بيان هام من مكتب رئيس حركة/جيش تحرير السودان قيادة الأستاذ/ عبد الواحد محمد نور

بيان هام من مكتب رئيس حركة/جيش تحرير السودان قيادة الأستاذ/ عبد الواحد محمد نور


27-09-2013, 03:01 AM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=30&msg=1380250893&rn=0


Post: #1
Title: بيان هام من مكتب رئيس حركة/جيش تحرير السودان قيادة الأستاذ/ عبد الواحد محمد نور
Author: بيانات سودانيزاونلاين
Date: 27-09-2013, 03:01 AM

الحرية..العدل..السلام..الديمقراطية

حركة/جيش تحرير السودان
مكتب الرئيس

بيان هام من مكتب رئيس حركة/جيش تحرير السودان قيادة الأستاذ/ عبد الواحد محمد نور

إن هذا النظام الذى جثم على صدر الشعب منذ صبيحة 30 يونيو المشئوم قد حان أوان رحيله وتشييعه إلى مزبلة التاريخ لأنه:

- قام بتصفية الخدمة المدنية والنفابات والجيش والشرطة تحت دعاوى الصالح العام.
- قام بتصفية المشاريع الزراعية مثل مشروع الجزيرة وهبيلة وساق النعام.
- إغتال الشباب والطلاب فى الجامعات والثانويات وملأ السجون وبيوت الأشباح بالمعتقلين السياسيين.
- إرتكب أكبر المجازر فى تأريخ البشرية الحديث فى دارفور وجبال النوبة والنيل الأزرق وبورتسودان وأمرى وكجبار.
- فرط فى وحدة السودان و فصل جزءا عزيزا من الوطن لكى يظل فى كراسى السلطة بأى ثمن.
- أعلى من شأن النعرات العنصرية والقبلية والجهوية وهتك النسيج الإجتماعى.
- قسم السودانيين على أساس الدين والعرق واللون والجهة.
- أساء لعلاقات السودان الخارجية على نحو لم يحدث له مثيل منذ تكون الدولة السودانية , وأصبح جواز السفر السودانى عالة على حامله .
- جوع وأفقر الشعب السودانى , وأصبحنا نستجدى الغذاء بعد أن كنا نمد به الآخرين.
- أجبر الكفاءات والعقول المعارضة الى الهجرة خارج الحدود , وحل محلهم بموالين لا كفاءة لهم.
- قتل عشرات المتظاهرين السلميين ليس لذنب جنوه سوى إنهم طالبوا بحقوقهم المشروعة وعارضوا زيادات أسعار السلع والمحروقات.
نتيجة لهذه السياسات الرعناء التى أرتكبها نظام الخرطوم فى حق الوطن والمواطن وإنعدام فرص العمل وتفشى البطالة وتدنى الأجور , صار ركوب أمواج البحار والتعرض للموت للبحث عن المجهول طوق نجاة للشباب السودانى من هذا الجحيم الذى لا يطاق .
إن المظاهرات التى إنتظمت معظم مدن البلاد إبتداء من نيالا وودمدنى وعطبرة والخرطوم وبابنوسة وغيرها من المناطق , لرفض زيادة أسعار المحروقات ومطالبة النظام بالرحيل تؤكد فشل النظام فى إدارة الدولة وهى نتيجة حتمية لسياسات النظام الإقتصادية الخاطئة وإهدار موارد السودان فى حروب عبثية أثبتت التجارب عدم جدواها .
بناءً على ما تقدم نؤكد الآتى:
1/ وقوفنا التام مع مطالب الجماهير ومواصلة الثورة الشعبية الشاملة فى كل المدن والقرى والفرقان حتى تتوج نضالاتنا بإجتثاث النظام من جزوره وبناء دولة المواطنة والحقوق المتساوية.
2/ السعى الجاد لإطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين فى سجون ومعتقلات النظام بشتى السبل والوسائل المتاحة.
3/ العمل والتنسيق مع كل التنظيمات السياسية الراغبة فى التغيير والحركات الشبابية والطلابية ومنظمات المجتمع المدنى والإتحادات والنقابات الوطنية الشريفة بالداخل والخارج.
4/ سلمية المظاهرات وعدم المساس بالممتلكات والمنشآت العامة وأخذ الحيطة والحذر من المندسين من أجهزة النظام الأمنية لضمان نجاح الثورة وعدم تشويهها و انحرافها عن أهدافها.
5/ نطالب المجتمع الدولى القيام بدوره الكامل والتدخل الفورى والعاجل لحماية المواطنيين من آلة النظام القمعية ومليشياته وأيقاف قتل المتظاهرين السلميين , وفرض عقوبات رادعة على قادة النظام السياسية والعسكرية, وفتح تحقيق عادل وشفاف للمجازر التى وقعت .


المجد والخلود للشهداء الأبرار
عاجل الشفاء للجرحى والمصابين
الخزى والعار لقتلة الثوار
ثورة حتى النصر


محمد عبد الرحمن الناير (بوتشر)
الناطق الرسمى باسم مكتب رئيس الحركة
الخميس 26 سبتمبر 2013م





E-mail: [email protected]
Tel: +25678100565