Post

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 23-09-2018, 03:44 AM الصفحة الرئيسية
اراء حرة و مقالاتPost A Reply
Your Message - Re: حزب.. بالتي هي أخشن! بقلم عثمان ميرغني
اسمك:
كلمة السر:
مسجل ادخل كلمة السر
غير مسجل ادخل اسمك بدون اى كلمة السر
Subject:
Message:
HTML is allowed
اكواد جاهزة للاستعمال

Smilies are enabled

Smilies Library
Code
Icon: Default   Default   mtlob   poetry   ad   Smile   Frown   Wink   Angry   Exclamation   Question   Thumb Up   Thumb Right   Balloons   Point   Relax   Idea   Flag   Info   Info.gif130 Info   News   ham   news   rai   tran   icon82   4e   mamaiz   pic   nagash   letter   article   help   voice   urgent   exc2   nobi   Mangoole1   help   want   clap   heard   MaBrOk   akhbaar   arabchathearts   i66ic (2)   br2   tnbeeh   tq   tr  
تنبيه
*فقط للاعضاء المسجلين
ارسل رسالة بريدية اذا رد على هذا الموضوع*
   

حزب.. بالتي هي أخشن! بقلم عثمان ميرغني
Author: عثمان ميرغني
03:00 PM Aug, 27 2015
سودانيز اون لاين
عثمان ميرغني-الخرطوم-السودان
مكتبتى فى سودانيزاونلاين



مشهد مثير لكنه مهم لكشف الصورة الحقيقية.. أمس في الخرطوم أقيم احتفال لتدشين مشروعات التنمية الممولة من حكومة السودان لدارفور.. يحضره- بالطبع- إضافة إلى الدستوريين، ووجهاء القوم.. دبلوماسيون أجانب..
فجأة تحول الاحتفال إلى ميدان لمعركة مثيرة.. مجموعة اقتحمت الحفل بغرض إيقافه.. والسبب! اعتراضهم على قانونية استمرار السلطة الإقليمية في دارفور.
لا يهم- هنا- إلى أية فئة يميل القانون.. فالصورة التي أمامنا هي منتهى الإمعان في الـ (لا) قانون.. بل- وبكل أسف- تكشف إلى أي مدى الساسة هم هم الساسة.. همهم الأول المناصب والكراسي ولو على جثة الوطن والمواطن.
شعب دارفور تعذب من ويلات الحرب العبثية لحوالى (12) سنة "حسوماً".. دفع ثمنها من دمه وماله ومستقبله واستقراره.. ولا تزال الحرب تقتات منه.. وبدلاً من أن يكون الهم- الذي لا شاغل معه- مستقبل دارفور، وإعادة الاستقرار.. تتحول المعركة إلى حلبة ملاكمة في منافسة الفوز بالكرسي.
طبعاً لا أصدق أن مثل هذا المشهد- الذي وصفه د. أمين حسن عمر بأنه (فوضوي)- هو من صنيع مجموعة (منفعلة) بصورة عفوية غير مدبرة.. مثل هذه الأعمال تدبر وتحاك وتدفع فيها الأموال.. فيبقى السؤال المهم من يفعل هذا؟ بل من يخطط لمثل هذه الأعمال؟؟.
هل هو مجرد فرد بسيط في موقع ما.. فاعل خير من أجل آخرين نافذين؟، طبعاً لا.. بالمنطق والعقل لا بد أن يكون الفاعل صاحب سلطة ومال.. قادر على الأمر والدفع معاً.. وهنا تكمن المشكلة.
إذا كان هناك في الصفوف الأولى من يفكر بهذا الأسلوب الذي وصفه أمين بأنه (فوضوي) فما الذي يرجوه الناس منه بعد هذا.. ففاقد الشيء لا يعطيه.. والذي نفسه بغير جمال لا يرى في الوجود شيئاً جميلاً.. ماذا يرجو شعب دارفور، بل كل شعب السودان مِن مسؤول (غير مسؤول) يدبر ويدير يومياته بمثل هذا الأسلوب؟!.
الحسرة ليست على المشاهد التي تعرض فيها مثل هذه الشواهد الحقيقية لمدى السقوط الذي نعانيه.. بل الحسرة على أن يكون الرجاء في من ليس فيه رجاء.
الحسرة أن شعب دارفور الذي ينتظر المهدي المنتظر ليريحه من جحيم الحرب.. يكتشف أن ميعاد وصوله تأخر لجيل كامل قادم..
حسناً.. ثم ماذا بعد هذا..؟.
صدقوني لا شيء.. فالذين وصفهم أمين حسن عمر بأنهم (فوضويون) لن يضاروا بهذا الوصف مطلقاً.. لن يترتب عليه أية مساءلة أو خسارة.. بل ويا للهول.. أغلب الظن أن (الفوضى) سترفع من صوتهم، وتمنحهم قوة تفاوضية في مواجهة الطرف الآخر.. هم يعلمون جيداً أن الحكومة تُرضي وتُدني إليها من يرفع شعار (بالتي هي أخشن).. وتتجاهل من يصدح (بالتي هي أحسن)..
انتظروا وانظروا.. بعد أيام قلائل ستجدون من وصفهم أمين بـ (الفوضى) وقد ربحوا المعركة!.
altayar.sd/play.php؟catsmktba=8565


أحدث المقالات
  • كيف تصبح الخرطوم.. دبي؟! بقلم عثمان ميرغني 08-27-15, 02:56 PM, عثمان ميرغني
  • أمنيتك؟ مبروك !! بقلم صلاح الدين عووضة 08-27-15, 02:54 PM, صلاح الدين عووضة
  • الأمية.. المأساة المنسية ! بقلم الطيب مصطفى 08-27-15, 02:52 PM, الطيب مصطفى
  • دال تٌعقب بقلم عمر عشاري 08-27-15, 02:51 PM, الطاهر ساتي
  • المحرقة:سكر ، قمح ، طفيليات!! بقلم حيدر احمد خيرالله 08-27-15, 06:19 AM, حيدر احمد خيرالله
  • رخصة دولية للدول بقلم عمر الشريف 08-27-15, 06:16 AM, عمر الشريف
  • مآلات الديمقراطية كقيمة أمريكية في مصرن بقلم عبد الله علي إبراهيم 08-27-15, 02:28 AM, عبدالله علي إبراهيم
  • حكومة عنصرية للعاصمة القومية مبروك للمهمشين بقلم ادريس حامد أوهاج 08-27-15, 02:24 AM, مقالات سودانيزاونلاين
  • الوسطية والانفتاح المطلوب على العالم بقلم نورالدين مدني 08-27-15, 02:22 AM, نور الدين مدني
  • Blaise Kaptue Fotso الشاعر والمسرحى الكاميرونى بليز كابتو فاتو بقلم د.الهادي عجب الدور 08-27-15, 02:21 AM, الهادى عجب الدور
  • الخديعة الكبري بقلم عميد معاش طبيب سيد عبد القادر قنات 08-27-15, 02:17 AM, سيد عبد القادر قنات
  • أمبيكي ؟ قبض الريح وشئ من سدر قليل ؟ بقلم ثروت قاسم 08-27-15, 02:14 AM, ثروت قاسم
  • تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de