في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى )

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 21-09-2018, 07:13 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة عاطف عمر محمد صالح(عاطف عمر)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
24-06-2013, 10:39 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    مراحب عزيزنا أمين دياب
    تحياتي وسلامات
    Quote: هنالك تعريف في دستور 1973 ( الدستور مستمد من الشريعه الاسلاميه والعرف المتبع ) الا تتفق معي سعادة اللواء من ان هذه الجزئيه اعطت السودان الشكل والهويه لما تحمل من معاني فقد ذكر لي العم مختار عبيد امد الله في عمره ان اضافة ( العرف المتبع ) اجمل ماخط في دستور 1973 هل تتفق في هذا القول بخبرتك القانونيه ان دستور 1973 يعتبر الانسب لحكم السودان قبل وبعد الانفصال . نرجو الشرح والتوضيح لما تحمل هذه الكلمه من معاني

    رغماً عن أن المداخلة موجهة لسعادة اللواء
    ودون أن أتطاول أرجو أن أعلق عليها ( سياسياً )

    - التعريف الموجود في دستور 1973 لم يقل ( الدستور مستمد من الشريعه الاسلاميه والعرف المتبع ) فقط بل قال مستمد من ( الشريعة الإسلامية ، العرف ، وكريم المعتقدات ) أى أنه دستور ( موحد ) لكل أهل السودان مهما كانت دياناتهم أو معتقداتهم.... وأفلح واضعوه حين وصفوها بـ ( كريم ) المعتقدات ..
    - رفض برلمان السودان تزيد بعض المتزيدين بإضفاء صفة ( إسلامي ) على الدولة السودانية..باعتبار أن الدولة لا يكون لها دين فالتدين صفة للفرد طاعة وعصياناً.
    - السودان بلد فسيفسائي متعدد الأعراق والديانات والمعتقدات لذلك فإن أى محاولة لـ ( فرض ) ثقافة معينة سوف تقود لتفتيت الكيان
    - أن دستور 1973 قد جاء بعد محاولات التنظيمات السياسية ( الأمة والأخوان المسلمون والإتحاديون ) فرض دستوري ذو صبغة إسلامية على كافة أرجاء السودان في فترة الديمقراطية الثانية وحتى ما قبل قيام مايو في 1969 ( أجاز البرلمان الدستور في مرحلة القراءة الثانية )
    - دستور 1973 قد جاء بعد عام من إتفاقية الوحدة الوطنية التي أنهت حرب السبعة عشر عاماً من الإحتراب بين الإخوة الأعداء ،لذلك كان من المهم أن يأتي الدستور ( مستوعباً ) لهم بكافة حقوقهم كمواطنين من الدرجة الأولى في بلدهم.

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 24-06-2013, 10:41 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-06-2013, 10:41 AM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    Quote: نشأنا والرواية الأكثر إنتشاراً بين جيلنا هى أن اللواء أبارو هو من أمر بإطلاق الرصاص على طلاب جامعة الخرطوم

    لا والله لم يفعل !
    وهو بين يدي ربه الان يساله ويحاسبه
    وقد برأه التحقيق الذي اجري بهدف تجريمه والباسه ذنب القرشي انتقاما منه لانه كان اقوي رؤساء (جهاز مكافحة النشاط الهدام) الذي كان موجها
    لمحاربة الشيوعية .. وكان علي رأس لجنة التحقيق الاستاذ فاروق ابو عيسي وهو حي وموجود .. وقد برأته اللجنة واخرجته من معتقله بكوبر بموجب
    ما ذكرت .. وسأظل ابرئه بما حضرت وسمعت ونقلت من توجيهاته في تلك الليله .. وبالحق الذي سأسال عنه يوم اقف مثله امام ربي ..

    من اعظم ما شهدت لهذا الرجل ان مظاهرة من مظاهرات اكتوبر حضرت الي الجانب المواجه للنيل من مكاتبنا ووقفت تهتف مدة طويله ..( قاتل قاتل
    يا ابارو .. خاين خاين يا ابارو) .. وكان يقف بزيه الرسمي علي برندة الطابق الثاني في مواجهة المظاهرة بثبات ورباطة جأش حتي انصرفت .. فقال
    لنا بلهجة حزينه ان هذا والله جزاء سنمار .. واضاف انه لم يعد يصلح لخدمة شعب يعتبره خائنا وقاتلا .. ودخل الي مكتبه ثم خرج ماشيا علي قدميه
    لبيته القريب .. ولم يعد ابدا .. وفي المساء تم اعتقاله .

    اما الاغنية فلم تكن شعبية وانما كانت (دكاكينيه) اوالفرق بينهما شاسع ..

    هذا واحد من اعظم ضباط الشرطه ان لم يكن الاعظم في تاريخها .. عمل في مكافحة التهريب في بورتسودان فطبق صيته الافاق وملأ السجون بالمهربين
    صغارا وكبارا وملأ المخازن بالمهربات المضبوطه وكادوا يقتلونه اكثر من مره للتخلص منه .. وجلس في النهاية علي كاونتر دكان صغير امتلكه شراكة
    مع صديق له حتي رحل الي ربه

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-06-2013, 03:57 PM

صلاح عباس فقير
<aصلاح عباس فقير
تاريخ التسجيل: 08-08-2009
مجموع المشاركات: 5000

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    Quote: وكان يقف بزيه الرسمي علي برندة الطابق الثاني في مواجهة المظاهرة بثبات ورباطة جأش حتي انصرفت .. فقال
    لنا بلهجة حزينه ان هذا والله جزاء سنمار .. واضاف انه لم يعد يصلح لخدمة شعب يعتبره خائنا وقاتلا ..
    ودخل الي مكتبه ثم خرج ماشيا علي قدميه لبيته القريب .. ولم يعد ابدا .. وفي المساء تم اعتقاله .

    مشهد مليء بالحزن والأسى!!!









    أنا أقدر أقول التربية العسكرية والنظامية، استخرجت من الشخصية السودانية أفضل ما فيها!
    ودي حاجة منطقية جداً، بالنظر إلى الشخصية السودانية (الصوفية/ غير الملتزمة/ السبهللية)،
    اللي فعلاً تحتاج من أجل تربيتها إلى شيء من الحزم والضبط!

    طبعاً لا يُنكر أن التكوين الصوفي للشخصية السودانية، كذلك حباها بكثير من الصفات الإبجابية!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-06-2013, 05:52 PM

Nader Abu Kadouk
<aNader Abu Kadouk
تاريخ التسجيل: 19-02-2007
مجموع المشاركات: 3706

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: صلاح عباس فقير)

    Quote: أنا كرجل شارع، لا يهمني ماذا قال القانون لإنشاء هذه الوحدة عندما يواجهني أفرادها بالضرب والقمع وتسبيب الأذى ... هذا ما رأيناه.


    الاخ ابوالريش سلام....

    واضح انك كاره لمايو و حكم مايو.........البوست ده فرصة انك تورينا الجوانب السالبة من مايو كما تراها انت.........

    اتخيل لي ده الهدف من البوست و هو ليس تمجيد لمايو على الاقل ده حسب ما فهمتة انا........

    ارجو منك شاكرا الادلاء بما تعرف ...................
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-06-2013, 06:59 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: Nader Abu Kadouk)

    Quote: الاخ ابوالريش سلام....

    واضح انك كاره لمايو و حكم مايو.........البوست ده فرصة انك تورينا الجوانب السالبة من مايو كما تراها انت.........
    اتخيل لي ده الهدف من البوست و هو ليس تمجيد لمايو على الاقل ده حسب ما فهمتة انا........

    ارجو منك شاكرا الادلاء بما تعرف ...................

    شكراً عزيزنا نادر أبو كدوك للنظرة الثاقبة
    الهدف من البوست فعلاً ليس تمجيد مايو
    ليكتب من رأى فيها جوانب سالبة
    وليكتب من رأى فيها جوانب إيجابية

    المهم أن يكتب الناس وخاصة من عايش وخبر

    ليكتب الناس ويوثقوا حتى لو جاء التوثيق ناقصاً أو غير دقيق من الناحية البحثية
    فالباحث والفاحص غداً لن يكتفي حتماً برواية واحدة
    سوف يغوص في خمسين رواية أو أكثر ليخرج منها رواية واحدة متكاملة

    الهتافات تثير الإنفعالات الوقتية العابرة وهى أسلوب سهل لإبتذال أى نقاش
    والمعلومة تصقل العقل وتعمره وهى أمر صعب إلا لمن غاص في المعارف تيقناً وألزم النفس باتباع الحق أينما وجده

    ليترك الناس التشكيك والأحكام الجاهزة في كل مبحث جديد
    فما أقعدنا سنيناً إلا أننا لا نفعل ولا نريد للآخرين أن يفعلوا شيئاً

    للقراء عقول وأفهام
    لنكتب جميعنا ولنترك الحكم للقراء فهم أذكياء ولماحين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-06-2013, 07:36 PM

Amir Omer
<aAmir Omer
تاريخ التسجيل: 14-06-2007
مجموع المشاركات: 950

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    Quote: الهتافات تثير الإنفعالات الوقتية العابرة وهى أسلوب سهل لإبتذال أى نقاش
    والمعلومة تصقل العقل وتعمره وهى أمر صعب إلا لمن غاص في المعارف تيقناً وألزم النفس باتباع الحق أينما وجده

    ليترك الناس التشكيك والأحكام الجاهزة في كل مبحث جديد
    فما أقعدنا سنيناً إلا أننا لا نفعل ولا نريد للآخرين أن يفعلوا شيئاً

    لا فضَّ فوك يا صديقي!
    كلمات وضيئة وإيجاز لكل أسباب الإعتراك والإنفعالات التي تجد طريقها لهذا البوست .. فيا ليت قومي يعلمون!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-06-2013, 05:02 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    مراحب جنابو ( تكعيب )
    فيصل عثمان الحسن
    بشرى ود السقاى
    علي سرالختم

    تحياتي وسلامات

    يسعدني حقاً تواجدكم في البوست ومتابعتكم الدقيقة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-06-2013, 09:56 AM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    نقل وفق الترتيب لزمني للمداخلات الي الاسفل

    (عدل بواسطة عمر علي حسن on 25-06-2013, 12:41 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-06-2013, 09:56 AM

بشرى مبارك ود السقاى

تاريخ التسجيل: 21-08-2012
مجموع المشاركات: 1078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    أنقل لكم بيان بالعمل على كيفية تفريق الشغب والمظاهرات الصحيحة .

    فى عهد حكومة الصادق المهدى الديمقراطية الثالثة وتحديد فى نهاية العام 1987م وكانت هناك أزمات سكر ووقود وإحتقان رهييب فى الشارع !!الشعب السودانى يعتقد أن الديمقراطية تعنى الفوضى وأن الشرطة تستعمل القمع وفض المظاهرات فى أيام مايو والحكومات العسكرية !! كنا فى قسم كوبر وقتها كان جوار صينة كوبر وأنت قادم من كبرى برى وكان فى موقع إستراتيجى وملتقى طرق وجواره أكبر محطة مواصلات لشرق النيل والحاج يوسف وكثيراً ما يستعين بنا المواطنيين المتكديسين لإيقاف إى وسيلة مواصلات لتوصيلهم خاصه ناس الحاج يوسف وكثيراً ما نستعين بناس المرور فى الصينة ونوقف أى سيارة ونرفع فيها هذه الاعداد البشرية من الواقفين (وبرضو الناس ما بتقول الشرطة فى خدمة الشعب !!!) .
    منذ أن حضرنا صباح ذلك اليوم أجتمع بنا رئيس القسم المقدم شرطة على عبدالهادى من الدفعة 35 وقال لنا تتابعون بلا شك حالة الشارع وسوف يكون الاستعداد 100% لا تمنحوا إذن لاى ضابط أو أى فرد من الرتب الاخرى إلا بالرجوع لى .
    عندما أقتربت الساعة من العاشرة صباحاً وصلنا إستطلاع ضابط المباحث والتيم الذى يعمل معه ليخطرنا أن هناك تجمعات كبيرة لمواطنى كوبر فى طريقها الى القسم أو ربما الى الخرطوم !! أخطر ضابط المباحث رئيس قسم الجنايات وقام برفع تقرير عاجل برفقته هو شخصياً وقدمة لرئيس القسم الذى أتصل بالقاضى وطلب منه الحضور للقسم فحضر القاضى المختص وأخطرة رئيس القسم بالتطورات فى الشارع والمظاهرات التى تنتظم داخل أحياء كوبر للتحرك صوب القسم .
    أصدر القاضى أوامرة لرئيس القسم بأستعمال الغاز المسيل للدموع وبالفعل تحركت ومعى الرائد نقد وكنت فى رتبة النقيب وعلى بعد 500 متر من القسم فى الشارع الرئيسى المؤدى الى كوبر قابلتنا طلائع المظاهرات فرشقوا سياراتنا فى المقدمة بوابل من الحجارة أدى الى إصابة الرائد نقد إصابة بالغة فى رأسة !!فأطلقنا الغاز المسيل للدموع فتراجعوا قليلاً ونقلنا الاخ الرائد نقد للعلاج بمستشفى الشرطة برى ووقتها لم تكن بهذا الحجم !!!.
    كانت قوة قسم كوبر ضعيفة العدد ومعظمهم من كبار السن !!وخلال ساعة زاد عدد المتظاهرين بصورة خرافية وأصبحو على مرمى حجر من القسم وتعطلت حركة المرور تماماً !!! أتصل رئيس القسم بالعميد الراحل محمد عبدالجبار مدير شرطة رئاسة بحرى فأرسل على الفور فصيلة من (الاحتياطى المحلى كانت مرابطة بالرئاسة يقودها دفعتى النقيب شرطة وقتها أبراهيم الشيخ إدريس ) اللواء شرطة معاش دكتور الآن ، وصلت الفصيلة بقيادته وملازم أول ونزلو جوار الصينة بعتاد كامل عصى ودرقات وغازمسيل للدموع دون أى سلاح !!فقام النقيب أبراهيم الشيخ بعمل إستعراض فى الشارع وهو يتقدم قواته بصورة (ليتنى كنت أحمل كمرة لكى أصورها لكم وتشاهدوها الان وأشاهدها أنا أيضاً معكم !! لأنه فكانا من حصار وشيك وإحتلال كامل لقسم الشرطة والملفت للنظر أننى رصدت أكثر من 10 من القوات النظامية بزيهم الرسمى مشاركين فى المظاهرة (أو ربما منتحلين للزى الرسمى وللأسف هربوا مع الضربة الاولى !!!) بعد أن أستعرض النقيب أبراهيم الشيخ قوته وفصيلته لمدة خمس دقائق والمتظاهرين يتفرجون فى دهشة وهلع أمر أفراده وقوته بالضرب بالعصى والهجوم وبأصوات عالية هجومو وفى مقدمتهم النقيب أبراهيم والملازم أول المعاهو فما هى إلا عشر دقائق وكميات الاحذية فى شارع كوبر أحتجنا لطلبة لكى تلمها !! فتابعنا هذه الفصيلة لرصد (رؤس الهوسا ) ولكن لم يقع فى القيد أولاً إلا صديقى ضابط الجمارك بمطار الخرطوم وإبن كوبر وعضو نادى كوبر الاخ أحمد محمود وقد خرج من منزل خالتة ليتم القبض عليه بل وضربة من الافراد وتدخلت سريعاً ووقفت دونهم ودونه لأننى أعلم تماماً أن أحمد محمود لو المظاهرة قامت من بيتم ما بشارك فيها فهو رجل مسالم وما عندو أى مشكلة مع الحكومة القائمة .

    فض هذه المظاهرة لم يستغرف نصف ساعة تم القبض على البعض وفتحت لهم بلاغات ومنذ تلك اللحظة وحتى مغادرتى قسم كوبر بعد سنتين وتزيد لم أسمع بأحد مواطنى كوبر قاد مظاهرة مروراً بقسم شرطة كوبر أو حاول التظاهر والوصول للقسم .

    (عدل بواسطة بشرى مبارك ود السقاى on 25-06-2013, 10:06 AM)
    (عدل بواسطة بشرى مبارك ود السقاى on 25-06-2013, 10:09 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-06-2013, 12:16 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: بشرى مبارك ود السقاى)

    نقل وفق الترتيب لزمني للمداخلات الي الاسفل

    (عدل بواسطة عمر علي حسن on 25-06-2013, 12:38 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-06-2013, 09:57 AM

بشرى مبارك ود السقاى

تاريخ التسجيل: 21-08-2012
مجموع المشاركات: 1078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    أنقل لكم بيان بالعمل على كيفية تفريق الشغب والمظاهرات الصحيحة .

    فى عهد حكومة الصادق المهدى الديمقراطية الثالثة وتحديد فى نهاية العام 1987م وكانت هناك أزمات سكر ووقود وإحتقان رهييب فى الشارع !!الشعب السودانى يعتقد أن الديمقراطية تعنى الفوضى وأن الشرطة تستعمل القمع وفض المظاهرات فى أيام مايو والحكومات العسكرية !! كنا فى قسم كوبر وقتها كان جوار صينة كوبر وأنت قادم من كبرى برى وكان فى موقع إستراتيجى وملتقى طرق وجواره أكبر محطة مواصلات لشرق النيل والحاج يوسف وكثيراً ما يستعين بنا المواطنيين المتكديسين لإيقاف إى وسيلة مواصلات لتوصيلهم خاصه ناس الحاج يوسف وكثيراً ما نستعين بناس المرور فى الصينة ونوقف أى سيارة ونرفع فيها هذه الاعداد البشرية من الواقفين (وبرضو الناس ما بتقول الشرطة فى خدمة الشعب !!!) .
    منذ أن حضرنا صباح ذلك اليوم أجتمع بنا رئيس القسم المقدم شرطة على عبدالهادى من الدفعة 35 وقال لنا تتعابعون بلا شك حالة الشارع وسوف يكون الاستعداد 100% لا تمحنوا إذن لاى ضابط أو أى فرد من الرتب الاخرى إلا بالرجوع لى .
    عندما أقتربت الساعة من العاشرة صباحاً وصلنا إستطلاع ضابط المباحث والتيم الذى يعمل معه ليخطرنا أن هناك تجمعات كبيرة لمواطنى كوبر فى طريقها الى القسم أو ربما الى الخرطوم !! أخطر ضابط المباحث رئيس قسم الجنايات وقام برفع تقرير عاجل برفقته هو شخصياً وقدمة لرئيس القسم الذى أتصل بالقاضى وطلب منه الحضور للقسم فحضر القاضى المختص وأخطرة رئيس القسم بالتطورات فى الشارع والمظاهرات التى تنتظم داخل أحياء كوبر للتحرك صوب القسم .
    أصدر القاضى أوامرة لرئيس القسم بأستعمال الغاز المسيل للدموع وبالفعل تحركت ومعى الرائد نقد وكنت فى رتبة النقيب وعلى بعد 500 متر من القسم فى الشارع الرئيسى المؤدى الى كوبر قابلتنا طلائع المظاهرات فرشقوا سياراتنا فى المقدمة بوابل من الحجارة أدى الى إصابة الرائد نقد إصابة بالغة فى رأسة !!فأطلقنا الغاز المسيل للدموع فتراجعوا قليلاً ونقلنا الاخ الرائد نقد للعلاج بمستشفى الشرطة برى ووقتها لم تكن بهذا الحجم !!!.
    كانت قوة قسم كوبر ضعيفة العدد ومعظمهم من كبار السن !!وخلال ساعة زاد عدد المتظاهرين بصورة خرافية وأصبحو على مرمى حجر من القسم وتعطلت حركة المرور تماماً !!! أتصل رئيس القسم بالعميد الراحل محمد عبدالجبار مدير شرطة رئاسة بحرى فأرسل على الفور فصيلة من (الاحتياطى المحلى كانت مرابطة بالرئاسة يقودها دفعتى النقيب شرطة وقتها أبراهيم الشيخ إدريس ) اللواء شرطة معاش دكتور الآن ، وصلت الفصيلة بقيادته وملازم أول ونزلو جوار الصينة بعتاد كامل عصى ودرقات وغازمسيل للدموع دون أى سلاح !!فقام النقيب أبراهيم الشيخ بعمل إستعراض فى الشارع وهو يتقدم قواته بصورة (ليتنى كنت أحمل كمرة لكى أصورها لكم وتشاهدوها الان وأشاهدها أنا أيضاً معكم !! لأنه فكانا من حصار وشيك وإحتلال كامل لقسم الشرطة والملفت للنظر أننى رصدت أكثر من 10 من القوات النظامية بزيهم الرسمى مشاركين فى المظاهرة (أو ربما منتحلين للزى الرسمى وللأسف هربوا مع الضربة الاولى !!!) بعد أن أستعرض النقيب أبراهيم الشيخ قوته وفصيلته لمدة خمس دقائق والمتظاهرين يتفرجون فى دهشة وهلع أمر أفراده وقوته بالضرب بالعصى والهجوم وبأصوات عالية هجومو وفى مقدمتهم النقيب أبراهيم والملازم أول المعاهو فما هى إلا عشر دقائق وكميات الاحذية فى شارع كوبر أحتجنا لطلبة لكى تلمها !! فتابعنا هذه الفصيلة لرصد (رؤس الهوسا ) ولكن لم يقع فى القيد أولاً إلا صديقى ضابط الجمارك بمطار الخرطوم وإبن كوبر وعضو نادى كوبر الاخ أحمد محمود وقد خرج من منزل خالتة ليتم القبض عليه بل وضربة من الافراد وتدخلت سريعاً ووقفت دونهم ودونه لأننى أعلم تماماً أن أحمد محمود لو المظاهرة قامت من بيتم ما بشارك فيها فهو رجل مسالم وما عندو أى مشكلة مع الحكومة القائمة .

    فض هذه المظاهرة لم يستغرف نصف ساعة تم القبض على البعض وفتحت لهم بلاغات ومنذ تلك اللحظة وحتى مغادرتى قسم كوبر بعد سنتين وتزيد لم أسمع بأحد مواطنى كوبر قاد مظاهرة مروراً بقسم شرطة كوبر أو حاول التظاهر والوصول للقسم .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-06-2013, 12:02 PM

محمد أبوالعزائم أبوالريش
<aمحمد أبوالعزائم أبوالريش
تاريخ التسجيل: 30-08-2006
مجموع المشاركات: 13544

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: بشرى مبارك ود السقاى)

    Quote: لم يقع فى القيد أولاً إلا صديقى ضابط الجمارك بمطار الخرطوم وإبن كوبر وعضو نادى كوبر الاخ أحمد محمود وقد خرج من منزل خالتة ليتم القبض عليه بل وضربة من الافراد وتدخلت سريعاً ووقفت دونهم ودونه لأننى أعلم تماماً أن أحمد محمود لو المظاهرة قامت من بيتم ما بشارك فيها فهو رجل مسالم وما عندو أى مشكلة مع الحكومة القائمة .


    شكراً .........

    بعد ما ألقوا القبض عليه، كانوا محتاجين لضربه؟ إنت بتقول إنو مسالم ... يعني ما قاوم الشرطة .. رغم ذلك تعرّض للضرب. ولو ما معرفتك الشخصية بيهو، الله أعلم كان حصل ليهو شنو.

    عشان كده أنا قلت القانون شئ، وتطبيقو شئ تاني .. وغني عن القول إنو البطش تحت النظم القمعية يختلف عنه في النظم الديمقراطية.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-06-2013, 12:29 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: محمد أبوالعزائم أبوالريش)

    نقل من اعلي لحفظ ترتيب المداخلات

    Quote:
    هذا البوست خلق فرصة كبيرة لفهم الحقائق وتجليتها بصورة واضحة مما جعلني ألقى بكل تسأؤلاتي - دون ترتيب - أملا أن اجد عليها الاجابات:
    المقتبس أعلاه من سعادة اللواء هو ما حفزني للقفز من موقع المشاهد للمشاركة في هذا الخيط لأنه يحمل جزئية مهمة لا أريد للنقاش أن يتعداها إلى
    غيرها قبل أن نستوضحها ونفكك معالمها. أعلم سعادتك أنك تكتب من منطلق رؤيتك الشخصية ولكنها رؤية مبنية - عندي على الأقل - على معرفة
    دقيقة بالاوضاع. ولو سمحت لي ببعض الأسئلة هنا:
    1. هل ظنك ما زال قائماً في أن مايو حاربت معركة الجزيرة ابا وودنوباي نيابة عن الشيوعين وأن الانصارها حاربوها نيابة عن الأخوان؟؟ ليتك
    تسهب في أسباب ظنك حتى يسهل علينا الفهم!
    2. محاربة مايو نيابة عن الشيوعيين في تلك الفترة منطقية الى حد كبير لوجود اهداف مشتركة (حرب الرجعية والطائفية) ولكني حقيقة لم أعي المنطق
    في أن يخوض الانصار حرباً نيابة عن الأخوان المسلمين، فهلا أوضحت لنا ما خفي عنا!!

    العلاقة بين مايو الشيوعيين علاقة (شائكة) وأعتقد ان هذا البوست يتيح فرصة لتوضيح بعض الحقائق للتاريخ وأتمنى من الشيوعيين بهذا البوست
    أن يتسع صدرهم قليلا لتوضيح بعض معالم هذه الملابسات:
    من المعروف أن الحزب الشيوعي كحزب "ديمقراطي" تحول 180 درجة عن موقفه الديمقراطي ومناهضته للانقلابات العسكرية حينما أتت مايو، فتبخرت
    أحلام الديمقراطية والحرية وكل الشعارات الزائفة التي كان يرفعها عند ما وجد نفسه ضمن مَنْ يحكم!! تنازُل الشيوعيين عن مبادئ الديمقراطية بهذه السهولة
    يؤكد أن غايتهم هي السلطة ولا شي غير السلطة(مثلهم مثل الكثيرين من الأحزاب التي ترفع شعارات الديمقراطية والحرية ) والدليل على ذلك هو موقف
    الشيوعيين من مايو (كنظام دكتاتوري) في بداياته ومن ثم حربهم عليها حينما أخرجهم النميري من المولد بلا حمص. وبالعودة فقط لأدبيات الحزب الشيوعي
    في تلك الفترة والتي كنا نرددها ونحن اطفالاً دون وعي ... نستطيع ان نرى ونستشعر تلك التقلبات العجيبة! فهل من تفسيرات توضح ذلك؟

    (1) وبيك يا (مايو) يا سيف الفدا المسلول
    نشق أعدانا عرض وطول

    (2) عشان نبني إشتراكية
    ونرفع رايه هم* خلوها
    فوق السارية مرمية
    وكنا زمن نفتش ليك
    وجيتنا الليلة يا (حارسنا**) يا (فارسنا**)
    *هم – تعود للإحزاب السياسية التي رفعت العلم في الإستقلال (وهذا يعني أنهم يروا أن الإستقلال الحقيقي أتى مع نميري وليس قبله!!)
    * حارسهم وفارسهم هو نميري الذي يلعنونه الآن!!!!!!!

    (3) أن نمسح حد السيف بحد اللحية
    أن نشنُق ..
    أن نخنُق ..
    أصبح أسهل من أن نُلقي تحية

    (4) في فترة 3 أيام هي فترة حكم هاشم العطا خرج علينا وردي بكلمات محجوب شريف
    لاك حارسنا ولاك فارسنا
    لخبطت علينا مدارسنا
    يا الراكب الهنتر وعامل عنتر!!!!!

    بقليل من التأمل نجد أن الحرب المعلنة على جعفر نميري - رحمه الله - من الحزب الشيوعي لم تكن حرباً ضد "سفاح" ومغتصب للسلطة ، وإنما حرب
    مصالح لم تتحقق!! لا علاقة للديمقراطية ولا الشعب بها!! .

    اسمحوا لي ان اعيد الي الواجهة مداخلة (سينيرنا) أمير عمر علي حسن الثرية في عرضها لاطراف هامة من الصراعات السياسية داخل نظام مايو
    وحولها .. وتاثر جيله الذي عاش كل مايو طفلا وصبيا .. وتفاعل مع ظواهرها المتقلبه .. خاصة من جانب اليسار المايوي الذي تارجح بين الحدين - حد
    التائييد والمسانده .. وحد الاختلاف والمناهضة - فانقطع نفسه .. وجني علي ثقافته وفكره .. ونفر الاخرين بتطرفه واستنفر عداءهم لدرجة اهدرت جهد
    مفكريه ومناضلية واجهضت كل ما قدموا من اضاءات للساحة السياسيه السودانيه ..

    لاهمية هذه المداخله ولنعرف علي من نحكم فانني اعيد هذه المداخلة للواجهه .. وابدا تقديم معايشاتي لمراحل هذا التقلب .. وانا كما اسلفت قد عشت مايو
    واعيا وناضجا ومطلعا علي نزر من ملفاتها ..... واؤكد قبل البدء ايراد ما اريد انني لست شاهد عصر ولا مشاركا في صناعة اي حدث .. وانما انا مجرد
    مشاهد عن قرب .. وقد يكون فهمي صائبا او مغلوطا لبعض الامور .. ولكنه لن يكون فهما متحيزا لطرف ..

    وساواصل في المداخلات التالية بالقدر الذي لا يسبب مللا للقاريء او اطالة ترده عن صبر يساعده علي المتابعة

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-06-2013, 12:36 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    نقل من اعلي لحفظ ترتيب المداخلات

    Quote: واؤكد قبل البدء ايراد ما اريد انني لست شاهد عصر ولا مشاركا في صناعة اي حدث .. وانما انا مجرد
    مشاهد عن قرب .. وقد يكون فهمي صائبا او مغلوطا لبعض الامور .. ولكنه لن يكون فهما متحيزا لطرف ..

    يوم جاءت مايو الي شوارع الخرطوم قادمة من خور عمر .. تصدرها ضباط شباب بالزي الرسمي .. وكان مظهرهم هذا اول ما جذب الناس
    اليهم فقد سبق الانقلاب تطلع جامح لدي الناس لتغيير النظام .. ولم يكن التغيير ممكنا عبر الالة الديموقراطيه .. فالانتخابات لا تاتي الا بنفس النواب
    لانها محكومة (بالاشارة) من قيادة البيتين الكبيرين لاتباعهم لينتخبوا من يحددوه .. وتتكون الحكومات باتفاقهما او تتقلب حسب اختلافهما .. فظل
    الحال في افضله صراع علي السلطة دون اهتمام بتقديم ما يفيد الشعب ... وكان الناس يستدلون علي فشل الحكومات الحزبية وقصورها بان اي
    منها لم يقدم للبلاد مشروعا اقتصاديا واحدا منذ ان ذهب النظام العسكري في اكتوبر .. وقد بني عبود الجسور والخزانات والطرق ومصانع السكر
    وساند مصر لبناء السد العالي واقام حلفا الجديدة وقراها ومشروعها الزراعي ووسع مشروع الجزيرة ووصل بالخط الحديدي الي واو .. وغير
    ذلك من الانجازات (الملموسة) وذات الاثر علي الاقنصاد وعلي حياة الناس ...

    كل ذلك في سته اعوام فقط ..

    ولكنهم وأدوا الديموقراطية والحريه الشعبيه واعدموا عبد البديع وعلي حامد والصادق ود المقلي وكبيده وشنان .. وطردوا القسس الاجانب من
    الجنوب وحاربوا الشيوعية و(النشاط الهدام) يضراوة .. ولم يفهموا حلا لمشكلة الجنوب سوي مقارعه البندقية بالبندقية ..

    كل ذلك يحسب للجيش في ميزان الحكم الذي لا يراد منه ان يكون صراعا (ديموقراطيا) علي الكراسي فقط .. والذي يدور في حلقة مفرغة من
    الانتخابات التي لا تغير الوجوه ولا الافكار ولا المنهجيات .... لذلك تركز طموح الناس في الوسيلة الباقية للتغيير وهي الجيش .. علي ان تاتي
    منه طاقات شابة طموحها مختلف ورؤاها احدث وقدراتها الفردية اثري ........... كأن الناس يتمثلون قول ابنة شعيب يا ابتي استاجره ان خير
    من استاجرت القوي الامين ..

    فلما رأي الناس هؤلاء الضباط .. وليس معهم حرس .. ولا يحمل احدهم سلاحا الا ما حمله رئيسهم بيمناه من عصا الضباط ( وهي جزء من اللبس
    الرسمي الدال علي السلم ) الفوهم منذ اللحظة الاولي وايقنوا ان هؤلاء هم من ينتظرون .. ولم ينظروا الي مشربهم السياسي .. فذلك لا يهم .. انما
    المهم انهم يحملون ملامح من انتظروهم ...

    الشعب السوداني المركب من بنية صوفيه وتربية دينيه وفهم للسيلسة والحرية وكراهية للظلم والعسف والقهر والاستعباد .. قد تعلم اكثره ما بعد
    المهدية والحربين العالميتين كل ما يعرف من السياسة والمواقف .. لم تكبلة يمينية الطائفية ولم يجرفه تيار اليساريه الذي كان سائدا في عالم مابعد
    الحربين .. ولكنه ولظرف وسبب ما كان اقرب الي اليساريه فوجد الماركسيون تربة خصبه فيه لنشر فكرهم خاصة وسط الفئات الاكثر استنارة منه
    والاكثر احساسا بالظلم والاستغلال والاضهاد كالعمال وصغار الموظفين .... ولم يفد المثقفون في تقديري من ثقافتهم وعلمهم للتحول عن الطائفية
    او تحويلها الي فكر متطور تطور الفكر العالمي من حولها .. وركنوا الي قيادتها التقليدية وربما توسلوا بها الي الوصول الي المواقع السياسية والتمثيل
    البرلماني.

    ولا ابالغ اذا قلت ان بيئة الختمية كانت المورد الاكبر للتجنيد الشيوعي .. بينما بقيت بيئة الانصار علي تزمت يمنع اختراق الشيوعييين لها ..

    هنا .. وارجو ان اكون مصيبا .. تكمن اولي منابت الصراع المايوي ... لااقول بين الختمية والانصار وانما بين الشيوعيين والانصار .. فرغم ان
    مايو لم تسفر عن وجه شيوعي صارخ الا بعد ان نادت بالاشتركيه فخطف شيوعيوها الراية وحاولوا رفعها في كل موضع .. واوهموا الناس انهم
    اصحاب مايو وصناعها .. وقد كذبوا ... فمايو اشتراكية او قومية عربية او وطنية منحازة الي احتياجات شعبها .. هي ثورة عسكرية .. تستهدف
    الفقر والجوع والعطش والامية .. ولا تستهدف فكر هذا او روحانية ذاك ...

    فلما جاء بين وزرائها شيوعيون .. لم يحفل الناس بانتمائهم .. فقد اهتم الناس بنظافه الايدي وصحة العزم .. فلم يروا في ابوعيسي وجوزيف قرنق
    ومحجوب عثمان ومرتضي احمد ابراهيم لونا يصبغ مايو ولا قادتها ولا مجلس وزرائها ... للشعب ثقافة اسسها فيهم عبود وقد كان شعار نظامه
    (احكموا علينا باعمالنا) .... ولعل الناس قد امنوا بهذا الشعار بعد ذهاب اصحابه وبعد ان فشلت الحكومات الديمقراطية ان تقدم لهم من الاعمال ما
    يمكن الحكم عليه ... اذن فليحكموا علي العمل من جانب الشيوعيين وغيرهم من اعمدة مايو ..

    ولست ازعم ان القيادات الشيوعية في نظام مايو استقطبت او استدعت الشيوعيين للعمل .. ولكنني اعلم انها استفادت من انشقاق الحزب الشيوعي
    واعطت لعدد من قيادات الانشقاق مواقع مرموقه .. واعلم كذلك ان هؤلاء استوعبوا كل من يدعي الشيوعية او ينتمي اليها في وظائف حكوميه
    ومواقع سياسية جعلت منهم قوة مؤثرة في القرار .. واحدثت شكوكا لدي العامة ولا اقول اشفاقا من ان تتحول الثورة الي الشيوعيه ...

    علي ان مايو الحقيقيه ذهبت بكلياتها الي هدفها الاسمي والمعلن .. فانغمست في مشاكل الريف تحمل الماء والطعام والكتب والدواء وتثبت وجودها
    في قلوب العامة .. بينما ذهب شيوعيو مايو الي جعجعة بلا طحن واخطاء في التناول والتطبيق اسقطتهم واحدا واحدا وكشفت كثيرا من اندفاعاتهم
    غير المتبصره التي مست الناس مباشرة من حل الادارة الاهليه وارهاب الموظفين بالتطهير ومعاداة التبعيات الصوفية الي الوصول الخاطئ الي
    التاميم والمصادره الذي كشف قدرا من الظلم والحقد والتعسف لا ترضاه نفسية السوداني التي لا يرضيها الا الحق والعدل

    اقف لآخذ نفسا .. والتمس تصحيحا ممن عنده تصحيح .. وساعود

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-06-2013, 12:53 PM

بشرى مبارك ود السقاى

تاريخ التسجيل: 21-08-2012
مجموع المشاركات: 1078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: محمد أبوالعزائم أبوالريش)

    أخى محمد أبوالعزائم أبوالريش فى حالة المظاهرات وفى حالة الشغب أى كان نوعه (الشرطى فى الميدان ) لا ينظر للأمور بميزان الرجاحة والعقل والتدبير لأن أى تأخير قد يؤدى الى أن بفقد روحة !!! ويمكن أعطيك من الامثله بالمأت من افراد الشرطة وضباطاً فقدوا أرواحهم فى التظاهرات أو فى تنفيذ أوامر القبض أو إصيبوا إصابات بالغة !!! لماذا توقفت فى (فقرة صديقى أحمد محمود ) ولم تتوقف فى فقرة زميلى وقائدى الاعلى الرائد نقد الذى كنت جوارة وقد نزف من رأسة على ملابسى !!! ,

    أذكر أننى كنت بالزى الرسمى فى مباراة للهلال مع فريق أجنبى وفاز فيها الهلال فقفز النقيب الطيب عبدالجليل وكان بالزى الملكى قفز لكى يهنىء لاعبى الهلال بالفوز وكان وقتها جنود الاحتياطى المحلى داخل الميدان فأوسعوا النقيب الطيب عبدالجليل ضرباً مبرحاً وهو ينادى أنا النقيب شرطة الطيب عبدالجليل (اللواء شرطة معاش دكتور الطيب عبدالجليل الآن مدير المرور السريع قبل شهر !!! والذى أفادنى دفعتى أنه عندما أتصل عليه وجده ضابح خروفيين كرامة للصالح العام !!) المهم الطيب لمّا طلّع البطاقة كان قد أخذ أكثر من 10 كرابيج على ظهره وكتفه بس ما وصلو (الرأس والحمد لله ) ورغم إصرار الطيب على تصعيد الموضوع إلا أن ضابطهم الاعلى أقنعه فى حينها أن أفرادة تصرفوا بحسن نيه !!وأنهم فى حالة أداء واجب المحافظة على الامن .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-06-2013, 01:21 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: بشرى مبارك ود السقاى)

    Quote: فى عهد حكومة الصادق المهدى الديمقراطية الثالثة وتحديد فى نهاية العام 1987م وكانت هناك أزمات سكر ووقود
    وإحتقان رهييب فى الشارع !!الشعب السودانى يعتقد أن الديمقراطية تعنى الفوضى وأن الشرطة تستعمل القمع وفض المظاهرات
    فى أيام مايو والحكومات العسكرية


    معليش ياكمندان

    نحن في معرض الحديث عن مايو .. وعما اذا انشيء الاحتياطي المركزي في عهدها لقمع الشعب .. لذلك فان روايتك عن عهد ما بعد مايو لاتنطبق
    علي ما كان في عهدها .. ولذلك فهي لا تنفي او تؤيد زعمي

    كذلك فان حادثة ضرب الضابط المشجع الهلالي لا يمكن ان تحدث في ايامنا .. واني اشم منها روائح حديثه ... فالضرب بالسياط والكرابيج لم يعرفه
    السودان الا في عهود اختلت فيها قيمة وكرامة السوداني .... ولك ان تحدد تاريخ هذه الواقعه لتعلم ما اعني ..

    لو ضرب ضابط الجمارك في عهدنا لما بقي من ضربه في القوة لحظه وربما انتهي الي السجن ...

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-06-2013, 09:12 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    Quote:
    من المعروف أن الحزب الشيوعي كحزب "ديمقراطي" تحول 180 درجة عن موقفه الديمقراطي ومناهضته للانقلابات العسكرية حينما أتت مايو، فتبخرت
    أحلام الديمقراطية والحرية وكل الشعارات الزائفة التي كان يرفعها عند ما وجد نفسه ضمن مَنْ يحكم!! تنازُل الشيوعيين عن مبادئ الديمقراطية بهذه السهولة
    يؤكد أن غايتهم هي السلطة ولا شي غير السلطة(مثلهم مثل الكثيرين من الأحزاب التي ترفع شعارات الديمقراطية والحرية ) والدليل على ذلك هو موقف
    الشيوعيين من مايو (كنظام دكتاتوري) في بداياته ومن ثم حربهم عليها حينما أخرجهم النميري من المولد بلا حمص. وبالعودة فقط لأدبيات الحزب الشيوعي
    في تلك الفترة والتي كنا نرددها ونحن اطفالاً دون وعي ... نستطيع ان نرى ونستشعر تلك التقلبات العجيبة! فهل من تفسيرات توضح ذلك؟

    في هذا الجزء يثير امير عمر قضية هامة تتعلق بتحول الشيوعيين عن موقفهم المبدئي من الانقلابات العسكرية .. ويتماثلوا في ذلك مع احزاب اخري
    تعارض الحكم العسكري ثم تدور حول نفسها عندما تجد نفسها في السلطه .. ثم يعود الحزب ال مبادئه اذا اخرج من السلطة .. ويري امير في ذلك تقلبات
    عجيبه تحتاج للتفسير ..

    بداية اود ان اؤكد ان مبادئ الاحزاب لا تتبدل هكذا ولكن ممارسات الافراد هي التي تتبدل .. فقد رايت الحزب الشيوعي السوداني متمسكا بمبدأ الوقوف ضد
    الحكم العسكري حتي في انقلاب يوليو الذي قاده ضابط شيوعي وورط فيه اخرين اثرهم بمواقع قيادية في نظامه .. وورط اخرين دون ان يستشيرهم وبعضا
    اخر احجم عن المشاركة عندما استدعي لحظة نجاح الانقلاب ولكنه لم ينضم للنظام الجديد رغم انه ذهب مضطرا لمقابلة قائده .. ورغم ذلك اعتقل واعدم ..
    لماذا يهرب عبد الخالق محجوب الي مزرعة حسن التاج في اطراف الدويم ويختفي بها ايام الانقلاب الثلاثة اذا كان احد مدبري الانقلاب او اذا تم الانقلاب
    بمعرفة وتخطيط الحزب الشيوعي السوداني ؟ سؤال اطرحه لكل ذي عقل .

    شيوعيو مايو لم يربطوا انفسهم بالحزب الشيوعي السوداني وان طبقوا فكرا ماركسيا ثبت ان اكثره لا يصلح لحكم السودان ولا لتحويل عواطف وعقول
    السودانيين الي التسليم بصواب الممارسات الماركسية .. وظلوا كل يوم يوسعون شقة النفور بينهم وبين غير الشيوعيين بمن فيهم الذين يمكن وصفهم بانهم
    يساريون او اشتراكيون ..

    في حساباتي ( بما يمكن ان تكون عليه من خطأ) ان الحزب الشيوعي السوداني لم يدخل في اي مرحلة من مراحل مايو الي مساندة النظام او حتي اسداء
    النصح له وان من اصفهم بشيوعيي مايو ليست لهم اي صفة تخولهم تمثيل الحزب او التحدث باسمه ..

    ربما يقول لي احد انهم بذاتهم الغوا وجود الحزب الشيوعي وورثوا كل صفاته وانتفعوا بها .. وهذه ايضا جناية جنوها علي الحزب الشيوعي السوداني ..
    فالبسوه ادانة هو علي الاقل برئ منها في انقلاب هاشم العطا ..

    ليت احدا يسأل السيدة فاطمه احمد ابراهيم عمن جاء الي منزلهم بامدرمان ليطلب من الشفيع الذهاب معه لمقابلة هاشم العطا .. وعن ردة فعل الراحل
    الشفيع .. وعن الرواية التي تقول ان فاطمة تحت الحاح ذلك الرسول طلبت من الشفيع ان يذهب ليري ماذا يريدون منه .. وانه ذهب بجلبابه وعمامته
    ( وهي ليست زيا يخرج به من استدعي لتولي السلطة) وكيف عاد واين قضي ايام الانقلاب الثلاثه .. واعدم

    ظل عبد الخالق محجوب متهما بالتخطيط للاطاحة بمايو طيلة حياته بين ظهرانيها .. .. وكذلك اصبح العميد الراحل سعد بحر الذي كاد يقتل اكثر من مرة
    دفاعا عن صديقه النميري . ولكن الذين عرفوا ان تاثير لعبة الكراسي علي النميري صار اسهل ما (يلعبون) به لتقريب وابعاد الاخرين عن الرئيس بان
    يؤكدوا في تقاريرهم انباء ما يعقدون من الاجتماعات لرسم خطط الاطاحة به .. فتحول سعد بحر من خانة اعز الاصدقاء الي خانة اعدي الاعداء .. ورغم
    ذلك ضربه من ضرب بيت الضيافة .. ولم يمت .. ولكن علاقته بالنميري كانت في موات لم يحيه الا موته الحقيقي ورحيله عن الدنيا بعد سنين .

    والنميري كما قيل لنا (سمّيع)

    هذه شذرات مما عندي بشأن ما يراه امير وغيره من تحول الحزب الشيوعي .. واراه من جانبي تحول شيوعيي مايو ..

    وانتظر التصويب بما عنده او عند غيره مما لا اعلم .. لعلي رأيت جانبا من الصورة فلم ارها كامله

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-06-2013, 07:20 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    Quote: عمل الأخوان المسلمون في هدوء
    ( هاودوا ) النميري بكل ما سمحت لهم براغماتية الترابي ودهاءه السياسي
    أمسكوا بعصب الإقتصاد .. بنوكاً ( إسلامية ) وشركات
    تاجروا .. وسمسروا
    تحكموا في السوق ، مواداً غذائية أو عملات حرة
    وتحكموا في الأزمات


    تلك كانت رؤية مغايرة إذاً

    وذاك كان ملمح من ملامح مايو

    منذ 1977 شهدت مايو إنحساراً إقتصادياَ
    لا أستطيع الزعم أن ( مخرجات ) الوحدة الوطنية وتحكم الأخوان المسلمين في سوق الإقتصاد كان ( وحده ) هو السبب الفاعل ، وإن كان سبباً لا يمكن تجاهله ضمن أسباب أخرى
    تراجع أو تعثر مشاريع تنموية كان من المفترض حسب الخطط أن تكون بهذا التاريخ منتجة لتسد فجوات فإذا بها لا تزال كسيحة تنتظر دعم الدولة لسداد رواتب موظفين ولتسديد مصاريف تشغيل وأقساط دائنين
    السودان ليس جزيرة معزولة..فكما ظهرت ( قطط سمان ) في جواره الإقليمي ظهرت أيضاً قطط سمان في داخله
    يومها سمع الناس أسماء ( مايوية ) جديدة ... سمعوا بالدكتور بهاء الدين محمد إدريس وشهرته التي عمت الآفاق هى Mr 10% وسمع الناس باسم عدنان خاشوقجي ...
    لذلك لم يكن هناك ثمة بديل سوى الإرتماء تحت رحمة صندوق النقد الدولي و ( وصفته ) الجاهزة
    تخفيض العملة الوطنية مقابل الدولار الأمريكي
    كان أول تخفيض ( رسمي ) للعملة للجنيه السوداني في العام 1978
    تخفيض للجنيه السوداني الذي كان يساوى ( 3.3 ) دولار أمريكي حتى ذلك التاريخ ليصبح الدولار يساوي ( 2.15 ) جنيه سوداني سعراً رسمياً
    ( 4.25 ) جنيه سعر السوق الأسوق عندما ذهبت مايو في أبريل 1985
    مع إنخفاض قيمة العملة الوطنية يأتي غلاء الأسعار وشح المواد وانعدامها كنتيجة طبعية
    سمع الناس بوظائف ( هامشية ) جديدة أصبحت مصدراً للثراء السريع...
    سمع الناس بتجارة العملة حتى إمتلات برندات السوق الأفرنجي وشوارع السوق العربي بشباب ( زى الورد ) يضايقون المارة بهمسهم ( دولار ...ريـال... شيكات سياحية ... )
    النصف الثاني من السبعينات شهد الطفرة الخليجية في البناء والعمران
    الكوادر السودانية المؤهلة تجد بلاداً ترحب بهم وتقدر علمهم وخبراتهم في مقابل ضنك وعوز بدأ يطل في سودانهم
    خرجوا إلا من أبى
    وكان للخروج مردوده السلبي على المحصلة الوطنية في الإنتاج
    وكان مؤشراً لظهور طبقة جديدة...
    وأحياء سكنية جديدة..
    وثقافة جديدة


    ذاك أيضاً كان ملمح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-06-2013, 12:37 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    قال سعادة اللواء عمر تعقيباً على ما ذكرته سابقاً أن جيلنا قد نشأ والثابت عنده أن اللواء أبارو هو من أمر بإطلاق النار على طلبة جامعة الخرطوم في أكتوبر 1964
    Quote: لا والله لم يفعل !
    وهو بين يدي ربه الان يساله ويحاسبه
    وقد برأه التحقيق الذي اجري بهدف تجريمه والباسه ذنب القرشي انتقاما منه لانه كان اقوي رؤساء (جهاز مكافحة النشاط الهدام) الذي كان موجها
    لمحاربة الشيوعية .. وكان علي رأس لجنة التحقيق الاستاذ فاروق ابو عيسي وهو حي وموجود .. وقد برأته اللجنة واخرجته من معتقله بكوبر بموجب
    ما ذكرت .. وسأظل ابرئه بما حضرت وسمعت ونقلت من توجيهاته في تلك الليله .. وبالحق الذي سأسال عنه يوم اقف مثله امام ربي ..

    من اعظم ما شهدت لهذا الرجل ان مظاهرة من مظاهرات اكتوبر حضرت الي الجانب المواجه للنيل من مكاتبنا ووقفت تهتف مدة طويله ..( قاتل قاتل
    يا ابارو .. خاين خاين يا ابارو) .. وكان يقف بزيه الرسمي علي برندة الطابق الثاني في مواجهة المظاهرة بثبات ورباطة جأش حتي انصرفت .. فقال
    لنا بلهجة حزينه ان هذا والله جزاء سنمار .. واضاف انه لم يعد يصلح لخدمة شعب يعتبره خائنا وقاتلا .. ودخل الي مكتبه ثم خرج ماشيا علي قدميه
    لبيته القريب .. ولم يعد ابدا .. وفي المساء تم اعتقاله .

    اما الاغنية فلم تكن شعبية وانما كانت (دكاكينيه) اوالفرق بينهما شاسع ..

    هذا واحد من اعظم ضباط الشرطه ان لم يكن الاعظم في تاريخها .. عمل في مكافحة التهريب في بورتسودان فطبق صيته الافاق وملأ السجون بالمهربين
    صغارا وكبارا وملأ المخازن بالمهربات المضبوطه وكادوا يقتلونه اكثر من مره للتخلص منه .. وجلس في النهاية علي كاونتر دكان صغير امتلكه شراكة
    مع صديق له حتي رحل الي ربه

    جزيل الشكر مكرراً سعادة اللواء عمر

    غفر الله لنا ما ارتكبناه من ظن سئ بحقك سعادة اللواء أبارو
    وقد ظلموك وأنت حى بينهم
    فهاهو أحد تلاميذك ينبري ليصحح ( الفرية ) التاريخية التي ألصقت ظلماً بك
    بعد شهادة سعادة اللواء عمر سوف ينصفك التاريخ حتماً



    ______________

    على المستوى الشخصي
    فإن لم يقود هذا البوست إلا للتصحيح الوارد أعلاه فإنني أكون جد سعيد بهذا الإنجاز
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-06-2013, 06:34 PM

Amir Omer
<aAmir Omer
تاريخ التسجيل: 14-06-2007
مجموع المشاركات: 950

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    Quote: ربما يقول لي احد انهم بذاتهم الغوا وجود الحزب الشيوعي وورثوا كل صفاته وانتفعوا بها .. وهذه ايضا جناية جنوها علي الحزب الشيوعي السوداني ..

    أشكرك يا ريس لإيفاء أسئلتي حقها من الشرح والتحليل الضافي لكن تبقى ثمة أسئلة عالقة في ذهني :
    - لماذا لم يبترأ الحزب الشيوعي السوداني ممن الغوا وجوده وإنتفعو بصفاته ببيان للتاريخ ينفي ضلوع الحزب؟! أو بالإحرى لماذا لم يُبرئ ساحته من خطيئة الإنقلاب العسكري على حكومة منتخبة ويقوم بفصل أعضاءه الذي خرجوا عن مسار الحزب؟!!
    قد يكون الحزب غير ضالع في فكرة الإنقلاب ولكنه قد إستفاد من وجود عضويته فيها وآثر الصمت على إعلان موقفه المضاد للإنقلاب!! تفسيري لهذا الصمت المعيب من الحزب الشيوعي السوداني هو أنه وجد في مايو ضالته لرد الصاع لما قامت به حكومة الصادق المهدي إبان حادثة معهد المعلمين من طرد الحزب الشيوعي السوداني من البرلمان ، ورفضه (أي الصادق المهدي) لقرار المحكمة الدستورية آنذاك متحججاً بأنه قرار تقريري وليس إلزامي!!

    - أيضاً بالعودة إلى ما ذكره جعفر نميري عن سبب فصل الضباط الشيوعيين من مجلس قيادة الثورة حيث ذكر أنه تم فصلهم "عندما (علمنا) بأمر تخابرهم مع الحزب الشيوعي"!! نجد أننا أمام تساؤل اقوى وهو: كيف يكون الحزب الشيوعي ضحية لبعض أعضاءها في حين أنه يوظفهم - أو فلنقل يقبل منهم - التخابر لحسابه من داخل مجلس قيادة الثورة؟!

    ربما لا استطيع انكار صحة ما اوردته بعدم تورط الحزب الشيوعي مباشرة في (فكرة الإنقلاب) ولكن المنطق والأسئلة التي تدور حول هذا الموضوع تضع الحزب الشيوعي تحت دائرة الإتهام!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-06-2013, 08:38 PM

Amir Omer
<aAmir Omer
تاريخ التسجيل: 14-06-2007
مجموع المشاركات: 950

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: Amir Omer)

    بناءً على طلب عاطف أقوم برفع صورة لعبدالخالق محجوب وهو يخطب وفي الخلفية مجلس قيادة ثورة مايو والتي سيبني عاطف عليه مداخلته القادمة





    ـــــــــ
    يا عاطف انت طالب ابوساندرا رفعة بوست
    وانا كدا بقيت طالبك رفعة صورة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-06-2013, 05:28 AM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: Amir Omer)

    Quote: - لماذا لم يبترأ الحزب الشيوعي السوداني ممن الغوا وجوده وإنتفعو بصفاته ببيان للتاريخ ينفي ضلوع الحزب؟!
    أو بالإحرى لماذا لم يُبرئ ساحته من خطيئة الإنقلاب العسكري على حكومة منتخبة ويقوم بفصل أعضاءه الذي خرجوا عن
    مسار الحزب؟!!

    نظريا هذا صحيح .. ولكن عمليا ربما يكون الحزب الشيوعي (الرسمي) قد اتبع نهجا تامينيا لقيادته التي ظلت مطاردة ومضطهدة من قبل
    السلطة المايوية حتي تخلصت منهم نهائيا باعدامهم .. وكانت قبل ذلك في ملاحقات لهم ادت الي اعتقالات متكررة لهم ونفي عبد الخالق الي
    مصر .... قد لا اكون قادرا علي الدفاع عن الحزب الشيوعي في هذه النقطه .. ولكن الذي اعرفه واعلمه تماما هو ما ذكره لي الراحل عبد الخالق
    محجوب مباشره من انه لا يوافق علي اي حكم عسكري ولان الدعوة للديمقراطية هي اساس فكره .. وانه قال لي (حتشوف مايو دي حتعمل
    فوقي شنو) ... وقد رأيت ما فعلت به مايو ...

    اذا كان للحزب الشيوعي ميل لمايو فلماذا عجز اعضاء مجلس قيادة الثورة والوزراء الشيوعيون عن حماية قائدهم ... وهم المسيطرون علي مايو
    في عامها الاول ..

    لعل هذا يشبه عدم ادانة الانصار وحزب الامه لقيام عبدالله خليل بتسليم السلطة لعبود .... لم يصدروا بيانا حتي اللحظه .. ولكنهم عمليا وقفوا ضد
    الحكم العسكري واصابهم منه ما اصابهم

    ابحثوا عن اسباب عدم الاعتذار من جانب حزب الامة وعدم ادانه الحزب الشيوعي واتخاذه (اجراء) ضد من خرجوا عليه وشاركوا في الحكم
    المايوي .. ربما تجدون انه اعتبرهم ليسوا اعضاء بالحزب وخارجين عليه ولا صلاحية له لمحاكمتهم .... او ائتونا بفائدة معلومة ومثبتة جناها
    الحزب الشيوعي من وجود مايو وشيوعيي مايو في الحكم ...

    Quote: قد يكون الحزب غير ضالع في فكرة الإنقلاب ولكنه قد إستفاد من وجود عضويته فيها وآثر الصمت على إعلان موقفه المضاد
    للإنقلاب!! تفسيري لهذا الصمت المعيب من الحزب الشيوعي السوداني هو أنه وجد في مايو ضالته لرد الصاع لما قامت به حكومة الصادق
    المهدي إبان حادثة معهد المعلمين من طرد الحزب الشيوعي السوداني من البرلمان ، ورفضه (أي الصادق المهدي) لقرار المحكمة الدستورية
    آنذاك متحججاً بأنه قرار تقريري وليس إلزامي!!

    ليس عندي ما يدعوني لمثل هذ التفكير .. سيما وان الثابت عندي ان الذين وجدوا في مايو لا يمكن ان ينسبوا ل(عضوية) الحزب الشيوعي
    بل اكثرهم خارجون عليه .. اما رد الصاع لما قامت به حكومة الصادق ضدهم فلا اتصور له وجودا .. فاذا كان شيوعيو مايو يمثلون الحزب
    لقلنا ان ذلك جائز ... ولكن احدا منهم لم يزعم طيلة وجودهم في السلطه انه او انهم يمثلون الحزب او يأتمرون بامره .. كذلك فان مايو لم تعوض
    الذين طردهم الصادق من البرلمان باي شكل ولم ترد لهم كرامتهم ولو رمزيا وظلوا خارج دائرة الضوء حتي النهاية


    Quote: - أيضاً بالعودة إلى ما ذكره جعفر نميري عن سبب فصل الضباط الشيوعيين من مجلس قيادة الثورة حيث ذكر أنه تم فصلهم "
    عندما (علمنا) بأمر تخابرهم مع الحزب الشيوعي"!! نجد أننا أمام تساؤل اقوى وهو: كيف يكون الحزب الشيوعي ضحية لبعض أعضاءها
    في حين أنه يوظفهم - أو فلنقل يقبل منهم - التخابر لحسابه من داخل مجلس قيادة الثورة؟!

    الحزب الشوعي السوداني من اكثر الاحزاب تنظيما واهتماما بالامن وجمع المعلومات والرقابة والرقابة المضاده وزرع العملاء ... الخ
    ولا يحتاج في هذا الي هاشم العطا وبابكر النور لتزويده بما قد يحاك في مجلس الثوره ضدهم .. فكلاهما مكشوف (كعميل) لذلك لا يصح
    (امنيا) اقامة هذا النوع من العلاقة معهم ..

    هذا الاعتقاد رسخه الامن في ذهن النميري .. وللاسف هو نفس الاعتقاد الذي بنيت علي احكام اعدامهم ....

    طيب .. اذا سلمنا جدلا بان بابكر النور وهاشم العطا قد فصلا من عضوية مجلس الثورة لتخابرهما مع الحزب الشيوعي .. فلماذا فصل
    فاروق حمد الله وهو ليس شيوعيا

    اكرر ان ماقله النميري بني علي فهم امني سائد ... لايقوم علي دليل ..

    وايضا لا اختلف معك علي ان رأيي هذا لا يخرج الحزب الشيوعي من دائرة الاتهام .. ولكننا نحتاح لبرهان اقوي من سلبية الحزب
    الشيوعي وتقاعسه عن انكار علاقته بمايو وعدم اصداره قرارا بفصل الاف من الشيوعيين الذين انتموا الي مايو .. ولا احد يجزم او
    يعرف انهم اعضاء به

    تحياتي

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-06-2013, 05:38 AM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    Quote: بناءً على طلب عاطف أقوم برفع صورة لعبدالخالق محجوب وهو يخطب وفي الخلفية مجلس قيادة ثورة مايو والتي سيبني
    عاطف عليه مداخلته القادمة

    يا امير يا ولدي
    كده وقعة ابوك بقت سوده !!

    بالله يا اخوان شوفوا اولاد (العمرين) ديل .. واحد يرفع والتاني يضرب هيد ... يعني اقوم جاري انا ؟

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-06-2013, 07:38 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    Quote: يا امير يا ولدي
    كده وقعة ابوك بقت سوده !!

    بالله يا اخوان شوفوا اولاد (العمرين) ديل .. واحد يرفع والتاني يضرب هيد ... يعني اقوم جاري انا ؟

    عمر علي حسن

    بل وقعتك يا ريس ( أبيض من اللبن الحليب )
    هذا ثمار غرسكم
    علمتمونا أن نحترم عقولنا
    وأن ندافع عن رأينا مادمنا مقتنعين به
    وألا تأخذنا عزة بالإثم في أن نصدع للحق متى ما بان له طريقه


    __________

    وفي الموضوع

    ماعندي ليس أدلة قاطعة
    لكنها تساؤلات مثل تلك التي عصفت برأس أخي أمير
    قرائن... ؟؟
    ربما

    - في معرض حديثه عن الأسباب التي قادت لاندلاع ( ثورة مايو ) ينعى د. منصور خالد على مؤرخي تلك الفترة وعلى رأسهم السيد محمد أحمد محجوب ومؤلفه ( الديمقراطية في الميزان ) تجاهل واقعة حل الحزب الشيوعي وطرد نوابه المنتخبين من الجمعية التأسيسية واستهانة رئيس الوزراء السيد الصادق المهدي بحكم المحكمة العليا بعدم دستورية حل الحزب الشيوعي وما بنى عليه.ونتيجة لذلك إستقالة رئيس القضاء السيد بابكر عوض إحتجاجاً على ( إهانة القضاء ) ....
    لذلك - وبحسب د. منصور خالد - فإن الحزب الشيوعي وقد تم نفيه في سيبيريا السياسة السودانية نتيجة لسلوكه الديمقراطي فقد إنتهج الطريق غير الديمقراطي ( أى طريق الإنقلاب ) للعودة من منفاه السياسي ...
    ولذلك أيضاً لم يستغرب أحد أن يأتي السيد بابكر عوض الله رئيساً لأول وزارة في عهد مايو
    تطابق مع هذا الرأى رواية رواها السيد ( الضابط ) محجوب برير في كتابه ( خذلتني الذاكرة في إسمه ) أن العقيد جعفر نميري والسيد عبدالخالق محجوب قد زارا قاعدة وادي سيدنا العسكرية ( أو شئ من هذا القبيل ) في 24مايو 1969 حيث كان هو ( أى السيد برير ) ضابطاً نوبطشياً في ذاك اليوم وأنه ( أى نميري ) قد أمره أن يظل في مكتبه لحين العودة إليه وذهبا معاً ( نميري وعبدالخالق ) وعادا لمكتبه ووجدا معه الجندي ( وقتها ) عمر الشاعر ( مدندناً ) بعوده فأسمعهم بعض الألحان ( يسأل العميد عمر الشاعر وهو حى يرزق عن هذه الواقعة )
    - الصورة المرفوعة أعلاه تقف شاهداً أن السيد عبدالخالق محجوب كان له ( حضور سياسي ) يخاطب من خلاله الناس وأعضاء مجلس قيادة الثورة مستمعين .... في ذات السياق حكى السيد برير في نفس الكتاب أن نميري قد فوجئ يوماً بعد إنتهاء إلقائه لخطاب جماهيري فوجئ بمذيع الحفل يعلن عن كلمة للسيد عبدالخالق محجوب .. يقول برير أن نميري قد إستشاط غضباً وأمر أن يكون خطابه دوماً هو خاتمة الخطابات بل وأن يطلع على قائمة المتحدثين قبل أى حفل أو مجمع...
    - شهدت بدايات مايو نشاط فني لافت لعضوية الحزب الشيوعي .. الشاعر الكبير محجوب شريف والفنان الكبير محمد وردي
    وبيك يا مـايـو
    يا سيف الفداء الـمسلول
    نشقّ أعداءنا عرض وطول
    حلفنا نقيف ونتـحزّم
    نشدّ السّاعد الـمفتـول
    عشان نبنـي إشتراكيّة
    ونرفع راية هـم خلّوها
    فوق السّارية متكيّة
    ودقّت ساعة كانت نـجـمة
    فـي أعـماقنا منسيّة

    و
    فـي حكاياتنا مـايـو
    فـي شعاراتنا مـايـو
    رسـم شاراتنا مـايـو
    ...
    ...
    أنت يا مـايـو بِطاقتنا التـي ضاعت سنينا
    أنت يا مـايـو ستبقـى بيـن أيدينا وفينا
    وسنـحـميك جـهارا مايو
    وسنفديك إقتدارا مايو
    لـم تكن حُلـماً ولكن
    كنت للشّعب إنتظارا
    مايو

    كل هؤلاء يقودهم ( الأمين العام للحزب ) عضوية ( متفلتة ) عن الحزب الشيوعي ؟؟

    نحتاج إلى كلام أوضح يزيل هذا الذي يدور في عقولنا من تساؤلات



    ____________

    على المستوى الشخصي أبحث عن كتاب للدكتور محمد سعيد القدال يناقش هذا الموضوع
    وليتك أبا ساندرا يساعدنا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-06-2013, 07:45 AM

أبو ساندرا
<aأبو ساندرا
تاريخ التسجيل: 26-02-2003
مجموع المشاركات: 15487

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    أمير الناس:
    مع أن السيد المحترم والدكم قد كفاني هم الرد فيما ذكرته بعاليه ، أضيف :
    1- الوزراء ذوي التأثير في حكومة مايو الأولى من طرف الحزب الشيوعي هما جوزيف قرنق
    وهذا بحكم معرفته للوضع في الجنوب وعمق صلاته هناك ، ومحجوب عثمان الذي تولى وزارة
    الإرشاد القومي ( الاعلام والثقافة)
    المؤثرين الأخرين هم الذين نعتهم سعادة اللواء ب ( شيوعي مايو ) ديل ناس أحمد سليمان
    ومعاوية إبراهيم سورج و فاروق أبوعيسى ، وثلاثتهم إنخرطوا في الإنقسام عن الحزب وتأييد
    مايو بدون أدنى تحفظ
    فاروق حمد الله ، الإشتراكي العروبي و الأقرب لحزب البعث حشد وزارة الداخلية ب شيوعيي مايو
    وعلى رأسهم الإنقسامي محمد أحمد سليمان ( بتاع المحور ) وكان من ضمنهم سمير جرجس

    لابد من الإشارة هنا إلى ثلاثة من قادة الإنقسام عن الحزب قدموا نقدآ ذاتيآ واستعادوا عضويتهم
    وهم ، فاروق أبوعيسى وسمير جرجس ( إنخرطا في مايو ) و فاروق محمد إبراهيم ( لم ينخرط )
    2- ستجد عبدالخالق محجوب خطيبآ ومن خلفه أعضاء مجلس قيادة الثورة
    وستجد محمد إبراهيم نقد عضو في لجنة الميثاق الوطني وقد قدم مساهمات نضرة
    وبرغم ذلك كان الطابع العام للوضع صراعآ محمومآ بين رؤى الحزب بقيادة عبدالخالق
    ومواقف المنقسمين عنه بقيادة احمد سليمان ومعاوية سورج وعمر مصطفى المكي
    إستفاد من هذا الصراع ، بل و أذكاه منظري مايو من غير ذوي اليسار وهم منصور خالد
    وعمر الحاج موسى وجعفر محمد علي بخيت
    نتائج هذا الصراع إعتقال عبدالخالق محجوب ثم نفيه إلى مصر وبعد عودته منها ، بعد أن لام عبدالناصر
    قائلآ : هل تحولت مصر لمنفى للثوار و المناضلين ، أعتقل مرة أخرى
    ومن ضمن النتائج إقالة بابكر النور وهاشم العطا وفاروق حمد الله من مجلس قيادة الثورة
    وإقالة الوزراء جوزيف قرنق ومحجوب عثمان وتوزير مجموعة أحمد سليمان وسورج

    الشاهد أن العلاقة الملتبسة هذه كانت أقل من سنتين في خلالهما اعتقل ونفي سكرتير عام الحزب
    وتمت ملاحقة أعضاء بارزين في الحزب ومضايقتهم
    سنتين كلها صراع جننتونا بيهن
    وساكتين عن المايوهات الأخرى أم دقن وهي الفترة الأسواء في مايو
    على الأقل السنتين ابان صراع تحققت فيها احلام كثيرة

    لقد دفع الحزب الشيوعي ثمنآ غاليآ و فادحآ مقابل تلك السنتين
    ارواح زهقت ودماء سالت ( في تلك اللحظة كان نميري مخمورآ ومنصور خالد على يمينه)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-06-2013, 12:28 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: أبو ساندرا)

    Quote: وساكتين عن المايوهات الأخرى أم دقن وهي الفترة الأسواء في مايو
    على الأقل السنتين ابان صراع تحققت فيها احلام كثيرة

    ما تضيق يابو ساندرا ...
    لكل دوره .... ووقته ... وقد تصدر الشيوعيون مايو .. وما تزال في اذهان الكثيرين مرتبطه بهم.. ثم ختمها (اخوانكم) ديل ... فما تركوا لها
    ما يشفع لها عند ربها ....

    الخلاف علي دور الشيوعيين في مايو دليل علي حيوية دورهم في الحركة السياسيه .. منقسمين او كحزب .. وهو الدور الاكبر تأثيرا في مايو
    بعد الفكر القومي .. ولعل مايو بميل غريزي للاشتراكية قد جنحت للانقياد لماركسيين مشربين بالماركسية اللينينية ظنا منها انها ستجد ضالتها
    فيهم ويقينا منهم انهم وجدوا ضالتهم فيها ... لذلك جاء الصدام بين مايو والشيوعيين عنيفا وخالطه من الدم مالم يخالط غيره ..

    وازعم ورؤيتي صادقه ومن معايشة قريبة للحدث ان الشيوعيين لم يحققوا لحزبهم او فكرهم الكثير من خلال وجودهم في قلب مايو .. وانهم
    لم يطمعوا في (الكيكة) كما طمع فيها الاخوان .. ودليلي علي ذلك ان الاخوان قد عادوا باكثر من انقلاب ومحاولة انقلاب ومشاركة مباشرة
    في تحركات مسلحة .. وما زالوا ... وان الشيوعيين اثروا الاياب من الغنيمة .. وعادوا لطريقتهم المثلي بعيدا عن الجيوش وضرب النار ..

    اما ذهاب عبد الخالق الي وادي سيدنا ليلة 24 مايو ففرية يحسد محجوب برير علي اختراعها وهو ضابط ويعلم ان ضابطا مثل نميري او
    برتبته لايجرؤ علي اصطحاب شخص مثل عبد الخالق محجوب في جولة (خاصة) علي منطقة عسكرية لا تخضع لامرته ....... عجيبة هذه
    الرواية وتقطر سما كثيرا يزيد من ظني ان كل ما كتبه برير Fiction ولا يمت لأي حقيقة باي صلة

    اشكرك ابا ساندرا علي تفصيل المنشقين ومن نقدوا ذاتهم منهم وغير ذلك من التفصيلات المفيده .. اما وجود عبد الخالق ونقد في الصورة
    فلا اعرف موضوعه ولا املك مقالا فيه .. لكن شوف منظر اب عاج ومامون والزين وواضح ان الكلام ما عاجبهم ,, وشوف هاشم العطا
    في وسط الصورة (مشرئبا) ............. صورة عجيبه .. ارجو ان نعرف عنها اكثر .. وهل لها مثيلات

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-06-2013, 03:19 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    Quote: الشاعر الكبير محجوب شريف والفنان الكبير محمد وردي



    Quote: كل هؤلاء يقودهم ( الأمين العام للحزب ) عضوية ( متفلتة ) عن الحزب الشيوعي ؟؟


    يا شيخنا عاطف
    محجوب شريف لم يشتهر بنضاله كشيوعي قبل ان تشهره مايو كشاعر .. وهو لم يكن يمثل الحزب الشيوعي لافي (يا فارسنا) ولا في
    (لا فارسنا) .. والراحل الخالد وردي له (سوابق) مماثلة فقد غني لعبود في 17 هب الجيش وثار وحققنا ثورتنا السلميه .. ثم عاد يغني
    في اكتوبر هب الشعب طرد جلاده .. وغني اصبح الصبح وغني لنميري وعاد يقول بلا وانجلا ...

    لا اقول هذا تقلب في المواقف .. ولكنه تدوين لمراحل .. يمكن ان تعكس موقفا شخصيا ووقتيا لصاحبها ولكنها لا تدل علي موقف الحزب
    الشيوعي او غيره فوردي ومحجوب شريف لا يمثلان الحزب الشيوعي من قريب او بعيد .

    قال ربك .. الم تر انهم في كل واد يهيمون .

    اما تفلت عبد الخالق مع حزبه (والبينة علي من ادعي) فلا تثبته هذه الصورة الا اذا عرفنا المناسبه .. وماذا قال فيها ليجعل تلاثة من اعضاء
    مجلس الثوره في صدر الصورة (مكلضمين) وواحد (مشرئب) في وسط الصوره ... ومن كان يخاطب عبد الخلق وظهره للرئيس
    والاعضاء الجالسين بغير نظام ...

    ورونا المكان والزمان والمناسبه وسنقول لكم الحقيقه اذا توفرت لدينا

    (تقول لي ما حاضربها هيد ؟ .. دي قربت تقد الشبكه)

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-06-2013, 11:55 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-06-2013, 07:06 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    شكراً بركوتة
    Quote: الوزراء ذوي التأثير في حكومة مايو الأولى من طرف الحزب الشيوعي هما جوزيف قرنق
    وهذا بحكم معرفته للوضع في الجنوب وعمق صلاته هناك ، ومحجوب عثمان الذي تولى وزارة
    الإرشاد القومي ( الاعلام والثقافة)
    المؤثرين الأخرين هم الذين نعتهم سعادة اللواء ب ( شيوعي مايو ) ديل ناس أحمد سليمان
    ومعاوية إبراهيم سورج و فاروق أبوعيسى ، وثلاثتهم إنخرطوا في الإنقسام عن الحزب وتأييد
    مايو بدون أدنى تحفظ
    فاروق حمد الله ، الإشتراكي العروبي و الأقرب لحزب البعث حشد وزارة الداخلية ب شيوعيي مايو
    وعلى رأسهم الإنقسامي محمد أحمد سليمان ( بتاع المحور ) وكان من ضمنهم سمير جرجس

    لابد من الإشارة هنا إلى ثلاثة من قادة الإنقسام عن الحزب قدموا نقدآ ذاتيآ واستعادوا عضويتهم
    وهم ، فاروق أبوعيسى وسمير جرجس ( إنخرطا في مايو ) و فاروق محمد إبراهيم ( لم ينخرط )
    2- ستجد عبدالخالق محجوب خطيبآ ومن خلفه أعضاء مجلس قيادة الثورة
    وستجد محمد إبراهيم نقد عضو في لجنة الميثاق الوطني وقد قدم مساهمات نضرة
    وبرغم ذلك كان الطابع العام للوضع صراعآ محمومآ بين رؤى الحزب بقيادة عبدالخالق
    ومواقف المنقسمين عنه بقيادة احمد سليمان ومعاوية سورج وعمر مصطفى المكي
    إستفاد من هذا الصراع ، بل و أذكاه منظري مايو من غير ذوي اليسار وهم منصور خالد
    وعمر الحاج موسى وجعفر محمد علي بخيت
    نتائج هذا الصراع إعتقال عبدالخالق محجوب ثم نفيه إلى مصر وبعد عودته منها ، بعد أن لام عبدالناصر
    قائلآ : هل تحولت مصر لمنفى للثوار و المناضلين ، أعتقل مرة أخرى
    ومن ضمن النتائج إقالة بابكر النور وهاشم العطا وفاروق حمد الله من مجلس قيادة الثورة
    وإقالة الوزراء جوزيف قرنق ومحجوب عثمان وتوزير مجموعة أحمد سليمان وسورج

    الشاهد أن العلاقة الملتبسة هذه كانت أقل من سنتين في خلالهما اعتقل ونفي سكرتير عام الحزب
    وتمت ملاحقة أعضاء بارزين في الحزب ومضايقتهم
    سنتين كلها صراع جننتونا بيهن

    - عبدالخالق محجوب خطيبآ ومن خلفه أعضاء مجلس قيادة الثورة
    - محمد إبراهيم نقد عضو في لجنة الميثاق الوطني وقد قدم مساهمات نضرة
    - جوزيف قرنق ... وزيراً
    - محجوب عثمان ..... وزيراً
    - مرتضى أحمد إبراهيم ... وزيراً
    - بابكر النور .. عضو مجلس قيادة الثورة
    - هاشم العطا .... عضو مجلس قيادة الثورة

    - أحمد سليمان ... إنخرط في الإنقسام وأيد مايو بلا تحفظ
    - إبراهيم سورج ...إنخرط في الإنقسام وأيد مايو بلا تحفظ
    - فاروق أبو عيسى ... إنخرط في الإنقسام وأيد مايو بلا تحفظ

    - فاروق حمد الله ، الإشتراكي العروبي و الأقرب لحزب البعث حشد وزارة الداخلية ب شيوعيي مايو
    وعلى رأسهم الإنقسامي محمد أحمد سليمان ( بتاع المحور ) وكان من ضمنهم سمير جرجس

    ثم

    - ثلاثة من قادة الإنقسام عن الحزب قدموا نقدآ ذاتيآ واستعادوا عضويتهم
    وهم ، فاروق أبوعيسى وسمير جرجس ( إنخرطا في مايو ) و فاروق محمد إبراهيم ( لم ينخرط )

    - الوضع ( داخل مايو ) كان ( صراعآ محمومآ بين رؤى الحزب بقيادة عبدالخالق
    ومواقف المنقسمين عنه بقيادة احمد سليمان ومعاوية سورج وعمر مصطفى المكي )

    - يعني القوى التي كانت تتجاذب مايو في بداياتها هى ( أجنحة الشيوعيين ) المتصارعة

    أو أن القصة باختصار هى
    الحزب الشيوعي ( أ ) × الحزب الشيوعي ( ب )

    - من ( إستفاد من هذا الصراع وأزكاه ) .... وأى جناح إنتصر ... فتلك قصة أخرى
    - إلام قادت الخسارة الطرف المهزوم .. نفياً أو ملاحقة ... فتلك طبائع الأشياء


    هذا تفكيك لمداخلتك يا صديقي

    وبناء عليه
    فإن لم يكن الحزب الشيوعي مشاركاً ( رسمياً ) لمايو في نشأتها
    فمن من قادته كان خارج هذه التوليفة ؟؟



    السنتين ديل هم ( أساس ) البنيان
    فمااااااااااا تستهين بيهم
    و ( الأساس ) في الممارسة الهندسية هو أدق مراحل التنفيذ
    إذ هو ما يعطي ( البناء ) ثباته وديمومته


    __________________________

    سي سي
    سعادة اللواء عمر ( لحين عودة بحول الله )

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 01-07-2013, 12:09 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-06-2013, 08:45 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    شكراً سعادة اللواء
    Quote: ولكن الذي اعرفه واعلمه تماما هو ما ذكره لي الراحل عبد الخالق محجوب مباشره من انه لا يوافق علي اي حكم عسكري ولان الدعوة للديمقراطية هي اساس فكره .. وانه قال لي (حتشوف مايو دي حتعمل فوقي شنو) ... وقد رأيت ما فعلت به مايو ...

    أنا أصدقك تماماً بأن المرحوم عبدالخالق قد قال لك ذلك
    ولكن.....
    نعيد قراءة ما قاله لك بعد إعادة قراءتنا لمداخلة العزيز أبو ساندرا

    ورغماً عن أن ( الدعوة للديمقراطية هي اساس فكره ) فإن عبدالخالق كان مشاركاً في نظام مايو ( خطيباً ) ومجلس قيادة الثورة برئيسه مستمعين ، بل وضالعاً في ( تجيير ) النظام برؤى الحزب إذ كان الوضع داخل مايو ( صراعآ محمومآ بين رؤى الحزب بقيادة عبدالخالق
    ومواقف المنقسمين عنه بقيادة احمد سليمان ومعاوية سورج وعمر مصطفى المكي ) - أبو ساندرا -
    هو أمر غير مستغرب
    القطيعة البائنة يا سيدي بين القول النظري والتطبيق العملي
    وللإنصاف نقول أن عبدالخالق لم يكن فرد زمانه ..
    فأقرانه السياسيين قد قالوا لنا أن " علاج علل الديمقراطية يكمن في ممارسة مزيد من الديمقراطية " لكنهم عجزوا عن تحمل تبعات ( وصفتهم ) هذه فرأيناهم يضيقون بالحزب الشيوعي ونوابه المنتخبين فحلوا حزبهم وطردوهم

    المحك سعادة اللواء يكمن في.... متى قال عبدالخالق قالته تلك لك ؟؟؟؟
    بمعنى
    في أى مرحلة من مراحل ( صراعه المحموم ) مع المنشقين عليه ( بقيادة احمد سليمان ومعاوية سورج وعمر مصطفى المكي ) من جهة والمزكين لهذه الصراع ( من منظري مايو من غير ذوي اليسار وهم منصور خالد وعمر الحاج موسى وجعفر محمد علي بخيت ) من جهة أخرى ؟؟؟

    الراجح عندي
    أن عبدالخالق قد قال لك ما قال بعد أن شعر أن كفة هذا ( الصراع المحموم ) قد مالت لغير صالحه
    وبعد أن شعر - بحصافته السياسية - بمآلات هذا الصراع

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 28-06-2013, 08:49 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-06-2013, 11:42 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    مع بركوتة
    كمان حبة

    Quote: وبرغم ذلك كان الطابع العام للوضع صراعآ محمومآ بين رؤى الحزب بقيادة عبدالخالق
    ومواقف المنقسمين عنه بقيادة احمد سليمان ومعاوية سورج وعمر مصطفى المكي
    إستفاد من هذا الصراع ، بل و أذكاه منظري مايو من غير ذوي اليسار وهم منصور خالد
    وعمر الحاج موسى وجعفر محمد علي بخيت
    نتائج هذا الصراع إعتقال عبدالخالق محجوب ثم نفيه إلى مصر وبعد عودته منها ، بعد أن لام عبدالناصر
    قائلآ : هل تحولت مصر لمنفى للثوار و المناضلين ، أعتقل مرة أخرى
    ومن ضمن النتائج إقالة بابكر النور وهاشم العطا وفاروق حمد الله من مجلس قيادة الثورة
    وإقالة الوزراء جوزيف قرنق ومحجوب عثمان وتوزير مجموعة أحمد سليمان وسورج

    الذي يهمني تأكيده هنا أن هذا الصراع بين عبدالخالق والمنقسمين عليه كان :
    - صراعاً داخل ( المطبخ المايوي ) ولم يكن رفضاً للإنقلاب العسكري كوسيلة لتولي الحكم
    - محاولة من كل فريق من الفريقين الشيوعيين لـ بسط رؤيته ( لم نقل فرض رؤيته ) على الثورة ( النظام ) الوليد، لذلك يكون الحديث عن براءة الحزب الشيوعي عن ثورة مايو في بداياتها أمر فيه نظر
    فقد أعجبني إستخدامك لتعبير ( العلاقة الملتبسة )، فنحن هاهنا ياصديقي نحاول - بعقول مفتوحة - أن نزيل قدراً من هذا الإلتباس
    - ما تعرض له السيد عبدالخالق من إعتقال ونفى وإعادة إعتقال لم يكن إلا لخسارته للصراع مع مجموعة الشيوعيين المنقسمين عليه ( وجود تشجيع من أطراف أخرى داخل النظام أمر طبعي )
    وليس بحال من الأحوال بسبب من ( الثورية والنضال ) ضد الأنظمة العسكرية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-06-2013, 02:10 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 09-12-2002
مجموع المشاركات: 26576

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    سلام يا عزيزي عاطف
    والتحية موصولة لعزيزنا اللواء عمر علي حسن الذي كتب قبل حين في هذا البوست العامر، وبالتحديد هنا:
    Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى )


    Quote: قد يأتي اليوم الذي اشهد فية في امر الذين قتلتهم مايوظلما او عدلا .. وقد شهدت في هذا المنبر عن عبد الخالق والشفيع .. وشهدت امام الله
    والنميري عن بابكر النور وفاروق وعن محمود محمد طه وقد ورط الاولين هاشم العطا في انقلابه وورط غيره النميري في اعدامهما ..
    اما محمود فقد قلت له رأي الفقه الصحيح في اعدامه وساحكي يوما للتاريخ رد فعله


    وعشمي منه أن يتفضل بكتابة شهادته للتاريخ فيما وضعته باللون الأحمر وله مني وافر الشكر وعظيم التقدير الذي أصلا هو أهل له.

    ياسر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-06-2013, 03:09 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    Quote: وبناء عليه
    فإن لم يكن الحزب الشيوعي مشاركاً ( رسمياً ) لمايو في نشأتها
    فمن من قادته كان خارج هذه التوليفة ؟؟

    ايوه ..
    لكنه لم ينشئها ...................


    Quote: ورغماً عن أن ( الدعوة للديمقراطية هي اساس فكره ) فإن عبدالخالق كان مشاركاً في نظام مايو ( خطيباً )

    لا ...
    عبد الخالق لم يكن في هذه الصورة خطيبا (كمشارك في نظام مايو ) ... اكاد اجزم بأن هذه الصوره اخذت في احد احتفالات اتحاد العمال
    وفي مقره بالخرطوم وان اعضاء مجلس الثوره حضروا الاحتفال كمدعويين .. انظر ال جلوسهم متفرقين (خلافا لبروتوكولات الحفلات
    الرسمية التي يحضرونها بوصفهم رأس الدولة) .... وانظر الي من هم خارج الصوره الذين كان عبد الخالق يخاطبهم (اظنهم العمال) ..
    وانظر الي علاقة عبد الخالق والحزب الشيوعي باتحاد العمال .......

    لاشيء في نظري يمنع عبد الخالق ان يخاطب حفلا عماليا يحضره النميري .. ولا يثبت هذا تخلي عبد الخالق عن مبادئه او (مهاودته)
    لمايو ..

    المسألة شكلها اقل من هذا الحجم ..


    Quote: ومجلس قيادة الثورة برئيسه مستمعين

    لا يبدو من الصوره ان ايا منهم كان مستمعا بخلاف هاشم العطا .... الصوره تعبر تماما عن الثلاثة الظاهرين في صفها الاول من
    اعضاء مجلس الثوره نميري ومامون والزين .. وعن رابعهم في الصفوف الخلفيه ابو القاسم هاشم .. كما وصفتهم سابقا (مكلضمين)
    وتعبر الصورة ايضا عن محجوب عثمان في الصف الاول (متهللا) وعن هاشم العطا في الوسط (مشرئبا) ....

    هذا ليس ظنا يا بو الشريف ويا ابو ساندرا .. وانما تحليل شخص مدرب علي قراءة الصور ... يماثل رأيه رأي الخبير ...


    Quote: المحك سعادة اللواء يكمن في.... متى قال عبدالخالق قالته تلك لك ؟؟؟؟

    أن عبدالخالق قد قال لك ما قال بعد أن شعر أن كفة هذا ( الصراع المحموم ) قد مالت لغير صالحه

    نعم .. هذا صحيح ايضا .. فيما يخص ميلان الكفة لغير صالحه (كما اقترحتم) .. فهي حسب علمي مالت
    اولا قبل الانقسام وبعده
    وثانيا لحظة انقلاب ميو
    وثالثا عندما القي المنشقون عليه بثقلهم في خضم مايو

    اما متي قال فان ذلك حدث في اوائل ايام مايو ربما في اليوم الثامن او التاسع .. وقد توقف لي بسيارته وانا واقف امام الداخليه .. فمازحته
    قائلا ان ركوبي معه لم يعد شبهة وانما شرفا ... وذلك لظني بانتماء مايو له .....فكان هذا الرد منه .

    ما قاله عبد الخالق امام من يخاطبهم يبدو لي انه لم يكن علي هوي من جلسوا وراء ظهره ......

    ولا املك دليلا علي شيء مما توصلت اليه الا قراءاتي (كخبير) للصوره وهي قراءة (يمكن) ان تقود المحقق ليحصر تحقيقه في المكان
    (ربما) دار او ساحة اتحاد العمال .. وسيساعد ذلك اذا عرفنا من هم المخاطبين (خارج الصوره) .. ويقود ذلك لمعرفة المناسبه ثم من
    خلال كل ذلك مفردات الخطاب .... ويبني علي ذلك ما يتحدد من موقف عبد الخالق من مايو .....

    الذي اريد قوله انه لا الصورة ولا خطابات عبد الخالق القليله جدا في مناسبه اواثنتين بعدها او قبلها يمكن ان توخذ دليلا علي مشاركته في
    مايو

    الا انني اقف معكم عند عدم اعلان موقف الحزب من المنشقين الذين ساندوا مايو ..(واستلموها) ...

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-06-2013, 00:50 AM

Amir Omer
<aAmir Omer
تاريخ التسجيل: 14-06-2007
مجموع المشاركات: 950

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    حبيبنا أبوساندرا
    أولاً تجدني لا أخفي إستمتاعي بمداخلاتك في نفس الوقت الذي أختلف معك فيها ، فأرجو أن لا تبخل علينا بمثل هذه المداخلات لفائدة النقاش وللوصول لنقاط تلاقي!
    بالعودة لقولك:
    ((وساكتين عن المايوهات الأخرى أم دقن وهي الفترة الأسواء في مايو
    على الأقل السنتين ابان صراع تحققت فيها احلام كثيرة)) أبو ساندرا - أعتذر فخاصية الإقتباس لا تعمل عندي!

    هناك أسباب كثيرة تجعلني أُكْثِر من التركيز على هاتين السنتين من حكم مايو، ولا مانع عندي من الأفصاح عنها حتى ترى من زاويتي:
    1. (المايوهات الأخرى) لم تقم بتمجيد مايو كما فعل الحزب الشيوعي السوداني الذي هو أول وأخر حزب (ديمقراطي) يقوم بتمجيد وتجيير (إنقلاب) عسكري ودعمه بأدبيات لا يمكن أن تُمحى من ذاكرة التاريخ. ورغم علمنا بتلك (المايوهات الأخرى) وسوءها لكن يظل الحزب الشيوعي ومنسوبيه هم أصحاب القدح المعلى في إرساء نظام مايو ودعمه بكل ما أمتلكوا من قوة وشعبية في الشارع، وبالتالي تُصبح تلك السنتان هما الأهم على الإطلاق في ترسيخ حكم مايو.
    2. تلك السنتان كانتا الأكثر دموية في تاريخ مايو حيث أُريقت دماء وأزهقت أرواح سودانيّة غالية - دون ذنب - في مذبحة الضيافة وفي الجزيرة أبا وودنوباي، وأخالك تتفق معي بأن إزهاق روح شخص واحد تستوجب من الحزب الشيوعي نفي ضلوعه فيها ببيان رسمي يخاطب فيه كافة الشعب السوداني ويتبرأ من منسوبيه الذين تسببوا فيها أو كانوا طرفاً في ذلك .. فما بالك بالعشرات بل والمئات الذين راحوا ضحية تلك الفترة دون أن يُخرِجوا الحزب الشيوعي السوداني من صمته المشين!! (ما يجينا زول يقول لينا نميري (السفاح) لأن نميري لم يقتل الضباط وضباط الصف في قصر الضيافة!!)
    3. الأنكى والأمر من ذلك هو أن يطلق أحد منسوبي الحزب الشيوعي - وهو الأستاذ كمال الجزولي - أهازيج الفرح مهللاً لمقتل روح سودانيّة (غض النظر عن إختلافنا أو اتفاقنا حولها) وهي روح الإمام الهادي دون أن يحرك الحزب الشيوعي ساكناً! أولم يسمع الحزب الشيوعي كلمات الأستاذ كمال الجزولي محتمياً بمايو ومهللاً لها:
    ها أنت تعود إذن يا سيدنا
    حسنا!! ذلك آخر ما في جعبتنا
    أن نقتل أصبح أسهل من إلقاء تحية
    أن نطلق في الرأس رصاصة
    أن نغرز في الصدر الخنجر
    أن نشنق أن نخنق أن نبتر
    أن نمسح حد السيف بحد اللحية
    أصبح يا سيدنا أسهل من إلقاء تحية!

    لابد أيضاً من التنويه - يا أبا ساندرا - بأني لا أطمح من خلال مداخلاتي في هذا البوست إلى محاكمة الحزب الشيوعي السوداني أو تجريمه بل أسعى ومن خلال هذا الطرح لتوضيح أخطاء الحزب الشيوعي ليعترف بها ويصححها فيعود لنا حزباً ديمقراطياً مسئولاً يضع المواطن السوداني نصب عينيه ، لأنه - كحزب ديمقراطي - لا يملك غير هذا الطريق لحكم السودان (برضا أبنائه) مستقبلاً!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-06-2013, 07:25 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: Amir Omer)

    صلاح فقير يا صديقي
    التحيات والمحبات

    Quote: أنا أقدر أقول التربية العسكرية والنظامية، استخرجت من الشخصية السودانية أفضل ما فيها!
    ودي حاجة منطقية جداً، بالنظر إلى الشخصية السودانية (الصوفية/ غير الملتزمة/ السبهللية)،
    اللي فعلاً تحتاج من أجل تربيتها إلى شيء من الحزم والضبط!

    طبعاً لا يُنكر أن التكوين الصوفي للشخصية السودانية، كذلك حباها بكثير من الصفات الإبجابية!

    ليتني ألتقيك ( ذات بوست ) لأناقشك في أن ( أهم ) و ( أخصب ) و ( أجمل ) و ( أنقى ) و ( ألطف ) ما في الشخصية السودانية هو إرتباطها بالبعد الصوفي

    والألطف أن هذا الإرتباط ( مغروس ) في أعماق حتى من يظنون أنهم بعيدين عن الصوفية منهجاً وسلوكاً
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-06-2013, 04:36 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    اما محمود فقد قلت له رأي الفقه الصحيح في اعدامه وساحكي يوما للتاريخ رد فعله

    اخي فقير
    اعدك ان اعود لهذا عندما ما نصل لمايو (الاسلاميه) .. فهو احد معالمها الهامه .. وتقديمه هنا لن يكون من مصلحة الادلة
    علي كل مرحله

    لك التقدير علي ما قدمت معنا

    عمرعلي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-06-2013, 05:14 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    Quote: اما محمود فقد قلت له رأي الفقه الصحيح في اعدامه وساحكي يوما للتاريخ رد فعله

    اخي فقير
    اعدك ان اعود لهذا عندما ما نصل لمايو (الاسلاميه) .. فهو احد معالمها الهامه .. وتقديمه هنا لن يكون من مصلحة الادلة
    علي كل مرحله

    تشكر ياريس

    الذي طلب الشهادة أعلاه هو الأخ العزيز د. ياسر الشريف
    وهو أحد أبناء وتلاميذ الأستاذ محمود محمد طه
    وهو كذلك أحد المهتمين ( جداً ) بتوثيق كل ما له علاقة بالفكرة الجمهورية والأستاذ محمود



    على المستوى الشخصي
    بي توق كبير كذلك لمعرفة مادار

    لكن سوف ننتظر حتى ( نصل لمايو الإسلامية )
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-06-2013, 06:45 PM

صلاح عباس فقير
<aصلاح عباس فقير
تاريخ التسجيل: 08-08-2009
مجموع المشاركات: 5000

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    حياك الله أخي عاطف، قلت لي:
    ليتني ألتقيك ( ذات بوست ) لأناقشك في أن ( أهم ) و ( أخصب ) و ( أجمل ) و ( أنقى ) و ( ألطف ) ما في الشخصية السودانية هو إرتباطها بالبعد الصوفي
    والألطف أن هذا الإرتباط ( مغروس ) في أعماق حتى من يظنون أنهم بعيدين عن الصوفية منهجاً وسلوكاً


    سيكون لقاء رائعاً بإذن الله!
    وربما لا نختلف كثيراً، فأنا متفق معك تماماً في أن الشخصية السودانية، بما فيها من قيم إيجابية، وبما فيها من قيم سلبية،
    تستند إلى المكوّن الصوفي،
    حتى السلفيّون السودانيون مسكونون بهذا المكوّن الصوفي!
    طبعاً بلا وعي ٍ منهم!
    ما أعنيه أن القيم السلبية كادت أن تسيطر على الموقف!
    فكيف نستنقذ القيم الإيجابية؟
    ده هو السؤال؟

    (عدل بواسطة صلاح عباس فقير on 29-06-2013, 07:16 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-06-2013, 10:04 AM

أبو ساندرا
<aأبو ساندرا
تاريخ التسجيل: 26-02-2003
مجموع المشاركات: 15487

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: صلاح عباس فقير)

    أمير عمر:
    لابد أيضاً من التنويه - يا أبا ساندرا - بأني لا أطمح من خلال مداخلاتي في هذا البوست إلى محاكمة الحزب الشيوعي السوداني أو تجريمه بل أسعى ومن خلال هذا الطرح لتوضيح أخطاء الحزب الشيوعي ليعترف بها ويصححها فيعود لنا حزباً ديمقراطياً مسئولاً يضع المواطن السوداني نصب عينيه ، لأنه - كحزب ديمقراطي - لا يملك غير هذا الطريق لحكم السودان (برضا أبنائه) مستقبلاً!!

    قوم لف يا أمير وخذ معاك عاطف
    طيرو من وشي الإتنين ، قبلي ما أخلي ريحتكم طير طير

    الذي يطمح لمثل قولك ، عليه أن يتوخى الحياد في الأول
    كنت أظنك محايد ، لكن قرآءتك لقصيدة الجزولي أطاحت بحيادك المزعوم

    شيل معاك أخوك في الإنحياز عاطف
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-06-2013, 02:40 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: أبو ساندرا)

    Quote: اخي فقير

    Quote: الذي طلب الشهادة أعلاه هو الأخ العزيز د. ياسر الشريف..



    لي سوابق في هذا الخلط .... خاصة مع ابنائي .... اكون منتظرا احدهم فيظهر اخر عابرا فاناديه باسم اخيه الذي انتظره ....
    هذه المسألة ازعجت اخوكم امير في صغره فقال لوالدته .. هو دا شنو المابعرف اسامي اولاده ده ....

    فقير وياسر الشريف عندنا واحد ... اولادنا ..

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-06-2013, 05:11 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: أبو ساندرا)

    Quote: قوم لف يا أمير وخذ معاك عاطف
    طيرو من وشي الإتنين ، قبلي ما أخلي ريحتكم طير طير

    Quote: شيل معاك أخوك في الإنحياز عاطف

    تبينت اللطف والحميمية في القراءة الأولى للمداخلة .....فضحكت
    تذكرت تركيزي البالغ وأنا ( أفلفل ) مداخلة عزيزنا بركوتة وأعطيها ( ما تستحقه ) من إهتمام وتفكيك وتحليل
    فأوحت لى ( أمارتي بالسوء ) أن تبخيساً بحقي قد حاق بي..... فزعلت

    ثالثة الأثافي أن ( يزاح ) أبو العطف ( بجلالة قدره ) من ساحة ما .. ( مأخوذاً ) و ( مشيولاً )


    دا ما حقي
    حقي ( الدواس )
    حتى تبقى الريحة طير طير

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 30-06-2013, 07:53 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-06-2013, 07:48 PM

عبد الله فقير
<aعبد الله فقير
تاريخ التسجيل: 31-01-2013
مجموع المشاركات: 453

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    ياسلام ياخ علي هذا البوست
    يعلم الله استمتعت به ايما استمتاع
    واحببت معظم المتاخلين فيه
    تحيةلعبد الرحمن بركات
    وامير عمر
    وتحية خاصة لمبتدر البوست عاطف عمر
    اما الريس عمر علي حسن
    يشرفني ان اكون اكون عضوا في هذا البورد لان فيه امثالك

    اتيح لي في فترة ما من فترات حياتي ان التقي بجعفر نميري بعد ازاحته من الحكم وعودته من منفاه
    ساكتب ماعايشته شخصيا خلال هذا اللقاء الذي تمنيت لو انه طال
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-07-2013, 04:57 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    مرحباً
    بالشركاء
    والمتداخلين
    والمتابعين

    في دورة المنبر الجديدة

    آمل أن نستمر معاً بذات الروح
    وبذات الرغبة في الإنتصار للحقيقة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-07-2013, 04:00 PM

بشرى مبارك ود السقاى

تاريخ التسجيل: 21-08-2012
مجموع المشاركات: 1078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    متابعين معاكم ولكن مرات بنمرق (بره الخط !!) لذلك رأينا أن نتابع لمزيداً من المعلومات والتركيز حتى لا تصبح مشاركاتنا (زى القندول الشنقل الريكة !!!) لأن (الريكة ) التى يتولاها سعادة المشير يشرفىنا أن نتبابعها (بالساكت والموية الباردة ) أو بالاحرى بالاطلاع والضحك فى أحيان كثيرة والانبساط من غزارة المعلومات وحلاوه السرد وصراحة السطور والتعابير ( زى قوم لف بتاعة أبوساندرا !!!) .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-07-2013, 05:05 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: بشرى مبارك ود السقاى)

    مراحب عزيزنا عبدالله فقير
    تحياتي وسلامات

    أسعدتنا متابعتك للبوست ورأيك الطيب
    ننتظر مشاهداتك ( أراءك ) في مايو وسنينها
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-07-2013, 07:58 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    قبل ان تتنازعني شكوك اثارها امير عمر وعاطف عمر عن سر عدم اعتذار الحزب الشيوعي عن السكوت علي الخارجين علي خطه المعادي
    للانقلابات العسكريه وضلوع اكثرهم في اعمال الصقت بالحزب الشيوعي (تهما) ان لم اقل (ادانات) بارتكاب جرائم شنيعه في حق السودان وحق
    الشعب السوداني مثل مجازر ابا وود نوباوي وبيت الضيافه ..

    قال امير وعاطف انه كان واجبا علي الحزب الشيوعي ان يبرئ نفسه (كحزب) من هذه الاعمال بفصل الضالعين من عضويته فيها من الحزب وادانة
    ارتباطهم بمايو .. لان سكوت الحزب عن ذلك يعني قبول الحزب علي الاقل بالدبابة وسيلة لتغيير النظام عكسا لما ينادي به الحزب ..

    وقفت عند هذه الفرضية الهامة .. ووجدت ايضا ان حزب الامة لم يقدم شيئا للشعب السوداني لا قبل اكتوبر ولا بعده ليدافع به عن سكوته علي اجهاض
    الديموقراطية وتسليم السلطة للعسكر في نوفمبر1958 بواسطة سكرتيره العام السابق الراحل الامير الاي عبد الله بك خليل .. موقف متشابه رغم ما
    ادي اليه اختلاف النتائج في الحكمين الا انه سكوت وموافقة ضمنية علي سلوك غير ديموقراطي وتحول الي سيطرة للقوة الغاشمة علي ارادة الشعب .

    وجدت مع امير وعاطف الحق .... وارتج عليّ في جزم سيطر علي معتقداتي بان الحزب الشيوعي (بالذات) لا يقر الانقلابات ولا يجنح لها كوسيلة
    لبلوغ السلطة ... ورغم ذلك لم يتزعزع ايماني بان قيادة الحزب ممثلة في سكرتيره عبد الخالق محجوب وفي قيادات تاريخية اخري كالشفيع احمد
    الشيخ وفاطمه احمد ابراهيم وغيرهم لم يلطخوا ايديهم بالدم السوداني لا علنا ولا سرا .. وانما اريق دم بعضهم فيما اريق بسبب نزوة وجموح
    بعض (شيوعيي مايو) .....

    ربما يكون عبد الخالق والشفيع احق من غيرهما بالخروج الي الشعب السوداني في ابريل 1986 باعتذار او نفي لارتباط الحزب بمايو .. ولكنهما
    ذهبا قبل ذلك ولم يفطن غيرهما لما تعلق في رقبة الحزب خلال عامين وشهرين من دم الانصار وضباط بيت الضيافة العزل ودم عبد الخلق والشفيع
    وجوزيف قرنق الذي اهدر بذات تهمة السكوت علي مافعله هاشم العطا وزملائه واستوجب اعدامهم بمنطق وسطوة المنتصر .. ولا يفل الحديد الا
    الحديد ...

    اقول ان ارتجاجا اصاب قناعتي الشخصية بخط الحزب الشيوعي الرافض للحكم العسكري .. ولإ تساق هذا الخط مع النضال المشهود للحزب ضد
    حكم عبود وبصورة اقل ضراوة ضد حكم العسكر في مايو ..

    وجاء استاذنا ابو ساندرا ليكتفي بان ثلاثة من قادة الانقسام عادوا للحزب بعد تقديم نقد ذاتي لموقفهم .. وهو اجراء معرف عند الشيوعيين لمحاسبة
    من يخرج عن خط الحزب فقال ابو ساندرا


    Quote:
    لابد من الإشارة هنا إلى ثلاثة من قادة الإنقسام عن الحزب قدموا نقدآ ذاتيآ واستعادوا عضويتهم
    وهم ، فاروق أبوعيسى وسمير جرجس ( إنخرطا في مايو ) و فاروق محمد إبراهيم ( لم ينخرط )


    ولا ادري ان كان اخي ابو ساندرا يريد ان يرفع عن الحزب تهمة عدم الاعتذار ام انه اراد ان يوضح ان قيادات مرموقه مثل ابو عيسي وفاروق محمد
    ابراهيم قد استعادت عضويتها بعد ادانة مشاركتها في مايو ....

    لعلي ارفع هنا شيئا من الصدمة التي طرحها تساؤل امير وعاطف عن سبب عدم اعتذار الحزب او ادانته وفصله لمن وقفوا مع مايو من عضويته ..
    ولكنني اجزم الف مره ان الراحلين عبد الخالق والشفيع لا يؤيدان القفز علي السلطة بالدبابات

    ثم اعود لما تحفظت عليه طويلا في دوافع وبعض ملابسات محاكم الشجرة في المداخلة التالية

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-07-2013, 10:56 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    جزيل الشكر سعادة اللواء عمر على هذا الدرس القيم في مراجعة المرؤ لقناعاته وفق ما يستجد من معلومات
    هو درس لا أستغربه على المستوى الشخصي لكنني أسلط عليه الضوء ليستفيد الكافة منه

    Quote: قبل ان تتنازعني شكوك اثارها امير عمر وعاطف عمر عن سر عدم اعتذار الحزب الشيوعي عن السكوت علي الخارجين علي خطه المعادي
    للانقلابات العسكريه

    Quote: لعلي ارفع هنا شيئا من الصدمة التي طرحها تساؤل امير وعاطف عن سبب عدم اعتذار الحزب او ادانته وفصله لمن وقفوا مع مايو من عضويته ..
    ولكنني اجزم الف مره ان الراحلين عبد الخالق والشفيع لا يؤيدان القفز علي السلطة بالدبابات

    وللصدق أقول أن قناعتي ( حتى اليوم ) هى أن الحزب الشيوعي قد شارك ( على مستوى قيادات الصف الأول ) في مايو في سنوات تأسيسها
    وقد أبنت ذلك في مداخلتي الموجودة على متن هذا البوست حيث قلت


    شكراً بركوتة
    - عبدالخالق محجوب خطيبآ ومن خلفه أعضاء مجلس قيادة الثورة
    - محمد إبراهيم نقد عضو في لجنة الميثاق الوطني وقد قدم مساهمات نضرة
    - جوزيف قرنق ... وزيراً
    - محجوب عثمان ..... وزيراً
    - مرتضى أحمد إبراهيم ... وزيراً
    - بابكر النور .. عضو مجلس قيادة الثورة
    - هاشم العطا .... عضو مجلس قيادة الثورة

    - أحمد سليمان ... إنخرط في الإنقسام وأيد مايو بلا تحفظ
    - إبراهيم سورج ...إنخرط في الإنقسام وأيد مايو بلا تحفظ
    - فاروق أبو عيسى ... إنخرط في الإنقسام وأيد مايو بلا تحفظ

    - فاروق حمد الله ، الإشتراكي العروبي و الأقرب لحزب البعث حشد وزارة الداخلية ب شيوعيي مايو
    وعلى رأسهم الإنقسامي محمد أحمد سليمان ( بتاع المحور ) وكان من ضمنهم سمير جرجس

    ثم

    - ثلاثة من قادة الإنقسام عن الحزب قدموا نقدآ ذاتيآ واستعادوا عضويتهم
    وهم ، فاروق أبوعيسى وسمير جرجس ( إنخرطا في مايو ) و فاروق محمد إبراهيم ( لم ينخرط )

    - الوضع ( داخل مايو ) كان ( صراعآ محمومآ بين رؤى الحزب بقيادة عبدالخالق
    ومواقف المنقسمين عنه بقيادة احمد سليمان ومعاوية سورج وعمر مصطفى المكي )

    - يعني القوى التي كانت تتجاذب مايو في بداياتها هى ( أجنحة الشيوعيين ) المتصارعة

    أو أن القصة باختصار هى
    الحزب الشيوعي ( أ ) × الحزب الشيوعي ( ب )

    - من ( إستفاد من هذا الصراع وأزكاه ) .... وأى جناح إنتصر ... فتلك قصة أخرى
    - إلام قادت الخسارة الطرف المهزوم .. نفياً أو ملاحقة ... فتلك طبائع الأشياء


    هذا تفكيك لمداخلتك يا صديقي

    وبناء عليه
    فإن لم يكن الحزب الشيوعي مشاركاً ( رسمياً ) لمايو في نشأتها
    فمن من قادته كان خارج هذه التوليفة ؟؟



    السنتين ديل هم ( أساس ) البنيان
    فمااااااااااا تستهين بيهم
    و ( الأساس ) في الممارسة الهندسية هو أدق مراحل التنفيذ
    إذ هو ما يعطي ( البناء ) ثباته وديمومته"


    وقد قدرت أن موقف الحزب الشيوعي هذا قد جاء كرد فعل ( طبعي ) لموقف الأحزاب منه أيام الديمقراطية الثانية من طرد لعضويته المنتخبة من البرلمان وحل للحزب واستهانة رئيس الوزراء السيد الصادق المهدي بقرار المحكمة العليا التي قضت بعدم دستورية القرار وقراره ( أى السيد الصادق ) أن قرار المحكمة تقريري وليس إلزامي ....

    لذلك فالأمر الراجح عندي ( حتى هذه اللحظة ) أن الحزب الشيوعي ( أو على الأقل الصف الأول من قياداته ) قد أيدوا مايو واشتركوا معها في تأسيسها على مستوى السيادة والتشريع ( مجلس قيادة الثورة ) و ( لجنة الميثاق ) واشتركوا على مستوى التنفيذ ( مجلس الوزراء ) وصاغوا وجدان الناس لحناً وفناً

    كل ذلك لا يعني أنني أعطى لرأيي عصمة
    سيظل هذا الرأى عندي صواباً حتى أتيقن رأياً أرجح منه
    وهو ما لم يتوفر لى حتى هذه اللحظة

    في هذه المنابر الإسفيرية لا نتوقع إقتناعاً تاماً من جميع محاورينا
    لكننا جميعنا نلقي حجارتنا لنحرك المياه الساكنة
    وجمعينا نحرك الأسئلة
    وجميعنا نبحث في المسكوت عنه
    ونعرض كل ذلك لأشعة الشمس
    عسى أن يأتي غداً من يبدأ من حيث توقفنا
    ويجيب على الأسئلة التي نراها اليوم عصية


    _______________

    في إنتظارك سعادة اللواء

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 07-07-2013, 12:22 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-07-2013, 12:28 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    Quote: لذلك فالأمر الراجح عندي ( حتى هذه اللحظة ) أن الحزب الشيوعي ( أو على الأقل الصف الأول
    من قياداته ) قد أيدوا مايو واشتركوا معها في تأسيسها على مستوى السيادة والتشريع ( مجلس قيادة الثورة )
    و ( لجنة الميثاق ) واشتركوا على مستوى التنفيذ ( مجلس الوزراء ) وصاغوا وجدان الناس لحناً وفناً

    عاطف
    يتباين الموقف عندي قليلا .. لمعرفتي الشخصية ببعض قيادات الصف الاول في الحزب الشيوعي السوداني ولمعرفتي الشخصية والدقيقة
    بالحزب الشيوعي السوداني .. ولمعاصرتي ومشاهدتي لتطورات في الوطن العربي (بالذات) تقاطعت في بعضها مع جوهر مبادئ الحزب
    الشيوعي السوداني واسهم بعضها في تأسيس وترسية بعض مبادئه الهامة ... قطعا لن اخوض في هذا اكثر الا بالقدر الذي يقتضيه القاء
    الضوء علي موقف او علي تفسير خاص بي لموقف من مواقف الحزب او القيادات التي عرفتها او وُجدت في وسطها بدرجة من العمق
    قد لا تتوافر للكثيرين في هذ الزمن ..

    لذلك هزتني مثاليه الطرح بحق الشعب السوداني في اعتذار ممن اخطأ في حقه .. (علي الاقل) ..

    نحن شعب قضي عمره كله في (العفو عما سلف) ... فخرج حكامنا واداريونا وقادتنا من اخطائهم الجسيمة دون محاسبة .. بل وضع ثوارنا
    في كثير من اجندتهم مخارج لاسلافهم وضمانات بالا يسالوا عما اجرموا في حق الشعب .. دون ان يلتمسوا تفويضا من الشعب بهذا العفو ..
    لذلك وجدت شخصيا ان ارادة شعبنا ظلت تولد مجهضة علي امتداد التاريخ .. وان هذا وحده ظل المؤثر الاساسي في الضعف التاريخي لعطاء
    من تصدوا للقيادة والمسئولية ... فاصبح الكثير من اعمالنا السياسيه عفويا وعبثيا .. واصبح اقصي ما نطلبه هو (التغيير) فقط ... و (بداية
    صفحة جديدة) ...

    لذلك لم ار ضرورة لما تساءلتما به .. واذن فالحساب ولد .. وقد فرط جيلنا ومن سبقوه ومن تلوه في (ولدهم) فضاع وضعنا بين الامم ...
    انظروا فقط الي الثورة الفرنسية التي حاكمت الملوك والامراء والنبلاء والعساكر والفاسدين .. وبقي حق الشعب علي ثباته فسيق متران
    الي المحكمة بسبب ممارسة فاسده ارتكبها ولم يشفع له عمل من اعماله الاصلاحية ... وظل الحكم فيها راسخا وظل من يتصدي للمسئولية
    واعيا لما يحوطه من رقابة شعبية .. وما ينتظره من حساب ..

    الغريب ان الشيوعيين كانوا تاريخيا الاجرأ في في الدعوة الي المحاسبه والاعلي صوتا في المطالبة ب(التطهير) كواجب وطني .. وب(القصاص)
    بالرصاص .. ثم افلتو من المحاسبة والعقاب ولم يعتذروا عن الخطأ .. وحاسب بعضهم نفسه (داخليا) امام حزبه دون عناية بمن اضر بهم
    من شعبه الذي جني عليه بخروجه عن خط حزبه ...

    هل عشنا خديعة او غفلة طويلة ؟؟

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-07-2013, 04:56 PM

صلاح عباس فقير
<aصلاح عباس فقير
تاريخ التسجيل: 08-08-2009
مجموع المشاركات: 5000

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    الأخوة الأعزاء، سلام،
    فيما يتعلق بقضية مشاركة الحزب الشيوعي السوداني واعتذاره، أذكر جيّداً أن الأستاذ محمد إبراهيم نقد -رحمه الله- بعد انتفاضة أبريل وفي مناسبات
    مختلفة، اعترف بمشاركة الحزب الشيوعي السوداني في انقلاب مايو، واعترف بكونه خطأً يتحمل وزره الحزب!
    ثم أعلق على ما تفضل به سعادة اللواء:
    Quote: نحن شعب قضي عمره كله في (العفو عما سلف) ... فخرج حكامنا واداريونا وقادتنا من اخطائهم الجسيمة دون محاسبة .. بل وضع ثوارنا
    في كثير من اجندتهم مخارج لاسلافهم وضمانات بالا يسالوا عما اجرموا في حق الشعب .. دون ان يلتمسوا تفويضا من الشعب بهذا العفو ..
    لذلك وجدت شخصيا ان ارادة شعبنا ظلت تولد مجهضة علي امتداد التاريخ .. وان هذا وحده ظل المؤثر الاساسي في الضعف التاريخي لعطاء
    من تصدوا للقيادة والمسئولية ... فاصبح الكثير من اعمالنا السياسيه عفويا وعبثيا .. واصبح اقصي ما نطلبه هو (التغيير) فقط ... و (بداية
    صفحة جديدة) ...

    قضية إجهاض الإرادة الشعبية، التي تكرّرت عبر ثورتي أكتوبر وأبريل! فعلاً قضية تستحق الوقوف عندها!
    أنا أعتقد أن قضية العفو عمّا سلف بريئة من تهمة إجهاض هذه الإرادة!
    العفو عما سلف ابن شرعي للحالة الثورية والوطنية التي غمرت الناس عند انتصار الثورتين، أنا طبعاً ما عشت أيام أكتوبر، لكن شاركت مع الملايين
    الذين شاركوا في أبريل، وأذكر جيداً كيف سالت مشاعر الناس جداول، وغمرت الناس فرحة عارمة، فهذه الروح يا سعادة اللواء مع كل احترامي طبعاً
    لوجهة نظرك، هذه الروح (الثورية / الأخلاقية) هي سبب شعار (العفو عمّا سلف)، فهو تجسيد لمبدأ (العفو عند المقدرة)، لكن على ما أظن لم يكن من
    معاني هذا العفو أن يشمل حتى المدانين جنائياً!
    فعلى ما أعتقد أن السبب الأساسي في إجهاض الإرادة الشعبية مردّه إلى النخبة الفاشلة، التي عجزت عن ترجمة إرادة الشعب إلى واقع ملموس!
    أنا وقفت هذه الوقفة، لأني لاحظت أنك في سردك للأحداث تسردها سردا (وطنياً)، وتجعل منها موضوعاً للتأمل والعبرة! كأنك تحاول من خلالها بناء
    رؤية وطنية، تسهم في صناعة الحاضر والمستقبل، وهو ما يُسبغ عليها رونقاً ومصداقية كبيرة! وهو ما اجد فيه متعة خاصّة، وهو طرح نحتاج إليه بشدة،
    لأن القضية الوطنية لا يمكن التعامل معها ببرود عاطفي!
    أما مشكلة هذه النخبة وأسباب فشلها، وإجهاضها لإرادة الشعب، فهذا موضوع يحتاج إلى بوست مستقل، لكن يمكن من خلال متابعة الأحداث في مايو وضع
    اليد على بعض الأسباب!
    وكل احترامي وتقديري!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-07-2013, 08:57 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: صلاح عباس فقير)

    Quote: فيما يتعلق بقضية مشاركة الحزب الشيوعي السوداني واعتذاره، أذكر جيّداً أن الأستاذ محمد إبراهيم نقد -رحمه الله- بعد انتفاضة
    أبريل وفي مناسبات مختلفة، اعترف بمشاركة الحزب الشيوعي السوداني في انقلاب مايو، واعترف بكونه خطأً يتحمل وزره الحزب!

    هذه اضافة اقدرها .. خاصة وانها صادرة عن سكرتير الحزب الشيوعي .. رغم انه شارك في بعض اعمال مايو

    اما قضية المحاسبه والعفو عنها بنشوة الانتصار فلابد ان نختلف عليها .. ليتنا تعاملنا مع كل ما عفونا عنه بجدية اكثر .. لربما كان حالنا اليوم افضل.
    تري هل سنتسامح ونعفو عن كل ما نعاني الان ؟ ...

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-07-2013, 11:19 AM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    Quote: وساحكي لكم لاحقا كيف اعتقلت بسبب سيارتي الجميله .. في اليوم التالي في خطأ كاد يكلفني حياتي .. وبواسطة ضابط قريبي
    لم يكن يعرفني ....

    قبل ان تحل بنا بركات ايام رمضان الكريم .. وقبل ان تجرفنا حرارة الصراع في مصر التي كانت اذا هبت بها نسمة عابرة تنعشنا في الخرطوم
    ولكنها في اتون صراع الخلاص من مرسي والتدخل العسكري غير الذكي وما سيتبع ذلك من ابتلاء وبلاء اتوقع ان تصعده روحانيات الشهر الفضيل
    وما يتحاوم فوقنا من اطياف ذكريات ثورة يوليو (المجيدة) في مصر .. وانتفاضة يوليو (المهيضة) في السودان .. وما يتفاعل في الجو كل يوليو حتي
    اصبح شهر الاحداث الكبري .. قبل كل ذلك اري ان ما يحدث في مصر (شان داخلي) لا يهم السودان كما ورد في الانباء الرسميه ..

    وقد كنت في عصر ذلك اليوم الرابع والعشرين من يوليو 1971 اقود سيارتي المرسيدس ذات الرقم المميز الذي اشتريتها به من عمنا الريس عبدالرحمن
    صغيرون .. اقودها خارجا من كوبري الخرطوم بحري فاستوقفني جنود بعضهم بلبس الجيش وبعضهم بلبس مدني ويحملون اسلحة حربية رشاشة ..
    قالوا ان لديهم تعليمات بالقبض علي هذه السيارة وقائدها واحضارهما الي رئاسة الجيش .. قلت تقصدوا رئاسة الشرطه ؟ .. قالوا لا .. رئاسة الجيش ..
    توجست قليلا .. وركب معي احدهم ووجه سلاحه نحوي .. ومضينا بشارع الطابية الي مدخل قيادة القوات المسلحة .. وكانت تحرسه دبابتان تي 55
    وعدد من الجنود في (قيامات) مختلفه تناسب الاستعداد التام لاي تطور ..

    وقفنا بباب القياده فبرز لنا ضابط صغير ووسيم يرتدي اللبس 5 (لبس الميدان) .. واول مانطق عندما رآني (جيت يا شيوعي يا ابن ال ك ل ب) ؟
    قلت له انني ما شيوعي ولا ابن ك ل ب .. فالتفت الي مجموعة خلفه وشخط فيهم (عمّر) ..فعمّروا ... ورددت عليه (بحماقة) السوداني اضرب كمان..
    مش تعمّر بس ... انت بتعمر علي كيفك ؟ ....يبدو انه انزعج من ردي .. وهو قطعا ليس مخولا باي تصرف آخر .. فامرني بالنزول من السياره
    وطلب من احد معاونيه اخذي للمقدم محمد الحسن منصور واستفسرني إن كنت اعرفه فانكرت معرفتي به.. رفضت ان اترك عربتي وقلت له انا
    وهي معا الي اي وجهة او مصير تقرره .. تحرقنا سوا تودينا سوا انت حر لكن انزل منها او يقودها غيري فلا .. وامنت ابواب العربه .. فطلب مني
    اركاب حراس معي .. وركب خمسة منهم مسلحين ببنادقهم الرشاشه ..

    عندما دخلنا علي المقدم محمد الحسن منصور وهو دفعتي وبلدياتي ضخك للمنظر والبنادق موجهة الي راسي وجسمي فقال للجنود جنبا سلاح ...
    قلت له لا ... ارضا سلاح .. انا عايز اشتم الجيش ذاته ... انا لو اسقطت نفسي ارضا لقتل هؤلاء الجنود بعضهم بعضا .. هل هذا مستوي التدريب ..

    هنا دخل الضابط الصغير .. وحيا ضابطه الاعلي فسأله .. مالو الزول ده ؟ .. رد الضابط الصغير .. ده حسن التاج جنابك .. اللي عبد الخالق مختفي
    عنده ....... ضحك محمد الحسن وقال له لا ده المقدم عمر علي حسن .. قال الضابط الصعير بثقة وحده ... لا جنابك ما يغشك ده حسن التاج انا
    عارفه .. وعربيته كانت قبل اسبوعين في ورشة (هب الريح) بيضربوها بوهية .. عجبني لونها سالت الخواجة قال لي دي بتاعة واحد اسمه حسن
    في مصنع النسيج ... اول ما جات النشرة بالقبض علي حسن التاج اديتهم نمرة العربيه 2خ 45 لانها ثبتت في راسي ...

    هدأ المقدم محمد الحسن ضابطه الاصغر وقال لي ده حسن ود عمك علي كاره .. وقال للضابط انت مابتعرف عمر ده ؟ .. ده ود خالتك نفيسه بت
    العايدابي .. (امي فعلا خالته في الحسبه) .... واوضح له اني دفعته في المدرسة والكليه وطلب منه اخلاء سبيلي .. ولكنني اعتصمت بالرئاسة حتي
    يتاكدوا من الغاء امر اعتقالي وتبليغ كل الجهات التي تم التعميم عليها بامري ..

    بعد نحو ثلاث ساعات تأكد الغاء التعميم وجاء الرد ايجابا من الجميع فخرجت بسيارتي من رئاسة الجيش متجها لمنزلي في امتداد الخرطوم .. وعند
    تقاطع خط السكة الحديد اعترضتني دبابه تي 55 واعادتني الي رئاسة الجيش .... واتضح ان الدبابة لم تلتقط التعميم الاخير لان جهاز الراديو بها
    معطل .... قررنا فك لوحات السيارة والذهاب بها لمنزلي تحت حراسة احدي سيارات الجيش .. وهناك اخفيها تماما واستلفت سيارة بوكس فائضة
    من صديقي الاستاذ دفع الله الحاج يوسف ظللت اتنقل بها حتي هدات الاحوال ...

    كان هذا هو الحال في الايام التالية ليوم العوده .. كل الامور فالته .. واغلب الجيش في حالة مطاردة شاملة للشيوعيين وللمشتركين في الانقلاب الذين
    فروا بعد ان خرج صف ضباط المدرعات عن طوع قيادتهم وانتشروا في العاصمة واحتلوا رئاسة الجيش ... وتولوا عمليات القبض وحرسوا اعمال
    التحقيق والمحاكمات واخضعوها لاراداتهم تماما

    وسنروي جانبا من هذا في مداخلتنا التاليه عن محاكمات الشجرة

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-07-2013, 01:16 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    إستراحة قليلة
    مع ( تقاطعات ) الشعب السوداني الفريدة

    Quote: وقفنا بباب القياده فبرز لنا ضابط صغير ووسيم يرتدي اللبس 5 (لبس الميدان) .. واول مانطق عندما رآني (جيت يا شيوعي يا ابن ال ك ل ب) ؟
    قلت له انني ما شيوعي ولا ابن ك ل ب .. فالتفت الي مجموعة خلفه وشخط فيهم (عمّر) ..فعمّروا ... ورددت عليه (بحماقة) السوداني اضرب كمان..
    مش تعمّر بس ... انت بتعمر علي كيفك ؟ ....يبدو انه انزعج من ردي .. وهو قطعا ليس مخولا باي تصرف آخر .. فامرني بالنزول من السياره
    وطلب من احد معاونيه اخذي للمقدم محمد الحسن منصور واستفسرني إن كنت اعرفه فانكرت معرفتي به

    Quote: هدأ المقدم محمد الحسن ضابطه الاصغر وقال لي ده حسن ود عمك علي كاره

    الضابط حسن على كارا .... شقيق صديقي العزيز وابن دفعتي إبراهيم على كارا ... وشقيق صديقي ( على درجة أقل ) عبدالعظيم على كارا

    شقيقتهم متزوجة من السيد محجوب العطا ( شقيق ) الرائد هاشم العطا قائد الإنقلاب الذي بموجبه يفتشون عن السيد عبدالخالق محجوب

    بعد إعدام السيدين عبدالخالق محجوب وهاشم العطا رزق السيد محجوب العطا بإبنه الأول فأسماه ( بلا تردد ) هاشم .... ليصبح إسمه ( هاشم محجوب العطا ) لكن سار عليه إسم ( هاشم العطا ) .
    ثم رزق بإبنه الثاني وأيضاً أسماه بلا تردد عبد الخالق ليصبح إسمه ( عبدالخالق محجوب )

    وهكذا

    أصبح الضابط حسن على كارا ( الكاره ) للشيوعيين بكل ذاك القدر أصبح ( خالاً ) لـ هاشم العطا وعبدالخالق محجوب

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 08-07-2013, 04:36 PM)
    (عدل بواسطة عاطف عمر on 08-07-2013, 09:09 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-07-2013, 08:53 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    مراحب عزيزنا من الفيسبوك محمد حسن عبدالله
    Quote: شكرا لكم ... بوست بالجد يستحق أوسكار العام...شكرآ باشمهندس عاطف ... وإحترام وتقدير لسعادة اللواء عمر ..

    ولك الشكر أجزله على المتابعة والرأى الطيب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-07-2013, 00:46 AM

محمد جبره
<aمحمد جبره
تاريخ التسجيل: 12-01-2013
مجموع المشاركات: 790

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    سلام للجميع و رمضان كريم عليكم

    من اهم البوستات على الاطلاق .

    الفيديو المرفق يحوي تقرير عن حركة 19 يوليو فيه افادات من بعض من عاصروا تلك الفترة أرى انه يثري النقاش .
    اتمنى من العم عمر ان يفيدنا بما يعرفه عن حكاية وردت في التقرير وهي حادثة هروب الراحل عبدالخالق محجوب من معتقله بسلاح الزحيرة
    و اختبائه بالقصر الجمهوري (منزل رئيس الحرس) ومشاركته في الاعداد لحركة 19 يوليو كما ورد في التقرير .

    رمضان كريم

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-07-2013, 10:18 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: محمد جبره)

    مراحب عزيزنا محمد جبرة
    رمضان كريم
    Quote: من اهم البوستات على الاطلاق .

    وشكري الجزيل لرأيك الطيب
    وشكر أكبر لإشراكنا في مشاهدة الفيديو التاريخي الهام
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-07-2013, 10:26 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    Quote: الفيديو المرفق يحوي تقرير عن حركة 19 يوليو فيه افادات من بعض من عاصروا تلك الفترة أرى انه يثري النقاش .
    اتمنى من العم عمر ان يفيدنا بما يعرفه عن حكاية وردت في التقرير وهي حادثة هروب الراحل عبدالخالق محجوب من معتقله بسلاح
    الزحيرة و اختبائه بالقصر الجمهوري (منزل رئيس الحرس) ومشاركته في الاعداد لحركة 19 يوليو كما ورد في التقرير .

    اخي الكريم الاستاذ محمد جبرة
    لك التقدير علي رفدك البوست بهذا الفيديو الذي يحوي تعليقات ثرية من بعض اهم قيادات الحزب الشيوعي والعسكريين والدبلوماسي الحردلو
    ممن كانوا احياء وقت تسجيله ويكتنزون معرفة بالاحداث ورأيا في صناعتها .. الراحل محمد ابراهيم نقد والدكتور عبد الله علي ابراهيم واللواء
    عبد الحي محجوب اعطوا لهذا التقرير زخما ومتانة رغم هنات صغيرة داخلته ولم تفسد مراميه الا في تناول المسئولية عن مجزرة بيت الضيافه
    التي حاول الراحل نقد نفي مسئولية الانقلابيين عنها ونسبها للقادمين من الشجرة لتحرير الاسري .. ولكنه بالشجاعة الكافية اكد ان الاسير في
    ذمة ومسئولية آسره .. ووضع دمهم في رقاب الانقلابيين ..

    ونفي الراحل نقد والدكتور عبد الله علاقة الحزب الشيوعي بيوليو رغم وجود عبد الخالق في مطبخ الاحدات داخل مخبأه بمنزل العقيد ابو شيبه
    ومحاولته اثناء الانقلابيين عن تنفيذ حركتهم .. واكد الدكتور عبد الله ان الحركة كانت نتاجا لرغبة الضباط (المسرحين) من الجيش لرد اعتبارهم

    وانا بقامتي المتواضعة بالنسبة لكليهما ازعم انهما لم يكذبا ... خاصة فيما قالاه عن ان العسكريين بالحزب اصبحوا قوة ولا يلتزمون بخطوط
    الحزب ولا يتعاملون معه .....

    لذلك لم تعجبني اللافته التي وضعت في الفيديو تحت صورة الكوده واصفة اياه بقائد (الجناح العسكري) للحزب الشيوعي .... فلا يجوز للحزب
    الشيوعي ان يكون له اي جناح عسكري ........

    عدا ذلك فان للتقرير قيمة عالية رغم الايجاز في صور الاحداث والجماهير التي قد لا تمكن الاجيال الحديثه من ان تتبين مابها .. ولكنها لمثلي
    كانت وقفة عند تفاصيل عشت اكثرها حاضرا .. وكانت اشدها علي نفسي صور شهداء بيت الضيافة وجنازتهم التي ابكت كل من له ضمير

    لقد كنت اود ان ابدا مداخلاتي من تحرك المدرعات لاربط بها التطورات المتلاحقة في ايام يوليو الثلاثة بمحاكمات الشجرة .. ولكنني وجدت
    في هذا التقرير ما دفعني للوقوف عند ما ورد به من تحليل واراء ورواية الراحل نقد والدكتور عبد الله ونقدهم الظاهر والمستتر لانقلاب هاشم
    العطا والدور المتعجل لشيوعيي مايو ..

    كذلك لفت نظري ان الحزب الشيوعي علي رخاوة قبضته علي عضويته قد فصل في اغسطس 1970 كوادره التي استوزرها النميري ..
    هذه نقطة غريبة ... لماذا انتظر الحزب 15 شهرا ليتخذ هذا الاجراء بينما اكد كل من نقد ود. عبدالله ان الحزب اجتمع في 25 مايو 1969
    وقرر ان الانقلاب عمل برجوازي ولايمثل الثورية .. واستنكر قيام نميري بتعيين اعضاء من الحزب في حكومته ...

    ربما تاتي فرصة اخري لتقييم مقدار الشرخ الذي حدث في الحزب الشيوعي وهل اصبح بالحزب شيء سوي القيادات المؤازرة للسكرتير ؟
    وترفع مواكب التأييد لمايو التي سيرها اتحاد العمال والاتحاد النسائي تساؤلا حول هذا الشرخ .. خاصة وان اتحاد العمال يقوده الشفيع
    احمد الشيخ والاتحاد النسائي تقوده فاطمة احمد ابراهيم ....

    ويعود الراحل نقد والدكتور عبد الله لنقد انقلاب يوليو ويرجعان اسباب فشله الي عدم جاهزية الحزب لدعمه ....

    وآخذ من التقرير الشهادة الواضحه للواء عبد الحي عن ارتكاب مجزرة بيت الضيافة قبل وصول دبابات الشجرة .. وهو ناج من المجزرة ..
    يعيدني مارواه الي رؤيتي التي طرحت في مداخلة سابقة بان مرتكبي المجزرة ارادوا ازالة الدليل والشهود علي دورهم في الانقلاب

    وساعود لمعايشاتي لتلك الايام العصيبة عسي ان يجد فيها المتابع فائده

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-07-2013, 01:43 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    Quote:
    اتمنى من العم عمر ان يفيدنا بما يعرفه عن حكاية وردت في التقرير وهي حادثة هروب الراحل عبدالخالق محجوب من معتقله بسلاح الزحيرة
    و اختبائه بالقصر الجمهوري (منزل رئيس الحرس) ومشاركته في الاعداد لحركة 19 يوليو كما ورد في التقرير .

    رغم عدم المامي بتفصيلات اختفاء الراحل عبد الخالق في بيت ابوشيبه داخل القصر الجمهوري الا انني اشك ان ذلك تم للمشاركه في
    التحضير للانقلاب ..

    الشيوعيون وخاصة كوادرهم السرية مدربون علي الاختفاء والعمل تحت الارض وكشف الرقابة والهروب منها .. ولهم كثير من حوادث
    الهروب من السجون والمعتقلات.. فليس عملا طموحا ان يهرب زعيم الحزب من معتقله بسلاح المظلات .. فقد هرب عبد الخالق دون
    مساعده من احد وبالنهار وتحت سمع وبصر الشرطة والامن والاستخبارات .. كل مافعله انه سال القاضي بعد ان نطق بحكم البراءه
    تاني في حاجه؟ .. فقال القاضي لا .. يعني امشي ؟ .. ايوه .. فخرج لا يلوي علي شيء .. وعندما انتبه الجنود لخروجه واسرعوا للحاق
    به كان قد ركب عربة تاكسي وقال للسائق .. سيبك منهم ديل طالبني قروش والمحكمة اتاجلت .. ونزل من التاكسي امام منزله بام درمان
    ثم اختفي .. فلم يستطع التحقيق ان يكشف اكثر عن قيام سائق التاكسي بتوصيله لمنزله ..

    كذلك فان المدة التي قضاها عبد الخالق بمنزل ابوشيبه (19 يوما) لا تكفي للتخطيط لانقلاب واستيلاء علي سلطه .. فالانقلابات لا تدبر
    بمثل هذه السرعة واللهوجه .. ولكن يبدو انه شارك براي .. وقد شهد الراحل نقد ان عبدالخاق كان يطلب من هاشم العطا التريث وعدم
    استعجال التحرك

    وقد انتقل عبد الخالق من مخبئه بمنزل ابوشيبه بالقصر الجمهوري الي مزرعة خارج الدويم يملكها حسن التاج مدير مصنع الزجاج وابن
    اخت الدكتور خليل عثمان (الاقتصادي المعروف) وتم ضبطه واعتقاله فيها كاخر مختبأ يتخذه في حياته ..

    تظل حيرتي حول مشاركة الراحل عبد الخاق في انقلاب يوليو تتزايد كلما ربطتها ربطا (عكسيا) لذلك ذات الربط الذي ادين بموجبه
    وبناء علي ظروف زمانه ومكانه .. من هروبه من معتقل المظلات الي وجوده (لفترة) في بيت ابوشيبه (القائد الحقيقي للانقلاب) ثم
    هروبه واختفائه بعد فشل الانقلاب ... وهل يبرر ذلك الحكم باعدامه

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-07-2013, 04:49 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    Quote: وشكر أكبر لإشراكنا في مشاهدة الفيديو التاريخي الهام

    شكر مجدد عزيزنا محمد جبرة
    رمضان كريم
    تقبل الله تعالى صيامكم وقيامكم وطاعاتكم

    أعدت مشاهدة تقرير الفيديو التاريخي
    حسم إلى حد كبير نقاط خلافية
    لكنه في ذات الوقت أثار أسئلة حرى بأى دارس جاد للتاريخ أن يقف عندها

    أثار - على سبيل المثال - قضية أن كيف وقف العالم لمناصرة مايو وهى بعد ثورة لم تتجاوز العامين من عمرها إلا قليلاً
    - الجوار العربي ( مصر ، ليبيا ) والتدخل المباشر ، السعودية و( شبهة ) إسقاطها لطائرة الدعم العراقية فوق أراضيها
    - رجل الأعمال البريطاني الذي وضع طائرته الخاصة تحت تصرف اللواء خالد حسن عباس ليقود حملة إعادة مايو
    - كيف أغلقت الدول مطاراتها أمام طائرة الخطوط الجوية البريطانية قاطعة أمامها خط الرجعة لتضطر للهبوط في ليبيا

    كيف بنت مايو تلك العلاقات الدولية المتينة في هذه الفترة الوجيزة ؟؟
    أو ماذا رأى العالم فيها من مظاهر قوة لـ ( تريحه ) من الحزب الشيوعي بالقضاء عليه ؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-07-2013, 06:54 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    Quote:
    كيف بنت مايو تلك العلاقات الدولية المتينة في هذه الفترة الوجيزة ؟؟
    أو ماذا رأى العالم فيها من مظاهر قوة لـ ( تريحه ) من الحزب الشيوعي بالقضاء عليه ؟؟

    احسنت ياعاطف .. وجاييك بالسكة ..

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-07-2013, 11:27 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    Quote: أو ماذا رأى العالم فيها من مظاهر قوة لـ ( تريحه ) من الحزب الشيوعي بالقضاء عليه ؟؟

    يابو الشريف
    رمضان كريم .. واظنك تفرغت لنا .. جمع الله الشمل ثانية

    وما زلت ارغب في العودة من بوابة المدرعات .. فهي التي كسرت القيد واندفعت لتحمي مايو .. وهي التي شهد من في الشريط
    ومن هم خارجه انها زعزعت ثبات قيادة يوليو التي استتب لها الامر نحوا من ثلاثة ايام ..

    العالم الغربي ظل يتحسب من تغلغل الشيوعية بين شعوب العالم الثالث وحاربها بجدية في امريكا اللاتينية وشرق اسيا .. ولم يدخر
    جهدا في منعها من الانتشار في افريقيا خاصة في السودان ومصر وفيهما شعبان اذا خرجا من السيطرة فان افريقيا لا محالة متجهة
    الي الماركسية .. انظر درس الكونغو البلجيكي واسطورة لوممبا وما تلاها ...

    وقد لبست مايو رداء خاصا بها .. فلم تخضع لهيمنة من انتموا اليها من اليساريين فوضعت السيف في اعناقهم عندما احست بخطرهم
    .. وسارت مايو تخت مظلة ميثاق طرابلس الذي يشبه طموحها ومنعت الشيوعيين من تقويضه .. فما الذي يمنع الغرب من مساندتها
    علنا وخفية .. الرحلة التي كان يقوم بها اللواء خالد كانت رحلة تسليح .. وتاني رولاند تاجر سلاح غربي يعمل بجانب التفوق في
    المنافسة مع المعسكر الشرقي علي ترسيخ سياسات الدول الغربية التي تربط تسويق السلاح بالانتماء الي منظومتها بطريق او باخر
    ولابد لذلك ان تكون له يد طولي وغير ظاهرة في علاقات (الزبائن) بالمعسكر الغربي .. وقد ورد علينا بعض امثاله ونحن نعمل في
    اطر استجلاب السلاح لقواتنا ايام مايو .. فلا غرابة ان ينفذ الرجل مباشرة الي معركة قد تقلب الموازين لصالح الغرب تماما ويرسل
    طائرته الخاصة لنقل القائد العام الي منطقة المساندة الحاسمة ضد النظام الوليد المناوئ للغرب ... وقد اعلن هاشم العطا في بيانه الاول
    موقف حركته من (الامبريالية الغربيه) ..

    اما دول المنطقة العربية فقد كانت تنظر بالريبة الظاهرة لتحركات فاروق حمد الله مع نظام حزب البعث العراقي وكانت المخابرات
    السودانية والمصرية والسعودية ترصدها بدقه .... (ربما يفتي في هذ الصدد الاخ السفير اللواء عثمان السيد) .. وقد استبعد عملا سعوديا
    مباشرا لاسقاط الطائرة العراقية .. ولكنني لا استبعد (سكوتا استخباراتيا) سعوديا علي ضرب هذه الطائرة بواسطة المصريين المندفعين
    لحماية النميري ..

    تبقي المساندة الليبيه والمصرية الفاعلة تخطيطا وتنفيذا .. طبيعيه من دول بينها ميثاق سينهار اذا سقط النظام في السودان .. وفي
    تقديري ان انزال طائرة الفي سي تن البريطانيه بالقوة في مطار بنينا وانزال بابكر النور وفارورق حمد الله منها قبل اعادتها الي
    هيثرو ووصول هذا الخبر الي الخرطوم هو الذي اربك قياده الانقلاب اولا ثم اربك المد الاحمر بالشارع ثانيا .. ثم حرك ضباط
    صف المدرعات ثالثا فاكملوا عوامل احباط الانقلاب والانقلابيين وحملة اللافتات الحمراء فتسابقوا للفرار من الحجيم القادم ...
    وهذا الفرار او الانسحاب غير المنظم هو الذي تسبب في حدوث مجزرة بيت الضيافه ..

    وهي اسوأ ماحدث في تاريخ السودان .. وهي ايضا عامل الترجيح الحاسم في احكام الاعدام التي اصدرتها محاكم الشجرة تحت ضغط
    صارم من جنودها ..

    في تاريخ الانقلابات حتي التي تلوثت بالدماء لم تقم القيادة العسكريه باخضاع محاكمة المتهمين فيها لمحاكم الميدان .. فقد حواكم الصاغ
    كبيده وعبدالله الطاهر بكر ومجموعتهم عام 57 بمحكمة مدنية وقضت بسجنهم مدد لم تتجاوز 15 عاما .. ثم حوكم علي حامد ويعقوب
    كبيده وعبد البديع والصادق محمد الحسن واليوزباشي شنان امام مجلس عسكري ايجازي عالي فيه كل صنوف ادارة العدالة من قضاة
    (عسكريين) ومعم نائب احكام من قضاة المحكمة العليا هو القاضي جلال علي لطفي واصدقاء المتهمين من المحامين الكبار وفطاحل
    القانون وهيئة الاتهام العسكرية وخلفها النائب العام عمر ابوبكر .. وجرت المحاكمة تحت القانونين الجنائي والعسكري وصدرت الاحكام
    تحت المادة القصوي (مادة القتل العمد) فجبت مواد التمرد العسكري ومحاولة قلب نظام الحكم .. وصدرت احكام الاعدام تحتها وايدت من
    رئيس الدولة ونفذت في السجن العمومي ...

    ولما جاءت يوليو تحت اغلال صف ضباط سلاح المدرعات لم يقو الجيش علي كبح جماحهم ففرضوا علي القياده محاكم الميدان كوسيلة
    موتورة وانتقامية لدم الذين سقطوا في بيت الضيافة .. محاكم الميدان تعقد في ميادين القتال للجنود الهاربين والمتخاذلين والمتخابرين مع
    العدو .. وليس فيها كلام كثير .. انما سؤال .. وقرار . يمكن ان يكون اسمك منو ؟ .. والقرار اعدام .. والتنفيذ فورا .... ولست اعلم عن
    سلطة لمحاكمة المدنيين امام محاكم الميدان ..

    قيل ان الاحكام تغيرت بافواه مدافع جنود المدرعات .. وان التنفيذ لبعض الاحكام تم قبل ان يؤيد القائد العام الاحكام .. اي ان الشخص يعدم
    بمجرد صدور الحكم باعدامه .. وان هاشم العطا ضرب قبل ان يصل الدروة ومن جميع الاتجاهات وبكافة انواع الاسلحة وباكثر من الف
    طلقة .. وان محاكمة فاروق وبابكر اعيدت اكثر من مره وان محجوب طلقه وابو شيبة قتلا بنفس طريقة هاشم العطا .. وان والد الملازم
    وراق الذي ضرب اسري بيت الضيافه وهو جاويش بالشرطة قد سلمه بنفسه للجيش وكان موجودا حاضرا لاعدامه ...

    هذه ملامح موقف انتقامي متوتر اريد به اخذ ثار زملاء اغتيلوا غدرا وهم عزل .. وهو الاعنف في تاريخ العسكر ربما في العالم .. ولكنه
    ربما يوازي الجرم في القانون العسكري والقانون الجنائي .. والاعدام نتيجته المنطقية ..

    تداول الناس هذه الاخبار .. بغير اسف .. الا علي المدنيين الثلاثة عبد الخالق والشفيع وقرنق ... فقد تعاطف معهم الكثيرون ولم يتشفي فيهم
    احد بل تعاطف الكثيرون مع قرنق واطفاله الصغار .. وقيل ان الشفيع كان ميتا عندما وصل الي المشنقه .. وان السادات لم يشفع لهم كما طلب
    منه قادة الاتحاد السوفياتي وانما طلب من نميري ان يزعم ان الاحكام قد سبق تنفيذها ...

    اذن هل حاكم جنود المدرعات اخطر الانقلابات العسكرية ووضعوا بصمة دموية علي الحزب الشيوعي السوداني واعدموه ودفنوه خارج الخارطة
    السياسية للانقلابات التاليه ؟؟

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-07-2013, 12:22 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    رمضان كريم عمنا الحبيب سعادة اللواء عمر
    تقبل الله تعالى صيامكم وقيامكم وطاعاتكم
    Quote: يابو الشريف
    رمضان كريم .. واظنك تفرغت لنا .. جمع الله الشمل ثانية

    تقبل الله تعالى دعوتك الصادقة

    الآن وقبله متفرغين لكم لنسمع منكم
    شخصي ومعي الشركاء والمتابعين للبوست
    ضيوف عندكم
    سوف نساعدكم بالأسئلة والتعليقات والمقارنات والعمل على إيقاء البوست حياً

    Quote: ثم حرك ضباط صف المدرعات ثالثا فاكملوا عوامل احباط الانقلاب والانقلابيين وحملة اللافتات الحمراء فتسابقوا للفرار من الحجيم القادم ... وهذا الفرار او الانسحاب غير المنظم هو الذي تسبب في حدوث مجزرة بيت الضيافه .. وهي اسوأ ماحدث في تاريخ السودان .. وهي ايضا عامل الترجيح الحاسم في احكام الاعدام التي اصدرتها محاكم الشجرة تحت ضغط صارم من جنودها ..
    في تاريخ الانقلابات حتي التي تلوثت بالدماء لم تقم القيادة العسكريه باخضاع محاكمة المتهمين فيها لمحاكم الميدان .. فقد حواكم الصاغ كبيده وعبدالله الطاهر بكر ومجموعتهم عام 57 بمحكمة مدنية وقضت بسجنهم مدد لم تتجاوز 15 عاما .. ثم حوكم علي حامد ويعقوب كبيده وعبد البديع والصادق محمد الحسن واليوزباشي شنان امام مجلس عسكري ايجازي عالي فيه كل صنوف ادارة العدالة من قضاة (عسكريين) ومعم نائب احكام من قضاة المحكمة العليا هو القاضي جلال علي لطفي واصدقاء المتهمين من المحامين الكبار وفطاحل القانون وهيئة الاتهام العسكرية وخلفها النائب العام عمر ابوبكر .. وجرت المحاكمة تحت القانونين الجنائي والعسكري وصدرت الاحكام تحت المادة القصوي (مادة القتل العمد) فجبت مواد التمرد العسكري ومحاولة قلب نظام الحكم .. وصدرت احكام الاعدام تحتها وايدت من رئيس الدولة ونفذت في السجن العمومي ...
    ولما جاءت يوليو تحت اغلال صف ضباط سلاح المدرعات لم يقو الجيش علي كبح جماحهم ففرضوا علي القياده محاكم الميدان كوسيلة موتورة وانتقامية لدم الذين سقطوا في بيت الضيافة .. محاكم الميدان تعقد في ميادين القتال للجنود الهاربين والمتخاذلين والمتخابرين مع العدو .. وليس فيها كلام كثير .. انما سؤال .. وقرار . يمكن ان يكون اسمك منو ؟ .. والقرار اعدام .. والتنفيذ فورا .... ولست اعلم عن سلطة لمحاكمة المدنيين امام محاكم الميدان ..
    قيل ان الاحكام تغيرت بافواه مدافع جنود المدرعات .. وان التنفيذ لبعض الاحكام تم قبل ان يؤيد القائد العام الاحكام .. اي ان الشخص يعدم بمجرد صدور الحكم باعدامه .. وان هاشم العطا ضرب قبل ان يصل الدروة ومن جميع الاتجاهات وبكافة انواع الاسلحة وباكثر من الف طلقة ..
    وان محاكمة فاروق وبابكر اعيدت اكثر من مره وان محجوب طلقه وابو شيبة قتلا بنفس طريقة هاشم العطا .. وان والد الملازم وراق الذي ضرب اسري بيت الضيافه وهو جاويش بالشرطة قد سلمه بنفسه للجيش وكان موجودا حاضرا لاعدامه ...
    هذه ملامح موقف انتقامي متوتر اريد به اخذ ثار زملاء اغتيلوا غدرا وهم عزل .. وهو الاعنف في تاريخ العسكر ربما في العالم .. ولكنه ربما يوازي الجرم في القانون العسكري والقانون الجنائي .. والاعدام نتيجته المنطقية ..
    تداول الناس هذه الاخبار .. بغير اسف .. الا علي المدنيين الثلاثة عبد الخالق والشفيع وقرنق ... فقد تعاطف معهم الكثيرون ولم يتشفي فيهم احد بل تعاطف الكثيرون مع قرنق واطفاله الصغار .. وقيل ان الشفيع كان ميتا عندما وصل الي المشنقه .. وان السادات لم يشفع لهم كما طلب منه قادة الاتحاد السوفياتي وانما طلب من نميري ان يزعم ان الاحكام قد سبق تنفيذها ...
    اذن هل حاكم جنود المدرعات اخطر الانقلابات العسكرية ووضعوا بصمة دموية علي الحزب الشيوعي السوداني واعدموه ودفنوه خارج الخارطة السياسية للانقلابات التاليه ؟؟

    قشعريرة أصابت جسمي
    دوار أصاب عقلي
    تأتي هذه الإفادة إستكمالاً لما رأينا في الفيديو
    تتضارب القناعات والمشاعر الإنسانية في الدواخل متناقضة لا تكاد ترسو على بر

    ووسطها لم أستطع مغالبة دمعة ترقرقت غصباً عني وأنا أعيد قراءة أن ( والد الملازم وراق الذي ضرب اسري بيت الضيافه وهو جاويش بالشرطة قد سلمه بنفسه للجيش وكان موجودا حاضرا لاعدامه ...)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-07-2013, 01:13 PM

أبو ساندرا
<aأبو ساندرا
تاريخ التسجيل: 26-02-2003
مجموع المشاركات: 15487

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    توفا:
    Quote: كيف بنت مايو تلك العلاقات الدولية المتينة في هذه الفترة الوجيزة ؟؟
    أو ماذا رأى العالم فيها من مظاهر قوة لـ ( تريحه ) من الحزب الشيوعي بالقضاء عليه ؟؟


    مايو مابنت التكتح غير علاقات مريبة مع أنور السادات
    ومحاولات منصور خالد
    المخابرات الدولية هي التي وجدت ثغرة في مايو
    وظني أن انقلاب يوليو ذاته أعدته تلك القوى
    للإجهاز على الحزب الشيوعي
    لابد من دراسة دور المقدم عثمان حاج حسين أبوشيبة


    سعادة اللواء:
    Quote: وان والد الملازم وراق الذي ضرب اسري بيت الضيافه وهو جاويش بالشرطة قد سلمه بنفسه للجيش وكان موجودا حاضرا لاعدامه ...


    أظنك بتقصد الملازم الحاردلوهو من وجه له الإتهام .. ووالده عمل في الشرطة وسكنوا قشلاق جنوب
    كما أن عبارة : الذي ضرب أسرى بيت الضيافةعبارة يقينية والحالة كلها مظنونة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-07-2013, 01:50 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: أبو ساندرا)

    Quote: أظنك بتقصد الملازم الحاردلوهو من وجه له الإتهام

    قد تكون اصح مني ..
    ارجو امهالي لاراجع هذه النقطة .. فهذه المعلومة ثابتة في راسي منذ 1971 بهذ الشكل ..
    اما عبارة انه ضرب بيت الضيافة .. فقد نسبت يقينا للضابط ابن الشرطي وان الاب لذلك السبب
    قام بتسليم ابنه .. ايا كان هذ الرجل (حردلو او وراق) ..

    Quote:
    مايو مابنت التكتح غير علاقات مريبة مع أنور السادات
    ومحاولات منصور خالد
    المخابرات الدولية هي التي وجدت ثغرة في مايو
    وظني أن انقلاب يوليو ذاته أعدته تلك القوى
    للإجهاز على الحزب الشيوعي
    لابد من دراسة دور المقدم عثمان حاج حسين أبوشيبة


    يا راجل !

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-07-2013, 09:06 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    Quote:
    قد تكون اصح مني ..
    ارجو امهالي لاراجع هذه النقطة .. فهذه المعلومة ثابتة في راسي منذ 1971 بهذ الشكل ..
    اما عبارة انه ضرب بيت الضيافة .. فقد نسبت يقينا للضابط ابن الشرطي وان الاب لذلك السبب
    قام بتسليم ابنه .. ايا كان هذ الرجل (حردلو او وراق) ..

    مولانا ابو ساندرا
    للاسف لم اجد ما ينفي معلومتي التي اوردتها عن الملازم وراق ووالده .. وقد رجعت الي معايشين مثلي للحدث فلم يستطيعوا
    نفي روايتي الا واحدا منهم قال ان الملازم حردلو اعدم لضلوعه في مجزرة بيت الضيافه .. ولم يؤكد رواية تسليمه للسلطة
    العسكرية بواسطة والده او ان والده كان يعمل بالشرطة ...

    لذلك فانني ارجو منك ان تقدم لنا اضاءات اكثر عن هذه الجزئية .. فانا وزملائي الذين سالتهم ليس بيدنا ما ينفي الرواية الا ما
    بقي في ذاكرتنا من 42 سنة مضت .. وقد لمست من محادثتي معهم ترددا حين ذكرت اسم الحردلو .. وللفائدة والحقيقة فقد تكون
    بيدك وثيقة او معلومة مثبته .. تفيدنا جميعا

    لك التقدير
    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-07-2013, 09:51 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    لاحباء عاطف والمتفاعلين مع هذا البوست اقول ان عاطف سيغيب عن البوست اياما لسفره الطارئ امس
    الي السودان للوقوف بجانب اسرته مع ابنته اريج التي ترقد بالعناية المكثفة بمستشفي ساهرون ..

    جاءه نبأ مرضها فهرع بلهفة الاب الحاني علي اسرته الي المطار ليكون معها بعد ساعات كانت كافية لانزال
    الطمأنينة عليه وعلي ابنائه وامهم وللاشراف علي مايجب في تلك اللحظات العاصفه ..

    ولم يخيب الله مسعاه ورجاءه فنجي اريج من الخطر .. واكرمه بتحسن لم يكن متوقعا في حالتها ..

    ليس عندنا هنا الا ان ندعو لها ولهم بمزيد التحسن واقبال العافية ليعود عاطف في نهاية الاسبوع وقد اطمأن قلبه
    وازداد يقينا برحمة الله ولطفه بعباده .. فادعو لها وله ولوالدتها واخوتها في ليل هذا الشهر الكريم ونهاره ان يهب
    اريج العافية وسرعة الابلال .. وهو السميع الكريم .. امين

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-07-2013, 11:11 PM

نصر الدين عثمان
<aنصر الدين عثمان
تاريخ التسجيل: 24-03-2008
مجموع المشاركات: 3750

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    رمضان كريم، أعاده الله علينا وعلى الجميع بالخير واليمن والبركات،

    خالص الدعوات للابنة (أريج) ابنة (الباشمهندس عاطف) ..

    بالشفاء العاجل وإن شاء الله أجر وعافية

    وربنا يطمن الأخ عاطف والأسرة عليها .. آمين

    .........

    شكراً لك يا ريس
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-07-2013, 08:43 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: نصر الدين عثمان)

    Quote: خالص الدعوات للابنة (أريج)

    نصر الدين
    لك الود .. ونطمئنك علي اريج .. فا خبارها اليوم اكثر استقرارا .. ونسال ربنا ان يصبح الغد عليها وهي خارج
    العناية وفي سبيل الاسترداد الكامل لعافيتها

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-07-2013, 00:16 AM

بشرى مبارك ود السقاى

تاريخ التسجيل: 21-08-2012
مجموع المشاركات: 1078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    دعواتنا للإبنة أريج بالشفاء التام ببركة شهر الصيام وندعو له إن شاء الله بالشفاء العاجل فى ركوعنا وسجودنا فى التراويح والفروض وفى السر والعلن إن شاء الله فدعاء المؤمن لأخية المؤمن فى ظاهر الغيب مستجاب ، وندعو للأخ للباشمهندس عاطف عمر بمزيداً من الصبر وللإسرة الكريمة ، ولا ننسنى أن ندعو لشيخنا وحكيمنا ضابطنا الاعلى المشير عمر على حسن بمزيداً من الصحة والعافية والذاكرة الحديدية والسرد الذهبى وأن نسمع عن أخباره كل الخير والعافية ، بالمناسبة ود اختك (المستشار ) الطيب شيقوق قاطع موية ونور !! الغريبة فى بوست أغانى وأغانى نحنا نعلق ويشكرو فى ناس شيقوق !!!.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-07-2013, 02:32 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: بشرى مبارك ود السقاى)

    Quote: الطيب شيقوق قاطع موية ونور !!

    بشري
    اريج تتقدم نحو ابلال شامل باذن الله .. واصلوا الدعاء لها ..

    اما الخال فانواره داخلية وموياتو رمضانيه .. عشان كده ما مابيقطع .. استناهو بجيك كاسح

    تحياتي
    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-07-2013, 08:53 PM

صلاح عباس فقير
<aصلاح عباس فقير
تاريخ التسجيل: 08-08-2009
مجموع المشاركات: 5000

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    أخونا الحبيب عاطف،
    كل دعواتنا وأمنياتنا بأن يمنّ الله عز وجلّ على أريج بالشفاء العاجل!
    آاااامين



    وشكراً عمنا عمر علي حسن!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-07-2013, 10:53 AM

أبو ساندرا
<aأبو ساندرا
تاريخ التسجيل: 26-02-2003
مجموع المشاركات: 15487

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: صلاح عباس فقير)

    اسأل الله أن يمن بالشفاء العاجل لإبنتنا أريج
    شفاءآ تامآ لا يغادر سقمآ


    سعادة اللواء:
    Quote: .. ولم يؤكد رواية تسليمه للسلطة
    العسكرية بواسطة والده او ان والده كان يعمل بالشرطة ...
    لذلك فانني ارجو منك ان تقدم لنا اضاءات اكثر عن هذه الجزئية


    ماعندي الكثير غير :
    - عملت بوست ذكرت فيه كل ضباط وعساكر يوليو ، وكذلك كل الضباط
    الذين شاركوا في تعذيبهم و إعدامهم
    ولم يكن وراق بينهم ولم أسمع به
    - المعلومات التي ذكرها سيادتكم تنطبق على الملازم الحاردلو وهي
    * أتهم بإرتكاب مجزرة بيت الضيافة وقيل إنه نفاها بإصرار
    * والده كان يعمل بالشرطة وسكنوا في قشلاق جنوب ، المتاخم للقسم الجنوبي سابقآ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-07-2013, 12:03 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: أبو ساندرا)

    Quote: - عملت بوست ذكرت فيه كل ضباط وعساكر يوليو ، وكذلك كل الضباط
    الذين شاركوا في تعذيبهم و إعدامهم
    ولم يكن وراق بينهم ولم أسمع به

    ابو ساندرا
    لابد ان الصحيح هو حردلو .. وان اسم وراق هذا وقع من نفسي هذا الموقع خطأ ..
    المواصفات التي اوردتها تطابق بقية التفاصيل الثابته عندي الا في الاسم الذي لا
    استطيع تفسير مصدره عندي ..

    اذن فهو حردلو .. ولك الشكر علي التصويب

    سيكون مفيدا لي ان اطلع علي البوست الخاص بعساكر يوليو .. ارجو ان تمدني برابط له

    اما اريج فالحمد لله خرجت من العناية المكثفه مساء امس .. وتواصل التقدم انشاء الله

    تحياتي
    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-07-2013, 12:10 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    Quote:
    أخونا الحبيب عاطف،
    كل دعواتنا وأمنياتنا بأن يمنّ الله عز وجلّ على أريج بالشفاء العاجل!
    آاااامين


    يا فقير
    الحمد لله اخرجوها من العناية المكثفه .. والحال في تحسن بحمد الله

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-07-2013, 12:30 PM

أبو ساندرا
<aأبو ساندرا
تاريخ التسجيل: 26-02-2003
مجموع المشاركات: 15487

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    سعادة اللواء عمر :
    Quote: سيكون مفيدا لي ان اطلع علي البوست الخاص بعساكر يوليو .. ارجو ان تمدني برابط له

    اما اريج فالحمد لله خرجت من العناية المكثفه مساء امس .. وتواصل التقدم انشاء الله


    الحمد لله .. اسأله أن يبلغها تمام الصحة والعافية .. يا شافي

    أجهل زول في البحث عن البوستات
    إن لم يفيدك البحث ، قد تجده في مكتبتي هنا .. و أحذرك من دخولها دون توخي الحذر
    وأحرضك على البحث عنه لأن به معلومات وافرة عن الضباط الشاركوا في الهمج
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-07-2013, 03:08 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: أبو ساندرا)

    Quote: Re: قتلة : لكي لاننسى : بمناسبة 19يوليو (Re: أبو ساندرا)

    شكرا ابو ساندرا ..
    هذه مكتبه عامرة ومزروبة بالشوك والورود .. قفزت لداخلها واظنني سابقي حبيسا بها .. لمزيد من المعرفة وكثير من الامتاع..

    يبدو اننا وردنا المنبر متاخرا .. وان ثراء ودسامة ما اهرقه به رواد الاعوام العشرة الاولي من عمره لن يكرره جيلي من رواد
    الجهود البخسة والالسن الفالته ..

    شكرا ابو ساندرا علي بوستك (قتله) .. فيه الكثير مما سمعنا وعرفنا .. وفيه انين جانب واحد من بلدي .. لكنه لم يرجّع انين الجانب
    الاخر ولا صدي صاحب الوجعة وصريعها (السودان) ...

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-07-2013, 03:38 PM

صلاح عباس فقير
<aصلاح عباس فقير
تاريخ التسجيل: 08-08-2009
مجموع المشاركات: 5000

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    على العموم يا سعادة اللواء،
    فيما يتعلق بموضوع قصر الضيافة:
    أنت أدليت بمعلومة خطيرة جداً،
    وأدليت بها على أنها واقعة لا تقبل الشك،
    ألا وهي أن وراق وأنت تعني الحاردلو،
    هو الذي قام بارتكاب هذه الجريمة!
    والواقع أن الخلاف حول هذه القضية،
    خلاف طويل وعريض، وقام الإعلامي
    طاهر حسن التوم في برنامجه (مراجعات) وما زال
    يقوم بسلسلة لقاءات تحقيقية من أجل تحديد
    شخص أو صفة من قام بارتكاب هذه الجريمة!
    وفُتحت فيها عدة بوستات في هذا المنبر!


    فهل تكون الحقيقة قابعة ضمن زوايا ذاكرتك المعتقة!؟
    عموماً، الأمر يحتاج إلى مزيد من الأدلة، ويحتاج إلى بسط
    شهادات الشهود!

    *الخلط بين اسمي وراق والحاردلو وارد باعتبار كليهما من أسماء الشايقية المميزة!

    ومودتي واحترامي!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-07-2013, 11:40 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: صلاح عباس فقير)

    تتسلل مع فجر هذا اليوم الجديد ذكري 19 يوليو باحداثه الجسام .. المشربة بدماء يراها كل جانب زكيه .. وهي كذلك ..
    القاتل والقتيل ضحية صراع بين اخوين تقبل من احدهما ولم يتقبل من الاخر .. فبسط احدهما يده ليقتل اخاه .. وبسط الاخر
    يده ليقتل اخاه .. وباء كلاهما بذنب اخيه ... ما اضيع السودان وهو يري ابناءه تتلاقي دماؤهم في عنفوان الاختلاف عليه.

    والذكري اليمة اذا اخذناها بمعيار الانجاز الانساني .. فماذا جنينا من سيل الدم الذي اريق في كل معارك الحكم .. في كل
    الانقلابات والثورات .. حتي الشعبية منها .. اين بلغ وطننا .. وقد صرنا اكثر اوطان الارض تمزقا .. ونمضي الي المزيد
    من التمزق .. ويتقطر دمنا في سبيل ذلك ..

    قتلي وثكالي ويتامي .. وما من عائد ..

    1956 خرج الاستعمار بسلام وبصورة زعمنا فيها للعالم اننا الاكثر حضارة .. ثم بدأنا النزيف من توريت .. طلقة تقتل
    واخري تدمر .. والقتيل الخاسر واحد .. فلما قسمنا جسده الواهن اشرأبت اعناقنا الي تقطيعه اربا ...فزاد دفق الدم ..

    وتكالب الحكام علي الكراسي .. ودفعوا الاغيار بالدم ومزيد الدم .. واصبح الموت والقتل سبيل البقاء الاوحد .. نحن الذين لم
    نبذل دما نمهر به حريتنا وانعتاقنا من قبضه المستعمر الا بمقدار لم تألفه تطلعات الحرية لشعوب اخري .. لوثنا ايدينا بدمنا
    في سباق الحكم وصراعه فما جنينا الا العدم والفقر والتردي من قاع الي قاع ..

    واغرب ما في الحسبة اننا مضروبين قلم في انفسنا .. ونظن اننا خير شعوب العالم ونضفي علي انفسنا صفات سقطت عنا
    منذ 1/1/1956 ..... وصدق علينا قول ابي ماضي .... اخي من نحن لا وطن ولا اهل ولا جار ...

    ومع ذلك تحيه لقتلانا في يوليو 1971 .. وقبله وبعده .. ولنحاول ان نغرس زهرة فوق اشلائهم لعلها تنبت شيئا .... ولعل
    بعضا من دمهم يزكي ..

    وسنعود لحكايات مايو بعد دم بيت الضيافة ودم الشجرة .

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-07-2013, 00:45 AM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    الحمد لله .. فالنفس هادئة .. وطائر الجلّي يحلق بعيدا في سماوات المنون بغنائم لا تشبع له جوعا ولا تهدئ روعا .. ولكنه في
    نأيه عنا يناظرنا بحقد وتشفي .. كانه يقول لنا .. سالقي اليكم بعظم مايو .. اما ان تنبتوا له لحما .. او تتركوه رفاة تأكله الارض
    ثم لا تبعث يوم ينفخ في الصور ...

    ذهب خبر الانتفاضه .. وعاد النميري الي القصر .. وفي اذنيه صراخ الشارع باسمه وحده .. فقال ابو القاسم هاشم لرفاقه ان الشعب
    يهتف له وحده .. فتواضعوا علي ان يضعوه في الصدارة ويضعوا في يده صولجان الملك ... وصوتوا علي ذلك بالاجماع وقرروا ان
    يربطوا الناس بقرارهم ليقولوا له (نعم) .. ولا شيئ غيرها .. هو الرئيس .. والقائد الملهم بفتح الهاء وبكسرها .. ولا صفة لاحد سواه.
    وانشدت البلابل يا ابعاج اخوي وانشد الثنائي الوطني ياجعفر وانشد عبد العزيز نقولها نعم عشان اولا دنا تتعلم .. فاحلام الناس ابسط
    من ان تعقدها مسارات العقائديين .. وتطوير الحياة في ذلك الوقت لا يحتاج لكلفه ..

    طرب الناس وهم يذهبون لاعمالهم علي رجع اناشيد الثورة .. وكان من حظ النميري ان كل القادة (المقدسين) قد تركوا المسرح .. مات
    الازهري وسبقه واعقبه سادة بيت الميرغني وبيت المهدي واعدم هو قيادات الحزب الشيوعي .. وقضي الشيوعيون قبله علي سطوة
    الادارة الاهلية .. لم يبق احد من الزعامات التي كانت فوق اللمس .. وقال له من حوله اقدم فالناس لا يعرفون سواك ..

    هل كانت شخصية النميري تحتاج الي كاريزمية اضافيه ؟؟ .. ولكن من يريد الله ان يعطيه بلا حساب يجد ما وجده النميري من الطاعة
    وحسن الانقياد من رفقائه .. ومن افراد شعبه .. كان اذا تكلم استمعوا .. واذا قال صدقوه .. واذا اراد فعل ..

    ومدت مايو يدها لحديقة مصر ... فوجدت ان ناصر قد ذهب .. وان السادات له قلب يعرف من يحبه .. فهداهم الي هياكل الثورة المصرية
    وبسط لهم من الدعم ما مهد الطريق امامهم لجذب كل شباب ورجال الاحزاب الي صفهم ... ليضعوا في يده ايديهم ويحعلوا من غده غدا لهم .

    وسنعود ..

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-07-2013, 05:49 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    وبدأت الجمهورية الجديده بالحشد .. حشد الرجال .. القادة ة والاتباع .. فالساحة خالية اخلاها القادة بالوفاة والاحزاب بالهزيمة
    والتراجع واصبح الملعب خاليا لكل انماط اللاعبين الجدد .. والثورة لا ترفض يدا تمتد لها ..

    اذن فالمجال فسيح لاي شخص يريد ان يعمل او ينضم او يؤازر .. ولكن الذكاء والعبقرية ان تصنع القيادات الجديدة وتقنعها وتقنع
    بها .. لذلك ظهرت في (القرارت الجمهوريه) الاولي اسماء لها رنين وجاذبيه وللناس معرفة بها .. واذ انصبت القرارات الاولي
    علي اعادة هيكلة الدوله فكان لابد من اشتمالها علي اسماء لوزراء جدد ووكلاء جدد وقادة جدد للخدمة المدنية وللجيش والشرطة
    والسجون .. فعندما يصدر قرار جمهوري بتكليف علي شمو بوزارة الاعلام وهو نفس الاذاعي الذي يحبه الناس ويثقون به وبخلقه
    الحسن ونهجه السلوكي الرفيع .. وهو نفس المذيع الذي يذيع القرارات الجديده بصوته فتدحل مباشرة الي قلوب الناس .. فان تعيينه
    يظهر في رأي الشارع التقدير لمن يعمل وحسن الاختيار من جانب القياده بما يطمئن الناس ان مصالحهم بخير وفي ايد امينه ..

    نزف الشيوعيون من شرايين كل المواقع التي اوجدوا انفسهم فيها .. وتركوها في سلام ودون ان يطلب منهم احد الذهاب .. وبات
    تجديد الشرايين وضخ الدم الجديد فيها امر علي سهولته يستوجب الحرص .. ولكن مايو لم تتردد او تتوقف كثيرا عند انتماءات
    الافراد الصالحين للعمل معها ..وكانها تريد ان تقول للكل .. ستعملون بالكفاءة والاستحقاق والجدارة وستتولي الثورة ازالة ما في
    صدوركم من انتماءات وولاءات سابقه

    وعرفت مايو وعرف النميري كيف يختار الرجال .. كما عرف طعم ان يختاراصلح الرجال

    لم يتوقف عند يسارية احد او يمينية احد .. فجاء بالرجال من كل نبع واحسن الاختيار .. وملأ صدارة الخدمة المدنيه بالناضجين
    والاقوياء والاكثر علما واستنارة .. وسهل علي الفترانين والخانعين والذين يحوطهم الشك الطريق ال بوابة الخروج .. ثم رصع
    المواقع القياديه بالجواهر والللآلي .. من المثقفين وحملة الدرجات العليا وافذاذ العسكريين ممن صنعوا لانفسهم صيتا ومجدا يعرفه
    الجند ويتحدث به المدنيون ..

    جاء من اليمين بالرشيد الطاهر بكر ودفع الله الحاج يوسف .. ومن اقصي يمين اليمين بمنصور خالد .. وجاء من اليسار العاقل
    بعبد الله الحسن الخضر ومهدي مصطفي الهادي .. وجاء من قلب الادارة لاهلية بابراهيم منعم منصور .. وجاء من المؤسسة
    العسكرية بانفس دررها اللواء الباقر والعميد عمر حاج موسي .. وجاء من الجنوب بالملك الشامخ ابيل الير .. وجاء من اباطرة
    واساطين الاداره والسلك الدبلوماسي بخلطة رائعه ضمت عبد الكريم ميرغني وجعفر محمد علي بخيت وعثمان عبد الله وابوبكر
    عثمان محمد صالح .. ونثر اعضاء مجلس الثورة وشركاء مايو كالرواسي في مواقع القيادة الهامة وكالاوتاد يثبت بهم هيكل الدولة
    ويزينه ...

    ثم يقول منصور خالد انهم صنعوا الصنم وعبدوه .. ويقول جعفر بخيت ان التحرر من قبضته استعصي عليهم ...

    عرفت مايو كيف تعطن الشعب في حبها .. فتصدرت مواقفه ووجدها امامه في الملمات .. ما من ازمة الا والرئيس والحكام في صدر
    الموجودين امامها والمتصدين لها .... هم ليسو حكومة مكاتب .. وانما حكومة ميدان .. وحولوا طاقات الناس بالعمل لا بالشعارات
    وصقلوا الحس الوطني بالاناشيد والادب الرفيع الذي يحبه الشعب السوداني فغني معهم الناس وانشدوا كما لم ينشدوا في اي زمان
    اخر .. عرفت مايو مكامن الخير في الناس فمضت اليه تسبر غوره وتستخرج احسنه ....

    ولما قام الاستفتاء وقفنا في اللجان لنري بالعين المجرده كيف يكون الحب والوفاء للقيادة ... 99و99 % حقا لاكذبا ..

    ثم جاء الفارس جعفر في (سيرة) مهيبة من القصر الي البرلمان علي ظهر جواد ادهم يمشي به في خيلاء وهو يعلم ان علي ظهره
    فارس احلام شعب لا يتطلع لاكثر من عيش كريم .. وعندما ترجل ابعاج عن صهوة الجواد في ساحة البرلمان بين المجلسين
    عزفت الموسيقي السلام الجمهوري كما لم يعزف لسوداني من قبل .. وردده السائرون في الطرقات وعلي السيارات والنسوة في
    البيوت ودموعهم تسح سعادة وبشرا ..

    لم يشهد السودان شيئا كهذا ولم يحس السودانيون بعزة كهذه ..

    وادي اليمين الدستورية جعفر محمد نميري اول رئيس جمهوريه (فرد) للسودان .. وقال للناس انا خادمكم وانتم سادتي ويوم اعجز
    عن الوفاء لكم فان ايا منكم يصبح الاحق بهذا الموقع .. ثم عاد الي القصر في سيارة يرفرف علم السودان علي جانبيها ..

    ووقع اول خطاباته للقادة في الحكومة والخدمة المدنيه يطالبهم بالطهارة والنقاء الثوري وينهاهم عن شرب العرق ولعب الورق
    واستباحة الجمال ......

    وسنعود ان شاء الله

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-07-2013, 05:19 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    Quote: لاحباء عاطف والمتفاعلين مع هذا البوست اقول ان عاطف سيغيب عن البوست اياما لسفره الطارئ امس
    الي السودان للوقوف بجانب اسرته مع ابنته اريج التي ترقد بالعناية المكثفة بمستشفي ساهرون ..

    جاءه نبأ مرضها فهرع بلهفة الاب الحاني علي اسرته الي المطار ليكون معها بعد ساعات كانت كافية لانزال
    الطمأنينة عليه وعلي ابنائه وامهم وللاشراف علي مايجب في تلك اللحظات العاصفه ..

    ولم يخيب الله مسعاه ورجاءه فنجي اريج من الخطر .. واكرمه بتحسن لم يكن متوقعا في حالتها ..

    ليس عندنا هنا الا ان ندعو لها ولهم بمزيد التحسن واقبال العافية ليعود عاطف في نهاية الاسبوع وقد اطمأن قلبه
    وازداد يقينا برحمة الله ولطفه بعباده .. فادعو لها وله ولوالدتها واخوتها في ليل هذا الشهر الكريم ونهاره ان يهب
    اريج العافية وسرعة الابلال .. وهو السميع الكريم .. امين

    عمر علي حسن

    الحمد لله رب العالمين
    الحمد لله الذي قضى ولطف في قضائه
    الحمد لله الذي إمتحننا في أعز نملك ونرجوه أن نكون من الناجحين في إمتحانه
    الحمد لله الذي كان أسرع بشفائه من أكثر الأطباء تفاؤلاً

    كان الإمتحان صعيباً على من كان في مثل ضعفي... لكن كان اللطف الإلهي أعظم
    تجلى اللطف الإلهي في إختيارنا لمستشفى ساهرون إبتداء ( رغم غصة في الحلق باشتراطهم توريد مبلغ خمسة مليون في الحساب قبل إنقاذ الصبية التي أتت لهم الساعة الرابعة فجراً غائبة عن الوعي ،محمولة على أعناق والدتها وشقيقها ذي الخمسة عشر عاماً ... ولم تشفع ضراعات الأم أن يأخذوا ما معها من مبلغ ويمهلوها حتى الصبح لتورد لهم باقي المبلغ الموجود بفضل الله في حوزتها في المنزل ..مما حدا بابني ذي الخمسة عشر عاماً أن يتخذ قراره بأن يأخذ من والدته مفتاح خزنتها ويمتطي ( ركشة ) ليذهب للمنزل في تلك الساعة وفي مدينة لم يتعودها ولا يعرف حتى شوارعها مما حدا به أن يذهب ويعود بالمبلغ... )
    ورغم ذلك فلهم شكرنا على ما قاموا به من جهد كبير مقدر بعد ذلك
    تجلى اللطف الإلهي في تولى طبيب إنسان بارع لحالة كريمتي ... فقادها وقادنا لطريق النجاة...
    كان واسعاً في علمه... صبوراً.... متابعاً...وكان حريصاً على إطلاعنا على حالتها ومراحل تطور علاجها بلا تهويل مخيف أو تبسيط مخل
    تجلى اللطف الإلهي في مثل دعواتك الصادقة عمي الحبيب سعادة اللواء ودعوات الأحباب الذين مروا خلال هذه المساحة

    ثم
    تجلى اللطف الإلهي في وجود أخ حبيب أهدته لى السماء ذات دعوة أم صافية صادقة
    أخ هرعت إليه فجراً أوقظه من النوم ... أنتحب على صدره... فثبت
    قلت له بين الدموع أريد أن أسافر الآن للخرطوم .. فأجاب سوف تسافر بحول الله بأول طائرة تغادر مطار دبى
    وبعد ذلك
    تولى عني كل الإجراءات
    ولم أفق إلا وأنا داخل الطائرة
    ثم تولى الإتصال على مدار الساعة خلال مدة طيران الطائرة متابعة مع زوجتي ومع الجهاز الطبي المعالج
    متابعة وتطميناً وتثبيتاً

    كيف أشكرك أخي الحبيب د. أمير عمر على حسن؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-07-2013, 09:00 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    Quote: تجلى اللطف الإلهي في إختيارنا لمستشفى ساهرون إبتداء ( رغم غصة في الحلق باشتراطهم توريد
    مبلغ خمسة مليون في الحساب قبل إنقاذ الصبية التي أتت لهم الساعة الرابعة فجراً غائبة عن الوعي ،محمولة على
    أعناق والدتها وشقيقها ذي الخمسة عشر عاماً ... ولم تشفع ضراعات الأم أن يأخذوا ما معها من مبلغ ويمهلوها
    حتى الصبح لتورد لهم باقي المبلغ الموجود بفضل الله في حوزتها في المنزل ..مما حدا بابني ذي الخمسة عشر
    عاماً أن يتخذ قراره بأن يأخذ من والدته مفتاح خزنتها ويمتطي ( ركشة ) ليذهب للمنزل في تلك الساعة وفي
    مدينة لم يتعودها ولا يعرف حتى شوارعها مما حدا به أن يذهب ويعود بالمبلغ... )

    ورغم ذلك فلهم شكرنا على ما قاموا به من جهد كبير مقدر بعد ذلك

    لله الحمد دائما فنعمه لا تحصي .. وحمدنا وإن تناهي لا يفي بنذر من رحمته علينا .. نواصل الدعاء لاريج ونزيده
    بالحمد لله القائل وان شكرتم لازيدنكم ..

    اما ظاهرة الدفع المقدم قبل دخول المستشفي .. وفي حالة مريض غائب عن الوعي وفي اقصي درجات الخطر .. فذاك
    امر يجعلنا نشفق علي الوطن كله ... وعلي انسانية الطب اينما وجد ..

    اين وصلنا .. والي اين نتجه ...

    لا نملك الا ان ندعو الله ان يرفع عنا مقته وغضبه ... وقد علمت ان هذا ايضا مطبق في المستشفيات الحكومية فلا يقبل
    المريض في الطوارئ قبل ان يدفع ....

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-07-2013, 09:18 PM

نصر الدين عثمان
<aنصر الدين عثمان
تاريخ التسجيل: 24-03-2008
مجموع المشاركات: 3750

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    أخي عاطف .. ألف حمد لله على سلامة (أريج)..

    وربنا يحفظها وأخوتها.. آمين

    Quote: جلى اللطف الإلهي في إختيارنا لمستشفى ساهرون إبتداء ( رغم غصة في الحلق باشتراطهم توريد مبلغ خمسة مليون في الحساب قبل إنقاذ الصبية التي أتت لهم الساعة الرابعة فجراً غائبة عن الوعي ،محمولة على أعناق والدتها وشقيقها ذي الخمسة عشر عاماً ... ولم تشفع ضراعات الأم أن يأخذوا ما معها من مبلغ ويمهلوها حتى الصبح لتورد لهم باقي المبلغ الموجود بفضل الله في حوزتها في المنزل ..مما حدا بابني ذي الخمسة عشر عاماً أن يتخذ قراره بأن يأخذ من والدته مفتاح خزنتها ويمتطي ( ركشة ) ليذهب للمنزل في تلك الساعة وفي مدينة لم يتعودها ولا يعرف حتى شوارعها مما حدا به أن يذهب ويعود بالمبلغ... )


    موقف مؤسف ومخزي بحق..

    والحمد لله الذي حفظ أخ (أريج) في هذا المشوار المحفوف بالمخاطر
    الذي فرضته عليه تلك الإدارة المتعسفة ..
    والذي أقل ما يوصف به بأنه موقف مجرد من الإنسانية..

    (عدل بواسطة نصر الدين عثمان on 24-07-2013, 09:20 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-07-2013, 01:48 AM

بشرى مبارك ود السقاى

تاريخ التسجيل: 21-08-2012
مجموع المشاركات: 1078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: نصر الدين عثمان)

    نقول الحمد لله الذى بنعمته تتم الصالحات ويتم الشفاء ويزيد الفرح ، نسأل الله عاجل الشفاء لأريج ونسأل الله (نهج الانسانية السودانى الاصيل لناس ساهرون حتى يكون سهرهم فى سبيل الله وفى سبيل أن تصبح عليهم الواطة ويتم توريد باقى المبلغ ) سمعت فى الحقيقة روايات مماثلة عديدة لزملاء فى الشرطة !! فلم أستغرب التصرف !!!. على العموم سعادتنا لا توصف ونحن نتابع الاخبار السعيدة أخى عاطف والتى لاشك أسعدت سعادة المشير عمر على حسن وأسرتة الكريمة .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-07-2013, 05:33 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: بشرى مبارك ود السقاى)

    الأحباب

    عمنا الحبيب سعادة اللواء عمر
    نصر الدين عثمان
    بشرى ود السقاى
    صلاح فقير
    أبو ساندرا

    الحمد لله الذى بنعمته تتم الصالحات ويتم الشفاء ويزيد الفرح
    الحمد لله المجيب دعوة المضطر إذا دعاه

    ولكم شكري الجزيل وشكر أسرتي فقد إستجاب المولى عز وجل لصادق دعواتكم وأعاد كريمتنا ( أريجاً ) يضمخ جنبات حياتنا
    لها نرجو كامل الشفاء
    ولكم ولأسركم وأحبابكم أتمنى حفظ المولى الكريم من كل سوء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-07-2013, 05:04 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    نواصل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-08-2013, 05:47 AM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    لم نغفل عن هذا البوست المليء بالاشجان .. وقد راق ما فيه لاجيال وجدت في مايو خلاصا يناسب زمانها..
    واجيال ولدت ونشأت وترعرعت في حضن مايو .. فالفته وكرهته وفقا لانعكاسات ذاتية وربما لفكر يتواءم او
    يتعارض مع فكرها ومرادها ومنهجها .. واجيال جاءت بعد مايو وعاشت خرابا يتفشي ويتزاحم .. فلم تجد له
    تفسيرا فنسبت اكثره لمايو .. والقت عليها بلائمة الانحدار المتواصل .. وحكمت علي زمانها بزمان غيرها ..
    ولم تجد في الحاضر ما يغري بالتمسك بالماضي ..

    وقد امسك رمضان يدي .. ففيه تصفد الشياطين .. وتتاح فرصة القرب لله للمقلين امثالي الذين يبحثون في ايامه
    البيض عن حسنة تدرأ عنهم خطايا وسيئات لايعلمونها .. الله وحده يعلمها .. وسيئات وخطايا اخري يعلمونها
    ويعلمون ان الله يفتح لهم من ابواب رحمته ما يغسل اثرها بفضل هذا الشهر الكريم .. فيعتقهم من النار .. بعفو
    منه لايملك ملائكة الحساب امامه الا اغلاق الدفاتر .. وهم يفعلون ما يؤمرون ..

    وقفت عند الليله الاولي وانا عازم ان انهل من هذا المورد الكريم بلا توقف .. فرحمة الله بلا حدود .. وحاجتي لها
    بلا قرار .. والفرصة قد لا تتكرر في دنيا الزوال .. وخوفي من ضياع الفرصة يتصاعد عاما اثر عام ..

    قلت لعاطف ان لي في رمضان مراسم ومساعي تستهدف ما يستهدفه المتسوق من الاوكازيون .. يشتري بكل ما
    عنده ما يحتاجه وما لا يحتاجه .. ويخم .. كل مايستطيع ان (يخمه) .. من الحسنات والرضا .. .. وظننت انه فهم
    اني غائب .. ولكنني وجدته يفتح الباب ويزوغ ..

    ولعلي لا ابالغ ان زعمت ان المنبر في رمضان كان (دايش) .. وان ملاحقة الحسنات شغلت اكثر الاعضاء ..
    فادعو الله الكريم ان يجعلنا واياه من عتقائه من النار .. وان يعيد علينا شهره المبارك وعيده السعيد .

    وسنعود باذن الله لحكايات مايو ..

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-08-2013, 10:15 PM

بشرى مبارك ود السقاى

تاريخ التسجيل: 21-08-2012
مجموع المشاركات: 1078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    لله درك سعادة المشير عمر على حسن ، والعيد مبارك عليكم وعلى كل رواد ومعلقى البوست وصاحب البوست عاطف ، أنا صراحة حاولت أن أتجول هنا وهناك ففى الايام الاولى حضرت أكثر من حلقة من حلقات أغانى وأغانى بل وعلقت فى غياب المستشار الطيب شيقوق ، فى العشر الاواخر أبتعدت على أغانى وغيرها وأعتكفت أنقل فى المواضيع الدينية وفى التعازى على الاموات هنا وهناك ، ونقلت فى كل المواقع درس غزوة حنين الذى قدمته أمام عدد كبير من السودانيين وغيرهم فى مسجد أمانة معاذ بيرمنجهام حتى شعرت أننى يمكن أن أكون شيخ يوما ما إذا واصلت فى مثل هذه الدروس !! فى يوم العيد والوقفة (ناوشت جماعة الامارات ناس المريخ والظفرة بمسدار واحدين قالوا شافو الشافنى !!!) .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2013, 04:27 AM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: بشرى مبارك ود السقاى)

    Quote: فى العشر الاواخر

    يا كمندان
    تعود الايام وتتبارك

    لرمضان طقوس في حياتي هي كما اسلفت اقرب لعادات الشراء في الاوكازيونات والتخفيضات الموسميه .. ارجو
    ان اكون قد كسبت منها اكثر في هذا العام .. رغم احساسي بان رمضان هذا العام لم يجلس معنا كثيرا .. وقام صوف .

    لكنه منحني طاقة ارجو ان اوفق في توجيه بعضها للكتابة هنا وفي بوست تحليلي لكتاب اعجبت به في المجال الرياضي
    اعتزم فتحه قريبا انشاء الله ..

    تحياتي لك ولحيرانك في جامع بيرمنجهام الجميله .. وعيد سعيد

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2013, 06:34 AM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    في تفاسير الالوان يصف البعض اللون الاحمر بلون الدم .. والاخضر بلون الحياة والنماء .. والاصفر بلون الجنون
    والموت .. وعند اشارات المرور احمر قف .. اصفر لا تغامر .. واخضر امان .. وفي الكوره احمر بره .. واصفر
    زودتها خالص ومافي اخضر .. وفي اعوام مايو الستة عشر احمر شيوعي وهو مقتبس من كل التفاسير (الدم .. وقف ..
    وبره) .. اما الاخضر فقد اخذ تفسير الحياة والنماء والامان الي حد كبير بينما اخذ الاصفر لون المرور والكوره ..
    والشاطر يفهم خاصة وانه انتهي بمايو للكرت الاحمر .

    خرجت مايو من فترة الهيمنة الشيوعية في1971 الي فترة يمكن ان تتسمي بفترة ازدهار ونماء .. ثم انحدرت الي فترة
    تخبط صفراء جلبت لها اللعنة والكوارث وانهكت مواردها فسقطت عندما ادرك الناس انها زودتها خالص .. فاخرجوا لها
    الكرت الاحمر

    وقد تنازع مايو في عاميها الاولين تياران .. التيار اليساري الشيوعي .. والتيار اليساري الاشتراكي القومي العربي الناصري
    وكان هذا ظاهرا وقوي الاثر علي مناهج العمل السياسي وخاصة علي اتجاهات السياسة الخارجيه .. وقد ذهب الشيوعيون الي
    جر الحركة الوليدة منذ يومها السادس نحو معاداة الامبريالية الامريكية الغربية فاعترفوا اولا بالمانيا الشرقية في بادرة فجائية
    لم يكن لها ما يبررها سوي الصراع المبكر داخل مجلس الثورة ومجلس الوزراء ..

    ثم جاءت الثورة الليبية بعد ثلاثة اشهر واسبوع من ميلاد مايو .. وطار اليها الرائدان زين العابدين محمد احمد ومامون عوض
    ابوزيد .... وازعم بدون دليل .. ان ذلك تم بايعاز من مصر ...... ولم تتحرك مصر او تظهر في الصورة خاصة وان علاقاتها
    مع العالم الغربي بدات انذاك في الانتقال الي المحاربة امام المنظمات الدولية والبنك الدولي واصبحت حرب اليمن وزعامة مصر
    لحركة عدم الانحيازوموقفها الثابت والمهدد لاسرائيل ذريعة لتدخلات غربية محبطة لخططها وتطلعاتها التنموية التي كانت تعتمد
    علي العون الخارجي ..

    قام الملازم اول معمر بو منيار في الاول من سبتمبر 1969 بقيادة كتيبة حربية تتقدمها اربعة مجنزرات باقتحام قصر الملك
    ادريس السنوسي واطاح به .. وبس ....... واستدعي بعض زملائه ورفاقه العسكريين ومنهم المقدم عبد السلام جلود والرائد
    ابوبكر يونس والنقيب محمد المقريف وشكل منهم مجلس قيادة ... وكلهم اعلي منه رتبة الا انه هو مدبر ومنفذ الانقلاب ..

    ذهب الرائدان الزين ومامون فورا الي طرابلس بزعم تثبيت الثورة الوليده وهيكله الدولة التي خرجت من حكم عشائري (اغبش)
    وفي فمها ملعقة من الذهب الاسود .. وقاعدة شعبية ترسف في ظلمات الجهل والتخلف والامية ..

    بعد ساعات قليله من وصول الرائدين الزين ومامون صدرت اول القرارات واهمها ترفيع الملازم اول معمر الي رتبة العقيد
    لكفاله شكل انضباطي في القياده .. ثم تغيير اسم القائد من معمر بومنيار الي معمر القذافي .. لان اسم بومنيار مرتبط بقبيلة
    لها جذور يهودية ... ثم حل مجلس الوزراء وتقييد اقامة شاغلي المناصب الدستورية وتكوين مجلس قيادة ثورة هو نفسه
    مجلس الوزراء واعادة توزيع القوات المسلحة علي المرافق الحيوية والاستراتيجية وتنظيم الجيش .

    وبالقطع دخل المصريون بعد ذلك وركزوا علي انشاء وتدعيم مراكز القيادة والسلطة كمستشارين وخبراء مستقدمين بواسطة
    السلطة الجديدة .. وعملو علي تعزيز مكانة العقيد القذافي (كزعيم وقائد) .. وهذا مابقي عليه الحال حتي اصابته رصاصه في
    راسه نقلته ومعه تاريخه وقيادته وفكره الفلسفي الي قبر مجهول في الصحراء الليبية ..

    في اطار الامتنان للثورة السودانية اعطي النظام الليبي الجديد وفاء بلا حدود لنظام مايو ونشأت بين النميري والقذافي علاقة
    حميمية بلغت حد الاتصال المباشر والحضور الرئاسي الي الخرطوم وطرابلس دون قيود او رسميات .. وفي ذات الوقت كان
    كلاهما ابنا وحوارا لعبد الناصر .. لذلك ولد ميثاق طرابلس وفي جوفه ارتباط قوي بين القادة الثلاثه .. ولا اقول بين الدول
    الثلاثة .. رغم انه كان يمكن ان يفضي الي نوع من انواع الوحده السياسية بين مصر والسودان وليبيا لولا وفاة عبد الناصر
    والصراع الذي خلفه التسابق علي زعامة الامة العربية بين السادات والقذافي وانحياز النميري للسادات ..

    وفي هذا الاطار اصبحت ليبيا مؤثرا علي كل الاحداث الهامة والرئيسيه في السودان فهي التي اعادت النميري للسلطة في 71
    وهي التي احتضنت المعارضه السودانية وامدتها بالحياة والعتاد وضمنت لها وجودا متواصلا في الساحة ووفتحت لها الطريق
    لغزو السودان في عام 1976 بل وإن مايو ظلت تتهمها باشياء اخري مثل التخطيط لانقلاب حسن حسين وضرب الاذاعه من
    الجو .. وظل توتر العلاقات السودانية الليبية هاجسا .. ازعم .. انه كان مؤثرا في توسع النظام المايوي في القوات المسلحة
    واجهزة الامن لدرجة انهكت موارد السودان واعادت الكثير من خطوات بنائه الي الوراء بل واثرت في انحياز السياسة الخارجية
    السودانية لمصر وامريكا ..

    نقف عند هذه النقطه لنواصل سرد حكايات مايو بعد 22 يوليو 1971 ليكون المتابع في وضع يمكنه من استشفاف الاثر الليبي
    علي ما سنتعرض له من احداث ..

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-08-2013, 04:28 AM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    استثمرت مايو زخم العوده وفورة الحماس التي احدثتها وفرط الثقة والاعجاب بحيوية النميري وشخصيته القريبة لقلوب الناس
    فنفذت مباشرة الي استفتاء مضمون لتنصيبه رئيسا للجمهورية تحت ظل ميثاق عمل وطني شاركت في كتابته كل فئات الشعب
    دون استبعاد او تغريب لمن يريد المشاركة .. وتنحي اعضاء مجلس قيادة الثورة بادب عن الواجهة احتراما لهتاف الجماهير
    للنميري .. وتم الترتيب للاستفتاء وتنظيمه لكفالة مشاركة ضخمه تقطع اي شك في تزوير الارادة الشعبية او فرض أي هيمنة
    علي مسار الاستفتاء فخرج بصورة مقنعة وقاطعة بأن نتيجته تعبر عن ارادة الشعب ..

    لم يتردد النميري في اعلان غاياتة التي تدور حول محاربة الجهل والفقر والمرض وتنمية الاقتصاد والموارد وتمليك السلطة
    للشعب .. وخرجت الاعلانات الزاهية عن الحرية والعزة والكرامة للمواطن .. واعلاء شان الوطن وتحريره من اي هيمنة او
    انقياد لاي قوة عالمية ..

    واتخذت مايو الاشتراكية منهجا ولم تتاخر عن دورها العربي والافريقي وعملت بقوة لاظهار وجودها في المجتمع الدولي وكسب
    الراي العام العالمي بالمعالجة المرنه لمشكلة الجنوب .. وجذب الاهتمام الخارجي للمشاكل التي تعهدت بمحاربتها من جهل وفقر
    ومرض .. وجذبت ما استطاعت من المعونات المادية والتكنولوجية لمساعدتها في هذه الحرب

    وعنيت مايو بحسن الادارة . فاحسنت اختيار القادة وجاءت مجالس وزرائها بوجوه جديده من المثقفين والتكنوقراط من ذوي
    الحذق والجرأة والكاريزما وعفة اليد .. ولم تتوقف كثيرا عند الانتماءات السابقه (اذا وجدت) عند من يختار للمواقع القيادية ولكن
    علي التشرب والانتماء النهائي الي النظام دون اي مساومة او فرصة للتراجع ..

    وجاءت مايو باسماء لم تكن اصلا لها علاقة بمايو او غيرها وصنعت منها قيادات مايويه .. بل اصبح بعضها (صقورا) تحرس
    مايو وتمنع الانحراف عن اهدافها .. فبقي كل اعضاء مجلس قيادة الثورة داخل دائرة النظام وفي مواقع وسطية وطرفية ذات
    اثر وتاثير .. وجاءت من المؤسسة العسكرية باحسن واطهر من فيها وتحرت في اختيارهم القبول الشعبي والمعرفة بتاريخهم ..
    فاتت بالعميد عمر الحاج موسي الضابط الاديب المعروف للناس ووسط القوات المسلحه بطلاقة العبارة وطلاوة الكلمه واتزان
    الفكر وبعد النظر .. وجاءت معه باللواء محمد الباقر احمد الضابط الاشجع والاقوي ارادة والاعف يدا وصاحب التاريخ المنحاز
    لجانب الشعب في اكتوبر 1964 .. وصفق الناس لهذين الاختيارين .. واعطي الرجلان للمنصب الوزاري هيبة وقوة لم تعرف
    عمن شغلوا ذات المناصب قبلهما .. كذلك واصبحت وزارتاهما اكثر بريقا وارتبطا بالناس وتبلور الدور الخدمي للوزارتين
    بصورة لافته .. فقادت وزارة الاعلام والثقافة نهضة ثقافية طالت كل افراد الشعب من خلال تطوير الاذاعة والتلفزيون
    والصحافة والمسرح ودور النشر والمؤسسات التعليمية الاعلامية .. وربطت الناس بفكر مايو وطموحاتها ولعبت دورا
    حاسما في تحرير اكثر الناس من الانتماءات الطائفية والحزبية .. واختفي بذلك العمل المعارض المنظم ولم تجد المعارضة
    سوي الخروج من السودان لاعادة تنظيم صفوفها ومحاولة العودة الي الساحه .. وظل اسم عمر الحاج موسي يرن في اذان
    الناس بقبول وسعادة وثقة حتي مات فجأة وترك مسحة من الاسي والاسف وذكري طيبة في نفوس الناس

    اما اللواء الباقر فقد كان واحدا من اعظم الرجال الذين شغلوا موقعا دستوريا .. ان لم يكن الاعظم في تاريخ السودان .. وقبل
    ان نروي طرفا من اخباره وسيرته وادارته للمواقف العصيبة والحاسمة او الحديث عن غيره من الرجال الذين قدمتهم مايو
    كواجهات لها واخرجت قدراتهم العظيمة فلا بد ان نقول ان اختيار اللواء الباقر والعميدعمر الحاج موسي كان دليلا صحيحا
    علي معرفة النميري بالرجال ولذلك مضي في اختيارات صائبة ثبتتت اركان حكمه وجعلته قائدا لا يهتز حكمه بالصغائر التي
    اعتاد الناس ان يسقطوا بها الحكومات ويفقدوا من خلالها الثقة بالحكام

    كان عمر الحاج موسي ومحمد الباقر احمد من الدفعه السابقة للنميري في الكلية الحربية .. وظلا اعلي رتبة منه حتي استولي
    علي الحكم في 25 مايو 69 ولكنهما عندما عملا تحت قيادته كانا مثالا لحسن الانقياد والولاء للنظام وقيادته فلم يصدر منهما
    حتي في لحظات الخلاف مع النميري ما يدل علي نقص في الولاء او تمسك بالوظيفه ... وقد ترك اللواء الباقر موقعه في
    وزارة الداخلية دفاعا عن رايه في قانون الحبس الاداري دون ان يحس الناس بهذا الخلاف ودون ان يتاخر عن دعم البرامج
    المايوية او يتقاعس عن اداء دوره كنائب اول لرئيس الجمهوريه فوقف بنفسه علي دحر حركة محمد نور سعد وقال لنا في
    الاجتماع السابق لتنفيذ خطة احباط الحركة انه سيعيد الامانه للنميري عند عودته من باريس مثلما استلمها منه

    وسنعود لمايو التكنوقراط وزمنهم الاخضر

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-08-2013, 11:34 AM

الأمين كامل الأمين

تاريخ التسجيل: 28-03-2013
مجموع المشاركات: 111

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    المبجل عمر على حسن

    اولاً العيد مبارك عليك وربنا يحقق كل امانيك ويديم عليك الصحه والعافيه

    ثم نرجو مواصلة حديثك الشيق والقيم حيث به المفيد لنا جميعاً

    والشكر لصاحب البوست قبل كل شئ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-08-2013, 11:34 AM

صلاح عباس فقير
<aصلاح عباس فقير
تاريخ التسجيل: 08-08-2009
مجموع المشاركات: 5000

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    سعادة اللواء،
    السلام عليكم،
    وكل عام وأنتم بخير،
    وشكر يتجدد إذ تتيح لنا استعادة وقائع تلك المرحلة
    المفصلية من مراحل تطور الدولة في السودان،
    على إيقاع نبضاتِ إحساسٍ وطنيٍّ شفيف!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-08-2013, 04:20 AM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: صلاح عباس فقير)

    Quote: والشكر لصاحب البوست قبل كل شئ

    وشكر يتجدد إذ تتيح لنا استعادة وقائع تلك المرحلة
    المفصلية من مراحل تطور الدولة في السودان،

    العزيزان
    الامين كامل الامين
    صلاح عباس فقير

    لكما التقدير علي المتابعة والتواصل .. هذا يرفع حماسي لسرد المزيد ويعطيني ثقة في وجود المتابعين من
    حولي خاصة وقد ظننا ان مادة هذا البوست يمكن ان تحرك مياها ساكنه للاستفادة من مرحلة هي الاكثر حراكا
    في تاريخنا .. والاكثر احتداما بالاحلام والطموحات الحقيقيه للمواطن والدوله .. والاكثر تارجحا بين النجاح
    والفشل ..

    عاطف في الخرطوم .. يخوض مع الخائضين .. في خريف الغضب والخوف والكوارث .. ولا بد انه يعيش
    مقارنة فواره وهادره لما يري بما عايش في مايو .. وقطعا تعلمون انه لن يستطيع المساهمه الا بمعجزه
    بسبب سوء الاحوال الجوية الطاغية علي سماء سودانيز اونلاين بالسودان

    كل عام وانتما وجميع اعضاء المنبر بالف خير .. وفي سعي دائم لصنع سودان يشبه طموح ابنائه

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-08-2013, 06:27 AM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    Quote: وجاءت مايو باسماء لم تكن اصلا لها علاقة بمايو او غيرها وصنعت منها قيادات مايويه

    وجاءت مايو برجال كانوا قامة وقمة في وزارة الخارجية السودانية وقدمتهم للعمل السياسي الداخلي هم السفراء عثمان
    عبدالله ومهدي مصطفي الهادي وعبد الله الحسن الخضر وابوبكر عثمان محمد صالح ..

    عمل عثمان عبد الله مباشرة في الحكم المحلي واشتهر كمحافظ قوي لعدد من المديريات ومحافظا للاقليم الشرقي .. واشتهر
    ايضا انه يعمل ميدانيا وبدون ورق وباشراك مباشر للعاملين معه كبارا وصغارا في صنع القرار والمسئولية عن تنفيذه ..
    وكان سودانيا شهما وشجاعا و(مشلخا) وذا شخصية هيابة ومحبوبه .. حمل هموم الناس وجلس معهم علي الارض الغبراء
    لا لحل المشاكل فقط وانما للتداول فيما يطور مناطقهم .. وجلس علي مكتب مفتوح ليس به حرس ولا سكرتارية .. وكتب
    كثيرا من رسائله الرسمية بخط يده وبقلم الكوبيا والكربون ..

    ومثله فيمن اذكر .. جاء من الخارجية السفير احمد صلاح بخاري الذي عمل محافظا لاقليم كردفان وكان ايضا مثالا للاداري
    القوي الشكيمه فاعطي بلا حدود للاقليم الذي انجبه وشب فيه .. يأكل الكول والعنكوليب مع العامة .. ويركب البغال والحمير
    في بعض رحلاته بالمناطق الوعرة .. ولعله ابتعد عن العمل بسبب شبهة قرابة بينه وبين الانقلابي الشهير حسن حسين ..إما
    بسبب هذه القرابة او بسبب احتجاجه علي اعتقال شقيقي قائد الانقلاب عثمان حسين ومحمود حسين وقريبهما القاضي
    عبد المجيد امام (احد ابطال موكب القضاة ابان ثورة اكتوبر) .. وقد قيل ان ما جري للقاضي عبد المجيد كان بسبب سوء
    علاقته مع احد صقور مايو الذي كان يعمل معه في الجهاز القضائي .........

    وبقي عبد الله الحسن الخضر ومهدي مصطفي الهادي وابوبكر عثمان محمد صالح في قلب صناعة الحدث وفي صدارة صناع
    القرار طيلة عهد مايو ويعتبر ثلاثتهم من اخطر صقور مايو ولم يتخطاهم الاختيار في اي وزارة جديده او تعديلات في المواقع
    السياسية القيادية .. وبرز عبد الله الحسن في وزارة الحكم المحلي ووزارة الداخلية وكمحافظ للاقليم الشرقي وفي امانات الاتحاد
    الاشتركي ..

    وجاء مهدي مصطفي الهادي من مكتبه بوزارة الخارجية بعد ان شاهد فيه النميري سلكا عاريا قيل ان مهدي اقسم انه سيمسك
    به (ليتكهرب) اذا مس مايو اي سوء .. فهو من الذين اعطوا مايو انتماء صافيا ودعما مطلقا يوم ولدت .. وقد عمل بقوة كوزير
    لشئون الرئاسة وفي امانات الاتحاد الاشتراكي ثم محافظا للخرطوم فاعطي الوظيفة زخما وبذل نفسه للناس ..

    ومن طرائف مواقف ارتباطه بالعامة ان سيده كبيرة في السن جاءت الي المديريه في نحو الثانية والنصف ونحن نتاهب للخروج
    بسياراتنا في نهاية الدوام وهي تصيح وينو المحافظ ؟.. انا لازم اقابله .. فاقبل عليها وكنت بجانبه وقلت لها هذا هو المحافظ ..
    فنظرت اليه من اعلي الي اسفل وقالت ده ياهو المحافظ مهدي ؟ .. فقال لها نعم .. فقالت له سجم امها حكومة السيد الرئيس القائد
    الما لقت تعين ليها محافظ غيرك .. مالوا ما عين الطويل الجنبك ده .. (انا) .. ما كان بسدها ويفضل .... وكان مهدي قصير
    القامه .. فقال لها لكن ياخالتي الحكاية ما بالطول .. وزولك الطويل ده يكوس ليها كواسه لكن الرئيس ابي يعينه .. زي ده بودوهو
    النيل والشماليه لو عايز ....

    وضح ان احد خطوط المياه الرئيسية بام بده قد انفجر منذ يومين وقطع الماء عن المنطقة التي تسكن بها تلك المرأة وظل الاهالي
    ينقلون الماء الي بيوتهم بالصفائح .. ولما كان اليوم خميس والعمل لم يكتمل في اصلاح الخط فقد انصرف العمال وتركوا الحال
    علي ما هو عليه فركبت هذه المراه تاكسيا وجاءت تبحث عن المحافظ ...

    طلب منها مهدي الركوب في سيارته وذهبنا معا الي قسم الطوارئ ببلدية امدرمان ولم نجد غير المناوب فوجهه المحافظ باستدعاء
    ضابط البلديه ليحضر فرقة عمل ويحضر معها بنفسه ولا ينصرف احد قبل ان تعود المياه للبيوت .. ومن هناك ذهبنا للموقع
    واقسمت المرأه الا تنزل الا اذا نزلنا معها وتغدينا ...واحضرت لنا غداء بسيطا عباره عن كسره وملاح ام رقيقه وجرجير فأكلناه
    ولم نترك شيئا .. فنظرت المرأة الينا بحنان وقالت سجمي اظنكم ما فطرتو .. فقال لها مهدي والله انا مافطرت ولا اتعشيت امبارح
    امي زعلانه مني نص لمبات البيت طافيه وهي كلمتني وانا ما جبت اللمبات معاي .. فسالته ومرتك ما بتعرف تعشيك .. قال لها
    انا ما عندي مره ...... والاشغال ليه ماصلحت اللمبات ؟ .. قال لها انا ساكن في بيت ابوي ما في بيت حكومه .. فقالت له يندخر لك
    آ يابا .. محافظ وما عندك مره وساكن في بيت ابوك ؟

    خرجنا من عندها بعد ان شربنا الشاي وقد وصل العمال وضابط البلديه .. وانزلني مهدي في المركز لاخذ سيارة تعيدني للخرطوم
    وظننت انه ذاهب لمنزله ولكنه عاد للموقع وبقي به حتي تم اصلاح الخط

    في صباح السبت وعند بدء الدوام حضرت المرأه وهي تحمل تيرموس شاي وصينية فطور فاخر بيض وفول وكبده وجبنه ورغيف
    مغطاة بفوطة وطبق ... وقالت لمهدي والله يا ولدي كان عندي بت كنت عرستها ليك ........

    ظل مهدي مصطفي الهادي احد اميز محافظي العاصمة وانظفهم يدا واعلاهم سيرة واكثرهم عملا ميدانيا وحلا لمشاكل الناس ..
    وساتحث اذا اتيحت لي الفرصه عن بعض مواقفه وانفراده بحلول ناجعة للمشاكل الشعبية وعلي راسها حله لمشكلة الاضاحي
    ووقوفه الشخصي علي ضبط الاسعار وتوفر السلع ....

    وسنعود ان شاء الله ...
    عمر علي حسن


    التعديلات لتصحيح الاعراب في كلمتين

    (عدل بواسطة عمر علي حسن on 11-08-2013, 06:40 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-08-2013, 10:20 AM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    Quote: وجاءت مايو باسماء لم تكن اصلا لها علاقة بمايو او غيرها وصنعت منها قيادات مايويه

    وجاءت مايو من جنوب السودان بالسادة ابيل الير وفرانسيس دينق وبونا ملوال ... رجال لايشبههم احد ..

    ابيل الير القاضي والمحامي والمثقف العالم بالجنوب ومشكلة الجنوب .. درس في وادي سيدنا وجامعة الخرطوم وعمل بالقضاء
    في شمال السودان وجنوبه واعطاه العمل القضائي بمديرية كردفان شهرة ضاربة بسعة الافق وحسن تطبيق القانون واحترام الكل
    لشخصه وتسابقهم لتثبيت هذا الاحترام والهيبة والوقار بين الكبير والصغير والجنوبي والشمالي ..

    شهدتُه قاضيا في ملكال يتقارب مع الناس ويتواجد في مناسباتهم وفي نادي الموظفين .. يستوقفه المارة في الطريق ليحل لهم مشكله
    ولتحيته احيانا .. وعرفت انه يدفع من ماله غرامات بعض البسطاء . ورايته في جوبا وهو رئيس لمجلس الجنوب يحسب الشوك
    والسكاكين والاطباق الخاصة بمصلحة المرطبات بعد حفل حكومي ويسلمها بنفسه كاملة لرئيس فريق الخدمة بعد ان شاع في حفلة
    سابقة ان الموظفين سرقوا العدة ..

    ابيل الير عمل في مايو في اول وزارة وظل يحرسها ويخدمها حتي ذهبت .. شارك في صنع اتفاقية السلام .. وتنحي عن رئاسة
    مجلس الجنوب لاستيعاب قائد التمرد جوزيف لاقو .. وجاء الي الخرطوم نائبا لرئيس الجمهورية وشكل مع اللواء الباقر (النائب
    الاول) دعما للرئيس لا يحلم به النميري ولا اي رئيس اخر .. كانا واجهة مضيئة للعمل السياسي ومثلا للطهارة وعفة اللسان
    واليد .. وسقط تحت قدميهما كل الرشاش الموجه للرئيس لسقطات شخصيه تشاع حوله من وقت لاخر .. وتعهدا معا بحماية الوجه
    الرئاسي بسلوكهما الشخصي والرسمي البالغ النقاء ... وكسبت بهما مايو رجالا كان لهم اكبر الاثر في بقائها .

    وكان فرانسيس دينق مجوك .. ابن السلطان دينق مجوك .. خريج خوطقت الثانوية وحقوق جامعة الخرطوم ضوءا اخر اكتسبته
    مايو وعرضت من خلاله وجها رائعا للمثقف الجنوبي .. كان بارزا ومتفوقا في الدراسة .. رصينا .. ابن ملك .. يعتز باصله ولا
    يجروء ان يلصق بكيانه العيب ولا الصغار .. وكان مشرفا للجنوب والشمال في عمله العام الذي ظل بلا خطأ وهو يعمل احيانا في
    معية اناس بهم شيء من الخطر والشر

    اما بونا ملوال خريج رمبيك الثانوية وجامعة الخرطوم .. الجنوبي الوسيم .. فقد طرح علي مايو بساطة وطموح الشباب المثقف..
    وعكس للناس ان مايو نظام يحسن الاختيار عندما جاء بهذا الشاب وزير دولة للثقافه فجعل منها خلية عمل تخرج للناس الروائع
    وتدخل الناس في دوائر الثقافة والفن وترفع من قيمتهم كبشر يخاطبون علي ارفع مستوي وتعمر وجدانهم وعقولهم جماليات تصنع
    الرقي الانساني وترفع قدر (المتعلم) السوداني الي مستوي رفيع من الثقافة والالمام .. يتساوي في ذلك من تخرج من الجامعات
    ومن تلقي تعليما علي ادني مستوي ...... وقد ارتفع مقدار المنطق والحجة والرأي في المجتمع بفضل جهده

    وكان بيته المجاور لبيتي في حي المطار قبلة لابناء الجنوب .. يمتليء بهم ويفيض حتي لا يجد مكانا يرتاح فيه .. ويقصر به الاكل
    حتي يعبر سور منزلي ليجد وجبة غداء (طياري) يلحق بها نفسه ..

    ولم تغب عن عيون مايو القدرات الجنوبية .. فالتقطت منها بقدر كاف .. وعنيت بالشباب الجنوبيين .. وليتها نزلت الي ماهو ادني
    من المتعلمين .. اذن فان الحال كان سيكون مختلفا الان .... وقد جاء معظم مثقفي الجنوب من المدارس الشمالية وجامعه الخرطوم
    ومدرسة رمبيك الثانوية (شبه الشمالية) والكلية الحربية وكلية الشرطه والمعهد الفني ... متشربين بروح الوحدة وعارفين بالشمال
    كمعرفتهم بالجنوب ... ولعل في هذ قصور وقصر نظر فالملايين المهضومة في الجنوب لا تعرف من الشمال الا عربي جوبا
    والجلابة والمهن الهامشية التي تتاح لجموعهم اذا انتقلت للشمال .... وهذا موضوع آخر ربما يبتدره غيري للوصول الي اعماق
    مشكلة الجنوب التي غطت جسدها بثوب التهميش الذي يتساوي فيه الجنوب والشمال والشرق والغرب .. وهو احد اخطاء مايو
    اذ ظنت انها حلت مشكلة الجنوب بتوقيع وتنفيذ اتفاقيات السلام .. واسمها وحده يحدث عن مرادها وهو اطفاء سعار الحرب ...مثلما
    ظنت انها بتشكيل لجنة للتحقيق في اسباب حركة هاشم العطا انها ستصل الي حل لمشكلة الانقلابات في السودان .. وجاءها تقرير
    اللجنة يدين هذا ويبرئ هذا دون ان يلمس السبب الحقيقي لنبض الناس وتقلب ولاءاتهم وجنوحهم للقوة في تولي الحكم او استبدال
    الحاكم والنظام .. لذلك تخطت التقرير واغلقت الباب عليه

    وسنري ان ما يو ايضا لم تنظر تحت قدميها لرسم خرائط تطوير الاقتصاد فاوقعت نفسها في الازمات بطموح الثراء والنفط ..

    ثم نعود باذن الله

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-08-2013, 02:19 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    عمنا الحبيب سعادة اللواء عمر
    الأحباب المتداخلين والمتابعين
    كل عام وأنتم بخير وأعاده الله عليكم بالخير واليمن والبركات
    وتقبل الله تعالى صيامكم وقيامكم وطاعاتكم
    Quote:
    عاطف في الخرطوم .. يخوض مع الخائضين .. في خريف الغضب والخوف والكوارث .. ولا بد انه يعيش
    مقارنة فواره وهادره لما يري بما عايش في مايو .. وقطعا تعلمون انه لن يستطيع المساهمه الا بمعجزه
    بسبب سوء الاحوال الجوية الطاغية علي سماء سودانيز اونلاين بالسودان


    نعم إنها حقا معجزة
    فاليوم فقط وجدت فرقة في الزمن لألامس جهاز الحاسوب
    جري وركاض بين رفاعة والخرطوم
    ذبنا فرحا ونحن نحتفل بزواج صغرى شقيقاتي وهي وللمفارقة قد ولدت في نفس اليوم الذي ولدت فيه بعد نحو عقدين من الزمان
    كذلك قد أخذ منا الألم كل مأخذ ونحن نرى أن أهلنا في شرق الجزيرة وفي شرق النيل وولايات الخرطوم والنيل قد التحفوا بين عشية وضحاها السماء وفقدوا منازل كانت تأويهم وأصبحوا متوسدين العوز والهم الثقيل

    لطفك اللهم

    ومع ذلك فحديث عمنا سعادة اللواء ذو شجون يهزمني الوقت معه تداخلاً لكنني سوف أظل بحول الله متابعاً له حرفا بحرف
    تحتفظ الذاكرة للدكتور منصور خالد بأنه قد وصف ( حكيم السودان ) السيد أبيل ألير بوصفه بأنه ( أكفأ رئيس لم يحكم السودان )
    كذلك يحتفظ تاريخ هذا المنبر لحبيبنا أبو ساندرا بأنه قد أنشأ بوستاً عبقرياً أطلق من خلاله دعوة لتبني ترشيح السيد أبيل ألير رئيسا للجمهورية في الانتخابات الرئاسية الأخيرة وذلك ليكون وجوده في سدة الرئاسة ضمانا لوحدة السودان
    لكن مثل كل الفرص الثمينة الضائعة فقد ضاعت مبادرات حبيبنا أبو ساندرا وضاعت معها آخر فرصة لبقاء السودان موحداً

    لله درك حبيبنا بركوتة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-08-2013, 05:40 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عاطف عمر)

    Quote: نعم إنها حقا معجزة

    معجزة والله يا عاطف ان تظهر في المنبر مع كل الظروف التي لا تبشر بسكينة ولا بشيء يفرح ..
    والف مبروك للعرسان وعقبال البنيات وصديقي الشريف..

    ولعل اهلي برفاعة لم يذوقوا المر الذي ذاقته مدن كثيرة اخري .. ولم تجد الاذاعة والتلفزيون من بينهم ناقم .. فحمدوا الله
    ومضوا .. لنتاكد من ان ما نري ونسمع عن الخريف كذب وتلفيق وان الاضرار بسيطة .. وعادية

    سعد باشا قال مفيش فايده
    اللهم لا اعتراض علي حكمك

    حقا ان ابو ساندرا عبقري .. فقد ظل ابيل الير صمام امان لوحدة السودان وكان يمكن ان يصبح احسن رئيس لم يحكم
    السودان .. ويُبقي علي وحدته المبددة

    ساواصل التصفيق بيد واحدة .. فالجماعة اكثرهم مصاب بوخم من شدة الاحتفاء بالعيد .. كانه الاخير !

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-08-2013, 11:48 PM

بشرى مبارك ود السقاى

تاريخ التسجيل: 21-08-2012
مجموع المشاركات: 1078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: عمر علي حسن)

    سعادة المشير عمر على حسن متابعين يديك الصحة والعافية .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-08-2013, 11:20 AM

الأمين كامل الأمين

تاريخ التسجيل: 28-03-2013
مجموع المشاركات: 111

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: بشرى مبارك ود السقاى)

    يا ريس

    والله حيثك طاعم ومفيد ،، تصدق انا مهدى مصطفى الهادى دا كنت فاكرو حرامى كبير ،، اهو صححت لى مفهوم خاطئ فجزاك الله كل الخير وياريت تواصل

    اخونا عاطف كيف شرق الله البارد مع الامطار ، نسال الله ان يحفظهم ويحفظ السودان جميعاً
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-08-2013, 03:52 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: في حكاياتنا مايو... جيل مايو... أو ( من زاوية أخرى ) (Re: الأمين كامل الأمين)

    Quote: تصدق انا مهدى مصطفى الهادى دا كنت فاكرو حرامى كبير

    تحياتنا يا كمندان وكل سنه وانت طيب

    اما اخونا الامين كامل فليطمئن .. مايو كانت خاليه من الحرامية .. واذا تحدث الناس عن واحد فانهم لم يتحدثوا عن غيره
    وهذا أحسن مافي مايو .. وهذا هو السبب الاكبر الذي جعلني اندم علي انني لم اكن سادنا .. بعد ان شاهدت ما يجري في
    العالم الحديث من قرصنه ولصوصية وجسارة وقوة عين

    وصاحبك مهدي لم يكن يجرؤ ان يذهب بسيارة الحكومه للعزاء او المجاملات الاسريه عند اهله بالكاملين .. وكان يذهب
    بسيارته الخاصة .. او صحبة راكب مع احد الذاهبين من ابناء اهله

    وبيت ابوه في امدرمان قشره .. .. يعني مبني طوبه حمراء وطوبه خضراء (نيه) ...

    عمر علي حسن


    التعديل لتصحيح كلمة يتحدثوا

    (عدل بواسطة عمر علي حسن on 13-08-2013, 04:18 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 4 „‰ 5:   <<  1 2 3 4 5  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de