تفكيك بنية الخطاب الدينى/ البورد (قريش) نموذجا

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-09-2018, 12:18 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة بكرى الجاك(Bakry Eljack)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
21-01-2004, 05:26 AM

kamalabas
<akamalabas
تاريخ التسجيل: 07-02-2003
مجموع المشاركات: 10673

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تفكيك بنية الخطاب الدينى/ البورد (قريش) نموذجا (Re: Bakry Eljack)

    الاخ السنجك ـ تحياتي
    كتبت
    Quote: انت تؤمن بالاسلام واتخذته دينا عن يقين وهذا الدين، يفرض عليك ايمانك به ان تتجنب لمثل هذا الطرح وسبق ان قلت لك ان مثل هذا الحل للاسف فيه طعن للمفاهيم الأساسية للإسلام كعقيدة،

    أخي لك أن تعتبر طرحي لفصل الدين عن الدولة
    ما تشاء لك ان تحسبها كما يحسبها البعض ضلال , أستلاب,
    مروق عن الدين فأنا شخصيا أمتلك حصانة ومناعة
    ضد الارهاب الفكري والتكفير وبالمناسبة اني لااعدك
    ضمن جماعات الهوس والتطرف ـ قد طرحت حيثيات ودفوعاتي
    الداعمة لفصل الدين عن السياسة ولكنك تبدوا غير
    مقتنعا حيث قلت
    Quote: حديثك عن كونك لم تجد شي
    فى القران يجاوب على تساؤلاتك التى ذكرتها، فهذا مع احترامي الشديد لك اخي كمال نقص فى بحثك واجتهادك وتمحيصك وليس نقصا فى القران الكريم. عدم وصلونا بعد لهذه الاليات بشكل محدد ودقيق فهذا حتما لا يعني ان تفض اياديك وتقول بأن هذا الكتاب لم يتعرض الى الآليات التى تنظم طريقة الحكم بالنسبة للبشر واختلافاتهم الدينية.
    وحتي أضع الصورةفي الاطار اذكرك اني قلت
    Quote: بينما تجد في الاسلام تفصيل لادق الاشياء في فقه العبادات
    مثل بأي قدم يدخل الانسان المرحاض وبأي قدم يخرج من
    المرحاض وما هو الدعاء الذي ينبغي ترداده عند دخول
    المرحاض وبعد قضاء الحاجة وبعد النوم وقبله وعلي
    أي جنب ينام وماذا يقول قبل الأكل وبعده...
    يفصل الاسلام في كل هذا ولكن حينما نبحر الي حقل
    السياسة لانجد حديثا ولو معمما عن كيفيةأختيار الحاكم
    وصلاحياته أو عن كيفية أختيار الجهاز التشريعي
    ومهامه وفصل وضبط السلطات كذلك الحال بالنسبة للقوانين
    والحدود والاقتصاد وغيره وغيره الا تري أن الاسلام تعمد
    ترك هذه الاشياء للبشر كاأمور دنيا أو كما قال الرسول في
    حادثة تأبير النخل فيما معناه أنتم أدري بأمور
    دنياكم؟؟
    وقولي
    Quote: الاختلاف في شكل الحكم وأهلية الحاكم بين السلف الصالح
    نفسه وكلنا يعلم كيف وقف بعض المبشريين بالجنة والصحابة
    علي طرفي نقيض ورفعوا السيوف علي رقاب بعضهم حيث
    وقف سيدنا علي مدينةالعلم ومعه بعض الصحابة في جانب
    ووقف الزبير وطلحة ومعاويةكاتب الوحي والسيدة عائشة
    التي وجهنا بتلقي نصف ديننا منها .وقف هولاء في
    الجانب الاخر وأقتتلوا موقعةالجمل وصفين .. وأختلف
    بعض الصحابة مع سيدناعثمان المبشر بالجنة في طريقة
    أختيار أمراءالاقاليم وتصريف أموال الدولة وكانت
    النتيجة معروفة أذا كان الاختلاف حول أمور الحكم
    والاقتصاد وصل بالذين نهلوا من منابع الدين الاصيلة
    وعاشوا تحت ظلال الرسول ونفحات الوحي فكيف سيصل بيننا
    اليوم ؟؟ وأذا كان هناك شكل وصيغة محددة للحكم
    والاقتصاد في الاسلام لماذا لم يحتكم لها الصحابة؟؟
    أخي السنجك أرجو أن تجيب علي أسئلتي المضمنة في
    الاقتباسات أعلاه وضح للقارئ أين توجد تلك النصوص
    التي تبين شكل الحكم وصلاحيةالحاكم وكيفية أختياره
    وضح لنا لماذا يحتكم الصحابة لتلك الصيغة ان وجدت
    ولماذا أقتتلوا ؟؟؟
    أخي السنجك أن مداخلتك هذه قد شحنت باسلوب وعظي
    وعاطفي كثيرا ما سمعناه عن الجماعات الاسلامية التي
    تخاطب القلوب لا العواطف ولاتقدم بديلا علميا أوعمليا
    وكل ما يقوله هولاء أن الاسلام هو الحل والدين قد
    أحتوي علي كل شئ،،،
    عموما بعيدا عن هذا الجو دعني أستل بعض النقاط
    الموضوعية و نحاول التعليق عليها تقول
    Quote: بالنسبة لى كمسلم لا اجد أي ضرر فيها ، خاصة وان معظم الاحزاب السودانية وحتى اليسارية منها تجدها تؤكد على ان الشريعة الاسلامية مصدر من مصادر التشريع لديها
    هذه من ناحية ومن ناحية اخرى وبديهيا سوف تكون هنالك احزاب تحمل افكارا واطروحات تمثل فئاتها ومرجعيتها ليست الدين الاسلامي وهذا حق مشروع من وجهة نظرى. لذلك لدي ثقة مطلقة فى الديمقراطية والأحزاب وارى فيها ساحة للمنافسة الشريفة. ام حديثك اخ كمال عن فصل الدين عن الدولة هذا لا يعقل والفصل بينهما لا يكون او قل مستحيل، ولا اعتقد ان هنالك ايدلوجيات او اطروحات سياسية معينه استطاعت ان تتجرد من مفاهيم دينية بطريقة او بأخرى، اللهم الا اذا كنت تريد الفصل بينهما حراريا عزيزي كمال!!

    أخي السنجك سبق وأن ذكرت لك أني من المطالبين
    بنفس الصيغ الدستورية والقانونية التي كانت مطبقة
    طيلة العهود الديموقراطية والتي كات تتضمن أن الاسلام
    والمسيحية والعرف هي مصادر التشريع وخصوصا في جانب
    قوانين الاحوال الشخصية وهي صيغ تم التراضي حولها لانها
    تكفل الحقوق المتساوية للجميع ولكن الخلاف يدور حول
    نمازج الانقاذ وقوانين سبتمبر وما شابهها من الصيغ
    التي لاتري أحقية المراةوالمسيحي في الولاية...
    ويري البعض أن الجهاد والسيف لمن يرفض الجزية والاسلام
    كما يرفضون حرية الاعتقاد والفكر ويرفعون سيف الردة
    فوق من يبدل معتقداته .. ويلحون في تطبيق الحدود
    حتي مع اللغط والخلاف الدائر حول ضوابط وعدد الحدود
    وتوقيت تطبيقها ..
    فهل تؤيد كل هذا؟؟
    وفوق هذا دعني أسألك هل الحدود في الاسلام وسيلة لضبط
    ما شذا في المجتمع أم هي غاية مطلوبة لحد ذاتها بنفس
    الطريقة والكيفية التي وردت بها ؟؟ ألأ يمكن معالجة
    الجريمة ومحاسبة الجاني بوسائل أخري تحقق مقاصد الاسلام
    وغاياته ؟؟
    وأخير أقول أن من يطرح الدولة المدنية ودستور
    المواطنة ويوضح شكل وصيغةالحكم وتداول السلطة ونظام
    فصل السلطات ويعلن عن برامجه المتكامل علي المستوي
    السياسي والاقتصادي ويخاطب عقل المواطن وأحتياجاته
    ومتطلباته ـ لهو أكثر فائدة وموضوعية من من يراهن
    علي خيار غامض المعالم ومبهم لايقدم غير الشعار المرفوع
    علي أرضية عاطفيةهشة لا أرضية صلبة ومتسلحة بالبرامج
    والرؤية العلمية والخطاب المنهجي البديل
    ولك الشكر أخي السنجك فاننا لازلنا نتفق في اشياء
    ونختلف في بعضها ولازلت أراهن عليك في معارك التنوير
    فيكفي انك درست بالهند تلك البلد الغنية بتنوعها
    وحضارتها الضاربة الجزور والتي تكمن وحدتها في تنوعها
    والتي تمتلك أقوي وارقي الدساتير في العالم
    كمال

    (عدل بواسطة kamalabas on 21-01-2004, 05:40 AM)
    (عدل بواسطة kamalabas on 21-01-2004, 06:03 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-01-2004, 12:18 PM

Bakry Eljack
<aBakry Eljack
تاريخ التسجيل: 02-05-2003
مجموع المشاركات: 1040

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تفكيك بنية الخطاب الدينى/ البورد (قريش) نموذجا (Re: kamalabas)

    الاخ السنجك: بالرغم من انك لم تجب على سؤالى القائل:

    [B]هل يري الاخ السنجك تضاربا بمعنى تضاد بين العلمانية كمشروع ثقافى و بين قيم الاسلام؟؟
    اذا كانت الاجابة بنعم فهذا ضمنيا يعنى انه لابد من ايجاد بديل اسلامى ينتظر اجابة سؤال كيف يتاتى الى ذلك البديل الاسلامى ان لا يكون واحدة من حلقات الاسلام السياسى طالما انت تدري اخى السنجك ان الخلاف بين اي مشروع اسلامى واخر لا توجد فيه مساحة لا فتراض ان هذا ما فهمه كل منهم من الدين وكل طرف يظل يؤكد انه الصواب و انه الحق وفى ذلك سنده الدين نفسه؟ الجانب الاخر من السؤال الفرعى اذا كانت الاجابة بنعم هل لك ان تبين لنا اين يوجد التضاد بين مشروع العلمانية و مبادي الاسلام المتمثلة فى العدالة و المساواة و الحريات و حقوق الانسان فلنترك الاقتصاد و اجهزة الدولة جانبا فى هذه اللحظة؟؟
    اما اذا كانت الاجابة بلا بمعنى انه لا يوجد تضارب وتضاد بين قيم الاسلام و المشروع الثقافى للعلمانية اذن فهل للسنجك ان يبين لنا المحاذير والتحفظات النفسية و الفكرية و الايدولوجية التى يحملها على مشروع العلمانية.



    ولكى اسهل الامر عليك اخى السنجك فانت قلت

    فى مداخلتك الاخيرة قلت

    المشكلة الحقيقة هي فى هذه النقطة. وهي مسألة فصل الدين عن الدولة، وهي مسألة
    خطيرة جدا وبل تصيب الإسلام كفكر فى مقتل واظنك تعي هذا جيدا. انت تؤمن بالاسلام واتخذته دينا عن يقين وهذا الدين، يفرض عليك ايمانك به ان تتجنب لمثل هذا الطرح وسبق ان قلت لك ان مثل هذا الحل للاسف فيه طعن للمفاهيم الأساسية للإسلام كعقيدة، لا أنكر صعوبة الوضع الراهن ولقد ذكرت لك اخ كمال الوضع الراهن هو التحدي الذي نواجهه كامه مسلمة. ومعالجته لا تتم الا بالاسلام نفسه وليس بفصله باعتباره يسبب الربكة والفوضى لحياتنا فمثل هذا القول يتنافى مع مفاهيم الاسلام الأساسية فسؤالي مازال قائم لماذا تؤمن به اذن؟.. ان حالة التناحر هذه نتاج لعدم فهمنا السليم لكثير من ايات الكتاب الحكيم واليات الفتوى ومتطلباتها ولقد طرحت وجهة نظري والتى ارى انها خطوة جيده نحو فهم صحيح لكون الدين الاسلامي دين الحقوق والمساواة لكل البشر. ام حديثك عن كونك لم تجد شي
    فى القران يجاوب على تساؤلاتك التى ذكرتها، فهذا مع احترامي الشديد لك اخي كمال نقص فى بحثك واجتهادك وتمحيصك وليس نقصا فى القران الكريم. عدم وصلونا بعد لهذه الاليات بشكل محدد ودقيق فهذا حتما لا يعني ان تفض اياديك وتقول بأن هذا الكتاب لم يتعرض الى الآليات التى تنظم طريقة الحكم بالنسبة للبشر واختلافاتهم الدينية.


    هل لك ان توضح لى اخى السنجك الخطورة فى فهمك لفصل الدين عن الدولة او كما يسميه الاخ كمال فصل الدين عن السياسة, وقبل ان تجيب ارجو ان تقرا ما كتبته فى مشاركة اعلاه فى هذا البوست عن العلمانية كمشروع ثقافى وليس العلمانية كما صورها ادب الاسلاموين, الاهم هو ان تفهم اننا لا ندعى الى فصل الدين عن الحياة نخن نتحدث عن فصل الدين عن الدولة واستشهدنا فى موقع فى هذا البوست ان اصلا لم يكن الاسلام دين ودولة كما ظل الاسلاوين يرددون و عندما اقول الاسلاموين لانهم هم من ظل يشوه عمدا فى مفهوم العلمانية فى المجتمعات الاسلامية ولاغراض سياسية محضة وعندما تاتى لهم الوصول الى السلطة كانو علمانيين اكثر من اصحاب دعوة العلمانية انفسهم. فى انتظار اجابتك على التناقض بين الاسلام والعلمانية و على توضيحك فى خطورة العلمانية على الاسلام كدين و بعدها سيكون للحوار بعد اخر

    بكري الجاك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-01-2004, 00:09 AM

فايز السليك

تاريخ التسجيل: 17-01-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تفكيك بنية الخطاب الدينى/ البورد (قريش) نموذجا (Re: Bakry Eljack)

    الاعزاء لكم التحايا والود واتمنى ان تكون مسهمتى معكم ذات فائدة لا سيما فى المواضيع والقضايا ذات القدر الكبي من الاهمية. ولكم العذر اذا تكررت بعض الآراء لان هذا الموضوع طويل وكتب فيه كثيرونوانا لم اكن عضواً فى هذا المنبر. لكن الملاحطة الواضحة هى هروب الاسلاميين والاصوليين من المعركة وهذا ديدنهم اذ نادراً ما يدخلون فى دهاليز الفكر وساحات الجدل لان ذلك يعريهم ويكشف خواءهم.اولم تقم آليات ومرجعيات خطابهم على تكفير الخصوم والحقيقة المطلقة وربما العنف؟؟؟. والتحية للاخ السنجك الذى ظل صابراً فى الساحة طويلاً ويريد ان يكون مثل ابى ذر يجادل وحده. لكن اتوقف عند قولك
    . نحن امه مسلمة
    وفى بلد تتعدد فيه الديانات والثقافات. وهذا التمازج جعل من السودان بلد فريد فى تكونيه ويختلف عن كثير من الأقطار الأخرى. والحمدلله الذي انعم علينا بهذا الدين الاسلام وجعلنا مسلمين.
    اولا تناقض نفسك بقولك اننا امة مسلمة ثم تعود فى ذات الفقرة لتقولوفى بلد تتعدد فيه الديانات والثقافات وهذا التمازج جعل السودان بلد فريد فى تكوينه؟؟؟؟؟.
    ما معنى التعدد ؟ اذا كنت مقراً بذلك فقد دحضت اننا امة مسلمة. ولعل هذا هو لا شعورك السياسى!. تقول شيئاً وضده. تريد ان تسبح مع التيار حول التعدد الدينى والثقافى ثم ينهض لا وعيك من سباته لتلغى ذلك الواقع؟.
    هذا هو ديدن الاسلاميين. واذا اخذنا الجبهة الاسلامية نموذجاً لاتضح الامر جلياً. فمثلاً كانت تردد بان الديمقراطية هى سنة الانبياء فانقلبت عليها ذات ليلة حالكة الظلام. وتقول انها مع التأصيل والعودة الى الجذور فتتناقض مرتين مرةً حين تسقط من تلك الجذور تاريخ كوش ومروى وتقصى كل ما له صلة بسابق ترصد وعن عمد. ثم مرةً اخرى تتناقض مع فكرها حول السلف الصالح سلوكاً بممارسات يعرفها القاصى والدانى بدءً بسوق الاقتصاد الحر والعولمة وبورصات الاوراق المالية وانتهاءً بالبزخ والثراء الفاحش والسودا الاعظم لا يجد ما يسد رمقه.
    وفى الخطاب السياسى يرفضون العلمانية ويقرونها فى دستور التوالى وغيره وهى قيام نظام الحكم على المواطنة!. والمواطنة تلغى صفة اننا امة مسلمة لانها تقر بوجود آخرين ولا ينبغى التصنيف على اساس الدين او العرق او النوع. وكل هذا يؤشر على افلاس الاسلامسسن فكرياً، وانهم يرفعون شعارات جوفاء عبارة عن عموميات مثل الاسلام هو الحل والاقتصاد الاسلامى والشورى. دون ان يحددوا آليةً لاختيار الحاكم اهى اتتخاب ام هو من ذوى الاصل القرشى ام عن طريق اهل الحل والعقد، ام هى على ظهر دبابة؟. ودون ان يحددوا ما هى مناهج الاقتصاد وكيفية التعامل مع العالم ومؤسساته المالية والقروض والمنح غيرها. ويغرقون فى تفاصيل مثل هل الكلب الاسود يقطع الصلاة ؟ وهل فى الجنة جرجير؟؟.وكما قال الاخ كمال حول دخول المرحاض!. لماذا يتهرب الاسلمويون من الخوض فى تفاصيل السياسة والاقتصاد والطب ويغرقون فى تفاصيل فقه لا يهم الكثيرون؟. لعله التعميم المخل والمقصود من القيادات السياسية من اجل ايجاد فرص للشحن العاطفى وتغييب الوعى وتغبيش الفكر لدرجة الوصول الى مرحلة الانفعال الرومانسى المرضى بالدين!.
    وفى الختام اتمنى ان يدخل الاسلامويون الساحة ربما يقنعوننا بطرحهم ونحن نؤمن بان الحقيقة نسبية ليست مطلقة.
    فايز السليك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-01-2004, 03:46 PM

شريف محمد ادوم

تاريخ التسجيل: 13-12-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تفكيك بنية الخطاب الدينى/ البورد (قريش) نموذجا (Re: Bakry Eljack)

    كل الود الي الاخوة المشاركين وعذرا يا بكري لي الانقطاعة بي الرغم من ان الموضوع جيد وجدير بي المناقشة

    في البدء لدي ملاحظة وهي ان بعض المشاركين يبنون تحليلاتهم علي ان الغالبية مسلمة ثم يقفزون مباشرة الي استخلاص نتيجة خطيرة جدا تتلخص في انه وبما ان الغالبية مسلمة فانه من حقهم الديمقراطي ان يقيموا دولة الاسلام .ولكن يوجد سؤال مهم يتجنب اولئك الخوض او الاشارة له وهو عن اي اسلام يتحدث اولئك هل عن الاسلام بفهم عمر بن الخطاب ام بفهم عثمان بن عفان ام بفهم الحجاج بن يوسف ام فهم الصادق المهدي ام فهم المرغني ام فهم الترابي وهنا اعتقد تكمن خطورة الخطاب الديني فلقد درج انصار ذلك الخطاب علي تقديم فهمهم لي الدين علي انه الدين الصحيح وما عداه لا يعدو الا ان يكون هرطقات في احسن الاحوال وهذا يعني انهم صاروا المتحدثين الرسمين بي اسم الاله والمتامل الي تاريخ الخلافة الاسلامية منذ تاسيسها والي سقوطها يجد هذة الاشكالية .والسبيب المنطقة لبروز هذه الاشكالية ان الخطاب الديني يدعي القدسية ولكنه في نفس الوقت يتعامل مع واقع بشري تنتفي فيه القدسية وبما ان البشر *غير المعصومين من الخطاء*هم الذين يفسرون هذا الخطاب اذا فان تفسيرهم يقبل الخطاء والصواب .ولعل تجربة الجبهة في الحكم عير دليل علي ذلك فجميع انصار الخطاب الديني يتبراون من افعال الجبهة بل ويذهبون الي حد الادعاء ان افعال الجبهة الاسلامية تنافي الاسلام ولكن بي المقابل فان الجبهة الاسلامية تدعي انها تطبق الاسلام الصحيح ولعلنا لو نظرنا الي كل تاريخ الخلافة الاسلامية سنجد هذة الاشكالية ماثلة فلقد استغل الدين في اضطهاد الشعوب المسلمة او غير المسلمة وتاريخ الدولة الاموية والعباسية والعثمانية حافل بي الجرائم التي ارتكبت بي اسم الاسلام ولعل تاريخ الانسانية يشهد بان الدولة الدينية *يهودية او مسيحية او اسلامية او بوذية او اي دينة اخري * حافل بي الفظائع التي ارتكبت ضد الانسانية ومرد ذلك الي ان السياسة يفترض ان تقوم علي مبداء النسبية ولكن الخطاب الديني يبني علي ادعاء امتلاك الحق المطلق وبي التالي فان الاخر المختلف يجب ان يعاقب وينفي بل ويقتل .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-01-2004, 04:59 PM

alsngaq
<aalsngaq
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 2387

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تفكيك بنية الخطاب الدينى/ البورد (قريش) نموذجا (Re: Bakry Eljack)




    الاخ كمال

    قلت

    Quote: أخي السنجك سبق وأن ذكرت لك أني من المطالبين
    بنفس الصيغ الدستورية والقانونية التي كانت مطبقة
    طيلة العهود الديموقراطية والتي كات تتضمن أن الاسلام
    والمسيحية والعرف هي مصادر التشريع وخصوصا في جانب
    قوانين الاحوال الشخصية وهي صيغ تم التراضي حولها لانها
    تكفل الحقوق المتساوية للجميع ولكن الخلاف يدور حول
    نمازج الانقاذ وقوانين سبتمبر وما شابهها من الصيغ
    التي لاتري أحقية المراةوالمسيحي في الولاية...
    ويري البعض أن الجهاد والسيف لمن يرفض الجزية والاسلام
    كما يرفضون حرية الاعتقاد والفكر ويرفعون سيف الردة
    فوق من يبدل معتقداته .. ويلحون في تطبيق الحدود
    حتي مع اللغط والخلاف الدائر حول ضوابط وعدد الحدود
    وتوقيت تطبيقها ..


    اراك تعود وتحدد نمازج بعينها وهي الانقاذ وقوانين سبتمبر، والتى تعرف
    وجهة نظري تجاهها وتعي جيدا ان اعتبرها أنظمة فاشية لا تمثل الا نفسها
    وليتك اخ كمال تحدثت عنها تحديدا واجتنبت التعميم الذي هاجمت به الخطاب
    الديني بشكل مطلق.

    ارى اننا نتفق فى نقطة مهمة جدا وهي مسألة الديمقراطية والصيغ التى تتم من
    خلالها للمحافظة على حقوق كافة المواطنتين ? أي انني مع دولة المواطنة، ولا ارى
    أي تعارض بين هذه الصيغ والاسلام كفكر ونظام تشريعي. ? نقطة خلافي
    معك اخي كمال، اكررها لك مره اخرى الاية 72 من سورة الاحزاب ونقلت لك تفسيرها
    كما ورد فى ابن كثير حسب راي علماء الاسلام، وتركت لذكائك البقية، أي انني لدي
    فهمي الخاص للأمانة التى جاء ذكرها فى الاية الكريمة. الامانه هي هذا الدين
    الاسلام كفكر ومنظومة باستطاعتها تنظيم حياتنا مهما كانت اختلافنا، وعلينا ان
    نعمل ونوفق بين كل هذه الأضداد التى تكون وتشكل بلدنا السودان، حتى نصنع المناخ
    الملائم لتبليغ هذه الأمانة. قد ترى حديثي هذا عاطفة خيال، ولكنها حقيقة
    اؤمن بها واعمل من اجلها، لذلك تجدني مع نظام ديمقراطي يكفل للجميع
    حقوقهم، وتكون المنافسة من خلاله شريفة. لقد مضى زمن السيف وهذا عصر
    دعائمه العلم والتنوير والعمل والدراسات الجادة وهذا لن يكون من غير ممارسة
    فعلية للديمقراطية من خلال أحزاب وأنني أراهن عليها ان توفر لها هذا المناخ
    سوف تتطور أيدلوجياتها وبرامجها، أظنك تتفق معي فى ان أحزابنا وبكل
    اختلافاتها تفتقد الى عنصر الممارسة الفعلية أي انه لم تتاح لها ان تنعم بجو
    ديمقراطي لفترة ولو معقولة حتى تتطور وتتحدث.

    وقلت

    Quote: وفوق هذا دعني أسألك هل الحدود في الاسلام وسيلة لضبط
    ما شذا في المجتمع أم هي غاية مطلوبة لحد ذاتها بنفس
    الطريقة والكيفية التي وردت بها ؟؟ ألأ يمكن معالجة
    الجريمة ومحاسبة الجاني بوسائل أخري تحقق مقاصد الاسلام
    وغاياته ؟؟


    اخ كمال

    أي بلد يسعى لضبط مجتمعه، هذه غاية لا يتجادل عليها
    اثنين، ولكن السؤال كيف؟ بالطبع قد تتعد الآليات التي يتخذها
    كل بلد ناشد الصحيح منها. عن نفسي ? أرى لابد من إيجاد
    قوانين وضعيه لاي بلد وحتى الإسلامي نهيك عن بلد متعدد
    الأديان كالسودان. وذلك لأنني ارى ان الحدود تطبيقها يحتاج الى
    آليات من ضمنها القوانين الوضعية التى تسهل عمليه تنفيذها على المسلمين
    فى الدولة، حيث ان مسألة ادرؤوا الحدود بالشبهات هذه، تستوجب الوقوف عندها
    واقصد بالوقوف عندها، ان آليات القوانين الوضعية فى الوقت الراهن قد تطورت
    كثيرا فى إثبات او نفي الجرم. وعند ثبوت الجرم اخي كمال فان التنفيذ العقوبة
    لا يعتبر معضلة. فعقيدة الفرد المواطن قد تحدد ماهية العقوبة حينها.


    الاخ بكري الجاك تحياتي

    أنني أراهن على نظام ديمقراطي، ? أؤكد لك على احترمي للخبرات الإنسانية
    التى خرجت من خلالها بمشاريع كثيرة، ولا أنكر ان هذه الخبرات لها
    نتائج لا تتعارض مع الإسلام كفكر. ولكنني ضد الهجوم المطلق على الخطاب

    الديني ومن خلال تجربتين ( الاتقاذ، وقوانين سبتمبر) فهذه تجارب لا تمثل الا نفسها
    كما سبق أشرت فى حديثي السابق.

    اخ بكري قلت

    هل لك ان توضح لى اخى السنجك الخطورة فى فهمك لفصل الدين عن الدولة او كما
    يسميه الاخ كمال فصل الدين عن السياسة, يقول الاخ كمال فى رده الاخير

    Quote: أخي السنجك سبق وأن ذكرت لك أني من المطالبين
    بنفس الصيغ الدستورية والقانونية التي كانت مطبقة
    طيلة العهود الديموقراطية والتي كات تتضمن أن الاسلام
    والمسيحية والعرف هي مصادر التشريع وخصوصا في جانب
    قوانين الاحوال الشخصية وهي صيغ تم التراضي حولها لانها
    تكفل الحقوق المتساوية للجميع ولكن الخلاف يدور حول
    نمازج الانقاذ وقوانين سبتمبر وما شابهها من الصيغ
    التي لاتري أحقية المراةوالمسيحي في الولاية...

    اخ بكري دعنا نتقدم فى هذا النقاش قليلا
    هل انت توافق على ما ذكره الاخ كمال ?
    اذا كنت كذلك، فهذا خطوة جيده فى النقاش
    لأنني أؤمن بهذه الصيغة وارى فيها مناخ ملائم
    لأي دولة مواطنة فعلية ومرجوة. وهذا هو
    الجو الصحي لكل التنظيمات والأحزاب لطرح
    برامجها وسياساتها، وإنني أجده حل عادل جدا فى الوقت
    الراهن ولا يحمل أي تعارض مع الإسلام كفكر، او تعارض
    فهمي للأمانة التى حملناها طوعا، وهي إظهار هذا الدين
    الحق، وعند توفر الخيارات عندها سوف تكون كل شاة معلقة من عصبتها
    بالفعل وكل منا مسئول عن ما يطرحه ? يؤيده أو يتبناه.

    الأخ فايز السليك تحياتي

    سعيد جدا بانضمامك الى الحوار

    ودعني أبدا من حيث وصفته بالتناقض فى حديثي

    عندما قلت امه مسلمة كنت أشير إلى امه مسلمة فى هذا العالم كله
    الذي نعيشه وهي إشارة إلى نعمة الإسلام التي منحنا الله إياها. وحديثي
    من باب العموم ? أي إشارة لنعمة الإسلام ليس الا، فعذرا اذا جاء حديثي
    متزامنا مع حديثي عن واقع السودان السياسي.

    ام حديثك عن نموذج الجبهة الإسلامية تحديدا، فأنني لقد سبق ? أبنت وجهة
    نظري فى هذا النظام ويمكنك العودة للمداخلات السابقة وستجد هذا. وأنني
    اخذ على الأخوان بكري/كمال تعميمهم لتجربة الإنقاذيين على الخطاب الديني ككل.

    سؤال عزيزي فايز هل انت توافق على ما ذكره الاخ كمال هنا

    Quote: أخي السنجك سبق وأن ذكرت لك أني من المطالبين
    بنفس الصيغ الدستورية والقانونية التي كانت مطبقة
    طيلة العهود الديموقراطية والتي كات تتضمن أن الاسلام
    والمسيحية والعرف هي مصادر التشريع


    اعيد عليك سؤالي الذي طرحته على الاخ بكري حتى ننتقل بالنقاش إلي الأمام، وذلك
    إيمانا مني ايضا، بأن كثير من الإسلاميين (الكيزان) لا يملكون الجرأة على الدخول
    في مثل هذه الحوارات فهؤلاء الى الآن مازلوا يعتقدون فى السيف كدعامة أساسية لفكرهم
    وطرحهم هذا من جهة ومن جهة أخرى ان الكثيرين أيضا وخاصة الأعضاء هنا فى المنبر رأسهم
    مقطوع لا يعرفون ماذا يريدون او يتبنون على الأقل، وهذا للأسف واقع كثير من السودانيين
    وهذه واحدة من مساوي الإنقاذيين التي نعاني منها فلقد نجحوا في إفقاد الثقة للسواد
    الأعظم من الشعب السوداني فى الديمقراطية كخيار وذلك من خلال التشكيك فى كل أحزابنا
    وتنظيماتنا السياسية.

    ولكم التحية

    السنجك

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    BE YOURSELF AND HAVE AN IRON WILL
    AND DEFINTELY THERE IS NO AWAJA




                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-01-2004, 06:44 PM

kamalabas
<akamalabas
تاريخ التسجيل: 07-02-2003
مجموع المشاركات: 10673

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تفكيك بنية الخطاب الدينى/ البورد (قريش) نموذجا (Re: Bakry Eljack)

    الاخ السنجك
    تحية
    تقول أنك توافق علي تطبيق الصيغ الدستورية
    والقانونية التي كانت نافذة في العهود الديموقراطية
    هذا طرح رائع ولكن وحتي نكون أكثر دقة وتحديد
    لابد أن نخوض في التفاصيل والشيطان يكمن في التفاصيل
    أولا ـ أن قوانين العهود الديموقراطية لم تكن تميز
    بين الناس بسبب الدين فالكل يحتكم لذات القانون الجنائ
    مثلا...
    ثانيا ـ لم تطبق الحدود في ظل تلك القوانين الديموقرطية..
    ثالثا ـ ان الصيغ الدستورية كانت تسمح للمواطن
    بحرية العقيدة وتبديل المعتقد ـ الردة ـ
    رابعاـ كانت تلك الصيغ تتيح لاي مواطن بغض النظر
    عن دينه أونوعه أو جنسه ـ أن يترشح أو يتبواء اي
    منصب ـ المراة ، المسيحي ـ
    خامسا ـ تنص تلك الدساتير علي التعائش السلمي
    داخليا وخارجيا وتؤكد علي حسن الجوار ...
    فهل يا تري لازلت تؤيد تلك الصيغ الدستورية
    والقانونية؟؟
    أخي السنجك اذا كنت قد تجاوزت عن النصوص التي تنهي
    عن تولي المراة والمسيحي الولاية الكبري ـرئاسة الجمهورية
    ـ وعن النصوص التي تخير غير المسلم بين الجزية والاسلام
    أو القتل؟ وعن الجهاد ؟ فلماذا تتمسك وتصر علي
    تتطبيق الحدود ؟؟
    تقول
    Quote: أي بلد يسعى لضبط مجتمعه، هذه غاية لا يتجادل عليها
    اثنين، ولكن السؤال كيف؟ بالطبع قد تتعد الآليات التي يتخذها
    كل بلد ناشد الصحيح منها. عن نفسي ? أرى لابد من إيجاد
    قوانين وضعيه لاي بلد وحتى الإسلامي نهيك عن بلد متعدد
    الأديان كالسودان. وذلك لأنني ارى ان الحدود تطبيقها يحتاج الى
    آليات من ضمنها القوانين الوضعية التى تسهل عمليه تنفيذها على المسلمين
    فى الدولة، حيث ان مسألة ادرؤوا الحدود بالشبهات هذه، تستوجب الوقوف عندها
    واقصد بالوقوف عندها، ان آليات القوانين الوضعية فى الوقت الراهن قد تطورت
    كثيرا فى إثبات او نفي الجرم. وعند ثبوت الجرم اخي كمال فان التنفيذ العقوبة
    لا يعتبر معضلة. فعقيدة الفرد المواطن قد تحدد ماهية العقوبة حينها.
    وهنا قبل ان استرسل دعني أعيد ما سبق ان اوردته في
    مداخلة سابقة
    Quote: وفوق هذا دعني أسألك هل الحدود في الاسلام وسيلة لضبط
    ما شذا في المجتمع أم هي غاية مطلوبة لحد ذاتها بنفس
    الطريقة والكيفية التي وردت بها ؟؟ ألأ يمكن معالجة
    الجريمة ومحاسبة الجاني بوسائل أخري تحقق مقاصد الاسلام
    وغاياته ؟؟
    قصدت من اقتباسي السابق أن أقول ان غاية الدين
    ومقاصده هي ضبط المجتمع ومحاربة الجريمة والوسيلة في
    ذلك هي الحدود في بعض التجاوزات والجرائم وهنا اقول
    اليس من الممكن الاحتكام لقوانين أخري تحقق نفس مقاصد
    الدين؟؟
    دعني أذكر لك بعض الاشارات والملاحظات ـ
    في الخمر ـ ستجد ان هناك مدمن عليها بشكل مرضي
    الا تري من الافضل علاجه بدلا عن ضربه؟؟
    في الزنا ـ تجد أن اثباته في غاية الصعوبة ويشتطرد
    القران مثلااربع شهود فماذا أنت قائل لامراة مغتصبة
    وقد اثبت كشف ال D.N.A هوية مغتصبها ولكنها
    لا تملك شهودا؟؟ أو انها تملك شاهدين فقط فهنا لا تستطيع
    المقا ضاة ولايستطيع الشهود مساعدتها خوفا بمعاقبتهم
    بالقذف،،
    او دعني اتكلم عن حالة طالبة اغتصبت بشهادة عشر
    من زميلاتها ولكن هذا لم يفدها في شي لان شهادة المراة
    لا تقبل في جريمة حدية؟؟؟ ودعني اسهب هنا ايضا واقول
    دعنا نفترض دخول اثنين من رجال بوليس الاداب لمنزل
    مشبوه وهنا وجدا رجل وامراة يقبلان بعضهما البعض
    وفي الغرفة الاخري شخصين اخريين في حالة جماع تام
    فماذا يحدث هنا ؟؟ فضل الرجال الشرطة عدم التبليغ
    عن الحالة الا ولي خوفا من الاتهام بالقذف وبلغوا
    عن الحالة الثانية والتي عوقب طرفاهابتهمة الشروع
    في الزناة ؟؟ الا تري ان هناك مفارقة كبري هنا ؟؟
    ... ثانيا دعني ايضا أشير لحالة طفل في ال13 عاما
    وهو بالغ وقد ارتكب ما يوجب الحد هل يطبق عليه؟
    وماذاعن الشيخ الهرم؟؟
    ماذا تري في قطع يد رجل له اطفال في سن باكر وتأثير
    ذلك عليهم نفسيا وهل ان الحد حقق مقصده ؟؟
    وماذا تري في رجم شخص بالحجارة وتقطع اشلائه في ميدان عام امام
    وبواسطة الجميع بما فيهم افراد اسرته ومدي تأثير
    ذلك عليهم؟؟
    ماذا تري في اعدام شخص لمجرد انه وبعد اعمال فكره
    غير معتقده ويتم الاعدام استنادا علي حديث من بدل
    دين فاقتلوه؟؟
    وما هو رأيك في اعتراض البعض علي عدم اهليةالمراة
    في الشهادة المساوية للرجل باعتبارهاناقصة عقل ودين؟؟
    وباختصار هل لك ان تقول كم عدد الحدود وعلي من
    تطبق ومتي؟؟ تحدثت عن تطبيق القوانين الوضعية
    والاعتماد علي قوانين اثبات تستند علي العلم
    ومنجزاته فالي اي مدي ستطبق القوانين الوضعية
    وقوانين الاثبات ..
    ولك الشكر
    كمال
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-01-2004, 10:45 AM

alsngaq
<aalsngaq
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 2387

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تفكيك بنية الخطاب الدينى/ البورد (قريش) نموذجا (Re: Bakry Eljack)


    الاخ كمال تحياتي

    نظام ديمقراطي حقيقي، قد تنتج عنه اشياء
    كثيره فيها ما استحسنه وفيها ما ارفضه، وهنالك ما
    احترمه بالرغم من اختلافي معه، وفى كل الحالات لا ارى انني اخالف
    مبادئ ، وانما هو الحرص على دولة المواطنة والديمقراطية
    فلقد قلت لك عندها سوف تكون بالفعل كل شاة معلقة من عصبتها
    ومسئولة عن كل ما تتبناه وتؤيده فى ظل هذه الدولة.

    الاخ كمال يبدو انك لم تفهم حديثي جيدا

    لقد قلت لك فى حديثي انني ارى لا بد من وجود
    قوانين وضعية فى اي بلد وحتى اذا كان كل مواطنيه مسلمين
    كل ما ذكرته من امثله لحالات الاغتصاب
    او شرب الخمر وغيرها او كما تسميها التفاصيل، هى فى الاسلام
    تعرف بالشبهات يا عزيزي كمال لذلك قلت لك

    Quote: حيث ان مسألة ادرؤوا الحدود بالشبهات هذه، تستوجب الوقوف عندها
    واقصد بالوقوف عندها، ان آليات القوانين الوضعية فى الوقت الراهن قد تطورت
    كثيرا فى إثبات او نفي الجرم. وعند ثبوت الجرم اخي كمال فان التنفيذ العقوبة
    لا يعتبر معضلةفى نظام ديمقراطي ودولة مواطنة حقيقة. فعقيدة الفرد المواطن
    قد تحدد ماهية العقوبة حينها.


    بما انك توافق على هذه الصيغة، وخاصة بأنها كانت تتضمن أن الإسلام
    والمسيحية والعرف هي مصادر التشريع، فأعتقد اننا نقف عند نقطة ايجابية من
    هذا الحوار واتمنى ان اعرف راي الاخ بكري الجاك والأستاذ الصحفي فايز السليك
    ومن ثم من الممكن أن نخوض فى كثير من التفاصيل. وإنني فى انتظار رأي الأخوان

    ولكم التحية

    السنجك

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    BE YOURSELF AND HAVE AN IRON WILL
    AND DEFINTELY THERE IS NO AWAJA
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-01-2004, 06:25 AM

kamalabas
<akamalabas
تاريخ التسجيل: 07-02-2003
مجموع المشاركات: 10673

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تفكيك بنية الخطاب الدينى/ البورد (قريش) نموذجا (Re: Bakry Eljack)

    الاخ السنجك ــ تحية
    يبدوا اننا متفقون حول الدولة المدنية ودستور المواطنة
    والقوانين التي تتماشي مع هذه الدساتير بنفس الطريقة
    التي كانت مطبقة بها في العهود الديموقراطية ـ أي القوانين
    الوضعية ... وهنا أتوقع مداخلة الاخ بكري الجاك
    حتي نتطلع علي وجهة نظره حول المداخلات الاخيرة
    وأن كنت أعتقد أن الاخ بكري لايختلف مع هذه الصيغة
    والتي أري أنها ستكون القاسم المشترك الاعظم بينكما
    بعدها ـ أي بعد عودة الديموقراطية وأعتماد الصيغة التي
    أتفقناعليها ـ سيسير الاخ بكري في أتجاه مواصلة الحفر
    لتعميق الثقافة العلمانية والعمل وسط منظمات
    المجتمع المدني ودوائر الوعي والتحديث والمضي قدما
    في محاربة مظاهر التعالي العرقي والجهوي والجنس والتأكيد
    علي دور المراة والوقوف مع قضايا المناطق المهمشة
    وأحلال التنمية المتوازية الي اخر مفردات هذا المشروع
    وأخمن أن السنجك سيمضي في طريق محاربة الهوس والجمود
    وأعتماد مفردات خطاب اسلامي مستنير يزاوج ما بين
    مقاصد الدين والعلم والتحديث ونفض مظاهر الجمود
    والكسل الذهني الذي يخيم علي المسلمين ودفعهم نحو
    الابداع والخلق والابتكار بدلا عن التلقي والاستهلاك
    مع الاستفادة من منجزات الانسانية والحضارة
    الحديثة
    وطبعا ستكون هناك منطقة وسطي بينكما وهي التأكيد
    علي محاربة الامية والجهل والتخلف ونشر قيم التعائش
    السلمي والتسامح مع الاخر واعلاء قيم المواطنة
    ولكن سيعمل كل منكما باليات وادوات مختلفة مع
    أختلاف بعض الاجندة
    ولكم الشكر
    كمال
    ولك الشكر
    كمال

    (عدل بواسطة kamalabas on 25-01-2004, 06:36 AM)
    (عدل بواسطة kamalabas on 25-01-2004, 07:41 AM)
    (عدل بواسطة kamalabas on 25-01-2004, 07:19 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-01-2004, 11:22 AM

Bakry Eljack
<aBakry Eljack
تاريخ التسجيل: 02-05-2003
مجموع المشاركات: 1040

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تفكيك بنية الخطاب الدينى/ البورد (قريش) نموذجا (Re: kamalabas)

    الاخ فائز السليك
    لم تترك لى شيئا لاعلق به سواء ان اثنى على مداخلتك القيمة التى ستدفع بهذا الحوار وحوارات اخري بعضها نديره فى الهواء هكذا و بعضها نديره فى صمتنا عندما نتحدث الى ذواتنا , لك التحية فى هذه الاضافة الثرة
    الاخ شريف:
    حمدا لله ان السودان بلد تعدد فى كل المستويات و هذا مظهر صحى فتجربة الانسانية اثبتت ان التعدد والتنوع فيه خير لاي بلد وفيه دعوة وتحفيز على الاستمرار , فان يبنى البعض على مسالة الاغلبية هذى هو منطق معوج ولسبب بسيط, دعنا نفترض انه لايوجد تعدد وان كل سكان السودان مسلمون فمازال التحدي قائما و اكثر صعوبة من الوضعية الراهنة التى تعبر عن الواقع, فالمسالة لا تكمن فى التعدد فقط لاحترام غير المسلمين و لكن هب ان الكل كما ذكرت مسلمين فما هو البديل خصوصا اننا خلصنا الى نتيجة مفادها انه لايوجد نظام سياسى فى الاسلام كدين او فى تاريخه و كل المحاولات التى تحاول قول العكس انتهى بها الامر الى الازمة الراهنة ازمة الاسلام السياسى, اعتقد ان جوهر المسالة يعود الى سؤالى الذى وجهته للسنجك ,
    ما هو وجه التناغض بين العلمانية كمشروع ثقافى والاسلام؟؟؟ واقصد بالعلمانية المشروع الثقافى الذى قدمنا بعض اضاءاته فى مشاركات سابقى فى هذا البوست و ليست العلمانية التى شبعت بالاوصاف المجتزاءة و المبتسرة و المختزلة التى ظلت تحركها اهداف الحركات الاسلاموية.

    الاخ السنجك
    كتبت

    أنني أراهن على نظام ديمقراطي، ? أؤكد لك على احترمي للخبرات الإنسانية
    التى خرجت من خلالها بمشاريع كثيرة، ولا أنكر ان هذه الخبرات لها
    نتائج لا تتعارض مع الإسلام كفكر. ولكنني ضد الهجوم المطلق على الخطاب

    الديني ومن خلال تجربتين ( الاتقاذ، وقوانين سبتمبر) فهذه تجارب لا تمثل الا نفسها
    كما سبق أشرت فى حديثي السابق.


    اعتقد انك لم تقرا البوست جيدا فان صحت رؤيتى اتمنى ان تعود لتقرا كل ما كتب, فنحن لم نهاجم الخطاب الدينى ممثلا فى هذه التجارب فقط فانا تحديدا تحدثت عن مسيرة التاريخ الاسلامى منذ المدينة و قلت انه لايوجد دولة فى المدينة وانما نموذج لمجتمع اسلامى, وعرجت على حادثة الثقيفة و علاقتها بالسلطة ومررت بتجربة الخلفاء الراشدين و من ثم الى انقلاب معاوية بن ابى سفيان الشهير فى صفين والتحكيم ومنها قلت ان الامر تحول الى ملك وراثى بمعنى انه لايوجد نموذج فى الاسلام كما شدد الاخ كمال على ذلك اكثر من مرة لايوجد نموذج للحكم عليه فاننا لا نجد غضاضة فى تبنى العلمانية كمكتسب انسانى يمثل الشق السياسى لتطور البشرية فكيف للمسلمين قبول العلم وهو الجانب التطبيقى للعقلانية المعاصرة ويرفضون العلمانية التىتمثل الابن الشرعى الاخر للعقلانية التى افرزت نظام حكم هيا الظرف المناسب للعلم للتطور بعد ان كانت محاكم التفتيش تمنع التفكير والتامل وخير دليل ماحدث لجاليليو. انا من دعاة ارساء دعائم العقلانية فى الفكر الدينى و لا اهاجم يا السنجك انما اصف الاشياء بما فيها الخطاب الدينى المازوم نتيجة لسيادة الوعى الاسطوري اللاتاريخى فى مفاصله.

    كتبت:
    اخ بكري دعنا نتقدم فى هذا النقاش قليلا
    هل انت توافق على ما ذكره الاخ كمال ?
    اذا كنت كذلك، فهذا خطوة جيده فى النقاش
    لأنني أؤمن بهذه الصيغة وارى فيها مناخ ملائم
    لأي دولة مواطنة فعلية ومرجوة. وهذا هو
    الجو الصحي لكل التنظيمات والأحزاب لطرح
    برامجها وسياساتها، وإنني أجده حل عادل جدا فى الوقت
    الراهن ولا يحمل أي تعارض مع الإسلام كفكر، او تعارض
    فهمي للأمانة التى حملناها طوعا، وهي إظهار هذا الدين
    الحق، وعند توفر الخيارات عندها سوف تكون كل شاة معلقة من عصبتها
    بالفعل وكل منا مسئول عن ما يطرحه ? يؤيده أو يتبناه.


    طيب بالرغم من ان الصيغة التى تقول انها عادلة هى صيغة علمانية فى الاساس وتنافى العقل النصى النقلى فى الاسلام الذى يتحدث عن خلافة وعن جزية لغير المسلمين وعن جهاد و عن زكاة بدلا من ضرائب و هذه الصيغة تتحدث عن حقوق المراءة فى الورثة و الحكم والتنقل و كل ذلك وفقا لمعطيات العصر و لا تكترث كثيرا لايجاد مبررات لذلك من صميم الدين فهذا شان اخر فهل انت ما زلت مع هذه الصيغة؟ اذن انت علمانى بطريقة ظريفة ومهما اختلفت المسميات فالنتيجة واحدة وكما قيل قديما العبرة بالنتائج. اعتقد الان مضينا خطوات للامام

    الاخ كمال ساعود فى المساء لنمضى قدما فى اطار نقد الخطاب العلمانى و التبشير به فى ان واحد كمخرج للوهدة التى تعيشها البلاد التى بها مسلمين عموما وسوف لن اقول بلاد اسلامية لانه لا توجد بلاد اسلامية هكذا بالاطلاق.

    بكري الجاك

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-01-2004, 11:27 AM

Bakry Eljack
<aBakry Eljack
تاريخ التسجيل: 02-05-2003
مجموع المشاركات: 1040

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تفكيك بنية الخطاب الدينى/ البورد (قريش) نموذجا (Re: kamalabas)

    معذرة مكرر

    (عدل بواسطة Bakry Eljack on 25-01-2004, 08:41 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-01-2004, 10:01 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8067

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تفكيك بنية الخطاب الدينى/ البورد (قريش) نموذجا (Re: Bakry Eljack)

    الأخ العزيز بكري،
    هذا خيط رائع، من أي النواحي أتيته. وهو يعمق من قناعتي بعمق طرائق ومحتويات التفكير عندك. كنت كثيراً ما أشير إلي تألقك في هذا الباب في حواراتنا التي انتهت بمواجهتك بصورة صريحة، ربما تكون شعرت بأنها كانت قاسية عليك قليلاً.
    ولا أشك الآن بأنك قد وضعت تلك المواجهة في إطارها الصحيح. فإني حريص، غاية الحرص، ألا يقع جيلكم في نوع "المجاملات الفجة" التي وقع فيها جيلنا، فما حصدنا منها غير الدم والقيح الفكري! لهذا السبب وحده لم أجاملك حين رأيت أنك لم تنصف الفكرة الجمهورية منك -رغم تقديرك الشديد، الذي أعرفه وأقدره، لإسهاماتها، ولقامة صاحبها- مثلما لم ينصفها كثيرون من مثقفينا الذين أسكرتهم منتجات حقبة الحداثة الأوربية. ولا يغيب على مثلك بأن منتجات تلك الحقبة بدأت تترنح في المستوى الفكري، مثلما ترنح معتنقوها من قبائل اليمين واليسار على حد سواء، في المستوى التطبيقي.

    ليس لدي الوقت الآن للاسترسال. وأرجو أن أعود قريباً للمشاركة في الحوار بالتفصيل الذي يليق بمثل هذا الخيط الرفيع، بعد القراءة المتأنية لما جادت به قرائحكم المعطاءة. ولكني فقط أحببت أن أحييك، بطريقتي الخاصة، على هذا الألق.

    وعبرك أشكر الأخ الحبيب كمال عباس، الذي لفت انتباهي لوجود هذا الخيط المثير للفكر الحر، والمساهم بحق في مسيرة تفكيك بنية الوعي عندنا، و في إعادة تركيبه!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-02-2004, 09:23 AM

Bakry Eljack
<aBakry Eljack
تاريخ التسجيل: 02-05-2003
مجموع المشاركات: 1040

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تفكيك بنية الخطاب الدينى/ البورد (قريش) نموذجا (Re: Haydar Badawi Sadig)

    اخى العزيز حيدر

    اعتز ايمااعتزاز بمعرفة هامة فى مثل شخصكم واقرا لكم بانتظام و تعجبنى لغتكم ومباشرتكم, اعتز ايضا بمعرفة و بمحاورة اخوة جمهوريين فى هذا المنبر كنت فى اشد الحوجة الى لقاءهم من قبل الاخ ياسر الشريف والاخ محمد عثمان و عمر عبد الله و حوارنا الذى ابتدا فى احد الاركانالقصية لم يكن نهاية وانما بداية تساؤلات ولا تحمل شيئا فى نفسك فانت لم ولن تكن قاسيا علي الاطلاق. اعترف باننى مهما بلغت من علم ومهما قرات ستظل هنالك فراغات فى فهمى للحقيقة و من ضمن هذه الفراغات فهمى للفكرة الجمهورية التى كما ذكرت اننى مدان اليها بقدر ادانتى لبقية الفكر الانسانى فيما امتلك من وعى و رؤية للعالم وللاشياء و اجل ايما اجلال الاستاذ محمود الذى اري فيه قبل ان يكون شهيدا فزا اري فيه انه مفكر و ليس ناقل و انت وانا نعلم ان بلادنا برقم كثرة المتكلمين فيها الا انها تفتقر لوجود اناس ينتجون افكار وما افقرنا فى هذا الشان.

    اذا ما تحلينا بالموضوعية و اسس الحوار العلمى لا اعتقد ان هنالك قسوة تصل الى حد التجريح فللافكار الحق فى ان تحلق بكل اريحية فى كل السماوات وان تتلاقى وان تتصادم احيانا,

    عموما اسعدنى كثيرا وجودك فى هذه الزاوية التى كنت اظن انها ستذهب عميقا فى الارشيف لغياب من يختلف معنا او من يري الحقيقة نفسها بزاوية اخري, بقى ان اضيف اننى اتفق مع الفكرة الجمهورية فى الكثير و خصوصا محصلات رؤيتهم السياسية والاجتماعية بما فيها صلب المسيح و قتله ثم رفعه للسماء و ان كنت اختلف معهم فى المنهج الذى اعتقد اننا سندير حوارا عنه فى القريب اذا شاء الله.

    بكري الجاك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-02-2004, 03:40 AM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8067

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تفكيك بنية الخطاب الدينى/ البورد (قريش) نموذجا (Re: Bakry Eljack)

    شكراً عزيزي بكري على حسن تفهمك، وعلى كلماتك الرقيقة عن أبينا العظيم، وعن إخواني الجمهوريين وأخواتي الجمهوريات.

    وليستمر الحوار الحر، البديع الذي تديره ههنا، ليوسع من مواعين الوعي في المخيلة السودانية.

    أرجو أن يسعفني الوقت للعودة إليه، قريباً، بإذن الله.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-02-2004, 01:38 PM

Bakry Eljack
<aBakry Eljack
تاريخ التسجيل: 02-05-2003
مجموع المشاركات: 1040

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تفكيك بنية الخطاب الدينى/ البورد (قريش) نموذجا (Re: Haydar Badawi Sadig)

    الاخ حيدر وبقية المشاركين فى هذا الركن

    اسعد, السنجك, محب, كمال عباس, طارق والجميع دون فرز

    كل سنة وانتم طيبون وعيد سعيد

    افكر فى مواصلة المقارنة فى ما بين الدين والدولة و مشروع الفكر الجمهوري السياسى و لكن اعتقد ان البوسن اصبح يصعب فتحه فمل راي الاخوة الراغبون فى مواصلة الحوار اليس الافضل فرد بوست لذلك

    لكم ودى جميعا
    بكري الجاك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-02-2004, 09:56 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8067

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تفكيك بنية الخطاب الدينى/ البورد (قريش) نموذجا (Re: Bakry Eljack)

    اقتراح وجيه للغاية يا بكري.
    شكراً على إشراكنا في قرارك هذا.
    هذا لعمري يدل على أن بذرة الديمقراطية قد نمت شجرتها
    داخلك، فبدأت تطرح ثمراها الطيبة علينا.
    هنيئا لنا بك!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-02-2004, 04:45 AM

Imad El amin

تاريخ التسجيل: 17-10-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تفكيك بنية الخطاب الدينى/ البورد (قريش) نموذجا (Re: Bakry Eljack)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-02-2004, 05:04 AM

kamalabas
<akamalabas
تاريخ التسجيل: 07-02-2003
مجموع المشاركات: 10673

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تفكيك بنية الخطاب الدينى/ البورد (قريش) نموذجا (Re: Bakry Eljack)

    الاخ
    بكري تحياتي
    أقتراحك بفتح بوست منفرد للموضوع الذي أنت بصدد
    نقاشه أقتراح صائب ـ ويبقي بوستناهذا مرجعا وملفا عميقا وثرا
    لموضوع الدين والدولة ودستور ودولة المواطنة
    ولك التقدير والشكر
    كمال عباس
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 2 „‰ 2:   <<  1 2  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de