في وجه من باعوا الديانة بالدراهم والنقود (توجد صور شعرية)!

في وجه من باعوا الديانة بالدراهم والنقود (توجد صور شعرية)!


14-05-2008, 03:27 AM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=205&msg=1323838008&rn=0


Post: #1
Title: في وجه من باعوا الديانة بالدراهم والنقود (توجد صور شعرية)!
Author: عبدالأله زمراوي
Date: 14-05-2008, 03:27 AM

يحزن الفرد منا لما يحدث لوطنه من احتراب وأقتتال وعنصرية بغيضة وقبلية خرجت علينا كالغول، وكاننا عدنا القهقري لعصور التركية السابقة! ان العين لتدمع عندما تموت أمامك الكلاب الضالة، فما بالك بشعب كامل يموت بلا وجيع او نديم. والسلطة الحاكمة الآن هي (محور الشر) أو Axis of evil وهي سالبة الشعب حقوقه، والجابية للضرائب والأتاوات دونما رحمة. وهي ذات السلطة التي حرضت معارضيها على القتال!

فماذا تبقى لنا فى زمن (الكوليرا) ان نفعله؟؟؟؟؟

ها قد غفوت على الصمود!

ألهبت حنجرتي
بأصداء الرعود.
كحلت أحزاني
بمرواد الصمود.
وسبابتي أغمدتها
في عين
جبار حقود!

يا أيها الباغي الذي
جاس خلال الدار
افسدنا ....
واورثنا القعود!

يا ايها الظالم والجاهل.
والشرير والكاذب.
يا أيها الجلاد والراجف.
والمثلي والشيطان.
تلميذ الجحود.....!

قم نلتقي وجها
على نار الصمود!
قم نلتقي....
ثكلتك لعنات الجدود!

لم تبايعك الجماهير،
التي مزقت لحمتها،
ولسوف لن
ترتاح بعد اليوم،
من لطم الخدود!

اقسمت بالقرأن
اني ثائر في وجه
من خانوا العهود!

أقسمت بالأنجيل
اني ثائر في وجه
من باعوا الحدود!

أقسمت بالتوراة
اني ثائر
في وجه من
باعوا الديانة
بالدراهم والنقود!

اقسمت بالسودان
اني سائر في الدرب
استبق الرعود!

اقسمت أني ثائر
في وجه من شادوا
الأرائك بالجماجم،
ثائر في وجه
من شادوا السدود!

أسمعت أني قد غفوت
على النضال
على الصمود!
ها قد غفوت
على الصمود!

عبدالأله زمراوي
مايو 2008

Post: #2
Title: Re: في وجه من باعوا الديانة بالدراهم والنقود (توجد صور شعرية)!
Author: عبدالأله زمراوي
Date: 22-05-2008, 07:19 PM
Parent: #1


(1)
في الماضي
كنت اعانق
ظلي كالنخلة
خوف هجيرالرمضاء!

كنت أخاف
من الوالي، ذي اللحية،
حين يغير الليل
على رمل الصحراء!

مضت الأيام
بلا ظل يأويني
من عسس السفهاء!

(2)
و أفقت بليلي
والوطن الغالي
قد بيع بأمر
الوالي فينا، ذي اللحية،
دون ضمير او حياء!

ابتاه....
وطني قد بيع بدينار
ببلاط الخلفاء!
أبتاه....
وطني قد بيع
على مرأى
من نصب الشهداء!

ابتاه ...
قد بعنا الوطن
كما الأشياء!

(3)
ورجعت الآن
أعيش بلا وال
يرمقني كالقط.

الآن أعيش
على أٍستحياء!

في الماضي قالوا:
أن الشمس تغيب
على الصحراء!
فلماذا ظلي يلفحني
بحديث نفاق ورياء؟!

وطني ان بيع
على قرع الطبل
واحلام السفهاء،
يكفيني ان أسكن
وطنا يغمرني
كالبدر، بهاء وصفاء!

أحبابي..
قد ضقت
بتأويل النص
وتطريز العلماء!

أحبابي
قد ضقت
بحف الشارب
في الفجر
علي نسق الخلفاء!

أحبابي
قد ضاع العقل
بتشذيب اللحية
صيفا وشتاء!

الآن أنا حر
الا من نفسي الحرة.
امي حرة
الا من نفس حرة.
وابي حر
ما زال يعيش
بجلباب الشرفاء!

فدعوني أقبع
كالظل على
كتف الفقراء ؟!
فأنا منفي
منذ ولدت
بقلب الصحراء!

منفي يجزم
أن الأرض سماء!
منفي يحلم
ان الوطن ضياء!!

عبدالأله زمراوي
كندا مايو 2008


Post: #3
Title: Re: في وجه من باعوا الديانة بالدراهم والنقود (توجد صور شعرية)!
Author: عبد الله الشيخ
Date: 22-05-2008, 07:48 PM
Parent: #2

عسس
بتقول عسس
انهم الان يجلسون معنا
فى رقابة قبلية لصيقة
لله درك ايها الشاعر النحرير
ليتك معنا هنا فى السودان
سلام عليك فى الغربة البعيدة
امتعتنا بزيارتك القصيرة لاجراس الحرية