المرأة

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 22-09-2018, 07:33 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة الدراسات الجندرية
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
08-03-2004, 04:04 PM

mohammed alfadla
<amohammed alfadla
تاريخ التسجيل: 06-10-2003
مجموع المشاركات: 1589

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المرأة (Re: mohammed alfadla)

    يا أمي تعالي
    جهاد هديب
    (فلسطين/الأردن)

    رائحتُك..
    التي
    لوليد ما تَسّمى بعد،
    وما بلغَها سواه.
    وركبةٌ حين مسّتها يدُه ذابت،
    وما شَهٍدت عينيه ترحلان فيك.
    سرق جسمَك من بينهم إلى غرفة انتحر فيها ذكرُ نحلٍ انهزم..
    الجائعُ إليكِ، في عتمة سريره، لعَق شهدا من جسمك بلسان طويل وجرى لعابُه

    و
    العائلة..
    لقد أراقَته في الطريق مع الذكريات وماء الغسيل

    فالبيت..
    وما وقفت ببابه

    ها يتودد إليه أن يألفَه.يسكبُ نبيذا على العتبة فيدخل إليبردُه؛ تبلّلت كي يتبدّد بردُه؛ يسكبُ نبيذا على أرقٍ أصغى إليه يتردد في الردهة كموج.
    ولا يدري، أيخشى الضبالعتمة. حاذر أن يرتطم بالعتمة .من بُعدٍ ينظر إلى الغرف و يلِّوح بذراعه للأبواب فلا تسيل العتمةُ إلى النهار.
    يعود إلى الشارع دائما.ودائما يرى الأشجار وعصافيرها في خريف والموسيقى طيفا فيعليه؛ جرُ مزهوا أقبلَ عليه؛ يداه في جيبيه ويصفرُ

    وأنتِ عصفْتِ به. أكان ذلك في منام ؟
    عجنتِ أعضاءه بعرق. ثم تركتِ شعرةَ عسلٍ على الوسادة مازالت تدبُقُ كلما اقترب وجهُه منها فتجري الرغبة والذكرى معا

    كلها. . كلها
    ما يقرأ الغريبُ على بابِه
    كي يُفتحَ ويأوي إلى ندمٍ

    رائحتُكِ..
    وما تركتْ أصابعُ مبلولةٌ على المرآة وظلّ أثرا يوجعُ


    رائحتُكِ
    ثم ذاك الكلامُ الذي سالَ بينكما فصرتما ضفتين

    كلُّها. . كلُّها
    البحةَ لصوته
    والتنهيدةَ في الخطو
    آنَ يخلو أو ينأى.

    …………………………………………………..

    وأنتِ البعيدةَ عن يديه.
    لا تبينُ لكِ صورةٌ في المرايا الكثيرة لقلبه.

    أنتِ فيهم
    وردةَ صحراءٍ في الرمال
    بيضاءَ
    أولئك الذين سئموا مرةً، فهدّموا القلاعَ وأّلّفوا السفنَ كأنها الكلامُ، ومشوا فوق الماء وغنّوا للبحر فرّقت حورية وجاءت.
    أخذوا من قُبلة الماء سواداً في الشفاه. ولما أعطاهم البحرُ شيئا من طيشٍ، خْواتِ الشرموطة، غمَسوهُ برغبةٍ فعرفوا أن اللؤلؤةَ محارتُها امرأة.

    وأنتِ المرأةُ،
    يميل جذعُها كلّما ازْرَقَّ البحرُ.

    وها
    يخافُ..
    يخافُ ..
    كان بحرَك وفيه طيشُ ولم تميلي عليه ولم تغتسلي بمائه


    وردةَ الصحراء
    المتروكةَ في الرمال
    بيضاءَ
    ليس ندى ما غطاكِ به كلُّ فجرٍ
    بل أنفاسُه تحرسُ

    عودي..
    عودي الآن
    وإلا عَبَّأ الدنيا بالصراخ:

    يا أمي تعالي
    يا
    أمي
    تعالي .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
المرأة mohammed alfadla07-03-04, 02:56 PM
  Re: المرأة mohammed alfadla07-03-04, 03:09 PM
  Re: المرأة hala guta07-03-04, 03:11 PM
  Re: المرأة mohammed alfadla07-03-04, 03:14 PM
  Re: المرأة mohammed alfadla07-03-04, 03:20 PM
  Re: المرأة Ibrahim Algrefwi07-03-04, 06:06 PM
    Re: المرأة hanouf5607-03-04, 06:52 PM
  Re: المرأة zumrawi08-03-04, 04:15 AM
  Re: المرأة Raja08-03-04, 04:00 PM
  Re: المرأة mohammed alfadla08-03-04, 04:02 PM
  Re: المرأة nada ali08-03-04, 04:03 PM
  Re: المرأة mohammed alfadla08-03-04, 04:04 PM
    Re: المرأة mohammed alfadla08-03-04, 04:06 PM
      Re: المرأة mohammed alfadla08-03-04, 04:08 PM
      Re: المرأة Abureesh08-03-04, 04:08 PM
  Re: المرأة mohammed alfadla08-03-04, 04:09 PM
  Re: المرأة mohammed alfadla08-03-04, 04:10 PM
    Re: المرأة عشة بت فاطنة08-03-04, 08:25 PM
  Re: المرأة mohammed alfadla08-03-04, 08:27 PM
  Re: المرأة mohammed alfadla09-03-04, 00:33 AM
    Re: المرأة Tumadir09-03-04, 01:00 AM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de