Post

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
إلى ذاكرة خريجي الهند ..مع التحية ًِ
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 23-10-2018, 09:23 PM الصفحة الرئيسية
اراء حرة و مقالاتPost A Reply
Your Message - Re: (كلام عابر) حكاية ميلان دي سيلفا بقلم عبدا
اسمك:
كلمة السر:
مسجل ادخل كلمة السر
غير مسجل ادخل اسمك بدون اى كلمة السر
Subject:
Message:
HTML is allowed
اكواد جاهزة للاستعمال

Smilies are enabled

Smilies Library
Code
Icon: Default   Default   mtlob   poetry   ad   Smile   Frown   Wink   Angry   Exclamation   Question   Thumb Up   Thumb Right   Balloons   Point   Relax   Idea   Flag   Info   Info.gif130 Info   News   ham   news   rai   tran   icon82   4e   mamaiz   pic   nagash   letter   article   help   voice   urgent   exc2   nobi   Mangoole1   help   want   clap   heard   MaBrOk   akhbaar   arabchathearts   i66ic (2)   br2   tnbeeh   tq   tr  
تنبيه
*فقط للاعضاء المسجلين
ارسل رسالة بريدية اذا رد على هذا الموضوع*
   

(كلام عابر) حكاية ميلان دي سيلفا بقلم عبدالله علقم
Author: عبدالله علقم
اعتدت منذ سنوات،كجزء من روتيني اليومي،أن يكون أول من أشاهده في الصباح عندما أجيء لمكان عملي في مدينة الدمام،وهو يجلس وراء أكوام من الأوراق والأختام التي تكاد تحجب وجهه.أمر من أمام مكتبه لاصعد الدرج لمكتبي في الطبقة التي تعلو مكتبه مباشرة.. مهما جئت مبكرا للعمل أجده قد سبقني للجلوس خلف أوراقه وأختامه، وفي كل يوم يرفع رأسه على وقع أقدامي، فأرفع يدي محييا تحية الصباح فيرد بصوت منخفض ولكن بابتسامة كبيرة تملأ كل وجهه وتزداد كل يوم إتساعا وإشراقا.. ميلان دي سيلفا قدم للدمام قبل أكثر من ثلاثة عقود من سيريلانكا،التي كانت تحمل اسم سيلان، والتي كان العرب يطلقون عليها قديما إسم جزيرة سرنديب، قدم ليسبقني في العمل في مجموعة الشركات التي أعمل فيها. لم أكن وحدي الذي ألف ميلان.. كلهم كانوا يألفونه ويحبونه بدرجات متفاوتة.. لم تكن علاقتي به تتجاوز هذه التحية الصباحية من جانبي والرد عليها بإبتسامة جميلة وصوت خافت من جانبه،وما عدا ذلك فكلمات نتبادلها بضع مرات في مناسبات قليلة وفقا لمتطلبات العمل القليلة هي الأخرى،وكان ذلك كافيا ومريحا لي. أبدأ يوم عملي بتلك الإبتسامة التي نربطها دائما بالحياة.كان كثير الصمت، شديد الهدوء.
بنفس الصمت والهدوء ألمت به نوبة قلبية مفاجئة.. سقط على أرضية المكتب.. مرت دقائق ثمينة قبل أن يتنبه زملاؤه للأمر..عامل الوقت مهم جدا في مثل هذه الحالات لإنقاذ حياة المريض. مرت ساعات طويلة من الروتين والعجز وعدم الفعل قبل أن يستقر في النهاية في مرفق علاجي يوفره له التأمين الصحي..مرت ساعات أخرى قبل إجراء العملية الجراحية.تأخروا كثيرا. رحل ميلان.
جئت للعمل صباح كالمعتاد صباح اليوم التالي لسقوط ميلان من علي كرسيه وذهابه في الغيبوبة التي لم يفق منها. نظرت بحكم العادة إلى حيث كنت أنظر كل صباح، فلم أجد هذه المرة تلك الابتسامة القديمة المتجددة. ولأن الإنسان في هذه المؤسسات الاقتصادية مجرد ترس صغير في آلة ضخمة لا تتوقف عن الدروان، فقد احتل ذات الكرسي ترس جديد من مخزون التروس الجاهز دائما للإستخدام،كان يبدو في شغل شاغل عن القادم أو الداخل لذلك المبنى الضخم الذي يضم عددا من إدارات تلك المجموعة الإقتصادية.قد يكون إنسانا طيبا،لكن يبدو أنه ليست لديه الرغبة في التطلع لداخل إلى المبنى أو خارج منه، وليست لديه ابتسامة يهديها لأحد.غمرت موجة الحزن المبنى ليوم واحد ولكن الآلة العملاقة واصلت دورانها.مثل هذه الآلات العملاقة لا تتعطل بتعطل ترس واحد، حتى لو كان ذلك الترس ميلان دي سيلفا الذي كان يبتسم طوال الوقت ويوزع تلك الابتسامة بسخاء شديد كان ينالني في كل يوم منه نصيب.
الموت والحياة منذ الأزل وإلى أن يرث الله الأرض وما عليها،وجهان لعملة واحدة،ولكن لا أذكر جيدا إن كنت يومها أو بعدها رفعت يدي بالتحية لشاغل المكتب الجديد مثلما كنت أفعل من قبل.
(عبدالله علقم)
[email protected]

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de