صدام ... أعدم في الموقع الذي كان يعدم فيه مؤيدي الحركة الاسلامية

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 18-10-2018, 04:08 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة حيدر حسن ميرغني(حيدر حسن ميرغني)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
31-12-2006, 05:01 PM

هجو الأقرع
<aهجو الأقرع
تاريخ التسجيل: 19-07-2006
مجموع المشاركات: 9023

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صدام ... أعدم في الموقع الذي كان يعدم فيه مؤيدي الحركة الاسلامية (Re: حيدر حسن ميرغني)

    نقلا عن صحيفة دنيا الوطن الفلسطنيه



    إعدام صدام حسين لن يبقي ذرة نخوة في هذه الأمة .

    منذ اعتقال الرئيس صدام حسين ووقوفه خلف قضبان الإحتلال الأمريكي ومأجوريه في الساحة العراقية ، وقفت الجماهير العربية وبدهشة تراقب ما يحدث لهذا البطل القومي ولهذا البطل العربي من مثوله أمام محكمة هزلية ، وفي الحقيقة إنها محكمة بوش ورؤيته السياسية البغيظة للمنطقة العربية والتي تتناقض مع المصالح الحقيقية للشعوب العربية في الرقي والحضارة والإنسانية والتي عمل عليها صدام حسين طوال وجوده في سدة الحكم على أرض العراق الخالد .
    وقفت الجماهير العربية لتشاهد بأم عينيها مهزلة التاريخ المعاصر من ساعة اجتياح أرض العراق وتكاثف قوى إقليمية عربية مع قوى الإحتلال على ضرب هذا الصرح القومي العتيد ، وعلى ضرب بزوغ حضارة جديدة على أرض الرافدين بقيادة هذا القائد الخالد .

    وبعد المهزلة مصيبة تصاب بها الجماهير العربية مرة تلو الأخرى ، ونجد في هذه الأمة من يصفق للعار والمذلة ، وحينما تأتي على ايدي مغتصب وعلى أيدي أذناب هؤلاء المغتصبين .
    أرض العراق الحبيب صاحب المسؤوليات الجما في الدفاع عن الأمة العربية والإسلامية على مر التاريخ ومنذ بزوغ الرسالة الإلهية الإسلامية الخالدة ، وفي كل حقبة من حقبات التطور التاريخي لهذه الرسالة الكريمة ولهذه الأمة التي قال عنها رب العباد (( وكنتم خير امة اخرجت للناس )) .

    ترجعنا الذاكرة غلى حقبة التاريخ ، فما من خليفة للأمة إلا قتل وتم اغتياله ، وللعار أن اليهود واليهودية المتغلفة بالصهيونية ومآربها قامت بالتآمر على الأمة العربية منذ انطلاقة الرسالة الإسلامية حيث قام هؤلاء الغادورن بتسميم الرسول ( صلى الله عليه وسلم ) ، وبعد ذلك أتت الويلات من فئة حاقدة على أرض العراق الطاهر ، فقامت بتصفية واغتيال غالبية الخلفاء الراشدين ، وليسمح لي الإخوة أصحاب الفقه الأكثر دراية مني بتعاليم الرسالة الإسلامية وتاريخها ، إنني قد نوهت بتسميم الرسول صلى الله عليه وسلم ، ليس من قبيل المقارنة بين الرسول صلى الله عليه وسلم وبعض الزعماء العرب الذين تم الغدر بهم ، ولكنني إريد أن اصل بالقول أن هؤلاء الشرذمة على مر التاريخ هم متآمرون على صرح هذه الأمة العربية ورسالتها ، وترتبط أذيالهم وعقولهم بامجاد الإمبراطورية السالفة المبادة على ايدي الرسالة الإسلامية ، وهي امبراطورية فارس وامبراطورية الروم ، هؤلاء المشعوذون المتآمرون الذين يلعنهم التاريخ ألف مرة ومرة كل صباح وعند الفجر.

    ولكن الغريب في هذه الأمة وما أحاط بها من ويلات وفي هذا الزمن الرديئ أن تجلس متفرجة على ما يحدث من انهيارات للأمة العربية والأمة الإسلامية هل وقوفها بهذا الشكل يعنى أنها هي في مرحلة الغيبوبة التي ترى ولا تنطق ولا تعقل ما يدور حولها ، أم هي جامدة متجمدة بفعل الإرهاب الذي مورس عليها .

    إن قضية إعدام صدام حسين وبأقل المفاهيم وقوفا عليها ، إنها تمثل ليس إعدام للأنظمة العربية فقط ، بل إعداما ولفترة زمنية لا يعلم بها إلا رب العباد للأمة العربية كلها ، فكما هو للمؤيدين لهذا البطل القائد من معاني من إعدامه ، فيجب أن تتوافق مع من يناقدوه الرؤية الأيدلوجية أيضا ، وخاصة إذا وصلت الأمور إلى حد أن تأتي دولة اجنية وعلى راسها راعي البقر بوش ليحدد من يقود هذه الأمة وليرضى عن من يرضى عليه ويكره ويعدم من لا يتوافق معه ، إنها مهزلة ، مهزلة ، مهزلة .

    من من الرؤساء والملوك العرب لم يخطئ ، ولكن لمصلحة الوطن ووحدته يمكن أن تبرر الأشياء ، من منكم ليس له خطيئة بحق شعبه ، أعتقد لا احد ، وبسبب موضوعية وهو أن الكمال لله ، وعندما تقودنا الشواهد إلى قتل امير المؤمنين عمر بن الخطاب وهو الخليفة العادل من هؤلاء الأعداء والمتشرذمين وأصحاب المصالح المرتبطة مع بني إسرائيل ودوائر اعداء الأمة والإسلام .

    إنهم يستعجلون لتنفيذ حكم الإعدام بحق هذا القائد الفارس ، والجماهير العربية تحتقن قلوبها يوما بعد يوما من هذا التسفيه الذي تقوم به أمريكا وعملائها في المنطقة لفكرها وعقولها ، إنهم يستعجلون لتنفيذ حكم الإعدام ويتوهمون أنه بإعدام هذا القائد وبدراستهم لسلوك هذه الأمة أن ردود أفعالها قصيرة وهي عبارة عن موجة من ردة الفعل وتنتهي حقبة صدام وشعاراته القومية التي رددها في آخر خطاب (( عاشت الأمة العربية ، عاشت فلسطين حرة عربية ، الوحدة الوطنية للعراق الخالد )) ، هذه كلمات صدام حسين التي تناقلت وكالات الأنباء تصريحات مختلفة حول توقيت تنفيذ حكم الإعدام به ، أيضا بقصد تطويع سيكولوجي لردود الأفعال للمواطن العربي .

    هذا على نطاق المواطن العربي ، وماذا عن نطاق النظام الرسمي العربي ، الذي للآن وقف صامتا لما يحدث في هذه المهزلة ، فهل عصا بوش غليظة لهذا الحد حتى ترهب تلك الأنظمة .
    لكم الحق ايها القادة ، وليس معكم الحق أيضا ، فمادامت مصالحكم واموالكم وأهوائكم مرتبطة بالألوان الفاقعة والمبهرة لما يسمى حضارة أمريكا وديمقراطيتها ، والتي لا تأتي إلا بالخراب على كل من يناقضها ، ولكن كلمة شرف أعتقد تدور في أعماقكم ، أن وقفة رجل مقاوم في العراق الخالد وفي فلسطين وفي كل أنحاء الأرض ومقاومة لرعاة البقر الذين جاءوا بأطماعهم من وراء البحار، لهي تشرف تاريخ هذه الأمة وهي مقنعة لذاتكم ، ولكن كيف تتجردون من خوفكم من هذا العدو الهش الكرتوني الذي يسمى أمريكا وإسرائيل والطامعين أيضا في الأرض العربية .

    فإذا تم الإعدام لا تتوقعوا أيها السفلة أنكم انتصرتم على تاريخ هذ الأمة وحضرتها ومقاومتها وممانعتها ، ففي الأمة العربية ألف صدام وصدام ، فهناك كان في السابق وهو حي لن ولم يزول في ذاكرة الشعوب " الشيخ عمر المختار" وهناك عبد القادر الحسيني وهناك عز الدين القسام وهناك ياسر عرفات وهناك أحمد ياسين وهناك جمال عبد الناصر .
    هؤلاء القادة في التاريخ المعاصر ، ومهما اختلفت انتماءاتهم الفكرية فهم نبراس يضئ إستمرارية النضال والجهاد ضد الغزو بكل أنواعه وأصنافه .
    موتوا بغيظكم أيها الحاقدين ، فإذا خرجت الروح من صدام حسين إلى بارئها فهي في سجل الخالدين ، أما أنتم أيها القذرة لا تساوون أكثر من طلقة مسدس بوش أو من الـCIA حينما ينتهي دوركم الغادر بأمتكم ، فإن نفذتم يجب أن تطلعوا وتشاهدوا حقيقة وجوهكم في أقرب مرآة تصادفكم لتعرفوا أي جريمة ارتكبتم وتحت مبرر جريمة وهي ليست بجريمة حينما قتل العديد من المتشرذمين المتعاملين مع دوائر إقليمية حاقدة على تاريخ العراق والأمة العربية مقابل ما قام به صدام حسين في الدفاع عن وحدة العراق الخالد أمام التقسيم المذهبي والعرقي الطامع في أرض العراق ووحدته منذ أوائل الخمسينات .
    وكلمة أخيرة لكم أيها الحاقدون المتأمركون المتصهينون الخارجون من تاريخ هذه الأمة وأمجادها ، لكم العار والذل والمهانة وستحاسبكم شعوبكم إن آجلا أم عاجلا ، فهي لست ردة فعل من المواطن العربي بل تراكمات ستنفجر ، وسيعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون.
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
صدام ... أعدم في الموقع الذي كان يعدم فيه مؤيدي الحركة الاسلامية حيدر حسن ميرغني31-12-06, 05:50 AM
  Re: صدام ... أعدم في الموقع الذي كان يعدم فيه مؤيدي الحركة الاسلامية حيدر حسن ميرغني31-12-06, 06:33 AM
    Re: صدام ... أعدم في الموقع الذي كان يعدم فيه مؤيدي الحركة الاسلامية حيدر حسن ميرغني31-12-06, 06:58 AM
      Re: صدام ... أعدم في الموقع الذي كان يعدم فيه مؤيدي الحركة الاسلامية حيدر حسن ميرغني31-12-06, 07:03 AM
        Re: صدام ... أعدم في الموقع الذي كان يعدم فيه مؤيدي الحركة الاسلامية حيدر حسن ميرغني31-12-06, 09:19 AM
          Re: صدام ... أعدم في الموقع الذي كان يعدم فيه مؤيدي الحركة الاسلامية حيدر حسن ميرغني31-12-06, 12:20 PM
            Re: صدام ... أعدم في الموقع الذي كان يعدم فيه مؤيدي الحركة الاسلامية حيدر حسن ميرغني31-12-06, 02:24 PM
              Re: صدام ... أعدم في الموقع الذي كان يعدم فيه مؤيدي الحركة الاسلامية حيدر حسن ميرغني31-12-06, 02:36 PM
                Re: صدام ... أعدم في الموقع الذي كان يعدم فيه مؤيدي الحركة الاسلامية حيدر حسن ميرغني31-12-06, 03:45 PM
                  Re: صدام ... أعدم في الموقع الذي كان يعدم فيه مؤيدي الحركة الاسلامية حيدر حسن ميرغني31-12-06, 04:58 PM
                  Re: صدام ... أعدم في الموقع الذي كان يعدم فيه مؤيدي الحركة الاسلامية هجو الأقرع31-12-06, 05:01 PM
                    Re: صدام ... أعدم في الموقع الذي كان يعدم فيه مؤيدي الحركة الاسلامية حيدر حسن ميرغني31-12-06, 05:21 PM
                      Re: صدام ... أعدم في الموقع الذي كان يعدم فيه مؤيدي الحركة الاسلامية حيدر حسن ميرغني01-01-07, 09:42 AM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de