تموليلت: سيرة وحَجَر

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 17-11-2018, 08:49 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة الاديب محسن خالد(محسن خالد)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
12-03-2005, 06:37 AM

ba7ar

تاريخ التسجيل: 26-12-2002
مجموع المشاركات: 258

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    شنو يعني ؟؟!!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-03-2005, 08:02 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: ba7ar)

    ba7ar ،..........
    وأنا ذاتي معاك، أثني، يعني شنو يا محسن خالد، رأسك كبر وفرطق وألا فضى؟؟؟
    ما تجي تتم عواستك وألا مواصتك دي وتفكنا، الله ينعل ديش البباريلو كاتب،...
    دنيتي اتلككت جوَّة وبرَّة،...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-03-2005, 08:12 AM

Tara

تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 2

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)


    الأستاذ محسن خالد

    لك الإحترام



    Quote: هاهنا وعلى حَلْقات سأكتب قصة أجمل امرأة وأجمل قصة عرفتها في حياتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-03-2005, 08:27 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: Tara)

    Tara،....
    تحياتي، أوفرها وأمضاها،..
    حسنٌ، يا سيدتي، سنكتب، لكن الكتابة دي يا أحبابي بالحناس،.. وبالتن تن،...
    ولك معزتي،...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-03-2005, 09:46 AM

منوت
<aمنوت
تاريخ التسجيل: 18-03-2002
مجموع المشاركات: 2637

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    أمرق آ زول بي كلامك ده ،
    و أعلن أنّ السايبر ( براح ) ،
    و الكتابة نوعٌ من تضامِ أنسجةِ الخيالِ بالمعاش !!!

    * ما داير ردك كلام و سلام !!
    أريده على شاكلة الصلاة ( خمس مراتٍ في اليوم الواحد ) !!!
    و الدعاء باكتمال مشروع ( تيموليلت ) ..

    منوت يا محسن ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-03-2005, 01:35 PM

serenader

تاريخ التسجيل: 14-01-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: منوت)

    نان مشروع تيملوليت دا بكمل متين؟ روحنا كملت، وكمل الباندودث معاك... ألكع.. بسراعاك..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-03-2005, 10:54 PM

yumna guta
<ayumna guta
تاريخ التسجيل: 07-04-2003
مجموع المشاركات: 938

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: serenader)

    محسن سلامات
    ان غيبتك المشاغل عنا نأمل ان يعديك الينا كثير الشغف بفاتنتك المغربية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-03-2005, 01:10 AM

nadus2000
<anadus2000
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 4756

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: yumna guta)

    صديقنا محسن خالد "بلسان حالي وحالها"

    فرح أنا حد المناكفة
    برأسي بعض من "متى" بعد أن أثملته حكاية تيموليلتك دي، فهلا صببت لنا المزيد.
    أما هي "فيسمك فيها"، وبرضو ما بيناتنا.

    ولبعضهم :
    أقول يا جماعة ما فيها حاجة إن قلت أنها كتابة ممتعة، فأنا أحس بأنهم قرأوا كل حرف بإستمتاع حتى آخر نقطة (To the last drop)، وبعد الفراغ يتجشأونها بسهام يحاولون أن تكون مسمومة لكن هذا الخالد المحسن "مارق للربا والتلاف" والحكي الطاعم،
    فمن رأى أن هذا السرد المبدع يسيء له فليتوقف عند لحظة إكتشافه ذلك، "ولن يقدروا"،

    واصل واصل
    وفي صدفاتك يا إنسان،
    يقولك
    في الإمكان أحسن مما كان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-03-2005, 03:06 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: nadus2000)

    منوت،...
    سنرى

    serenader،...
    إزيك، هو في كلام مكتوب، لكن أبى يروب، دايرنو يتخمّر، بعدين الكتابة رأسها أنشف من رأسي،..
    سلامي،..

    yumna guta،...
    وعساك بخير،...
    ومعاكم بنتظر،.. تحياتي أبدا

    nadus2000،...
    تحياتي يا جميل،..
    يا سيدي مبروك، وكان داير معاي في تيموليلتي دي، بقسم ليك معاي،..
    إنت شيل سيمو، ملاواتك ما بتكتر، وأنا خلي لي العاملة فيها "ضنبان ضكر دي"،..
    أها؟ ما اتفنجرت معاك؟
    كُن مشاكساً، وأدفق مريسة أي زول ما عاجبو أو حقَّار
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-03-2005, 04:26 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    وبعدين معاك يا تيموليلت،... حردانة تبقي رواية وألا شنو؟
    نعم لنقل بالبساطة كلها، أنا أذكر تلك الجلسة البسيطة، الخبز البشبه رغيفنا كثيرا، وحتى في صعوبة الحصول عليه، أنت في صدرك سيمو، و(منى) تخجل أن يبتلعها حضني بكاملها،...
    طاولة شوية خبز وزيت زيتون، نبيذ،... وقرقراب حُر،.. أحقاً كنا نسير في الاتجاه المعاكس للوجود! ربما...
    تلك صديقتكم النحيلة، لم أعد أذكر اسمها،...
    تقرقع رجلاها بالخارج، تنظف الشبط قبل أن تدخل، لأنّ بيتك أنظف بيت رأيته في حياتي،...
    كنتُ أخجل منها قليلا، تبدو عياها تستوجوبان،...
    سنرى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-03-2005, 11:37 PM

nadus2000
<anadus2000
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 4756

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    دي يا أخوي قابلتك واللا شنو!!!!!!!
    بيني وبينك قريت الإعلان دا وضحكت وقلت أكيد مجهوداتكم أثمرت.

    Quote: From : - jamila

    Sent : Tuesday, August 31, 2004 1:26 PM
    To : [email protected]

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شابة مغربية عمري 42 سنة لم يسبق لي الزواج ، حسنة الخلق ، محترمة ، طيبة ، محتجبة ، ارغب في الزواج من إنسان ذو أخلاق طيبة عمره ما بين 42-50 سنة حبذا لو كانت جنسيته سودانية مطلق أو أرمل لا يهم إن كان لديه أولاد أرغب في أن أعوضهم حنان الأم وشرطي الوحيد أن يكون يعيش في اوروبا أو كندا أو أمريكا.


    (عدل بواسطة nadus2000 on 21-03-2005, 11:39 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-03-2005, 02:27 AM

خضر حسين خليل
<aخضر حسين خليل
تاريخ التسجيل: 18-12-2003
مجموع المشاركات: 15087

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    واصل اها جبناهو فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-03-2005, 00:30 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: خضر حسين خليل)

    نادوس،...
    كيف حالك يا جميل،..
    ضحكتني بإعلان البنية، لكن إيش معنى أوروبا -كندا –أمريكا؟
    المغرب فيها غير المتزوجات بالملايين، وبدون شروط
    أمَّا النوع البتجيبو كتابتي دا، ما بتقدروا تعرسوهو،...
    سيجارة-بيرّة- جينز مشكوك للحلق، وما تسأل الدرب دا المشاهو قِدَّامي منو؟ وألا الزرع دا الحَشَّاهو ياتو بصَّالي؟
    تمسك بس من محل مامسكوك وتمش لا قِدّام؟
    اتطورتو وألا ننادي عمك داروين، يجيكم بمروادو؟
    أبقه طيّب، يضحك صباحك يا جميل

    خضر حسين خليل،...
    صباحك حب يا رائع،...
    خليك هنا، في انتظار التموين من تيموليلت،..
    تموينة شحيح وبدور المجابدة،..
    تحياتي،..




    الأصدقاء كلكم،...

    تحياتي وودي، منذ (Abomihyar)، والجندرية، وبلَّة موسى، الذي نبادله حُبَّه بطبقات المحبة كلها طبقة فوق طبقة حتى مدارج السماء،...
    لكل من سأل عن كتابات محسن، هناك الطبعة الثالثة لأعمالي، والمجوَّدة إلى حد معقول، صدرت الآن في بيروت، عن (المؤسسة العربية للدراسات والنشر)،..
    من يريدها ينده على هذا العنوان:
    [email protected]
    ليدلُّوه على المكتبة التي يمكنه الاتصال بها حسب الدولة التي يقيم فيها، أو ليبعثوها له حيث يكون، إن كان مجنوناً وله نزوات،...
    وتحياتي لكم،...

    (عدل بواسطة محسن خالد on 26-03-2005, 03:11 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-03-2005, 03:24 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    سيمو (تمسح الأُمومة وتكتب تيموليلت)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-03-2005, 03:45 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    سأمد إلى الحديث خنجراً، لا أُوارب الباب بين حرف حرف، هذا الطريق نحو مملكة من التفكير الشرس،..

    سأنال الكثير من لعناتكم ومن الذنوب،.. وستبتلعون ألسنتكم ولن أستغفر ذات يوم،...

    السوداني هناك، في مملكة السودان أو النسيان، لا يبدي ولا يعيد،.. دعنا من كونه يبتكر شيئاً، هذا لكونه ليس من أصحاب الرؤوس الشرسة، ولكونه ليس من المذنبين،...

    أنا اليوم أُمنيكم بالضرواة، أستدرجكم نحو الذنوب، أو لم يسهم إبليس في إيجاد هذا الكون؟ أوَ لم؟..

    لولاه لكنا نرعى هناك، وفرطقة الكرباج من وراء الأزل ومن أمام الخلود،..

    الوجود ذنب، لو صدقت روايتكم،..
    والوجود أنتم تنزهون الأيام في النسيان، لو صدقت روايتي،...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-03-2005, 04:09 AM

hala alahmadi

تاريخ التسجيل: 22-02-2004
مجموع المشاركات: 1398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    الأخ محسن

    welcome back

    ودى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-03-2005, 08:49 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: hala alahmadi)

    hala alahmadi،.......
    تحياتي يا سيدتي، ولننزع جميعاً هذا الفضاء عن فضائه،..
    وكوني بسلام وعزم،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-03-2005, 09:28 AM

Balla Musa
<aBalla Musa
تاريخ التسجيل: 30-12-2004
مجموع المشاركات: 15238

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    محسن ياود خالد

    Quote: أنا اليوم أُمنيكم بالضرواة، أستدرجكم نحو الذنوب، أو لم يسهم إبليس في إيجاد هذا الكون؟ أوَ لم؟..

    لولاه لكنا نرعى هناك، وفرطقة الكرباج من وراء الأزل ومن أمام الخلود،


    يازول تعال إنت بس ونحن فى الإنتظار
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-03-2005, 11:00 AM

أبو ساندرا
<aأبو ساندرا
تاريخ التسجيل: 26-02-2003
مجموع المشاركات: 15487

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    محسن خالد

    لفت إنتباهي للبوست الشفيف فيصل محمد صالح ، وكنت حينها أتسكع في الخرطوم وأجوب شوارع الديم طول وعرض من الغالي للكلية ومن أبوحمامة لحاجة آمنة التي أشبعت يحيي فضل الله كوارع وأمومة .
    إغتنمت فرصة إنشغال البنات وأمهن عني ، كنت محاصر تمامآ بالجمال والمتع التي تمشي بسوق منضدة تحاكي طفايات القاعة ، وتسللت للبوست ،وتسلل الخدر اللطيف وسرت في العروق ذكرى حكايات وشهوات ، وانا الذي كف عن إرتكاب الأوزار الحلوة في الأرض ، كلما يقرصني الحنين لتلك الأيام فتحت مخزن الذكرى العامر بالمراودات الطاعمة والتحرشات الذكية.
    حملتني الذكرى للعام 78 بعيد المصالحة والجنرال المنفلت يرتاح قليلآ حتى يداهمنا بغتة بقوانين سبتمبر ، في تلك الأيام كانت تركض في مضمار دمي { تيمموليلت } السودانية ، جذبني لها بحة صوت تزلزل الكيان ولمعان في العيون ما أن تهل جميلة وكانت الساحة مزدانة بهن ، حتى تبرق وتومض ، تمامآ كما يفعل معلم جمرة حين يعبر أمام مجاله الحيوي فتى غض الإهاب ، وكان جمرة شغوف بالغلمان ، ربطت بين لمعان عيون { سلام } عند مرور مليحة ، ولمعانها عند جمرة وأدركت أن المنبع واحد
    سلام ، فارهة الطول ، ضامرة البطن ، مهابة الساقين ، وصدر يافع صغير ، وبحة ناي ، قد يجيء يوم أستعير به جرأتك وأحكي ويومها حا إستشهد بإبراهيم عدلان ، شاهد تلك الذكرى والمحرض

    المليحة الزوينة بت المهد من بور نازيل خلقت خصيصآ لتردي بي في مهاوي التهلكة ، لها { قظيبة } تاريخية و { طبون } معبأ بالحرائر والحرائق ، متشعب الدروب والإلتواءات ، وردي اللون ومحتقن بالشهوات

    قد أرجع لو تسنى لي وقت ، حان الآن وقت الفلامنجو
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-03-2005, 12:31 PM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: أبو ساندرا)

    يا ود موسى،....
    تحياتي يا ضو، وأنا جايييكم، راجي الكلام عيونو يحمّرن، ودمايرو تحمّر، وكوكابو يحمّر،...
    جاييكم وما بطوّل، وبندق سارا ونناضم جويها ورحراحها،..
    أبقه عافية آلبلة، وياكَ أخوي،...


    أبو ساندرا،...
    تسلم يا حبيب، ويا رجل ما يزال في مدى الفلمنجو، حلوة منك، تحياتي ليك ولصاحبك فيصل،...
    ما هو سلام والروضة بائعة البروش وشويفعة تاني كانت معانا في جامعة الجزيرة، وطبعا أي زول مننا البنكتب هنا ديل مخلاتو ملانة قصص،...
    لكن الحقيقة هي أن لا تقول الحقيقة، (القناع)،..
    وبذاك تصبح الأخلاق الجيدة هي تعامينا عن الأخرى غير الجيدة، (الأوهام) ((Idols كما يشرّح الموضوع (فرانسيس بيكون)، أوهام الكهف... أوهام اللغة... أوهام المسرح.... وحتى اللانهاية، لأن الوهم له بداية ولكنه بدون نهاية،...
    أنا ما شجاع، أنا برَّة الخط وقاضي من قصتن وقاضين من قصتي، وعازمك تبيّت معاي فاول هنا، تجيب قصة سلام وتجي، بسرااع، تيييت، تخش تحت البطانية من مديرة البيت والبنيات، وتكتب،.....
    وما تسألني بعد داك البحصل شنو، أرجا تيموليلت تنتهي وبِل رأسك،...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-04-2005, 11:18 AM

أبو ساندرا
<aأبو ساندرا
تاريخ التسجيل: 26-02-2003
مجموع المشاركات: 15487

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    يا محسن
    يا كريم ،،

    أخوك أبدآ ما هياب ، ومتعود على خوض المعارك ، وخسارتها ، ومفلق في الراس ومرشوق في القلب بنصال وخداع و مدى وشراك ، وكم لحظ فاتك ، ومعيون!
    تنتاشني العيون الحمر كالعلم ذي المنجل الذي طوى وإنطوى عهد وآمال في أن :
    { نبني إشتراكية
    ونرفع راية هم خلوها
    فوق السارية متكية
    ودقت ساعة كانت نجمة
    في أعماقنا منسية }

    وتراقبني ، رفيقة ، بي رفيقة جدآ وحنينة تخفي غيرتها وتدس حيرتها حتى باغتتني :

    إذا إنت ما قادر تستحمل أيام الطمث الخمس ، طيب وريني هناك بتعمل شنو؟ }

    لا أكتمك أن السؤال إستفزني وأحسست أن { لاهاي } قادمة في الطريق لتقتص من عمايلي وصبواتي ، فآثرت أن الوذ بأضعف الأيمان ، فقلت لها وأنا محتل بحالة شغب لذيذ ، قلت:
    أستعين بيدي !
    صنت ، ولكنها أضمرت حقد وعداوة مبطنة ليدي وفعائلها لم أدركه إلا بعد أن تعرضت يدي لحادث كسر مركب ، لما عرفت إتصلت باكية تسأل وتكفر ومن بين دموعها أو مع دموعها إنساب موقفها ب :
    تستاهل ! مش دي يدك ضرتي ؟1
    شفت كيف؟ أتاريها بت { اللزين } على زعمات تماضر ، كانت تغير من يدي وعمائلها الجميلة ،
    بل وحتى بنات أبليس المليحات اللاتي يسترن تعبي لم تعفيهن من غيرتها ، حكيت ليها عن { طيف خيال زارني ومضى } وفرض على غسل في صباح نزاع للشتوي ، سألتني بت المغيرة:
    كانت منو ؟
    قلت : مرة مليحة فيها نفس طولك ولكن وجهها مستدير ولحيمة ، ما بعرفه ، لا أذكر إني شاهدتها من قبل !
    قالت : بت الكلب الما بتخجل!
    راقت لي الونسة وأيضآ إكتمل الشغب جواي ،
    وسألتها: إنتي ما بتمر عليك الحالة دي ؟
    ما بيجيك ود إبليس وفي هيئة شخص ما بتعرفيهو كلو كلو؟
    قالت : انا بيجيني إبليس ذاتو ، إنت!
    وتاني شفت كيف ؟
    الولية تظن أنا إبليس نفسه وترى إنو مفروض أكون وفي حتى مع بنات إبليس ، لا ، لا { كبيتل } وأخوك المتحايل اللعوب ليس فيه صفة الكلاب هذه
    وهنا في هذا البورد تترصدني كلاب
    وماهيتاب

    يوم بعد يوم أسترد مسخرتي وعندما تكتمل ، وتكمل أنت سأحكي لك حكاية { سلام } أو { تيموليلتي } السودانية
    والله يخليك
    للتحريض الثوري
    والتحريش

    (عدل بواسطة أبو ساندرا on 02-04-2005, 10:55 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2005, 06:10 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: أبو ساندرا)

    أبو ساندرا،...

    يا سيدي سلام،..
    وتحياتي علي الكلام العِري ومجنّح،..
    أبقه أقطع حبلك وعير، قِدّامك جنائن وسهلة،..
    وأكتب عن سلام وجمرة،...
    وأنا دايرك وغيرك، تحرشكم ذمتكم براها ولذاذتكم، البحرشو زول تاني خرّاتو ما بتبوّل مريسة أمس، وأنا داير السودانيين البركزوا من الله خلقم ديل، وبرضو ما ضاقوا دَق، يضوقوا الخرّاتة، أم خشماً ملوي وضهراً شرش، البتبوّل مريسة لا حول،..
    تحياتي،..
    أخوك مفلَّق هسي، وبجيك صادّي، وبنخلي صفصافها يحنكل للنيل،...
    أها، فتّك عافية،...

    (عدل بواسطة محسن خالد on 02-04-2005, 06:12 AM)
    (عدل بواسطة محسن خالد on 02-04-2005, 06:12 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2005, 07:04 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    يتسلسل



    سيمو: (تمسح الأُمومة وتكتب تيموليلت)


    أنا المرفعين،..
    أشيل رجولي علي حُجار الجبل، هوب هوب هوب
    والعواء يَنْسَنُّ وينشحز علي حواف الصخر، يُطَرِّق المرفعين صوته في جُملة أصوات المؤذنين،...
    هنا مدينة من "المح"، شفائف مخلّلة بالشري والنبيذ، نمص السَّكَر من عروقو، والفتنة من تُرَعها الراكدة بالدم، الشفاه،...
    يا مدائن "ألن غينسبرغ"، يا مدائن زعيم البتنكس حي الله قُومي،...
    أشيل رجولي علي المدن الطاعون، هوب هوب هوب
    وأوصل مبيتي ومعاي حق المبيت،...
    حيَّ يا لَبَّ الشجر للشجر وقَّافي
    وحيَّ يا شوق الطيور تحت الرفيف متخافي
    الليلة الكلام أجرح من كلامو
    البنات ويقود،
    والمرايس رايبه روب،
    ويا ليلنا الطويل، عوّافي

    وأوصل بيتي قرقور المرفعين، الليل الأملس وممسَّح بالزيت، أنا لن أعيش حياتي كَعَرَض للحياة، ولن يبلغ شَقَّتي شبحٌ ليتأسرن في الأُسرة بدلاً عني،...
    الليل نادل كبير،..
    يقسمنا مننا وفينا في فت كاس، نصف وَنَسْ ونصف شلهتة،..
    تدير تيموليلت كاسيتة أو شريط لـ"ناس الغيوان" والغناء يتلخم فينا وفي الوجيب الفيهو يدخلنا سريح سريح،...
    والغُربة بمَصْرها لنا، لو كانت تشرّنا على درابزين السياج كنّا سنقفز من بلكونتها إلى الطريق، أبداً، كنّا منديل قبضتها،..
    ناس الغيوان: آآآه وا ندامتي، مَالْ كأسي حزين ما بين الكيسان
    الكورس:
    آآآه آآآآلصينية، وآآآه يااا الغربة،....
    نَسْمُوا و نَسْمُوا، نترك بهو الشقّة، أرضيّتها المُرَبّعات مُرَبّعات، أريكة تنطّط فوقها أشباحنا، الشبح قالب لطوب إنسان ما انضرب لسّه، أو قالب لطوب إنسان آخر، ما عجبتو ملامحو على بوخ الحصى، ونصعد نصعد، نخرج من جفيرنا ونصعد، نتعنقل التلاتة في بورتريه تاني يكون قريب من ناصية بورتريه العارف محمود،..
    ملائكة ملائكة، سريح سريح، صينية صينية،..
    وكل كلام في تلك الساعة مدفوع بنسخة ثانية منه، وبنسخة من ملامحٍ لنا أخفت من وظائف للوجه مشرورة على العظام، وأثرى من تفرّعات اللحم،...
    الآن حفريات على الوجه، لا تخص وسيم وحلوة بأي نظرة، لا يهمّها شيء، ولا حتّى إنجاز مرحلة في الاستدلال والتعارف ناهيك عن التوصيف،..
    آآآه آآآآلصينية، وآآآه يااا الغربة،.... الكورس: آآآلصينية...
    يصيح "ناس الغيوان" كلهم، ممكونين،.. (آآآلصينية)... حينما يغشاهم عَبّار الليل،...
    الصينية بمعنى اللّمة للأكل، مع الأسرة بتمامها، الطبلية في مصر، وفي حالة السودان يخذلني قاموس عون الشريف قاسم لأعثر لكم على مرادف، فما بين -الديوان- وبين عورة مخازن النساء يركن أصغر فتى في البيت درّاجته لوردية الخدمة،..
    يخذلني عون، ولكني لا أخذل فتى الدرّاجة، الفتى تفوّزه حَيْرتي في سباق، فمع شُح صحونه يعثر على رديف،..
    الليل نادل كبير، يلمّنا فاضيين، وفي بالو يقفِّل من التعب،..
    ونَحْنُ لَسْنَا منكتّين أغبياء، لنطالبه بواحد طلب من شطّبنا،.. كلا،..
    نحن نُشَطِّب معه، وندّخر النهايات لعروق نهاياتها،..
    ما نعستِ ياك؟
    وقولي نعست! يعني أنا منك لسيمو ناقصني النوم؟
    ربما ترثي لحالي:
    "أكلّم مُنى تجيك؟ تُعزّك هي، صارت تحبك، ماذا فعلت لها؟"، تهشني تيموليلت بعيداً،...
    من بُعدي ذلك أفلقها بحجر: نكتها من وراء،...
    آويلي آويلي، ما تحشمش، مريض ياك؟ تسألني هي، ثم تضحك فيتسمكر الشغف، عيناها تضيئان بلمعة ندى بديع وباقي السَّكَر، ضحكتها تلف هالات هالات، ترفرف على وجهها كله كالفقاعة، ثم تذهب لتغطس في عينيها وتستحم بنداهما، تغرف تغرف ويتطاير الندى، يا ديني هذه الضحكة-البسمة، "جناح عصفور" راعشة ومبتلة ومتشظية ألوان، ملكها، ملكها وحدها، لكم هذه الفتاة ثرية، ولن تخوض يدي في جيب حالي بحثاً عن ثمن تذكرة لرهان ما،...
    أضحك أنا، فيتسمكر حرمان الحرمان،...
    الحرمان يتشتّح مطروحاً على الأرض، ليضاجعه نمل الغُربة اللحوح بتقاطراته كلها، يتناك نملة نملة، فيحمل بي منوي في ضنب منوي،.. ليلدني قويم كائنٍ واحد، خمّنوا ماذا يكون؟..
    أقول لها، من منا المريض؟ برضو أنا جُوَّة الخط، الآوت وفاول كمان الله عالمبو!
    الرجال كلهم يتزحزحون الليل بطوله، ليؤبِّروا المرأة من الخلف، أضيف أنا،...
    "ليسوا كلهم"، تحتج تيموليلت،..
    أتحداك، الكذب وحده من يضعهم في نظرية كلهم وبعضهم هذه، لو كانوا بلا أقنعة مثلي لعرفتِ مزاجهم على حقيقته،..
    خيَّبتيييها يا، خيَّبتي الهَدْرَة؟ تقول تيموليلت، بينما تنخفض نحو الأرض لتغرف سيمو من جواري،...
    أضحك بدوري، ولا أسألها: هسي البتعتِّلي فيها دي مودّياها الكَشِف؟
    سيمو من اللين تدفّق وتسيل مثل مولاص السُّكَّر، الشراب كافر يدفّق النسوان مني على الطاولات هَدْر هَدْر، تَبَخُّر تَبَخُّر، وعِبِّي فضاء فوق الكائن الصاحي وممكون،...
    تخمخم تيموليلت البنيّة اللادنة جقمة جقمة،...
    ترفع تيموليلت رأسها وتقول: بغيتِ "مُنى" نعيطلها ياك؟
    لا، شُكراً،..
    بغيتِ شيء واحدة لوخرا؟... أي أُخرى،...
    لا يا تيموليلت،... أُعابثها... أنا إن شاء الله أموت ذاتو، مُش مهم، أهو قاعد هنا يونِّسني النبيذ وأونّسو، والليل يقول لينا نكتة، بس إنتِ وسيمو لو انغرضتو في النيك أب ولادة، والبِقد السدادة، ويأكِّل الواحدة منكن الوسادة، ويحميها تقلب الشهادة، قولوا عووك،..
    والسجع على وزنة عصر ابن العميد هذه، نكاية في إيتل عدنان،..
    تضحك المسخوطة،...
    تغمغم بمرح لا أفهمها معه جيداً، وتأخذ مفتاحين من طبلون المفاتيح المعلَّقة. هناك مفاتيح كثيرة لفتيات الخدمة في البار، تحتفظ بمفتاح وتناولني الآخر -تُلقي نظرة في المرآة الواقفة لجوار طبلون المفاتيح- هي تحتفظ إذن بمفتاح دربها إلى المرآة الثانية، المرآة الآدمية –سيمو، ثم تُسَرِّح شعرها في مرآة الزجاج بأصابعها فحسب، وتذهب لتتبادل الانعكاسات العميقة مع ذاتها الأنثى-سيمو،..
    أنهضُ قليلاً لأتناول المفتاح من يدها، يبرز وجهي في المرآة الزجاجية، أسَرِّح مصيري وقَدَري، ليس في المقابل، ولا في الموازي للحركة التي قامت بها تيموليلت، بل في غارق جهة لا تبين،...
    أتذكر فتيات الخدمة، بار تيموليلت، الفنادق، الطيران، المؤسسات،...
    الجِدّية المعطونة في الحلاوة واللباقة، المساخة الخفيفة والمحنَّكة لزوم لجم الجامحين من الزبائن،..
    فتيات خدمة البار يُقِمْن في الشقة المواجهة لشقتها، الباب مفتوح، تلمح إحداهن تيموليلت بجوار طبلون المفاتيح فتبدأ استفتاءً ما:
    ... آلشريفة؟،... بغينا؟،..
    تُؤشر لها تيموليلت بالانصراف دون أن تدعها تُكمل،..
    الليل انمحق خلاص، ولم تعد تيموليلت تُميِّز طيزو عن طيز سيمو،..
    خُطا فتاة الخدمة المنكسفة قليلاً تبتعد في الليل، خُطَا ثانية ومسرعة لأُخريات تتوزّع الممر، طَقْ طَق طَقْ، الكعب العالي، القفا العالي ومزاج ومنتهى الشهادات العالية، أعرف من وقع خُطاهن زنة الردف من كل عابرة فيهن، يا لني من مرفعين عاطل،...
    تمضيان ناحية غرفتهما، وكُلُّ واحدة منهما، تشتل جسدها في الأخرى، وأبقى وحيداً، لا بَرَم ولا عُلّيف لي، ولا يُشاتلُني إلا الشراب،...
    أتظاهر بالصلابة والحسرة تطلع من منابعي إلى أقرب باب شارع جُوَّاي، تضع كُرسيها وتصنقر في درب الروح، نداء أهلنا الشوايقة يزيدني من اللؤم المفلس:
    العُمُر لا حَدُّو
    والمَسير لا مَقَدُّو
    البريدنا نريدو
    واليابانا قَدُّو
    الحسرة تصنقر في درب الروح، تُكَفِّر المارَّة بسرحان مشيها:
    معاك سَفَّة،... ولعة يا حبيب،...
    جِنّي يبقه قِبلة ومشهاد صلاة، وعليهو جنس وضوء من الهيمان، لا تشطبه المؤخرات مهما ترنَّمت وزمبرت، لأُكافح في أعماقي النداء الآخر:
    الليل برد وكلو زول طَبَق بُرِّيبتو
    وخَلُّوا المتلي راقد في السَّقَط.. وا صيبتو
    أسمع مشية تيموليلت المستأنسة من جديد، بداخل الغرفة، وَضْع الفينشينغ لتلك الليلة، زلقات الشبط الخفيف، الشبط المخصّص كسمسار بين سرير شخص نعسان، وبين مفاوضات دولابه وتفاصيل آخر الليل، اللمسات الصغيرة والأشياء القريبة، في حدود أن تستبدل لسيمو قميصها بقناع قميص، ستيان متهاون وغير جاد، يبتسم في جهة ويشرد منه الحليب في جهة، تسليم حَلَقهما للدولاب، الغوايش والسلاسل الرفيعة والرقيقة، ما يؤكّد قيمة العنق والزند وليس قيمة الذهب كما هو الحال مع نساء السودان والخليج. شبط خفيف، سمسار، يادوب بووم بووم يسوق قِطار تيموليلت وسيمو للحمام، لأجل كريم أو لتفصيلة نسائية –خاصة بالليسبيان- ليس بوسعي توقعها مهما خمّنت، بووم بووم يجوا راجعين، ترلّة وراء ترلّة،..
    تخت الخمسة وبرضو معاك الخمسة، ينزلق الشبط مختصراً هذا القطار لدى صنفور، زَلْقة مَنْ رفع رجيله على السرير، ليضرع بهما من بعد في دعاء الجسد،..
    فيهلوس بي الشراب، في أسئلة الرجل الأميبي، وليس الشفقة على وجودي ولا الرثاء على المآل،..
    إيه الخلاني ضيعتك يا روح
    وعَمّدك في ريفي الحزين؟
    لو فكرة جابوك من وجود
    ذي حداشر بُعُد
    الباقي من أبعادي وين؟
    ومن قبلك كيف كان طقس الكلام
    وآدم صانِّي طين

    مخلوق صغير وفانٍ هاهنا يا رب، حكمة صغيرة وهالكة لا محالة، تنقر أيامها كعلبة التمباك وتستمخ،..
    هذا أنا يا ربي، محسن خالد، أنت دائماً تقول أيها الناس، وأيها المؤمنون، ويا بني آدم، أو باختصار (أيها المبهمون – أيها الـ"س")،.. ولكن هذا التعميم، أو وجودك الذي خلقته بكامله، هو في الحقيقة الشخص فحسب، أنا محسن خالد، لستُ الناس ولستُ "س" ولا "ص"،..
    زول "محسن خالد" له اسم وليس رقم، كي يتحدّد مصيره وتوابعه بدقة، وكي يجنح به الحال نحو أقدار مُتَعَيِّنة، وكي لا تُسقطه مشغولياتك مع العباد الكثيرين في الرمز وحال الرياضيات، زول بعضَ روحٍ منك، خلقتو سمبرية وسُقدة في فت رقبة ومنقار، تنقد النهار كلو، وتتلفت الليل بطولو، وبعد دا لا حايقة في دنياها لا حايقة في التوهان عليك ومنك،...
    جسدي مزنَّد نار تمددو في كل اتجاه، دبيب غربة وسندالة حلب يطيّعوا عليها شفاف الروح، وتندق عليها الأحزان،..
    روحي تتشقَّق من وجيبها أرواح في تصاريف أرواح
    ليلي أليَل من ليلو، ونهاري أشرَق من إملاء تديها الشمس،..
    وكل حاجة مني داشرَة فوق ما عونها، وأبعاضها تشتر أبعاضها عن قصد وبواقع التكوين،..
    أنا لستُ منحطَّاً كسقراط، إذ يصفه نيتشه، لأعتمد على العقل وحده كمُنجَز لي،..
    أنا فنَّان وأعرف ألعاباً أكثر استكناهاً للوجود ولك من العقل،..
    أنا المفكِّر من النوع الذي يُرصّص الأشياء بفأسه، كما تُحفر القبور وتُشَق الترع وتُزرع الأشجار،..
    يغور المُفَكِّر أب مسطرينة، يملِّس يملِّس، حيط لا تحتمل حجاوي المطر،..
    البيني بينك يا ألله أكثر من طاولة المحاسبين وكُرسي استجواب،...
    وبرضي بعَقَاب الخوف الفيني مستغفرك،..
    وبرضي لا أنجو من عذاب التفكير هنا، لعلّ أقوى عبارة كتبتها في (إحداثيات الإنسان) وفي مجمل حياتي: جهنم ليست حَلَّ الله الوحيد،...
    أمَّا حل الإنسان الوحيد لكي يواجه العذابات الكثيرة وأصناف هذه، فهو استئناس هذه العذابات والاستمتاع بها بدل الهرب منها، إذ لا يُجدي، فما معك سوى أن تجنح لاستئناسها بتحويلها إلى عذابات أليفة وداجنة، مثل "الكُرّكاب –صغير الدجاج"، ككووك كووك، كككوووك، ويا أذّانات السماء ضوقي طعم أذّان الأرض،...
    بغيتِ شيء حاجة آلشريف؟ يُوقظني صوت تيموليلت من ورائي،..
    ما زلتُ أتمدّد على الكنبة، فألمح الرداء القصير لصبية المدارس من جديد،..
    مفَاحة الغواية للأفخاذ المستديرة وبندق، مفَاحة تيموليلت طاخ طاخ طاخ، لآكلها ظرف بارود وراء ظرف بارود، فعلاً بت رصاص، مندفعة، حامية ومولّعة، صدر دوائر محكمة، وكذا الأرداف، الأفخاذ، الوجنات، والرصاص بمشي كيف؟ حلزوني، دوائر دوائر، وفي خط مستقيم وقاتل الوصول،..
    الآخرة التي شاءت أن تنبت تلك، تَحَتِل من جديد، أريتها ما قَلَّعت، أنا ذاتي أحتل أحسن من أقلِّع جنازة بحر، تحتل بمفاهيم ادَّخاراتها وكونها بائتة كلها، هاهي الحياة طازجة، وكاش داون،..
    وكمان، مدعومة بعُطب بنيوي لآلة اسمها البشري، من أعلى درجات الارتباط بالحياة المصمّم بداخلها ذلك، وحتى انفلات اليأس،..
    إيش بغيتِ إنت يا تيمو؟
    أغمغم بمرح لن تفهمه هي: أنا قلت لا دربي ودرب قزازتي دي، سيمو كرعيها يكونو بين أب ريا والتريا، في أعرض دعاء للجسد،..
    تضحك، إيش إتقول إنت يا؟ شيء هدرة خايبة ياك؟
    تأخذ قنينة ماء من الثلاجة، وتمر قريباً مني، أديها رصعة، علي الكدايس،..
    القطط التي لم يُؤذن لي بفتح الجوال حتى الآن، لأعرف عددهن،..
    وهولبلب، يا كعوات تيموليلت كم في الميس؟ وهو-وَيْ وَيْ،..
    (أزقا يا- روق ياخ)،.. وتلتفت مبتسمة مع الرصعة، لتصب عليّ شيئاً من ماء قنينتها،..
    يتمرجح بندول الرجل بين فخذي، كينغ كينغ كينغ، تصحو كنائس الجسد مرتِّلة، يترجل المسائح كلهم من فوق الصليب، ويا كنائس المسبّحنو بالمسام، حي الله قومي،...
    التراتيل،...
    قدوُّسٌ هو واهب الإنسان لأجراس العدم،..
    جنس بنيَّة زي دي، وسريرها سيمو، خدّها ينوم فوق خد المولاص، أنا ما أشوف لي حَلَّة فوق نار أبيت فيها لان، شكيتك علي الله يا تَمْلِي موت،..
    تبتلعها الغرفة السايحة في مولاص سيمو من جديد، من حلاتها لحلاة السَّكَر وكلّ اللوادن وموائع، تغار المياه المصبوبة ناحيتي، التي لا طعم ولا لون ولا رائحة لها كما في درس العلوم، تنزل عليّ قطرة بنزين وراء التانية، وأنا أصلاً كبريت،..
    يطير قلبي من حرائق الروح ويقع على أرض جُوّاي في تشظياته، يقع صَدَفة الودع الكبرى، فيجد أنّ تيموليلت هي "الجودلة". إذ ذاك يعم الرمز طريق الحِلّة والبيوت، وعيون نسوة تنتظر تموين الغيب... الودّاعية/ الربَّالية/ الشُّوفَة... ويقع النداء بكامله في حارة الأغنية، الرمز المختزل،...
    الرمز ماعون ما لا ماعون له،..
    البدولة حبيبتي البدولة، هَيْ يا شامة وشامة شامة، شامَة لا..
    وكان المُغَنّي يزيد من عند رأسه، كما كنتُ أظن:
    هووي البدولة، وهَييي الجُودلة، أموووت الجودلة،..
    وهَي يا شامَة، وشامة أوعَ تقولي لا...
    فيمتلئ طريق الحلّة الضيّق، في رأسي، باستبصاراته المختلفة، إلى النهر، إلى السواقي، إلى السوق، وحتَّى المقبرة، ناس يمشوا ويمشوا، لا يكمل عليهم الدرب لا ينولد ليهم المكان القاصدنو،..
    وأقعد أنا في ضُلي وضُل الشراب، مدنقر –متوحّد- وغير مدعو، والله يفوت مع ناس الشمس وناس تانيين، كشكيش كرعيهن البَشُوش علي الرمل، ريحة ريحتن وقرقرابن، العازمن منو يا ربي؟
    أزمان تمتطي ظهور أزمان أخرى، وتقطعان مخاضة الدهر، الحياة مخاضَة واحدة، وكذلك الإنسان،..
    عَرَضاً، تمرُّ تيموليلت لأفهم أنا نقطة ما وقديمة، كتاب "تشحيذ الأذهان، بسيرة بلاد العرب والسودان" لابن عمر التونسي، مُواطِن أعزّ أصدقائي الروائي التونسي والمترجم القاطع عن الألمانية "علي مصباح"، المتخصِّص في فريدريك نيتشه، وفي حب السودانيين على وجه الخصوص، لدرجة تجعله يهاتفني دوماً –ومن برلين- بآخر نكتة سودانية قبل أن تصدر في الخُرطوم، أحببتُ منه "هذا هو الإنسان" ليس لأنَّه كتاب نيتشه، وليس لأنَّه ترجمة صديقي، ولكن لأنه أشجع سيرة حياة مُفَكّرة ومصادمة، الذي يُريد أن يكتب والذي يُريد أن يهندس على نحو جديد، وحتَّى الذي يُريد أن يُعَرِّس ويعثر على عروسة له بالفعل، وينجو من مجرّد التحالف مع إمرأة لإنشاء (ميز سكني) وليس بيت مُحِبِّين، أو الذي يُريد أن يتعرَّف على الـ(CNS) ليُطَبِّب بأسس فاهمة وتضع الجنون في اعتبارها، فلا بُدّ له أن يقرأ نيتشه لدى هذا الكتاب،..
    أزمان تمتطي ظهور أزمان أخرى، وتقطعان مخاضة الدهر، الحياة مخاضَة واحدة، وكذلك الإنسان،..
    أكون بالجزائر العاصمة، دون مواقيت، أنا حياتي كلها، ورواياتي كلها، تزهد في الزمكانية، أريد لها أن تكون متوحّدة، بَريّة ومُرضعة وحش، وشريدة أبداً، لأجل أن تبحث عليك لهفة ما، اللهفة نقَّاع الوحشة،..
    - أين هو؟ أين هو؟
    يُسلِّم علي مصباح على الناس دون أن يعيهم،..
    يسأل زميلنا "علاء البيوك -فلسطيني"، أين عُطيل؟
    بدّك الأزرق؟ الأزرق بمعناها الفصيح والسوداني هذا يُعَلِّمها لعلاء التشكيلي السوداني "ناصر بخيت"،..
    علي مصباح وجَوَّاد الأسدي، لا يعرفان لي اسم عدا عُطيل،..
    ولكي تتراكم الصُدَف جيداً لدرجة تَضَرِّي الوهم والحقيقة في جِهَة محاصيل واحدة،..
    أمرُّ أنا مع فتاة جزائرية صغيرة، 16 سنة وغاية الفتنة الطفولية، الصورة والتكوين بالضبط لسلوى، فتاة قصتي "الوجود والوجود الآخر"، الربشة الخفيفة مع ذكاء خام وفطري لبصيرة متقدة، الدروشة، كنتُ أراجع مهاراتي أو إخفاقاتي بمذاكرة البنيَّة مع قصتي، ولَمَّا أحسست بلاوعيها وصِغَر سنّها يكادان التعلّق بي، أخذتُ أتهرّب منها كي لا تُضارّ،..
    تآلفتْ هي أيضاً مع صديقي الكاتب والباحث د. عبد النبي ذاكر -مغربي، استبدلت به أباها المُتَوفى، ولكم هو ذاكر عزاء جميل وهكتارات من الآباء، وربما هو من عَزّز لها فكرة تطوير علاقتها معي، إذ لم يلاحظها جيداً في البداية،..
    نزوجك أحلى روائي، إيش قلتِ يا؟
    وبنفس سُهوم وعفوية رَبْط قيطان الحذاء، تُجيب: كحلوش؟ حلو كحلوش، بس أنا بخاف من الطيّارات،..
    أنزل أنا من الضحك تحت الطاولة،..
    هسي دي يعرّسوها من وين؟ غرقانة كأجمل ما يكون، دايرة تعرّسني! وألا تعرّس رقبتها المسافرة! وألا زول تاني! شِنْ خَبَّرها،..
    بوقاره الشديد يضحك ذاكر هامساً لي: ود الكلب، ما قلت بتكتب الاندراوة وعاجباك، أمشي أمسح القصة الأسمح وأرجل منك دي،..
    عَرَضاً، من العَرَض العميق كوجودنا نفسه، نمرُّ أنا وهي، تتعلّق هي بشنطة أوراقي الصغيرة إذ تخجل من مَسْك يدي،..
    لدى المدخل، يلمحني الروائي التونسي "حَسّونة المصباحي"، يصيح من مكانه، فين رايح بالطفلة آذبي؟.. ثم يقهقه،..
    الظنون السيئة هنا مشروعة طبعاً، لأنَّ مسرح الأحداث، الهول العريض بفندق الأوراسي،..
    آجي آجي آخالد، ينادي هو، وأتطارش أنا،..
    حَسّونة المصباحي لا يتفوّه بمفردة مطلقاً إلا ومسبوقة أو متبوعة بمفردة "ذِبي"، هي عادة تونسية في المزاح،..
    ألفُّ بعيداً عن طاولتهم، فينادي صوتان بتوقيت أمكر ما يكون،..
    "ينعل عَرْضك، يا ملعون، عُطيل"، ينادي بها جَوَّاد الأسدي، الذي جاء لإقامة أحد عروضه المسرحية هناك، الرجل عبقري والمغرب الكبير كله يحبّه،..
    "عُطيل آشقي، من الصباح ندورو عليك نحن آذبي"، علي مصباح،..
    يلتفت الممثّل المصري "محمد رياض"، لدى الكاونتر، يضحك بروحه الحلوة،.. الله! إيه الحكاية يا جماعة؟ دا أنا كنت فاكر عطيل دا حدوتة،..
    يطير قلبي من حرائق الروح، قلنا، ويقع على أرض جُوّاي في تشظياته، يقع صَدَفة الودع الكبرى، فيجد أنّ تيموليلت هي "الجودلة".
    كتاب "محمد بن عمر التونسي"، الذي يُقَدَّر لي مراجعته وتحريره ووضع كَشَّاف حضاري له، يخوض في سيرة "علم الرَّمل السوداني"، كما يُسميه ابن عمر. فتنشرح لي تلك الأغنية القديمة،..
    هووي البدولة، وهَييي الجُودلة، أموووت الجودلة،..
    وهاهي رسمة الجودلة –الرمز، في الكتاب:





    ويشرحها ابن عمر: (الجودلة، وهو شكلٌ سعيد، يدلُّ على الفرح والسرور، وأنَّ الحامل تلد أنثى، وأنَّ الأمر يأتي على أحسن حال).
    يعني الجودلة، هي الطوطم أو الفيتيش –للكُس،...
    رموز "الرمل" كلها 53 رمزاً، أها آذبي! لو صدقت قراءتي للجودلة، فأين تلبد أنت؟ منذ افترعكما ربي وأنتما توأم، لا تفترقان أبداً، سكّين وجفيرها،..

    وهذا اسمه "العتبة الداخلة"،.. عتبة وداخلة،




    ومحسن خالد ما بفسِّر وإنت ما تقصِّر، يقول ابن عمر: (وهو شكلٌ سعيد في جميع الأحوال. فمن كان أوَّل خَطِّه هذا الشكل أو ثانيه، إن كان مغموماً زال غَمُّه، وإن كان مُتَرَقِّباً لمجيء غائب، قَدِم عليه سريعاً، وإن كان مُعْسِراً زال عُسْرُه).
    ولاحظ أنّها أشكال سعيدة فحسب، دون أن يستثني منها كما هو الحال مع بعض الأشكال السعيدة الأخرى، إذ يحذف من سعادتها كأن يقول، إلا في حالة المرض، المريض يموت، أو إلا في قبض الدراهم، يطلع شيك طائر، وهكذا،...
    أجي يا يمّة، أريد الله، محمّداني العتبة،..
    محمّداك، أمشي ولِّعي حُفرة دخانك ساي وأنبسطي وأبسطي رفيقك، تقول علوية الربَّالية والوداعية في آن، فتجيبها المُحمَّدة بالعتبة مقرقرة:
    عاد يا يُمَّة إنت لسانك لسان حَلَبة وفالت، ..
    من ناحية أخرى، ومحزنة، تدافع علوية "البائرة" عن قصة وحدتها،..
    "عاد يا يُمّة إخير أنا، اللساني وحيدو فالت، إنتن هووي، أسمعن يا نسوان،.."،..
    تخفت الرجَّة قليلاً، والمنتكية منهن تزيح فنجان قهوتها من أمامها بظهر يدها، وتُمَيِّل ناحية علوية الضحّاكة ومضحكة، تواصل هي:
    هووي آنسوان، بركة أنا الفالت لساني وحيدو، نعمنكن كلكن، القاعدات هنا ديل، جُملاتكن فالتات،..
    وينطلق القرقراب والمَقَارَصَة،..
    "شكيت محنك، أم سبيع دِقَق،.."،..
    "عاد علوية اللّيلا جنسو برا"،..
    آمنة إمرأة مؤدّبة وتقية، ذهب بها ابنها العشريني إلى الحج، تعارض النميمة والفُحش منذ رأت قبر الساكن أم صيني:
    كدي آبت أفتحي الشي دا، -الراديو-، إمكن تجينا مدحة، علوية شدّاها عاد،..
    مافيهو حُجار آخالتي آمنة، تزوّر البنت، فهي شابة ومراهقة، طاعم لسان علوية الفالت وألا المديح؟
    حاجة آمنة إبليسة: عاد إنت آلممحوقة! عاجباك طمسة المطموسة دي، تمدح آمنة، للشيخ علي المبارك "الصوت الجارف والوحشي"، فَذّ الجمال:
    شوووقك شاويني
    طاااهِا يا الساكن أم صيني
    وشوووقك شاويني
    ***
    آآهييي...
    لاحن لي بروقاً من جيهة البلد الفيهو يقيني
    ويا ألله تحلحل قيدي توديني
    وشووقك شاويني،..

    مدحة آمنة تحمّسها، تُغبِّش لها جيداً غواية علوية، فتقول: هووي آعلوية، كان كدي قولينا قوموا ساي، خربتيهو الكلام يا بت أمي،..
    (خيبتيييها الهدرة!)
    تطالبها النعمة، صَرفاً للغلاط، هَيْ يا يمّة ختلينا الودع، والله (الربل) المسيخ وأب ريحةً رجال دا بمرق لي الجبنة من نفسي،..
    لا عَجَب، فالغيب ضرب من ضروب أمزجة الناس،...
    تدلق علوية جُراب الودع الصغير، على خطوط الرمل في ضارب الأرض والقَدَر، ثم تستعدل كَشَرها، تُضايره، كي تتكلم، أصابع يدها المعروقة تنغرز بين خطوط وحَبَّات مصيرها، صَدَف الودع، وظيفتها أن تُفَلِّي مصيرها ومصائر الآخرين إلى الأبد، إذن لن تجامل أحداً مهماً كان في الطريقة التي تقضي بها يومها، أو تُعَبِّر بها عن حالها، والوحدة تساعد الإنسان على استنباط السخرية، وملاحظة الوجود بمشرط. الذي بوسط القطيع لا يلتمس من وجوده سوى أذناب من معه وجشاءهم، والتفاته مع ضراط كل من ضرط،..
    "هووي يا آمنة، أملي بطاطيرك ساي، وخلينا من علم أبو جليقة الليلك دا، الساكن أم صيني فوق عديلو، سمع أضاني دي، قالوا راجلك محمود سروال صلاة الجمعة ما عندو ليهو طَبَيق"،..
    "التاية" قرقارة وكاواية هي الأخرى، كدي يا يُمَّة، عافية منو محمود ود عمتي، باقي الأسبوع أم ميطي ساااي مع حاجّة أمونة، وصارعِني وأنصارعَك؟،..
    النسوان ملاعين، وأفحش وأشطن من الرجال حين خلوتهن، حاجّة أمونة إمّا أن تحرد حجّها، وإمّا أن تحرد تتبع أخبار ولدها المغترب، حيازة علوية،..
    (أملي بطاطيرك ساي) هنا الريف تيكنيكس، الحُلُم،.. الحب،.. الأخبار،.. السينما،.. أفلام البورنو،.. الفياغرا،.. ومجمل حياتهم ينجزونها بتحلّقهم حول صَدَفة الودع الشيطانة هذه، والمأمول لها أن تنفذ عبر السرمد والعوالَم الخبيئة كلها وصيرورتهم القاسية،..
    كنتُ سأجن إن لم أعثر على رواية (شيفرة دافنشي: The Davinci Code) للكاتب (دان براون: Dan Brown)، ولكم خذلني الرجل وكتابه، وهكذا هو الحال معي دوماً، مع مثل كُتب الدعاية والإعلانات هذه، كُتب يؤلّفها الشخص ليكرّس فكرة واحدة ولا يهم إن كانت غبية أو ذكية، لأنها بالأساس تدلُّ على محدودية كاتبها وركاكته، الركاكة نتيجة حتمية لضعف الخيال وغياب بصيرة الإدراك وبطء الدماغ، مثل هذه الكتب تقبلها كمقال عمومي مزعج، أمّا لو خضت معها في البناء الفكري والفني والتفاصيل، إلا تدفع ليها حق المبيت في رأسك من جيبك،..
    خلاصة الرواية، صفحتها الأخيرة، ينتهي المؤلِّف بالعمل كله إلى الرمز،..
    السيف رمز الرجل، بشكله الأقل شيوعاً كما يقول "براون" ليرسمه هكذا:




    وإذا رسمنا الشكل نفسه على نحو مقلوب، نحصل على رمز "القدح"، مُمَثِّل الأنثى:






    وباستدخال الرمز الأول على الثاني عمودياً، الناتج:




    نجمة داؤود، الاتحاد الكامل بين الذكر والأنثى كما تثرثر شخوص المؤلِّف،..
    مجمل الكِتاب (هنا اليهود)، انظر بنفسك خِفَّة العقل والضحالة، الكاتب أو الفنّان بحق لن يُكَرِّس نفسه لقبيلة ولا لدين ولا لأي أحد أو جهة سوى الفنّان فيه، ليس الفن للفن المستهلكة والتافهة هي الأخرى، بل الحرية كميزة للفنان الحقيقي،..
    في دينكم وذمتكم، رمل علوية الفوق دا، ما مدروج ومكرّب أكتر من الشكل الأقل شيوعاً والكأس، لأنّ رموز علوية نبتت من الطبيعة –الحُرَّة- وليست من فكر انحيازي مُهَرِّج وصغير،..
    أسمع الهمهمة المعزولة لمخلوقين يصطرعان والعدم، صوصوة الأنثى ومنقار الحنان، عَجْن الرائحة برائحة من تدرّجاتها،..
    أنا يا ربي أغمس ريحتي دي وين الليلة، أشرّها في رأس ياتو شجر، كان يشيلها غُراب ويشيلني نوم،..
    وبرضو الشجر يكلكل في كرعيهو الجدول، الضحك ما شَرَطَك عاد،..
    من غرفة تيموليلت، أسمع الهمهمة الخافتة لموسيقى "تريستان"، يوزّعها شاب مغربي كاسر العبقرية، يا راقية وبراك إنتِ يا تيموليلت،..
    فأرى وجه نيتشه، الذي يجلس في الظلام، هذا أنا يا نيتشه، يا عدوَّ سقراط وشكسبير والفلاسفة الألمان إجمالاً، يا عدوّ الأيقونة المجتمعية ومُقَلِّب القيم، ويا صديق ستاندال والموسيقى مثلي، ويا صديق ريتشارد فاغنر بـ"مولد التراجيديا" كلها،..
    اليوم ليس بمقدور الموسيقي أن يصادق كاتباً أو مفكّراً، لقد انتهى زمانكم، زمان العباقرة في كل شيء، الموسيقي الذي بوسعه مجاراة الفيلسوف، ذاك انقرض، اليوم مزيكاتية يجارون الراقصات هزّة جعبة تلو ترويب نَهَد،..
    أعرف أنَّ الأرض ستُقَشِّرني ذات يوم لدود مَعَجَّن، طبعو شين، وبتاع ملاين،..
    ورغم ذلك، أُفتَن، وينملص الدين مني بخوفو وكلام ربَّطيهو زي شبط،...
    حين أسمع الوحوحة وقِرْقِر الخافتة ومتقلِّبة، مرّة أسمعها من جهة فوق، وتانية من جهة تحت، أتلفَّت، الشَّقّة بنكهة طراز الأندلس القديم، هناك فتحات عُلوية للطابوق قريبة من السقف، بتتباصر، بس أتطفل يا ربي وألا بتصبح أتجسس؟..
    يا خوي بتصبح الدنيا، إن لم تطابق دربك ومصيرك كروائي ومفكّر شرس،..
    آه، تذكرت، الممر يتدلى بعيداً في سرداب، السلّم الرشيق مساهر هناك، فتيات الخدمة ينزلن به زجاج الشراب وعلب البيرة من الرفوف،..
    سَكَر الجنائن وشجر الفواكه ناسو خلاص نامو، أها يا محجان الكنوز دَلّي لينا سَكَر الناس، ناس تيموليلت وسيمو البرمو في الشوك،..
    الليل يحدّثو قلبو معاي، أها.. أها.. عديلة يا ود أبوي، ونجيب سلّمنا، يطقني علي كتفي وأطقو علي كتفو، الخائن الله يخونو، والبنشوفو ندفنو في محلّنا دا،..
    يشاغلني الليل، لكن أنا دفني ما قالوا كراعو برَّه،..
    إخير إنت، أنا كمان جَبّانتي نص الكتب، أقوليهو وتشيل حِسَّنا ضحكة أظرف اتنين قَوّالين،..
    الليلة يا ود الحرتي تشوف الزرّيعة ورُبط البرسيم ببتّقن من براهن كيف!
    الليل يتاوق معاي من جسم مبناه الأساسي، شُرَف وبلكونات، نجلس في همبريبها، نقرمش تسالي الوجيب، ونكتح قُنَّانة المُر والعذاب،...
    قلوبنا البندق،..
    قلوبنا الكرباج،..
    صج صج، جبتك جبتك، يطيع ضهر العذاب نستأنسو، نسكّنو برج الحمام ونوّلفو طعم عَليقة الكُرّكاب،...
    ككووك كووك، كككوووك، ويا أذّانات السماء ضوقي طعم أذّان الأرض،...

    (عدل بواسطة محسن خالد on 03-04-2005, 08:00 AM)
    (عدل بواسطة محسن خالد on 03-04-2005, 08:02 AM)
    (عدل بواسطة محسن خالد on 03-04-2005, 08:10 AM)
    (عدل بواسطة محسن خالد on 05-04-2005, 00:44 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2005, 07:15 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    الأعزاء إناثاً ومذكّرين،...
    لقد لاححت الرموز كثيراً لإنزالها، وكل بحر ليهو عوّامو،..
    نهايةً، نعلتُكم وسببتكم جيداً، خاشكم وخاشي أنا الماعندي شغلة وقاعد أكتب ليكم،..
    الرموز ياها دي، قِدّامي، والجهل مصيبة، جيى بي جي 54 كيلو جرام –للمزحة، جيى بي جي، وبرضك أبت تجي،..
    عفوكم،...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2005, 07:16 AM

وانجا

تاريخ التسجيل: 01-03-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    محسن

    welcome back










    I Have a Dream
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2005, 08:54 AM

Balla Musa
<aBalla Musa
تاريخ التسجيل: 30-12-2004
مجموع المشاركات: 15238

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: وانجا)

    سلام يامحسن

    نعلك عافية

    أجمل مافى تيموليلت أنها كثيرا ما تأتينى فى صباح السبت بعد البسطة والهيصة
    المرة الفاتت من العلى كلمة إبرك الكتبتها لى ربنا يفويها ويات من تطعنا
    تشفيها, لقبت نفسى وبدون سابق وعى قلبت باءها ياءا.

    يديك العافية وفى طريقى لاقتناء كتبك وسوف أجلدها حجبات وتمائم وأعلقها بجيد خلوتى ليستأنس وأربطا فى ذراع ضعفى ليقوى.

    فتك بى عافية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2005, 11:58 PM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: Balla Musa)

    وانجا،...
    تحياتي، وإزيك يا زولة،..
    عسى أن لا نغيب، ولا يطمرنا عارض،..

    بلة موسى،..
    سلامي الشديد، والبقلد محنّة محنّة، محنة كاليمام لتفرخ وتسكن ضواحي البيت،...
    أبقه عافية،..
    وتيموليلت بتسلّم عليك، الوصية ذمة وزاملة،،..

    طيب، الشاي بنشربو مرة تانية،...
    في الوداعة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2005, 08:12 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    شكراً يا عزيزي سمبتيكو، أهل المُشهاد ما يروحو،..
    وتاني توبة من الروايات الزي درس التكاثر بتاع كراس العلوم داك،..

    (عدل بواسطة محسن خالد on 03-04-2005, 12:22 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2005, 08:29 AM

خضر حسين خليل
<aخضر حسين خليل
تاريخ التسجيل: 18-12-2003
مجموع المشاركات: 15087

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    منو
    الشتت
    شعاع محبوبتي
    في كل الشوارع
    ضي ضي ضي


    واصل ياخينا واصل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2005, 12:33 PM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: خضر حسين خليل)

    خضر حسين خليل،...

    الشتَّت شعاع محبوبتك في كل الشوارع ضي ضي،.
    ضحكتها أو بسمتها، أقلّ مقدار من سرورها بيكفي لتنوير دنيا،..
    أو لكونها كانت تواجهك أنت يا وسيم الروح،...

    تحياتي،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2005, 11:10 PM

ابوعبيدة النعمان
<aابوعبيدة النعمان
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 755

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    صديقي الشفيف المحسن الخالد...
    كنت قد سالتك يوماً: لماذا كل هذا الضوء؟، فقد كنت اقبع في ركناً قصي فيه.. فلم أكن أخشاه ولكن... كنت اريد أن الجه
    عبر صاحبه، مستبيناً دربي عن سابق.
    (فنحن لم نعلي نخلتنا ليشنقنا عليها القادمون من العدم)
    و لم يكن لي ان انفذ من محور الشخصية الانطباعية التي تحكمنا بواقع الثقافة و منظومة القيم الى ما دون ذلك
    ( انت لا تسطيع ان تلقي ذاتك بمجرد قرار ذاتي)
    الآن و رغم انك لم تبسط لي يداً ، فقد نفذت اليه وتلمست ملامح مشروعاً جديداً على مستوى الرواية العربية
    فكنت اثناء مروري على السطور احاول ان اخلق مقاربة بينك وبين من هم في الذاكرة من كتاب (عرب و غيرهم).. لم اجدهم هناك،
    وربما سأجدهم جميعاً
    دعه ينمو
    ولك الود
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2005, 00:29 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: ابوعبيدة النعمان)

    أبو عبيدة النعمان،..
    عزيزي أبوعبيدة، أنا لم أبسط لك يداً ليصافحك القلب مني،..
    مثلك لا يتقدّم نحوه ولا يعانقه منا، ماهو سراب وماهو آئل إلى منتهى،..
    ولا أظنك تعتب عليّ بقدر ما أنت تسعى إلى التلصص لتلك الفتاة عبري، على نحو حميم، في الشخص (والانطباع حوله كشخصية) وليس الروائي،...
    وأنا لم أظن فيك الخوف مطلقاً، فقط خشيت عليك من التبسيط في القراءة، بأي حال ما نزال فيها، هذه البنيّة الطاعمة وآيسكريم،..

    تحياتي لك، وكُن بخير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2005, 02:44 AM

nadus2000
<anadus2000
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 4756

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    صديقي العزيز محسن خالد

    قرأتك، فأعدت إلى ذاكرتي "ولدا كتيتيب آخر" نصبت له ذات كتابة فالتة مشنقة، فلاذ بباب الخروج، فكم كنت أتمنى أن يلوذ بنفس هذه الأبواب التي أوردتهم لها.
    أعاقر هذه الأيام روايته "عطر نسائي"، ألا وهو رفيق البورد والكتابة عماد براكة، وأنا هنا لا أقارن فأنا لا يعجبني إلا "الحرف الغير" كما يقول أهل الخليج "أي الحرف المختلف، فلك حرفك ولعماد حرفه وكل واحد يعوس عواستو، وإن أبت الزريعة تعال نخمرها.....وبالعبار نقرضعها.
    وندشا "نتجشا الفرح.

    وجني وجن البخلو الكراسي والقزاز في محلو

    وبعدين يا محسن
    النبق دا عصي على القسمة، ونحنا "أنا وإنت" ما فقرا

    ديك الجن ويينك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2005, 03:31 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: nadus2000)

    نادوس من 2000 وإنت طالع،..
    صديقنا ومدخور المحبّة،..
    نحن ما فقراء، لكن سفهاء، والسفيه باقي لي أكرم وقومابي من الفقير، لأنو الفقير ما بشتغل إلا سبحتو وطارو وطارفَة جارو،..
    صاحبنا شنتير بكتب لي مثلنا (أرجا سفيه وما ترجا عاطل)، هسي أرجاك وألا أقنع من البنيّة؟
    وجنّي وجن القعدة والقعادين بتوعك ديل،.. دايرن يا ديك الجن قعدتن البتدخلها في البيت لا حول ماتمرق لست البيت وجاراتها، كل ما يضايرن شيء، أجي أجي يا يمّه هسي ديل سكارى وألا غيلان، وأريتك كان شفته جوالينها أمس القريبة دي، وكمان فوق طعم شرابها طعم عمك الأبنودي،..
    ***

    في كلامات ورشاش حروف بيني وبين المسخوط عاطف خيري، جاءني بسيرة عماد براكة، وأوصاني بالبحث عن أعماله، وكذا فعلت، ولكنني لم أعثر على واحد منها حتى الآن، طبعاً تقاليد الكتّاب القدماء أهمها (الاستعلاء على مجرّد التواصل فيما بينهم)، وأنا طارشن وقاضفن كتابةً وتقاليداً، بالمختصر لو أنا كنت عارفلو درب كان طلبتها منو بالكتابة إليه، وأتمنّى بحق أن أقرأه، لأفرح بكثرة الفؤوس والطواري الخارجة في جنازة السودان القديم وشتلة السودان الجديد، بالفعل، وبالرؤيا الباصرة، بما هو أساس وليس شكلاً للأساس، كما يجذب سياسيونا حبل نفس الفكرة من الطرف الآخر،..
    أخيراً تحياتي لك يا عزيز،..

    ولرفيقنا وصديقنا عماد براكة،..

    ولصديقي (المحاربني) أبّكر آدم إسماعيل،..

    ولصديقتي كلثم فضل،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2005, 12:51 PM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    [REDاعتذار للصديقين (عبد العزيز بركة ساكن) و(عماد براكة)


    مما هو أكيد أنني رجل مطرطش، فأرجو غفران خلطي بين الاسمين، وهذا كله نتائج السماع بالأسماء بعيداً عن الكتب، الكتب أهم، الأسماء لا تعني شيئاً، أو الأسماء من عنونتها لنا في الباسبورت، تنتقل لتعنوننا على شاهد القبر، أي غير مفيدة إن لم تكن متآمرة،..
    يا نادوس ويا (كلّ من مرّ) من هنا، يبدو أنني وجّهت حديث الصديق عاطف خيري نحو وجهة لم يعينها الرجل، فهو قد أوصاني بقراءة (بركة ساكن) كما تبيّن لي،...
    عاطف خيري، مسخوط مهم من مسخوطي الكتابة والجمال من بلادنا، وكلامه يعتبر شهادة، ورغم ذلك، أنا الآن بصدد تصويب نفسي ومجرد حديث الرجل، ولست بصدد تصويب شهادة لعاطف،..
    إذ لا يجوز لي مطلقاً ولا لغيري دحرجة أقاويل الناس في اتجاهات ثانية، هذه هي كل المسألة،..
    وللأصدقاء جميعاً، عاطف خيري، وعماد براكة، وبركة ساكن، اعتذاري، فلم يكن ثمة داعٍ لهذه اللوثة، ولكنها الذاكرة، الصلع قبل أوانه، والشراب في أوان غيرو، فقد الوالدين مبكراً، وفقد المغربية مؤخراً،...
    أنا أعتذر،...
    وهذا حافز لي كبير، للسعي في اقتفاء الرجلين، صاحب العطر النسائي وصاحب الطواحين، هكذا تُصنع الانتباهة،..
    وأرجو أن يطلعا ولدين نجيضين ومحرّقين كالولد الكتيتيب، محسن خالد، وهذا عربون مشاغبة وليس ابتسام، ستخصمانه مني يا (بركة) ويا (براكة)، حين كتبكما، وحين أُميّز بينكما جيداً، وأنا فلاي كتب مصرَّم،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2005, 02:53 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    أنا (الإنسان) ولست ظاهرة، والموت لا وجود له سوى على حياتي، فأيُّنا الظاهرة؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2005, 05:36 AM

hala alahmadi

تاريخ التسجيل: 22-02-2004
مجموع المشاركات: 1398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    واصـــــل .. محسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2005, 12:43 PM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: hala alahmadi)

    هالة الأحمدي،..
    تحياتي أبداً، وسيكون لنا في غد الأيام أمر من القص والحكي، فاشهدينا حينها،...
    ولك المحيبة،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2005, 09:58 PM

ابوعبيدة النعمان
<aابوعبيدة النعمان
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 755

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)



    و إن هذا الشيخَ كي يأسر
    خيل البرق في أشعاره...
    لا بد أن يسكر....
    يرقص في مأتمه...
    يهتدي بدمه .....
    ...... كي يرى وراء ما يظن من وقاره...

    (محمد عبد الحي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2005, 06:12 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: ابوعبيدة النعمان)

    أبو عبيدة النعمان،..
    تحاياي،...
    في غافي الحقل، يُحمّون المراويد، السيخ، الثور الكبير، يجب كويه وتوسيمه، الثور الكبير لا يعرف لغتهم، ولكنه يعرف قرنيه، ومسنون ظلوفه،..
    الثور الكبير، سيسقط في زبد موته، والموت يطيّب مثل فرن الخبز، الثور الكبير وشارد الحقل، الثور الذي يشبع موته حد الجشاء،...
    أنا أُحييك يا رجل،...
    الثور الكبير حين يسقط تكثر سكاكينه، الخسيسون والجبناء كلهم يحين لهم أوان أن يقتربوا،..
    الثور الكبير قابل للموت وعصي على المذلة،..
    أنا الثور الكبير في لغة الجنوبيين وأشعارهم، أنا الثور الكبير،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-04-2005, 02:39 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-04-2005, 02:40 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    في السلام سلام، ومحبّة،..
    عزيزي، بدري الياس، هنا تحية جماهيرية لك،..
    في هذه اللحظة الأفتن من الوجود، ومعي الشاعرة الجزائرية الأجمل من النساء وأزقتهن بكل حواريها، لصق رائحتي وكرسيّ، راسمة شِعْرها، دواوينها غالية الحكمة، وصاعقة الجمال، "غجرية -جيتانا"، و"كأس سوداء"، و"روح النهرين"، لقد أحبّت تيموليلت، قلت لها سأرمي بك هنا يا "نصيرة محمدي"، وقالت لي ادفعني، منذ ميلادي وتشتاقني هاوية، منذ ميلادي وتناديني جذورُ في نوم الأرض،..
    هي تبلغك سلامها، وكل أصدقائي هنا، وتسألني حينما مررنا بجوار صورة "تماضر شيخ الدين"، إيشتكون؟ حلوّة بزّاف،..
    أقول لها هذه تماضر، أنا حبيتها بزّاف، تقول هي، كاتبة ياك؟...
    أقول لها ممثلة ومخرجة،.. وكاتبة كمان،..
    تحياتها لك ولتماضر، وللجميع،...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-04-2005, 00:26 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    الحب خبز هذا الصباح، وقهوته، فلا تحبوني،..
    افهموني بقلوبكم ما استطعتم، الآخر حين لا نفهمه نُلغيه،..
    إن لم تحبني أنت، فسيحبني آخر، أو غيرهما،..
    وإن لم تفهمني أنت فأنا هالك عندك،..
    لكي تدرك الأشياء جيداً، رُح إليها بالغارق منك، ثم انقلب نحو المرئي من الآخر،..
    الإنسان يحب نفسه بالضرورة، لذلك يتمهّل في فهمها، ليكون الحب جزءاً من التفهّم وليس العكس،..
    تمَهّل في فهمي،..
    الشاه جاهان، أي ملك الجهات، وشارباه طرفا الكوبري معلّقان بين مقنصة الحزن ومثكَلَة، فـ"ممتاز محل" حبيبته، قد اعشوشبت في وادي الموت الرهيب،..
    انشغل هو بحزنه عليها، وأراد أن يجعل منه عملاً يومياً، يسخّر له "الطُلَب والأسمنت"،..
    ونظروا له فيمن هو معماري وكاسر العبقرية، وجيء بالفارسي العَلَم في ذلك والمسكين، ولكن الشاه جيهان أمر بأن تُجلب حبيبته أيضاً، ونُودي من قبل حُجّابه،..
    هاتوا البنيّة وصدّعوا روحها على الأرض، وتجري نوّارة الصبية في ترابها، هالكة ولازبة في الممات،..
    قتلها الشاه جيهان، كي يفهم المعماري الفارسي بقلبه وليس بملابسات الحادثة وأذنيه،..
    هكذا بنى المعماري الفارسي لحبيبته أولاً وأخيراً، وبفهم مشارك لا يكتفي بكونه عميقاً فحسب، ولئن ذُيِّل الصرح باسم "تاج محل" فهذه فكرة صغيرة، المهم أنّ الرجل بنى تلك المعجزة بمفاهيم تتعلّق بذكريات قلبه هو، وليس بسربعة المقاولين،..
    الحبيبتان مضتا في الهول الذي لا بُد منه، وأُسدل هذا الستار، والمغولي والفارسي مضيا من بعد، وقبر الحبيب ما يزال يقف هناك، يراه رابندرانات طاغور ويقول: "دمعةٌ على خد الزمان"،..
    فلا تحوجوني رجاءً لقتل حبيباتكم، كي تفهموني بقلوبكم،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-04-2005, 11:44 PM

بدري الياس

تاريخ التسجيل: 29-11-2004
مجموع المشاركات: 904

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    دينااااااااااااااااااااااااااااااااااااك

    (عدل بواسطة بدري الياس on 13-04-2005, 11:48 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-04-2005, 11:49 PM

بدري الياس

تاريخ التسجيل: 29-11-2004
مجموع المشاركات: 904

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    قدر ما حاولت البوست التحت ده يجي فوق مع قريب لي نصيرة أبى
    ..
    أبى ضُمّة .

    (عدل بواسطة بدري الياس on 13-04-2005, 11:50 PM)
    (عدل بواسطة بدري الياس on 13-04-2005, 11:55 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-04-2005, 11:52 PM

بدري الياس

تاريخ التسجيل: 29-11-2004
مجموع المشاركات: 904

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    وفي السلام ماءٌ يُرى ، وقوسٌ لا يُلام.

    هذا يدعم اعتقادي يا "محسن" بأن الأرض جذر تنكرت له شجرة في الأعالي .
    في عالقةٍ من شجرٍ توسَّمَ الجذرُ أرضاً
    فاحتضنته الخطايا،

    وانا كذلك تشتاقني هاوية ومصيبة تجلس إلى جواري كلما "لكزتها" تضحك.
    مارقين غاية نرهق الأحباب ، ومنفلتين من كل رسم يااااااااااا أيتها "النصيرة المحمدي" ،
    هذه الأرض جذر فالت صدقيني.

    رُسمنا ذات غيبوبة توحدت فيها نتائج المعارك، والله شاهد لا يُساءل.
    نلتقي في حب غجريةٍ، وكأسٍ، ونهرين و... "تماضر"
    "للوقت أن يُثنِّي وأن يَجْمَع ما شاءت الحكمة"
    أليس الوقت جراب حاوٍ فجَّر الصبيةُ بالونه قبل العرض؟
    وربما نتلبس تعتعة الصبية نفسهم كي ننال أكثر من قصيدة.

    ياااا نصيرة يا محمدي
    أنت كذلك جمرة فالته ،
    جمرة تتحسس أوجاع الماء ولا تخشى البلل. ولها في الغيم مستقرٌ ومتاع.
    لابد أنك أكثر حكمة من "لبخ" شارع النيل.
    إذ أفلح دمك في تأجيل موعده مع الفؤوس والخناجر ، فكتب – حتى هنا – أبديته.
    كيف راوغت كل تلك العتمة والشبهات؟
    ........

    محسن ...

    هل غامرت بلعبة التعارف "بزّاف" ؟
    أظنني فعلت.
    .......

    ويا نصيرة ، ستعذري دمي الذي يراك، دمي الذي لابد سيكتبك.
    دمي الذي لن يفتدي أحداً "عينك يا تاجر" ، ولن يتأخر عن موعد.
    ولكن سيظل يتشمم جيِّداً خطى العابرين ليكتب ما يخشونه وما يعلمه الرمل من أسرار.
    ...
    ..
    .
    نلتقي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-04-2005, 04:12 AM

Ahmed Daoud
<aAhmed Daoud
تاريخ التسجيل: 30-01-2004
مجموع المشاركات: 755

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


تيموليت :المغربية السحاقية، الفاتنة وصيادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    العزيز محسن
    التحايا والود

    أننى احبك وأفهمك ايها المدهش
    واصل المشوار .................

    احمد داود NZ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-04-2005, 11:14 PM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليت :المغربية السحاقية، الفاتنة وصيادة الفتيات (Re: Ahmed Daoud)



    Ahmed Daoud،...
    أبلغ السلام مني لك، وأحياها من الأرض فارعة الخضار، كُن حقلاً وتنفّس في وجه هذا الصباح، أديهو أكسجينك،..

    تحياتي ونبادلك المحبة بخير منها،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-04-2005, 04:52 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليت :المغربية السحاقية، الفاتنة وصيادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    يا ود الياس،..
    آه من عوايد الكلام، وملمّاتو، (الأرض جِذرٌ تنكّرت له شجرة في الأعالي)،..
    ثمارنا في الأعالي انحازت لطعومها، ونسيت ملحنا وقُداحَة الماروق،..
    والله شاهدٌ لا يُساءل،..
    قطّمت في روحي صواميل الكلام، هنا أتدلى في الأبرول، لأكون مجرّد ميكانيكي وبعافر،..
    ياخي مالك داير تدخلنا في دوخة منوت، كدتُ أشفى منه، وكنتُ راضياً بأن أضلع خفيفاً من عقاب دربه،..
    سَلّم سَلّم، بالراحة براحة وامرق، لا تكلكل أصابع السلام، لا تُرسّم الحدود بين أصابع السلام وأصابع البنات،..
    وهكذا يؤمنا نادوس في صلاة هذا البخل،..
    هسي دربي خليتو وراي يبول، يقضى غرضو ويحصّلني، أنا اتقدّمت، وما زلت أتاوق ليهو كل ما نطّ من الرهاب لاحِق وسرابو، جاييك،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-04-2005, 11:15 AM

منوت
<aمنوت
تاريخ التسجيل: 18-03-2002
مجموع المشاركات: 2637

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    ياخي مالك داير تدخلنا في دوخة منوت، كدتُ أشفى منه، وكنتُ راضياً بأن أضلع خفيفاً من عقاب دربه،..


    * و لن تهربَ سالماً من دوخاتنا ، يا أيها الرجل الأميبي !!!
    * و لن تشفى من لسعات كلماته ، حتى و لو صرت كسيحاً على درب الكلام المفارق !!


    * أين المفر يا أيها المُجالِد Gladiator ، من ود الياس و منوت ؟


    عليك بالقحة التي تساوي - نداوةً - صمة الخشم !!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-04-2005, 02:15 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: منوت)

    يا صباح الكلوزيوم يا منوت،..
    أنا مع ذلك الرجل بقلب الخرطوم، يُسمّي مكتبته الكلوزيوم وسينماه الكلوزيوم،..
    بالأمس القريب في مهاتفة مع خالك، المبدِع وصاحب المحن الكبيرة والروح الفنّانة، "مكي أبو قرجة"، الذي لا يُناديني إلا الـGladiator، أقول له، بقيت عجوز، وصرتَ تؤلّف كتباً كثيرة الحكمة،..
    يقول لي: هووي يا غلاديتر أنا والله قدّامكم وكت يجي الخمج، دوقوا دلوكتكم ساي، منديل الركزة اللحمر هيلي،..
    طريق السيوف، والأنبياء المقامرين بأعمارهم ومماتهم، فجسد الميت يُصلب، طريق الرسالات الخاسرة، والعودة إلى الأهل بصحبة إمرأة "قاهرة" و"عينها بيضاء"، هذا أنا الـgladiator حين يستخلص أيامه لحياة لا يعرف وجهته فيها،..
    يا ربّ السيوف حبّيتك من رب، صلّيتك من بريق دَقْش الحديد لبعضو أواخر الليل، أو عُمُر مدفوع حقّو وتخرتو ضراع،..
    أخيل.............. هكتور
    الإمام علي.......... عمرو بن ود،...
    طه الصهيبابي..... حمد ود دكين
    وهذه مبارزات ليست فارقة، الفارق هناك، في دسيسة التاريخ، والرجل الأبيض ضد الأسود، سبارتاكوس ومجالد آخر أسود، يخططان لثورة العبيد، الإمبراطور يلعبها ضدهما معاً، يُلقي بهما في الحلْبة ضد بعضهما، إن تخاذلا في قتل صداقتهما وثورتهما تفوز الأسود بالقديد الأبيض والأسود، مخلّلاً بتضحية الرجلين عديمة الجدوى، إلا كبُهار،..
    المجالد الأسود كان أخطر رجل وطئت رجله الكلوزيوم، لا نظير له إلا جَدّه شمسون الجبّار، الأسود هو الآخر، وممحّن الخواجات كلهم، بتمثال الرجل الأسود ذي الشعر الأجعد، بقلب عواصمهم الباردة، اليهود حاولوا إدعاءه لفترة، ولكنهم تهرّبوا منه بعض تمحيص في المسألة، لن يخسروا الأنبياء لأجل أحد أعظم المحاربين الذين عرفهم التاريخ، ليقع في حظ السود إذن، والكوشيين تحديداً كما تقول بحوثي أنا الخاصة، شمسون كان من مقاتلي مروي، أيام كانت "مروي" العِلْم والقتال، أيام قطّعت نصف شنابير الفلاسفة اليونان بما فيهم سُقراط، المختونون على طريقة معبد الأسد، الكلوزيوم الأهم،..
    كان سيف جدنا الأسود يحانن سيف سبارتاكوس لأجل الثورة، ينتحر أمام سبارتاكوس، لأنّ سبارتاكوس عليه إجماع ومعه أحاييل وحنكة، كانت الدراما الأجمل في تاريخ القتال، مهارة المبارز العالية تشق طريقها المعاكس، القوة الفارطة تخطئ حيث كانت تصيب بالغريزة، تخيّل هذه الدراما، وسبارتاكوس في المقابل، لم يكن تافهاً ولا أنانياً، كان لا حلّ معه،..
    وحين تخيب الفكرة، وسبارتاكوس في طريقه للصلب، تنهض الخسارات كلها، ومن أية بداية؟ بداية "الأسود" الذي بادله العمر، وأركبه حياته، وضرب الراحلة كي تنطلق من بعد،..
    سبارتاكوس يقول: كلفتو موتكم دا قوّام قوّام وفكّونا، البدفعو لأجل فكرة تقدّموا، الفكرة لا يقامر عليها إلا غلاديتير يعرف متى يموت،..

    (عدل بواسطة محسن خالد on 02-06-2006, 09:30 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-04-2005, 10:05 AM

منوت
<aمنوت
تاريخ التسجيل: 18-03-2002
مجموع المشاركات: 2637

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    و يا مساءات روما ، و السواحل الجنوبية للبحر المتوسط ، من شاكلةِ الجزائر ، و تونس ، و المغرب !!!
    بالتحديد ، و بمعنى آخر و أدق ،
    يا لظلاماتِ الكلوزيوم ، و شواطىء الأبيض و الأزرق نواحي بحري ، و الخرطوم ، و أم در !!!

    * سلام ، و كمية تجيات للخال أبي قرجه ، و هل تصادف أن رأيتتها ( إنصاف ) ؟


    * تيموليلت ، يجب أن تعيش !!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-04-2005, 01:54 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: منوت)

    يا منوت..
    محجوب بالتِّقِل، ضد اللعنة،..
    إنصاف هذه هاتها إلى هنا، وأعزمنا على حرفها، من قبل لم نبخل عليكم بتيموليلت،..
    الصبيّّة التي لم أعد أذكر اسمها، وتيموليلت أقسمت بعدم تذكيري، نسياني ذلك تعتبره قدحاً في العُشرة،..
    تنفض نعيلاتها جنب الباب، أخجل منها كما قلت، لكم هذه السيرة حنينة، وأنا لم أحب إمرأة حتى الآن لكي أشفى من حنيني وحبي للانطلاقة، أنا ملتزم كبير لو تعرف، حين تستلفني إمرأة لا أخون،..
    أما (سماح) فأقول لها،..
    إنّك مهما كنت نادرة، فإنّ أمك لن تربح بك أكثر من رجل،..
    وإنك بعد الـ26 ستدخلين ذهللة البحث عن بر من الصبية، وهوس الحيازة لرجل تستلمينه كاش دوان عند المغارب،..
    لكم هو الإنسان رائع لولا خوفه من وحدة الطريق، أمثالي لا طوارئ تفيد معهم، ووحدة الطريق سبقتهم إلى أمانيهم مبكراً،..
    دعنا ننهر، ما سيلحق بنا سيلحق، ليس من باب (الجبر) أو (القدر)، وإن من شساعة هذا الليل ومن برد خلوته وهلوساتها،..

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-04-2005, 05:57 PM

هاشم نوريت
<aهاشم نوريت
تاريخ التسجيل: 23-03-2004
مجموع المشاركات: 13621

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    استاذنا الاديب محسن خالد
    دبايوا
    قلت اسلم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-04-2005, 00:11 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: هاشم نوريت)

    هاشم نوريت،..
    يا سيدي وعليك السلام،..
    أبقه طيّب، وحبابك يوت
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-04-2005, 00:44 AM

hala alahmadi

تاريخ التسجيل: 22-02-2004
مجموع المشاركات: 1398

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    متابعين يا محسن...

    كن بخير يا عزيزى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-04-2005, 02:14 AM

samwal ebrahiem
<asamwal ebrahiem
تاريخ التسجيل: 01-09-2004
مجموع المشاركات: 679

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    الاستاذ / محسن خالد

    خانتني الحروف لكي اعبر عن إعجابي

    متابع معاك لحد الاندهاش

    السمؤل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-04-2005, 04:02 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: samwal ebrahiem)

    hala alahmadi،...
    شكراً يا سيدتي،..
    وقالعي العافية بإيدك وبنسيان الماهو عافية،..
    وتحياتي لك،..

    samwal ebrahiem،...
    تحياتي يا جميل، ويا سيدي تُكرم، وكُرمة لوجودك،..
    تحياتي أوفاها لك، وكن بخير،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-04-2005, 02:17 AM

samwal ebrahiem
<asamwal ebrahiem
تاريخ التسجيل: 01-09-2004
مجموع المشاركات: 679

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    المبدع الاديب / محسن خالد

    Quote: تغرف تغرف ويتطاير الندى، يا ديني هذه الضحكة-البسمة، "جناح عصفور" راعشة ومبتلة ومتشظية ألوان، ملكها، ملكها وحدها، لكم هذه الفتاة ثرية


    تعابيرك جميلة للغاية ... كلماتك معبرا لحد بعيد
    تجعل الإنسان يعيش التجربة كأنها علي ارض الواقع
    تملكني هذا الإحساس لان كلماتك قد لمست وتر البعد
    الخامس من افتراضية الوجود المعلنة منذ زمن الزكريات
    الجميلة ؟؟ ( تيموليلت السودانية )
    هكذا اتفقنا في الماضي وهكذا افترقنا في الحاضر

    السمؤل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-04-2005, 00:21 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: samwal ebrahiem)

    samwal ebrahiem،..
    يا سيدي شكراً وسلام،..
    تيموليلت السودانية هي (الروضة بائعة البروش)، أو هي القصة نفسها من جهة المشارقة، أو من حيث عبر "بنو هلال" "وتَرَب العباسيين مبكّراً" –دار فور-، المغاربة يفهمون ذلك، ولذا تيموليلت لم تكن نشازاً بالمرة عند أهلها "نحن"، بل كانت الشهب العابرة من كل مكان، من جهة الأعلى القابلة لاحتمالات كثيرة، فالدم الموريسكي عَبَر المتوسط في الرحلة المطابقة لعبور الطيور، والأفارقة عبروا الأطلسي قبل الجميع، نحو بلاد اللاتين "الأزتيك والمايا"، المغامر النرويجي (ثور) يعد قارباً من نبات البردي في العصر الحديث ويُثبت ذلك،...
    سنرى، أو سنعبر،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-04-2005, 05:21 AM

الوليد محمد الامين
<aالوليد محمد الامين
تاريخ التسجيل: 10-04-2003
مجموع المشاركات: 1447

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    محسن خالد
    سلامات وازيك
    جئت أقول السلام وكثير الاشتياق , وأنني لا أزال هنا .....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-04-2005, 04:19 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: الوليد محمد الامين)

    الوليد محمد الأمين،...
    تحياتي يا رجل، ولا تدع هذا المكان حتى تذهب إلى قومك بروح موفَد،..
    سلامي، ومعزتي،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-04-2005, 04:24 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    أنا الغريب كلّه والغربة كلّها،..
    اليوم، وهذا القلب جالس في فضائه، وناظرٌ إلى حبيبات كُثر، يخرجن منه أحزن منهن حين دخولهن، والشعراء بوّابو لعنته منشغلون، دعنا نُمَرِّن هذا الصباح على مفاصل يومه الجديد، ودعنا من سيرة قلبك وسيرة قلبي، القلوب مجنونة بإدمان البنات وبإدمان التشكّي وقلائد المَحزَنَة، هذا اليوم في أي جهة هو؟
    تناديني الحياة ولا أُناغم أنا، يتردّد صداي أنا وهو أتون المحَزنة –الخاتم عدلان يمر، وتعبر الصحف، وأنا أنتظر دوري وأن يُنادى عليّ،..
    أنا متصالح مع الموت، شقيقي في قُبلة الأرض الطويلة،..
    يا ود عدلان، لن تكون قد ابتعدت كثيراً، سألحق بك، دعني أطنّ مكايداً في بلاد الناموس هذه، ووعدي سألحق بك، كلكل كرعين الشجر، وتصفّح برنامج الموت جيداً، إن لم يكن فيه جديد، دعه ونم،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-04-2005, 05:14 AM

Bushra Elfadil
<aBushra Elfadil
تاريخ التسجيل: 05-06-2002
مجموع المشاركات: 5247

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)


    يا محسن خالد
    أنت عبقري .والعبقري الآخر عاطف خيري نبهني لكتاباتكز ليتك تقرأ ما تكتب على ميسون أيضاً . وكنت أنتظر أن أطالع صورتك فأرى زاوية العين اليسرى وعلامة نبوة الحكي فزاوية العين اليسرى تتوه في اكوان ما خطرت بقلب بسر . كنت أحسب ان انتظاري لصورتك سيطول وحين طالعتها اليوم أيقنت انك عبقري فلا تحسبنني ورقة ابن نوفل . في حكاياتك تتجسد تعددية الأصوات التي اشار أليها باختين باعتبارها عملة نادرة في فن الحكي .أنت تكتب الحكايا التي on the making . انها رواية كرة الثلج التي لا تتوقف الا بتوقف مزاجك ويا ويل من يقف في طريقها . ,في هذا اليوم الحزين لكلينا وللسودانيين الذين سيدركون فداحته متى ما توعلوا في أعماق ما بذله هذا الإنسان النادر خاتم دعني أدعوك لا للقفز في الظلام بحثاً عن جوهر مثله حزناً عليه بل بالدخول عميقاً في ادغال الحكي المهنة التي تجيدها أكثر منا بفراسخ . سر نحو نوبل يا فتى فقد صدت عنها شيوخ سودانيون قبلك المنايا والسدود.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-04-2005, 06:01 AM

Balla Musa
<aBalla Musa
تاريخ التسجيل: 30-12-2004
مجموع المشاركات: 15238

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    http:// سؤال لأسامة الخواض ,بشرى الفاضل وعجب الفيا



    Quote: ثلاثتكم مصنفون من كبار الشعراء والأدباء والنقاد فى هذا المنبر خصوصا,وعلى الساحة الودانية عموما.

    ومن نافلة القول أن أعترف بحقكم فى اختيار من تتداخلون معه.

    لكن من حقى أن أكون فى حيرة شديدة عندما أرى كاتب روائى كبير فى هذا المنبر مثل محسن خالد ولاتداخلون معه.

    سؤالى لماذا لم يتداخل أى منكم حتى الآن فى بوستى محسن خالد (تيمولييت) و(رد عليكم الرجل الكلورفيل)?

    ومن حقكم طبعا الإمتناع عن الإجابة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-04-2005, 01:26 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: Balla Musa)

    بشرى الفاضل،..
    يا سيدي سلام،...
    أنا سأعتمد كلامك هذا شهادةً في حقي وسأبروز هذا الصباح،..
    لقد تعلمتُ من (حكاية البنت التي طارت عصافيرها) ما لم أتعلمه من أي كتاب قصة سوداني غيره، هذا حقك، وليس إطراء في مقابل إطراء، ذلك الكتاب علامة فارقة منذ الطيب صالح، وأنا حاضرتُ فيه الناس ووضعته بيدي في كل مكتبة وطنية بيات بلد عربي زرتُه، ومع كتب سودانية أخرى كثيرة، منها (الضفة الأخرى) لأبّكر آدم إسماعيل -الرواية الفارقة وأيضاً منذ روايات الطيب صالح،..
    هذه عادتي، أو حسنتي الوحيدة التي أؤمن بها، الكتب السودانية، الشعر أيضاً، العبقري بالفعل "عاطف خيري" والعبقري بالفعل "الصادق الرضي" وغيرهم، وألبومات المغنيين معي أين ما ذهبت، خصوصاً حافظ عبد الرحمن، في كل مكتبة ببلاد تزرع شتلة من ناحيتنا، وواعدك يا الشجر أبادلك سُمرتي،..
    وهذه العادة أنا أذكرها هنا أوّلاً لأثبّت الشكرة لنفسي (لأسدّ الطريق أمام التأويل) وثانياً من أجل الدعوة لهذه العادة، هذا طريقي الذي عبّرت به عن حبي لناحيتي ولنفسي ولأعمالي نفسها، إن لم أفعل ذلك فمن أنا؟ الطيب صالح مازالوا يتعاملون معه كقطرة سقطت من سماء غامضة، إفريقية بأفضل الجهات، والسودانيون ليسوا متعيّنين كجهة لها بأي حال من الأحوال،...
    هذه عادتي التي أؤمن بها، والتي لن أتركها إن تداخلت معي في هذا المكان أو كففت، فالرجل إيمانه وليس مناقب الآخرين،.. وهذا حردٌ خفيف، ناقشناه ضاحكين أنا وصديقي المترجم العبقري هاشم حبيب الله، وهاشم ربما صديقي أكثر منك، ولكنه يحبك وأعمالك أكثر مني، أقصد السؤال الذي وجّهه صديقي بلّة موسى لكم الثلاثة، أنا بالمهارة الكافية لألتف حول سؤال بلّة موسى وبحيث لا أجرح شجاعته هو، ولكنني سألبث لدى هذا الحرد قليلاً، أنت لا تعرفني ولكنني يا بشرى شخصية تُحب الحرد المرح والمكاواة،...
    كنت وهاشم في طريقنا لمقابلة دينيس جونسون ديفيدز، الذي طلب منّا مساعدته بأعمالي وبأعمال السودانيين الذين نعرفهم في (أنطولوجيا القص العربي)، ويشهد قلبي أنني لا تعنيني هذه الأشياء إلا من باب الغَيْرة على السودانيين، هذا ليس لأنني زاهد ونزيه ولا أحب الظهور وو، بل لأنّ أهلي هم الذين أجمل من ذلك، أمّا أنا فالشيطان وقليل الأدب، المناسب جداً جداً، والذي تستحقه نظرة الآخرين لنا بالخارج، وحقي إن لم آخذه على هذه الطاولة أعرف كيف أخرته من تلك الطاولة، وكلها دنيا الناس البرّة ديل شايفها قُمار،..
    قال لنا دينيس، عيّنوا لي القصص، قلنا له، لن نعيّن لك أي شيء، فقط سنعينك بوضع ببلوغرافيا، لكل الأسماء والكتابات حتى التي لم نقرأها نحن أنفسنا، وأنت ستُعيّن ما تريده منها بنفسك، قال أنا لا وقت لديّ، قلنا له، حين تجد الوقت تعال لتسأل عن الكتابة السودانية،..
    ضحك الخواجة العجوز، قال الطيب صالح أوصاني بإبراهيم إسحق؟
    سألته أنا، وغيره؟ بمن أوصاك؟
    لا أحد، يجيب دينيس، ويكمل: أنا ترجمت لعلي المك، يلتفت ناحيتي ويسألني،..
    قُل لي ما الكُتّاب الذين تفضّلهم؟
    الذين أفضّلهم يا دينيس هم فئة مَنْ قرأتُهم أوّلاً وبالضرورة، بالتالي لن يكونوا الذين يجب أن تترجمهم وتشركهم في الأنطولوجيا بالنتيجة.
    أنت يا مستر خالد فيلسوف، ولكنني أريد أعمالاً وليس تفلسفك،..
    قلت له أنا قرأت بشرى وأبّكر، وهذان كاتبان عبقريان دون شك، وإن شئت أن أتمادى معك ومع الطيب صالح، فهما أفضل من إبراهيم إسحق بحيث لا مقارنة، هذا حفر جديد وفارط القوّة، الطيب صالح إن لم يقرأ الرجلين فهو معذور، لأنني إن لم أذكر أحداً الآن لكوني أجهله، فأنا أيضاً معذور، وإن قرأ الرجلين ومع ذلك يرى أن إبراهيم أفضل منهما، فوجب عليّ كحداثي أن أترسّم خط دفاعي إذن، ولكنني لن أعفيه في النهاية من فتنة السنديانة بظلها فوق ظلال الشجر، الشجر لن يرحل لها إلى حقل آخر، ولكن الجذور، مهما تلطّفت النسائم والورود، في النهاية ستحترب، وكذلك الآداب والفنون، أي ميلاد لعمل جديد هو حرب ميكانيكية وموت إكلينكي في حارة القديم،..
    هذا الكلام على الناس أن يفهموه جيداً، لأنني من أشد المؤمنين بأدب الطيب صالح وبمحبته، فهو حين ذهب في البلاد الغريبة لم يكن يسبقه اسمٌ يُعرّف له الجهة والروح، أي بطل هذا الرجل؟ أمّا أنا فأينما ذهبت أجد اسمه يمثل لي جذوراً وميراثاً، وهذه ناحية مثلي لن تفلت منه ملاحظتها، أنا رجل ذكي بما يكفي لفهم ذلك، ولفهم أنّ الطيب صالح أفضل الكتّاب العرب جميعاً، وكل الأسماء (العربية) الأخرى التي تذكر لجواره هي أكاذيب مقارنةً به، فأن أتملّص من سيرة الطيب صالح، ذلك أهون علينا جميعاً، من بناء أرضية لنا وعالمية، كالتي بناها هو (أبونا الطيب صالح)،..
    وأطول ما تحدثنا عن فرانسيس دينق، هو لا يعرفه، وقد أعجبته هذه السيرة،..
    من هذه القصة أتوقّع أن تستشف محبتي لك يا بشرى وغَيْرتي على الكتابة السودانية،..
    كل من كتب قبلي هو جذرٌ لي، ولن أكون الثمر العاق،..
    وتحياتي أبداً لك،..

    Balla Musa،..
    تحياتي أجملها وأوفاها لك،..
    لقد شعرت بالحرج حين رأيت مادة هذا البوست، ولكنني بشجاعة أقول لك، هذا التساؤل سأله أناسٌ كثيرون غيرك وأنا منهم، إنه بوسعي طرطشة الكلام ولكني لا أحب الزيف ولا أخشى أحد،..
    أسامة طبعاً ردّ عليك، وأنا قريت كلامو، وشكراً له جزيلاً، أها بشرى دا هسّه عفيتو وألا مستني لامن يجيك عجب الفيا وتعفاهم مع بعض؟
    بلّة موسى إنت زول تمام وأنا بحييك، ودهبيشك معاي دا والله خجّلني، أنا أب عيناً قوية دا،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-04-2005, 01:45 AM

بشري الطيب
<aبشري الطيب
تاريخ التسجيل: 29-11-2004
مجموع المشاركات: 1157

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)


    محسن خالد كيفنك يازول علك عافية

    تعرف كل يوم بجي بي جاي إتلبد وإتلصص علي الكتابة أدور إداخل أقول سيبك فليكن ما بيننا خارج الميس ... تعرف يا شفيف كتابتك دي بتعافر فينا حيوات لنا في عوالم أخر غير عالمنا هذا ....

    أها نفوتك عافية

    وبنجي صادين

    واصل آخرابة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-04-2005, 01:59 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: بشري الطيب)








    <mcg /><br><mcl /><bgsound src="http://www.bayanit.com/uploadvideo/protected/jaxon.ra"><mcg /><br><mcl />



    Man In The Mirror

    Michael Jackson

    I'm gonna make a change,
    For once in my life
    It's gonna feel real good,
    Gonna make a difference
    Gonna make it right...

    As I, turn up the collar on my
    Favorite winter coat
    This wind is blowin' my mind
    I see the kids in the street,
    With not enough to eat
    Who am I, to be blind?
    Pretending not to see their needs
    A summer's disregard,
    A broken bottle top
    And a one man's soul
    They follow each other on
    The wind ya' know
    'Cause they got nowhere to go
    That's why I want you to know

    I'm starting with the man in the mirror
    I'm asking him to change his ways
    And no message could have
    Been any clearer
    If you wanna make the world
    A better place
    (If you wanna make the
    World a better place)
    Take a look at yourself, and
    Then make a change
    (Take a look at yourself, and
    Then make a change)
    (Na na na, na na na, na na, na nah)

    I've been a victim of a selfish kind of love
    It's time that I realize
    That there are some with no
    Home, not a nickel to loan
    Could it be really me,
    Pretending that they're not alone?

    A willow deeply scarred,
    Somebody's broken heart
    And a washed - out dream
    (Washed - out dream)
    They follow the pattern of
    The wind, ya' see
    Cause they got no place to be
    That's why I'm starting with me
    (Starting with me!)

    I'm starting with the man in the mirror
    (Ooh!)
    I'm asking him to change his ways
    (Ooh!)
    And no message could have
    Been any clearer
    If you wanna make the world
    A better place
    (If you wanna make the
    World a better place)
    Take a look at yourself and
    Then make a change
    (Take a look at yourself and
    Then make a change)

    I'm starting with the man in the mirror
    (Ooh!)
    I'm asking him to change his ways
    (Change his ways - ooh!)
    And no message could've
    Been any clearer
    If you wanna make the world
    A better place
    (If you wanna make the
    World a better place)
    Take a look at yourself and
    Then make that...
    (Take a look at yourself and
    Then make that...)
    Change!

    I'm starting with the man in the mirror,
    (Man in the mirror - oh yeah!)
    I'm asking him to change
    His ways
    (Better change!)
    No message could have
    Been any clearer
    (If you wanna make the
    World a better place)
    (Take a look at yourself and
    Then make the change)
    (You gotta get it right, while
    You got the time)
    ('Cause when you close your heart)
    You can't close your...your mind!
    (Then you close your... mind!)
    That man, that man, that
    Man, that man
    With that man in the mirror
    (Man in the mirror, oh yeah!)
    That man, that man, that man
    I'm asking him to change his ways
    (Better change!)
    You know...that man
    No message could have
    Been any clearer
    If you wanna make the world
    A better place
    (If you wanna make the
    World a better place)
    Take a look at yourself and
    Then make a change
    (Take a look at yourself and
    Then make a change)
    Hoo! Hoo! Hoo! Hoo! Hoo!
    Na na na, na na na, na na, na nah
    (Oh yeah!)
    Gonna feel real good now!
    Yeah yeah! Yeah yeah!
    Yeah yeah!
    Na na na, na na na, na na, na nah
    (Ooooh...)
    Oh no, no no...
    I'm gonna make a change
    It's gonna feel real good!
    Come on!
    (Change...)
    Just lift yourself
    You know
    You've got to stop it.
    Yourself!
    (Yeah! - make that change!)
    I've got to make that change,
    Today!
    Hoo!
    (Man in the mirror)
    You got to
    You got to not let yourself...
    Brother...
    Hoo!
    (Yeah! - make that change!)
    You know - I've got to get
    That man, that man...
    (Man in the mirror)
    You've got to
    You've got to move! Come
    On! Come on!
    You got to...
    Stand up! Stand up!
    Stand up!
    (Yeah - make that change)
    Stand up and lift
    Yourself, now!
    (Man in the mirror)
    Hoo! Hoo! Hoo!
    Aaow!
    (Yeah - make that change)
    Gonna make that change...
    Come on!
    (Man in the mirror)
    You know it!
    You know it!
    You know it!
    You know...
    (Change...)
    Make that change.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-04-2005, 02:53 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    بشرى الطيب،..
    تحياتي يا رجل، وسلامي
    تلصّص وتلبّد جيداً، ففي التلبّد شيءٌ من سماع هسهسة الحَفا،..
    جميل صوت الرِجِل على الأرض المسروقة،..
    لا تضيق آمنجوه،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-04-2005, 03:08 AM

مبيوع
<aمبيوع
تاريخ التسجيل: 26-02-2003
مجموع المشاركات: 1716

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    غريب هو عالم محسن خالد
    تمتزج فيه الحواس الست
    لتكون واحدا
    ويتناثر الالم شظايا ست
    تهوى الى اعماق الذاكره السحيقه
    نحن الماضون الى النهايه
    كازا وسوهو
    وجهان لقصة واحده
    انصت لرنينها العجيب
    واتدثر بالترقب
    يتبع-----
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-04-2005, 05:17 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: مبيوع)

    بشرى الفاضل،..
    عفواً، أنا لم أستطع قراءة (ميسون علي) في البداية لعكس الاسم، تحياتي لها، ولكنني تذكرت أنّ أحدهم نبهني للاسم في (الرجل الكلورفيل)، أتمنى عليك أن ترسل لي أعمالها لو أمكنك، وبلغها تحاياي،..
    النقطة الثانية -المزحة، هي (صرّة العين) العبقرية، لاحظ أنّ العين اليسرى لدى بشرى الفاضل تكاد تكون نفسها، الليلة العينو ما مشاترة وقاعدة فوق، زي عين الضب، تعب معانا،..
    وكن بخير أبداً،..

    مبيوع،...
    يا سيدي تحياتي وسلام،..
    لك الشكر جزيلاً، وأنا في انتظار عودتك،..
    فلا تنسَ،...
    وكن بخير،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-04-2005, 05:20 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    البطل هو الإصابة، في العقل أو القلب، أو الرؤيا، من يصاب أكثر، يصبح بطلاً أجود،..
    البطل ليس هو البطل نفسه، بل البطل شخصٌ آخر، بوسعه الاعتقاد في البطولة وتصديقها،..
    بفيلم "التايتنك"، المياه ترتقي سلّماً ناحية أمّهاتها السحاب، والموج يقالد يات من يقابلوا،..
    الموسيقيون كانوا أبطال الرؤيا، دي كابريو كان بطل القلب، الشخص البرجوازي كان بطل العقل-العدم، مرتاحاً، في صحبة النبيذ الجيّد والخبز الفاخر أمامه، تذكرته درجة أولى ولم يحصل عليها بالمقامرة و-ثالثة- كما هو الحال مع بطل القلب دي كابريو، بطل العقل كان يحدّثهم عن أنّ المخلوقات الكبيرة تنقرض، تلحق بجدودها من الديناصورات،..
    تاا تا تررا، بمثل محنّة موسيقى بول ماريوت وساليفان، تنطلق الموسيقى هناك،..
    الموت يقالد يات من يقابلوا، يات من يُذعر ويبخل بحضنه،..
    إلا الموسيقيون، كانوا أبطال الرؤيا، لم يتراكض ولم يُفزع منهم أحد، استمروا عميقاً في الموسيقى، بما هو الرؤيا، وبما يغيظ ظلمة البحر الضحلة مقارنة بطبقات البصيرة،..
    في العام الذي كانت فيه حفلة إثيوبيا الشهيرة لوردي، هنالك عازف تُرك وراءهم، للنسيان، الطائرة كانت قد اشتطت في بونها عنه، ولكن بطل الرؤيا أكثر تطرفاً من المسافات وسرعة الضوء -النسيان، هاهو الساكسفون يا "وليد عجاج"، الحامل على الكتف، والخطوة الثابتة، تج تج تج في عين النيل،..
    تاا تا ترا را، بمثل محنّة "من شجو الكلام المُر، فتلت حبال شمس غابت، شمس غابت، وغنّيت آه"، خاج الغروب،..
    كاتب فيلم "التايتنك" وكاتب رواية "الحياة السرية للأشياء"، حَدَسا أبطال الرؤيا، وتلاعبا سالميْن بالرؤيا، ولكن "وليد عجاج" ناك البحر ساكسفون، والضحى الأعلى أعلى أعلى،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-04-2005, 07:18 AM

Balla Musa
<aBalla Musa
تاريخ التسجيل: 30-12-2004
مجموع المشاركات: 15238

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    العزيز محسن خالد

    التحيات الطيبات الزاكيات لك

    Quote: أسامة طبعاً ردّ عليك، وأنا قريت كلامو، وشكراً له جزيلاً، أها بشرى دا هسّه عفيتو وألا مستني لامن يجيك عجب الفيا وتعفاهم مع بعض؟


    يا سيدى لاأتوقع أن يجينى لأنى أعرف أن بوستاتى إنداية ولاأتوقع من أى إنسان دخول الإنداية.
    الحقيقة أنا كتبت ذاك التساؤل بعد مراقبة طويلة للمتداخلين هنا ولم أجدهم وخشيت أن يكونوا منتظرين أن يأتوا يوم شكرك -والذى يوازى عند السودانيين يوم موتك - ليبرزوا وجودهم فى سرادق الرياء.
    أسامة زول ود منطقة ومشنق طاقيتو وكمان من كبوشية غشى الإنداية يمنى نفسه بحفلة مع دودو والجود وحميراء.
    بعدين أنا جنى وجن الجعلى البتعالى على الجعلى مو عشان أفضلية على الآخرين ولكن حبا فى نفسنا وحب المكارم فينا فأسامة إجابته لى شرف له هو لكن العجبنى فيهو ماشال نعلاتو فى يدينو وجا جارى بى جاى فى حركة إستباقية ذكية.
    وشرف له هو لأنى لاأريده أن يأتى لزوم الحضور عندما يبرز الإعلام العربى والعالمى عبقربة محسن خالد كما سيتهافت حينها المتهافتون من أهل الأدب والنقد.

    وانا يامحسن بنبه الناس ديل لكن أقولك سر -جيب أضانك- المنبر دا هنا قانونو (المابهببو لى مابهببو ليهو) دحين إنت هببتو ليهم؟هههههههها
    فتك بى عافية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-04-2005, 03:13 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: Balla Musa)

    بلّة موسى،..
    إزيّك يازول، وسلامي، طبعاً أنا ما معاك في الشارع دا، وإنت حُر فيما تراه وفي لغتك، ودي مكاواة جادة مني ليك، تخلّص من فتنة روحك-القبيلة-الوطن-الجهة،.. إلخ، هذه مرايا لن تقودك إلى وجه يُحازي النهر، يلمع يلمع، وين النهر ما طار،..
    (المابهببو لى مابهببو ليهو)، أتعرف؟ هناك شيء مضحك بالفعل مع هذه التوليفة، وتوليفات أخرى، من جِنْس أن يضرب جرس الموبايل، فيتأخر الشخص من الناحية الأخرى في الرد، لتزداد أهميته كيلة كيلتين،.. بالله كنت بتكلمني!؟ لا أنا سرحت شوية،.. طبعاً من باب أنّ للشخص خفسات عبقرية يقوم بها، التعالي التعالي التعالي، أنانية تأكيد الذات الذات الذات، والله يا ود موسى أنا نفسي دي عارفة ومتأكدة من خانتها جنس تأكد، تب ما بتحتاج لأدوار تمثيل وترقيع هامشية كهذه. من يفعل ذلك، ما هو بالشخص المهم، بل هو الشخص الرخيص في تمام ياقة الرخَاصة البُنيّة، أنا في هذا المكان، وفي كل عمري، أهميتي أستقيها من تقديري لنفسي وليس من محبتها، لست بنتاً جميلة –وعويرة-، ولا مغنٍّ سخيف، ولا ممثلاتي في طور اكتشاف الناس له، أنا رجل رشيد وأصحو لأفكّر، وأذكى من هذه البهلوانيات بكثير،..
    ومحبتي لك يا ود موسى، ودعنا ننصرف عن هذه السيرة، فالعمر للكتابة والنفس للكتابة، وكل ما عدا ذلك مشاغبات،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-04-2005, 02:28 AM

مبيوع
<aمبيوع
تاريخ التسجيل: 26-02-2003
مجموع المشاركات: 1716

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    درسينى اصول التفقه فيك
    علمينى القراءة قبل الكتابه

    تيموليلت كاترابها ممن التقيت
    واشتهيت رمز للفناء
    وفرويد نفسه يعلم
    ومحسن تقمصه همنغواى فى سرده المهذب
    وشكرى وصالح فى السرد المحبب

    بالامس القريب يممت مخيلتى
    عبر الاطلسى علنى ارى شبحا
    لفتيحه فاسترجعت وجهها الغاضب
    من لمستى غير البريئه
    الصحراوى الزامل
    قالتها فى ثوره
    وبعد شهر واحد
    انهارت دفاعاتها


    محسن
    سردك لا يمل وتحفتك لا يخالجها شبع
    انطلق وكأنى بك تقارع اعظمهم
    وتبز امكنهم
    انطلق فقد سئمنا تهدج انفاسنا

    (عدل بواسطة مبيوع on 25-04-2005, 02:44 AM)
    (عدل بواسطة مبيوع on 25-04-2005, 02:47 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-04-2005, 00:44 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: مبيوع)

    مبيوع،..
    تحياتي، وسلام
    "الصحراوي الزامل"، هذه الكلمة تفتح أدراج الذاكرة، وتلخبط كل الملفّات المضايرة،..
    تيموليلت الأساس الأعمق للجمال، وعلينا أن لا ننسَ أنّ لكل أساس شكل، الجمال أساسٌ شكله الفناء، وليس الرعب كما أخطأ بعضهم، الرعب تداعٍ صغير يلم بالإنسان كنتيجة لشيء أكبر منه، سطوة الفناء،..
    المرأة الجميلة نحن نكتفي منها، وتنقلب لإمرأة أخرى غبية ولم تقم بكي القميص أو نسيت تحضير الساندويتش، تنقلب ليومي، والخمر الجميلة أيضاً حدودها من الناحية الأخرى الصداع، البحيرة لامعة السطح وفاتنته، والبط والوز يطبطب هنا وهناك، تفتننا حارة البحيرة كلها، ولا نعرف كيف نبوسها أو نضاجعها،..
    بوسعي المراهنة على أنّ الجمال أساسٌ شكله الفناء، هذه هي شكلانية الأُسس،..
    لذا دع المرأة الجميلة، وحِب المرأة الونّاسة بذكاء، وإياك والثرثارة بغباء، وهذه هي فكرة الروائي،..
    ودُم أمنيتك، ولا تنتظرها،..

    (عدل بواسطة محسن خالد on 26-04-2005, 04:29 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-04-2005, 01:12 AM

مبيوع
<aمبيوع
تاريخ التسجيل: 26-02-2003
مجموع المشاركات: 1716

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    محسن
    يقول صديقى طياره
    ان امتع اللحظات هى التى تلى
    تكل الباب بالعتله وسد الخروم بالدلاقين
    واطفاء النور امعانا فى السريه
    فيكون الهمس سيدا للموقف
    وحاتم صديقىالذى اتخذ الرباط سكنا الى حين
    يصر على خلود قاعدة
    اذا اكلتم بالدامات فلا تردوه
    هما فى واد ونا فى آخر
    فنحن ياصديقى ادمنا البحث عن الجمال
    المتطرف باعتدال نبذل له القرابين
    ماء وخمرا وحبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-04-2005, 05:30 AM

Ali Alhalawi

تاريخ التسجيل: 10-02-2004
مجموع المشاركات: 1467

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: مبيوع)

    عزيزى محسن

    هذى التيموليلت قد طلّعت ديشى .. لو كنت بارعا فى السب .. لسببتها و سببت لمستر محسن زاتو .. لم يسعفنى كلّ صبرى مجتمعا فى مصاقرة موضوع ما خلف شاشة لعينة فى المكوث لأكثر من ثلاث ساعات لا تخونها إستراحة .. حتى الأمتحانات التى تؤطر بمثل هذا الزمن أمقتها لأنه ليس لى صبرا يبل الآبرى .. قد تشككت فى أنه أنا ليس أنا حين وجدت نفسى تجوب عوالم هذه التيموليلت لأكثر من ثلاث ساعات تباعا فى أيّام بغدادية لا تعرف فيها من أين تفتك الكتف .. اليوم قد جررت هذه التيموليلت من صفختها الأولى للرابعة .. رغم أنها قد أرهقت كثيرا طابعتى لكنها لم تكن أكثر إرهاقا من ليال بغداد المرعبة .. أن أنت تفخخت بجمال السرد فأنا قد تسربلت بحبال الصبر .. سأقرضها هذى التيموليلت كقرض البى فيفتى تو أو الأباتشى .. بل سأسحقها بأشدّ من سحاقيتها .. و حين أجيب خبرها سترانى قادلا هنا كطاؤوس بنى أميسه .. لا تسألنى من هو طاؤوس بنى أميسه .. لأنه قد جاء هكذا .. ربما قد يكون ورد ذكره عرضا على لسان أحد روّاد بار شريكتها اليونانية أو على لسانى حين كنت أحتسى بيرة بغير جمل هناك.

    المبدع محسن .. حين أفرغ من إلتهام هذه التيموليلت العزيزة .. سترانى أهتف هنا (آجى آجى آلسى محسن) وكلى ثقة فى أن (أطال منك كل شئ) و لا تلومننى أن رأيتنى متكسّرا أستند قفا حرفك

    على الحلاوى
    فى يوم بغدادى مطير و مطيّن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-04-2005, 05:39 PM

اشرف السر
<aاشرف السر
تاريخ التسجيل: 06-12-2003
مجموع المشاركات: 1563

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


محسن.. محسن.. (Re: Ali Alhalawi)

    محسن


    يا موغلا في الروح...

    لقد البستني بنضميك هنا عباءة الفينيق.. لعل نارا تشتعل في هذا الليل القطبي المزمن
    ادهشني ان فليلك ما زال سادرا في "فحولته" وشروحك ضد الجغرافية..
    عذرا ما زال الصدأ يأخذ بأطنابي..
    لي معك لقاءات أخر فما بي لا تحتمله الأحرف المقروءة فقط..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-04-2005, 03:59 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: محسن.. محسن.. (Re: اشرف السر)

    مبيوع،..
    تحياتي يا صديق، دقِّق في حديثي أعلاه، ستجد أنّ أسعد اللحظات هي مجرّد مرور هذا الخاطر، اللحاف الساقط والناس الدافيين، بس بعد داك يكملوا زي الدقيق والسكر، ويبقى الونس،..
    ونّسنا قول،..
    ومحبتي،..

    Ali Alhalawi،..
    وأنا طلّعت أدياشي لو كنتُ بارعاً في المقارنة، كيفنّك يا زول،..
    طاؤوس بنى أميسه هذا هو تيموليلت، أتراهن؟
    أنت رجل فنّان وكتّاب، فاكتب أيامك هناك، ولا تنسَ ذلك، ولو الكتاب غلبك توديهو وين جيبو لي،..
    كلامي دا ما تودّرو، اكتب أيامك هناك،..
    وتحياتي،..

    أشرف السر،..
    هؤلاء الناس لا يعرفون أنّك رابع أربعة، كانوا يدّعون أن شجرتهم بجامعة الجزيرة هي شجرة الأولومب، طبعاً أنا ما أزال جوبيتر "زوس"، محلي ياهسي ما بلعب فيهو، عليك الله قول لهم إنّك قرأت الفليل عام 1995م وكذلك صاحبنا أبّكر آدم إسماعيل، والفليل لم يكن ليأتي بهذا النضج لولا ملاحظات أبّكر آدم حوله، الذي ربما لم يعد يذكر، أنّه قال لي أدخل الحوارات، قلّل التفلسف، قارب بين الجمل. كان حاقر بي، لكن هسي بجقمو المرقة،..
    حابب أذكّر نفسي حاجات،..
    وأنا منتظرك تكالمني،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-04-2005, 03:02 PM

فخرالدين عوض حسن
<aفخرالدين عوض حسن
تاريخ التسجيل: 02-01-2005
مجموع المشاركات: 1682

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


يا رائع .. با محسن خالد (Re: محسن خالد)

    محسن

    ايها الرائع المتفرد

    لا اريد ليراعي ان يتسكع في أزقة .. خشيه الضياع

    كحال ادروب في ديم رملة..

    لا دري لماذا تدور في مخيلتي ليالي الصبا في بورتسودان الثانوية

    وانا اتنهم ما يجود به يراعك البتار .. العفار .. الشنبار

    اتراني اجيد .. التزحلق علي جليد الصحراء .. حتي السقوط

    ام اصعد الي الهاوية!!

    ونلتقي

    وحتي ان كان المكان

    " المسيكتاب"

    حيث صديقي حسن الفكي

    مع مودتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-04-2005, 01:35 AM

Ali Alhalawi

تاريخ التسجيل: 10-02-2004
مجموع المشاركات: 1467

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: محسن.. محسن.. (Re: محسن خالد)

    Quote: أنت رجل فنّان وكتّاب، فاكتب أيامك هناك، ولا تنسَ ذلك، ولو الكتاب غلبك توديهو وين جيبو لي،..
    كلامي دا ما تودّرو، اكتب أيامك هناك،..



    كلامك هذا يا صاحبى كبير على "عنقالى" مثلى .. لا يقوى جسده حمل هذا الرأس حين يكبر .. فهذه البلدة .. العراق .. ملئى بالسر و السحر .. لا يفك طلاسمها مطموس .. أو مغموس فى حياء كاذب .. فكيف لمتسوّل خبز أن تفيق عيناه لتسجيل المسكوت عنه .. لكنى سأعمل بنصيحتك

    آه يا صاحبى ..

    لماذا تدفعنى لغتك القوية صوب هذه البنت الأمازيقية .. أم لأننى أسود يحن إلى بياض .. لولا تريّت ورثته لأتصلت على إيفا فى التى تسهّل إنطلاقاتى من الأرض للسماء .. و تسهّل "إنطلاقاتى" أيضا .. و لقلت لها أدفرينى فى أوّل رحلة مغادرة لكازا .. لماذا كازا .. أهى البيضاء هناك تنير بياضها .. أم لأن ريفية تسكننى توحى لى بأن الكبار لا تسكنهم أو يسكنون إلا مدنا كبيرة .. واثقا سأجدها هناك .. حتى لو مررت على كل سائق أستق أخبارها أو على كل ساق أستق معه نبيذ باراتها المعتّق .. حتما سأتعرف عليها حين "أشوفها من بين فرق القزاز المسروف" أو أرى "الترمة" التى تقاوم نسج الأنسان .. سأهتف بكل مخزوناتى من الرقّة "تيموليلت" .. و بعدها سيشرطك الضحك .. لأنه لا تقاومنى كل من كانت "شرط"

    فيا محسن .. نحن فقراء الجيب و فقراء لله .. فلا تدخلنا لعوالم بهذا السحر .. فنحن قوما أن دخلنا عالما لا يخرجنا إلا المصلّحنا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-04-2005, 00:27 AM

عبد الله إبراهيم الطاهر
<aعبد الله إبراهيم الطاهر
تاريخ التسجيل: 19-04-2005
مجموع المشاركات: 616

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    ... ما ضر الشجر لو جلس حين أحب ....

    يا لقوة العبارة ....
    هذا الرجل مسكون بالجنون مثلما يسكن الصمت تلك المساحات البكماء في عالم يموت برائحة الأشياء ...
    وكنت حيناً أموت بصوت الطيب صالح في (الموسم) ويجن جنوني في (بندرشاة) ... وأتوه في مساحات أخرى كأنني (شن يبحث عن طبقة) ... أو شهريار يبحث عن شهرزاد ولا يجدها ... جنون في جنون ... (جئتكم غازياً في عقر داركم نطفة من السم الذي حقنتم به شرايين التاريخ) ... لا أعلم لماذا جائني إحساس هذه العبارة مع (تيموليلت) ... كأن هذا المجنون محسن خالد إبن عم (لزم) لـ مصطفى سعيد ... و(تيموليلت) هي (آن همند) أخرى ... و(شيلا غرينود) .. و(إيزابيلا سيمور) ... هو كان خاطراً وذهب يا محسن ...
    يأتي الجنون من كون كتابة نصوص مباشرة تفتح الباب لصراع آخر ورفض من أمثال (المكاشفي الطاهر) ... ولي قول في ذلك يا محسن ... يقول النفري (كلما ضاقت العبارة إتسعت الرؤية) ... والذين يضيقون الرؤية لا يرون أمامهم جيداً فيقعون في فضفاضية العبارة التي تنتهي بك إلى لا شئ ... وتجعلك تبحث عن مخرج في عالم أصبح مباشراً بلا لف أو دوران ... ومنذ الأزل كان الناس ينظرون للأدب بعين الريبة ... أول أمس حضرت فيلماً بإسم (shecspeare in love)، وكانت محبوبة شكسبير تمثل معهم في المسرح وهي تتخفى في صورة شاب ... وكان تمثيل الفتيات ممنوعاً على المسرح ويعتبر عيباً وإفكاً وتحضر الشرطة وتمنع ذلك ... ترى هل يصدق أمثال ناس فلان أن بريطانيا كانت تمنع تمثيل الفتيات ؟؟؟
    وكتابة النصوص مباشرة ذكرتني أن الطيب صالح كان قد غير النص الأصلي للموسم خاصة أقوال بت مجذوب وقيل أن النص الأصلي فيه ما لا يقال في مقامه ...
    يا محسن من الجميلات في هذه القصة تلك اللغة السودانية الجميلة ...
    لك الله أخي محسن خالد...
    وكمل يا جميل ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-04-2005, 12:22 PM

منوت
<aمنوت
تاريخ التسجيل: 18-03-2002
مجموع المشاركات: 2637

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    و ما ضرّ صباحاتِ الكلوزيون إن باغتها المساءُ !!!

    يبدو أنك في حاجةٍ إلى طقوس المتوسط يا أيها المجالد ؟


    أمرق ... أمرق آ زول !!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-04-2005, 11:41 PM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: منوت)

    فخر الدين عوض حسن،..
    تحياتي يا رجل، شايف الحياة دي؟ شخيط زي بتاع أريكها نجرّو ونقعد ننقز في الوهم، تلّب طوالي، في الهاوية أو في البئر "القلعوها العنج- أريتك تعرف قَلْع البئر معناهو شنو عاد، يا زول تلّب، يلاقيها قَنَا يخلي سِرِيها دَبَر،..
    (المسيكتاب) بلدة من ماضي محسن ولا أظنّه سيكون من حظ مقابرها، فتنتني قصة السوداني الذي كان يعيش في ريف أزيلال، أخبروني بأنّه كان فقيراً جداً، وعفيفاً جداً، وأكثر من مرَّ بتلك البلاد سفاهةً وكرماً وفروسيةً، قصد منطقة تقع في النواحي الجنوبية من أزيلال، قريباً من مراكش، كدّاري، مامعاهو إلا نبيذ طنجة المخبور والمعلوم، والدنيا زيفة تلج تلصّق فروع الشجر علي شجرها، أها الزول دا عمرو كمل في الفَرَقة دي، وتَشْ أريكها، وتَشْ عمياء،..
    ذلك الرجل أجاد التزحلق على جليد المور،..
    سلامي ليك ماهل ومطايب،..

    Ali Alhalawi،...
    تحياتي يا رجل، عليك أن تحاول ما قلته لك، وأنا عنيت المكان والظرف اللذان أنت فيهما، ولم أقصد ذكرياتك، دي ملحوقة، فتّح عينيك واكتب، الذاكرة لما تجي راجع بتجيبها معاك،..
    وأبقه عافية،..

    عبد الله إبراهيم الطاهر،...
    تحياتي أجلّها لك، وشكري الماهل،..
    لا صراع آخر، بل هي الغاشية، في البلاد التي تحلم بالتبلدن والتعيُّن على صعيد "البلدانيات" كما كان يقول الأتراك، بلدانية فلسطين وبلدانية السودان،..
    أنا من النوع الذي يؤمن بنظرية التوقيف ونظرية الضرورة، تجاه اللغة، مجتمعتين وفي آن واحد، لذلك الكلام عندي كله جائز بالضرورة، وانتقاء المفردات بكامل تأدّبهم الرخيص أيضاً جائز، ولكن متى وكيف؟
    أنا لا أريد أن يحل صباحك في التفلسف، سأدع فمك للقهوة لو كان عاطلاً مثل فمي، وإلا فهو لكافيين فم إمرأة محبّة وونّاسة،..
    أبقه طيّب، ومتعافي

    يا منوت،..
    المجالد ليهو كم يوم فارقة معاهو، والتعب واضح، من كتابتي دي واضح، ياخي أنا ماعارف مالي؟ داير أسافر داير أموت داير أعرّس، بس ما لاقي خميس فاضي،..
    أريتك طيّب،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-05-2005, 03:28 AM

عبد الله إبراهيم الطاهر
<aعبد الله إبراهيم الطاهر
تاريخ التسجيل: 19-04-2005
مجموع المشاركات: 616

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    يديك المهله والعافي يا ود يا محسن ....

    قلت (الكلام عندي كله جائز بالضرورة) ... وهل كل الكلام يصلح كلام ... ما قلنا حاضرنا أنهزم مين البيقدر ينتظم ... طنطن إنتهازي وقال ما هذا الطنين ... شفناهو أتبخر كلام في الفاضي والمليان فضا ...
    وإن كنت لا تريد أن يحل صباحي في التفلسف فدعني للشاي الأخضر فأنا لا أشرب القهوة ... فكافيين فم المرأة المحبة والوناسة سيدوخني في عوالم أخر مثلما هو حال محسن خالد مع تيموليلت ...
    قرأت حواركم الذي أجراه نوري الجراح بصحيفة الإتحاد الاماراتية(ونشر في هذا البورد) لأكثر من مرة وأعجبتني قراءة (شكلانية الأسس) كمعيار لتفهم الذات وما حولها ... وإن كان في كتابات محسن خالد (ولو أنني لم أقرأ سوى تيموليلت - أو جزء منها بإعتيبارها لم تكتمل بعد) عمق آخر غير الذي يراه القارئ بوضوحه ... وأحتاج إلى تمعن منك أكثر في (شكلانية الأسس) وموقع السلوك الفرداني منها وعلاقة هذا السلوك من مجموع الأفكار عند الفرد .. وإذا كانت الرواية هي تعاطي مع/ وبـ/ وخلال/ مجمل الوجود فهل يمكن الحديث عن تعاطي التعاطي مع الرواية بإعتبارها جزء أصيل من مجمل الوجود أم هي منفصلة عنه في هذا الحيز .؟؟
    له الله صديقي أحمد كاروري يقول لي من القاهرة ونحن نتناول مع الشاي الأخضر محسن خالد والتيموليلت محادثني عن الرواية:
    (حتى انت عشان تقراها مفروض تمشي تعمل تعديل ويركبو ليك قطع غيار جديدة عشان تستوعب بي مذاقيتوهو القصةوبعد كدة تترجمها بي ادواتك شان تفهما بي بمذاقيتك انت) ...
    ولك الله أيها المحسن خالد ...
    وفي الإنتظار

    (عدل بواسطة عبد الله إبراهيم الطاهر on 01-05-2005, 03:42 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-05-2005, 11:38 PM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: عبد الله إبراهيم الطاهر)

    عبد الله إبراهيم الطاهر،...
    تحياتي يا سيدي، ومرحبا،..
    الكلام كله لا يصلح ككلام، ولكنه صالحٌ في إجماله للتوظيف، هذا قصدي،..
    وسندعك للشاي الأخضر، مع أنّه هو الذي سيدخلني وإياك في حضرة المغاربة من جديد، انتبه،..
    شكلانية الأُسس هي استقراء مني لصالح الكتابة كما قلت، والفكرة التي سألفتك لها هي أنّ الناس يتحدثون دائماً عن الأصالة بالإهمال الكافي الذي يجعلها كجشاء مجتمعي، ولا يلتفتون أبداً للأصالة حينما تكون هي تنقية الفرد لمزاجه من لوثة الأمزجة الأخرى، وهذه فكرة ثانية دقّق فيها،..
    أمّا تعاطي التعاطي فخذ قولي فيه:
    الكاتب لا يكتب إلى قراء كما هو شائع، بل الكاتب يكتب لكاتب مثله وربما أمهر وأنجض منه،..
    يعني الكاتب هو كاتبان، كاتب يكتب، وكاتب مربّع إيديهو ساي، المربّع إيديهو دا ما اسمو قارئ، بل اسمو كاتب مربّع إيديهو ساي،..
    والكاتب الذي يكتب نفسه هو قارئ كبير ولا بد، لذا الرواية تصلح لي ولك كمنهج للوجود،..
    بل بالعكس، الرواية بالنسبة للمتعاطي بمعنى المنتج -الكاتب، ربما تتهرّب لتدخل حيّز الوظيفة والتدشين، أمّا بالنسبة للمربّع إيديهو ساي فهي على الدوام لعبة (الانتقاء)، فانتبه إلى كمية التمنهج الوجودي هنا، أعظم وأنقى وابن هرمة أكثر من الذي بحوزة محسن خالد،..
    بعدين ألفتك إلى بوست بعنوان (رد عليكم: الرجل الكلوروفيل، الجنس تحت وفوق الطبيعي) هناك ستجد فصلاً آخر من أعمالي، يمكنك مراجعته.
    وتحياتي لك يا عزيز ولصديقك أحمد كاروري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-05-2005, 02:21 AM

عبد الله إبراهيم الطاهر
<aعبد الله إبراهيم الطاهر
تاريخ التسجيل: 19-04-2005
مجموع المشاركات: 616

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    قال: الشجاعة كبيرة ولا بد لقتلها من خيانة كبيرة ...

    لك الله أيها الرجل الكبير ...
    (ولا يلتفتون أبداً للأصالة حينما تكون هي تنقية الفرد لمزاجه من لوثة الأمزجة الأخرى) هي الأصالة الإنسانية الطبيعية التي تقصد حينما تتقيأ أنت كل الأفكار المهترئة وتغتسل من عنفوان اللحظات الميتة ... إذا قلنا أنني أتفق معك فيما ذهبت إليه في هذا الجانب من الصورة أريد أن تمسح لي وجه قراءتك للماضي بذلك التوجع النافر تقول: (صاحب القدر نفسه من نصب الكافرين من آل ياسر أبطالاً، في كتابه، ولم يأمر لبلال في رمضائه حتى بجرعة ماء ...) وهل الماضي الإسلامي بالعموم عند محسن خالد مرهون بإعادة تأويل مغايرة خاصة وأن الفنان عندك: (أنظف من أن يتسخ قلبه بالخوض في الحال)، إذا أعتبرنا الحال هنا هو الواقع بكل عاديته ... وما علاقة هذه القراءة في شكلانية أسسها بواقع (الأبيض والأسود) وصراع الإستعلاء ... وأستغربت كثيراً أن أجدك تخضب نعليك بذلك الضيق والضجر من مفاهيم الإستعلاء العروبي الذي يمارسه (ذلك الرجل عنصري ...)،...
    أعجبتني فكرة (كاتب مربع أيديهو ساي) ... ولو أنني أعتقد أن الكاتب يكتب لنفسه في البدء ... والإنتقائية هي أس العرض والطلب في كل شئ ....
    وتذكرت بسام كوسا في حوار لي معه بدمشق (نشر بمجلة الخرطوم الجديدة العدد الحادي والعشرون www.newkhartoum.net) ونحن على مرمى وجع من الذاكرة العربية المهترئة كان يقول بمثل ما قلت حول ذلك المتنبئ ... وذكر (المتنبئ هو أحد الكوارث في التاريخ العربي، ولي موقف حاد منه)، ترى بهذا الحال كم سيبقى لنا من الماضي إذا حاكمناه بمعاييرنا الحالية ؟؟؟؟
    وهناك باقي كلام في تيموليلت لم ينتهي ....
    ودعني يا آلسي خالد أمر بذلك الطريق الذي يؤدي إلى تيموليلت ومغاربتها بالشاي الأخضر أو حتى بالقهوة التي لا أحب ......
    ولك مني الود ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-05-2005, 03:14 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: عبد الله إبراهيم الطاهر)

    عبد الله إبراهيم الطاهر...
    تحياتي لك يا رجل، وسلامي،..
    أوّلاً سألفت نظرك لنقطة مهمة، هي أنّ التاريخ الإنساني والحضاري بكامله، تمّ استكتابه وليس كتابته، على نحو دعائي، وهذه رؤية خاصّة لي، حول الدعاية وحول أنّها أخطر من مفهوم الاستكتاب الذي يتم على ضوء السياسة، فالنداء السياسي هو نداء أخلاقي بوجه من الوجوه، وبنسبة عالية، مهما كان مخطئاً،..
    أما النداء الدعائي فهو نداء تجاري بحت، ولا يُعْنَى إلا بتوجيه التفكير –الأرباح من جهة لجهة، ولا علاقة له بالأخلاق إطلاقاً،..
    شكلانية الأُسس لا علاقة لها بالأسود والأبيض كما ذهبت أنت بعبارة "ابتداء من جوهر الكائن كتمثّلات، وانتهاء بلوني الأسود"، الصحيح هو أنّ هذه النقطة محصورة في مكانها فحسب، ولضرب المثلات فقط، لأنّ الأساس والشكل حينما يدخلان لحيّز مواضيع متشابكة –عمومية- وتجريدية- يصعب على البعض استتباعها، ولكن الإنسان الأبيض وقلبو أسود، أو الأسود وقلبو أبيض فكرة سهلة وشائعة، شكلانية الأُسس شيء متعلّق بالأفكار ولا علاقة له أبداً أبداً بما ذهبت إليه من محاسبة الجلود،..
    "الكاتب يكتب لنفسه والانتقاء مع العرض والطلب"، يا رجل يا رجل، هذا هو الاستكتاب الدعائي بعينه، والذي أقصده، بالضبط وأمو بت أعمو، ناقش هذه الأشياء مع نفسك ومع علم النفس وانظر،..
    بسّام كوسا رجل واعٍ، ويتوقّع منه الوقوف على ذلك، لأنّه بالأساس فنَّان تشكيلي مثقّف، وليس ممثلاتي سخيف، أي هو يتأمل، ولا يأخذ الأمور كما هي، وللمزحة يمكنك ملاحظة الأساس والشكل هنا، مزحة جادة،..
    نحن يا صديقي سنحاكم الماضي اليوم، كي لا يبقى منه إلا ما يمكنه العيش اليوم،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-05-2005, 03:44 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    الرجل بين قنطرة وقنطرة يفقد أيامه ويُفلس، ذلك السوداني بين ضاحية وضاحية يترك أيامه لتتجمّد وأظافره تنبش في الثلج، قالوا كان مبتسماً بعد موته، وكان جسوراً حين اقترب منه رعاةٌ ومزارعون من الأمازيغ وفتاة واحدة متعلّمة، يحاولون تلقينه شهادة الموت، ويحاول هو تذكيرهم بشهادته في الحياة، الرحيل هو السيرة الباقية الواحدة للإنسان، يقولون له الله ومحمد، ويجرّون قنينة النبيذ التي يتشبث بها، ويقول لهم هو لا دخل لله ولا محمد، إنها مسألة شخصية بيني وبين أن أعيش كرجل، وأن أرسل للموت بطرد رجل آخر،..
    وتقول الفتاة المتعلّمة، قال إنّها مسألة بينه وبين ليف تولستوي الملحد العظيم،..
    الرجل الحر يبيت بداخل أيامه كما يبيت ظرف البارود في ماسورته،..
    ويبيت بداخل قبره، كليلة البارحة في بيته،..
    المعركة رماحها تتكسّر في السماء وفي الأجساد، وعمرو بن هشام ملقى بين طندبة وسيّالة وبينه وبين الموت مجرّد فاصل درامي،..
    ابن مسعود يصعد على صدره ليعالج عنقه بخنجر، فيبادره عمرو بن هشام،
    لمن الدائرة؟
    عليك يا عدو الله.
    يسأله ابن هشام ضاحكاً من الرجل، ومن صيرورته إلى غنيمة يأخذها رجل ساقاه كالمسواك؟
    يقول له ابن هشام وهو يتأمّل صِغَر الخنجر وصَغَار حامله: والله لقد ارتقيت مرتقى عالياً يا رعيعي الغنم، "رعيعي" وليس "رويعي" ما أربك فقهاء اللغة بغرابة التصغير، أما أنا فأعرف أنّها بالضبط ما يطابق فكرة (المساعدي –والبنجوس) أو (المساعدي ومساعدي الحلّة)، ابن مسعود الذي تُستخسر فيه كلمة الرويعي، بل هو مساعد الرويعي، يدّي الغنم كشّة إن جفلن، ويلقط البعر للصرار، ويلحق الرواعية الجد جد، المدخورون لملاواة الهمباتة والمهاجرية والسروجية، إن وجّت ذخيرتن،just يلحق الرواعية الجد جد بكورة الفطور،..
    عمرو ابن هشام هو (أبوجهل) (أبو الباطل)، والذي يصبح هنا (أبو المبدأ) وحقيق مصرعه مع حقيقة حياته، فهو إن عاش ممثّلاً للخطأ لم يمت مزوّراً بأقل تقدير،..
    عاش الرجل نفسه ومات الرجل نفسه، عكس صلاح أحمد إبراهيم، الذي عاش بتمثّله الحرية ودرب الفيتوري- لا أُريد قبراً، بل دعوني أرقد كالماء في جسد النيل،..
    ولكنه تدروش في الخاتمة، وذهب ليتسوّلهم القبر والطمأنينة،..
    أيا يا يوم لوركا، والخزي لكتائب الفلانجست والخزي لماركو،..
    غارسيا لوركا يُذهب به إلى الجسر ويقول للرعيعي ما يجب أن يقال، وهي مسألة بينه وبين الشعر،..
    ومحمد وردي يغدو أبلهَ، ويذهب في ذمرة صلاح مصطفى وصلاح بن البادية، اللذان ليسا في العير ولا النفير، ومثلهما لا يُساءل، بل فقط يقطع ذنبه ليربط له اللبّاب المناسب ويُملى عليه ما يجب ترحيله، فلا مجال هنا للخوض في أحاديث العدم،..
    الرجل الحر يبيت بداخل أيامه كما يبيت ظرف البارود في ماسورته،..
    ويبيت بداخل قبره، كليلة البارحة في بيته،..
    الشخصية السودانية تُجبن من النهاية، فإن مات لكم رجلٌ كما مات الخاتم فقولوا له مبروك مبروك، واعرضوا وبشّروا، فالخاتم كالدنميت، كان ميّتاً في عيشه، وانطلق حيّاً بانفجاره،..
    بدينكم فكّونا من كُر علينا وأحاسيس الإشفاق، سدّوا خشومكم دي وباركو للراجل موتو، بركة المات وما بقه حسرة تشق الحلاقيم،..
    ماكان قاعد معاكم هنا، هسي بقيتو حُنَان؟ وألا المحنَّة الوقعت فيكم شنو؟ الله ينعل دينكم ودين محنَّة اللعوت، الما بتتشاف إلا يوم الموت، خلوا الراجل يمشي في رجالتو وشوفوا شغلتكم،..
    لأنو زي الخاتم دا ماشي في نظرية تانية، نظرية عبد الخالق ومحمود، الرجال البتبرك وبتقول الروب –قبَّال رأسها ما يتعرش قَناَ- دي نحن بطنا طمّت منها وشبعنا فيها،..
    دايرين الموت دا ذاتو نلاقيبو هواء الله دا ونفرزوا كيمان، ونشوف أي فلان مننا بموت محصول، وأي فرتكان روحو بنضرِّيها في صُبْرَة صعيد العيش وتبن، سدّوا خشومكم ديل وأعرفوا موتوا، الحياة دي الغنم بعرفن ليها،..

    (عدل بواسطة محسن خالد on 03-05-2005, 04:12 AM)
    (عدل بواسطة محسن خالد on 03-05-2005, 11:28 PM)
    (عدل بواسطة محسن خالد on 04-05-2005, 02:48 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-05-2005, 04:58 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    الأخ محسن خالد


    تحية و إحترام


    مستمتع جدا بالمتابعة و دون تداخل، ربما لا حقا أتداخل لكن مستمتع جدا. قمت بإضافة البوست بلملاحقه الأربعة ضمن قائمة البوستات المرحلة إلى النصف الثاني من 2005 ضمانا لإستمراريته و إنقاذا له من الأرشفة، عذرا لكن قدرت إنك ما منتبه للمسألة دي.



    مع إحترامي الأكيد


    مرتضى جعفر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-05-2005, 04:59 AM

ودقاسم
<aودقاسم
تاريخ التسجيل: 07-07-2003
مجموع المشاركات: 11131

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    محسن خالد
    اغفر لي غبائي ، وانصرافي عن عذوبتك ... نبهني بعض أصدقائي أن : خذ شربة من هذا النهر تسكرك وتعيدك إلى الروعة ،،، وحذرني آخرون : اركن إلى الطهر وابتعد ، فهو نهر تكتنفه القاذورات ،،، واليوم لملمت شجاعتي وشيطنتي ، وخضت في النهر بملابسي ، فابتلت ، فخلعتها حتى لا تعيق سبيلي ،،، وسبحت هنا وما كنت أعلم أصلا أن نهرك بهذا الصفاء ، وبهذه العذوبة ، وبهذا الدفق ،،،
    إنك يا عزيزي تكتب الغناء ، وتكتب البهجة ، وتكتب فرحتي ،،
    إني أشتهيك الآن أكثر ، وأتركك لا شابعا من نهش طعامتك ، وسأعود حتما لأضاجع هذه الوسامة كل يوم ، فقد هجرت اشتهائي المتردد إلى حالة الإدمان الغليظ ...

    وهاتلك بوسة يا ولد ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-05-2005, 06:31 AM

Bushra Elfadil
<aBushra Elfadil
تاريخ التسجيل: 05-06-2002
مجموع المشاركات: 5247

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: ودقاسم)

    يا محسن
    لم اكمل كلامي الاولاني .لا اوافق على قلع ابراهيم اسحق وووضعي مكانه ومعي ابكر .اين الحسن البكري وامير تاج السر وليلى ابو العلا وجمال محجوب وأحمد الملك وساكن وشابات راويات كثيرات وشباب حكاية صف الرغيف اي وضع الكاتبين بالصف هذه اصلاً لا تروق لي
    شكلانية الاسس نظرية تحتاج لأن تفرد لها بوست لوحده وتعال نتحاور هناك . وحتى ذلك الحين فأنا لست شكلانوأسسي .
    تيموليلت فيها حكي رائع وآخر لا. وعنوان ابوآمنة المقترح أجمل تيموليلت فحسب. اما العنوان الحالي فيشير الى وجود فتاتين الأولى هي تيموليلت السحاقية المغربية الفاتنة أما الثانية فهي صيادة الفتيات وواو العطف هو ما يؤكد وجود هاتين الفتاتين. تيموليلت.... واحة وصيادة..... الثانية
    اعود لأوكد عبقريتك حسب ما يبدو لي وككل عبقرية فهي عاصفة وفي عالم الحكي فهي تحكي عن كل شىء ولذا فان السيل القصصي لك يجرف في زحفه العظيم كل شىء بما في ذلك العويش وطندب الجزر النائيةواجساد الساحرات الفاتنات والنبيذ وغرقى الأنهار.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-05-2005, 06:32 AM

عبد الله إبراهيم الطاهر
<aعبد الله إبراهيم الطاهر
تاريخ التسجيل: 19-04-2005
مجموع المشاركات: 616

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    لا أخلاق مع السياسة ... وما كان بسمارك سيقولها (السياسة لعبة قذرة) لو لا ذلك ... تقول( فالنداء السياسي هو نداء أخلاقي بوجه من الوجوه، وبنسبة عالية، مهما كان مخطئاً،..)، ولا أفهم (مهما كان مخطئاً) وكيف يمكن قياس الخطأ مع الأخلاق إذا كان الفعل ذا صلة بالمعاش أو الحال (بإتفاق أن الحال يعني الواقع) ... والإستكتاب ضمن الوسائل التي تستخدم في الدعاية في الأصل وما يتم على ضوء السياسة بغض النظر عن ماهيته فهو يقع ضمن الأسس المرعية في أساليب الدعاية السياسية ... والواقع قدم نماذج سالبة لممارسة الدعاية بكافة أشكالها (البيضاء والسوداء والرمادية) ...
    أتفق معك أن التاريخ الإنساني والحضاري تم تلفيقه (حسب فهمي للنص) بما يتلائم و(الملفقين) في ترتيباتهم السياسية (إن كانت هي سياسة معاش أو سياسة دين أو سياسة مجموعات ... الخ) ...
    حينما قلت أن (الإنتقائية هي أس العرض والطلب) كنت أتحدث عن عمومية الإنتقاء ... فحينما يذهب محسن خالد إلى أي مكتبة تراه يقف جوار الكتب الفلسفية (مثلاً يعني) فقط ولا غيرها ... هذا هو الإنتقاء الذي أقصد ... وقس على ذلك محور الأفكار ...والمشكل الرئيس في ذلك عندنا هو أن يمارس الإنتقاء قادة الرأي والمتنفذين فيمررون أجندتهم على الغير ... وليس لذلك علاقة بالإستكتاب الدعائي ...
    هناك جزء ملهم قلته انت في نص الحوار مع نوري الجراح في حديثك عن (شكلانية الأسس) توقفت في عبارة (الإنسان جزء من المعرفة ... والمعرفة مسألة شخصية) ... ألا تعتقد أن شخصنة المعرفة يعيدنا للحديث حول أن الكاتب يكتب لنفسه؟
    محاكمة الماضي أحياناً بقوانين اليوم فيها إجحاف ... وليس لكلامي هذا علاقة بالموافقة على كل الماضي ولست ماضوياً ...
    لك التحية أخي محسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-05-2005, 09:24 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: عبد الله إبراهيم الطاهر)

    Murtada Gafar،...
    عزيزي، لك محبتي وتقديري،..
    أرجو لك لك كل خير،..
    وتيموليلت بنيتكم، شوفوا البصلحها من البضرها، لأنها جاهلة وبريئة،..
    دم بخير، وخليك في الجوار، وشكراً لك،..

    ود قاسم،..
    هاك أها، كمين بوسة ومحبّة وتحايا،..
    شكراً لهذا الكلام الجميل، وأرجو أن أكون النهر الطاهر أبداً، نحن نغسل دجاجنا في البرميل، ونشده في الحلَّة، لذلك الأمور فيها بعض الالتباس،..
    إياي أن أفتقدك، وتحياتي ومحبتي لك أبداً،...

    العزيز بشرى،..
    أروى المحبّة لك وأثراها،..
    تحياتي يا شيخي ومحط تقديري، أنا أوَّلاً لم أقتلع إبراهيم إسحق، وإنما قلت رأياً واضحاً ومدروساً، ليس من باب السهو ولا الغلط، وإبراهيم رجلٌ لا يُبَخَّس حقه بأي حال من الأحوال، فهو رجلٌ اشتغل على ناحية من التكنيك صعبة جداً، وأحياناً غير مفهومة، استطعت أن أستسيغها بصعوبة ممتعة مع أخبار (البنت مياكايا) وعجزت عن فهمها بالمرة في (حدث في القرية) و(مهرجان المدرسة القديمة)،..
    والأمر واضحٌ في ذهني، بالنسبة للحكم الشخصي الذي أطلقته،..
    أنا لم أقرأ كل من أوردتهم أنت، وقد أشرت لذلك، وأنا قلت بصريح العبارة خوف الوقوع في الزلل، إننا سنعد ببلوغرافيا، نحصر فيها الأسماء كلها، الذين قرأناهم والذين لم نقرأهم، وهذا من باب الأمانة ومن باب المحبة لكتابتنا قبل ذلك،..
    (الحسن البكري) و(أمير تاج السر) و(ليلى أبو العلا) و(جمال محجوب) و(أحمد الملك) و(بركة ساكن)، هؤلاء جميعاً أنا أعرفهم اسماً اسماً باستثناء (جمال محجوب) هذا اسم أنا أسمع به لأول مرة، وكلهم لم أقرأ لهم،...
    وهناك أيضاً (علي حمد إبراهيم، عاطف عبد الله، خالد عويس، وعماد براكة، وكلثم فضل، وناهد محمد الحسن، جمال طه غلاب ، عثمان شنقر ، استيلا قاتيانو ، محمد خلف الله سليمان)، وهناك المبدع المهم (عادل القصَّاص)، أمَّا تلك الأسماء كلها فأنا لم أقرأها باستثناء علي حمد، وعاطف عبد الله، وخالد عويس وعماد براكة في العطر النسائي وناهد محمد الحسن، وعادل القصاص،...
    يا صديقي، أنا لست شيئاً لأصنِّف الناس أو لأفتي فيهم، ولكن بالنسبة لك وبالنسبة لأبَّكر وإسحق، فأنا أعرف ثلاثتكم جيداً، وقد قرأتكم بعين التمساح، فحكاية البنت التي طارت عصافيرها، لم تكن قصصاً، وإنما كانت غولاً جديداً في الكتابة، لم يستطع حتى بشرى نفسه مجاراته، فقد عدت لتكتب (أزرق اليمامة) الذي هو كتاب من القص المعجز، ولكن ليس من القص (الغيلاني)، وأنا الكلام الفي رأسي بقولوا ولو بقن عيني يغمضن ويفتّحن زي الخروف المضبوح،..
    وما تقول أنا ضهبان من وجهة كلامك، لكن أقول ليك حاجة، في حرب قديم وحديث مفروض تقوم، وأنا نبيها ولي أمرها، مافي زول عيّني أنا براي عيَّنت رقبتي، وأي زول يعرف بسوي في شنو، والدايرين نجاملو بنجاملو في طهور ولدو وألا صفاح بتو، لكن في الكتابة والرسم والموسيقى،... إلخ لا، ولا،..
    العنوان ليس شيئاً حاسماً، لاعتبارات كثيرة، أوَّلها أنّ العمل ليس في إطار الطبع، وإنما هو في متناول الأُنس، حين أنشر هذا العمل سأنشره بالاسم التالي (تيموليلت: سيرة وحَجَر)،..
    شكلانية الأُسس، أرجو أن أبعثها لك في كتاب، فأنا أحتاج لمراجعتها أوَّلاً، وإن كنت ترغب فيها بشكل شخصي فلا مانع عندي أبداً، أفو،..
    وأنا حابّي أكاويك شوية، وأقوليك كلامك في مجمله هو كلام عاطفي، وأنا ناوي أقلعكم جميعاً مش إبراهيم براهو، من الطيب صالح لاحدي آخر واحد منكم، وأعملوا حسابكم، أنا متفرّغ ليكم، وخسران في المسألة دي عمري أوَّلا، وطريقة حياتي تانياً، وقروش كتيرة وحبيبات أكتر، وزوجة واحدة لاحدي هسي، وأجلبوا حرابكم وخيلكم،..
    العنوان لا يشير إلى فتاتين، بل هي فتاة واحدة، بالعربي القديم وبالعربي الحديث، وإلا فبيِّن لي كيف يمكن لواو العطف هنا، أن تنتقل لأداة تمييز وفرز، أنا لم يقابلني ذلك في العربي، والأسلوب القرآني لا يحتاج حتى لواو عطف، هو الله الرحمن الرحيم الملك القدوس السلام المهيمن،...
    وبالحق أنا أعتز بنفسي وأرجو لها أكثر كلما جاءتني شهادة من رجل مثلك،..
    وبالمناسبة أنا قبل 15 دقيقة أو أقل، ربع الساعة ربما، كنت في سيرتك وسيرة أبَّكر والكتاب السودانيين وأمير تاج السر، وتوقَّع أن أراجعك من خلال د. مجد حيدر حيدر، لأنه جاء يسأل عن كتَّاب سودانيين وكتب سودانية، وأقول لك من باب المناسبة يا شيخي وصديقي، كتبك أساسٌ نادر، لذا هي تستحق شكلاً غير الذي قتلته بها الطباعة السودانية، وذلك الأفَّاق السوداني –وهذي لغتي أنا، والرجل يرغب بحق في الاعتناء بهذه الكتب، تلفوني على البروفايل، فأرجو مهاتفتي، وإلا فدع لي تفلونك هنا، لنهاتفك أنا وهو،..
    وكن بخير أبداً،..

    عبد الله إبراهيم الطاهر،...
    تحياتي يا عزيزي،..
    بسمارك يتحدث عن السياسة في مؤدّاها، وأنا قلتها على الماشي، في فكرتها،..
    مهما كان مخطئاً، هي فكرة الديمقراطية، في أي جهة هو، لأنّه لا اتفاق على ماهو صحيح،..
    الدعاية هنا تعني التحميض، والتظهير،...
    الانتقاء يعني الاختيار، الحق في إبداء المحبَّة أو عدمها،..
    شخصنة المعرفة تعني أنَّ الكاتب يكتب من خلال معرفة نفسه وإدراكها، وليس لنفسه،..
    محاكمة الماضي بالراهن ضرورية، لأنَّ الماضي بالنسبة لليومي مجرد أحاجي، والموضوع كله من باب معرفة الذات قديماً، أمَّا ذات اليوم فهي مش (فايقة) للماضي ولا حتى لأمس القريبة، هي هنا والآن في سؤال هذه الساعة،..
    هنا والآن يا أولاد فانتبهوا، هكذا يقول ألدوس هكسلي كمدخل لعمله (الجزيرة) وهي المدينة الفاضلة، بعد إفلاطون والفارابي، وأكثر تطوراً من تطويرات توماس مور لها،..
    محبتي لك، وسلامي،...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 06:55 AM

عبد الله إبراهيم الطاهر
<aعبد الله إبراهيم الطاهر
تاريخ التسجيل: 19-04-2005
مجموع المشاركات: 616

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    (... كل إمرأة عذراء إلى الأبد ...)

    يا صاحب تيموليلت ... لك التحايا والأشواق ...
    كل السعادة بهاتيك الإفادات التي منحتنا إياها وأنت مفتوح الضمير من أجل المعرفة (المشخصنة والغير مشخصنة) ....
    فرحت من ردكم على بشرى بأن (شكلانية الأسس) سيصير كتاباً ... تعجبني الأفكار الحية التي تؤسس لمعايير مختلفة ... ويا سيدي أنا (شخصياً) مع إعادة القراءة لكل الماضي بعقلية جديدة وفكر جديد يتيح التمهيد لبداية لا ترتهن للماضي بشئ ... وكل التجارب الجديدة تجابه بالكثير من التوقيف ... وكل ما هو مغاير متهم ... لكن أجمل شئ هو أن الجديد يتيح للاخر النظر إلى عورته بفضائحية رغم أنه يتوارى دائماً خلف إدارة المعركة في غير محلها ... ويهدد ... و(يجعر بلا فائدة) ...
    قولك لبشرى (والدايرين نجاملو بنجاملو في طهور ولدو وألا صفاح بتو، لكن في الكتابة والرسم والموسيقى،... إلخ لا، ولا،..) ذكرني حادثة مع الأستاذ محمد أبو القاسم حاج حمد، فحينما كون حركة (حسم) وعاد إلى السودان (متوالياً) قبل أن يخرج (مغاضباً) قيل له أن هناك (بكا) في الحتة الفلانية حتى يذهب معهم فقال (ما ماشي) قالو ليهو أنت كونت ليك حزب سياسي محتاج تمشي للناس وكده قال ليهم: (حزباً يبدأ من المقابر ماني دايرو) ...
    سيدي ... لماذا أكثرت من قصائد الزيزفون ... النصوص الشعرية لـ إيتل عدنان رغم جمالها لكن صدمتني كثرتها ......
    ولك الأمنيات محسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 07:29 AM

Bushra Elfadil
<aBushra Elfadil
تاريخ التسجيل: 05-06-2002
مجموع المشاركات: 5247

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: عبد الله إبراهيم الطاهر)

    يا محسن انت بسبب رهان العمر ممكن تقلعنا لكن ناوي ليه أقلع من دلوقت ومن بعدك جيل النترة جايي بعدين بتبقى زي لاعب كورة دولي شهيرحتى لو كان في عبقرية مارادونا لمن تزحف عليهو الثلاثيناتيجيهو مرض نفسي . من الصوفية اخذت فكرة الاقتناع بالقليل لكنك فيما ارى زاحف بمؤسستك في النشر والتسويق ولا أملك الا أن ابارك لك هذا المشروع. فندلا ندل الثعالب. فطنت من فترة باكرة لضرورة النشر البيرفيكت وشايف أحسن حتة بالعربي دار الجمل وراسلت صاحبها خالد المعالي قال لي سوري هناك جدولة للنشر حتى 2000 و7
    خلى صف الصفات ماشي زي اسماء الله الحسنى مين يمنعك لكن الواو دا بقاهن بتين تيموليلت وصائدة الفتيات
    الإسم الجديد الذي اخترته لتيموليلت جميل .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-05-2005, 01:43 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: Bushra Elfadil)

    عبد الله إبراهيم الطاهر،..
    يا صديق سلام ومحبَّة،..
    شكراً يا عزيز، وأتمنَّى أن يطلع العمل في كتاب، وما أطلع أنا كضيضيب،..
    أوافقك في تأمّل الماضي من خلال عقليات جديدة، وفي ابتداء الحياة من ناحية ليست المقابر،..
    ملاحظتك بخصوص الشعر (لإيتل عدنان) في محلّها، وسنقوم بإجراء اللازم حين الطبع، وأرجو أن تثبت كل ما تراه مزعجاً ومخّلاً، هذا العمل هو الوحيد في هذه الدنيا الذي كُتب على (مسرح كتابة)، هناك شهود ونُظّارة كثر، وبلغتني حوله المئات من المراجعات، لذلك فأنا أملي فيه كبير،..
    وهذه دعوة للجميع، الما راكباليهو حاجة في رأسو يقول ياهدي،..
    وتحياتي أبداً،..


    بشرى الفاضل،...
    هوي يا بشرى، العمر أنا ما براهن عليه، لأنو الطريقة البعيش بيها أنا مجنَّنة بالحيل، وفي اليوم الواحد من عمري بهبد لي تلاتة يوم، ويقعوا غرب الجزلان فطسانين، وما أظنها بتتفنجر معاي أكتر من سن الـ37 كان اتكايتت من جاي لي جاي، أنا براهن على شراسة اليوم والعبقرية التي تفضّلت بها عليّ، والموهبة التي وصفها صديقنا عاطف خيري بأنَّها (حَيَّرت السموات)، شايف؟ أها أنا حقي ما بخلي،..
    في الحقيقة أنت رجل روحك حلوة ككتابتك، ونخب هذا اليوم لك، فحين كان الناس يفهمون من القصة فلانة دخلت وفلانة مرقت، إنت كنت بتسوي في جن بتعرفو براك،..
    في أوَّل ردك علي قلت إنو ما بتحب مسألة الصفوف، وهذا شيء أنا لم أقل به، وإنما قلنا أنا وصديقي هاشم بالببلوغرافيا -وإن كنتُ أؤمن بحدوثه، على نحو غربلة حضارية، تتم من خلال الحراك الثقافي وبمكينزم يعوَّل فيه كثيراً على التاريخ، وأنا لاحقٌ على معظم هذه الأسماء، هي سبقتني كلها بفضلها وإبداعها، فمن تمَّ تحميضه أكثر، بأدوات شخصية بحتة، لدى جيلي ولديّ كمتطفل آخر الزمان،..
    أنا لا أُريد أن أفتَّ في تحصيل الموضوع، وإنما أرغبُ في دفع قبح ليس من شيمي،..
    حين قلت بشرى وأبّكر فتلك أسماء كانت في ضحضاح ذاكرتي، لم تحوجني لمجرد الالتفات،..
    وحتى أنت في حديثك لاحظ هذه الأسماء الكبيرة، التي لم توردها أنت ولا أنا: (محمود مدني، عثمان حامد، يحيى فضل الله، بثينة خضر، أحمد الفضل، عيسى الحلو)،..
    يا صديقي هذا هو دور وزارة الثقافة، التي عندنا لا دور لها سوى تجميع (الزغرادات) من النساء حين احتفال،..
    فأي بلد تطأها تجد هناك ببلوغرافيا كاملة، بكل الأسماء، في كافة الاتجاهات الفنية، على كافة المستويات والمراحل، ما عليك إلا تحديد أبسط معلومة مثل عام كذا أو كتاب كذا، فتُعطَ المعلومات الكاملة عليها فوراً، بأنّ هذا العام كتب فيه فلان كذا، أو رسم كذا، أو أخرج الإلبوم الفلاني، وووو..إلخ،..
    أعجبتني قفشة لاعب الكورة، الببقه تاني يشوت من فوق عنقريبو، عشان كدي أنا مرّات بقوم أطفيء النور وأقعد أتمرَّن على الكتابة في الظلام، (حسناء) حبيبة الأيام السالفة، تنزعج، علاش، بغيتِ تعمي ياك؟ لا بس إمكن أرجع للخرطوم أم كهربةً قاطعة من أوَّل ولي ديمة،..
    من الصوفية أنا أخذت الشق الثوري للأفكار، الواجب اندفانه بين الفكرة وبزوغها، أظنني مطرطش أكثر من كوني زاهداً، تجوطني الأفكار التقوم وتقعد، بزوغ الفكرة يُزيح أخريات، فتشتبك الأضداد، النمو لا بد له من اشتباك،..
    وتخيّل أن صوفياً ثوريّاً من نظير (الإمام المهدي) كان من حظ المصريين –المظهّراتية لأشيائهم- والله يا بشرى كان تشيلو نعلاتكم وتخلوا ا########## دي، أما نحن البقع في حظنا واقع في حظ المقابر، قرايتنا للمهدي وين؟
    أنا أخذت من الصوفية التحدي الفكري، ولا مانع عندي أبداً من جزاء اشتباكاته أو عواقب ذلك، ومن التاريخ أيضاً أخذت نَفْس الفكرة، (البناء الحضاري وحركة التاريخ يحكمهما التحدي) كما يقرأ أرنولد توينبي التاريخ وليس هيجل وماركس،..
    دار الجمل فعلاً هي دار حكيمة ومعقولة في تعاملها مع الكتّاب، خالد المعالي صديق، ولو أذنت سأراجعه في الأمر،..
    أها الواو دي ما بيناتنا، والبنيّة التانية دي تكون "سيمو" انزغمت من بين الأكف، بمراجعتي للجملة لم أستطع محاكمتها من باب الضبط اللغوي (القواعد) ولكن معي أكثر من 4 محرّرين يوافقونك فيما ذهبت إليه من أنّ الحس يشي بذلك، ببنتين،...
    لتكن المحبَّة بيننا، ولك في نفسي معزَّة معتبرة، وتقدير كبير،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-05-2005, 10:27 AM

ست البنات
<aست البنات
تاريخ التسجيل: 02-10-2002
مجموع المشاركات: 3639

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: محسن خالد)

    محسن أيها المبدع !

    كثيرون مندهشون مثلى !

    كيف تفجرت ينابيع جمال هكذا ، رعم القبح الفائض فى وطننا ???

    هذا هو الأبداع !

    هذا هو الأبداع !

    كنت بالرباط صيف 2003 ،

    كم جالسته بفناء باليما الرحب !

    وشربت الشاى الأخضر بالنعناع الفواح !

    وكم أفتقده الآن ، وأشتاق اليه !!!

    شقيقى عبد الواحد كمبال !

    ولكن كيف لم أرك ?

    كيف لم أقرأك حينها ?

    شكرا لك أخى محسن .

    ست البنات .

    (عدل بواسطة ست البنات on 07-05-2005, 10:29 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-05-2005, 02:43 AM

محسن خالد
<aمحسن خالد
تاريخ التسجيل: 06-01-2005
مجموع المشاركات: 4905

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تيموليلت: المغربية السحاقية، الفاتنة وصيّادة الفتيات (Re: ست البنات)

    ست البنات،..
    أهلاً وسهلاً،..
    وتحياتي على شكرانية هذا الصباح، هذا هو الصباح هذا هو الصباح وكمبال،....
    عبد الواحد كمبال، مهما يمضي الزمن من حارته، يتحسّس الشخص أحضانه، فيجد فيه من أُلفته وعناقاته الحنينة ما يجد،..
    السهوم والذوق لدى ذلك الرجل غريبان،..
    لم تتجولي جدياً وفاهماً بباليما، وإلا لكان محسن خالد منعرجات تلك الأنحاء وفروعها،..
    ولكان (الأتاي) الأخضر تحقلن بيننا، وغامت سماؤه،...
    شكراً لك طويلاً وفاهماً يا سيدتي، وتحياتنا لكمبال بالغيب كصلاة،..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 3 „‰ 10:   <<  1 2 3 4 5 6 7 8 9 10  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de