Post

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 22-09-2018, 05:07 AM الصفحة الرئيسية
اراء حرة و مقالاتPost A Reply
Your Message - Re: سر تضارب تصريحات .. قيادات حزب المؤتمر الش
اسمك:
كلمة السر:
مسجل ادخل كلمة السر
غير مسجل ادخل اسمك بدون اى كلمة السر
Subject:
Message:
HTML is allowed
اكواد جاهزة للاستعمال

Smilies are enabled

Smilies Library
Code
Icon: Default   Default   mtlob   poetry   ad   Smile   Frown   Wink   Angry   Exclamation   Question   Thumb Up   Thumb Right   Balloons   Point   Relax   Idea   Flag   Info   Info.gif130 Info   News   ham   news   rai   tran   icon82   4e   mamaiz   pic   nagash   letter   article   help   voice   urgent   exc2   nobi   Mangoole1   help   want   clap   heard   MaBrOk   akhbaar   arabchathearts   i66ic (2)   br2   tnbeeh   tq   tr  
تنبيه
*فقط للاعضاء المسجلين
ارسل رسالة بريدية اذا رد على هذا الموضوع*
   

سر تضارب تصريحات .. قيادات حزب المؤتمر الشعبي ...!! قريمانيات .. بقلم الطيب رحمه قريمان
Author: الطيب رحمه قريمان
بسم الله الرحمن الرحيم


March 25, 2014
[email protected]
حزب المؤتمر الوطني الحاكم بالحديد و النار منذ 1989 و الذي يترأسه الرئيس السوداني عمر البشير لا ينام لقياداته جفن إلا بعد أن يطلق قيادات غريمه تصريحات متضاربة في المقابل الأخر.. حزب المؤتمر الشعبي .. الذي يقوده حسن عبد الله الترابي .. و العيار الذي لا يصيب .. يدوش .. و قد تأمر أعضاء الحزبين المذكورين قبل ما يقارب الخمس و عشرين عاما على حكم دستوري ديمقراطي في السودان و لقد استولوا على السلطة بالقوة العسكرية .. و جئ بعمر البشير رئيسا للسودان من على ظهر دبابة .. و سرعان ما اختلف الشيخ حسن الترابي و تلاميذه في تقسيم الكيكة... !!
و منذ 1999 و هو عام ما عرف بالمفاصلة الشهيرة بين الرئيس السوداني عمر البشير و على عثمان محمد طه و رهطهما من ناحية و شيخهما حسن الترابي من ناحية أخرى ظل الشد و الجذب بين الطرفين مسترسلا و دائما .. و بما أن حسن الترابي كان العقل المدبر لانقلاب البشير و ظل عرابه في سنيه الأولى مندسا بين جدر السجن كذبا و نفاقا .. فمنذ المفاصلة ظل على عثمان محمد طه في عدم اتزان و توتر دائم .. و كثيرا ما ترتجف أوصاله و يختلط عليه الحابل بالنابل كلما ذكر اسم حسن الترابي .. و ذلك لمعرفته اللصيقة بقدرة شيخه و تأثيره القوى على أتباعه من الاسلامويين فما كان أمام كل من عمر البشير و على عثمان أصحاب السلطة و الصولجان .. إلا ممارسة الحبس و التنكيل بشيخهم و أتباعه و لم يجدوا له شفيعا لديهم ... !!
بعد أن تمكن حزب المؤتمر الوطني من السيطرة " فى ظنه " على كل ركن ركين في دولة السودان و اطمأن من قدرة حزبه على وقف أي محاولة من قبل الآخرين للاستيلاء على السلطة .. جماهيريا بثورة شعبية مثلما حدث من قبل في 1964 و 1985 ... !!
و نحن من جانبنا نقول :
"حتما سوف تنطلق الثورة السودانية العظيمة و حتما ستطيح بكم أيها الانقاذيون ..
أيها الكاذبون القاتلون .. وطنى .. و شعبى " ... !!
و من ناحية و لان حزب المؤتمر الوطني أصبح على يقين من عدم قيام انقلاب آخر ... !!
لذلك دعاء عمر البشير أيضا فيما عرف بخطاب الوثبة فاتحا باب الحوار و المشاركة للجميع من اجل السودان و السلام فيه و التمنية .. "للاستهلاك و الاستهبال و الضحك على البسطاء "
فوجد حزب المؤتمر الشعبي ذلك مواتيا له " كما أعلن للضحك على الناس أيضا "
لإقامة حوار من اجل جمع صف و وحدة الإسلاميين ..
" في الحقيقة الحصول على مكاسب مادية و وظيفية لأعضاء حزب المؤتمر الشعبي هو ما دفعهم إلى الحوار الذين هم فيه متناقضون متضاربون .. فأعضاء الحزبين " الوطنى و الشعبى " لا يهمهم مطلقا الإسلام .. و لا يهمهم السودان .. و لا الإنسان .. و إنما هممهم الكبير هو مصالحهم الشخصية فحسب "
لا وحدة صف أهل السودان .. و لا وحدة السودان .. كانت هما لهم في يوم من الأيام... !!
و لنا أن نزيح اللثام .. حتى نكشف عن الأسباب التي أدت إلى التضارب التى نراه فى تصريحات أعضاء المؤتمر الشعبي .. تكل التصريحات الغريبة و المتناقضة.. و يقيني إنها لوثة أصابت عقولهم المريضة.. و قد احتار المتتبع في أخبارهم العجيبة المتضاربة.. فسمعنا زعيمهم .. الكاذب الأشر ما يصرح بقول إلا و سرعان ما يأتي بنقيضه .. و من جانب كمال عمر نائب الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي الذي بدت في كلامه الغرابة و التناقض أيضا بل و التنصل عما كان يقوله من قبل و مسمار جحا المدعو إبراهيم السنوسى من ناحية أخرى عائم في بحر التناقض و النفي و الإنكار ... !!
و مما علمناه من مصادر لنا :
أن سبب كل هذه الجلبة و عدم الاستقرار و التناقض في التصريحات ..
كمن أصابته جنة بعد أن اكتشف كنزا له ..
هو الأتي:
أن وسطاء عن الرئيس عمر البشير قد عرضوا لأعضاء حزب المؤتمر الشعبي عرضا سخيا و اتفاقا بموجب الاتفاق يحصل كل أعضاء حزب المؤتمر الشعبي المتضررين .. على تعويض .. تعويضا ماديا كبيرا .. على أن يحصل كل فرد فقد فرصة التوظيف بسبب المفاصلة على كل رواتب و مستحقات ما مضى من سنوات على الأقل أربعة و عشرة عاما ... !!
كل على حسب سنة تخرجه.. و أما غير الخريجين و الساسة المتفرغين يحصل كل على حسب جهده و ما أصابه من ضرر .. و على أن يتم توظيف كل على حسب تخصصه في مؤسسات الدولة دون استثناء... !!
و أن يستوي أعضاء الحزبين في كل المكاسب الأخرى .. أيا كانت.. تعويضا لهم لصبرهم .. على أن يرضوا لما أصابهم من ضرر .. و بالمقابل أن يصفح و يعفو أعضاء الشعبي عن إخوانهم في حزب المؤتمر الوطني .. عفوا تاما و شاملا .. و يا دار .. ما دخلك شر ... !!






تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de