البشير: كلنا أمل في التطبيع.. سلفاكير يشكر السودان حكومة وشعباً الخرطوم- أميرة الجعلياتفق الرئيسان المشير عمر البشير رئيس الجمهورية والفريق سلفاكير ميارديت رئيس جمهورية جنوب السودان على تكوين آليات لتفعيل كافة الاتفاقيات الموقعة ب" /> الخرطوم- أميرة الجعلياتفق الرئيسان المشير عمر البشير رئيس الجمهورية والفريق سلفاكير ميارديت رئيس جمهورية جنوب السودان على تكوين آليات لتفعيل كافة الاتفاقيات الموقعة ب />

البشير: كلنا أمل في التطبيع.. سلفاكير يشكر السودان حكومة وشعباً


06-04-2014, 07:50 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=30&msg=1396810213&rn=0


Post: #1
Title: البشير: كلنا أمل في التطبيع.. سلفاكير يشكر السودان حكومة وشعباً
Author: صحيفة اليوم التالي السودانية
Date: 06-04-2014, 07:50 PM

البشير: كلنا أمل في التطبيع.. سلفاكير يشكر السودان حكومة وشعباً

الخرطوم- أميرة الجعلي

اتفق الرئيسان المشير عمر البشير رئيس الجمهورية والفريق سلفاكير ميارديت رئيس جمهورية جنوب السودان على تكوين آليات لتفعيل كافة الاتفاقيات الموقعة بين البلدين ليتم تنفيذها قريبا، بجانب التعاون على تحقيق السلام والأمن في البلدين.

وقال الرئيس البشير إن المباحثات الثنائية تطرقت إلى العلاقات بين البلدين وتطويرها وتنفيذ الاتفاقيات الموقعة بينهما، وأن الرئيسين تحدثا عن الأوضاع الأمنية في البلدين، وأوضح أن الزيارة تأتي في إطار تبادل الزيارات والمشورة لدفع العلاقات إلى الأمام، وزاد: " كلنا أمل أن يتحقق السلام والأمن في البلدين ويتم تطبيع العلاقات وفتح الحدود لتبادل المنافع" واستطرد: "الزيارة أدت غرضها وفيها دفعه قويه إلى الأمام للعلاقات".

من جانبه وصف سلفاكير في تصريحات صحفية مشتركة في نهاية المباحثات بمطار الخرطوم أمس (السبت)، وصف زيارته للخرطوم بـ(الناجحة)، وقال إن الزيارة جاءت تلبية لدعوة قدمها نظير البشير، معلنا عن زيارة أخرى للخرطوم تستغرق أسبوعا لمقابلة بقية المسؤولين في الدولة، وأضاف أن لقاءه بالرئيس البشير ناقش كثيرا من القضايا الإقليمية والمحلية والاتفاقيات الموقعة بين البلدين إضافة إلى المسائل التي تهم الإقليم والدولتين والمنطقة عامة، وأعرب كير عن شكره للسودان حكومة وشعبا للمساعدات التي قدمها إلى شعب جنوب السودان أيام محنته جراء الفيضانات ومشاكل الحروب التي اضطرت كثيرا من المواطنين الجنوبيين إلى النزوح إلى السودان.