Post

في دعم حملة علاج دكتور الباقر العفيف:- قليل من كثر خير من كثير من قلة
نداء أنساني بخصوص الدكتور الباقر العفيف
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-11-2018, 08:26 AM الصفحة الرئيسية
اراء حرة و مقالاتPost A Reply
Your Message - Re: توقفوا عن الإعتداء على الثقافة بقلم حسن ا
اسمك:
كلمة السر:
مسجل ادخل كلمة السر
غير مسجل ادخل اسمك بدون اى كلمة السر
Subject:
Message:
HTML is allowed
اكواد جاهزة للاستعمال

Smilies are enabled

Smilies Library
Code
Icon: Default   Default   mtlob   poetry   ad   Smile   Frown   Wink   Angry   Exclamation   Question   Thumb Up   Thumb Right   Balloons   Point   Relax   Idea   Flag   Info   Info.gif130 Info   News   ham   news   rai   tran   icon82   4e   mamaiz   pic   nagash   letter   article   help   voice   urgent   exc2   nobi   Mangoole1   help   want   clap   heard   MaBrOk   akhbaar   arabchathearts   i66ic (2)   br2   tnbeeh   tq   tr  
تنبيه
*فقط للاعضاء المسجلين
ارسل رسالة بريدية اذا رد على هذا الموضوع*
   

توقفوا عن الإعتداء على الثقافة بقلم حسن العاصي كاتب فلسطيني مقيم في الدانمرك
Author: حسن العاصي



تجارب ثقافية فاشلة
همسة سماء الثقافة في الدانمرك نموذجاً


مرة أخرى تجدنا مضطرين للوقوف أمام ظاهرة الإساءة إلى الأدب بكافة أنواعه من شعر ورواية وقصة من خلال تشكيل جمعيات ومؤسسات وأطر ثقافية في الدانمرك بهدف الحصول على مكاسب وامتيازات ضيقة وأنانية، يقوم بها بعض الأفراد المفلسين والذين يبحثون عن الشهرة وتصدر المشهد الثقافي في الدانمرك إضافة إلى الطمع بالحصول على المكاسب المالية التي تدفعها الدولة من خلال مؤسساتها المختلفة ومن خلال منظمات المجتمع المدني والوزارات والأقاليم وكذلك البلديات .
فالقانون في الدانمرك على سبيل المثال يتيح تشكيل جمعيات وأطر متنوعة ومتعددة المهام والوظائف ابتداء من جمعيات الهواة في مختلف النشاطات البدنية والفكرية مروراً بلجان الأحياء السكنية التي تتعدد مهامها وتختلف من الإشراف على الشباب الذين يقطنون هذا الحي أو ذاك أو رعاية كبار السن إلى جمعيات ذات طابع واسع قد تتجاوز أنشطتها حدود الدانمرك إلى بعض الدول خاصة النامية والفقيرة منها .
والقانون أيضاً يعطي الحق لمن يشكلون واحدة من هذه الأطر في الحصول على أموال من الدولة من أجل تنفيذ خطط هذه الجمعيات والمؤسسات، والحقيقة إنها مبالغ قد تصل إلى مئات آلاف الكرونات سنوياً في بعض هذه الجعيات.
هذا القانون قديم وقد سنَّه المشرع الدانمركي للشعب الدانمركي قبل وصول موجات الهجرة واللجوء إلى الدانمرك وخاصة من المنطقة العربية على أثر الحرب الأهلية اللبنانية في نهاية السبعينيات ومن بعدها خلال الحرب العراقية في نهاية الثمانينات من القرن الماضي، وقد استغل بعض من العرب بذكاء هذا القانون/الحق خلال السنوات المنصرمة، واستغلوا طيبة وكرم الدانمركيين مع الوافدين الجدد،وشكلوا أطر في معظمها وهمية على الورق فقط أوالإكتفاء بالإعلان عن هذه الجمعيات وكتابة نظامها الداخلي ووضع خططها السنوية،وما أن يحصل القائمين على هذه الجمعيات على الأموال من الدولة حتى لايعد يربطهم بهذه الأطرإلا كشف الحساب للجهة الداعمة في آخر كل عام ،وهنا كانت تقدم فواتيروهمية او مضاعفة أرقامها،لذلك فقداستفاد العشرات بل المئات من ضعاف النفوس وحولوا إلى جيوبهم الخاصة مبالغ مالية كبيرة منهم من تم كشف أمره بالصدفة والغالبية العظمى منهم لم يتم اكتشاف سرقاتهم،إلى أن جاء يوم وقامت الدانمرك بتعديل هذا القانون وحصره في أضيق المجالات، وهذا يعني أنه مازال بإمكانك أن تعلن عن تشكيل جمعية لوظيفة وأهداف ما مهمة وتحصل على دعم الدولة المالي .
ولكن ماهي مناسبة هذه المقدمة ؟
اليوم يخرج علينا مرة أخرى البعض من مدعي الثقافة في الساحة الدانمركية بتشكيل إطار ثقافي يعنى بالشعر والنثر والقصة والرواية،الذي أعلن عن تأسيسه قبل بضع أشهر باسم "همسة سماء الثقافية" كجمعية جديدة للأدب، المصيبة أن صاحب الفكرة ومن قام بتسجيل الجمعية ومن أعلن عنها وأشهرها هم زوج وزوجة عربيان لاعلاقة لهما لا بالأدب ولا بالشعر ولا بالثقافة ولا بالسياسة، فطوال فترة إقامتي في الدانمرك لم أسمع باسميهما ولم أراهما يوماً في نشاط ثقافي أو سياسي أو في مناسبة وطنية وما أكثرها، ولم يشاركا يوماً في مسيرة ولا مظاهرة.
وقد قاما بأنفسهما في توزيع المناصب على بعضهما فتم بعونه تعيين الزو جة رئيسة الجمعية، والزوج أميناً السر!!
الزوجان في سن التقاعد وهذا يفسر واحد من الدوافع وراء تشكيل الجمعية، فيبدو أنهما يريدان إشغال نفسيهما بما يعبئ وقتهما، وهذا شيء لاغبار عليه، فكان بإمكانهما أن يضعا خطة لزيارة بعض الدول، كما يفعل الدانمركيين، او السفر للمعيشة في بلدهما الأم كما يفعل كثير من المهاجرين بعد أن يتقدم بهم العمر، أما أن يتمخض تفكيرهما عن الإعلان عن تشكيل جمعية ثقافية للأدب فهذا والله لعجب العجاب .فما هو سر هذا الإهتمام المفاجئ بالثقافة بعد الستين ؟
المفارقة الأكبر انهما وجدا بعض مدعي الثقافى وبعض الشعراء المغمورين ممن لم يسمع بهم أحد يوماً يصفقون لهذا المشروع.
الزوج والزوجة يبدو أنه تربطهم علاقات مع بعض المتنفذين في وزارتي الإعلام والثقافة في بلدهم الأصلي، وهم يستغلون هذه العلاقات لصالح تسويق جمعيتهم الثقافية في الدانمرك، بل أن أحدأصدقاءهم رتّب لقاء تلفزيوني مع الزوجة مديرة الجمعية للحديث عن الثقافة ومشاكلها وهمومها والأدب والشعر والشعراء في الدانمرك !!!!
الزوجان المثقفان يعملان بطريقة الثلاث ورقات، ويعتمدان بشكل أساسي على العلاقات العامة وعلى دور الصورة لنشر مشروعهم، وحولهم بعض ممن انتهت صلاحيتهم الغاية من وجودهم هو التدليس والتلميع بهدف التقاط بعض الفتات من وراء هذا المشروع .
هل هانت علينا الثقافة هكذا ؟ هل الشعر أصبح عمل من لاعمل له ؟ هل ذهب الحياء من نفوس البعض منا إلى هذه الدرجة ؟

مما لا شك فيه أن من ينتحل صفة مثقف أو شاعر لن يستطيع الإستمرار في الكذب على نفسه وعلى الآخرين، ولابد من يوم سيأتي وسينكشف الوجه الحقيقي له، خاصة في أجواء المبدعين، فكل مدعي سوف يظهر جهله في أول احتكاك مع الآخرين، والعودة مرة أخرى إلى اللعب على وتر الجمعيات والمؤسسات في الدانمرك ،يسيء لنا حتى لو حاول القائمون على همسة سما الثقافية الإيحاء لنا أنهم أصحاب مشروع جدي .
إن الثقافة والعمل الثقافي يحتاجان إلى كل تجرد من المصالح الشخصية، ويحتاجان إلى أناس متخصصين بالأدب وأنواعه، فليس مقبولا أن يأتي زيد أو عبيد من هنا أو هناك ليرعى مشروع ثقافي، وعدم وجود أطر ثقافية عديدة خاصة بنا في الدانمرك ليس عذراً مقبولاً لأولئك الذين ينتسبون إلى مثل جمعية همسة سما بحجة أننا نريد أن يصل ما نكتبه إلى الأخرين، فهم يتحملون المسؤولية المباشرة بالمساهمة في الانحطاط الثقافي من خلال مشاركتهم ،أما هؤلاء المغمورين الذين ركبوا موجة الشعر وصدقوا أنهم شعراء أقول كفوا عن الإساء إلى الشعر وإلى الأدب، وقوموا بما تجيدون فعله لعلكم تبدعون فيه واتركوا الشعر لأهله، وكفاكم نفاقاً ورياءً في تعاملكم مع القائمين على جمعية همسة سما الثقافية، كفوا عن التصفيق والتهليل وارحمونا رحمكم الله .

ماذا بعد ..
إن الثقافة ليست ربطة عنق نضعها في المناسبات، وليست يافطة جاهزة عليها بعض الشعارات نرفعها ونعلقها أينما حللنا، والثقافة ليست كذلك مجموعة صور وليست منصة وميكرفون، وليست علاقات عامة، وهي بالطبع ليست عمل براغماتي.
إن الموهبة الحقيقية تدل على نفسها، فلتتوقف ثقافة المهرجانات وثقافة التطبيل والتزمير التي لانحصد منها سوى الخيبات .
ويجب أن لايكون اهتمامنا بالثقافة شبيه بحرصنا على وجود منتجعات سياحية فخمة للجذب السياحي
ايها القائمون على جمعية همسة سما الثقافية يحتاج الأمر إلى بعض الخجل .
فإني أسمع جعجعة ولا أرى طحيناً .

  • حقل بلا جسد بقلم حسن العاصي كاتب فلسطيني مقيم في الدانمرك 18-01-15, 01:21 PM, حسن العاصي
  • سورية قبضة من النور بقلم حسن العاصي كاتب فلسطيني مقيم في الدانمرك 10-01-15, 06:48 PM, حسن العاصي
  • مطر الأهداب بقلم حسن العاصي كاتب فلسطيني مقيم في الدانمرك 07-01-15, 02:55 PM, حسن العاصي
  • فاكهة الماء بقلم حسن العاصي كاتب فلسطيني مقيم في الدانمرك 02-01-15, 03:22 PM, حسن العاصي
  • أوراق الشفاه بقلم حسن العاصي كاتب فلسطيني مقيم في الدانمرك 25-12-14, 05:01 PM, حسن العاصي
  • أطياف تراوغ الظمأ بقلم حسن العاصي كاتب فلسطيني مقيم في الدانمرك 07-12-14, 03:32 PM, حسن العاصي
  • حضن أمي بقلم حسن العاصي كاتب فلسطيني مقيم في الدانمرك 22-11-14, 07:24 PM, حسن العاصي
  • النصوص القديمة بقلم حسن العاصي كاتب فلسطيني مقيم في الدانمرك 16-11-14, 03:23 PM, حسن العاصي
  • عقد من تعب سري القدوة حسن العاصي كاتب فلسطيني مقيم في الدانمرك 11-11-14, 04:10 PM, حسن العاصي
  • فراشات النار بقلم حسن العاصي كاتب فلسطيني مقيم في الدانمرك 04-11-14, 08:43 PM, حسن العاصي
  • قبائل النار حسن العاصي كاتب فلسطيني مقيم في الدانمرك 15-10-14, 01:17 PM, حسن العاصي
  • بُخار الليل بقلم حسن العاصي كاتب فلسطيني مقيم في الدانمرك 08-10-14, 02:39 PM, حسن العاصي
  • تأملات في الإستبداد الأمريكي/حسن العاصي كاتب فلسطيني مقيم في الدانمرك 26-09-14, 05:52 PM, حسن العاصي
  • مناديل الحوريات/حسن العاصي 19-09-14, 04:15 PM, حسن العاصي
  • داحش والغبراء سباق مصالح على مستقبل المنطقة حروب بأسلحة ذكية بدلاً من السيوف والرماح 12-09-14, 01:22 PM, حسن العاصي
  • في سياق التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية قراءة أولية في التداعيات المحتملة 09-09-14, 07:52 PM, حسن العاصي
  • الرئيس الفلسطيني يقع في فخ "الشاباك" ماهي حكاية انقلاب حماس في الضفة 03-09-14, 03:39 PM, حسن العاصي
  • بعد مخاض غزة العسير سلطة رام الله تلد مسخاً/حسن العاصي 30-08-14, 06:57 PM, حسن العاصي
  • شيخُ قبيلتي/حسن العاصي كاتب فلسطيني مقيم في الدانمرك 28-08-14, 05:56 PM, حسن العاصي
  • مناديل الوداع حسن العاصي 26-08-14, 08:59 PM, حسن العاصي
  • غيبوبة خضراء/ حسن العاصي كاتب فلسطيني مقيم في الدنمرك 14-04-14, 05:50 PM, حسن العاصي









    الحزب الإشتراكي الديمقراطي الوحدوي (حشد الوحدوي) ينعى سعودي دراج
    تشييع مهيب لسعودي دراج وبكي الرجال والنساء ( صور )
    وداعا المناضل الجسور سعودي دراج
    الجبهة السودانية للتغيير تنعي المناضل العمالي سعودي دراج

    الرفيق سعودي دراج: مناضل من موطن الانبياء
    الجبهة الوطنية العريضة تنعي المناضل النقابى سعودى دراج













    طاغية السودان يحيك الدستور على مقاسه بقلم حسن البدرى حسن/المحامى
    طاغية السودان يحيك الدستور على مقاسه بقلم عبد الفتاح عرمان
    مشروع دستور جمهورية السودان الانتقالي لسنة2005 بقلم إسماعيل حسين فضل
    دقيقة المؤتمر الوطنى وقيامة السودان (5) بقلم الفريق أول ركن محمد بشير سليمان
    هؤلاء هم الأنصار وهذا هو الشعب السودانى - بقلم الطاهر على الريح
    مثقفان إسلاميان مجاهدان ظلمتهما الحركة السودانية أعني الترابيين! (10) بقلم د. أحمد محمد ...
    السودان والتحسر علي الاستعمار وحكم الانجليز بقلم محمد فضل علي..ادمنتون كندا
    السوداني ثاني اثنين في السُكر بقلم حيدر الشيخ هلال
    السودان و تجار الحرب سنحسمها في الميدان بقلم بشير عبدالقادر
    الفديو كليب السودانى في الزمن الخائن
    يؤرخ التاريخ في تاريخ السودان بقلم ابراهيم طه بليه
    الجالية السودانية بالمملكة واكاذيب حاج ماجد!! بقلم عبد الغفار المهدى
    القنوات السودانية ... حالة من الاحتفال المستمر !!!!! بقلم عبد المنعم الحسن محمد
    قناة سودانية معارضه حلم بعيد المنال ام جنين مات قبل ان يولد بقلم حسن عبد الرازق ساتي
    لماذا رفض التفاوض مع نظام الخرطوم ؟ 1__ 3 بقلم الحافظ قمبال
    طاغية السودان و مسرح العبث بقلم عبد الفتاح عرمان
    قضية السودان فى دارفور ما بين الوطنية و الإنتهازية بقلم محمد إبراهيم عبدالوهاب
    العبط فى سياسة السودان الخارجيه الجزء الاخير بقلم محمد الحسن محمد عثمان
    السودان والمصير السوري ... بين معارضة إنتهازية ولصوص الحكومة بقلم هاشم محمد علي احمد
    الحدود السودانية المصرية: المصريون والبحر الأحمر في العصر الفرعوني 4 بقلم د. أحمد الياس ح...
    هل نداء السودان تتويج لتشكل الكتلة التاريخية ؟! بقلم عبد العزيز التوم ابراهيم
    نداء السودان وبزوغ فجر جديد للمعارضة السودانية بقلم علاء الدين أبومدين
    نداء السودان يبيع جلد الدب قبل صيده بقلم عمر عبد العزيز
    الحكم الذاتي ..هل يكون الحل لمداواة فشل النخب السودانية في تحقيق الدولة القومية بقلم المثني ابراهيم بحري
    Contact SudaneseOnline

    About SudaneseOnline

    SudaneseOnline Library

    History of SudaneseOnline


    الحزب الإشتراكي الديمقراطي الوحدوي (حشد الوحدوي) ينعى سعودي دراج
    تشييع مهيب لسعودي دراج وبكي الرجال والنساء ( صور )
    وداعا المناضل الجسور سعودي دراج
    السودان بين فساد افريقيا وجهل افريقيا .. بقلم خليل محمد سليمان
    رائدات سودانيات : السباحة سارة جاد الله .. صور كميات
    عن الطب والأطباء.. لا يحدث إلا في السودان..! بقلم يوسف الجلال
    السودان .. حكومة خائبة ومعارضة عاجزة ،، 3/3 بقلم شريف ذهب
    الى منتسبى الحركة الاسلامية السودانية الحلقة (6) والأخيرة بقلم عوض سيداحمد عوض
    شابة سودانية تتحول لشاب سوداني! بقلم فيصل الدابي/ المحامي
    عودت الفتوات للسودان...!!!!!!! بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن
    اليوم الوطني السوداني بقلم عثمان ميرغني
    وثائق امريكية عن اكتوبر والديمقراطية الثانية (20): النخبة السودانية بقلم محمد علي صالح
    السودان ودوافع ترشيح المشير عمر حسن احمد البشير بقلم محمدين محمود دوسه
    هل التردي فى القيم الاخلاقيه والسلوك له علاقه مباشره بفشل وعنف الدوله الاسلاميه فى السودان...
    رجال ُُ خدموا السودان ورموز السودان ، فما جزاؤهم؟ بقلم حامـد ديدان محمـد
    سودانيون في أرض الحرمين الشريفين بقلم كمال الهِدي
    الخطاب السياسي البائس في السودان!! بقلم بارود صندل رجب
    الهلال الاحمر السوداني - انهيار صامت (1-3) بقلم منير علي يخيت
    مطالبات جنوبيّة بالعودة إلى وحدة السودان: إذا فسدَ الملح...فبماذا يملّح؟؟ بقلم عبد الحفيظ ...
    سلامة الانسان ام وحدة السودان؟ بقلم سالم حسن سالم
    السودنة فى إطار كلى بقلم محمود محمد ياسين
    شرطة السودان.. شرطة سلطوية وغير مواكبة للتطور العالمي بقلم اسراء محمد المهدي
    المشهد السياسي السوداني: حقائق جديدة والطريق إلى الأمام بقلم ياسر عرمان
    عن التجاني في سودانيز أون لاين وبشرى الفاضل والدجل ياسم اليسار وهم جرا بقلم د. أحمد محمد ...

    اتصل بادارة سودانيزاونلاين

    عن سودانيز اون لاين دوت كم

    مكتبة سودانيز أون لاين دوت كم

    تاريخ سودانيز اون لاين دوت كم




















  • تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de