الطريق الطويل إلى كوكب سلمي ...مايا باجرانو وآخرون !!

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل معاوية التوم محمد طه فى رحمه الله
الاستاذ معاوية التوم في ذمة الله
رابطة الاعلاميين بالسعودية تحتسب الاعلامي معاوية التوم محمد طه
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 11-12-2018, 04:16 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة فتحي علي حامد علي البحيري(فتحي البحيري)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
15-05-2007, 01:13 PM

فتحي البحيري
<aفتحي البحيري
تاريخ التسجيل: 14-02-2003
مجموع المشاركات: 19109

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الطريق الطويل إلى كوكب سلمي ...مايا باجرانو وآخرون !! (Re: فتحي البحيري)

    عـــودة إلى خطـــاب بوتــين التاريـخــي لنقـــد الهيمنـــة الأميركيـة ..... السيد ياسين


    ليس هناك شك في أن خطاب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذي ألقاه في العاشر من شباط 2007 أمام مؤتمر ميونيخ عن "سياسات الأمن"، يعد بكل المعايير خطاباً تاريخياً.
    ويُرَد ذلك الى الحقيقة التي مؤداها أن هذه أول مرة يمارس فيها الرئيس الروسي منذ توليه رئاسة روسيا النقد العلني المباشر لسياسات الهيمنة الاميركية، وانفرادها بالعالم، في ظل نظام دولي تحول من الثنائية القطبية (الاتحاد السوفياتي في مواجهة الولايات المتحدة) الى الأحادية القطبية بعد انهيار الاتحاد السوفياتي، وتبوؤ الولايات المتحدة مقعد القطب الأوحد المهيمن على السياسة العالمية.
    وسبق أن قررنا بعد قراءة موجز الخطاب كما نشرته وكالات الانباء أنه في الواقع - بالاستناد الى وثائق الأمن القومي الروسي - يعد خطاباً كاشفاً وليس خطاباً منشئاً.
    وقد ظن عديد من المعلقين السياسيين أن هذه أول مرة ينتقد فيها الرئيس الروسي الهيمنة الاميركية. وليس هذا صحيحاً، لأنه وقّع في 28 حزيران عام 2000 وثيقة بالغة الاهمية بعنوان "مفهوم السياسة الخارجية في الاتحاد الروسي" تضمنت في الواقع كل الانتقادات التي تناولها في خطابه، وأكثر من ذلك تحدثت الوثيقة عن سعي روسيا الى تحويل النظام الدولي الاحادي القطب الراهن الى نظام متعدد القطب، وهي الفكرة المحورية نفسها التي اقترحها في خطابه.

    النقاط الأساسية في الخطاب

    ومع كل ذلك حين حصلت على النص الكامل لخطاب الرئيس بوتين أدركت على الفور أن وكالات الانباء لم تعطه حقه من العرض المفصل، لأنه - بعد دراستي الدقيقة له - لا يتضمن فقط نقداً عنيفاً لسياسات الهيمنة الاميركية، وانما يتعدى ذلك بكثير، لأنه بعد عرضه ملامح وقسمات النظام الدولي الراهن الذي ساد بعد نهاية عصر الحرب الباردة، قدم في الواقع مقترحات متعددة بالغة الاهمية لتغيير هذا النظام وتحويله من نظام أحادي القطب الى نظام متعدد القطب. وكانت صراحة الرئيس بوتين في بداية خطابه موجعة حقاً حين قرر أنه لن يلجأ الى الصياغات الديبلوماسية الفارغة من المعنى، ولكنه - بدلاً من ذلك - سيعرض على المؤتمر المشكلات الحقيقية التي يراها تواجه الأمن الدولي.
    وقرر ان الأمن الدولي يتضمن أكثر من مجرد الموضوعات الخاصة بالاستقرار السياسي والعسكري، لأنه يمس ايضاً استقرار الاقتصاد المعولم، ومكافحة الفقر، وضمان الأمن الاقتصادي، وتنمية الحوار بين الحضارات.
    والطابع العالمي للأمن وغير القابل للتجزئة لخصته من قبل عبارة شهيرة للرئيس الاميركي روزفلت حين قرر أن "الأمن بالنسبة لقطر واحد ينبغي أن يكون أمناً لجميع الاقطار، لأنه اذا تحطم في أي مكان فإن السلام في كل مكان سيصبح في خطر".
    وبالرغم من انتهاء عصر الحرب الباردة التي في أحد جوانبها ضمنت السلام العالمي بحكم قوة كل طرف من أطرافها، الا أنها تركت بعد زوالها - كما قرر بوتين - بعض الذخائر الحية تثير القلق، وأهمها القوالب الايديولوجية النمطية الثابتة، والصورة الجامدة عن الغير، وازدواج المعايير بالاضافة الى بقاء بعض صور أنماط التفكير التي سادت طوال الحرب الباردة.
    وبعبارة موجزة يمكن القول إن الفراغ الذي تركه النظام الدولي الثنائي القطب لم يملأه النظام الاحادي القطب.
    وتساءل بوتين: ما الذي يعنيه النظام الاحادي القطب؟ واجاب أنه يعني مركزاً واحداً للسلطة ومركزاً واحداً للقوة، ومركزاً واحداً لاتخاذ القرار. إنه - بعبارة أخرى - عالم يهيمن عليه سيد واحد، وقطب واحد مهيمن، لن تؤدي سياساته للاضرار بمصالح كل الدول داخل النظام الدولي فحسب، بل وأخطر من ذلك أنه يهدد القطب الأوحد ذاته من خلال انهياره من الداخل عبر الزمن!
    وهذا الوضع - كما يقرر بوتين - ليس له علاقة بالديموقراطية، لأنها هي - في تعريفها - قوة الغالبية في ضوء مصالح الاقلية وآرائها. ويضيف ساخراً ان روسيا تُلقى عليها دروس في الديموقراطية من هؤلاء - ويقصد الاميركيين - الذين لا يريدون أن يتعلموها!
    إن العالم الاحادي القطب - كما يرى بوتين - ليس فقط غير مقبول بل إنه مستحيل تطبيقه في العالم اليوم، ليس فقط لأنه ليس في وسع قطب واحد أن يحتفظ لنفسه فقط بكل القوة العسكرية والسياسية والاقتصادية، ولكن لأن النموذج نفسه خاطئ، لأنه في اساسه يفتقر الى اي أساس أخلاقي يصلح للحضارة الحديثة.
    والدليل على فساد النظام الاحادي القطب أنه لم يحلّ أي مشكلة منذ قيامه، بل أكثر من ذلك إنه تسبب في حدوث تراجيديات انسانية، وخلق مراكز جديدة للتوتر. والدليل على ذلك أن الحروب والصراعات الاقليمية لم تختف، وملايين البشر ماتوا في هذه الصراعات، أكثر بكثير مما في الوضع العالمي السابق.
    ونحن نشهد اليوم استخداماً فائقاً للقوة العسكرية في مجال العلاقات الدولية، وهو استخدام أغرق العالم كله في دوامة صراعات دائمة. ونتيجة لذلك اصبحنا عاجزين، ونفتقر للقوة اللازمة للعثور على حلول شاملة لهذه الصراعات، لأن صياغة حلول سياسية اصبحت مستحيلة.
    ونشاهد تصاعداً في إهدار المبادئ الاساسية للقانون الدولي. واحتكرت دولة واحدة هي الولايات المتحدة وضع المعايير القانونية التي تجاوزت حدودها القومية بكل طريقة ممكنة. وهذا أمر شديد الوضوح في السياسات الاقتصادية والسياسية والثقافية والتعليمية التي تفرضها الولايات المتحدة على الأمم الاخرى.
    ويتساءل بوتين: هل هناك أحد في العالم يحب ذلك أو سعيد بهذا الوضع؟ والاجابة بلا على سبيل القطع. وهناك احساس عالمي بعدم الأمن نتيجة لهذه السياسات، ولبروز تهديدات جديدة للأمن مثل تزايد اسلحة الدمار الشامل، والارهاب المعولم.
    ويقرر أننا في هذه اللحظة التاريخية وصلنا الى عتبة حاسمة، تفرض علينا إعادة صياغة معيار نظام الامن العالمي، يقوم على أساس اقامة نوع من انواع التوازن بين مصالح كل المشاركين في الحوار الدولي الراهن، وهناك حقيقة اساسية مفادها ظهور مراكز اقتصادية عالمية جديدة، لا بد أن تتحول الى مراكز سياسية مؤثرة مما من شأنه أن يقوى التيار الصاعد لنظام عالمي متعدد القطب.
    واذا كانت الولايات المتحدة تثير قضايا تتعلق بحق التدخل لتغيير النظم السياسية الشمولية أو السلطوية، فذلك ينبغي أن يكون من خلال تطبيق ميثاق الأمم المتحدة، وفي ضوء قواعد القانون الدولي.
    إن السياسات الاميركية الراهنة من شأنها أن تزيد من سباق التسلح في العالم. وقد خطت الولايات المتحدة خطوات خطرة في مجال حرب النجوم ومحاولتها السيطرة على الفضاء الخارجي، مما يمثل تهديداً خطيراً للأمن العالمي. ولا ينبغي ابداً - في خضم المناقشات حول الأمن - أن ننسى الأمن الاقتصادي للشعوب.
    وفي عبارة ختامية لها دلالتها قرر بوتين أن روسيا تود أن تتفاعل مع شركاء مستقلين ومسؤولين سعياً وراء خلق نظام عالمي يتسم بالعدالة، ويتحلى بالديموقراطية، ومن شأنه أن يضمن الأمن والرخاء ليس فقط للقلة من الدول، وإنما لجميعها بلا استثناء. بعبارة اخرى الرسالة الاساسية في الخطاب هي اعادة صياغة النظام الدولي وتحويله من عالم احادي القطب الى عالم متعدد القطب، ما من شأنه أن ينهي عصر الهيمنة الاميركية المفردة. هكذا تكلم الرئيس بوتين!

    روسيا والعالم

    والواقع ان الرئيس بوتين في خطابه النقدي العنيف الذي وجهه علناً في ميونيخ للولايات المتحدة، لم يكن يتحدث فقط باسم روسيا ولكنه في الحقيقة كان يتحدث باسم العالم كله، بما فيه حلفاء الولايات المتحدة الذين روعهم إهدارها للقانون الدولي، وتجاوزها في الغزو العسكري للعراق مجلس الامن، والنتائج السلبية لسياسة الحرب ضد الارهاب، والتي لم تؤد الا الى زيادة معدلات الارهاب، وسيادة الشعور بعدم الأمن لشعوب متعددة.
    غير أنه لم يغفل المصالح الروسية المباشرة، لأنه انتقد مباشرة سياسة الحلف الاطلسي في مد خطوطه الصاروخية لتحيط بروسيا بمنصات في بولندا وغيرها من دول اوروبا الشرقية، مما يهدد مباشرة الأمن القومي الروسي. وقرر أن روسيا التزمت باتفاقاتها مع الولايات المتحدة بشأن التخفيف من ترسانة الصواريخ، غير أن الولايات المتحدة في خطواتها الاخيرة لم تفِ بهذه الالتزامات.
    ومن هنا يحق السؤال: هل نحن في مواجهة حرب باردة جديدة؟

    (القاهرة)
    باحث مصري

    "النهار" 1/2/2007

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
الطريق الطويل إلى كوكب سلمي ...مايا باجرانو وآخرون !! فتحي البحيري15-05-07, 12:32 PM
  Re: الطريق الطويل إلى كوكب سلمي ...مايا باجرانو وآخرون !! فتحي البحيري15-05-07, 12:51 PM
    Re: الطريق الطويل إلى كوكب سلمي ...مايا باجرانو وآخرون !! فتحي البحيري15-05-07, 01:13 PM
      Re: الطريق الطويل إلى كوكب سلمي ...مايا باجرانو وآخرون !! فتحي البحيري18-05-07, 12:50 PM
        Re: الطريق الطويل إلى كوكب سلمي ...مايا باجرانو وآخرون !! اساسي18-05-07, 01:01 PM
          Re: الطريق الطويل إلى كوكب سلمي ...مايا باجرانو وآخرون !! فتحي البحيري20-05-07, 11:15 AM
            Re: الطريق الطويل إلى كوكب سلمي ...مايا باجرانو وآخرون !! فتحي البحيري20-05-07, 12:19 PM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de