الأخوان الجمهوريين و ( الفضيلة ) الغائبة

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل عبد الله بولا فى رحمه الله
يا للفجيعة ............ عبدالله بولا
رحيل زميل المنبرالفنان التشكيلي عبدالله بولا له الرحمة
رحيل الإنسان الممتاز بولا فقد عظيم للوطن
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 18-12-2018, 11:07 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة عاطف عمر محمد صالح(عاطف عمر)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
27-02-2007, 08:41 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأخوان الجمهوريين و ( الفضيلة ) الغائبة (Re: Haydar Badawi Sadig)

    الله، الله، اللــه

    وينك، يا عاطف؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-02-2007, 09:39 PM

Abureesh

تاريخ التسجيل: 22-09-2003
مجموع المشاركات: 19467

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأخوان الجمهوريين و ( الفضيلة ) الغائبة (Re: Haydar Badawi Sadig)

    الأخ الكريـم عاطف وضيوفـه الكرام..

    الأستـاذ محمـود محمـد طـه لم يفهمـه الجمهـوريون، بدليل ما هـم عليه اليوم.. وهـو كان يعلم ذلك تمام العلم.. ولكنه كانت له غايـة لم يعلنهـا للكل من وارء مداراتـه لهـم، واحتفاظـه بهـم.
    أنظـر كيف أستحالت أكبر فكـرة دعت لإحترام العقل والفكـر، الى صـورة مشـوهـة من صـور الطائفيـة الدينيـة، التى طالمـا حاربهـا الأستـاذ.
    تخيل من يقول لك أنك ولو كسبت جميـع الحجج... كيف يكسب الفرد جميـع الحجج ثم يكون خسـرانـا؟ ولماذا يناقش فى المكان الأول، لو أن عمليـة الإقناع والإقتنـاع وكسب الحجـة وخسـارتهـا ليست لهـا وظائف.
    على أى حال، أتمنى لك التوفيق فى هـذا الخيط، أما أنا فلن ألتفت لأى نقاش مع جمهـورى أو غيـره لا يأتى بذهن مفتوح وقلب سليـم، وهـو على أستعـداد لقبول النقاش فى أسـاسيـات الفكـرة الجمهـوريـة..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-02-2007, 08:25 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأخوان الجمهوريين و ( الفضيلة ) الغائبة (Re: Abureesh)

    الأخ الكريم أبو الريش
    تحياتي والإحترام

    سعدت كثيراً بتشريفك للبوست
    الحراك الفكري ظاهرة صحيحة ، العلة دائماً في تجمد الأفكار فقد علمتنا الفيزياء أن الأصل في الأشياء هو الحركة فالسكون ( لحظي ) .

    كثير الإمتنان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-02-2007, 10:50 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 09-12-2002
مجموع المشاركات: 27766

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأخوان الجمهوريين و ( الفضيلة ) الغائبة (Re: Abureesh)

    سلامات يا عزيزي أبو الريش،

    قولك:


    Quote: الأستـاذ محمـود محمـد طـه لم يفهمـه الجمهـوريون، بدليل ما هـم عليه اليوم.. وهـو كان يعلم ذلك تمام العلم.. ولكنه كانت له غايـة لم يعلنهـا للكل من وارء مداراتـه لهـم، واحتفاظـه بهـم.


    طبعا لو قلت أن جميع الجمهوريين لم يفهموا ما قاله الأستاذ محمود أو كتبه في كتبه فهذا القول يجافي الحقيقة والواقع.. أما لو أردت بهذا أن الأستاذ محمود عارف والعارف فوق ما يقول وأن كل من عداه من الجمهوريين كانوا ينهلون من معرفته ويحاولون نشرها بين الناس فهذا قول صحيح وإن كان لا يحرم الجمهوريين من التفرد، فأنا أشهد لكثير من الجمهوريين بالتفرد..

    ولكن دعني أسألك ما هي الغاية التي لم يعلنها الأستاذ محمود للكل من وراء مداراته لهم، واحتفاظه بهم؟؟ وهل تعرف أنت هذه الغاية يا أخي محمد؟؟

    ولك شكري

    ياسر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-02-2007, 08:32 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأخوان الجمهوريين و ( الفضيلة ) الغائبة (Re: Haydar Badawi Sadig)

    Quote: الله، الله، اللــه

    وينك، يا عاطف؟


    إليكم بكم سادتي جئتكم *** وبالأيدي سيدي نروم المدد
    نود إذا جاءنا عطفكم *** به نحظى كل الرضاء والمدد
    تولى حبيبي وكون عوننا *** فدنيا وأخرى بكم نعتمد
    قصدنا وجدنا صلاة النبي *** طريق السعادة وسبيل المدد
    هي العروة الوثقى من ربنا *** فرائض الذكر روحه معتمد
    سما قدرها ينتمي شربها *** شراب النبي يروي كل أحد
    إذا ينشرح بالهدى صدرك *** سيجلى الصدأ والشفاء من رمد
    عيون الوجود تلاحظ على *** حليف الصلاة برز كالأسد
    هي الأمن هي السر في سرها *** على مقتفيها سعيد الوعد
    صلى الإله العلي ربنا *** على المصطفى أحمد المعتمد
    بأهل الأرض والسماء جمعهم *** صلاة بها للأمين المدد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2007, 01:00 AM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأخوان الجمهوريين و ( الفضيلة ) الغائبة (Re: عاطف عمر)

    Quote: إليكم بكم سادتي جئتكم *** وبالأيدي سيدي نروم المدد
    نود إذا جاءنا عطفكم *** به نحظى كل الرضاء والمدد
    تولى حبيبي وكون عوننا *** فدنيا وأخرى بكم نعتمد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2007, 02:30 AM

Abureesh

تاريخ التسجيل: 22-09-2003
مجموع المشاركات: 19467

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأخوان الجمهوريين و ( الفضيلة ) الغائبة (Re: Haydar Badawi Sadig)

    Quote: ولكن دعني أسألك ما هي الغاية التي لم يعلنها الأستاذ محمود للكل من وراء مداراته لهم، واحتفاظه بهم؟؟ وهل تعرف أنت هذه الغاية يا أخي محمد؟؟


    سلام يا ياســر، وتحياتى..

    هى نفس نوع الغايـة التى لم يعلنهـا لأهالى رفاعـة، عندمـا ساقهـم لمحاربـة الإنجليـز تحت غطـاء محاربـة تدخلهـم فى العادات الســودانيـة..

    أرجو المعـذرة فأنا فى حالـة سفـر دائـم حتى نهايـة هـذا الشهــر .. بعدهـا سـوف يكون لى وقت مناسب للنقاش بصـورة أوســع إن شـاء الله.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2007, 09:30 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 09-12-2002
مجموع المشاركات: 27766

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأخوان الجمهوريين و ( الفضيلة ) الغائبة (Re: Abureesh)

    عزيزي أبو الريش،

    تحية المودة

    كنت قد سألتك:


    Quote: ولكن دعني أسألك ما هي الغاية التي لم يعلنها الأستاذ محمود للكل من وراء مداراته لهم، واحتفاظه بهم؟؟ وهل تعرف أنت هذه الغاية يا أخي محمد؟؟


    وكان جوابك:
    Quote: هى نفس نوع الغايـة التى لم يعلنهـا لأهالى رفاعـة، عندمـا ساقهـم لمحاربـة الإنجليـز تحت غطـاء محاربـة تدخلهـم فى العادات الســودانيـة..

    بالعكس الأستاذ محمود أعلن للناس بأن الواجب المباشر هو رفع الظلم عن المظلوم، وفي تلك الحالة كانت هناك امرأة تعاني من ظلم الحكومة ويجب على الناس العمل على رفع الظلم عنها وذلك بمثابة جهاد ضد المستعمر.. وكانت هذه هي عبارات الأستاذ في خطبته تلك:

    Quote: ليس هذا وقت العبادة في الخلاوي والزوايا ، أيها الناس ، وانما هو وقت الجهاد .. فمن قصّر عن الجهاد وهو قادر عليه ألبسه الله ثوب الذل وغضب عليه ولعنه. أيها الناس من رأى منكم المظلوم ولم ينصفه فلن ينصفه الله من عدو . ومن رأى منكم الذليل فلم ينصره فلن ينصره الله من عدو. ألا ان منظر الظلم شنيع ، الا ان منظر الظلم فظيع فمن رأى مظلوماً لا ينتصف من ظالمه ومن رأى ذليلاً لا ينتصر على مذله فلم تتحرك فيه نخوة الاسلام وشهامة الاسلام الى النصرة والمدافعة فليس له من الايمان ولا قلامة ظفر


    فالسؤال لا يزال قائما:
    ما هي الغاية التي لم يعلنها الأستاذ محمود للكل من وراء مداراته لهم، واحتفاظه بهم؟؟

    أرجو أن تجد الوقت للكتابة المفصلة وأتمنى لك العودة بالسلامة..

    ياسر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-03-2007, 01:01 PM

Abureesh

تاريخ التسجيل: 22-09-2003
مجموع المشاركات: 19467

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأخوان الجمهوريين و ( الفضيلة ) الغائبة (Re: Yasir Elsharif)

    Quote: بالعكس الأستاذ محمود أعلن للناس بأن الواجب المباشر هو رفع الظلم عن المظلوم، وفي تلك الحالة كانت هناك امرأة تعاني من ظلم الحكومة ويجب على الناس العمل على رفع الظلم عنها وذلك بمثابة جهاد ضد المستعمر


    الاخ ياســر،
    سلام وتحيــة..

    لقـد كان هناك قانون ضـد الخفاض الفرعـونى.. وذلك القانون ما زال سـاريـا حتى يومنـا هـذا.. وتلك المرأة خالفت القانون.. فمن ناحيـة شكليـة لم يكن هناك ظلم.. وإنما كان عدل فى أخـذ حق تلك الفتاة البريئـة التى مثل بهـا.
    القانون ما زال ســاريـا كما أسلفت، ولكن لا احـد يبلغ عن هـذه الممارسـات، ولو أن أحدهـم بلغ البوليس عن حالـة خفاض فى حكومـة وطنيـة، وسجنت المرأة الخافضـة، فلا أعتقـد أن الأستـاذ كان سـوف يحشـد أهالى رفاعـة أو أم درمـان لأخراجهـا من السجن.
    إذا سجن المرأة فى حـد ذاته لم يكن ظلمـا كما ظهـر فى تلك الخطبـة، ولقـد فســر الاستـاذ ذلك لاحقـاً حين ربط بين تلك الحادثـة وبين ما كان يناقش فى الأمم المتحـدة من حق تقـريـر المصيـر للمستعمـرات، ومن بينهـا الســـودان، ومن أن الإنجليـز أرادوا أن يقدموا حجـة بأن الســودان ما زال متخلفـا يحتاج الى الوصـايـة.
    ولقـد كنت فى الأبيض سنـة 1973؟ مع الوفـد الطائف بقيادة الأستـاذ محمـود، وكان هناك أحـد أطبـاء الأبيض يناقش الأستـاذ فى المنزل، وكان النقاش عن العادة الفرعونيـة وموقف الأستـاذ منهـا فى أحداث رفاعـة.. وكان حديث الاستـاذ يصب فى أنه أستغل الحادثـة للمواجهـة السياسيـة للمستعمـر، المهـم فى نهايـة النقاش علق الطبيب قائلا:
    "أنا خايف تكونوا بتستغلـوا فينـا لحـد هسـى يا أستـاذ" فضحك الأستـاذ والطبيب وبعض من كان بالمجلس.

    وشكــرا وأنا على وعـدى بالكتابـة المفصلـة فى هـذه، فى إطأر ما أنا بصـدده من الكتابـة عن الفكـرة الجمهـوريـة بصـورة عامـة.. وأرجو الله أن يمكنى من ذلك قريبـا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-03-2007, 11:36 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 09-12-2002
مجموع المشاركات: 27766

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأخوان الجمهوريين و ( الفضيلة ) الغائبة (Re: Abureesh)

    أخي أبو الريش،

    سلامات

    أرجو أن تجيب على سؤالي المطروح.. فأنت حتى الآن لم تجب عليه بل قلت أنه من نوع الغاية التي لم يعلنها الأستاذ لأهالي رفاعة.. وقد قلت لك بالنص الواضح من خطبة الأستاذ محمود أنه دعاهم إلى التظاهر "الجهاد" لإجبار السلطة أولا على الوفاء بإلتزامها بإطلاق سراح المرأة حتى يستمر الإستئناف.. [تفاصيل هذا الموضوع موجودة بأدناه]..

    ولكنك تقول:


    Quote: لقـد كان هناك قانون ضـد الخفاض الفرعـونى.. وذلك القانون ما زال سـاريـا حتى يومنـا هـذا.. وتلك المرأة خالفت القانون.. فمن ناحيـة شكليـة لم يكن هناك ظلم.. وإنما كان عدل فى أخـذ حق تلك الفتاة البريئـة التى مثل بهـا.


    لا تدع الأمور تختلط عليك يا أخي محمد عثمان.. مسألة الطفلة البريئة هذه كان الجمهوريون يعرفونها ولكنهم يعترضون على تخليص المجتمع من العادات السيئة عن طريق القانون والعقوبة بالسجن للأم.. إن الإنجليز بقانونهم ذاك كانوا كمن أراد أن ينقذ الطفلة فأطلق الرصاص على الأم!! السلطة لم تبذل مجهودا في سبيل توعية الرجال والنساء في المجتمع بل أصدرت القانون، وقد كانت هناك تخبط سياسي شديد في تلك الفترة..
    الأستاذ محمود والجمهوريون كانت لديهم حملة ضد القانون من قبل حادث امرأة رفاعة بزمن، ولديهم حملة ضد المجلس الإستشاري لشمال السودان.. هذه المسألة يمكن أن يلخصها لك حديث الأستاذ "لقاء الأستاذ محمود بمندوبي معهد الدراسات الآسيوية والأفريقية (جامعة الخرطوم)" هنا:
    http://alfikra.org/talk_page_view_a.php?talk_id=11&page_id=6
    وكانت هذه الحملة هي السبب في الحكم على الأستاذ بالسجن الأول في عام 1946 الذي كان في الأساس لمدة عام، ولكن رأت السلطة أن تفرج عنه بعد خمسين يوم، حتى بدون أن يوقع الأستاذ على تعهد بعدم الحديث في السياسة، وكان ذلك شرط إطلاق السرح.. وعندما خرج الأستاذ من السجن زار رفاعة لواجب عزاء، فجاءه أهل تلك المرأة الأرملة التي كانت قد خرجت من العدة على زوجها لتوها وقامت بختان إبنتها، وأخبروه بأن السلطات قد سجنتها نتيجة وشاية.. وهذه هي كلمات الأستاذ منقولة من الشريط المسجل:


    Quote: أنا كتبت جواب لمفتش المركز أنه أنا عايز أقابله .. فى بعض الاخوان من رؤساء اللجان الفرعية للاحزاب الموجودين فى رفاعة قالوا أنهم يضموا اسمهم لى إسمى فى المبادرة .. فقابلنا المفتش وكلمناه بالموضوع دا وكانوا الناس كتيرين فى الأبواب وزاحمين عليه مكتبه ، فشوش كده ، وقال هو راح يطلق سراحها لغاية ما تظهر نتيجة الإستئناف لأنه فى استئناف ساير ، فأطلقها .. هو تاريهو فى الأثناء دا بتشاور مع مدير النيل الأزرق بمدنى .. نحن افتكرنا إنو ما برجع ليها .. لكن بعد شوية ، نحن قاعدين تلاتة أربعة يوم مضت ، افتكر كان يوم خميس – الخميس البعد الجمعة دى ، كان زى أعادوها للسجن .. زى مدير النيل الأزرق – اسمه روس بيرز كلم المفتش – المفتش كان اسمه باستر بول قال ليهو ناس رفاعة ديل هراشين ساى ونفاخين أنا افتكر ما بقدرو يعملوا حاجة ، انت اعيد المراة للسجن ..
    اعادوا المرأة للسجن وجوا كلمونى و قلت ليهم فى الجمعة راح يكون فى حديث .. مشينا صلينا الجمعة فى جامع رفاعة وكانت فى خطبة بعد الصلاة .. الموضوع دا بطبيعة الحال حساس ونحن قدرنا نلمسه .. فالناس خرجوا من المسجد ، مشوا للسجن طوالى فكوا المرأة ، وملوا السجن .. المفتش يومه داك - وهو مفتش رفاعة والحصاحيصا – قعد فى الحصاحيصا .. فى نائب مامور اتصل بيهو وقال ليهو الجماعة ديل عملوا وعملوا وقال ليهو سيب المرأة وسيبهم يمشو خلاص .. هو قال ليهو الناس ملوا المركز وقالوا يقعدوا هم بدل المرأة والمرأة تقعد فى بيتها ما تجى .. وهو قال ليهو الناس يمشوا والمرأة تسيبوها .. دا كان يوم الجمعة العصر .. الناس مشوا .. برضو اتشاور مع المدير .. المدير قال ليهو المرأة تاخدوها نص الليل وتعدوها الحصاحيصا وتجيبوها لينا نحن هنا فى مدنى .. فكان ليلة السبت عملو العملية دى .. المرأة فى الليل جوا كلموا أخوها وقالوا ليهو: الناس ديل بورطوك وبورطوا اختك بس ، نحن بنفتكر أنو البنت دى لابد تقضى مدة السجن ومن المصلحة ليكم انتو فى بيتكم لأنها تقضيها وتمرق .. فجيبها لينا ، نحن عربيتنا بتكون واقفة فى المحلة الفلانية .. مشو زى السرقوها كدة ، طلعوها من جنب بيتها وبعدين العربية دورت ومشت بيها وعدوها فى الليل .. فى الصباح بدرى جونى الناس فى الديم .. قالوا أنو البنت أخدوها فى الليل .. أخدها العمدة بتعليمات من المفتش والمدير .. نحن مشينا للسوق وحركنا المدارس انهم يمشوا الحصاحيصا وكان الفيضان الشاذ بتاع سنة 46 .. المفتش سحب المراكب من البر البقابلنا نحن للبر الغربى اللى بيلى الحصاحيصا .. الناس مشوا المشرع ما لقوا مراكب ، جوا تلاتة أربعة بى عربية للديم – المحلة النحن قاعدين فيها القلت ضاحية لو أنها من رفاعة – فى مشرعها فى مراكب ، فقاموا الناس طلقوا المراكب دى وخلوها عايمة فى البحر لغاية ماجات فى الحصاحيصا ]رفاعة[ قبضوها الناس العندهم مهارة فى الموضوع دا .. وركبوا فيها الناس وعدوا بى هناك وحاصروا المركز .. فيهو المفتش .. المفتش كان بتصل بالمدير ، أنو الناس وصلوا ومصرين على أنو المرأة ترجع وفى هياج كبير .. نائب المدير – هو روس بيرز أخد كمندان البوليس وجاء ومعاهم عدد من البوليس بعصيهم والدرق بتاعة السعف دى ، بعدين لقوا عدد كبير بالمرة .. حتى الحاجة السمعناها أنو روس بيرز قال للكمندان أنو يضرب الناس .. قال ليهو أنا ماعندى قوة كافية لأضرب الناس ، ولحسن التوفيق ماكانت فى القنابل المسيلة للدموع ، فحكاية عصيهم ودرقهم بتاع السعف ما ينفع بى حاجة ، وكونه عايز يضرب لازم يضرب فى المليان بالرصاص ، فخالف أمره .. بعدين الناس حاصروا المركز والمكتب الفيهو المدير والكمندان والمفتش – بقو التلاتة جوه – بعدين نحن جينا ودخلنا عليهم .. فكان حاولوا يتجنبونى أنا فى الكلام ، عارفين الحكاية ، حتى يعنى عمى ووالد زوجتى – شيخ لطفى عليه رحمة الله – ف روس بيرز قال لى خلى نسيبك يتكلم قلت ليه سيب المسألة دى – هو كان فى عدد كبير من الشياب ، كان بفتكر أنو بقدر يؤثر على الشياب بأنه يرجعوا الناس وهم يشوفو لغاية ما ينظرو فى الإستئناف أو – يعنى كلام ما قالو لكن كانت فى نيتو أنو يستطيع أن يتكلم معاهم بالصورة دى – نحن بطبيعة الحال شعرنا أنو راح يفشل اجتماع الناس فاتصعد الحماس طوالى بكلمة مننا من هنا وكلمة من هنا .. لمن الساعة اتنين جات وهو كان برضو عندو أمل فى الموضوع دا وكان يطلب موية الموية يحموها اياه - يحجزوها منه - يشربوها الناس ، جات جبنة ، حموها اياه – شربوها الناس .. بعدين اتوتر ، بعد شوية الناس ملخوا فروع الشجر وبدوا يضربوا فى الشبابيك والأبواب والقزاز والدواليب وبقت هيجة عجيبة .. فى اللحظة ديك هو عرف أنو الموضوع دا لازم ينهيهو فاتناول التلفون وكلم السجن ، قال لضابط السجن تجيب البنت انت بنفسك وتجى .. زى الساعة اتنين ونص أو تلاتة بعد الضهر جابوا البنت وسلموها لناس رفاعة ورجعوا بيها .. دا كان يوم السبت .. فى الوكت داك هو طلب قوة من الجيش تقوم من الخرطوم ، تجى تحيط رفاعة كلها ، وقوة من البوليس ليقضى علينا نحن .. حضّر ليهو قايمة من 12..
    12 كلهم اختارهم من الشبان الصغار ومن الناس بتاعين القهاوى الا أربعة خمسة .. عشان هو كان فى نيته أن يقول دا شغب – شغب رفاعة ..
    ما أحب أن يفهم من كلمتى أنهم اختاروا من الشبان الصغار وبتاعين القهاوى تحقير من الزملاء اللى كانوا معانا فى الحركة دى .. ما كان فيها الا كل انسان كريم وغيور .. لكن قصدت أقول أنه اتجنب أن يذكر الشياب فى كشفه عشان الناس يقولوا أنهم كلهم أحداث وصغار ومنفعلين ولذلك هم أقرب الى الشغب منهم الى الإحتجاج الرشيد .. تمت الإعتقالات فى صبحية السبت داك – فى أغسطس من عام 46 .. بعدين بدت محاكمات ، كان واضح عندنا أنها جاهزة ، فكان نصيبى أنا فيها سنتين ، بعدى أظن سنة ، تسعة شهور ، ستة شهور فى ، لكن أنا كان نصيبى سنتين ..
    بدأ السجن فى مدنى .. ويلاحظ برضو أنو المحكمة كانت زى سجنتنى فى الدرجة التالتة ، ما ذكرت معاملة خاصة .. فى مدة الإحتجاز قبل السجن كنت بعامل كسجين درجة تانية .. لكن المحكمة ما ذكرت التمييز دا فكان الاتجاه انو أكون سجين درجة تالتة .. بديت بطبيعة الحال بنفس الاسلوب بتاعى اللى هو الصيام الصمدى فكان سبعة أيام ما فيها أكل ولا شراب لا بالليل ولا بالنهار .. وكانوا بجيبوا الأكل بتاعهم يختوهو وبعدين يشيلوهو ويجيبوا الوجبة البعدها والاخوان من برة يتكلمو عن الاضراب عن الطعام لسوء المعاملة - هم الاخوان الجمهوريين عارفين أنه صيام .. بدت الحركة التانية بالصورة دى بعد السبعة يوم فى اليوم التامن عدلوا السجن الى الدرجة الثانية .. استمريت زى تلاتة شهور فى سجن مدنى ، ما فيهو مكان لمساجين الدرجة التانية ، فكان فى مكاتبات دايرة بين السلطات فى سجن كوبر وسجن مدنى .. ناس كوبر ما عايزنى للتجربة الماضية .. ناس مدنى ما عندهم فرصة لى لأنهم ما عندهم قسم للسجن درجة تانية ، أنا برضو كنت بخلى المسائل صعبة ليهم ، بطالب بحمام درجة تانية وبطالب بأشياء زى دى .. فتقرر فى الآخر أنى أجى كوبر فجيت كوبر وسرت السيرة الأولانية ديك ، كانت زى أربعين يوم .. أطلع ليلة واحدة فى الصبحية يودونى الزنزانة مرة تانية استمرت السلسلة بتاعتها زى أربعين يوم بعدين كانت التوصية من المديرين الاتنين اللى قبيلك ذكرتهم أنو أحسن حاجة يسيبونى منعزل فى محل براى ، ما اختلط بالمساجين التانيين ، وما يتعرضوا لى هم بأن أقوم أو أن أعمل العمل المفروض على مساجين الدرجة التانية .. هنا بديت التفرغ فعلا للعبادة ولو أنها هى من السجن الأولانى كانت فى ..
    العبادة فى حقيقتها بدت من قبل كدة ، يعنى من قبل السجن ، لكن فى السجن كان فى تفرغ كبير ليها .. السجن سنتين معناه 18 شهر لأنه هم فى العادة بيعفو ربع المدة ، يعنى سنة السجن تسعة شهور .. لكن حصلت بعض المخالفات لأوامرهم وحصل أنو مسجون من مساجين الدرجة التالتة ، وكانوا بجونى كتير ، لعله بياخدوا الأكل البيجى بالنهار ، لأنو أنا كنت صايم طوالى ، باكل العشاء بس ، الفطور والغداء هم بياخدوهو والشاى ، فواحد منهم ممن نشأت بينى وبينه علاقة وبيجى ينضف الأوضة الأنا فيها وبياكل البتاع دا ، حصل ليهو سوء معاملة معينة من السجانين أنا ناصرته بأن كتبت لرئيس القضاء برة .. فمدير السجن استاء – مدير عام السجون – استاء من الحكاية دى وبرضو نوّه لى عن عملى دا ، أنه مابجيب نتيجة ، لكن انت لازم تعرف انك انت مسجون درجة تانية ، مسجون عادى وبتخالف أوامر السجن .. بكرة إذا ما أطعت أوامر السجن أنا باخد منك ربع المدة فى السنة الأولانية – تلاتة شهور .. وطبعا ما كانت فى طاعة للأوامر فأخد تلاتة شهور من المدة بقت السنتين يعنى 21 شهر .. بعد شوية كتبت تانى مذكرة لرئيس القضاء لأنو ما رد على ديك وتمشى بواسطة السجن بطبيعة الحال فنادانى تانى مرة وقال لى بكرة اذا ما طلعت من تنفيذ الأوامر أنا باخد التلاتة شهور التانية .. فالشاهد أنو السنتين بقن 24 شهر تماما ..
    فى الأثناء دا ، الحزب الجمهورى .. بعد ماهم - أيام الزنزانة اللى كانت بتتوالى طوالى فى أوائل الحركة كان الجمهوريين نشاط جدا فى إثارة الموضوع فى الخارج من سوء المعاملة والإضراب عن الطعام والصحف كانت تكتب – بعد ماهم فكروا أنو يسيبونى فى سبيلى ويخلوا المسألة تهدأ ، زى الجمهوريين هدأوا برضو .. وكان عبدالله رجب كتب عن الحزب الجمهورى قال "وهو حزب نام ولم يمت" .. فمرت الأربعة وعشرين شهر ، بعدين خرجت فى سنة 48 .. اعتكفت برضو تلاتة سنين فى رفاعة ، بعدها لما خرجت كان المؤتمر الفيهو البيان اللى قلناه سنة 51 – اكتوبر 51 ..



    ولكني عجبت لقولك الذي وضعت لك تحته خطاً.. من الجائز جدا أن تكون هناك قوانين غير عادلة، أي ظالمة.. وهذا القانون ظلم تلك المرأة التي كانت محكومة بإرث إجتماعي ثقيل يحملها على ممارسة الخفاض حتى لو كان في ذلك مخالفة للقانون.. والحكومة الإستعمارية مارست عمل أشبه بعمل العصابات منه إلى عمل حكومة مسئولة.. فقد تم اختطاف الأم وتهريبها وإبقائها في السجن كما يتضح من السرد بعاليه.. فهل هذه حكومة مسئولة؟؟؟

    Quote: القانون ما زال ســاريـا كما أسلفت، ولكن لا احـد يبلغ عن هـذه الممارسـات، ولو أن أحدهـم بلغ البوليس عن حالـة خفاض فى حكومـة وطنيـة، وسجنت المرأة الخافضـة، فلا أعتقـد أن الأستـاذ كان سـوف يحشـد أهالى رفاعـة أو أم درمـان لأخراجهـا من السجن.


    في الحقيقة لا أعرف أن هذا القانون وهذه العقوبة موجودة حتى الآن أم لا.. ما أعرفه هو أن مستوى الوعي قد ازداد وكثير من الناس أقلعوا عن ممارسة الخفاض الفرعوني ولكن كثيرون لا يزالون متمسكون بما يسمونه "ختان السنة" وهو كما تعلم ليس بسنة وإنما إقرار من النبي عليه السلام والإقرار ليس سنة..
    ما يهمني من كلامك هذا هو ما وضعت لك تحته خطاً.. وهذا استنتاج غير دقيق وذلك من عدة وجوه.. أولا لأنه استنتاج مبني على افتراض لم يحدث على أرض الواقع.. وثانيا لأن الأستاذ بعد حادثة السجن قد اتضحت له أبعاد جديدة عن مسألة "الجهاد" وصار اهتمامه بالجانب الفكري وتطوير التشريع.. وثالثا لأن الأستاذ محمود قد قاد المقاومة السلمية والعصيان المدني لقوانين سبتمبر الشهيرة لأنها قوانين ظالمة شوهت الشريعة وشوهت الإسلام ونفرت عنهما وأذلت الشعب السوداني فلم يجد على يديها سوى السيف والسوط، بجانب أنها قوانين مخالفة للدستور السوداني المعمول به في ذلك الوقت..

    قولك:


    Quote: إذا سجن المرأة فى حـد ذاته لم يكن ظلمـا كما ظهـر فى تلك الخطبـة، ولقـد فســر الاستـاذ ذلك لاحقـاً حين ربط بين تلك الحادثـة وبين ما كان يناقش فى الأمم المتحـدة من حق تقـريـر المصيـر للمستعمـرات، ومن بينهـا الســـودان، ومن أن الإنجليـز أرادوا أن يقدموا حجـة بأن الســودان ما زال متخلفـا يحتاج الى الوصـايـة.


    أرجو أن يكون قد اتضح لك الآن أن سجن المرأة بتلك الطريقة في حد ذاته ظلم وبلطجة لا تمت إلى القانون المحترم بصلة.. ولكن ما علاقة ظلم القانون باستغلال الجمهوريين له لأبعاد سياسية أخرى؟؟ هذه مسألة وتلك مسألة أخرى.. والجمهوريون لم يستغلوا فقط قانون الخفاض وإنما أيضا قضية الجنوب والمجلس الإستشاري لشمال السودان.. الشاهد أن المستعمر قد تراجع أيضا عن فكرة ضم الجنوب إلى ممتلكات التاج البريطاني في يوغندا وكينيا، وقرر أن يكون مستقبل الجنوب مرتبطا بمستقبل الشمال.. والآن ظهرت الحكمة من تلك الخطوة التي كافح الجمهوريون لأجلها واضطر المستعمر للرضوخ لها فها هو الجنوب يلعب دورا أساسيا في مسألة التحول الديمقراطي لكل السودان، وكان قد لعب دورا كبيرا في إرساء إيجابيات كثيرة في عهد نميري قبل انتكاسته الكبرى بعد المصالحة الوطنية!!!!


    قولك:

    Quote: ولقـد كنت فى الأبيض سنـة 1973؟ مع الوفـد الطائف بقيادة الأستـاذ محمـود، وكان هناك أحـد أطبـاء الأبيض يناقش الأستـاذ فى المنزل، وكان النقاش عن العادة الفرعونيـة وموقف الأستـاذ منهـا فى أحداث رفاعـة.. وكان حديث الاستـاذ يصب فى أنه أستغل الحادثـة للمواجهـة السياسيـة للمستعمـر، المهـم فى نهايـة النقاش علق الطبيب قائلا:
    "أنا خايف تكونوا بتستغلـوا فينـا لحـد هسـى يا أستـاذ" فضحك الأستـاذ والطبيب وبعض من كان بالمجلس.

    طبعا هذا الطبيب كان يحاول أن يقلب المسألة إلى هزل.. والأستاذ لم يستغل إنسانا بهذا المعنى للإستغلال الذي يقصده الطبيب [بالهزار] وجعل الأستاذ يضحك.. فالأستاذ دائما يبذل من نفسه ويحاول أن يقي الآخرين مشقة النضال.. ففي الأربعينيات تقدم هو وطالب في المحكمة بمناقشة قانون الخفاض ولكن السلطة حكمت عليه بالسجن، وفي السبعينيات [76/77] تقدم ودخل السجن مع ثمانية من تلاميذه، وفي الثمانينيات تقدم وقاوم الإرهاب الديني ودفع حياته ثمنا لذلك.. فما هي الغاية التي لم يعلنها الأستاذ للجمهوريين وأين المداراة؟؟ أنتظر إجابتك يا عزيزي محمد عثمان وأرجو لك العافية في الحل والتسفار..

    ياسر


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2007, 12:52 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأخوان الجمهوريين و ( الفضيلة ) الغائبة (Re: Yasir Elsharif)

    إلى أعلى!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 2 „‰ 2:   <<  1 2  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de