نعى أليم أحزان آل المجمر !/عثمان الطاهر المجمر طه

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 21-09-2018, 05:20 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
06-03-2014, 11:49 PM

عثمان الطاهر المجمر طه
<aعثمان الطاهر المجمر طه
تاريخ التسجيل: 25-10-2013
مجموع المشاركات: 233

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


نعى أليم أحزان آل المجمر !/عثمان الطاهر المجمر طه

    بسم الله الرحمن الرحيم
    نعى أليم
    -------------------
    أحزان آل المجمر !
    --------------
    العزيزة أم الكل الوالدة حميدة فى رحاب رب العالمين
    نبكيك بدمع سخين وتبكيك الصبايا واليتامى والأيامى
    ولسان حالهم : من لأطفال بالسجانة زغب الحواصل
    لا ماء ولاشجر فيبكى دما الطير والحجر !
    { رب اشرح لى صدرى ويسر لى أمرى واحلل عقدة من لسانى يفقهوا قولى } .
    { رب زدنى علما } .
    { إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه } .
    بقلم الكاتب الصحفى والباحث الأكاديمى
    عثمان الطاهر المجمر طه / لندن
    [ كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام ]
    كل إبن أدم وإن طالت سلامته
    يوما على ألة حدباء محمول
    وصدق أمير الشعراء أحمد شوقى عندما قال :
    ولا ينبيك عن خلق الليالى
    كمن فقد الأحبة والصحابا
    أخا الدنيا أرى دنياك أفعى
    تبدل كل أونة إهابا
    ومن عجيب تشيب عاشقيها
    وتفنيهم وما برحت كعابا
    فمن يغتر بالدنيا فإنى
    لبست بها فأبليت الثيابا
    جنيت بروضها وردا وشوكا
    وذقت بأسها شهدا وصابا
    قال الأصبع الحنظلى : لما كانت الليلة التى أصيب فيها سيدنا على كرم الله وجهه أتاه إبن التياح حين طلع الفجر يؤذن بالصلاة ، وهو مضطجع متثاقل فعاد الثانية وهو كذلك ثم عاد الثالثة فقام سيدنا على يمشى وهويقول :
    اشدد حيازيمك للموت فإن الموت لاقيكا
    ولا تجزع من الموت إذا حل بواديكا
    ينضح الشعر العربى بغدر الزمان وتقلب الأيام
    وربما إحتسب الإنسان غايتها وفاجأته بأمر غير محتسب ، وصحيح من قال : إذا غنيت قبل الفطور
    بكيت قبل العشاء ! برغم يقينى أن المنح تكمن فى طى المحن إلا أننى ظللت أتأمل فى حكاية هذه المصاعب والمتاعب ، والمصائب التى لا تأتى فرادى كما يقول المثل الإنجليزى:
    mis fortunes or troubles never come alone .
    وهذا ما عناه أبو الطيب المتنبى :
    رمانى الدهر بالأرزاء حتى
    فؤادى فى غثاء من نبال
    فصرت إذا أصابتنى سهام
    تكسرت النصال على النصال
    وصحيح أن الصحابة كلما إشتدت عليهم نوائب الدهر
    كانوا يفرحون لعلمهم أن الفرج قادم لا محالة كما قيل إشتدى تنفرجى !
    إشتدى أزمة تنفرجى قد أذن ليلك بالبلج
    وظلام الليل له سرج حتى يغشاه أبو السرج
    وهذاما تناوله إبراهيم بن العباس الصولى
    ولرب نازلة يضيق بها صدر الفتى ذرعا
    وعند الله منها المخرج
    ضاقت فلما إستحكمت حلقاتها
    فرجت وكنت أظنها لا تفرج
    وهكذا قول محمدبن وهيب :
    أبى لى إغفاء الجفون على القذى
    يقينى أن لا ضيق إلا سيفرج
    ألا ربما ضاق الفضاء بأهله
    وأمكن من بين الأسنة مخرج
    لايكاد مداد القلم الذى كتبت به نعى الراحل المقيم رامى أبوبكر يوسف يجف حتى نعا الناعى رحيل العزيزة أم الكل الوحيدة حميدة زوجة العم الأستاذ المربى الكبير مصطفى المجمر طه ووالدة أيقونة الطيران الهندسى الباشمهندس محمد حسن المجمر
    والأستاذ الإنسان جمال حسن المجمر والأستاذة الفاضلة فاتن حسن المجمر طه صحيح أن الفقد واحد وأن الراحلة المقيمة لا تعوض ولكنه قدر الله لله ما أعطى ولله ما أخذ ولا نملك إلا أن نعزى جميع آل المجمر وأصهارهم وأقاربهم فى هذا الفقد العظيم وهذا المصاب الجلل نعزى آل محمدعثمان المجمرطه
    فى مارنجان ، وآل الطاهر المجمر طه فى مارنجان
    وآل طه المجمر طه فى المزاد وأوربا والخليج وكندا
    وآل سعيد المجمر طه فى الجزيرة تنقسى والخليج وآل عبد العال المجمر طه بالخرطوم .
    إن الذى يبكينى ويؤلمنى أنى إذا عدت إلى الخرطوم هذه المرة بعد طول غياب طويل سوف لن أجد الوالدة
    حميدة وسوف لن أراها مرة أخرى قد نزلت الخرطوم فى أيام سابقات وحالت ظروفى اللئيمة دون لقائها وكانت هى موجودة تنعم بالصحة والعافية لكن هذه المرة قد إختطفتها يد المنون التى حرمتنى من مشاهدتها وفى الليلة الظلماء يفتقد البدر صدقت العرب عندما قالت { إن البعد جفا } وصحيح مهما شرقت أو غربت لن تجد خير من الوطن !
    وطنى ولو شغلت بالخلد عنه
    لنازعتنى إليه فى الخلد نفسى
    وجميل مثله قول أبو تمام :
    نقل فؤادك حيث شئت من الهوى
    ما الحب إلا للحبيب الأول
    كم من منزل فى الأرض يألفه الفتى
    وحنينه أبدا لأول منزل
    ولا أملك إلا أن أذكر العم الفاضل مصطفى المجمر ثبته الله بالقول الثابت والأخوين العزيزين الباشمهندس حمودى حسن المجمر والأستاذ حسن المجمر والأستاذه فاتن حسن المجمر بأن أم الكل حميده عارية وأخذ الله عاريته ويحق لنا أن نعزى أنفسنا جميعا بهذه الواقعة دخل المزنى على الشافعى رحمة الله عليهما فى مرضه الذى توفى فيه فقال له :
    كيف أصبحت يا أبا عبد الله ؟ فقال : أصبحت من الدنيا راحلا وللأخوان مفارقا ولسوء عملى ملاقيا
    ولكأس المنية شاربا وعلى الله تعالى واردا ، ولا أدرى أروحى تصير إلى الجنة فأهنيها أم إلى النار فأعزيها ثم أنشا يقول :
    ولما قسا قلبى وضاقت مذاهبى
    جعلت رجائى نحو عفوك سلما
    تعاظمنى ذنبى فلما قرنته
    بعفوك ربى كان عفوك أعظما
    غازلت ذا عفوا عن الذنب
    لم تزل تجود وتعفو منه وتكرما
    ولولاك لم يغو بإبليس عابد
    فكيف وقد أغوى صفيك أدما
    وقال أبوعمر بن العلاء :
    جلست إلى جريروهو يملى على كاتبه شعرا فأطلعت جنازة فأمسك وقال شيبتنى والله هذه الجنائز وأنشا يقول :
    تروعنا الجنائز مقبلات ونلهم حيث تذهب مدبرات
    كروعة ثلة لمغار ذئب فلما غاب عادت رائعات
    صحيح ان الموت حق والحياة باطلة لهذا قال مالك بن دينار : مررت بالمقبرة فأنشأت أقول :
    أتيت القبور فناديتها فأبى المعظم والمحتقر
    وابن المدله بسلطانه وابن المزكى إذا ما إفتخر
    قال : فنوديت من بينها أسمع صوتا ولا أرى شخصا
    وهو يقول :
    تفانوا جميعا فما مخبر وماتوا جميعا ومات الخبر
    تروح وتغدو بنات الثرى فتمحو محاسن تلك الصور
    فيا سائلى عن أنا س مضوا أما لك فيما ترى معتبر
    قال : فرجعت وأنا باك .
    ووجد مكتوبا على قبر :
    تناجيك أجداث وهن صموت
    وسكانها تحت التراب خفوت
    أيا جامع الدنيا لغير بلاغة
    لمن تجمع الدنيا وأنت تموت
    تأمل يأ أخى وتدبر معى أيضا هذا !
    ما حال من كان له واحد غيب عنه ذلك الواحد
    وعن ابن عيينة قال :
    رأيت سفيان الثورى فى النوم كأنه فى الجنة يطير
    من شجرة إلى شجرة يقول { لمثل هذا فليعمل العاملون } فقلت له : أوصينى قال : أقلل من معرفة الناس ! وروى أبو حاتم الرازى عن قبيصة بن عقبة
    قال : رأيت سفيان الثورى فقلت: ما فعل الله بك ؟
    فقال : نظرت إلى ربى كفاحا فقال لى
    هنيئا رضائى عنك يا إبن سعيد
    فقد كنت قواما إذا أظلم الدجى
    بعبرة مشتاق وقلب عميد
    فدونك فاختر أى قصر أردته
    وزرنى فأنى منك غير بعيد
    رحم الله الوحيده الوالدة حميدة أم الجميع فهو السميع
    نبكيك يا أم حمودى وجمال بدمع سخين وتبكيك الصبايا واليتامى والأيامى ولسان حالهم يقول :
    من لأطفال بالسجانة زغب الحواصل لا ماء ولا شجر فيبكى دما الطير والحجر !
    رحم الله حميدة وأسكنها جنات النعيم المقيم اللهم أغسلها بالماء والثلج والبرد ونقها من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس اللهم أجعلها فى سدر مخضود وطلح منضود وظل ممدود
    ونعيم لا محدود ولا مقيود بل مرفود بالجود يوم الخلود مع المقربين الشهود الركع السجود الموفون بالعهود يا رحيم يا ودود وأجعلها فى سرر مرفوعة
    وأكواب موضوعة ونمارق مصفوفة فى ظل أشجار ملفوفة فى جنات الفردوس مع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا يا رحمان يارحيم ونسألك يا أرحم الراحمين أن تلهم عمنا مصطفى المجمر وذريتها وأهلها والمقربين إليها الصبر والسلوان وتثبتهم بالقول الثابت من أسمى أيات القرآن أمين يا رب العالمين .
    ونختم بالقول فى صفة الجنة وأصناف نعيمها :
    أعلم أن تلك الدار التى عرفت همومها وغمومها تقابلها دار أخرى فتأمل نعيمها وسررها فإن من بعد أحدهما إستقر لا محالة فى الأخرى فإستثر الخوف من قلبك بطول الفكر فى أهوال الجحيم وإستثر الرجاء بطول الفكر فى النعيم المقيم الموعود لأهل الجنان وسق نفسك بسوط الخوف وقدها بزمام الرجاء
    إلى الصراط المستقيم فبذلك تنال الملك العظيم وتسلم من العذاب الأليم فتفكر فى أهل الجنة وفى وجوههم
    نضرة النعيم يسقون من رحيق مختوم جالسين على منابر الياقوت الأحمر فى خيام من اللؤلؤ الرطب الأبيض فيها بسط من العبقرى الأخضر متكئين على أرائك منصوبة على أطراف أنهار مطردة بالخمر والعسل محفوفة بالغلمان والولدان مزينة بالحور العين من الخيرات الحسان كأنهن الياقوت والمرجان لم يطمثهن أنس قبلهم ولا جان يمشين فى درحات الجنان إذا إختالت إحداهن فى مشيها حمل أعطافها سبعون ألفا من الولدان عليها من طرائف الحرير الأبيض ما تتحير فيه الأبصار مكللات بالتيجان المرصعة باللؤلؤ والمرجان شكلات غنجات عطرات أمنات من الهرم والبؤس مقصورات فى الخيام فى قصور من الياقوت بنيت وسط روضات الجنان قاصرات الطرف عين ثم يطاف عليهم وعليهن بأكواب وأباريق وكأس من معين بيضاء لذة للشاربين
    ويطوف عليهم خدام وولدان كأمثال اللؤلؤ المكنون جزاء بما كانوا يعملون فى مقام أمين فى جنات وعيون فى جنات ونهر فى مقعد صدق عند مليك مقتدر {1} قال رسول الله صلعم: { لما أسرى بى دخلت فى الجنة موضعا يسمى البيدخ عليه خيام اللؤلؤ والزبرجد الأخضر والياقوت الأحمر فقلن :
    السلام عليك يارسول الله فقلت : يا جبريل ماهذا النداء فقال : هؤلاء المقصورات فى الخيام إستأذنن ربهن فى السلام عليك فأذن لهن فطفقن يقلن :
    نحن الراضيات فلا نسخط أبدا ونحن الخالدات فلا نظعن أبدا وقرأ رسول الله صلعم قوله تعالى :
    [ حور مقصورات فى الخيام ] .
    وقال: أنس رضى الله عنه قال:رسول الله صلعم
    { إن الحور يتغنين : نحن الحور الحسان خبئنا لأزواج كرام } [2]
    روى أبو هريرة أن النبى صلعم قال : { من يدخل الجنة ينعم لا ييأس لا تبلى ثيابه ولا يفنى شبابه فى الجنة ما لا عين رأيت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر } .
    دعواهم فيها سبحانك اللهم وتحيتهم فيها سلام وآخر دعواهم أن الحمد لله رب العالمين .
    بقلم الكاتب الصحفى والباحث الأكاديمى
    عثمان الطاهر المجمر طه / لندن
    [1] إحياء علوم الدين لحجة الإسلام أبى حامد محمدبن محمد الغزالى المتوفى {505 } هجرية
    تعريف الأحياء بفضل الإحياء .
    [2] أخرجه الطبرانى فى الأوسط ونبه الحسن بن داؤد بن المنكدر قال البخارى يتكلمون فيه .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
نعى أليم أحزان آل المجمر !/عثمان الطاهر المجمر طه عثمان الطاهر المجمر طه06-03-14, 11:49 PM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de