الأستاذ الخاتم عدلان حول العراق.. رأي سديد يا خاتم

الأستاذ الخاتم عدلان حول العراق.. رأي سديد يا خاتم


28-05-2003, 12:13 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=25&msg=1128115332&rn=0


Post: #1
Title: الأستاذ الخاتم عدلان حول العراق.. رأي سديد يا خاتم
Author: Yasir Elsharif
Date: 28-05-2003, 12:13 PM


علاقة مؤقتة بين احتلال العراق وتحريره
الخاتم عدلان *



لا يمكن للمدافعين عن بقاء نظام صدام حسين قبل سقوطه، أو الداعين إلى عودته اليوم، أن يفعلوا ذلك بصورة مباشرة لأن ذلك يجعلهم يهزمون هدفهم بايديهم لأسباب لا تخفى على أحد. ولذلك رفع هؤلاء شعارات كانت كفيلة بإبقاء الطاغية العراقي على عرشه، وعندما فشلوا في ذلك لجأوا إلى رفع شعارات أخرى يمكن أن تعيده إلى الحكم لو تحققت.
الحجة الأولى التي رفعوها هي أن الغزو لا يمكن أن يكون تحريرا، لأن هذا سيكون تناقضا في المصطلحات نفسها، فكيف يكون البلد المحتل بلدا حرا؟ وهي حجة تبدو معلومة من المنطق بالضرورة، لكنها ليست كذلك في واقع الحال، ولنضرب على ذلك الأمثلة:
حررت ألمانيا وايطاليا واليابان في الحرب العالمية الثانية، من الحكم النازي والفاشي والامبراطوري الإقطاعي، على التوالي، عن طريق الغزو والاجتياح العسكري من قبل دول الحلفاء، وعلى رأسهم الولايات المتحدة الأميركية. وكان ذاك تحريرا حقيقيا لأن هذه الشعوب تحررت من نظم سياسية قاهرة ولا انسانية. وبالرغم من كل دمار الحرب وويلاتها وفظائعها، فإن هذه الشعوب استطاعت النهوض من جديد، وهي تقف اليوم في مقدمة الدول المتطورة في العالم.
الاحتلال كان واقعا، والتحرر كان واقعا، ولم يظهر أي تعارض منطقي بين الظاهرتين. وهي أوضاع تحدث عندما ينعدم التناسب بين قوة القاهر ومقدرة المقهورين المباشرين على المقاومة، ويكون التدخل الأجنبي ضروريا لهذا السبب بالذات.
وثمة أمثلة ربما تكون أبعد في الزمان، ولكنها قريبة إلى الوجدان، وهي اجتياح جيوش المسلمين للمجتمعات القروسطية وتخليصها من الطغيان الوثني والقهر الإمبراطوري. حدث التحرير هناك عن طريق الاحتلال العسكري ولم يثر أي تناقض، منطقي أو غيره، بين تينك الظاهرتين.
تحرر الشعب العراقي حاليا من نظام صدام حسين عن طريق الغزو العسكري الاميركي ـ البريطاني، ولن يقلل من هذه الحقيقة إلا أن تعمد القوات الغازية إلى استبدال طغيان صدام حسين بطغيان مساو له أو متفوق عليه. وهو شيء لم يحدث حتى الآن. بل تشير الشواهد كلها إلى أن القوات الغازية تسير على طريق تسليم الأمر إلى الشعب العراقي وتحقيق الديمقراطية وفتح الآفاق من جديد لتطور غير محدود يحققه شعب موهوب.
فتحت القوات الغازية الأبواب واسعة لممثلي الشعب العراقي، بكل إنتماءاتهم السياسية والاثنية والدينية، ليتوصلوا إلى أنسب الصيغ الديمقراطية التي تناسبهم. ويتنفس الناس في كل أنحاء العراق حرية حرموا منها طوال أربعة عقود من حكم البعث العراقي في الصورة المنحطة التي آل إليها على يدي صدام حسين.
وكان من الأفضل للشعب العراقي أن يتحرر بمجهوده الذاتي ومبادرته الخاصة. ولكن ذلك لم يكن متيسرا، لأن صدام أقام نظاما مغلقا لا يمكن تغييره من الداخل إلا بعد عملية تآكل ربما تستغرق قرنا من الزمان. وهي مدة لا تنطوي على اية مبالغة لأنه إذا حكم صدام وجاء بعده قصي ثم جاء ابن قصي الذي غالبا ما يكون اسمه صدام، فإن القرن سيكون قد استنفد بكامله.
مؤيدو بقاء صدام يعلمون هذه الحقائق، ويعلمون أنهم يمكن أن يبقوا على حكم صدام دون أن يدافعوا عنه بكلمة واحدة. ولذلك تصدوا للغزو باسم الوطنية والعروبة والإسلام، وشرف الأمة، وكل الشعارات التي يمكن أن توقفهم على شرفة أخلاقية عالية وتتداعى بخصومهم إلى درك الخيانة والعمالة والإذعان للأمبريالية. ولكن النتيجة العملية لكل تلك الشعارات، هي أن يبقى صدام على عرشه في غياب اية وسيلة واقعية أخرى لإزاحته. ونحن نعلم، ومؤيدو بقاء صدام يعلمون مصير الانتفاضات العراقية الشعبية بدون دعم خارجي. إنها تعني ببساطة الذبح لعشرات ومئات الآلاف من الناس، كما برهنت القبور التي حفرت حديثا ويظهر المزيد منها كل يوم.
ولذلك فإن الداعين لبقاء صدام، لا يمكن أن يقفوا على تلك الشرفات الأخلاقية العالية إلا على تلال من المعاناة التي يصعب وصفها من قبل الشعب العراقي، وعلى الناس أن يحكموا إن كان ذلك موقفا أخلاقيا أو غير ذلك.
الشعار الثاني الذي يرفعونه الآن هو خروج القوات الغازية، اليوم وليس غدا. وهم يعلمون في هذه الحالة أيضا أن النتيجة المباشرة لخروج القوات الأجنبية اليوم، هي عودة نظام صدام واستئنافه للحكم بعد أن يكون قد حقق معجزة حقيقية هذه المرة، وتزود بأحقاد جديدة، وأثبت أن رسالته في قمع الشعب العراقي، خالدة بالفعل. فالقوة الوحيدة المنظمة حاليا، أو التي يمكن تنظيمها في ظرف ساعات من مغادرة القوات الأجنبية، هي قوة النظام العراقي المخلوع التي لم ينكل بها كما ينكل صدام بأعدائه. بل هي موجودة بما يكفي من قوامها البشري، وأموالها المسروقة وإجرامها الذي صار طبيعة ثانية، وخبراتها في القمع. بل هي باقية حتى بقائدها وأشباهه، وابنيه وأشباههما. وليس عليهم سوى أن يعيدوا ترميم قصورهم وشحذ مشانقهم وتوسيع سجونهم، بعد إعلان أن «معركة الحواسم» حققت نصرا فاق نصر «أم المعارك»!
وهناك كثيرون يعارضون نظام صدام ويمقتونه مقتا تتفاوت درجاته، ولكنهم يعارضون الغزو الأجنبي من حيث المبدأ ومهما كانت الظروف. ومشكلة هؤلاء أن مواقفهم الإطلاقية، التي تردد شعارات ضخمة، لا تعبأ كثيرا بمصائر الناس العاديين الصغار، ولا تمكنهم من قبول حقيقة أخلاقية نسبية، هي اختيار الشر الأقل من بين شرين، في موقف غاب فيه الخير المطلق.
ولكن الحقيقة الهامة هنا هي أن الشعب العراقي لم يلهه الزعيق المتعالي عن حقيقة حريته، بل باشر تلك الحرية بكل وسائل التعبير التي كانت محرمة ومحظورة، وبادر إلى تضميد جراحه، ودفن موتاه بكرامة افتقدوها أمواتا كما افتقدوها أحياء، واستعادة خدماته وتلمس طريقه إلى المستقبل.
الإرتباط الحالي بين الإحتلال والتحرير ستنفصم عراه بالقضاء على شراذم النظام القديم، وقيام حكومة ديمقراطية في البلاد. حينها سيكون الإحتلال قد فقد كل مبرراته، وما على الجيوش سوى الرحيل. أما إذا اختارت أن تبقى مع ذلك، فإنها ستجد نفسها في مواجهة شعب حر يملك ما يحيا من أجله ويموت دفاعا عنه، كما يملك في نفس الوقت القاعدة المادية التي يستند عليها في مقاومة جيش أجنبي. ولن تتمكن هذه الجيوش، لأسباب تتعلق ببلدانها، وبالمبررات التي أعلنتها لوجودها، وبالوضع الدولي، بل وبتكوين هذه الجيوش نفسها، من استخدام نفس الأساليب التي كان صدام يستخدمها في قمع انتفاضات شعبه. وسترحل دون ريب.

* كاتب سوداني
مقيم في بريطانيا
من جريدة الشرق الأوسط اليوم



Post: #2
Title: Re: الأستاذ الخاتم عدلان حول العراق.. رأي سديد يا خاتم
Author: baballa
Date: 28-05-2003, 04:33 PM
Parent: #1

up

Post: #3
Title: Re: الأستاذ الخاتم عدلان حول العراق.. رأي سديد يا خاتم
Author: altahir_2
Date: 28-05-2003, 06:23 PM
Parent: #1

ياجماعة انا متلخبط من كاتب هذا المقال الخاتم عدلان ام احمد الجلبي؟ افيدووووووووووووووني
ولنا عودة

Post: #4
Title: Re: الأستاذ الخاتم عدلان حول العراق.. رأي سديد يا خاتم
Author: Elsadiq
Date: 29-05-2003, 00:00 AM
Parent: #3


كيف يكون الاحتلال الامريكي للعراق تحرير عندما اعترفت الولايات المتحدة نفسها بانها قوة احتلال في الامم المتحدة , هل نصدق الخاتم عدلان ولا الامريكي المحترف بجريمته ؟ ربما لم تأتي الفرصة للخاتم عدلان وسماع شخصيات المعارضة التي حرضت علي الغزو بانها سوف تقاوم الاحتلال و انها خدعت من الغازي المغتصب


Post: #5
Title: Re: الأستاذ الخاتم عدلان حول العراق.. رأي سديد يا خاتم
Author: altahir_2
Date: 29-05-2003, 02:13 AM
Parent: #1

وايضا لنا عودة ولكن هذا راي آخر فهل يجد مساحة عندكم


2003/05/28

عبد الباري عطوان
إذا كان تطرف ارييل شارون وتاريخه الدموي الحافل بالمجازر أسدي خدمة كبيرة للقضية الفلسطينية، من حيث تأجيل الحلول المسلوقة وكشف حقيقة الدولة العبرية التوسعية العنصرية، وتعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية علي أرضية المقاومة، فإن تخبط السياسات الأمريكية في العراق سيؤدي إلي حالة من الصحوة الوطنية، تقود إلي حرب استنزاف ربما تجعل من مثيلاتها في فيتنام مجرد نزهة.
فالإدارة الأمريكية اتخذت مجموعة من القرارات كلها تصب في خانة واحدة، أي تجميع الأغلبية الساحقة من الشعب العراق في خندق المقاومة، وتدمير ما تبقي من مصداقية لبعض الحلفاء الذين دخلوا العاصمة العراقية كفاتحين و محررين .
ويمكن إيجاز هذه القرارات في النقاط التالية:
أولاً: تصرفت الإدارة الأمريكية بمنتهي الوقاحة عندما صدمت كل الذين حاولوا إخفاء عورتها، عندما اعترفت بأنها قوة احتلال وليست قوة تحرير ، وتحملت مسؤوليات احتلالها كاملة تجاه من هم تحت الاحتلال، وفق القانون الدولي، وذهبت إلي مجلس الأمن الدولي لاستصدار قرارات برفع الحصار وإطلاق يدها في استغلال النفط العراقي، ووضع عائداته في صندوق تشرف عليه مباشرة.
ثانياً: تخلت الإدارة الأمريكية عن كل خططها السابقة بتشكيل مجلس وطني، أو حكومة مؤقتة، من العراقيين القادمين من الخارج لإدارة شؤون العراق، وتبخرت كل الآمال بإجراء انتخابات وشيكة، وتحويل العراق إلي نموذج ديمقراطي تحتذي به دول المنطقة.
ثالثاً: ارتكبت الإدارة الأمريكية خطيئة العمر عندما بادرت إلي حل الجيش العراق، وكل الأجهزة الأمنية، ووزارات السيادة، مثل الإعلام والداخلية والخارجية، الأمر الذي يعني حرمان مليون عراقي من مصدر رزقهم الوحيد، وتجويع أسرهم.
رابعاً: حل حزب البعث وجميع مؤسساته وطرد كبار موظفيه وصغارهم، وحرمانهم من أي دور سياسي في حاضر العراق ومستقبله، وهذا يعني تعطيل قدرات تكنوقراطية هائلة في مجالات الصحة والإعمار والنفط، وحرمان البلاد من الاستفادة من هذه الخبرات في مرحلة إعادة الإعمار.
خامساً: إعلان دونالد رامسفيلد وزير الدفاع الأمريكي أنه لن يسمح بقيام حكومة إسلامية في العراق، علي غرار الحكومية الإيرانية، الأمر الذي يعني استعداء الشيعة، بعد أن تم استعداء معظم السنة.
الضباط والجنود الذين جري تسريحهم من الجيش وأجهزة الأمن سيتحولون إلي أي حركات مقاومة تفتح أذرعها لهم. وإذا افترضنا أن هناك ستة ملايين قطعة سلاح في العراق حالياً، فإن علينا أن نتصور الجحيم الذي ستواجهه القوات الأمريكية فيما هو قادم من أيام.
بول بريمر الحاكم السامي الأمريكي للعراق يبشرنا بأن هؤلاء سيجدون مجالات عمل مريحة في القطاع الخاص. وهو قول ساذج ينطوي علي جهل كبير بواقع العراق، وظروف هؤلاء، فالقطاع الخاص في العراق شبه معدوم، ولم يكن له وجود حقيقي طوال السنوات الثلاثين الماضية في العراق، لأن النظام كان شمولياً اشتراكياً، وحتي ينمو هذا القطاع يحتاج الأمر إلي مليارات الدولارات من الاستثمارات، وعشر سنوات علي الأقل. فهل سينتظر هؤلاء الجنود المسرحين عشر سنوات حتي يجدوا عملاً؟
وماذا عن ملايين العاطلين الآخرين من الشبان الذين تقذف بهم الجامعات والمعاهد إلي سوق العمل، حيث لا جيش يستوعبهم، ولا قطاع عام يوفر لهم الحد الأدني من الأجور والعيش الكريم؟
وفوق هذا وذاك ماذا سيفعل جندي أو ضابط أو رجل أمن في القطاع الخاص، وما هي الوظائف التي ستستوعبهم، بالله عليكم ما هي الوظيفة التي سيشغلها رجل أمن، أو مخابرات، لا يملك أي مؤهلات غير التجسس علي البشر وكتابة التقارير عنهم؟!
ولا نعرف ما هي القوي التي ستساند الاحتلال الأمريكي وقراراته الاستفزازية هذه، فحتي الدكتور أحمد الجلبي رئيس المؤتمر الوطني العراق انضم إلي أبناء الجارية العراقيين بعد تجريد ميليشياته من أسلحتها، وطرده من المقر الذي استولي عليه في نادي الصيد أفخر الأندية العراقية، وسمعناه يصرخ بأعلي صوته لقد ضحك الأمريكيون علينا وخدعونا ، وشاهدناه عبر الفضائيات يطالب بتشكيل لجنة للدفاع عن استقلال العراق وحقوق شعبه.
فإذا كانت الحكومة الأمريكية لا تأتمن الجلبي والطالباني والبارزاني رجالها الذين خدموها ووفروا الغطاء الإعلامي والسياسي لاحتـــلالها للعــراق، فمن سيأتمنون إذن، وبمن سيثقون؟
عندما كنا نحذر من نوايا الإدارة الأمريكية وحقيقة أهدافها من غزو العراق، كان الدكتور الجلبي وأمثاله يتهموننا بمساندة الدكتاتورية، والتخلف، ومعارضة التحرير ، وها هو الدكتور الجلبي، وبعد أقل من شهرين من التحرير وهبوطه في الناصرية بباراشوت أمريكي يشتكي من الخداع الأمريكي، ويطالب بالحفاظ علي استقلال العراق. وسبحان مغير الأحوال، واللهم لا شماته.
عملية تحرير العراق انطلقت فعلاً من الفالوجة بالأمس، ومن النجف وكربلاء ستنطلق في الغد. فها هو العد التصاعدي لسقوط الجنود الأمريكيين وطائراتهم العمودية قد بدأ، وبطريقة متسارعة، ففي أقل من يومين سقط خمسة جنود قتلي وحوالي عشرة جرحي، وما خفي كان أعظم. ولولا وجود مراسلي قناتي سي.إن.إن و الجزيرة لما اعترفت القيادة المركزية للقوات الأمريكية بسقوط هؤلاء، أو ربما قالت إنهم سقطوا بنيران صديقة، وكأن هؤلاء من نسل الملائكة، وطائراتهم طيور أبابيل لا تصل إليها القذائف البشرية.
المستقبل قاتم بالنسبة للأمريكيين ومن تبقي من حلفائهم في العراق، وفي الدول المجاورة، وخاصة في الكويت، فمن المؤكد أن الكويتيين بالذات سيصابون بحالة من الاكتئاب بمجرد سقوط جندي أمريكي أو تفجير دبابة، وستتصاعد هذه الحالة وتتعقد، مع تصاعد أعداد القتلي والجرحي. شهر عسلهم مع الفرح كان قصيراً، واحتفالاتهم بسقوط الطاغية لم تعمر طويلاً.

المصدر القدس العربي اليوم

Post: #6
Title: Re: الأستاذ الخاتم عدلان حول العراق.. رأي سديد يا خاتم
Author: Yasir Elsharif
Date: 29-05-2003, 04:05 PM
Parent: #1

Quote: الإرتباط الحالي بين الإحتلال والتحرير ستنفصم عراه بالقضاء على شراذم النظام القديم، وقيام حكومة ديمقراطية في البلاد. حينها سيكون الإحتلال قد فقد كل مبرراته، وما على الجيوش سوى الرحيل. أما إذا اختارت أن تبقى مع ذلك، فإنها ستجد نفسها في مواجهة شعب حر يملك ما يحيا من أجله ويموت دفاعا عنه، كما يملك في نفس الوقت القاعدة المادية التي يستند عليها في مقاومة جيش أجنبي. ولن تتمكن هذه الجيوش، لأسباب تتعلق ببلدانها، وبالمبررات التي أعلنتها لوجودها، وبالوضع الدولي، بل وبتكوين هذه الجيوش نفسها، من استخدام نفس الأساليب التي كان صدام يستخدمها في قمع انتفاضات شعبه. وسترحل دون ريب.


أما صاحبنا عبد الباري عطوان فهو من أبواق صدام المعروفة وله في ذلك تاريخ كبير.. وهو من الشخصيات المكروهة من قبل كثير من العراقيين، ما عدا الصداميين وحلفاؤهم..
وأنا أتفق مع الأستاذ الخاتم، وأضيف أن الولايات المتحدة قد دخلت العراق وانتهت.. والآن يرى غالبية العراقيين ضرورة بقاءها إلى حين تكوين حكومة حرة..

Post: #7
Title: Re: الأستاذ الخاتم عدلان حول العراق.. رأي سديد يا خاتم
Author: altahir_2
Date: 02-06-2003, 12:01 PM
Parent: #1

ياسر سلام اها خلينا من عبد الباري رأيك شنو ؟ وايضا لنا عودة

إلغاء عقد مؤتمر وطني عراقي وتعيين مجلس في غضون أسابيع
غموض بشأن الخسائر الأميركية بعد مقتل جندي ببغداد


الجنود الأميركيون في موقع الهجوم بحي الأعظمية

تضاربت الأنباء اليوم بشأن الخسائر في صفوف القوات الأميركية نتيجة الهجوم الذي تعرضت له في حي الأعظمية ببغداد. فقد أكد شهود عيان لمراسلة الجزيرة في بغداد أن قنبلتين يدويتين ألقيتا على مدرعة أميركية كانت تقف أمام مسجد أبو حنيفة النعمان بحي الأعظمية في بغداد.

وأعقب ذلك تبادل لإطلاق النار بين المهاجمين وطاقم المدرعة أسفر عن مصرع جندي أميركي ومواطنين عراقيين اثنين أثناء الاشتباك، إلا أن مصدرا عسكريا أميركيا اعترف بإصابة جنديين أميركيين بعد أن ألقت مجموعة من العراقيين قنبلة يدوية على المدرعة الأميركية في حي الأعظمية قبيل موعد الصلاة.


شقيق أحد القتيلين العراقيين يبكي عقب الحادث (الفرنسية)
وذكر أحد شهود العيان أن الأميركيين فتحوا النار على الفور مما أدى إلى مقتل مواطنين عراقيين وإصابة ثلاثة آخرين ولم يكن أحد منهم قد شارك في الهجوم.

وقد أشهرت القوات الأميركية أسلحتها في وجه طاقم الجزيرة أثناء تغطية الحادث بينما كان يجري سحب المدرعة من الموقع.

جمع الأسلحة
وجاء الهجوم في الوقت الذي بدأت فيه قوات الاحتلال حملة لجمع الأسلحة الثقيلة والخفيفة من المواطنين العراقيين. وأفادت الأنباء أن العراقيين لم يتوجهوا في اليوم الأول إلى نقاط تسليم السلاح في بغداد، بل إن بعضهم تقدم إلى مراكز الشرطة للمطالبة بالحصول على ترخيص للاحتفاظ بسلاحه للدفاع عن نفسه.

وقد أمهلت سلطات الاحتلال العراقيين أسبوعين لتسليم ما لديهم من أسلحة ومتفجرات للقوات الأميركية, على أن يتم تسليم هذه الأسلحة في أكياس شفافة.

وطالب أحد ضباط الشرطة العراقيين بنزع الأسلحة "من المجرمين فقط" على أن يحتفظ المواطنون بأسلحتهم لمواجهة الأخطار التي تحيط بهم.

من جهة أخرى تجمعت حشود من منتسبي هيئة التصنيع العسكري في بغداد أمام مقر الهيئة للإعراب عن غضبهم واستيائهم من عدم تحديد مصيرهم حتى الآن.

إدارة مؤقتة

بول بريمر
في هذه الأثناء ذكرت مصادر أميركية أن الإدارة الأميركية في العراق قررت إلغاء عقد مؤتمر وطني عراقي وتنوي تعيين مجلس سياسي في غضون ستة أسابيع, يقوم بمهام الحكومة المؤقتة في العراق. وقال المسؤولون إن المجلس السياسي الذي سيضم ما بين 25
و30 عضوا ستكون مهمته الرئيسية تقديم المشورة للإدارة المحتلة في المجالات الاقتصادية والسياسية.

وسيكون على المجلس أيضا تعيين مستشارين في مختلف الوزارات ووضع دستور جديد يطرح في استفتاء للتصويت عليه. وذكرت المصادر أن المجلس سيكون ممثلا للشعب العراقي في علاقاته مع السلطة المؤقتة للتحالف.

وكان الحاكم الأميركي الأعلى للعراق بول بريمر أعلن في 21 مايو/ أيار الماضي عن إرجاء المؤتمر الوطني الذي كان سيعقد لتعيين مجموعة تضم شخصيات عراقية تكلف صياغة الدستور الجديد للعراق.

تظاهرات البصرة

أطباء عراقيون يتظاهرون أمام مقر قيادة القوات البريطانية في البصرة (أرشيف)
من جهة أخرى تظاهر نحو خمسة آلاف عراقي وسط البصرة احتجاجا على تعيين الجيش البريطاني أحد ضباطه لإدارة المنطقة. ويطالب سكان المحافظة بتنصيب حاكم عراقي منتخب. ودعا منظمو التظاهرة في بيان سلم للصحفيين كل القوى السياسية العراقية إلى عقد مؤتمر بشأن مستقبل العراق برعاية الأمم المتحدة.

وكان الجيش البريطاني أعلن يوم 24 مايو/ أيار الماضي أنه سيشكل لجنة من المختصين برئاسة ضابط بريطاني لتحل محل "مجلس البصرة" السلطة الانتقالية العراقية التي أقيمت لإدارة المدينة.

وفي تطور آخر اتهمت رابطة الدفاع عن المبعدين في منطقتي كفري وخانقين بمحافظة ديالي ميليشيات الاتحاد الوطني الكردستاني بممارسة التطهير العرقي في تلك المحافظة وذلك بإجبار السكان على إخلاء بيوتهم. من جانبه رد الاتحاد الوطني الكردستاني على هذه الاتهامات وقال إن الأمر يتعلق باسترداد أملاك سلبها منهم النظام العراقي السابق. وقد أسفر النزاع على ملكية الأراضي والبيوت عن تشريد نحو ثلاثة آلاف عائلة.

المصدر :الجزيرة + وكالات


Post: #8
Title: Re: الأستاذ الخاتم عدلان حول العراق.. رأي سديد يا خاتم
Author: قرشـــو
Date: 02-06-2003, 12:14 PM
Parent: #7

بالعودة قليلا للوراء

نجد ان البعث فى العراق جاء بعد فترة حكم شيوعى

والخاتم عدلان طبعا لا يخفى على احد توجهه

إذن ما زال البعض يحلم بالامانى السندسية

لكم تحياتى

Post: #9
Title: Re: الأستاذ الخاتم عدلان حول العراق.. رأي سديد يا خاتم
Author: تراث
Date: 02-06-2003, 10:55 PM
Parent: #8

اؤيد كل حرف وكلمة جاءت في مقال الخاتم عدلان , فهذا الراي يتطابق مع رأيي تماماً حول ما حدث ويحدث في العراق .
ولكن يظل سؤال قديم قابعاً في ذهني . وهو : كيف استطاع الخاتم عدلان وأعضاء حزبه الناشئ ان يخرجوا من ضيق الأيدلوجيا ، ولم يستطعوا الخروج من ضيق أخر هو ضيق المواقف السياسية المتشددة حد التعسف ونفي الأخر، كيف استطاعوا التحرر من عسف الديمقراطية المركزية ومايتبعها، ثم استبدلوا كل ذلك بعسف جديد ذي طابع سياسي .
كيف يقبل (حق) الاحتلال الأمريكي للعراق (وانا من مؤيديه) ويرفض بشده حق أحزاب الآمة والاتحادي والشيوعي في الوجود والاستمرار . ويرفض القبول بان هذه الأحزاب هي ما أنتجه الواقع السوداني بكل ظروفه التاريخية/ الاجتماعية ، وان هذه الظروف لازالت تستدعي وجودهم وتفرض علينا الاعتراف بهم وبضرورة وجودهم وحتى التحالف معهم لانجاز الكثير من المهام المشتركة .
هل استبدل الخاتم وحزبه التطرف الأيديولجي بتطرف اخر سياسي ، انتقل من راديكالية ألأيدولوجيا اليسارية الى رادكالية أخرى ؟
والكلام كثير ، ظللت أود قول بعضه تعقيباً على بعض حوارت عادل عبد العاطي القاسية في هذا البورد ، ولم تتح لي الفرصة أو الآمكانية لذلك .
كامل محبتي واحترامي للخاتم عدلان وحزبه وأعضاء حزبه

Post: #10
Title: Re: الأستاذ الخاتم عدلان حول العراق.. رأي سديد يا خاتم
Author: Amjad ibrahim
Date: 03-06-2003, 00:15 AM
Parent: #1


سلام جميعا
و شكرا د.ياسر على الموضوع

الاخ تراث انا من اعضاء حركة حق، و لم افهم تماما ما تعنيه بأننا في حركتنا نعارض فكرة وجود احزاب اخرى و نسعى لنسفها من الوجود، نحن نعتقد ان الاحزاب الطائفية هي اساس البلاء في السودان و نعتقد ان فصل الحزب عن الطائفة هو من أول ضمانات الديمقراطية، لكن ذلك لا يعني اننا نرفض وجود الطائفة مطلقا، لكننا نرفض وجودها كتنظيم سياسي فهي لا تتبع وسائل ديمقراطية لانتخاب قياداتها و هنا تكمن خطورتها حيث انها تؤسس لدكتاتورية مدنية مطلقة في خلطها بين السياسة و القداسة،
دعك مننا نحن فقد وافقت الاحزاب الطائفية ذاتها على هذا المبداء في مؤتمر اسمرا للقضايا المصيرية و عادت للنكوص عنه في اول منعطف لها

أيضا وجهت لنا اتهام في قضية نحن فيها الضحية و ليس المتهم، اذ ان المتابع لمسيرة حركة المعارضة السودانية يرى جليا ان معظم الاحزاب التي ذكرت حاربت دخول حركتنا للتجمع لعدة سنوات و باعذار واهية، و استثني هنا جزئيا حزب الامة حيث كانت له في آخر فترة مواقف ايجابية في هذا الامر

آمل ان لا اكون قد افسدت على الاخ ياسر بوسته في قضية جانبية لكني قصدت التوضيح فقط
تحياتي


Post: #11
Title: Re: الأستاذ الخاتم عدلان حول العراق.. رأي سديد يا خاتم
Author: altahir_2
Date: 03-06-2003, 03:46 PM
Parent: #1

إهداء الي د. ياسر والاستاذ الخاتم عدلان وصديقي الاستاذ عثمان تراث

العراقيون يشتبكون يوميا بالايدي والالسن مع الاحتلال
2003/06/03

بسبب المعاملة الفظة من الجنود وعدم احترامهم النساء والعائلات
بغداد ـ القدس العربي ـ من هاني عاشور:
علي حواجز التفتيش التي وضعها الأمريكان في مفترقات الشوارع الرئيسة ببغداد ومدن عراقية أخري، وعند طوابير السيارات في محطات الوقود يمكنك ان تحظي يوميا علي الأقل بمعركتين او ثلاث بالأيدي والألسن بين جنود أمريكان ومواطنين عراقيين، أسباب هذه المعارك في وجهة نظر العراقيين تتلخص بقيام الجنود الأمريكان بالتجاوز عليهم او إجبار بعضهم للنزول من السيارات والتفتيش وربما يكون السبب هو ان بعض العراقيين عادة ما يكونون بصحبة عائلاتهم حيث يطلب الجنود الأمريكان نزول الجميع من السيارة لتفتيشها، ومثل هذه الأمر وفي حال وجود نساء في السيارة يثير الكثير من القلق والغضب عند العراقيين الي الحد الذي يبدون فيه انزعاجهم ويتلفظون بكلمات ربما يفسرها الأمريكان بأنها شتيمة ويبدو انها كذلك، مما يثير معارك الألسن التي عادة ما تنتهي بالمدافعة والأيدي، ولكن المنتصر في كل الأحوال هم الجنود الأمريكان حيث يقتادون مثل هؤلاء الأشخاص بقوة السلاح الي زاوية ما من الشارع لمعاقبة العراقي بطريقة فضة كرفع الأيدي والانبطاح علي الارض او ضربه بطريقة عشوائية.
في منطقة البياع ببغداد حيث توجد نقطة تفتيش زادت فاعليتها العمليات الأخيرة ضد القوات الأمريكية وبدأ الجنود الأمريكان اكثر جدية في عمليات التفتيش أوقف بعض الجنود سيارة عراقية لتفتيشها، وما كان منهم إلا ان وجدوا رصاصة لمسدس في أرضية السيارة، ومثل هذا يكفي لان تثور ثورة الأمريكان، طلبوا من صاحب السيارة تسليم مسدسه، أكد انه يمتلك مسدسا لكن في بيته وان هذه الرصاصة تعود له، لكن الأمريكان أصروا علي ان مسدسا في السيارة، فما كان من العراقي إلا القـــــول ان نزع السلاح لم يبدأ بعد وان الأمريكان قالوا انهم سيمـــنحون العراقيين تراخيص لحمل المسدسات، ومع طول النقاش الذي لم يكن منه أي نتيجة دفع الجنود الأمريكان المواطن العراقي، ويبدو انه شعر بالإهانة فعاد ليضرب أحد الجنود، فكانت الطامة الكبري حين اجتمع عليه اكثر من عشرة جنود ليوسعوه ضربا مما تطلب تدخل البعض لتتحول المعركة الكلامية الي معركة بالأيدي أسفرت عن وجه عراقي مدمي ويد مكسورة.
مثل هذه المعركة الصغيرة تحدث مئات المعارك يوميا في شوارع بغداد وهي تشعر العراقيين بمهانة الاحتلال وتحول (المحررين) الي مستبدين، هذا ما كان قاله رجل مسن لأحد الجنود الأمريكان عندما طلب منه جندي أمريكي دفع سيارته لاكثر من عشرة كيلو مترات للحصول علي بعض لترات من البنزين بسبب نفاذ البنزين في سيارته للوقوف في الطابور، رفض الجندي الأمريكي علي الرغم من تدخل الناس والطلب بمساعدة هذا الرجل وفسح المجال له في الطابور، ولم تنته الحكاية حتي تحول الرجل المسن الي خطيب مفوه في ساحة محطة الوقود هو يصرخ بوجه الجنود الأمريكان داون.. داون بوش.. انتم اتعس من صدام، انتم الغرباء تتحكمون فينا، يا لسوء القدر، لقد أعدنا البنزين والكهرباء بعد حرب 1991 بشهر واحد وانتم القوة العظمي لم تتمكنوا بعد من تنظيم طابور السيارات، إنكم تسرقون البنزين وتمنعون الكهرباء لتشغلوا العراقيين بهمومهم انتم اتعس من صدام وكانت الخطبة كافية ليتعاطف الناس معه وتثير غضب الجنود الأمريكان الذين منعوه من دخول محطة الوقود إطلاقا وطاردوه بهراواتهم وهو قد تجاوز السبعين عاما. هذه المعارك الصغيرة تتحول يوميا الي مائدة حديث أمسيات العراقيين الذين يقضون نصف الليل في تجمعات قرب منازلهم هربا من حر انقطاع الكهرباء وقتلا لوقت العطالة والبطالة حيث اصبح اكثر من 10 مليون عراقي عاطلين عن العمل بعد توقف المؤسسات الصناعية وحل وزارات الجيش والداخلية والأعلام وتوقف الكثير من المصالح عن مزاولة نشاطاتها بسوء تردي الوضع الأمني والاقتصادي.
العراقيون يوردون مساء في جلساتهم كل ما شاهدوه صباحا من معارك فيذكر بعضهم بعضا، وتأتي بعد ان يستعرض كل واحد منهم أخبار العمليات التي تشن ضد القوات الأمريكية هنا او هناك، فالحديث عن تشكيل الحكومة لم يعد صالحا للمساء واصبح الحديث عن عمليات المقاومة التي تتكرر كل يوم ولا يذكر الأمريكان شيئا عنها إخفاء لخسائرهم، بينما يقسم العراقيون انهم شاهدوا مثل هذه العمليات في أماكن شتي من العراق او سمعوا عنها من ثقاة الناس.