تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 21-09-2018, 09:34 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف النصف الأول للعام 2005م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
15-05-2005, 02:15 AM

lana mahdi
<alana mahdi
تاريخ التسجيل: 07-05-2003
مجموع المشاركات: 16047

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة

    وجدت في صفحة الاخباربسودانيز اونلاين هنا مجموعة من الترهات و خبر عن كتاب جديد حول الإمام الصادق المهدي حقيقة أصبت بالغثيان و أحسست بأن كل شيء يمكن أن يكون مباحاً في عالم السياسة حتى الأعراض
    يمكن للكل ان يختلف مع الإمام الصادق المهدي و لكن أن يصل الموضوع حد السمعة فلا و ألف لا بل و مليون لا فالامام الصادق كل من اختلفوا معه شهدوا له بالعفة و الكرامة و النظافة و حسن الأخلاق و التربية المهدوية..لقد بكيت عندما قرأت ما كتب فأنتم لا تعرفون هذا الأب الحاني السيد حقاً بأخلاقه و سيرته المنتهج نهج جده الإمام المهدي..حرام أن يكتب ما كتب..والله حرام فهو من أنصع و أشرف من أنجبتهم الأمة السودانية
    ولتذهب السياسة الى الجحيم
    وهل قوانين النشر في هذا المنبر تسمح بنشر اشياء فظيعة هكذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    الغريب في الامر ان الكتيب يخاطبون به جماهير الانصار و يقول كاتبوه انهم انصار!!! وهل هذه أخلاق الانصار؟؟
    والله لو كان الامام المهدي حيا لحدكم في ميدان عام جلداً

    ورد في الخبر:

    Quote:




    كتاب جديد عن السيد الصادق
    سودانيزاونلاين.كوم
    sudaneseonline.com
    5/14/2005 4:22 م
    الخرطوم-منتدي الطلاب الانصار-لطفي السيد عبد القادر
    تقديم :
    التحية مسجاة إلى أحبابنا جماهير الأنصار ، ونحن نطل عليكم في هذا الكتيب الذي نحاول أن نكشف لكم فيه حياة الصادق المهدي الرجل الفاشل الذي قاد حزب الأمة نحو الجمود وأدخله إلى إلى متحف التاريخ بسبب سياساته الفاشلة وتردده وتقلبه وسيطرة أسرته عليه حتى صار الحزب شيخاً هرماً مثله ، ونحن نطل عليكم نريد أن نقول إن الصادق لم يعد الرجل المناسب وأنه من الضروري جداً أن يفسح المجال للآخرين لتولي مسؤولية قيادة الحزب لأن المرحلة تقتضي وتحتم ذلك ، ويحوي هذا الكتيب لمحات من حياة الصادق المليئة بالفشل والاخفاقات على كل الأصعدة السياسية والعائلية والأسرية وحتى الشخصية ... نعيد ما قلنا أن الصادق ليس بالرجل المناسب لقيادة حزب الأمة وكيان الأنصار والأمة السودانية ، نأمل أن يجد ما جاء في هذا الكتيب آذان صاغية من جماهير الأنصار خاصة والشعب السوداني عامة .

    شخصيته :
    تعتبر شخصية الصادق المهدي – الذي ولد في الثلاثينيات من القرن الماضي – نتاجاً طبيعياً للحياة التي عاشها وتأثره بمحيطه العائلي والسياسي ، فقد كانت علاقته بجده عبد الرحمن المهدي وثيقة منذ صباه ، فبعد أن درس بالخلوة وأكمل تعليمه الثانوي بمدارس الأحفاد التحق بكلية فيكتوريا بالاسكندرية وأكمل دراسته بجامعة الخرطوم وسافر إلى انجلترا لدراسة الماجستير في الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة أكسفود ، وعاد ليعمل لفترة تقل عن العام بوزارة المالية ، وفي سنة 1964م وبعد صراع مع محمد أحمد محجوب أصبح رئيساً لحزب الأمة القومي ، وتولى رئاسة الحكومة عام 1964م ولم يتجاوز عمره الثلاثين .
    أدت التراكمات العديدة في حياته العائلية والأكاديمية والسياسية إلى خلق شخصية يلاحظ فيها كل من تابع مسيرته ونشاطه السياسي أنه يعتقد أن قيادته للآخرين وزعامته لهم هي حق أصيل يجب أن لا ينازعه فيه أحد وأن طاعة هؤلاء الآخرين واتباعهم له أمر واجب ، وتكرس هذا الشعور بعد توليه قيادة الحزب في مطلع حياته ثم تقلده منصب رئيس الوزراء بعيد ذلك ، فأصبح يرى أن السيادة هي حق طبيعي له .
    إن الصادق لا يحظى بقبول وسط آل المهدي إلا على نطاق محدود ، إلى جانب علاقاته مع بعض قيادات الحزب وذلك نتيجة لميوله الاستعلائية الاقصائية نحو كل من يشعر أنه يهدد سيطرته على الحزب أو يؤثر على فرص وراثة أبنائه له في قيادة الحزب وكيان الأنصار كما أنه ضعيف أمام أفراد أسرته الذين يؤثرون بشكل واضح على قراراته ومواقفه ، خاصة زوجته الثانية – سارة – ومثال ذلك أن اختيار صهره عبد الرحمن الغالي كان بضغوط منها ليكون نائباً للأمين العام في المؤتمر السادس للحزب بسوبا رغم سقوطه في انتخابات المكتب السياسي وحينها أفتى الصادق بنه ليس من الضروري أن يكون نائب الأمين العام منتخباً في المكتب السياسي ، إضافة إلى سعيها إلى إبعاد كل من نصر الدين الهادي وعبد الرحمن نقد الله من دائرة التأثير حول الصادق .
    إن القول بأن للصادق المهدي شخصية ( زئبقية ) لا يتعدى الحقيقة فما أن يلتزم خطاً أو موقفاً يعود ويتراجع ويتملص منه باحثاً عن المبررات لذلك ولا يسبب ذلك له أي حرج ، فهو يسعى بالدرجة الأولى إلى توظيف واستغلال معطيات الواقع لأقصى مدى لتحقيق طموحاته وأهدافه .

    مواقفه وتناقضاته :
    1 - هاجم الصادق عمه الهادي المهدي إمام الأنصار وقتئذ عبر التنديد بالطائفية مطالباً بفصل العلاقة بين السلطة السياسية ( حزب الأمة ) والسلطة الطائفية ( إمامة الأنصار ) قائلاً إن ( ما لقيصر لقيصر وما لله لله ) ، وأدى ذلـك إلى انقســــام آل المهدي الذي ظل متماسكاً منذ قيام المهدية ، ووصل الصدام بينه وعمه إلى درجة التعريض والتجريح الشخصي ، وبعد العداء السافر الذي أبداه عمه ضد حكومة مايو حدثت مواجهة مسلحة بين الطرفين ( الأنصار ومايو ) في منطقة ود نيباوي سنة 1970م ومعركة أخرى في الجزيرة أبا انتهت بمقتل الامام الهادي على الحدود مع اثيوبيا بمنطقة الكرمك ، ولم يكن نميري ليجرؤ على ضرب الأنصار بالجزيرة أبا لولا أنه وجد المبرر السياسي من الصادق عبر هجومه المتكرر على الطائفية وتعريضه بالإمام وسعيه إلى النيل من مكانته الدينية ، ورغم كل ذلك بدأ يسعي حثيثاً لتولي إمامة الأنصار ، وتم له ذلك في مؤتمر السقاي عند انعقاد لجنة شؤون الأنصار حيث اختير إماماً للأنصار ... من ذلك فإن الصادق الذي كان يهاجم الطائفية ويطالب بالفصل بين السلطة السياسية والدينية يعود لينصب نفسه إماماً للأنصار .
    2 – يرفض الإرث والتوريث للزعامة والسلطة ويعمل على تأهيل أبنائه لذلك ويتحدث عن الديمقراطية وتتعارض مواقفه وممارساته داخل حزبه مع ذلك ، وينتقد الاقصاء ومارسه داخل حزبه ، كما أنه يدعو إلى الانضباط والمؤسسية في العمل التنظيمي والسياسي ويخرج على ذلك لتحقيق أهدافه وطموحاته .
    3 – لا يلتزم الصادق المهدي بالمعايير والأسس الديمقراطية عند تعاطيه مع القضايا داخل الحزب ، فقد رفض توصيات هيئة الرقابة وضبط الأداء التي كان يرأسها الحاج عبد الرحمن نقد الله والتي طالبت باصلاحات في الهيكل الإداري للحزب ثم عاد إليها للإحتكام بغرض إقصاء محمد علي المرضي ، ورغم أنها كانت تعتبر واحدة من أجهزة الحزب ومؤسساته المؤقتة ينتهي دورها بقيام مؤتمر الحزب إلا إذا أعاد المكتب السياسي للحزب تشكيلها وفقاً للمادة ( 5/5/2 ) من اللائحة الأساسية ( دستور ) للحزب ، وقد فعل الصادق المهدي ذلك متجاوزاً المؤتمر العام للحزب الذي انتخب المرضي وأدى ذلك إلى احتجاج قيادات الحزب فقدم ( 75 ) من هذه القيادات بشمال كردفان استقالاتهم من الحزب اضافة إلى عضوية الحزب من قبيلة الشويحات ونائب مرشد هيئة شؤون الأنصار بكردفان وعدد ( 32 ) عضواً آخرين .
    4 – ادعى الصادق المهدي أن مؤتمر الحزب الذي عقد بسوبا في 4/2003م يدل ويؤكد أن هناك ممارسة ديمقراطية في اختيار مؤسسات الحزب ، وحدثت وقائع عديدة تدل على غير ذلك مثل عدم الالتزام بالاجراءات المتعارف عليها في انتخاب الرئيس وهي الترشيح والتزكية وإغلاق باب الترشيح وفتح الباب للانسحاب والاجراء الانتخابي وكل ما تم قام على العاطفة والمشاعر الملتهبة وذلك يقدح في دستورية الترشيح والالتزام باللوائح ، وتم ادخال كل أبناء رئيس الحزب ( الصادق ) في الهيئة المركزية باستثناء أم سلمة وطاهرة ، بينما تم انتخاب عبد الرحمن الغالي – زوج رباح الصادق – من قبل المكتب القيادي ، وقام الصادق في هذا المؤتمر بابعاد الفاضل حمد دياب عن عضوية المكتب السياسي وأدخل صهره الواثق البرير رغم تعادلهما في الأصوات ، كذلك تم انتخاب د . عبد النبي أميناً عاماً للحزب رغم انتمائه الحديث للحزب ( 1985 ) وفشله حاكماً لدارفور وفشله أيضاً في العمل الاداري داخل الحزب عندما كان أميناً عاماً للتنظيم وشهد عهده خروج مبارك الفاضل ومجموعته من الحزب .
    5 – يدعي الصادق المهدي ويروج في كل المنابر والمحافل أنه يتصدى ويقاوم النظم العسكرية والشمولية بينما تؤكد الوقائع أته عادة أول من يتسبب في إضعاف هذه المقاومة وأول من يهرول بغرض التصالح مع هذه الأجهزة والمواقف الاتية تدل على ذلك :
    * إبان حصار الجزيرة أبا سعى إلى الجلوس للتفاوض مع نظام مايو ، فترك الإمام الهادي والمجاهدين الآخرين وذهب إلى الخرطوم إلا أنه تم اعتقاله وهذا ما ذكرته سارة الفاضل لصحيفة الأضواء بتاريح 20/7/2004م .
    * كان الصادق أول من بادر لمقابلة الرئيس النميري بعد فشل هجوم قوات الجبهة الوطنية على الخرطوم سنة 1976م ( المرتزقة ) الأمر الذي تسبب في إضعاف المقاومة المسلحة وقاد إلى اتفاق المصالحة مع مايو ، وبعد ذلك نال الصادق عضوية الاتحاد الاشتراكي ولم يطالب مايو باي استحقاقات أو تعويضات عن الضرر الذي لحق بعضويته في الجزيرة أبا وود نيباوي نتيجة للأحداث في هاتين المنطقتين .
    * توارى الصادق عن الأنظار في بداية نظام الإنقاذ ، وعندما ألقي القبض عليه ضبط بحوزته مذكرة لقائد ( الثورة الانقاذ ) يدعوه فيها للدخول في مفاوضات ، وبعد اطلاق سراحه أجرى عدة لقاءات مع قيادات النظام لتأمين وجوده داخل البلاد ، في وقت كانت فيه القوى السياسية المنضوية تحت لواء التجمع تقود معارضة مسلحة ضد الإنقاذ .
    * هرب الصادق خارج البلاد في عملية ( تهتدون ) وسعى إلى الإلتقاء بقيادات من النظام وتم له لقاء مع د . الترابي في جنيف ولقاءات مع قيادات أخرى كان آخرها برئيس نظام الإنقاذ في جيبوتي واتفقا على بيان سمي بنداء الوطن عاد بموجبه إلى البلاد .
    * قام الصادق المهدي بعد وصوله للبلاد بتشكيل لجنة لمتابعة التفاوض مع حزب المؤتمر الوطني للوصول لاتفاق حسبما جاء في ( نداء الوطن ) وأثناء ذلك اتسمت مواقفه بالضبابية والتردد ، فقد قام بتغيير أعضاء اللجنة عدة مرات لتعطيل عملها سعياً وراء المراوغة ، وكان يراوغ في اعتماد ما تتوصل إليه اللجان المشتركة بين حزب الأمة والمؤتمر الوطني مما أدى إلى انقسام داخل حزبه قاده أعضاء اللجنة التي تمثل الحزب وعلى رأسهم مبارك الفاضل الذي اسس حزباً آخر سمي بالاصلاح والتجديد .
    * بعد أن حدث الانشقاق داخل الحزب وبروز مجموعة مبارك الفاضل ذكر الصادق في أحد اجتماعاته مع قيادات حزبه أنه حذر من التورط في المشاركة مع نظام شمولي يحملنا أخطاءه في حين أنه ظل فترة من الزمن يفاوض هذا النظام للوصول إلى اتفاق حول مشاركته في السلطة ، وقال إن المبالغ التي تسلمها من الحكومة حق استرده ولا علاقة لذلك بالمشاركة في الحكم ، مضيفاً أن علينا مهادنة ( الحكومة ) ومناورتها دون التورط بابداء رأي قاطع تستغله بعد ذلك ضدنا ، قائلاً إننا لم ندخل السودان ( اتفاق نداء الوطن ) إلا وفق خطة تؤدي إلى تفكيك الحكومة من غير صدام ، مع المحافظة على قواعدنا وتنظيمها .
    * تتسم مواقفه بالازدواجية ، فمثلاً وفيما يتعلق بموقفه من المفاوضات بين الحكومة والحركة الشعبية ينتقد ثنائية هذه المفاوضات ويطالب باشراك القوى السياسية الأخرى لكنه جاء بمواقف مناقضة لذلك في عدة مناسبات منها :
    - خطابه الذي أرسله من القاهرة بتاريح 23/9/2003م إلى هيئة شؤون الأنصار وألقاه نائب أمين عام الهيئة في مسجد ود نيباوي قال إنهم يرون أن كثيراً مما تم التوصل إليه بين الحكومة والحركة في كينيا هو جزء من ما بادرت به قوى المجتمع المدني السودانية ، فهي حاضرة وإن كانت مغيبة .
    - وفي تصريح له لصحيفة البيان الاماراتية بتاريح 12/782002م أعلن ترحيبه وقبوله بما تم الاتفاق عليه في ميشاكوس قائلاً إنهم ( حزب الأمة ) سيؤثرون على هذه المفاوضات من على البعد عبر المساندة والضغط الشعبي .
    - تحدث في ندوة في القاهرة في يونيو 2004م قائلاً إنه لا مانع من أن يكون الحكم في السودان على أساس ثنائي بين الحكومة والحركة خلال الفترة الانتقالية مع تمثيل للقوى الأخرى بعدها يتم إجراء انتخابات .
    * في لقاء له مع قناة ( LBC ( في القاهرة قال إن عمه أحمد المهدي فقد الكثير من المصداقية والتأييد وتعاطف الأنصار بسبب علاقته مع نظامي مايو والانقاذ مضيفاً أن كل فرد من الأنصار يتجه إلى التعاون مع الديكتاتورية فإنه يتجه نحو خيانة الجماعة وذلك يناقض مواقفه مع هذين النظامين .
    * كان يدعو إلى التكامل مع مصر مع أنه وافق إبان الديمقراطية الثالثة على مقررات مفاوضات اللجنة الوزارية مع الحركة الشعبية التي نصت في 15/6/1989م على إلغاء اتفاقية الدفاع المشترك مع مصر ومذكرة التفاهم العسكرية مع ليبيا ، إلى جانب ذلك وفي فترة حكمه في أواخر الثمانينات جمد اتفاقية التكامل مع مصر .



    الصادق وإدارة الحزب :
    على الرغم من إدعاء حزب الأمة بأنه رائد برنامج الصحوة الاسلامية في السودان وأنه الحزب الوحيد القادر على عقد مؤتمرات تأسيسية من أجل انتخاب أمين عام الحزب ولكن كل هذا لم يحدث ولا يزال حزب الأمة يعاني من أزمة الزعيم الأوحد والكاريزما التاريخية ، وحتى هذه اللحظة منصب أمين عام الحزب غير مطروح للتداول وإذا جرت انتخابات داخل حزب الأمة فسوف تكون النتيجة شبيهة بإنتخابات الاقتراع داخل أروقة الحزب الوطني الحاكم في مصر ، أي أن النتيجة هي الصادق المهدي في كل الأحوال ولا مجال لانبعاث قيادة شابة يمكنها أن تطور نشاط الحزب الذي تضرر كثيراً من احتفاظ السيد الصادق المهدي بكل مقاليد الحزب لمدة تزيد عن الثلاثين عاماً ولم تنجح كل المحاولات لزحزحته عن مكانه ، فأصبح حزب الأمة هو شخص الصادق المهدي يفكر الحزب ويتطور وفقاً لرؤية الصادق فغابت عن أروقة الحزب المشاركة الجماعية في طرح الرؤى والأفكار وشحت المساهمات الفكرية ... إن حياة الصادق المهدي السياسية هي تذبذب وتردد ولعب على الحبال ، ففي الديمقراطية الثالثة فض الشراكة مع الحزب الاتحادي وضم الجبهة الاسلامية إلى حكومته ، ثم نقض شراكته مع الجبهة وعاد مرة أخرى إلى الاتحادي ، وتحفظ في البداية عن اتفاق الميرغني- قرنق وعندما وافق عليها كانت الجبهة الاسلامية قد أنهت التجربة الديمقراطية الثالثة بانقلاب يونيو 1989م وقطعت بذلك الطريق على توقيع اتفاقية سودانية خالصة دون تدخل خارجي ... إن الصادق المهدي مثل تشرشل رئيس وزراء بريطانيا الأسبق الذي يحب دائماً أن يكون في قمة الحدث ، فإذا رأى ميتاً يسير الناس في جنازته يتمنى أن يكون ذلك الميت وإذا رأى حفل زفاف تمنى أن يكون العريس ، وعندما أغتيل رفيق الحريري زعم الصادق أنه كان سيتعرض لمثل هذا الاغتيال ونسي أن الحريري يعتبر رقماً كبيراً لبنانياً وإقليمياً ودولياً ، لكن من يستفيد من إغتيال الصادق المهدي ؟!! ، متى يعرف الصادق المهدي أن العالم قد تغير وأن عليه دراسة الواقع الجديد وفقاً للمستجدات التي طرأت على الشأن السوداني ... وحتى هذا الوقت لم يقم الصادق بإدانة مليشيات الجنجويد العربية على ما ارتكبته من فظائع ضد المدنيين العزل ، ذلك أن الصادق اختار أن يزن أنصاره في كفتي ميزان ويبدو أن كفة الجتجويد قد رجحت ، كما يتجاهل الصادق مسألة المحاكمات ولم يقل رأياً في محاكمة الجنجويد ويبدو أنه نسي تأريح حزب الأمة ومجاهدات الأنصار من أبناء غرب السودان الذين أيدوا ونصروا الإمام المهدي بالأنفس والمال ... وكلنا يذكر خطبة الجمعة للصادق التي تحسر فيها على العروبة والإسلام فبدا وكأنه ينقب في سلة مهملات الجبهة الإسلامية التي نبذت شعارات العروبة والاسلام عندما تيقنت أنها لا ترتبط بأزمة السودان ، وأخشى أن يأتي يوم يطالب فيه الصادق بعودة المشروع الحضاري للجبهة الإسلامية .
    إن الحزب أصبح حزباً أسرياً فقد ضم الصادق المهدي وزوجته سارة الفاضل وبناته وأبنائه رباح الصادق ومريم الصادق وصديق الصادق وعبد الرحمن الصادق ... إلي آخر أفراد الأسرة السعيدة نعود ونقول إن حزب الأمة حزب أسري مغلق وليس حتى طائفي ، وفي أحد منشوراته بتاريح 7/6/2003م يستبعد الصادق المهدي إبن عمه والرجل الثاني في حزب الأمة مبارك الفاضل واصفاً إياه بأنه مجرد وكيل له ، بينما يشير إلى نفسه بأنه هو الأصل المتجذر قائلاً : ( وفي عملية هي من أفدح ما عرفه تارخ السودان الحديث اعتبر الوكيل المندوب أنه هو الأصيل المتجذر وأبرم اتفاقاً مع النظام انخرط بموجبه معه واعتبر أهل النظام هذا الانخراط الجزئي انخراطاً لحزب الأمة ، وألغوا بموجبه كل مجاهدات حزب الأمة وتضحياته واجتهاداته وثقله الجماهيري ؟!): لماذا يعتبر الصادق المهدي السيد مبارك الفاضـــل بعد كل الســـنوات التي قضاها في حــزب الأمة ( الوكيل المندوب ) بينما يعتبر نفسه ( الأصيل المتجذر ) ؟ ، فإذا كان السيد مبارك الفاضل لا يعتبر أصيلاً ولا متجذراً في حزب الأمة فكم هي الفترة الزمنية للعضو ليكون عضواً متجذراً في الحزب ؟؟!! ، إذا كان الصادق المهدي أصل الشجرة فإن أبناءه من بعده فروعها لذلك فقد أعطاهم المراكز القيادية في هيكلة الحزب الجديدة فأصبحت عائلة الصادق تحكم حزب الأمة مثلما يحكم آل سعود السعودية !!.
    من كل ما سبق يمكن القول إنه :
    1 - يتحدث عن الديمقراطية ولا يلتزم بها في إدارته لشؤون حزبه .
    2 - ليس لديه مواقف ثابتة في تعامله مع القضايا السياسية .
    3 - الصادق المهدي يحرص على الإمامة والزعامة مما يوقعه كثيراً في التناقضات في أقواله وأفعاله .
    4 - لا يستطيع الابتعاد عن السلطة وقاده إلى ذلك في مرات عديدة إلى الدخول في مفاوضات أضعفت مواقف شركائه .
    5 - عجز طوال قيادته لحزب الأمة عن إرساء مؤسسات قوية داخل الحزب وجنح إلى الترضيات والتوازنات وخضع للضغوط الأسرية .
    6 - في سلوكياته وحياته الشخصية هو محب للهوى واتباع النفس وهو ما يصم به غيره .
    7 - بسبب نشأته وتربيته تولد لديه إحساس - بل إعتقاد - أنه ما خلق إلا ليكون زعيماً وسيداً .


    (عدل بواسطة lana mahdi on 16-05-2005, 01:40 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 02:15 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 02:20 AM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 02:24 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 02:49 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة democracy15-05-05, 02:50 AM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 02:57 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة ahmed haneen15-05-05, 03:28 AM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 03:34 AM
      Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة منتصر عبد الماجد15-05-05, 03:53 AM
        Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 04:21 AM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة محمد حامد جمعه15-05-05, 03:37 AM
      Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 03:46 AM
        Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة محمد حامد جمعه15-05-05, 03:51 AM
          Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 03:55 AM
        Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة bint_alahfad15-05-05, 03:56 AM
          Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 04:20 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة abookyassarra15-05-05, 03:52 AM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 04:07 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة فيصل النعيمه15-05-05, 03:54 AM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 04:10 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة مريم بنت الحسين15-05-05, 04:02 AM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 04:16 AM
      Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة معتز تروتسكى15-05-05, 04:25 AM
        Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة أيمن جبارة الله الخضر15-05-05, 04:31 AM
          Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 06:12 AM
        Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة الكيك15-05-05, 04:44 AM
          Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 06:14 AM
        Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 06:07 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة مريم بنت الحسين15-05-05, 04:37 AM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Elawad Eltayeb15-05-05, 05:51 AM
      Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 06:19 AM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة بابكر عبدالجبار عبدالله15-05-05, 05:51 AM
      Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة هاشم نوريت15-05-05, 06:00 AM
        Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 06:24 AM
      Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 06:23 AM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 06:16 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة حمزاوي15-05-05, 06:14 AM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 06:27 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة من الله15-05-05, 06:16 AM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 06:31 AM
      Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Rashid Elhag15-05-05, 06:55 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة بلدى يا حبوب15-05-05, 06:38 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة هشام المجمر15-05-05, 07:04 AM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Magdi Is'hag15-05-05, 07:47 AM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Esameldin Abdelrahman15-05-05, 07:48 AM
      Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Elmoiz Abunura15-05-05, 10:29 AM
        Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Mohamed Doudi15-05-05, 11:21 AM
          Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة خالد عويس15-05-05, 11:28 AM
            Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة ahmed babikir15-05-05, 12:14 PM
              Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 12:35 PM
                Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة ahmed babikir15-05-05, 01:07 PM
                  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi15-05-05, 01:21 PM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة هشام مدنى15-05-05, 01:36 PM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة ود محجوب15-05-05, 02:01 PM
      Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Elsuhaili Magzoub15-05-05, 02:08 PM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة bint_alahfad15-05-05, 02:06 PM
      Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة صلاح شعيب15-05-05, 02:56 PM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة فيصل النعيمه15-05-05, 03:07 PM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Bushra Elfadil15-05-05, 04:09 PM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة إسماعيل التاج15-05-05, 03:29 PM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة سجيمان15-05-05, 03:42 PM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة jini15-05-05, 03:33 PM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة bint_alahfad15-05-05, 03:49 PM
      Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة وليد شريف15-05-05, 04:21 PM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة صديق الموج15-05-05, 04:08 PM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Yasir Elsharif15-05-05, 04:14 PM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Abureesh15-05-05, 04:17 PM
      Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Abdelrahman Elegeil15-05-05, 04:48 PM
        Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Abureesh15-05-05, 05:01 PM
          Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Abdelrahman Elegeil15-05-05, 05:13 PM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة kamalabas15-05-05, 05:32 PM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة مهدى الصادق السيد15-05-05, 06:37 PM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة عبد المنعم سيد احمد15-05-05, 07:19 PM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة خالد العبيد15-05-05, 07:31 PM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Dia15-05-05, 11:21 PM
      Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة علي محمد علي15-05-05, 11:47 PM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة زول ساكت15-05-05, 11:27 PM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة أبو ساندرا16-05-05, 00:08 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة garjah16-05-05, 00:29 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة من الله16-05-05, 01:00 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة من الله16-05-05, 03:41 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Ehab Eltayeb16-05-05, 11:12 AM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة lana mahdi16-05-05, 11:57 AM
      Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة حسن الملك17-05-05, 00:24 AM
        Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة علي محمد علي18-05-05, 06:47 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة البحيراوي17-05-05, 00:58 AM
    Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة غادة عبدالعزيز خالد17-05-05, 03:33 PM
      Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة munswor almophtah17-05-05, 03:55 PM
        Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Farahat Sayed17-05-05, 06:26 PM
          Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Abdelrahman Elegeil18-05-05, 10:43 AM
            Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Abdelrahman Elegeil18-05-05, 10:48 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Amjad ibrahim18-05-05, 11:21 AM
  Re: تعديتم الخطوط الحمراء يا هؤلاء فتباً لكم:الكتاب الجديد عن الإمام الصادق تشهيرو إشانة سمعة Anwar Ahmed18-05-05, 11:28 AM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de