Post

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-09-2018, 02:24 PM الصفحة الرئيسية
اراء حرة و مقالاتPost A Reply
Your Message - Re: سبعة أسئلة لمن ضاع وطنه! د. فايز أبو شمالة
اسمك:
كلمة السر:
مسجل ادخل كلمة السر
غير مسجل ادخل اسمك بدون اى كلمة السر
Subject:
Message:
HTML is allowed
اكواد جاهزة للاستعمال

Smilies are enabled

Smilies Library
Code
Icon: Default   Default   mtlob   poetry   ad   Smile   Frown   Wink   Angry   Exclamation   Question   Thumb Up   Thumb Right   Balloons   Point   Relax   Idea   Flag   Info   Info.gif130 Info   News   ham   news   rai   tran   icon82   4e   mamaiz   pic   nagash   letter   article   help   voice   urgent   exc2   nobi   Mangoole1   help   want   clap   heard   MaBrOk   akhbaar   arabchathearts   i66ic (2)   br2   tnbeeh   tq   tr  
تنبيه
*فقط للاعضاء المسجلين
ارسل رسالة بريدية اذا رد على هذا الموضوع*
   

سبعة أسئلة لمن ضاع وطنه! د. فايز أبو شمالة
Author: فايز أبو شمالة
ليت خطر اتفاقية أوسلو توقف عند اعتراف منظمة التحرير بأن 78% من أراضي فلسطين ملك خالص لدولة إسرائيل، إن خطر اتفاقية أوسلو يتجلى اليوم بضياع الضفة الغربية، حيث صادقت اللجنة الوزارية الإسرائيلية في يوم الأحد الموافق 9/10 على مشروع قانون يفرض تشريعات الكنيست الإسرائيلية على مستوطنات "يهودا والسامرا"، والمقصود بذلك منطقة ج التي تصل مساحتها إلى 62% من مساحة الضفة الغربية.

بقى أن تصادق الكنيست الإسرائيلي على مشروع القانون، وتلك المصادقة ليست بالأمر العسير، ولاسيما أن الاستيطان الإسرائيلي قد صار نقطة التنافس على الصوت اليهودي، وصار حجر الرحى لصعود أي حزب في إسرائيل.

من المؤكد أن ردة فعل القيادة الفلسطينية ستكون مزيداً من الشجب والاستنكار، واتهام الحكومة الإسرائيلية بالتطرف، وتخريب عملية السلام، وستقوم القيادة بإرسال رسائل الاحتجاج إلى مبعوث الإتحاد الأوروبي لعميلة السلام، وإلى وزير الخارجية الأمريكية، وسنسمع المزيد من التصريحات النارية عن ضرورة التسريع في التوجه إلى مجلس الأمن، وسنسمع تهديدات القيادة بالانضمام إلى مئات المنظمات الدولية، والأهم من كل ما سبق؛ هو تأكيد القيادة الفلسطينية على ضرورة الحذر، وعدم الوقوع في الفخ الإسرائيلي، الذي يريد أن يجرنا إلى انتفاضة.

هنالك حقيقتان قائمتان على الأرض، وهاتان الحقيقتان تفرضان على الشعب الفلسطيني محاسبة المسئول عن ضياع الضفة الغربية عملياً قبل أن تضيع بالتشريعات الإسرائيلية.

الحقيقة الأولى: وفق الإحصائيات الفلسطينية، فقد بلغ عدد المستوطنين اليهود فوق أراضي منطقة ج 650 ألف يهودي، في الوقت الذي تناقص فيه عدد الفلسطينيين إلى ما دون مئة ألف فلسطيني، وهذا يعني أن 62% من أراضي الضفة الغربية هي أراض إسرائيلية بفعل الواقع، وصارت تعج بمئات ألاف اليهود الذين يعيشون وفق التشريعات الإسرائيلية.

الحقيقة الثانية: وفق استطلاع رأي أجرته القناة الثانية الإسرائيلية مطلع شهر أكتوبر، جاءت النتائج لتؤكد أن 69% من الإسرائيليين ضد التخلي عن المستوطنات مقابل سلام مع الفلسطينيين، لترتفع النسبة في أوساط اليهود حتى تصل إلى 76%، يرفضون السلام مقابل التخلي عن المستوطنات، وهذا يعني أن الحكومة الإسرائيلية ليست متطرفة، كما تحاول قيادتنا أن تصفها، الحكومة الإسرائيلية هي التعبير الدقيق عن مزاج اليهود المتطرف.

ما سبق من حقائق يفرض على الشعب الفلسطيني أن يجيب على الأسئلة التالية:

1ـ من القائد الذي أوصل قضيتكم الوطنية إلى هذا المستوى من التفتت والضياع؟

2ـ من هي الجهات الرسمية التي أسهمت قراراتها السياسية في ضياع أرضكم،؟

3ـ ألم تلاحظوا من قبل أن أرضكم تضيع شبراً شبراً بمعرفة قيادتكم، التي تخصصت بالشجب؟

4ـ هل اقتنعتم أن التنسيق الأمني المقدس قد أعطى الأمان للمستوطنين، فتوسعوا آمنين؟

5ـ ما حكمكم على أولئك الذين زينوا اتفاقية أوسلو، واعتبروها إنجازا ً تاريخياً، ووافقوا على تقسيم الضفة الغربية إلى مناطق سهلت على المستوطنين اغتصاب الأرض؟

6ـ هل من الحكمة في هذه المرحلة أن تعلن القيادة عن هزيمة مشروعها التفاوضي، ليصير تأمين انسحابهم من الحياة السياسية بسلام؟ أم الحكمة هي المحاسبة العاجلة، وبقسوة بالغة تعادل ما اقترفته القيادة السياسية من إثم بحق الأرض الفلسطينية؟

7ـ هل مواجهة اليهود الغزاة بكل ما أوتي الشعب من قوة هو المهم، أم الأهم هو تنقية البيت الفلسطيني من الشوائب السياسية التي أوصلت قضيتنا إلى هذا الدرك الأسفل من الضياع؟

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de