Post

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 15-11-2018, 03:14 PM الصفحة الرئيسية
اخبار و بياناتPost A Reply
Your Message - Re: الحركة الشعبية لتحرير السودان تحذر من ضيا
اسمك:
كلمة السر:
مسجل ادخل كلمة السر
غير مسجل ادخل اسمك بدون اى كلمة السر
Subject:
Message:
HTML is allowed
اكواد جاهزة للاستعمال

Smilies are enabled

Smilies Library
Code
Icon: Default   Default   mtlob   poetry   ad   Smile   Frown   Wink   Angry   Exclamation   Question   Thumb Up   Thumb Right   Balloons   Point   Relax   Idea   Flag   Info   Info.gif130 Info   News   ham   news   rai   tran   icon82   4e   mamaiz   pic   nagash   letter   article   help   voice   urgent   exc2   nobi   Mangoole1   help   want   clap   heard   MaBrOk   akhbaar   arabchathearts   i66ic (2)   br2   tnbeeh   tq   tr  
تنبيه
*فقط للاعضاء المسجلين
ارسل رسالة بريدية اذا رد على هذا الموضوع*
   

الحركة الشعبية لتحرير السودان تحذر من ضياع فرصة الحوار القومي الدستوري بانعقاد مؤتمر الغد ومحاولة ال
Author: الحركه الشعبيه لتحرير السودان شمال
00:32 AM Oct, 10 2015
سودانيز اون لاين
الحركه الشعبيه لتحرير السودان شمال-
مكتبتى فى سودانيزاونلاين



الامين العام للحركة ياسر عرمان : تقسيم البلاد الى معسكري حرب وسلام هي دعوة في حد ذاتها للحرب

لندن – مصطفى سري

حذرت الحركة الشعبية في السودان من ان انعقاد الحوار الوطني سيؤدي الى عرقلة عملية الحوار القومي الدستوري الى الابد ، ورفضت محاولات الالحاق بالمؤتمر الذي سيبدأ جلساته غداً ، واعتبرت ان الحديث عن تقسيم البلاد الى معسكري حرب وسلام هي دعوة للحرب في حد ذاته ، وشددت على انها تفضل الحل السلمي السياسي الشامل ، ولكنها اكدت في الوقت ذاته ان خياراتها الاخرى موجودة في حال تمادى النظام في رفضه ، دون تعطي تفاصيل حول تلك الخيارات .

وقال الامين العام للحركة الشعبية في السودان ياسر عرمان في تصريحات عشية اجتماعات الحوار الوطني ان ما سيحدث سيؤدي الى عرقلة عملية الحوار القومي الدستوري الى الابد وانه سيعزز الاختلاف والانقسام ويقضي على آخر فرصة للحل السلمي السياسي الشامل في البلاد ، واضاف " هذا حوار مع الذات ومنقوص ومعيب " ، وقال : " اذا اعتبر البشير ان اجتماع الغد بداية للحوار القومي الدستوري وما سيتبقى هو محاولة لالحاق الاخرين خلال الاشهر الثلاث القادمة فان القوى السياسية والمدنية الواسعة التي تمثل معظم الوان الطيف السياسي رفضت المشاركة فيما عدا المؤتمرين الوطني والشعبي " ، وتابع " من باب اولى ان ترفض القوى السياسية والمدنية الواسعة الالحاق لان محاولات الالحاق في حد ذاتها هي سبب رئيسي للحرب والانقسام السياسي طوال (26 ) عاماً وهو ما نريد تجاوزه " .

وقال عرمان " ان الاصطفاف العظيم للاغلبية الساحقة من بنات وابناء شعبنا تنظيمات وجماعات وافراد ومقاطعتهم الباهرة لحوار الوثبة ولاصرارهم على حوار قومي دستوري متكافئ لا يسيطر عليه المؤتمر الوطني رسالة لمن يعتبر ، واضاف " هذا تأكيد على ان شعبنا على موعد مع فجر الخلاص وان قوى التغيير تمتلك امكانيات احداث التغيير وما عليها الا ان تنتظم في جبهة عريضة من اجل التغيير وهو العمل الذي بدأته قوى نداء السودان بالفعل ويجب ان يتسع ليشمل الجميع ويتصاعد نحو التغيير " .

واوضح عرمان ان اي حديث عن الالحاق سوف يعرقل العملية برمتها وسيلحق ضرراً بليغاً برسائل النظام الى بعض اطراف المجتمع الاقليمي والدولي حول استعداده لاجتماع شامل لوقف العدائيات بعد الخامس عشر من اكتوبر الجاري وعقد اجتماع تحضيري مشروط ، وقال " نتمنى بصدق ان يوافق النظام على عملية تحضيرية جديدة والا يؤدي اجتماع الغد الى عراقيل جديدة .

وحذر الامين العام للحركة الشعبية في السودان من تصريحات مساعد الرئيس ونائبه في حزب المؤتمر الوطني ابراهيم محمود التي قسم فيها البلاد الى معسكري " الحرب والسلام " ، وقال " ان تقسيم ابراهيم محمود في حد ذاته دعوة جديدة للحرب ويدفع ويعزز فرص الحرب لا السلام " ، واضاف " يكفي بلادنا الحروب واذا ما اعتبر اجتماع الغد بداية للحوار الوطني فان ذلك سيقضي على الحوار الوطني " .

وشدد عرمان على ان موقف حركته مع الحل السلمي السياسي الشامل وانه الخيار المفضل لها ، لكنه عاد وقال " اليد الواحدة لا تصفق واذا تمادى النظام في رفضه فان خياراتنا الاخرى موجودة ولم نتركها في اي يوم من الايام " ، غير انه لم يحدد تلك الخيارات ، مجدداً دعوته الى السلام الشامل الذي اوضح انه الخيار المفضل حتى زوال النظام بكافة الطرق ، وقال " حق شعبنا في التغيير والمواطنة والحرية لا يعلى عليه " .




أحدث المقالات
  • مع قبايل العيد بقلم عبدالله علقم 10-10-15, 00:16 AM, عبدالله علقم
  • كيفيه انجاح مؤتمر الحوار الوطني بقلم د. محمد الطيب 10-10-15, 00:15 AM, مقالات سودانيزاونلاين
  • البشير عمر المشير والوثبة من الشجرة إلى القلعة بقلم أكرم محمد زكي 10-10-15, 00:13 AM, اكرم محمد زكى
  • خطيئة النظام الكبرى هذا الجيل المربوك عقائدياً بقلم بدور عبدالمنعم عبداللطيف 10-09-15, 11:36 PM, بدور عبدالمنعم عبداللطيف
  • وإنتكس حوار السودانيين ولا عزاء ! بقلم د. على حمد إبراهيم 10-09-15, 11:33 PM, على حمد إبراهيم
  • رعاية المواهب والمسؤولية التربوية بقلم نور الدين مدني 10-09-15, 11:31 PM, نور الدين مدني
  • الانتخابات: الواقع ـ المسار ـ الآفاق.....6 بقلم محمد الحنفي 10-09-15, 11:29 PM, محمد الحنفي
  • لقد أفسد عصام البشير الرئيس عمر البشير ! 2 بقلم عثمان الطاهر المجمر طه 10-09-15, 11:27 PM, عثمان الطاهر المجمر طه
  • تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de