الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟

الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟


06-09-2006, 01:08 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=148&msg=1161468124&rn=0


Post: #1
Title: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 06-09-2006, 01:08 PM

الواقع الحالي لايدع مجال للشك بان الجبهة الاسلامية تجد نفسها وحيدة وسط ضغط دولي وداخلي متزايد ويهدد بتقويضها... وكلما ضاقت الحلقة وتزايد الضغط ستفاجا بكم هي معزولة ووحيدة حينما يبدا في التساقط كل من حسبت انه سيكون وقودا لحربها غير المعلنة علي الشعب السوداني اقتصاديا وامنياً ...
وهي حتي الان لم تفق من الصدمة بقرار دخول القوات الدولية بالفصل السابع بعد كل ما دفعته من ملايين الدولارات لتزيين وجهها في الغرب وبعد كل ما صرفته علي كوادرها من اجل اثناء المجتمع الدولي ... ولكنها تناست انه ان غباءها المطلق هو الذي اودي بها في نفق الموت الذي لا يمكن الخروج منه بالمال فهي اعتقدت بعد اتفاقية السلام ان انها اشترت المجتمع الدولي لتبدا في نزيف الموت وفتح حمامات الدم في دارفور ...
ونفس المشهد يتكرر اليوم حينما تفاجأ بالاحزاب السودانية التي اعتقدت انها استنزفتها حتي الموت تخرج الي الشوارع في مواجهة سلاحها واجهزتها الامنية وتكسر الحاجز الذي اعتقدت الجبهة الاسلامية انها قيدت به الجميع ....
ليثبت الشعب السوداني مرة اخري انه قادر علي الثورة والاطاحة بهذه العصابة التي مارست النهب المنظم وعمليات الابادة طوال سنين ....
وهي الان وفي ظل هذه الاوضاع تحتاج رسالة قوية توجهها للقوات الدولية وللمعارضة الداخلية معاً غير ان الرسالة يجب ان تكون جديدة في مضمونها وفي مفعولها ... فتري ما الذي لم تجربه الجبهة الاسلامية في السودان من اجل قمع ومطاردة وقتل الاخرين ...
صرحت الجبهة وعلي اعلي مستوياتها بالجهاد ضد القوات الاجنبية وجعل السودان مقبرة اخري وعراق اخري ... جاء هذا التصريح علي لسان السيد رئيس الجمهورية وعلي لسان كوادرها بصورة مكررة في الفترة الماضية ولكن كل ذلك لم يثني المجتمع الدولي من اتخاذ القرار ولم يثني الشعب السوداني من الثورة ... وهذا يعني ان مجرد التلويح غير كافي ...

فكانت النقلة النوعية هي تقديم نموذج جديد لردع الجميع داخليا وخارجياً وهو نموذج الزرقاوي والاغتيال البشع الذي تعرض له الاستاذ محمد طه محمد احمد .. فالجبهة الاسلامية برغم غباءها الا انها تكن لتخوض في اغتيال اي رمز للمعارضة فهي مكشوقة جدا كما انها تدرك جيدا ان محمد طه محمد احمد هو ضحية نموذجية لاشكاله السابق كما وانه ينتمي للحركة الاسلامية مما يبعد سيناريو الاغتيال عنها ..

وهذا بالضبط ما نفذه السيد محمد حامد جمعة بالمنبر وسيتم اكتماله بالصحف وبقية الاجهزة الاعلامية وهو اكمال السيناريو والمسرحية بالحديث عن الجهوية .. بينما لم يحدد طبيعة هذه الجهوية لان ذلك ليس هو المطلوب بل المطلوب هو اكمال الفصل الاخير من المسرحية عبر الاعلام ....

وربما تخرج علينا الجبهة الاسلامية غداً او بعد غد بضحية جديدة مثلما حدث في الاغتيالات السابقة وتحدثنا عن انه مختل عقليا او غيره ... ولكننا جميعا ندرك انه لا توجد جهة (لاسياسية ولا قبلية) لها المصلحة في اغتيال محمد طه محمد احمد لا احد سوي الجبهة الاسلامية وربما لا تناصبه العداء بذلك الشكل المفرط لكنه كان الضحية المناسبة والمثالية والرسالة القوية التي توجهها للمعارضة الداخلية وللقوات الدولية فهو شخصية معروفة وسينتشر خبر اغتيالها الزرقاوي علي كل اجهزة الاعلام ...

وياله من غباء ان كانت تعتقد ان ذلك يخيف المجتمع الدولي او يخيف الجبهة الداخلية .... فالقتل كان مستمرا طوال حكم الجبهة الاسلامية ... القتل والابادة الجماعية فهل تعتقد ان تغيير طريقة القتل ستخيف احداً ..

الجبهة الاسلامية كما نعرفها طوال الاعوام السابقة ابدا لا تحاول تحسين موقفها بل تتمادي أكثر وأكثر بغباء تحسد عليه ...
ولذا يجب علي كل الاحزاب السودانية ان تعي ان المرجحلة المقبلة يمكن ان تكون اغتيالات رموز المعارضة .. لسبب بسيط فهي بحادثة اغتيال محمد طه محمد احمد وتوريط المسائل (الجهوية) وابعاد الشبهة عنها ... لا تريد الا وضع ارضية (افتراضية) لخطوتها القادمة ... وهي اغتيال رموز المعارضة ....
وعلي كل الاحزاب ان تعي الدرس جيدا وان تحمي قياداتها بكل يمكنها من قوة بما في ذلك السلاح ... فمن الواضح ان الجبهة الاسلامية ستنقل الصراع الي مستوي مختلف تماما وهي تتهاوي .. ونعلم جميعا انها مستعدة لتحويل السودان الي منطقة كوارث وحروب اهلية ولا تتنازل عن مقعدها لاحد ...

ومن الواضح ان دعوتنا يجب ان تكون نشر القوات الدولية في كل السودان وليس فقط في دارفور فيبدو ان المدنيين مهددين في كل شبر من المليون ميل مربع ....

علي كل الاحزاب ان تحمي قياداتها وان تحضر نفسها لمرحلة مختلفة في الصراع كلما ضاقت الحلقة ...

ولنشد علي حلقة النضال حتي يختنقوا بها ... ولنترك جانبا تلك الترهات التي تتحدث عن (قيمنا السودانية) فنحن الان نكتسب قيما جديدة علينا التعامل معها بما يلزم ..

----------------

كما لايفوتني التنويه مرة أخري بضرورة بدء اعضاء حزب الأمة باجراءات قانونية تجاه المدعو فرانكلي في المانيا والسودان ...


Post: #2
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: ASAAD IBRAHIM
Date: 06-09-2006, 01:17 PM
Parent: #1

Quote: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟


تتجه الي حتفها بظلفها

وستستقر بمزبلة التاريخ حيث مكانها المناسب

تحياتي جعفر

Post: #3
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: lana mahdi
Date: 06-09-2006, 01:27 PM
Parent: #2

Quote: كما لايفوتني التنويه مرة أخري بضرورة بدء اعضاء حزب الأمة باجراءات قانونية تجاه المدعو فرانكلي في المانيا والسودان ...


















***
*****************



************************************








Quote: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟

إلى مزبلة التاريخ بدون إبطاء!
لنا

Post: #8
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 06-09-2006, 01:43 PM
Parent: #3

تحياتي لنا مهدي

واتمني حقا ان يتم التعامل مع هذا الامر بجدية بالغة ... وتحريك دعاوي قضائية ضد كل الارهابيين والمحرضين ....
كما وعلي قيادات الاحزاب ان تحمي رموزها وقياداتها وكوادرها بكل ما يلزم فمن الوضح ان المسالة ليست مجرد حديث لانه انتقل بالفعل الي مرحلة مختلفة ...

Post: #4
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Adil Isaac
Date: 06-09-2006, 01:28 PM
Parent: #2

لا عفى الله عن ما سلف, المجرم يجب عقابه مهماطال الزمن

Post: #9
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 06-09-2006, 01:47 PM
Parent: #4

كيف نطلب ان يتم اعفاء الجبهة الاسلامية من مئات الالاف من القتلي ومن الاسر التي شردوها وافقروها ... كيف يعفي من قاد المحارق الجماعية وعمليات الابادة المنظمة وهو الان في طريقه الي الاغتيالات الفردية ...
يجب ان يتم تقديمهم جميعا الي محاكم جرائم الحرب اذا نجوا من غضبة الشعب السوداني

Post: #6
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 06-09-2006, 01:39 PM
Parent: #2

تحياتي اسعد ابراهيم

تتجه الي حتفها بغباءها وتماديها في القتل والارهاب والابتزاز الذي لن يوقف احد .... وتتجه بكل ما أوتيت من غباء وكلما زاد الحصار كلما زاد الغباء ....

وليت مزبلة التاريخ تقبل بهم

Post: #5
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Yasir Elsharif
Date: 06-09-2006, 01:36 PM
Parent: #1

Quote: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟


لو كانت الجبهة ونظام الإنقاذ على أي درجة من الوعي وقراءة الواقع بطريقة صحيحة لقاموا بتفكيك نظامهم عن طواعية ولقاموا بلجم الأمن عن توسيع دائرة الانتهاكات أكثر مما هو حادث الآن.. النتيجة الطبيعية هي أنهم سائرون إلى النهاية بخطى سريعة..

مع تحياتي وسلامي لك يا جعفر


Post: #10
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 06-09-2006, 02:00 PM
Parent: #5

تحياتي ياسر الشريف

ظن الكثيرين ان الانقسام الاخير قد ابعد العناصر المهووسة عن الحكومة لكن الان يتضح انه ابقي علي العناصر الاكثر هوساً والاكثر فاشية والاكثر غباءاً ايضا فالهوس الديني لمن بقي ارتبط بالسلطة والثروة وهي تركيبة تنتج اسوا الديكتاتوريات ... وتفكيك الجبهة الاسلامية يبدو ترف في مسيرتها فهي لم تقود ولا للحظة مسالة تصحيحية فالانقسام لم يتكن سوي الرجوع الي الوراء من اجل قفزة اكبر ..

Post: #7
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Salwa Seyam
Date: 06-09-2006, 01:41 PM
Parent: #1

Quote: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟

بل قل الي اين تسوقنا؟

Post: #11
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: برير اسماعيل يوسف
Date: 06-09-2006, 02:04 PM
Parent: #7

سلام يا جعفر

الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ست الاسم و بالمقابل الي اين تتجه قوي المعارضة ؟

الكرة الآن في ملعب الذين وقعوا علي اتفاقيات السلام في نيفاشا و في ابوجا... و علي بقية قوي المعارضة ان تشيل شيلتها حتي الوصول الي النهاية المنطقية... و التي بالضرورة يجب الا تكون مثل النهايات السابقة.

Post: #14
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 06-09-2006, 02:53 PM
Parent: #11


حقيقة يا برير الان الكرة في ملعب المعارضة التي يمكنها ان تلعب دورها التاريخي في مصادمة هذا النظامم البائس ... وعليهم ان يعوا جيدا ان الظروف الحالية يجب عدم تمريرها بل لتكون معبراً لنهاية هذه الطغمة ...
وان تسير الي نهايات جديدة مختلفة عن نهايات الامس ...

Post: #13
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 06-09-2006, 02:42 PM
Parent: #7

تحياتي سلوي

تقود نفسها وتقودنا وتقود السودان بكامله الي نفق لا يعلم الا الله كيف تكون نهايته وهي تبتدع وسائلها الجديدة لتصفية الخصوم وتتفن في القتل ...

Post: #12
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: هشام مدنى
Date: 06-09-2006, 02:14 PM
Parent: #1

ان تجاوز شعب السودان عفا الله عما سلف

ومعليش ....ودى اخر مرة...وباركوها...

وما نحن سودانيين مسامحين...

في الحالة دى بكون الأتجاة واحد

مع تحياتى

Post: #15
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Adil Osman
Date: 06-09-2006, 02:55 PM
Parent: #12

الاخ جعفر بشير
تحياتى
اتفق مع تحليلك لحد كبير.
يبدو ان هذا الاغتيال وبهذه الطريقة وراءه اجهزة امنية سرية.
الهدف: صحفى مشاكس
وهذا ينطبق على المعارضة السياسية للنظام

شوف طريقة الاختطاف:
3 ملثمين ومسلحين
عربة كورولا مظللة
بخاخ مخدر
معرفة بالخرطوم ومواقعها ومواقع خلاءاتها او بيوتها القصية
الجرأة والدقة والثقة بالنفس والاحترافية
وشوف طريقة الاغتيال
بدون صوت
طريقة وحشية وارهابية وهو المقصود: ارهاب العدو وترويعه
وشوف التوقيت:
الضغوط الخارجية والداخلية على السلطة
هلع اركان النظام وكلامهم عن (تغيير النظام).
تصلب موقفهم من موضوع دارفور.
مظاهرات المعارضة واتساع دائرة الاحتجاج

وهذا الاغتيال رسالة للمعارضين السياسيين والفكريين مهد لها خالد المبارك بالكلام عن اختفاء تعذيب جهاز الامن وظهور جماعات (طالبانية) مستقلة عن السلطة!
ولقد كتبت انا فى السابق ان (فرق الموت السرية) هذه ترعاها اجهزة الامن والجهاز السرى للحركة الاسلامية وتحركها فى الوقت المناسب!
وفحوى الرسالة هى انه ليس ثمة شخص معصوم من ارهاب هذه الجماعات. وفى نفس الوقت تبرئة طرف الحكومة وامنها ومخابراتها!
التوقيت مهم للغاية لمعرفة ما هى هذه الجماعة ومن يقف خلفها ويرعاها ويصدر لها الاوامر.
ويجب الا ننسى ان الحزب الحاكم فى نهاية الامر هو حزب جهادى وفاشى وارهابى ..

Post: #24
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 07-09-2006, 12:40 PM
Parent: #15

تحياتي عادل عثمان

وفق المعلومات التي تفضلت بسردها ... لا يمكننا ان نتحدث حول اية جهة اخري سواء ان كانت جهوية عرقية او جهوية دينية مثلما تاول الجبهة الاسلامية الترويج من خلال كوادرها ..
فالبنسبة للجهوية العرقية والمقصود بها الحركات المسلحة في دارفور او الجنوب ... لايهمها مقتل محمد طه محمد احمد (الذي يناكف الجبهة الاسلامية) في ذات الوقت الذي تمتلئ الخرطوم فيه بأمثال الطيب مصطفي ومجذوب الخليفة وهناك الشوش ومن تبعه.... نزولا الي كل الصحافيين الذين يسبحون بحمد الحكومة ...
اما المسالة الدينية فلماذا ينتظر من اهدروا دم محمد طه محمد احمد كل هذا الوقت من اجل اغتياله بعد اعلان دخول القوات الدولية ... ثم ماهي الجهات الدينية التي تمتللك سيارات ومواتر ويمكنها ان تتحرك مسلحة كما تريد في كل انحاء الخرطوم وبسيارة بلا ارقام ..


يتحدث اعلام الجبهة عن مسالة الجهوية (غير محددة المعالم) بالرغم من انها حتي لم تحقق في المسالة ... فكيف عرف السيد محمد حامد جمعة ان المسالة جهوية ولماذا هو متأكد منها الي هذه الدرجة حتي قبل ان يجري اقل تحقيق ... ولماذا لا يضع افتراضات مثلا انها مسالة دينية ...

محمد حاد جمعة يكشف بطريقة بارعة مدي تورط الجبهة الاسلامية والاجهزة الأمنية في هذه الجريمة ... فهو يكتب ونحن نقرأ ما خلف سطوره .. واعتقد انه كلما تابعنا كتاباته سنكتشف الكثير ...

ليست هنالك جهة تمتلك امكانية هذا الفعل وترتيباته وتوقيته والاستفادة منه سوي اجهزة امن الجبهة ... ولربما ان هنالك بالفعل صراع علي وشك ان يتفجر في داخل الحكومة وهو ايضا له بصماته في هذه الجريمة ...

لنحاصر الجبهة الاسلامية ولنطالب بكشف كل الاوراق او اجراء تحقيق دولي ...
فهو قد تعرض من قبل لعدد من محاولات الاغتيال وكلها من الجبهة الاسلامية موثقة ومعروفة بينما لم يتعرض لاي محاولة من اي اتجاه جهوي كما يزعم صحافيو الانقاذ وجهاز امنها

Post: #23
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 07-09-2006, 12:12 PM
Parent: #12

الاخ هشام مدني

تحياتي

الموضوع في المرحلة الحالية تجاوز المشاكل السودانية المعتادة وتجاوز كونه مسالة داخلية بين السودانين الذي يحلون مشاكلهم بهذا الاسلوب ... المسالة اصبحت تتضمن مجتمع دولي لديه محاكمه ولديه قواته ولديه قوانينه لان المسالة اصبحت اكبر مما يحتملها شعب علي وجه الارض ...

كما ان عدد الموتي والقتلي خلال حكم الجبهة الاسلامية طال كل البيوت والمنازل .. وجرائمهم وانتهاكاتهم لا حدود لها ... وحينما يتوفر فرصة مثل المجتمع الدولي فتاكد بان هؤلاء سيدفعون بمرتكبي جرائم الحرب والابادة والقتل الي اقصي مداها ....

فنحن نتعلم ايضا ... ويجب الا ننظر للملفات التي تم التواطؤ عليها في ظل الاتفاقيات السابقة ... فهي ليست المعيار

Post: #16
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: قسم السيد الحاردلو
Date: 06-09-2006, 03:13 PM
Parent: #1

تحياتى جعفر
الجبهة تتجهة فى مسارها الطبيعى وفق نظريات التطور والفناء المعروفة
لكن الى اين نتحة نحن؟
لنا عودة - الموضوع ثر وغنى

Post: #17
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: برير اسماعيل يوسف
Date: 06-09-2006, 08:30 PM
Parent: #16

***

Post: #18
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: wesamm
Date: 06-09-2006, 08:46 PM
Parent: #17

Quote: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟


إلى مزبلة التاريخ بدون إبطاء!

Post: #26
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 07-09-2006, 12:48 PM
Parent: #18

إلى مزبلة التاريخ بدون إبطاء!

عزيزي وسام

برضو حاتقعد تتمحرك عشان كدة لازم ندفعها وبقوة الي الجحيم ومزبلة التاريخ ...

Post: #19
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: HAYDER GASIM
Date: 06-09-2006, 09:07 PM
Parent: #17

السوءال جيد ... يتناسب مع ظرفية الجبهة الإسلامية فيما تغالبه من راهن إمورها,

والمعني بالإجابة بالضرورة ... حتى تكتسب صدقيتها ... هو الجبهة الإسلامية القومية,

وإن هذا لا يحرم الآخرين حق التطوع فى التجواب ... لكن الجبهة لا تتفاهم ... ولما

رمت بكل حيلتها على نول لا ينسج غير الغزول الأمنية , التحوطية , التدابيرية , فى

تماهي صرف مع خصائصها التاريخية , فلا العصر ولا الخسر , ولا الإنسان ولا الأزمان غيرت

صوباتها الفكرية ولا تصويباتها السياسية , حتى أن ما تدعيه من إنفتاح على الآخر ,

إقترن تاريخيا بإتفاقيتي نيفاشا وأبوجا ... وما يرخيانه من داعيات ذات صلة بالتحول

الديمقراطي , فلم تدره الجبهة بنية ديمقراطية خلوص , وإلا فلكانت الموازين تختلف

وتماما عما يخيم على الحال , كما أنها لم تدره بروح وطنية يتقدم فيها الوطن عن التنظيم,

والشعب على الإيدولوجيا . فإختزنت من أجندتها وأعلت من مصالحها ما لا يشي بعدولها وطنيا .


المهم ... ربما ليس لحيل الجبهة منتهى ... لكن لا بد لعسر السودان من نهاية ... أعتقد

أننا نقيم الآن ها هنا , حيث تتقاطع مصالح الجبهة مع تطلعات اهل السودان , وهو ليس بتقاطع

حميد , فيما يعني إما هذا أو ذاك ... فإينما تتجه الجبهة فهذا خيارها , لكن همي هو كيف تذهب

ويبقى الوطن .

Post: #27
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 07-09-2006, 01:23 PM
Parent: #19

شكرا عزيزي حيدر قاسم لهذه الاضافة النوعية

شاهدت اليوم فيلم للمهاتما غاندي واستوقفتني عبارة في محاكمته حينما ساله القاضي ... كيف تعتقد اننا سنرحل من الهند بهذه الطريقة التي تقاومنا بها .... وهو يعني المقاومة السلمية او طريق اللاعنف
فقال المهاتما للقاضي.
ان عددكم في الهند يمكن ان يكون مائة الف .. ونحن ثلاثمائة وخمسون مليون واذا قلنا انكم سترحلون فهذا يعني انكم سترحلون ...

الجبهة الاسلامية منذ استلامها السلطة تحولت الي الصراعات الداخلية والخارجية الحقيقية والوهمية بدلا من البدء في بناء نفسها وتحويلها من التنظيم السياسي الي الدولة والمجتمع المدني عبر خطط مدروسة ومنطقية لكنها بدلا من ذلك تبدا يومها بالخطب الجوفاء وتهديد ووعيد يمينا ويسارا وينتهي باعتقال او اغتيال... وشرعت عضويتها في تكوين امبراطورياتها المالية الخاصة مما ادخلها في صراع مع بعضها البعض علي حساب بناء التتنظيم / الدولة

وهذا النوع من الحكومات ليس مؤهلا ولا يمتلك رؤية حتي لما سيحدث بعد اشهر ناهيك عن مسالة تخطيط استراتيجي لادارة دولة مدنية اعتقدوا خطأ انها دولة عسكرية والاكثر سوءا هو قيادتها بخلفية ايدولجية تديرها عقليات اتحادات طلاب لم تاخذ وقتها الكافي لتتحول الي قيادات دولة ... وسرعان ما بدأنا تهديد امريكا وروسيا ومطاردة وقتل وتعذيب المعارضين وحياكة المؤامرات لاغتيال رؤساء دول مجاورة وتجميع كل ارهابيي العالم ..

هكذا سارت امورها كالاسكافي الذي لا ينظر لابعد من قدميه وحين اصطدامها بالمجتمع الدولي بدات التراجع عن كل الحماقات والتفاهات التي جاءت بها للسودان وبالطبع لم تكن مبدأية ..فهي للأسف وكما ذكرت لم تغير طريقة تفكيرها او سلوكها ... ولا الخلفية التي تنطلق منها .. فقط سارت في طريق مختلف بنفس الحذاء ...
فمسالة الديموقراطية واتفاقيات السلام ليست الا حلول مؤقتى تخترعها بين اليوم والاخر لحل مشكلة الضغوط ولاتعني ما تقوله سواء تجاه الجنوب او دارفور او كل السودان .. ولذا فهي ليست مخولة معرفيا حتي للاجابة علي السؤال لانها لا تدري الا ما سيحدث في الغد...

وسترحل يا عزيزي عاجلا او اجلا سترحل لان هنالك من لا يقرأ التاريخ جيداً فحينما تتقاطع مصالح عدة مئات مع شعب بالملايين سيرحل هؤلاء ويبقي الشعب ... كما قال غاندي

Post: #29
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 07-09-2006, 02:03 PM
Parent: #17

شكرا عزيزي برير دعم البوست

Post: #25
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 07-09-2006, 12:46 PM
Parent: #16

العزيز قسم السيد الحاردلو

يستحضرني قول الشهيد نصر الدين الرشيد...
الحكومة زي جبل الجليد ... حاتطلع الشمس ويبدأ في الذوبان ... لكن الي اين سوف تتجه هذه القاذورات ...
اظن الاحداث الكثيرة كشفت الكثير وليست مفاجاة للجبهة الاسلامية فقط بل حتي مفاجاة للاحزاب السودانية المعارضة ...

فان يتم تنظيم تظاهرة ناجحة وتلحقها اخري فهو في الاساس قد اعاد الثقة المفقودة لقيادات الاحزاب التي ظن الجميع حتي بعض قياداتها انها في طريقها للزوال .. وهذه بداية يجب ان نتجه نحوها وان نتمسك بها لاعادة الثقة اولا وتجديد الصمود ثم ترتيب انفسنا والتنسيق مع كل القوي الاخري بما فيها المجتمع الدولي ...
اتمني ان تصبح القيادات السياسية بحجم المرحلة وتتجاوز ما يفرقنا الي ما يجمعنا في مواجهة هذه الفاشية ..

Post: #20
Title: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: ودالسافل
Date: 06-09-2006, 09:23 PM
Parent: #1

الاخ جعفر..
تحياتى...وشكرا لقراءتك اللماحة...
اخى ان هنالك مثلا يقول...اضرب السائب ...يخاف المربوط..
ان الجبهة لما رأت التحرك رغم الحشود....يعنى ان المواطن بدأ فى كسر حاجز الاستسلام..والخنوع...فعليها استخدام اسلوب يدخل الصدمة فى النفوس.....فيجعل المواطن..يفكر مرات.ومرات......وتعود روح الخنوع والاستسلام....
وهى رسالة قوية..لكل ناشط
اذن فكر فى التوقيت....واثرها..فى النفوس
ان هذةالطغمة...لاتقف امامها ...وازع اخلاقى او..دينى

Post: #21
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: الصادق اسماعيل
Date: 06-09-2006, 11:05 PM
Parent: #20

فوق للاهمية

Post: #22
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: الصادق اسماعيل
Date: 07-09-2006, 00:32 AM
Parent: #21

تانى فوق
للاهمية برضو

Post: #30
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 07-09-2006, 02:44 PM
Parent: #21

شكرا عزيزي الصادق اسماعيل

Post: #28
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 07-09-2006, 01:37 PM
Parent: #20

الأخ ود السافل

الاخبار الواردة أخيرا من تهديدات للصحافيين مثل زهير السراج والحاج وراق لا تضع اي مجال لافتراض اخر غير تورط اتلاجهزة الامنية في الاغتيال كرسالة شديدة اللهجة للقوات الدولية وللمعارضة في الداخل ..

ولكن كعادتهم يعتقدون ان ذلك سيخييف المعارضة متناسين بغباء لا يحسدون عليه ان القتل كانت وسيلتهم علي الدوام فقد اغتيل الطلاب والنقابيين والفنانين علي مر تاريخ الجبهة ومن ثم التصفيات والابادات الجماعية .. ولكنهم الان يواجهون مد شعبي متعاظم وضغط دولي لا مفر منه ... فهل طريقة تغيير القتل ستوقف القوات الدولية او الاحزاب المعارضة ...

سيفاحاون علي الدوام يانهم الاكثر غباء

Post: #31
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: عبدالأله زمراوي
Date: 07-09-2006, 04:23 PM
Parent: #28

الأخ جعفر

سردك ممتع منطقى ويتسق تماما مع واقع ازمتنا..
يقيني ان الشعب الآن يلملم اطرافه ويفرد عضلاته عبر احزابه ومنظماته المدنية وهناك حراك وتثوير للشارع..

السلطة لجأت لحيلتها العاجزة من قمع فوري وتعتيم وتسفيه لما يجري فى الشارع..
وهي تدري تماما وقد قالوها مرارا ان لا شئ يسقطهم سوى الشارع..

لذلك يتعين علينا ان نقف وبقوة مع الثورة التى بدأت تنتظم البلاد وسوف يستمر حراك الشارع ما دام انه بدأ..

السلطة فى أضعف حالاتها يتناوشها غضب الداخل وسيف المجتمع الدولى ولن يستمر هذا النظام المتهالك الا اذا قرر الشعب بقاء وهذا بعيد المنال والحدوث..

اما سؤالك عن مصير الجبهة فإن ما ينتظرها من حساب يفوق حد الوصف وان كنت ارى ان المزبلة أطهر من ان تقذف فيها قاذورات الأنقاذ..
سيقتلعون من ارض السودان اقتلاعا..

وارى ذلك امامى بكل وضوح..

Post: #32
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Adil Ali
Date: 07-09-2006, 04:44 PM
Parent: #31

أبو آمنة.... لك الود،
تتجه الجبهة الإسلامية الى مصيرها المحتوم ومستقرّها الطبيعي: مرحاض التاريخ، فالمزابل أنظف من أن يلقى فيها هذا الكيان النتن.
ولكن، كيف نطهّر نسيج مجتمعنا من أدران وقاذورات ما يزيد على سبعة عشرة عاماً؟؟

Post: #37
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 09-09-2006, 11:13 AM
Parent: #32

تحياتي عزيزي Adil Ali

وحينما يحدث ذلك علينا ان نكون قادرين فعليا علي فتح جميع الملفات ومحاسبة كل من اشترك في هذه الماساة ... علينا ان نعمل سويا علي عزل كل اعداء الديموقراطية من داخل الساحة السياسية ومن داخل احزابنا ...

يجب ان يضغط الجميع من اجل ذهابها مبكراً قبل ان يحترق السودان بكل ما فيه .. ويجب علينا ان نطالب بمحاكمة كل من تلوثت يداه بدماء السودانيين .. او نهب اموالهم

هكذا فقط نستطيع ان نبدأ في الطريق الطويل اذ ا ما حدث في هذه السبعة عشر عاما يحتاج الي اعوام مضاعفة ولكن فقط ان بدأنا في الاتجاه الصحيح

Post: #36
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 09-09-2006, 11:07 AM
Parent: #31

شكرا عزيزي عبدالاله زمراوي ..0

ان قوة الاحزاب تكمن في مقدرتها علي تجاوز خلافاتها الداخلية وتجاوز خلافاتها مع بعضها البعض واتمني اليوم الذي تدعو فيه الي مشروع وحدة تحت اعلي سقف ممكن حتي ولو كان العمل المدني من اجل اسقاط النظام وهو ما تحقق جزئيا في الفترة الماضية ولكن اتمني ان يصبح مشروع متكامل لاسقاط النظام ...

وهي تعلم ايضا ان كل ما قامت به من اتفاقيات سلام بدأت تتراجع فيها وكل شركاءها في ذلك السلام لن يقفوا معها وهي تتهاوي ... بل سيكونون في الضد تماما وهم يرون ما تعنيه الجبهة بالسلام ..

في ذات الوقت الذي تتجمع فيه كل الكيانات تراهن علي التفكك الذي اصاب الجبهة الاسلامية والصراعات المحتدمة داخلها تلك التي تفجرت والتي في طريقها ... متضامنة في ذات الوقت مع مجهودات المجتمع الدولي من اجل الضغط علي الحكومة لوقف نزيف الدم الحالي ..

Post: #33
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: إسماعيل التاج
Date: 07-09-2006, 06:51 PM
Parent: #1

الأخ جعفر

شكراً على المقال الوافي.

لقد وصلت إنقاذ الجبهة الإسلامية إلى آخـر محطاتها. قد يطول الإنتـظار في هذه المحطة ولكن لا يهم فهي المحطة الأخيرة.

إضافة لما تناوله مقالك، هنالك ملاحظات لا يمكن أنْ يتجاوزها المراقب بسهولة وتعرَّض لبعضها بعض المتداخلين هنا وهناك.

أولاً: التوقيت. أذكره مرة أخرى مع التشديد لما يحمل ذلك من دلالات مبنية عليه.

ثانياً: طبيعة القتل وظاهـرة التشفي من الضحية. ظاهرة لا يقدر عليها إلاَّ متمرس في التعـذيب والقتل. وهذا دور يضطلع به الكثير من منتسبي الأجهزة الأمنية. كيف قضى الراحل علي فضل؟ وكيف أشار التقرير الشرعي إلى وجود أعقاب سجائر في إحدى عينيه؟ يا الله، إنهم لا يرعوون.

ثالثاً: عـدم التخلص من الجـثـة وتركها في العراء في تلك الصورة الدراماتيكية المحزنة. رسالة واضحة المعالم لمن أراد أنْ يعتبر. فالمجرم العادي يعمل على إخفاء معالم جريمته بدفن الجثة أو التخلص منها بحيث يصعب العثور عليها. أمـَّـا القتل الإرسالي فلا بدَّ أنْ يتبع أسلوب الدراما. لماذا لم يتم قتله تحت كوبري بري في تلك الليلة، في قرية كبيرة تغشاها لعنة الأشباح منذ مغيب الشمس، ثـمَّ القذف به في النيل الأزرق لإخفاء معالم الجريمة فقد لا تظهر جثته أبداً؟

رابعاً: الرجاء ملاحـظة تغطية جهاز الأمن لمراسم تشييع الراحل محمد طه حيث احتكرها المركز الإعلامي السوداني. بينما تمت مصادرة كاميرات من شاركوا أو أرادوا تغطية المظاهرات في اليوم السابق. مع فارق خطورة تغطية رحيل محمد طـه نسبةً للدلالات الكثيرة التي تشير إلى تورط الأجهزة الأمنية في جريمة بشعة. هل هي محاولة من جهاز الأمن للتعميه لإبعاد الشبهة عنه؟ أم أنه تأكيد منـه لتوصيل الرسالة لمن لم تصله بعد. وما أبـلغ الصور في توصيل تلك الرسالة العنيفة.

تحياتي

Post: #34
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: الصادق اسماعيل
Date: 07-09-2006, 07:11 PM
Parent: #33

اسماعيل التاج

ملاحظاتك يا استاذ جديرة بالملاحظة، وأعتقد أن الجميع يجب أن يذهبوا في هذا الإتجاه من التحليل، فهو أقرب إلى المنطق من كل التحليلات الأخري.
الصادق

Post: #39
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 09-09-2006, 01:43 PM
Parent: #34


شكرا عزيزي اسماعيل التاج لهذه الاضاءة

ليس هنالك ادني احتمال من سياق كل ما جاء من كتابات او اخبار ما يشير الي براءة الاجهزة الأمنية ... فلمشهد بكامله يوضح ان الاجهزة الامنية متورطة بهذا العمل دون اي مجال للشك ...

التوقيت في حد ذاته يمثل دليل الادانة الاول ثم طريقة القتل التي اشدد معك واؤكد من خلال تحليلك الضافي انها ليست سوي رسالة ولا معني للعبث بجثته بهذه الطريقة خصوصا وهنالك معلومة مفادها ان قطع الرأس تم بعد وفاته حيث تعرض للضرب والتعذيب حتي الموت ومن ثم تم قطع رأسه واجزاء اخري من جسده في اشارة اخري ... كما ايضا فالجبهة الاسلامية هي الجهة الوحيدة التي مارست خلال تاريخها هذا المقدار من التشفي من كل خصومها ولا زالوا علي اعلي مستويات الحكومة يتفوهون بهذه الاحاديث ...

تغطية جهاز الامن مضافا اليها التغطية الاعلامية التي مارسها صحافيي السلطة لا تدع مجال للشك ان الهدف الاول هو ابعاد الانظار عن جهاز الامن في محاولة لتحميل ما حدث لجهات (غير معروفة مثل جهوية وهذه الترهات) ومن ثم تكون مسألة تاسيس لهذه البشاعة ومن الطبيعي ان تبدأ التهديدات في حملة تالية عبر الهاتف والرسائل لبقية المعارضين ... وبالتالي فهي رسالة مركبة .... للجميع .. والسيناريو الاعلامي واضح جدا وهو يمثل الغطاء الأخير لهذه المسرحية

شكرا علي هذا التحليل المنطقي والدقيق

Post: #35
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: نصار
Date: 07-09-2006, 07:44 PM
Parent: #1

العزيز جعفر

لقد حاصرتهم بما لا فكاك لهم منه
علنا نسعي لتوصيل هذه القراءة الواضحة
لكل الرأي العام السوداني


الله يخدر ضراعك

Post: #38
Title: Re: الي اين تتجه الجبهة الاسلامية ؟
Author: Gafar Bashir
Date: 09-09-2006, 01:18 PM
Parent: #35

شكراً عزيزي نصار

فكعادتهم بعد كل جريمة يرتكبونها .. يأتون بالهراء وبقصص ما انزل الله بها من سلطان من اجل المزيد من التجهيل ... والتغبيش وملف محمد طه ليس الاول ولا الاخير فقد خبرنا مثل هذه القصص الملفقة حينما اغتالوا الطلاب وحينما اغتالوا السياسيين ... في كل مرة يحيكون قصصا فارغة ولا علاقة لها بما يحدث ...

ولكن سياتي اليوم الذي نفتح فيه كل هذه الملفات ...