مصادرة حياءنا العام! كلو منك يا حمّور زيادة!

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 25-09-2018, 01:26 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة حمور زيادة(حمور زيادة)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
20-10-2009, 10:13 PM

سامي صلاح محمد

تاريخ التسجيل: 29-11-2004
مجموع المشاركات: 1734

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مصادرة حياءنا العام! كلو منك يا حمّور زيادة! (Re: عزاز شامي)

    عزاز سلامات
    في احدى محادثاتي الهاتفية مع حمور زيادة بعد أن خدش (خربش) (قزاز) الحياء العام، و بعد أن تفاكرنا حول إذا ما كان الأمر له علاقة برفع الرقابة عن الصحف باليمين قلت له أنهم يلجأون الآن إلى مطاردة الصحافيين جنائياً لأخذها بالشمال (اي هبة رفع الرقابة) و هذا الموضوع على خطورته إذ يرتبط بالسياق السياسي الراهن و تحديداً الإنتخابات فإنه أداة إلى تكميم الأقلام الصحافية الحرة و تعتيم الحقائق.
    كنت قد استمعت إلى تحليل أحد قادات جبهة الشرق على قضية لبنى حسين أنه لا يضمن حملة إنتخابية نزيهة إذا ما لجأت قوات النظام العام إلى إعتقال ناشطات في حملة حزبه مثلاً بحجة إرتدائهن لأزياء فاضحة هذه المقاربة أصدق ما يكون في توصيف الوضع الراهن في قضية حمور


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-10-2009, 10:34 PM

سامي صلاح محمد

تاريخ التسجيل: 29-11-2004
مجموع المشاركات: 1734

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مصادرة حياءنا العام! كلو منك يا حمّور زيادة! (Re: سامي صلاح محمد)

    هل تعلمين ما يزيد في الغبن يا عزاز هو عدم سيادة حكم القانون
    فلو كانت القاعدة القانونية تلتزم بأبسط خصائصها و همي العمومية و السريان و الإلزام لما كان حجم الغبن بهذا المقدار.
    في قضية لبنى أحمد حسين كانت لبنى و باستمرار ترتدي نفس البنطلون الذي القي القبض عليها به و كذلك كانت تفعل عشرات الفتيات اللواتي كن يحتشدن أثناء الجلسات للتضامن معها.
    لو كانت المادة 152 صادقة مع ذاتها و مع واقعها لأمر القاضي بحبس لبنى لأنها تهين المحكمة بارتدائها زياً مخالفاً للقانون و لأمر باعتقال كل الفتيات اللواتي تجرأن على اهانة القانون بارتدائهن للزي الفاضح المنصوص عليه في المادة 152.
    و لكن لأن القانون هنا ليس مجرداً في السودان كما في باقي العالم و لأن القاعد القانونية غير عامة و لا ملزمة نجد أن تطبيق القانون هو مجرد تقدير للشخص الذي يطبقه و بالتالي عدم سيادة حكم القانون على الجميع بدون تمييز كنتيجة منطقية.
    ما قلته لحمور في مكالمة لاحقة بأنه حسب فهمهم للحياء العام (لو كانت هنالك سيادة لحكم القانون) لكان السيد اسحق أحمد فضل الله بتعبيراته و ايمائته الجنسية المقززة في كتباته (طوال فترة الانقاذ المشئومة على الاقل) لكان يجب أن يكون أول من يستدعى للمجلس بتهمة خدش الحياء العام!!!.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-10-2009, 11:36 PM

SAIF MUstafa
<aSAIF MUstafa
تاريخ التسجيل: 27-11-2006
مجموع المشاركات: 1314

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مصادرة حياءنا العام! كلو منك يا حمّور زيادة! (Re: عزاز شامي)

    الأخت عزاز وضيوفها
    سلام
    بداية ..تضامنى مع الأخ حمور اللى بفتكر أنو أدى دور مهم فى التوعية بالظاهرة المعنية والدور دا بشمل كتابته الأدبية مرورا بما تعرض له وحتى نقاشكم الهنا فشكرا له..
    برضى أسمحى لى أرد على مداخلات الأخ أبوالريش واللى بتقارن موضوع قصة حمور من منطلق عالمى.. دا لأنى شفت نفس المقارنة ونفس نتيجتها فى بوست تانى بواسطة عضو آخر...

    Quote: What makes material “obscene?” Obscene speech is not protected by the First Amendment and broadcasters are prohibited, by statute and regulation, from airing obscene programming at any time. According to the U.S. Supreme Court, to be obscene, material must meet a three-prong test: (1) an average person, applying contemporary community standards, must find that the material, as a whole, appeals to the prurient interest (i.e., material having a tendency to excite lustful thoughts); (2) the material must depict or describe, in a patently offensive way, sexual conduct specifically defined by applicable law; and (3) the material, taken as a whole, must lack serious literary, artistic, political, or scientific value. The Supreme Court has indicated that this test is designed to cover hard-core pornography.

    What makes material “indecent?” Indecent material contains sexual or excretory material that does not rise to the level of obscenity. For this reason, the courts have held that indecent material is protected by the First Amendment and cannot be banned entirely. It may, however, be restricted to avoid its broadcast during times of the day when there is a reasonable risk that children may be in the audience. The FCC has determined, with the approval of the courts, that there is a reasonable risk that children will be in the audience from 6 a.m. to 10 p.m., local time. Therefore, the FCC prohibits station licensees from broadcasting indecent material during that period.



    ألأخ أبوالريش
    قبل تطبيق مقياس المحكمة العليا أعلاها علينا أن نعرف أسلوب حمور هل هو فاحش أو مخل بأحد الأداب العامة حسب اللغة المتداولة فى الصحافة فى المجتمع المعنى....
    دا لأن المعيار أعلاه خاص بالغة أو التعبير الذى يصل لحد الفحش الماجن وهو المقصود بعبارةHard core pornography وكل ما دونه محمى بالتعديل الأول للدستور مهما بلغت درجة مخالفته للآداب.. ودا بوصلنا للفقرة التانية من كلامك الجبتو وهو الخطوات المتبعة فى أمريكا للتقليل من أثر المواد الزى دى على المتلقين من صغار السن...
    نفترض أن لغة حمور لغة ماجنة ، رغم أنو ما فى زول قال كدة، وغير محمية بالدستور.. وخلينا نطبق فيها مقياس المحكمة بشروطه الثلاثاء وأذا كانت الأجابة بلا على أى شرط يمكن لحمور نشر قصته فى أى وسط أعلامى فى أمريكا:
    أولا: الشخص العادى وبناء على المقاييس السائدة فى مجتمعه يجب أن يجد قصة الأخ حمور بشكلها الكلى مثيرة للشهوة الجنسية.
    ثانيا: قصة حمور يجب أن توصف وبصورة مهينة للمتلقى الفعل الجنسى اللى حدده القانون المطبق..
    ثالثا: قصة حمور وعند أخذها بشكل كلى يجب ألا يكون لها أى قيمة علمية أو أدبية أو فنية أو سياسية..
    رغم أنو ترجمتى دى تقريبية إلا أنو واضح جدا الأجابات حتكون شنو.. لا حظ هنا أنا أفترضت أكتر الأحتمالات سوءا... ودا طبعا ما صحيح لأن اللغة الأستخدمها الأخ حمور متداولة فى الصحف الأخبارية نفسها فى السودان وفى أمريكا...
    الأجابة
    أيوة حمور ممكن ينشر قصته فى الصحف الأمريكية اللى بتكون موضوعة فى متناول الجميع ... يعنى مش البضعوها للكبار فقط..
    بالنسبة للصحف المذكورة تحديدا النشر أو عدمه دا بخضع لسياسة الصحيفة رغم أثباتنا أنو لا غبار قانونى عليها...
    أخيرا أذا أراد الأخوة عقد مقارنات فيجب ألا يطلقوا الأحكام التعميمة وعليهم التفصيل.. لأن الدعوى بأن مثل هذة الأمور لاتحدث حتى فى بلدان المؤسسات دعوى خطيرة ممكن أن تستغل بواسطة الجهلاء وأصحاب الغرض لأسكات أمثال الأخ حمور بدون تحرى صحة أمثال هذه الدعاوى وتفنيدها بعلمية...
    وللجميع ودى
    سيف مصطفى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-10-2009, 07:38 AM

Abdlaziz Eisa
<aAbdlaziz Eisa
تاريخ التسجيل: 03-02-2007
مجموع المشاركات: 22019

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مصادرة حياءنا العام! كلو منك يا حمّور زيادة! (Re: عزاز شامي)



    Quote:

    حين تضحك ولاء يأتي العيد قبل موعده .


    تسرى السحائب محملة بالخريف الشجي ..


    تؤذن المساجد ..


    تتفتح الزهور ..


    ترقص الفراشات.. و يفرح الأطفال .


    ضحكتها يأنس لها الحمام .


    لأسراب الحمام موعد يومي لا تخلفه مع ضحكة ولاء .


    عصر كل يوم تأتي الحمامات ليقفن على سور المنزل و يرقبن ولاء تلعب . يمتعن نفسهن بمشاهدتها و يحرسنها من طيش طفولتها .


    إذا تعثرت ولاء هدلت الحمائم في حزن .و حين تضحك ترفرف الحمامات ..


    تطير حمامة بيضاء لها ريشات زائدات على صدرها فتنزل على الأرض أمامها . تحمل ولاء الكرة و تجري مترنحة بأعوامها الخمسة و تضحك صارخة فرحاً بصديقتها الحمامة .


    و قبيل الغروب يحيينها الحمامات بهديل واحد منغم .. و يطرن .


    ولاء صديقة الحمامات.


    و صديقة الجميع .




    ولاء وحيدة والديها.


    لكنهما لم يشعرا يوماً بحاجتهما إلى غيرها من أبناء .


    تدخل ولاء المطبخ و تجلس قريباً من أمها.


    تعينها وسع طفولتها ، وتحكي لها عن حلمها أن تصبح طبيبة لتعالج مجدي ابن عمها المريض.


    تضحك أمها و تخبرها أن مرض مجدي عابر عارض.


    لكن ولاء لا تهتم.


    تريد أن تصبح طبيبة تعالج مجدي و الأطفال و الحمام و القطط الصغيرة.فالقطة الرمادية صديقة ولاء كانت مريضة أيضاً.


    حين أخبرتهم ماما سناء في الروضة أن امرأة دخلت النار في هرة حبستها دمعت عيني ولاء.


    تحب ماما سناء أن تسمع ترتيل ولاء للقرآن.


    ولاء تحب سورة العصر.


    تقرأها و هي مغمضة العينين.


    حين ترجع إلى البيت يستوقفها والدها لتقرأ عليه. بعد أن تنتهي تحتضنه و تطبع على وجنته قبلة و تمضي.




    الأضياف يقصدون ولاء.


    ما أن يستقر بهم المجلس حتى يسألوا عنها.


    تدخل الصالون خجلة ..


    تجلس و هي تؤرجح ساقيها.


    حين تسود الإلفة تغني ولاء.


    تنظر إلى جواربها الصفراء المطرزة بخيوط بيضاء ترسم أرنباً ضاحكاً يحمل جزرة و تحرك رأسها يمنة و يسرة.


    ولاء تحب أغاني نانسي عجرم و جواربها الصفراء المطرزة برسم الأرنب.




    حين تخرج ولاء بضحكتها إلى الشارع تُسعِد الجيران و تُبهِج الحيطان و تُفرٍح البيبان المتكئة على بعضها مللاً وتُطرٍب أعمدة النور .


    صابر صاحب الدكان يوزع الحلوى فرحاً بضحكة ولاء .


    و يكف الصبية في الميدان عن الشجار و يبتسمون .


    لضحكة ولاء نكهة العيد .


    لها إلفة التكبير و بهجة الأطفال بالهدايا و رائحة الخبيز و فوح الثياب الجديدة .


    ضحكة ولاء هي العيد .




    ذات نهار خرجت ولاء .


    خرجت تعلن الفرح في كل الحي .


    وقفت أمام الباب بفستانها الأخضر و ضفيرتها ترتاح على ظهرها .


    تحمل عروسة بلاستيكية لها عينان واسعتان زرقاوان و شعر أشقر ، تضحك إذا قلبتها على ظهرها . لكن أحدا لا يسمع هذه الضحكة . الجميع يتسمع ضحكة ولاء .


    حيّت المارة و الشمس و الحمام بضحكتها .


    كانت الخالة سمية على باب منزلها تساوم بائعاً .


    الخالة سمية بدينة قصيرة تحب النميمة و تهوى الشجار.


    حين سمعت ضحكة ولاء سخت نفسها و ابتسمت .كفت عن المساومة .


    حين سمع الضحكة رفع صابر صاحب الدكان رأسه عن قدر الفول .


    رأى ولاء تتقدم إلى الطريق.


    تذكر زوجته التي تركها في البلد و أولاده فدمعت عيناه محنّة .




    أم ولاء لا تخشى عليها الطريق .


    كل الحي يحب ولاء .


    كل الحي يحب ضحكة ولاء .


    تدخل ولاء أي بيت و إذنها ضحكتها . تلعب وتضحك . ثم تذهب مخلفة السعادة .


    لا باب يغلق في وجه ولاء .


    كل البيوت بيتها .




    تقدمت ولاء و هي تتهادي .


    ضفيرتها تترنح على ظهرها ذات اليمين و ذات اليسار و شرائط بلون الفستان تنسال منها .


    دخلت بيت الخالة فوزية التي تحب ولاء سنها الفضية التي تلمع حين تبتسم.


    هشت لها المرأة و ملأت جيب فستانها بالحلوى .


    خرجت ولاء و هي تضحك بنكهة النعناع و البرتقال الحامض .


    و في بيت عم إسماعيل الموظف المتقاعد اللطيف اكتسبت ضحكتها نكهة عصير المانجو الذي تحبه .


    وزعت ولاء الفرح على كل البيوت التي دخلتها .




    ثم قصدت بيت الخالة عواطف .




    ولاء لم تكن تعلم أن عائلة الخالة عواطف سافرت قبل أيام لعزاء في مدينة بعيدة.


    حامد ابن أخت الخالة عواطف جاء ليقيم في البيت ريثما يعود أصحابه .


    لم تكن تعرف هذا .


    لكنها حتى لو عرفت لدخلت .


    ولاء لا تفرق بين بيوت الحي و لا تفاضل بين الكبار .


    كل البيوت تنتظر ضحكة ولاء و كل الكبار يحبون ولاء .




    دفعت ولاء الباب الأزرق .


    حيتها قطع الطلاء المتساقطة و تلمّع الصدأ تزيناً لها .


    قرقع الباب بمسها فحيته ولاء بابتسامة وضاءة .


    دخلت البيت .


    وقفت في الفناء .


    ضحكت فهشت لها الحيطان و رحب بها حبل الغسيل الممتد بعرض الرحبة .


    جلست على الأرض الترابية و أجلست عروستها جوارها باعتناء .


    كأم رؤوم أخذت ولاء تصلح ثوب عروستها .


    فستان ولاء استقر على ركبتيها فلعبت أشعة الشمس على ساقيها الطفلتين و لمعت على الحذاء الأسود .




    خرج حامد من إحدى الحجرات .


    ضجراً نعساً أشعث الشعر .


    رأى ولاء جالسة على الأرض .


    نظرت ولاء إليه و ضحكت .


    لم تعرف ولاء عمره .


    هو فقط شخص كبير أخر من الكبار الذين يحبون ضحكتها .


    لم تفهم تلك النظرة في عينيه لكنها ضحكت .


    ابتسم لها حامد .


    ولاء لا تعرف ألوان الابتسامات فلم ترها صفراء .قال لها شيئاً ما .


    نطق و صدره يعلو و يهبط .


    لم تفهم ولاء ما قال .


    امسك يدها .


    قادها إلى إحدى الحجرات .


    جرّت ولاء عروستها و مشت تحجل وراءه و هي تنظر إلى ظليهما يهربان بعيداً جداً.


    امتد الظلان من أسفل أقدامهما حتى حائط البيت .


    رأت ولاء ظلها يتطاول حتى قمة الحائط كأنه يحاول التسلق فالفرار.


    ضحكت ولاء لأن ظلها بدا مضحكاً بطول ساقية من تحت قدميها حتى الحائط.


    لكن حامد لم يضحك.شدّ قبضته على يدها .


    دخلا الغرفة .كانت مظلمة رائحتها خانقة من طول إغلاقها .سريران حديديان على جنبي الغرفة و دولاب إحدى مصراعيه مرايا غائمة و طاولة صغيرة في وسط الحجرة .


    أجلسها على سرير و جلس جوارها .


    ولاء انشغلت بتمشيط شعر عروستها الأشقر .


    احتضنها حامد و هو يضحك .. ضحكته كقرع على خشب أخوف.


    لم تحس ولاء بنكهة الفرح في ضحكته.. لكنها لم تعرف أبداً أنه يضحك في توتر.


    اكتفت بالابتسام و مررت يدها على شعر عروستها و هي تنغم مغنية " شخبط شخابيط " .


    احتضنها حامد بإحدى يديه.


    وضعها على كتفها و أحاطها بها .يدها لا تستطيع أن تمشط عروستها و حامد يحتضنها هكذا. تململت قليلاً.


    حملها حامد فأجلسها على ساقيه .صارت يدها طليقة . احتضنها من نصفها مدخلاً ساعده تحت ذراعيها .


    انكبت ولاء على عروستها باهتمام.


    أنفاس حامد جوار أذنها تتردد.


    تلمح بطرف عينها انعكاس صورتيهما على طرف المرآة الغائمة.


    لكنها تشاغلت بعروستها.


    قبلها حامد من الخلف بخفة.


    تحرك بشفتيه على عنقها .


    أحست شيئاً دافئاً مقبضاً يتحرك في أمعائها صعوداً إلى حلقها .


    تململت في جلستها و رفعت رأسها .


    جسد حامد أسفلها تحرك .


    اشتد و ارتفع بدفء جلستها .


    شعرت بانتفاخه أسفلها.


    خافت ولاء..تشتت انتباهها عن العروسة .


    لمع القلق المجهول في عينيها الواسعتين.


    احتضنها حامد أكثر.عصر جسدها الصغير على جسده .


    تألمت ولاء .


    حاولت أن تدير رأسها لتنظر إليه.


    لكن حامد دفن وجهه في شعرها .


    اضطرب جسدها فاصطدمت عروستها بركبة حامد.


    دفعها بيده بغلظة فأفلتت من يد ولاء ووقعت على الأرض.


    صعدت العبرة إلى حلق ولاء.ذهب استئناسها و خافت.


    كانت وحيدة في الحجرة.


    كانت وحيدة..


    فأمها ليست هنا ..


    كل الذين يحبونها ليسوا هنا ..


    و ضحكتها ليست هنا .


    أما حامد فهو كبير و معه الخوف يعينه عليها .




    رفع فستانها فكشف فخذيها .


    فخذا ولاء طفلين كحالها.


    لامعان مشدودان في براءة .


    لكن حامد لمسهما.


    أحست ولاء بثقل حار و بارد في صدرها.


    برودة تفح سخونة .


    حرارة تشع برداً .


    ولاء لا تعرف هذه الأحاسيس.


    حاولت التملص لكن حامد دفن يده بين ساقيها.


    استكانت ولاء برهة دهشة.


    ثم دهمها الإحساس فانتفضت.


    دفعت جسدها إلى أسفل لتنزلق عن ساقي حامد .


    لكن يده احتجزتها و آلمها انتفاخه في التصاق ردفها النحيل.


    دفعها إلى الخلف و قد أبعد جزعه فألقاها على السرير.


    نظرت ولاء فرأت الخوف يكشر لها أنيابه و يجحظ عينيه في أرجاء الغرفة.


    بكت ..


    في صمت الدهشة ..


    مد حامد يديه فنزع سروالها الداخلي .أبيض اللون عليه فراشات ملونات دقيقات. ألقاه أرضا فاستقر على صدر دميتها.


    الهواء يمس جسد ولاء فترتعش.


    حامد يثبت جسدها بجسده و أصابعه تجوس على فخذيها.


    صرخت ولاء.


    مد يده إلى فمها فحجبه بكفه.


    يده الأخرى تعيث في جسدها.


    من شحمة أذنها إلى عنقها ثم تندس بين فخذيها .


    حاولت – عبثاً – أن تبعد فخذها حين لمسه فثبت جسدها على جنبه الأيسر و زحف بيده إلى مؤخرتها.


    احتواها الألم ..


    الخوف ..


    و الوحدة .


    كانت بلا معين.


    تعصف بها أحاسيس لا تفهمها.


    تطيح بها.


    توجعها.


    نهض عنها و نضى عنه ثيابه.


    نظرت إليه و هي منكفئة على الفراش تنشج في خوف بلا صوت و دموعها تسيل من أنفها على الفراش.


    وقف أمامها عارياً.


    توسلته ولاء


    ." عمو أنا خايفه !!! "


    لكنه لم يهتم.


    " عليك الله يا عمو ".


    ولاء لا تعرف ما يحدث..


    لكنها فهمت أنه العيب..


    أنه الخوف.


    صرخت ولاء.


    نادت أمها .


    لكن أمها لم تأت.


    ما جاء كان الوجع.


    هجم حامد عليها


    .ثبت صدرها بساعده و بيده الأخرى فرج ساقيها كاشفاً ما بينهما.


    قطة وردية متكومة على نفسها.


    صرخت ولاء.


    أحست الألم بين ساقيها.امتد إلى بطنها حتى صدرها و إبطيها.


    امتلأت به.


    حاولت أن ترفع نصفها الأعلى ناهضة لكن حامد جثم عليها فشلها.


    سالت الدموع حارة على خدها. انحدرت إلى عنقها و صنعت دوائر بلل على الملاءة .


    امتد بصر ولاء إلى السقف.رأت وزغاً يفر من طرف بصرها و هو يصّيح .صوته كحصاتين تقرعان.


    ولاء كانت تخشى الوزغ.


    لكنها لم تحس الخوف منه الآن.


    شعرت بالخجل.


    انه يطّلع عليها.


    و هي تستحي مرتبكة مما تجهل.. و تبكي من الألم الذي تحس .




    تحرك بشدة.


    تحرك بما في داخله و بقدر خياله و حاجته


    .و تألمت ولاء.جأر حامد و هو يضع كفيه على كتفيها الصغيرين.


    انحدر الفستان عن كتفها الأيمن فبان قميصها الداخلي و جزء من كتفها المرمري.


    أصابع حامد الغليظة ارتسمت عليه.


    عبئها الوجع إلى حد الانفجار.


    نزع حامد نفسه منها.


    أحكم أصابعه على عنقها و أسند كفه الأخرى تحت مؤخرتها و حولها على وجهها.


    غاص وجهها في الفراش.


    جوار أنفها كان مزق في الفراش برز منه قطن الحشية و قد حال لونه الأبيض.ارتمى حامد فوقها.


    أحسته يلج مرة أخرى و سمعت صوت طقطقة جسدها يتفتح قبل أوانه.


    سال بولها بارداً ثلجياً.أحست به.


    لكنها لم تحس الدم الذي تسرب.




    حامد يهتاج.


    تتململ ولاء .


    تنتفض.


    يثور جسدها.


    ينقبض و يرتخي.


    حامد يحكم تثبيتها على الفراش.


    يمتد الوجع.


    يتطاول.


    لا ينتهي.


    تحس أنها ولجت الأبدية.


    حامد يعذبها منذ الأزل و يتواصل الألم حتى الأبد.


    مات الزمن.


    طفولتها لم تعد تحسن حسابه.


    منذ كم هو يفعل هذا.


    متى يتوقف عن فعل هذا.


    منذ الأزل و إلى الأبد.


    تنشج ولاء.تنخر بكاءً . تشرق بدموعها. تنتظر الرحمة فلا تأتي.تتوسل الفهم فلا تجده.


    يضغط حامد على عنقها من الخلف.


    يعتصرها أكثر على الفراش.


    يجأر عالياً.


    رائحة دهنية تتسلل إلى أنف ولاء من الحاشية.


    ينثني عنقها تحت ضغط الجاثم فوقها.


    الدم يسيل من أسفل لكن حامد لا يكف.


    يتحرك.


    جسدها ينقبض.


    كلما ازداد لذة زاد ضغطه على عنقها.


    غامت الدنيا أمامها.


    غشاوة سوداء كسحابة مثقلة بالخريف تلاعبت أمامها.


    الخور جاب جسدها.


    تنتفض فلا ينتفض.


    انه يخذلها.


    ما عاد لها.


    تملكه الدنس.


    دموعها تسيل.


    أنفاسها يحبسها الفراش.


    تشرق ..


    تنخر ..


    تئن ..


    انه الرحيل.


    ترى الحمامات تحّوم حولها.


    تدعوها.


    تنسى وجعها ..


    تشرع إدراكها خلف سرب الحمام الأبيض.


    تحلق للحظة.


    ترى نوراً يلفها و تسمع ضحكات أطفال كموسيقى منعشة.


    ثم تعود.


    حامد فوقها.. يخنقها من الخلف .. ما زال يجأر.


    الرحيل..


    لا فرار إلا خلف الحمامات.


    تذوب ولاء.


    تنطفئ.


    نشيجها يخف.


    عيناها تخمدان في إعياء.


    يغزو السواد رؤاها.


    تنزلق من الوجود إلى دهليز أخر.


    تسيل.


    تتمتم في إعياء:" عمو لأ " .


    نخرت مرة أخيرة.


    ثم همدت.




    رفع صابر صاحب الدكان رأسه في الخارج.


    كأنه سمع صوتاً.


    كلا.


    لم يسمع صوتاً .


    انه صوت سكت.


    صمت له رجع و طنين دوى في الشارع.


    زفر في توجس و خرج من دكانه ينظر ما تغير في الدنيا حوله.رأي في الشارع حمامات تطير فجأة مرفرفة.


    حلقت..


    هدلت ..


    كأنها تنوح.


    انطفأ العيد.


    السحب ترحل الآن..صمتت المساجد المكبرة..اتكأت الزهور على سوقهن ..والفراشات تغادر فزعة..


    حمامة وقفت على حائط بيت عواطف و ناحت.


    حمامة بيضاء لها ريشات زائدات على صدرها.


    خيل لصابر أنها تقول " لا .. لا .. ".


    استغفر ربه عجباً و دخل دكانه.لم يعرف حينها ما حدث ..


    ضحكة ولاء سكتت إلى الأبد.




    في البيت انقبض قلب أمها ..


    كانت تقف في المطبخ حين مسها جزع.


    وضعت يدها على صدرها و تمتمت :


    " اللهم اجعله خيراً " .




    ( النهاية )







    لله درك يا حمور..

    معك حتى ينجلي عهد الظلام




                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-10-2009, 08:40 AM

معتصم الطاهر
<aمعتصم الطاهر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 4280

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مصادرة حياءنا العام! كلو منك يا حمّور زيادة! (Re: عزاز شامي)

    ما زلت أبحث عن خدش فى كتابة حمور ..

    ربما عيوننا بها أذى ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-10-2009, 09:03 AM

نجلاء سيد أحمد
<aنجلاء سيد أحمد
تاريخ التسجيل: 10-02-2009
مجموع المشاركات: 9867

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مصادرة حياءنا العام! كلو منك يا حمّور زيادة! (Re: Abureesh)

    ابو الريش سلام

    Quote: عليك إجراءات يجب أن تتقيد بها، أولها حتى قبل أن تدخل كينيا وهو التاشيرة.
    ما كتب فى الرواية يؤذى ذوى القتيلة وينكأ جراحهم، وكذلك يؤذى كل من يقرأه، ثم أنه لا يضيف الى الفائدة المبتغاة
    شئ.


    ابو الريش انا رزقت بثلاثة بنات وربنا يحفظهم

    اقلق كثيرا عليهن خصوصا بعد تكررجرائم الاغتصاب

    اصبح المجتمع مخيف


    لماذ اصبح الاغتصاب ظاهرة للاسباب الاتية

    ضعف القوانين والتساهل مع مرتكب الجريمة من الدولة اولا

    التكتم من اهل المعتدى عليهاوخوفهم من الفضيحة؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    الخوف من التحدث عن الجنس بادعاء الحياء

    وينخدش الحياء عندما يسرد حمور التفاصيل التى تحدث ؟؟؟؟؟؟؟

    طيب كيف يتم الاغتصاب؟؟؟؟

    وين حياء المشرعين والقضاء فى سن القوانين التى تشجع الجانى

    كيف تجلد/يجلد الزانى وكيف ترجم /يرجم الزانى المحصن وهو/وهى راشد وعاقل ويفهم مايقوم به

    اما الطفلة والطفل لا يدرى مهمة اعضاءه التناسلية الا للاخراج فقط و أن يحاكم الجانى 3شهور سجن فقط

    المهم

    Quote: يؤذى ذوى القتيلة وينكأ جراحهم،


    المجتمع يحتاج و يحتاج بشدة ان ينكا جرحه كل يوم وكتابات ذى حقت حمور هى الترياق

    عزاز الشامى شكرا على هذا البوست وكامل التضامن مع الوطن الجريح

    وكل من يقول الحق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-10-2009, 01:26 AM

حسن حماد محمد
<aحسن حماد محمد
تاريخ التسجيل: 08-08-2009
مجموع المشاركات: 3375

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مصادرة حياءنا العام! كلو منك يا حمّور زيادة! (Re: عزاز شامي)

    ألأخ ابوالريش تحياتى

    Quote: كلام فارغ ياخى.. هـذه جريمـة عادية تحصل فى أى مجتمـع وليست ظاهـرة.. ولكن الظاهرة الخطرة مثل هـذه التقارير
    المبتذلة وغياب الحساسيـة لدى البعض.


    أبداً يا أخى اغتصاب الأطفال ليس بجريمة عادية فى كل الشرائع وكل الثقافات ولا يمكن لك بأى حال من الأحوال المقارنة بين هذه الجريمة البشعة ومداخلات الأخوة على البورد مهما كانت المداخلات ركيكة أو غير منطقية حسب ما ترى

    وأظن هذا البورد انحصر فى مدى ملاءمة وصف تفاصيل الاغتصاب أو عدمه ولكن القليل جداً من المداخلات لم تتناول مسألة اغتصاب الاطفال من بنات وبنين عندنا فى السودان. وحقيقةً هذه المسألة من الخطورة بمكان حيث يجب أن نوليها جميعنا ما تستحقة من نقاش وأظن هذا ما عمد اليه الاستاذ حمور.

    ولا أدرى جحم الانفعال للشارع السودانى (خاصةً قارئ الصحف اليومية) والمثقفين داخل الوطن بهذه القصة، واذا لاقت هذه القصة اهتمام يقارب ما لاقته على صفحات المنبر يكون الأستاذ حمور قد نجح فى اثارة القضية أمام الرأى العام وله الفضل فى أن قذف بأول حجر داخل البركة وأرجو أن يكون من تداعيات هذا الفعل المزيد من الضو على هذه الجريمة وما ماثلها من جرائم ضد الاطفال. مثلما صار هذا المنبر أكثر حساسية لهذه الجريمة الحقيرة بعد استدعاء الأخ حمور أرجو أن تنتقل العدوى لعموم المجتمع ويلتفت الجميع لمخاطر هذه الأمراض النفسية والجرائم المشينة.

    لك الود ولنا عودة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-10-2009, 05:01 AM

Abureesh

تاريخ التسجيل: 22-09-2003
مجموع المشاركات: 19467

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مصادرة حياءنا العام! كلو منك يا حمّور زيادة! (Re: حسن حماد محمد)

    Quote: this test is designed to cover hard-core pornography


    الأخ سيف مصطفى،
    أهلا ومرحب بيك..

    العبارة قالت (to cover) وليس (to mean)، والفرق بينهما واضح

    وباقى حديثك راجع ليه.. ذاهب للمطار الأن لوداع شخص.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-10-2009, 06:32 AM

SAIF MUstafa
<aSAIF MUstafa
تاريخ التسجيل: 27-11-2006
مجموع المشاركات: 1314

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مصادرة حياءنا العام! كلو منك يا حمّور زيادة! (Re: Abureesh)

    Quote: [العبارة قالت (to cover) وليس (to mean)، والفرق بينهما واضح

    وباقى حديثك راجع ليه..

    الأخ أبو الريش
    سلامات
    مافهمت أنت قاصد شنو...
    المقصود من العبارة زى ما وضحت فوق هو أن ما تنطبق عليه الشروط أعلاه يصبح obscene وغير محمى بتعديل الدستور الخاص بحرية التعبير وكل ما دون ذلك ،أى ما لا ينطبق عليه المعيار بشروطه الثلاث،يقع فى دائرة الindecency أو ما دونها.. وال indecent محمى بالدستور لا يمكن الحجر المطلق عليه ويجوز تنظيمه..
    ودا أيضا واضح من كلامك الجبتو:
    Quote: What makes material “indecent?” Indecent material contains sexual or excretory material that does not rise to the level of obscenity. For this reason, the courts have held that indecent material is protected by the First Amendment and cannot be banned entirely


    غرضى هو أثبات أن قصة الأخ حمور يمكن نشرها فى أمريكا وما قمت به هوالتحليل المتبع للتفريق بين المواد المحمية بالدستور وغيرها ويمكنك الرجوع لكل قرارات المحاكم الفدرالية المنشورة بعد سابقة المعيار أعلاه... لذا تحليلى لابد أن يكون راجع لسؤال هل القصة ماجنة أم لا؟؟؟
    لك شكرى
    أعتزارى للأخت عزاز للأطالة
    ودى للجميع
    سيف مصطفى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-10-2009, 02:17 AM

نادر الفضلى
<aنادر الفضلى
تاريخ التسجيل: 19-09-2006
مجموع المشاركات: 4985

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مصادرة حياءنا العام! كلو منك يا حمّور زيادة! (Re: SAIF MUstafa)

    Quote: What makes material “obscene?” Obscene speech is not protected by the First Amendment and broadcasters are prohibited, by statute and regulation, from airing obscene programming at any time. According to the U.S. Supreme Court, to be obscene, material must meet a three-prong test: (1) an average person, applying contemporary community standards, must find that the material, as a whole, appeals to the prurient interest (i.e., material having a tendency to excite lustful thoughts); (2) the material must depict or describe, in a patently offensive way, sexual conduct specifically defined by applicable law; and (3) the material, taken as a whole, must lack serious literary, artistic, political, or scientific value. The Supreme Court has indicated that this test is designed to cover hard-core pornography.


    Quote: أيوة حمور ممكن ينشر قصته فى الصحف الأمريكية اللى بتكون موضوعة فى متناول الجميع ... يعنى مش البضعوها للكبار فقط..

    الكرام .. عزاز .. أبوالريش .. سيف مصطفى ..
    تحياتى

    أتفق مع سيف فى رأيه فيما أتى به أبو الريش

    وأضيف عليه أن إقتباس أبوالريش هو عن ال FCC وكالة الإتصالات الفدرالية الأمريكية، و من ضمن إختصاصاتها التحكم فى البث الإذاعى والتلفزيونى، وليس لها سلطة أوأى علاقة بالصحف و المطبوعات و ما ينشر فيها. وهنالك إختلاف فى طبيعة وكيفية التلقى للمادة السموعة أو المرئية و بين المكتوبة. فالراديو أو التلفزيون يسمعه أو يراه كل من حوله كباراً أم صغاراً. والصغار فى تواجد الكبار أو غيابهم يفتحون الراديو أو التلفزيون. بينما المادة المكتوبة بالصحف أو الكتب يقرأها من يريد قرائتها لوحده وإن كان حوله الصغار والكبار. فياريت أبو الريش يأتينا بشروط مقيده للصحف.

    و حتى شروط ال FCC الثلاث أشترط توفرها جميعاً للحكم بأن المادة يحظر إذاعتها. وإذا تجادلنا وإختلفنا فى المعايير التى نحتكنم إليها فى الشرطين ألأول و الثانى، فالشرط الثالث لا ينطبق على قصة الأخ حمور زيادة
    the material, taken as a whole, must lack serious literary, artistic, political, or scientific value
    فالقصة تحمل قيم Value و تبعث رسالة هامة لا يختلف عليها. وغنى عن القول أن الفهم فى تطبيق هذه الشروط من واقع ما نشاهده ونسمعه فى برامج قنوات التلفزيون الأمريكى (خلال اليوم وليس فقط ليلاً) ففيه براح كبير وبالفهم السودانى فيه كثير من الخدش حدالإدماء.
    Quote: Quote: this test is designed to cover hard-core pornography

    الأخ سيف مصطفى،
    أهلا ومرحب بيك..

    العبارة قالت (to cover) وليس (to mean)، والفرق بينهما واضح

    الأخ ابوالريش أرجو مزيداً من الإيضاح .. فالجملة نصها كاملاً
    The Supreme Court has indicated that this test is designed to cover hard-core pornography
    تفيد بأن المحكمة العليا حددت أن هذا الفحص صمم أو الغرض منه أن يعنى بال hard-core pornography
    وهى الأسوأ والأوضح، ومن المسلم به أن الشروط الثلاثة تنطبق عليها .. والمحكمة العليا أكدت ذلك وقصرته عليه. وإن كانت تريد أن يشمل الفحص أو الحظر أمور أخف وقعاً لبينت ذلك بصياغة مثل إضافة عبارة but not limited to

    مع تقديرى للجميع

    (عدل بواسطة نادر الفضلى on 22-10-2009, 03:31 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-10-2009, 08:56 AM

برير احمد إبراهيم
<aبرير احمد إبراهيم
تاريخ التسجيل: 26-10-2008
مجموع المشاركات: 319

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مصادرة حياءنا العام! كلو منك يا حمّور زيادة! (Re: نادر الفضلى)

    الاسهاب فى تصوير المشهد الجسنى من القصة صرف انظار

    الناس عن الموضوع الحقيقى التى تعالجه القصة وهو

    اغتصاب الاطفال ...


    تناول المشهد الجنسى بهذ السرد المثير جعل القصة

    مقرفه ...

    لانختلف مع الاخ حمور من حيث المضمون والموضوع التى

    تناولته القصة من حيث الاجرام .. والانفلات الامنى

    وعدم ردع الجناة فى جرائم مشابهه مما ادى الى تكرار

    مثل هذه الجرائم ربما تكون عادية فى مجتمعات غربية

    ولكن بقدر ماصدمت هذه الجرائم مجتمعنا المسلم ..

    ذو التقاليد والاعراف السمحة .. صدمت القصة

    نفس المجتمع صاحب نفس الاعراف والتقاليد .. ليس

    لتطرقها للجرائم الاغتصاب وانما للاطالة والاسترسال

    فى مشهد جنسى لطفلة صغيرة صورها حمور وكأنها غانية

    تبيع الهوى .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-10-2009, 01:05 PM

نادر الفضلى
<aنادر الفضلى
تاريخ التسجيل: 19-09-2006
مجموع المشاركات: 4985

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مصادرة حياءنا العام! كلو منك يا حمّور زيادة! (Re: برير احمد إبراهيم)

    Quote:

    ذو التقاليد والاعراف السمحة .. صدمت القصة

    نفس المجتمع صاحب نفس الاعراف والتقاليد .. ليس

    لتطرقها للجرائم الاغتصاب وانما للاطالة والاسترسال

    فى مشهد جنسى لطفلة صغيرة صورها حمور وكأنها غانية

    تبيع الهوى .


    هل حقاً صور حمور الطفلة الصغيرة وكأنها غانية تبيع الهوى؟!!!
    أم أن هنالك قصة أخرى لحمور لم أقرأها .. !!!!!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-10-2009, 09:56 AM

عزاز شامي

تاريخ التسجيل: 08-01-2005
مجموع المشاركات: 5933

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مصادرة حياءنا العام! كلو منك يا حمّور زيادة! (Re: عزاز شامي)

    الفن تركيز للطبيعة.- أونوريه دي بلزاك


    _____

    الاعزاء و العزيزات، المارون و المارات ...
    أشكركم فردا فردا على المرور و اعتذر عن الـتأخير في الرد ..
    سأعود في نهاية اليوم للحاق بركب الردود


    صديق الموج

    اسامة الكاشف

    Maysoon Nigoumi

    أبو ساندرا

    JAD

    احمد الدسكو

    Mohamed Yassin Khalifa

    الوليد محمد الامين

    mamkouna

    فادية اليمني

    Abureesh

    Nasr

    mustafa mudathir

    ماضي ابو العزائم

    عبد المنعم ابراهيم الحاج

    هواري نمر

    Mohamed E. Seliaman

    احمد الدسكو

    سامي صلاح محمد

    SAIF MUstafa

    Abdlaziz Eisa

    معتصم الطاهر

    نجلاء سيد أحمد

    حسن حماد محمد

    نادر الفضلى

    برير احمد إبراهيم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 2 „‰ 2:   <<  1 2  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de