محمد وداعة: حزب البعث سيستعيد علاقته بالشعب اذا ما صحح وانتفد تجربته

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 25-09-2018, 06:38 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف النصف الأول للعام 2004م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
30-12-2003, 05:19 PM

Amin Elsayed
<aAmin Elsayed
تاريخ التسجيل: 05-09-2003
مجموع المشاركات: 1246

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


محمد وداعة: حزب البعث سيستعيد علاقته بالشعب اذا ما صحح وانتفد تجربته

    حوار - لبني خيري
    [ٌُRED]عندما تفكك الاتحاد السوفيتي تم رسمياً الإعلان عن انهيار الحزب الشيوعي وتراجع حماس انصاره حتي في دول العالم الثالث ·· واليوم هل يعيد التاريخ نفسه مع حزب البعث ؟ انهيار نظام صدام حسين واعتقاله بواسطة قوات التحالف التي تقودها امريكا تتسبب في تمزيق حزب البعث العربي وكان بيان الحزب بعد اعتقال امينه العام >صدام حسين< عبارة عن تشييع للحزب إلي مثواه الاخير····
    كل هذه المعاني والقضايا الاخرى التي تشكل مفهوم حزب البعث تناولناها في حوارنا مع الاستاذ محمد وداعة عضو اللجنة السياسية لحزب البعث بالسودان وممثل الحزب في التجمع الوطني المعارض الذي قدم مرافعته للتاريخ حول اوضاع حزب البعث بعد سقوط امينه العام صدام حسين في قبضة الولايات المتحدة الامريكية فالي مضابط الحوار[RED/] :ـ
    [B]استاذ وداعة هل يعيد التاريخ نفسه فسقوط الاتحاد السوفيتي كان سبباً في انتهاء الشيوعية فهل بسقوط الامين العام لحزب البعث ورمزه صدام نقول ان البعث قد انتهي ؟[/B]
    [BLUE]- بغض النظر عن اختلاف التجربتين السوفيتية والعراقية وخصوصية الوضع العراقي وبمثلما استعادت الاحزاب الشيوعية في شرق اوروبا نفوذها بعد سقوط الشيوعية اعتقد ان حزب البعث سيستعيد علاقته بالشعب والجماهير اذا ما صحح وانتفد تجربته وقيم علاقاته ونظر الى موضوع التجديد الفكرى كأمر حيوي وجوهري لان المتغيرات الدولية كبيرة عليه الان من ان يعيد حزب البعث تقييم كثير جداً من الأمور والاطروحات الي كانت مسلمات وايضاً ان ينظر في الآلية التنظيمية وهنالك امر في غاية الاهمية هو ان يكون الحزب ديمقراطياً في داخله وان تنشأ العلاقات وتنظم وفقاً لهذه الرؤية وان يعترف بالتعدد وبالآخر وبحقه في ان يكون موجوداً ويعبر عن نفسه ديمقراطياً

    اجتياح الحزب لإعادة تقييم نفسه خاصة من الناحية الديمقراطية فيه إعتراف ضمني بأن البعث قد افتقد ذلك عبر بعض رموزه اي ممارسة الديمقراطية في الحكم وممارسات صدام مع قادة البعث والتصفيات التي تمت اكبر دليل علي ذلك؟

    - حزب البعث حزب رسالي وليس حزب سياسي صرف وعندما نشأ البعث في الاربعينيات في الشرق العربي كان يخوض الإنتخابات مع أحزاب اخرى ويفوز والآن مضي عهد الثورات والإنقلابات التي تأتي بالأحزاب للحكم وعلي الحزب ان يعيد صياغة نفسه بما يجعله حزب مقبول جماهيراً وان يتجه لاحداث معالجة وطنية تتجاوز مرارات الفترة التي حكم فيها البعث وان يحترم ويقيم حواراً جاداً مع القوي السياسية الاخري بهدف الحفاظ على العراق موحداً بعيداً عن الهيمنة الدولية·

    المتوالية التعددية للاحزاب في السودان تجعل حزب البعث السوداني في النهاية ·· اذا ماقارنا البعث السوداني بموقف البعث العراقي ؟

    - نحن في السودان ومنذ نهاية عام 97م انقطعت العلاقة بيننا وبغداد وذلك لقراءتنا للاوضاع داخل الحزب القومي وداخل العراق نفسها ومنذ ذلك الحين طرحنا ضرورة توطين الديمقراطية داخل الحزب وان يفتح الحزب علي القوي الاخري حتي في العراق وان تكون هناك قيادات حزبية منتخبة وان تراعي خصوصية مختلف الاقطار الغربية في الطرح الفكري جزئياً لكل قطر وان يترك لكل حزب في قطره ان يحدد ما يلاءمه من خط سياسي يتوافق مع المتطلبات الوطنية ولايتعارض من الانتماء القومي والحزب سيستمر اذا ما استجاب لشروط الحوار الديمقراطي واذا ماجدد فكره واذا ما اعاد النظر في تركيبته التنظيمية وبالتأكيد لابد ان ينتقد تجربته علناً وان يتحمل بشجاعة اخطائه·

    لكن الا ترى ان استمرارية البعث العربي من عدمها تخضع لموازنات كثيرة ونعود الي مقولة الزعيم القذافي >عليّ بالافارقة< ؟؟

    كلام العقيد معمر القذافي لاعلاقة له بالبعث وإنما هو نتيجة احباطاته بالوضع العربي عموماً وان يتجه افريقيا ··· لا أعتقد ان فيه تناقض مع عروبة افريقيا فليبيا في افريقيا ولاحساسية في ان يتجه إلي افريقيا مثلما ان السودان نفسه قطر عربي ويوجد في افريقيا وتتعدد فيه الانتماءات العرقية ·· والدينية لذلك طرحنا رؤيتنا لموضوع الهوية السودانية باعتبارها هوية مزدوجة وباعتبار ان الهوية ينبغي ان تعبر عن الطاقة وليس عن مجموعة محددة ايضا طرحنا موضوع التجديد من خلال الممارسة الديمقراطية وهي تجربة انتجت حواراً داخلياً كبيراً واثمرت افكاراً نعتقد انها عالجت كثير جداً من قضايا السودان المعقدة·

    إزدواجية الهوية يعود بنا الي المرحلة القادمة في السودان ··فالهوية الافريقية هي الاصل وهي التي ستعطي بغرض الواقع مما يعني ان فكرة البعث العربي >نفسها لن يكون لها وجود؟

    - ضعف الاحزاب او قوتها مرتبط بما تطرحه من برامج تستوعب قضايا الوطن وتعالج العلاقة مع الجماهير ويمثل ما نعتز بانتماء السودان العربي نعتز بانتمائه الافريقي ولا نجد اي تناقض في هذا بل نعتقد ان في هذا التناقض وازدواج الانتماء فوائد كبيرة للسودان ولدول الجوار ولأفريقيا وللدول العربية·

    استاذ وادعة البعث نفسه بدأ كدعوة عنصرية تقف وراءها الصهيونية بقصد تشتيت الفكر العربي وميشيل مؤسس البعث هو غير عربي ؟
    - انا أقول لك ومن حقك ان تسألي إننا في السودان لانحس بهذا الامر فأكثر علاقاتنا السياسية تميزاً في السودان هي مع احزاب وحركات جنوبية ولنا من الحوارات معهم جولات ولا نعتقد اننا نقدم انفسنا لشكل عنصري مادمنا نقر ونعترف بإزدواجية وتعدد إنتماءالسودان عربياً وافريقياً ·· فهذا الكلام نشر داخلياً وخارجياً وموجود في موقع الحزب علي الانترنت منذ عام 89م·

    القومية العربية دعوة سبقت البعث لم تستمر وهي الاشمل إذن؟

    - القومية هي فكرة سياسية في جوهرها وليست دعوة جهوية او ترتكز علي عنصر ما ومثلما تصعد او تهبط اي أسهم لاىة حركة سياسية فهذا يحدث للفكرة القومية والتاريخ الناصري ابرز مثال على ذلك المسألة مرتبطة بالتحديات الداخلية والخارجية والمستجدات الاقليمية والدولية وبمقدار المرونة السياسية التي تتصف بها الاحزاب التي تجعل من الفكرة القومية هادياً لها·

    في رأيك هل إستطاع صدام خلال فترة حكمه هي 53 عاماً ان يقدم فكرة البعث الحقيقية ام لماذا فشل البعث العربي في المحافظة على الحكم بعد هذه السنوات ؟
    - اعتقد في العشرين سنة الاخيرة اعتمد الحزب في العراق على كارزما القيادات وعلي رأسهم صدام حسين ولم يعتمد على المؤسسات الحزبية سواءً كانت قطرية أو قومية وكان هذا مدخل والطريق لإرتكاب الاخطاء وظهر ذلك جلياً في العشر سنوات الاخيرة حيث تم اتخاذ قرارات خطيرة دون علم القيادات القومية في مقابلة بالهاتف مع قناة الجزيرة ذكر الاستاذ شبلي القسيمي وهو من المؤسسين للحزب وكبار مفكريه ان الخمسة عشر سنة الأخيرة شهدت غياب كامل للمؤسسة القومية وان صدام كان يتخذ القرارات منفرداً والاشكالية في التطبيق هي التي ادت لسقوط صدام هي اشكالية جمود سياسي وعدم مقدرة للتعامل مع المتغيرات الداخلية والخارجية فلا يمكن لحزب ان يحكم اكثر من ثلاثين عاماً بمجلس قيادة للثورة ويكون هذا المجلس هو المرجعية النهائية وهو فوق كل المؤسسات التشريعية والتنفيذية في الدولة·

    أستاذ وداعة بوصفك ممثل الحزب في سكرتارية التجمع ·· الهجوم الذي قوبل به اتفاق طه - الميرغني من قبل قيادات فاعلة داخل التجمع بحجة ان الميرغني انفرد بهذا القرار ·· فهل كنتم علي علم بهذا الاتفاق ··؟؟

    -الذين تحدثوا عن انهم لايعلمون يسألوا عن عدم علمهم والميرغني مفوض من قبل التجمع للحوار مع النظام وإتفاق جدة الإطاري لايخرج عن هذا التفويض وهو اتفاق إطارى وليس نهائي ومن حق التجمع ان يناقش هذا الاتفاق وان يحدد اجندته للحوار مع الحكومة وفقاً لمايراه ·· الإتفاق ينص علي اول اعتراف من الحكومة بالتجمع وان هنالك ضرورة للحوار معه والاتفاق ايضاً عالج قضية ادخال التجمع في المعادلة السياسية وانا اعتقد ان الحكومة التي كانت ساعية لتفكيك التجمع ولجر اطرافه للحوارات المنفردة إضطرت اخيراً للتعامل مع التجمع كجسم متماسك موحد وفي هذا إنتصار للإرادة الجماعية للتجمع··[BLUE/]
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-12-2003, 02:45 AM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 17-11-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: محمد وداعة: حزب البعث سيستعيد علاقته بالشعب اذا ما صحح وانتفد تجربته (Re: Amin Elsayed)

    العزيز أمين السيد
    تحياتى
    اود ان اعبر فى الحقيقة عن اهمية طرح الاستاذ محمد وداعة ورؤى الحزب العميقة ودقتها وصراحتها ، وبالتحديد فى هذا الظرف الدقيق الذى يمر به البعث كفكرة والذى تمر به الامة العربية ايضا.
    ان البعث وبالتحديد فى السودان قدم كثير من الرؤى المتقدمة للخروج بالسودان من الازمة الوطنية الشاملة.وربما لم يطالع غالبية المثقفين السودانيين لهذه الرؤى .قد يعود هذا لقصور اداء الحزب الاعلامى وربما
    يعود لسبب آخر فى نفس أولئك .
    خاصة وانهم كانوا على الدوام يطالبون بمعرفة موقف الحزب من القضايا الوطنية وكأنهم لم يسمعوا بها أو (لا يريدون) ذلك.
    واعتقد أن الإجابات التى قدمها محمد وداعة تعبر ايضا عن الشجاعة الفائقة للبعث قيادة واعضاء فى مواجهة هذه القضايا الهامة سواء كانت فكرية ام سياسية.
    لكم التحية مجددا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de