الذين أخرجوا من ديارهم بغير حق بقلم ماهر إبراهيم جعوان

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 14-11-2018, 05:37 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
16-05-2015, 03:53 AM

ماهر إبراهيم جعوان
<aماهر إبراهيم جعوان
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 208

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الذين أخرجوا من ديارهم بغير حق بقلم ماهر إبراهيم جعوان

    04:53 AM May, 16 2015
    سودانيز اون لاين
    ماهر إبراهيم جعوان-فلسطين
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين



    الذين أخرجوا من بلادهم وبيوتهم وديارهم وأبنائهم وأموالهم وأعمالهم.
    المطاردون المبعدون المأسورون المهجرون الممنوعون من العودة
    السجناء المختطفون المعذبون المكلمون المعتقلون والمحكوم عليهم ظلما وعدوانا
    (الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِنْ دِيَارِهِمْ بِغَيْرِ حَقٍّ إِلَّا أَنْ يَقُولُوا رَبُّنَا اللَّهُ وَلَوْلا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّهِ كَثِيراً وَلَيَنْصُرَنَّ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ)
    ربح البيع فأنتم في كنف الله وحفظه ورعايته، موعودون بالنصر والتمكين فكما حفظ الله كتابه وسنة نبيه ﷺ كذلك يحفظ الطائفة المؤمنة الثابتة الصابرة التي تعي وتفهم وتطبق كتابه وسنة نبيه ﷺ على مدار التاريخ مهما كانت العقبات والتضحيات وشدة بأس الطغاة ومهما تخلى عنها النصير فكان هو جل وعلا الكفيل والوكيل والنصير
    فما خرجنا إلا لله نبتغي مرضاته، لا نريد جزاءً ولا شكوراً، نثق بالله الذي أخرج من كانوا قبلنا )كَمَا أَخْرَجَكَ رَبُّكَ مِن بَيْتِكَ بِالْحَقِّ وَإِنَّ فَرِيقًا مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ لَكَارِهُونَ)
    فهو سبحانه من أخرجنا من بيوتنا وأولادنا وأعمالنا وأموالنا بالحق وللحق، ليُقيم الحجة الدامغة على الجميع؛ الطائع والعاص حتى لا نتعلق بالأسباب وليكون الله ورسوله أحب إلينا من أنفسنا والناس أجمعين، فلا نراهم إلا خلسة ولا نجالسهم إلا سريعا ولا نطمئن عليهم إلا من بعيد، وربما تململ البعض وخرج كارهًا أو مكرهًا يود حلولًا وسطية غير حاسمة، أو خيرًا قريبًا سهلًا بسيطًا سريعًا جزئيًا منقوصًا غير كاملًا (وَتَوَدُّونَ أَنَّ غَيْرَ ذَاتِ الشَّوْكَةِ تَكُونُ لَكُمْ)
    ولكن ربك بالمرصاد يدبر لخير عظيم ومعركة فاصلة ونصر حاسم مبين وفتح قريب
    )لِيُحِقَّ الْحَقَّ وَيُبْطِلَ الْبَاطِلَ وَلَوْ كَرِهَ الْمُجْرِمُونَ)
    أرادها المسلمون الأوائل يوم بدر عيرًا وأرادها الله فرقانٌ مبين.
    أرادوها يومًا عمرة في مكة وأرادها الله بيعة تحت الشجرة لتكون فتحًا قريبًا مبينًا.
    وما ظن نوح عليه السلام أن الله سيغرق الكون كله من أجله.
    وما فكر إبراهيم عليه السلام أن النار ستتوقف خصائصها له.
    وسيجزي الله الشاكرين الصابرين الصامدين الواثقين في الله بلا حدود
    وسيزول الألم ويبقى الأمل والأجر والثواب رغم ضيق الصدر وقسوة الخلق وضيق الأرض
    (حَتَّىٰ إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الْأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ أَنفُسُهُمْ وَظَنُّوا أَن لَّا مَلْجَأَ مِنَ اللَّهِ إِلَّا إِلَيْهِ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ لِيَتُوبُوا ۚ إِنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ )
    (إِذْ جَاؤُوكُم مِّن فَوْقِكُمْ وَمِنْ أَسْفَلَ مِنكُمْ وَإِذْ زَاغَتْ الْأَبْصَارُ وَبَلَغَتِ الْقُلُوبُ الْحَنَاجِرَ وَتَظُنُّونَ بِاللَّهِ الظُّنُونَا.هُنَالِكَ ابْتُلِيَ الْمُؤْمِنُونَ وَزُلْزِلُوا زِلْزَالاً شَدِيداً)
    حينها تتنزل الرحمات وتغفر الهنات وترفع الدرجات وتتدخل يد الله تعمل في الخفاء تمهد لدينه وتنصر دعوته وتحفظ أوليائه ولن يكون في كون الله إلا ما يريده الله، وما مكرهم وكيدهم إلا ابتلاء وتمحيص وتمايز للقلوب المؤمنة لتتأهل للنصر المبين
    )وَإِذْ يَمْكُرُ بِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا لِيُثْبِتُوكَ أَوْ يَقْتُلُوكَ أَوْ يُخْرِجُوكَ وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللَّهُ وَاللَّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِين)
    وما عسى أن يصنع عدوي معي فإن جنتي في قلبي وقلبي بين يدي ربي وربي ناصري ومعيني فإن سجنوني فسجني خلوة وإن نفوني فنفيي سياحة وإن قتلوني فقتلي شهادة يطمح لهم اﻷولياء العارفون ولا ينالها إلا المصطفون اﻷخيار
    يقولﷺ(اللَّهُمَّ الْعَنْ شَيْبَةَ بْنَ رَبِيعَةَ، وَعُتْبَةَ بْنَ رَبِيعَةَ، وَأُمَيَّةَ بْنَ خَلَفٍ كَمَا أَخْرَجُونَا مِنْ أَرْضِنَا)
    واللعن: الطرد من الرحمة والإبعاد,أي: أخرجهم من رحمتك كما أخرجونا من أرضنا.
    فاللهم عليك بمن أخرجونا من أعمالنا ومساجدنا وأهلنا وديارنا وأوطاننا
    وأذونا في أجسادنا وروعونا في أمننا وأمن بلادنا وسفكوا دماءنا
    أما نحن فننتظر فتوحات السماء وبركات الأرض وجنود الله التي لا يعلمها إلا هو، مع أخذنا بالأسباب والجد والاجتهاد والصبر والصمود، كنا ثقة في فرج الله القريب
    (ويسألونك متى هو قل عسى أن يكون قريبًا)
    (وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ)

    أحدث المقالات

  • دائِرة الجحِيمْ والموت- تجلبْ الرُعبْ وتُجبر المدنيين على العيش تحت الأرْض- جِبال النُوبة 05-16-15, 04:51 AM, حماد سند الكرتى
  • الحركة الطلابية تواطؤا ام ترنح بقلم طه تبن 05-16-15, 04:48 AM, طه تبن
  • النخارة لم تكن نهاية المطاف بقلم بابكر أبكر حسن حمدين 05-16-15, 04:43 AM, بابكر ابكر حسن حمدين
  • أنت (شين) !! بقلم صلاح الدين عووضة 05-16-15, 04:38 AM, صلاح الدين عووضة
  • الحاكمية بين تكفير الحكومات وإكفار المجتمعات بقلم الطيب مصطفى 05-16-15, 04:35 AM, الطيب مصطفى
  • كيف نتفادى تطفئة الكهرباء الشاملة ؟ بقلم د. عمر محمد صالح بادي 05-15-15, 10:41 PM, د. عمر بادي
  • دول الخليج : باي باي اميركا بقلم صافي الياسري 05-15-15, 10:39 PM, صافي الياسري
  • نظام الملالي في ايران على صفيح ساخن بقلم د. حسن طوالبه 05-15-15, 10:38 PM, حسن طوالبه
  • ما سر سكوت الإمام الصادق المهدي و السيد الميرغني. لماذا لم يحاكموا انقلابي صلاح قوش بقلم محمد القاضي 05-15-15, 10:33 PM, محمد القاضى
  • السوداني في برلمان نيوثاوس ويلز بقلم نورالدين مدني 05-15-15, 10:31 PM, نور الدين مدني
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de