مائة عام ..مائة عام ..

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 23-09-2018, 11:28 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة الشاعر خطاب حسن احمد(khatab & خطاب حسن احمد)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
27-03-2008, 03:48 PM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 19772

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    صديقى الجميل خطاب حسن احمد
    بوستك الطلع الاستاذ يحيى فضل الله من غرفته دا ما ساهل......
    يا اخوانا ناس المسرح كل سنة و انتم طيبين و ما تنسوا ترحبوا بانضمام ناقد مسرحى(مثيانق شريلو) من جنوبى بلادى اليكم يلا تعالوا نعمل ليه حفلة و مسرحية ترحيبا بمقدمه
    في عيد المسرح:نحو أمل متزايد.. لواقع مؤلم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-03-2008, 04:00 PM

Yahya Fadlalla
<aYahya Fadlalla
تاريخ التسجيل: 09-06-2002
مجموع المشاركات: 699

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: بكرى ابوبكر)


    تداعيات
    ـــــــــــــــ
    يحيي فضل الله
    ــــــــــــــــــ
    بوليس المسرح

    ------------------
    سردية خاصة بمناسبة اليوم العالمي للمسرح
    --------------------------------------------
    كان يفكر في الخروج من ازمة دور العرض ، المسرح القومي في امدرمان وقتها - بدايات التسعينات من القرن المنصرم - هامد الانفاس ، تحتل ابوابه الدبابات ، لا يمكن المرور ليلا بشارعه فالمنطقة عسكرية ممنوع الاقتراب او التصوير ، لاحظ ، ان العساكر الذين يحرسون ابوابه قد زرعوا امامها زهور و ورود و كم حوض من الجرجير بعد ان رصوا قطع الطوب محددين المنطقة المزروعة ، تذكر ان الرشيد احمد عيسي قال له ساخرا حين لاحظ علاقة العسكر بالزراعة(( ديل استقروا تماما و الدليل علي ذلك اهو بزرعوا ، لان المجتمعات الزراعية مجتمعات مستقرة ))
    مسرح قاعة الصداقة يتدلل علي المسرحيين بايجاره العالي ، ناهيك عن الاعلان و اجور الممثلين و الفنيين ، هذا يعني ان اجر تذكرة الدخول ستزيد تبعا لذلك و هذا يعني ايضا احجام الجمهور عن العرض المسرحي مفضلا صرف نقوده علي احتياجاته الضرورية ، مسرح امدرمان الاهلي مشكورا فتح نوافذ جديدة لحركة المسرح في السودان ، لكنه لا يملك مقومات ان ينتج عرض مسرحي برغم قلة تكاليفه ، لهذا كله ، لم يكن امامه الا خيار واحد وهو ان يلجأ الي طريقة العرض المتنقل و هي طريقة مجربة وذات تفعيل مؤثر تعتمد علي انتقال العرض المسرحي الي الجمهور بدلا ان يأتي الجمهور الي المسرح ، تجربة العروض المتنقلة اشتهرت بها جماعة السديم المسرحية ابان الثمانينات و كذلك فرقة الاصدقاء المسرحية و نادي الدراما بقصر الشباب و الاطفال ، و اسلوب العرض المتنقل تميز به و تمايز الاستاذ الفنان المسرحي الراحل المقيم الفاضل سعيد و القراءة الصحيحة لمشروع الفاضل سعيد المسرحي تبدأ من هنا ، من اسلوب العرض المتنقل و دائما ما يعتمد العرض المتنقل علي نفي زخم الفنيات و علي امكانات الممثل و المخرج ، لذلك لابد ان تتوفر لمخرج هذا النوع من العروض قدرات مميزة تؤهله للتخلي عن خشبة المسرح بشكلها المعروف و ان تكون له القدرة علي التكوين المسرحي دون اللجؤ الي الديكور و الإضاءة و احيانا الازياء و ان يتمتع هذا المخرج بعقل جمالي مرن يتحول ويتبدل مع تبدل مكان و زمان العرض المسرحي بالاضافة الي وجود نص مسرحي يتيح له تفجير طاقاته الابداعية .
    لابد من وجود نص مسرحي يقبل التحرر من القيود و يراهن علي فضاء فكري و جمالي مفتوح و لا يحتمل الانغلاق و تبعا لذلك لابد من وجود ممثل متحرر الذهنية و يتمتع بافق ثقافي واسع و يملك جسدا يضج بالامكانات الي درجة ان يحل محل الديكور لو اقتضي الامر ، لان هذا النوع من العروض ربما يحتاج الي القدرة علي تشكيل جسد الممثل للايحاء بالزمان و بالمكان و الحالة النفسية ، لذلك يمكن القول ان العرض المتنقل قد يبدو سهلا لاؤلئك المستهينين بالعملية المسرحية و لكنه يعتبر من اعقد و اصعب العروض و لا يستطيع ان يمارسه الا الذين يتميزون بقدرات عالية في التمثيل و الاخراج ، ان الرغبة الحقيقية في الخروج من ازمة دور العرض تتجلي في اللجؤ الي اسلوب العرض المتنقل .
    هكذا قرر ان يبدأ من هنا في احكام تفاصيل عملية البدء في اخراج النص الذي اختاره ، اختار الممثلين من اؤلئك الشباب الذين يشاركونه ايمانه باللجوء الي العرض المتنقل وهم اصحاب قدرات متميزة ، تم تحديد مكان البروفات و من ثم وضع برنامج العمل .
    بدأت اجساد الممثلين تمتص معني التكوينات ، اصواتهم تنتقل من حالة شعورية الي اخري ، احداث درامية متداعية بدأت تنساب في تنفيذ تصورات المخرج ، المتعة في العمل الجماعي اضفت علي جو البروفات نوعا عميقا من الحميمية و التألف ، نقاشات مستمرة حول الشخصيات الدرامية ، تحليلات حد الخلاف حول الاحداث الدرامية ، اختلافات ، اتفاقات ، صرخات ، همسات ، كل ذلك يؤدي الي تلك الصيغة الجمالية التي تسمي المسرح .
    في اجتماع سري للجنة النصوص ، همس احدهم ، احد اعضاء لجنة النصوص ، عضو دائم علي مر السنين مهما تلونت حرباء السياسة ، شيخ هرم لا يخجل من اعلان الفحش الذي بسببه تم ابعاده عن منصب اداري ، متشبث بعضوية اللجنة ، اقرع الثقافة المسرحية ، مدع يحلم بتكريمه لذلك ادمن النفاق ، همس هذا العضو في أذن رئيس اللجنة (( شايف الود المخرج ده عامل ليهو لمة كده ، النص الشغال فيهو ده جابوا للجنة النصوص ؟ ))
    و اتفقت لجنة النصوص في ذلك الاجتماع علي ارسال خطاب للمخرج تطالبه بعرض
    نص المسرحية علي لجنة النصوص .
    تسلم المخرج خطاب لجنة النصوص الذي يطالب بتقديم النص للجنة النصوص
    ، اجتمع المخرج مع مجموعة العمل و طرح عليهم الامر بعد نقاش تم الاتفاق علي ان يكون هنالك رد واضح تجاه ذلك الخطاب يوضح عدم رغبة الفرقة في ان تنتج هذه المسرحية تلك الجهة التي تنتمي اليها لجنة النصوص و هي أمانة المسرح وذلك باعتبار ان هذا العرض المسرحي عرض خاص بالفرقة و لا ينتمي لتلك المؤسسة .
    هياج ، ضرب علي الترابيز ، شتائم خرجت من نوافذ ذلك المكتب الذي تجتمع فيه لجنة النصوص ، كان ذلك بعد ان تسلمت اللجنة خطابا باسم الفرقة يوضح انه لا رغبة لها في تقديم نصها المسرحي لتلك اللجنة ، اتفقت اللجنة علي رد حاسم لا يخلو من تهديد لذلك الخطاب الذي اقل ما وصف به انه يسئ ويستهين و لا يحترم لجنة النصوص .
    خطاب شديد اللهجة وصل الي المخرج يوضح المهمة القومية للجنة النصوص الموكول اليها مراقبة كل النشاط المسرحي في الجمهورية و ذلك حتي لا يكون هنالك خروج عن توجهات الامة و ان المسرح مرأة عاكسة لهذه التوجهات و انه لم و لن يكون هنالك عرض مسرحي يتجاوز هذه اللجنة ، قرا المخرج ذلك الخطاب و التمعت خلايا عقله بالحكمة كي يحافظ علي العرض ، اوقف العمل و اجتمع بفريقه و قرر الكل تقديم النص للجنة النصوص ، علق احد الممثلين ساخرا من الامر (( لو افترضنا انو الحداد البعمل الجبنات فنان تشكيلي ده معناهو انو اي جبنه يعملها لازم تعرض علي لجنة لانو احتمال الجبنة دي التصميم بتاعها خارج التوجهات و لا تصب في المشروع القومي للاحياء التقافي ، شايفين يا شباب ، تصب ، لازم تصب ))
    استلمت لجنة النصوص نص المسرحية و تقاسم اعضاؤها مهمة تشريح النص و الصق كل عضو فيها علي عيونه عدسات سياسية دقيقة و فاحصة . احد اعضاء اللجنة اكاديمي مرموق و خبير رقابة حريف حد قياس الضوء الساقط علي اجساد الممثلات في الدراما التلفزيونية الامر الذي أدي الي إختراع فكرة الحجاب الاكتروني و هو ستار افلح في تغطية ركبة ليلي علوي و ذراع ميمي جمال و ماتيسر من بريق عيون صفية العمري ختم هذا الاكاديمي المرموق و المتراشق باقنعة اكاديمية كثيرة بين لجان كثيرة جلسة تشريح النص و واصفا النص بأنه موغل في الاكاديمية.
    خطاب من لجنة النصوص الي الفرقة يعلن عدم اجازة النص من قبل اللجنة و تم دعم ذلك باقنعة كثيفة اولها طبعا الإيغال في الاكاديمية ، الخطاب تحدث عن البناء الدرامي المختل ، الشخصيات غير واضحة المعالم و غير محددة الملامح ، مضمون المسرحية باهت و كان الخطاب متضمنا بعض النصائح للمؤلف الذي تم التنويه الي انه غير معروف .
    وصل خطاب لجنة النصوص الي الفرقة التي كانت تتوقع النتيجة لذلك استعدت للمعركة باقتراح أخر يقول ان النص المكتوب لا يكفي للحكم علي العرض المسرحي لذلك نقترح ان تشاهد اللجنة العرض و من ثم تحكم حكما كاملا علي المسرحية .
    وافقت لجنة النصوص علي مشاهدة العرض المسرحي و دعت اللجنة المخرج كي يحدد موعد المشاهدة ، استعرضت اللجنة معلوماتها عن المسرح امام المخرج ، تبجح بعض الاعضاء بتجاربهم الثرة ، قدمت بعض النصائح للمخرج و تم تحديد موعد المشاهدة .
    جمهور غفير ذلك الذي أتي كي يحضر عرض المشاهدة امام اللجنة لانه يتوقع ان يكون هذا العرض أخر و أول عرض لهذه المسرحية ، اللجنة حاولت ان تمنع هذا الجمهور و لكنها فشلت ، احتفي الجمهور بذلك العرض بينما كان اعضاء اللجنة يتهامسون و يتغامزون ، انتهي العرض و اجتمعت اللجنة و كتبت قرارها علي خطاب طويل .
    وقف المخرج امام فريق العمل بالمسرحية يقرا عليهم خطاب لجنة النصوص الذي يقول(( تري لجنة النصوص ان مسرحية ( مستقبحون في خبث الثعالب ) تسخر من الرموز الدينية و تهين المؤسسة العسكرية و تجافي القيم و الاخلاق السودانية و لا تتوافق و لا تتفق مع التوجهات الحضارية للبلاد و لا تصب في المشروع القومي للاحياء الثقافي ، كما تري اللجنة ان المسرحية ليس بها ترابط درامي و لايعرف المشاهد من اين يبدأ الفصل الثاني و اين ينتهي ))
    و هنا ضحك الجميع و قال واحدا منهم(( حكاية غريبة ، يا اخوانا مسرحيتنا دي فيها فصل اول و فصل تاني ؟ ، المسرحية دي مبنية علي نظام اللوحات )) ،، و قرر الجميع تنفيذ فكرة العرض المتنقل و عدم العمل بقرار لجنة النصوص .
    صدر قرار من لجنة النصوص يقول انه علي اي فرقة مسرحية استخراج تصريح عرض لمدة اسبوعين يجدد بعدها و ذلك بعد اجازة النص و مشاهدة العرض العرض .
    دخل المخرج علي مسؤول كبير في تلك المؤسسة و بعد ان ناقش قرار لجنة النصوص حول تلك المسرحية ، قال المخرج لذلك المسؤول(( قررنا في الفرقة ان لا نعمل بقرار لجنة النصوص لذلك سيكون اول عرض لهذه المسرحية في الدروشاب و العرض الثاني في الجامعة الاهلية و الثالث في الكلاكلة و الرابع في امبده السبيل و الخامس في بتري و السادس في زقلونا والسابع في نادي الزهرة و الثامن في القطينة و التاسع في دار السلام و العاشر في الساحة الشعبية بالديم ، ده برنامجنا الاول ، قررنا نعلن ليكم البرنامج ده عشان لو عندكم بوليس حقو تجهزو عشان يطاردنا و يمنعنا نعرض ، يعني نحن بنقترح ليكم اقتراح عملي و هو تكوين بوليس يختص بامور المسرح وشكرا جزيلا للاهتمام ))
    و خرج المخرج من مكتب ذلك المسؤول الذي فغر فاهه من الدهشة واحس بصعوبة تلك المهمة المقترحة .
    في اجتماع لجنة النصوص همس ذلك الهرم الاقرع ، العضو الدائم للجنة النصوص علي مر السنين برغم تلون حرباء السياسة ، ذلك الذي ادمن النفاق سعيا وراء تكريمه ، همس في اذن رئيس اللجنة قائلا (( شايف استاذ كجنكي بيعمل في مسرحية ، ما اظنو عرض النص علي اللجنة ))
    اقترب رئيس اللجنة من أذن ذلك الاقرع الهرم قائلا (( ما في مشكلة ، اصلو الاستاذ كجنكي شارك في صياغة المشروع القومي للاحياء الثقافي و بعدين الاستاذ مع التوجهات
    ابتسم الاقرع الهرم وكتب ورقة مرت علي اعضاء اللجنة الذين وقعوا عليها
    ، تقول تلك الورقة (( اجازت لجنة النصوص مسرحية الشهيد المعاصر
    وذلك لانها تمتاز ببناء درامي محكم و هي من المسرحيات جيدة الصنع ))
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-03-2008, 04:11 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    . امانى .. جندر يا جميل
    .سلام مربع
    .سلام طويل طول جبال حلالكم الهناك
    .ليكى ولي عثمان ,, ولي صديقى محمد مصطفى
    .وياريت تكتبوا لينا هنا .. عن المسرح عندكم
    . وياريت محمد بالذات يكتب عن المسرح فى السودان
    .اجترح اى زاويه المهم اكتب كم تريحنى الكتابه بقلمه الصياد
    .
    .
    السني
    تماضر
    عادل السعيد
    يحي فضل الله
    تماضر حبيب الله
    د. نجاة
    منعم شوف
    تراث
    محمد سيد احمد
    وتاني منو ؟
    ..
    . تانى ناس كتار
    . املوا العين
    . طيبين وزينين
    . زى الهنود الحمر اعتزرو للسنبله
    .قبل القطع والقطف .. ادب وعرفان
    .امسحوا الدمعه بى ضحكه
    .واجعلوا للضحك معنى و رنين
    ..
    .ليهم وليك جزيل الود
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-03-2008, 04:38 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..صديقى الجميل خطاب حسن احمد
    بوستك الطلع الاستاذ يحيى فضل الله من غرفته دا ما ساهل......
    يا اخوانا ناس المسرح كل سنة و انتم طيبين و ما تنسوا ترحبوا بانضمام ناقد مسرحى(مثيانق شريلو) من جنوبى بلادى اليكم يلا تعالوا نعمل ليه حفلة و مسرحية ترحيبا بمقدمه
    في عيد المسرح:نحو أمل متزايد.. لواقع مؤلم
    ...
    ..
    .شكرا اولا على المرور والتحيه بمناسبة اليوم العالمى للمسرح
    .الذى لولا مجهوداتكم .. لكان اشبه بمسرح الغرفه
    .شكرا ثانيا وثالثا بضم قلم ناشط فى هذا الحقل
    .مرحبا بك .. مثيانق شريلو..
    .هذا يوم رائع 27 مارس
    .لقد اتيتنا يوم العيد
    .باسم المشاركين هنا.. والمسرحين فى كل مكان ..بعد اذنهم
    .نرحب بك
    ..
    . صديقى بكرى مروق يحيى ,,ثلاث مداخلات حتى الان
    . ولو لا انشغاله بالاحتفال بالتأكيد كان سيكون اعظم
    . فله ولك وللجميع جزيل الشكر
    ..
    .



    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 04:05 AM

Sidgi Kaballo
<aSidgi Kaballo
تاريخ التسجيل: 27-07-2002
مجموع المشاركات: 1721

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    خطاب وكل المسرحيين: كل عام وانتم بخير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2008, 10:43 AM

مثيانق شريلو

تاريخ التسجيل: 25-03-2008
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    الانسان خطاب
    ما اروع وما اجمل ان تكون جدارا يستند عليه الاخرين
    شكرا لك وللاخرين علي تلك الذاكرة الانسانية التي لطالما ظلت غائبة علينا
    المذيد والمذيد من مائه ومائه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-03-2008, 05:24 PM

منوت
<aمنوت
تاريخ التسجيل: 18-03-2002
مجموع المشاركات: 2637

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    بما أنني أعدّ صديقاً للكثير من مسرحيي الثمانينات بالسودان، و لأنني الآن أقيم في بلاد الساموراي ، و قد طلبت مني أيها الصديق مساهمةً في مائوية المسرح ، فإليك هذه المعلومة العاجلة يا أيها الولد اللسيس ( كتاف ) عن المسرح الياباني .



    هناك خمسة أنواع من المسارح اليابانية التقليديةمازالت تؤدى حتى الآن وهي: بوغاكو، و نو، و كيوغن ، و بونراكو، و كابوكي .مسرح نو:هو من أقدم المسارح المحترفه الموجودة في العالم ، وهو فن مسرحي يعتمد على الرقص والموسيقى. مسرح كيوجين: عبارة عن فواصل مسرحيه هزليه مكملة لأداء مسرح نو ويقدم مسرح كيوجين فقرات ساخرة حول ضعف الإنسان كما كان يفعل القصاصون الآسيويون . مسرح بونراكو: هو مسرح له مكانة فريدة في عالم المسرح الياباني ، حيث إن أداء الدمي تم قبوله على قدم المساوة مع الدراما التقليدية. أما مسرح كابوكي: فيعد واحداً من أكبر موروثات المسرح الياباني التقليدي و قد بدأ مسرح الكابوكي في بدايات القرن السابع عشر الميلادي .


    المصدر : ويكيبيدا ، الموسوعة الحرة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-03-2008, 05:59 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: منوت)

    ..
    ,شكرا صديقى منوت على هذه المعلومه على هذه الكبسوله
    ,( السيسه) عن المسرح الياباتى
    . بمناسبة اقيم هذه جديده ..!
    .لك التحايا ايها الليمونى الاصيل
    . كن معنا دائما
    .لك الورد
    ,كتاف
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-03-2008, 06:25 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    .صديقى السوكندى ..يحيى فصل الله
    .لا شك تذكر اجتماعنا ذاك ولجنة النصوص بالمسرح القومى
    . وكنت ككاتب قد تقدمت بمسرحيتين لها
    . تجربة الاب لورنس .. او عزه 79
    .و هى كتابه جديده .. لروميو وجوليت .. زليم شكسبير
    . و مسرحية التحدى
    . كنت انت بصفتك ستقوم باخراجها للمسرح
    ..
    .اجازوا اخيرا التحدى
    .ورفضوا الاخرى باعتبار ان تنتمى للمسرح التجريبى
    .كان مفهوم المسرح التجويبى الى وقت قريب .. شبه يعرض على نطاق محدود
    .اى يجرب عليهم
    .
    .اقترب رئيس اللجنة من أذن ذلك الاقرع الهرم قائلا (( ما في مشكلة ، اصلو الاستاذ كجنكي شارك في صياغة المشروع القومي للاحياء الثقافي و بعدين الاستاذ مع التوجهات
    ابتسم الاقرع الهرم وكتب ورقة مرت علي اعضاء اللجنة الذين وقعوا عليها
    ، تقول تلك الورقة (( اجازت لجنة النصوص مسرحية الشهيد المعاصر
    وذلك لانها تمتاز ببناء درامي محكم و هي من المسرحيات جيدة الصنع ))
    ..
    .شكرا لك يا صديقى الكندسودانى
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-03-2008, 07:48 PM

somia gassim
<asomia gassim
تاريخ التسجيل: 17-06-2007
مجموع المشاركات: 567

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    كل سنه وانتم طيبين كل سنه وانتم تزدادون القا وبهاءا وابداعا
    نسجل حضورنا ونحن نتلهف بدء العرض والستارة تنزاح روبدا رويدا
    ايذانا ببدء عرض ممتع
    نقف جميعا احتراما لهذا الذى يملء الدواخل
    لكم جميعامسرحي بلادي التقدير كل التقدير والاحترام

    لكم الود

    سميه قسم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 00:58 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: somia gassim)

    ..
    . مراحب ياسميه.. صاله ومسرح
    . فكره انيقه وجمهور
    .اهلا بيك
    . وزى ماناديتو انتى ومنعم
    .بى مسرح مفتوح واصلوا نداكم وانا من هسى
    . متفرغ للمسرح
    . ده اول تصريح ..
    ..
    .راجين جياتكم
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 02:19 AM

منوت
<aمنوت
تاريخ التسجيل: 18-03-2002
مجموع المشاركات: 2637

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 06:52 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: منوت)

    ..
    .الله الله
    . مرحى يا مرحى ..ياصدقى كبلو
    . كل عام وانت بكل خير ياصديقى الاستاذ
    .اوشكت وانااحك غلالة النوم عن عينى االهتاف ..
    . مدد ياصدقى مدد , او هكذا هتفت دواخلى ..
    .تذكر مداخلاتنا العام الفائت ياصدقى لاريب ..
    .ها انا على ذات الدرب ..فمرحى بالرجوع .. كما العوده الى سنار
    .وعام مسرحى .. باذنه فارع ومديد
    .فى انتظارك سيدى .. فى انتظار المذيد
    .لك عظيم الود
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 08:37 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    .صديقى المنوت يا ايها الحسن
    .صباح الخير و عام مسرحى جديد يبدا
    .شكرا لهذا القناع اليابانى الباسم.., ولى يا صديقى و القناع ,
    .مجالدات فلسفيه عميقه .. ليست مستمره , قد يعجبنى تصميم قناع فاتامله طويلا
    .لكننى الغيه.. بالذات فى المسرح
    .ليس هناك اصدق من وجه الانسان
    .بدايات المسرح ارتبطا,. المسرح والقناع لاسباب عديده
    .ربما افضل تلوين الوجه اكثر كما فى بعض ثقافاتنا الافريقيه.. كما فى ثقافات اخرى
    .حتى حديثا, احوال ..تشجيع كرة القدم
    .ليس هناك ابدع من الوجه
    .بكل احوال ملامحه
    .
    .اعطنى وجها ابتسم به
    .او احزن
    .عيونا تصافح الماره صباحا.. اذنا تفلتر الاصوات و تضعهابعنايه على ارفف
    .الذاكره
    .
    .لك الورد ايها المنوت
    .
    .لا تبتعد اكثر
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 09:10 AM

Adil Osman
<aAdil Osman
تاريخ التسجيل: 27-07-2002
مجموع المشاركات: 10193

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    Quote: شكرا عزيزى عادل
    .لم استطع تشغيل العمل .. افيدونا يا صديق
    .فهذا العمل من الاعمال التى لم اشاهدها ذلك العام
    .ارجو اعادة المحاوله

    اتمنى يا خطاب ان تكون لقيت طريقة تشوف الفيديو.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 09:58 AM

محمد سنى دفع الله
<aمحمد سنى دفع الله
تاريخ التسجيل: 10-12-2005
مجموع المشاركات: 10947

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Adil Osman)

    خطاب
    تؤام الروح
    لروح الفن
    كلمة اليوم العالمي للمسرح
    كما ترجمت في ايام الشارقة المسرحية
    والمخرج روبرت مجنون عديل
    اخرج حلم ليلة صيف بي طريقة مجنونة
    لو كلمنا عتو ناس كندا
    يحي وكارلوس
    لهم ولكم تقديري وإحترامي
    المـســرح روح إنـفــتـاح
    تتوافر عدة إقتراحات حول اصول المسرح. ولكن تلك التي اجدها مثيرة للتامل ، تأخذ شكل الخرافة..ذات ليلة ، في فجر التاريخ ، تحلقت كوكبة من الرجال في سهرة حول نار صيد ودفء و تبادلوا الســرد . وفجأة طرات
    لأحدهم فكرةأن يقف ويســتـثـمـرظـلـه لشرح حكايته التي يرويها مستخدما الضوء المنبعث من لهب نار الشواء حتى يظهر بعض شخوص حكايته ، ضخمة واكبر من صورة الواقع. وسط إندهاشهم اكتشف الأحرون عبر ذالك
    ، من هو الأقوى ومن هو الضعيف ، ومن هم الذين يقومـعون ومن هو المقموع ، ومن هو الخالد ، ومن هو الفاني ...
    في أيامنا هذه ، فإن أنوار الكاشفات حلت محل لهب الجمر ، وأليات الخشبة مكان التنور ، وبرغم كل الأختلافات الممكنة فإن هذه الخرافة تذكرنا بأن التقنية كانت من اولى مستلزمات المسرح ،انها لايجب ان تفهم كتهديد بل كعامل ربط ووحدة ..
    إن دوام فن المسرح يعتمد على قدرته في تجديد نفسه بإحتضان الأدوات الجديدة واللغات ـ ( التعابير ) الجديدة
    فكيف يتسنى للمسرح الإستمرار في تحمل عبء الشهادة على الموضوعات الكبرى في عصره . وكيف له ان يروج للتفاهم بين الشعوب بدون أن يكون في نفسه روح للإنفتاح ؟؟ كيف له ان يفلح في تقديم حلول لمشكلات الأذى والتفرقة العنصرية إذا ما لم يتخذ في ممارسته ما يحصنه ضد ذيوعهاأو ترسيخها ..
    لغاية أن يعبر عن العالم في كل تشابكاته ، على الفنان أن يستحضر الشكال الجديدة والفكار ، وان يصق في ذكاء المتلقي والذي حتما بقادر على التمييز للشكل الإنساني من خلال لعبة الضوء والظل ...
    إن من الحقيقة أن اللعب المبالغ فيه بالنار يجعل المخاطرةواردة ولكنها ايضا بمثابة إغتنام لتلك السوانح ، فقد تحرقنا النار ولكن يمكن لنا أن ندهش عبرها ووننير ......
    المخرج
    روبرت ليباخ
    كندا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 10:29 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: محمد سنى دفع الله)

    ..
    . يا توأم .. الروح الانسانى
    .الروح الفنان
    .حمدالله على السلامه ياصديق
    .سابقك غناك ..ساكين مطالع الصوت
    .كيف شكلها الناس هناك .. كيف البيوت
    .كيف العروض كانت
    .راجيك ياحبيب وزى ما قلت ليك النص ,النص راجيك
    .دى مية حول
    .
    .إن دوام فن المسرح يعتمد على قدرته في تجديد نفسه بإحتضان الأدوات الجديدة واللغات ـ ( التعابير ) الجديدة
    فكيف يتسنى للمسرح الإستمرار في تحمل عبء الشهادة على الموضوعات الكبرى في عصره . وكيف له ان يروج للتفاهم بين الشعوب بدون أن يكون في نفسه روح للإنفتاح ؟؟ كيف له ان يفلح في تقديم حلول لمشكلات الأذى والتفرقة العنصرية إذا ما لم يتخذ في ممارسته ما يحصنه ضد ذيوعهاأو ترسيخها ..
    ...
    ..كلام الزول يامحمد موزون و مركز
    . اتخيل كلمة المسرح يامحمد
    . اقولها هاشم صديق
    . كنت داير اجيبها منو لكن عصلج معاى التلفون
    . تاريخ ناصع من الخبره والمثابره
    . من نبته حبيبتى لى اخر نص
    ...
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 10:47 AM

محمد سنى دفع الله
<aمحمد سنى دفع الله
تاريخ التسجيل: 10-12-2005
مجموع المشاركات: 10947

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    تؤام الروح
    الناس ياهي الناس
    ليها مشاكل وهموم واحلام
    واحلام رفيقة دربي مالت على وقالت
    دي مسرحيتك السقا
    ونحن نشاهد عرض في الشارقة
    وقدامنا جوز وحبال وسقا
    يقولون له الكندري
    والجوز يطلقون عليه ـ الكندر
    بعد شوية ملت عليها وقلت ليها مافي اي علاقة
    غير السقا
    الحكاية تانية خالص
    لكن الهم واحد
    عندهم سقا زينا واحد سقا بعرف الفريق وناسو وليهو بيت ما عايز ارحل منو \ـ حنين ـ
    ولدو عايز ابيع البيت البورصة والتحولات المهم نهاية المر في مشهد جميل فنيا بلف حبال الجوز حول رقبة ابوه وهو يترجاه يبيع البيت الا ان يموت
    الجوز اتحول لي ميزان عدالة لي خيمة وبيت تشكيلات جميلة
    وعروض لامست الهم الإنساني
    وعروض كانت بعيدة من جو الأحتفالية
    لكن حالة فن
    كنا نمني النفس ان تكونوا بيننا
    ونحتفل مع ونسة يحي الخاج
    ودينميكية عيدابي
    ومنى عبد اللطيف
    واخر مخرج سوداني
    امجد الفنان
    كنا نتمنى ان تكون معانا
    مع انك بالروح
    كنت معانا

    دام صفانا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 11:22 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: محمد سنى دفع الله)

    ..
    .فعلا ياحبيب الناس ياها الناس زيما قلت
    .عارف الونسه معاك بتريحنى
    ..
    .الزول فى كل المكان واحد
    .يظل فى حتتو ذاته
    .او تتعدد محلاتو
    .والفرح هو المفرده النجحت
    .فى الافلات من الايد
    .مطاريد الضحكه والنغمه
    .مواعيد الحنين
    .فرقت
    .براحات الصدف
    .احلى
    ..
    . واتمنيت لو كنت معاكم
    .مافى اجمل من مشاهدة عرض مسرحى بديع,
    .العرض و لحظات مشاهدته و صحبه حميمه
    .تتخيل انا لى هسى متذكر ضحكتك وانت فى الصاله
    .لامن ابراهيم حجاوى ادانى كف
    .فى مدير ليوم واحد.!!
    .
    .ساعدونا بالصور والتسجيلات ان وجدت
    .لك خالص الحب
    .
    .
    ,,صديقى عادل مازال اشكال التشغيل
    ,قائم ..
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 12:14 PM

محمد سنى دفع الله
<aمحمد سنى دفع الله
تاريخ التسجيل: 10-12-2005
مجموع المشاركات: 10947

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    بتذكر كيف رجالتك زايدة
    ولمن اخدت كف
    اول تعبير كان
    دهشة واسيتغراب
    كف على المسرح صدق !
    بانت اللخبطة االجواك
    بسمة واتحول رد فعلك
    لي بهجة ابداع
    كف من حجازي شيطان المسرح
    وضحكنا على الحالة !!
    بتذكرك وانت بتمثل في مسرح الأفال سندريلا
    مالي الحتة بي اناقة امير حكايات
    قلوب الشفع !!
    بتذكرك وانت بتنحت مخك
    تدينا مواضيع نرتجل فيها
    لأول مرة على الإذاعة
    على الهوا
    حكايات لي
    ناس وناس
    بتذكرك والهوى بلعب
    بي عقولنا ونحن ساكرانين من خمر المحبة
    في ساحة مرنجان
    ونحن بلنعب مع الشفع العاب وبنحكي اساطير وعميري اغني
    واستاذنا انور بحمي لينا نيران الروح
    واستيف الخواجة الجاي من لندن فرحان بالحميمية والحب البين الناس في السودان
    مستغرب دايم من انو كيف نحن بنحب بعضنا بندخل بيوت بعض من غير مواعيد
    بنوم في اي مكان وسكرانا في زمة الواعي
    وبوليس السواري بوصلك لحد البيت
    تخيل عرفت كلام استيف بعد زمن
    تخيل ياخطاب استيف ما تمنتحرا بي دخان العادم بتاع عربيتو لمن مرتو شالت بناتو وراحت بعيد عن حنانو مات عارف ليه مات ؟
    لانو عرف قيمة الحب في بلدنا وبقى واحد مننا اتملى قلبو بالمحنة ولمن بعدوا عنو اختار الجنة
    بتذكرك ونحن بنتجول وفي البال بنات سمحات خلونا كتبنا شعر وعملنا مسرح
    واصحاب ليهم وفا وخوة ومحبة ودام صفانا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 03:25 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: محمد سنى دفع الله)

    ..
    . حامرق يالسنى بس ما مرقه بعيده عن النص .. قصدى عن الموضزع
    .. البصنعوا الفرحه والحزن ديل بيناتهم بتمتد حبال من نوع تانى , مرات كتيره
    . أوشج من البين الاخوان ..اما وانتو على الخشبه,, فهناك ببقى الكل واحد
    .
    .. الفنان الممثل الخلاق ابراهيم حجازى احد الاساتذه النادرين على الخشبه
    .. والوقوف مع حجازى على الخشبه كما الجلوس لمناقشه رساله علميه
    . المهم يااخوان
    . عبدالرحمن بلاع ..المدير ..فى المسرحيه اياها,,( معط العبد لله كف حى..جد جد يعنى)
    . وزي ما قال السنى .. خارجت الموضوع ..و ده بيسمى على الخشبه حضور مسرحى ,,
    . الممثل وهو فوق الخشبه معرض لي كل البحصل وكيف اخارج الموضوع , ده المحك .. المهم
    . اليوم التانى اتلمهاالسنى وجماعتو من وين و وين .!!
    . طبعا نفس الحته حتجى ( الكف ) و شنوالحايحصل ؟ قومى ياالحته تعالى
    . و كنت لاعب دور مبروك .. مراسله فى الدنيا.. وفى الاخره ملاك
    .قام سعادتو حجازى نادانى :.. تعال يا مبروك
    . كتمت جماعة السنى انفاسها.. مبروك اتحرك علي المدير ..بى خطوه بطيئه..
    : حجازى احس بخطورة الموقف قال : ..
    : و للا اقول ليك خلاص امشى ,, ومبروك مازال عليهو ماش..
    : قت ليك خلاص امشى شكرا يا مبروك ..( وهو يبتعد نحو الجهه الاخرى
    : و مبروك ما زال بتقدم زيما بقول على الحسن مالك الله يرحمو..
    : ياخى عليك الله يامبروك ياخى تمش ( يعنى عديل كب الجرسه)
    .. ليتوقف اخيرا مبروك
    : فتضج الشله اياهابالضحك والتصفيق ..
    ....
    . معليش طولت عليكم لكن .. هذا عادة ما يكون قوت اليوم, مادار فى العرض .!
    . مرات الناس اتساءلوا .. القصه دى ماممله.! كيف تقيفوا كل يوم تقولوا
    . نفس الكلام .!
    . قد يبدو الامر كذلك .. لكنو بالنسبه للكاست الامر بتجدد و من هنا بجى الامتاع
    .
    ... صديقنا عبدالواحد عبدالله ياالسنى كان بحرص على عرض ,, دنياصفا دنيا انتباه.. يوميافى القاعه
    . طوال شهر رمضان ومن الخشبه اي .. من وراء الكواليس .. ويجد فى ذلك متعه غير عاديه
    . .عندما توقفت عروضها كان تعليقه انها اصيبت , بلعنة الجمال
    ...
    . ناس ناس .. يا السنى فريق من الفطاحله.. الارتجال عمليه صعبه ما اقدر عليها الا ممثل ذو قدرات جباره .. ولولاكم ما كان..
    .تعال يا محمد نفرد ليهو ليي قدام مساحه براهو
    .
    .شوفت كيف حبك بيعمل واجرجر الونسه
    .
    .ياحليلك يا استيف.. يا انسان كما النسمه
    .و جاييك يا انور محمد عثمان
    .وجاييك يا كوتش يا فتح الرحمن عبدالعزيز
    ...
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 04:07 PM

عبدالرحمن عبدالله
<aعبدالرحمن عبدالله
تاريخ التسجيل: 14-03-2008
مجموع المشاركات: 116

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    البوست دا - في تقديري - اميز بوست في الدورة الإرشيفية دي ..

    فيا خطاب ياخ حاولوا بلاي .. إنتا ومعاك الأستاذين يحى فضل الله
    ومحمد السُني .. وكُل اهل الفن .. حاولوا ما تغيبوا كتير ..

    خالص الود
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 03:30 PM

Sidgi Kaballo
<aSidgi Kaballo
تاريخ التسجيل: 27-07-2002
مجموع المشاركات: 1721

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: محمد سنى دفع الله)

    خطاب يا صديقي أحيي فيك المثابرة على إحياء ذكرى يوم المسرح العالمي وعلى إستقطابك هذا العام فطاحلة (حلوة دي مش) مثل السني وسلمى ويحي، بل أنك نكت رامبو الشاعر والقصاص والصديق القديم والذي بادر بطرح بعض المعلومات عن المسرح الجامعي. وساحاول هنا أن أطرح بعض الذكريات والمعلومات ولكن وقبل ذلك دعني أقتطف بعض ما كتبت في "موسم الهجرة لليمين" وأنا انا قش صديقي الفذ المناضل الراحل الخاتم عدلان.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 03:55 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Sidgi Kaballo)

    ..
    .لله درك يا رجل .. افتكر دى برضو ما بطاله
    , ولا فض فوك .. شوفت كيف .!!
    ..
    . كلنا انتظار هذا الحوار والعاشق الكبير للوطن
    . الاستاذ الخاتم عدلان
    ..
    . الاديب المناضل
    .
    .
    ..
    .اين انتم ايها المحتفلون
    .
    ,ايها المصورون البارعون
    .اين انت ياايمن حسين
    .ياطلال عفيفى
    .يا عصام عبدالحفيظ
    .اين انتم يامن تريد مفاجأتى ولم اذكر
    .اسمك .!!
    ..
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 03:50 PM

Sidgi Kaballo
<aSidgi Kaballo
تاريخ التسجيل: 27-07-2002
مجموع المشاركات: 1721

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: محمد سنى دفع الله)

    خطاب يا صديقي أحيي فيك المثابرة على إحياء ذكرى يوم المسرح العالمي وعلى إستقطابك هذا العام فطاحلة (حلوة دي مش) مثل السني وسلمى ويحي، بل أنك نكت رامبو الشاعر والقصاص والصديق القديم والذي بادر بطرح بعض المعلومات عن المسرح الجامعي. وساحاول هنا أن أطرح بعض الذكريات والمعلومات ولكن وقبل ذلك دعني أقتطف بعض ما كتبت في "موسم الهجرة لليمين" وأنا انا قش صديقي الفذ المناضل الراحل الخاتم عدلان.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 05:32 PM

Sidgi Kaballo
<aSidgi Kaballo
تاريخ التسجيل: 27-07-2002
مجموع المشاركات: 1721

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Sidgi Kaballo)

    قلت في معرض حديثي للخاتم عن المثقفين في موسم الهجرة لليمين:
    " نهوض حركة ثقافية واسعة وسط طلاب الجامعات والمعاهد العليا كان يتمثل في جامعة الخرطوم ‏في المهرجان الثقافي السنوي لجمعيتي الثقافة الوطنية والفكر التقدمي، وفي مهرجانات الجبهة ‏الديمقراطية بالمعهد الفني وكلية الفنون الجميلة ومعهد شمبات وجامعة القاهرة الفرع ومعهد ‏المعلمين العالي ويستحق مهرجان جامعة الخرطوم، وقفة لاهميته، خاصة في نهوض الحركة ‏المسرحية الحديثة في السودان:‏
    *‏ المهرجان الاول اقيم عام 1966 ورغم التحالف بين الجبهة الديمقراطية والاشتراكيين ‏الديمقراطيين فقد وقف الاشتراكيون الديمقراطيون مع الاخوان في منع حدوث المهرجان ‏في الجامعة واضطر منظمو المهرجان لنقل بعض فعالياته خارج الجامعة وقدموا عرض ‏مسرحية الحبل التي اخرجها الشبلي بداخليات البركس واجريت بعض النشاطات الرياضية ‏في ميادين عامة بالعاصمة.‏
    * المهرجان الثاني عام 1967 وقد أقيم جميعه بالجامعة عدا حفل الفنون الشعبية الذي الغي لاتفاق ‏بين رئيس الاتحاد خالد المبارك والمشرف حسن عمر وقد شمل المهرجان على تقديم مسرحية ‏المغنية الصلعاء من اخراج عثمان النصيري واقيمت الليالي الشعرية والندوات الثقافية بدار ‏الاتحاد
    * المهرجان الثالث عام 1968 وهو من اشهر مهرجانات الجامعة، اذ اقيم به اول عرض للفنون ‏الشعبية بالجامعة وانتهى الى ما عرف باحداث الفنون الشعبية، عندما وقف حاج نور واعترض ‏على رقصة العجكو ثم بدا هجوم الاخوان المسلمين على المسرح وقتل أثناء الاحداث طالب من ‏الكاملين. وقدمت خلال هذا المهرجان مسرحيتين جان دارك من اخراج النصيري وايها الرجل كم ‏انت جميل من اخراج الشاعرعلي عبد القيوم، وقدمت فيه ليالي شعرية واقيم خلاله معرض ‏للفنون الجميلة بمقهى النشاط من تنظيم الاستاذ عبدالله هاشم واحتوى على لوحات لرسامين ‏عالميين يمثلون مختلف المدارس الفنية. وقدم عثمان النصيري في الاجازة الصيفية مسرحية ‏الكراسي.‏
    * المهرجان الرابع في عام 1969 وقدمت فيه مسرحيتين هما مارصاد من اخراج عثمان النصيري ‏وسمك عسير الهضم من اخراج علي عبد القيوم وطه امير، وقدم فيه عرض للفنون الشعبية ‏كامل لاول مرة ودون ان يعترضه الاخوان واقيمت ندوات شعرية وثقافية.‏
    • قد صاحب كل ذلك نهوض حركة ثقافية وسط طلاب المدارس الثانوية قادها في الغالب ‏اساتذة الفنون الجميلة كعبدالله بولا وعلي الوراق فنشأت طلائع الهدهد بحنتوب وطلائع ‏النخيل بمروي وطلائع القندول بالقضارف مما دفع اتحاد الشباب السوداني ان يقيم على ‏شرف مؤتمره قبل حله باشهر قليلة سمنارا عن طلائع الطلاب في عام 1971.‏
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 05:35 PM

Yahya Fadlalla
<aYahya Fadlalla
تاريخ التسجيل: 09-06-2002
مجموع المشاركات: 699

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Sidgi Kaballo)

    HTML Attachment [ Scan and Save to the Computer ]

    تداعيات
    ـــــــــ
    يحيي فضل الله
    ــــــــــــ
    يرول والقطط السمان 1
    ـــــــــــــــــــــــ
    الي حاتم محمد محمد صالح تحديدا
    ================================

    هذيان كثيف روجت له وسائل الاعلام المقروءة و المسموعة والمرئية تحت اسم المسيرة المليونية , كان ذلك في العام1984 بعد ان تم تحويل الرئيس القائد ـ نميري ـ الي امام للمسلمين و كان قد اسس لهذا التحول باعلان قوانين سبتمبر 1983 , كان ذلك الهذيان الكثيف , هتافات , صيحات تخلق تماسها الموسوس مع تجليات الدجل , تصل تلك الهتافات الي أذان الحضور داخل مسرح قصر الشباب و الاطفال , عربات اللواري محتشدة بفلول الهوس ، طبول و زمارين , طرق مبتكرة في تكثيف الاستلاب الديني , كان وقتها مسرح قصر الشباب مزحوما بتجهيزات مشاريع التخرج في قسم المسرح في المعهد العالي للموسيقي و المسرح ـ عروض الدبلوم .
    صديقي السماني لوال احد خريجي هذه الدفعة كان مهموما بتفاصيل عرضه المميزة ـ مأساة يرول ـ الذي كتبه بشاعرية شفيفة الاستاذ الخاتم عبد الله ، وقد بدأت ملامح العرض تتضح و كانت كل العروض في مراحلها النهائية , و مسرحية ـ مأساة يرول ـ تدور احداثها حول اسطورة من جنوب السودان تقول ان بحيرة يرول قد جفت و كي تعود اليها حيويتها و حياتها التي هي حياة المنطقة لابد ان يقدم الاهالي اجمل الفتيات كقربان و ذلك بذبحها و اجمل الفتيات هي يرول بالمناسبة هذه الاسطورة مشتركة بين نوبة الشمال و جنوب السودان و يوغندا ، قد اهداني الكاتب النوبي المصري ـ حجاج ادول ـ روايته ـ الكشر ـ وهي رواية تدور حول اسطورة عروس النيل , الفرق ان يرول الفتاة تذبح كي يرحل الجفاف و في رواية الكشر تقدم الفتاة الجميلة كقربان كي يرحل الطوفان عن المنطقة واما بالنسبة ليوغندا فتكاد تكون هي نفس الاسطورة اذ ان الاسم ـ يوغندا ـ هو اسم فتاة جميلة قدمت كقربان كي يرحل الجفاف عن المنطقة , تري هل سميت يوغندا علي اسم هذه الفتاة ؟, قرأت ذلك في قصة قصيرة لكاتب يوغندي اضاعت ذاكرتي اسمه والقصة بعنوان ـ يوغندي ـ استلهم فيها الكاتب ذلك البعد الاسطوري و بتوظيف حديث .
    في مأساة يرول تقف السلطة الدينية و بصلف تجاه تنفيذ ذبح الحسناء يرول و تقديمها كقربان و هذه السلطة الدينية ـ الكجور تتحرك بدوافع شخصية جدا , و يتهافت الاهالي علي تنفيذ ذبح يرول كي تعود المياه الي البحيرة و تعود الحياة الي مجاريها , وفعلا يتم تنفيذ ذلك و لكن الكجور بعد ان يحقق بذلك اغراضه الشخصية و بعدان طالبه الشيوخ بعد ذبح يرول بالماء ـ نريد الماء ـ يتهكم الكجور من ذلك الطلب و يضحك ساخرا ويرفع كف يده باصبع يقول ـ(( طظ ))ـ و ينتهي العرض بتلك النهاية و هي نهاية اختارها العرض و لم يخترها النص المكتوب و كان السماني لوال مصرا علي ان تنزل موسيقي السلام الجمهوري بعد ان يشير الكجور باصبعه معلنا معني ـ ((طظ)) ـ , و هنا بدأت المشكلة بين الاساتذة المشرفين علي عروض الدبلوم و بين المخرج الممتحن السماني لوال و اخذ هذا التشابك منحي اخر اقترب من الوسواس اذ بدأنا نسمع ان افرادا من الامن القومي حضروا لمشاهدة بروفات هذه المسرحية و كلفني استاذنا الكبير فتح الرحمن عبد العزيز باقناع السماني لوال كي يتخلي عن السلام الجمهوري حفاظا علي العرض وكنت اري ان المقولة الاخراجية للسماني لوال مشبعةو كثيفة ويمكنهاان تصل للمشاهد بدون موسيقي السلام الجمهوري .
    في ظهيرة ذلك اليوم و بعد انتهت بروفة ـ مأساة يرول ـ اخذت صديقي السماني لوال جانبا و بدأت اناقشه في امر السلام الجمهوري , و كنا نقف امام باب المسرح الجانبي ، اثناء حديثنا لاحظ لوال وجود شاب لا نعرفه فقطع حديثه معي و قادني الي النافورة امام مدخل قصر الشباب و بدأ يتحدث و لكنه لاحظ ان ذلك الشاب قد جاء خلفنا فقطع حديثه و قادني مرة اخري الي زقاق بين الصالة الرياضية والمكاتب و لكن ذلك الشاب كان وراءنا ايضا و تلتمع من السماني العيون و يقودني الي البوفيه ولكن ها هو الشاب يأتي خلفنا وحينها همس لي السماني متوترا ـ(( ملاحظ يا يحيي؟ )) و قادني الي الطابق الثاني فوق مبني المسرح و لكن لا زال ذلك الشاب يتبعنا و هنا تركنا الطابق الثاني و لذنا بمكتب الصديق الاستاذ محمدعبد الرحيم قرني الذي كان وقتها يدير قسم الدراما بقصر الشباب ، دخلنا المكتب ولم نقفل خلفنا باب المكتب ، ما كدنا نبدأ النقاش حتي ظهر ذلك الشاب امام الباب و هنا انفعل السماني لوال و اقترب من ذلك الشاب مادا اليه يديه قائلا ـ (( يا هو انا السماني لوال ، اقبضني , هاك اقبض ))
    جفلت النظرات من ذلك الشاب و لوال مستمرا في انفعاله محيلا ذلك الشاب الي رجل امن استنادا علي ذلك الوسواس حول مسرحيته , وقفت انا بين لوال المنفعل الي درجة الهياج وبين الشاب المخلوع و الواجم تماما ،هدأ قرني لوال وابعده عن ذلك الشاب الذي سألته ـ(( انت ليه متابعنا ؟ ))
    (( انا كنت عايز اتكلم مع السماني ))
    (( ليه ؟))
    (( انا حضرت بروفتين للمسرحية عجبتني و كنت عايز اناقشو في حاجه ، انا معجب بالشغل ده
    (( انت شغال وين ؟ ))
    (( اناطالب في الفرع و بعدين انا مهتم بالمسرح ، انا في جمعية المسرح بالجامعة ))
    و ضحكت و زال ضباب الشك من عيون السماني لوال وقال و هو يهز رأسه -(( با مونج ما كده )) و بعدها اصبح ذلك الشاب صديقا حميما لنا ، و بعد ذلك استطعت ان اصل مع السماني لوال الي اتفاق فني حول التخلي عن موسيقي السلام الجمهوري في نهاية العرض و قد كان ولم يفقد العرض مقولته الاخراجية.
    بعد نجاح هذا العرض و حصول السماني لوال علي جائزة افضل مخرج ذلك العام في المسابقة التي نظمتها جريدة الايام و استطلعت فيها اراء الجمهور ، كتب احد المهووسين الموسوسين وللاسف هو خريج قسم المسرح بالمعهد وقد ابتلانا الله به في عهد الانقاذ حين شغل منصب ادارة الانتاج الدرامي بالتلفزيون -أقصد شاكر قبسه - كتب تحت عنوان عريض عن عروض دبلوم ذلك العام
    ــ يبدو ان المسيرة المليونية قد افزعت الكثير من الفئران ــ
    ومن كلمة ـ فئران ـ هذه يمكنني ان اجزم ان المسيرة المليونية قد اتخمت ومن ذلك الزمن و حتي الان الكثير من القطط السمان .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 07:12 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Yahya Fadlalla)

    ..
    . شكرايحيى على هذا النسيج بارع الاشتغال
    .برغمى قارئ ٌلهذا الاثر قبلا ..الا اننى دوما واجد فيه ذات الامتاع والايقاظ
    .فانظر اين نحن من 1984
    .وتعال الى ما نعيشه الان .. هل فقدت شيئاالكتابه هنا,.
    .ام اذدادت اشياء .!
    .الوسواس ذاك الذى هجس به السمانى لوال.. وهو ينتقل بك
    . من موقع بقصد التمويه او التأكد
    .يتضح فى الختام مااتضح
    ..
    . ثم يخرج السمانى مأساة يرول على خشبة المسرح القومى
    . وتمثل السودان بالقاهره .. مهوجان المسرح التجريبى
    . و تشكل ذاك الحضور السودانى البهى
    ..
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 07:53 PM

Yahya Fadlalla
<aYahya Fadlalla
تاريخ التسجيل: 09-06-2002
مجموع المشاركات: 699

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    تعرف يا السني اجمل مل فيك ككائن درامي هو إنك لا تستطيع ان تكون بعيدا عن الخشبة
    الله يديك العافية و كل عام و انتم بخير و مافي داعي اقول ليك ( تعود الايام ) لان اخونا و صديقنا صالح الامين - بريش- قلت لبهو مرة ذات عيد - تعود الايام - رد علي قائلا و بزهج متأصل-( تعود ليه بس؟)
    دي معلومات عن اخونا روبرت لوباج
    و لي قدام

    Lepage, Robert
    =================

    Robert Lepage, director, actor, designer, dramatist (b at Québec C 12 Dec 1957). After studying at the Conservatoire d'art dramatique, where he was much influenced by instructor Jacques Lessard, co-director of Le Théâtre Repère, Lepage joined this troupe, soon becoming its principal actor and director. His first work, Circulations (1985), gave clear indications of the ingenious, experimental, multilingual, multi-media approach to theatre on which his international reputation is now based. His one-man spectacle, Vinci (1986), demonstrated his remarkable acting talent, and the first of his brilliant large-scale dramatic canvases, La Trilogie des dragons (1987), mesmerized Canadian audiences in Montréal, Toronto and Ottawa before being exported to London and Paris, where its success was repeated.
    Other large-scale spectacles, Les Plaques tectoniques (1990), Les Aiguilles et l'opium (1991) and Le Polygraphe (1992), have followed, attracting the highest critical acclaim at home and abroad. His 7-hour stage play, The Seven Streams of the River Ota (1995), is perhaps his most ambitious work to date in its several productions at home and abroad, although Lepage still describes it as "unfinished." A film, Nô, adapted from one of its segments and dealing with the 1970 OCTOBER CRISIS, was highly acclaimed at the 1998 Montréal and Toronto Film Festivals, winning the award for the best Canadian feature film at the latter. Another important film, Le Confessional, opened the Toronto Film Festival in 1995. La Face cachée de la lune, written in collaboration with Adam Nashman, was staged in Québec City in March 2000 and in Toronto the following month. It is surprisingly personal, dealing on one level with his mother's death in 1999 and, on another level, with the race for first manned moon landing between the Americans and Soviets 4 decades earlier. In Zulu Time, which opened in Québec City in May 2000 after performances the previous year in Zurich and Paris, dialogue virtually disappears and performance dominates - a trend in his recent work. Zulu Time was accompanied by a stunning, summer-long multimedia exhibition at the Musée de la civilisation in Québec City, conceived by Lepage and entitled Métissages/Crossings.

    As an example of his technique, Les Aiguilles et l'opium skilfully melds an experience from his own life (a failed love affair) with the entangled love lives and drug addictions of French surrealist author Jean Cocteau and American jazz trumpeter Miles Davis. In this one-man show the acrobatic Lepage plays all 3 characters, with visual theatrics including his effortless suspension aloft between 2 propellers, simulating a flight between Paris and New York, with film clips, shadow play, music and sound effects that eerily evoke the intended atmosphere. There is a similar flight scene at the end of La Face cachée de la lune.

    Appointed French-language director of Ottawa's National Arts Centre (1989-93), Lepage has been in constant demand in major centres abroad, including Tokyo's Globe Theatre (where in 1994 he directed 5 Shakespearean productions in French and Japanese), the National Theatre in Munich, the Royal National Theatre in London, and the Royal Dramatic Theatre in Stockholm, where his masterful reinterpretation of Strindberg's Dream Play in the 1994-95 season brought applause even from conservative critics. He has also directed large-scale opera productions, notably Bluebeard's Castle by Bartók and Schoenburg's Erwartung for the Canadian Opera Company in 1993. A master of dramatic illusion, his stunning use of light, space and perspective, complemented by acrobatics, haunting live music and unusual sound effects, creates a total theatrical experience that has already begun to influence the language of drama worldwide.

    Author L.E. DOUCETTE

    The Canadian Encyclopedia > Biography[/
    B]
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 09:14 PM

محمد سنى دفع الله
<aمحمد سنى دفع الله
تاريخ التسجيل: 10-12-2005
مجموع المشاركات: 10947

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Yahya Fadlalla)

    شكرا جزيلا على المعلومات الجديدة
    ومهمة عن هذا الفنان المجنون بي عشق المسرح
    والمحية ليك والأسرةبعام كلو نجاحات
    ومبروك عودتك لينا ولمحبيك
    يا اخوي يحيى
    نحن اتربينا على الفن من زمنا بعيد
    تتذكر السينما وكيف كنا بنحكي الأفلام
    تخيل بعد العمر ده كلو نشتغل شنو تاني
    هذه الأيام بخرج في مسرحية
    راشمون لفرقة قطر المسرحية
    والعرض بأذن الله يوم 12 القادم
    طبعا هذه الايام احتفالات بالمسرح في السعودية
    والبحرين والكويت لهذا تم تأخير ايامنا المسرحية في قطر الى
    الفترة من 1 الى 14 من الشهر ابريل
    لكم المودة والتقدير
    ودام صفانا

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2008, 11:55 PM

Sidgi Kaballo
<aSidgi Kaballo
تاريخ التسجيل: 27-07-2002
مجموع المشاركات: 1721

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: محمد سنى دفع الله)

    المسرح الجامعي في تطوره مر بثلاث مراحل: مرحلة ما قبل ثورة أكتوبر والتي إعتمدت على مسرح كلية الآداب وما ‏قدمه عبدالله الطيب، وفترة ما بعد أكتوبر 1964 والتي أعتمدت على مهرجانات جمعية الثقافة الوطنية والفكر التقدمي ‏والتي أمتدت حتى 1970 وقد قادها بحق وجدارة عثمان جعفر النصيري الذي أعتقد أنه الأب الحقيقي للمسرح الحديث في ‏السودان، وقد ساهم في تلك الفترة كل من علي عبد القيوم وطه أمير في الإخراج وكل من شوقي عزالدين، سلمى بابكر، ‏هشام الفيل، عبدالله المحسي، نقية الوسيلة، مأمون الباقر وآخرين في التمثيل، اما الفترة الثالثة فهي فترة ما بعد يوليو 1971 ‏وقادها مأمون الباقر وهشام الفيل وميرغني الشايب.‏
    وتعتبر الفترة الثانية في رأي هي أهم فترات المسرح الجامعي لأن تأثيرها أمتد لخارج الجامعة وذلك بفضل التعاون الذي ‏بدأ بين الفكي عبدالرحمن (وهو من رواد مسرح بخت الرضا) والذي عين مديرا للمسرح القومي عام 1967 وعثمان ‏النصيري رائد المسرح الجامعي والذي تخرج من كلية القانون في 1968م وقرر إقتحام المسرح القومي بأول مسرحية ‏حديثة: مأساة الحلاج والتي أشترك في التمثيل فيها عدد من خريجي الجامعة ومن بينهم عبدالباسط سبدرات في دور ‏الحلاج! وكان ذلك عملا ضخما فتح الطريق امام أعمال أخرى منها مسرحية من تأليف مبارك حسن خليفة وأخرى من ‏تأليف النصيري وإخراجه وثالثة من تأليف خالد المبارك! ‏
    وفي هذه الفترة نشأ تنطيم أبادماك فقام بتنظيم جولة مسرحية في الجزيرة وقدم مسرحية عبدالله علي إبراهيم "قائمة بأسماء ‏الشهداء كما سجلها بيروقراطي محال للمعاش تحت المادة 32 ب" وأظن أخرجها صلاح قولة (أتمنى أن أكون قد كتبت ‏الإسم صحيحا) وعرضت بشارع القصر ومثل فيها بروعة الأستاذ الكبير يوسف خليل وكان وقتها طالبا بجامعة القاهرة ! ‏وكان ذلك في أكتوبر 1969. وقدم أبادماك مسرحية أخرى من تأليف عبدالله علي إبراهيم بدار الثقافة في ذكرى شهداء ‏جودة وأظن اسمها الإشارة.‏
    وفي هذه الفترة ظهرت مواسم المسرح القومي ومسرحيات حمدنالله عبد القادر وهاشم صديق وبرز مكي سنادة ‏وفايزةعمسيب وتحية زروق وعلي مهدي وأنتقل عدد كبير من ممثلي الإذاعة والتلفزيون والإسكتشات الصغيرة للأعمال ‏السرحية الكبيرة في الموسم المسرحي وأكتسب مسرح الفاضل سعيد أبعاد جديدة وأنتقل من الإسكتشات القصيرة ‏للمسرحيات الطويلة وباقي القصة أنتم أعرف بها مني إذ بدأ خريجو المعهد ينشأوون الفرق المسرحية ويقتحمون كل ‏مجالات الدراما.‏

    (عدل بواسطة Sidgi Kaballo on 29-03-2008, 03:56 AM)
    (عدل بواسطة Sidgi Kaballo on 29-03-2008, 03:30 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-03-2008, 02:59 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Sidgi Kaballo)

    ..
    .عزيزى صدقى كبلو بهذا السرد الهادئ الجميل عن المسرح الجامعى
    .نستطيع ان نرى و بوضوح ما كان ضبابا ومعتما من نشاط وحركة المسرح الجامعى
    . و من خلاله.. يمكننا قراءة الواقع السياسى العام وهو يتشكل عقب ثورة اكتوبر
    . الامر الذى يساعد كثيرا فى فهم الواقع السياسى والسلطوى منذ ثلاث عقود وحتى الان
    . مازالت الدعوه قائمه للمشاركه من قبل رواد المسرح الجامعى ..
    . جماعة ابادماك
    . حركة المسرح بالمدارس الثانويه التى قادها الفنانين التشكيليين .. عبدالله بولا
    . كما اشار د.صدقى كبلو .. الذى أنار المسيره لهذا النشاط الخلاق , قبل عامين من
    . افتتاح المسرح القومى و مثلها تغريبا استهلال الدراسه بمعهدالموسيقى والمسرح
    . والفنون الشعبيه
    ..
    .شكوا لك عزيزى صدقى كبلوعلى هذه الاضاءات القيمه و ارجو الا تبخل علينا بأي
    . معلومات او تحليلات لهذه الفتره التى مثلت ذخما حقيقيا فى مسيرة الحركه الثقافيه
    . والفنيه للبلاد
    ..
    . صديقى بانقا الياس لك الشكر اجزله على الاستجابه الرائعه و تلك الكتابه صادقة الدفئ
    . عالية الحميمه .. كمتابع منتبه للنشاط المسرحى عموما فى تلك المرحله الغنيه
    . ادبيا.. ثقافيا وفنيا.. وارجو ان تواصل بذات الروح والحماس
    ..
    . لكم سادتى عظيم التقدير ووافر الود
    ..
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-03-2008, 03:10 AM

طلال عفيفي
<aطلال عفيفي
تاريخ التسجيل: 20-06-2004
مجموع المشاركات: 4380

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)



    واحشني يا خطاب ..

    شكراً على البوست الجميل ،
    وعلى كل القصايد ..

    وبستناك فوق ضحوة فاتحة
    على النيل ..

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-03-2008, 04:23 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: طلال عفيفي)

    ..
    .
    .طلا ل
    .يا عفيفى .. كل عام مسرحى وانت اسعد
    .واحشنى دى ما افتكر فى كلمه اشحن منهابالاشواق والحنين
    . و انا مخصوم منى
    . وطن
    . ناس
    . و صحاب
    ..
    . لمن اقراك هنا
    . بلقاك مع وقف المسافه
    . من خلا ل العدسه .. احضر بروفة رشا و عقد الجلاد .. جد جد
    . مش من بعيد
    . واطرب لى .. خستكت شمت محمد نور
    ..
    . حادثنى او رسل صور
    . بالذات مسرح
    . وتانى طلب .. اكتب عن عم عبد الرحيم
    .
    . كم انا سعيد
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-03-2008, 06:02 AM

محمد سنى دفع الله
<aمحمد سنى دفع الله
تاريخ التسجيل: 10-12-2005
مجموع المشاركات: 10947

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    جاي بقول صباح الخير
    واشوفك كيف اصبحت
    اغنية سودانية حتى النخاع ــ
    المسرح الجامعي ـ اباداماك
    لهم جولة في ربوع الجزيرة
    حطوا رحالهم في قرية اسمها
    بورتــبـيـل
    عملوا فيها مسرح واظن انهم عملوا جماعة جوالة
    للفنون والثقافة والمسرح وسموها
    طلائع بورتوبيل
    التحية والتقدير لرواد المسرح الجامعي
    وجاييكم بي كلام وصور للمخرج
    هشام الفيل
    المقيم هنا في قطر
    التحية للأ ستاذ
    صدقي ومودتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-03-2008, 08:05 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: محمد سنى دفع الله)

    ..
    . حماده ياالسنى
    . صباحك نور و لياليك عيد
    . بور تبيل دى مالها ذى ال بالانقليوى كده
    .
    هشام الفيل .!
    .ياخى ده خبر جميل
    .ياسلام
    .التحايا السوامق ليهو
    .ونحن فى انتظار
    . الكلام والصور ..سعادتك
    .و الجاب هشام اجيب الباقين
    .هذه الطليعه المناره
    .
    .لك يا محمد كل ورود النهار
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-03-2008, 01:43 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    .عفوا لقد عن اوردت عن طريق الخطأ بالامس
    .
    .ثم يخرج السمانى مأساة يرول على خشبة المسرح القومى
    . وتمثل السودان بالقاهره .. مهوجان المسرح التجريبى
    . و تشكل ذاك الحضور السودانى البهى
    ..
    .والصحيح ان مسرحية يرول من تاليف الخاتم عبدالله
    . واخراج السمانى لوال .. قدشاركت فى مهرجان
    . العروض المتميزه للمسرح العربى ..من واحدالى الخامس من مايو
    .عام1990
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-03-2008, 02:57 PM

Bannaga ELias
<aBannaga ELias
تاريخ التسجيل: 24-01-2006
مجموع المشاركات: 192

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    يا للبهاء ليتني رميت هذا الحجر في بحيرة ذاكرة المسرح التاريخية منذ زمان بعيد فها قد أطل قلم صديقنا اللدود صدقي كبلو وجاءنا بصوته المعروش بجهينة واخبارها فلك ياصدقي مترا من الأشواق وحزمة من نعناع جناين توتي وإن طمعت في أكثر فلك حفلة ليلية في دار الأطباء يغني فيها الملهم محمد الوردي أبدا ياجميلة ومستحيلة ليختتمها معه صلاح العالم من على سطح منضدة نحن حولها رافعا يدية نحو السماء يا صفية الريح ورايا خلي من حضنك ضرايا.
    ياللزمان ما أشبة الليلة بالبارحة بالأمس ضمنا في حنو مركز الخاتم عدلان بشارع 57 إحتفاءا بيوم المسرح العالمي أضاءت فيه هالة الأستاذة هاله عبد الحليم الباذخة المدخل امتدادا حقيقيا لفكر الخاتم وعلى خلفية الخشبة وقفت في شموخ صورة لشهيد الفكر محمود محمد طه يوشحها مختصر عما قاله عن قوانين سبتمبر كأنما يقول كان لنا فضاءا فكان لنا مسرحا.. حزني عليك ايها الخاتم طويل كشجر النخيل فالرجال الوسيمين منارات يتواصل اشعاعهم يلهم الأجيال جيلا بعد جيل ويذهب الزبد جفاء.
    لقد أوجزت يا صديقي فأوفيت عن المسرح الجامعي وسأظل واقفا على الخيط الواهن مابين القدم الحافية والر مضاء انتظر إفادات باقي الأصدقاء الذين تابعوا ذلك العمل الضخم.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-03-2008, 03:54 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Bannaga ELias)

    ..
    .تعرف يارامبو
    .
    .الى حين عودة صدقى كبلو
    .
    .وازاحة محمد السنى الستار عن الرائد المسرحى هشام الفيل
    .
    ,اسمح لى على مقرأ ان اهمس لك
    :قلمك ياصديقى من فصيلة الاقلام التى لا تكتفى
    :بالقراءة الواحده
    : مدادك لا يفقد حرارته وهو ينسكب على الورق
    .فاكتب ياصديقى عن هذه العروض بمركز الخاتم
    .اكتب عن البوابه وشوف
    .اكتب عن مسرحية.. الباب
    .اكتب عن مسرحية.. انا ما بتاع داندرما
    ..
    .نحن جميعا فى الانتظار
    .
    .لك شفيف الود
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-03-2008, 08:56 PM

somia gassim
<asomia gassim
تاريخ التسجيل: 17-06-2007
مجموع المشاركات: 567

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    المارد الجميل خطاب أو كتّاب

    كما كان يردد المحارب علي نيكولاي بين احراش
    قلوج وجبالها ..كل سنة والمسرح مزدهر بالقامات السوامق.
    وهاهو هذا القرن المعقوف يعزف آخر ألحان سنينه العامرة
    بالتجربة الانسانية الممتدة لتشمل اول حوار لا نعرف لغته
    بل ندرك رمزيته بين ثالوث المعرفة الدنيا الخيال والتجسيد
    والحركة ،وها انت تلم الناس مرة اخرى وتفتح هذه الفضاءات التي
    لو استمرت لاصبحنا اكثر قدرة علي تحريك مشاعرنا وكسر حواجز الخشبة
    ونزع مساميرها البارزة التي أدمت التجارب والاخفاف ..جميل ان نري مرة
    أخري هذي المقاطع من التحدي شكرا جميلا والتحية لكل المسرحيين.

    سنعاود مرة اخري بعد ان اعالج مسالة الباس وورد الخاص بي




    منعم ابراهيم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-03-2008, 09:17 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    .( بهذه العين الجديده أسعى لأرى, وأطمع فى أن يرصد لنا الذين يتاح لهم الان
    .(ما اتيح لى من لقاءاتو قراءات وتنقل بين الناس والاقطار. ما سيكون من امر
    .(..ثورة السبعينات ..بأكبر ظنى انها ستكون ..فترة النضج ..
    .(عامره بالكثير من الرأى الحسن والعناء والانجاز .)
    ..
    . بهذه الكلمات انهى الاستاذ جمال محمد احمد .. مقدمته لكتابه
    . فى المسرحيه الافريقيه
    . الذى صدر عام1973
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-03-2008, 09:58 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    .كما كان يردد المحارب علي نيكولاي بين احراش
    قلوج وجبالها ..كل سنة والمسرح مزدهر بالقامات السوامق.
    وهاهو هذا القرن المعقوف يعزف آخر ألحان سنينه العامرة
    بالتجربة الانسانية الممتدة لتشمل اول حوار لا نعرف لغته
    بل ندرك رمزيته بين ثالوث المعرفة الدنيا الخيال والتجسيد
    والحركة ،وها انت تلم الناس مرة اخرى وتفتح هذه الفضاءات التي
    لو استمرت لاصبحنا اكثر قدرة علي تحريك مشاعرنا وكسر حواجز الخشبة
    ونزع مساميرها البارزة التي أدمت التجارب والاخفاف ..جميل ان نري مرة
    أخري هذي المقاطع من التحدي شكرا جميلا والتحية لكل المسرحيين.
    ..
    .الشاعرالثائر والمسرحى عبدالمنعم ابراهيم
    .كل عام وانت اكثر استعدادا للعطاء المسرحى .. اكتب مثل اخرج
    .عطش ٌ هو الواقع دائما.. للمعادل الأبداعى
    .أنتعل خشبتك واعرض فى كل الدروب
    .
    .لك بديع الود
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-03-2008, 02:26 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    .اول مرة اصافحه فيها مد لى يده مصافحا وناطقا باسمه
    : الفاتح مطيع .. السبت اخدر
    .صافحته وانا اعرفه بى ..طبعا دون ايام , ثم علمت انها السبت اخدر هى
    . مسرحيته الاولى , تأليفا و اخراج
    .علمت بعدها لماذا هو انيق هكذا فهو يتعاون مع الاذاعه كممثل وفى اعداد وكتابة
    .بعض البرامج .. طيب وهادئ ..قرب بيننا النشاط المسرحى بمركز شباب ام دومان
    .ثم اكتشفت فيه والايام ثقافة عاليه وملامح رؤى يعمل جاهدا على تجليتها, بعد عامين
    . من لقاءنا ذاك كنا زميلين بالمعهد العالى للموسيقى والمسرح
    . وبدأت المعرفه و الصداقه الحقيقيه بينى والفاتح مطيع
    ..
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-03-2008, 06:57 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    .لماذا اختار مطيع الان..
    . و امامى كل القبيله المسرحيه.!
    .ربما يبدر الى ذهنك هذا السؤال ,
    .ليس ثم اجابه واضحه
    .فقط لانه.. مطيع
    .انجز و مجموعه من الممثلين
    .حب على الطريقه السودانيه..تلك المسرحيه.. حاذق الفاتح فى رمي حصاه
    .على صفحة النهر .. يفهم تماماقانون نمو الدوائر...
    .لاقت رواجا تلك المسرحيه.. وخرجت الى المسارح فى الجامعات والمعاهد
    .خرجت الى الساحات والنوادى
    .خرجت الى الناس ولم تعد
    .حتى الان
    ..
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-03-2008, 07:26 AM

عبدالغني كرم الله بشير
<aعبدالغني كرم الله بشير
تاريخ التسجيل: 06-12-2005
مجموع المشاركات: 1082

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    لكم..
    وللمسرح...

    وخشبته، نحني...
    لفن عظيم... توغل في إغوار النفس البشرية..
    وحلق في ذرى مشاعرها..

    ...
    ليس، المسرح، بل ذكريات مخرجيها العظام، كم سحرني كتاب (حياتي في الفن)، للروسي العظيم، ومسرح تيشكوف.. فأحسست بما يدور في الكواليس، وصعوبة تجسيد الانفعالات البشرية، ورثيت للممثل، وهو يملأ دن جسده بفكرة وانفعال (الأخرين)...

    طوبى، للمسرحيين..

    ....

    عزيزي استاذ خطاب..
    لليس للحرف مقام، أمام المسرح، سوى الصمت، والانحناء، والسعد..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-03-2008, 03:38 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: عبدالغني كرم الله بشير)

    ..
    .شكرا صديقى عبدالغنى
    .على هذه التحيه الرقيقه للمسرح والمسرحيين فى يوم عيدهم
    .
    .وخشبته، نحني...
    لفن عظيم... توغل في إغوار النفس البشرية..
    وحلق في ذرى مشاعرها..

    ...
    ليس، المسرح، بل ذكريات مخرجيها العظام، كم سحرني كتاب (حياتي في الفن)، للروسي العظيم، ومسرح تيشكوف.. فأحسست بما يدور في الكواليس، وصعوبة تجسيد الانفعالات البشرية، ورثيت للممثل، وهو يملأ دن جسده بفكرة وانفعال (الأخرين)...

    طوبى، للمسرحيين..
    .
    .حقا ياصديقى لقد شكل المبدعين الروس
    .قدحا معلى فى نهضة المسرح فى بلدهم والعالم فالى جانب مكسيم جوركى
    .تجد استان لافسكى الذى نظر فى تقنية فن التمثيل .. حتى الوصول الى
    .انطوان تشيكوف ومازالت اسهاماتهم فاعله فى ساحة المسرح الحديث .
    ..
    .لك خالص الود
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-03-2008, 09:30 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    .الفاتح مطيع .. لو عاش فى مجتمع يقدر الفنون و الفنانين
    .لكان له شأن اخر
    . فنان مصادم من الطراز الاول .. ليس بأى شيئ سوى
    .رؤاه وادوات فنه بالغة الاجاده
    . متنازع مثل الكثيرين منا..بين الواقع وما يطمح ان يفعل او يكون
    .اضافة الى نزوع صوفى اصيل,, يغشاه هذا النزوع فيشكل جناحا ثانيا
    .الفن .. فيسبح بالجناحين فى فضاءات لا ترى بالعين المجرده
    ..
    .كتب انور احمد عثمان .. الكون ذلك المجهول ..فى يومياته باحدى صحف الثمانيات
    .عن صاحب عربة..كارو..ساعده فى حمل ..لستكه الى البنشر وبالعكس حتى العربه
    .كتب عن ذلك الشخص الذى حادثه طوال المهمه, فى شتى الضروب من ادب وفن وفلسفه حديث
    .المتمكن العارف ..الامر الذى طوقه بالدهشه , حين انتهاء المهمه
    .سأله انور عن اسمه
    .فكان هو ..
    .الفاتح مطيع
    ..
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-03-2008, 10:08 PM

Raja
<aRaja
تاريخ التسجيل: 19-05-2002
مجموع المشاركات: 16034

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    خطاب يا غالي..

    كل يوم وكل أهل المسرح بخير..

    التجلة لأرواح الرواد الأماجد..
    والتحية للكتاب والمخرجين والفنيين والفنانين الحاضرين..


    تحية خاصة لصديقي الجميل يحيي فضل الله
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-03-2008, 11:34 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Raja)

    ..
    .كل يوم وكل أهل المسرح بخير..

    التجلة لأرواح الرواد الأماجد..
    والتحية للكتاب والمخرجين والفنيين والفنانين الحاضرين..

    ..
    .رجاء العباسى
    .شكرا لك سيدتى الجميله
    . فروادناهم الذين اضاءوا عتمة الافق ,و شقوا الدروب العصيه
    . لهم دائما التجلة والعرفان
    ..
    . ولك يانع الورد
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-03-2008, 03:44 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    . مكى سناده.. عاصفة شهرته كممثل اذاعى
    . وتلفزيونى ومخرج مسرحى
    .لا شك انها قد طالتك كما بى فعلت وانا ابن ثانوى
    . يضع حافى اقدامه وبحزر تام على هذا الطريق الذى قيل
    . انه مليئ بالشواك ..
    .ثم جاءت الفرصه اخيرا حينما كلفنى المعلم حسن عبدالمجيد
    .بالقيام باداء دور الى جانبه باشتراك ..عبدالواحد عبدالله .. ابراهيم حجازى
    . مكى سناده و تحيه زروق .. وكانت شخصيتى المكلف بها ,بتمثيلية نهاية المطاف
    . قمه فى الدقه والتعقيد
    .تم التسجيل و عرض العمل و اصاب قدرا عاليا من النجاح .. والتمثيليه فى ذلك الوقت
    . بمثابة الفيلم الان
    .التقيتا مصادفة على بوابة المسرح القومى فاستوقفتى مكى
    .هنأنى على أداء الدور بكلمات مازالت ترن فى اذنى بدرجة من الصدق نادره وانصرف
    .يا للجمال
    . شكرا مكى كبرت فى نظرى حينها
    . شكرا لك ايها الفنان
    ..
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-03-2008, 12:58 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    .لا اذكر من كان بجواره بالعربه حين وقف امام بوابة الاذاعه
    .نادانى فالتفت .. لم تكن تلك الضحكه المبتسمه التى يلقاك بها عادة .!ً
    .اركب
    .فى شنو.!!.. واناافتح الباب
    .فتحى بركيه تعيش انت ..
    .اخذت مقعدى الى جانبهم فقط
    .لا اذكر ان دار بينناحوار ام لم يدر..غالبا كان اربعتناكل يفتل حبل
    .. منلوجه الخاص وفتحى ..حين وصولنا الى البيت
    .تلقى موجاتناالصاخبه,القيف العارف لطبيعة النهر واحوال الفيضان..
    .ابراهيم حجازى
    .لنجلس كموجات هادئه ونقوم لفاتحة المعزين..على روحه الفنان
    .يا للسميح ..
    .رادا امام البوابه باب العربه
    .طيب يا مك ..كما اناديه دائما
    .طيب ياخطاب
    ..
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-04-2008, 05:54 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    .حينما تصل الى مراحل معينه من ناحية النضج الدرامى
    .يكون لك شروط معينه تحدد على اساسهاالقيام بعمل معين او الاشتراك فيه ام لا
    .واتفق _ ان كنا_ مكى وشخصى من ذاك النوع .
    .فالتمثيل فى الاعمال التى اقوم باخراجها .. يتطلب قدرات ادائيه معينه
    .اما اشتراكى بالتمثيل فى عمل ما..فذاك امر اخر ,يبدأ من النص
    .من هو المخرج , ومن يشترك معى بالاداء .. اضافة ًلذهدى اساسا فى التمثيل
    .الى جانب التحاشى التام للمخرجين لاستدعائى كممثل , لكل الاسباب اعلاه ..
    .ولقد كان مكى وراء مشاركتى فى عملين هما,
    .صرخه فى وادى الصمت .. للتلفزيون
    . ومسرحية ..دنيا صفا.. دنيا انتباه
    .اذ طلب منه اداء دور البطوله وبعد دراسته للنصوص
    . كان يسأل عن من يقوم.. بأداء القطب الاخر للصراع
    . عادة ما تكون هنالك بعض الاسماء
    .يطرق صديقنا قليلا .. ثم يرمى باسمى الى طاولة اللعبه
    ..
    . مكى سناده ممثل من نوع خاص .. يرى بعين المحصله النهائيه للمتفرج الحصيف
    .انه ما لم تتكافأ القدرات الادائيه , بين قطبى الصراع
    .فلقد برد المشهد .. الامر الذى يعمل سلبيا على جميع المستويات
    ..
    . العمل مع هذا الفنان و زمالته عن قرب .. على خشبة المسرح
    . او امام الكاميرا .. سياحة عالية الامتاع
    ..
    . اضعه دائما فى خانة الممثلين العالميين
    ..
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-04-2008, 05:34 PM

خدر
<aخدر
تاريخ التسجيل: 07-02-2005
مجموع المشاركات: 13188

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-04-2008, 05:32 PM

خدر
<aخدر
تاريخ التسجيل: 07-02-2005
مجموع المشاركات: 13188

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-04-2008, 11:42 AM

Adil Osman
<aAdil Osman
تاريخ التسجيل: 27-07-2002
مجموع المشاركات: 10193

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    الحيشان التلاتة.. كان هذا اسمهم التاريخى. والنيل شاهد صامت فى رحلته نحو البحر الابيض المتوسط. نبنى نبنى مسرحآ واذاعة وتلفزيون بلا دبابات ولا حرس سوى الابداع.

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-04-2008, 03:22 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Adil Osman)

    ..
    .شكرا عادل
    .كم انت رائع ايها الرجل ..يا لهذا الشارع من حبيب
    .والشارع واول شارع يصب فيه ..بزاوية قائمه .قادما من الغرب
    .حيث دار الاذاعه والبوابه الشماليه للتلفزيون
    .لتكتمل مقولة .. الحيشان الثلاثه..
    .لقد سارت عليه اقدام مبدعى الشعب فى كل المجالات
    .امتطوا ظهور الحيوانات .. الدراجات وسعوا اليها..الحيشان.. راجلين
    .انسهكت على حصاه واسفلته احذيتهم ولم ينسهك الايمان بالانسسان السودانى
    .جاءوه منشدين للمديح وقارئين للكتاب
    .جاءوه معدين للبرامج ومؤدين , هواة ًومحترفين
    .جاءوه كتابا.. ممثلين و مخرجين
    .امه الناس من كل فج عميق
    .مستمعين ومشاهدين
    .والنيل كما الضمير الانسانى يرقب موجه
    .ما يدور
    ..
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-04-2008, 05:25 PM

خدر
<aخدر
تاريخ التسجيل: 07-02-2005
مجموع المشاركات: 13188

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    با قديس ..
    انا مجتهد جدا والله انو ازين البوست التوثيقي ده بالصور
    للاسف مافي صور كتيره في السيرفا


    نبته حبيبتي
    تأليف هاشم صديق
    اخراج صالح عبد القادر.
    و عبدالوهاب وردي بين ايادي المكياج
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-04-2008, 05:37 PM

خدر
<aخدر
تاريخ التسجيل: 07-02-2005
مجموع المشاركات: 13188

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-04-2008, 06:34 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: خدر)

    ..
    . خدر يا حريف الحاله دى مافى صور .!!
    . جايينى بمكى و الحبيب الفاضل .!!
    . حُك راسك شويتين..السيرفابتنملى واللوارى بتتحرك
    . (,,عبدالوهاب وردى بين يدى المكياج ,,)
    ..ياخى دى اوسكار عديل .. عجبنى ليهو اكون شغال فارماس
    .. طبعا اول زول قام بدور فارماس ..كان الاستاذ الطيب المهدى
    ..التانى كان شرحبيل احمد
    .. ولو مافى زول فى النص .. صاحبك وهبه الفنان
    ..
    . شكرا خدر
    . والقاك فوق ضحوه فاتحه
    . على النيل
    ..
    .( كما المسرح القومى )
    . تحيات لصالح عبدالقادر ..قنقروش..الهميم
    . الذى يعيد انتاج التاريخ
    ..
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2008, 02:53 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    . انه المسرح
    .ذلكم الفضاء الرحب
    . ما اطيب ان يكون معافى ,,
    . يكتب بحريه , يمثل بطلاقه فى صمته ..ايماءه والكلا م
    . وفق رؤيه تتلاقح الافكار , فينمو وعى وتكون مكاشفه بين صعاب الواقع
    . وأفق الاحلا م
    ..
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2008, 03:40 AM

عبدالرحمن عبدالله
<aعبدالرحمن عبدالله
تاريخ التسجيل: 14-03-2008
مجموع المشاركات: 116

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    Quote: يكتب بحريه , يمثل بطلاقه فى صمته ..ايماءه والكلا م
    . وفق رؤيه تتلاقح الافكار , فينمو وعى وتكون مكاشفه بين صعاب الواقع
    . وأفق الاحلا م

    ومنو الحيسمح للوعي إنو ينمو يا خطّاب؟! ..

    نمو الوعي يا خطّاب يعني تلاقائيا انو وجودهم* إتنسف ..
    وليس هنالك من يرضى مُقايضة وجوده بحالة كونه واعي ..
    لانه لن يكون لهذه الحالة معناً حينئذٍ ..

    شُفتا المُعادلة دي صعبة كيف؟



    *الضمير يعود الى الرافصين للإنطلاقة الإيجابية والفاعِلة للمسرح في بلادنا ..

    وما اكثرهم ..

    (عدل بواسطة عبدالرحمن عبدالله on 02-04-2008, 03:49 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2008, 04:40 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: عبدالرحمن عبدالله)

    ..
    . ومنو الحيسمح للوعي إنو ينمو يا خطّاب؟! ..

    . نمو الوعي يا خطّاب يعني تلقائيا انو وجودهم* إتنسف ..
    . وليس هنالك من يرضى مُقايضة وجوده بحالة كونه واعي ..
    . لانه لن يكون لهذه الحالة معناً حينئذٍ ..

    . شُفتا المُعادلة دي صعبة كيف؟
    ..
    .الاخ العزيز


    . عبدالرحمن عبدالله
    .لك خالص الود ياصديق
    .وسعيد بحرصك والمتابعه ..
    .شايف المعادله يا صديق وجاييك بى رواقه
    .لكن قبل ذاك الحين .. مهم نعرف انه المسرح ما حق زول
    .حق كل الناس .. المعاى والضدى .. بنقعد فى فسحه او صاله واحده
    .نعيش نفس مناخ العرض , ونمرق للشارع من جديد
    ..
    .
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2008, 11:44 AM

خدر
<aخدر
تاريخ التسجيل: 07-02-2005
مجموع المشاركات: 13188

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2008, 12:57 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: خدر)

    ..
    .
    ..( سألت جدى ماهذا الصيف ياجدى .!!
    . فأجاب
    :.. انها التحاريق يا ولدى انها التحاريق)
    ..
    . فيا خدر احترت تماما فى من يكون هذا الشيخ الجميل.!!
    . فلقد طال البعاد
    ..
    ...ولما لا ترحال احلك
    ..لا القعاد
    .. لا القُرب من التريدو
    .. لا البعاد
    ..
    . فى رجاك ..
    . يا ربى يكون العم غاندى رائد المسرح بجزيرة توتى .!
    .الله اعلم
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2008, 01:56 PM

Adil Osman
<aAdil Osman
تاريخ التسجيل: 27-07-2002
مجموع المشاركات: 10193

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    Quote: الكاتب السوداني يحيي فضل الله لــ (الزمان): المسرح أكثر الفنون قدرة علي الافادة من عصر المعلوماتية - سعد جاسم
    يحيي فضل الله كاتب ومخرج وممثل مسرحي سوداني له حضوره اللافت في الحركة المسرحية السودانية حيث قام بكتابة مجموعة من النصوص الدرامية المتميزة التي اخرجها هو او زملاؤه المخرجون المسرحيون السودانيون، وقد عمل مخرجاً وممثلاً في المسرح القومي السوداني ورئيساً لوحدة المسرح التجريبي بامانة المسرح ومديراً للورشة المسرحية بالمركز السوداني للثقافة والاعلام في القاهرة وهاهو الفنان فضل الله يواصل مشروعه المسرحي في كندا حيث ساهم في عدد من الورشات الدرامية في العاصمة الكندية (اوتاوا) وكذلك قدم قبل فترة قريبة عمله المسرحي (تداعيات ايديولوجيا الخراب) في عدد من المدن والمقاطعات الكندية وقد حظي العمل باهتمام المتلقين العرب والكنديين.. حاورناه لالقاء الضوء علي تجربته المسرحية في الكتابة والاخراج والتمثيل.. وكان هذا الحوار:
    ‎ ما هو فهمك للاشتغال المسرحي الجديد؟
    ـــ انطلاقا من تجربتي كمخرج وممثل مسرحي. افهم هذا الاشتغال باعتباره فهماً عالياً من التحرك نحو صيغ واشكال جديدة للتعبير المسرحي عبر استخدام ادوات المسرح.. وأري انني اقترب اكثر من اشكال ابداعية اخري مثل الشعر والسرد والحكي.. ويمكنني ان ألخص فهمي للاشتغال المسرحي الجديد بانه ذلك الاشتغال الذي يمنح العرض المسرحي حيوية واشباعا عميقا مستندا نص مسرحي كثيف الحوار والدلالات وعميق الشخوص .
    ‎ كيف تنظر الي المسرح في ظل عصر المعلوماتية؟
    ــ اعتقد ان المسرح اكثر الفنون الابداعية قدرة علي الاستفادة من عصر المعلوماتية، واري ان المعلوماتية لا تعيق المسرح، بل تمنحه قدرات أعلي في استخدام ادوات التعبير لاعادة انتاج هذا العصر بما يتماشي مع حالة كون المسرح يحمل اشكالية السؤال والاجابة والشك واليقين والانسان ومشاغله اليومية والكونية..
    ‎ هل لك ان تحدثنا عن تجربتك في الاخراج المسرحي؟
    ــ تجربتي مع الاخراج المسرحي تتكيء علي حصيلة قوامها اثنا عشر عرضاً مسرحياً منجزاً، وهناك عروض ممتدة معي، وانا دائما في مغامرة مستمرة معها.. كالعرض المسرحي الكثيف الدلالات والمفتوح علي التأويل (الرجل الذي صمت) للكاتب (محمد محي الدين) وقد حرضني هذا النص علي ان اتحسس امكانية ان اكون مخرجا، حيث كان او تجربة لي في الاخراج المسرحي، كما انه رافقني في مراحل متقدمة من تجربتي الاخراجية.. حيث ان هذا الرجل الذي صمت استطاع ان ينقل تأملاتي من عتمة الي ضوء وكأنه يقودني.. وقد عالجت هذا النص بثلاث رؤي مختلفة وبين فترات زمنية متباعدة.. ان تجاربي الاخراجية جعلتني انتمي كمخرج للنص المسرحي المركب ولي تجارب مع كتاب مسرحيين لهم بصماتهم الراسخة في الكتابة الدرامية واذكر منهم سعد الله ونوس ومسرحيته (الفيل يا ملك الزمان) ويوجين يونسكو ومسرحيته (الاستاذ) ومحي الدين زنكنه ومسرحيته (يحدث هذا في الخمس الخامس من القرن العشرين) وصلاح حسن احمد ومسرحيته (حكاية تحت الشمس) وخطاب حسن احمد ومسرحيته (ذبابة الجوية) ومصطفي احمد الخليفة ومسرحيته (سهرة مسرحية) وعبد الله علي ابراهيم ومسرحيته (حار.. جاف.. مترامي الاطراف) .. ويمكنني الاشارة الي قيامي بتجارب تسعي الي استثمار اقصي طاقات الممثل، وقد تمكنت من كتابة عرض مسرحي من خلال الممثل وهو (جسد احتفالي) وكذلك انجزت عملاً مشتركاً مع الزميل المخرج والممثل السوداني (السماني لوال) هو (الكبريتة) وقد كان لتلك العروض اثرها في الحركة المسرحية السودانية.
    ‎ لقد قمت مؤخرا باخراج عملك المسرحي الجديد (تداعيات ايديولوجيا الخراب).. فما هي رؤيتك الاخراجية لهذا العرض؟
    ــ يمكنني اعتبار هذا العرض ملمحا خاصا في تجربتي الاخراجية والكتابية.. حيث ان نص العرض هو مزيج من نصين قصصيين من مجموعتي القصصية (تداعيات) وقد قمت بتركيب هذين النصين لخلق عرض مسرحي.
    اعتمدت في اخراجه علي مختلف التيارات المسرحية، مثل المسرح التسجيلي ومسرح العبث.. والمسرح الاسود.. وكذلك قمت باستخدام الغناء والاهازيج وكذلك توظيف السرد والمشهدية.. ورؤيتي الاخراجية لهذا العرض تكمن في محاولتي للربط بين ثيمات النص المختلفة وتقنيات العرض المسرحي في الديكور والاضاءة والاكسسوار مع تجريد في الزي المسرحي وصولا الي تكثيف الانتقالات من مشهد الي آخر.. وكما قلت فان العرض يعتمد علي سرد مكثف ومشهدية غنية. وهذا العرض خلط بين تجربة كتابة النص وكتابة العرض المسرحي.. والثيمة الاساسية لرؤيتي الاخراجية هي تعرية الخراب السياسي الي درجة الهذيان بوسائل متاحة ومتوفرة تصل الي قمة الفنطازيا والكوميديا السوداء.
    ‎ ما هو رأيك في النقد المسرحي العربي؟
    ــ اري ان ما هو ابداعي في مجال المسرح العربي يتفوق تماما علي ماهو نقدي.. ولان حركة المسرح العربي ملتبسة تماما ومنضوية او مكرسة من قبل المؤسسة الرسمية (مسارح الدولة) لذلك نجد ان النتاج النقدي يلهث ويهرول نحو ما تنتجه المؤسسة وهو في الغالب نتاج مرتبك وقائم علي الكثير من الموجهات والمؤشرات التي تخدم الدولة او (السلطة) علي الوجه الاصح..
    ويمكنني تأكيد ذلك من خلال حركة المسرح في السودان والخطاب النقدي السوداني ينطوي علي منحي من التجاهل وتغييب التجارب المسرحية الجادة، وهذا ما حدث مع مسرح الهامش وهو مسرح متحرك وثر وغني ومثمر في علاقته مع جمهور واسع من المتلقين.. ولكنه مهمش تماما.. وبعيد عن التعميم فهناك اقلام نقدية عربية جديرة بالاحترام.
    ‎ وما هي حيثيات مشروعك المسرحي؟
    ــ ان مشروعي المسرحي امتص خصوبته من (جماعة السديم المسرحية) و(السديم) هي مسرحي شعرية كتبها الشاعر (ادونيس) واهداها الي مجانين العالم.. وقد سميت هذه الجماعة باسم المسرحية من قبل الجمهور.. وقدكنا نتنقل بالعرض المسرحي في الشوارع والازقة والقري والارياف والمدن السودانية الدافئة وكذلك في الجامعات والمعاهد العليا كي نحكي اشكاليات واحلام وانكسارات البلاد المحتدمة.
    من هذا المشروع جماعة السديم المسرحية) كنت دائما استمد حيويتي المسرحية وانا اقدم عرضي المسرحي في اي مكان عاملا بوصية (بيتر بروك) تلك التي تقول (ان علي المخرج المسرحي ان لا ينتظر ان يطلب منه تقديم عرض بل عليه ان يجترحه، وان يكون دائما في هذه المغامرة بين التفاصيل والرؤي) .
    ‎ خلال تجربتك الاخراجية قمت باخراج الكثير من الاعمال المسرحية المحلية والعربية والعالمية فاين تجد رؤيتك الاخراجية من هذه الاشتغالات؟
    ــ من المؤكد ان الرؤية الاخراجية تنبع من النص الذي يتم الاشتغال عليه،، لذلك فان اي نص له خصوصيته وفرادته في الرؤية الاخراجية، حيث ان رؤيتي الاخراجية لمسرحية (الاستاذ) ليوجين يونسكو تختلف عن رؤيتي لنص سعد الله ونوس (الفيل يا ملك الزمان) او الرؤية الاخراجية للنص المسرحي (حكاية تحت الشمس السخنة) للكاتب السوداني (صلاح حسن احمد) واذا كنت تقصد هل هناك ملمح مشترك في هذه الاشتغالات؟ اقول: طبعا حيث اكون انا المخرج هو هذا الملمح، باعتبار ان عملية الاخراج المسرحي لابد من ان تتماهي مع فكر وملامح المخرج الجمالية. واريد ان اؤكد ان لكل مخرج مسرحي رؤيته الاخراجية المختلفة عن المخرج الآخر.. وهذه الرؤية تنطلق من وعي شمولي للعالم وانا حريص كمخرج علي تنوع وتعدد النصوص التي اشتغل عليها، لان هذا التنوع يساهم في بلورة رؤيتي الاخراجية.
    ‎ تعاني الحركة المسرحية السودانية من اشكاليات عدة، فهل لك ان تحدثنا عنها؟
    ــ بصراحة.. انها اشكاليات كثيرة يصعب حصرها في هذا الحوار.. ولكن اهمها: ان المسرح ينتعش مع انتعاش الحياة.. ويمكن القول انه لا توجد حياة في السودان.. لأن الواقع السياسي والممارسة السياسية في السودان استطاعت وبجدارة تخريب الحياة.. لذلك فان الذي يبحث عن حركة مسرحية في السودان مثل الباحث عن دقيق منثور في ريح.. هي ريح الخراب.. ولكن هناك مجهودات ومحاولات خاصة يصعب ان نسميها (حركة) مسرحية وهي محاولات يقوم بها شباب الفرق والجماعات المسرحية التي تحاول ان تمسرح هذه الحياة ــ الخراب.

    جريدة (الزمان) العدد 1403 التاريخ 2003 - 1 - 11/12
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2008, 02:04 PM

Adil Osman
<aAdil Osman
تاريخ التسجيل: 27-07-2002
مجموع المشاركات: 10193

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Adil Osman)

    Quote: موقع المسرح العربي في زمن الحداثة وما بعد الحداثة

    المصدر: المستقبل
    21 / 08 / 06

    د. سعد يوسف عبيد

    ارتبطت حركة المسرح في العالم بحركة المجتمع تتأثر بها وتؤثر فيها، وقد أدت تحولات العالم في القرن الماضي الى خلخلة القناعات الفكرية والفنية فظهرت أعداد كبيرة من الاتجاهات الفلسفية والفنية كان المسرح العالمي مساهماً فيها بقدر مناسب، حتى ظهرت الاتجاهات الحداثية ثم (البعديات) ومن أبرزها ما بعد الحداثة. فما هو موقف المسرح العربي في زمن الحداثة وما بعدها؟

    تحاول هذه الورقة البحث في تجليات تيار ما بعد الحداثة في جانب من جوانب الممارسة المسرحية العربية (فنياً وفكرياً) لما لمثل هذه التيارات الفكرية الرافضة من أهمية في تجديد دماء الحركة المسرحية الراكدة وتحريك أوصالها المتكلسة.. ثم إنها، في تمردها، تصبح أكثر تعبيراً عن واقع اليوم الذي فقد التماس مع أشكال المسرح التقليدية القديمة.

    إننا الآن أمام عدد من الأسئلة المفصلية التي تتصل بمصير ومسار حركة المسرح في الوطن العربي في عمومه وفي السودان على وجه التخصيص الذي هو صورة مصغرة للعالم العربي بكل متناقضاته، إنها وقفة ضرورية لمساءلة ما يقدم من مسرح: هل يعبر حقيقة عن واقع المتفرج؟ هل يناقش قضاياه الملحة؟ هل يتقدم الإنسان أم يسير خلفه؟ وهل يقدم القضايا في شكل جديد متجدد أم ما يزال يجتر تقاليده القديمة؟

    إن الإجابات عن هذه الأسئلة تشير الى مدى الأزمة التي هو فيها هذا المسرح إذ إن واقع العالم العربي قد مر خلال العقد الماضي بمتغيرات كبيرة وما يزال المسرح يجتر شكله القديم.. المسرح ثابت والعالم العربي من حوله يموج بالمتغيرات الكبرى.. حروب يومية في المدن والأرياف لا تخوضها الجيوش التقليدية المعروفة ولا تخصص لها ساحات بعينها.. أي مكان هو ساحة حرب الآن أو هو مرشح لأن يكون في أيام مقبلة.. وأي مواطن هو في مواجهة عدو لا يعرف متى يسلبه حياته.. انفجارات في كل مكان.. جثث تملأ الآفاق تفيض بها أخبار التلفزيون على مدار الساعة.. الاستعمار بكل أشكاله ووجوهه يمسك بقبضته الدول العربية دولة بعد دولة أخرى.. مستعمر يقتل المواطن ليخلصه من قاتله الوطني، ومواطن يفجر نفسه وبني وطنه.

    عالم على هذه الصورة لن تصلح للتعبير عنه أو تغييره اتجاهات المسرح القديم لأن القضايا قد تمردت على مبدأ المنطق والسببية، فأصبح العالم العربي مستعداً لشكل متمرد من أشكال المسرح عليه فإن التيارات المتمردة هي الأكثر صدقاً في التعبير ومواجهة قضايا اليوم كما واجهتها التيارات المتمردة في الغرب ومن بينها تيار ما بعد الحداثة.
    لكل ذلك فإننا في هذه الورقة نبحث في تيار ما بعد الحداثة وصوره على خارطة المسرح في السودان، كما نحاول الإجابة عن السؤال عن مدى أهمية ما بعد الحداثة وكافة التيارات الغربية المعاصرة وضرورتها لراهن المسرح في السودان كأحد نماذج الحركة المسرحية في الوطن العربي.

    ما بعد الحداثة

    لأن ما بعد الحداثة Postmodernism ـ فنياً ونقدياً ـ مصطلح صعب التحديد على وجه الدقة إذ اتفق الكثير من الدارسين على عدم وجود تعريف مانع جامع لهذا المصطلح (ما بعد الحداثة حركة صعب تحديدها لكنها مؤثرة) كما يحيل د. عبد العزيز حمودة قصر عمر المدرستين النقديتين اللتين أفرزتهما ما بعد الحداثة الى: "التيه الذي انتهى اليه النقد الغربي في ظل غموض النظرية ومراوغتها). أما نك كاى فقد ظل يؤكد خلال فصول كتابه (ما بعد الحداثية والفنون الأدائية) رفضه لتحديد المصطلح بأطر معينة لأنه يرى أن إحدى خصائصها هي: (مقاومة أي تحديد بسيط لوسائلها وأشكالها). لكنه يعتبر النظر اليها (باعتبار مجموعة من التجليات والممارسات العديدة المنوعة هي أنسب مدخل لتناول تلك الأنواع من العروض والأنشطة الفنية المنوعة التي تفسد وتقوض التقسيمات والتصنيفات الفنية التقليدية، أو التي تستدعى الأنماط السائدة في رؤية وقراءة وفهم الأعمال الفنية ثم تعارضها وتقاوم سلطتها).

    أما على المستوى الفكري فإن بعض دارسي الفلسفة يعتبرون أن ما بعد الحداثة هي الوعي بما يسمون بفلاسفة ما بعد الحداثة الى موقف نقدي من الحداثة وتعتبر د. عطيات أبو السعود أن ذلك الموقف قد تمثل في (تجربة جديدة تظهر في شكل التحدي للتقاليد والسلطة، ومراجعة وفحص المفاهيم الأساسية في الميتافيزيقا وتفكيكها لبيان نزعتها المنطقية المركزية، وفي تبني كل ما هو جديد أو غير مألوف. كما تتجلى أيضاً في الكشف عن المسلمات والقوى التي كانت فاعلة في الرؤيا الحداثية، وإخضاع هذه القوى الأيديولوجية والتقنية للتحليل النقدي الدقيق. أو بالأحرى للتحطيم أو التفكيك) كما تعتبر أن في تيار ما بعد الحداثة قد حدث امتزاج (بين الفلسفة والنقد الأدبي، فكان هذا الأخير هو الميدان الرئيسي الذي شهد التطبيقات العملية لهذه التيارات) بل إن كان يعتبر ما بعد الحداثة تحاول أن تتحدى وتفسد الأفكار السائدة عن كل فن من الفنون (فإنها لذلك تدفع الناقد بدوره الى تجاوز التصنيفات والحدود الفاصلة بين فروع المعرفة الإنسانية). من كل ذلك يمكن القول بأنه برغم غموض المصطلح وصعوبة تحديده فإن تيار ما بعد الحداثة قد خلق لنفسه فضاءً فكرياً رافضاً لكل المسلمات القديمة التي تتحكم في كافة مناحي الحياة، كما أنه على المستوى الفني لم يكتف برفض التقاليد الفنية القديمة والمستحدث منها وإفسادها وإخضاعها للتفكيك، بل تشك في الحدود الفاصلة بين الفنون المختلفة فجاء العرض المسرحي المنتمي الى هذا الفضاء متمرداً على كافة الفرضيات الفنية بما في ذلك الفرضيات المقترحة من العرض المسرحي نفسه.

    زمان ما بعد الحداثة والمسرح العربي

    إن كان ذلك هو زمان ما بعد الحداثة في المسرح الغربي على المستويين الفكري والفني فما هو موقف المسرح العربي منه؟ إن الإجابة عن هذا السؤال لتستعصي على الدارس الواحد فتحتاج الى توفر عدد من الدارسين من أقطار عربية متعددة، إلا أن المراقب لواقع المسرح العربي يمكن أن يخرج بانطباع عام هو أن المسرح السائد في الوطن العربي هو مسرح تقليدي في شكله ومستح في مس القضايا العربية المهمة بجرأة وتسيطر عليه عروض الإضحاك، وقليلة هي تلك التجارب التي تحاول هز أركان التقاليد المسرحية السائدة، وبالتالي لا يمكن القول بأن لتيار ما بعد الحداثة موقعاً مؤثراً في خارطة المسرح العربي. ولعل جملة من الأسباب قد خلقت هذا الواقع من بينها أن التجارب الجديدة المتمردة على المسرح السائد لا تجد فرصتها في الإنتاج والعرض من قبل القطاعين العام والخاص، فإن كنا لا نتوقع دخول القطاع الخاص في مثل هذه المغامرات فإن القطاع العام نفسه ـ في غالب الدول العربية ـ لا يشجع مثل هذه التجاربة. بجانب أن من يقوم بها غالباً ما يكون من قليلي الخبرة وعديمي السلطة من شباب المسرحيين، إضافة الى ارتباطها أو ربطها باتجاهات سياسية مناهضة للحكومات وغياب الغطاء الإعلامي والاهتمام النقدي الجاد. وفوق كل ذلك غياب حرية التعبير ـ وإن تفاوتت نسب الغياب بين الدول العربية ـ ووقوف السلطات في وجه المحاولات الجادة لتغيير وجه المسرح باعتباره تمرداً على المؤسسة المسرحية يستبطن تمرداً آخر على السلطة السياسية نفسها. وتصبح أهم المنافذ هي المهرجانات الصغيرة الخاصة بمسرح الشباب والهواة، ويبقي مهرجان القاهرة الدولي للمسرح التجريبي هو أهم المنافذ المعينة على تشجيع التجارب المتمردة على المسرح السائد.

    تجارب سودانية في زمن ما بعد الحداثة

    لا يختلف المسرح السائد في السودان عن مجمل المسارح السائدة في الوطن العربي، إذ إنه كان وما يزال مرتبطاً بحركة المسرح العربية وقد ساعدت القنوات الفضائية في العقود الأخيرة (زمن ما بعد الحداثة) في التأثير على هذا المسرح بما تبثه من كوميديا الإضحاك والتسلية. إلا أنه من وقت لآخر تظهر بعض التجارب المتمردة على هذا المسرح، فهل جرب السودانيون في مسرحهم تيارات ما بعد الحداثة؟

    لا يمكننا أن نزعم بأن تيار ما بعد الحداثة بالمعنى المذكور في هذه الورقة قد وجد موقعاً له في خارطة المسرح في السودان أو حتى قامت تجارب مفردة قاصدة لاتباع أساليب ما بعد الحداثة. إلا أننا نحاول هنا اعتماد أسلوب نك كاي في انتحاب بعض العروض المتمردة التي اتخذت أساليب ووسائل لتقويض الحدود الفنية والتصنيفات والتقسيمات التقليدية والمقاومة لسلطة النص وسلطة الصوت السردي الواحد والتفسيرات المعتمدة. وبالتالي فإن العروض المنتخبة تقع تحت مصطلح Postmodernity وهو حسب ترجمة د. نهاد صليحة (يشير الى تيار أو توجه فكري عام ارتبط بفترة تاريخية معينة وانعكس في نتاجها الفني والفكري سواء وعاه المبدعون أم لا) وهي هناك تفرق بين هذا المصطلح ومصطلح Postmodernism الذي تراه مشيراً لإدراك واع لهذا التوجه وانتماء شبه مذهبي له.

    إن المتأمل لحركة المسرح في السودان منذ تجاربه الأولى عند مطلع القرن الماضي، يلاحظ أن وجود المسرح نفسه هو فعل من أفعال الحداثة في الحياة السودانية، وأن بعض التجارب التي كانت تظهر بين الحين والآخر محاولة التمرد على أشكال المسرح السائدة كانت تحمل بعض أساليب ما بعد الحداثة فمن بين التجارب المبكرة تجربة جماعة (أبادماك) في تقديم عروضها في إحدى ساحات الخرطوم متمردة على معمار المسرح المعروف والى حد ما على معمار النص المسرحي نفسه. وفي سبعينات القرن الماضي نشأت داخل معهد الموسيقى والمسرح جماعة مسرحية أسمت نفسها (جماعة مسرح الشارع) كانت تتكون من طلاب المسرح آنذاك أمثال الشفيع إبراهيم ومحمد السني دفع الله وموسى الأمير وكاتب هذه الورقة، وطلاب الموسيقى أمثال أبو عركي البخيت وخليل وإسماعيل. وقد أصدرت هذه الجماعة مانيفستو حددت فيه رأيها في المسرح السائد آنذاك وعزمها على تقديم مسرح بديل مختلف. كانت الجماعة تتجمع في إحدى ساحات المدن أو القرى دون تخطيط مسبق ثم تبدأ في الغناء بمصاحبة آلة العود فيتجمع بعض أهالي المنطقة وغالب أطفالها.. يجلس الجميع في دائرة ثم يبدأ طرح بعض القضايا في شكل حكايات قصيرة وألعاب شعبية وتمثيل ورقص وغناء، يشترك فيها الجميع دون تمييز بين أعضاء الجماعة أو أهالي المنطقة. إلا أن هذه الجماعة لم تستطع الصمود بسبب أنها كانت تتكون من طلاب وعندما تخرجوا استوعبتهم المؤسسة الرسمية فانخرطوا في المسرح السائد. هذه التجارب لم تجد الاهتمام الكافي من النقد والتقويم والتنظير فاندثرت، وعلى الجانب الآخر نشطت دعوات رافضة على مستوى التنظير لكنها لم تخضع للتجريب العملي مثل دعوة التشكيليين حسن موسى وبولا الرافضة للنص المسرحي والمسرح كأدب لتستعيض عنه بالتشكيل أي بالصورة فرفعا شعار (الاحتمالات ا لقادمة للمسرح تشكيلية) وأعلنا موت النص لكنهما توقفا عند مستوى الدعوة في الندوات وعلى صفحات الصحف.
    لقد شهد العقدان الماضيان تزايداً في عدد الفرق والجماعات المتمردة على المسرح السائد من خريجي معهد الموسيقى والمسرح وقصر الشباب والأطفال فلم تكن حركتهم من أجل خلق تيار جديد أو تأثراً بتيار وافد من خارج الحدود كتيار الحداثة أو ما بعدها أو غيرهما، لكنها كانت تقدمه رد فعل غاضب من إهمال المؤسسة الرسمية لهم فرفضوا شكل المسرح الذي كانت تقدمه تلك المؤسسة فقدموا عروضهم خارج المؤسسة فأطلق عليهم (مسرح الهامش) وهي تجارب كثيرة ومتناثرة مكاناً وزماناً. وسوف نختار هنا بعض النماذج التي رأينا فيها بعض خصائص ما بعد الحداثة وإن لم ينتبه أصحابها الى هذا التيار أو يشيروا اليه.

    تجربة (المجاعة)

    وهي عبارة عن عرض مسرحي قدمه المخرج الفاتح مطيع مع بعض طلاب معهد الموسيقى والمسرح عام 1986 بمسرح قصر الشباب والأطفال وبكلية التربية بجامعة الخرطوم، والفاتح مطيع مخرج بدأ ا لإخراج في مطلع السبعينيات بمراكز الشباب ولم تتح له فرصة الإخراج على المسرح المحترف وهو شاعر يكتب شعراً حداثياً متمرداً يكشف فيه من حيث المعاني والكلمات عن المسكوت عنه لذلك لا تجرؤ الصحف على نشر الكثير من قصائده. انفعال الفاتح مطيع بالمناظر المأساوية التي كانت قد نتجت عن الجفاف والتصحر الذي ضرب أجزاء واسعة من السودان في مطلع الثمانينات فصاغ عرضاً متمرداً على كل شيء السلطة والجمهور والمسرح مستغلاً مناخ الحرية الناتج عن انتفاضة أبريل.. دخل الجمهور صالة المسرح وجلسوا في انتظار رفع الستار إلا أن الستار لم يرتفع طيلة العرض، أما الممثلون فقد دخلوا مع الجمهور الصالة وبدأوا في تقديم عرض لا يلتزم بشيء من تقاليد المسرح محاولاً عن عمد تقويضها جميعاً.. العرض خلف سخطاً كبيراً على المخرج والممثلين حتى أن الناقد شمس الدين يونس كان قد وصف عرض كلية التربية بأنه قد أثار غضب الجمهور واستهجانه لأن الجمهور المكوّن من طلاب كلية التربية لم يكن معتاداً على هذه النوعية من العروض. إن الفاتح مطيع في هذا العرض ـ ودون وعي منه ـ قد قدم شكلاً من أشكال مسرح ما بعد الحداثة لجمهور لم يكن مستعداً لهذه النوعية من العروض فتوقف الفاتح مطيع وتوقف مسرحه حتى اليوم.

    مسرح الكارو

    وهو مسرح متمرد أسسه المخرج والممثل عزالدين كوجاك في مدينة ودمدني وقد سمى هذا المسرح بمسرح الكارو لأن كوجاك كان يستأجر عربة (كارو) وهي عربة لنقل البضائع داخل الأسواق تجرها الخيول.. كان كوجاك يوقف العربة في الأسواق والساحات ويصعد فوقها ليقدم عرضاً يشرك فيه الجمهور ولا يكترث على الكثير من قواعد المسرح لكنه أقل تطرفاً في تقويض المسرح السائد من الفاتح مطيع لذلك فقد استمر مسرحه إذ أنه ما يزال يقدم تجاربه كلما سنحت له الفرصة.

    مسرح الرجل الواحد

    وهو مسرح المخرج والممثل سيد عبدالله صوصل من خريجي معهد الموسيقى والمسرح وهو مسرح هو مخرجه ومؤلفه وممثله الوحيد وإن كان في بعض عروضه يشاركه ممثلون آخرون. صوصل في مسرحه لا يلتزم بأسس كتابة المسرحية والكلمات عنده لا تلزم دلالاتها المعروفة لكنه كمخرج يهتم بعنصر الفرجة ومشاركة الجمهور في العرض المفتوح لذا فهو يصمم عروضه لتقدم في الساحات العامة والمراكز الثقافية المحلية والأجنبية. تحفل عروض صوصل بما يستفز المشاهد الى حد كبير كأن يدلق ممثلوه الألوان على المشاهدين أثناء العرض جرياً وراء رد فعل غاضب لمشاهد ظل طوال العرض متفرجاً غير مشارك وهو يستقبل بفرح ردود أفعال الجمهور مهما قست عليه، لذا فهو يحاول البحث عن جمهور مختلف عن جمهور المسرح السائد أو هو يبحث عن مسرح يخلق جمهوراً يأتي للمسرح من أجل خوض تجربة ما ومستعداً لنتائجها لا متفرجين وحسب.

    لعلنا نلاحظ في كل هذه النماذج أن القائمين عليها هم من شباب المسرحيين المتمردين على المؤسسة المسرحية وليس من بينهم كبار المسرحيين، كما يلاحظ أنهم تمردوا على هذا المسرح بعد أن أوصدت أبوابه في وجوههم فقدموا خارجه تجارب لا تعترف به كمبنى ولا تعترف بأسس بناء المسرحية ولا بخطوط الرقابة الحمراء ففضحت بعض مضامين وأشكال عروضهم المسكوت عنه اجتماعياً أو سياسياً، لكنهم لم يضعوا أساساً نظرياً قوياً لاتجاهاتهم في الممارسة المسرحية ولم تواكب ممارساتهم تلك حركة نقدية واعية أو دراسات تقويمية راشدة.
    كما يلاحظ ـ أيضاً ـ عدم ثباتهم على مبدأ رفض المسرح السائد والمؤسسة المسرحية التي دائماً ما يهاجمون سدنتها في الصحف والندوات، لكن الكثيرين منهم هم دائماً على استعداد للمشاركة في عروض المسرح السائد حين تتاح لهم الفرصة وهم يمثلون غالب المشاركين في المهرجانات التي تطرحها المؤسسة المسرحية أو ترعاها مثل سلسلة مهرجانات نمارق أو البقعة وحتى مهرجانات الثقافة وأنهم حينها يخضعون عروضهم لشروط المؤسسة الرسمية.

    إن هذه التجارب وإن جمع بينها تمردها على المسرح التقليدي المعروف، فإنها لم تتجمع لتشكل تياراً مسرحياً واحداً فهي عبارة عن جهود فردية تجد من يدعمها مادياً ومعنوياً حيناً وتفتقر الى الدعم في غالب الأحيان. كما يمكن اعتبار هذه التجارب (مسرح مخرجين وممثلين) وليس للمؤلفين دور فيها إذ أنها تجارب لا تحتفي بالنص ولا تعترف بسلطة اللغة ودلالاتها وقد تقلّص دور المناظر المسرحية والأزياء والمكياج فيها الى الحد الأدنى نظراً لطبيعة أماكن غالب عروضها والتزامها بفقر المسرح. لكنه رغماً عما يمكن أن يؤخذ على هذه التجارب فإنه لا يمكن إهمال دورها في خلق حراك في اتجاه خلخلة القناعات بالمسرح السائد.

    عليه فإن ظهور الكثير من سمات تيار ما بعد الحداثة قد لا يعني أن تلك التجارب تنتمي لهذا التيار بحيث نطلق عليها أعمالاً (ما بعد حداثية Postmodernism) لكنها تجارب تقع في غالبها في إطار (ما بعد الحداثة Postmodernism).. وهنا يمكن أن نسأل: هل نجد بأساً في أن لا نعثر على تيار الما بعد حداثية Postmodernism في المسرح في السودان أو الوطن العربي؟ وفي الإجابة عن هذا السؤال نقول بأن المشكلة ليست في أن لا يعرف مسرحنا تيار الحداثة وما بعدها أو أي تيار آخر من تيارات المسرح الغربي المعاصرة، بل المشكلة أن يظل المسرح ثابتاً مستكيناً لا يتعرض لتجارب جديدة تخلخل قناعاته القديمة بينما المجتمع من حوله يتحرك ويمور بالمتغيرات الكبيرة. فإن استمر الحال على ما هو عليه فسوف يأتي اليوم الذي يفقد فيه مسرحنا جمهوره، وفقدان الجمهور، كما هو معروف، هو الموت الحتمي للمسرح.. عليه فإنه يتوجب البحث بجدية عن مسرح جديد.

    خاتمة

    إنه لمن الدروس المستفادة من زمن ما بعد الحداثة الغربي أنه وعلى الرغم من الانتقادات التي كانت وما تزال توجه لتيارات ما بعد الحداثة فإنها قد أكدت أن المسرح بحاجة الى تغيير وإلى اتجاهات جديدة تعدل مساره فكرياً وفنياً. إذ أنه لا يمكن الاكتفاء فقط بإضافة الأفكار والمضامين الجديدة إذ أنه لا بد لكل فكر جديد من أن يقترح شكلاً فنياً جديداً ملائماً له، عليه فإنه يصبح من الصعوبة بمكان الفصل بين الفكر المطروح في العرض المسرحي وشكله الفني.

    وبما أنه ليس من أهداف هذه الورقة طرح مسرح جديد بدلاً عن المسرح السائد إلا أنه، وبعد أن اتضح أن تيار الحداثة وما بعدها من تيارات بل ومجمل مدارس واتجاهات المسرح الغربي لن تصلح بدلاً للمسرح العربي السائد فإننا نحاول هنا الإشارة الى بعض معالم الطريق الذي قد يقود الى خلق مسرح بديل. إن هذه المعالم لم تتلخص في دراسة جذور المجتمعات العربية بحثاً عن جوهر هذا المسرح الجديد من دون الكف عن دراسة الاتجاهات المختلفة في مسرح الغرب لانتقاء ما يناسبنا من أساليب تم تجريبها وأثبتت نجاحها. فأساليب ما بعد الحداثة ـ على سبيل المثال ـ لا تصلح في مجملها لمسرحنا الذي يقدم لجمهور مختلف في ثقافته عن ذلك المجتمع الذي أنتجت ثقافته تيار ما بعد الحداثة، غير أن فكرة التمرد نفسها هي فكرة صالحة لمعالجة بعض أدواء حركتنا المسرحية. نحن نعلم بأن المسرح عندنا هو منتج غربي لكننا ما دمنا قد أنبتناه في التربة العربية فإنه يتحتم علينا تطويره بتطعيمه بعناصر من ثقافتنا تجعله قادراً على تلبية مطالبنا وعلى تجديد نفسه على الدوام.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2008, 03:04 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Adil Osman)

    ..
    .
    .العزيز عادل عثمان الشكر وحده ما عاد يكفى اثراؤك لهذا البوست التوثيقى
    .والامتاعى .. لمسيرة المسرح السودانى خلال قرن من الزمان او تزيد..
    .لقاء المسرحى يحيى فضل الله
    .لقاء المسرحى سعد يوسف
    .أثارا العديد من القضايا على ساحة المسرح .. محليا وعالميا
    . قضايا على درجه عاليه من الاهميه والموضوعيه برغم اختلاف تواريخ اجراؤهما
    .2003 ..يحيى
    .2006 ..سعد
    ..
    .
    .اتمنى من الجميع المشاركه فيما اوردا , اما من جانبى فلى العديد من الملاحظات
    .ساحاول التعرض لها متى ما سنحت الفرصه
    ..
    .لك خالص التقدير
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2008, 05:35 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    . مازالت حركة ابا دماك بالنسبه لسردنا هذا
    ..ليست واضحة المعالم
    ..تأتى كمعلومات متفرقه هنا وهناك
    ..فالرجاء الافاده ممن تتوفر لهم معلومات
    .
    . الاحظ ايضاغياب بعض المسرحيين
    . الذى كانوا يشكلون حضورا دافعا و بداية هذه الوقفه هنا
    . اتمنى ان يكون المانع خير
    ...
    . فهو مسرح لعموم اهل السودان
    .
    . الم يكن ذلك هو الشعار
    . يا للاله الاسد
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2008, 10:21 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    . جاء فى اهداء مسرحية التحدى
    .التى صدرت من دار جامعة الخرطوم للنشر
    . وعرضت من خلا ل المسرح القومى بام درمان
    . من تأليفى واخراج يحيى فضل الله
    ..
    . اهداء
    ,, الى روح ابى الذى علمنى الحضور الى هذا المكان ( المسرح )
    . والى كل ابائى المسرحيين , أرفع هذا العمل ليقف فى وجه كل الاعمال
    . التى تدبر بقية استلا ب وعي الجماهير
    . والى عبدالعزيز العميرى الذى رحل جسدا ً
    . و لم يتمكن من مصادرة عبق حضوره الماثل ..
    . واليك أيها القارئ العزيز .
    ..
    .
    .. تناقش المسرحيه فى متنها.. عدة قضايا
    . من ضمنها ادارة العمل المسرحى و ما يعتريها من فساد
    . ولقد اثارت الكثير من ردود الافعال حينها
    . وانا ككاتب لهذا العمل .. اعتقد ان القضايا التى اثارتها
    . المسرحيه مازالت .. بل تفاقمت على كل المستويات
    ..
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2008, 11:27 PM

Inaam Saad
<aInaam Saad
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 756

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    خـطـاب أخـــوي
    كل سنة وإنت طيب مبدع وجميل
    قدر ما حاولت أسكت ....غلبني
    لك وللكنوز البحتهتم ديل التحيات
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2008, 11:55 PM

sumah
<asumah
تاريخ التسجيل: 27-08-2002
مجموع المشاركات: 1737

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    **
    *

    .اين انتم يامن تريد مفاجأتى ولم اذكر
    .اسمك .!!

    spot light يتبعنى وانا ادخل الخشبة صائحا مل فمى انا هنا ياصديقي ..
    انا هنا ..
    هنا..
    هنا..
    هنا..
    هنا امدرمان
    الاذاعة السودانية..
    اليكم البيان الاول بعد مرور مائة عام.
    ..
    ..
    ...
    ..
    من العزلة..




    احيكم سادتى
    احيك ياملك الكنار ويااميرالبلبل

    موسيقى...اظلام.



    *
    **
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2008, 02:14 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: sumah)

    ..
    .خـطـاب أخـــوي
    كل سنة وإنت طيب مبدع وجميل
    قدر ما حاولت أسكت ....غلبني
    لك وللكنوز البحتهتم ديل التحيات
    ..
    . شكرا ليك يا بت سعد
    . سعيده دايما و مسعوديه
    . كتر خيرك
    . زارتنا يابنيه الحله
    ..
    . انها مائة عام
    .
    . البحيت قدر الصاحين ..
    .
    . البصحوا النخله
    ..
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2008, 05:27 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    ..اين انتم يامن تريد مفاجأتى ولم اذكر
    .اسمك .!!

    spot light يتبعنى وانا ادخل الخشبة صائحا مل فمى انا هنا ياصديقي ..
    انا هنا ..
    هنا..
    هنا..
    هنا..
    هنا امدرمان
    الاذاعة السودانية..
    اليكم البيان الاول بعد مرور مائة عام.
    ..
    ..
    ...
    ..
    من العزلة..
    .........
    ..,
    .اعرف يا اسماعيل كيف تجيئ
    .لذا وضعت لك ذلك
    .الشرك ..
    . وها انت تنفد بجلدك
    . كما فى المرة الاولى
    . حتى تعود البلا د
    .هى البلا د
    ...
    . لك و هدى
    . و الاحباب
    . حنين البعاد
    ...
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2008, 05:46 AM

Masoud

تاريخ التسجيل: 11-08-2005
مجموع المشاركات: 1591

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    خطاب و جماعته:
    مبرووووك العيد وين الحلاوة؟؟
    شوف :
    إنت على الخشبة.
    أمامك جمهور.
    خارج المسرح في ناس في الشوارع و البيوت.
    في حركة في كل العالم.
    الكرة الأرضية شغالة دوران.
    الكواكب الأخرى مدورة.
    درب التبانة ملايان مجموعات شمسية دايشة من الدوران.
    و بلايين المجرات ماشة في حلوزينياتها.
    لا سكون.لا تكرار. لا تعب.
    دا كله عشان الفرجة الجد.
    سبحان الله,
    الحمد لله.
    أمرق من الخشبة الضيقة.
    أمرق من نفسك.
    أمرق.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2008, 07:39 AM

محمد سنى دفع الله
<aمحمد سنى دفع الله
تاريخ التسجيل: 10-12-2005
مجموع المشاركات: 10947

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Masoud)

    امرق
    امرق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2008, 11:07 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: محمد سنى دفع الله)

    ..
    . حبيبنا فى الله مسعود
    . يا شيخ
    . ياجود
    . مارق يابا.. مما جيت .. وبهديك كلمات من
    . الدرويش
    ...
    ..
    . مرقتى فى دربى المكند ك
    . بالغبار زفانى
    . طار
    . ورغم انى ماشى فى خط مستقيم
    . الدرب
    . دار
    . والنوبه تضرب فى الخلايا..
    . كرويات حُبى الالاهى اتفجرت
    .اذكار و نار
    . وركضت َ..
    . درويش بسابق جبته ُ
    . مجذوب بيغرق
    . بالنهار
    . ترجمتَ
    .انغرز الشعاع قعر اللهاة
    . ترجمت َبي كل اللغُات ..
    .. الحق يبين ما اندفن
    . كل الشوارع درب واحد
    . العمر يوم لَكنه مُمتد
    . واللحظه نصل
    . تجهد تسنُه العمر كلهُ
    . افتح مسامك
    . وادخُلك
    ..
    .
    . يا ريت تسمعها يوم بى صوت صاحبك
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2008, 11:54 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    .. السنى ..
    . مارق اخوك يا توأم روح منسوجه
    . من ارواح عديده..
    . لكن يا محمد طولتَ شديد
    . كملت الشارقه يا سفير..
    . قلنا كويس ماهو مسرح برضو..
    . جيهت البقعه.. بملاحظات غاية المواكبه
    . بى حرص و دقه كالعاده ..
    . بس طولت .!!..ولا شنو.!
    .
    . وانا فارش قرن من الزمان
    . قلت قبيل ..كوود.. ( ليك النص ..
    . وانا قلت ..خير .. خيرى الخير عكود
    . ( شال..)
    . والكلمه الكبيره..
    . والشفيع ابراهيم الضو ..
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2008, 08:55 PM

Masoud

تاريخ التسجيل: 11-08-2005
مجموع المشاركات: 1591

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    خطاب و السني:
    أمرقا من سجن التمثيل و تعالا إلي الفرجة المجان السعيدة . جلّ جلال المخرج الخالق الواحد الأحد . المسرحية بتاعتكم بتنسيكم المسرحية الكبرى...:


    كرويات حُبى الالاهى اتفجرت
    .اذكار و نار
    . وركضت َ..
    . درويش بسابق جبته ُ
    . مجذوب بيغرق
    . بالنهار
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2008, 09:57 PM

Adil Osman
<aAdil Osman
تاريخ التسجيل: 27-07-2002
مجموع المشاركات: 10193

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Masoud)

    Quote: المدير الجديد للمسرح القومي لـ(الأيام الثقافي) :

    لن يصعد الى خشب المسرح الا فنان يسحر الجمهور


    لا اتعامل مثل السياسيين مع المسرح


    اذا كنت انتمي للمؤتمر الوطني.. هل هناك ما يمنع؟!


    كان لخبر تعيين فضل الله احمد عبد الله مديراً للمسرح القومي خلفاً لمكي سنادة المدير السابق وقعاً مدوياً في اوساط المسرحيين الذين تباينت اراءهم حول المدير الجديد، بعض هذه الاراء يؤكد ان فضل الله يعتبر حديثاً في السن وليس له الخبرة الكافية لادارة هذا المرفق القومي والبعض يؤكد ان انتمائه للمؤتمر الوطني ومساهمته في برنامج ضارخ الولاء الايدولوجي مثل برنامج في ساحات الفداء التلفزيوني- كل هذه الاسباب ربما تعيق مسألة قبوله داخل الوسط المسرحي.
    البعض الاخر من المسرحيين يتفاءلون بالمدير الجديد ويرون ان له ايجابيات كثيرة يمكن الافادة منها في تنشيط الحركة المسرحية.
    ملف (الايام الثقافي) جلس الى الاستاذ فضل الله احمد عبد الله وطرح عليه العديد من الاسئلة والمحاور التي تتعلق بالراهن المسرحي .. فالى افاداته
    حاوره: محمد إبراهيم عمر

    * اختيارك كمدير للمسرح القومي غير واضح وبه بعض الملابسات كالقول بنقص خبرتك المسرحية أو أن تعيينك تم سياسياً؟

    المسألة بها أكثر من بعد.. ماذا يعني التعيين السياسي؟ وهل هذا له علاقة بالمسرح بمعنى.. متخصص في المسرح أم غير ذلك؟ إذا كان السؤال من هذا الجانب.. فأنا درست مسرح وحصلت على ماجستير في النقد والدراسات المسرحية وأستاذ محاضر في أعرق الأكاديميات التي تدرس المسرح في السودان (شعبة النقد والدراسات المسرحية بكلية الموسيقى والدراما- جامعة السودان) وأحد المساهمين في التنظير للمسرح بالصحف والمؤتمرات والملتقيات وتجاوزت ذلك إلى المشاركة الدولية فأنا مسرحياً حاضر ولي مقولاتي الخاصة.
    أما عن الجز الآخر من السؤال.. عدم توظيفي في المسرح القومي؟ فمكي سنادة عندما عين لم يكن موظفاً في المسرح القومي وهو عضو بالمؤتمر الوطني وقبله د. عثمان جمال الدين وكان استاذاً في كلية الموسيقى والدراما وكذلك د. سعد يوسف الذي اتى منتدباً للمسرح القومي، هذه سياسة الدولة فهي تنظر لمن يستطيع أن يدير المسرح القومي؟ والمشكلة بعد ذلك هي هل له علاقة بالمسرح أم لا؟ وإذا كان ينتمي للمؤتمر الوطني هل هنالك ما يمنع؟
    فالدولة مسئولة عن الناس في توجهاتهم الفكرية وتوجد حقوق مواطنة وأنا لا يمكن أن أخرقها بسبب التصنيفات السياسية، أنا شخصياً مفتوح القلب ولا اتعامل بالطريقة التي يتعامل بها السياسيون مع المسرح، فالمسرح بطبيعته لا يؤمن بأحادية الفكر ولا بالأحادية العقدية ومن هذا المنظور لا يمكن أن أكون أحادي النظرو أنا اتعامل مع مبدعين

    * في تصريح سابق، ذكرت إنك راعيت تمثيل مختلف الأجيال في هذه الإدارة فما هو المعيار الدقيق لهذا الاختيار حتى داخل الجيل الواحد؟

    هذه القضية لها مستويين.. أولاً: في التعامل مع العاملين بالمسرح باعتبارهم موظفين يعملون على تهيئة المناخ للفعل المسرحي، فالشكل الوظيفي لأي شخص هو درجة وظيفية في التراتب الاداري ومحكومة بدرجات (فلائحة الخدمة المدنية، تؤكد إن مدراء الادارات يجب ان يكونوا من الدرجة الثالثة) هذا وصف وظيفي، ثانياً: من هو المناسب لإدارة الادارة المحددة؟ الأجيال الجديدة هم في الدرجة التاسعة (فالفرقة القومية للتمثيل مثلاً) نراعي فيها وفق معايير محددة.. إمكانات الانسان من تفكير وفعل ذهني، أنا أعتقد أنني غذيت هذه الإدارات بدماء شابة لوضع خطط لإدارة المسرح القومي.

    * إذن... ما الاطروحات والمهام التي تقدمها لسد الفراغ في المسرح القومي على مستوى (التخطيط المستقبلي- الغياب في الفعاليات الخارجية- المواسم المسرحية)؟

    المسرح القومي مسئول عن الحركة المسرحية وتفعيلها فهو المسرح الوطني للدولة، أي اننا نستهدف فيه كل المسرحيين المبدعين في السودان على مستوى النشاط المسرحي (محترفين وهواة) ونتعامل مع المسرحيين كلهم بختلف إنتماءتهم الفكرية والسياسية. فبعد تسلمي لهذه الإدارة نظمت ورشة لمناقشة الرؤية المستقبلية للمسرح القومي في السودان، واخترت لها مجموعة من المسرحيين الفاعلين (و70 مسرحياً) من مختلف الأجيال وقد راعيت فيها تمثيل وجهات النظر المختلفة، وابتدرت ذلك بسؤال للحضور وهو (ماذا تريدون من المسرح القومي؟) الشاهد في ذلك الحضور أن هنالك من قال: انقطع التواصل بيني والمسرح القومي لسنوات) وقد جاء لهذا اللقاء من كان يحسب نفسه في عداد المهمشين (قاسم أبوزيد- محمد عبد الرحيم قرني- عماد الدين إبراهيم).
    والتوصيات التي خرج بها اللقاء أنا أجرى تنفيذها، ومنها مثلاً تكوين مجلس استشاري للتخطيط للمسرح على المستوين القصير والطويل ودراسة الاشكالات التي تعترض مسيرة الحركة المسرحية في السودان ووضع انسب الحلول لمعالجتها مثل مشكلات الانتاج المسرحي .. الاستثمار والتعاون الاقليمي وايضا من مهامه الانشطة والبرامج ( المواسم المسرحية- المهرجانات) يتكون من عدد من المسرحيين غير الموظفين بالدولة ومهمته استشارية للمدير العام للمسرح. وهذا القرار الآن بين يدي وسأعلنه في القريب.

    * حدثنا في الاقاليم عددها ونشاطها، وعن العلاقة الإدارية بينها والمسرح القومي؟

    لكي أفعل حركة مسرحية في السودان لابد لي أن استوعب الفرق والجماعات المسرحية في الاقليم وفي المركز أنا لدي تصوّر بإقامة ورش ومختبرات للتأهيل والتدريب والتطوير على مستوى الإخراج وعناصر العرض المسرحي كلها. مسارح الأقاليم من الناحية الإدارية تتبع للولايات، لكن توجد شراكة فنية بين وزارة الثقافة الاتحادية ووزارء الثقافة في الولايات، فنحن أشرافنا يكون من الناحية الفنية والبرامجية، وأقول لك: بدأنا بحصر الولايات التي بها مسارح وفرق (مثلاً بدأنا بمدني: وجاءتنا فرقة ود حبوبة- وضعنا معها عقد لانتاج عمل مسرحي، وأيضا مسرح الأبيض وبالأمس أجريت اتصالاً بمدير مسرح نيالا. وهكذا سنواصل.

    * المسارح بالأقاليم تقدم عروض بلونية مختلفة، فما دروكم في التوثيق للحركة المسرحية في الأقاليم ودراستها؟

    نحن أنشأنا إدارة جديدة أسمها إدارة البحوث والدراسات المسرحية تعني بالمجال البحثي والعلمي في فن المسرح من خلال دراسة العروض المسرحية وتقييمها وكذلك إصدارات مسرحية محكمة (علمية، تخصصية) وأيضا التوثيق للحركة للمسرحية وإعادة الذاكرة المسرحية، وقد تعاقدت مع أميز النقاد في الساحة في الفعل البحثي والنقدي لتنفيذ التوثيق.

    * مقاطعة : لكن قسم الإرشيف والتوثيق بالمسرح القومي أصابه التلف، فكيف تعالجون هذا وعدم تكراره مستقبلاً؟

    هذه الإدارة تدرس معالجة هذا الوضع، وتعمل على إعادة الفقد، والآن توجد ذاكرة حية وهي عدد من المسرحيين ونحن سنوثق لهم مثل إبراهيم حجازي، حمدنا الله عبد القادر ، محمد سراج أبو قبورة، عثمان أبو دليبة، هاشم صديق، وهنالك ذاكرة ايضاً في كلية الموسيقى والدراما (توجد بها تسجيلات لخالد أبو الروس) (سنفتح روح التبادل معها) فالمسرح القومي مطالب بالتوثيق للحركة المسرحية، ونحن نعد لتنفيذ موسوعة المسرح في السودان، ما أريد أن أقوله هو أن هذه الإدارة مهمة وادرك أنا كناقد مهمة هذه الإدارة- لأن أي تطوير يعتمد بالأساس على قاعدة معلوماتية سيستند عليها الدراسين والباحثين ومن خلالها يضعون الرؤى المستقبلية لحركة المسرح في السودان، فأنا أوليها أهمية خاصة- لأني لم أجد من قبل أي ناقد موظفاً بالمسرح القومي والنقد أحد عناصر العمل المسرحي.

    * ما رؤيتكم للنهوض بمسرح الهامش Out of brood way ؟

    نحن بدأنا بمختبر مسرحي به مجموعة من الفرق الشبابية حوالي 6 جماعات مسرحية وبدأنا في رعايتها، والآن جاري الإعداد لورشة متخصصة (حول مفهوم التجريب)- من خلال هذا المختبر سيتم تدريب عدد 35 شاب وستقدم فيه مجموعة أوراق علمية متعلقة بالمسرح التجريبي وأيضا أقول لك جاءنا بعض الشباب المسرحيين بمشروع علمي ومسرحي للتوثيق للمسرح بالولايات، بجانب قراءات نقدية لثلاث كتب جديدة لتجارب في التوثيق، وقد تبنينا هذا المشروع وهو تحت رعايتنا وفي اتجاه شراكة تامة بيننا وبينهم أي مع مركز التقدم للدراسات المسرحية.
    أنا عندي رؤية للانفتاح تجاه مؤسسات المجتمع المدني، لأن المجتمع هو الذي ينتج الثقافة، إذن فمهمتي تكمن في أن أهيئ الظروف للإنتاج المسرحي لأنه لا يمكن أن أفعل الحركة المسرحية وأنا منغلق داخل أسوار المسرح القومي، هذه هي المفاهيم التي جئت بها، وهنالك أيضا توجيه خاص جداً من وزير الثقافة والشباب والرياضة للعمل على تفعيل الفرق والجماعات المسرحية، فالمجتمعات السودانية تعاني من مأزق ثقافي حاد أفرز كماً مقدراً من المشكلات والشروخ والتصدعات في بنيتها (واضحة للعيان في مسألة العرقية والجهويات) وهذا يتطلب منا كمسرحيين بإدارة شكل من أشكال الحوار، أي أن نجعل من المسرح منابر تتحاور من خلالها الثقافات المتعددة في السودان، وهذا لا يتم الا بتحريك الأطراف إلى المركز والمركز إلى الأطراف، هذا يتيح فرصة للتعارف والحوار والتأثير والتأثر، مثل هذا الفعل الايجابي نفتقده نحن السودانيين على جميع الأصعدة ليس في مجال المسرح فحسب، فالمسكوت عنه في الثقافة السودانية يشكل بؤرة ماحقة لبنية المجتمعات السودانية- ويتطلب هذا إدارة الحوار المطلوب الذي نسعى اليه في المسرح القومي.

    * ما العلاقة التي تربط المسرح القومي والكليات الاكاديمية كـ(كلية التربية قسم الدراما، جامعة النيلين، الموسيقي والدراما بجامعتي السودان وجوبا) وهل هنالك مشاريع مستقبلية للتعاون معها؟

    قاعدة المجتمع المسرحي موزعة بشكلٍ ما على هذه الكليات وكثير من مؤسسات الدولة كالاذاعة والتلفزيون ووزارة الثقافة وبالتالي هم في الهم والفعل شركاء، فمثلاً صالح عبد القادر أستاذ بكلية التربية قسم الدراما بجامعة النيلين فهو ممثل وجزء أصيل في ورشة التجريب ومعه أيضا طلاب مثل المخرج عطا شمس الدين.

    * عروض التجريبي المقدمة في الساحة الآن وأيضا إدارة المسرح التجريبي الجديدة بالمسرح القومي بحكم السن والذاكرة البصرية هل ترى أنهم يمكن أن يقدموا ويضيفوا للمسرح التجريبي في السودان؟

    هذه الإدارة مهمتها وضع التخطيط والسياسات ومتابعة التنفيذ داخل المسرح القومي أو الفرق والجماعات، ونحن نستقطب كل المسرحيين الشباب الذين يريدون العمل في مجال المسرح التجريبي وعلى هذا نعد لإقامة المختبر المسرحي الأول لمناقشة قضايا ومفاهيم المسرح التجريبي وسنحدد من ثم قولنا.

    * هل ضمن مشاريعكم خلق صلات بالمسارح الإقليمية والدولية؟

    المشاركة الدولية هي أحد أهم المحاور الأساسية في الخطة التي سوف تدرج في أعمال المجلس الاستشاري، بمعنى النظر إلى كيفية ايجاد سبل العلاقة والتفاعل الدولي والإقليمي والفطري، فنحن نريد أن ننفذ إلى خارج السودان بأعمال مسرحية ونفتح مسارحنا للآخرين من الخارج.

    * جغرافياً... المسرح القومي بعيد ولا يمر به خط مواصلات إضافة إلى أنه محاط بالدبابات والعساكر، ألا يعيق هذا العلاقة بين المسرح والجمهور بوصفه أحد عناصر العمل المسرحي؟

    أنا لا أهتم بالمكان، ولكن بماهية العرض المسرحي المقدم، هل هو جاذب للجمهور ومرضٍ لأذواقهم أم لا؟ ففي السابق كنا نشاهد إعلاناً لعرض مسرحي وفي ذيله يكون توجد مواصلات بعد انتهاء العرض) أقول لك بصراحة أعتقد أنه في السنوات الأخيرة تم انتهاك خشبة المسرح القومي، أي بمعنى انه معروف كتقليد في كل المسارح الوطنية في العالم انه لا يصعد إلى خشبتها الا من امتلك قدرة سحر الجمهور اي ان يكون فناناً صاحب تجربة متميزة لها حضورها في وجدان الجماهير، وما سواه يصعد على خشبة المسارح الأخرى حتى تتسنى له قدرة الصعود إلى المسرح القومي، فهذه واحدة من الأشياء التي نعمل على إعادة النظر فيها.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2008, 09:57 PM

sumah
<asumah
تاريخ التسجيل: 27-08-2002
مجموع المشاركات: 1737

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2008, 12:02 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: sumah)

    ..
    , الاعزاء
    .مسعود.. عادل ..اسماعيل
    .لكم خالص الود.. شكرا لكم سادتى
    .الاخوه القراء والمداخلين سأعود لاحقا خلال هذا اليوم
    .دمتم بخير
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2008, 01:58 PM

محمد سنى دفع الله
<aمحمد سنى دفع الله
تاريخ التسجيل: 10-12-2005
مجموع المشاركات: 10947

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    خطاب يا عزيزي
    لك المحبة والمودة
    مر الصديق عثمان جمال الدين
    بوعكة صحبة خطبرة فبل يومين
    ولزم العناية المركزة ولطف الرحمن به
    وخرج من العناية صباح اليوم
    لكنه طريح الفراش حتى الأحد القادم
    كذالك اصيب استاذنا وصديقنا
    مامون زروق بوعكة صحية دعواتكم يالشفاء
    ونواصل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2008, 07:25 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: محمد سنى دفع الله)

    ..
    . الاخوه عثمان جمال الدين و مامون زروق
    . اتمنى لكما عاجل الشفاء ..باذنه تعالى
    . جعلها الله وعكات عابره ..كفارات للذنوب و محسوبات فى ميزان الحسنات
    . شكرا اخى محمدالسنى
    . طماننا عليهم..اول باول.. و قريبا باذن الله
    ..
    . لك خالص الود
    . ونحن فى الانتظار
    ..
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2008, 10:32 PM

sumah
<asumah
تاريخ التسجيل: 27-08-2002
مجموع المشاركات: 1737

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2008, 01:06 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: sumah)

    ..
    .طمأننا الله على مامون وعثمان
    .
    . الاعزاء اسماعيل
    . استاذ مسعود
    . الفنان المناوب ..عادل عثمان ولم اطلق عليك
    . هذا اللقب .. الا عن قناعه .. لذا وجب التنويه ,
    . وصديقى العطوف ,, محمدالسنى
    .لكم
    .بديع
    .الورد
    ..
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2008, 07:02 AM

Aymen Tabir
<aAymen Tabir
تاريخ التسجيل: 02-12-2003
مجموع المشاركات: 2609

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    العزيز خطاب
    "هذا المكان بهي .. والحضور هنا مدهش !!"
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2008, 08:01 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Aymen Tabir)

    ..
    .العزيز ايمن
    . سعيد انك واجد طوف جمال هنا
    . وثمة ادهاش
    .
    . هى مائة عام و نيف
    . من الحنين
    ..
    . لكم خالص الجمال
    . ومنتخب من الورد
    ..
    . هو مسرح لعموم اهل الارض
    ..
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2008, 08:07 AM

أيزابيلا
<aأيزابيلا
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 2385

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Aymen Tabir)

    كلنا عل خشبة واحدة


    ويقين...

    يا خطاب


    و هذه....

    خشبة ازلية

    لا يطالها السوس ابدا

    ..............



                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2008, 09:23 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: أيزابيلا)

    ..
    . الحبيبه ايزابيلا
    . أُوأكد لك انه لا مجال للسوس اساسا
    . أعجب بك ..
    . وانااطالعك هنا..
    . لأنك تموضعين ما تاه , من
    . يقين
    .
    . هذا ما قلت انت
    .
    ..
    .كلنا عل خشبة واحدة

    ويقين...

    يا خطاب


    و هذه....

    خشبة ازلية

    لا يطالها السوس ابدا
    .......
    .......
    .. فلك الورد
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2008, 02:02 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    . ينجز الؤلف او الكاتب المسرحى .. نصه المقترح
    . من العديد من العناصر .. يتخلق هذا الكائن.. النص
    . و يأخذ هذا طريقه الى العالم من حوله
    . وفى حالة كونه اهتدى الى خشبة المسرح ,, بدأت دورة حياة جديده
    . حيث تصدى له مخرج وفريق.. كان هذا الفريق شخصا او مجموعه اشخاص
    . ليشاهده جمهور وبذا تكتمل اللعبه المسرحيه
    ..
    . و يكون طيبا لو ضم هذا الجمهور .. عينافاحصه او ناقده
    . مدركه لعملية الكتابه أو المعمل الذى أنجز هذا العمل .. مؤلف بداية ً
    . و كعرض مسرحى ثانيا..
    ..
    . نحن هنا بصدد.. هذه العين الفاحصه
    . ولمدى قرن او مأئة عام
    . بالنسبه للمسرح السودانى
    ..
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2008, 02:33 PM

Adil Osman
<aAdil Osman
تاريخ التسجيل: 27-07-2002
مجموع المشاركات: 10193

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    Quote: عبدالرحمن نجدي:المسرح السوداني.. 41 عاماً من الإبداع

    * الفرق المسرحية ساهمت في تكوين الثقافة العامة وظهور الرواد
    * مسرح أمدرمان يعرض مسرحية حفلة سمر من أجل 5 حزيران الممنوعة رقابياً

    أكد الكاتب المسرحي عبدالرحمن نجدي أن المسرح السوداني ساهم في تكوين الثقافة العامة للشعب السوداني وقال بمناسبة اليوم العالمي للمسرح: إن فكرة اقامة يوم عالمي للمسرح ولدت في هلسينكي ثم في فيينا أثناء انعقاد المنتدي العالمي التاسع للمعهد الدولي للمسرح في يوليو 1961 بمبادرة من رئيس المعهد ارقي كيفيما.

    ومن يومها درجت العادة علي الاحتفال باليوم العالمي للمسرح في 26 مارس من كل عام، وهو تاريخ افتتاح مسرح الامم عام 1962 في باريس.

    أنشيء المعهد الدولي للمسرح عام 1948 من قبل منظمة اليونسكو والمعهد الدولي للمسرح هو المنظمة غير الحكومية الأكثر أهمية في مجال فنون العرض، ويسعي المعهد إلي توطيد أواصر التبادل الدولي للمعرفة والتدريب في مجال فنون المسرح، وذلك من أجل تحفيز الإبداع وإقامة التعاون بين رجال المسرح وذلك لدفع الفكر الجماهيري نحو إدراك ضرورة اعتبار الإبداع الفني واحداً من مجالات التطور البشري وتعميق التفاهم المتبادل، بهدف تدعيم السلام والصداقة بين الشعوب.


    إضاءة أولي:

    اللوحة الأولي..

    (1)

    بدور الحق يسود الناس

    ونبتة تقيف تعاند الليل

    وما نسجد عشان ننداس

    وما تحكمنا عادة الكهنه

    والبحكمنا حقو الراس.

    هاشم صديق من مسرحية نبتة حبيبتي

    (2)

    جعلي ودنقلاوي وشايقي وزاندي شن فايداني

    غير ولدّت خلاف خلت أخوي عاداني

    خلوا نبانا إسري مع البعيد والداني

    إكفي النيل أبونا..

    والجنس سوداني

    إبراهيم العبادي من مسرحية المك نمر .

    اللوحة الثانية :

    (1)

    أينما توجد الدراما، توجد الكلمة، كلمات الإنسان يتحاور مع خالقه، كلمات الإنسان يحاور العالم، كلمات الإنسان يحاور الإنسان .. إنها كلمات حوار خالدة .

    ميكائيل إستورياس من رسالة اليوم العالمي للمسرح 1968 .

    (2)

    إن ذروة السخرية هي أننا حين نبدأ ننسحق تحت قوي وحشية لا ترحم، فإننا لا نستطيع أن نحدد ما نطلبه من البطل التراجيدي، إشارة للترويض، لحظة للتوافق، لحظة نكتشف فيها أن المشكلة ليست في نجومنا إنما في أنفسنا ذاتها.. ولهذا علينا أن نمتلك المسرح، إن المسرح يموضع الانسان في مركز العالم.

    آرثر ميللر من رسالة اليوم العالمي للمسرح 1963

    (3)

    في الذكري الستين لإنشاء المعهد الدولي للمسرح:

    اختار المعهد الدولي للمسرح الفنان المسرحي الكندي روبير لوباج لتوجيه نداء اليوم العالمي للمسرح لسنة 2008 .

    وكثيرة هي الفرضيات حول أصل المسرح، ولكن واحدة منها تشغلني أكثر وتتخذ شكل حكاية:

    فذات ليلة من ليالي الأزمنة السحيقة، اجتمع جمع من الناس في أحد المقالع، وتحلقوا حول نار يتدفؤون ويتبادلون الحكايات، وخطرت لأحدهم فكرة النهوض والاستعانة بظله في تشخيص حكيه، وكانت أضواء النار ترسل علي الحيطان شخوصاً أكبر من المعتاد. انبهر الآخرون وتعرفوا تباعاً علي القوي والضعيف والمُضطهد والمضطِهِد وعلي الإله والإنسان.

    وفي أيامنا عوضت أضواء الكشافات نيران المباهج البدائية، كما حلت آليات الخشبة محل جدران المقلع، ولا يضير بعض المؤصلين ان تذكرنا هذه الحكاية بأن التكنولوجيا هي أصل المسرح وأنه لا ينبغي أن ينظر اليها كتهديد بل كعامل توحيد،إن بقاء المسرح يرتهن بقدرته علي إعادة إبداع ذاته عبر استيعاب أدوات جديدة ولغات جديدة، والا فكيف سيكون بمقدور المسرح ان يستمر شاهداً علي القضايا الكبري لعصره وأن يشجع التفاهم بين الشعوب،إذا لم يتحل هو نفسه بالانفتاح؟ وكيف له أن يتباهي بتقديم حلول مشاكل التعصب والإقصاء والعنصرية، وإذا كان في أعماله يمج التمازج ويرفض التكامل؟

    من أجل تمثل العالم بكل تعقيداته، علي الفنان ان يقترح أشكالاً وأفكاراً جديدة وأن يثق في ذكاء المتفرج القادر علي تمييز ظل البشرية وسط لعبة الأضواء والخيال الأبدية.

    صحيح إن البشر يجازفون جراء الإفراط في اللعب بالنار، لكنهم قد ينعمون أيضاً بحظوة الإبهار والتنوير.


    إضاءة ثانية:

    كان المسرح في السودان ومنذ مطلع العشرينيات له دور في تكوين الثقافة العامة ، وشهدت فترة الثلاثينيات والأربعينيات ازدهاراً ملحوظً قاده مجموعة من الرواد أمثال العبادي، وعبيد عبدالرحمن، وأحمد الطيب، وخالد أبوالروس وسيد عبدالعزيز، واعتبرت بخت الرضا أن المسرح وسيلة لكشف عيوب المجتمع والدعوة الي واقع أكثر عدلاً، واستطاعت أن تخرج بالمسرح من المدرسة إلي المجتمع . وساهمت في تأسيس جيل من المسرحيين لعب دوراً كبيراً في نشر رسالة المسرح. ولعب د. أحمد الطيب دوراً بارزاً في تقديم مسرح وليام شكسبير لجمهور المسرح فقدم وترجم وسودن الملك لير والعاصفة وماكبث وهاملت. وحقق صديق فريد وجماعته أكثر من 20 عرضاً مسرحياً ساهمت أكثر من أي أداة أخري في نمو الوعي الاجتماعي والسياسي .

    زووم: في عام 1942 قام المرحوم عبدالرحمن علي طه بتأليف واخراج مسرحية السودان عام 2000 وفيها يري السودان بعد 58 عاماً وقد ذهب إلي مصاف الدول المتقدمة، طبعاً بعد أن نال استقلاله واستلم أبناؤه زمام الأمور وأخذ يبهر العالم بالنهضة التي مست كل مناحي الحياه.....ولا تعليق.

    وجاءت سنوات الستينيات حافلة بكل ما تحملة الكلمة من دلالات ... ففيها أعلن عن ميلاد أول حركة حقيقية للمسرح عندما ارتفعت الستارة عن مسرحية ابراهيم العبادي (المك نمر) وأصبح المسرح هو الجزء الأكثر بروزاً في تكوين الثقافة العامة، واستقطب المسرح الناس، فظهرت الفرق المسرحية، وتكونت تجمعات متعددة للممثلين، وبدأت تظهر أجيال من المؤلفين والنقاد، ثم بدأ المسرح يُطبع في كتب ومجلات، وانتشرت الترجمة وسودنت المسرحيات، وقامت تيارات وحركات مسرحية مختلفة من مسرح الشارع والمسرح التجريبي الي مسرح العرائس، وولدت نوعيات جديدة من العروض المسرحية كالمسرح الغنائي والاستعراضي وفرق الفنون الشعبية والسيرك.

    واشتعلت النهضة المسرحية....

    وعند إنشاء المعهد العالي للموسيقي والمسرح ظهرت أجيال في منتهي الأهمية وأخذت تلعب دوراً جاداً في صياغة المجتمع وفي التآزر مع الجماهير في مواجهة العداوات التي تترصدها من كل الجهات،

    ومن رحم هذا الجو جاء المسرح الجامعي مستنداً الي تنظير علمي وتاريخي من ان المسرح شيء واجب وقدري..

    فلاش باك

    كنت وقتها طالب دراما.....

    وكانت تتملكني رغبة هائلة وربما غير قابلة للتحقيق في تغيير العالم وتبديل شروط الحياة، كان الناس جميعاً يعرف بعضهم بعضا، كنا جميعاً أسرة واحدة، مسرحيين وتشكليين، وسينمائيين، ومطربين، وموسيقيين، وطلاب جامعات، وحتي الجماهير كانت جزءاً من ذلك النسيج المدهش....

    وقد تبنينا أحلاماً كبيرة كبر الأرض، كان كل شيء تقدمي دون لافتة.


    إضاءة ثالثة:

    مشهد أول

    ومع الوقت أخذت التقاليد المسرحية تترسخ وتتطور معها تكنولوجيا العرض لتتناسب مع نوعية وحجم الجماهير التي أقبلت علي المسرح بحماس مدهش، وأخذ المسرح بدوره يستجيب لتوقعات الجماهير، ومن ثم أصبح أكثر التصاقاً بهموم الناس .

    ووجد المسرحيون السودانيون في المسرح سلاحاً يعكس بصدق صراع القوي الاجتماعية، ويساهم في تحريض الجماهير، وأخذ معهد الدراما يفرخ كوادره في كل تخصصات المسرح تلاحمت أرواحهم بصورة عفوية مع أقرانهم في المسرح الجامعي، ومع أساتذتهم في المسرح القومي ومع زملائهم الذين جاءوا للمسرح كهواة فصقلتهم التجربة والخبرة، وكان انسجاماً لا تخطئه العين....

    وتنوعت المواسم المسرحية..

    ومسرحيات الأسطورة والطقوس تصطف إلي جانب الواقعية كعناصر فعالة للمسرح الحديث، والمسرحيات الاجتماعية تنافس المسرح التجريبي وعروض المجددين، والمسرحيات المسودنة تتنقل من وليام شكسبير إلي محمد الماغوط إلي وول شوينكا..

    ولم يكن الجمهور يذهب للمسرح ليسترخي ويستمتع بما يشاهده..

    إنما كان يصطدم بمواقف إنسانية ويواجه بمشكلات حياتية يخرج منها أكثر تقدماً وعافية.

    مشهد ثان

    ولعل أكثر المسرحيات ارتباطاً بالجماهير هي تلك التي وظفت الاسطورة والتراث لصياغة الحاضر وربما أبرزها مسرحية (نبتة حبيبتي) التي استلهم هاشم صديق فكرتها من مجموعة الحكايات السودانية (سالي فو حمر) التي حققها جمال محمد احمد، وقد تركت المسرحية بصماتها أكثر من أي مسرحية أخري علي المسرح في السودان، وتواصل العطاء وتم تقديم بعض المسرحيات المرتبطة بالأسطورة والتراث فشاهدنا يوسف عايدابي في (حصان البياحة) وخالد المبارك مسرحية (هذا لا يكون ذ وتلك النظرة)، ويوسف خليل مسرحية (الخضر).

    مشهد متكرر

    وجاءت المسرحيات الاجتماعية لتفضح بعض القيم السائدة في المجتمع السوداني آنذاك ففي مسرحية (علي عينك يا تاجر) نتعاطف مع بنت يجبرها أهلها علي الزواج من رجل في عمر والدها. وفي (الرفض) يهرب شاب من زيف الحياة الاجتماعية الخانق، وفي (المنضرة) نستخلص الكثير من المعاني من قصص الخيانة الزوجية،ويقوم الصراع في مسرحية (العلاقة) بين القديم والجديد، وتكشف (الخفافيش) عن فشل الانسان وأنانيته، وتتناول (سفر الجفا) بعض القضايا المرتبطة بالأرض والاغتراب والضياع،

    مشهد متكرر

    وعكست مسرحيات الموسمين الثالث والرابع تأثير المسرح الجامعي الذي كان بالفعل يمثل ظاهرة متجانسة، وربما يكون المتفرج قد سئم من تناول قضايا العصر عن طريق التراث، وضجر من تداخل صوت الماضي في صوت الحاضر، فصار ينشد قضايا العصر بصوت العصر، فظهرت مسرحيات مثل حفلة سمر لأجل 5 حزيران و السود و مرصاد وتجاوزت مسرحية عمر براق نحن نفعل هذا ذ أتعرفون لماذا كل أساليب وتقنيات الإخراج والأداء المسرحي التي كان متعارفاً عليها، ووسع من نطاق المسرحية داخل مسرحية كي يخلق تركيبات مزدوجة المستوي، وأعلنت هذه المسرحيات عن ميلاد المسرح الطليعي وشغلت الناس لحين من الدهر.

    فلاش باك

    وفي الأمسيات كان حوش المسرح يمتليء عن آخره بكل ألوان الطيف الثقافي من المبدعين من كتاب ومخرجين وفنيين وممثلين الخ...

    كنا أشبه بأبطال الملاحم...

    تعلمت من قيم ومفاهيم الستينيات ان الحرية هي الفهم، وإن العمل الإبداعي كيفما كان هو شهادة علي عقلية منتجه.

    كنت أعايش كل شخصيات المسرحيات التي أشاهدها، وكنت أشاهدها كلها، وبالمقابل كنت أعايش هذه الشخصيات بحيث كانت تبدو لي وكأنها من الحياة.

    ببساطة: كان المسرح صوتاً لطموحات ذلك الوقت ومخاوفه.


    المشهد قبل الأخير

    تحية خاصة إلي كل المسرحيات التي وضعت بصماتها علي خارطة المسرح السوداني، وأشعلت النهضة المسرحية،

    المك نمر موسم 67 مجلس تأديب 69 الزوبعة، حفلة سمر من أجل 5 حزيران، أحلام جبره، عودة شايلوخ 70 الخضر 71 الرفض، أحلام الزمان، في انتظار عمر، نحن نفعل هذا أتعرفون لماذا موسم 72 نبتا حبيبتي، حصان البياحة، جوابات فرح73 العلاقة، هذا لا يكون، سفر الجفا 76 الشماسة، بوابة حمد النيل قصة حديقة الحيوان مركب بلا صياد 77 ضريح ود النور الأسد والجوهرة 87 المهدي في ضواحي الخرطوم 79 حكاية تحت الشمس السخنة 82 نقابة المنتحرين، طار فوق حي المطار موسم 84 .

    مسرح الأطفال: سعدون المكار، ود الحفار، الأميرة الحزينة، فاطنة الهندل.

    كلوز أب: تمّ أول عرض رسمي لمسرحية حفل سمر من أجل 5 حزيران في العالم العربي علي خشبة المسرح القومي بأمدرمان، فالمسرحية كانت ممنوعة رقابياً في كل البلدان العربية.

    ( والكلام لسعدالله ونوس )


    مشهد متكرر

    وكانت المرأة موجودة باستمرار في المسرح السوداني .

    أحني رأسي إجلالاً للمبدعات السودانيات اللواتي اقتحمن هذا المجال في وقت كان يصعب حتي علي الرجال .

    سارة محمد، آسيا عبدالماجد، نعمات حماد، تحية زروق، نادية جابر، فتحية محمد أحمد، فايزة عمسيب، نفيسة محمد محمود، فاطمة الحاج، فايزة موسي، رابحة محمد محمود، آسيا ربيع، تماضر شيخ الدين، سعاد محمد الحسن، ناهد محمد محمود، زكية محمد عبدالله، حياة حسين، فوزية صالح، نور الشام محمد عيسي، سمية عبداللطيف، نادية بابكر، عفاف أحمد، مني عبداللطيف، سعاد محمد الحسن، سامية عبد الله ناهد حسن.

    مشهد متكرر

    تحية خاصة الي كل المسرحيين الذين أثروا الحياة المسرحية طوال قرن كامل، تحية خاصة الي مسرح بخت الرضا، ومسرح نادي الخريجين، ومسارح الأندية الرياضية والمسرح القومي، والمسرح الجامعي، ومسرح الفنون الشعبية، وفرقة السودان للتمثيل الموسيقي،وفرقة أنصار التمثيل وفرقة ميسرة السراج، وفرقة الفاضل سعيد، وفرقة عازه، وأضواء المسرح، والخليل 79 والمسرح الحر، وفرقة عثمان حميدة وجماعة أبادماك،

    والأصدقاء، والسديم، والمسرح الحر.

    تحية إلي ( أمدرمان ) المدينة التي أنجبت الرعيل الأول:

    سيد عبدالعزيز، الخليفة يوسف الحسن، بابكر بدري، العبادي، خالد أبو الروس، حسن عبد المجيد، ميسرة السراج، والتي احتضنت المسرح لأكثر من مائة عام : مسرح الجاليات، مسرح الإذاعة، المسرح القومي

    مسرح نادي الزهرة، مسرح نادي المريخ.

    المشهد الأخير:

    أربعون عاماً وعام مرت منذ أن بدأ المسرح السوداني في تقديم عروضه المسرحية الموسمية 1967-2008 .

    وفي هذا اليوم الذي يناقش فيه أهل المسرح كل مخاوفهم وأحلامهم بصوت جهير ينبغي أن نقف قليلاً نسترجع حال المسرح في السودان،

    فالمسرح يحتل بين كل الفنون مكانا يستحقه، وذلك يعود لالتفاف الجماهير حوله وتفاعلها معه، وهي علاقة ظلت مميزة منذ عصر النهضة، والمسرح إبداع واجب وضروري ، والسبب في اعتقادي بسيط للغاية فالقاعدة الأولي والأخيرة في المسرح هي الإنسان.

    ما كتبته الآن مجرد مشاهد من الذاكرة، قد تكون أشبه بالسيرة الذاتية الناقصة، استحضرتها والعالم يحتفي بعد عدة أيام باليوم العالمي للمسرح، وارجو ان تجد من يتناولها بشكل أفضل وأكثر عمقاً، ربما لأذكر زملائي المسرحيين بأنها خير مناسبة لنعود لتلك الأوقات القريبة من النفس، والمليئة بالمعاني.

    وربما لأقول لكل المسؤولين ان المسرح يعود لهم أيضاً بالنفع، ويجب الا يتهيبوا حضوره، ينبغي ألا ننسي يوماً، أو يغيب عن أذهاننا ان ثقافتنا مبنية علي الكلمة، وان المشروع المسرحي لا يمكن أن يكتمل ويتقدم إلا إذا استقامت منطلقاته تلك التي افتقدناها قبل عقود من الزمان.


    [email protected]
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2008, 03:56 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Adil Osman)

    ..المشهد الأخير:

    أربعون عاماً وعام مرت منذ أن بدأ المسرح السوداني في تقديم عروضه المسرحية الموسمية 1967-2008 .

    وفي هذا اليوم الذي يناقش فيه أهل المسرح كل مخاوفهم وأحلامهم بصوت جهير ينبغي أن نقف قليلاً نسترجع حال المسرح في السودان،

    فالمسرح يحتل بين كل الفنون مكانا يستحقه، وذلك يعود لالتفاف الجماهير حوله وتفاعلها معه، وهي علاقة ظلت مميزة منذ عصر النهضة، والمسرح إبداع واجب وضروري ، والسبب في اعتقادي بسيط للغاية فالقاعدة الأولي والأخيرة في المسرح هي الإنسان.

    ما كتبته الآن مجرد مشاهد من الذاكرة، قد تكون أشبه بالسيرة الذاتية الناقصة، استحضرتها والعالم يحتفي بعد عدة أيام باليوم العالمي للمسرح، وارجو ان تجد من يتناولها بشكل أفضل وأكثر عمقاً، ربما لأذكر زملائي المسرحيين بأنها خير مناسبة لنعود لتلك الأوقات القريبة من النفس، والمليئة بالمعاني.

    وربما لأقول لكل المسؤولين ان المسرح يعود لهم أيضاً بالنفع، ويجب الا يتهيبوا حضوره، ينبغي ألا ننسي يوماً، أو يغيب عن أذهاننا ان ثقافتنا مبنية علي الكلمة، وان المشروع المسرحي لا يمكن أن يكتمل ويتقدم إلا إذا استقامت منطلقاته تلك التي افتقدناها قبل عقود من الزمان.
    ..
    .عزيزى عادل عثمان لك التجله يا صديق
    . وانت ترفد هذا التوثيق بكل ما يثرى و يدفع الى الاحاطة والاكتمال
    ..
    . وللصديق عبدالرحمن نجدى و بوقفته هذه , ملقيا الضوء على مسيرة المسرح القومى
    . وبداية الاحتفاء بالنشاط المسرحى دوليا, والذهاب عميقا فى تاريخ المسرح السودانى
    . وافر التقدير
    . فعبد الرحمن الناشط المسرحى كصحفى وناقد سينمائى ومسرحى له اسهاماته
    . التى عملت السنوات الطويله للاغتراب على انقطاعها و كم هو طيب ان يعود
    . نجدى قلما فاحصا .. كما اتمنى عودة اقلام بارعه اخرى
    . محمد مصطفى الامين و سعديه عبدالرحيم و محمد مصطفى محمد احمد
    . والعديد من الاقلام العارفه
    ..
    . لهم ولك انيق الورد
    ..
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2008, 04:17 PM

Yahya Fadlalla
<aYahya Fadlalla
تاريخ التسجيل: 09-06-2002
مجموع المشاركات: 699

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)


    وزير العدل يعترف في حضرة طه
    ------------------------------------
    نقلا عن الرأي العام -الاحد لسادس من ابريل 2008
    ---------------------------------------------------

    بدأ المخرج الأستاذ اسامة سالم في تصوير مشاهد الفيلم السينمائي (في حضرة طه اعترف) الذي كتب قصته الأستاذ الأديب عبد الباسط سبدرات وزير العدل.

    الفيلم بطولة الممثل الكبير مكي سنادة والنجمة حياة طلسم وأحمد البكري, والفنانين الهادي الجبل وامال النور ومحمد الخاتم ومحمد الفادني ومحمد عبد الجليل, ووضع الألحان الموسيقار الشاب شريف شرحبيل احمد عضو فرقة عقد الجلاد الغنائية.

    وأكد الأستاذ سالم مخرج الفيلم أنه حاول المزج بين الدراما والشعر واستعمال صور بصرية مبهرة تساعد في ايصال الكثير من المعاني, وتمنى أن يلقى القبول من المشاهدين.





                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2008, 05:48 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Yahya Fadlalla)

    ..
    . ياخى ده خبر ممتاز .. موز..
    . كما تقول سلمى الشيخ
    . الكاست جميل يا اسامه سالم
    . وكاتب القصه كويس انو رجع للكتابه ..
    . وا عترافات دي..
    . شكلها جايه من القانون
    . و مولانا وزير.. لاحظ للعدل الان .!
    . يعنى عنده و( وكت للابداع برضو )
    . وكان وزير ثقافه.!
    . لا شوفنا سينما لا .. لا أي حاجه
    . المهم فيلم فى الايد ولا ألف .. اسكتش
    ..
    . ياريت لو فى تفاصيل ذياده
    . المهم انو السينما السودانيه
    . حتمشى لى قدام
    .
    .
    ..
    .اشوفك
    ..
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2008, 06:47 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    . شكرا صديقى يحيى بن فضل الله على رفدنا
    . بهذه ال(.........)اجه الاخباريه
    . وطالما المع نجوم الانتاج
    . يقومون بانتاج .. اعمال واحد من
    . المسئولين..
    . وأكيد بوافر الامكانيات
    . فده معناهو اننا ماشين صاح
    . واحتمال الخطوه دي تلقى رواج ..كما شركات الانتاج المرئى والمسموع
    . فيقوم كم مسئول .. اتحمس كما فعل مولانا..سبدرات
    . واكتبوا قصص .. واسامه كمخرج حريف .. قاعد طبعا
    . فتكتر الافلام
    . وبكده نكون حققنا طفره سينمائيه
    . وعدناكما الخيول الكينيه
    . تلك التى تجى فى اللفه
    . ولا نامت
    .
    , العيون النوركم بجهرا
    ..
    .

    (عدل بواسطة khatab on 06-04-2008, 06:50 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2008, 07:17 PM

Yahya Fadlalla
<aYahya Fadlalla
تاريخ التسجيل: 09-06-2002
مجموع المشاركات: 699

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ازيك يا كوجنكا
    انت بي جدك ولا بتسخر
    طفرة سينمائة عديل كده?????????????????????????????????????????????
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2008, 07:41 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: Yahya Fadlalla)

    ..
    . يا كوجنكا
    .
    . انا حقيقه ابكى على رؤوس الاشهاد
    . ولم اجد غير الكوميديا السوداء
    . متنفسا لضحكى المرير
    . على هذا الواقع اللعين
    ..
    . عبدالباسط سبدرات
    . اسامه سالم
    ..
    . هذا مشروع مضروب .. لا ينظر الا الى العائد
    . ( او انظر بهدوء .. ميزانية العمل )
    . والى العمل
    . (أهدافه القصيرة التيله
    . ( و تلك الطويلة الامد ..)
    ..
    . بينما يجلس السينمائيون
    . كتابا و مخرجون و حرفيون
    . على مقاعد الاسف
    ...
    . .!؟؟
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2008, 10:43 PM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)

    ..
    .العين الفاحصه
    .
    .او ماسمى بالناقد ..
    .
    . الفعل الثقافى كغيره من افعال الحياة , طاله ما طالها..الحياة
    . وذاك ما يعرف بالتخصص
    . فخرج من نسل الصحافةِ والمسرح ما صار يعرف بالنقد
    . يدرس المسرح
    . ويحظى بدرجة ٍعلميه , هى كونه ناقد
    ..
    . ثم بعدها فى اغلب الاحوال لا يكتب
    ..
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2008, 02:45 AM

sumah
<asumah
تاريخ التسجيل: 27-08-2002
مجموع المشاركات: 1737

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: khatab)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2008, 04:03 AM

khatab
<akhatab
تاريخ التسجيل: 29-09-2007
مجموع المشاركات: 3433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مائة عام ..مائة عام .. (Re: sumah)

    ..
    . يا سلا م يا سمعه ياخى .. اسحر ليك الكاميرا
    . بتاعتك دى ولا مافى داعى ..
    ..
    . خالد جاه الرسول .. يا سلا م
    . الانسان الملاك
    . مش مرات لما تمشى مكان معين .. وتلقى انسان معين
    . بتحس انك وصلت .. او بارتياح .. انك فى البيت
    .الاحساس ده مصمم اساسا مقاس خالد جاه الرسول , وانت فى المسرح القومى
    ..
    . سيد كافتيريا المسرح القومى
    .
    . حكى لي عنو يحيى لما زارنا هنا.. ياهو زاتو و بقوم بى نفس الدور
    . البروفه اتمحركت ..
    : كباية شاي من خالد
    : كشف المتعاونين ما طلع
    : خالد
    : خالد.. خالد
    ..
    .فتة سمك بوخه اِلوى والدنيا فطور
    .تعمل مهرجان مع سجارة برنجى
    ..
    .ياريت يا سمعه .. كم صوره كمان
    .من ناس المسرح
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 2 „‰ 4:   <<  1 2 3 4  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de