حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 13-12-2018, 00:40 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة حمور زيادة(حمور زيادة)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
27-11-2009, 09:51 PM

فخرالدين عوض حسن
<aفخرالدين عوض حسن
تاريخ التسجيل: 02-01-2005
مجموع المشاركات: 1682

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: وليد محمد المبارك)

    Quote: مأمون التلب ابدى وجهة نظر موضوعية
    لا اعتقد ان فيها اي نوع من القسوة
    اهم حاجة انها افضل من الاحكام القائمة على المجاملات


    نعم انه مقال رائع جدا ويشرح امراضنا الاجتاعية

    وشهرة الزيف

    ومحاولة التسلق

    ولو بكفن الأباء

    وأقرب الاقربين

    من اجل كسب رخيص

    يعاني مجتعنا كثيرا من الانتهازية
    ومدعي النضال
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-11-2009, 10:03 PM

وليد محمد المبارك
<aوليد محمد المبارك
تاريخ التسجيل: 04-12-2004
مجموع المشاركات: 26313

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: فخرالدين عوض حسن)

    حمور يا عزيزي

    اشتكي احد الفنانين للراحل محمود فلاح ان احد كتاب الصحف يهاجمه ويسئ اليه دائما

    رد عليه محمود فلاح فقال

    اجمع كل الجرائد التي يهاجمك فيها .. وبعد عام ضعها على الارض واصعد عليها

    ثم انظر هل سترتفع ام ستهبط ( او كما قيل )
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-11-2009, 10:05 PM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: فخرالدين عوض حسن)

    Quote: يعاني مجتعنا كثيرا من الانتهازية
    ومدعي النضال
    فعلا دي مشكلة بتعاني منها البلد
    وبرضو البلد بتعاني من الوهم البجوا خاشين تووووش بدون فهم
    البلد دي بتعاني من حاجات كتيرة انا شاكي يكون عندها يواسير تصدق ؟!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-11-2009, 10:08 PM

وليد محمد المبارك
<aوليد محمد المبارك
تاريخ التسجيل: 04-12-2004
مجموع المشاركات: 26313

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    Quote: انا شاكي يكون عندها يواسير تصدق ؟!!!


    هاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاها

    يا ود الصايم

    دور عربيتتك امشي شم لي الريحة جم البيت

    ههاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاها
    هاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاها


    والله انتو بالليل حلوين خلاص
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-11-2009, 10:25 PM

السيد المسلمي
<aالسيد المسلمي
تاريخ التسجيل: 27-11-2008
مجموع المشاركات: 4944

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: وليد محمد المبارك)

    Quote: فعلا دي مشكلة بتعاني منها البلد
    وبرضو البلد بتعاني من الوهم البجوا خاشين تووووش بدون فهم
    البلد دي بتعاني من حاجات كتيرة انا شاكي يكون عندها يواسير تصدق ؟!!!
    أصابك ياكبير !
    مافي داعي تشلت الراجل دا كدا !!



    ــــــــــ
    أين جارك أبوضايان ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-11-2009, 10:41 PM

محمد عبد الماجد الصايم
<aمحمد عبد الماجد الصايم
تاريخ التسجيل: 16-10-2005
مجموع المشاركات: 34989

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: السيد المسلمي)

    Quote: البلد دي بتعاني من حاجات كتيرة انا شاكي يكون عندها بواسير تصدق ؟!!!



    وأنا أقــووووول!
    عشان كــدا الواحد كل ما
    يشوف ليهو صحن شطة أعصابو تبوظ!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 05:43 AM

عبدالكريم الامين احمد
<aعبدالكريم الامين احمد
تاريخ التسجيل: 06-10-2005
مجموع المشاركات: 32520

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: محمد عبد الماجد الصايم)

    هلا يا كائنات وعيدكم سعيد..
    مش ملاحظين انو جماعتنا المثقفاتية دول لمن يجو يعملو تجريدة نقدية(علي قولهم) ضد الراي العام في المنبر ده بستعلمو طوالي حاجات هلامية زي
    1- باقين
    2-رهط
    3- كائنات
    4- مجانية
    وطوالي كمان بدوا انفسهم الانواط والاسامي الرنانة علي شاكلة
    1-سدنة الادب والثقافة
    2-سدنة الوعي في السياسة....
    وطوالي يتحولون الي (تامبيرت ثقافية ملانة فل بالزعل) وبشوتو مقولات جميلة المنظر ولكنها قبيحة المخبر ولو عملنا ليها فرفر بسيطة كده بنلقاها متناقضة مع حاجات كثيرة _قادننا بيها وضاربين فيها نوبة الاشعار.. بتلقي
    1- محاولة وصايا وفرض وعي علي البشرية دي
    2- محاولة تكميم حريات بدواعي هلامية (الجودة- الوعي- الشنو كده ماعارف).
    .....................
    الادب والغناء والحاجات الزي دي بتهابش ياخي وجدان الناس وشي لو ما عجب الناس ما بشيدوا بيهو ساكت
    كونه طالع من نبض الناس ومهابش حياتهم..
    والداير هيلمانة زي بتاعة حمور دي اليقول هنا في المنبر ده كتابات طالعة من جوووف الناس ونبضهم
    ومتواضعة تضحك وتبكي وتفرح وتغني وتتجول بيننا..

    (عدل بواسطة عبدالكريم الامين احمد on 28-11-2009, 05:44 AM)
    (عدل بواسطة عبدالكريم الامين احمد on 28-11-2009, 05:46 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 06:32 AM

ياسر هرون ابوالقاسم

تاريخ التسجيل: 26-07-2008
مجموع المشاركات: 370

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: عبدالكريم الامين احمد)

    Quote: الادب والغناء والحاجات الزي دي بتهابش ياخي وجدان الناس وشي لو ما عجب الناس ما بشيدوا بيهو ساكت
    كونه طالع من نبض الناس ومهابش حياتهم..
    والداير هيلمانة زي بتاعة حمور دي اليقول هنا في المنبر ده كتابات طالعة من جوووف الناس ونبضهم
    ومتواضعة تضحك وتبكي وتفرح وتغني وتتجول بيننا

    ههههههههههههههه والله انت يا كيكي ما ناقش اي حاجة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 06:41 AM

عبدالكريم الامين احمد
<aعبدالكريم الامين احمد
تاريخ التسجيل: 06-10-2005
مجموع المشاركات: 32520

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: ياسر هرون ابوالقاسم)

    Quote: ههههههههههههههه والله انت يا كيكي ما ناقش اي حاجة

    سلام يا ياسر
    وعيدك سعيد.
    كلامك في محلو يا ياسر انا زول جنقو جورو ساااكت
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 06:49 AM

وليد محمد المبارك
<aوليد محمد المبارك
تاريخ التسجيل: 04-12-2004
مجموع المشاركات: 26313

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: عبدالكريم الامين احمد)

    يا كيكي انا زاتي معاك في الحاجة القلتها دي

    وحمور عاجبني

    حمور يا كاتب الجنقو جورو البروتاريا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 06:58 AM

عبدالكريم الامين احمد
<aعبدالكريم الامين احمد
تاريخ التسجيل: 06-10-2005
مجموع المشاركات: 32520

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: وليد محمد المبارك)

    Quote: يا كيكي انا زاتي معاك في الحاجة القلتها دي

    وحمور عاجبني

    حمور يا كاتب الجنقو جورو البروتاريا


    هلا يا وليد وعيد سعيد..
    وحمور زيادة wayeeeeeeeeee
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 11:27 AM

د.نجاة محمود


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: وليد محمد المبارك)

    سلامات

    قرأت مقال ولدنا مأمون سعدت جدا به

    وتمنيت يرد عليه حمور
    لتكون هنا سجالات ادبية راقية..

    مشلة مقال مأمون هو مقال انطباعي عما كتبه الابن حمور

    رغم عدم خلوه من الغرضية
    الا انه كان سيكون سجال جميل ممتع
    بين كاتبين من جيل واحد.

    ادهشني قليلا الحكم الاخلاقي على عمل حمور من التلب الطارح نفسه كاتب حداثي..
    رغم ان حمور الى حد ما كاتب محافظ ولا يخلو من تقليدية ميزت كتاباته
    من جيله الذي يميل الى التجريب..

    والتحية للابن مأمون والابن حمور..فب تحريك بركة الادب الاسنة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 11:37 AM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: د.نجاة محمود)

    Quote: وتمنيت يرد عليه حمور
    لتكون هنا سجالات ادبية راقية..
    Quote: رغم عدم خلوه من الغرضية
    نجاة اختي
    كل سنة انت واسرتك بالف خير

    ..

    ..

    عليك الله يا نجاة سجال شنو الانت بتتكلمي عنو
    واحد بيقول ليك انت ما اديب وختاها ليك تااااااخ كدا
    اجي اناقشو في شنو تاني
    اجي اقول ليهو لا والله انا اديب
    الكتابة مغرضة مافي كلام
    بيفرحوا بيها انصاف واشباه المثقفين زي ناس ملاسي ديل ومن لف لفو
    وملاسي معذور لانو اي كتابة اكتر من سطرين بتخلعو
    انت مالك يا امي .. كدي براحة اقري الكلام تاني
    وراجعي مداخلتي الاولى وخشي الرابط
    واحكمي بعد كدا
    يديك العافية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 09:47 AM

عبدالكريم الامين احمد
<aعبدالكريم الامين احمد
تاريخ التسجيل: 06-10-2005
مجموع المشاركات: 32520

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    Quote: صحبك دا مجتهد اجتهاد كبير عشان يبقى مثقفاتي
    الزول دا بصرف كترة بنزين في نطيطو ورا مجالس الثقافة والمثقفين
    من مركز الخاتم عدلان لوين كدا ما عارف
    يازول قرب يبقى ناشط عديل كدا لكن عندو عيب واحد الكلام الكتير بطرطشو
    وبجهجه راماتو وببقى زى الديك الضاربو سمير هههههه

    هلا يا وهبة وعيدك سعيد يا كائن..
    انت عارف انا منتظر التجريدة الجاية الفيها ممكن يسمو البشرية الهنا دي (اشخاص)
    عشان بس اقول ليك (هلا يا وهبة يا شخص) لووول..
    اخونا سحس حاصلة ليهو رجة ثقافية
    لا قادر يبقي مع سدنة الادب في برج عاجي مفروش بريش النعام الفكري
    ولاقادر يبقي مع البشرية الكائنات المتضامنة... فعشان كده اصبح (حالة هجين ) في النص كده
    لاتعرفو ديك ضاربو سمير
    لاتعرفو سمير ضارب ليهو ديك هههههه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 10:47 AM

Mohamed E. Seliaman
<aMohamed E. Seliaman
تاريخ التسجيل: 15-08-2005
مجموع المشاركات: 17863

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: عبدالكريم الامين احمد)

    حسين ملاسي وحمور زيادة
    وبقية الإخوان كل عام وأنتم بخير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 10:59 AM

شول اشوانق دينق
<aشول اشوانق دينق
تاريخ التسجيل: 13-02-2006
مجموع المشاركات: 5332

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: Mohamed E. Seliaman)

    Quote: نحن، في ملف (تخوم) لا نتضامن مع حمور زيادة بتاتاً، بل سنعمل لإسقاط حملته النجوميّة بوضوح.


    ده كلام مأمون التلب الفوق ده


    Quote: من حق مامون وملف تخوم ان لايتضامن مع حمور لكن ان يسعي لاسقاط حملته النجومية لماذا ؟


    ده جزء من كلام جنابو عمر المقتبس الفوق ده

    الله يديك العافية يا عمر.


    لاحظ، مأمون التلب لا يتضامن بتاتاً مع حمور هو ومن معه فى ملف تخوم ... بل يعملون لإسقاط حملة نجومية حمور!!!




    -----------
    زول فرحان عشان حرقو غرفة زول!!!
    ما تشتغلو بيهو كتير التلب ده يا شباب ... حمور لا يحتاج تضامنك يا التلب ومن معك فى ملف تخوم.


    ---------

    كل سنة وإنتو طيبين وحمور زيادة بالف خير وأديب كبير ولو كره المرجفون.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 11:17 AM

Hussein Mallasi
<aHussein Mallasi
تاريخ التسجيل: 28-09-2003
مجموع المشاركات: 26226

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: شول اشوانق دينق)

    Quote:
    مش ملاحظين انو جماعتنا المثقفاتية دول لمن يجو يعملو تجريدة نقدية(علي قولهم)
    ضد الراي العام في المنبر ده بستعلمو طوالي حاجات هلامية زي
    1- باقين
    2-رهط
    3- كائنات
    4- مجانية

    5- غوغاء
    6- طبول.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 11:33 AM

Hussein Mallasi
<aHussein Mallasi
تاريخ التسجيل: 28-09-2003
مجموع المشاركات: 26226

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: Hussein Mallasi)

    بعد أن أفسدت علينا المصانعة و مسك العصا من النص معظم ملفات الصحف الثقافية؛
    أتى مأمون التلب – و بكل شجاعة – و قال للأعور أعور في عينو.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 11:41 AM

Hussein Mallasi
<aHussein Mallasi
تاريخ التسجيل: 28-09-2003
مجموع المشاركات: 26226

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: Hussein Mallasi)

    Quote: وتمنيت يرد عليه حمور

    حمور لا يجرؤ إلا على الاختباء خلف عبد الوهاب علي الحاج.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 11:49 AM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: Hussein Mallasi)

    Quote: حمور لا يجرؤ إلا على الاختباء خلف عبد الوهاب علي الحاج.
    عبدالوهاب علي الحاج تطير عيشتو
    عبدالوهاب دا درع للاختباء ولا كائن متضامن
    حددوا لينا يا جماعة الشربوت تقل لينا راسنا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 11:44 AM

وليد محمد المبارك
<aوليد محمد المبارك
تاريخ التسجيل: 04-12-2004
مجموع المشاركات: 26313

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: Hussein Mallasi)

    وحال مامون حال
    عميان بقول لاعور ... اعور فيي عينو

    مع انو العميان ما بكون عارف ياتو عين للاعور سليمه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 11:50 AM

Hussein Mallasi
<aHussein Mallasi
تاريخ التسجيل: 28-09-2003
مجموع المشاركات: 26226

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: وليد محمد المبارك)

    ظن حمور – كما ظنت لبنى - أن باستطاعته خداع كل الناس كل الوقت.



    ____
    المساكين استثناء.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 11:55 AM

وليد محمد المبارك
<aوليد محمد المبارك
تاريخ التسجيل: 04-12-2004
مجموع المشاركات: 26313

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: Hussein Mallasi)

    بختك يا حمور
    هذا الهجوم والدفاع يوضح مدى تاثيرك

    فمهاجميك حساد
    والمدافعين عنك مريدين

    وفي الحالتين انت اثرت في الناس او اثرتهم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 12:42 PM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: وليد محمد المبارك)

    كبّ الله دمي مثل دم مخاض الناقة السودانية
    وسكاني الضبع الذي حملها وعادي ليها وعارفها بتلد في قصيِّر
    وكجمني التمساح المساح الشايل بكالوريوس هندسة زي كيكي
    ان كان ملاسي الحداثي فاهم جملة واحدة من الكلام التحت دا


    ...فَلأَمُتْ. لأَمُتْ وحدي، محمولاً على مساماتِ سريرٍ نُسِجَ لي من وَيْلٍ بدين. ولْأَمُتْ إذَاً كما يليقُ بجريحٍ وحيدٍ أنْ يموت. وذلك الذي أغْضَبَني؟؛ ذلك الإنسان؟!، سوف لن يجدَه خَدَمُ الدَّينونةِ أبداً!. فبعدَ أن اْستوثَقْتُ لحظتَها مِنْ أنَّ الرَّقيبَ يَنْعَمُ داخلَ حمَّام المدرسة، فَتَّحْتُ أزرارَ قميصي بثباتٍ، وأنْزَلْتُ السَّحَّابَ الـجِّلْدِيَّ الـمُؤَصَّلَ في تكويني الصَّدريِّ فأحدَثَ ذلك فتحةً في حموضتي، قدَّرْتُ أنَّها تَسَعُ القَصْدَ وتزيد. قَبَضْتُ على ذراعِ المزلاج الصَّدِئِ وأدَرْتُها بحرصٍ مخافةَ تنكسرُ في يدي، وقد كان الصَّريرُ كافياً لإيقاظِ الرَّجلِ من حُمَّى الذُّهولِ بِلَوْثَةِ الخَلْقِ فِيَّ، لكنَّه بَدَا أشرسَ صدْقاً من أنْ ينجو. دفعتُ ضَلْفةَ النَّافذةِ إلى داخل صدري، وعندَمَا لمستُ الرَّجلَ بخِنْصَرِي أخذ بالتَّضاؤلِ حثيثاً حتى غاب داخل كَفِّي، وبخِفَّةٍ دَسَسْتُهُ في مياهي وأغلقْتُ عليه بالمزلاج، ثمَّ رفعتُ السَّحَّابَ ومضَيْتُ راكلاً على غير هُدَى نُعُوشاً سَمْرِيَّةً ودَهْشاتٍ مُصَنْفَرَةً بالأغاني، ثُمَّ خرجَ الرَّقيبُ من الحمَّام مُتَسَلِّلاً كالسَّارقِ تاركاً نِعْمَتَهُ تمسحُ الصُّفْرَةَ عنها بالمناديلِ تُلْقِمُها فتحةََ المرحاض، وكانت أصابعي مكلَّفَةً في تلك السَّانحةِ الوجوديَّةِ النَّادرةِ بتسليم أزرار القميص الطَّليقة إلى فتحاتها. وقبل أنْ تزولَ غِشاوةُ الهديلِ عن عينَي الرَّقيبِ فيراني، أنْبَتُّ جناحَيَّ الهائلين تسلَّقتُ الرِّيحَ رُخَّاً مريداً يبصُمُ بصرخته على مهبل الفراغِ البَانِي. «...». ذهَبَتْ نفسي، كما هو دارجٌ هناك، في المَلأِ الجَّانبيَّ من الصَّيف ـ حيث يَتَّخِذُ كَتَبَةُ ضفائرِ البَيِّناتِ الفِرْدَوْسِيَّةِ بُيُوضَ التَّماسيحِ قوالباً لتنشئةِ صفات الآدمييَّن المواليد وتعليبِها في رقائقَ حافظةٍ من جلودِ الأيَّامِ السَّاخنة، بحيث تتسَلَّمُها الأنْفُسُ القديمةُ المُسَخَّرةُ دون أن تُرْجَأَ طلباتُها كما كان يحصل لدى عهود الصِّناعات التوحيديَّةِ المنقوضة، فتَحْمِلُ النَّفْسُ من فورها ضفيرةَ الصِّفاتِ وتمضي بها إلى الخُلَقَةِ الآدميَّةِ الفارغةِ النَّيِّئةِ وتنفخها فيها ـ ذهَبَتْ نفْسي قبل أن أعرفها، وكانت متبرِّمةً قانطة. الذي حصل، أنها كانت تنتظرُ أن يُؤْذَنَ لها بإجازتها الدَّهريَّة الخامسة عندما كُلِّفَتْ بي، فقدَّمَت ورقتَها راغمةً تطلب الصَّفاتِ التي تطلبها عادةً كلّما أقبَلَت على خلقٍ جديد، وهي تثق في قدرةِ هذه الضَّفيرةِ التَّكوينيَّة على إبلاغِ الكائنِ إلى عَدَمِهِ نظيفاً سالماً. ولكنْ مِنْ قُصُورٍ في الدِّقَّةِ واْنصرافٍ عن الحدْبِ على سلامةِ التَّكوينِ، تسبَّبَ عاملُ تسليمِ الصِّفاتِ المهمِلُ في أنْ تُباغَتَ نفسي بعد مُضِيِّ أوانِ التَّعديلِ بأنَّه قد خُتِمَ عليَّ بقلبِ عنكبوتٍ، خلافاً لما كان مكتوباً على الطَّلب، إذ أنَّها ـ نفسي ـ كانت قد بيَّنَت بوضوحٍ رغبتها من أنَّها تريد لي في الموضعِ ذاته الذي حُمِّلَ بقلبِ العنكبوتِ قبضةً رصاصيَّةً مُحَلاَّةً بشريطٍ مِنْ خَوْفِ أوَّلِ ثمرةِ جَوَّافَةٍ طُبِعَتْ بالحياة، صِفَتُها جنونُ التُّرابِ الذي خَذَلَ الآدَمِيْنَ التِّسْعَةَ الفاشلين. لَكُنْتُ إذَاً آخَيْتُ بي جَوْهَرَ الطَّيَرَانِ النَّاصع!، لَكُنْتُ لَـحِقْتُ بكلِّ حَرَكَةٍ بعدَ حُدُوثِها وعرفتُ إلى أين تذهب!، لَكُنْتُ رأيتُ صورةَ النَّومِ ولمستُ صندوقَها النَّفْسِيَّ حينما تَنْدَسّ فيه عقبَ اْستيقاظي!، لَكُنْتُ أدركْتُ وِجْهَةَ الصَّوتِ تلوَ اْنقضائه وآنَسْتُ له بدناً!. والغبار؛ الغبارُ الرَّهيفُ الذي لوْ لم يكن لي قلبُ عنكبوتٍ لكان الآن يُنَزِّهُ قُرُودَهُ الجَّابرسيَّةَ في أفلاكِ ذاكرتي!، بلى، هو الغبارُ ذاتُه، هذا العالقُ بأمعاءِ صمتيَ الدَّقيقةِ مُحْتَضِنَاً ذبابَ النَّوايا المخلَّد، كنتُ، لولا غَلَطَ القِرَانِ الذي أفَاءَ عليَّ بالقلبِ الخاطئ، لا ريب سأسْقيهِ محلَباً وسجاجيدَ منسوجةً من سَهَرٍ وأيَّاماً وياقاتٍ مُنَشَّاةً بالزَّمنِ والقيامة. وَلَّا قَمْحُ السُّكون!، ذلك الوغدُ الـجَّميلُ الـجَّائر!، حامِي وُجُوهِ الفَرَاشَاتِ من يومِها التَّالي!، حاصِـرُ المكانِ في دمعة!. ذلك الـ...قَمْح!. كنتُ كَمْ سَأُسَهِّدُهُ في السَّارَّةِ الخاوِيَةِ بأعماقي، وأنتظرُ في شغفِ الطِّفلِ معجزاته، راقصاً يُخَاصِرُنِي حُسْنُهُ الشَّديدُ، ولو ستأتي نهايةُ الرَّقْصَةِ حاملةً رماحاً علينا، فقمحي ما كان ليمانع في التَّوَقُّفِ عند إحدى حافَّاتِ الطُّوَى لتناول قطعة من شهابٍ فاهمٍ، والاسترخاءِ منصتاً لانشقاق الكواركات الرَّتيبِ، وتنشيطِ النَّزِيلةِ الـجُّهَنَّمِيَّةِ في روحِهِ بنقطةٍ من مُسْتَقْطَرِ الزّجاجِ الطَّازج. «يَسْتَجْلِبُ مرقصُ الباطنِ الفضائيِّ السادسِ ثمارَ الزّجاجِ بالتَّهريبِ السَّالبِ من مشكاة النُّور المحمَّديِّ المتحجِّرة، عبر حقولٍ ساحليَّةٍ مُتْلَفَةٍ يسكنها المباشرون أصحابُ الـمِهَنِ الحُلْوَةِ، تحملها حميرٌ روائيَّةٌ حُرَّةٌ جَرَّايَةٌ إلى مخازنِ المرقصِ مخترِقةً أعمالَ الدُّنيا وصباحاتِ النَّاسِ واللِّينَ الكبيرَ الـمُتَرْجَمَ تحت كلماتِ المطهر المرَّة». هه...، ولي قلبُ عنكبوتٍ لكنْ، فَرَكْلَةٌ وحسب، هي ما اْستَحَقَّ هذا الهواء النَّزيه، ولأَمُتْ، مثلما للمستحيلِ أن يفعَلَ، صَمَدَاً في غابة الغياب.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 12:57 PM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    كتب الجميل العم شوقي بدري
    Quote: كتب الابن الاديب حمور زياده موضوعاً رائعا تطرق فيه للجندى المجهول محمد عبد الله شقيق المهدى الذى قتل فى معركه الابيض . ومن المؤكد ان تاريخ السودان كان سيكون متغيرا اذا كتب لمحمد عبد الله ان يعيش بعد سقوط الخرطوم . لان المهدى لم يثق باهله الاشراف فيما عدا شقيقه محمد . كما اورد بابكر بدرى فى تاريخ حياته ان المهدى قال ود سليمان امين بيت المال قد افسد الاشراف وانه يتبرأ منهم دنيا وآخره ونفض ثوبه ثلاث مرات .

    وكانت هذه مداخلتى وردى على الابن حمور زياده الذى هو المؤزخ والاديب الذى انتظرناه كثيرا .
    ..............................................................

    كتبت كثيرا عن فترة التركية الاخيرة. ولم يسمع الناس او لم يهتموا . فترة التركية الاخيرة كانت حكم سوداني ببعض الاشراف من مصر والانجليز والقناصل الاوربيين. لان عندهم مصالح تجارية وهذه اصعب واسوأ فترة في الحكم التركي .وهذا ما ساعد في اشعال الثورة المهدية.

    هنالك مثل يقول جانا جية سعيد باشا . وسعيد باشا عندما جاء في الستينات الى الخرطوم. اقتنع بان السودان مشكلة بالنسبة له . وانه يكلف خزينة مصر اكثر من ما يدخل عليها. وان جنوده يموتون في السودان بسبب الامراض او القتل او الاحتراب. فأخذ كل الدفاتر والقى بها في النيل حتى المدافع القى بها في النيل. وغسل يده من السودان .

    شقيق سعيد باشا , ابو صقور الذي اتى للصيد بالصقور في السودان, مرض ومات قبل ان يرجع الى مصر . وكان الكبار في كاكا شمال اعالي النيل يحكون لنا عن ابائهم الذين شاهدوه يصطاد بالصقور. كان هذا بالنسبة لهم نوع من السحر.

    اجتمع كبار السودانيين. وطلبوا من سعيد باشا ان لا ينسحب من السودان.... وأعيد ... ان لا ينسحب من السودان. لان انسحابه سيجعل (الناس تاكل بعض) وانهم سيكفونه مؤونة السودان. ولن يكلفوه اي شيء ,بل سيرسلون له جزية. وصار ابوسن مديرا للخرطوم . وصار من حكام السودان ابو نخرة الدنقلاوي. وخالد زقل قريب المهدي الذي عرف بالمؤامرة والكذب. ولا يزال السودانيون يقولون ما تزقل. وكان الحاكم الفعلي في دارفور قبل سلاطين باشا. وكان ادريس ابتر وشقيقه اسماعيل ابتر حكاما في الرجاف . وادريس كان ادمرال ومساعد الزبير باشا في فترة من الفترات لدرايته بالمراكب والابحار . وهو رئيس ما عرفوا بالبحارة الذين سيطروا على تجارة الرقيق والعاج من الجنوب. ولا ننسى الزبير باشا الذى كان من اتباعه فى الاول ادريس ابتر والنور عنقره ورابح فضل الله .

    كان هنالك كثير من الابطال اللذين خدموا الحكومه . منهم الملك صالح وعفيفى وود الترحو فى دارفور وخشم الموس فى الخرطوم وعلى الجله وعبد الرحيم ابو دقل . وعبد الرحيم ابو دقل وعلى الجله تعاونوا مع الجيش الغازى . وقام عبد الرحيم ابو دقل باعتقال الخليفه شريف واولاد المهدى وسلمهم للحيش الغازى . ونصب على الجله زعيما لقبيلته بعد الفتح ..

    وكان هنالك الياس باشا ام برير الذي حكم كردفان وهو جعلي وكان اغنى رجل في الابيض وينافسه اولاد دفع الله. إلا أن الغديات انتفضوا ضده وقالوا (انحنا مناجل ــ جمع مانجولك ـــ وما بندفع الطلبة للجلابة). وحورب الغديات ومات شيخهم. ولم يفسح الجنود لابنائه لكي يتراجعوا بجسمانه كالعادة بل ضايقوهم. ومن وصلوا مراكز عليا من السودانيين كان الشلالي الذي قتله المهدي وابوكوكة الذي هلك هو وجيشه وهو يحاول ان يفك حصار بارا عندما كان يدافع عنها النور انقارا (النور عنقرة). عند موت ادريس ابتر في بارا 1882 ترك جزاء من جنوده الذين اتى بهم من الرجاف وهو في طريقه للخرطوم. وهؤلاء الجنود انضموا الى جنود النور عنقرة ودافعوا عن بارا.

    الفترة التي سبقت استلام السودانيين للجزء الاكبر من السلطة في السودان, كانت فترة الاوربيين الموظفين مثل استانلي بيكر حاكم السودان ود. امين و جسي الايطالي وآخرين.

    لاصلاح الامر تعاهد الخديوي مع غردون باشا الذي اشتهر بالشجاعة وكان متدينا ويكره الظلم وتجارة الرق. ولكي يتفرغ لمحاربة تجارة الرق رفض مرتب استانلي بيكر الذي كان عشرة الف جنيه استرليني في السنة واقتنع باثنين الف جنيه فقط. كان يصرف جلها في امور خيرية. وكان يطوف كل السودان. وينظر في الشكاوي وكان له في كل بلدة صندوق شكاوي وحارب تجارة الرق بطريقة عقائدية واعطى الرقيق حريتهم. وكان غردون باشا يسافر في بعض الاحيان لوحده وعلى جمله.

    هنالك صورة لغردون الباطش والذي فتك بالصينيين. ولكن غردون كان يظن انه يحارب نظام امبراطوري كريه كانت العبودية عموده الفقري. وكان العبيد يقتلون لاقل سبب. وكان مئات المطوشين يخدمون في قصر الامبراطور حتى منتصف القرن العشرين. وكانت مقابض السيوف والخناجر والبنادق تصنع من عظام سيقان وافخاذ العبيد.

    وفي الهند اوقف الانجليز عادة حرق الزوجات بالقوة. وعندما قال احد المهراجات لجنرال انجليزي نحن دولة تقاليدها تقول ان المراة تحرق بعد موت زوجها. فقال الجنرال الانجليزي نحن دولة تقاليدها تقول ان من يحرق سيدة نقتله.

    لا تنسى عزيزي حمور . ان اليابان لم تكن تسمح للنساء بان يصوتن او ان يكون لهن اي تنظيم او وزن سياسي او اجتماعي , الى ان ارغم الجنرال الامريكي المتغطرس الاستعماري ماكآرثر امبراطورية اليابان باعاطاء النساء حقوقهم المدنية.

    ليس كل ما قام به الانجليز او الاوربيون سيء.

    وكما كتبت من قبل ان غردون كان ارق قلبا واكثر معقولية من الانصار الذين هاجموا الخرطوم ومنهم جدنا الاكبر محمد ود بدري وابنه بابكر بدري واخوته سعيد وموسى واعمامهم مالك وشكاك وكل اهلهم.

    وزوجة بابكر بدري فيما بعد نفيسة بت احمد المليجي شاهدت وهي طفلة صغيرة والدها واخوتها الاربعة مرفوعين على اسنة الرماح عندما اجتاح الانصار الخرطوم. انا اورد هذه الاشياء حتى نعيد النظر في التاريخ.

    عندما اقيل الياس باشا امبرير من حكم كردفان واتو بمحمد سعيد جراب الفول, لان القبائل لم تقبل بالجلابي. حقد على الحكومة وكان من خيرة جواسيس المهدي واتصل به فيما بعد وشجعه على الهجوم على الابيض. وكان المهدي في زياراته قبل اعلان مهديته ينزل عنده. ولكن الرجل الذي كان له القدح المعلى في مساندة المهدي وتشجيعه كان الفكي المنا وهو من الجوامعة وكان قريبا جدا من محمد شقيق المهدي وهذان الشخصان كانا اقوى شخصين في بداية الدعوة المهدية.

    ارجو ان نلاحظ ان هنالك اكثر من فترة كان فيها غردون في السودان. ففي الفترة اللتي خلف فيها صمويل بيكر كان يريد ان ينشر العدل ويوقف المواطنين بواسطة حكامهم من اولاد البلد . وهذه هي الفترة اللتي استعمل فيها الكرباج بشدة ونهب الخلق. وكلمة سلفقة تاتي من الكلمة سفالق وهذا ما يضيفه محصل الضرائب لنفسه وحرفت الكلمة وصارت سلفقة. غردون كان يحاول ان يعطي الناس قدوة حسنة فكان لا يسمح بالنهب ويدفع ما ياكل جنوده ويدفع اجر الجمال اللتي يستخدمها, على عكس الآخرين. وعندما اعجب بجمل جورجس ميخائيل في الابيض وهو شقيق يوسف ميخائيل المقدم ملازم الخليفة عبدالله فيما بعد وصاحب الطاحونة في الابيض وكاتب مذكرات يوسف ميخائيل. والجمل كان مشهورا اشتراه غردون بستين ريال وكان هذا اكثر من ثمن عبد شاب قوي وكانت الاغنية تقول.

    جمل جورجس ابغوفه

    افتحولي الباب اشوفا

    ستين ريال دقوها في المخلوفه

    وهذا شيء غير عادي ان يساوم وان يشتري حاكم السودان جملا من مواطن. وهذا الجمل يقف الاآن في ابردين في اسكتلندا . فمن الصورة اللتي اخذها غردون صنع تمثال لغردون على ظهر ذلك الجمل. شاهدناه ونحن صغار في الخرطوم مع تمثال كتشنر على الجواد.

    جميل يا حمور انك تطرقت لمحمد عبدالله شقيق المهدي. فمحمد كان رجل ادراي ولم يكن لعبدالله التعايشي دور يذكر قبل استشهاد محمد عبدالله في الابيض. الى معركة الابيض لم يستعمل المهدي اي سلاح ناري وكان يقول ان السلاح الناري نجس وانه لوكان يفيد صاحبه فكان من الممكن ان يفيد الذين كان يحملونه في حروبهم ضد المهدي. ولكن بعد ان تعرض المهدي لهزيمة مؤلمة في هجوم على الابيض وموت شقيقه محمد احس المهدي بفاعلية سلاح النار. وكاد المهدي ان يفقد حياته في تلك المعركة ولو واصل الجنود مطاردتهم فمن الممكن جدا انهم قد يقتلوا المهدي وكثير من قواته ولكنهم رجعوا بسرعة للتحصن.

    بعد هذا قويت حجة من كانوا ينادون باستعمال سلاح النار وارسلوا لاحضار الاسلحة النارية والمدافع اللتي غنموها من راشد والشلالي وتغيرت طبيعة الحرب.

    الخليفة عبدالله التعايشي وكثير من اهل دارفور كانوا يعرفون قيمة السلاح الناري . فعبدالله التعايشي كان فكي الرزيقات والذي يكتب احجبتهم في حربهم ضد الزبير باشا. ولقد اسره الزبير باشا وامر بقتله ولكن قضاة الزبير باشا عارضوا قتله بدعوى انه رجل دين وليس بمحارب.

    وهنا تغيرت الحرب من حرب شجاعة وفروسية وسيوف ومزاريق الى حرب بنادق الرمنتون والمدافع. وكان هذا انتصارا للمعسكر الذي ينادي باستعمال سلاح النار و ولمع نجم حمدان ابوعنجة. وهو الذى اجهد جيش هكس للمتابعه والهجوم بالبنادق فى الليل . والنور عنقرة والزاكي طمل بعد ان انضما للمهديه . وكل من تحكموا في سلاح النار. وتغير ميزان القوه لان اولاد البحر لم يكونوا متمكنين من استعمال سلاح النار . .

    بعد سقوط الابيض وموت محمد عبدالله الذي كان المقرر والقائد في الثورة المهدية فتح الطريق امام عبدالله التعايشي وكان قتل العجيل في الابيض وارسال قوة للحاق بالفكي المنا في عقر داره وقتله واسترجاع كل الاسلاب والغنائم اللتي اخذها من الابيض.

    وكان المهدي قد اودع اسرى الحكومة بعد سقوط الابيض عند بعض رؤساء القبائل. وبعد ان قويت شوكة عبدالله التعايشي, ارسل لزعماء هذه القبائل بقتل الاسرى ومن بينهم محمد سعيد جراب الفول حاكم كردفان. وكان المهدي قد عفى عنهم في الابيض. وكان الغديات مثلا سعداء بقتل الاسرى انتقاما لقتل زعمائهم متناسين ان السبب كان الياس باشا امبرير الذي صار الآن احد المقربين من المهدي.

    من اسوأ ما حدث في بداية المهدية كان كتلة ابوحراز جنوب الابيض. وقد قتل فيها النساء والاطفال وتلتها كتلة التيارة. واجبر النساء لان يسقطن على السيوف باعناقهن حتى يتجنبن الوقوع في اسر الانصار.

    محمد عبدالله شقيق المهدي كان يتسم بالمعقولية وكان شجاعا يتقدم الصفوف ولهذا قتل في الابيض. كما لم يكن يسمح للاشراف او اهل المهدي بان ياخذوا اكثر من الآخرين وبد موته صار الاشراف يسيطرون على الخلق وكان لهم من العبيد والحشم . وعاشوا حياة تفوق حياةالحكام السايقين وكان وقتها ود سليمان هو امين بيت المال, فقال المهدي في الجامع وكما اورد باكر بدري بعد ان سمع باذنه..... ود سليمان خرب الاشراف انا متبري منهم دنيا واخرة .....ونفض ثوبه ثلاثة مرات.

    محمد عبدالله شقيق المهدي كان رجلا بسيطا متجردا والمهدي سمى ابنه عليه. وهذا الابن كان كذلك شجاعا ومقداما وهو اول من استشهد من كبار رجال المهدية في كرري . وعندما كانت الرشاشات تفتك بمشاة الانصار كان بعض القواد يقف ساكن على ظهر الخيل فقال محمد ابن المهدي ...يعني نستناهم لمن يجو يمسكونا بالايد.... ودفع بحصانه الى اتون المعركة لكي يستشهد مثل عمه وسميه..

    التحية,,,

    شوقي

    أها شن نفرك انت يا التلب الما سمعنا بيك ولا شفناك الا لمن جابك ملاسي في شوال ورماك لينا هنا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 01:01 PM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    ياحليل الطير الرحل
    اكان قريب في زحل
    احب التلامذة السكنوا البحر


    ..

    ..

    ..

    المهم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 01:02 PM

Mohamed E. Seliaman
<aMohamed E. Seliaman
تاريخ التسجيل: 15-08-2005
مجموع المشاركات: 17863

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    الأخ عبد الوهاب كل عام وأنتم بخير
    Quote: ان كان ملاسي الحداثي فاهم جملة واحدة من الكلام التحت دا

    ملاسي ليس حداثيا
    لكن لجلبك هذا النص فائدة
    عارف قصة التاجر البجاوي وشوال الفاصوليا الكاسد؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 01:17 PM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: Mohamed E. Seliaman)

    حبيبنا محمد الحسن
    كل عام وانت لاف خير
    Quote: عارف قصة التاجر البجاوي وشوال الفاصوليا الكاسد؟
    لا والله ما سمعت بيها
    المايك معاك ... نورنا
    مع خالص الود


    _______________________________________
    Quote: ملاسي ليس حداثيا
    طيب لما هو ما حداثي
    البسوي فيهو دا شنو ؟
    ياخ الزول اكبر مغفل لاقاني في حياتي
    بقى زي هشام هباني كل ما يهمه انو يكون في حالة صراع ومشاكل في شنو هو ذاتو ما عارف ؟
    الغبي ملاسي ما عارف الشباب ديل بيخططوا في شنو ولشنو
    الموضوع اكبر من امكانياتو ومقدراتو الذهنية
    ياخ لو قرا النص الفوق دا براااحة كدا بفهم لكن نقول شنو
    الفهــم قســم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 01:32 PM

عبدالكريم الامين احمد
<aعبدالكريم الامين احمد
تاريخ التسجيل: 06-10-2005
مجموع المشاركات: 32520

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    Quote: بعد أن أفسدت علينا المصانعة و مسك العصا من النص معظم ملفات الصحف الثقافية؛

    دايرين اخونا ملاسي بعيدا ايضا عن المصانعة ومسك العصا من اي جزء منها
    يورينا الراي بتاعو في النص الماموني الجابو وهبة ده.؟؟؟


    بدون مزاوغة يا حسين كونك الان هنا في هذا البوست رافع شعار
    لا للمصانعة ولا لمسك العكاكيز من نصها..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 03:29 PM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: عبدالكريم الامين احمد)

    Quote: دايرين اخونا ملاسي بعيدا ايضا عن المصانعة ومسك العصا من اي جزء منها
    يورينا الراي بتاعو في النص الماموني الجابو وهبة ده.؟؟؟
    ياكيكي
    يازول راي شنو زولك دا دفن دقن
    دا مابتاع راي دا بتاع Delivery بس
    وياخد البقشيش بتاعو وينطلق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 04:16 PM

عبدالكريم الامين احمد
<aعبدالكريم الامين احمد
تاريخ التسجيل: 06-10-2005
مجموع المشاركات: 32520

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    هلا يا رهط
    وملاسي ده انا عارفو ماعندو قدرة فكرية او نقدية ينضم في شان ادبي
    بدون الاستناد علي حائط البقج والسبهللية القاعدة امفكو..
    ولكن السؤال ده اتحداه ان يجاوب فيهو عشان نمشي معاه لقدام في ما يلي اجابته..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2009, 04:29 PM

ناذر محمد الخليفة
<aناذر محمد الخليفة
تاريخ التسجيل: 28-01-2005
مجموع المشاركات: 29123

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: عبدالكريم الامين احمد)

    كدي دقيقة يا أخوانا ...

    محمد سليمان كل سنة وإنت طيب ..

    يا ريت لو حكيت لينا القصة دي تكون مشكور :

    Quote: عارف قصة التاجر البجاوي وشوال الفاصوليا الكاسد؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-11-2009, 11:43 AM

Hussein Mallasi
<aHussein Mallasi
تاريخ التسجيل: 28-09-2003
مجموع المشاركات: 26226

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: ناذر محمد الخليفة)

    و أنت بألف خير يا حبشي.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-11-2009, 12:19 PM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: Hussein Mallasi)

    كتب د.سيف النصر
    Quote: اولا ارجو أن تقرأ مداخلتي هذه في سياق أنها تأتي من قارئ عادي للادب لا علاقة له بالنقد الادبي و ادواته و مناهجه الا بالقدر الذي يتيح له رؤية اكثر عمقا و تبصرا للنصوص الادبية .
    القضايا التي طرحها مقالك هي قضايا ذات طبيعة خلافية و من الواضح أنك و الأخ حمور تنطلقان من خلفيات متابينة و هذا في رأيي يمكن أن يكون اساسا للحوار بدلا عن محاولة
    الاقصاء او الالغاء . انت تعيب على نصه المباشرة و الهتافية و هو يرى أن النص الذي تمثله غارق في التجريد و الرمزية و الغموض و هو موقف قد عبر عنه بوضوح على صفحات س.اونلاين عدة مرات . اعتقد أن هذا هو ما يجب أن يدور حوله الحوار و ليس محاكمة النوايا حيث أنك لم تقدم في مقالك دليلا على أن حمور يقود حملة لتلميع نفسه و تقديم ذاته كمعارض او مناضل بافتعال المعارك او الحرائق

    رداً على الكائن الحاقد مأمون التلب هنا في منتدى سودان فور ثري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-11-2009, 12:25 PM

عمر عبد الله فضل المولى
<aعمر عبد الله فضل المولى
تاريخ التسجيل: 13-04-2009
مجموع المشاركات: 12078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    اتمنى ان ارى الاخ محسن خالد في هذا البوست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-11-2009, 12:50 PM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حينما يقسو مأمون التلب – محقاً – على حمور زيادة (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    Quote: لاحظت أيضاً أن بعض "المتضامنين" نسب لمأمون هذا النص، وبإصرار عجيب، على الرغم من أن خيطه الموجود في الرابط أعلاه والذي كان قد تم نقله إلى س. أونلاين في بوست تحت عنوان "النهلة توصد أزرقها"
    يا نجاة محمد علي
    واضح من كلامك الفوق دا إنك بتاوقي هنا ... انا لم اورد النص اعلاه على انو الكاتبو مأمون ابدا لكن اوردتو على انو بداية الصراع او القشة التي قصمت ظهر بعير الحداثة وما بعدها ... وانا عارف عنوان المدونة بتاعة التلب لكن ما بتهمني باي شي لا هو لا كتاباتو
    وانا استغرب انسانة زيك بكل فطنتها وحكمتها التي لفتت نظر حسين ملاسي وطفق يتسق معها واحيانا يستنكف كيف فاتت عليك حكاية انو مأمون التلب دا عندو كلمة مرور حيث حمور يستطيع الرد عليه وذهب الي فور اوول دي ما بتديك انطباع انو الناس ديل عندهم مخطط تاني غير النقد .
    وسيف النصر جاب التايهة
    Quote: انت تعيب على نصه المباشرة و الهتافية و هو يرى أن النص الذي تمثله غارق في التجريد و الرمزية و الغموض و هو موقف قد عبر عنه بوضوح على صفحات س.اونلاين عدة مرات . اعتقد أن هذا هو ما يجب أن يدور حوله الحوار و ليس محاكمة النوايا حيث أنك لم تقدم في مقالك دليلا على أن حمور يقود حملة لتلميع نفسه
    يعني الحكاية كلها اختلاف مدارس وقع ليك ... اها الايامات الفينا حقت ناس حمور ومن لف لفو وبإذن الله في عيد الاضحى بتاع عام 2750 هـ سيذكر العالم بعد ان تسود الحداثة وما بعد الحداثة وما بعد بعد الحداثة ويصبح العالم موغلاً في الرمزية عندها فقط سيذكر العالم بان في السودان كان هناك كاتب يدعى مأمون التلب وسيرمز له بأب قرشين - مش برضو رمزية - وربما خُلِّد الفنان احمد رمزي وهاني رمزي والمذيع عمر الجزلي ...
    تحياتي ليك ولحسن موسى وللتالت المعاكم (ما بعرف اسمو) وكما ارجو ان تبلغي تحياتي لبرج ايفل

    عمك وهـبة
    كائن متضامن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-11-2009, 12:33 PM

نهال كرار

تاريخ التسجيل: 16-01-2005
مجموع المشاركات: 3335

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: Hussein Mallasi)

    * محاولة ربط بوست ( النهلة توصد أزرقها ) بمقال مأمون محاولة لا تخلو من السذاجة وإستغباء القارئ!
    بالله مأمون كتب رأيه في نص محمد الصادق أو حتى وجه رد لمأمون !!؟ يحمد لمأمون التلب بأنه يجاهر برأيه دون أن يعير إي انتباه لهتيفة نجوم سودانيز أون لاين !
    * لو كلف احدهم نفسه مجهود دقيقة من القراءة لكتشف بأن حمور لم يكتب رأيه فيما يخص النص. صاحب النص لم يكن مأمون بل محمد الصادق.
    * لماذا يترك مأمون دكين الذي كتب رأيه بوضوح, ويتعدى محمد حسبو الذي عبر عن رأيه في أكثر من مناسبة ليعادي حمور الذي لم يكتب رايه بتاتا!
    * أفضل طريقة لإفراغ مقال عن محتواه هو إجاد مخرج لعدم الرد الموضوعي, والافضل هو النيل من كاتبه بتهم عشوائية فارغة.وأفضل وسيلة لمداراة عدم القدرة على الرد الموضوعي هذه الهتافية الواضحة للعيان في هذا البوست.


    __________________________
    * قمة الشخصة والعدائية هو نقل نص محمد الصادق الى هنا للنيل من مأمون ! فقد إعتاد الأخ ناقل النص اسلوب التهريج والإضحاك كنوع فريد من الكتابة ! وهو بنقله لنص محمد الصادق يواصل مسلسل الإستظراف !
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-11-2009, 01:02 PM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: نهال كرار)

    نهال كرار
    لو ملاحظة دي المرة التانية انك تسيئي لي
    المرة الاولى كانت في بوست لطارق المكي وبدون سبب واضح او ما واضح وانا فوتها
    لاني لا احب الاحتكاك بالانسات والسيدات عموما في حياتي العادية وهنا في المنبر
    والمرة دي برضو لم يرد اسمك ولا مرة في البوست دا
    انا اورد نص محمد الصادق اورد سورة الكافرون دي ما شغلتك
    طالما ما انا لم اتعرض لك
    المرة الجاية ما بفوت
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-11-2009, 01:39 PM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    Quote: محاولة ربط بوست ( النهلة توصد أزرقها ) بمقال مأمون محاولة لا تخلو من السذاجة وإستغباء القارئ!
    وبعدين انت البوست بتاع النخلة ايه ما عارف انت عملت فيهو شنو ؟
    ما تراك شيلوك حاجة من فور اوول انت ذاتك ما عارفاها هي شنو .... وذكرتيني حبوبتي وانت واقفة تشكري المتداخلين على المرور وتديهم موية من الزير بالقرعة ... أسف بالكباية مش برضو الاخت حداثية ...
    المرة الوحيدة الاتكلمت فيها شاكلت دكين لما كتب اسم روزمين غلط
    Quote: ..* قمة الشخصة والعدائية هو نقل نص محمد الصادق الى هنا للنيل من مأمون ! فقد إعتاد الأخ ناقل النص اسلوب التهريج والإضحاك كنوع فريد من الكتابة ! وهو بنقله لنص محمد الصادق يواصل مسلسل الإستظراف !
    شخصنة شنو وعدائية انت يوم واحد لقيتيني كاتب لي قصة ولا قصيدة ولا جيت قلت انا اديب .. دي طريقتي انا زول بخش هنا عشان اتونس مرات مع المناضلين ومرات مع الفنانين بحكم الود القديم وايام كنت بتعاطى الثقافة الشخصنة والعدائية في النص الفوق دا ما في كلامي انا ودا طبعاً لو ماكان عندك غرض ما من وراء مداخلتك دي
    Quote: ...* لماذا يترك مأمون دكين الذي كتب رأيه بوضوح, ويتعدى محمد حسبو الذي عبر عن رأيه في أكثر من مناسبة ليعادي حمور الذي لم يكتب رايه بتاتا!
    ديل لانهم ما نجوم وجماعتك ديل الجريفاوي والتلب مستهدفين النجوم على حد تعبيرهم راجعي النص
    وبعدين وين الهتافية في كلامي الفي البوست دا كلو سوى المناكفات مع ملاسي ...

    __________________
    وياريت كان انت بموضوعيتك المعروفة كان تورينا رايك شنو في النص بتاع التلب دا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-11-2009, 02:36 PM

عبدالكريم الامين احمد
<aعبدالكريم الامين احمد
تاريخ التسجيل: 06-10-2005
مجموع المشاركات: 32520

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    هلا يا وهبة ويبدو انو الموضوع ده حصل فيهو (تدويل)..
    وشكلو كده حيجيب نضمي من كيانات ثقافية ليها ضل..وطبعا حيلمو في الموضوع ده يفرفرو يفرفرو لييييك
    كده والدايرين يطلعو خالي ذهن بطلعو ..ويردحو ردحي تقيل... ولكن
    بعد كم يوم كده حيجو يعملو راكوبة تاني في الموضوع ده وحيقولو عاوزين يعملو مراجعات......
    ....
    استغرب لاشارة الدكتور التي حاولت جر الموضوع الي حالات الذهن (وكان الذهن المركز والصاحي ده الله وزعوا لناس وما وزعو لناس)..
    اللنك البجي البلد دي يا دكتورة بتفرفر فرفرة تقيلة حتن النضمي بعد داك..
    (فاستنادك علي صراع القلب والعقل ثم الاشارة الي الذهن تظل حالة قياس غير دقيقة)
    فالبوست المشار اليه كان من واحد من اشهر البوستات في هذا المنبر ومن اول كلك فيهو حتعرف الكتاب لكلام بتاع اوصادها منو..؟؟؟
    والحوار الذي دخل فيه حمور وكل مداخلات حمور كانت تلخص (الكلام ده انا ما فاهمو ولكن ليس ضده)
    ...
    الصراع صراع مدارس وفي راي اعتقد بان مامون التلب وغيره من الشباب يمثلون مدرسة ادبية معينة لهم
    وانطلق من المنفستو بتاعها لمصادرة نص حمور واعدامه بل حريق كتب حمور زاااتو..
    وعشان نستفيد منك يا دكتورة وبكل احترام ياريت نشوف رايك
    في ثنائبة
    (جودة النص واعدامه ) ودي المظلة الانطلق منها مامون في كل كتاباته في امر حمور
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-11-2009, 02:51 PM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    Quote: ليعادي حمور الذي لم يكتب رايه بتاتا!
    انا كنت متأكد انك كنت مجرد نقلتية في بوست النهلة وحتى دينا خالد اشفقت عليك وقالت ليك
    Quote: نهال ؟؟ يعنى كان لازم تنزلى البوست دا انتى ؟؟ اهو كدا جبتى للراجل الهوا..(وش)
    اها نرجع لحمور وهل هو قال راي ولا لا
    ملحوظة : انا بكتب وصاري وشي بحيث لا ادع مجال للاضحاك والاستظراف .
    انت في نظرك الواحد لما يجي يقول راي الا يبدا بعبارة :(والله انا في رأيي) ولا كيف ؟
    حمور كتب :
    Quote: اما الكاتب البينشر و يصدر فبفترض فيو انو هو كاتب صاحب رؤية يريد ايصالها الى الناس .. عن طريق الشعر .. القصة .. المقال ..السناريو الدرامي ..
    يبقى طالما بخاطب الناس فانا ما بخاطبم بما افهمه انا فقط او اقول عنهم ما فهموني لأنو انا ما كاتب عشانم .. اذا ما كاتب عشانم طيب ناشر عشان منو ؟ هل نشرت عشان لذة ان يقال نشر ؟ اكيد لأ و الا يبقى عبث.
    وكتب ايضا
    Quote: يا صديقتي نهال الكاتب حين ينشر يخاطب الناس
    عشان كده لازم ينتظر الاعجاب و الفهم
    اقلبي اي رواية لصنع الله ابراهيم و عايني في صفحتا الاخيرة شوفي الشكر للناس الراجعوها معاو و ادوهو نصايح ..
    ليه يقبل النصايح
    مش هو بيكتب بجنونو و معبرا عن ذاتو ؟
    كلامك يا نهال صاح اذا كنت بكتب خواطري في دفتر برتقالي مرسوم على غلافو فراشه .. لكن طالما بكتب في قصيدة/قصة/رواية/مسرحية/مسلسل (للنشر)فانا بكتب للناس .. و طالما بكتب للناس فلازم اتوقع الفهم و انتظر الاعجاب و الا فلاكسر قلمي و استبدله بوسادة انام عليها في سطوح بيتنا و اغرق في خواطري بلا زحمة ورق بلا طباعة بلا صداع
    Quote: لكن من ما الله خلقني ما مر بي كاتب قال ما مهم الناس يفهموها او يحبوها لأني كاتبا عشان روحي ..
    دي كلها آراء ان كنت لا تعلمين يا هداك الله
    Quote: لهذا استحق اليوت ان يقال عنه انه الرجل الذي اخذ الشعر من حياة الناس و وضعه في اعلى رف من المكتبة.

    وهنا ضاقت صاحبة البوست ذرعا وتفضلت
    Quote: المشكلة في البتعمل فيه دا؟ فكيت جملتي مسكت في المقولة الكتبتها عن اليوت فكيت المقولة جيت قلت ليه ما رديتي لدكين!!
    انت يا حمور بالجد بتتناقش ولا عندك سبب تاني لدخول البوست
    Quote: أولا لا أنا صاحبة الكتاب ولا ناقدة أدبية علشان أشرح وأقدم توضيح أو قراءة مختصة
    أنا قارئة زيي زي دكين وغيره.

    ألم اقل لك انك كنت مجرد نقلتبة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-11-2009, 05:09 PM

بشري الطيب
<aبشري الطيب
تاريخ التسجيل: 29-11-2004
مجموع المشاركات: 1157

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: وين يا كائن!!!!! (Re: عبدالوهاب علي الحاج)


    من خلال متابعتي لهذا البوست أجد أن هناك البعض توقف عند كلمة (كائن) بإعتبارها كلمة ليس في محلها أو قد تحمل بعض السخرية
    وهذه الكلمة متداولة بين شلة محددة في فترة سابقة وقد كان وحيد محجوب أول من بدأ إستخدامها وسط هذه الشلة وقد أشار التلب لذلك في صدر المقال
    لذلك الإعتراض على هذه الكلمة بالتحديد للتدليل على (غرض) التلب لا يخلو من (غرض).

    أما عن موضوع مقال التلب فقد يتفق الكثيرين في أن قصة حمور موضوع المقال قصة عادية جداً ولكن المفارقة في مصادرة التلب لتضامن الآخرين مع حمور وهذا التضامن ليس منبعه نص حمور وإنما تضامن ضد مصادرة حقه في النشر.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-11-2009, 05:44 PM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    Quote: فالبوست المشار اليه كان من واحد من اشهر البوستات في هذا المنبر ومن اول كلك فيهو حتعرف الكتاب لكلام بتاع اوصادها منو..؟؟؟
    هلا يا عبدالكريم
    المشكلة يا كيكي الناس الزي نهال كرار دي انا بفهم نفسيتهم كويسزي دي بيكون عندها اخوها او قريبها او اي زول ذا صلة مثقف او مثقفاتي وديل كنا زمان بنسميهم الكائنات المتثاقفة الواحد منهم عندو زي 35 مفردة وحوالي 10 جمل بحفظهم ويبرم شعرو وينداح بعد كدا ...
    زمان في الثمانينات كان في واحد صاحبنا من الكائنات المذكورة اعلاه بيحب المثقفين وبيمووووت في المثقفات ومن اكبر خدامي الثقافة وهو ما بعرف طظ من سبحان الله غير الحصيلة المعرفيه الانا ذكرتها فوق دي .. بيتهم كبير وبيسع من الحبايب الف ... المهم الزول دا كل يوم اثنين بيكون مواظب على دار اتحاد الكتاب في المقرن ويتواجد بدار النشر وبيخلط في جنينة الحيوانات وتمشي معرض كلية الفنون تلقاهو قدااااام واساسي في حفلات عقد الجلاد ومصطفى سيد احمد وعندو شرايط لحميد وقدال وايام عروض الدبلوم بتاعة معهد الموسيقى والمسرح بدري بدري ويصاحب ليك يحى فضل الله ويمشي يبيت مع الرشيد احمد عيسى وشرايط مارسيل خليفة ولازم يكون عندو مسجل ناشيونال باناسونيك وبنطلون جينز الله كييييف يا عمك... اها ما اطول عليك نرجع لزولناواوهامو
    الزول دا كل يوم خميس بيحضر لندوة صغيرة كدا في بيتهم شامل خدمات العشاء والتراطيب اللازمة .. اها الجماعة بيقوموا بيحددوا ليه الموضوع والمتحدث وهو بيدعو الناس سواء بالتلفون او يقطع قلبو بالمشاوير ... يوم اتصل بي قال لي الليلة لازم تجي وسألتو الاسئلة المعتادة
    المتحدث منو ؟ قال لي صلاح الزين
    اها الموضوع شنو ؟ قال لي البينونة
    ضحكت وقلت ليهو البينونة دي شنو كمان ؟
    قال لي ياخ انت بس تعال ...
    انا وماشي عليهم بفكر ياربي البينونة دي شنو ؟
    هل عندها علاقة بالطلاق ؟
    وصلاح الزين من متين بقى يتحدث عن الفقه ؟
    المهم لما ابتدت الندوة كان الموضوع عن البنيوية تصدق ؟!!
    اها هسه كمان نهال بتنا دي جايبة ليها مصيبة هنا وفاتحة بيها بوست لا عارفة ليو اول من آخر وفي النهاية قالت
    Quote: أولا لا أنا صاحبة الكتاب ولا ناقدة أدبية علشان أشرح وأقدم توضيح أو قراءة مختصة
    أنا قارئة زيي زي دكين وغيره.
    لو لاحظت جات قالت هتافية ومش عارف ليك ايه كدا بالمناسبة يا كيكي الـ 35 مفردة القلتهم فوق ديل بيشملوا الهتافية / الاستغباء دي زمان كانوا بيسموها الاستحمار / الاستظراف والمجانية الخ ....
    يعني ياربي الكائنات المتثاقفة دي ما حصل ليها اي تطور من الثمانينات
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-11-2009, 10:11 PM

حواء سليمان ابراهيم
<aحواء سليمان ابراهيم
تاريخ التسجيل: 13-02-2007
مجموع المشاركات: 2891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    Quote: المهم لما ابتدت الندوة كان الموضوع عن البنيوية تصدق ؟!!


    الله يجازى محنك ياخ
    كتلتنى بالضحك

    كل سنة وانت طيب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 01:10 AM

Omayma Alfargony
<aOmayma Alfargony
تاريخ التسجيل: 01-09-2004
مجموع المشاركات: 1434

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: حواء سليمان ابراهيم)

    السلام عليكم جميعا وعيد سعيد

    قبل ابداء أي رأي في مقال مأمون التلب لفت نظري مداخلة من الاخ قال فيها:

    Quote: التلب ده احقد من بني صهيون .... بالله هو حريق غرفة شخص (بغض النظر عن مدي خلافنا معاه) يبعث الفرح و الارتياح ... يا التلب اتمنى ان تحرق غرفتك و يحرق فيها اعز ما تملك و بعداك نجي نشوف فصاحتك ... اقولك شئ اتمنى من كل قلبي تحرق غرفتك و تحرق فيها انت و نتخارج من كائن حاقد كاره لغيره لمجرد اختلاف ذوق ...

    يا تلب امشي فتش ليك مصحة تتعالج فيها ... انسان مريض بحق ...



    لا وصاية عليك يا اخي ولكن ده ما رأي ده..لا تنهي عن شئ وتأتي بمثله.

    حمور نفسه لن يكون لديه رد كمداخلتك اعلاه مهما اختلف مع مأمون.

    بالجد مداخلة (خادشة للانسانية) من انسان دخل للدفاع عن الانسانية.

    ولمأمون كل الحرية في كتابة رأيه..وابداء الراحة لعدم تعرضه وامثاله للحريق لأن كتاباته التى يصنفها
    أدبية تغاير اسلوب حمور زيادة الذي يصفه بالركاكة. سيقول لك مامون انها راحة ادبية وليست نفسية اجتماعية سيصنفها مثلما صنف كتابة حمور والكائنات المتضامنة مع حمور.

    فلم يا أخي تلك المداخلة والتمني والتفشي بأن يلقى انسان حتفه في حريق مجرد أنه أبدأ رأيئا في كتابة انسان آخر.



    علي فكرة...بتصنيف المقال...

    انا

    كائنة....

    متضامنة سياسيا واجتماعية بدافع احوال البلاد والعبادالتي لن تمكن السواد الاعظم منهم من قراءة هذا البوست.
    ___________________________________________________


    لي رجعة لأوكد تضامني مع حمور.


    تحياتي يا ملاسي. وكل عام وانت بخير.


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 01:53 AM

رأفت ميلاد
<aرأفت ميلاد
تاريخ التسجيل: 03-04-2006
مجموع المشاركات: 7655

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: Omayma Alfargony)

    عندما يعمد شخص لنقد مادة .. إذاً هى موجودة .. عندما يكون العمد لتشويهها .. ذلك يعنى إنها جميلة .. هناك فعلاً سعى للنجومية .. ولا أعتقد إنه حمور ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 09:08 AM

عبدالكريم الامين احمد
<aعبدالكريم الامين احمد
تاريخ التسجيل: 06-10-2005
مجموع المشاركات: 32520

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: رأفت ميلاد)

    Quote: المهم لما ابتدت الندوة كان الموضوع عن البنيوية تصدق ؟!!



    والله يارهط المثقفاتية الوقع ملفهم في يدك ده يحلهم الحلا بله....
    وفعلا الناس ديل تقع في يدهم في تربيزة هارت تفاكري ..ولو قلت بغم بسسسس..!!
    يشبكوك انت غبي وانت ابو النوم واقعد بس ادمدم واسمع هاتيك الاركلوجيا..!!
    انا عندي معاهم مشكلتين ثلاثة مشاكل...
    1- التنميط
    2- الوصايا علي كناكيج الناس الثقافي
    3- الدعوة لمصادرة حقوق الاخريين ونقتهم الادبية بدواعي هلامية..
    والكلام الفووق ده كلو انا مطلعو من بطن مقال مامون التلب الفووق ده..
    واتمني ان ياتي شخصا من اقصي المدينة يقول لي يا ابو الكيك انت زول جنقو جورو ساكت والزول ده ما قال
    صادرو كتابات حمور وامنعوها...!!!
    ده التناقص الاكبر يا وهبة الناس ديل شاغلين الدنيا بقضايا الحريات وحرية القلم وزي ماقلت ليك بكونو
    كاتبين فيها زي ديشليون قصيدة كده...اها لمن الحكاية تجي من زول هم كاجنو ومكجننو طواالي ينفضو ليك الاقلام بتاعتهم والحرية بتضيع في شربة (تامبيرات ثقافية)..!!
    المشاكل الثلاثة الفووق دي لو شالوها من راسهم مافي معاهم اي كركبة
    وبعد داك من حقهم يجودو الكتابة بتاعتهم وشولة في احد الحروف لو راحت منهم فمن حقهم يسافروا حتي القضارف ويجيبوها من هناك..فده حقهم المشاع...
    بس ياخي اكتبو وخلو الناس تكتب معاكم ولاشنو..؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 03:45 PM

محمد عبدالله مختار
<aمحمد عبدالله مختار
تاريخ التسجيل: 20-08-2009
مجموع المشاركات: 2723

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: عبدالكريم الامين احمد)

    للتلب حق النقد ولكن ليس له إطلاقاً أي حق في الإفتراء على حمور واتهامه بالباطل ، ما قرأته لا يعد نقداً بل هو محاولة يائسة لتشويه صورة حمور ..
    أنا شخصياً أختلف في وجهة نظري مع حمور في أن بعض مقاطع القصة كان يجب الإستعاضة عنها بعبارات أخرى ولكن لا يعني إختلافي مع حمور في هذه النقطة أن أقوم بتشويه صورته وتصويره بأنه إنسان فاشل لا علاقة له بالقلم من قريب ولا بعيد ، كما لا يعني بالطبع أن أربت على نفسية التلب المريضة وهو يفتري على حمور الكذب والبهتان.
    التلب في حوجة لأن ندعو له بالشفاء من أمراضه النفسية ، اما بالنسبة لحمور فقد قلتها سابقاً وأكررها هنا مرة أخرى : إختلف الناس في نشر تلك الرواية ولكنهم لم يختلفوا قط في إبداعك ..
    عزيزي حمور : افتقدناك كثيراً وفي انتظار كلماتك الرائعة على أحر من الجمر ، ولا عزاء للحاقدين !!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 04:15 PM

نهال كرار

تاريخ التسجيل: 16-01-2005
مجموع المشاركات: 3335

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: محمد عبدالله مختار)

    قلت لي دينا قالت شنو ؟! اللهم لا تمحنا ولا تبلينا
    البوست كان لنقل خبر صدور كتاب محمد الصادق ولم يكن نقد أدبي ولاحتى قراءة لكتابه! لكن الفهم قسم
    ثم أن رأي حمور كان إعتراضا على رأي يخصني وليس مأمون أو محمد الصادق !

    دا لتوضيح الكذب الذي تحاول تمريره .. أما بقية الهتر والسخف والإستظراف فهو يعبر عنك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 05:32 PM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: نهال كرار)

    Quote: ثم أن رأي حمور كان إعتراضا على رأي يخصني

    ياخ اقول ليك حاجة
    شكــرا على المرور




    ____
    نقلتية ذاتا كتيرة عليك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 04:23 PM

وليد محمد المبارك
<aوليد محمد المبارك
تاريخ التسجيل: 04-12-2004
مجموع المشاركات: 26313

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: محمد عبدالله مختار)

    شكرا لملاسي على هذا البوست في حق حمور

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 05:00 PM

عبدالكريم الامين احمد
<aعبدالكريم الامين احمد
تاريخ التسجيل: 06-10-2005
مجموع المشاركات: 32520

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: وليد محمد المبارك)

    قبل فترة وفي احدي صحف الخرطوم تم منع مقال كتبه الاستاذ راشد مصطفي بخيت كان من المفترض نشره في الملحق الثقافي في تلك الجريدة..
    والمقال يتناول رواية فازت بجائزة الطيب صالح 2007..
    http://www.sudaneseonline.com/sections/kitabat_naqdiya/pa..._Ibrahim-alasmar.pdf
    واجمل الاشياء بالنسبة لي في هذا المقال هو مقدمته الي حلقت في الاعمال الروائية وانواعها المختلفة..
    .............
    الدكتورة نجاة التي وصفت المتضامين بالذهن الغائب..
    كتبت في هذا الامر ..
    Quote: شهدنا في الآونة الأخيرة منع العديد من المواضيع من النشر بالملاحق الثقافية بالصحف السودانية، بما في ذلك الملحق الثقافي بصحيفة أجراس الحرية التي تتبع للحركة الشعبية، شريك النظام في الحكم. هذا الوضع يجعل العديد من الأسئلة تفرض نفسها: هل وصل الخوف بالنظام إلى درجة منع المواضيع الثقافية في الصحف؟
    ما الذي يجعل قادة الحركة الشعبية، وهيئاتها المسئولة عن الثقافة على وجه الخصوص، تقف مكتوفة الأيدي إزاء هذا التغول، بينما من المفترض أن تكفل اتفاقية السلام الشامل حرية الرأي والتعبير؟
    وغيرها من تساؤلات.

    من المواضيع التي علمنا أنه تم منع نشرها هذا المقال الذي كتبه الأستاذ راشد مصطفى بخيت، ونشرناه مؤخراً بقسم كتابات نقدية بالموقع: "إبراهيم الأسمر، من حيث الرواية التاريخية وإعادة بناء التاريخ"، تجدونه:
    في هذا الرابط
    وهو مقال، كما ترون، يتناول رواية الكاتب حامد بدوي "مشروع إبراهيم الأسمر الروائي"، التي فازت بجائزة الطيب صالح للإبداع الروائي في عام 2007.

    هذه دعوة للحوار حول هذه الموجة الجديدة من قمع حرية الرأي والتعبير.

    نجاة


    ....
    الاخ مامون التلب الذي ينادي هنا بقمع كتابات حمور عبر شي هلامي كده اسماه (الخدش الادبي العام)..
    نراه هنا مستنجدا بنيفاشا
    Quote: الأستاذة نجاة
    على حسب معلوماتي، ورغماً عن أنني تقدمت باستقالتي من صحيفة الأحداث، أن الموضوع المذكور ( "إبراهيم الأسمر، من حيث الرواية التاريخية وإعادة بناء التاريخ") مُنع من النشر في صحيفة الأحداث، الملف الثقافي (تخوم)، وقد تمت مصادرته من قبل جهاز الأمن بعد أن تم تصميمه في الصحيفة، حسب إفادة أحمد النشادر رئيس القسم الثقافي الحالي بالصحيفة. وحسب حواري مع راشد بخيت.
    وإن كانت إشارتك لاجراس الحرية في ما يخص موضوع آخر، فهذا أمر آخر...
    لكن فيما يخص تغول جهاز الأمن على العديد من المواضيع المنشورة في الملفات الثقافية، فهذا أمر متكرر، منه إعلان (دارفور أولاً) والذي صادف أحداث أمدرمان الأخيرة، وكنّا قد نشرناه في تلك الأيام وتم سحبه من قبل الجهاز. (الأحداث، الملف الثقافي).

    سأعود، هذه المداخلة للتوضيح، إذا كانت صائبة، ويمكن لراشد أن يدلنا أيضاً.
    من ناحية أخرى، فصحيفة أجراس الحرية اُنتهكت من قبل جهاز الأمن في العديد من المقالات السياسية، وهو أمر واضح بالنسبة للمتابعين لأعمدة (يحتجب).
    وفي الحالتين، يظل سؤال الأستاذة نجاة حاضراً: (ما الذي يجعل قادة الحركة الشعبية، وهيئاتها المسئولة عن الثقافة على وجه الخصوص، تقف مكتوفة الأيدي إزاء هذا التغول، بينما من المفترض أن تكفل اتفاقية السلام الشامل حرية الرأي والتعبير؟).

    .......
    واتفرج حمور يتم اللولوة في رقبته وكتابته وغض النظر عن (حرية تعبيره) بل التشكيك في حريق منزله
    وكتبه في زمن ولادة الناقة...
    وبينما كتابات اخري تشيد الطريق لمناهج كتابة عديدة بينها كتابة حمور يتم استدعاء نيفاشا لحمايتها

    حقيقي عجبي..
    الرابط
    http://sudaneseonline.com/forum/viewtopic.php?p=24704&hig...6cabf8c5f86573#24704

    (عدل بواسطة عبدالكريم الامين احمد on 30-11-2009, 05:19 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 05:04 PM

وليد محمد المبارك
<aوليد محمد المبارك
تاريخ التسجيل: 04-12-2004
مجموع المشاركات: 26313

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: عبدالكريم الامين احمد)

    Quote: البوست كان لنقل خبر صدور كتاب محمد الصادق


    طيب يا نهال الحشر حمور في نص كتاب محمد الصادق شنو ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 06:31 PM

Hussein Mallasi
<aHussein Mallasi
تاريخ التسجيل: 28-09-2003
مجموع المشاركات: 26226

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: وليد محمد المبارك)

    Quote: المرة الجاية ما بفوت

    لا بدّ أن فرائصها قد ارتعدت!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 06:37 PM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: وليد محمد المبارك)

    ياكيكي
    صحبك مامون ظاااااااطو طلع كائنات متضامنة
    أقرا الكلام دا وشوف عليك النبي عمايل الناس دي
    Quote: ناشطات سودانيات في مجال حقوق المرأة يعتزمن تصعيد قضية الطفلة سيلفا
    قالت ناشطات سودانيات في مجال حقوق المرأة إنهن يعتزمن تصعيد قضية الطفلة سيلفا الكاشف التي حكمت عليها محكمة النظام العام بالجلد خمسين جلدة بتهمة ارتداء ملابس فاضحة، وقالت الناشطة في مبادرة لا لقهر النساء أمل هباني لمرايا إف أم أن جلد سيلفا يعد انتهاكاً صارخاً للقوانين ولحقوقها كطفلة. وكانت وزيرة الشؤون الاجتماعية سامية محمد أحمد، قد نفت الأربعاء علمها بتعرض احدي الفتيات الجنوبيات القاصرات للجلد بسبب ارتدائها زيا اعتبرته محكمة النظام العام في الخرطوم فاضحا، وأضافت الوزيرة في مقابلة خاصة مع مرايا اف ام ان السلطات لا تجلد النساء بسبب ارتدائهن لأي نوع من الملابس.
    هنــــــــــــــا
    هاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاااااااااااااع
    طيب يا معلم مادام طلعت فردة
    ماتجي تتضامن مع حمــور دا

    ________________
    وأنا بدوري كمتضامن عام أعلن
    كامل تضامني مع الطفلة سيلفا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 06:44 PM

عبدالكريم الامين احمد
<aعبدالكريم الامين احمد
تاريخ التسجيل: 06-10-2005
مجموع المشاركات: 32520

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    Quote:

    عودة الإبن الضال
    حول حركة الكتابة في السودان وآفاق التأثير
    مأمون التلب


    عن الملف الثقافي لصحيفة السوداني

    الظروف السياسية وقوانين الدولة في السنين الماضية كانت تدفع بالكُتَّاب للانتظام تحت أَلْوِية لا تمت لهم بصلة. تلك الجهات، والتي هي قطعاً سياسية، كان يجب أن تعي، ومن قبلها الكُتَّاب؛ أن العمل والتغيير يجب أن يكون من مواقع مستقلة لكلا الطرفين، بحيث يتكاملا دون تسلط وأُطُر قانونية، والمقصود بالأطر القانونية هو وضع قوانين لتسير عليها خُطَى الكتابة، وهي في حقيقتها مفاهيم وأخلاقيات عامة. ومن داخل هذه القوانين يتم التصنيف على حسب الظروف التاريخية المحددة إلى: (سالب وموجب، خير وشر، وطني وغير وطني، واقعي ومنفصل عن الواقع والقضايا العامة...الخ)، وغيرها من الثنائيات التي لا تمنح الكاتب سوى تغرُّباً عن تفكيره وخياله الحُرَّين. وإن كان كذلك؛ فإن الاختلاف في حركة الكتابة في السودان يأتي هذه المرة بواقع أن على الكُتَّاب مهمة صعبة وقاسية، ليس فقط محاولة الاستقلال عن قوانين بقية الحركات الْمُغَيِّرة، والعمل باتِّجاهات أفرادها وأفكارهم، وتحليل الواقع والنَّظر إليه من هذه الزاوية المستقلة فحسب، وإنما (صناعة) حركات موازية لحركة الكتابة والتي لن تجد لها نصيراً، مهما تمنَّت، سوى إرادتها وانتمائها (عودتها من الضلال) لفعل الكتابة كحياة.
    أقصد بصناعة الحركات الموازية: إيجاد قوانين جديدة وآليات جديدة لحركتي (النَّقد والنشر). وبما أن الموضوع قد فُتح على مصرعيه على دفعتين: واقعياً على مستوى الفعل الجديد لمبادرة برانا الثقافية، ونظرياً حسبما كتبت ميسون النجومي في مقالها الموسوم بـ(إشكالية إشكالية النشر) في العدد السابق من (السوداني الثقافي) بتاريخ (الإثنين 10 يوليو)، فمن المفيد أن نضيف بعض النقاط ونناقش أخرى من واقع كوني أحد أعضاء مبادرة (برانا) الثقافية.
    كان من البديهيات، وبقراءة سريعة لواقع الكتابة في السودان، أن تُولدَ حركتان موازيتان لها؛ النقد والنشر. ويبدو من أول وهلة أن هذا الحديث مفرط في تفاؤله وبالتالي؛ منطقيته. أقول أن ما يتكوَّن الآن في أحشاء الواقع الكتابي في السودان، ومنذ فترةٍ ليست بالقصيرة، هو خروجٌ قيِّمٌ عن اتِّجاهات حركة الكتابة التي سادت في السنوات الطويلة من عمر الدولة السودانية وما قبل الدولة، ولا أقصد هنا (شكل) الكتابة أو حداثتها، بل أقصد استقلالية هؤلاء الكتاب وتركيزهم الخطير على مادَّة الكتابة كمشروع حياة. هذا التركيز الذي يُشَتِّت كل الاتهمات التي كانت تَكْسِر الكُتَّاب وتحوِّلهم إلى أدوات في يدِ سلطةٍ سياسيَّةٍ أو اجتماعية، اتِّهامات من شاكلة البعد عن قضايا (شعب، أمة، دين، قيم، أخلاق) كما ذكرت، وبهذا الانتماء الجديد تكون الكتابة قادرة على بث الروح في أعضاءِ هياكلٍ عظمية كانت تجاورها في مقبرتها العتيقة، هياكل تدَّعي الحياة والتأثير مقارنةً بما يُنتَجُ من كتابةٍ وكُتَّاب!. وقد كان هذا الحق _حق التملُّص من واجبات وتأثيرات_ مكفولٌ لهذه لحركة النشر تحت تبريرات (ظروف النشر) مثلاً. ببساطة؛ حركة الكتابة الآن قادرة أن تُنشِأ تياراً مختلفاً مستقلاً بآلياته وقوانين عمله، بسلوكه وتعامله مع بقية الحركات الاجتماعية المغيِّرة والفاعلة في صياغة التاريخ.
    ما كتبته ميسون النجومي يسير في اتِّجاه فتح المجاري وتسليكها لحركة الكتابة حتَّى تستطيع أن تنهض، وإنه لا يكفي فقط وجود (كُتاب وكتابة ونصوص جديدة)، فحركة الانتاج أخذت نصيبها من التغذية والتجريب، حتى أن العلاقات الفعَّالة بين الكتاب أخذت بالنمو والازدهار، إضافة إلى زيادة وعيهم بضرورة العمل العام والجماعي وكيف يمكنهم، مع ذلك، أن يحافظوا على الخصوصية الفردية لفعل الكتابة، الشيء الذي برز على شكل تنظيمات عمل ثقافية كبيرة. إذاً؛ كل المواد متوفرة ولكن كيف يكون العمل؟ لهذا السبب بالضبط كانت الظروف مؤاتية وملائمة لميلاد مبادرة (برانا) الثقافية في العِرق المهم المسمى: النَّشر.
    تجب الإشارة في بداية الحديث أن تجربة (برانا) هي لا تزال تجربة حديثة وقيد التأسيس، ولكن انجازها التي قدمته في فترة 4 شهور لهو انجاز يستحق أن يتعامل معها من يشاء كتجربة ناضجة وذات دور وتستحق النقد بجدارة، إلا أن المكابرة لا تجدي إن تحدثنا عن دقائق العمل في مجال صناعة الكتاب، بل يجدي تتبع الأخطاء الناتجة، بطبيعة الحال، عن حداثة الفكرة، وهي تولي الكتاب مسئولية النُّهوض بحركة نشر حقيقية تناسب طموحهم وتوازي الانتاج الكتابي في السودان. الجانب السهل من الأمر كان متعلقاً بالخبرات التقنية المتعلقة بإخراج الكتاب وتحريره، وهي خبرات اكتسبها بعض أعضاء المبادرة وخوَّلت لهم تَولي المهمة مبدئياً، بمعنى أن المواد الأولية لعملية النشر متوفرة ونستطيع أن نقول: هذا كتاب جاهز للطباعة ومن ثم النشر. إضافة إلى هذه المواد الأولية هنالك المادة الأهم من كل هذا، وهي الكُتاب أنفسهم، وتجدر الإشارة هنا إلى (رأسمال) المبادرة الحقيقي المتمثل في علاقتها الجيدة مع الكُتاب السودانيين، إضافة إلى دعم الكُتاب للمبادرة من جهة أخرى، أي أن استمرار المبادرة مرهون بالتفاف الكُتاب حولها، وهو ما يحدث الآن بشكل أو بآخر. وكما قلت فهي مواد أولية ولكنك في نهاية المطاف ستواجَه بـ(ظروف النشر)، وستؤثر على عملك وتراجع من فعاليتك كثيراً، ولكن الذي تراهن عليه مبادرة (برانا) في مَحْو هذه الظروف وإثبات أنها طارئ، هو صناعة (سوق كتاب) من جديد. هذا ما غاب عن ميسون النجومي في مقالها، وهو أن كل (سلعة) مبذولة للترويج في السودان لها قاعدة وجمهور، إذ أننا إن أردنا طرح منتج جديد في السوق السوداني مثل (الزبادي) مثلاً، فإننا لن نجتهد في (إيجاد) أفواه تعرف هذا المذاق، وهو متأصلٌ في ذاكرتها تاريخياً منذ مئات السنين، وإنه لمن الضروريات أيضاً في صناعة الطعام اليومي السوداني. ولنذهب أبعد، فإن (إيجاد) سوق للـ(بيتزا) في السودان لهو مثال جيد للمناقشة، إذ كان من السهل على محلات البيتزا الجديدة أن تبني على جهد المحلات الرائدة في صناعة البيتزا في السودان، وتطرح منتجها دون مخاوف و(ظروف)!. ببساطة؛ فإن عملية خلق سوق للكتاب يقع على عاتق من يتصدَّى لمهمة تفعيل حركة النشر في السودان. وأعني (خلق) سوق للكتاب على مستوى الخطط الاستراتيجية للمبادرة، وهو ما لن يأتي بانتهاج أساليب الترويج التقليدية السائدة في مجتمعات يكون للكتاب فيها سوقاً ومجالاً وآليات. وما ساهم به سلباً أصحاب دور النشر الحالية في مجال تسويق الكتاب ونشره لا يمكن إصلاحه بسهولة، أي ترسيخ فكرة أن دار النشر ينتهي دورها بمجرد صدور الكتاب ووضعه في رف المكتبة. ولن يتم إصلاح ذلك إلا بتكاتف وتنسيق وعمل مشترك بين هذه الدور والمؤسسات الثقافية والمبادرة، إذ ليس هذا هو عمل المبادرة منفردة، وأعتقد أن مدَّ الجسور بين النَّاشرين والاتفاق على حد أدنى من المصالح، إضافةً إلى الصَرف المادي القوي دون مقابل (مرحلياً) سيأتي بمقابل (مستقبلاً) عندما ينتعش سوق الكتاب.
    من النقاط التي يجب أن نناقشها في مقال ميسون النجومي أن الاحتفال بكتاب (منزلة الرمق) لنجلاء عثمان التوم، _الكتاب الأول للمبادرة_ كان علامة فارقة في حاضر عمل النشر في السودان، ويعتبر خطوة ناجحة (أولى) للمبادرة لترسيخ تقليد ثقافي جديد (تدشين الكتاب). ومن بعد؛ تابعنا احتفالات تدشين ظهرت هنا وهناك لكُتُب جديدة (أدبية)، وحتى (مساهمة دور النشر في هذه الفعاليات)!، إذ نظَّم القسم الثقافي بصحيفة السوداني، وبالتعاون مع دار عزة للطباعة والنشر، قبل شهرين احتفالية بكتاب صادر عن الدار وهو (أنجيلا تمثال الصمت) لعبد الله الزين، وقام الناقد والكاتب عبد الحكيم عامر بكتابة دراسة حول الكتاب نشرت فيما بعد في الصحيفة. هذا كمثال، ولكن كتاب (منزلة الرمق) لا يزال جديداً، والعمل لأجل (تسويق) الكتاب مستمر في المستقبل القريب مع الكتب الجديدة التي صدرت مؤخراً عبر المبادرة. وفيما يخص (التوقيع) على الكتاب من قبل المؤلف، (حيث أشارت ميسون أن الكاتب يجب أن يكون معروفاً في البداية ليأتي الجمهور ويتلقى التوقيعات على نسخ كتابه)، هذا أيضاً موضوع مختلف في السودان بصورة تدلل على ما قلته في بداية المقال: أن حركة الكتابة متطورة وقافزة أبعد من حركة النشر والنقد. إذ أن الشاعرة نجلاء كانت حاضرة وباستمرار لدى الجمهور، وكان لها قراء يعتبرونها كاتبتهم المفضلة، وهو ما وَضَح من واقع الندوات الشعرية المتفرقة التي نظمتها المبادرة (وواحدة منها كانت في كلية الطب جامعة الخرطوم)، إذ يحتل الكاتب حيزاً عند الجماهير أولاً ومن ثم يُمنح (رخصة) النشر بالنسبة للناشر. ولكن يجب على المبادرة أن تضع في اعتبارها أن من واجباتها (اكتشاف) الكتاب والسعي نحوهم واستقطابهم للنشر؛ ومن ثم الترويج لكتبهم الأولى ولانتاجهم عبر الآليات التي اقترحتها ميسون.
    إذاً، في اعتقادي، أن مبادرة (برانا) والكُتَّاب أمام اختبار تاريخي لإثبات جدارة الكتاب بحقهم في (نفخ الروح) في حركتهم وانتاجهم، ولا يأتي ذلك من دون الالتفاف حول المبادرة ودعمها من قبل الكتاب أولاً، ومن قبل الكيانات والمؤسسات الثقافية الكبيرة، والأهم من قبل دور النشر. إذ سيكون من الجيد أن يُولد ما يشبه التحالف بين دور النشر والمبادرة من ضمنهم لخلق سوق للكتاب أولاً، بدعم العمل الثقافي في الأقاليم والعاصمة، وتنظيم قوافل تضم الكُتاب أصحاب الكتب الجديدة لمحاولة تقليل التكاليف على الأطراف. وأقول في الختام لميسون أن مقالها ضم الكثير من الحقائق والنوقص في تجربة المبادرة، صحيح، لكن عمر المبادرة قصير وأمامها الكثير لتنجزه وتتخطاه من عثرات مقيَّمة ومقدَّرة والأهم (مرئية) من قبلنا. ويظل الحديث عن حركة النقد يحتاج إلى كتابة منفصلة، بالإضافة إلى الكتابة في موضوع (الكتاب والعمل العام في الحركة الثقافية) نظراً للتداعيات الجديدة والظروف الموضوعية التي تلزمهم بالانخراط ولو جزئياً في هذا العمل لحين بروز كوادر قادرة على العمل في هذا المجال، مجال خدمة الكتاب والكتابة.


    كدي يا وهبة متع نفسك بالكلام عن حرية الكتابة ده
    وقارن ما قيل هنا وما قيل في امر حمور..
    http://sudaneseonline.com/forum/viewtopic.php?p=18872&hig...6cabf8c5f86573#18872
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 06:52 PM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: عبدالكريم الامين احمد)

    ملاسي بالله أطلع لينا من البوست
    الكلام النحن بنقول فيهو دا
    لو ركبوا ليك External Brain
    ما حتفهموا وحتحرج نفسك ساي
    قدام نجاة محمد علي المتابعة
    ودا طبعا مع كامل احترامي ليك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 07:01 PM

محمد عبد الماجد الصايم
<aمحمد عبد الماجد الصايم
تاريخ التسجيل: 16-10-2005
مجموع المشاركات: 34989

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    أصـدقائي الكائنات المترهطة والمتوهطة
    في صدر هـذا الخيط المشربكـ ومخستكـ!!
    الأخبار كويسة ولا نعمل إنزال مظلي؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 07:07 PM

النذير حجازي
<aالنذير حجازي
تاريخ التسجيل: 10-05-2006
مجموع المشاركات: 6641

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: محمد عبد الماجد الصايم)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-12-2009, 07:10 AM

عبدالكريم الامين احمد
<aعبدالكريم الامين احمد
تاريخ التسجيل: 06-10-2005
مجموع المشاركات: 32520

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: النذير حجازي)

    Quote: التوقيع:
    كائن متضامن جديد مع الأديب حمور زيادة
    ويا زعيم الكائنات المتضامنة الباشمهندس كيكي سجل أخوك معاكم

    هلا ياالنذير
    وحبابك في مدارات الكائنات وحوشها الوسيع الذي يتسع لكل محبي الحرية
    والرافضين لوصايا من يعتقدون بانهم نخب يحق لها ان تامر وتنهي وتسحل كتابات الاخريين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 07:03 PM

عبدالكريم الامين احمد
<aعبدالكريم الامين احمد
تاريخ التسجيل: 06-10-2005
مجموع المشاركات: 32520

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    Quote: لو ركبوا ليك External Brain


    كدي النعمل تفكيكة صغيرونة كده ندي (قبر) فلان دريدا القالو فووق داك هزة هزتين كده لوووول
    عن موقف اخونا ملاسي في البوست الديربي ده..
    ملاسي خاشي القيم ده بحمور ولبني ولاعبهم راس ما بين كل مداخلة والثانية.. وفي الكورس بتاع لبني وحمور ده شايل معاه الناشطين (اوبشنال)..!!
    اخونا مامون من الناشطين بالتاكيد يعني مش حيكون فرحان من ملاسي في حكاية التنكيل بلبني وولكن بكون فارد مساحات لفرح القلب عندما تاتي سيرة حمور بالطريقة الملاسية..
    الدكتورة نجاة التي تراقب من خارج الحدود اعتقد جازما بانها (ناشطين) فقرائن الاحوال لا تقول الا ذلك
    وذلك بالاضافة الي الهجمات الملاسية السابقة ضد الفوور اول وحملاته الشهيرة علي حسن موسي ونجاة زااتها
    يعني الموضوع مشبك ومعبك..
    ولكن صدقني يا وهبة الفيلم ده لذيذ..؟؟
    وملاسي بارك ليهو في راكوبة وخطاب وهو ماعارف القصة دي مودياهو وين..
    غايتو يا ملاسي يا وييييييلك
    ارشيفك ده الا تمشي تمسحو..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 07:04 PM

HAIDER ALZAIN
<aHAIDER ALZAIN
تاريخ التسجيل: 27-12-2007
مجموع المشاركات: 18105

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    Quote: الكلام النحن بنقول فيهو دا
    لو ركبوا ليك External Brain
    ما حتفهموا وحتحرج نفسك ساي
    قدام نجاة محمد علي المتابعة



    قوية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 07:55 PM

محمد عبد الماجد الصايم
<aمحمد عبد الماجد الصايم
تاريخ التسجيل: 16-10-2005
مجموع المشاركات: 34989

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: HAIDER ALZAIN)

    الكائن وهبة
    شايفكـ خشيت المرحلة الخامسة!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 08:09 PM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: محمد عبد الماجد الصايم)

    الكائن ود الصايم
    الخامسة دي كانت في الصحافة
    هسع انا في الـ 12 بعد الحجر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2009, 08:14 PM

محمد عبد الماجد الصايم
<aمحمد عبد الماجد الصايم
تاريخ التسجيل: 16-10-2005
مجموع المشاركات: 34989

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    الكائن وهبة
    أنا داير أعمل ريستارت ..
    لو وصلت مرحلتكـ دي بعمل
    ليكـ مس كـــول .. كان لقيت التلفون!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-12-2009, 10:39 AM

Siham Elmugammar
<aSiham Elmugammar
تاريخ التسجيل: 18-06-2004
مجموع المشاركات: 3488

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: محمد عبد الماجد الصايم)

    اقر و اعترف ان هذا البوست لذيذ
    وفى حضور ود الصايم الزول يقول
    كااااااااااااك

    وهبه كيكى سلامات
    احيى فيكم دريدا (كااااك تانى)

    مقال مامون ده فيهو كلام نجيض شديد لو بس المفردات ما شكلت حاجز نفسى للناس
    المعقدين ذيكم كده وكاااااااااك تانى
    رواية حمور لم تعجبنى كقارئه (معليش يا حمور) عاوزة اعبر عن رائيى وكده
    و موقف المجلس "الاعلى" للصحافة برضو ما عجبنى

    و كيكى برضو ما عاجبنى ليه؟؟؟

    لانو بقى انانى و بيستمتع براهو وما بيكورك للبيير
    يعنى وقت ملاسى بقى راس بى راس مع مامون التلب و نجاة محمد على
    انا مالى عيبنى بالاهى ما بقدر اكون مثقفاتية و لا ما بقدر
    ما عافيه ليك و الدنيا عيد

    ودينا خالد زاااتها ما عاجبانى ليه؟؟؟؟
    عاوزة اشتهر بس و كاااااااااك تانى

    يا كيكى دعنى اختلف معك و وهبه حول الحديث عن نوايا التلب
    يا جماعة كلام غيرة وحسد ده قاعد يركبنا التونسيه
    الزول امسكو مقالو و قولو الدايرنو من غير الكلام ده
    مافى سبب للدخول فى ما لا يفيد
    و طالما هو كتب ناقد كدى افرزو نقدو و خلاس
    غيرة وحسد ده كلام مستفز شديد والله
    يعنى انا استنكف اقولها لملاسى
    كااااااااااااااااااك

    كل سنه وانتو و بخير





                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-12-2009, 11:07 AM

عبدالكريم الامين احمد
<aعبدالكريم الامين احمد
تاريخ التسجيل: 06-10-2005
مجموع المشاركات: 32520

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: والمابقرا يقول ( عدس ) (Re: Siham Elmugammar)

    Quote: يا كيكى دعنى اختلف معك و وهبه حول الحديث عن نوايا التلب
    يا جماعة كلام غيرة وحسد ده قاعد يركبنا التونسيه
    الزول امسكو مقالو و قولو الدايرنو من غير الكلام ده
    مافى سبب للدخول فى ما لا يفيد
    و طالما هو كتب ناقد كدى افرزو نقدو و خلاس
    غيرة وحسد ده كلام مستفز شديد والله
    يعنى انا استنكف اقولها لملاسى
    كااااااااااااااااااك

    هلا يا بيير وحبابك والله
    وعيد سعيد وكل سنة وانتي والاهل بالف خير وبركة..
    ومعليس علي (الام لبدي) الحصلت بالطابور ده..والحكاية كانت خاطفة وسريعةو ومامون ده عصر علينا شديييييد كمتضامنين لوووول..وملاسي ايضا بداء في هذا البوست راقص طربا وسايق الكورة ماشي بيها فجات بعيدة خلاص (شي ناشطين وشيتا لبني ) سرح..
    اها قلنا البير دي اصلها الايامات دي مشكلة غياب فلو قعدنا نتظر فان التحالف الثلاثي الجديد ده
    حيعدمنا نفاخ الكائنات..ثلاثي اعني به
    1-ملاسي
    2-مامون التلب
    3-ناس المطبوعات ولا الايه ديلك..
    .....
    فكان هذا البوست يا سهام وخاشنو بالاتي..
    1- من حق مامون ان يقدم نقد ادبي وده حقه دون شك ونص حمور ده كلنا كقراء عندنا فيهو راي وقول
    ولو مامون قدم نقد منهجي مبني علي النص حتما سنطرب ونقراء بمزااج ونقش خشمنا ونفرتق
    2- لكن مامون يا سهام من مقالو صادر حق التعبير عند حمور..ومشي ابعد من كده وصادر حقوق التضامن
    وتناول حمور في شخصه كظاهرة وشكك حتي في حريق بيتهم وكمان اشار الي فرحه للحريق ده زاااتو وصال وجال
    وما خلا ليهو وللكائنات جهة يرقدو عليها..
    3-من اعلاه القصة دي ما نقد وبل ردحي وتفريغ شحنات سالبة والاشارات للشحنات السالبة دي يا سهام والاتسمت حسادة طلع من جووه بطن نص مامون ده زاااتو..
    من الاتي..
    ا- محاربة نجومية حمور
    2- تجييش ملحق ثقافي في جريدة كامل في الوقوف ضده (تخوم)
    3-اشارة الطرب والفرح للحريق كونه يقضي علي اخضر كاتب غير جيد
    4-التشكيك في الحريق والاشارة الي ان حمور عاوز يتاجر ويبيع كتابو الاتحرق..
    ده كلو يا سهام ما نقد ولا كلام نقد بل انها اشارات بتاعة وعي احتقاني وغبينة علي عينك يا تاجر..
    لانو عمري ماسمعت بناقد بقول كلام زي ده (الا يكون ده النقد الحديث وفي الحالة دي بنقول اللهم زدنا علما)...

    وبس خلااااااص..!!!
    (علي طريقة شعبان عبدالرحيم الشهيرة في دعاية الموبليات في التلفزيون)

    كفاية لحدي هنا يا بييير ما نقوم كمان نفكك زيادة (فلان دريدا ) القالو داك يقوم طالع من قبور
    من الهزهزة دي لوووول
    واشواقي ياسهام

    (عدل بواسطة عبدالكريم الامين احمد on 01-12-2009, 11:40 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-12-2009, 11:48 AM

النذير حجازي
<aالنذير حجازي
تاريخ التسجيل: 10-05-2006
مجموع المشاركات: 6641

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الكائنات المتضامنة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!! (Re: عبدالكريم الامين احمد)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-12-2009, 05:00 PM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكائنات المتضامنة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!! (Re: النذير حجازي)

    Quote: ا- محاربة نجومية حمور
    2- تجييش ملحق ثقافي في جريدة كامل في الوقوف ضده (تخوم)
    3-اشارة الطرب والفرح للحريق كونه يقضي علي اخضر كاتب غير جيد
    4-التشكيك في الحريق والاشارة الي ان حمور عاوز يتاجر ويبيع كتابو الاتحرق..
    ده كلو يا سهام ما نقد ولا كلام نقد بل انها اشارات بتاعة وعي احتقاني وغبينة علي عينك يا تاجر..
    لانو عمري ماسمعت بناقد بقول كلام زي ده (الا يكون ده النقد الحديث وفي الحالة دي بنقول اللهم زدنا علما)...
    يارهط دا كلام مليان
    يديك العافية




    __________
    اعتقد بان ملاسي أخيرا فهم ما جاء بالنص
    فخجل ثم هرول من البوست وقفاه يقمر عيش
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-12-2009, 05:48 PM

عبدالكريم الامين احمد
<aعبدالكريم الامين احمد
تاريخ التسجيل: 06-10-2005
مجموع المشاركات: 32520

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكائنات المتضامنة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!! (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    Quote: اعتقد بان ملاسي أخيرا فهم ما جاء بالنص
    فخجل ثم هرول من البوست وقفاه يقمر عيش

    هلا يا رهط وملاسي شايفو بقي عامل نيام نيام من البوست ده فعلا..
    وحتي لو جاء حيعمل فيها رايح من القضايا الاساسية وحيشوت في سفاسف امور..
    جبل الكائنات الاتعمل في البوست صعب اختراقو باخوي واخوك
    والداير يخترقو اليجي يدافع عن قمع الحريات والوصايا العملها مامون في مقاله 1
    وعشان كده النضمي بتاع المثقفاتية بهناك شايفو مشي في اتجاهات ساورا ومحاولة مقارنتها بما حصل..
    في ابتزال رخيص وفهم عجيب لدور الجماهير في تشجيع الفنون وكانو الجمهور هو من عليه ان يعمل جيك للساوند او يجي يشارك في الكورال(دايما الحيطة المايلة عند البشرية دي هي الجمهور)...

    __________
    قريت الجزء الثاني من مقالة مامون وبداء اكثر معقولية وقربا من النقد المباشر بعيدا عن الهتافية
    وتوجيه الخلاف صوب شخصنة الامر في مدار حمور الشخص ...فوجب علينا احترام وتقدير هذا الخط
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-12-2009, 06:29 PM

Hussein Mallasi
<aHussein Mallasi
تاريخ التسجيل: 28-09-2003
مجموع المشاركات: 26226

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكائنات المتضامنة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!! (Re: عبدالكريم الامين احمد)

    Quote: رواية حمور لم تعجبنى كقارئه (معليش يا حمور) عاوزة اعبر عن رائيى وكده

    في زمن التضامن المجاني – و كائناته – أصبح
    مجرد إبداء الرأي يستوجب الاعتذار .. فتأمل!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-12-2009, 07:23 PM

عبدالوهاب علي الحاج
<aعبدالوهاب علي الحاج
تاريخ التسجيل: 03-07-2008
مجموع المشاركات: 10571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكائنات المتضامنة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!! (Re: Hussein Mallasi)

    Quote: وحتي لو جاء حيعمل فيها رايح من القضايا الاساسية وحيشوت في سفاسف امور..
    والله ياكيكي انت سحار عديل كدا
    Quote: في زمن التضامن المجاني – و كائناته – أصبح
    مجرد إبداء الرأي يستوجب الاعتذار .. فتأمل!!
    شوف زولك خلاص الدرب راح ليو في الموية
    ههههههههههه





    __________
    كيكي يامعلم تعال وقع لينا هنا خلاص دايرين نقفل البوست دا
    في ساعته وتاريخو وحنفرتق لساتكو ونرفعو في حجار الى حين اشعار آخر
    قوووود قيم ماي فريند
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-12-2009, 10:42 PM

Tabaldina
<aTabaldina
تاريخ التسجيل: 12-02-2002
مجموع المشاركات: 11844

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكائنات المتضامنة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!! (Re: عبدالوهاب علي الحاج)

    ..
    .
    ونما كائن جديد يعيش فى جلباب وهبة ..

    ___________

    يا وهبة كل سنة وانت بخير
    بس والله اتلومت مع صديقكـ شديد..
    الا ان كنت لا تزال تصنفه _كائنا_ أسفيريا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-12-2009, 07:16 AM

Siham Elmugammar
<aSiham Elmugammar
تاريخ التسجيل: 18-06-2004
مجموع المشاركات: 3488

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكائنات المتضامنة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!! (Re: Tabaldina)

    العزيز كيكى
    بارك لى انضمامى الى زمرة الكائنات
    والله يا ملاسى انت اذنيك ذاتن ما قاعد تقرأ بيهن
    الله فى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-12-2009, 07:38 AM

عبدالكريم الامين احمد
<aعبدالكريم الامين احمد
تاريخ التسجيل: 06-10-2005
مجموع المشاركات: 32520

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكائنات المتضامنة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!! (Re: Siham Elmugammar)

    Quote: كيكي يامعلم تعال وقع لينا هنا خلاص دايرين نقفل البوست دا
    في ساعته وتاريخو وحنفرتق لساتكو ونرفعو في حجار الى حين اشعار آخر
    قوووود قيم ماي فريند
    ...

    عندي يا عمك توقيع معتمد من الفيفا الاسفيرية وهي رقصة افريقية (لانقا لانقا زايكو)
    ولكن البوست ده حندشن ليهو ختم جديد ونرشو بين ثنايه ليحاكي سيرة هذا البوست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-12-2009, 07:47 AM

عبدالكريم الامين احمد
<aعبدالكريم الامين احمد
تاريخ التسجيل: 06-10-2005
مجموع المشاركات: 32520

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكائنات المتضامنة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!! (Re: Siham Elmugammar)

    Quote: بارك لى انضمامى الى زمرة الكائنات
    والله يا ملاسى انت اذنيك ذاتن ما قاعد تقرأ بيهن
    الله فى

    مرحب يا بيير
    وحبابك في زمرة الكائنات ..
    وانتي اساسا كائنة معتمدة في كل الفعاليات الكائنية..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-12-2009, 08:24 AM

الصادق عوض
<aالصادق عوض
تاريخ التسجيل: 30-04-2009
مجموع المشاركات: 658

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الكائنات المتضامنة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!! (Re: عبدالكريم الامين احمد)

    part 2 if you all don't mind ...

    Quote: جثة داخل جثة (2) - مأمون التلب

    تنقيب الظلام
    جثَّة داخل جثّة (2)
    محاولة لتخليص الأدب من غريزة التعوّد
    (1)
    "لقد قيل لي بأنني مُنحت حقّ اختيار اسمٍ كذلك؟".
    تحرّر "الولد أ" بعد انسراب سنوات طفولته ومراهقته من بين يديه، يدان جَفَّفتهما سجون وإصلاحيات بريطانيا. ولأجل حمايتِهِ، ومنحه مستقبلاً، سُلب اسمه ومنحَ هذا الاسم العجيب الذي اتّخذت منه رواية الكاتب جونثان تريغل اسماً لها (Boy A). لقد مُنحَ الصبيّ، الذي لم يبلغ الثامنة عشر من عمره، فرصةً أخرى في الحياة، فرصة ناضل وقاوم الموت والإهانة لأجلها طوال سنواتٍ واجهته في الإصلاحية؛ لأجل أن يُمنح حريّته. فبينما قرر شريكه في الجريمة القديمة، وصديقه الوحيد، أن يُنهي حياته قبل دخوله السجن، بعد النطق بالحكم القضائي، واجه الولد (أ) مسؤوليّة جريمته بجَلَدٍ مُتحوِّلاً تحوّلاً داخليّاً هائلاً كأنّه الفنّ.
    مُنح هذا الاسم المموّه حمايةً له من الإعلام والمجتمع الذي طالب بإعدامه أو حبسه في السجن مدى الحياة. إلا أن تطوّر القوانين مكّنها من التعامل مع كلّ إنسانٍ بحياديّةٍ، مستصحبةً تاريخه النفسي والاجتماعي، خصوصاً تلك التي تتعامل مع الشباب الذين لم يبلغوا سنّ الرشد؛ فكما هو معلومٌ فإن الإصلاحيات النفسية والتربويّة تتخذ موقعاً حساساً في المجتمعات الأوربية، وإن كانت لها سمعة سيئة في الماضي، إلا أنها تطوّرت بفضل الجهود العلمية والنفسية التي خصّتها بها الحكومات الأوربية، واستجابتها للانتقادات الحادّة التي وَجَّهتها لها وسائل الفنون والآداب والإعلام المختلف.
    لم يكن الولد (أ) بريئاً أمام التُّهم التي وُجهت إليه، إلا أنه لم يكن شخصاً سيّئاً؛ لقد كان معوّقاً نفسيّاً بصورةٍ ما، ودرجة استيعابه للعالم محدودة تصِلُ حدّ السذاجة، إلا أن هذه الإعاقة النفسية ليست هي السبب الذي دفع به للفعل الذي أدّى بحياته إلى الجحيم؛ إعاقته هذه كَهربَت محيطه الاجتماعي بالسخرية، وأبعدت كلَّ زميلٍ من التفكير في إمكانية عقد صداقةٍ طبيعيّة معه؛ لقد كان ذليلاً مضروباً بصورةٍ يوميّة في طريق عودته اليومي إلى منزله: المنزل الذي ترقد أمه المُسرطنة في إحدى غرفه، وأباه السكّير يلوذ بصالونه؛ قطبان أبكمان في انتظار نهاياتٍ أخرى غير تلك التي انتظرته؛ قطبان أطرشان لا يملكان وقتاً كافياً للمثول أمام مأساة الإبن!.
    (2)
    عندما تحصّل (الولد أ) _أخيراً_ على صديق، صادف وأن كان ذلك الصديق هو الصبيّ فيليب، والذي تعرّض للاغتصاب من قبل أخيه الأكبر بصورةٍ دائمة. لقد تحوّل فيليب، المعاق بصورةٍ أعمق وأحدّ، إلى ملاك جاك الحارس؛ صديقه الوحيد، الصبيّ القاسي الذي واجه المجتمع بكل ما أوتي من شغبٍ وأذىً؛ صبيةٌ يُخفون جراحهم لئلا يوصموا بالنقص والجبن، ولئلا يوصموا بالوشاية وانعدام الرجولة وببقية الصفات المُخذية التي بنتها البشرية عبر مسيرتها الغيبيّة. تلك المسيرة التي كوّنت المجرمين (حسب التسمية) والمرضى النفسيين واللصوص؛ ضحايا المجتمع الذين لم يقف بجانبهم سوى المبدعين من البشر، أما بقية المجتمع فقد انشغل بتجريمهم ومعاقبتهم ومحاكمتهم بأقسى الطُرق ليسلَمَ المجتمع، خالقهم، منهم، ومن ناحيةٍ أخرى انشغل بالسلطة والثروة. فبينما تُعاقِب الحكومة السودانية النساء بائعات الخمور البلدية بالجلد، رغماً عن كونهنّ، أحياناً، مسيحيّات، ولا يجد الدعاة حديثاً سوى فساد النساء وانحلال أخلاقهنّ المزعوم، دعاةٌ لايتطرّقون لأفظع الجرائم التي تصيب المجتمعات في مقاتلها؛ السرقات التي تحميها قوانين التجارة والمؤسسات، عن الاستغلال المدويّ للقيم الإنسانية لأجل تقوية المادة الاستهلاكيّة داخل الإنسان، الاختلاس المستمرّ والتعالي الوظيفي والقمع الآيديولوجي لأغلبيّةٍ يعتبرها الإعلام والسلطة "أقليّة".
    يعترف فيليب لصديقه بما يؤرّقه برقَّةٍ لا تتناسب مع أفعاله الشريرة تجاه المجتمع المحيط به، يحكي له عن اعتداء أخيه الكبير عليه بطريقةٍ أدبيّةٍ خارقة؛ إذ هو يرفض أن يبكي أثناء الاستغلال الجنسيّ. وهنا نقرأ مشهد اغتصابٍ مُفَكِّر ومؤثِّر، إذ يبدو كقطعةٍ حقيقيّة من الواقع وليس مجرّد خيالٍ مثاليٍّ مريض عن الواقع:
    (عندما يفعل ذلك أغلقُ عينيَّ، فقط أُغلقهم، وأفكِّر في غرفةٍ بمئات الأبواب، مئات من الأبواب وكلها مغلقة؛ يبدأ الباب الأول في الابتعاد ومن ثم يبدأ في الإنغلاق، فقط الإنغلاق، الإنغلاق وبشدَّة، وأنا أفكر: إذا ما استطعتُ تجنب البكاء إلى أن ينغلق الباب الأخير فإنني لن أبكي على الاطلاق، كذلك فعلت ولم أبكِ حتّى هذه اللحظة).
    فتاة صغيرة وجميلة، بريئة الوجه والتصرّفات، يقابلانها صدفةً، مشادةٌ كلاميّة تنشب، مُعمَّقةً بالخلافات الاجتماعية كلّها، بين فيليب والفتاة عندما تطلب منه التوقّف عن كَشطِ لافتةٍ على الشارع تدلّ السيارات على اسم المكان الذي سيجدونه إذا ما قطعوا الجسر، وتخبره بأن تصرّفه سيء، فيردّ عليها فيلب بأنه رآها مع عشيقٍ قبل قليل فكيف تنصّب نفسها حَكَماً؟، فتناديه بالقذر المتّسخ المتجسس قليل الأدب والمنحطّ، كذلك تصف الولد (أ) بذات الصفات؛ خيالات العنف تتراقص داخل عيون فيليب المرتبكة وترتجف يده التي تحمل مِشرطاً؛ يبادرها بشرطِ ذراعها، ثمّ الذراع الأخرى، ثم الوجه؛ يجرجرها من جسدها الضعيف ومن شعرها هناك أسفل الجسر، حيث يغتصبها ويقطّعها إرباً حتّى الموت بمساعدة صديقه (الولد أ) الذي ينضمّ إلى الجريمة كمساعد.
    (3)
    لا شيء يأتي من العدم: إن أسوأ أنواع الأدب _وربما التي تخرج أحياناً عن كونها أدباً لتتحوّل إلى وعظٍ ساذجٍ وتعليمٍ للبشر_ ذلك الأدب الذي يعتقد أن العالم أبيض وأسود؛ يحوّل الكاتب نفسه إلى قاضٍ رماديٍّ _يدّعي الكمال_ في محكمة، ويحوّل رؤية أدبِهِ إلى نسخةٍ طبق الأصل من رؤية المجتمع الذي ينتمي إليه، بل يحوّل نظرة نصِّه إلى نظرةٍ صادرةٍ من ذات العين التي يرى بها المجتمع الأفراد ويحاكمهم دون تعمّقٍ في كيفية تكوّن هؤلاء الأفراد. إن الآداب المزلزلة (بالجدّ)، تلك التي تناولت قضايا الإجرام الاجتماعية والنفسية، لم تذهب لمحاكمة من أسماهم المجتمع (مجرمين) بل تخلّت عن الكسل وعرض القضية كما رآها وأدانها المجتمع وقضائه القانونيّ. إن الأدب الرديء يحوّل الحياة إلى ظاهرةٍ سطحيّة خالية من جمالها الحقيقي، جمالٌ متمثّلٌ في الخيوط الخفيّة التي تربط الأشياء جميعها؛ نظرية أثر الفراشة التي تحدثت عنها في كتابتي (ضدّ الحياة) حيث أن ضربة جناح فراشةٍ في أستراليا من الممكن أن تتسبب في فيضانٍ وكوارث طبيعية في الجانب الآخر من العالم: هذه الضربة الضعيفة الجميلة، والتي تسببت في الكوارث، هي ما يعثر عليه الأدب والفن، والتي يعجز العلم عن تصوّرها، فبدلاً عن الهَرَع بالكميرات الأخباريّة إلى موقع الحدث، يرى الأدب حقيقة الواقع: خياله. إن ذلك النوع من الأدب الذي يعتقد أن الحياة عبارة عن جانٍ ومجنيٍّ عليه لهو أدبٌ قائلٌ بأن: هنالك ما يأتي من عدم بكل سذاجة، هو الأدب الذي يلبّي ما يطلبه القراء (المستمعون في رواية إذاعيّة).
    (4)
    إن مجرّد التأمّل في الكائنات الطبيعية كفيلٌ بإخراج المجتمعات من بئر مصائبها؛ بئرٌ غارقٌ في جوفها هي ذاتها، أن نتأمّل الخضروات وأشكالها وكيفيّة تكوّنها وتنقّلها من قارَّةٍ إلى أخرى، اللغات التي طوّرتها الحروب والغزوات والأجساد المشوّهة والمجتمعات التي أبيدت عن ظهر الأرض؛ اللغة التي تشابكت معانيها وجذورها تبعاً للاستعمار والقهر البشري والثورات. إن نظرنا، فقط، إلى طماطمةٍ لفترةٍ وجيزةٍ وعطّلنا غريزة التعوّد التي تحتلّ أبصارنا وشعورنا؛ لأدركنا القانون الكوني الذي، إن فكّرنا فيه بكلّيّته، لأدركنا بأننا جميعاً (بتصنيفنا ذاته) كائنات مجرمة، مشتركة في كلّ ما يُصيب الكوكب وسكّانه: ليس هنالك ما هو بريء أبداً، حتّى الأطفال لا يخرجون عن هذا التصنيف.
    إننا كائنات (متعوّدة)، وكل شيءٍ من حولنا هو محاولةٌ لتجميدنا داخل قوالب التعوّد الكثيرة، إن الدّاخل البشريّ عبارة عن رفوف توضع فيها هذه القوالب الجاهزة، حيث الثورات الاجتماعية والفكرية والثقافية تتحوّل في زمانٍ آخر إلى مُعرِّفات للوجود. إن ما يجعل الأدب أدباً هو أنه ليس رسالة ثوريّة أو موعظة أخلاقيّة من الممكن أن تتحوّل فيما بعد إلى قالبٍ مفسِّرٍ للعالم، وإنما كوّة لكي ينظر الإنسان من خلالها إلى ذاته وعالمه المحيط ويفكّر بحريّة فيهما دون إملاءٍ، وباستقلال نسبيّ. وأقول استقلالاً نسبيّاً لأننا لسنا أحراراً أبداً، ولن نكون كذلك؛ ليس لأن الحريّة مستحيلة التحقيق، لأنها مفهومٌ يكاد يكون زائف، غير موجودٍ بلا قيد: إن مجرّد الوجود على قيد الحياة هو قيدٌ في حدّ ذاته، إنه السقوط في شباك عنكبوتٍ لم تنسجها عنكبوت، إن الحريّة تحوّرات قيودٍ، وكما قلنا سابقاً، وقبل خمسة أعوامٍ، في كتابةٍ بعنوان (قيود مقنّعة): (ما الَّذِي تَحْتَاجهُ لِتَكُوْنَ خَالِقَاً؟، ما الَّذِي تَحْتَاجهُ الكِتَابَة لِتَخْلِقَ كَاتبَهَا؟ الحُريَّة؛ إنَّهَا فِي الحَقِيْقَةِ لَيْسَت رِحْلَةً لِلبَحْثِ عَنْ الحُريَّة، وإنَّمَا اكْتِشَافٌ دَائِمٌ لِلقُيُود الخَفِيَّة، القُيُودُ المُتَنَكرة عَلَى شَكْلِ أَجنِحَةٍ وسَمَاوَاتٍ بِلا حُدُوْد).
    (5)
    إن غريزة التعوّد هي شكل متحوّر من أشكال القيود الخفيّة، لتفسير ذلك سأذهب في اتّجاهين: التعوّد الأدبي، والتعوّد الحياتيّ. فمن ناحيةٍ يكسل أغلب الكتّاب، يتقاعسون _بالأحرى_ عن تدريب خيالهم وإجهاده، فيلجؤون لاستخدام ذات المجازات المجتمعيّة بدلالاتها الحاملة للفكر الجَمعيّ، والذي يحاول الإبداع أن يخرج المجتمع من إساره، ونجد ذلك الميل دائماً لدى الكتاب الذين يعتقدون أن عكس الواقع، بذات المجازات والإيمانات وآيديولوجيا الجماعة، هو أدبٌ، الأمر الذي يضعهم خارج فكرة الإبداع ذاتها: تقديم تجربةٍ فرديّة وذاتيّة جديدة، لغة وأسلوب مبتكرين، زوايا جديدة لم ينظر بها الجميع لحادثةٍ واقعية...إلخ. هذا النوع من الأدب (إن اعتبرناه أدباً) يتحوّل إلى عاملٍ مساعدٍ آخر في تنمية غريزة التعوّد التي تُعطّل الحواس تماماً؛ تعطّل خيال المتلقي، إذ لا فرق بالنسبة إليه بين زيارة أصدقاءٍ والحديث عن آخر جرائم المجتمع ووصفها والقول (يا الله، المجرم ده المفروض يُعدم)؛ لا فرق بين الونسة وبين قراءة قصّة.
    (5)
    انتحر فيليب، ذهب الولد (أ)، بعد أن نُزع اسمه، إلى الإصلاحية النفسية. نَزعُ الاسم كان لأجل حمايته من المجتمع وتأثيراته السلبيّة على عملية العلاج النفسي، فكان أن نَمَى جاك _اسمه الجديد_ معافىً من كلّ خللٍ، برعايةٍ مُبدعةٍ من طبيبه ومعلّمه الذي استطاع أن ينتزع إذناً بخروجه إلى الحياة مرةً أخرى بعد أكثر من 20 عاماً. في الثلاثينات من عمره يدخل جاك حياته مُحاولاً أن يعوّض ما فاته؛ عمل جديد وصداقات أخلص إليها وخصّها برعايته وقوّته، علاقته الغرامية الأولى حيث أبكته عواطفه كثيراً، أبكاه شعوره بوجود العاطفة داخله وكيفيّة اعتمالها والتهامها لكل عالمه وتركيزه على إنسانٍ آخر بكلّ هذه القوة، عاد جاك إلى الحياة مُخفياً شخصيّته وماضيه نسبةً للكراهية اللامتناهية التي يكنّها المجتمع تجاه جرائمٍ كهذه، خصوصاً وأن الضحيّة كانت طفلة. هؤلاء _أمثال الولد أ_ لا مغفرة لهم، ولا مستمعٍ لطقطقة الجذور التي كوّنت عنفهم الحرّ، وإنني في انتظار اليوم الذي تُفتح فيه فرصةٌ للمُجرَّمين بأن يدلوا بشهادةٍ عن حياتهم قبل إعدامهم، ليدرك المجتمع _الذي يريد أن يطهّر ذاته ويحميها_ ما الذي تعنيه الزراعة والبذور، مالذي تعنيه الذَرّة والكلمة واللغة، ما الذي يعنيه التعليم والتربية، ما الذي تعنيه الحياة. إن المجتمع، بأدبائه الذين يعكسون له واقعاً يريده هو، بفنّانيه الذين يفعلون ذات الشيء، بصحفييه، مطربيه وموسيقييه؛ بسلطته وقوّته، لا يريد، فقط، أن يجرّم ويدين من أسماهم بالمجرمين، بل يريد أولاً أن يرى في ذاته تكويناً طاهراً نقيّاً بنفيه لمجموعةٍ من الأشخاص الذين خلقهم إلى السجن وحبل المشنقة، ويرتاح هو _المجتمع وزوائده_ داخل بيوتٍ دافئةٍ وذهنٍ ميِّت وخيالٍ محدود.
    فبعد أن أثبت جاك، بإخلاص، أحقيّته في حياةٍ حقيقيّة؛ أنقذ صديقه من إعتداءِ شلّةٍ من الفتوّات، وبعد أن أنقذ طفلةً من موتٍ محقَّق وأصبح بطلاً في مدينته، بعد أن تخلّى عن اسمه وماضيه وحياته لم يغفر له المجتمع وهو الذي ظلّ بجانب الجميع عند احتياجهم إلى شخصٍ ما. فنسبة لحقد وغيرة شخصٍ عليه، وهو إبن المربي والطبيب النفسي الذي عالج (الولد أ)، والذي يرى أن اهتمام أباه بـ(الولد أ) أكبر من اهتمامه به هو الإبن، قرر أن يبلغ أجهزة الإعلام بمكان وجود (الولد أ) استناداً على منطقٍ اجتماعيٍّ بسيط: كيف يفضّل أباه مجرماً وسفّاحاً كهذا عليه؛ هو الذي تعلّم وتربّى في البيوت العريقة، وذلك الذي يغتصب الأطفال ويقتلهم؟. إنه السطح؛ دائماً وإلى الأبد، الذي يجعل قراراً ما سهلاً؛ محاكمة كهذه سهلة، الذي يحوّل تدمير حياة أشخاصٍ آخرين أمراً سهلاً، هو الذي يمنح شرعيةً للحرب والقتل والتعذيب والظلم والفساد: فالمقتول والمعذّب والمُحارب لا شيء سوى: كافرٍ، مجرمٍ، دخيلٍ على البلاد، متخلّفٍ، بربريّ، جاهل وغير متعلّم....إلخ: هذا ما صنعته أيّها العالم، ولا شيء يأتي من العدم. وهذا هو عين التعوّد الاجتماعي. إنها ذات البذرة التي برزت في جملة حمّور التي تصلح مثالاً جيّداً: إن كان له سلطة لحوّل سطوره إلى "درس" أخلاقي ونفسي يُعدم إثره كلّ من لم يجب إجابةً صحيحة؛ إجابةٌ أنجبها المجتمع مثلما أنجب من يعتبرهم مجرمين ومرضى.
    (6)
    (لست ذلك الولد) عبارة كان يصرخ بها جاك وهو محاصرٌ داخل بيته المغلق بكاميرات الإعلاميين؛ محاصرٌ برفض أصدقائه المقربين الحديث معه لأنهم عرفوه على "حقيقته"؛ رفضِ عشيقته الردّ على مكالماته، عُنف العالم الذي هو أقسى من الجريمة ذاتها. هو ليس ذلك الولد الذي كان في الماضي، إنه شخص جديد، وهو الذي صنع ذاته الجديدة وهو مسؤولٌ عن ذلك. تتراكض فوق سطوح المباني، غطّى وجهه مرةً أخرى بالانحناء، وسار على قضبان القطار الحديديّ، تابع لانهائيّتها، ركب القطار قاصداً المحطّة الأخيرة دون معرفة مكانها: هناك، أمام المحيط الكبير الذي يحاصر المملكة البريطانيّة العظمى، تعلّق بأقدامه وقبضات يديه من الخلف إلى الجسر الذي تهدر تحته المياه بآلاف الأفواه التي تبحث عن أجوبتها في الموت، التي تبحث عن أجوبتها في الاختناق وضيق التنفّس واتّساع الحدقات وانفجارها بالضغط والعماء الداخلي للعالم. انتحر (الولد أ) بعد صموده لأكثر من عشرين عاماً ليكون إنساناً؛ ليندم. إن الجملة التي تُختتم بها تلك الرواية، والتي أصبحت فيلماً فيما بعد، هي: (المجتمع أقسى مما يبدو عليه، فهو لا يرحم).
    (7)
    هذه كانت محاولة لتخليص الأدب من الوعظ الأخلاقي والمباشرة الفجّة، لتكون الحلقة المقبلة محاولة أخرى لتخليص الأدب من وهم (الكلاسيكيّة)؛ وهي بحثٌ عن حقيقة كلمة (كلاسيكيّ) وهل هنالك فعلاً أدب (كلاسيكي) وآخر (حداثيّ)؟ أم هي مجرّد أوهام وثقوب تُدخِل إلينا الزائف من الآداب والفنون باسم (الكلاسيكيّة) المجنيّ عليها بوجودها؛ بحصرها في إطارٍ زمانيّ، وباسم الحداثة، وباسم الكتابة عن قضايا المجتمع؟. تجب الإشارة هنا إلى أن هذه المحاولات هي شخصية بحتة، وهي مرافعة أمام القاضي الذي هو المتلقي والقارئ. (الأدب ليس حكراً على أحد) كما أن القضايا والدفاع عنها ليست حكراً على أحد. وبتناولي واستغلالي للفرصة المثالية الشخصيّة التي قدّمها حمور زيادة بكتابته وقضيّته المُصَعَّدة، نخرج بهذه الكتابة من حيث هي انتقاد لإدخال الأدب إلى ساحةٍ ليست بساحته، إلى طرح لمنهج متطرّف، إنني في ذلك لمتطرّف ومنحاز ولديّ أسباب وجيهة لهذا التطرّف والانحياز للدرجة التي أستطيع أن أقول، من موقعي كقارئ وليس ككاتب، بأن: هذه القصة بالتحديد ليست أدباً. وليس من أولويّات هذه الكتابة أن تُحاور المداخلات التي (حَدَثَت) في موقع سودانيز أون لاين، فاغلبها لم يخرج عن المربّع الذي رسمناه في مقالنا السابق، والرد عليها موجودٌ في متن المقال. وسنحاول أن نؤكّد بأن أية كتابة تستند ف مرجعيتها على الواقع وأحداثه ستجد من يحاكمها إن لم تستطع أن تستوعب التطوّرات الفكرية التي حدثت (واقعياً) وتربطها بآمال الإنسانية ومناوراتها لأخطاءٍ تاريخيّة ارتكتبت، وتُرتكب، في حق الإنسانية، ومنها الحق الأصيل لفحص من جرّمهم المجتمع والوقوف على تكويناتهم النفسية والاجتماعية. فمن يكتب عن الواقع، فإن محاكمته لن تكون تجريدية وأدبية فقط وإنما تاريخية وإنسانية، وفي النهاية، ومن خلال منهجه، انطلاقاً من الواقعية. وانطلاقاً من المنهج الذي انتهجته كتابة حمّور، وكتابات أخرى كثيرة مشابهة، فإنهم يعملون ضدّ الهدف الذي على أكتافه قامت كتاباتهم الحادّة ذات الأنياب؛ التاريخ قاسٍ مع من يرفعون شعارات التغيير الاجتماعي؛ المتصدّين له، الناصبين أنفسهم قضاةً لضحايا المجتمع الأصليين، والذين يسميهم ذلك الأدب، وتسميهم محاكمات القوانين العمياء، وتسميهم حبال المشانق؛ وأسر الجزء الآخر من الجريمة الاجتماعية المكتملة، والتي لا يستطيع أدبٌ سطحيٌّ أن يكشفها، وإنما يعيد مضغ لسان ذات المجتمع حتّى يختنق كلاهما بمرور رياح الزمان المُعرية لكلّ حجاب.
    وبمناسبة الحمام، يمكن أن نقرأ هذا مقتطف من رواية (الطبل الصفيح) لكاتبها (غونتر غراس): ((إنني لا أودُّ أن أبعث الملل في أنفسكم من خلال وصف مشهدٍ مليءٍ بالأبراج والنواقيس التي لا تكفّ عن القَرْع؛ مشهد مدينة دانسغ المهيب الذي ما زال يحمل أنفاس العصور الوسطى، مثلما يُدَّعى، المشهد المحفور على آلاف اللوحات المعدنية الجيّدة، فأصفه من علوٍّ شاهق. لكنني في الوقت نفسه سأُحْجِم عن ذكر الحمائم، حتى لو قيل عشرات المرات وأُعيد القول بأن المرء يستطيع الكتابة عن الحمام بشكلٍ ممتاز. فالحمامة تبقى بالنسبة لي ليست بذات قيمة، بل إنني أرى النورس أكثر أهمية منها. أما مصطلح (حمامة السلام) فإنه يبدو لي صحيحاً فقط باعتباره مصلطحاً مغلوطاً ومتناقضاً. فمن الممكن أن أُحمِّل الصقر، أو حتى الحدأة مُفترسة الفطائس، رسالة سلامٍ بدلاً من أن أضع ثقتي بحمامةٍ مولعةٍ بالشجار والمشاكسة أكثر من مستأجري السماء كلهم. ويمكن القول باختصار: إن هناك حمائم فوق البرج. لكن الحمائم توجد عادةً فوق كلّ برجٍ محترم يَعتبر نفسه جديراً بهذه التسمية، بمعونة مرمِّمِه المسؤول عن حماية الآثار العمرانيّة القديمة).
    هامش:
    Boy A فيلم بريطاني من انتاج 2008م، عن رواية للكاتب جونثان تريغل، كتب سيناريو الفيلم مارك أوروي، ومن إخراج جون كراولي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 2 „‰ 2:   <<  1 2  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de