التحية لمجلس الأمن ..... صفقوا جميعا

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 23-09-2018, 03:40 PM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف النصف الأول للعام 2005م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
04-04-2005, 06:15 AM

المكاشفي الخضر الطاهر
<aالمكاشفي الخضر الطاهر
تاريخ التسجيل: 08-08-2004
مجموع المشاركات: 5628

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


التحية لمجلس الأمن ..... صفقوا جميعا

    وما زالت مهازل مجلس الأمن الدولى تتكرر وآخرها القرار القاضي بمحاكمة سودلنيين خارج السودان , ولعمري هذه إحدى المهازل التى يسوقها لنا مجلس الامن .

    أين أ،ت يا مجلس الأمن من قضية العراق ؟؟

    أين أنت يا مجلس الأمن من تجريف أراضي الأبرياء فى قلقيلية والخليل وطولكرم وجنين ونابلس ؟؟

    أين أنت يا مجلس الأمن من جرائم العدوو الصهيوني التى يرتكبها يوميا على مرمى ومسمع من وسائل الإعلام ؟؟


    أين أنت يا مجلس الأمن من الجرائم التى يرتكبها الجنود الأمريكان للمسلمين فى سجون أبو غريب وفى العراق يوميا ؟؟

    أين أنت يا مجلس الأمن من الإبادة التى يتعرض لها شعب الشيشان المسلم هذه الإبادة فى الشيشان التى يقوم بها الروس ليمحوا كل معالم ومظاهر الإسلام من الشيشان المسلمة ؟

    أين أنت يا مجلس الأمن من جرائم الموساد الإسرائيلي فى بيروت بتفجير وقتل الأبرياء يوميا ؟؟


    أين أنت يا مجلس الأمن من جرائم الجنود الأمريكان فى معتقلات أفغانستان ؟

    أين أنت يا مجلس الأمن من الإنتهاكات التى تقوم بها الإدارة الأمريكية لتكسير المواثيق الدولية وخرق الشرعية الدولية على مرمى ومسمع من أي أحد ؟؟

    أين أنت يا مجلس الأمن من تكسير اسرائيل لكل قرارات مجلس الأمن ؟؟

    هل عميت يا مجلس الأمن عن كل هذه الجرائم وأتيتنا فى السودان هنا لتزعزع إستقرارنا ولكي تروعنا هنا ؟

    لقد طالبنا الحكومة مرارا وتكرارا بتقديم كل المجرمين للعدالة وكل من تثبت إدانته بإرتكاب جرايم ينبغى أن يحاكم ولو كان الرئيس عمر البشير , وما زلنا على عهدنا نطالب الحكومة دوما بتطبيق القوانين على كل مكن تثبت إدانته فى ارتكاب جرائم , ولكن أن يأتى مجلس الأمن كي يفرض علينا شروط ويمرر اجندة خفية هذا ما نرفضه نحن

    وحسبي الله ونعم الوكيل

    اللهم فك أسر اهلنا فى دارفور وجنب بلادنا الفتن ما ظهر منها وما بطن .. ءامين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2005, 06:44 AM

المكاشفي الخضر الطاهر
<aالمكاشفي الخضر الطاهر
تاريخ التسجيل: 08-08-2004
مجموع المشاركات: 5628

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: التحية لمجلس الأمن ..... صفقوا جميعا (Re: المكاشفي الخضر الطاهر)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2005, 06:53 AM

aymen
<aaymen
تاريخ التسجيل: 25-11-2003
مجموع المشاركات: 708

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: التحية لمجلس الأمن ..... صفقوا جميعا (Re: المكاشفي الخضر الطاهر)

    الاخ المكاشفي
    لا يهمني كثيرا ما يدور في انحاء العالم اليوم و لكن الواقع هو ان كارثة دارفور هي اكبر كارثة انسانيى في العالم اليوم..علي الاقل من حيث عدد الضحايا و معدل ارتفاع هذا العدد ( اي: كم يموت يوميا، كم يتشرد يوميا)..
    و سؤالي لك: ما هو مبررك للفت نظر مجلس الامن لكارثة اقل فداحة؟؟؟

    قلت

    Quote: لقد طالبنا الحكومة مرارا وتكرارا بتقديم كل المجرمين للعدالة وكل من تثبت إدانته بإرتكاب جرايم ينبغى أن يحاكم ولو كان الرئيس عمر البشير , وما زلنا على عهدنا نطالب الحكومة دوما بتطبيق القوانين على كل مكن تثبت إدانته فى ارتكاب جرائم , ولكن أن يأتى مجلس الأمن كي يفرض علينا شروط ويمرر اجندة خفية هذا ما نرفضه نحن


    برأيك، ما هو بديلك اذا لم تنفذ الحكومة ما طلبت؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2005, 07:10 AM

المكاشفي الخضر الطاهر
<aالمكاشفي الخضر الطاهر
تاريخ التسجيل: 08-08-2004
مجموع المشاركات: 5628

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: التحية لمجلس الأمن ..... صفقوا جميعا (Re: aymen)

    الاخ ايمن جزاك الله خيرا وبارك الله فيك على هذه لالمداخلة

    وأقول لك مجلس الأمن غير جادي فى لفت الأنظار للكواثر إن كانت أقل فداحة أو كبيرة والدليل أنه يستخدم معايير مزدوجة




    البديل طبعا لا يوجد لأنها قد نفذت
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2005, 06:46 AM

أحمد الشايقي
<aأحمد الشايقي
تاريخ التسجيل: 08-08-2004
مجموع المشاركات: 14323

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: التحية لمجلس الأمن ..... صفقوا جميعا (Re: المكاشفي الخضر الطاهر)

    الاخ المكاشفي

    حسناً أن قلت

    Quote:
    لقد طالبنا الحكومة مرارا وتكرارا بتقديم كل المجرمين للعدالة وكل من تثبت إدانته بإرتكاب جرايم ينبغى أن يحاكم ولو كان الرئيس عمر البشير ,


    حبيت اقول لك انه المحاكمة هي مرحلة الاثبات فالاثبات يتم في المحكمة ولا يتم في مرحلة سابقة لها.

    سؤالي لك هل كانت ستكون هناك مشاكل لو قدم كل من يتهم للمحاكمة (واستثني فخامة الرئيس عمر البشير - حفظه الله).


    Quote:
    اللهم فك أسر اهلنا فى دارفور وجنب بلادنا الفتن ما ظهر منها وما بطن .. ءامين


    استغربت هذا الدعاء فأهلنا في دارفور ليســو مأسورين

    هم إما قتيل

    أو لاجئ في تشــاد

    أو آمــن على نفســه

    بقوة سلاحـه أو بقوة سـلطــة المشروع الحضـاري (يحفظها الله).

    تحياتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2005, 06:55 AM

المكاشفي الخضر الطاهر
<aالمكاشفي الخضر الطاهر
تاريخ التسجيل: 08-08-2004
مجموع المشاركات: 5628

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: التحية لمجلس الأمن ..... صفقوا جميعا (Re: أحمد الشايقي)

    الاخ احمد الشايقي اكرر كل من تثبت إدانته مهما كان


    ولا أزيد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2005, 06:47 AM

omar ali
<aomar ali
تاريخ التسجيل: 05-09-2003
مجموع المشاركات: 6733

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: التحية لمجلس الأمن ..... صفقوا جميعا (Re: المكاشفي الخضر الطاهر)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2005, 06:54 AM

Abdulgadir Dongos
<aAbdulgadir Dongos
تاريخ التسجيل: 09-02-2005
مجموع المشاركات: 2604

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: التحية لمجلس الأمن ..... صفقوا جميعا (Re: omar ali)





    لك التحية أستاذ عمر علي ،






    دنقس
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2005, 07:02 AM

Abdulgadir Dongos
<aAbdulgadir Dongos
تاريخ التسجيل: 09-02-2005
مجموع المشاركات: 2604

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: التحية لمجلس الأمن ..... صفقوا جميعا (Re: Abdulgadir Dongos)

    نقلا عن (الصحافة) : بقلم د. الطيب زين العابدين

    تحدثنا فى الحلقة الماضية ان أكبر مكتسبات الحركة الاسلامية السودانية ليس هو استلام السلطة فى البلاد بل هو تربية عشرات الآلاف من الشباب على قيم الدين وتصحيح مفاهيمه، وتوعية الناس بضرورة التمسك بأحكامه وبناء نهضة المجتمع على قواعده. فهؤلاء الشباب هم الذين جاءوا بحكومة الانقاذ واستبسلوا جهاداً من أجل تمكينها. ولكن حتى لو قبلنا مقولة إن استلام السلطة فى السودان كان هو أعظم مكتسبات الحركة الاسلامية، هل يجوّز ذلك ظلم الناس بالقتل والتعذيب والسجن والفصل من العمل والتجاوز فى الترقيات وملء وظائف الدولة بالمحاسيب وأهل الولاء وانتهاك حرمات المال العام؟ أى دين هذا الذى يسمح بارتكاب تلك الموبقات من دعاته وأنصاره؟ ليس هو الاسلام الذى يدخل امرأة فى النار لأنها حبست هرة لم تطعمها ولم تدعها تأكل من خشاش الأرض. ان الدولة الاسلامية لا تتميز باستخراج البترول ولا برصف الطرق ولا بزيادة الجامعات، وان كان كل ذلك يصب فى مصلحة المجتمع التى هى من مقاصد الدين، لكن دولة الاسلام تتميز بإقامة العدل والقسط بين الناس كقيمة مطلقة هى هدف رسالات السماء جميعاً، «لقد أرسلنا رسلنا بالبينات وأنزلنا معهم الكتاب والميزان ليقوم الناس بالقسط»، لا تفرقة بين عدو أوصديق «ولا يجرمنكم شنآن قوم على ألا تعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى». ويفخر المسلمون بنموذج الخلافة الراشدة ونموذج عمر بن عبد العزيز لا بسبب الانجاز المادى الذى حققوه ولا بالفتوحات التى زادوا بها رقعة دار الاسلام ولكن بالنموذج الأخلاقى العالى الذى ضربوه للناس فى العدل والصدق والأمانة والزهد فكان ذلك النموذج سبباً فى دخول المخالفين وأعداء الأمس دين الله أفواجاً. وثبت المسلمون الجدد فى الشام ومصر وشمال افريقيا والهند والأندلس على دينهم حتى بعد أن تغيرت موازين القوى فى غير مصلحة المسلمين مما يؤكد أكذوبة أن الاسلام انتشر بالسيف.


    وأخشى أن أقول إن ضعف النموذج الأخلاقى فى ادارة الدولة هو أخطر مساوئ الانقاذ ليس فقط على الحركة الاسلامية ولكن على مستقبل الاسلام فى السودان. ولنتذكر أن زوال الخلافة الاسلامية فى تركيا فى نهاية الربع الأول من القرن الماضى كان سببه الخطايا والموبقات التى ارتكبها المتأخرون من سلاطين آل عثمان، مما أدى الى تنكر النخبة الحاكمة الجديدة للاسلام نفسه الذى بنى لهم دولة عظيمة استمرت زهاء القرون الستة حمت خلالها أقطار العالم الاسلامى من الاستعمار وهددت ثغور أوربا من الشرق والجنوب. ولو صدع علماء المسلمين فى الدولة آنذاك بإدانة تلك الأخطاء والكبائر لما قامت ثورات ضد ظلم الخلافة واستبدادها فى السودان واليمن والجزيرة العربية والشام، ولما تنكَّر أبناء تركيا مهما أحاطت بهم المؤامرات للدين الذى جمعهم ووحَّد كلمتهم بعد شتات وبنى لهم مجداً بعد أن كانوا فى الحضيض من الأمم. وهذا ما يدعونا الى الجهر بكشف الأخطاء التى نظن أنها تخالف قيم الدين ومبادئه لأننا نؤمن بأن تبرئة الدين أهم عند الله والناس من تبرئة الأفراد والحكومات، ولتذهب عصبية التنظيم الى الجحيم! ولعل فى هذا اجابة لكاتب جريدة «الحياة» الذى اتهمنا بتتبع أخطاء الانقاذ دون حسناتها، وقد فاته أن كلمة «سمعنا» التى وردت فى المقال استعملت مجازاً بمعنى شهدنا وعرفنا لا بمعنى قال لنا فلان أو علان، وكنت أظن أن الخطايا التى أتحدث عنها هى من المعلوم لدى الكثيرين من أهل السودان ولا تحتاج الى دليل حتى نسأل عمن قال لك هذه أو تلك من الأخطاء، وهى معلومة بالضرورة لمن يمتهن العمل فى «أمن المجتمع»!



    والسؤال المهم الذى يتعلق بالدولة فى الاسلام هو: هل يجب على أية جماعة اسلامية تؤمن باقامة أحكام الاسلام فى الحياة العامة أن تفعل ذلك ولو قهراً؟ انى أجد تناقضاً واضحاً بين إقامة أحكام الدين وبين فعل ذلك قهراً، فالدين يقوم على حرية الاختيار «من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر»، وكل العقود فى الدين ومن بينها عقد الخلافة تقوم على التراضى، فالاكراه يبطل العقود ابتداءً ولذلك عرف الاسلام البيعة الطوعية للحاكم منذ وفاة الرسول «صلى الله عليه وسلم» قبل أن تعرفها أمة من الأمم باسم الديمقراطية أو الليبرالية. وكان عتاب القرآن للرسول «صلى الله عليه وسلم» انه لن يهدى من أحب ولكن الله يهدى من يشاء لأن مهمته تنتهى عند البلاغ «وما على الرسول إلا البلاغ المبين». إن على الجماعة الاسلامية أن تبذل جهدها فى اقامة الدين فى مجالات الحياة المختلفة ومن بينها مجال الحياة العامة ولكن أن تفعل ذلك برضى المجتمع وقبوله، وهى ليست مسؤولة اذا رفض المجتمع دعوتها، والأفراد ينالون جزاءهم بقدر اخلاصهم وجهدهم ولا يحاسبون بالنتائج، وليس هناك حساب جماعى لأسرة أو عشيرة أو جماعة دينية «كلكم آتيه يوم القيامة فرداً». واذا أضفنا الى ذلك استحالة تطبيق قيم وأحكام الاسلام قسراً سقطت كل حجة فى استلام السلطة بالقوة دعك من التمسك بها بالقوة مما يعنى فشل النظام فى كسب قلوب الناس. وقد ضرب لنا الرسول «صلى الله عليه وسلم» المثل الأعلى حين أقام دولة المدينة بتراضٍ من المهاجرين والأنصار واليهود والمشركين من العرب كما تشهد بذلك «صحيفة المدينة».

    إن أول بنود احياء العمل الاسلامى هى التمسك بقيم الدين فى الحياة، والجماعة التى تستهين بتلك القيم من أجل السلطة والجاه ليست جديرة بحمل لواء الدعوة، فكل العبادات تقوم على تزكية النفس حتى يستقيم سلوكها، ومن لم يضرب القدوة بسلوكه القويم لن تجد دعوته أذناً صاغية. وأحسب أن المثل الأخلاقى الذى ضربه الشيخ عبد الرحيم البرعى لدعوة الاسلام فى السودان تفوق جاذبيته كل ما فعلته حكومة الانقاذ منذ أن جاءت الى الحكم الى يومنا هذا. نواصل فى الحلقة القادمة قضايا الإحياء التى تعرضت لها الورقة.

    (إنتهى)












    دنقس
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2005, 07:17 AM

المكاشفي الخضر الطاهر
<aالمكاشفي الخضر الطاهر
تاريخ التسجيل: 08-08-2004
مجموع المشاركات: 5628

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: التحية لمجلس الأمن ..... صفقوا جميعا (Re: Abdulgadir Dongos)

    دنقس

    صدقني أنا مع ما أراه حقا

    وسوف تجدني ضد الحكومة فى مواطن كثيرة ولكن الأمر ليس عشان خاطر أهلنا فى دارفور هناك أجندة خفية تريد أمريكا تمريرها ولسنا أغبيا لهذه الدرجة


    اللهم فك أسر أهلنا فى دارفور بل وفك أسرنا جميعا وارحم ضعفنا وتولي أمرنا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2005, 07:32 AM

Tumadir
<aTumadir
تاريخ التسجيل: 23-05-2002
مجموع المشاركات: 14699

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: التحية لمجلس الأمن ..... صفقوا جميعا (Re: المكاشفي الخضر الطاهر)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2005, 09:10 AM

المكاشفي الخضر الطاهر
<aالمكاشفي الخضر الطاهر
تاريخ التسجيل: 08-08-2004
مجموع المشاركات: 5628

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: التحية لمجلس الأمن ..... صفقوا جميعا (Re: المكاشفي الخضر الطاهر)

    شكرا يا تماضر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de