حاكموهم بالشريعة ان كنتم صادقين/samih aldabi

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 25-09-2018, 01:33 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
10-07-2014, 11:00 AM

samih aldabi
<asamih aldabi
تاريخ التسجيل: 08-03-2014
مجموع المشاركات: 23

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


حاكموهم بالشريعة ان كنتم صادقين/samih aldabi

    من اكبر الدلائل التي تشير الى ان جميع شعارات الدولة الرسالية عن دولة العدل وتطبيق شرع الله مجرد استغلال للدين في السياسة هي قضية المعتقلين السياسيين ، فهل الله امر بأن يعتقل انسان وتستلب حريته ويعذب لراي قاله او انتماءه السياسي هولاء الشرفاء القابعين داخل اقبية وثلاجات جهاز الامن دون توجيه تهمة اليهم وتقديمهم لمحاكمة عادلة ، هم معتقلين بموجب قانون الامن فهل قانون الامن هذا نصت عليه الشريعة الاسلامية ودعت لتطبيقه هذا سؤال نحيله لهيئة علماء السودان التي لم نرها او نسمع عنها يوما اصدرت فتوى تجرم او تناصح فيها الحكومة او تنتقد عيوبها واخطاءها من باب القول المأثور رحم الله رجلا ارانا عيوبنا . الم تسمع هيئة العلماء بالمعتقلين السياسيين وبكل البيانات التي صدرت من اسرهم ومن المتضامنين ومارأي هذه الهيئة في التعذيب النفسي والجسدي الذي يتعرض له المعتقلين وهل الشريعة امرت بذلك وهذا سؤال مهم لان ما يحدث من تعذيب للمعتقليين السياسيين واذى لهم ولاسرهم ممنهج ومن اجهزة الدولة التي تطبق الشريعة ، على كل ودون تجيبوا على هذه التساؤلات لا توجد شريعة تحبس انسان كرمه الخالق بغير جرم واضح ارتكبه لكن القصد من الشريعة الماثلة الان هي زريعة لتكميم الافواه واسكات وقمع كل من جهر بالحق ولم يخش فيه لوم لائم شريعة تعمل على اعلاء شأن المتحللين وكل من أعلى شأنه بواسطة التمكين و كل شيطان اخرص جمع المال واكتفى بالتوالي السياسي وقبل ان يكون موظفا باسم حزب وهو مؤتمر وطني مستتر لكنه يخجل ان يعلن ذلك على الملأ فيدعي انه حزبه يتبع للبرنامج الوطني.
    في الوقت الذي يظهر في وزير الاعلام شاهرا سيف تهديده للراجل او المرة على حد تعبيره بان يكتب تاني رايا في فساد او عن التردي الاقتصادي والمعيشي بسبب السياسات الفاشلة منذ عهد التمكين وبعده والى يومنا هذا لم يعلمنا لماذا يقبع شرفاء تتقاصر القامات والهامات امامهم لصمودهم وعدم انكسارهم الذي اعيا جلاديهم فهم لا يتحللون ولا يتراجعون عن مبادئهم ولا يعرفون الانكسار امام مال او وظيفة، لا يزال هولاء الصامدين في معتقلات جهاز الامن ولم توجه لهم حتى تلك التهم التي زكرتها في تهديدك الصريح لتكميم افواه الناشطين الذين يكتبون وبكل ثقة ودون خوف بناء على تقارير رسمية فجميع الجرائم والفساد موثقة اما عن طريق تقارير المنظمات الدولية او عن طريق تقارير المراجع العام .
    او توجه التهم المزكورة في خطابك في هذه الحالة لديوان المراجعة العامة او لبعثة الامم المتحدة والمنظمات التي تتبع لها العاملة في السودان .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de