وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....

وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....


16-08-2005, 02:43 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=178&msg=1139057376&rn=23


Post: #1
Title: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: محمدين محمد اسحق
Date: 16-08-2005, 02:43 PM
Parent: #0

زمان المهازل ..اخشي ان يأتي احدهم ليبرر ايضأ ...


وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين

وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة






دبي - العربية.نت

شهد أحد الفنادق الشهيرة فوق نهر النيل بميدان التحرير بالقاهرة حالة زواج هي الأولى من نوعها في مصر والعالم العربي بين رجلين كويتيين من المثليين.

زفت فرقة موسيقية العريسين بعد حفل حضره مدعون من الرجال والنساء في إحدى قاعات الفندق الذي تزين لهذا الحفل الخاص، فانتشرت الزهور والورود وأطلقت البخور.

وقالت صحيفة "الاسبوع" المصرية إنه عند الثانية عشرة مساء، نزل رجلان من سيارة فخمة مزينة بالورود والزينة، وتأبطا ذراعي بعضهما، وتقدما وسط فرقة الموسيقى التي راحت تزفهما.

وتوجه الرجلان بخطوات وئيدة إلى القاعة التي جرى فيها الاحتفال حيث كان رجال ونساء يجلسون في مناضد متفرقة، لكنهم كانوا رجلين معا.. أو سيدتين معا، مما يدل على أن المدعوين للحفل من المثليين أيضا.

وتضيف الصحيفة أن المجتمع الكويتي والدولة هناك رفضا أن يسمحا لهما بهذا الزفاف، فجاءا إلى مصر ليكونا أول زوجين رجلين يتزوجان بعضيهما البعض في العالم العربي. في منتصف القاعة جلس العروسان 'الرجلان" علي كرسيين متجاورين، تحيط بهما الزهور من كل اتجاه، بينما راحت أصوات الموسيقي تصدح في أروقة القاعة.

كان الزوج أومن أطلق عليه هذا اللفظ ممتلئ الجسد، ضخم الملامح، يتدلي شعر رأسه علي ظهره. أما الآخر الذي أطلق عليه "الزوجة" فكان ذا قوام نحيف، رشيق بعض الشيء، وإن كان شعره أقل من شعر الزوج الرجل.

كان الجميع يراقب نظراتهما وابتساماتهما ومغازلاتهما لبعضيهما البعض، كانا يتهامسان، ثم تكسو وجهيهما ضحكة عريضة، وفي مشهد لا يخلو من دلالات، راح كل منهما ينظر إلي الحاضرين ويوزع ابتساماته عليهم.

صوت الموسيقى كان يعلو مع أغان خليجية وأخري أجنبية، يتردد صداها في أجواء القاعة. ودعا منسق الفرقة الموسيقية العروسين "الرجلين" للتقدم إلي منتصف الصالة، وعلى أنغام الموسيقات المختلفة، الصاخب منها، والكلاسيكي الهادئ، راح كلاهما يرقصان، 'الرجل العروس" كان يرقص وكأنه ينافس أشهر الراقصات، أما 'العريس' ضخم الجثة فكان يهز جسده بالكاد ويسعي قدر جهده لتوفير طاقته.

وحين راح "العروسان الرجلان" يواصلان وصلات الرقص علي مختلف الموسيقات، اندفع العديد من الشباب الخليجي إلي قلب القاعة يتمايلون ويرقصون ويرددون الأغاني. كانت أشكالهم جميعا وملامحهم تكشف عن طبيعتهم وعن تركيبتهم. هكذا استمرت الرقصات الشبابية لأكثر من نصف ساعة، وسط حالة من الفرح والبهجة الغريبة.

وفي لقطة درامية راح العريس يحكي وقائع قصة العشق والوله التي ربطته بمحبوبه "عروسه الرجل" نظر إلى الحضور وأمسك بسماعة الميكروفون ليروي بإثارة وتشويق وقائع الغرام الذي ربط بين قلبه وقلب الرجل الذي أحبه منذ سنوات طوال.. قائلا: "إنه صمد في مواجهة كل الضغوط التي تعرض لها، لكي يظفر بمحبوبه وعشقه الأول في الحياة".

وراح يحكي بألم عن بلده وأهله في الكويت الذين "ورفضوا أن يسمحوا له بإقامة حفل زواجه من حبيبه علي أرض بلاده" مبديا تأثره الشديد بهذا الموقف غير المبرر حسب وصفه، فقرر "أن يقام حفل زفافه علي حبيبه في أرض الأهرامات والتاريخ" على حد قوله. "ليستمع هو وحبيبه بشهر العسل علي ضفاف النيل الخالد، وليعيش لحظات السحر المصري فوق ربوع هذا البلد".

وبعد وصلة من التصفيق الحار الذي قوبل به كلام العريس 'الرجل" راح العروس "الرجل" يحكي من جانبه قصة الذكريات السعيدة، ولحظات الارتباط الأولي التي جمعته بحبيب القلب، ويروي "وقائع الكبت والحرمان والقيم البالية التي منعته من الارتباط بأعز إنسان لديه في الوجود". ويوجه الاتهامات لما وصفها "بالعادات الذميمة التي تحرم الإنسان الذكر من أن يمارس الحب مع حبيبه الذكر.

ثم تسللت إلى منتصف القاعة راقصة شابة، اتجهت صوب العروسين "الرجلين".. وراحت تتمايل بينهما. وراحت تدعو الفتيات الموجودات بالقاعة لكي يشاركنها فرحة الزفاف، فاندفعن يحيطن بها من كل اتجاه، ليعبرن عن سعادتهن بهذا الحدث الذي سيفتح الطريق أمامهن لكي تتزوج كل منهن من تحب من بنات جنسها.

ووسط الصخب الذي عم المكان، تقدم أحد العاملين بالفندق، يدفع بتورتة كبيرة أمامه كتب عليها اسم الزوجين "الرجلين". وكما يفعل في حفلات الزفاف العادية، راح يقدم لهما سكينا، وطلب منهما قطع تورتة الزفاف، إعلانا ببدء الخطوات العملية لعقد الزواج الأبدي بين 'الرجلين'.

وعلى أنغام الموسيقي الهادئة تقدم الزوجان وأمسكا بالسكين، وبرقة شديدة جري قطع التورتة التي رسمت علي شكل قلب، فيما راح الحاضرون يصفقون إعجابا، ثم تواصلت الرقصات وراح برنامج الحفل يأخذ طريقه حتى الخامسة صباحا.

ثم راحت فرقة الزفاف تزف العروسين "الرجلين" إلى غرفة مشتركة تم حجزها خصيصا في الفندق.

Post: #2
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: Esameldin Abdelrahman
Date: 16-08-2005, 02:57 PM
Parent: #1

محمدين يا خوي

وحاة الله غلبني الاكتبوا .

غايتو
له في خلقه شئون .

ارقد عافية

Post: #3
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: Esameldin Abdelrahman
Date: 16-08-2005, 03:14 PM
Parent: #2

September 15, 2003
Muslim Issues
Why All the Fuss? Gay Marriage and the Fear of Joy Among Muslims
print-friendly version
Comments (73) | TrackBack (1)






By Tarek Fatah and Nargis Tapal

Last month, we attended a number of weddings in Toronto. Each had its own flavor, from Pakistani to Palestinian, from elaborate Orthodox church ceremonies to modest mosque rituals. Though the rites differed, the grooms and brides were all beaming with joy.

As these couples embraced their future together, we couldn't help but feel sad for Canada's gay and lesbian couples being pilloried for seeking the same happiness. We were also taken back to a humid August evening in Karachi in 1974 when we were permitted to marry.

Gays and lesbians wishing to marry face a gantlet of opposition and we, as a heterosexual Muslim couple, can empathize with their pain. To become husband and wife, we, too, had to confront deep-seated prejudices. Culture, religion, and family would not permit the daughter of a Shia Muslim of Gujarati ethnicity to marry the son of a Sunni Muslim of Punjabi ancestry.


--------------------------------------------------------------------------------


--------------------------------------------------------------------------------

Four years earlier, our paths had crossed at a noisy demonstration at the University of Karachi. Two 20-year-olds pursuing graduate studies in English literature; one, an orator with two stints as a political prisoner; the other, a Beatles fan with a Ringo Starr mop of hair, who had never been to a protest rally in her life. They fell in love. In true Islamic tradition, she proposed, he accepted.

However, it was not to be that easy. This was traditional Pakistan where nothing happened without parental assent. When news got out that Nargis Tapal and Tarek Fatah wanted to wed, all hell broke loose. Both families vetoed the match. Devastated, we contemplated eloping, and were accepted at Oklahoma State University, but just to get there would cost a fortune, and we were penniless.

With nowhere to run, we persevered and several years later, both sets of parents buckled and gave their consent. To this day, we still cannot understand why it was so difficult to achieve such simple joy. After 29 years as husband and wife, we want no one denied the happiness we enjoy.

Sadly, the gatekeepers of bliss and the purveyors of grief are still alive and well. From prelates and imams to rabbis and pundits, the forces of religion are arrayed against the gay and lesbian community. Once again, we are witnessing an attack on joy and happiness in the name of religion and tradition.

As practising Muslims, we acknowledge that no faith, particularly Islam in its traditional interpretation, permits same-####### marriage or condones homosexuality. However, neither does faith allow hate and bigotry to be camouflaged as a quest for religious purity.

Most Canadian Muslims reject the notion of same-####### marriages and they are perfectly entitled to their beliefs, if, indeed, the issue is one of belief. But we think the position taken by religious leaders attacks the basic humanity of gays and lesbians. Dehumanizing "the other" is the first step to setting them as targets of bigotry and hate. Invoking religion to accomplish this task is shameful.

A Muslim monthly magazine asked its readers in an editorial , "Would you rather have church or state in your bedroom?"

Without answering the question, and oblivious to the implications of inviting church, mosque or state into our bedrooms, the writer goes on to predict moral disaster.

Accepting homosexual relationships as "marriage" will be the last nail in the coffin of human morality, according to the editorial. We Muslims allowed and promoted the delinquency in our daily life and kept quiet; we tolerated the illegitimate relationships of consenting adults outside marriage; we turned a blind eye to the "coming out of the closet" and hid behind the curtain of "hate the sin, but love the sinner" ... Even if we are looked upon in the West as "fundamentalists" or "homophobes," it is an obligation for all Muslims to do our part just as the Catholics are doing.

Last nail in the coffin of human morality? Not the Holocaust, not the genocide in Rwanda, not the massacres in Bosnia? Just same-####### marriage? Not murder, not hunger, not rape, not war, not honour killing, not illiteracy, not sexual assault by clergy, not its cover-up? To the editorial writer, nothing seems to be as vile as homosexuality.

Muslims should know better than to fall into this trap. They have been at the receiving end of slander and hate and it has taken collective action of some courageous people to defend the human rights and humanity of Muslims as equal citizens in our society. Even though an overwhelming majority of Canadians does not believe in the Qur'an as a word of God and Prophet Muhammad, may peace be upon him, as a Messenger of God, we Muslims have been given a status, at least in the law, as equal citizens, no matter how offensive others may find our religion.

The same holds true for the other side. After all, Muslims do not believe that Jesus was a Son of God; or that God should be worshipped in physical depictions such as statues; or that God does not exist at all, as atheists say. However, not only have we learned to accept Canadians with whom we have profound differences of religious belief, we have developed a society in which these differences are no hindrance to our relationship with each other.

It has been the intrinsically tolerant nature of Canadian society that has defined the rights of Muslims as equal citizens, despite our minority status. How can we then campaign against the very values that accord us the dignity we deserve?

If you believe your religion doesn't permit gay marriage, then simply don't marry a person of your own #######. End of story. Why would you wish to impose this standard on people who believe that religion, in their interpretation, does not exclude same-####### marriages?

The same religious groups that today say their only objection to the proposed law is the word "marriage," were at the forefront of challenging Bob Rae's Bill 167 in 1994; a proposed law that did not mention same-####### marriage and spoke only of same-####### rights.

The law drafted by the federal government as presented to the Supreme Court makes an explicit declaration protecting the right of any church, mosque, synagogue, and temple to refuse to perform same-####### marriages.

So why the fuss over gay marriage? Could it be the same forces of religion, tradition, culture, and hate that opposed our heterosexual marriage 30 years ago are still making their presence felt? Is it joy that they fear? Happiness, it seems, is an affront; they simply cannot fathom the idea of two people wishing to live together as a family, and to be accepted the way the Almighty created them.

As a happily married Muslim couple who almost weren't, we need to speak on their behalf, even though Islam does not permit same-####### marriages. If gays and lesbians wish to pursue their own path in life, who are we to place obstacles in their way? If their choices are contrary to that of the Divine, only the Divine can be certain. Let us find God in our kindness and compassion instead of hate and self-righteousness. For isn't God the most merciful and the most compassionate?

Only God knows whether we are right in standing up for our gay friends, but we do so in all sincerity and with the hope that no one should shower grief over the happiness sought by another human being. Let us learn to live and let live.

Tarek Fatah is co-founder of the Canadian Muslim Congress and host of Muslim Chronicle on Vision TV in Canada. Nargis Tapal writes short stories and poetry.

المصدر
www.muslimwakeup.com/.../ 2003/09/index.php

Post: #4
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: هاشم نوريت
Date: 16-08-2005, 04:35 PM
Parent: #3

مراسل على الهواء محمدين شكرا لهذا الخبر ....

ارجو من الجمهوريين حيدر وعمر وياسر ان يوضحوا لنا رايهم هل يجب ايقاع
اى نوع من العقاب فى هؤلاء لفعلتهم هذه ام يتركوا لانهم احرار فى افعالهم
تهمنى جدا رؤيتكم فى هذا الامر....

Post: #8
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: ahmed haneen
Date: 16-08-2005, 11:09 PM
Parent: #2

اخونا محمدين

تحياتي

يا اخوي الأيام دي مالك

حاصل عليك شنو

بوستاتك بقت زي صحيفة الدار

رغم حوجة الوطن / القضية،، لقلمك

بس قلت انبهك

مع تقديري

Post: #5
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: Agab
Date: 16-08-2005, 05:29 PM
Parent: #1

عـــــــــــــــش رجبـــــــــــــــــــــــــــــــــاً
تــــــــــــــــــري عجبــــــــــــــــــــــــــــــــاً

ًشكراً محمدين علي جلب الأخبار

Post: #6
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: عبدالعظيم عبدالله
Date: 16-08-2005, 06:03 PM
Parent: #5

اعوذ بالله من غضب الله من هذه حرية حيرة قوم لوط التي ادت الى تدميرهم والقضاء عليهم تماما

Post: #7
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: ترهاقا
Date: 16-08-2005, 10:57 PM
Parent: #6

الاخ محمدين

Quote: وحين راح "العروسان الرجلان" يواصلان وصلات الرقص علي مختلف الموسيقات، اندفع العديد من الشباب الخليجي إلي قلب القاعة يتمايلون ويرقصون ويرددون الأغاني. كانت أشكالهم جميعا وملامحهم تكشف عن طبيعتهم وعن تركيبتهم. هكذا استمرت الرقصات الشبابية لأكثر من نصف ساعة، وسط حالة من الفرح والبهجة الغريبة.


معنى الكلام ده فى حفلات مماثلة كتيرة جاية - يـــــــــــــــــــــا للهول

Post: #9
Title: ربنا يحفظكم ويحفظ اولادنا وبناتنا
Author: Layla Mohamed Salih Omer
Date: 17-08-2005, 00:01 AM
Parent: #1

شعور بالغثيان اصابني... ربنا يحفظكم ويحفظ اولادنا وبناتنا من كل سؤ وبلاء

Post: #10
Title: Re: ربنا يحفظكم ويحفظ اولادنا وبناتنا
Author: عبدالله
Date: 17-08-2005, 00:09 AM
Parent: #9

نوريت
Quote: ارجو من الجمهوريين حيدر وعمر وياسر ان يوضحوا لنا رايهم


لا تزج باسم الجمهوريين في مثل هذا الوسخ
الجمهوريين تعرفهم ساحات الفكر والشهادة
والثبات علي المبادئ

Post: #12
Title: Re: ربنا يحفظكم ويحفظ اولادنا وبناتنا
Author: عاطف عبدالله
Date: 17-08-2005, 00:30 AM
Parent: #10

الأخ محمدين
تصحيح لماجاء
Quote: شهد أحد الفنادق الشهيرة فوق نهر النيل بميدان التحرير بالقاهرة حالة زواج هي الأولى من نوعها في مصر والعالم العربي بين رجلين كويتيين من المثليين.

أود أن أذكر بأن مثل هذه الزيجة شهدها السودان في أربعينات القرن التاسع عشر في مدينة الأبيض حيث زف رجل لرجل في عرس أكتملت فيه كل طقوس الأفراح السودانية وقد ألبت تلك الحادثة قلب محمد أحمد الصوفي فحمل سيفه ليحاربها لولا أن بعض حيرانه ومريديه منعوه من ذلك ، إلا أن تلك الحادثة قد عجلت ظهوره فيما بعد برسالته المهدية وصار ييعرف يأسم الأمام محمد أحمد المهدي.

Post: #11
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: Al-Shaygi
Date: 17-08-2005, 00:27 AM
Parent: #1




Quote: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....


الكويت بلد متحضررررررررر وبه حريييييييات وماشي مع الأمريكان وبالرغم من كدة لم يسمح المجتمع والحكومة بمثل هذه التفاهات!!!!

أما مصر المؤمنة فماذا جرى لها ؟؟؟

أجزم بأن السكوت على هذا الفساد لا معنى له سوى الخوف من المجتمع الدولي من أن تأتي إتهاماته بالتخلف والتحجر والغلو ؟؟؟

الله يستر ما تصلنا الحرية دي مع السودان الجديد ويقوموا ناسم فلان وفلانه يسوها لينا في الهيلتون ولا حتى في حدائق أبريل؟؟؟

الله ما يورينا يوم زي ده في بلدنا...

الشايقي

Post: #13
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: محمدين محمد اسحق
Date: 17-08-2005, 00:57 AM
Parent: #11

الاخوة...
عصام الدين عبد الرحمن ..هاشم نوريت ..احمد حنين ( سأخذ بنصائحك ) ..عجب ..عبد العظيم عبد الله ..ترهاقا ..ليلي محمد صالح عمر..عبد الله..عاطف عبد الله ..الشايقي ...
حفظ الله بلدنا من كل سوء ..ورغم ذلك وكما اشار بعضكم لسنا في مأمن مما يحدث حوالينا ..مصر هذه جارتنا حيطة بالحيطة .. الهوس الذي رأيناه في الحفلات التي دعي لها بعض الفنانين العرب الي السودان يجعلنا ندق ناقوس الخطر ..المبررات والمصوغات باسم الحرية وغيرها ستكون جاهزة مثلما جاء في المقال الذي تفضل اخونا عصام الدين باحضاره الي البوست ......................................................................

مرة اخري حمانا الله من كل سوء وشر ..وفتنة ..........................................

Post: #15
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: Layla Mohamed Salih Omer
Date: 17-08-2005, 02:50 AM
Parent: #13

والله ياجماعة بالرغم من ان الموضوع جد مقزز وبيعمل الغثيان الا اننا لازم نفكر بجدية نعمل شنو خاصة مع شبابنا وشاباتنا البيقو بدخلو الجامعة صغار جدا لانو الظاهرة دي اتفشت جدا ولو لاحظتو الافلام الاجنبية فيها تركيز علي الجانب دة حتي في سياق اجمل الافلام. ودايما الموضوع الشين اول مرة الزول بيكش منه ويستهجنو لكين كثرة التكرار ممكن تخلي الواحد يشوفو عادي والخطورة تنبع من هنا.
بالنسبة للكبار الحددوا اتجاهم في الحياة بيكون عندهم حصانة ضد التغيير السالب لكين الشباب في سن المراهقة عندهم طاقة زايدة وتوجيه اقل والعلاقة بين الكبار والصغار ما قوية يعني في misscomunication عشان كدة لازم لازم لازم نفكر في مقترحات لي توعية الشباب (وما تنسو ارتفاع نسبة الاصابة بالايدز)

Post: #14
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: الزنجي
Date: 17-08-2005, 02:15 AM
Parent: #1



العزيز محمدين
شكرا لايراد الخبر
تصحيحا لبعض المعلومات ان تلك الحادثة لم تكن الاولي فى العالم العربي
فقد سبق الكويتين البحرينين فى ذالك المضمار والعياز بالله

وازيدك من الشعر بيت ،،،، يوجد مرقص خاص وبار بالمثليين فى البحرين


اللهم استرنا واستر عيوبنا


محمد عبدالله ـ الزنجي

Post: #16
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: محمدين محمد اسحق
Date: 17-08-2005, 03:00 AM
Parent: #14


اختي ليلي محمد صالح ..
حقيقة أحيك علي كلماتك ...

Quote: والله ياجماعة بالرغم من ان الموضوع جد مقزز وبيعمل الغثيان الا اننا لازم نفكر بجدية نعمل شنو خاصة مع شبابنا وشاباتنا البيقو بدخلو الجامعة صغار جدا لانو الظاهرة دي اتفشت جدا ولو لاحظتو الافلام الاجنبية فيها تركيز علي الجانب دة حتي في سياق اجمل الافلام. ودايما الموضوع الشين اول مرة الزول بيكش منه ويستهجنو لكين كثرة التكرار ممكن تخلي الواحد يشوفو عادي والخطورة تنبع من هنا.
بالنسبة للكبار الحددوا اتجاهم في الحياة بيكون عندهم حصانة ضد التغيير السالب لكين الشباب في سن المراهقة عندهم طاقة زايدة وتوجيه اقل والعلاقة بين الكبار والصغار ما قوية يعني في misscomunication عشان كدة لازم لازم لازم نفكر في مقترحات لي توعية الشباب (وما تنسو ارتفاع نسبة الاصابة بالايدز)


اخي محمد عبد الله الزنجي ..
لك التحية ................

Quote: وازيدك من الشعر بيت ،،،، يوجد مرقص خاص وبار بالمثليين فى البحرين


بمعني آخر اننا انفسنا ليس بمأمن من هذه الفتن ..
أجارنا الله واياكم ..............................

Post: #17
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: محمد الامين احمد
Date: 18-08-2005, 00:20 AM
Parent: #1

الاخ محمدين محمد اسحق

تحية طيبة


Quote: ارجو من الجمهوريين حيدر وعمر وياسر ان يوضحوا لنا رايهم هل يجب ايقاع
اى نوع من العقاب فى هؤلاء لفعلتهم هذه ام يتركوا لانهم احرار فى افعالهم
تهمنى جدا رؤيتكم فى هذا الامر....



و اضم صوتى الى الصوت السيد هاشم نوريت، مهتم جدا بمعرفة الرآى الجمهورى فى هذة المسألة و كيفية التصرف حيالها، فهل من مجيب ؟

و شكرا

Post: #18
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: محمدين محمد اسحق
Date: 18-08-2005, 00:57 AM
Parent: #17


اخي محمد الامين احمد ...
لك التحية والتقدير .....

Quote: و اضم صوتى الى الصوت السيد هاشم نوريت، مهتم جدا بمعرفة الرآى الجمهورى فى هذة المسألة و كيفية التصرف حيالها، فهل من مجيب ؟


دعني أختلف معك ومع اخي العزيز هاشم نوريت ..فالموضوع يعني الكل ..وليس جهة معينة ..وهم لهم مطلق الحرية في أن يردوا او ان يصمتوا ..لكن لا أتفق ان يوجه لهم السؤال بالتحديد .............................................................

اخوك محمدين

Post: #19
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: محمد الامين احمد
Date: 18-08-2005, 05:24 AM
Parent: #1

الاخ محمدين

تحية طيبة


الحقيقة يهمنى معرفة وجهة نظرهم ، حيث انهم ينادون بتطوير الشريعة

فهل ينطبق ما قام به ((الرجلان)) تحت قائمة التطويرات ام ماذا ؟

و اضيف ايضا الاستاذ ابو الريش

و شكرا

Post: #20
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: Abdulla Ageed
Date: 18-08-2005, 06:00 AM
Parent: #1

الاخ محمدين

كما قال بعض الأخوة، ليست الحادثة الأولى في الوطن العربي

وأيضا ذكر أحد الأخوة أنها حدثت في السودان قبل 180 عاما.

ولكن أحد شهود العيان أخبرني أنه (حضر) عرس رجلين سودانيين مثليين

في الرياض في حي منفوحة
.

كما أخبرني أحد الشباب في هولندا أن هناك ظاهرة غريبة وسط مجتمع

السودانيين المهاجرين هناك، وهي انتشار المثليين (رجال ونساء).



Post: #21
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: Yasir Elsharif
Date: 18-08-2005, 07:43 AM
Parent: #1

الأخ محمد الأمين،
لقد أجبت على سؤال هاشم نوريت وسؤالك في هذا البوست:
النازيون أيضا قاموا بتعذيب المثليين!! ولكنهم ارتكبوا ما هو أفظع..
أرجو أن تنقر وتقرأه..

ياسر

Post: #22
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: محمد الامين احمد
Date: 18-08-2005, 07:53 AM
Parent: #1

الاستاذ ياسر الشريف

تحية طيبة

شكرا على الرد و اللنك

Post: #23
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: Yasir Elsharif
Date: 18-08-2005, 07:58 AM
Parent: #1

الله يبارك فيك يا محمد..

ولي سؤال لهاشم نوريت كتبته له في بوست إكزورسيست؟
هل أنت أيضا لا تترحم على الفقيد جون قرنق يا هاشم نوريت؟؟

..

Post: #24
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: محمدين محمد اسحق
Date: 18-08-2005, 10:35 AM

الاخ عبد الله عقيد ..
لك التحية ........

Quote: ولكن أحد شهود العيان أخبرني أنه (حضر) عرس رجلين سودانيين مثليين

في الرياض في حي منفوحة.

كما أخبرني أحد الشباب في هولندا أن هناك ظاهرة غريبة وسط مجتمع

السودانيين المهاجرين هناك، وهي انتشار المثليين (رجال ونساء).


عجيب جدأ ..ما صار يحدث علي ندرته ..وما كان يحدث علي ندرته أيضأ ...

ذكرتني اخي عقيد بقصة هولندا هذه ..وهي انه لدينا مجموعة من الشباب دائمأ ما يذهبون الي هولندا ..وقد رووا لي ان احد السودانيين قد تزوجه هولندي والله هكذا سمعتها ..واتت اخته لتوجه صوت لوم عنيف الي السودانيين علي عدم حضورهم لحفل زواج شقيقها ..........


اخي محمد الامين احمد ..
يبدو ان الحاحكم قد أفلح فها هو الاخ ياسر الشريف يفرد بعض بوست ليجاوب علي تساؤلاتك ....


اخي د.ياسر الشريف ...
مرحبأ مجددأ بعودتك الينا ..
وحقيقة اطلعت علي البوست الذي قد أفردته لهذه المسألة ..وهو وللحق في غاية العلمية

والفكرة ......................................................................

Post: #25
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: مهيرة
Date: 18-08-2005, 01:05 PM
Parent: #24

الاخ الكريم محمدين محمد اسحاق

لا حول ولا قوة الا بالله العظيم

اللهم احفظ ابناء وبنات المسلمين

كتبت بوست قبل كم يوم بعنوان:

** الثورة الجنسية: من قصة الحية...وحتى رواياتنا المروية **

الاخت العزيزة ليلى

التربية والتوجيه ومنذ نعومة اظافر الابناء والمراقبة الابوية ولكن بكل الحب والحنان حتى يكون

الوالدين او احدهما هو اول من يلجأله الطفل ويحكى له عن كل مايجرى معه،وطبعا تنبيه الاطفال بما هو

التحرش الجنسى وبأهمية الابتعاد عن من يحاول ذلك معهم أو الهرب أو الصراخ وطلب العون العون من

الآخرين

والدعاء المستمر لهم بالهداية والحفظ،وتلقينهم اذكار الحفظ


Post: #26
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: محمدين محمد اسحق
Date: 18-08-2005, 01:16 PM
Parent: #25

اختي مهيرة ..

شكرأ لك علي المرور ..
وحقيقة هذه قضية يبدو انها قديمة متجددة مع قلتها ..لكن لابد من تضافر الجهود من كافة الجهات ذات الشأن من اجل الا تصبح امرأ عاديأ .......................................

Post: #27
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: تولوس
Date: 18-08-2005, 01:55 PM
Parent: #26

اخي محمدين اشكرك جدا لتسليط الضوء علي هذا الامر الخطير والجللالذي يحدث لاول مرة علي الملاء وعلي انغام الموسيقي

فهذه الفعلة القبحية والشنيعة متفشية في كل العالم وهي عمل شيطاني لا يرتبط بملة اوجنس او مجتمع معين ...
ولكن ان نجعل لها اطار قانوني او طقوس احتفالية فهذه هي الكارثة فعلا... ولا نملك الا ان ندعوا المولي عز وجل ان يكفينا شر الفتن ما ظهر منها وما بطن وان يجنبنا شرور العادات الدخيلة علي مجتمعاتنا والتي احسب انها محافظة واذا ابتيلتم فاستتروا...
حسبنا الله ونعم الوكيل

Post: #28
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: محمدين محمد اسحق
Date: 18-08-2005, 02:06 PM
Parent: #27


اخي تولوس ..
لك التحية ...

Quote: هذا الامر الخطير والجلل الذي يحدث لاول مرة علي الملاء وعلي انغام الموسيقي

فهذه الفعلة القبحية والشنيعة متفشية في كل العالم وهي عمل شيطاني لا يرتبط بملة اوجنس او مجتمع معين ...
ولكن ان نجعل لها اطار قانوني او طقوس احتفالية فهذه هي الكارثة فعلا...


وهذه هي الكارثة ..نعم مجتمعنا السوداني ولله الحمد محافظ الي حد انه ليست هناك مجاهرة بهذه المعصية ..ولكن مثلما ذكرت الاخت مهيرة ..الخوف علي النشء والجيل القادم .......
نسال الله ان يحفظهم من هذه الموجات الخبيثة التي باتت تنشر حولنا ................

Post: #29
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: zoul"ibn"zoul
Date: 18-08-2005, 04:48 PM
Parent: #1


سلام يا شباب

انتو معترضين على زواج الرجل من الرجل أو المرأة من المرأة لانو الدين
قال دة حرام و لا علشان أسباب تانية لا علاقة لها بالدين

السؤال التانى لالاخو الجمهورى - ما هو موقف الحركة الجمهورية سابقا أو
حاليا من قضايا الشواذ الجنسى و حقوق الاِنسان و الشريعة

و شكرا
زول بن زول

Post: #30
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: Yasir Elsharif
Date: 19-08-2005, 04:21 AM
Parent: #29

لقد سبق لي الكتابة يا زول بن زول والرد أرجو أن تقرأه في الوصلة الموضوعة..

سؤالك:
Quote: انتو معترضين على زواج الرجل من الرجل أو المرأة من المرأة لانو الدين
قال دة حرام و لا علشان أسباب تانية لا علاقة لها بالدين

يا سيدي الدين، أي دين، يحاول أن ينظم حياة الناس.. والحالة الطبيعية هي زواج المرأة بالرجل، وقد توصل الناس لهذه البديهة قبل الأديان الكتابية المعروفة بزمن طويل..

ولكن هناك انحرافات لها العديد من الأسباب، وهذه الانحرافات لم يعد من المجدي التعامل معها بالعقوبات أو القوانين.. ولهذا أرى أن حاجة الناس للدين هي حاجة كبيرة جدا ولكن المسلمين الذين يقدمون الدين على أنه عقوبات ورجم وقطع وقتل لن يستطيعوا أن يفرضوا رؤاهم هذه على العالم.. ولن يستطيعوا أن يفرضوها في دولهم نفسها، لأن الانفتاح العالمي أصبح واقعا.. المطلوب هو تقديم الإسلام بطريقة مفهومة ومقبولة ومتفهمة للمشاكل وتعرف طرق علاجها..
مشاكل المجتمعات العربية عديدة.. واليوم قرأت عن زواج المصياف..
زواج المصياف

طبعا يمكن منع هذا النوع من الزيجات بالقانون، ولكن إذا لم تحصل التربية التي تضمن العفاف والتصون والممارسة الطبيعية بالزواج المعروف فلن تفيد القوانين والعقوبات إلا في جعل الممارسات أكثر سرية كما هو حادث الآن في المجتمعات العربية، ويمكن للسودانيين الموجودين في السعودية أن يخبروك..

سؤالك الذي وجهته لي:
Quote: السؤال التانى لالاخو الجمهورى - ما هو موقف الحركة الجمهورية سابقا أو
حاليا من قضايا الشواذ الجنسى و حقوق الاِنسان و الشريعة

موقف الحركة الجمهورية سابقا من قضايا الشذوذ الجنسي أنها ليست من ضمن حقوق الإنسان، وإنما أمراض نفسية واجتماعية تحتاج العلاج، قبل العقاب..
والشق الآخر من السؤال "حاليا" الإجابة عليه: لست متحدثا بإسم حركة للجمهوريين ولا أنتمي إلى حركة بهذا الإسم، ولا أعتقد أن الفكرة الجمهورية تحتاج اليوم إلى حركة أو حزب، ولكن موقفي الشخصي هو ما قال به الاستاذ محمود سابقا وحاول أن يقنع به الناس وتعرض في سبيل ذلك لجهالة الجهلاء أمثال نميري والمكاشفي وتآمرهم.. وقد حدث ما توقعه الأستاذ محمود وكتبه في منشور "هذا .. أو الطوفان" والذي يحدث الآن ما هو إلا هذا الطوفان.. وفي محيط السودان بدأت الآن مظاهر تبشر بأن الحكومة التي اضطرت اضطرارا لعقد اتفاق السلام وكتابة دستور انتقالي لا يتعارض مع حقوق الإنسان هي بداية محاولة إصلاح الضرر الذي أحدثه الجهل والغرور الذي بدأ منذ عهد الشقي نميري .. وبالمناسبة، حتى في قوانين السودان التي ورثها السودان من عهد الاستعمار كانت لا تسمح بزواج المثليين، ولكنهم كانوا موجودين يومها وهم موجودون الآن، ومسألتهم تحتاج لعلاج، لا ريب..

ياسر

Post: #31
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: اشرف السر
Date: 19-08-2005, 04:55 AM
Parent: #30

الإخوة والأخوات

هذا بلا شك انحراف عن الفطرة،، مرض يجب علاجه وليست ظاهرة سوية..

وارى أن بعض المتداخلين يحاولون الزج بالجمهوريين في مثل هذا الموضوع اصطيادا في الماء

العكر..

وهذه المحاولة فيها اعتراف ضمني بالفكرة الجمهورية وانها الأصلح للحاضر بما فيها من

مرونة تواجه بها كل ما استجد في عصرنا الراهن من مشاكل،،

واثني ما قاله الأخ ياسر الشريف بأنه لا وجود لحركة جمهورية حاليا وانما هو رأي شخصي لا

يمثل الفكرة الجمهورية..

ولا ارى من موجب هنا للزج بالفكر الجمهوري فهو فكر يدعو لطريق محمد فعلا وقولا،،اما اذا

اراد الإخوة الذين تعرضوا لهذا الموضوع فتوى جاهزة فعليهم بأصحاب الفتاوى فما أكثرهم في

زمننا هذا..

هذا والسلام

Post: #39
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: مهيرة
Date: 20-08-2005, 01:54 PM
Parent: #31

Quote: هذا بلا شك انحراف عن الفطرة،، مرض يجب علاجه وليست ظاهرة سوية..


الأخ الكريم أشرف السر:

تخريمة:

عشان الكوت الفوق دة من كلامك، اعترضناأيضا على تيموليت المثلية...الجميلة..الانيقة

زى جمال الزفاف دة واناقته...رغم انحرافه على الفطرة

تحياتى

Post: #32
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: مهيرة
Date: 19-08-2005, 05:31 AM
Parent: #30

الاخ الفاضل د. ياسر

سلام وتحية

اود ان اسألك عن رأيك كطبيب لك بحث حول هذا الموضوع كما ذكرت أنت،فى استبعاد المثلية الجنسية من

قائمة الامراض النفسية(منذ العام 1981)،وماهو موقف الطب النفسى فى المانيا من ذلك؟

Quote: وإنما أمراض نفسية واجتماعية تحتاج العلاج، قبل العقاب..


وأرجو مشاركتك بالرأى فى بوست انزلته قبل ايام بعنوان:

** الثورة الجنسية: من قصة الحية....وحتى...رواياتنا المروية **

تحياتى

Post: #33
Title: فأما حاجة هذا العصر فإلى الهداية.. ولا يزال هناك دور للدين إذا فُهم الفهم الصحيح..
Author: Yasir Elsharif
Date: 19-08-2005, 07:53 AM
Parent: #32

الأخت الكريمة دكتورة مهيرة،
تحية طيبة
وأشكرك على السؤال والاهتمام بمعرفة رأيي في هذا الموضوع الدقيق والحساس..


Quote: اود ان اسألك عن رأيك كطبيب لك بحث حول هذا الموضوع كما ذكرت أنت،فى استبعاد المثلية الجنسية من

قائمة الامراض النفسية(منذ العام 1981)،وماهو موقف الطب النفسى فى المانيا من ذلك؟


أولا البحث الذي أقوم به هو دراسة خاصة وليست رسمية لأنني في هذا البلد لم أعمل في مجال الطب النفسي وإنما عملت في مجال الطب الباطني..
رأيي الشخصي في استبعاد المثلية الجنسية من قائمة الأمراض النفسية هو أن هذه الخطوة غير سليمة..

حسب علمي أن مؤسسات الطب النفسي تلتزم بهذا القرار، ولكن في نفس الوقت أعرف أنه حتى في السابق لم يتمكن أحد أو مؤسسة أو مستشفى من فرض العلاج على من لا يريده أو من لا يعترف بأنه يعاني من مرض.. ولذلك بالنسبة لهؤلاء الذين لا يحتاجون لمساعدة طبية ظلت المسائل كما هي.. طبعا المثليون يتعرضون لاضطرابات وأمراض نفسية أخرى مثل الاكتئاب وغيره ويقصدون الطب النفسي للعلاج من هذه الاضطرابات مثلهم مثل الناس الآخرين، ولكن نسبة الإصابة بالأمراض النفسية لديهم أكثر.. وقد يجد المريض من يقول له أن سبب اكتئابه هو نمط الحياة التي يعيشها وهي مسألة لا تزال مستنكرة في المجتمع ولا يزال المثليين يتعرضون لكثير من المتاعب الاجتماعية..

في تقديري أن الضرر قد أصاب أولئك المثليين الذين لا يريدون الاستسلام لظروفهم ولا للأسباب التي خلقت لهم تلك التوجهات المثلية وهم يقاومونها ويريدون المساعدة الطبية والنفسانية من الاختصاصيين.. المؤسف أن مؤسسات التأمين الصحي لا تتكفل بدفع تكاليف علاج هذه الفئة إذا لم يكونوا يعانون من أمراض نفسية أخرى..

أتمنى أن أستطيع الكتابة باللغة العربية حول موضوع دراستي الخاصة، وأظن أن دور الدين هنا مهم جدا ولكن على ألا يكون مجرد تذكير بالأوامر والنواهي وتخويف من العذاب وذكر أمثلة قوم سيدنا لوط وما إلى ذلك.. هذا ما احتاجت إليه البشرية في السابق، وربما لا يزال البعض يحتاجون إليه، ولكن للدين دور آخر أعظم من ذلك وهو أنه يحترم الإنسان، ويتفهم مشاكله ويشجع على نشر المعرفة ويضيف عليها ويقدم ما يستطيع أن يهدي كل إنسان إلى نفسه ويتعرف على مشاكلها ويحلها بنفسه أو يتقبل مساعدة من يستطيع أن يحلها معه.. ولعله من أجل هذا لم ينزعج الأستاذ محمود من ظواهر الثورة الجنسية التي حدثت منذ أواخر الستينات وأصبحت اليوم تمثل بعدا خطيرا في وسائل الإعلام المقروءة والمرئية والمسموعة.. وإنما كان ينظر إليها بمثابة صرخة استغاثة وهي بهذا علامة صحة أكثر منها علامة مرض.. وقد جرى على قلمه في كتابه الذي رد فيه على الدكتور مصطفى محمود في عام 1971 قوله:


Quote: فأما حاجة هذا العصر فإلى الهداية .. فإن البشرية لم تكن يوما في التيه كما هي اليوم .. وسمة هذا العصر هي القلق، والحيرة، والاضطراب .. هذا عصر الثورات: الثورة الثقافية، والثورة الجنسية، وثورة الشباب، وكلها دليل على القلق، والحيرة، والاضطراب .. هذا عصر (الهيبيز) .. جماعات من الشباب، من الجنسين، يزيد عددهم كل يوم، ويستطير شرهم كل يوم، حتى لقد عم جميع الأقطار .. يقوم مجتمعهم على الرفض، فهم قد وجدوا مجتمع الحضارة الغربية، الآلية، مجتمع إنتاج واستهلاك، فقد الإنسان المعاصر فيه روحه، وقيمته، وحريته، واستحال إلى آلة تنتج وتستهلك، فرفضوه، ورفضوا معه كل عرف، ودين .. وفزعوا إلى صور من مجتمعات الغابة، فهم يلبسون المرقعات، ويسيرون حفاة، ويرسلون شعورهم، ويبيتون على الأرصفة، والطرقات، ويستبيحون بينهم من العلائق الجنسية ما ظلت البشرية على صيانته حريصة خلال تاريخها الطويل .. هم يبحثون عن حريتهم، وعن إنسانيتهم، وعن فرديتهم، فلا يكادون يجدون غير الضياع، وغير القلق، وغير الإضطراب .. فهل عند مصطفى محمود إدراك واسع لهذه الظاهرة، واهتمام بها، وسعي لإيجاد الهداية لها من القرآن بتفسيره العصري؟؟


وأيضا كتب الأستاذ محمود في نفس ذلك الوقت، حوالي عام 1971، المقدمة الرابعة لكتاب "رسالة الصلاة" وقد جاء فيها:

Quote: ومنطقة الكبت، في صدر كل منا، عبارة عن سجن رهيب.. أشد رهبة من سجن ((الباستيل)) المشهور.. وهو سجن مظلم، لا يصل إليه النور، ولا الهواء.. وقل أن تصل إليه، من الخارج، الأصوات.. وقد زج في هذا السجن بأبرياء، ومظاليم، وأحرار، بغير محاكمة وقام على أبوابه سجانون عتاة، أشداء، أرهبوا السجناء، وأذلوهم، واضطروهم إلى الطاعة، ففقدوا الحرية، وفقد بعضهم الحركة.. ولكنهم لا يزالون، جميعهم، أحياء يتطلعون ليوم الإنعتاق، وأمامهم إحدى خطتين: إما أن يثوروا بالسجانين والحراس، ويقتحموا أبواب السجن، فتسيل بهم الشوارع سيلا بشريا مجتاحا، أو أن يجدوا العدل منا، والإنصاف، والتفهم العميق.. وفي سبيل هذا التفهم برزت في أروبا، وفي أمريكا، أساليب من الحياة، والفكر، كأساليب ((الهيبيز)) وأساليب ((اللامعقول))، ولكنها أساليب تدل على الحيرة، وعلى القلق، وعلى الجهل بأصل المشكلة.. ومع ذلك فإنها تملك فضيلة الاعتراف بهذه المأساة، في حياتنا، التي تحاول الكثرة الغالبة تجاهلها.. ومن أجل ذلك فإنا لا نعتبر حركات الشباب، التي تتجه اتجاه ((الهيبيز)) علامة مرض، وإنما هي عندنا علامة صحة.. وهذا هو الذي جعلنا نجزم بأنا نعيش الآن في أخريات أيام مرحلة التطور العضوي - العقلي..

ومن أجل تفهم هذه المأساة لا بد من تعمق أصولها، وهي أصول بدأت منذ فجر العقل البشري.. وقد كان الخوف، والجهل مسيطرين على قضاة وسجاني هؤلاء البؤساء.. ونحن لا نستطيع أن نعيد الحرية لهؤلاء المظاليم إلا إذا كنا، قضاة وسجانين، متحررين من الخوف، ومتحررين من الجهل.. ولا يحررنا من كل أولئك إلا العلم بالأشياء على ما هي عليه في الحقيقة.. وأول ما تعطيه حقيقة الأشياء أن الناس قد خلقوا ليكونوا أحرارا.. ولا يذهلننا عن هذه الحقيقة كون الناس قد خلقوا ضعافا.. فإن هذه مرحلة، وهم، في هذه المرحلة، قد باعوا حريتهم، وقد أنى لهم الآن أن يستردوها بالعمل الجماعي، وبالعمل الفردي..

وأول ما يمكن أن يقدمه لنا العمل الجماعي تنظيم الجماعة وفق قانون العدل، بدلا من قانون الغابة، حتى نحارب الخوف فلا نضطر إلى زيادة السجناء ((الكبت)) بغير موجب.. وقانون العدل يقول أنه ليس هناك قوي، وضعيف، وإنما هناك محق ومبطل.. والمحق يصله حقه وإن كان عاجزا، والمبطل ينال منه سلطان العدل، وإن كان متجبرا كفارا..

ومن أجل محاربة الخوف فإن قانون العدل يقول: إن الناس أشراك في خيرات الأرض، وأشراك في تولي السلطة - الاشتراكية والديمقراطية- وفي بنتهما - العدالة الاجتماعية-

وثاني ما تعطيه حقيقة الأشياء أن الوجود خير كله.. لا مكان للشر، في أصله، وإنما الشر في مظهره.. وسبب الشر هو جهلنا بهذه الحقيقة.. ومن ثم، فليس هناك ما يوجب الخوف.. ونحن لا نستطيع أن نستيقن هذه الحقيقة الكبرى إلا إذا تلقينا من الله بغير واسطة، ولا يكون لنا ذلك إلا إذا لقينا الله، ونحن لا نستطيع أن نلقاه إلا إذا عشنا متحلين ((بأدب الوقت)) وهو أن نعيش اللحظة الحاضرة، غير مشتغلين بالماضي، ولا بالمستقبل.. وهذا ما من أجله فرضت الصلاة.. وهذا هو الصلاة.. وستجدون هذا مفصلا في هذا الكتاب الذي نعيد تقديمه إليكم بهذه المقدمة الطويلة، المستفيضة..

إن التحلي ((بأدب الوقت)) يوصل إلى ذات الله، يوصل بفضل الله، إلى توحيد الذات البشرية، وذلك بحل العقد النفسية التي قسمت شخصيتنا، وأورثتنا الشذوذ في جميع صوره، وجميع مستوياته.. وهو أيضا - التحلي ((بأدب الوقت)) - يفتتح العهد الجديد- عهد المرحلة الرابعة من مراحل نشأة الانسان- وهي مرحلة التطور العقلي الصرف، الذي تحدثنا عنه آنفا، ووعدنا بالعودة إليه.. بيد أنا لا نملك في هذا المقام في أمره تطويلا.. وإنما نكتفي بما ورد في شأنه في مقامه من هذه المقدمة..


وشكرا

ياسر

Post: #34
Title: Re: فأما حاجة هذا العصر فإلى الهداية.. ولا يزال هناك دور للدين إذا فُهم الفهم الصحيح..
Author: محمدين محمد اسحق
Date: 19-08-2005, 03:25 PM
Parent: #33

اخي د.ياسر الشريف ..
اختي د.مهيرة .......

لكما التحية ..فقد اعطيتم البوست وجهة علمية .....


اختي مهيرة ارجو ان ترفعي البوست الذي اشرتي اليه ...

Post: #38
Title: Re: فأما حاجة هذا العصر فإلى الهداية.. ولا يزال هناك دور للدين إذا فُهم الفهم الصحيح..
Author: مهيرة
Date: 20-08-2005, 01:47 PM
Parent: #34

& تاريخ الثورة الجنسية: من قصة الحية.....وحتى حكاياتنا المروية&


Post: #35
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: zoul"ibn"zoul
Date: 19-08-2005, 06:41 PM
Parent: #1

Quote: موقف الحركة الجمهورية سابقا من قضايا الشذوذ الجنسي أنها ليست من ضمن حقوق الإنسان، وإنما أمراض نفسية واجتماعية تحتاج العلاج، قبل العقاب..



Dear Yassir

I am not here to appraise the wider issue of the republican thoughts. The
topic at hand is homosexuality in particular. The differene between you and
those who present Islam as the religion of beating and amputation is no more
that we are better cause we send homos to clinics than the top of the high
rises. Ignoring the blunt simplicity and puerile sense of your statement, let us
bypass considerable time and effort whether homosexuality is a human right issue
or not. As the advocate of freedoms, rule of law and human rights you are, may be it
is time to update your advocacy in this field. Can you tell us what are human
rights in the republican thought

من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين


But generally speaking, if people have the greater choice of belief or
none belief as preached by Islam, then they should have the lesser choice
of choosing their life partners. Thank you

Post: #36
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: Yasir Elsharif
Date: 19-08-2005, 10:55 PM
Parent: #35

عزيزي زول بن زول
Quote: The differene between you and
those who present Islam as the religion of beating and amputation is no more
that we are better cause we send homos to clinics than the top of the high
rises. Ignoring the blunt simplicity and puerile sense of your statement, let us
bypass considerable time and effort whether homosexuality is a human right issue
or not.
يبدو أن عبارتي لم تكن واضحة بشكل كاف يا زول بن زول..

الفكرة الجمهورية تتحدث عن الحرية الفردية المطلقة والعدالة الاجتماعية الشاملة، ولكن في الواقع فإن حرية الإنسان تنتهي عندما تبدأ حرية الآخرين.. ولكن بالرغم من هذا لم تقل الحركة الجمهورية السابقة أن الشذوذ الجنسي من حقوق الإنسان التي يجب أن يناضل الناس لتحقيقها لأن الحركة مرتبطة بواقع الناس.. ارجو أن يكون الأمر قد وضح لك.. وأنا لم أقل بإرسال المثليين إلى المصحات.. لقد قلت بحقهم في تلقي العلاج لو أرادوا.. ومن ناحيتي أعمل ما أستطيعه وهو محاولة الكتابة لتوضيح دور الدين الإنساني الراقي في تخليص النفس من الشذوذ ومن العقد النفسية كما أوضحت في مداخلتي مع الأخت مهيرة..

الحقوق التي أحترمها هي الحقوق التي تصعد بالإنسانية إلى أعلا وليست الحقوق التي تهبط بها إلى أسفل، في تقديري المتواضع..
ولك شكري على إعطائي الفرصة لزيادة التوضيح..

ياسر



Post: #37
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: ADIL FAIT
Date: 19-08-2005, 11:01 PM
Parent: #36

Quote: شهد أحد الفنادق الشهيرة فوق نهر النيل بميدان التحرير بالقاهرة حالة زواج هي الأولى من نوعها في مصر والعالم العربي بين رجلين كويتيين من المثليين.


الهم نسألك السلامة

ياربي الناس دايره تودينا الي اين...

بس دا يقولوا فيه شنو ؟؟



مع اكيد حبي وتقديري،،،


عادل فايت

Post: #40
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: abraham deng
Date: 20-08-2005, 06:45 PM
Parent: #1

Quote: الله يستر ما تصلنا الحرية دي مع السودان الجديد ويقوموا ناسم فلان وفلانه يسوها لينا في الهيلتون ولا حتى في حدائق أبريل؟؟؟

ما تحاول تحرف الموضوع يا الشايقي. ناس السودان الجديد عندهم قيم ومبادي ليس من بينها ما حصل في القاهره. المفروض تقلق كثير علي ما حصل في بيوت الأشباح.
أبراهام

Post: #41
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: ali ibrahim
Date: 20-08-2005, 07:07 PM
Parent: #1

ااين كان الذين يذبحون مخالفيهم فى السياسة . لعل هذه واحدة من الحالات التى كان يجب الغضب 5فيها لوجه الله ومحاربة للمنكر اننا نعيش هذا يوميا فى مجتمع الرزيلة هنا ولكن ان يحدث هذا فى القاهرة فهو الغريب حقا ولكنها ليست المرة الاولى فى العالم العربى هناك حالات سابقة حدثت فى بلد مشتهر بالمخنثين واشباه الرجال. انها احدى علامات الساعة.

Post: #42
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: abraham deng
Date: 20-08-2005, 07:11 PM
Parent: #1

يا جماعة مافي زول من هولندا في البورد دا؟

Post: #43
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: محمدين محمد اسحق
Date: 21-08-2005, 00:57 AM
Parent: #42

الاخوة الاعزاء ..
زول بن زول ....
د.ياسر الشريف ..
علي ابراهيم ....
ابراهام دينق.....
علي فايت .......
لكم التحية جميعأ ..
والشكر لكم علي اثارة الموضوع بهذه الروح العلمية الجيدة ..التي جعلتني احد المستفيدين من الاطروحات التي قدمت واخص بالذكر تلك التي جاءت من الاخ ياسر الشريف .................



Post: #44
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: Yasir Elsharif
Date: 21-08-2005, 05:13 AM
Parent: #1

شكرا يا محمدين..

وأشكر الاخ زول بن زول على وضع بوست الأخ برير وقد أحصيت أكثر من 50 مداخلة لك يا زول بن زول، ولكن للاسف لم أتابع ذلك البوست، ساحاول أن أفعل..

وأثمن ما أورده الأخ أبراهام دينق من تعليق على الأخ الشايقي.. مثل هذه الممارسات الشاذة حدثت في زمن الإنقاذ وبالإكراه في بيوت الأشباح، ومن لا يصدق عليه أن يقرأ إفادات بعض الذين كتبوا عنها..

وربما أعود بالمزيد..

ياسر

Post: #45
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: مهيرة
Date: 21-08-2005, 05:50 AM
Parent: #44

الاعزاء المشاركين والاخ الكريم صاحب البوست


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ان أخوف ما أخاف على أمتى عمل قوم لوط) رواه ابن ماجة والترمذى.

الآثار الضارة الناتجة عن ا-ل-ل-و-ا-ط:

1- اضرار اجتماعية: كفساد المجتمع وتفشى الرزيلة والانحلال الخلقى بين الناس. وتعطيل وظيفة الانجاب، والعجز عن المباشرة الطبيعية مما يضر بالزوجة نفسيا وقد تلجأ الى الطلاق او الى ارتكاب فاحشة الزنى.
2- أضرار طبية: عضوية ونفسية:-
· حدوث الالتهابات الشديدة فى الشرج تؤدى الى افرازات صديدية وقرح ونزف ثم ضيق فى فتحة الشرج قد يؤدى الى انسداد كامل.
· تضخم فى الغدد الليمفاوية المجاورة وتكوين خراريج قد تنفجر وتكون جيوب،تصاحبها اعراض عامة مثل ارتفاع فى درجة الحرارة وغثيان وآلام بالمفاصل وصداع. وقد يؤدى ذلك الى تورم فى الاعضاء التناسلية الخارجية للذكر والانثى نتيجة انسداد فى الاوعية الليمفاوية بسبب الالتهاب المزمن.
· ظهور الأورام: مثل الورم الليفى التناسلى ويظهر فى صورة قروح تنتشر فى الاعضاء التناسلية لا سيما القضيب وفتحة الشرج، وحدوث سرطان المستقيم. كما ان المصابون بالايدز معرضون للاصابة بأورام فى اجزاء الجسم الأخرى مثل الليمفوما والكابوسى ساركوما.
· التهاب الكبد الوبائى (ب) و(ج)
· متلازمة نقص المناعة المكتسب (الايدز): حيث يؤدى نقص المناعة الى اكتساح الجراثيم القاتلة والاورام الخبيثة للجسم مما يؤدى الى الموت
· أمراض نفسية: اختلال فى التوازن العقلى وارتباك فى التفكير وضعف فى الارادة، والانعكاس النفسى فى خلق اللائط حيث يميل الى بنى جنسه ويشعر فى صميم نفسه أنه ما خلق ليكون رجلا.
هذه فقط عينات من الامراض العضوية والنفسية والاجتماعية التى يتسبب فيها الجنس المحرم/ الغير طبيعى. والمجال مفتوح للمتخصصين فى اثراء النقاش.

تحياتى

Post: #46
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: محمدين محمد اسحق
Date: 21-08-2005, 12:07 PM
Parent: #45


شكرأ لك اختي د.مهيرة ..
علي هذه المعلومات الاضافية القيمة ...

Quote: الآثار الضارة الناتجة عن ا-ل-ل-و-ا-ط:

1- اضرار اجتماعية: كفساد المجتمع وتفشى الرزيلة والانحلال الخلقى بين الناس. وتعطيل وظيفة الانجاب، والعجز عن المباشرة الطبيعية مما يضر بالزوجة نفسيا وقد تلجأ الى الطلاق او الى ارتكاب فاحشة الزنى.
2- أضرار طبية: عضوية ونفسية:-
· حدوث الالتهابات الشديدة فى الشرج تؤدى الى افرازات صديدية وقرح ونزف ثم ضيق فى فتحة الشرج قد يؤدى الى انسداد كامل.
· تضخم فى الغدد الليمفاوية المجاورة وتكوين خراريج قد تنفجر وتكون جيوب،تصاحبها اعراض عامة مثل ارتفاع فى درجة الحرارة وغثيان وآلام بالمفاصل وصداع. وقد يؤدى ذلك الى تورم فى الاعضاء التناسلية الخارجية للذكر والانثى نتيجة انسداد فى الاوعية الليمفاوية بسبب الالتهاب المزمن.
· ظهور الأورام: مثل الورم الليفى التناسلى ويظهر فى صورة قروح تنتشر فى الاعضاء التناسلية لا سيما القضيب وفتحة الشرج، وحدوث سرطان المستقيم. كما ان المصابون بالايدز معرضون للاصابة بأورام فى اجزاء الجسم الأخرى مثل الليمفوما والكابوسى ساركوما.
· التهاب الكبد الوبائى (ب) و(ج)
· متلازمة نقص المناعة المكتسب (الايدز): حيث يؤدى نقص المناعة الى اكتساح الجراثيم القاتلة والاورام الخبيثة للجسم مما يؤدى الى الموت
· أمراض نفسية: اختلال فى التوازن العقلى وارتباك فى التفكير وضعف فى الارادة، والانعكاس النفسى فى خلق اللائط حيث يميل الى بنى جنسه ويشعر فى صميم نفسه أنه ما خلق ليكون رجلا.
هذه فقط عينات من الامراض العضوية والنفسية والاجتماعية التى يتسبب فيها الجنس المحرم/ الغير طبيعى.

Post: #47
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: محمدين محمد اسحق
Date: 21-08-2005, 12:10 PM
Parent: #46

اسمحي لي اختي مهيرة ان اضع هذا الرابط هنا ..
& تاريخ الثورة الجنسية: من قصة الحية.....وحتى حكاياتنا المروية&

Post: #48
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: zoul"ibn"zoul
Date: 21-08-2005, 07:09 PM
Parent: #1

Quote:
الفكرة الجمهورية تتحدث عن الحرية الفردية المطلقة والعدالة الاجتماعية الشاملة، ولكن في الواقع فإن حرية الإنسان تنتهي عندما تبدأ حرية الآخرين.. ولكن بالرغم من هذا لم تقل الحركة الجمهورية السابقة أن الشذوذ الجنسي من حقوق الإنسان التي يجب أن يناضل الناس لتحقيقها لأن الحركة مرتبطة بواقع الناس.. ارجو أن يكون الأمر قد وضح لك



Quote: موقف الحركة الجمهورية سابقا من قضايا الشذوذ الجنسي أنها ليست من ضمن حقوق الإنسان، وإنما أمراض نفسية واجتماعية تحتاج العلاج، قبل العقاب..





Yassir Salamat

Let me get this straight: are we talking about the same human rights professed by the universal declaration of human rights and all the works of amensty, and so forth. Do you want to say that the republican fikra has a different set of human rights. I just don't seem to understand what you mean by the statements above and how you have arrived to that conclusion based on the fikra. Either way I would love to see the fikra's declaration of human rights and why is it different than the universal one. Yes I contributed as much to that posting you can read throuhg them, however, many might not fall on the posting major idea
Thank you

Post: #49
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: zoul"ibn"zoul
Date: 24-08-2005, 06:42 PM
Parent: #1

اخونا ياسر الشريف

لا أسكت الله لك صوتا - نحن فى الاِنتظار
و شكرا

Post: #50
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: Yasir Elsharif
Date: 26-08-2005, 11:48 AM
Parent: #49

سلامات يا زول بن زول مع المودة.. أشكرك على التساؤل..
Quote: Let me get this straight: are we talking about the same human rights professed by the universal declaration of human rights and all the works of amensty, and so forth. Do you want to say that the republican fikra has a different set of human rights. I just don't seem to understand what you mean by the statements above and how you have arrived to that conclusion based on the fikra. Either way I would love to see the fikra's declaration of human rights and why is it different than the universal one. Yes I contributed as much to that posting you can read throuhg them, however, many might not fall on the posting major idea




ما تتحدث عنه الفكرة الجمهورية، في تقديري، يفوق ما جاء في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.. فالعبارة الجامعة المانعة هي "التوفيق بين الحرية الفردية المطلقة والعدالة الاجتماعية الشاملة".. فبداية العافية تأتي من العدالة الاجتماعية وهي مسألة غير محققة في المجتمع الغربي الآن..

الاعلان العالمي لحقوق الانسان لا يعتبر العدالة الاجتماعية والاقتصادية في مستوى الاشتراكية من ضمن الحقوق، ولا يزال يتحدث عن حقوق الملكية الفردية واقتصاد السوق والتطور الرأسمالي، والفكرة الجمهورية تتحدث عن الاشتراكية كقاعدة، وتتحدث عن الجمع بين الاشتراكية والديمقراطية في جهاز واحد.. هذا هو الكلام النظري على كل حال، وهو أمر لم يتحقق، لشديد الأسف، حتى الآن..

أما من ناحية الواقع فإن الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، برغم عيوبه التي يعرفها له الفكر الإسلامي الراقي، فهو أحسن ما توصلت إليه البشرية حتى الآن، وهو يتفوق على غيره من المنظومات التي تتحدث عن الحقوق بما فيها الشريعة الإسلامية السلفية.. فالشريعة الإسلامية مثلا تتحدث عن قتل الكافر والمرتد.. والإعلان العالمي يكفل حق اختيار الدين وتغييره إذا أراد الإنسان ذلك.. الشريعة الإسلامية تسمح بامتلاك الإنسان لأخيه الإنسان، أما الإعلان العالمي لحقوق الإنسان فقد منع هذه الممارسة..

كما قلت، وأردد، الفكر الإسلامي الصحيح يحاول أن يبني على ما توصلت إليه البشرية، ويصححه.. ومع أن الإعلان العالمي لا يتحدث عن حق الزواج المثلي، فيما أعلم، إلا أن هناك بعض الدول التي تحاول أن تقنن لهذه الممارسة، ولن تكون هناك فرصة للتخلص من هذا التيه إلا بالفهم الصحيح للسلوك البشري الذي يقدمه الفكر الديني الراقي..

لك الشكر، وآسف فإنني لا أجد الوقت كثيرا هذه الأيام لدخول المنبر، فأرجو المعذرة..

ياسر

Quote: Quote:
الفكرة الجمهورية تتحدث عن الحرية الفردية المطلقة والعدالة الاجتماعية الشاملة، ولكن في الواقع فإن حرية الإنسان تنتهي عندما تبدأ حرية الآخرين.. ولكن بالرغم من هذا لم تقل الحركة الجمهورية السابقة أن الشذوذ الجنسي من حقوق الإنسان التي يجب أن يناضل الناس لتحقيقها لأن الحركة مرتبطة بواقع الناس.. ارجو أن يكون الأمر قد وضح لك





Quote: موقف الحركة الجمهورية سابقا من قضايا الشذوذ الجنسي أنها ليست من ضمن حقوق الإنسان، وإنما أمراض نفسية واجتماعية تحتاج العلاج، قبل العقاب..









Post: #51
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: manubia
Date: 26-08-2005, 12:52 PM
Parent: #50

سبحان الله

قبل فترة جاء الي مكتبي عدد من الليدي بويس من الكويت و هم في شكلهم و هيئتهم لا تفرق بينهم و بين النساء يريدون ارسال كارقو شحن الي الكويت .هاتفتني سكرتيرتي الماليزية بان هنالك رجال في شاكلت نساء بالمكتب و رايتهم و لا داعي لذكر ما رأيت

خالص التحايا

Post: #52
Title: السجن لشقيق وشقيقته في ألمانيا ارتبطا جنسيا وأنجبا 4 أطفال
Author: Yasir Elsharif
Date: 27-08-2005, 03:39 AM
Parent: #1

في اليومين الماضيين جاء في الأخبار الغريبة الشاذة هنا في ألمانيا أن السلطات قد قبضت على أخ وشقيقته قد ارتبطا ببعضهما وأنجبا أربعة أطفال.. وقد أودعا السجن بعد أن حكمت محكمة عليهما بذلك.. القانون في ألمانيا يمنع إقامة هذا النوع من العلاقات الشاذة..

رأيت أن أذكر هذا الخبر لأنه يتعلق بموضوع البوست..

Post: #53
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: zoul"ibn"zoul
Date: 28-08-2005, 07:48 PM
Parent: #1

Quote:
ما تتحدث عنه الفكرة الجمهورية، في تقديري، يفوق ما جاء في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.. فالعبارة الجامعة المانعة هي "التوفيق بين الحرية الفردية المطلقة والعدالة الاجتماعية الشاملة".. فبداية العافية تأتي من العدالة الاجتماعية وهي مسألة غير محققة في المجتمع الغربي الآن..

الاعلان العالمي لحقوق الانسان لا يعتبر العدالة الاجتماعية والاقتصادية في مستوى الاشتراكية من ضمن الحقوق، ولا يزال يتحدث عن حقوق الملكية الفردية واقتصاد السوق والتطور الرأسمالي، والفكرة الجمهورية تتحدث عن الاشتراكية كقاعدة، وتتحدث عن الجمع بين الاشتراكية والديمقراطية في جهاز واحد.. هذا هو الكلام النظري على كل حال، وهو أمر لم يتحقق، لشديد الأسف، حتى الآن..

أما من ناحية الواقع فإن الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، برغم عيوبه التي يعرفها له الفكر الإسلامي الراقي، فهو أحسن ما توصلت إليه البشرية حتى الآن، وهو يتفوق على غيره من المنظومات التي تتحدث عن الحقوق بما فيها الشريعة الإسلامية السلفية.. فالشريعة الإسلامية مثلا تتحدث عن قتل الكافر والمرتد.. والإعلان العالمي يكفل حق اختيار الدين وتغييره إذا أراد الإنسان ذلك.. الشريعة الإسلامية تسمح بامتلاك الإنسان لأخيه الإنسان، أما الإعلان العالمي لحقوق الإنسان فقد منع هذه الممارسة..

كما قلت، وأردد، الفكر الإسلامي الصحيح يحاول أن يبني على ما توصلت إليه البشرية، ويصححه.. ومع أن الإعلان العالمي لا يتحدث عن حق الزواج المثلي، فيما أعلم، إلا أن هناك بعض الدول التي تحاول أن تقنن لهذه الممارسة، ولن تكون هناك فرصة للتخلص من هذا التيه إلا بالفهم الصحيح للسلوك البشري الذي يقدمه الفكر الديني الراقي..

لك الشكر، وآسف فإنني لا أجد الوقت كثيرا هذه الأيام لدخول المنبر، فأرجو المعذرة..

ياسر





Yassir salamat

Neither Mahmoud nor the republican brothers have conducted any studies of scientific value for us that recognized homosexuality as psychological disorder deserving full doctor attention. The assertions that you seem to be throwing into the discussion have no solid basis. It is Ok for you to say my religion forbids me from such acts or the recognition that these acts are a matter of human rights and people's choices UNTILL proven otherwise. I for one think that if Allah or nature (whomever you believe) intended humans to be homos, the human race would have been wiped out long before our greattt grand parents were a family dream, but respect peoples choices untill otherwise. The universal declaration of human rights does not specifically say similar-####### relations. Attempts to update it are well underway by Amensty. You can certainly follow up in their web sites if you are interested further. What is striking about you, is the selective nature of the human right issues. The death of your leader, for you, was a reconizable human right issue, that is freedom of expression, choice and belief. But the ones you have been nice enough to send to the clinics than the top of the minirates, deserves less of these choices. Relax you are not alone. Just read the postings in this forum and you will certainly find what I am talking about. Funny, that some people think of human right as MCQs. isn't it!!! x

The rest of the talk about alfikra and people ultimate liberties and freedoms are irrelevant, though, I find ultimate freedom is not well in harmony with your already declared views on the subject issue. So as the issue of capitalism/socialism. But before leaving this posting let us give credit to the liberal capitalists ideology, at large, for democracy and human rights. By any stretch of imagination the socialists contribution can not even come close. x

Regards

Post: #54
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: Yasir Elsharif
Date: 30-08-2005, 10:45 AM
Parent: #53

يا زول سلامات

الغريبة أنك تجيب كلامي زي ما هو.. ثم تذهب في اتجاه آخر.. وأغلبه غير صحيح وغير دقيق.. وأنت لم تطلع على كتابات الأستاذ محمود بما يكفي.. وهذا الحيز لا يسمح بالكتابة في مثل هذه المسائل الشائكة.. والنقاش قد يكون غير كثير النفع إذا كنت أنا أكتب لك بالعربية وتكتب أنت بالإنجليزية مع أنك تستطيع أن تكتب بالعربي وتقول لي "لا أسكت الله لك حساً"..
لك السلام
لقد رفعت هذا البوست حتى ينتبه له الأخ حمزاوي..
فقد قام بتقديم نفس الأسئلة التي كتبها هاشم نوريت ومحمد الأمين وقد أجبت عليهما..

لك الشكر..
ياسر

Post: #56
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: نادية عثمان
Date: 30-08-2005, 06:21 PM
Parent: #54

انا لو كنت عارفة كنت شلت كاميرتى وجريت على الفندق الفى التحرير ده !!

كنت اجيب ليكم صورة الرجال ديل وبالمرة اشوف هم ديل صحى رجال !!!!


يعنى مناظرهم !!

لانى والله ماعارفة ليه لكن بتخيل انو الناس الزى ديل مابكونوا ناس جد جد !!!

Post: #55
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: محمد الامين احمد
Date: 30-08-2005, 06:12 PM
Parent: #1

تحية طيبة للجميع

و الشكر موصول للاخ محمدين على موضوع نقاش هذا البوست

و لقد (تكاتبت) و الاستاذ ياسر الشريف حول نفس الموضوع فى

هذا البوست زيارتنا إلى داخاو.. أدخلوا وشوفوا داخاو .. توجد صور!!

و هذا لمن اراد الرجوع ، و عليه يا استاذ ياسر اجد اننا متفقون.

اضع ما توصلت اليه فى نقاط ، و انتظر تعيقبك عليها

1- جميع الشرائع و الاديان السماوية ترفض هذا السلوك
2- نحن فى حاجة الى قضاء مؤهل للحكم فى هذة القضية
3- للشواذ الحق فى المطالبة بعلاج طبى من الدولة المقيمين فيها
4- بالقانون ينزل العقاب على كل من يجاهر بشذوذه

و لك استاذ ياسر فائق الاحترام

Post: #57
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: zoul"ibn"zoul
Date: 30-08-2005, 06:41 PM
Parent: #1

Quote: يا زول سلامات

الغريبة أنك تجيب كلامي زي ما هو.. ثم تذهب في اتجاه آخر.. وأغلبه غير صحيح وغير دقيق.. وأنت لم تطلع على كتابات الأستاذ محمود بما يكفي.. وهذا الحيز لا يسمح بالكتابة في مثل هذه المسائل الشائكة.. والنقاش قد يكون غير كثير النفع إذا كنت أنا أكتب لك بالعربية وتكتب أنت بالإنجليزية مع أنك تستطيع أن تكتب بالعربي وتقول لي "لا أسكت الله لك حساً"..
لك السلام
لقد رفعت هذا البوست حتى ينتبه له الأخ حمزاوي..
فقد قام بتقديم نفس الأسئلة التي كتبها هاشم نوريت ومحمد الأمين وقد أجبت عليهما..

لك الشكر..
ياسر




Salamat to you too

I might not have read alot of Mahmoud books but few. This is why you are
the expert here and I am soliciting your deep knowledge of the subject. It
Ok if you said that you are too busy to continue the discussion, we all
have our family committments and life turmoil. The langauge issue that you
suddenly brought up from the blues is irrelevant. Of course I can write
in arabic, and read arabic. It is my choice to write in any language
and its your choice to read or shun away any writings. But if this
langauge issue was really the decisive factor in making any discussion fruitful
or not, you could have said so to begin with. We have exchanged few messages
and there was no misunderstanding, so what is the big deal now. Did people
got annoyed when you were posting in German

Take your time man, when you learn that the issues of human rights are not
MCQs and feel the urge you can come back to issue. I may be around. Untill
that time would you please abstain from your callow advocacy for HR. With
champions like you I bet it needs no Bashirs or Garangs
No offence man
Best Regards

Post: #58
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: Elsadiq
Date: 30-08-2005, 07:18 PM
Parent: #57

النيابة المصرية تنفي «زواج الرجلين»


نفت النيابة المصرية أمس ما نشرته صحف مصرية عن زفاف رجلين شاذين في أحد فنادق القاهرة. وأكدت عدم تلقيها لأي بلاغات أو محاضر من الشرطة بهذا الشأن، «إلى جانب أن شرطة السياحة أفادت بعدم صحة ما نشر». وذكرت أنها اتصلت بالصحف التي تولت النشر، لموافاة مكتب النائب العام بأي بيانات تفصيلية عن الواقعة ومصادرها، إلا أنها لم تقدم ما يؤيد ما نشرته. وكان قد نُشر أن فندقاً شهد يوم الخميس الماضي حفلاً ضخماً بمناسبة هذا الزفاف.


http://www.albayan.ae/servlet/Satellite?cid=11243429634...FullDetail&c=Article

Post: #59
Title: النيابة المصرية تنفي «زواج الرجلين»
Author: Yasir Elsharif
Date: 02-09-2005, 02:51 AM
Parent: #58

شكرا يا الصادق على إيراد هذا الخبر الذي ينفي وقوع الحادثة..

وهذا ما توقعته وكتبته في مداخلتي الأولى في البوست

Quote: النيابة المصرية تنفي «زواج الرجلين»


نفت النيابة المصرية أمس ما نشرته صحف مصرية عن زفاف رجلين شاذين في أحد فنادق القاهرة. وأكدت عدم تلقيها لأي بلاغات أو محاضر من الشرطة بهذا الشأن، «إلى جانب أن شرطة السياحة أفادت بعدم صحة ما نشر». وذكرت أنها اتصلت بالصحف التي تولت النشر، لموافاة مكتب النائب العام بأي بيانات تفصيلية عن الواقعة ومصادرها، إلا أنها لم تقدم ما يؤيد ما نشرته. وكان قد نُشر أن فندقاً شهد يوم الخميس الماضي حفلاً ضخماً بمناسبة هذا الزفاف.

http://www.albayan.ae/servlet/Satellite?cid=11243429634...c=Article[/B][/QUOTE]

Post: #60
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: abraham deng
Date: 02-09-2005, 08:19 AM
Parent: #1

كويس انو المصرين نفو
والله لمه زي دي لو حصل في السودان وأنا موجود، بعرف بفضو كيف. وحقيقة أنا زعلان من الناس الإتسرعوا وقالوا في سودانيين في هولندا عملوا كده بدون ما يجيبوا دليل. وناس هولندا برضو ماردوا!

أبراهام دينق

Post: #61
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: محمدين محمد اسحق
Date: 02-09-2005, 11:42 AM
Parent: #60


تحية للجميع علي هذا النقاش الذي اتبعه دون التداخل فيه ..
وأشيد بمداخلات الاخوة ياسر الشريف ..ومحمد الامين احمد ..و زول بن زول ..

والاخ تمبس والاخت مهيرة ..والاخ ابراهام دينق ..وبقية الاخوة الاعزاء الذين لا أستحضرهم الان ...

شكرأ لك الاخ الصادق علي ايراد نفي الخبر ...

Quote: النيابة المصرية تنفي «زواج الرجلين»


نفت النيابة المصرية أمس ما نشرته صحف مصرية عن زفاف رجلين شاذين في أحد فنادق القاهرة. وأكدت عدم تلقيها لأي بلاغات أو محاضر من الشرطة بهذا الشأن، «إلى جانب أن شرطة السياحة أفادت بعدم صحة ما نشر». وذكرت أنها اتصلت بالصحف التي تولت النشر، لموافاة مكتب النائب العام بأي بيانات تفصيلية عن الواقعة ومصادرها، إلا أنها لم تقدم ما يؤيد ما نشرته. وكان قد نُشر أن فندقاً شهد يوم الخميس الماضي حفلاً ضخماً بمناسبة هذا الزفاف.


وعلي كل فقد استفدنا بحق من النقاش الذي دار هنا وفي بوست الدكتور ياسر الشريف ..

تخريمة ..

الاخت نادية عثمان ..ولا يهمك في باقي شغل ..حاقوم ارفع البوست بتاع الاخت تراجي
عن الاخت الجنوبية التي قتلت ..ودايرين نشوف اخر اخبارها و لوين القضية وصلت ..

Post: #62
Title: Re: وسط أغان ورقصات خليجية من الجنسين .. وقائع زفاف رجلين كويتيين في فندق شهير بالقاهرة ....
Author: Hani Arabi Mohamed
Date: 02-09-2005, 10:21 PM
Parent: #61

سبق وان داهمت الشرطة السعودية حفلا مشابها في جدة

وقبض فيه على كمية من الذكور المثليين