تمائم صغيرة0000

تمائم صغيرة0000


07-02-2010, 09:41 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=299&msg=1265575293&rn=0


Post: #1
Title: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 07-02-2010, 09:41 PM

احتواء



من وقت لوقت تطير كفراشة حالمة في فضاءات الهواجس

حتى لا تتبين الرؤية000

عندها يجمع لها الشموس000

ويفرد جناحيه000

وبنقاء ينثر الشعاع تميمة عشق

Post: #2
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 07-02-2010, 10:09 PM
Parent: #1

ازعاج
عند الالم صمت قلبها 00 وثرثر قلمها 0000

((هل سيبزغ فجر جديد؟؟؟

هل ستعيد ترتيب اوراق النهار؟؟؟؟

هل تعلمت سر الوردة قبل قطفها وسقوطها!!!

وسر الاعماق النقية؟؟؟؟))))

لوحدها تتساءل دون ان تزعج احدا

Post: #3
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: محمد صديق
Date: 08-02-2010, 06:10 AM
Parent: #2

سلامات يا ناس

كلام طاااااااااااااااعم

Post: #4
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: محمد آدم النور
Date: 08-02-2010, 07:45 AM
Parent: #3

يا عفاف
صعبتيها علينا
ما في زول قاعد يحتوينا
و في ناس سببو لينا إزعاج
بعدين مرات الفهم قسم
قولي لي مالك؟؟؟
و وريني الزول القاعد يحمر ليك
أتمنى...أتمنى ما يكونو الجيفارات
أو حاجز الركز

Post: #5
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 08-02-2010, 08:36 AM
Parent: #4

تناص


يحتل كل الاماكن 000

كلماغادرته الى مكان وجدته هناك0000

معك تاكدت من كروية الارض0000

فكلما سارت في اتجاه00

قادتها خطاها اليك ثانية0

Post: #6
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 08-02-2010, 08:39 AM
Parent: #5

Quote: سلامات يا ناس

كلام طاااااااااااااااعم


سلامات يا كوتش 000

مرور طااااااعم


خليك قاعد000

Post: #7
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 08-02-2010, 08:41 AM
Parent: #6

Quote: يا عفاف
صعبتيها علينا



يا حاج 000 دي خربشات جوانييية

Post: #8
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 08-02-2010, 03:44 PM
Parent: #7

up

يا ريس الكتابة هنا

البوست التاني اتفتح غلطة كبروجهل بوستوي

فشرفنا هنا

Post: #9
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 08-02-2010, 03:47 PM
Parent: #8

Quote: إذا كسرتك الأيام يوماً..

"فحــــاول" أن ترمم نفسك بنفسك..

ولا تمنع نفسك من البكاء..

عند إحساسك برغبة البكاء..

فقدرتك على البكاء "نعمة"..

يحسدك عليها أولئك الذين تبكيـــهم.. ولا يشعرون!

تميمة حزن،،،،،،،،،،،،،،،


تميمة بقلم الريس ميسرة 000

Post: #10
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: زهير الزناتي
Date: 08-02-2010, 04:05 PM
Parent: #9

عقاف يا عفة تمائمك جميلة وتمس عصب الروح ليت لنا المقدرة علي كتابة مثل هذا الكلام التلغرافي وطاعم .... لنشاركك ببعض التمائم.. عزاءنا في قراءة ما تكتبين ... ولنا الإستمتاع ... ولكم رهق الكتابة ...

Post: #11
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: نجاة حوفي
Date: 08-02-2010, 06:14 PM
Parent: #10

تمائم صغيرة من البت الصغيرة فافى.. فافى انت ساكنة جوة القلب..
صوتك ...صوتك... ضحكتك .. بس لكى فافى..
صوتك جواى تمائم بعمر الزمن وعمق المحبة.. واكبر من الشوق الاحتار مننا

اخذتينى اليوم انتشلتينى.. حلقتى بى بعيدا .. غرد عصفور القلب المليان بحبك وحب كل الناس الحلوين.
تلفونك made my day
قبلاتى لجيفاراتك وسلامى الحار لحاج الركز المحظوظ بيك نتمنى ان نلتقى قريبا
دمتى بخير

Post: #12
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: الرشيد بابكر
Date: 08-02-2010, 08:35 PM
Parent: #11

جزءها العلوي محترق
و ما تبقى منها ملون بلون الدم
لم يكن الاحتراق بفعل شظية
و لا اللون الأحمر بقايا طلاء
لم تكن أضغاث أحلام
هي أشياء قاومت الزمن
ظلت شامخة لم تمت
برغم الجراحات المثخنات
و اجترار المحن
لثمته وردة فاستفاق
لكنها لم تكن
أضغاث أحلام

فافي واصلي ابداعاتك....

Post: #13
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 08-02-2010, 10:26 PM
Parent: #12

ياريس مرورك فرح00


ذهول

ترك حزن فراقهم على وجهها

اكثر مما تركته الايام والسنون0000

اعترفت

بانها رغم الالم00

ما زالت تمارس دور الشجرة

كي لا تموت 00 الا وهي واقفة000

وتميمة حزن لباقي العمر00000

Post: #14
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 08-02-2010, 10:31 PM
Parent: #13

Quote: ... ولنا الإستمتاع ... ولكم رهق الكتابة



الزيناتي يا زهير 000

لي الكتابة 000 ولكم تحمل شخبطاتي00

Post: #15
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 08-02-2010, 10:34 PM
Parent: #14

Quote: انت ساكنة جوة القلب..



والله يا نجاة والرشيد 000 مليانة بيكم انا 000

Post: #16
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: محمد صديق
Date: 09-02-2010, 08:40 AM
Parent: #15

سلامات يا ناس

وصباحات التفاؤل

عفاف...صباحك طاعم ...طعامة كتابتك

****************************************

قصيدة متنكرة على شكل تميمة:

لو انها الايام ابقت..

من دنان العشق بعضآ من شراب

كنّا تحلّقنا سويّآ والصحاب..

نسقى ونّسقى

نستحيل غمامة تتعشق التسفار

فى جوف المدى

تأبى الاياب

Post: #17
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: محمد صديق
Date: 09-02-2010, 08:40 AM
Parent: #15

سلامات يا ناس

وصباحات التفاؤل

عفاف...صباحك طاعم ...طعامة كتابتك

****************************************

قصيدة متنكرة على شكل تميمة:

لو انها الايام ابقت..

من دنان العشق بعضآ من شراب

كنّا تحلّقنا سويّآ والصحاب..

نسقى ونّسقى

نستحيل غمامة تتعشق التسفار

فى جوف المدى

تأبى الاياب

Post: #18
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عبد الدائم سيد أحمد
Date: 09-02-2010, 09:41 AM
Parent: #17








Post: #19
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 09-02-2010, 10:41 PM
Parent: #18

Quote: من دنان العشق بعضآ من شرابTE]

الكوتش والنضيف 00 مساء رايق 00


لغة


عندما تبدا الصباح بصوته

تختفي كل الاصوات فجاة000

وتصبح الاحرف موسيقى00

والفرح يتجسد في كلمات 00

وترسم في الدواخل تميمة الزهو الرومانسي

الذي يضيء دروب000

Post: #20
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: جلال عثمان
Date: 10-02-2010, 06:55 PM
Parent: #19

عفاف



تميمة اعجاب

Post: #21
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 11-02-2010, 12:38 PM
Parent: #20

جلال 000 يا عمدة 00

تحياتي 000

متمنية ازلة كل اشارات المرور حتى تصبح الشوارع ممتدة00

تحياتي للميمات وقلبهم الهاء الجميلة000

Post: #22
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 11-02-2010, 01:02 PM
Parent: #21

اشراق


بوابات الفرح مشرعة 000

تتجدد داخلها 00

كاجمل 00

واحلى 00

وانقى000

واعذب ما في حياتها000

مياه تسيل من نبع00

هناك 00

حيث الشموس لا زالت تشرق00

ونسجت من شعاعها كلمات تميمة
((الاحلام لا تاتي كما اهوى
ولكني اهاجر من دمي للضوء
كي احياك اغنية على بوابة الصبح الوليد))

Post: #23
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: Mohamed Abdelgaleel
Date: 14-02-2010, 09:21 AM
Parent: #22

Quote: اشراق


بوابات الفرح مشرعة 000

تتجدد داخلها 00

كاجمل 00

واحلى 00

وانقى000

واعذب ما في حياتها000

مياه تسيل من نبع00

هناك 00

حيث الشموس لا زالت تشرق00

ونسجت من شعاعها كلمات تميمة
((الاحلام لا تاتي كما اهوى
ولكني اهاجر من دمي للضوء
كي احياك اغنية على بوابة الصبح الوليد)) ))


عفاف والمتداخلين تحياتي جمعاً وفرادى .. قريت كلامكن كلو
زي الحلم .. فـ:

موه علينا بالرؤى إن الحقيقة تؤلم

لامن أجي متمهل

Post: #24
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: محمد صديق
Date: 14-02-2010, 06:47 PM
Parent: #23

سلامات يا ناس

Quote: عندها يجمع لها الشموس000

ويفرد جناحيه000

وبنقاء ينثر الشعاع تميمة عشق


لو اننى خّيّرت فى المساء

لكنتُ قد رقيتُ للسماء

امسكتُ بالنجوم نجمة فنجمة

الُمّها ...الُمّها ...لتستدير حول معصميك

أُخيطُ من ضيائها عباءة لمنكبيك

اخُط فوق صدرها كلمتين ثم قلب

لاجل من اُحبْ.

Post: #25
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 15-02-2010, 09:22 AM
Parent: #24

Quote: .اخُط فوق صدرها كلمتين ثم قلب

لاجل من اُحبْ.



سيناريو


هو الحقيقة000

كل الرجال بعده كانوا محاولة استرجاع000

وما قبله00 محاولة بحث00

وتتحاشى نظرات الحب00

Post: #26
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 15-02-2010, 09:47 AM
Parent: #25

Quote: موه علينا بالرؤى إن الحقيقة تؤلم


الشاااهق صديقي000


مرورك اسعدني 00 رغم توقي لنقد المفردة00

الحقيقة الجميلة امسية القصة القصيرة (التي اهواها00 واهوى منها جدا)

بالنادي الادبي امس 00 موهت علي الاسئلة 00

اين نحن؟؟؟ من هذا الابداع؟؟؟

زهراء موسى باقصوصتها بوابة 00 خلقت اسئلة بدايات التشكل بكل استفزاز

00 وادخلتنا من بوابتها لدواخلنا 000

واعادتني لنص رقية وراق 00 العنكبوت

فالرقية وراق ان تقول الان ووووب 00 فمنها الى زهراء موسى اتنسجت الدواخل والرؤى اسئلة 000!!!!!

ولمحمد عبد الجليل 00 المرور ثانية 00 وسط احبابي الاجدع ناس00


ولي شخبطة الكتابة 00 ونكش الاعماق000

Post: #27
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: منصور عبد الرازق
Date: 15-02-2010, 11:00 AM
Parent: #26


ولا يهمك
شخبطى يا عفاف
اكتبى باحرفك على جسور مودتنا المشرعات
انكشى دواخلنا , ما شاء لك النكش
عذبيها بقلمك المسنون
الم تعلمى ان ادماء الجدر , مفض الى جريان الدماء
واى دماء هى
واى جريان هو
اسبرين (قلمك ) يحيل تخثراتنا شلال تدفق كاسح
ما عندك لينا شرايين اوسع ؟؟

Post: #28
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: Mohamed Abdelgaleel
Date: 15-02-2010, 01:48 PM
Parent: #27

Quote: مرورك اسعدني 00 رغم توقي لنقد المفردة00

الحقيقة الجميلة امسية القصة القصيرة (التي اهواها00 واهوى منها جدا)

بالنادي الادبي امس 00 موهت علي الاسئلة 00

اين نحن؟؟؟ من هذا الابداع؟؟؟

زهراء موسى باقصوصتها بوابة 00 خلقت اسئلة بدايات التشكل بكل استفزاز

00 وادخلتنا من بوابتها لدواخلنا 000

واعادتني لنص رقية وراق 00 العنكبوت

فالرقية وراق ان تقول الان ووووب 00 فمنها الى زهراء موسى اتنسجت الدواخل والرؤى اسئلة 000!!!!![/

QUOTE]

عفاف وزوار خيط التمائم .. السلام يغشاكم والطمأنينة التي لا تزول

أما نقد المفردة .. يا عفاف كل علاقتي بالكتابة والكلام البسمعو الحس
بالسليقة .. فما أحدث الاثر سعدت به وحمدت الله عليه .. وما لم يحركني
تركته سالماً في حاله ولسان حالي يقول ربما إبداع أعمق من إدراكي ..
ولن أتوقف عن إزجاء الشكر لنصار فهو أحد أهم من حببوا إلي قراءة
نصوص القصة القصيرة (تحديداً) قبله كنت أعتبر الحياة نفسها هي القصة
الكبرى ولا ينبغي لشخص أن ينجر من خياله .. عايني في عيون الناس
وتأملي معاناتهم ودققي في الغضون التي تعتلي وجوههم سترى قصصاً لم
يحكيها من قبل إنس ولا جان .. تقولي لي أنقد .. أنقد شنو ياخي؟!

نسيت الموضوع .. والله أمس في النادي الأدبي زهراء موسى والزول المعاها
القاص (نسيت إسمو) كيفوني 36 قيراط وقررت أقرأ من هنا ورايح القصة
القصيرة كأنها القضاء والقدر ولا أكتفي بقناعتي القديمة الخاطئة .. أديني
النكمل سنتي دي وتاني تعالي قولي لي أنا عاوزة نقد المفردة وعندها
سترين .. وحتى إشعار آخر أمل أن تسيري في خط الكتابة كما أنت الآن
وكما قال منصور عبدالرازق شخبطي على جسور مودتنا المشرعات ....

Post: #29
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 16-02-2010, 01:03 PM
Parent: #28

موت

براءة000

نظرت 000

ابتسمت000

استغربت000

خافت000

انكمشت000

قاومت000

صرخت000

صمتت000

وتميمة اعتداء 00 علقها الشارع00

Post: #30
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 16-02-2010, 01:09 PM
Parent: #29

Quote: قبله كنت أعتبر الحياة نفسها هي القصة
الكبرى ولا ينبغي لشخص أن ينجر من خياله .. عايني في عيون الناس
وتأملي معاناتهم ودققي في الغضون التي تعتلي وجوههم سترى قصصاً لم
يحكيها من قبل إنس ولا جان .. تقولي لي أنقد .. أنقد شنو ياخي؟!


الشااااهق صديقي 000كلانا يشخبط بمعرفته0000

من ينقد نظام 000 سهل عليه نقد كلام 000

وما بالك بشخبطة 000

دايما مبسوطة بيك انا 000

Post: #31
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 16-02-2010, 01:16 PM
Parent: #30

Quote: الم تعلمى ان ادماء الجدر , مفض الى جريان الدماء



الابنوسي 000 لما تجي وتكتب 00

بخاف على تمائمي ان تتحول الى طلاسم

انا ذاتي ما اعرف افك شفراتها


000000000000000

Post: #32
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: محمد صديق
Date: 19-02-2010, 10:16 AM
Parent: #31

سلامات يا ناس

وسط ركام الاحياط ...كانت هناك

توهّم ابتسامتها...

تباعد قليلا عن احباطه..

تبيّن الابتسامة...

تلفّت حوله..

تيقّن ان الابتسامه له دون غيره..

تماسكا ايدى ودواخل...

يتساءل الآن :

كيف هى ابتسامة زائفة ..كانت.

Post: #33
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: أبوبكر حامد الأمين
Date: 19-02-2010, 11:25 AM
Parent: #32

علىَّ اليمين يا فافى خليتينى أندم على عدم التعرف على كتاباتك أيّام الزقازيق ، تحاومت حول البوست من قبل وتهيبتُ الدخول ، فتحته اليوم فجاءنى صوت الكابلى وضنين الوعد التى ضنّ علىَّ شادينا الجميل فى إرفاقها بصوته وأداءه العميق لها ، وجدتُ بين خيال الشعر يرتاد الثريا وبين التمائم علاقة قربى وربما مصاهرة وربما أعمق من إدراكى على قول محمد عبدالجليل ، لكنى على كل حال مستمتع بهذه التمائم التى تذكرنى بياسمينة لأحد جيراننا بمدنى ، يأتيك شذاها فى الهزيع الأخير من الليل وينزوى ويعود مجدداً ، أجمل ما فى شذى هذه الياسمينة أنه لاينقطع قتقنع ، أو يقيم إقامةً بها يتم الإحتفاء الذى حالما يتبدل لنمطية المألوف وربما أصغى لنسوة المدينة وهن يعلكن عبارة (كترة الطلّة ... بِتمسِّخ خلق الله) ، فيا ياسمينة الجيران ويا صاحبة التمائم أرجو لكنَّ دوام النضار.

Post: #34
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 20-02-2010, 11:08 AM
Parent: #33

Quote: ، يأتيك شذاها فى الهزيع الأخير من الليل وينزوى ويعود مجدداً ، أجمل ما فى شذى هذه الياسمينة أنه لاينقطع قتقنع ،


ابوبكر 000

احسست شذى ياسمينتك الوادعة وكانها تخرج النبض الحي من البض الميت000


تتمدد دواخلي بهذه التمائم لما بعد المائة 000

فان البوح 0000نعمة


اتمنى ان تبقى دائما قريب 0000

Post: #35
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 20-02-2010, 11:18 AM
Parent: #34

Quote: تيقّن ان الابتسامه له دون غيره..

تماسكا ايدى ودواخل...

يتساءل الآن :

كيف هى ابتسامة زائفة ..كانت.


لم يكن عميق التيقن 0000

تميمة طول نظر 000

اعشق من يجترح الابتسامة من ثغر الغضب 000


ياكوتش000

وانتظر مرورك الطااااااعم هنا 000

Post: #36
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 20-02-2010, 11:27 AM
Parent: #35

شكوى لمحمد ويسوع


دخلت المعلمة الصف الاول الابتدائي معلنة للطالبات المسيحيات

التوجه للباص المخصص للذهاب الى الكنيسة 000

تشبثت بيد صديقتها وذهبت معها 000

هناك استقبلت بالترحيب 00

وهنا استقبلت بالتانيب 00

وعلقت تميمة الثورة000

Post: #37
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: محمد صديق
Date: 21-02-2010, 07:51 PM
Parent: #36

سلامات يا ناس

قصيدة متنكرة على هيئة تميمة:

وجاهدت...

لكى استأصل الاشواق من قلبى

لارميها ببطن الجب..

ان انسى :

حلاوة روعة الماضى وقسوتها

ولكنى:

ضبطت الشوق مخبوءآ باوردتى

Post: #38
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 25-02-2010, 07:56 AM
Parent: #37

Quote: ولكنى:

ضبطت الشوق مخبوءآ باوردتى



سعادة

اختبات في دواخله00

وتعمقت في دواخلها 00

فكان تمثال عجوة00 وهي في محرابه

اشتهته مدت يدها وتذوقته00

فاشتهته مرة ثانية 000
وعلقت تميمة رسالة0

Post: #39
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عمر المهدى
Date: 25-02-2010, 01:15 PM
Parent: #38

صاحبة التمائم
تحية
اقتفي غيمة عابرة
اشكل من النجوم
خيالات ورؤي
اتنسم ليل
صيفي
صحراوي
احس العطر
بدون ورد
اسمع حفيفا
بدون اغصان
تميمة شوق

Post: #40
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 27-02-2010, 10:59 PM
Parent: #39

Quote: اقتفي غيمة عابرة
اشكل من النجوم
خيالات ورؤي
اتنسم ليل
صيفي
صحراوي
احس العطر
بدون ورد
اسمع حفيفا
بدون اغصان
تميمة شوق


ود المهدي 00

ما اجمل طلتك 00 على التمائم

Post: #41
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 27-02-2010, 11:12 PM
Parent: #40

كبيرها الذي علمها الحب


وقفت امامه ترتجف 000

وانفاسها تلهث0000

وضربات قلبها متسارعة000

هل هي في حلم؟؟؟

ام في المستحيل؟؟؟؟

وهو يغمرها بتميمة:

((((تعالي000 ساخذك
كما ينبغي لك000
ساقتص من اوقات وازمان
كنت ارتب فيها اشتهائي لك))))))

Post: #42
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: ميسرة سيد أحمد
Date: 28-02-2010, 07:59 AM
Parent: #41

لا بأس..


لنتألم قليلاً عند الفـــراق..

أو حتى كثيــراً..

ولنصرخ بصوت مرتفــع..

لكــن.. لماذا لا نعتبر هذه الصرخة.. صرخة الميـــلاد..

و"نحاول"استقــبال الحياة من جديد؟!

تميمة تفاؤل,,,,,,,,,,,

Post: #43
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: محمد صديق
Date: 25-03-2010, 05:53 PM
Parent: #42

سلامات يا ناس

نستأذن صاحبة التمائم فى اننا ننزل التميمة

الشحمانة دى....

Quote: الغرفة 10

يلتئم مجلسنا نحن مجموعة الأطباء النفسيين المهووسيين بالشعر مساء الخميس من كل أسبوع بحديقة نادى الأطباء ...تحتضننا حديقة نادي الأطباء الجميلة بحنوٍ بالغْ ....تُحيط بنا الخُضرة من كل الجِهات ......أزهار وورود عديدة تحيط بالنجيل الأخضر وشجيرات صغيرة مُشذّبة بعناية فائقة ....رائحةُ الأرضِ المبتلّة المختلطة بشذى الأزهار العديدة تُضمّخ الفضاء بعبقٍ لايُمكنك تخيّله ....ولا يُمكنُك أن تتخلص من رائحته حتى بعد مرور أيامٍ عِدّة ......النّافورة الصغيرة التى تتوسط الحديقة تُرسل اِلينا بين الحِين والآخر رذاذآ خفيفآ من المياه المتدفقة من فمِ الغزال الصغير والذي صُِممتْ النافورة على هيئته ....هنا تتوفّر الخُضرة

والماء .......ويتوفر الشّعرْ.

ما الذى جمعك بنا ؟...نحن مجموعة الأطبّاء النفسيين المهووسيين بالشعر...؟ أصبحت جزءآ مهمآ منّا ...لا تكتمل دورتنا الّا بحضورك الأنيق .....نتحوّل جميعنا محض آذَانٍ حال شروعك فى تلاوة قصائدك الجميلة والمهموسة.....طريقتك المتفردة فى الالقاء...وقدرتك اللامتناهية على التعبير ....كنتَ تأخذ بألبابنا .....نحلّق معك بعيدآ ...بعيدآ ...ونعودُ سحابات من دهشة ....الأكثر ادهاشآ فى كل ذلك هو عدم معرفتنا جميعآ بكيفيّة انضمامك الينا ....أذكرُ طلّتك الأولى ونحن جلوس فى تلك الامسيّة ....جميعنا كنّا هناك .....رائحة الورود والارض المبتلّة وذلك العبق ....يختلط بالعطر الذى ينبعث منك وانت تخطو نحونا بقامتك المديدة وجسدك الذى يميلُ الى النّحافة ....ثيابك الأنيقة والمتّسقة تُنبىء عن ذوقٍ رفيع.......حذاؤك الأسود اللامع ....شَعرُك وذقنك الحليقين .....شاربك الرفيع.أسوأ ما فى طلّتك هو قطعك لحبل القراءة .....انقطع دكتور أحمد عن الاسترسال فى قصيدته التى كان يتلوها .....ويبدو أنّه أحسّ بتحوّل العيون جميعها عنه اليك ......ألقيتَ التّحية مهموسة .....وجلستَ دون أن تصافح أحدآ ........وعاد دكتور أحمد إلى تلاوة قصيدته......لم يسألك أحد منّا من تكون....من أنت ؟؟ ومن أين أتيت؟ ولم أتيت؟؟؟ما توصّلنا اليه حقآ هو أنك أصبحتَ جزءآ منّا ...وجزءآ جميلآ........
لا ينكر احد انك اصبحت مركز الدائرة ... طعم جلساتنا اصبح مختلفاً ... اضافة الي قدرتك العالية علي قراءة الشعر فإن الموضوعات التي كنت تطرحها بين الحين والآخر كانت تصيبنا بنوع من الذهول وقناعة بما نعاني من فقر في المعرفة بالمقارنة مع الكم الهائل من المعارف التي تتدفق منك .... لم تكن لدينا القدرة علي تحمل هذا الانقطاع المفاجئ منك .. بينما تتواصل جلساتنا تشكل انت غياباً مخيفاً و مقلقاً .... اكتشفنا لتونا اننا لم نسع الي معرفة الشئ الكثير عنك ... كامل هو اسمك ... هذا ما عرفناه ... كامل من ؟ لا احد يدري .. ماذا تعمل .. ؟ لا احد يدري اين تقيم ؟ لا احد يدري ؟ رقم هاتفك ؟ ايضا لا احد يدري كيف بالله فات علينا جميعاً معرفة هذه الاشياء الاساسية .
يبدو ان هذا المساء كان مختلفاً عن امسيات كثيرة ... المكان هو المكان ... الزمان هو الزمان .... تنبئنا السماء بأنِا في بدايات الخريف .. اللون الداكن ....النسمات الباردة .. وسحابات عديدة ترتحل امام اعيننا ...بعض الرذاذ الخفيف يتساقط ثم يتوقف ..ثم يختلط بالرذاذ المتساقط من النافورة التي علي هيئة رأس غزال ... الشجيرات الصغيرة المشذبة بعناية فائقة تتمايل جزلي .. الازهار والورود تبدو اكثر تألقاً .. اما ذلك العبق .. فآه منه ذلك العبق .. اختلط هذا المساء بعطر اخر .. عطر ما صافح انوفنا قبل .. اصبح العبق الذي اعتدناه عبقاً اخر .. احتوانا جميعاً .. جميعناً لم نكن في انسجام وتوحد مع القصيدة التي كانت تتلوها دكتورة امل .. الطبيبة حديثة التخرج والتي انضمت الي مجموعتنا هذا المساء .. كنا علي انسجام تام وتوحد مع العطر الذي يفوح منها " هذا الانسجام والتوحد الذي حدث لحظة عبورها بوابة النادي .... انسجم عطرها اللامعقول مع نسيمات بدايات الخريف ورذاذه واقتحم قلوبنا المقفرة والتي انتفضت كعصفور تساقط عليه البلل .. وحرصنا علي ان نبحلق داخلها وان نحفز انوفنا علي ارتشاف ذلك العطر ...
لم يحسك احد وانت تعبر بوابة النادي بخطواتك الرشيقة ووقع حذائك الاسود اللامع .. ولم يحسك احد وانت تعبر الي الحديقة .. تجلس الي جواري فأميزك ولا احسك .. فانا مبحلق بعيني وانفي .. لست انا وحدي جميعنا كنا محض عيون وانوف ... لو كان حضورك في غير هذا المساء لضج الجميع فرحا بحضورك ولترك الجميع مقاعدهم وهبوا اليك يعانقونك ويسألونك عن ذلك الغياب الطويل ...
حين فرغت دكتورة امل من قراءة قصيدتها نهضت واقفة وابتسامة كبيرة ترتسم علي وجهها الجميل .. اختلط ذلك العطر اللامعقول مع رذاذ المطر والرذاذ المتدفق من النافورة التي علي هيئة رأس غزال.. بصوت منغم استأذنت في الانصراف لارتباط مسبق .. وما ان خطت بقدميها الرقيقتين نحو بوابة النادي .. حتي انفلتّ انت وراءها كالقذيفة ... وجدنا انفسنا جالسين كما كنا صامتين علي غير العادة وانوفنا مشرعة ذهبتَ هي وانت وراءها .. وبقينا نحن والحديقة والرذاذ المتساقط من السماء وذلك المتدفق من النافورة التي علي هيئة رأس غزال وذلك العطر اللامعقول ....
اصبحت في الاونة الاخيرة تشكل حضورأً دائماً ومميزاً .. وتحرص في كل مرة ان يكون مقعدك مجاوراً لدكتورة امل .. اهتمامك بها لا يخفي علي احد .. الجميع يلحظون ذلك .. وهي بلا شك تلحظ ذلك جيداً ... ازدادت معارفك تدفقاً عما هي عليه في السابق .. اصبحتما تأتيان معاً وتخرجان معاً .. ونبقي نحن والعطر بعد خروجكما .. نحدق في اتجاهكما وانوفنا مشرعة .
اصبح الحديث عنكما مادة محببة الي نفوسنا نستغل تلك الدقائق القليلة التي تسبق حضوركما في الحديث عنكما .... كنتما رفيقين مثاليين.... مقدرتكما علي تناول الشعر وقضاياه لا تضاهي .. طلتكما الانيقة .. كل شي .. كل شئ فيكما كان رائعاً... وبدأنا في تلك الدقائق المعدودة نرسم لكما مستقبلاً محددا ً .. مستقبلاً لزوجين رائعين ..
تحضر انت هذا المساء وحيداً تخطو نحونا بأناقتك المعهودة يسبقك حذاؤك الأسود اللامع وانفك .... تتسارع خطواتك وانت تفتش المكان بعينيك وانفك .. ينبئك ذلك الانف الذي نبت له قرنا استشعار انها ليست هنا وتسيطر علينا جميعنا الدهشة كونك تأتي وحيداً من دونها , اين هي ؟ لم يتجرأْ احدنا علي سؤالك , جلست بعيداً تحدق فينا ومدخل النادي , كنت في تلك الامسية تجلس الينا بنصف عقل ونصف احساس تتوالي القراءات وانت تركن الي صمت عظيم .. ودونما استئذان تنهض واقفاً ويحتويك الشارع العريض....
خلت الامسيات التي اعقبت هذه الامسية منكما الاثنان .. لم نرك بعدها ولم نراها هي .. نجد انفسنا علي الدوام نتطلع الي المدخل كل لحظة والاخري .. جميعنا كان يأمل في رؤيتكما سوياً وانتما تعبران المدخل الي الحديقة .. غبت انت وغاب ذلك العطر اللامعقول ... لمحتك ثلاث مرات في اماكن عامة وانت تخطو سريعاً خطواً اشبه بالهرولة يسبقك انفك ... لم اتمكن في كل تلك المرات من اللحاق بك او إسماعك صوتي .. حدثني الكثيرون عن رؤيتك وانت تهرول في تلك الاماكن العامة .. اكتسي مجلسنا ذلك الانيق بمسحة من حزن مقيم اضافة الي غيابكما المؤثر .. كان هنالك سؤال مُلح ما الذي جري لكما؟ وازدادت رِقعة الحزن بذلك المجلس حين علمنا بأمر انتقالي الي مستشفي اخر بمدينة اخري وكان لابد من وداع ..
كان وداعاً صامتاً .. لا احاديث ولا شعر .. وداعاً حزيناً.... يبدو ان عقدنا المنتظم منذ زمان قد اخذ في الانفراط .. حبة فحبة .. لم يبق هنالك الا دكتور احمد ودكتور عثمان ودكتور خالد وحديقة جميلة تتوسطها نافورة علي هيئة رأس غزال والرذاذ والورود والازهار وذلك العبق...
أخذت عهداً عليهم بألا انقطع عنهم وقلت بأنني لست علي استعداد لفقدانهم الي الابد .. وساعمل علي زيارتهم كلما تيسر ذلك .. ارتباطنا كان قويا وكنا نقترب من بعضنا البعض كلما تطاول الزمن .. كان لدي بقية امل في التواصل معهم رغم بعد المسافة ولكنني كنت حزيناً بوجه خاص لفقدك ودكتورة امل .. كنت علي يقين تام بأني لن اراكما مرة اخري ... واكثر يقيناً في عدم رؤيتك انت علي وجه التحديد غير اني كنت مخطئاً تماماً في ذلك فمن اين لي ان اعلم انك كنت تشغل الغرفة رقم (10) بذلك المستشفي الاخر بالمدينة الاخري .


Post: #44
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: زهير الزناتي
Date: 25-03-2010, 06:31 PM
Parent: #43

لم نعتاد علي غياب صاحبة التمائم ... من يطمنا عليها ... فغيابها قد أقلق التمائم وإحتارت مملكة الشعر .... عساها بخير وجيفاراتها .... وصديقنا حاج الركز ... علي سبيل التحية لإنسانة تستحق أن تفتقدها المنابر ...

Post: #45
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 29-03-2010, 10:52 PM
Parent: #44

Quote: لكــن.. لماذا لا نعتبر هذه الصرخة.. صرخة الميـــلاد..

و"نحاول"استقــبال الحياة من جديد؟!

تميمة تفاؤل,,,,,,,,,,,



هذا هو ميسرة الذي اعرف 000

حياة0000 تفاؤل

Post: #46
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 29-03-2010, 11:03 PM
Parent: #45

Quote: .. كنا علي انسجام تام وتوحد مع العطر الذي يفوح منها " هذا الانسجام والتوحد الذي حدث لحظة عبورها بوابة النادي .... انسجم عطرها اللامعقول مع نسيمات بدايات الخريف ورذاذه واقتحم قلوبنا المقفرة والتي انتفضت كعصفور تساقط عليه البلل .. وحرصنا علي ان نبحلق داخلها وان نحفز انوفنا علي ارتشاف ذلك العطر ...


هنا مكمن التميمة000

ما اجمل التمائم لما تجينا متنكرة مرة في شكل قصيدة ومرة في شكل قصة قصيرة 000


وما اجمل المساء لما يحمل عبر الموبايل صوت الكوتش وهوينادي(( يا بتنا))

فرحانة 000مبسوطة 000

Post: #47
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 29-03-2010, 11:16 PM
Parent: #46

Quote: من يطمنا عليها


جيت بنفسي اطمنكم 000ينفع!!!

شكرا لسؤالك يازهير 000 وتحياتي لبهجة وحلوينك 000

ولك ودي الذي تعرف00

Post: #48
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 29-03-2010, 11:29 PM
Parent: #47

لحظة

عيناها قصيدة 000

عيناها بحر 0000

عيناها مسافات بعيدة 000

هو يحدق في فنجانه 000

وهي تحدق في عينيه 000

وتميمة تنهيدة0000

Post: #49
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: الرشيد بابكر
Date: 30-03-2010, 11:18 PM
Parent: #48

فافي
أتيتك و بيني و بين نفسي هوة
فلا الليل قادر على ردمها و هو صديق
و لا الاشراق في الصبح أضاء الطريق
فجئتك أمني النفس بالصفاء و السكينة
فما خيبت ظني

تمائمك تمدني بالانشراح...

Post: #50
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 30-03-2010, 11:52 PM
Parent: #49

مساء الخير يا رشيد القوم 000

وطلتك دايما تسعدني 000

تعرف يا رشا هذه التمائم احسها حبل سري بيني

وبين المناطق المضيئة داخلي 000

ثرثرة دواخلي الضعيفة هذه احسها معطف واقي من ثلجية الحياة 000

واعود اقوى مما انا عليه او ((دعني اقول مما نحن فيه)) وانشر فرح

واتقافز كطفلة 00 تشعر بكل البدايات 000

لك ودي ولناني مثله

Post: #51
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 03-04-2010, 10:34 AM
Parent: #50

((قطرات الماء القليلة قد تصنع جدولا))


قناعتها ان الكلمة موقف 000

الكلمة تبين مكان قائلها تحت الشمس

الكلمة هي نحن 000

قال لها:

((يا امرأتي ويا اشتهائي ويا حلمي000))

كلمات ذات اصول ايجابية 000

بدات تفكر في السلب الكامن فيها 000

وعلقت تميمة الكلام القصير

Post: #52
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عمر المهدى
Date: 05-04-2010, 02:39 PM
Parent: #51

ذكرى اناس
كنسمة صيف
اوكبسمة
علي وجه
متعب
وذكرى اناس
كطيف احلام
قد تبقيى تفاصيله
او بعضها
وذكري غوالي
مثل غيمة
خريفيه
ترعد
وتمطر
فتحيا
بها الروح
وتزدهر بها الحياة

Post: #53
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: محمد صديق
Date: 05-04-2010, 04:02 PM
Parent: #52

سلامات يا ناس

بتنا عفاف...ازيّك

طولنا منك ومن البوست

بجيك لما اروق

Post: #54
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 05-04-2010, 09:40 PM
Parent: #53

Quote: وذكرى اناس
كطيف احلام
قد تبقيى تفاصيله
او بعضها


ياود المهدي مساك خير000

نهر الاحلام


المكان ملتقى الوهم والحقيقة

الزمان عقرب الساعات الحزين 000

وصفعتها الزاكرة بوشم حارق 0000

وتميمة انهزام00

Post: #55
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 05-04-2010, 09:47 PM
Parent: #54

Quote: وجاهدت...

لكى استأصل الاشواق من قلبى

لارميها ببطن الجب..



يا كوتش يا جورج

اين هي التمائم المتنكرة 00؟؟؟؟؟

Post: #56
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: محمد صديق
Date: 06-04-2010, 10:04 AM
Parent: #55

سلامات يا ناس

يابتنا ...صباحاتك حلوة

خلينا نروق ونجيك

Post: #57
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 08-04-2010, 11:31 AM
Parent: #56

وبعض عيوبها خوف


بيد جراح ماهر000

لمس مكان الجرح فزاد الالم000

ليوقفه في قريب ات000

وتميمة بكرة احلى

Post: #58
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: محمد صديق
Date: 10-04-2010, 10:54 AM
Parent: #57

سلامات يا ناس

وحين شاقنى النّوى:

هتفتُ يا نَوَار يا نوار...

يا حبيبة الديار ..

يا مليكة النساء

ياملكيتى أنا..

أليس ثّمّ من أمل ؟

لوُدِّنا القديمْ؟

لأمسيات الصيف فى حدائق النغم؟

يا نوار يا نوار يا نوار

يا نوار!!!

لكنما نوار قد نأتْ

تقطّعت بها السبل

وليس ثّمّ غير الصمت ...يستطيل

يمتد مثلما يمتد ليلنا الطويل

بلا انتهاء...

الى الابد

*************************

تميمة حسرة.

Post: #59
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 11-04-2010, 00:43 AM
Parent: #58

نور

لمحها مثل غزالة تركض على استحياء00

اشعلت داخله قناديل عمر اخضر000

استوقفها على عتبة بوحه00

امتلات الحكاية دفء00

تمت ولادة قصيدة

Post: #60
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عمر نملة
Date: 11-04-2010, 06:04 AM
Parent: #59

لو تسافر كم سنه
وقليبك مليته بالغناء
لابد في يوم ترجع تفتش للانا
لا ريدا تطول لا الرجعه تبقى مطمئنا

المتاممه فراشة القاش وتوتتيل... تمائمك امانه وامامه
تخربش في ردهات فهمنا المغلوط للاخرى وتحاول جاهدا
ان تثقب في جدار تزمتنا.. واصلي خربشه ونكش على وعسى
ان يثمر غرسك ولو بعد حين

Post: #61
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 11-04-2010, 08:55 PM
Parent: #60

Quote: هتفتُ يا نَوَار يا نوار...

يا حبيبة الديار ..

يا مليكة النساء

ياملكيتى أنا..

أليس ثّمّ من أمل ؟

لوُدِّنا القديمْ؟

لأمسيات الصيف فى حدائق النغم؟

يا نوار يا نوار يا نوار

يا نوار!!!

لكنما نوار قد نأتْ

تقطّعت بها السبل

وليس ثّمّ غير الصمت ...يستطيل

يمتد مثلما يمتد ليلنا الطويل

بلا انتهاء...

الى الابد

*************************

تميمة حسرة.




تميمةفيها انكسار الافراح000

ونحيل الشوق0000

وحسرة لانهزام العاشقين 000

000000000000000000000000000000
كوتش
صاحب الكلام الطاااااعم

والتمائم المتنكرة 000

هنا اتوق للتحليق في فضاءات الحقيقة 000

Post: #62
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 11-04-2010, 10:09 PM
Parent: #61

Quote: لو تسافر كم سنه
وقليبك مليته بالغناء
لابد في يوم ترجع تفتش للانا
لا ريدا تطول لا الرجعه تبقى مطمئنا






نملوز

اكيد نملة سكر

عشان التمائم بقت طااااااعمة بوجودك000

كنت مسمياك في الزقازيق (((نملة البراهو)))0000

خليك قريب 000000هنا بوح وبعض البوح نعمة 000

Post: #63
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 12-04-2010, 10:55 AM
Parent: #62

تكتيك

تستند الى باب مغلق باحكام 000

وخلف هذا الباب يتناقشون ويدبرون ويتامرون 000

رمقت الشارع بحزن واجهضت تفاصيلها من مرشحين ومقترعين وهتف الشارع (((باي ذنب قتلت))

Post: #64
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 14-04-2010, 12:30 PM
Parent: #63

غثيان


كان حلمها بدايات التفتح السماء 000 الارض 0000 المطر000

دخل ليشاركها الحلم متحوصل بالجمال00

تمت دورة حياته000

زال التحوصل000

كانت حقيقته فيروس التهام الاحلام 000

وتميمة من غير اسم00

Post: #65
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: ياسر نجيلة
Date: 15-04-2010, 06:27 AM
Parent: #64

Quote: لا تندم على حب عشته

حتى ولو اصبح ذكرى قديمة..

فإذا كانت الزهــــــــــــــــــــــــــور قد جفت ......

وضاع عبيرها ..

ولم يبقى منها غير الأشواك ..

فــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــلا تنسى

انها منحتك عطــــــــــــــراً جميلاً قد اســــــــــــــــــــــعدك


ياليتني كنت من "صياغ" التمائم ...
كان ان "توجت" حضوري اليومي ... بمشاركة
ولكن اجد نفسي خجلا ...
لتلصصي اليومي على هذا البوست ...
ولا استطيع المشاركة

دمتي ياصحبة البوست ...
ولك الاحترام والتقدير ولزوار هذا الحوش ..

Post: #66
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: محمد صديق
Date: 15-04-2010, 01:44 PM
Parent: #65

سلامات يا ناس

بِتَّنا عفاف ...نهارك طاعم

وتميمة أخرى ...متنكِّرة:

بالأمسِ كانتْ لى

وكنتُ لها..

كانت ضياء توهجى...

أحشاء قافيتى ولحم مودتى

نبعى المقدّس أغترف منه صفاء

حتى تطالعنى حدود الإرتواء

ولا اكتفاء

والآن يقتلنى الظمأ

والآن تجلدنى الرياح

تميمة (شَكِيَّة مُرَّة)

Post: #67
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: زهير الزناتي
Date: 18-04-2010, 05:50 PM
Parent: #66

لصاحبة التمائم سلامنا ... كل لمة لا بد من الإشادة بالتمائم وصاحبتها ... يعني يا عفاف عملت ليك شعبية ... الناس دي كلها متابعة ومستمتعة ... بس ما قادرة تعبر ...

Post: #68
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: محمد صديق
Date: 19-04-2010, 11:38 AM
Parent: #67

سلامات يا ناس
Quote: لصاحبة التمائم سلامنا


وسؤالنا: أين أنت؟؟

Post: #69
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عائشة صلاح الدين
Date: 02-05-2010, 08:43 PM
Parent: #14

الزيناتي يا زهير 000

لي الكتابة 000 ولكم تحمل شخبطاتي00


يا عفاف عندنا بى هناك موضوع مسخن عن الشخبطات لكن اكيد ما النوع دا العندك دا اسمو اللعب مع الكبار
شخبطات التمائم دى صعبة شوية يعنى الا نغطس لينا فى برميل نسكافيه كدا وننبرى لك ....
دى تحية بس يا فردة ( بعد تقروها امسحوها جمال فارح ما يشوف كلمة فردة دى ) .... وجاياااااااااااااااك بس مش يا اب شرا
جاياك يا فافى ..... عفاف مشتاقة ليك حتى التلفونات وقفتيها لكن انا منتظراك ..... شوش

Post: #70
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 10-05-2010, 08:24 PM
Parent: #69

Quote: جاياك يا فافى


شوش انا منتظرة احلى كلامك

Post: #71
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 10-05-2010, 08:39 PM
Parent: #70

Quote: كانت ضياء توهجى...


محمد صديق ليك كل الود

ضياء

اشرق صباحها يختال ضاحكا000

ممتلئ بتداخلات الفة000

خلخل كل الهواجس000

سكنته متمددة افق

Post: #72
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: منصور عبد الرازق
Date: 11-05-2010, 09:44 AM
Parent: #71


عفاف , والله مشتاقين ياخ
عارفة , تمايمك , وحشتنا
صار العرف لنا
وعندنا
ان لكل كلمة مرادف وصنو وخليل
آمنا , تمام الأيمان
انه ما من كلمة الا ولها ظل يساويها
تهرب منه , وتهرب اليه

هاك الكلام الذى يسكننى ظله ردحا من زمن
انا ابحث عن تميمته الضائعة
واثق اننى غير واجدها الا عندك

يخجل البدر ويخمد المصباح هات لينا صباح
نحن فى كل صباح نبنى فى الآمال ما وجدنا رباح
سرنا المكتوم بالدموع ينباح والسهاد اصبح لينا امره مباح
هات لينا صباح
يا هدى الأرواح انت للعشاق كالشذى الفواح
عطر الدنيا واملأ الأسواح يزهو بيك الكون فى غدو ورواح
النسييم لو فاح يمتزج بى زلال دمعنا السفاح
كم عشوق مقهور مضنى بالأفصاح
عينه فى الورد , ونفسه فى التفاح , هات لينا صباح
الغرام شراح للصدور لكن للقلوب جراح
قالوا اهل الحب فى الزمان الراح
نشوة الأشواق احلى من الراح

Post: #73
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: موسي عيسي
Date: 11-05-2010, 12:01 PM
Parent: #72

يا عفاف حبينا نمر و نمسى فقط لانه كلام جميل زي

حقكم دا شعرا ما عندنا ليه رقبة بس نحن نطرب

لكل جميل فلك التحية .

Post: #74
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: محمد صديق
Date: 11-05-2010, 12:14 PM
Parent: #73

سلامات يا ناس

يا بتَّنا...سلام وشوق

الحكاية شنو تغيبى كدى بدون اعلام

قولى اى حاجة مشغولة او زى طارق جبريل قافلة معاك

تحياتى للحاج ابوباس ويرد جديد.

Quote: كم عشوق مقهور مضنى بالأفصاح
عينه فى الورد , ونفسه فى التفاح , هات لينا صباح
الغرام شراح للصدور لكن للقلوب جراح
قالوا اهل الحب فى الزمان الراح
نشوة الأشواق احلى من الراح


منص يا لذيذ...أطعم من كده مافى ...لا فى السودان ولا فى تمبول.

Post: #75
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عمر نملة
Date: 13-05-2010, 06:06 AM
Parent: #74

ماتنتظر
كنا في انتظار تميمه تخفف من لسعات الهجره( بضعهم يسميها ناكرا غربه) وها انت تعودين ببلسم جديد

الشوق وقت يتلحفك
والهجره (الغربه) تسكن مهجعك
والحرقه تسري وتلسعك
مابفيد
غير تسطر بالدموع
احرف تلطف كل وجوع
تسكن حواريك والنجوع

Post: #76
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: محمد آدم النور
Date: 09-06-2010, 03:08 PM
Parent: #75

هـجرة عـصافير الـخريف
فـى مـوسم الـشوق الحلو
هـيج رحـيلا مـع الـغروب
احـساس غـلبنى اتـحملو
وكتمت اشواق الحنـيـن
داير الدموع يتـقـلـو
ورجعـت خليت الـدموع
يـنسابو ..مـنى ويـنزلو
ليـه يا عصافيـر الخريف
خضرة مـشاعـرى اشيلا صيف

Post: #77
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: محمد صديق
Date: 14-08-2010, 09:51 PM
Parent: #76

Quote: سلامات يا ناس

إذ....و...إذ
(1)
إذ يعشق سائح إمرأة سائحة

تنفلت خيول الهمج الجامحة

يكبر شكل الورد وتنفتح الأجراس

يُوقظ صمت الليل الحُرَّاس

تسقط عنق الفرس الخشبىّ

تزدحم الأمكنة المنسية

يحتل الأولاد النهر

يقيمون جسوراً ومعابد

ويغنون عروس البحر قصائد


محمد نجيب محمد على

Post: #78
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 16-08-2010, 08:36 PM
Parent: #77

Quote: تزدحم الأمكنة المنسية

يحتل الأولاد النهر

يقيمون جسوراً ومعابد

ويغنون عروس البحر قصائد



مساكم ورد يا احباب

ورمضان كريم 000

Post: #79
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 14-09-2010, 04:23 PM
Parent: #78

sudansudansudansudansudan162.jpg Hosting at Sudaneseonline.com





كل سنة وكل الناس البحبهم تامين وسالمين ولامين

واهم حاجة فرحانين 000

ويلا نفتح بوح التمائم

Post: #80
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 14-09-2010, 04:36 PM
Parent: #79

عناقيد


خلف الافق000

ومن سراب الايام الحزينة000

زبلت سوسنات دواخلها 0000

لولا عناقيد زذاذ البوح000

لاصبحت مثل زهرة خريفيةتذروها الرياح ولا ترفع راسها ثانية0000

وهاهي تحمل لغتها وتسير بها على ارض لازوردية0000

وبيدها تميمة غربة 000 الم 000 حزن000

Post: #81
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عبد الحفيظ عباس
Date: 14-09-2010, 08:46 PM
Parent: #80

زيارات عيد
ياناس تمائم صغيرة
كل سنة وانتو طيبين

Post: #82
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 16-09-2010, 00:03 AM
Parent: #81

Quote: ياناس تمائم صغيرة
كل سنة وانتو طيبين



يا ناس عبد الحفيظ

يعود عليكم وعلينا بالخير والبركة


اعطيك اكثر

ادهشته هذه المراة الطفلة باندفاعها المتهور نحو الحياة وبهرجها0000

وسالها سؤال عابر عن الوطن000

فجاة 00 انهمر فتات القناع الذي كسره السؤال000

وبرز من خلف القناع الساحر وجه لامراة عجوز000

يا الهي00

جسد شابة داهمته الشيخوخة المبكرة!!!

تميمة ضياع000

Post: #83
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: كمال الشادي
Date: 20-11-2010, 06:23 PM
Parent: #82

العزيزة فافي
حبيت اعيد عليك من خلال زاويتك الحلوة دي
تمائم صغيرة
كل سنة وانت بخير والف عافية
والتحية للاخ ولي كل اولادك

Post: #84
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: محمد صديق
Date: 12-12-2010, 11:15 AM
Parent: #83

سلامات يا ناس

كلما أرسل إليها مكتوباً لا يأتيه جواب

كلما أرسل إليها رسالة نصِّية ..يأتيه تقرير الإستلام

بان تمّ التسليم...

كلما طرق بابها لا يأتيه جواب ...

أحضر (عنكريب هبابى ) وآثر أن يكون بواباً...

Post: #85
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: عفاف علي ميرغني
Date: 21-12-2010, 09:54 AM
Parent: #84

50 جلدة

رايتها 000

عند الافق كانت نظراتها تصطدم بالسماء 000

ومن خلفها خيوط الضوء المتعبة000

وجلادها جهز كل رغباته 00واعد لعتمة الليل وجهها00

وانا انزل قلبي في يدي عبر طريق ميت في حلم مزعج00

ملح في عيني

وتحت قميصي قمل 00

وعلى شفتي غبار00

وتميمة وااي يا امي00

Post: #86
Title: Re: تمائم صغيرة0000
Author: محمد صديق
Date: 09-05-2011, 11:15 AM
Parent: #85

سلامات يا ناس

سلام وشوق لصاحبة التمائم....

والسؤال :أين انت ؟؟والحاج العجيب.