عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 13-11-2018, 06:57 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة أرنست أرجانوس جبران(Sudany Agouz)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
04-06-2010, 02:49 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى الكرام ..

    كم تمر الأيام تباعاً .. حقيقة من يقول قد أتى يوم الجمعة بهذه السرعة ..
    نعم اليوم يوم الجمعة .. حيث يكون موعدنا مع أبينا مكارى يونان على قناة الكرمة ..
    ويمكنكم الاستماع اليه والاستمتاع به على هذا الرابط :

    http://www.alkarmatv.com/index.php/home/watch_alkarma_tv.html

    ستشاهدون كيف أعطاه الله موهبة شفاء الأمراض .. واستخراج الشياطين .. الرب قادر أن يبعد
    عنكم كل مرض وكل سوء ..

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم ..
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-06-2010, 07:26 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى ..
    بالصدفة فتحت هذا الرابط .. قصة شخص مليونير من الأردن

    http://www.christian-dogma.net/Ekhtbar_Omar.html

    سمعت عمر الأردنى وأعجبت من رزانته .. وكيف كان مزمعاً الانتحار وبعد احضاره المسدس
    ليطلق على نفسه .. الرصاصة لم تنتطلق .. وأحضر حبلاً لينتحر شنقاً .. الا أن فرع الشجرة
    انكسر ..

    وهنا لا أود احراق المفاجئة ..
    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-06-2010, 04:32 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى الكرام ..

    هذه نبذة توضح أنواع الأعذار .. وقد يكون العذر مقبولاً .. وقد يكون تأدية واجب ..
    فهذا الموضوع قرأته وأعجبنى وأرجو أيضاً أن ينال اعجابكم ..
    ودمتم
    أخوكم وعمكم
    ارنست

    """"

    + ما أكثر أن يُبرر المُستهتر سلبياته ، وتصرفاته الحمقاء ، ويكسوها بأعذار غير مقبولة لدى الله ، أو البشر ، وكما يقول المثل العامى : " عُذر أقبح من ذنب " ، والرب يرفض - فى مثل تلك الحالات - العُذر والتحجج " أنت بلا عُذر ايها الإنسان " ( رو 2 : 1 ) .

    + وغالباً ما يردد المُخطئ عبارة : " معلش " (Never mind) ، وهى كلمة مركبة ، ومختصرة لعبارة : " ما علىّ شئ " ، أى عدم الإعتراف بالخطأ مباشرة ، والأفضل أن يلوم نفسه ، باتضاع ويعترف بخطئه بسرعة ، ويعد بعدم تكراره ، ليرضى عنه الرب والناس ، ولا يناله القصاص .

    + وعندما أخطأ داود وكشف له الله شره المُضاعف ، أقر بالذنب المُميت ، وأعترف بما فعل ، فرحمه الله ، بعد توبته بدموع ، وندم شديد جداً ، وليتنا نفعل مثله دائماً ، ليرحمنا الله .

    + وجاء الإبن الضال إلى أبيه ، وأعلن خطأ تصرفاته ، ولم يُبرر ما فعل بجهل ، بل طلب السماح ، فنال أكثر مما يستحق من رحمة وعطايا ، وميزات مادية وأدبية .

    + وإن كان الخطأ بسبب الجهل الروحى ، أو العلمى ، فهو له عقابه بالطبع ( هوشع 4 : 6 ) ، أما إن كان صادراً عن رجال الدين ، وعلماء الشريعة ، فليس لهم عذر فى خطيتهم ، لأن الذى يعرف أكثر ، يُطالب بأكثر ( لو 12 : 48 ) . وهذا هو العدل بعينه .

    + وهو ما يجب أن يفكر فيه كل الرُعاة والخدام ، الذين يتهاونون فى الخدمة وفى الأفتقاد ، فتهلك نفوس كثيرة بسبب ضلالها !! .

    + وقال عنهم الرب يسوع " لو لم أكن قد جئت وكلمتهم ، لم تكن لهم خطية ، وأما الآن فليس لهم عُذر فى خطيتهم " ( يو 15 : 22 ) .

    + وعدم الإعتذار عن الأخطاء ، يدل على كبرياء النفس ، التى لا ترغب فى أن تتنازل وتُقر بالخطأ ، لمن أساءت إليه ، بالقول أو بالفعل .

    + وأعلن القديس بولس الرسول ، أن الوثنيين عبدوا الأصنام والحيوانات ، مع أن عمل الله ظاهر فى مخلوقاته ، وفى عظمة الطبيعة " وحمقوا فى أفكارهم ، واظلم قلبهم الغبى ، حتى أنهم بلا عُذر " ( مثل اليابانيين والصينيين والهنود ، الذين بلغوا شأناً رفيعاً فى العلم ، ولا يزالون للآن يعبدون البقر ، والشمس ، وبوذا وكونفوشيوس ، ويعيشون فى إلحاد ) .

    + وقال معلمنا بولس الرسول : " أنت بلا عُذر أيها الإنسان ، كل من يدين ، لأنك فيما تُدين غيرك تحكم على نفسك .... أم تستهين بِغنَى لُطف الله ، وإمهاله ، وطول أناته ... ولكنك من أجل قساوتك ، وقلبك غير التائب ، تُذخر لنفسك غضباً – فى يوم الغضب – واستعلان دينونة الله العادلة ، الذى سيُجازى كل واحد حسب أعماله " ( رو 2 : 1 – 6 ) . وهو كلام هام ، لنا جميعاً .

    + ولو دَرَج الناس على عُذر بعضهم ، وما يترتب على ذلك من حُب وصَفح وسماح ورحمة ، وقبول الأعذار ، والإعتذار عن كل فعل سلبى ، أو أمر سئ ، لحل السلام فى البيت ، وفى العمل ، وفى كل مكان ، ويسود الهدوء ، ولا يوجد لعدو الخير مكاناً ، بين القلوب ولرضى الله عن الكل ، وهو أمر مُنتهى الحكمة والعقل .

    + فتعودوا – يا أخواتى وأخوتى – على قبول أعذار الناس ، والإعتذار للكبير والصغير ، وللقريب والغريب ، فيرضى الله عنك ، وكل إنسان يُحبك ، بسبب احساسك بشعور الغير وإتضاعك ،

    منقووووووووووووووووووووووووووووووول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-06-2010, 04:41 AM

ود الباوقة
<aود الباوقة
تاريخ التسجيل: 21-09-2005
مجموع المشاركات: 46640

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    Quote: أيها الحبيب ما دامت لك فرصة فارجع وتقدم الي المسيح بتوبة خالصة ، سارع قبل أن يغلق الباب فتبكي بكاء مرا ، فتبلل خديك بالدموع بدون فائدة . أجلس وترقب الباب قبل أن يغلق أسرع واعزم علي التوبة ، فان المسيح الهنا يريد خلاص جميع الناس وأتيانهم الي معرفة الحق وهو ينتظرك وسوف يقبلك .


    المكتولة ما بتسمع الصيحة ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-06-2010, 04:30 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: ود الباوقة)

    أحبائى الكرام ..

    البركة وأنواعها ..

    + " البركة " : نعمة الهية غير منظورة ، ولكن تظهر فى مجالات كثيرة للإنسان وأهله ، نتيجة لطاعته لوصايا الله ، ولتقواه بناءً على وعود الرب المحب لكل مؤمن مُحب .

    + وبركات الله مادية وروحية ، للفرد والكنيسة والشعب ( تث 10 : 22 ) ، ( غل 3 : 8 ) ، ( أف 1 : 3 ) ، ومن البركات المادية ، البركة فى عملك وفى انتاجك " الرب إلهك باركك فى كل عمل يدك " ( تث 2 : 7 ) .

    + وبركة فى المال ، وفى النسل ( مز 127 : 3 - 5 ) ، ( تك 9 : 7 ) ، وفى الأحفاد ( مز 37 : 26 ) ، ( إش 44 : 3 ) ، وفى الخدمة والعمل فى كل مجال .

    + وبركة فى الصحة " بركة الرب هى تغنى ، ولا يزيد معها تعباً " ( أم 10 : 22 ) ، ( خر 3 : 26 ) .

    + ويحل السلام فى كل مكان " إذا سلكتم فى فرائضى ( أوامرى ) وحفظتم وصاياى ، وعملتم بها ، تأكلون خبزكم للشبع ، وتسكنون فى أرضكم آمنين ، وأجعل سلاماً فى الأرض ، فتنامون وليس من يزعجكم ، واُبيد الوحوش الرديئة من الأرض ( مكان السكنى ) وأجعل مسكنى فى وسطكم " ( لا 2 : 2 – 12 ) .

    + وفى اعطاء العشور بركة " هاتوا جميع العشور ، وجربونى ، إن كنت لا أفتح لكم كوى السموات ، وأفيض عليكم بركة ، حتى لا توسع " ( مل 3 : 10 ) .

    · وأيضاً " من يزرع ( يعطى ) بالشح ( بالتقتير ) فبالشح أيضاً يحصد ، ومن يزرع بالبركات ( عطاء كثير الكمية ) فبالبركات أيضاً يحصد " ( 2 كو 9 : 6 ) .

    + والإنسان البار يكون بركة لغيرة : كما قال الله لإبراهيم الخليل ( أبو الأباء ) " أباركك وتكون بركة " ( تك 12 : 2 ) .

    + وفى قراءة سير القديسين بركة ، ودرس هام للنفس ( أم 10 : 7 ) .

    + وفى العدل والرحمة بين الناس بركة ( أم 16 : 8 ) ، وكذلك فى ضبط اللسان بركة ( 1 بط 3 : 9 ) .

    + وفى الإستقامة بركة عُظمى ، فقد كان يوسف الصديق بركة لأهله ولبيت فوطيفار ، وللمسجونين معه ، وللشعب المصرى كله ، فى وقت المجاعة الطويلة .

    + والبركة أيضاً فى الصلاة والشكر لله ، والنظام ، والترتيب المُنظم والحكيم ، والتخطيط العلمى السليم ، للخدمة وأعمال البر ، مع الصلاة ، وتنفيذ وصايا الله .

    + وإذا كان الله قد " دعانا لنرث البركة " ( 1 بط 3 : 9 ) ، فلماذا لا نستفيد ، ونطلب المزيد من البركات الروحية ، التى وعد بها ولا نشكو – مُر الشكوى – من قلة البركة ، طالما إننا سنُقدم العشور والبكور والنذور بكمياتها ، وفى أوقاتها المحددة ، فننال ما وعدنا به الرب السخى فى العطاء ، والقائل للكل : " هاتوا جميع العشور وجربونى بهذا قال رب الجنود ، إذ كنت لا أفتح كوى السموات ، وأفيض عليكم بركة ، حتى لا توسع ( بلا حدود ) وأنتهر لكم الآكل ( الوحوش + الحشرات ) فلا يُفسد لكم ثمر الأرض " ( ملاخى 3 : 10 – 11 ) ،

    + فأقبل ( يا أخى / يا أختى ) فوراُ هذا العرض لتنعم بالبركات والنعم الروحية المُقدمة بيد الرب .

    منقوووووووووووووووووووووووووووول

    """

    والرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-06-2010, 05:01 AM

ود الباوقة
<aود الباوقة
تاريخ التسجيل: 21-09-2005
مجموع المشاركات: 46640

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    الحق نفسك قبل فوات الاوان ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-06-2010, 02:25 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: ود الباوقة)

    أحبائى فى كل مكان ..

    هذه الوصية الالهية .. ليتنا نتعلم كيف نتعامل مع الله المحب .. الذى يحبنا ..
    الله الذى يتعامل معنا كأب .. ونكون نحن له بمثابة أبناء .. فالأبناء هم
    الوحيدون الذين يرثون الملكوت ..

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم ..

    أرنست

    """
    + عندما خلق الله آدم وحواء ، وأوجدهما فى جنة عدن (جنوب العراق ) قال الوحى المقدس : " أوصى الرب الإله آدم ، قائلاً : من جميع شجر الجنة تأكل أكلاً ، وأما شجرة معرفة الخير والشر ، فلا تأكل منها ..... الخ " ( تك 2 : 16 – 17 ) .

    + فلم تكن هناك " أوامر " من الرب للإنسان الأول ، ولا " فروضاً " ، بل مجرد " توصية " بمراعاة كلام الله . ونتائج عند مخالفة تلك النصيحة الصريحة .

    + ولم تكن تلك الوصية صعبة التنفيذ ، إذ كان لدى آدم الكثير جداً من أشجار الثمار اللذيذة ، ولم يكن فى حاجة لمزيد من الطعام ، ومع ذلك أكل آدم وحواء بكامل حُريتهما ، بغواية عدو الخير ، وبدون مبرر ، وضربا بالتحذير الإلهى الخطير عرض الحائط ، كما يفعله الأشرار والحمقى ، ويتبعون وصايا إبليس وأعوانه من أهل العالم ، وأصدقاء السوء ، ولا يسمعون للآباء الحكماء ، ولا للمرشدين الروحيين المحبين لخلاصهم ، فيجنون ثمار عصيانهم ، وتمردهم على وصايا الرب رغم سهولتها وفوائدها العديدة .

    + وقد ذكر موسى أمام بنى إسرائيل ، اللعنات الكثيرة للعُصاة ، والبركات للمُطيعين لوصايا الله ( راجع تث 27 : - 30 ) .

    + وقال الوحى الإلهى المقدس ، لكل نفس : " إن هذه الوصية التى أوصيك بها اليوم ، ليست عسيرة ( صعبة ) عليك ، بل الكلمة قريبة منك جداً ، فى فمك وفى قلبك ، لتعمل بها " ( توفر الكتب المقدسة بسهولة ) .

    · " انظر قد جعلت اليوم قُدامك ( بكامل حريتك ) ، الحياة والخير ، والموت والشر " ( السعادة الأبدية ، أو الهلاك الأبدى ) .

    · وفوق ذلك يُعيد الرب النصيحة ويقول : " قد جعلت قدامك الحياة والموت ، البركة واللعنة ، فاختر الحياة ( الأبدية ) لكى تحيا ( هناك ) ، أنت ونسلك ، إذ تحب الرب إلهك ، وتسمع لصوته ، وتلتصق به ، لأنه هو حياتك .. الخ " ( تث 30 : 11 – 20 ) . فهل تسمع وتطيع ؟!

    + ولم يفرض الرب يسوع فروضاً ، بل قدم وصايا جميلة ، ومريحة وسهلة التنفيذ ويساعد الروح القدس على عملها ، كما يوصى ملائكته على ضرورة المساعدة أيضاً ( مز 91 : 11 ) ، ( مت 4 : 6 ) . فليس لأحد عذر بعد ( رو 2 : 1 ) .

    + وقال له المجد بفمه المبارك : " من يُحبنى يحفظ وصاياى " ( يو 14 : 15 ) !!.

    + وعلى قمة الوصايا - فى المسيحية – محبة الله ، والناس ( مت 22 : 40 ) ، لدرجة محبة الأعداء ، والصلاة من أجلهم ليرحمهم الله ،لأنهم مرضى بالروح ، ونهانا عن سماع وصايا أهل العالم ، وأبواق عدو الخير ( كو 2 : 22 ) ، ونبه إلى أضرار عصيان الإنسان .

    + وعلى ذلك فالله يريدنا أن نحفظ وصاياه ، ليس خوفاً من عقاب ، ولا طمعاً فى ثواب ، بل حباً لله ، وللخير ذاته ، ولثماره المفيدة .

    + وأما العاصى والمتمرد على وصية الرب ، فسوف يسمع صوته ، وهو يوبخه يوم الدين ، ويقول له : " ليتك أصغيت إلى وصاياى ، فكان كنهر سلامك " ( إش 48 : 18 ) ، فهل تطيع الله وتنال البركة ؟! ليتك تفعل من الآن ، وقبل فوات الأوان .

    + وأحبوا ( يا أخواتى / وأخوتى ) وصية الرب ، ونفذوها بحب ، لا بالغصب ، تكونون مع الرب ، وتفرحون فى دنياه وسماه .



    منقووووووووووووووووووووووول

    """"
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-06-2010, 06:41 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2010, 01:09 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى ..
    هذه الحلقة عن فعل الخير ..
    حقيقة فعل الخير .. له قواعد عميقة للأسف أغلبنا لا يعرفها ..
    لأن عمل الخير ينبع دائماً من الضمير الحى .. والاحساس بالآخر ..
    وهنا وجدت هذه النبذات عبر الانترنت ..

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم
    ارنست

    """"

    + نصيحة إلهية يجب أن نعمل بها ، كل أيام عمرنا ، لتكن حياتنا مباركة ومثمرة ، ولكى نتشبه بالرب يسوع " صانع الخيرات " ( أع 10 : 38 ) .

    + ومن شروط فعل الخير والبر :

    أن يكون فى الخفاء ، بدون رياء ولا كبرياء ، وبسخاء ، وباتضاع ، وبمحبة ، وبدون توبيخ أو جرح للشعور ، وبدون طلب مقابل ( لا خوفاً من عقاب ، ولا طمعاً فى ثواب )

    + ويوصينا رب المجد يسوع ،على ضرورة عمل الخير لكل الناس ، حتى للأعداء " أحسنوا إلى مبغضيكم " ( مت 5 : 44 ) ، لإنتزاع روح الشر ، والحقد والكراهية من قلوبهم ، " فالإحسان يقطع اللسان " كما يقول المثل العامى .

    + ويقول الوحى المقدس :

    · " شهوة الأبرار (عمل) الخير فقط " ( أم 11 : 23 ) .

    · وقال المُرنم " سكتُ (توقفت) عن الخير ، فتحرك وجعى " ( مز 39 : 2 ) أى أنبنى ضميرى .

    + فالإنسان الصالح ، يندم عن عدم فعل الخير للغير فى حينه .

    + وقال سليمان الحكيم :" لا تمنع الخير عن أهله ( المستحقين ) ، حين يكون فى طاقة يدك أن تفعله ، لا تقل لصاحبك ( المحتاج ) أذهب وعُد ، فأعطيك غداً ، وموجود ( الشئ ) عندك " ( أم 3 : 27- 28 ) .

    + ويقول عاموس النبى : " ابغضوا الشر ، وأحبوا ( عمل ) الخير " ( عا 5 : 15 ) ، فهل تفعل ؟ . فهذا مبدأ هام مطلوب تنفيذه ، باستمرار .
    + ويقول القديس بولس الرسول : " حسبما لنا فرصة ، فلنعمل الخير للجميع ، ولاسيما لأهل الإيمان " ( غل 6 : 10 ) .

    + ويقول بطرس الرسول : " هذه مشيئة الله أن تعملوا الخير " ( 1 بط 2 : 15 ) .

    + ومن أمثال رجال الخير الكثيرين :

    · إبراهيم الخليل ، يوسف ، داود ، أبيجايل ، المرأة الشونمية ، وإمرأة صرفة صيدا ، ويوسف الرامى ، ونيقوديموس ، وكرنيليوس ، والأسقف نيقولاوس ( المعروف بأسم بابا نويل ) ، والقديس صرابامون أبو طرحة ، وأنبا إبرآم أسقف الفيوم والجيزة ، والمعلمان إبراهيم وجرجس الجوهرى .... الخ .


    + وطرق عمل الخير كثيرة منها :

    1 – المساهمة المادية والعينية : ( عطاء المال والكساء والغذاء والدواء ) .

    2- عطاء كلمة منفعة : لكل جاهل روحياً ، والمبتعدين عن طريق الرب وبيته ، ولكل بائس ويائس ، ولكل مدمن أو منحرف ، ولكل فاشل ، ولكل شرير ...... الخ .

    3 – إعطاء دروس خصوصية مجانية ( إذا كان بإمكانك ذلك ) ، وشراء كتب للطلبة الفقراء ، فى كل المراحل الدراسية ، وسداد الرسوم المدرسية .... الخ .

    4 – المساهمة المادية فى توفير بيوت الأيواء لمن لا مسكن لهم ، لاسيما المتضررين من الحوادث والكوارث والزلازل ...... الخ .

    5 – شراء إحتياجات العروس ( الفقيرة ) وسترها مادياً .

    6 – علاج الفقراء ، والمساهمة فى تكلفة الجراحات للمحتاجين منهم ، وتقديم الأدوية للمرضى الفقراء ، من الأطباء والصيادلة ( من عشورهم ) .

    7 – المشاركة الوجدانية والعاطفية ( فى السراء والضراء ) " نفرح مع الفرحين ، ونبكى مع الباكين " ( رو 12 : 15 ) .

    8 – تعزية الحزانى على رحيل أحبائهم ، وتدبير المساعدة لهم ولأطفالهم اليتامى ، والأرامل .

    9 – نشر كلمة الله : فى القرى وفى الأحياء الشعبية ، والمناطق العشوائية .


    + ودائماً نفذ ( يا أخى / يا أختى ) ماذكره رب المجد يسوع ، فى إنجيل القديس متى ( 25 : 35 – 40 ) ، ترث ملكوت السموات ، وتسعد على الأرض ، وفى المجد الأبدى .



    منقوووووووووووووووووووووووووووووول

    """""
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-06-2010, 01:12 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى الكرام ..

    ما أجمل سلام النفس .. كيف يتحلى الانسان بسلام داخلى .. حتى لو قلبت الجبال
    أو تزلزلت الأرض .. فلنا الرب ناصر .. ولماذا نزعزع والرب معين ..

    هذه كلمات جميلة استلمتها .. وهاهى بين أياديكم الكريمة ..
    علها تكون سبب بركة لكثيرين ..

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم
    ارنست


    نعمة السلام
    بسلامة أضطجع بل أيضاً أنام، لأنك أنت يا رب منفرداً في طمأنينة تُسكنني ( مز 4: 8 )


    توجد أمور ـ بل إني أقول كنوز ـ في هذه الحياة لا يمكن أن تُشتري بمال. وجوهرة السلام الغالية هي أحدى هذه الجواهير الثمينة.

    كثيراً ما يجري الإنسان وراء خشب وعُشب وقش، أمور زهيدة، رخيصة الثمن، يدفع فيها ثمناً غالياً من إمكانياته المادية والذهنية والجسدية ليكتشف أخيراً أن ما صرف فيه غالي عمره لم يكن سوى عشب وقش. وما هو هذا العشب والقش؟ قد يكون رفاهية وتنعم، قد يكون مركزاً اجتماعياً مرموقاً، أو ربما صيت ذائع وشهرة واسعة أو أي أمور أخرى مُشابهة، ثم يكتشف أخيراً أنه يفتقر افتقاراً شديداً إلى نعمة السلام. فالاضطراب والقلق والحيرة والغيرة تؤرق نومه وتقض مضجعه، ويا للأسى، فكل ما صرف فيه ما يملك من قوة وصحة ووقت لم يستطع أن يمنحه السلام النفسي العميق.

    فكيف إذاً لا نشكر الرب؟ فأنت وأنا نستطيع أن نتمتع بالسلام الهادئ العميق. نستطيع ـ مثل سيدنا ـ أن نكون "على وسادة نائمين" وسط بحر عاصفٍ مزمجر، ولِمَ لا، فسيدنا هو ربان سفينتنا الحكيم. ألم يوبخ الرب التلاميذ لأنهم خافوا؟ ( مر 4: 35 -41).

    هل أظلم طريقك؟ ممن تخاف؟ أليس الرب نورك وخلاصك؟

    هل أحاط بك العدو؟ ممن ترتعب؟ أليس الرب حصن حياتك؟

    هل نزل عليك جيش؟ فلا يخاف قلبك، بل في ذلك كُن مطمئناً.

    هل جاءك يوم الشر؟ ثق يا أخي، إنه يخبئك في مظلته، إنه يسترك بستر خيمته. إنه على صخرة يرفعك.

    إن زمام الأمور كلها هي في يد سيدي، تلك اليد التي تمتد بحكمة فائقة ومحبة غامرة لتحميني وتسترني وتحفظني. إنني لا أطلب أن أرى طريقي، بل إنه يكفيني ويسعدني ويملأ قلبي بالسلام، إنه يمسكني بيده في الطريق. ويا للسلام الذي يملأ قلبي يا سيدي طالما أن حضنك المُريح هو وسادتي، وأنني على هذه الوسادة في سلام أنام.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-06-2010, 07:18 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    احبائى الكرام ..

    من القلب نعمة وسلام ..
    كما عودتكم هو اختيار بعض المواضيع الهامة التى استلمهما عبر الايميل و التى تجعل الانسان يتأمل فى حياته الآتية ..
    هل أنت مستعد يا أخى لمجابهة الموت فى أى لحظة .. وهل أنت مستعد للقاء القاضى العادل ..
    وما هو مصيرك يوم القيامة ؟ .. والى اتجاه سيكون اتجاهك هل هو الى الفردوس أم الى
    البحيرة المتقدة بالنار والكبريت .. حيث يكون البكاء وصرير الأسنان ..

    ولهذا اخترت لكم هذه الكلمات ...

    الرب يبارك حياتكم
    أخوكم وعمكم
    ارنست

    """""


    التجديد

    " تغيروا عن شكلكم بتجديد أذهانكم " ( رو 12 : 2 )

    + كما أن الآلات والماكينات ووسائل المواصلات ، تحتاج إلى عمّرات لتجديدها ، حتى تسير دون أى تعطل ، كذلك الحال بالنسبة للنفوس البشرية ، تحتاج لمزيد من التجديد الروحى باستمرار ، وطول العُمر ، مع الحاجة إلى تقديس القلب والحواس بالنعمة المقدسة .

    + والوعد القديم " أعطيكم قلباً جديداً ، فى داخلكم " ( حز 36 : 26 ) ، يعنى إشارة إلى انسكاب فيض الروح القدس ، بثماره ومواهبه ، على مؤمنى الكنيسة الأولى ، وهو ما حدث يوم الخمسين ( أع 2 ) .
    + والحاجة إلى التجديد بالمعمودية " الثانية " بدموع التوبة والرجوع لحياة القداسة ، وممارسة كل وسائط النعمة بانتظام ودقة .

    + كيفية التجديد :
    1 – تجديد شامل للخارج والداخل

    * فلا يصلح التلميع الخارجى ( قبور مبيضة بداخلها نتاتة ) بلبس الجديد ( أحدث موضة ومكياج ) ونظافة الخارج ، بل يجب البدء بالداخل ، بتجديد كامل للفكر والقلب .
    * ولا يجب بناء سور حول منزل أساسه قابل للسقوط ، وطلاؤه بلون جميل ، إذ سرعان ما يسقط على السُكان ، كما قال ذهبى الفم .

    * ولا يصلح وضع رقعة جديدة على ثوب قديم ( مت 9 : 17 ) .

    * ويقول معلمنا بولس الرسول : " إن كان أحد فى المسيح ( فى النعمة ) فهو خليقة جديدة . الأشياء العتيقة ( الأفكار الشريرة والرغبات الفاسدة الأولى ) قد مضت ( تخلص منها التائب ) ، هوذا الكل قد صار جديداً " ( 2 كو 5 : 17 ) .

    2 – تجديد مستمر

    * التجديد فى المفهوم الأرثوذكسى ( السليم ) هو عدم التوقف عن النمو الروحى ، بل الجهاد مع النعمة حتى الوصول إلى " ملء قامة المسيح " ( أف 4 : 14 ) أى إلى مستوى روحى رفيع بقدر الإمكان ، بمساندة الرب .

    * والمثال العملى لنا القديس بولس الرسول ، الذى قال : " ليس إنى نلت – أو صرتُ كاملاً – ولكنى أسعى لكى أُدرك ( الهدف ) " ( فيلبى 3 : 12 ) .

    * ويضيف قائلاً : " أنا لستُ أحسب نفسى إنى قد أدركت ( حققت هدفى الروحى ) ولكن أفعل شيئاً واحداً : أن أنسى ما هو وراء ( السلوك السلبى السابق ) ، وأمتد إلى ما هو قدام " ( النمو باستمرار فى النعمة والقامة الروحية ) ( فيلبى 3 : 13 ) .

    * ثم يقدم نصيحة عملية : " وكونوا مُتمثلين بى ، ولاحظوا الذين يسيرون هكذا ( المجاهدون ) كما نحن عنكم قدوة ، لأن كثيرين يسيرون ( بلا حكمة روحية ) مما كنت أذكرهم لكم مراراً ( بالخير والسلوك المستقيم ) ، والآن أذكرهم فى ( صلواتى ) باكياً ( لإنشغالهم بالعالم ) ، وهم أعداء صليب المسيح ، الذين نهايتهم الهلاك ،لأنهم يفتكرون فى الأرضيات " ( فيلبى 3 : 12 – 19 ) .

    + طريقة التجديد الروحى للروح والجسد :

    1 – أول خطواته سلوك طريق التوبة والندم والإعتراف السليم ( التوبة = اصطلاحاً " ميطانية " ، أى تغيير الإتجاه ) ، وكراهية الخطية وليس مجرد تركها فقط .

    2 – تغيير الداخل بتجديد الفكر والقلب ، وليس بتجديد الملابس والزينة الخارجية ، والتحول من القساوة والعناد إلى الرحمة والطاعة والوداعة ، والسلوك بحكمة .

    3 – السير بمفاهيم نافعة لخلاص النفس ،وعدم تقليد أهل العالم " لا تشاكلوا ( تقلدوا أهل ) هذا الدهر ، بل تغيروا عن شكلكم بتجديد أذهانكم " ( رو 12 : 2 ) .

    4 – السلوك برحمة مع مرضى الروح ( الخطاة ) : " فالبسوا كمختارى الله ، أحشاء رأفات ولُطفاً وتواضعاُ ووداعة ، وطول أناة مُحتملين بعضكم بعضاً ، ومُسامحين بعضكم بعضاً " ( كو 3 : 12 ) .

    5 – إن التجارب دافع للنمو ، وليست عقبة تدفع للتعقيد : " لذلك لا نفشل ( من التجارب ) ، وإن كان إنساننا الخارج ( الجسد ) يفنى ( يتعب ) فالداخل يتجدد ، لأن خفة ضيقتنا الوقتية تنشئ لنا – أكثر فأكثر – ثقل مجد أبدياً " ( 2 كو 4 : 16 ) .

    6 – السلوك بالروح الجديدة لا بالحرف ( رو 7 : 6 ) ولنحذر الرجوع للخلف ( عب 6 : 4 ) .

    + إذن ( يا أخواتى وأخوتى ) الحاجة الآن ، إلى التغيير للقلب والذهن ، وليس تجديد الأماكن ، فهل نفعل ؟!

    """""
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-06-2010, 03:02 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى الكرام ،

    اليوم الجمعة ، وكما عودناكم بلقاء أبينا المبارك مكارى يونان الذى وهبه الله موهبة
    شفاء المرضى واخراج الشياطين .. وعلى قناة الكرمة .. وعلى هذا الرابط بعد قليل ..

    http://www.alkarmatv.com/index.php/home/watch_alkarma_tv.html

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم
    أرنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-06-2010, 04:40 AM

ود الباوقة
<aود الباوقة
تاريخ التسجيل: 21-09-2005
مجموع المشاركات: 46640

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    Quote: اليوم الجمعة


    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-06-2010, 10:37 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: ود الباوقة)

    أحبائى الكرام ،

    وهنا أيضاً نفحة جميلة من أحد المراسلات عبر الانترنت ..
    أود أن أشارككم فيها وتحت عنوان " سألت الرب " ..
    أتمنى من الله أن تكون سبب بركة لكثيرين ..

    الرب يبارك حياتكم
    أخوكم وعمكم
    ارنست

    """"""

    سألت الرب


    منقووووووووول

    منتدي البوابه القبطيه

    سالت الرب أن ياخذ مني فسادي وضعفي

    فأجاب لا...

    هي ليست موجودة لأخذها بل هي موجودة لتنتصر عليها أنت

    سألت الرب أن يمنحني جسدًا كاملا

    فأجاب لا...

    روحك كاملة أما جسدك فمؤقت

    سألت الرب أن يمنحني الصبر

    فأجاب لا...

    الصبر هو نتيجة للصعوبات وهو لا يعطى بل يكتسب

    سألت الرب ان يمنحني السعادة

    فأجاب لا...

    أنا أعطي البركات فقط السعادة عليك أنت

    سألت الرب ان يحررني من الألم

    فأجاب لا...

    الألم يجعلك بعيدا عن العالم ويقربك الى أكثر

    سألت الرب أن يجعل روحي تنمو

    فأجاب لا ...

    عليك أن تنميها بنفسك لكني أقلم لك الأغصان لكي تحمل ثماراً

    سألت الرب أن يجعلني أحب الحياة

    فأجاب لا...

    أنا سأعطيك الحياة وأنت أستمتع بكل تلك الأشياء

    سألت الرب أن يجعلني أحب الأخرين مثلما أحبني هو

    فأجاب الــــــــــرب

    و أخيرا ... بدأت تفهمني

    بالنسبة للعالم قد لا تعني أكثر من شخص...

    ولكنك يمكن أن تعني لشخص ما...

    العالم كله

    """""
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-06-2010, 03:41 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى الكرام ..
    استلمت هذه الشذرة الجميلة تحت عنوان :
    عند الطبيب يسوع المسيح ..
    أرجو قراءة هذه الكلمات .. ورددها أخى القارئ وردديها أيتها الأخت ..
    ليكون سبب بركة لكل قارئ ..
    والرب يبارككم ..
    أخوكم وعمكم
    ارنست
    """""""""""

    توجهت إلى مركز الرب يسوع الطبي لإجراء الفحص الدوري وهناك تأكدت من حالتي المرضية

    فعندما أجرى لي يسوع قياس ضغط الدم وجد عندي انخفاضًا في نسبة الحنان.

    وعندما قاس حرارتي سجل الترمومتر 40 درجة من القلق

    ثم أجرى لي رسم قلب واكتشف أنني في احتياج لتغيير الكثير ”صمامات الحب“ حيث أن شرايينى كانت مسدودة بالوحدة ولم تستطع ضخ الدماء إلى قلبي الفارغ

    وفي عيادة العظام كنت أشتكي من عدم قدرتي على السير بجانب أخي أو احتضان أصدقائي إذ كانت عظامي مكسورة لكثرة تعثري وسقوطي في الحسد

    كما اكتشف يسوع – في عيادة النظر – قصر بصري حيث لم يتعدَّ مدى رؤيتي حدود صغائر وأخطاء إخوتي

    وعندما شكوت من الصمم جاء التشخيص ليؤكد توقفي عن سماع صوت يسوع وهو يكلمني كل يوم.

    وبعد أن رأى يسوع حالتي لم يشأ أن يطلب مني ثمن الكشف لكثرة رحمته، ولذلك فقد وعدته بمجرد مغادرتي لمركزه الطبي أن أتناول الأدوية الطبيعية التي وصفها لي فى كلماته الصادقة:

    في كل صباح: أن أتناول كوبًا كاملاً من الشكر

    وعند الذهاب للعمل: أن أتناول ملعقة واحدة من السلام

    وفي كل ساعة: أن آخذ حبة واحدة من الصبر مع فنجان من المحبة الأخوية يليهم كوب من الاتضاع

    وعندما أعود إلى بيتي: أن أتناول جرعة واحدة من الحب

    وعندما أخلد إلى النوم: أن أتناول قرصين من راحة الضمير

    لا تعطِ مكانًا للحزن أو اليأس لما تمر به اليوم فالله يشعر بما تشعر به...

    وهو يعرف بالضبط وعلى أكمل وجه ما الذي يسمح بحدوثه في حياتك في هذه اللحظة بعينها

    إن الغرض الذي قصده الله لحياتك هو غرض رائع جدًا

    فهو يريد أن يريك أشياء لن يدركها أحد غيرك من خلال حياتك التي تعيشها ومن خلال المكان الذي تتواجد فيه الآن.

    لينعم الله عليك...
    في كل عاصفة بقوس قزح
    في كل دمعة بابتسامة
    في كل هم بوعد
    في كل تجربة ببركة
    في كل مشكلة تلقي بها الحياة في طريقك
    بصديق مخلص يشاركك فيها
    في كل تنهد بترنيمة جميلة
    وفي كل صلاة باستجابة لها

    آمــــــين
    """"""""""""
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-06-2010, 10:47 AM

ود الباوقة
<aود الباوقة
تاريخ التسجيل: 21-09-2005
مجموع المشاركات: 46640

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    الحق نفسك يازول

    وبطل الكلام البتسوي فيهو دا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-06-2010, 01:25 PM

عمار يس النور
<aعمار يس النور
تاريخ التسجيل: 14-07-2006
مجموع المشاركات: 1852

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: ود الباوقة)

    ود الباوقة

    سلام،

    Quote: الحق نفسك يازول

    وبطل الكلام البتسوي فيهو دا


    الزول ده مبشر و لا يملك اي مرجعية لدعوته.
    طالبناه ان يأتينا بدليل واحد من اي كتاب من كتبه و لم يفلح.

    هل يعقل ان يتجسد الله في شكل إنسان (تعالى الله عما يصفون) و ينسى ان يخبرنا من هو ؟
    يسوع الناصري في كتبهم في اكثر من 80 مرة ذكر : أنا إنسان ...انا إنسان و لا مرة واحده قال انا الله !!

    هذا المبشر الذي يدعي المحبة لم يأتي إلا ليسئ إلى نبينا الكريم. و قد فضحناه و فضحنا مرجعه التبشيري زكريا بطرس.
    و نحن على ثقة بان الله سبحانه تعالى سوف يرنا فيه صدق وعده ان يكفي نبيه شر المستهزئين. و عندهم امثلة كثيرة في هذا الزمن مثل الفلسطيني انيس شرورش و الامريكي جيمي سويقارت و بابا الفاتكان الذي بدأ عهده بتبرئة اليهود من دم المسيح و مهاجمة نبينا الكريم و الان ضاقت عليه الارض بما رحبت بسبب فضائحه و فضائح قساوسته.

    ========================================================================
    مازلنا نتحدى المبشر ارنست ان ياتينا بدليل واحد حيث قال يسوع الناصري:

    أنا الله الكلمة
    انا الله الإبن
    أنا الله الروح القدس
    أين تحدث يسوع عن خطئية أدم الاصلية و التي يبنى عليه نظرية الفداء المزعومة ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-06-2010, 05:28 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: عمار يس النور)

    أحبائى الكرام ..

    هذه الكلمات استلمتها عبر الايميل ..
    فليتكم تقرأوها .. وتكون سبب بركة لكم ..

    الرب يبارككم ..
    أخوكم
    ارنست

    """"""

    يا رب كلى خجل من ان أقف امامك بخطيتى ..
    ويكفى انك كثيراً ما سامحتنى وأعطيتنى عشرات الفرص لاتوب وأرجع اليك ..
    ولكن يبدو انى لا اتعلم بسهوله او من الممكن انى أشبه يونان الذى توهم يوما أنه قد يستطيع أن يهرب منك
    ولكن الى أين يارب ..الى أين وحبك يغلفنى ..يملئنى .. يحاصرنى.. أين اذهب يارب ..
    لقد تجرعت من الالام النفسيه وعذاب الروح مايكفى ويزيد وعانيت الأمرين بسبب خداعى لذاتى وبسبب بعدى القاسى عنك ..لقد توهمت ياسيدى انى اصلح أن أكون سيدا لنفسى بدونك .. ولكنها اوهام فأنا بدونك يا رب لا شىء أبداً ..
    أنت تعلم يا ربى انى فى أيام بعدى عنك كان قلبى مطمئن لانه على يقين انك أبداً لن تتركنى لخطيتى وانك ستبحث عنى وترجعنى الى جوارك .
    عبرت الدنيا بحثاً عن حب زائف وما وجدت سوى حباً مشوه بلا معنى ..فحبك هو الاساس .. حباً أساسه التضحيه يا ربى ..فعلمنى يا رب كيف أحبك وكيف أرضيك وكيف اكون لك وحدك .
    فقوتى وسر وجودى تكمنان فى وجودى معك ..أريدك ان تقودنى يارب وتصيغ لى حياتى بحسب قوانينك وبحسب ارادتك
    . الان يالهى الان ...لاأريد ان ارجع فارغ اليدين ..ولا أريد أن ارجع دامع العينين و لاأريد أن اعود وفى جعبتى بعض الحيات السامة التى رفضت الخروج, أو انا أبقيتها ولو دون أحساس.

    أنى أركع الان أمام محضرك وأصرخ صرخة العبد وانا اعلم اننى سأكون من البنين وأنك ستطيبنى من يأسى ومن احباطى وأنك ستعيد لشفتاى الأبتسامة , وتعيد لنفسى السلام ..و الأمان . وتوضح امامى الأمور وتعود حياتى لتشرق بك من جديد
    أقبلنى يا رب وأستمع لى ..
    أميــــــن

    """""
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-06-2010, 08:40 AM

بهاء الدين سليمان

تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 1095

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    يا عمك انتا لسه ما اسلمته وقاعد تبشر
    اسلم خير لك
    اسلم تسلم من النيران
    انقذ نفسك ودعك من مكارام وغيره من الكذابين
    انت لن تقوى على النار لن تقوى ورب الكعبة
    اني لك من الناصحين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-06-2010, 01:47 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: بهاء الدين سليمان)

    أحبائى الكرام ..

    أيضاً هذه القصة استلمتها عبر الايميل ..
    حقيقة .. ما أجمل المحبة .. والعطاء .. حتى إن كانت المحبة لا يستجيب لها الطرف الآخر ..
    حتى ولو لم يستجب لك الطرف الآخر وصار يبادلك بالكراهية أو بالتهكم أو بالكلمات النابية ..
    لا يهم .. بادله أنت بالحب الحقيقى .. فهذه المحبة حتى ولو كانت من طرف واحد .. كأنما أنت
    تعطى بدون مقابل .. فهذا ما علمنا إياه السيد المسيح .. بمعنى إن سخرك انسان لتذهب معه ميلاً
    إذهب معه ميلين .. وإن طلب منك ثوبك ، إعطه رداءك أيضاً .. فهذه هى المسيحية الحقيقية ..

    الرب يبارك حياتكم .. وليتنا نحاول أن نحب .. نحب بدون أى قيد أو شرط ..
    سلام ونعمة لكم ..
    أخوكم
    ارنست

    """""
    صرت للكل كل شئ


    كان " توم"

    يعمل موظفاً بإحدى المستشفيات النفسية
    و لكن ليس له دراية بالعمل النفسي , و لاحظ أن مريضة ممتنعة عن الكلام منذ حوالي 18 سنة
    و اعتادت أن تجلس على كرسي هزاز طوال النهار

    ثم تذهب إلى حجرتها
    جذب توم أحد المقاعد الهزازة و جلس بجوارها يهتز كما تهتز

    ثم حرص أن يجلس بجوارها كل يوم على الكرسي الهزاز ليتناول عشاءه أثناء فترة إستراحة العشاء ,
    و طلب من إدارة المستشفى أن تسمح له فى أيام أجازته أن يأتي ليجلس بجوارها بعض الوقت
    بعد ستة شهور من جلوس توم بجوارها يومياً فتحت المريضة فاها و قالت لتوم " ليل سعيد "
    و بدأت من هذه اللحظة تتعافى و تشفى من مرضها النفسي
    الحب هو الطريق السحري إلى قلوب جميع البشر فيفتح جميع القلوب و يحل جميع المشاكل
    , ومدخل الحب الأحساس بالآخرين و إظهار هذا الأحساس لهم كما فعل السيد المسيح بتجسده


    و شاركنا فى كل شئ ما خلا الخطية وحدها .
    المشاركة تشعر الأخر باقترابك منه فيطمئن إليك و يكون مستعداًَ أن يفتح قلبه لك
    , و على قدر مشاركتك يتكلم معك
    . و قد تكون المشاركة فى أمر ضئيل و لكن أهميتها هى بث روح الطمائنينة عند الأخر
    إهتم أن تظهر مشاركتك للآخرين ليستريحوا و يتكلموا معك مثل إظهار اشتراكك معهم فى أشياء
    حتى لو بدت صغيرة مثل الاسم أو مكان الميلاد و الوظيفة و الهواية ......
    إلخ فهذا له تأثير كبير عليهم فيقبلونك .
    + لا تنس مشاركة الآخرين فى أفراحهم و أحزانهم و خاصة فى الأخيرة
    فتكثر من الاتصالات و الزيارات حتى لو لم تقدم كلمات كثيرة
    فهذا يجذب القلوب إليك و إلى السيد المسيح الساكن فيك .

    لأبونا يوحنا باقي

    تقدم للرب يسوع
    فاحرص دائما على أن تخدم الرب من كل قلبك

    و راسلني
    حتى ولو لم تعجبك

    اى خدمة من الموجودة
    فيمكنك مراسلتنا
    وستجد الخدمة المناسبة

    صلوا من اجل خدمتنا

    ومن اجل ضعفي


    مــــــرمـــــر

    """""
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-06-2010, 04:29 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى الكرام ،

    اليوم استلمت أيضاً رسالة خاصة وهى تدور حول خطئية الزنا .
    الرب قادر أن تكون سبب بركة لمن يقرأها .. وهى خطيئة تدنس
    الجسد كما جاء بالكتاب المقدس .. وقال عنها الكتاب .. هذه الخطيئة
    يجب الهروب منها .. كما فعل يوسف الصديق ..

    """""
    الزنا هو الاتصال الجنسي الغير شرعي.
    الحضارات الوثنية القديمة لم تكن تؤثمه، وخاصة بالنسبة للرجل، إلا إذا عاشر زوجة رجل آخر أوخطيبته. وهذا محظور تماماً، فالوصية السابعة من الوصايا العشر تقول: "لا تزن" (خر 20: 14، تث 5: 18)، وبتحديد أكثر: "لا تجعل مع امرأة صاحبك مضجعك لزرع فتتنجس بها" (لا 18: 20).

    (1) عقوبة الزنا: وكانت العقوبة الموت لكلا الطرفين: "إذا زنى رجل مع امرأة، فإذا زنى مع امرأة قريبه، فإنه يقتل الزاني والزانية" (لا 20: 10). ولم تنص الشريعة علي طريقة تنفيذ الحكم بالموت في هذه العقوبة، ولكنها - كما يقول المعلمون اليهود - كانت تتم بالشنق. ولكن يبدو أنه في أيام وجود الرب يسوع بالجسد على الأرض، كانت طريقة تنفيذ عقوبة الموت بالرجم. فحين قدّم الكتبة والفريسيون إلى يسوع امرأة أمسكت في زنا، قالوا له: "وموسى في الناموس أوصانا أن مثل هذه ترجم "(يو 8: 5)، ولكن لعل تلك المرأة كانت عذراء مخطوبة لرجل، فقد نص الناموس على أنه في مثل هذه الحالة ترجم هي والرجل الذي اضطجع معها ( تث 22: 23 و24). ولكن في حالة المرأة المتزوجة التي تزني، كانت تقتل هي وشريكها. لكن دون تحديد لطريقة تنفيذ العقوبة (تث 22: 21). ويذكر حزقيال أن الرجم كان عقوبة الزانية (حز 16: 40، 23: 47)، إلا أنه هنا يقرن الزنا بخطية أخرى هي سفك الدم (حز 16: 38)، ومن ثم فليس في تفسير المعلمين اليهود ما يتعارض مع قول النبي. ويمكن بالطبع أن نفترض اختلاف العرف والعادة بتغير الأزمنة، وأنه مع ما طرأ - بمرور الوقت- من تساهل، كان الشنق يعتبر صورة أكثر إنسانية من تنفيذ العقوبة بالرجم.


    (2) المحاكمة بالتعذيب: كان الأشخاص المذنبون يتعرضون لعقوبة الموت في حالة واحدة هي متى "أمسكوا في ذات الفعل" (يو 8: 4). وقد أثار الربيون (المعلمون اليهود) مسألة صعوبة الحصول على دليل شرعي مباشر على الجريمة. وفي حالة مجرد الشك من جانب الزوج في زوجته - بغير دليل شرعي ثابت- كانت الزوجة تجبر بحكم الشريعة (عد 5: 11- 30) على الخضوع- للكشف عن الخطيئة- لنوع من التعذيب- أو ما كانوا يطلقون عليه: "حكم الله"- وهو أن تشرب المرأة ماء اللعنة المر، وكان ماء مقدساً يوضع في إناء خزفي، ويمزج بالغبار الذي في أرض المسكن المقدس، وبالماء الذي محيت به اللعنات التي رددها الكاهن ثم كتبها في كتاب. وكان يطلق على هذا الماء اسم "ماء اللعنة المر" إشارة إلي النتائج التي تحدث للمرأة متى كانت مذنبة. ومن جهة أخرى، إذا لم تظهر أعراض اللعنة على المرأة، كان ذلك دليلاً علي براءتها، وأن غيرة زوجها لم تكن في محلها. وتقول "المشنا" إن هذا الحكم بتعذيب المرأة لإثبات براءتها أو إدانتها، قد ألغاه يوحنا بن زكّاي بعد عام 70م، على أساس أن الرجال في جيله لم يكونوا فوق مستوى الشك في طهارتهم.


    (3) جريمة شنعاء: يعتبر الزنا جريمة شنعاء "لأن هذه رذيلة، وهي إثم يعرض للقضاء" (أي 31: 11). وكان الأنبياء والمعلمون في إسرائيل، يوبخون دائماً الرجال والنساء في أجيالهم، لانحلال الأخلاق، الذي أدي إلي العلاقات غير الشرعية. ومن الطبيعي أنه عندما يطلق العنان لدواعي الترف واللهو، وبخاصة في المدن الكبري، فإنها تسفر عن التسيب والإباحية. ففي ظلام المساء كان الزاني يكمن علي باب قريبه واضعاً ستراً علي وجهه (أي 24: 15، 31: 29، أم 7: 1- 27)، وكذلك كانت تفعل "المرأة التاركة أليف صباها والناسية عهد إلهها" (أم 2: 17). وقد واجه ناثان النبي الملك داود بخطيته مع بثشبع امرأة أوريا الحثي ووبخة بشدة قائلاً له: "أنت هو الرجل" (2 صم 12: 7). وترنم بعدها داود بمزمور التوبة (مز 51) نادماً متذللاً أمام الله. ويذكر إرميا أن الأنبياء الكذبة في أيامه قد فسقوا وزنوا بنساء أصحابهم (إرميا 23: 10 و14، 29: 23).


    (4) القانون الأدبي: بينما يعالج القانون الجنائي علاقات الزنا الثابتة فحسب، فإن القانون الأدبي يرفض رفضاً باتاً كل حالات النجاسة في الرجل والمرأة. وبينما تعني "زنا ويزني" - في الأسفار المقدسة -أي خيانة لعهد الزواج، فإن كتابات المعلمين اليهود تميز- من الجانب القانوني- بين الزنا والدعارة، حيث تدين الدعارة بشدة بعبارات أكيدة. وتشمل الوصية السابعة "لا تزن" كل حالات الدعارة. ويعتبر القلب والعين وسيليتن للخطية . كما يعتبر فكر الخطية علي نفس القدر من الشر كفعل الخطية. ويقول أيوب: "عهداً قطعت لعيني فكيف أتطلع في عذراء؟" (أي 31: 1). ويقول الرب يسوع: "لاتظنوا أني جئت لأنقض الناموس أو الأنبياء، ما جئت لأنقض بل لأكمل" (مت 5: 17)، وهو بذلك يتفق مع التعليم الأدبي والديني عند اليهود، موضحاً القصد من الوصية السابعة من الناموس، بقوله: "قد سمعتم أنه قيل للقدماء. لا تزن. وأما انا فأقول لكم إن كل من ينظر إلى امرأة ليشتهيها فقد زنى بها في قلبه" (مت 5: 27, 28). وكما فعل هوشع (هو 4: 15)، سخر الرب يسوع ممن كانوا علي استعداد لإدانة المرأة، مع أنهم هم أنفسهم يكونوا بلا خطية، لذلك قال لهم: "من كان منكم بلا خطية، فليرمها أولاً بحجر" (يو 8: 7). ويتساءل البعض عن موقف الرب يسوع من هذه المرأة الخاطئة (يو 8: 1- 11). وهو لم يتجاهل الخطية في المرأة، كما أنه لم يحكم بالموت رجماً كما كان يريد الذين اتهموها، ولكن "الحق فيه وبخ الكذب في الكتبة والفريسيين، والطهارة فيه أدانت الشهوة فيها" (كما يقول س. ج. رايت). كما أنه أمرها قائلاً: "اذهبي ولا تخطئي أيضاً". وكان تعدد الزوجات شائعاً في العهد القديم، ولم يكن ذلك يعد زنى. أما العهد الجديد فينهي عنه، إذ قال الرب يسوع: إن الله "من البدء خلقهما ذكراً وأنثى. وقال من أجل هذا يترك الرجل أباه وأمه ويلتصق بامرأته ويكون الاثنان جسداً واحداً. إذ ليس بعد اثنين بل جسداً واحداً. (مت 19: 4- 6- انظر أيضاً 1 تس 4: 4- 6، 1 تي 3: 2 و12).
    رغم كل الوصايا الواضحة، فقد انتشر الزنا في العصور المختلفة، فكانت ممارسة الدعارة جزءاً من عبادة البعل عند الكنعانيين، وكان في الكثير من المعابد الوثنية عاهرات يمارسن البغاء "المقدس" !! كما توجد دلائل على شيوع الانحلال الأدبي في العهد القديم (انظر أيوب 24: 15، 31: 9، أم 2: 16- 19، 7: 5- 22، إرميا 23: 10- 14) بل كان هذا الانحلال شائعاً أيضاً في زمن العهد الجديد (انظر مرقس 8: 38، لو 18: 11، 1 كو 6: 9، غل 5: 19، عب 13: 4… الخ).


    (5) الزنا كأساس للطلاق: لما كانت عبارة "لأنه وجد فيها عيب شيء وكتب لها كتاب طلاق" (تث 24: 1) غير محددة، فقد اختلف الرأي بين الربيين (معلمي اليهود) اختلافاً كبيراً حول أسباب طلاق الرجل للمرأة، فبينما كانت مدرسة "هليل" تبيح الطلاق شرعاً لأتفه الأسباب، كانت مدرسة شمعي تقصر الطلاق على علة الزنا فقط وهو ما قاله الرب يسوع تماماً (مت 5: 32، 19: 9). ومن الوجهة الأدبية كان الربيون لا يحبذون الطلاق إلا للسبب الوحيد الذي يجعل استمرار العلاقة بين الرجل وزوجته - من الناحية الأدبية - مستحيلاً.


    (6) الاستخدام المجازي: يستخدم الكتاب المقدس، بعهديه، "الزنا" مجازياً للدلالة على عبادة الأوثان والانحراف عن الحق (انظر إرميا 3: 8 و9، حز 23: 27 و43، هو 2: 2- 13، مت 12: 39، يع 4: 4) وذلك على أساس أن علاقة الله بشعبه تٌشَّبه بعلاقة الزوج بزوجته (إرميا 2: 2، 3: 14 و27، هوشع 8: 9، يو 3: 29، رؤ 19: 8 و9، 21: 2 و9). كما أن الزواج- الذي يتضمن عهداً شرعياً ورابطة محبة- يعتبر رمزاً جميلاً لعلاقة المسيح بكنيسته (أف 5: 25 - 27).

    """"""
    الرب يبارك حياتكم
    أخوكم وعمكم
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-06-2010, 06:20 AM

بهاء الدين سليمان

تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 1095

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    يقول تعالى

    وَمَا يَعْلَمُ جُنُودَ رَبِّكَ إِلَّا هُوَ"

    احد جنود الله أرسله ليزهق الباطل وليخبر مبشرنا اين الهداية والحق

    اوردت وكالات الانباء الخبر التالي



    تعرض تمثال اليسوع قرب كنيسة الصخرة العظيمة في مدينة مونرو إحدى مدن ولاية أوهايو الأمريكية الثلاثاء 15-6-2010 إلى صاعقة من السماء أتت به إلى القواعد. ولم يتبق من التمثال سوى قطع من العوازل الحرارية وأجزاء من المعادن ورغوة احتراق وبقايا جبس مصهور كانت تنسج أحشاء التمثال الشهير إضافة إلى مظهره الخارجي , حيث يطلق الأمريكيون في ولاية أوهايو على التمثال الشهير تسمية" Big Butter Jesus" بسبب اصفرار مادة الجبس التي تطلي كل أجزاء الصرح والتي تشبه لون الزبدة.

    456.jpg Hosting at Sudaneseonline.com


    457.jpg Hosting at Sudaneseonline.com


    458.jpg Hosting at Sudaneseonline.com


    sudansudansudansudansudansudan69.jpg Hosting at Sudaneseonline.com



    http://www.alrakobasite.com/news.php?action=show&id=1414
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-06-2010, 03:23 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: بهاء الدين سليمان)

    أحبائى الأعزاء

    اليوم الجمعة ، وكل جمعة وأنتم طيبون ..

    وكما عودناكم فى اللقاء الأسبوعى لأبينا الورع
    مكارى يونان على قناة الكرمة ..
    أو يمكنك أخى القارئ أن تشاهده من على شاشة الكمبيوتر الصغيرة ..

    http://www.alkarmatv.com/index.php/home/watch_alkarma_tv.html

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-06-2010, 03:41 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى الكرام ..

    وهذه أيضاً نبذه عن عطايا الله ..
    أرجو قراءة بعضاً من العطايا التى أعطاها اياها الله عز وجل ..
    ولكن بنى آدم إن ساءوا استخدام هذه العطايا تصبح شراً من الشرور التى يبغضها الله أيضاً
    فاتعظ أخى القارئ من سوء استخدام أى عطية أو موهبة أعطاها الله لك ..

    والرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم
    ارنست

    """""

    عطايا الله واستخداماتها

    " أعطى الناس عطايا " ( أف 4 : 8 )

    + إن الرب أعطى الناس أشياء كثيرة ومتنوعة ، وقد تكون مفيده أو ضارة ، بسبب طريقة وهدف إستخدامها ، فقد تستخدم فى الخير ، وقد تستخدم فى الشر ، والضرر للنفس والناس .

    + فالله لم يخلق مادة ضارة للإنسان ، وإنما يتوقف ضررها على استخدامها بطريقة ضارة ، والأمثلة على ذلك كثيرة :

    1 - فقد أعطانا الله عاطفة الحب : ودعانا للمحبة ( 1 يو 4 : 7 ) لله من كل القلب ( تث 6 : 5 ) والمحبة للناس ( مت 22 : 39 ) حتى المحبة للأعداء أيضاً ، ونصلى ليرحمهم الله . ولكن كثيراً ما ينحرف الحب الطاهر ، إلى محبة الشهوات ( 1 يو 2 : 15 – 16 ) وإلى محبة العالم ( يع 4 : 4 ) ولمحبة الذات ومحبة الظهور ... الخ .

    2 – والمال ليس شراً فى ذاته : إنما الشر فى سوء استخدامه ، أى فى اللهو والعبث ، واللذات ، وفى أمور أخرى لا تمجد الله ( كالرشوة ) .

    + وكان المال نعمة فى يد أولاد الله ، مثل إبراهيم واسحق ويعقوب وأيوب ( أى 29 ) ويوسف الرامى ( مت 27 : 57 ) والمعلم إبراهيم الجوهرى ، واأنبا أبرآم أسقف الفيوم والجيزة وغيرهم كثيرين .

    + ويستخدم المال فى فى تدبير أمور المعيشة واساسياتها ، وفى مساعدة المحتاجين ، وفى بناء دور العبادة والمستشفيات والمدارس ، وإيجاد فرص عمل للعاطلين ، وفى أنفاقه فى أوجه الخير الكثيرة ... الخ .

    3 – والغضب ليس شراً فى ذاته : فهناك الغضب " المقدس " الذى يجلب الغيرة المقدسة ( الحماسة ) والنخوة والشهامة ، والدفاع عن الإيمان والحق ( غضب موسى على عبادة اليهود للعجل ، ودفاع أبطال الإيمان والشهداء والمعترفين عن الإيمان والعقيدة ) .

    + وإذا ما أنحرف الغضب نحو الإعتداء والقسوة والألفاظ الشريرة فهو خطية مركبة ، وعثرة للناس ، وهلاك للنفس .

    4 – والفن ليس خطية : شعر داود وسليمان ، لكن لا ينبغى أن ينحرف الفن لإثارة الغرائز الجسدية " فكل شئ طاهر للطاهرين " ( تى 1 : 15 ) .

    5 – والخيال : مصدر إلهام للشعر والأدب والفن وللتأمل فى الروحيات ، وصفات الله ، وفضائل الرسل والقديسين .

    ويصبح شراً إذا ما اسئ أستخدامه ( أحلام يقظة ، وشرود الذهن ، فيضر صاحب الخيال المريض ) .

    6 – والطموح يكون خيراً : إن كان سعياً وراء الكمال الروحى ( فى 3 : 13 ) والعلمى ، وإلا صار طموحاً مادياً ، يقود للعظمة والحسد والكراهية .... الخ .

    7 – والعقل موهبة من الله : فيستخدم الذكاء فى الخير ، لا فى الشر ( المجرمون ) وتدبير المؤمرات ( أخيتوفل + إيزابل ) ، وضرر الآخرين ( مكر رجال الدين اليهودى على المسيح ) .

    8 – والأخترعات : قد تستخدم فى الخير ، وفى الشر ، كالطاقة الذرية ، والفضائيات والأنترنت والكمبيوتر ، وكل وسائل ثورة الإتصالات الحديثة .

    """""
    انتهى الاقتباس +++
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-06-2010, 03:50 PM

ود الباوقة
<aود الباوقة
تاريخ التسجيل: 21-09-2005
مجموع المشاركات: 46640

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    والله كلامك دا بعدين بتاباه

    حصل نفسك قبل الغرغرة

    حيث لن ينفع الندم

    حصل نفسك وبطل لولوة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-06-2010, 00:11 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: ود الباوقة)

    أحبائى الكرام ..

    هذه أيضاً قناة جميلة .. يمكنكم مشاهدة وسمع كلمة منفعة ..

    http://hopesat.tv/A_Live.php

    والرب يبارك حياتكم ..

    أخوكم وعمكم
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-06-2010, 00:15 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى ..

    أسف قد نسيت ذكر اسم المحطة التلفزيونية ..
    هى قناة الرجاء ...

    http://hopesat.tv/A_Live.php

    والرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-06-2010, 11:01 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-06-2010, 02:12 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)


    أحبائى الكرام ..
    ما أجمل كلمات الكتاب المقدس وما أجمل كلماته إذا ما أعطيناه بعضاً من الوقت
    لكى نتمعن فى كلماته ، كلمة ، كلمة ..
    فهذه الجملة التى قيلت للأعمى عندما كان يصرخ بلجاجة الى يسوع طالباً أن يهبه
    نعمة البصر .. فكان يصرخ ويصرخ دون توقف ..
    وفجأة جاءه الجواب قائلاً له :

    قم هوذا يناديك ..
    هذا .. وهذه الرسالة استلمتها .. وقلت فى نفسى أن أقاسمكم هذه الأخبار السارة
    والرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم
    ارنست

    """"""""
    هوذا يناديك



    كلما كان يسوع يتجول في مكان كان يصنع بقدرتة كل أمرٍ مستعصى ،كان يشفي الأمراض، كان يعطي السلام ، ويشبع الجياع ،هذا كله جعل الشعب يجتمعون حوله بأستمرار وكان " الجمع يزحمة " وفي احدى المرات كان يمر من احدى الاماكن كان هناك رجلاً أعمى يستعطى بجانب الطريق لعل أحد يسأل علية ، معطياً إياه أي حسنة ، هذا سمع بيسوع مقبلا وصوت جمع عظيم يزاحمونه ،فيهم من يطلب منه أن يشفي أبنه ،أو يحل مشكلاته ، أو من هو بحاجه ماسة إلى لمس هدب ثوبة...

    بدأ هذا الرجل ينسى أن يطلب حسنتة من الناس ،لكنة قرر أن يتقابل شخصياً مع يسوع ،يتقابل مع مصدر الامل والنور ، بدأ يصرخ بشدة لعل يسوع يسمعة وسط هذا الجمع العظيم ، وتصارع مع نفسه مرة ومرات ولكن لقي تحدي من البعض ، ربما قال له البعض "ليس ليسوع وقتٍ لك "أو قال له الاخرون "أنه لايسمعك الجمع يزحمه".

    عــــزيــزي القــارىء

    لم يشعر هذا الرجل الأعمى بالاحباط نتيجة لتلك الاقاويل ،لكنه ظل ينادي وينادي يسوع، الذى بدور وقف يسوع ونادى عليه ،لم يستطع يسوع أن يترك صوت هذا المسكين ويعبر ، ولكنه وقف يناديه، لم يستطع الجمع الكثير أن يوقفه لكنه أستطاع يسوع أن يقف أمام صوت يناديه ،
    ذهب التلاميذ إلى هذا الرجل وهم يعلنون له اجمل عباره كان يتمنى هذا الرجل أن يسمعها وهي: "قم هوذا يُناديك"

    هل تشعر بمقدار فرحة هذا الرجل ،أنها أعظم عطية أنتظرها لوقت طويل.

    هل تشعر بمقدار معاناتك أن الرب لا يسمع لك ؟
    هل تفكر في كلام من حولك أن صراخك ليس له مكان أمام الله ؟
    هل تشعر أن الرب يتجاهلك وينساك؟
    هل تشعر أن صوتك غير مسموع عند الرب لأن الجمع يزحمه؟

    أريد أن اتحدث لك بهذه الكلمات الرائعة إن صوتك هو موضوع أهتمام الله
    وثق في كلمات الكتاب المقدس القائلة " القلب المنكسر والروح المنسحقة لا تحتقرهما يا الله"
    فتعال إليه لتسمع مرة أخرى هذه الكلمات "قم هوذا يناديك "

    """""""
    انتهى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-06-2010, 02:16 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى ...
    الآن وعلى قناة الكرمة .. فى لقاء جميل مع
    أبينا مكارى يونان .. وكم هى جميلة طريقته
    التلقائية و دون أى تكلف فى الكلام ..

    http://www.alkarmatv.com/index.php/home/watch_alkarma_tv.html

    الرب يبارك حياتكم
    أخوكم وعمكم
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-06-2010, 05:10 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى ..
    إقرأوا هذه الكلمات الجميلة ..
    فلنلاحظ أفعالنا .. وأعمالنا .. وضمائرنا ..

    قد استلمت هذه الكلمات .. وكما عودناكم .. لنتقاسم هذه البركات فى هذه التعاليم الروحية الجميلة ..
    لأن الجسد سيفنى .. أما الروح فباقية ..

    فليتنا نعى .. ونسأل أنفسنا سؤالاً واحداً .. هل أنت ضامن حياتك الأبدية ؟؟؟؟ ...
    أخشى أن تضيع منك هذه الفرصة .. وتطلب منك نفسك الليلة .. فكر أخى .. وابحث .. ما هو الطريق السليم للحياة الأبدية ؟؟ ..
    لأن العمر غير مضمون .. هل يضمن أى شخص عمره ؟؟
    وهكذا الذى يبذر خيراً سيحصد خيرا .. والذى يبذر شراً ، سيحصد شراً ..

    لا أريد الاطالة عليكم .. ولكن اقرأوا هذه الكلمات .. وليتنا نعيشها بكياننا ..
    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم
    ارنست
    """"""""""""""

    لاحظ أعمالك

    " الزارع إثماً يحصد بلية " ( أم 22 : 8 )


    + كلمة المنفعة – هذا اليوم – تحتاج منا إلى وقفة تأمل طويلة ومُتعمقة ، بسبب أهميتها للنفس البشرية .

    + والدرس المُستفاد ، هو أن الإنسان الحكيم ( روحياً ) لا يقدم على عمل شئ ، أو لإتخاذ قرار هام يمس مستقبله الأرضى أو الأبدى ، إلاّ بعد درس وفحص ، وسؤال أهل الإختصاص ، وكذلك ضرورة الأسترشاد بالرب ، وبخدامه الأمناء ، والأهل الحكماء ، والأصحاب والزملاء الأوفياء ، الذين نثق فى سلامة مشورتهم وحكمتهم وخبرتهم .

    + ويقول سليمان الحكيم إنه " توجد طريق تبدو للإنسان ( أنها ) مستقيمة ، وعاقبتها طرق الموت " ( أم 16 : 25 ) .

    + وأرجوك ( ياأخى / ياأختى ) أن تعرف نتيجة ما أنت مُقدِم عليه ، قبل تنفيذه ، فمن المعروف أن " أجرة الخطية موت " ( رو 6 : 23 ) ، وتقود حتماً للمرض البدنى والنفسى ، والموت العاجل ( التدخين وأدمان المكيفات والمسكرات ) !! كما قال القديس بولس الرسول للكل ، بروح المنطق :

    · " إن نهاية تلك الأمور هى الموت ( الهلاك الأبدى ) .... " ( رو 6 : 21 ) .

    · " ونهايتهم تكون حسب أعمالهم ( الصالحة أو الطالحة ) ... " ( 2 كو 11 : 15 ) وهذا هو العدل الإلهى فعلاً .

    + وهناك كثير من آيات الكتاب المقدس ، تحذرنا من نتائج أعمالنا :

    · فقد قال سليمان الحكيم ، أن " الزارع إثماً يحصد بَلّية " ( أم 22 : 8 ) .

    · " عملك يرتد على رأسك " ( عوبديا 1 : 15 ) وهو المنطق بعينه .

    · " وما يزرعه الإنسان ، إياه يحصد " ( غل 6 : 7 ) .

    · " لا يجنون من الشوك عنباً ، ولا من الحسك تيناً " ( مت 7 : 16 ) . فالشر والخلافات ، والقضايا ، نتائجها الشريرة معروفة للكل .

    · " الزارعون شقاوة يحصدونها " ( أم 22 : 8 ) .

    · " من يزرع لجسده ( شهواته ) يحصد فساداً ، ومن يزرع للروح ( لنموها ) يحصد حياة أبدية " ( غل 6 : 8 ) .

    + وتذكروا طاعة حواء وآدم لإبليس ، بدون تفكير ، أو استشارة الرب !!

    + وزواج أولاد الله من الشريرات ، ونتيجته حدوث طوفان العالم .

    + وقال الملك الظالم أدونى بازق : " كما فعلتُ هكذا جازانى الله " ( قض 1 : 7 ) . فالجزاء دائماً من جنس العمل .

    + وتأمل ما جرى لشاول الملك ، ولداود ، وشمشون ونابال ، ويونان ، وهامان ، وخراب أورشليم وتشتت اليهود ، لعدم طاعة المسيح .

    + وتأمل أيضاً ، نتيجة توبة أغسطينوس ، وموسى الأسود ، وتائيس .... وغيرهم كثيرين .

    + وقال الحكيم يشوع بن سيراخ : " فى كل أعمالك ، أذكر أواخرك دائماً ، فلن تخطئ أبداً " ( سى 7 : 40 ) .

    + وقال قداسة البابا شنودة الثالث : " مصير الجسد أنه سينتهى ( سيأكله الدود ) فياليته ينتهى فى عمل صالح " . وهو درس لنا جميعاً .


    """""""""""""""""""""
    انتهى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-06-2010, 05:15 AM

ود الباوقة
<aود الباوقة
تاريخ التسجيل: 21-09-2005
مجموع المشاركات: 46640

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    Quote: هذه أيضاً قناة جميلة .. يمكنكم مشاهدة وسمع كلمة منفعة


    نحن قناتنا الجميلة ( ساهور )


    الحق نفسك يا زول قبل الغرغرة ...

    الحق نفسك والله بعدين لا ينغعك اسطفنوس

    ولا القمص مجروس
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-06-2010, 01:49 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: ود الباوقة)

    هذه قصة يمكن أن نستفيد منها كثيراً ..
    فهموم الحياة قد تجعلنا نفقد الأمل فى الخالق ..
    وقد نصاب بالاحباط الشديد .. ولكن إن
    كان لنا إيمان .. فقط نفعل المطلوب منا
    ونواصل المسيرة بايمان تام .. ونتأكد
    بأن الله معنا ..

    ودمتم أحبائى
    أخوكم وعمكم
    ارنست
    """"""""""""""""


    وقع حصان أحد المزارعين في بئر مياه عميقة ولكنها جافة

    بدأ الحيوان بالصهيل .... واستمر هكذا عدة ساعات
    كان المزارع خلالها يبحث الموقف ويفكر كيف يستعيد الحصان؟
    ولم يستغرق الأمر طويلاً كي يقنع نفسه بأن الحصان قد أصبح عجوزاً
    وأن تكلفة استخراجه تقترب من تكلفة شراء حصان آخر
    هذا إلى جانب أن البئر جافة منذ زمن طويل وتحتاج إلى ردمها بأي شكل.
    وهكذا نادى المزارع جيرانه وطلب منهم مساعدته في ردم البئر
    كي يحل مشكلتين في آن واحد، التخلص من البئر الجاف ودفن الحصان
    وبدأ الجميع بالمعاول والجواريف في جمع الأتربة والنفايات وإلقائها في البئر

    في بادئ الأمر، أدرك الحصان حقيقة ما يجري
    حيث أخذ في الصهيل بصوت عال يملؤه الألم وطلب النجدة
    وبعد قليل من الوقت اندهش الجميع لانقطاع صوت الحصان فجأة
    وبعد عدد قليل من الجواريف، نظر المزارع إلى داخل البئر وقد صعق لمارآه

    فقد كان الحصان مشغولا بهز ظهره
    فكلما سقطت عليه الأتربة يرميها بدوره على الأرض
    ويرتفع هو بمقدار خطوة واحدة لأعلى وهكذا استمر الحال
    الكل يلقي الأوساخ إلى داخل البئر فتقع على ظهر الحصان
    فيهز ظهره فتسقط على الأرض حيث يرتفع خطوة بخطوة إلى أعلى
    وبعد الفترة اللازمة لملء البئر
    اقترب الحصان للاعلى و قفز قفزة بسيطة وصل بها إلى خارج البئربسلام

    كذلك الحياة تلقي بأوجاعها وأثقالها عليك
    كلما حاولت أن تنسى همومك فهي لن تنساك
    وسوف تواصل إلقاء نفسها
    وكل مشكلة تواجهك في الحياة هي حفنة تراب
    يجب أن تنفضها عن ظهرك حتى تتغلب عليها
    وترتفع بذلك خطوة للأعلى
    انفض جانباً وخذ خطوة فوقه
    لتجد نفسك يوماً على القمة
    لا تتوقف ولا تستسلم أبدا
    مهما شعرت أن الآخرين يريدون دفنك حيّاً
    اجعل قلبك خالياً من الهموم
    اجعل عقلك خالياً من القلق
    عش حياتك ببساطة
    أكثر من العطاء وتوقع المصاعب
    توقع أن تأخذ القليل
    توكل على الله واطمئن لعدالته

    """""""""""""""
    انتهى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-06-2010, 03:28 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى الكرام ..

    هذه قصة حقيقية للبابا المتنيح ( الراحل ) الذى سبق البابا الحالى شنودة ..
    كانت للبابا كيرلس السادس معجزات لا تحصى ولا تعد .. بدليل أن أحد
    أصدقائى المقربين ، قص علىّ معجزة حدثت له .. وأخبره البابا كيرلس
    السادس بأن أشياء ستجدث له .. وبالفعل حدثت كلها ..

    وهذه ، قصة واقعية استلمتها عبر الايميل :
    الرب يبارك حياتكم ..
    وصلوات البابا كيرلس تكون معنا جميعاً .. آمين ..

    أخوكم وعمكم
    أرنست
    """""""""""""""
    سيدة فاضلة ظهر لها عدد من الدمامل في جسمها

    ولكنها أخذت الأمر ببساطة وأهملت الأمر .

    . انه مجرد عدة دمامل .. ولكن

    مع الوقت زادت وكثرت في جسمها

    وأصبح ألمها مثل نخز الإبر..

    وفارقت عينيها راحة السرير وأصبح النعاس

    بالنسبة لها من الأمور المستحيلة بسبب شدة الألم
    ذهبت إلي دكتور متخصص في الإمراض الجلدية

    ولكن دون جدوي وبدات دوامة العلاج

    ( اشعاعات.. تحاليل.. الخ )

    والتقرير النهائي انة مرض فريد ونادر من نوعه..

    . انه سرطان تحت الجلد..

    .وليس له علاج ...

    وعليها ان تنتظر الموت...

    وساءت حالتها جدا وتغير لون جسمها الي اللون الازرق

    وفقدت شهية الاكل.. تدهورت نفسيتها بشكل رهيب ..
    الأ انها كانت تحب البابا كيرلس السادس

    محبة عجيبة الشكل

    ودخلت عليها ابنتها ذات صباح

    ووجدتها تتكلم الي صورة البابا كيرلس السادس

    وهي تقول له

    انا عشمانة فيك وانا عارفه انى هاموت هاموت

    لكن بلاش العذاب اللي انا فيه..

    فقالت لها ابنتها انتي يا ماما بتحبي البابا كيرلس خالص...

    خذي الصورة دي ضعيها تحت المخدة...

    ( صورة جيب صغيرة)

    فاخذتها الام المريضه ووضعتها تحت المخدة ...

    ونامت الام المريضه وحلمت بان البابا كيرلس

    يجول في حجرتها حاملا المجمرة....

    فقالت له بركاتك ياسيدنا...

    فقال لها متخافيش...

    انتي هاتخفي وتقومي...
    فاستيقظت الام وقصت علي اولادها هذا الحلم

    فقالوا لها هذا نتيجة التفكير و الكلام عنة امس

    ولم يعيروا الامر أي اهتمام.

    ولكن الاْم تذكرت الصورة الصغيرة الموجودة

    تحت المخدة فوضعت يدها تحت المخدة

    فلم تجدها فاحتارت... اين ذهبت؟...

    واخيرا احست باْنة يوجد شيْ صغير لاصق علي ظهرها..

    فنادت علي ابنتها لتري ماهو؟

    فقالت لها ابنتها بعد ان راتة انها

    صورة البابا كيرلس ملزوقة علي ظهرها

    فحاولت خلعها لكنها سببت لها بعض الالام ...

    فتركتها. لكن في اليوم التالي

    وجدوا الصورة مخلوعة من مكانها

    وملصوقة في مكان جديد

    وفي نفس الوقت مكان الصورة المخلوعة

    بلا أي الم او ظهور اثار دمامل او مرض ...

    وهكذا ظلت صورة البابا كيرلس تنتقل علي دماملها

    ( اقصد سرطانها الجلدي )

    الي ان قضي علية تماما...

    ومازالت هذة السيدة تتمتع بصحة جيدة

    بعد ان اعلن الطب فشله

    ولكن البابا كيرلس اقوي من سرطان الجلد

    وتحققت رويتها للبابا كيرلس

    بركه وشفاعه البابا كيرلس

    مع جميعنا آمين

    """"""""""""""
    انتهى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-06-2010, 02:27 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى الكرام ..

    نحن كمسيحيين نؤمن بأن رجال الله القديسين .. والذين تركوا العالم بما فيه
    راحوا يجولون فى البرارى والصحارى .. يتعبدون لله فقط .. ووصلوا الى
    درجة سامية من النسك والعبادة .. الى درجة يصبحون كأرواح تعيش
    على الأرض .. تسافر من مكان الى آخر .. بالروح .. وهكذا نسميهم
    " بالسواح " .. أى يسيحون فى الأرض .. من مكان الى آخر ..

    وهذه قصة " أبانفر السائح "
    اقرأوها ..
    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم ..
    ارنست
    """""""""""""""

    اليوم السادس عشر من شهر بؤونه المبارك

    نياحة القديس أبانفر السائح

    فى مثل هذا اليوم تنيح الأب الفاضل صاحب الذِكر الجميل والشيخوخة الصَّالحة القديس أبانفر السائح ببرية الصعيد. وذلك قد ذكره القديس بفنوتيوس الذى حركته نعمة الله شوقاً إلى رؤية عبيد الله السواح. فأبصر جماعة منهم. ومن بينهم القديس أبانفر وكتب قصصهم. وقال أنه دخل البرية مرة ووجد عين ماء ونخلة ورأى القديس مقبلاً إليه عرياناً ومستتراً بشعر رأسه ولحيته. فلمَّا رآه الأب بفنوتيوس خاف وظنه روحاً. فشجَّعه القديس ، وصلَّب أمامه ، وصلَّى الصلاة الربانية ، ثم قال له : " مرحباً بك يا بفنوتيوس ". فلمَّا دعاه باسمه هدَّأ روعه. ثم صليا وجلسا يتحدثان بعظائم الله. فسأله بفنوتيوس أن يعرفه عن سيرته، وكيف وصل إلى هناك. فأجابه: " إنني كنت فى دير رهبان أتقياء قديسين، فسمعتهم ينعتون سكان البريَّة السواح بكل الأوصاف الجميلة. فقلت لهم: وهل يوجد من هو أفضل منكم. فأجابوا نعم. سكان البريَّة السواح، لأننا نحن قريبون من العالم. إن ضاق صدرنا وجدنا من يُعزينا. وإن مرضنا وجدنا من يفتقدنا. وإن تعرينا وجدنا من يكسونا. أما سكان البريَّة، فليس لهم شئ من ذلك. فلما سمعت منهم هذا جزع قلبي. ولما كان الليل أخذت قليلاً من الخبز، وخرجت من الدير، ثم صليت إلى السيِّد المســيح أن يهديني إلى موضع أُقيـم فيه، فسهَّـل لي الـربّ أن وجدت رجلاً قديساً. فأقمت عنده حتى علَّمني كيف تكون السياحة. وبعد ذلك أتيت إلى هنا فوجدت هذه النخلة وهذه العين. تطرح النخلة اثني عشر عرجوناً فى كل سنة. فيكفيني كل عرجون شهراً. وأشرب الماء من هذه العين. ولي اليوم ستون سنة لم أرَ وجه إنسان سواك. وبينما هما يتحدثان بهذا نزل ملاك الربِّ، وأعلم القديس أبانفر بقُرب نياحته. وفى الحال تغير لونه وصار شبه نار. ثم أحنى ركبتيه وسجد للربِّ. وبعد أن ودَّع القديس بفنوتيوس، أسلم روحه الطاهرة، فكفَّنه القديس بفنوتيوس ودفنه فى مغارته، ورغب أن يسكن موضعه. ولكن بعدما دفنه نشفت النخلة وسقطت، أما عين الماء فجفت. وكان ذلك بتدبير من الله ليعود القديس بفنوتيوس إلى العالم ويبشرهم بذكر السواح القديسين الذين رآهم.

    " صلاتهم تكون معنا. ولربنا المجد دائماً. آمين. "

    """"""""""""""""""""
    انتهى ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-06-2010, 10:04 PM

ود الباوقة
<aود الباوقة
تاريخ التسجيل: 21-09-2005
مجموع المشاركات: 46640

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    Quote: الأ انها كانت تحب البابا كيرلس السادس



    سبحان الله

    بابا و( كيرلس )

    وكمان تحبو

    Quote: فقالت له بركاتك ياسيدنا...

    فقال لها متخافيش...


    صبرنا على التبشير كمان جابت ليها دجل وشعوذة

    Quote: وتحققت رويتها للبابا كيرلس

    بركه وشفاعه البابا كيرلس

    مع جميعنا آمين


    والله يا ارنست الكلام دا بعدين بتنكرو

    يوم تقف بين يدي الله
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-06-2010, 01:51 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: ود الباوقة)

    أحبائى الكرام ..

    اليوم الجمعة .. وموعدنا مع أبينا المبارك مكارى يونان ..
    وبعد ساعة تقريبا من الآن على قناة الكرمة .. وعلى هذا الرابط:

    http://www.alkarmatv.com/index.php/home/watch_alkarma_tv.html

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-06-2010, 09:30 PM

ود الباوقة
<aود الباوقة
تاريخ التسجيل: 21-09-2005
مجموع المشاركات: 46640

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    Quote: اليوم الجمعة


    واللامة مجتمعة


    وحبيبي البريدو في مدني شارع الدباغة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-06-2010, 04:35 AM

Sabri Elshareef

تاريخ التسجيل: 30-12-2004
مجموع المشاركات: 21083

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: ود الباوقة)

    Quote: والله كلامك دا بعدين بتاباه

    حصل نفسك قبل الغرغرة

    حيث لن ينفع الندم

    حصل نفسك وبطل لولوة




    ود الباوقه
    تحياتي

    اتمني ان تتهذب وان تدع الانسان يبشر بما يراه من دين او عدم اديان
    ما تفعله هو حقيقي يعكس الهمجية ونفس غير مهذبه تجاه الاخر

    لك اية في القران تقول لكم دينكم ولي دين

    واخري تقول من شاء فاليؤمن ومن شاء فاليكفر

    واخري تقول ذكر انما انت مذكر لست عليهم بمسيطر الا من تولي وكفر فيعذبه الله العذاب الاكبر

    فهنا دع الخلق للخالق
    وكفاية ايذاء للاخرين



    معليش عم ارنست لم احيييك ودخلت اليك بعد طول غياب

    اتمني الهداية لي ولك وللاخرين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-06-2010, 06:11 AM

بهاء الدين سليمان

تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 1095

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sabri Elshareef)

    موقف شيخ الإسلام ابن تيمية وعلماء الإسلام من دعوة حرية التدين وأخوة ومساواة الأديان


    Quote: الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه.

    أما بعد:

    فيقول شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله - في مجموع الفتاوى ( 28/523-525 ) وهو يتحدث عن ديانة التتار وعقائدهم ومساوتهم بين الأديان :

    " فَهُمْ يَدَّعُونَ دِينَ الْإِسْلَامِ وَيُعَظِّمُونَ دِينَ أُولَئِكَ الْكُفَّارِ عَلَى دِينِ الْمُسْلِمِينَ وَيُطِيعُونَهُمْ وَيُوَالُونَهُمْ أَعْظَمَ بِكَثِيرِ مِنْ طَاعَةِ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَمُوَالَاةُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْحُكْمُ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَ أَكَابِرِهِمْ بِحُكْمِ الْجَاهِلِيَّةِ لَا بِحُكْمِ اللَّهِ وَرَسُولِهِ .

    وَكَذَلِكَ الْأَكَابِرُ مِنْ وُزَرَائِهِمْ وَغَيْرِهِمْ يَجْعَلُونَ دِينَ الْإِسْلَامِ كَدِينِ الْيَهُودِ وَالنَّصَارَى وَإِنَّ هَذِهِ كُلَّهَا طُرُقٌ إلَى اللَّهِ بِمَنْزِلَةِ الْمَذَاهِبِ الْأَرْبِعَةِ عِنْدَ الْمُسْلِمِينَ .

    ثُمَّ مِنْهُمْ مَنْ يُرَجِّحُ دِينَ الْيَهُودِ أَوْ دِينَ النَّصَارَى وَمِنْهُمْ مَنْ يُرَجِّحُ دِينَ الْمُسْلِمِينَ وَهَذَا الْقَوْلُ فَاشٍ غَالِبٌ فِيهِمْ حَتَّى فِي فُقَهَائِهِمْ وَعُبَّادِهِمْ لَا سِيَّمَا الْجَهْمِيَّة مِنْ الِاتِّحَادِيَّةِ الْفِرْعَوْنِيَّةِ وَنَحْوِهِمْ فَإِنَّهُ غَلَبَتْ عَلَيْهِمْ الْفَلْسَفَةُ .

    وَهَذَا مَذْهَبُ كَثِيرٍ مِنْ الْمُتَفَلْسِفَةِ أَوْ أَكْثَرِهِمْ وَعَلَى هَذَا كَثِيرٌ مِنْ النَّصَارَى أَوْ أَكْثَرُهُمْ وَكَثِيرٌ مِنْ الْيَهُودِ أَيْضًا ؛ بَلْ لَوْ قَالَ الْقَائِلُ : إنَّ غَالِبَ خَوَاصِّ الْعُلَمَاءِ مِنْهُمْ وَالْعِبَادِ عَلَى هَذَا الْمَذْهَبِ لِمَا أَبْعَدَ .

    وَقَدْ رَأَيْت مِنْ ذَلِكَ وَسَمِعْت مَا لَا يَتَّسِعُ لَهُ هَذَا الْمَوْضِعُ .

    وَمَعْلُومٌ بِالِاضْطِرَارِ مِنْ دِينِ الْمُسْلِمِينَ وَبِاتِّفَاقِ جَمِيعِ الْمُسْلِمِينَ أَنَّ مَنْ سَوَّغَ اتِّبَاعَ غَيْرِ دِينِ الْإِسْلَامِ أَوْ اتِّبَاعَ شَرِيعَةٍ غَيْرِ شَرِيعَةِ مُحَمَّدٍ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَهُوَ كَافِرٌ وَهُوَ كَكُفْرِ مَنْ آمَنَ بِبَعْضِ الْكِتَابِ وَكَفَرَ بِبَعْضِ الْكِتَابِ كَمَا قَالَ تَعَالَى : { إنَّ الَّذِينَ يَكْفُرُونَ بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَيُرِيدُونَ أَنْ يُفَرِّقُوا بَيْنَ اللَّهِ وَرُسُلِهِ وَيَقُولُونَ نُؤْمِنُ بِبَعْضٍ وَنَكْفُرُ بِبَعْضٍ وَيُرِيدُونَ أَنْ يَتَّخِذُوا بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلًا } { أُولَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ حَقًّا وَأَعْتَدْنَا لِلْكَافِرِينَ عَذَابًا مُهِينًا } .
    وَالْيَهُودُ وَالنَّصَارَى دَاخِلُونَ فِي ذَلِكَ وَكَذَلِكَ الْمُتَفَلْسِفَةُ يُؤْمِنُونَ بِبَعْضِ وَيَكْفُرُونَ بِبَعْضِ .

    وَمَنْ تَفَلْسَفَ مِنْ الْيَهُودِ وَالنَّصَارَى يَبْقَى كُفْرُهُ مِنْ وَجْهَيْنِ .

    وَهَؤُلَاءِ أَكْثَرُ وُزَرَائِهِمْ الَّذِينَ يُصْدِرُونَ عَنْ رَأْيِهِ غَايَتُهُ أَنْ يَكُونَ مِنْ هَذَا الضَّرْبِ فَإِنَّهُ كَانَ يَهُودِيًّا مُتَفَلْسِفًا ثُمَّ انْتَسَبَ إلَى الْإِسْلَامِ مَعَ مَا فِيهِ مِنْ الْيَهُودِيَّةِ وَالتَّفَلْسُفِ وَضَمَّ إلَى ذَلِكَ الرَّفْضَ .

    فَهَذَا هُوَ أَعْظَمُ مَنْ عِنْدَهُمْ مِنْ ذَوِي الْأَقْلَامِ وَذَاكَ أَعْظَمُ مَنْ كَانَ عِنْدَهُمْ مِنْ ذَوِي السَّيْفِ . فَلْيَعْتَبِرْ الْمُؤْمِنُ بِهَذَا .

    وَبِالْجُمْلَةِ فَمَا مِنْ نِفَاقٍ وَزَنْدَقَةٍ وَإِلْحَادٍ إلَّا وَهِيَ دَاخِلَةٌ فِي اتِّبَاعِ التَّتَارِ

    لِأَنَّهُمْ مِنْ أَجْهَلِ الْخَلْقِ وَأَقَلِّهِمْ مَعْرِفَةً بِالدِّينِ وَأَبْعَدِهِمْ عَنْ اتِّبَاعِهِ وَأَعْظَمِ الْخَلْقِ اتِّبَاعًا لِلظَّنِّ وَمَا تَهْوَى الْأَنْفُسُ .اهـ.

    وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-06-2010, 06:42 AM

عمار يس النور
<aعمار يس النور
تاريخ التسجيل: 14-07-2006
مجموع المشاركات: 1852

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: بهاء الدين سليمان)

    Quote: اتمني ان تتهذب وان تدع الانسان يبشر بما يراه من دين او عدم اديان
    ما تفعله هو حقيقي يعكس الهمجية ونفس غير مهذبه تجاه الاخر


    أنت لست سوى منافق و بائس

    أين كنت عندما كان عمك أرنست يسئ إلى رسولنا الكريم.

    هل ترضى له ان يبشر بدينه ولا يحترم نبينا الكريم؟


    أين هي روح التهذيب الذي تدعيه و يدعيه عمك ارنست و هو يتجاهل طلبنا له بكل تهذيب ان يحذف رابط زكريا بطرس سئ الذكر و الذي يظهر فيه وهو يسخر من رسولنا الكريم

    اقولها لك مرة اخرى انت منافق و بائس.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-06-2010, 09:42 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: عمار يس النور)

    الأخ الحبيب صبرى الشريف ،

    يا سلام يا أخى ،
    شكراً لردكم الكريم والذى يطمئننا إن الدنيا مازالت بخير ..
    تعرف يا أخى صبرى .. مثل كلماتكم هذه تذكرنى بالسودان القديم وأهله الطيبين ..
    أيام كنا نعيش سوياً .. دون أى تفرقة ..
    للأسف ، الآن انقلبت الأمور رأساً على عقب ..

    حقيقة أخى ، لماذا يقشعر بدن المتأسلم من كلمة تبشير ..
    لماذا .. !! ..
    يا أخى .. هم يمرحون .. يصولون ويجولون فى شتى وسائل
    الأعلام تحت شعار الدعوة الاسلامية .. وهذا من حقهم ..
    ثم شيوخهم فى الجوامع .. ينعتون المسيحيين بالكفار والمشركين ..
    والدعوات .. مثل .. يا الله ثكل نساءهم .. يتم أطفالهم .. الخ .. الخ ..

    وأنا عندما أجد هذه الساحة البسيطة تستكثرونها علىّ !!!
    فنحن يا أخى لا نشتم ولا نتعدى على أحد ..

    والغريب يا أخى صبرى ..
    حتى البوست الذى فتحته لا يسلم من تعدياتهم ..
    وعندما أضع الرابط .. صدقنى أضعه من أجل عظة وصلوات
    أبينا الوقور مكارى يونان .. إلا قد يدخل انسان فى وقت آخر
    وقد يكون فيه أبونا زكريا .. هل أذنبت ؟
    ثم أن أبانا زكريا .. كما قال انه يأتى بالمراجع من أمهات
    كتب الاسلام ..
    ولكن ماذا أقول .. فليسامحهم الله ..
    فأنا لا أرد على كلماتهم ..
    ولكن الله قادر .. وهو فاحص القلوب والكُلى ..

    المهم .. آسف لاقحامك فى الموضوع .. والذى جعل
    طرف السوط يلحقك ..
    معليش يا صبرى ..
    فاصبر على ما يأتى الزمان به ..
    صبر الحسام بكف الدارع البطل

    الرب يبارك حياتك ..
    أخوك
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-06-2010, 09:53 AM

عمار يس النور
<aعمار يس النور
تاريخ التسجيل: 14-07-2006
مجموع المشاركات: 1852

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    Quote: ولكن ماذا أقول .. فليسامحهم الله ..
    ها انت مرة أخرى تدعي المسامحة التي لا تملك منها اي شئ.


    Quote: وقد يكون فيه أبونا زكريا .. هل أذنبت ؟
    ثم أن أبانا زكريا .. كما قال انه يأتى بالمراجع من أمهات
    كتب الاسلام ..


    أنت كاذب مثل أبيك زكريا بطرس.
    الرابط الذي طلبنا منك ان تسحبه كان فيه إساءه واضحة لنبينا الكريم. و رفضت هذا لذلك عاملناك بالمثل. و كشفنا لك من هو قسك الكذاب الاشر زكريا بطرس وفضحنا كذبه و كذبك و أثبتنا ان الكذب عندك عقيدة تؤمن بها لتروج بها على دينك.

    تأكد إذا جلست هنا 1000 عام تبشر فلن تنجح مع شخص واحد و ذلك لانك لا تملك الحجة و لا المنطق. كل ما تملكه هو ان تشير إلى الروح القدس.

    Quote: فأنا لا أرد على كلماتهم ..


    أنت لا ترد لانك لا تملك ردا او دليلا.
    كما انك لا تعرف كتابك المقدس.
    لو كنت تعرفه كنت علمت انك مطالب في اي وقت و في كل حين على السؤال عن سبب الرجاء الذي فيكم.

    "مستعدين دائماً لمجاوبة كل من يسألكم عن سبب الرجاء الذى فيكم بوداعة وبخوف " ( ابط 15:3 )

    Peter 15:3
    New International Version (©1984)
    But in your hearts set apart Christ as Lord. Always be prepared to give an answer to everyone who asks you to give the reason for the hope that you have. But do this with gentleness and respect,
    New Living Translation (©2007)
    Instead, you must worship Christ as Lord of your life. And if someone asks about your Christian hope, always be ready to explain it.

    English Standard Version (©2001)
    but in your hearts honor Christ the Lord as holy, always being prepared to make a defense to anyone who asks you for a reason for the hope that is in you; yet do it with gentleness and respect,

    New American Standard Bible (©1995)
    but sanctify Christ as Lord in your hearts, always being ready to make a defense to everyone who asks you to give an account for the hope that is in you, yet with gentleness and reverence;

    International Standard Version (©2008)
    Instead, exalt the Messiah" as Lord in your lives. Always be prepared to give a defense to everyone who asks you to explain the hope you have



    فأنت مطالب و بنص كتابك ان تجاوبني:

    أين قال المسيح :
    أنا الله الإبن ؟
    أنا الله الكلمة؟
    أنا الله الروح القدس؟
    أين تحدث عن خطيئة ادم الاصلية و التي تقوم نظرية التجسد على أساسها ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-06-2010, 08:25 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: عمار يس النور)

    أحبائى الكرام ،

    حلقة اليوم عن ضبط النفس .. كيف يمكن للانسان أن يضبط لسانه ويكبحه عن
    النطق بألفاظ نابية فى ساعة الغضب ...!!!

    وهكذا .. أرجو قراءة هذه الكلمات ..

    والله يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم
    ارنست

    """"""""""

    ضبط النفس

    " الضابط شفتيه عاقل" ( أمثال 10 : 19 )

    + نتحدث اليوم عن ضرورة ضبط النفس ، وهى إحدى ثمار الصوم السليم ، وهى فضيلة جميلة تقى المرء من متاعب وخطايا كثيرة ، وأمتدحها سليمان الحكيم وقال :

    · " البطئ الغضب ، خير من الجبار ، ومالك روحه خير ممن يملك مدينة " ( أم 16 : 32 ) .

    + فمن هو الذى يضبط نفسه ؟ وفى أى مجال ؟! نرى ذلك فيما يلى :

    ( 1 ) ضبط اللسان :
    · " كثرة الكلام لا تخلو من معصية ، أما الضابط شفتيه فعاقل " ( أم 10 : 19 ) .
    · " اللسان لا يستطيع أحد أن يُذلله ، هو شر لا يُضبط ( بسهولة ) مملوء سُماً مُميتاً " ( يع 3 : 8 ) .
    · " إن كان أحد لا يعثُر فى الكلام ، فذاك رجل كامل ، قادر أن يُلجم كل الجسد أيضاً " ( يع 3 : 2 ) .

    + وتدرب مرنم إسرائيل الحلو ، على ضبط لسانه ، وطلب ( صلى ) وضع باب حصين لشفتيه .

    + والذى يضبط لسانه ، ينجو من خطايا كثيرة جداً ، وتكون له فرصة للتفكير قبل الكلام فى نتائج ما سيقوله ، لأنه : " بكلامك تتبرر وبكلامك تُدان " ( مت 12 : 37 ) . وهو درس هام لكل إنسان ، فى كل زمان ومكان .

    + وقال القديس يوحنا سابا (الشيخ الروحانى) : " سكت لسانك ، لكى يتكلم قلبك مع الله " .
    وأيضاً نقرأ قوله الحكيم : " كثير الكلام يدل على أنه فارغ من داخل ، أى من عمل الصلاة " .

    + وقال أحد الحكماء : " ليس كل ما يُسمع يُقال ، ولا كل ما يُقال يُكتب " . فأخطر الكلام هو المكتوب ، لأنه يصير وثيقة عليك قد تُدينك .

    ( 2 ) ضبط الفكر :
    + أُحرس أفكارك ، ولا تقبل كل فكر شرير يأتى إليك ، قد يضُرك .
    + أحذر من أفكار تُثير الغضب أو الإنتقام ، أو الشهوة ، أو المجد الباطل ، أو طاعة لأفكار الأشرار ، وتجلب العار .

    ( 3 ) ضبط الحواس :
    + الحواس هى أبواب للفكر ، وقد تكون النظرة الأولى صُدفة ، أو بغير إرادتك ، ولكن النظرة الثانية إرادية وستُحاسب عليها .

    + وضبط الحواس يساعد على نقاوة الفكر ، ونقاوة الأحلام والظنون .

    ( 4 ) ضبط المشاعر :
    + إن وجدّت شعوراً خاطئاً ، قد دخل إلى قلبك ، فلا تتجاوب معه ، بل أطرده بسرعة ، أو غيّر الموضوع ، أو فكر فى أمر سماوى طاهر .

    + ليتكم ( يا أخواتى وأخوتى ) تتدربون على تلك الأمور فوراً .

    """"""""""""""""""""
    انتهى +++
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-06-2010, 08:32 PM

ود الباوقة
<aود الباوقة
تاريخ التسجيل: 21-09-2005
مجموع المشاركات: 46640

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    اخي عمار

    ارجو ان تنسحب من هذا البوست الذي

    لا فائدة من ورائه


    مودتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-06-2010, 03:56 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: ود الباوقة)

    أحبائى الكرام ..

    الرب يبارك حياتكم ..

    وهذه مقتطفات من موضوع " الثبات والرسوخ فى الايمان "
    أتمنى أن تكون سبب بركة لكثيرين
    والرب يبارك حياتكم
    أخوكم وعمكم
    ارنست

    """""""""""""""""""


    الثبات والرسوخ

    " كونوا راسخين ، غير مُتزعزعين " ( رومية 15 : 58 )

    + أمر إلهى إلى كل مسيحى ، بعدم التذبذب أو الشك أو القلق ، أو الحيرة ، ببناء أساس روحى عميق ومتين على الصخر ( المسيح ) فلا يتأثر بالزلازل ، ولا بالسيول أو الأعاصير ( زوابع الحياة ) .


    + وقد قدم الرب يسوع مثلاً عظيماً عملياً عن المؤمن الحكيم ، الذى يسمع كلامه ويعمل به :

    *" يشبه إنساناً بنى بيتاً ، وحفر وعمق ّ ، ووضع الأساس على الصخر ، فلما صدم النهر ، ذلك البيت ، فلم يقدر أن يُزعزعه ، لأنه كان مبنياً على الصخر " ( لو 6 : 48 ) . أى ثابتاً فى المسيح .

    *" وكل من يسمع أقوالى ، ولا يعمل بها يُشبه برجل جاهل ( روحياً ) ، بنى بيته على الرمل ( بدون أساس روحى متين ) ، فنزل المطر ، وجاءت ( مياه ) الأمطار ( اكتسحته الهموم ) ، وهبت الرياح ( التجارب الصعبة ) وصدمت ذلك البيت فسقط ، وكان سقوطه عظيماً " ( مت 7 : 24 – 27 ) . وهو يحدث كثيراً فى العالم اليوم .


    + والمؤمن راسخ فى إيمانه المسيحى وعقيدته الأرثوذكسية ( السليمة ) ولا يتأثر بشكوك طوائف منحرفة ، ولا بقراءات عالمية ، ولا بوسائل إعلام شيطانية .

    + ومن أمثلة المتزعزعين ، ديماس الخادم ، ونيقولاوس الشماس ، الميالان لمحبة العالم ( 2 تى 4 : 10 ) ، ( رؤ 2 : 15 ) .

    + على نقيض البابا أثناسيوس الرسولى ، الذى حاربه الهراطقة ، والأباطرة 46 سنة ، وتم نفيه 4 مرات ، ووقف ضد العالم كله ، وسنده الله فنجح فى خدمته ، ولولاه لأنتشرت الأريوسية فى العالم .

    + والمؤمن راسخ فى محبة الله : فلا تفصله عنه ضيقات أو شدائد ، ولا جوع ولا غيره من مشاكل ( رو 8 ) كما فعله القديس بولس . على نقيض خادم كنيسة أفسس ، الذى قال له الرب : " عندى عليك ، أنك تركت محبتك الأولى " ( رؤ 2 : 4 ) ، فمحبته لله كانت وسيلة وليست غاية ، أى مثل الذين لم يحبوا الله فى ذاته ، بل يتخذونه وسيلة لتحقيق أغراضهم . إن هو أعطاهم استمروا فى محبته ، وإلا يتحولون عنه ، أو تبعدهم المشاكل عنه ، مثل بنى إسرائيل ، بعد خروجهم من مصر ، ونسيان جميل الله ، فتذمروا عليه ، من أجل المياه والطعام ، ولذلك كانت علاقتهم به متزعزعة ومذبذبة ، وغير ثابتة فيه .

    + ومثل كثير من الناس الذين يمارسون أسرار الكنيسة ، ويعيشون مع الله عدة أيام ، ثم يعودون لخطاياهم مرة أخرى ، ويكونون أسوأ ، مما كانوا عليه روحياً ، كما وصفهم الوحى المقدس : " مثل ###### قد عاد إلى قيئه ، وخنزيرة مغتسلة ( عادت ) إلى مراغة الحمأة ( التمرغ فى الطين ) ... " ( 2 بط 2 : 22 ) ، ومثلهم المرتدون عن الإيمان ، فى كل زمان ومكان !! .

    + فأثبتوا ( يا أخوتى وأخواتى ) فى الإيمان ، وفى الرب المُحب .

    """"""""""""""""""""
    انتهى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-06-2010, 06:19 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى الكرام ..

    الآن وعلى قناة الكرمة ..

    هناك لقاء على الهواء مع أبينا المبارك
    مكارى يونان ..

    http://www.alkarmatv.com/index.php/home/watch_alkarma_tv.html

    ليتكم تتمتعون بهذا اللقاء كما أنا مستمتع بالمشاهدة ..

    الرب يبارك حياتكم ..
    آمين +++
    أخوكم وعمكم
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-06-2010, 09:11 PM

عمار يس النور
<aعمار يس النور
تاريخ التسجيل: 14-07-2006
مجموع المشاركات: 1852

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    Quote: اخي عمار

    ارجو ان تنسحب من هذا البوست الذي

    لا فائدة من ورائه


    الأخ أبو قوتة

    شكرا لنصيحتك
    كما قلت بالضبط فإن هذا البوست لا فائدة منه و بالطبع لا أضيع فيه وقتي و مجهودي
    و لكنني هنا بصدد كشف كذب هذا المبشر الذي يدعي المحبة و التسامح.


    نبدأ هنا حلقة جديدة منقولة عبارة عن حوار بن أب مسيحي و إبنه عن نبي الإسلام.


    منقول :


    أنا وابني و نبي الإسلام

    بيتر

    أبي لما الإساءة لنبي الإسلام من جانب المسيحيين
    ؟
    عبد المسيح
    لأنه من الأنبياء الكذبة

    بيتر

    من الأنبياء الكذبة !!!!
    عبد المسيح
    نعم ...ولقد تنبأ الكتاب المقدس بظهور أنبياء كذبة
    " يقوم أنبياء كذبة كثيرون و يضلون كثيرين ...متى 24 / 11

    وحذرنا منهم
    ((اِحْتَرِزُوا مِنَ الأَنْبِيَاءِ الْكَذَبَةِ الَّذِينَ يَأْتُونَكُمْ بِثِيَابِ الْحُمْلاَنِ ، وَلَكِنَّهُمْ مِنْ دَاخِلٍ ذِئَابٌ خَاطِفَةٌ! ..متى7/15

    بيتر

    بفرض ان نبي الإسلام من هؤلاء الأنبياء الكذبة ...فهل من الأخلاق والتحضر ان نسبه ونسيء إليه برسم صور كاريكاتيرية مشينة
    ان كان كاذباً حقاً نثبت ذلك بالحجة والبرهان
    لا بالإساءة إليه وتشويه صورته
    ان هذه التصرفات تصرف الضعيف تصرف من لا يملك الحجة ..تصرف حاقد ..حاسد
    عبد المسيح
    ماذا تقول ؟
    بيتر
    الإنسان الذي لا يملك الحجة يدفعه غروره وشعوره بالنقص الى التقليل من الآخرين ...فإذا كانت لنا ملاحظات على عقيدة الإسلام ونبي الإسلام ..فمن واجبنا ان نعلن ذلك وفقاً لمنهج عقلي من خلال حوار متحضر.. وليس بالاستخفاف والهزء والسخرية والإساءة فهذه أساليب من لا يملك الحجة .
    عبد المسيح

    تدافع عن كاذب يا بيتر؟!!
    بيتر

    أنا لا ادفع عنه شخصياً أو عند دينه وإنما أدافع عن الأصول والواجب

    عبد المسيح
    انه يستحق ذلك هذه الرسوم المسيئه
    بيتر

    لكن المسيح لم يقل لنا ذلك
    بل قال
    "35 بَلْ أَحِبُّوا أَعْدَاءَكُمْ وَأَحْسِنُوا وَأَقْرِضُوا وَأَنْتُمْ لاَ تَرْجُونَ شَيْئاً فَيَكُونَ أَجْرُكُمْ عَظِيماً وَتَكُونُوا بَنِي الْعَلِيِّ فَإِنَّهُ مُنْعِمٌ عَلَى غَيْرِ الشَّاكِرِينَ وَالأَشْرَارِ. 36 فَكُونُوا رُحَمَاءَ كَمَا أَنَّ أَبَاكُمْ أَيْضاً رَحِيمٌ. 37 وَلاَ تَدِينُوا فَلاَ تُدَانُوا. لاَ تَقْضُوا عَلَى أَحَدٍ فَلاَ يُقْضَى عَلَيْكُمْ. اِغْفِرُوا يُغْفَرْ لَكُمْ. 38 أَعْطُوا تُعْطَوْا كَيْلاً جَيِّداً مُلَبَّداً مَهْزُوزاً فَائِضاً يُعْطُونَ فِي أَحْضَانِكُمْ. لأَنَّهُ بِنَفْسِ الْكَيْلِ الَّذِي بِهِ تَكِيلُونَ يُكَالُ لَكُمْ"
    لوقا 6 / 35 : 38
    عبد المسيح
    أتريد منا ان نحب محمد والمسلمين ؟!!!
    هذا مستحيل
    بيتر

    إذاً ما يأمرنا به الكتاب المقدس يستحيل تطبيقه

    عبد المسيح

    أنا في غاية الاستغراب من كلامك هذا!!!
    بيتر

    لما لاستغراب ..أنها كلمة حق
    قل لي ...لماذا محمد نبي الإسلام بالذات دون غيره يتم الإساءة إليه باستمرار
    عبد المسيح

    ماذا تقصد ؟
    بيتر
    هناك كثيرون من أدعو النبوة قديماً وحديثاً ورغم ذلك لا نجد رجال الدين عندنا ولا الكنيسة ولا المتحدثين باسم المسيحية تتناولهم بالنقد أو بالإساءة

    عبد المسيح

    لان أتباع محمد كثيرين وهناك من المسيحيين من ينخدع بهذا الدين

    بيتر

    بالعكس هناك من هم اخطر من نبي الإسلام ورغم ذلك ..لا يقترب منهم احد

    عبد المسيح

    من تقصد ؟
    بيتر

    ميرزا حسين علي النّوري .. الملقب ببهاء الله
    فقد ادعى أن الله ظهر فيه
    ثم ادعى الألوهية بعد ادعائه النبوة
    ويقول بشيوعية النساء و الأموال
    ...
    هل سمعت أو شاهدت وسائل الأعلام المسيحية أو رجال الدين المسيحي أو الكنيسة ...يتحدثون عن هذا الرجل أو احد منهم قام بتفنيد ما يدعو إليه
    عبد المسيح

    لا
    بيتر
    هل سمعت أو شاهدت احداً سخر أو استهزاء منه كما حدث اتجاه نبي الإسلام

    عبد المسيح

    لا
    بيتر
    لما؟
    رغم ان محمد لم يدعي ان الله حل به ..أو ادعى الألوهية ..أو قال بشيوع النساء
    عبد المسيح
    منذ الصغر ونحن لا نعرف عدواً لنا غير محمد
    بيتر

    لما لا نعطي لأنفسنا فرصة البحث عن الحقيقية لنكتشف بأنفسنا كذب أو صدق هذا الرجل
    عبد المسيح

    لقد أجمعت الكنيسة ورجال الدين والمفكرين المسيحيين انه كاذب ..فلما اتعب نفسي وابحث ..هل أنا اعلم منهم
    بيتر
    إنهم بشر مثلنا.. قد يصيبوا أو يخطئوا
    ولم يغنوا عنا من عذاب الله من شيء
    عبد المسيح
    أنا واثق إنهم لا يخطئون أبداً لان الرب يؤيدهم بالروح القدس
    بيتر

    لقد حدثنا الكتاب المقدس عن الأنبياء ورغم تأييدهم بالروح القدس اخطئوا...فهل هؤلاء أفضل من الأنبياء ؟!!!
    عبد المسيح
    ماذا بك يا بيتر ..من لعب براسك ؟
    بيتر
    لم يلعب احد براسي يا أبي ... ولكن عندما شاهدت الرسوم الكاريكاتيرية لنبي الإسلام. تساءلت من هذا الرجل ولماذا يسبونه ويسخرون منه ؟
    فأخذت ابحث عن سيرته وما يدعو إليه..فلم أجده يستحق ذلك بل وجدته رجل عظيم يستحق الاحترام والتوقير ..فهل لي ان أتناقش معك بشأنه

    يتبع
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-06-2010, 03:52 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: عمار يس النور)

    أحبائى الكرام ..

    وهذه رسالة أخرى ..
    نحن كبشر لا نعرف ما هو صالحنا ..
    وقد نقوم بالصلاة والصوم .. طالبين من الله عز وجل أن يشفينا من مرض ..
    أو أن يحلنا من مشكلة خاصة .. ونطلب .. ثم نطلب .. ولكنه لا يستجيب ..
    فنبدأ فى التذمر على الله له كل المجد ..
    إلا أننا لا نعرف خصوصيات الله .. لأن حلوله بعيدة عن الفحص والاستقصاء ..
    وقد يكون الحل بعد سنة أو عدة سنوات .. يكون حلاً بسيطاً .. وعندما نجدهُ نعرف
    سبب إبطاء الله فى تلبية دعواتنا فى ذلك الحين .. ثم نشكره ..
    نعم .. نشكره بشدة ..

    والآن أترككم مع هذه الرسالة .. آملاً أن تكون سبب بركة لكثيرين ..
    الله يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم ..
    ارنست

    """""""""""""""""""""""

    ستفهم فيما بعد.
    ستفهم فيما بعد
    لست تعلم أنت الآن ما أنا أصنع، ولكنك ستفهم فيما بعد ( يو 13: 7 )

    نعم سنفهم فيما بعد، ونقدِّرونتفهم كل معاملات الله معنا، سنعود ونراجع ماضي تاريخنا فنرى في النور الساطع من محضره المبارك أن أشد ضربة هَوَت على رؤوسنا كانت أعظم مظهر لمحبته في ذلك الوقت.

    ربما استغربت مرثا ومريم لمّا سمح الرب للموت أن يدخل دارهما. لا شك أنهما انتظرتا يومًا فيومًا وساعة بعد أخرى، وفي كل لحظة مجيء صديقهما إليهما، ولكن بدل ان يحضر ظل بعيدًا، فدخل الموت وخابت الآمال. لماذا كل هذا؟ فلنسمع الجواب من فم سيدنا المبارك: «قال لهم: لعازر حبيبنا قد نام، لكني أذهب لأُوقظهُ».
    فما أرق هذه العواطف!! يا لها من نعمة بادية في هذه المحبة!! ما أحسن الصِلة التي بينه وبين عائلة بيت عنيا وبين تلاميذه أيضًا «لعازر حبيبنا قد نام». ويا له من نوم لطيف هادئ! فالموت ليس بموت في حضرة رئيس ورب الحياة، وما القبر إلا مضجعًا هانئًا «ولكني أذهب لأُوقظهُ». ولو لم يكن لعازر قد مات ما هطلت تلك الألفاظ العذبة من فم السيد. فنرى أن القبر قد أفسح المجال لظهور الله أكثر كثيرًا من فراش المرض.

    هذا هو السبب في تباعد الرب يسوع عن أحبائه. قد تنتظر الفرصة المُلائمة، وهذه لا تكون إلا برقاد لعازر في القبر أربعة أيام، وقد باد كل رجاء وامل وكل الوسائط والطرق باطلة «أنا أذهب ـ لا لأقيمه من سرير المرض ـ بل لأُوقظه». فقد خلا الجو من يد البشر ليشرق مجد الله في ملء نوره .

    اليست رحمة صادقة وبركة محسوسة، أن تتلاشى كل الحلول البشرية وأن يبيد كل رجاء، فيهتف الإيمان هتاف الواثق المتأكد.

    وإن كانت الطبيعة ترفض ذلك، والقلب الحزين البائس يطلب ما هو من الناس، ويتوق إلى المنظور، ولكن الإيمان يجد لذته وبهجته في الاتكال المُطلق الثابت الدائم على الله وحده دون سواه.
    لاتقل تركني الله في الضيقه وحدي، ولاتقل ليس هناك حلول، ولاتفقد الامل والرجاء بل انتظر الرب انتظار الواثق

    وقل
    في وادي المنيَّةْ لا أرهبُ البليَّةْ ففيكَ نُصرتي
    يا ربُّ أنتَ قُربي فيكَ عزاءَ قَلبي
    وخيرُ ربي يتَبعْ والنَّفسُ مِنهُ تَشبَعْ هوَ سعادتي
    أسكُنُ بيتَ ربي لي فيهِ كلُّ الحُبِّ

    """"""""""""""""""
    انتهى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-06-2010, 04:57 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى الكرام ..

    كم هو جميل معرفة الحق ..
    ومعرفة ما هو الايمان المسيحى ..

    أرجو قراءة هذه الكلمات والرب قادر أن تكون سبب بركة لكثيرين ..
    الرب يبارك حياتكم ..

    أخوكم وعمكم
    ارنست

    """"""""""""""""

    ماهي ضروره الأيمان المسيحي
    ...
    أجل إن الأيمان المسيحي ضرورة رائعة حاسمة لمن يطلب الحياة في أروع وأكمل وأبهج ما يمكن أن تكون عليه الحياة... ولو أتيح للإنسان أن يدرك الحياة من جوانبها المتعددة، لأدرك أن هذا الإيمان هو أول وأضخم ضرورة له على الأرض، ولسهل عليه أن يتخلى عن أمس ضروريات الحياة، قبل أن يتخلى عنه، إذ هو الضرورة الأولى قبل ضرورة الشمس والنور والهواء والماء، وكل مقومات الحياة جميعا!! وهل هناك معنى أو قيمة أو مذاق للحياة بدونه.


    إن الإيمان المسيحي ضرورة تتطلبها مقومات الطبيعة البشرية فينا... فالعقل يطلبه والمشاعر تبحث عنه، والإرادة تجد في أثره. فالعقل الذي يفرق بيننا وبين الحيوانات، العقل الذي اشتهى منذ فجر الإنسانية، ثمرة "شجرة معرفة الخير والشر"، والذي ما يزال طوال أجيال التاريخ في صراع دائم مستمر مع المجهول... فهذا العقل لا يمكن أن يسكت أو يهدأ في عالم امتلأ حوله بالأسرار والغموض، ومن ثم فهو دائب البحث والتساؤل يصرخ ذات الصرخة: "لست في حاجة إلى الملايين، ولكنني بحاجة إلى من يجيبني على أسئلتي!!". وليس العقل فقط وحده في الإنسان هو الذي يتطلع إلى التوغل وراء أسرار المجهول بل المشاعر أيضا. تلك المشاعر التي يتفرد بها الإنسان، والتي تسعى به دائما نحو الارتقاء والتسامي عن حطام الدنيا وغرورها وأباطيلها، والتي هي قبس من نور الله ونسمة القدير فيه.


    وإلى جانب العقل والمشاعر يجد الإنسان بإرادته في البحث عن حكمة وجوده على الأرض، ورسالته فيها، فهو ككائن حي حر مسئول، تتشعب أمامه الطرق، وقد يشتبك في صراع عنيف مع الطبيعة أو الآخرين أو مع نفسه، ومن ثم فهو دائب السؤال: من هو؟ ولماذا جاء إلى الأرض؟ وكيف جاء؟ وكيف يمكنه أن يحيا أكمل حياة وأمثلها؟ وما إلى ذلك من أسئلة ترهقه، وتلح عليه، وتضغط على قواه جميعا، حتى يجد لها جوابا في الإيمان المسيحي!.


    لنتوقف قليلا لنسأل ما هو هذا الإيمان؟ وما معناه؟ أهو مجرد مجموعة من الأفكار والتعاليم والمبادئ، احتواها كتاب الله، وتداولتها العصور والأجيال، كما تتدوال غيرها من العلوم والفلسفات؟ أم هو شعور وجداني يهف على الروح البشرية، ويطرق أوصال القلب فيها؟ أم هو قوة حية فعالة تطبع أعمال الإنسان، وتوجهها حيث شاءت؟ والحقيقة نستطيع القول إنها الثلاثة معا! أو كما وصفه أحدهم بالقول: "إنه الاقتناع والإحساس والولاء". فالإيمان المسيحي هو أكثر من مجرد اقتناع وإحساس، إذ هو ولاء وتعبد لشخص السيد المسيح.


    وهنا علينا أن نسأل ما هو نوع الإيمان الذي يتعين على الإنسان أن يمسك به كما يمسك بالحياة نفسها؟ إنه أولا وقبل كل شيء ليس مجرد "الإيمان النقلي" أو "الإيمان المتوارث" الإيمان الذي ينقله الإنسان عن أبائه وأجداده، فالعلاقة بين الإنسان وربه ليست مجرد علاقة وراثية تاريخية. فالمسيحية لا تعرف مجرد الإيمان النظري أو العقلي. فالمسيحية ليست عقيدة نظرية يكفي أن يعرفها أو يتمثلها الإنسان لتكون حكما له أمام الله والناس. ولا هي عقيدة وجدانية أو عاطفية، فالإيمان الوجداني لا ينفع شيئا، كمن يتأثر من رسالة الحق وينفعل معها بعض الوقت. لكن المسيحية هي "الإيمان الخلاصي" الذي يخلص الإنسان ويستولي على الحياة تاريخا وعقلا وحسا وإرادة وكيانا.


    هذا هو الإيمان العظيم، ذو الفعل الحي والأثر الثوري في حياة الأفراد والشعوب والأجيال قاطبة، بل هذا هو إذا الإيمان الذي كتب صفحات التاريخ واستحق بذلك شهادة الخصوم والأصدقاء والأعداء على حد سواء. وإذا كان العصر الحاضر قد اتسم بسمة العصر التكنولوجي من الوجهة المادية، كما أنه العصر الذي تتصارع فيه قوى الرأسمالية والاشتراكية والشيوعية والديمقراطية والإرهابية من الوجهة السياسية، والعصر الذي ينضج بالشهوة والمجون والمتاع واللذة من الوجهة الاجتماعية، فهو عصر الحيرة والقلق والتساؤل والشك من الوجهة الدينية!!


    ولنقول مع بولس الرسول: "لأَنِّي لَسْتُ أَسْتَحِي بِإِنْجِيلِ الْمَسِيحِ لأَنَّهُ قُوَّةُ اللهِ لِلْخَلاَصِ لِكُلِّ مَنْ يُؤْمِنُ... لأَنْ فِيهِ مُعْلَنٌ بِرُّ اللهِ بِإِيمَانٍ لإِيمَانٍ كَمَا هُوَ مَكْتُوبٌ«أَمَّا الْبَارُّ فَبِالإِيمَانِ يَحْيَا»" (رومية 16:1و17).
    الإيمان بالسيد المسيح هو ضروري جدا لخلاصك. فلماذا لا ترتمي بين ذراعيه معترفا به ربا وإلها لك؟ معترفا بالإيمان الذي يقودك للخلاص.

    """"""""""""
    انتهى ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-06-2010, 05:12 AM

عزام حسن فرح
<aعزام حسن فرح
تاريخ التسجيل: 19-03-2008
مجموع المشاركات: 8891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)


    Sudany Agouz
    صباح/مساء الخير


    Quote: أما مسألة الانبثاق فأقرب مثال لها .. نقول بأن الحرارة تنبثق من الشمس ..

    (المُقْتبس أعلاه بِالصفحة رقم 5)

    إذن فالسَيِدة مَرَيم هي < الشمس > الذي إنْبثقت مِنها < الحرارة >. لِما أقحمت < الله تعالى > هُنا يا سَيِدي الفاضِل؟


    إحْتِراماتي ،،،

    (عدل بواسطة عزام حسن فرح on 30-06-2010, 05:13 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-06-2010, 05:21 AM

عزام حسن فرح
<aعزام حسن فرح
تاريخ التسجيل: 19-03-2008
مجموع المشاركات: 8891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: عزام حسن فرح)

    Sudany Agouz

    قد تكون أجِبت على الأسئِلة التالية ... لا أدري ... لا أسْتطيع أن أقرأ كُل هذه الصفحات ... دعني أسألُك :

    (1) متى كُتِب الإنجيل ... هل كُتِب في حياة السَيِد المسيح أم بعد رفعِهِ؟
    (2) من الذي كتب الإنجيل؟
    (3) ماذا يعني < الإنجيل وِفْقًا لِمَتى/ الإنْجيل وِفْقًا لِلوقا ... إلخ>
    (4) ما هو السبب في أن < الإنْجيل > ليس إنْجيل واحِد ، بل عِده ناجيل؟
    (إخْتِلاف الأناجيل ، لَيس في التفسير بل في المتن)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-07-2010, 09:40 AM

عمار يس النور
<aعمار يس النور
تاريخ التسجيل: 14-07-2006
مجموع المشاركات: 1852

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: عزام حسن فرح)

    أساليب التبشير عند القساوسة و القمامصة:






    الكذب
    ثم الكذب
    و لا شئ غير الكذب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-07-2010, 10:35 PM

Abobakr Shadad
<aAbobakr Shadad
تاريخ التسجيل: 26-01-2010
مجموع المشاركات: 1624

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: عمار يس النور)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-07-2010, 01:23 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Abobakr Shadad)

    احبائى الكرام ..

    الآن وعلى قناة الكرمة ..
    أبونا الورع مكارى يونان
    وأيضاً يمكنكم مشاهدته على هذا الرابط ..


    http://www.alkarmatv.com/index.php/home/watch_alkarma_tv.html

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-07-2010, 02:36 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    الأستاذ والأخ عزام ..

    تحية طيبة وبعد ،

    تجدوننى آسف أشد الأسف للتأخير عن الرد عليكم ..
    ولكن الحقيقة .. قمت بالرد بتاريخ 30 يونيو .. إلا أن مداخلتى قد إختفت بقدرة قادر من البوست ..
    ولكن قد أعزى ذلك لنظام الأرشفة الذى جعل المداخلة تختفى أثناء المرحلة الانتقالية ..
    ولكن للأسف لا أستطيع كتابة نفس الكلمات والتعبيرات التى سبق وأن كتبتها بكل دقة ..
    والرب قادر أن يجعلنى أكتب ما يجود به علىّ فى مثل هذه الطروف ..

    أولاً : موضوع الانبثاق ..
    حقيقة أخى لم أتطرق البتة فى ردى على الأخ الكريم محمد عبد القادر سبيل على موضوع الانبثاق من
    العذراء مريم .. وأكرر مداخلتى مرة أخرى والتى قمتم بالاقتباس منها ..

    إقتباس:
    ارنست الجميل
    السلام على من اتبع الهدى
    ها انت تقدم الدليل تلو الدليل على ان الله تعالى ليس هو المسيح وانما تقول انه ابنه الذي انبثق منه
    وانت تعلم ان كل ابنائنا نحن البشر انبثقوا منا فهل معنى ذلك اننا بمثابة ابنائنا؟ او ابناؤنا هم نحن ؟
    كلا
    فابناؤنا انبثقوا منا واصبحوا مستقلين لهم شروطهم ووجودهم وشؤونهم واحوالهم الخاصة بهم والمختلفة عنا

    إنتهى :

    أخى آسف يا أخى لا يمكن أن نعطى مثل الانبثاق " الأبناء من الآباء " لأن الأبناء ولدوا من الآباء بزرع بشرى ..

    أما مسألة الانبثاق فأقرب مثال لها .. نقول بأن الحرارة تنبثق من الشمس .. أو مثال انبثاق القوة المعناطيسية من المغناطيس ..
    فهذا هو معنى الانبثاق ..

    أما السيد المسيح والذى نسميه ابن الله .. حاشا لله أن تكون له صاحبة حيث ولد المسيح منها .. كلا يا أخى ..
    فبنوة المسيح إنما هى كانبثاق الكائن الأزلى من الكائن الأزلى .. أو الكائن الأبدى من الكائن الأبدى ..

    حقيقة أخى محمد ، لا يمكن تفهم هذه النقطة إن لم تمتلىء من الروح القدس .. وهنا تكمل مشكلة أحبائنا
    المسلمين .. لأنهم يؤمنون بأن سيدنا عيسى هو رسول فقط .. ولا يمكن بحال من الأحوال حتى التنازل
    وسؤال الله مباشرة عن كينونة السيد المسيح .. وكم من المرات أقول وأكرر .. هل سيضار المسلم ..
    إن نزه عقله .. وطلب من الله مباشرة .. إظهار الحقيقة له ؟؟ .. هل هناك بساطة أبسط من هذا الطلب
    البسيط المبسط ؟ .. وأقولها .. قد يتوانى أو يتأنى الله فى الاستجابة لبعض الطلبات .. إلا أمثال هذه الطلبات
    التى تقال بلجاجة والحاح .. لأن الله قريب .. وقريب جداً ..

    وأخيراً لك كل الود يا أخى محمد ..
    والرب يبارك حياتك ..
    أخوك
    أرنست
    إنتهى ا لاقتباس
    """"""""""""""""
    وهنا مرة أخرى يا أخى عزام ..

    الانبثاق هو انبثاق الروح القدس من الأب .. ومعنى ذلك أن الأقانيم الثلاثة ( الآب والابن والروح القدس ) كانت منذ البدء ..
    أى حتى الى ما قبل الخليقة .. لأن الثلاثة أقانيم هم واحد .. والانبثاق هو من الذات الالهية ..

    وليتكم أخى تجدون وقتاً لقراءة ما كتبته فى هذا الموضوع .. واصدقنى القول أخى .. انه من الأهمية بمكان حتى تستطيعوا
    التعرف على البعض والبعض القليل من الايمان المسيحى ..
    وأنا لا أقول بأن تتركوا عملكم لكى تتفرغوا للقراءة .. وانما يمكنكم تجزئته على عدة فترات ..

    ونرجع الى سؤالكم الثانى بخصوص الاناجيل .. وقد سبق وأن تطرقنا له فى بعض من المداخلات .. فالانجيل هو واحد .. أما الكُتاب فهم المختلفون ..
    وكما وسبق وأن أوضحنا أن كل كاتب كان يكتب من زاوية خاصة له .. وفى وقت ومكان مختلف عن الآخر .. الا أنه فى النهاية عندما
    يُقرأ الكتاب المقدس بعهدية القديم والجديد .. كأنما كُتب بواسطة كاتب واحد .. وعلى الرغم من الزمن الذى استغرقه الكتاب المقدس بعهديه
    أكثر من 1600 عاماً .. كُتب بواسطة كتاب مختلفين .. وفى أحقاب مختلفة .. إلا أن الروح القدس هو
    الذى كان يملى على كل كاتب ..

    مرة أخرى .. أشكركم أخى عزام ..
    وأرجو أن أكون قد استطعت وفى هذه الكلمات البسيطة الاجابة على أسئلتكم ..

    ولا تحرمونا من مداخلاتكم المستقبلية ..
    أخوكم
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-07-2010, 03:31 AM

عزام حسن فرح
<aعزام حسن فرح
تاريخ التسجيل: 19-03-2008
مجموع المشاركات: 8891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أخي / ارنست
    Quote: وليتكم أخى تجدون وقتاً لقراءة ما كتبته فى هذا الموضوع .. واصدقنى القول أخى .. انه من الأهمية بمكان حتى تستطيعوا
    التعرف على البعض والبعض القليل من الايمان المسيحى ..

    سوف يجْبُرُني أدبكُم وحُسن تحاوُرِكُم وهُدوءِهِ على قِراءة كُل ما كتبتهُ ... ولي عَودة بِإذن الله بعد التمحيص ... لأن هذا العمود يُفْترض أن أكون أنا (المُسلِم) الهدف ، فأنت لا تُبشِر للمسيحِية لِمسيحي ... وأنا لدي إثنَين :

    (1) منطِقية ما أنا بِهِ مؤمِن
    (2) جُرأة تصل إلى حد أن أصبأ بِمُعْتقداتي كُلها جميعًا لِصالِح < فِكرة/نظرِية/الحدث > منطِقِية ... فقط منطِقِية ، فإن الأديان لا يُمْكِنُنا أن نضعها تحت مايكروسْكوب ، فنُثبِت حقيقتِها ... والمنطِقِية التي أعنيها ، تتمثل في : الرِويات التاريخِية / المُتواتِرات / تسلسُل الحوادِث / الجرح والتعديل (للمتن والراوي) / الأسئلة / الإجابات ... إلخ هذا ما أعني بِقَولي < منطِقِية > فِكرة/نظرِية/الحدث

    عِلمًا بِأنني في شأن < الدَعوة > و< التبشير > يكون نصب عَيني أن أنتصِر لِمُعْتقدي ... لا أتجمل وأدعي خِلاف ما أُريد ... أُريد أن أنتصِر لِمُعْتقدي وأن أهزِم مُعْتقدك ... فقط أن يكون سبيل هذا المسلك بِإتِباع الحق ولا شئ غَير الحق ، الذي أطره لنا القُرآن الكريم أن يكون < بِالتي هي أحسن >

    وعلَيهِ (طالما أنا الهدف) إذا سألتك لا تُدْخِلُني في فيما لا تستطيع له إثباتا ... مِثل قَولِك :

    Quote: ومعنى ذلك أن الأقانيم الثلاثة ( الآب والابن والروح القدس ) كانت منذ البدء ..
    أى حتى الى ما قبل الخليقة .. لأن الثلاثة أقانيم هم واحد .. والانبثاق هو من الذات الالهية ..

    هل تستطيع إثبات ما جاء أعلاه؟

    إذا إسْتطِعت أن تُثبِت هذا ، فإني سأُعيد النظر في ما أنا مؤمِن بِهِ.
    وإذا لم تستطيع أن تُثبت هذا ، لِما إفْترعت هذا العمود وقد أسميتهُ [عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية]؟

    أنا أستخدِم حديث الصوفية في كِتاباتي الدينِية ، وحديث الصوفِية لا < يُمنطق > بل < يُحسْ > هكذا ، مِن قِبل مؤمِن في الأصل بِالله ربًا وبِمُحمد بِن عبدالله (ص) نبِيًا ورسولا ... حديث شعْشعاني ... رباني ... تُوافِق كلِماتِهِ هوى النفس المُسْلِمة ... يُوافِق مزاج الإسلام المُسَوْدن ... كُل هذا لِتمتين إيمان مُسلِم في الأصل ، فأأتي بِأحاديث لا يُثْبِتُها إلا نور إيمانِهِ ويحول دونِها ران قلبِهِ ...

    أما إذا أردت أن أدعو غَير المُسلِم إلى الإسلام ، فأتبِع منهجٌ آخر ... فلا أستطيع أن أقول لهُ ما قالهُ [قال : الله تعالى في قُرآنِهِ] فإن القُرآن الكريم لَيس بِعُمدةٍ لهُ ولا سند ... فأُحاوِرة حينئذٍ < بِالمنطِق > وأسْتأنِس بِالعِلم الذي أُكْتُشِف أخيرًا لتعْضيد قَولٍ جاء قبل 1431 سنة


    سَيِدي الفاضِل ، لا علَيك إذا تأخرت في الرد علي ... فإن مشاغِل الدُنيا كُثر ...

    إحِتِراماتي ،،،
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-07-2010, 04:30 AM

Sabri Elshareef

تاريخ التسجيل: 30-12-2004
مجموع المشاركات: 21083

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: عزام حسن فرح)

    لأخ الحبيب صبرى الشريف ،

    يا سلام يا أخى ،
    شكراً لردكم الكريم والذى يطمئننا إن الدنيا مازالت بخير ..
    تعرف يا أخى صبرى .. مثل كلماتكم هذه تذكرنى بالسودان القديم وأهله الطيبين ..
    أيام كنا نعيش سوياً .. دون أى تفرقة ..
    للأسف ، الآن انقلبت الأمور رأساً على عقب ..

    حقيقة أخى ، لماذا يقشعر بدن المتأسلم من كلمة تبشير ..
    لماذا .. !! ..
    يا أخى .. هم يمرحون .. يصولون ويجولون فى شتى وسائل
    الأعلام تحت شعار الدعوة الاسلامية .. وهذا من حقهم ..
    ثم شيوخهم فى الجوامع .. ينعتون المسيحيين بالكفار والمشركين ..
    والدعوات .. مثل .. يا الله ثكل نساءهم .. يتم أطفالهم .. الخ .. الخ ..

    وأنا عندما أجد هذه الساحة البسيطة تستكثرونها علىّ !!!
    فنحن يا أخى لا نشتم ولا نتعدى على أحد ..

    والغريب يا أخى صبرى ..
    حتى البوست الذى فتحته لا يسلم من تعدياتهم ..
    وعندما أضع الرابط .. صدقنى أضعه من أجل عظة وصلوات
    أبينا الوقور مكارى يونان .. إلا قد يدخل انسان فى وقت آخر
    وقد يكون فيه أبونا زكريا .. هل أذنبت ؟
    ثم أن أبانا زكريا .. كما قال انه يأتى بالمراجع من أمهات
    كتب الاسلام ..
    ولكن ماذا أقول .. فليسامحهم الله ..
    فأنا لا أرد على كلماتهم ..
    ولكن الله قادر .. وهو فاحص القلوب والكُلى ..

    المهم .. آسف لاقحامك فى الموضوع .. والذى جعل
    طرف السوط يلحقك ..
    معليش يا صبرى ..
    فاصبر على ما يأتى الزمان به ..
    صبر الحسام بكف الدارع البطل

    الرب يبارك حياتك ..
    أخوك
    ارنست




    شكرا عمنا العجوز ارنست



    وردك الجميل المهذب حتما يهزم اصحاب العقول المغلقه والذين يريدون ان يشوهوا بوستك بمداخلات غير لائقة وغير مقبوله

    حتي ولا سند لها في اي دين او اخلاق لكن عدم تقدير الانسان لاخيه الانسان يملا نفوس البعض

    اتمني ان تواصل وحق تبشيرك بالدين الذي تعتنقه حق ضروري مثلما حق اصحاب الاديان الاخري للتبشير بها
    ومن ليس له دين ايضا من حقه التعبير عما يعتقد فيه او لا يعتقد

    شكرا للروح النبيلة التي تتمتع بها في الحوار وان شاء الله نتعلم منك

    شكرا كثيرا ولا اريد ازعاجك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-07-2010, 00:39 AM

HOPEFUL
<aHOPEFUL
تاريخ التسجيل: 07-09-2003
مجموع المشاركات: 3542

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sabri Elshareef)

    Quote: وكم من المرات أقول وأكرر .. هل سيضار المسلم ..
    إن نزه عقله .. وطلب من الله مباشرة .. إظهار الحقيقة له ؟؟ .. هل هناك بساطة أبسط من هذا الطلب
    البسيط المبسط ؟ .. وأقولها .. قد يتوانى أو يتأنى الله فى الاستجابة لبعض الطلبات .. إلا أمثال هذه الطلبات
    التى تقال بلجاجة والحاح .. لأن الله قريب .. وقريب جداً ..


    +++

    اسألوا تُعطَوا. اطلبوا تجدوا. اقرعوا يُفتَح لكم. لأن كل من يسأل يأخذ. ومن يطلب يجد. ومن يقرع يُفتَح له
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-07-2010, 01:02 AM

HOPEFUL
<aHOPEFUL
تاريخ التسجيل: 07-09-2003
مجموع المشاركات: 3542

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: HOPEFUL)


    ﭐُدخلوا مِنَ الْبَابِ الضَّيِّقِ لأَنَّهُ وَاسِعٌ الْبَابُ وَرَحْبٌ الطَّرِيقُ الَّذِي يُؤَدِّي إِلَى الْهَلاَكِ وَكَثِيرُونَ هُمُ الَّذِينَ يَدْخُلُونَ مِنْهُ!
    مَا أَضْيَقَ الْبَابَ وَأَكْرَبَ الطَّرِيقَ الَّذِي يُؤَدِّي إِلَى الْحَيَاةِ وَقَلِيلُونَ هُمُ الَّذِينَ يَجِدُونَهُ!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-07-2010, 01:09 AM

HOPEFUL
<aHOPEFUL
تاريخ التسجيل: 07-09-2003
مجموع المشاركات: 3542

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: HOPEFUL)

    احترزوا مِنَ الأَنْبِيَاءِ الْكَذَبَةِ
    الَّذِينَ يَأْتُونَكُمْ بِثِيَابِ الْحُمْلاَنِ وَلَكِنَّهُمْ مِنْ دَاخِلٍ ذِئَابٌ خَاطِفَةٌ!
    مِنْ ثِمَارِهِمْ تَعْرِفُونَهُمْ:
    هَلْ يَجْتَنُونَ مِنَ الشَّوْكِ عِنَباً أَوْ مِنَ الْحَسَكِ تِيناً؟
    هَكَذَا كُلُّ شَجَرَةٍ جَيِّدَةٍ تَصْنَعُ أَثْمَاراً جَيِّدَةً
    وَأَمَّا الشَّجَرَةُ الرَّدِيَّةُ فَتَصْنَعُ أَثْمَاراً رَدِيَّةً
    لاَ تَقْدِرُ شَجَرَةٌ جَيِّدَةٌ أَنْ تَصْنَعَ أَثْمَاراً رَدِيَّةً
    وَلاَ شَجَرَةٌ رَدِيَّةٌ أَنْ تَصْنَعَ أَثْمَاراً جَيِّدَةً.
    كُلُّ شَجَرَةٍ لاَ تَصْنَعُ ثَمَراً جَيِّداً تُقْطَعُ وَتُلْقَى فِي النَّارِ.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-07-2010, 01:17 AM

HOPEFUL
<aHOPEFUL
تاريخ التسجيل: 07-09-2003
مجموع المشاركات: 3542

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: HOPEFUL)

    لَيْسَ كُلُّ مَنْ يَقُولُ لِي: يَا رَبُّ يَا رَبُّ يَدْخُلُ مَلَكُوتَ السَّمَاوَاتِ. بَلِ الَّذِي يَفْعَلُ إِرَادَةَ أَبِي الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ.
    كَثِيرُونَ سَيَقُولُونَ لِي فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ: يَا رَبُّ يَا رَبُّ أَلَيْسَ بِاسْمِكَ تَنَبَّأْنَا وَبِاسْمِكَ أَخْرَجْنَا شَيَاطِينَ وَبِاسْمِكَ صَنَعْنَا قُوَّاتٍ كَثِيرَةً؟
    فَحِينَئِذٍ أُصَرِّحُ لَهُمْ: إِنِّي لَمْ أَعْرِفْكُمْ قَطُّ! اذْهَبُوا عَنِّي يَا فَاعِلِي الإِثْمِ!


    هذه الآيات تحمل الكثير من المضامين والردود على بعض الأسئلة المطروحة من البعض
    أتمنى أن تجد القلب والأذن المفتوحين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-07-2010, 02:17 AM

عارف الركابي

تاريخ التسجيل: 14-06-2010
مجموع المشاركات: 2037

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: HOPEFUL)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-07-2010, 03:07 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: عارف الركابي)

    أستاذى وأخى الذى أعتز به

    صبرى الشريف ،

    شكراً لمداخلتكم :

    إقتباس
    *****
    """"""""""""""
    شكرا عمنا العجوز ارنست



    وردك الجميل المهذب حتما يهزم اصحاب العقول المغلقه والذين يريدون ان يشوهوا بوستك بمداخلات غير لائقة وغير مقبوله

    حتي ولا سند لها في اي دين او اخلاق لكن عدم تقدير الانسان لاخيه الانسان يملا نفوس البعض

    اتمني ان تواصل وحق تبشيرك بالدين الذي تعتنقه حق ضروري مثلما حق اصحاب الاديان الاخري للتبشير بها
    ومن ليس له دين ايضا من حقه التعبير عما يعتقد فيه او لا يعتقد

    شكرا للروح النبيلة التي تتمتع بها في الحوار وان شاء الله نتعلم منك

    شكرا كثيرا ولا اريد ازعاجك

    """""""""
    انتهى ...

    شكراً أخى مرة أخرى ..
    بخصوص تشويه البوست ، صدقنى يا أخى أنا لا أكترث كثيراً لهذه النقطة ،
    بل أن كل انسان حر فيما يعتقد ويكتب .. ولكن الذى يحز فى نفسى هو ضيق
    الأفق .. وعدم الوعى .. لأن الله خلق لنا عقلا نفكر به وقلباً نعى به ونشعر به ..

    فالفيصل فى الموضوع ، الذى لا يقتنع بما أكتبه ، يذهب ويبحث فى الكتب ،
    ثم مع البحث ، الطلب الى الله لارشاده الى الحقيقة .. ولكن المشكلة فى أسلوب
    المكابرة .. وهذه أيضاً لا يحب الله المكابرين .. لأن الله يحب المتواضعين والودعاء ..
    فإن نزه الانسان عقله ، وبدأ يفكر ، حتى من النصوص القرآنية .. من هو
    السيد المسيح ، كيف يقول القرآن ، " نفخنا فيها من روحنا " .. روح مَن ؟ ..
    هى روح الله .. ومَن هو روح الله .. إذن روح الله هو السيد المسيح ..

    ثم " كلمة الله " .. ومَن هو الكلمة .. إن كان السيد المسيح هو الكلمة ..
    ألم تكن الكلمة تعبر عن قائلها .. وتتجسد فى صورة قائلها .. وتعطى قوة قائلها .. !!! ..

    ثم فى نهاية الأيام .. " يأتى حكماً مقسطاً " ..
    مَن الذى يدين فى يوم القيامة .. هو السيد المسيح ..
    وفى هذه الحالة .. وبالمنطق البسيط ، مَن يدين البشر ، سوى
    الذى خلق البشر ؟؟؟ .. وعندما يأتى السيد المسيح دياناً للعالم ،
    ألم يكن هذا دليل بأنه هو الله أو ابن الله ؟؟ ..

    .....
    عموميا أخى صبرى ..
    لا يمكن للأخ المسلم أن يؤمن بأن السيد المسيح هو ابن الله إن لم
    يكن لديه مِسحة من الروح القدس .. وهذا لا يمكن أن يتأتى الا
    بالطب المخلص .. والوقوف الصادق مع النفس ومحاسبتها ..
    هل بالفعل هذا الطريق الذى أنا سالكه ، سيؤدى الى الحياة الأبدية ؟ ..
    هل أنا واثق من خلاص نفسى من الخطايا التى أنا فاعلها ؟ ..
    صدقنى يا أخى صبرى .. الانسان الصادق مع الله يشعر بوجود
    الله فى حياته .. يشعر بأن الله معه ، يتسامر معه .. لأن الله قريب
    جداً من بنى آدم و الذين خلقهم على صورته ومثاله ..

    ...
    الرب يبارك حياتكم أخى ..
    ولكن منى أسمى آيات التحايا والمحبة ..
    أخوكم وعمكم ..
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-07-2010, 00:57 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أخى عزام ..

    شكراً لردكم الوافى .. ولكن هناك نقطة أود أن أوضحها .. رداً على هذا الاقتباس:
    إقتباس:
    ******

    عِلمًا بِأنني في شأن < الدَعوة > و< التبشير > يكون نصب عَيني أن أنتصِر لِمُعْتقدي ... لا أتجمل وأدعي خِلاف ما أُريد ... أُريد أن أنتصِر لِمُعْتقدي وأن أهزِم مُعْتقدك ... فقط أن يكون سبيل هذا المسلك بِإتِباع الحق ولا شئ غَير الحق ، الذي أطره لنا القُرآن الكريم أن يكون < بِالتي هي أحسن >

    **********
    انتهى الاقتباس ..
    أخى ،

    لسنا هنا فى حرب .. فيها المنتصر و الخاسر .. لا يا أخى .. وأنا عندما فتحت هذا البوست .. فتحته
    لتعريف الذى لم يقرأ الكتاب المقدس ، جزءاً بسيطاً من العقيدة المسيحية .. وعندما نقول مسيحية ، لأننا
    نتبع المسيح .. فإن مسيحنا .. لم يكن فى يوم من الأيام رجل حرب .. بل قال عن نفسه .. تعالوا الىّ
    يا جميع المتعبين والثقيلى الأحمال وأنا أريحكم .. وقال فى مقام آخر .. تعلموا منى لأنى وديع ومتواضع
    القلب ..

    وعندما أقول أنا أبشر بالانجيل ، هذا معناه .. أننى أريد أن أنشر الخبر السار بينكم .. فإن قرأتم ثم فهمتم
    هذا جيد ، وإن لم تقرأوا ، فأنتم وشأنكم .. لأننى فقط أود وضع البذار .. ولا أدرى إن كانت بذرة واحدة
    ستقع على أرض جيدة .. لأن هناك أنواعاً كثيرة من التربة ، منها التربة الصخرية ومنها التربة التى
    تكون فيها النباتات الطفيلية أو الشوكية .. أو حتى قد تقع هذه التربة على مفارق الطرق .. وهنا لا يمكن
    لهذه البذرة أن تنمو فى مثل هذه الأجواء ..

    ولكن ، قد يكون واحد فقط .. أخذ على عاتقه البحث والاستقصاء .. وقد يبدأ فى قراءة الكتاب المقدس .. وطلب
    من الله الارشاد .. فان الله لن يخيب طلبه .. بل سيمسك بيده ويقوده الى بر الأمان ..

    وأخيراً ..
    تقبلوا منى فائق إحترامنا ..
    أخوكم وعمكم
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-07-2010, 01:07 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    الأستاذ والأخ عارف الركابى ..

    شكراً لمداخلتكم الكريمة ..

    إقتباس
    ******

    سوداني عجوز

    دعوة صادقة لمعرفة حقيقة المسيح عليه السلام عند المسلمين
    ومن ثم الإيمان بذلك ، لأن في ذلك الخير لك بإذن الله تعالى
    ندعوك ومن معك لقراءة ما في هذا البوست ،،،،

    اتفضل هنا :
    ما لا ينبغي أن يجهله المسلم عن حقيقة المسيح عيسى ابن مريم عليه السلام ،،،

    *******

    إنتهى الاقتباس ..

    نعم يا أخى ، قد دخلت البوست الخاص بكم ..
    ولكن أخى .. أنا لست بقسيس .. وأنا عندما قلت أريد أن أبشر ..
    فقط ، أود أن أنقل لكم الأخبار السارة ..

    .. ولكن عمومياً ، مرة أخرى أشكركم أخى وسيروا على الدرب الذى ترونه يناسبكم ..
    ولكم منا أجمل التحايا ..
    أخوكم وعمكم
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-07-2010, 01:25 AM

عمار يس النور
<aعمار يس النور
تاريخ التسجيل: 14-07-2006
مجموع المشاركات: 1852

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    نواصل ما نقلناه عن موضوع الحوار بعنوان أنا و إبني و نبي الإسلام:

    عبد المسيح
    ولماذا نضيع أوقاتنا فيما لا ينفع ...اترك
    هذا الموضوع يا بيتر ...وتعالى معي نذهب
    إلي كنيسة الزيتون لنشاهد ظهور
    أم الإله العدراء مريم
    بيتر

    يا أبي أريد ان أتناقش معك بشان هذا الرجل
    .ثم اذهب معك في أي مكان تريده بعد ذلك
    عبد المسيح

    إيه رأيك أحدثك عن معجزات البابا كيرلس
    ففي احد الأيام ...عندما أقام البابا صلاة القداس الألهي "بحصة برما"، أعدت الكنيسة ولائم غذاء من أفخر الأطعمة وأشهاها، وتقدم الدكتور تادرس يحمل صينية خاصة من هذه الأطعمة إلي قداسة البابا الذي شكره ودعا له وأعادها كلها، وطلب منه أن يحضر له نوعا من الطعام يشتاق إليه، ورد الدكتور تادرس أته مستعد لإحضار أي شيء من أي مكان، ولكن البابا قال له: "اذهب يا دكتور إلي منزل عائلتك تجد زلعتين جبنة قديمة (مش) من أيام جدتك، موجودين في ...(وحدد المكان)، هات لي حتة صغيرة مع رغيف من اللي خابزينه النهارده، وشوية شاكوريا خضراء"، وتعجب الدكتور تادرس لأنه لا يعلم أي شيء عن ذلك حيث أنه يقيم منذ فترة بالإسكندرية، فذهب إلي منزل العائلة وسألهم عن وجود هذه الأشياء، وتعجب الجميع إذ وجدوا أن ما طلبه البابا مخزون في نفس الأماكن التي حددها قداسته، وعاد الدكتور تادرس وقدمه للبابا الذي قال له: "يا ابني هذا الطعام أحسن بكثير من كل الموائد ..."
    بيتر

    يا أبي زلعتين جبنة قديمة إيه ومش إيه ؟!
    و البابا كيرلس ايه؟!
    عبد المسيح

    البابا كيرلس له معجزات كبيرة
    وعظيمة ..اسمع مني هذا هو المفيد
    بيتر

    سوف اسمع لك فيما بعد ...خلينا في موضعنا
    عبد المسيح

    أنا قلت انك نسيت هذا الموضوع
    بيتر

    إيه رأيك نبدأ بالكتاب المقدس

    عبد المسيح

    وما علاقة الكتاب المقدس بمحمد ؟!
    بيتر

    أنت تقول ان محمد من الأنبياء
    الكذبة الذين تنبأ بهم الكتاب المقدس
    عبد المسيح

    نعم
    بيتر

    اذاً .....ما هي صفات هؤلاء الأنبياء الكذبة ؟
    عبد المسيح
    يقول الكتاب المقدس
    إِذَا ظَهَرَ بَيْنَكُمْ نَبِيٌّ أَوْ صَاحِبُ أَحْلاَمٍ، وَتَنَبَّأَ
    بِوُقُوعِ آيَةٍ أَوْ أُعْجُوبَةٍ. 2فَتَحَقَّقَتْ تِلْكَ الآيَةُ
    أَوِ الأُعْجُوبَةُ الَّتِي تَنَبَّأَ بِهَا، ثُمَّ قَالَ: هَلُمَّ نَذْهَبْ
    وَرَاءَ آلِهَةٍ أُخْرَى لَمْ تَعْرِفُوهَا وَنَعْبُدْهَا. 3
    فَلاَ تُصْغُوا إِلَى كَلاَمِ ذَلِكَ النَّبِيِّ أَوْ صَاحِبِ
    الأَحْلاَمِ، لأَنَّ الرَّبَّ إِلَهَكُمْ يُجَرِّبُكُمْ لِيَرَى إِنْ
    كُنْتُمْ تُحِبُّونَهُ مِنْ كُلِّ قُلُوبِكُمْ وَمِنْ كُلِّ أَنْفُسِكُمْ،
    4فَاتْبَعُوا الرَّبَّ إِلَهَكُمْ وَاتَّقُوهُ، وَأَطِيعُوا وَصَايَاهُ
    وَاسْمَعُوا صَوْتَهُ، وَاعْبُدُوهُ وَتَمَسَّكُوا بِهِ. 5أَمَّا
    ذَلِكَ النَّبِيُّ أَوِ الْحَالِمُ فَإِنَّهُ يُقْتَلُ، لأَنَّهُ نَطَقَ
    بِالْبُهْتَانِ ضِدَّ الرَّبِّ إِلَهِكُمُ الَّذِي أَخْرَجَكُمْ مِنْ
    دِيَارِ مِصْرَ، وَفَدَاكُمْ مِنْ نِيرِ الْعُبُودِيَّةِ، لِيُضِلَّكُمْ
    عَنِ الطَّرِيقِ الَّتِي أَمَرَكُمْ بِسُلُوكِهَا، فَتَسْتَأْصِلُونَ
    الشَّرَّ مِنْ بَيْنِكُمْ....سفر التثنية 13/1: 5
    و
    20وَأَمَّا النَّبِيُّ الَّذِي يَتَجَبَّرُ فَيَنْطِقُ بِاسْمِي
    بِمَا لَمْ آمُرْهُ أَنْ يَتَكَلَّمَ بِهِ، أَوْ يَتَنَبَّأُ بِاسمِ آلِهَةٍ
    أُخْرَى، فَإِنَّهُ حَتْماً يَمُوتُ. 21وَإِنْ سَأَلْتُمْ
    فِي أَنْفُسِكُمْ: كَيْفَ نُمَيِّزُ الْكَلاَمَ الَّذِي لَمْ
    يَصْدُرْ عَنِ الرَّبِّ؟ 22فَإِنَّ كُلَّ مَا يَتَنَبَّأُ بِهِ
    النَّبِيُّ بِاسْمِ الرَّبِّ وَلاَ يَتَحَقَّقُ يَكُونُ ادِّعَاءً مِنْهُ
    لَمْ يَنْطِقْ بِهِ الرَّبُّ، بَلْ بِطُغْيَانٍ تَكَلَّمَ
    بِهِ النَّبِيُّ فَلاَ تَخَفْ مِنْهُ
    سفر التثنية 18/20: 22
    بيتر

    إذاً من يدعى النبوة جبار
    عبد المسيح

    فعلا هذا ما شهد به الكتاب
    المقدس { وَأَمَّا النَّبِيُّ الَّذِي يَتَجَبَّرُ}

    بيتر

    وهذه الصفة ابعد ما تكون عن نبي الإسلام
    فلم يثبت عنه انه كان جبار
    وقد نفى القران عنه هذه الصفة
    كما نفها عن يوحنا المعمدان ويسوع
    "وبرا بوالديه ولم يكن جبارا عصيا " مريم (آية:14)
    "وبرا بوالدتي ولم يجعلني جبارا شقيا" مريم (آية:32)
    "نحن اعلم بما يقولون وما أنت عليهم
    بجبار فذكر بالقران من يخاف وعيد " ق (آية:45)
    عبد المسيح

    لحظة يا بيتر ...ماذا تقول ؟!!!
    من أدراك بهذا الكلام ؟!!!!
    بيتر

    قلت لك سابقاً.. عندما شاهدت الرسوم الكاريكاتيرية
    لنبي الإسلام. تساءلت من هذا الرجل ولماذا يسبونه ويسخرون منه ؟
    فأخذت ابحث عن سيرته وما يدعو إليه ..من الكتب الإسلامية
    وغير الإسلامية..وقرأت القران كله ..وكذلك الكتاب المقدس
    لهذا طلبت منك ان أتناقش معك بشأنه لأني في غاية الحيرة
    عبد المسيح

    أنصحك ان تغلق هذا الموضوع نهائياً
    بيتر

    كيف ...وراسي سوف تنفجر من التفكير ...أرجوك ساعدني لارتاح
    عبد المسيح
    قلت لك انه كاذب ...كاذب
    ماذا تريد أكثر من ذلك ؟
    بيتر

    ليس بكلامك أو كلامي بل
    أريد ان أتيقن من ذلك بنفسي
    عبد المسيح

    لما أشوف أخرتها معك.. أكمل نقاشك يا بيتر

    بيتر

    مدعي النبوة يكذب على الله
    عبد المسيح

    نعم هذا ما يقول به الكتاب المقدس
    {فَيَنْطِقُ بِاسْمِي بِمَا لَمْ آمُرْهُ أَنْ يَتَكَلَّمَ بِهِ}
    بيتر

    ومحمد لم يجرب عليه احد الكذب
    والا ما امن به المقربون منه
    ولقد تضمن القران جزاء من يكذب على الله
    فهل كاذب على الله يتحدث عن جزاء من يكذب على الله ؟!
    "فمن افترى على الله الكذب من بعد ذلك فاولئك هم الظالمون
    " ال عمران (آية:94)
    "وما ظن الذين يفترون على الله الكذب يوم القيامه ان الله
    لذو فضل على الناس ولكن اكثرهم لا يشكرون"
    يونس (آية:60):
    "قل ان الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون"
    يونس (آية:69)
    "ومن اظلم ممن افترى على الله كذبا او قال اوحي الي ولم يوح اليه شي
    ء ومن قال سانزل مثل ما انزل الله ولو ترى اذ الظالمون في غمرات الموت
    والملائكه باسطوا ايديهم اخرجوا انفسكم اليوم تجزون عذاب الهون بما
    كنتم تقولون على الله غير الحق وكنتم عن اياته تستكبرون
    " الانعام (آية:93)
    "ومن اظلم ممن افترى على الله كذبا اولئك يعرضون عل
    ى ربهم ويقول الاشهاد هؤلاء الذين كذبوا على ربهم
    الا لعنه الله على الظالمين"
    هود (آية:18)
    "ام يقولون افتراه قل ان افتريته فعلي اجرامي
    وانا بريء مما تجرمون"
    هود (آية:35)
    عبد المسيح

    لكن محمد كان يدعو الي عبادة آلهة اخرى
    {هَلُمَّ نَذْهَبْ وَرَاءَ آلِهَةٍ أُخْرَى لَمْ تَعْرِفُوهَا
    وَنَعْبُدْهَا... أَوْ يَتَنَبَّأُ بِاسمِ آلِهَةٍ أُخْرَى }
    بيتر

    كان يدعو إلي عبادة آلهة اخرى غير الله
    !!!
    إلي من كان يدعو إذاً
    عبد المسيح

    كان يدعو إلي عبادة اله القمر
    بيتر

    هههههههههههههههههههههه
    هل تتكلم بجد يا أبي ..أنا لم اسمع
    ذلك من أي مسلم ولا من احد علمائهم
    ولا من كتابهم ...فمن أين لك بهذه المعلومة

    عبد المسيح

    لما الضحك يا بيتر ...الم تشاهد الهلال
    على قمم القباب والمآذن في المساجد
    لقد كان العرب في جنوب الجزيرة العربية
    يعبدون ثالوثا هو
    (الإله القمر، والإلهة الشمس، وأشتار الإبن)
    وكان الإله الأكبر في هذا الثالوث هو الإله القمر.
    ولهذا يقول المسلمون في الاذان
    { الله اكبر } يقصدون اله القمر
    الا تجد ان كل عبادتهم مرتبطة بالهلال
    من صوم وحج
    الا يدل ذلك على تقديسهم للقمر
    بل ان الله اقسم بالقمر في القران
    "كلا والقمر " المدثر (آية:32)
    بيتر

    سوف أقول لك ما ينسف كلامك
    هذا من القران ومن الكتاب المقدس
    عبد المسيح

    من القران ؟!
    بيتر

    نعم ..اسمع إلي هذه الآية
    " الم تر ان الله يسجد له من في السماوات
    ومن في الأرض والشمس والقمر والنجوم
    والجبال والشجر والدواب وكثير من الناس
    وكثير حق عليه العذاب ومن يهن الله
    فما له من مكرم ان الله يفعل ما يشاء"
    الحج (آية:18)
    كيف يعبدون القمر والقران يقول انه يسجد لله ؟!!!
    بل انه ينهى الناس عن عبادة القمر والسجود له
    " ومن آياته الليل والنهار والشمس والقمر
    لا تسجدوا للشمس ولا للقمر واسجدوا
    لله الذي خلقهن ان كنتم اياه تعبدون"
    فصلت (آية:37)
    فكيف يعبدون القمر والقران كتابهم المقدس
    ينهي عن السجود له..ويؤكد انه خلق من خلق الله
    "ومن آياته الليل والنهار والشمس والقمر
    لا تسجدوا للشمس ولا للقمر واسجدوا لله الذي
    خلقهن ان كنتم اياه تعبدون"
    فصلت (آية:37)
    ..هل عرفت لما كنت اضحك يا
    أبي...لان ما تقوله مضحك وساذج
    عبد المسيح

    هذا ليس كلامي وإنما كلام علمائنا
    بيتر

    وان كان هؤلاء العلماء يجهلون ما تضمنه
    القران ...الا يعلمون ما بكتابنا المقدس
    الا يعلمون ان العبادة وفقا لما جاء
    بالكتاب المقدس مرتبطة بالهلال
    عبد المسيح

    أين يقول الكتاب المقدس ذلك ؟
    بيتر

    انفخوا في راس الشهر بالبوق عند الهلال ليوم عيدنا
    مز 81/ 3
    ويكون من هلال الى هلال ومن سبت الى سبت
    ان كل ذي جسد يأتي ليسجد أمامي قال الرب
    أش 66/ 23
    فلا يحكم عليكم احد في اكل او شرب
    او من جهة عيد او هلال او سبت
    كو 2/ 16
    عبد المسيح

    تصدق يا بيتر أنني .... قرأت الكتاب المقدس
    كثيراً ولم ألاحظ مضمون هذه النصوص
    بيتر

    ثم ان محمد نبي الاسلام يدعو إلي عبادة
    الخالق وليس إلي عبادة القمر أو اله آخر
    "ذلكم الله ربكم لا اله الا هو خالق كل
    شيء فاعبدوه وهو على كل شيء وكيل
    " الانعام (آية:102):
    {قل من رب السماوات والارض قل الله قل
    افاتخذتم من دونه اولياء لا يملكون لانفسهم
    نفعا ولا ضرا قل هل يستوي الاعمى والبصير ام
    هل تستوي الظلمات والنور ام جعلوا لله
    شركاء خلقوا كخلقه فتشابه الخلق عليهم قل
    الله خالق كل شيء وهو الواحد القهار}
    الرعد (آية:16)
    محمد نبي الاسلام
    يعبد اله إبراهيم ..وموسى ...وجميع الأنبياء...
    فهل كان هؤلاء يعبدون القمر ؟!
    "ام كنتم شهداء اذ حضر يعقوب الموت
    اذ قال لبنيه ما تعبدون من بعدي قالوا نعبد
    الهك واله ابائك ابراهيم واسماعيل
    واسحق الها واحدا ونحن له مسلمون
    " البقرة (آية:133):
    "وقالوا كونوا هودا او نصارى تهتدوا قل
    بل مله ابراهيم حنيفا وما كان من المشركين
    " البقرة (آية:135)
    "قولوا امنا بالله وما انزل الينا وما انزل
    الى ابراهيم واسماعيل واسحق ويعقوب والاسباط
    وما اوتي موسى وعيسى وما اوتي النبيون من
    ربهم لا نفرق بين احد منهم ونحن له مسلمون
    " البقرة (آية:136)

    عبد المسيح

    بيتر !!!
    الفار بداء يلعب في صدري
    انك تتحدث مثل المسلمين بالضبط
    هل تركت المسيحية واعتنقت الإسلام
    بيتر

    أنا لم اقل ذلك .. كل ما هنالك
    ان فضولي قادني ان اعرف من هو محمد
    فكانت النتيجة إنني عرفت أشياء لم أكن
    اعلمها ...فأرجوك خلينا نكمل الحوار إلي النهاية

    عبد المسيح

    كما تحب يا بيتر ..أكمل
    بيتر

    ما هو جزاء مدعي النبوة طبقا
    لما جاء بالكتاب المقدس ؟
    عبد المسيح

    الموت
    20وَأَمَّا النَّبِيُّ الَّذِي يَتَجَبَّرُ فَيَنْطِقُ بِاسْمِي
    بِمَا لَمْ آمُرْهُ أَنْ يَتَكَلَّمَ بِهِ، أَوْ يَتَنَبَّأُ
    بِاسمِ آلِهَةٍ أُخْرَى، فَإِنَّهُ حَتْماً يَمُوتُ
    سفر التثنية 20/20
    بيتر

    وبالطبع ..حتمية الموت هنا هو
    الموت الانتقامي وليس الموت الطبيعي
    عبد المسيح

    وكيف نفرق بين الحالتين
    من وجهة نظرك ..يا بيتر ؟
    بيتر

    بالطبع ..جميع البشر حتماً سوف يموتون
    وبالطبع الرب لا يقصد ذلك وإنما يقصد الموت
    الانتقامي بحيث يتأكد لدى الجميع ان
    الرب انتقم من هذا المدعي الكاذب ونال
    جزاءه ...فيعلمون انه كاذب ..بان يقتل
    أو يموت أثناء الدعوة التي يدعو أليها


    نتابع،،،،
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-07-2010, 10:23 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: عمار يس النور)

    أحبائى الكرام ..

    الآن الساعة الخامسة صباحاً تقريباً ..
    استيقظت من النوم على غير العادة .. وأدرت جهاز التلفزيون ..
    ووجدت أبونا مكارى يونان .. قلت فى نفسى .. ولماذا أنا أشاهده لوحدى ..
    فلابد وأن أشارككم فى هذه البركات ..

    http://www.alkarmatv.com/index.php/home/watch_alkarma_tv.html

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-07-2010, 02:39 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    الأخ الحبيب ، هوبفل ..

    أين أنت يا راجل يا طيب .. ليك وحشة ..
    كم أنا سعيد بوجودكم بيننا الآن ..

    وكم أنا شاكر لمداخلاتكم ولاثرائكم البوست ببعض المقاطع من الكتاب المقدس ..

    من فضلك .. ومن فضلك مرة أخرى .. ما تنقطع منا يا أخى هوبفل ..

    والرب يبارك حياتك ..
    عمكم العجوز
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-07-2010, 05:54 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى الكرام ،

    هذه قصة ترينا الفرق فى التفكير ، بيننا نحن سائر البشر ..
    وكينونة الله جل جلاله ..

    """"""""""""""""
    كان في قديم الزمان رجل تقي متعبد، كثير الصلوات والأصوام، وكان كثير الكرم معروفاً لدى الجميع و محترماً من الجميع. وفي أحد الأيام زاره رجل فقير جائع وطلب منه طعاماً. فآواه وجلب له الأكل و الشراب. وبينما كان الفقير يأكل أخذ الغنيّ يُعطيه درساً في الأخلاق و التقوى و محبة الله؛ فقال الفقير

    "دعني من هذا الكلام فأنا لا أحب الله لأنه لم يكن عادلاً معي، فقد أبقاني شحاداً طول عمري"

    ؛ وأخذ يشتم ويجدف على الله. فما كان من الغني إلا أن رفع الأكل من أمامه وشتمه و ضربه وطرده من البيت. وفي الليل ظهر الله للرجل الغني في الحلم وقال له

    : "لماذا طردتَ الفقير من بيتك؟" فأجاب الغني

    : " لقد جدّف على اسمك القدوس يارب، وأنا دافعتُ عنك وطردتُه". فقال الله":

    "ومَنْ طلب منك ان تدافع عني؟ أنا غاضب منك لأنك لا تشبهني أبداً. فأنا منذ خمسين سنة وأنا أحب هذا الشحاد وأرزقه وأطعمه واعتني به رغم أنه يستمر في شتمي... أما أنت فلم تتحمله مدّة ساعة واحدة".

    """""""""""""""""""""
    لهذا يقول السيد المسيح ..

    " تعلموا منى لأنى وديع ومتواضع القلب "

    والى لقاء آخر متى سمح الله بذلك ..
    أخوكم وعمكم العجوز
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-07-2010, 02:52 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى الكرام ..

    حقيقة وكما جاء فى هذه الكلمات .. الانسان المسيحى الحقيقى دائماً يكون فرحاً
    حتى فى أحلك الظروف .. والسبب فى أنه إذا انتابته بعض من الضيقات ، يركع
    ويصلى الى الله ، وبعد الصلاة بلجاجة تنقشع كل الغيوم باسم الله ..
    لأن السيد المسيح يقول بفمه الطاهر :
    " تعالوا الىّ يا جميع المتعبين والثقيلى الأحمال وأنا أريحكم "

    وهكذا .. هذه الكلمات وصلتنى بخصوص الفرح الداخلى للمسيحى الحقيقى ..

    الرب يبارك حياتكم .. آمين ..
    أخوكم وعمكم العجوز ..
    ارنست

    """"""
    " أسرّ وأفرح معكم أجمعين " ( فيلبى 2 : 17 )

    + الشخص المسيحى الممتلئ بالروح القدس ، يمتلئ أيضاً بالفرح والسرور ، والهناء والسعادة والإبتهاج ، والبشاشة الدائمة ، وهى دليل الفرح الداخلى ، فى القلب المُحب والحنون والمتضع ( غل 5 : 22 ) ، والمرتبط بكل وسائط النعمة والحكمة ، على نقيض الإكتئاب والحزن الشديد ، الضار للنفس والناس ، والجالب الغضب من الرب ومن كل الناس .

    + وصاحب الوجه البشوش يشع السلام من حولِه ، وليس داخل نفسه فقط ، بل تظهر التعزية والفرح الداخلى ، فى قلوب النفوس الحزينة ، التى تستمع بحكمة إلى كلمات النعمة ، التى يرسلها الروح القدس لهم على فمه المبارك .

    + أما الشخص " الكئيب " فهو شرير وعديم الإيمان وبعيد عن مصادر الفرح الروحى ، ولا تستطيع كل وسائل العالم الصناعية أن تُبعد عنه كآبته .

    + وتظهر علامات الحزن على وجهه ، مع الضجر والتذمر ، والزهق والقرف والغم والأنطواء ( 2 كو 2 : 4 ) . وهو فاقد الرجاء ، وكثير التبرم والشكوى ، وقد يلجأ " للإدمان " للنسيان ، لكن للأسف بدون جدوى ، بل يجلب مزيداً من الهموم طول اليوم .

    + أما البشوش فهو هادئ مطمئن ، يبعث الطمأنينة والرجاء والسلام ، فى قلوب الآخرين ، كما فعل القديس أنبا أنطونيوس دائماً .

    + ويقول قداسة البابا شنودة الثالث : " إن البشوش لا يعيش فى التعب الحاضر ، إنما بالرجاء يعيش فى الفرح المُقبل ، وإن لم يعش سعيداً فى الواقع ، يعيش فرحاناً فى الخيال والأحلام ، وانتظار تحقيق وعود الله ، وبالإتكال الكامل عليه " .

    + وترتبط البشاشة بالزُهد فى الماديات ، فلا يحزن على فقدان شئ مادى ، ولا يشتهى أن يكون له ما لدى الغير من كماليات ، بل يفرح بالله ، أكثر من عطاياه ، وبالتالى فلا يتعب من الحقد والحسد والغيرة والكراهية ، بل يفرح بما لدى الناس ، ويشكر الله عليه معهم .

    + والشخص البشوش يشيع جواً من البهجة والمرح والفرح ، والسلام والأمان ، ويُنسى الناس أحزانهم ، ويساعد على حل مشاكلهم ، بكل ما يستطيع من مُساندة ، ويعطى تفسيراً مُريحاً ، وأخباراً سارة ، لا ضارة ، ولا مُعثرة ، أو مُجلبة للهموم الدائمة .

    + والشخص الكئيب يحمل همومه ، ويفكر فيها ليل نهار ، وكل وقته ، أما البشوش فيتركها كلها لله ، لكى يحملها عنه ، لأنه يثق فى وعده لثقيلى الأحمال ( مت 11 : 28 ) . فهل يكون هذا سلوكنا ؟! .

    + والبشوش يبحث عن الحل العملى ، أو البديل المناسب ، ولا يتجمد عند موقف سلبى ، ويكتم همه ، بل يبوح به سريعاً لأب اعترافه ، أولإنسان حكيم ( مرشد روحى ) ، يستطيع أن يُرشده لحل مناسب ، يُريح قلبه .

    + والكئيب يقول مع القديس توما : " نذهب ونموت مع لعازر " ( يو 11 : 16 ) ، بينما يقول البشوش مع المسيح : " لعازر حبيبنا قد نام " ( يو 11 : 11 ) .

    لا حظوا أسلوب توما ، وأسلوب السيد المسيح ، الذى خفف من كلمة " مات " لأنه لا يُريد أن يُحزن الناس .

    + فافرحوا ( يا أخوتى وأخواتى ) بالرب وبعشرته دائما ً، تتمتعون بالبشاشة ، فيرضى عنك الله ويًحبك الناس .
    """""""
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-07-2010, 04:02 AM

Zakaria Joseph
<aZakaria Joseph
تاريخ التسجيل: 27-11-2007
مجموع المشاركات: 9005

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    Uncle Ernest,
    Great effort.
    God bless you.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-07-2010, 04:51 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Zakaria Joseph)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-07-2010, 06:19 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    الأبن الحبيب ..
    زكريا جوزيف ..

    شكراً أخى على رسالتكم الرقيقة ..
    إقتباس
    ******

    Uncle Ernest,
    Great effort.
    God bless you

    """"""""
    انتهى الاقتباس ..
    مرة أخرى أشكركم على تشجيعكم ..
    حقيقة ، كلماتكم البسيطة هذه تعنى الكثير من المعانى ..
    وهنا وجب علىّ أن أقول .. أنتم أيضاً تبذلون الكثير من الجهد والمجهود ..
    فصدقنى يا أخى .. لو علم إخواننا المسلمون .. كم عمق المحبة التى نكنها لهم ،
    لما ترددوا لحظة واحدة لمعرفة السبب .. بل وجدّوا فى البحث والاستقصاء ..
    والشئ الآخر ، إن أردت أن أملأ هذا البوست من أسماء المتنصرين .. بل ومنهم
    علماء فى جامعة الأزهر لاستطعت .. ولكن أود منهم .. استخدام العقل للبحث وللمعرفة ..
    ولكن ..
    يجب علينا نحن كمسيحيين ، ألا نفقد الأمل .. وصدقنى يا أخى .. يعز علىّ أن تفوتهم فرصة
    معرفة كينونة السيد المسيح الحقيقية .. وإن ضاعت هذه الفرصة ، لضاعت هذه النفس البشرية
    .. لأننا لا ندرى متى ترجع هذه النفس الى خالقها .. و قد يكون الرحيل بعد سنة أو شهر أو يوم
    أو ساعة أم دقيقة .. !! .. فلابد من الاستعداد التام ومن هذه اللحظة ..

    الرب يبارك حياتكم أخى زكريا .. وواصلوا مجهوداتكم .. لأن الكتاب يقول ويل لى إن كنت لا أبشر ..
    فالأخبار السارة لابد وأن تنتقل الى أقاصى الأرض .. كما هو الحال هذه الأيام .. وبالمناسبة هذه
    الفضائيات والانترنت .. كل هذه .. من علامات الساعة ..

    مرة أخرى ، الرب يبارك حياتكم .. وحياة إخواننا المسلمين ..
    عمكم المحب دائماً ..
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-07-2010, 10:53 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    احبائى الكرام ..

    فى هذه اللفقرة سنتأمل بنعمة الرب فى موضوع : إكليل الشوك

    وكيف تحمل السيد المسيح آلام إكليل الشوك عندما ضفر الجند له إكليلاً من شوك
    ووضعوه على رأسه عنوة .. يا إلهى .. كيف تحملت كل هذه الآلام من أجلنا نحن البشر ..
    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم
    ارنست

    ولنتأمل فى هذه الكلمات :

    """"""
    To: موقع ارثودوكس

    إكليل الشوك
    "وضفر العسكر إكليلاً من شوك ووضعوه على رأسه"
    (يو 19: 2 )


    إن ما تحمَّله وما قاساه ربنا يسوع كان لأجلنا. ومن بين كل هذه المناظر المؤلمة، لا نجد منظراً أكثر إيلاماً وتأثيراً من إكليل الشوك. كان هذا الأمر جديداً غير مألوف من قبل، وقد نبعت فكرته من القسوة والظلم!

    كلنا نعرف وخز الشوك، ومعرفتنا هذه تقرّب إلينا آلام السيد الرب في هذه المناسبة أكثر من أية مناسبة أخرى. لكن وقع هذه الوخزات لم يكن هو الذي يستحوذ على الذهن المسيحي كلما تصوّر إكليل الشوك؛ بل معناها. فإن آدم وحواء عندما طـُردا من الجنة إلى هذا العالم المظلم، كان من نصيبهما أن تُنتج الأرض لهما شوكاً وحسكاً.

    والشوك والحسك علامة اللعنة - علامة الطرد من محضر الله وعلامة كل ما يترتب على هذا الطرد من حزن وبؤس وحرمان. أوَ ليست الشوكة وهى تكمن خلف الورقة أو الزهرة على استعداد لأن تمزق اليد التي تمتد اليها، نقول ألا تمثل هذه الشوكة ذلك الجانب المؤلم والمضني من هذه الحياة المليئة بنتائج الخطية بصورة أو بأخرى؟ إنها تمثل الاهتمام والضيق والآلام والمرض والموت!

    وبالاختصار هذه تشير إلى اللعنة. غير أن رسالة المسيح في هذه الحياة هي احتمال هذه اللعنة. ولما تحملها على رأسه الكريم، رفعها عنا. وهو حَمَل خطايانا وتحمّل أوجاعنا وآلامنا.

    لقد فعل العسكر الروماني في جهلهم وشرهم فعلاً له مطابقة رمزية دقيقة مع أفكار الله. وكانت الحكمة الإلهية تُخرج من أخطائهم ما يتمم مقاصدها. ولم يَزَل إكليل الشوك الذي وُضع على رأس الفادي بقصد تحقيره، أغلى قلادة كريمة وأكرم حلية توجت بها طاعته.

    وإذا كان إكليل الشوك على جبين المسيح، هو إكليل العار في أعين الناس، فلنثق أن كل شوكة يقسم لنا أن نتحملها، لابد أنها ستبدو في يوم من الأيام زينة مجيدة على رؤوسنا.
    لو لم يحبنـي الـــذي كُلــل بالأشــــــواك
    كنـــــت إذاً مقيـــــداً في وهدة الهــــلاك
    فالشكر منى واجـبٌ ما دمت في الحياة
    لمن فدى نفسي ومَنْ قـد جــاد بالنـــجاة

    """""""""""
    انتهى ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-07-2010, 10:05 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-07-2010, 04:10 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى الكرام ..
    تحية واحتراما..
    محبة ووئآما...

    فى حين من الأحايين .. ولكن ليست فى حين واحدة .. بل فى أحيان كثيرة ..
    و نحن كثيراً ما .. وليست " كثيراً ما" واحدة .. وإنما أكثر من الكثير .. نهتم
    بذواتنا فقط .. ولا نعمل حساب الآخرين .. الذين يموتون جوعاً كل يوم .. بسبب الأحوال والتى قد تكون اجتماعية أو سياسية .. أو ...

    وهذا الفيلم .. قد أثر فىّ كثيراً .. أرجو مشاهدته الى النهاية .. لأننى واثق إن رأيته للنهاية .. ستشكر الله على نعمته التى أعطاها ويعطيها
    لك ولنا .. حتى ولو كانت أقل من القليل ..
    فالشكر والحمد لك يا رب على الدوام ..
    شاهدوا .. وأشكروا الله على نعمه ..
    http://www.cultureunplugged.com/play/1081/Chicken-a-la-Carte

    وحتى ولو كان هذا الفيلم ممثلا .. وليس بشخصياته الواقعية .. وانما المهم فى الفكرة
    والتى تتناسب وللأسف مع واقعنا الأليم ..

    أخوكم وعمكم ..
    أرنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-07-2010, 02:34 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى الكرام ..

    هناك إعتراف فى حياتى .. أريد أن أعلنه على الملأ ..
    وهو يوضح حالة الشخص الذى يكون بعيداً عن الله .. فكنتُ مسيحياً بالاسم ..
    ولكن عندما تلامست مع الله وعرفته عن قرب .. تغيرت حالتى وتبدلت ..
    وهنا تكمن السعادة الحقيقية .. فهو على هذا الرابط أيضاً ..

    http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?board=300&updatesession=1

    الرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-07-2010, 06:59 PM

عصام الاسد

تاريخ التسجيل: 22-01-2010
مجموع المشاركات: 27

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-07-2010, 07:00 PM

عصام الاسد

تاريخ التسجيل: 22-01-2010
مجموع المشاركات: 27

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أنا مسلم.... وقد تابعت معظم ما تكتبه أنت في هذا البوست....
    وأقول بكل صراحة أني لا أجد غباراً على معظم ما تورده أنت من قضايا ومواضيع.... ولا أجد ما أرفضه... فهي قضايا ومواضيع إجتماعية دنيوية طيبة فيها نصائح لفعل الخير ووصفات (PRESCRIPTIONS) للحياة الطيبة والمواطنة الصالحة. وهي في ذلك تتفق مع تلك القضايا التي يتداولها ال Televangelists الأمريكان وغيرهم من المبشرين بالمسيحية. فهم يتحدثون عن نفس المواضيع.
    غير أني لا أجد، في ما ورد في هذا البوست، ما يدعوني لأن أغير ديني الحالي حتى أتمكن من التعاطي مع ما ورد فيه من نصائح ومكارم أخلاق. ولا أجد ما يدعوني لأن أكون مسيحياً (إذا كان فهمي صحيحاً أنك تهدف إلى تبشر بالمسيحية)... بل لا أجد طرحاً واضحاً لخريطة الطريق إلى المسيحية دون غيرها من الأديان الأخرى. فمعظم ما أوردته أنت لا يخالف تعاليم ديني (الإسلام) أو معظم التعاليم الأخلاقية العالمية المنشورة تحت أي شعار آخر... فمن الذي لا يرحب بالخير والبركة والعمل الصالح وبالكلام الحكيم... مثال كلام قداسة البابا شنودة الثالث : " مصير الجسد أنه سينتهى (سيأكله الدود) فياليته ينتهى فى عمل صالح" .... كل ذلك مقبول...
    ولكن عندما أعلم أنه لكي أستجيب لدعوتك وأكون مسيحياً لابد لي أن أكون مؤمناً بأن الله له ولد Begotten من السيدة مريم العذراء.... وبأنه أرسل "ولده الوحيد" هذا ليتعذب ويموت من أجلنا.... هنا ... تبدأ إشكالياتي مع الطرح الذي تقدمه...
    فنحن (أنا وأنت) نؤمن بأن ربنا خلق آدم من تراب... وأنه قادر على أن يقول لأي شيء كن فيكون.... فهل يحتاج إلى طرف ثالث إذا "أراد أن يتخذ ولداً"؟؟؟؟ .... عند ذلك تقول لي فطرتي أن إلاهي الذي له ملكوت السموات والأرض لابد أنه "لم يلد ولم يولد"....
    وأيضاً نحن (أنا وأنت) نعلم ان كل نواميس الأرض، منذ أن بدأ الخلق حتي القانون الإنجليزي الأخير ....تقول "ألا تزر وازة وزر أخرى"..... فكيف يستقيم أن نفترض أن "يسوع" يحمل عنا أوزارنا؟؟؟؟

    وعندما أقرأ في كلامك مثلاً: "إن ما تحمَّله وما قاساه ربنا يسوع كان لأجلنا. ومن بين كل هذه المناظر المؤلمة، لا نجد منظراً أكثر إيلاماً وتأثيراً من إكليل الشوك" ... أقول في نفسي كيف "يقاسي" الرب, وهو الكامل المتعالي، من إكليل شوك.... بدرجة تثير شفقة الكاتب؟؟؟ أليس هذا الرب هو الذي خلق الشوك وخلق الذي وضع الشوك وخلق الألم وخلق ذلك الكاتب الذي يتمزق ألماً لما حدث لربه؟؟؟ " ... أم أن هذه رمزية فقط... ؟؟؟ وإذا كان الأمر كذلك فمنذا الذي يتوقع أن أبني عقيدتي على "رمزية"؟؟؟
    وكل ما أتفكر في الأمر... أصل إلى القطع بأنه.... " لكم دينكم ولي دين"
    أرجو المعذرة.... ولكنك تحتاج لأكثر ممما كتبته لو كنت تتوقع أن تجد دعوتك قبولاً من القراء... وأنت "تبشر بالمسيحية"
    I beg your pardon, but you need to do more than that
    وشكراً
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-07-2010, 03:01 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: عصام الاسد)

    الأستاذ الكريم
    والأخ العزيز
    عصام الأسد ..

    قبل كل شئ ، أود أن أقوم بواجب الترحاب بشخصكم الفاضل .. لأننى لم أتشرف بمعرفة شخصكم
    الكريم .. من خلال هذه الساحة الاسفيرية .. وهذه فرصة جيدة لأقول لكم أهلاً بكم وسهلاً فى ساحتكم وفى دياركم ..

    الشئ الثانى .. شكراً لمدخلتكم التى تعرفت من خلالها طيب أخلاقكم وهدوء طبعكم :

    إقتباس :
    ******


    أنا مسلم.... وقد تابعت معظم ما تكتبه أنت في هذا البوست....
    وأقول بكل صراحة أني لا أجد غباراً على معظم ما تورده أنت من قضايا ومواضيع.... ولا أجد ما أرفضه... فهي قضايا ومواضيع إجتماعية دنيوية طيبة فيها نصائح لفعل الخير ووصفات (PRESCRIPTIONS) للحياة الطيبة والمواطنة الصالحة. وهي في ذلك تتفق مع تلك القضايا التي يتداولها ال Televangelists الأمريكان وغيرهم من المبشرين بالمسيحية. فهم يتحدثون عن نفس المواضيع.
    غير أني لا أجد، في ما ورد في هذا البوست، ما يدعوني لأن أغير ديني الحالي حتى أتمكن من التعاطي مع ما ورد فيه من نصائح ومكارم أخلاق. ولا أجد ما يدعوني لأن أكون مسيحياً (إذا كان فهمي صحيحاً أنك تهدف إلى تبشر بالمسيحية)... بل لا أجد طرحاً واضحاً لخريطة الطريق إلى المسيحية دون غيرها من الأديان الأخرى. فمعظم ما أوردته أنت لا يخالف تعاليم ديني (الإسلام) أو معظم التعاليم الأخلاقية العالمية المنشورة تحت أي شعار آخر... فمن الذي لا يرحب بالخير والبركة والعمل الصالح وبالكلام الحكيم... مثال كلام قداسة البابا شنودة الثالث : " مصير الجسد أنه سينتهى (سيأكله الدود) فياليته ينتهى فى عمل صالح" .... كل ذلك مقبول..

    """"""
    إنتهى الاقتباس ..

    فى الحقيقة عندما فتحت هذا " البوست " لم أفتحه بغرض تحويل الاخرين من دين الى آخر .. فقط .. كان شعورى فى الآونة الأخيرة
    يكتنفه الأسف الشديد .. فقد أصبح التأسلم الذى فاق حدود الأخلاق والتى عشنا بها وترعرعنا معها فى سوداننا الحبيب .. لم نسمع قط
    فى يوم من الأيام بهذه التعاليم التى نجدها بين طيات الأخبار اليومية .. وللأسف بكثرة ، يندى لها الجبين .. منذ أن كنت بالمدارس الأولية ووالدى
    كان معلماً بوزارة التربية والتعليم .. ولا أدرى أخى ، من أى جيل أنت .. ولكن أنا أتحدث عن أجيال الخمسينيات والستينيات
    .. عندما كنا فى المراحل الأولية ثم الوسطى ثم المرحلة الجامعية .. وبالتحديد والى عام 1972 .. لم نجد قط ولم نسمع قط ..
    بأن ينعتنا شخص .. أنت كافر .. أو هذا كافر .. وهذا ... ولكن قبيل تركى السودان .. عام 1989 .. شعرت بالفارق الكبير .. بين نوعية
    شعب السودان القديم ونوعيته التى جاءت خلال تلك الفترة .. والى الآن ، أشعر بأن الأمور تزداد تعقيداً وتعسفاً يوما بعد يوم ..
    ولا أستطيع أن أفسر لها سبباً .. سوى الوهابية .. الاخطبوط الذى يريد أن يقضى على الأخضر واليابس .. على الأطفال الذين
    يمتازون بشئ واحد ولا آخر دونه .. البراءة .. البراءة .. إلا أن التعاليم المستوردة ستقضى على هذه البراءة .. من خلال المناهج
    التعليمية .. يا أخى .. فى مناهج اللغة العربية .. أدخلوا المواد الدينية البحتة .. دون أن يضعوا إعتباراً بأن هناك أطفالاً لا يدينون بدين
    غير الاسلام ..يا ترى .. هل هم مجبرون على دراسة التربية الاسلامية وهم مسيحيون ..؟؟ ... !!!
    حقيقة أخى .. أخاف على سوداننا الحبيب .. بأن يكون مرتعاً خصباً .. لما نراه الآن فى العراق وباكستان وأفغانستان .. ولماذا نذهب
    بعيداً .. فى مصر القريبة .. يمكنك أن ترى ومن أول وهلة تطأ أقدامكم أرض مصر .. التفرقة الظاهرة بين المسلم والمسيحى .. !! ..

    ونعود الى موضوعنا ..
    عندما فتحت هذا البوست .. إنما لألفت الأنظار الى تعاليم السيد المسيح والتى يتحدث فيها عن المحبة فى أجمل صورها .. أن نحبَ أعداءنا
    وأن نبارك لاعنينا ونحسن الى مَن يسئ إلينا .. هذه التعاليم ، إن قرأها الأخ المسلم ، وأدرك معانيها السامية .. وبدأ بعمل مقارنة
    بسيطة من البحث .. وطلب من الله الارشاد .. على أقل تقدير .. سيتوقف عند نقطة .. ألا وهى محاولته بعدم إيذاء الآخرين حتى
    ولو بكلمة جارحة تخرج من فمه ... وهكذا تكون المرحلة الأولى ..

    ثم تأتى المرحلة الثانية .. هى أن يتعمق الانسان فى قراءة الانجيل ..
    لأننا يا أخى عصام .. ليس لدينا عذر بأننا خرجنا الى هذا العالم ووجدنا أنفسنا بين أحضان والدين مسيحيين أو مسلمين ..
    فالعقل والقلب اللذان أعطاهما لنا الخالق .. لكى ما نفكر ونحس .. أين يكمن الخالق .. ومن هو الذى يجب علينا محبته
    وإطاعته .. لنتعرف عليه عن قرب .. ثم نكون مخلصين له ..

    وأخيراً .. أخى عصام .. لا أطلب منك سوى أن تبحث فى الانجيل .. ثم تقارنه بالقرآن .. وحبذا بأن تعود الى المراجع
    الاسلامية .. مثل أسباب نزول الآيات والأحاديث والسيرة النبوية .. والشئ الآخر الذى أكرره .. هو الطلب من صاحب
    الشأن .. الطلب من الله بلجاجة وبصدق وإخلاص مع النفس .. تطلب منه الارشاد .. وأنا واثق إن كان الطلب بصدق
    وباخلاص وبدون مكابرة من الذات .. وبكل تواضع وانسحاق .. تأكد ستجد الاجابة الفورية على طلبكم هذا ..

    مرة أخرى أشكركم أخى عصام على هذه الفرصة الجميلة بأن ألتقى بشخصكم الحبيب ..
    والرب يبارك حياتكم ..
    أخوك وعمك العجوز
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-07-2010, 06:16 PM

عصام الاسد

تاريخ التسجيل: 22-01-2010
مجموع المشاركات: 27

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أخي (وليس عمي وليس العجوز نسبيا)ً
    ارنست

    لك شكري وتقديري على الرد المهذب الموضوعي..... ولكني في إنتظار ردك على الجزء الثاني من تعليقي الذي أرجو أن تقتبسه وترد عليه بنفس الطريقة حتى أستطيع أن أواصل معك النقاش
    مع تحياتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-07-2010, 09:02 PM

عصام الاسد

تاريخ التسجيل: 22-01-2010
مجموع المشاركات: 27

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أخي إيرنست
    في إنتظار باقي الرد، أكتب لك هذا التعليق على ما أوردته:

    تمنيت لو أنك سميت الأشياء بأسمائها... فمثلاً عندما أشرت في حديثك ل: (التأسلم الذى فاق حدود الأخلاق)... أعتقد أنك كنت تقصد "التعصب أو التطرف" ... فلربما يجد معظم القراء من المسلمين صعوبة في "بلع" ربطك للإسلام (إطلاقاً) بتعدي "حدود الأخلاق".

    وسألتني من أي جيل أنا؟؟ واقول لك بأني من جيل الخمسينيات والستينيات وتخرجت من المعهد الفني في عام 1965 وأول عمل لي كان مدرساً بمدرسة كمبوني الأبيض....

    مع احترامي لوجهة نظرك وتفهمي لما تشعر به.... أرجو أن تطول بالك معي في وجهة نظري بأن كلمة "كافر" في حد ذاتها ليست إساءة... فهي كلمة يطلقها من يؤمن بعقيدة أو مبدأ ما على ذلك الذي لا يؤمن بهما. إذاً فالكافر هو شخص له موقف معين من عقيدة معينة أو مبدأ معين.... فمثلاً أنا القدامك دا لا أؤمن بالهندوسية ولا بالبوذية... وأنا بذلك في نظر من يتبعون هاتين العقيدتين.. كافر (عديل كدا)... وأنا رغم ذلك لا أتحرج في نعتي بكلمة "كافر" بل قد أفتخر بأني كافر بالهندوسية وبالبوذية...

    كما إني كافر (عديل كدا) في نظر من يؤمن بأن المسيح إبن الله.... لأنني لا أؤمن بالمسيح كإبنٍ لله... بل أؤمن به وأحبه من كل قلبي وهو ِكَلِمَةٌ مِنْ اللهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ. وأؤمن به وأحبه وهو يقول: بسم الله الرحمن الرحيم "إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتَانِي الْكِتَابَ وَجَعَلَنِي نَبِيّاً (30) وَجَعَلَنِي مُبَارَكاً أَيْنَ مَا كُنتُ ‎وَأَوْصَانِي بِالصَّلاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيّاً (31) وَبَرّاً بِوَالِدَتِي وَلَمْ يَجْعَلْنِي جَبَّاراً شَقِيّاً (32) وَالسَّلامُ عَلَيَّ يَوْمَ وُلِدْتُ وَيَوْمَ أَمُوتُ وَيَوْمَ أُبْعَثُ حَيّاً (33). وفي نفس السياق فإني كافر بالثالوث.... وكافر بالصليب... ولن يضيرني أن ينعتني أحد بالكافر في هذا الأمر بل أنني لأدعوه ليشهد بذلك....

    إذن فليس هنالك جديد يا أخ إيرنست في كلمة "كافر".... فالقرآن الكريم منذ 1400 سنة يقول "لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ ثَالِثُ ثَلاثَةٍ وَمَا مِنْ إِلَهٍ إِلاَّ إِلَهٌ وَاحِدٌ".

    ولكن يا أخي الجديد هو في سلوكيات الناس وفي المغالاة وفي التطرف والتعصب الذي هو ليس حصراً على المسلمين فقط بل تشترك فيه جميع الأطراف...

    ولي كلمة عتاب أقولها على استحياء لأخواننا أقباط السودان.... وهو أنهم لربما استوردوا بعض فرضيات الأحوال في مصر وسحبوا كل النظريات وال Scenarios التي جازت في مصر على السودان.... ووضعوا ملف السودان (التعيس) داخل ملف مصر تمشياً مع المواقف السياسية العادية... متجاهلين في، بعض الأحيان، كل التاريخ والخصوصيات والجمال الذي كان (ولازال) يميز العلاقة بين مسلمي السودان وأقباط السودان. عندما قرأت إسمك طرت فرحاً إعتقاداً بأنك صديقي وزميل دراستي إبرنست شكرالله... ولو عرفت يا ايرنست مثلاً ما أكنه أنا لتلميذي نبيل جرجس عياد واهله وذويه بأم درمان.... لأيقنت بأن السودان يختلف كثيراً عن أي حتة في الدنيا... ولكننا لا نريد أن نعترف بذلك أو أن نتنبه له.

    وقد حدثتني عن تعاليم سيدنا المسيح السمحة وتوقعت إن لو قرأها الأخ المسلم ، وأدرك معانيها السامية لربما تغير سلوكه... كما أنك ذكرت أنك لا تطلب مني سوى أن أبحث فى الانجيل .. ثم أقارنه بالقرآن، وإني لأقبل نصيحتك... وأشكرك عليها.... ولكني أتركك مع هذه الآيات من قرآننا الكريم وهي آيات يقرأها المسلم ليلاً ونهاراً... فلربما اقتنعت بأن "القرآن" لم يقصِّر مع المسلم في التعاليم السمحة كسماحة تعاليم سيدنا المسيح:

    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
    بسم الله الرحمن الرحيم
    "ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ"

    بسم الله الرحمن الرحيم
    "ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ السَّيِّئَةَ نَحْنُ أَعْلَمُ بِمَا يَصِفُونَ (96)"

    بسم الله الرحمن الرحيم
    "وَلا تُجَادِلُوا أَهْلَ الْكِتَابِ إِلاَّ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِلاَّ الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْهُمْ وَقُولُوا آمَنَّا بِالَّذِي أُنْزِلَ إِلَيْنَا وَأُنْزِلَ إِلَيْكُمْ وَإِلَهُنَا وَإِلَهُكُمْ وَاحِدٌ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ (46)"

    بسم الله الرحمن الرحيم
    "وَلا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ (34) وَمَا يُلَقَّاهَا إِلاَّ الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إِلاَّ ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ (35)"

    صدق الله العظيم
    وفي انتظارك... مع تحياتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-07-2010, 07:36 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: عصام الاسد)

    الأخ الحبيب عصام ،
    شكراً أخى لردكم الوافى ..

    إقتباس
    ******
    أخي إيرنست
    في إنتظار باقي الرد، أكتب لك هذا التعليق على ما أوردته:

    تمنيت لو أنك سميت الأشياء بأسمائها... فمثلاً عندما أشرت في حديثك ل: (التأسلم الذى فاق حدود الأخلاق)... أعتقد أنك كنت تقصد "التعصب أو التطرف" ... فلربما يجد معظم القراء من المسلمين صعوبة في "بلع" ربطك للإسلام (إطلاقاً) بتعدي "حدود الأخلاق".

    وسألتني من أي جيل أنا؟؟ واقول لك بأني من جيل الخمسينيات والستينيات وتخرجت من المعهد الفني في عام 1965 وأول عمل لي كان مدرساً بمدرسة كمبوني الأبيض....

    مع احترامي لوجهة نظرك وتفهمي لما تشعر به.... أرجو أن تطول بالك معي في وجهة نظري بأن كلمة "كافر" في حد ذاتها ليست إساءة... فهي كلمة يطلقها من يؤمن بعقيدة أو مبدأ ما على ذلك الذي لا يؤمن بهما. إذاً فالكافر هو شخص له موقف معين من عقيدة معينة أو مبدأ معين.... فمثلاً أنا القدامك دا لا أؤمن بالهندوسية ولا بالبوذية... وأنا بذلك في نظر من يتبعون هاتين العقيدتين.. كافر (عديل كدا)... وأنا رغم ذلك لا أتحرج في نعتي بكلمة "كافر" بل قد أفتخر بأني كافر بالهندوسية وبالبوذية...

    كما إني كافر (عديل كدا) في نظر من يؤمن بأن المسيح إبن الله.... لأنني لا أؤمن بالمسيح كإبنٍ لله... بل أؤمن به وأحبه من كل قلبي وهو ِكَلِمَةٌ مِنْ اللهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ. وأؤمن به وأحبه وهو يقول: بسم الله الرحمن الرحيم "إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتَانِي الْكِتَابَ وَجَعَلَنِي نَبِيّاً (30) وَجَعَلَنِي مُبَارَكاً أَيْنَ مَا كُنتُ ‎وَأَوْصَانِي بِالصَّلاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيّاً (31) وَبَرّاً بِوَالِدَتِي وَلَمْ يَجْعَلْنِي جَبَّاراً شَقِيّاً (32) وَالسَّلامُ عَلَيَّ يَوْمَ وُلِدْتُ وَيَوْمَ أَمُوتُ وَيَوْمَ أُبْعَثُ حَيّاً (33). وفي نفس السياق فإني كافر بالثالوث.... وكافر بالصليب... ولن يضيرني أن ينعتني أحد بالكافر في هذا الأمر بل أنني لأدعوه ليشهد بذلك....

    إذن فليس هنالك جديد يا أخ إيرنست في كلمة "كافر".... فالقرآن الكريم منذ 1400 سنة يقول "لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ ثَالِثُ ثَلاثَةٍ وَمَا مِنْ إِلَهٍ إِلاَّ إِلَهٌ وَاحِدٌ".

    ولكن يا أخي الجديد هو في سلوكيات الناس وفي المغالاة وفي التطرف والتعصب الذي هو ليس حصراً على المسلمين فقط بل تشترك فيه جميع الأطراف...

    ولي كلمة عتاب أقولها على استحياء لأخواننا أقباط السودان.... وهو أنهم لربما استوردوا بعض فرضيات الأحوال في مصر وسحبوا كل النظريات وال Scenarios التي جازت في مصر على السودان.... ووضعوا ملف السودان (التعيس) داخل ملف مصر تمشياً مع المواقف السياسية العادية... متجاهلين في، بعض الأحيان، كل التاريخ والخصوصيات والجمال الذي كان (ولازال) يميز العلاقة بين مسلمي السودان وأقباط السودان. عندما قرأت إسمك طرت فرحاً إعتقاداً بأنك صديقي وزميل دراستي إبرنست شكرالله... ولو عرفت يا ايرنست مثلاً ما أكنه أنا لتلميذي نبيل جرجس عياد واهله وذويه بأم درمان.... لأيقنت بأن السودان يختلف كثيراً عن أي حتة في الدنيا... ولكننا لا نريد أن نعترف بذلك أو أن نتنبه له.

    وقد حدثتني عن تعاليم سيدنا المسيح السمحة وتوقعت إن لو قرأها الأخ المسلم ، وأدرك معانيها السامية لربما تغير سلوكه... كما أنك ذكرت أنك لا تطلب مني سوى أن أبحث فى الانجيل .. ثم أقارنه بالقرآن، وإني لأقبل نصيحتك... وأشكرك عليها.... ولكني أتركك مع هذه الآيات من قرآننا الكريم وهي آيات يقرأها المسلم ليلاً ونهاراً... فلربما اقتنعت بأن "القرآن" لم يقصِّر مع المسلم في التعاليم السمحة كسماحة تعاليم سيدنا المسيح:

    """"
    إنتهى الاقتباس
    أخى عصام ..
    وددت أن أستطرد فى لب الموضوع .. ولكن لضيق الوقت .. أود ذكر نقطتين للعلم ليس إلا .. وهما خارجتان عن موضوعنا الأساسى ..
    أولاً : زميل دراستك ألأخ البشوش دائماً أرنست شكر الله .. كان الأخ أرنست من أعز أصدقائى .. وتجدنى آسف لاخبارك هذا الخبر - -
    قد انتقل الأخ أرنست عن عالمنا الفانى هذا قبل عدة أشهر أثر علة لم تمهله طويلاً .. وهذه حال الدنيا .. والبركة فيكم ..

    ثانياً : من يدرى .. فقد تكون الوجوه تلاقت فى منطقة الأبيض دون أن نتعرف على بعضنا البعض .. لأن تلك المنطقة قد حرثناها ذهاباً وإياباً ..
    من والى الخرطوم وجبال النوبة ...
    فالوالد ارجانوس جبران رحمه الله كان مدرساً فى المدارس الأولية .. موظفاً فى وزارة التربية والتعليم " حقتْ زمان " .. الى أن " نزل المعاش " ..
    ويكفى أنه قد خدم فى جبال النوبة فقط 18 عاماً .. هذا ناهيك عن بقية المناطق ..
    وكنا نتحرك مع الأسرة فى رحيلها وترحالها من قرية الى قرية .. فكان خط سيرنا .. من الخرطوم والى الأبيض بالقطار .. " برضه قاطرات زمان "
    " قطارات .. قلبى إنقطع .. وافتكر أقدر .. " .. بالمناسبة يا أخى عصام ، هل تعرف حكاية " قلبى انقطع .. وأفتكر أقدر دى .. " !!!!

    ومن الأبيض نركب اللوارى ونحن مسطحين .. لوارى ابو رجيله الأصلية .. ولازم معانا تكون الصاجات ... ونقطع خور أم برمبيطة .. ونمر بجبل الداير .. وخلافه .. وخلافه ..
    ثلاثة أيام بلياليها ونحن فى اللورى .. فيا أخى ..
    هاتان المعلومتان للتعارف فقط لا غير ..

    ولنا لقاء آخر باذن الله ..
    أخوك
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-07-2010, 10:24 AM

عصام الاسد

تاريخ التسجيل: 22-01-2010
مجموع المشاركات: 27

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    لقد فجعت كثيراً بخبر وفاة صديقي إيرنست شكر الله... وتألمت لأني لم أعرف وأنا في السودان قبل أيام حتى أقوم بواجب العزاء.

    ألهمَّ تقبل ايرنست شكر الله.... وأرحمه رحمة واسعة وأنت القائل: بسم الله الرحمن الرحيم "إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالنَّصَارَى وَالصَّابِئِينَ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحاً فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ".

    ألهم إني أشهد أنه كانت بيني وبين إيرنست شكر الله مودة أيما مودة.. وأحسب أنه من الذين قلت فيهم: بسم الله الرحمن الرحيم "وَلَتَجِدَنَّ أَقْرَبَهُمْ مَوَدَّةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ قَالُوا إِنَّا نَصَارَى ذَلِكَ بِأَنَّ مِنْهُمْ قِسِّيسِينَ وَرُهْبَاناً وَأَنَّهُمْ لا يَسْتَكْبِرُونَ".

    ألهمَّ أجعل البركة في أهله وذريته وألهمهم الصبر الجميل.

    وشكراً لك يا أخ إيرنست..... والبركة في الجميع.

    (عدل بواسطة عصام الاسد on 17-07-2010, 10:42 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-07-2010, 03:41 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: عصام الاسد)

    أحبائى الكرام،

    بعد قليل أبونا مكارى يونان على قناة الكرمة ..
    وأيضاً على هذا الرابط

    http://www.alkarmatv.com/index.php/home/watch_alkarma_tv.html

    شاهدوا بركات الصلوات على المرضى وشفائهم .. واستخراج الشياطين ..

    والرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-07-2010, 04:16 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    احبائى الكرام ..

    هل تشعر بالخوف من المستقبل أحياناً ..
    ولكن .. الكتاب المقدس يقول " لا تخف لأنى معك " ..
    فان كنت مع الله لا تخاف أبداً ..
    أرجو قراءة هذه الكلمات الجميلة ..
    والرب يبارك حياتكم ..
    ارنست

    """""""""""

    لا أخاف شرًا
    أيضًا إذا سرت في وادي ظل الموت لا اخاف شرًا، لأنك أنت معي. ( مز 23: 4 )

    انظر كيف يستطيع الروح القدس أن يجعل المسيحي مستقلاً عن الظروف الخارجية
    ويكون نور لامع يسطع في داخله عندما يكون كل شيء مُظلمًا حوله! انظر كيف يستطيع المؤمن أن يعيش ثابتًا غير متزعزع، وكيف يكون سعيدًا وفي سلام، عندما يهتز العالم وينقلب من حوله! حتي الموت بما له من سلطان مُزعج، ليس له سلطان علي السلام الذي في قلبه بل بالعكس يكون متشوق للقاء الرب يسوع وينطلق عن طريق الموت لينضم إلى المرتلين السماويين، وتتبدل الحال من فرح متقطع إلى سلسلة أفراح أبدية. ليتنا نثق في قوة الروح القدس لكي يعزينا.

    هل تخشى الفقر؟ لا تخف. فإن الروح القدس يستطيع وأنت في احتياجك أن يجعل سرورًا في قلبك أعظم من سرور الأغنياء الذين كثرت حنطتهم وخمرهم ( مز 4: 7 ).

    هل أنت متألم من ضعف في جسمك؟ هل تتوقع أن تقضي أيامًا وليالي في الألم؟ لا تحزن، فإن الفراش قد يصبح عرشًا لك. فكل كَرب يتسرب إليك، ربما يكون نارًا مُطهرة، تلتهم كل الشوائب فيك، أو يكون شعاع مجد يُنير خفايا نفسك.

    هل بدأت عيناك تظلمان؟ الرب يسوع سيكون نورك. هل آذانك وصلها الصمم؟ اسم يسوع هو موسيقى نفسك، وشخصه سرورك. تعوَّد سقراط أن يقول: ”يستطيع الفلاسفة أن يعيشوا سعداء بدون الموسيقى“. واقول ايضا يستطيع المسيحي أن يعيش أسعد بكثير من الفلاسفة، عندما تزول عنهم كل مُسببات الفرح الخارجية ويكون فرحه من داخله .

    لا تحزن يا على شيء، بل خُذ ما يؤلمك إلى الرب، وهو يستطيع أن يُخرج منه ما يسبب لك الفرح. لا تسمح لليأس أن يجد طريقه إلى قلبك، فإلهك موجود، وذراعه قديرة، وقلبه مملوء بالمحبة، ولا يمكن أن يرضى بأن يرسلك فارغًا دون نوال بركة منه.

    فيك يا إلهي يفرح قلبي، وبقوة روحك المبارك تبتهج نفسي، حتى إن فشلت كل الأمور عن تسليتي.
    +++
    """""""""""""""
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-07-2010, 04:16 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-07-2010, 05:42 PM

Barakat Alsharif

تاريخ التسجيل: 08-06-2010
مجموع المشاركات: 1253

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    ]الأستاذ ارنست
    لك تحياتي
    المسلم وجد نفسه مسلما والمسيحي وجد نفسه مسيحيا، وهناك كثير من اصحاب العقول يريدون الوصول إلى الحق لإتباعه، والوصول إلى الحق يقتضي إستخدام العقل لا العاطفة، وقد عبر الكثير من المشاركين في هذا البوست من المسلمين عن رغبتهم في الحصول على (أدلة عقلية)من السيد ارنست، ولكن كما لاحظت فان هذه الرغبة تواجه من جانبكم بنوع من الإنسحاب اللطيف ثم تعود بعدها للحديث العاطفي والوعظ الأخلاقي، اخونا عصام الأسد قال انه يقبل كل هذا الكلام العاطفي عن الرحمة وحسن الخلاق وغيره ولا يجد اي غضاضة في استيعابه لأنه موجود عنده أصلا في الإسلام، لكن المشكلة لديه تكمن في عدم وجود الطرح العقلي، الطرح العاطفي قد يصلح لمجتمعات يسود فيها الجهل والفقر وإذا تم إسناد هذا الطرح بغذاء وأحذية ودواء ومستشفى وبطاطين وعناية بالحوامل ومدرسة مع توزيع الزي المدرسي مجانا فقد يأتي أكله، لكنك اخترت مجتمعا كمجتمع (سودانيزاونلاين) وهو سيمر مرور الكرام على ما تطرحه من مواعظ ، لأنهم لا ينشدون المواعظ بل الأجوبة العقلانية المنطقية.
    وقد توقفت طويلا عند القول أن علي اولا أن أملأ نفسي بالروح القدس وبعد ذلك سافهم الأنجيل، وجدت أنني بهذا سأضع الحصان خلف العربة، فالمفروض أن قراءتي وتمعني وتفكري في الإنجيل هو الذي سيقودني للروح القدس لا العكس، وفي الاسلام لا يطلب من غير المسلم الإيمان أولا بالله وبمحد (ص) ثم محاولة الوصل إلى الأيمان بهما، ولكن عليه أن يقرأ القرآن والأحاديث وهي من سيقوده للإيمان بالله وبمحمد، ففي الأسلام لا تقدم النتيجة على السبب كما هو في المسيحية، وحتى المسلم الذي ولد مسلما عليه التفكر واعمال العقل، وستجد مفردات يتفكرون ويعقلون وغيرها واسعة الإنتشار في القرآن.

    ولفت نظري ايضا إجابتك حول تعدد الأناجيل، قولك أن الأنجيل واحد أوحي لعدد من الكتبة ولا يهم الإختلاف في التفاصيل، فقد وضعت المسألة يا سيد ارنست وكانها تشبه موضوع الإختلاف في المذاهب الأربعة في الإسلام(إختلاف في بعض التفاصيل) بينما الحقيقة الصارخة في المسيحية تقول ان الخلاف اعمق من ذلك بكثير لدرجة التكفير، فالكاثوليكي والبروتستانتي لا يلتقيان، وبينهما من الحروب ما بينهما، ولو قرأت تاريخ الكنائس وما كفروا به بعضهم البعض وما اتهموا به بعضهم البعض من دعاوي الهرطقة والتجديف فستجد العجب، لذا فالقول بوجود انجيل واحد وكتبة مختلفون تبسيط مخل لا يسنده التاريخ ولا الوقائع.
    آمل أن يستجيب الأستاذ أرنست للدعوات المتكررة بتقديم إجابات منطقية على الأسئلة المطروحة لأن الهروب نحو واحة الوعظ لن يخدم له قضية.
    مع تحياتي واحترامي الكامل لخياره العقدي

    (عدل بواسطة Barakat Alsharif on 17-07-2010, 05:47 PM)
    (عدل بواسطة Barakat Alsharif on 19-07-2010, 06:42 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-07-2010, 10:51 PM

عصام الاسد

تاريخ التسجيل: 22-01-2010
مجموع المشاركات: 27

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Barakat Alsharif)

    لا زلت في انتظار رد الأخ إيرنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-07-2010, 03:33 AM

عمار يس النور
<aعمار يس النور
تاريخ التسجيل: 14-07-2006
مجموع المشاركات: 1852

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: عصام الاسد)

    يواصل المبشر الفاشل ارنست السقوط

    فبعد ان كتب مستفزا في الصفحة الثالثة من هذا الخيط التبشيري :

    Quote: ما هى آخرتى .. ماذا يكون مصيرى .. هل تقعد كده مطبق إيديك .. وتقول كما قال من قبلك ..
    " إن لم يتغمدنى الله برحمته أنى لواردها " ..


    و رد عليه الاخ العوض بوضوح و شجاعة قائلا:

    Quote: سأكون واضحا معك و لن أتبع أسلوب الهمز و اللمز الذي تتبعه و مع ذلك تحاول الظهور بمظهر الإنسان المتسامح المتقبل للآخر و من همزك و لمزك


    Quote: فلتكن واضحا يا عزيزي و لتقل: هل تقعد مطبق إيديك و تقول كما قال النبي محمد (صلى الله عليه و سلم ): (حتى أنا إلا أن يتغمدني الله برحمته).



    و كتب العاجز أرنست أيضا:
    Quote:
    فنحن يا أخى .. لا بتاعين قطع راس ولا قطع .. ولا فى يوم من الأيام نشرنا دين بسيف أو بغزوة ..
    بل نحن الذين نتقبل الاستشهاد من أجل السيد المسيح بصدر رحب .. و ابحث عن تاريخ شهداء المسيحية ..
    لتعرف .. كم من دماء سالت ..


    نأسيا اننا نعرف جيدا تاريخ كل الكنائس المسيحية و ما فعلته في الشعوب من الاندلس و اروبا و الامريكتين و أفريقيا و حتى ضد بعضها البعض من المذاهب المخالفة.


    ها هو يواصل عجزه من اعطاء الأدلة عن سبب الرجاء الذي فيه فلا يجد إلا مثل هذا الكلام القبيح:


    Quote: فقد أصبح التأسلم الذى فاق حدود الأخلاق


    و لنذكر كل الزوار لهذا البوست أننا كنا قد طلبنا من المبشر ارنست ان يحذف رابطا اورده في الصفحات الاولى يظهر فيه القس الكاذب زكريا بطرس و هو يستهذئ برسول الله (ص). طلبنا منه بكل ادب و إحترام و لكنه أبى و إستكبر إلا ان يواصل في مثل هذا السقوط و الإدعاء الكاذب بالمحبة و التسامح.
    واصل المبشر ارنست في إستخدام الكذب للتبشير عن سبب البشارة التي هو فيها كما أمره بها رسوله بولس في رسالته لروميه ((إن كان مجد الله قد إزداد بكذبي ، فلماذا أدان أنا بعد كخاطئ"))


    و سوف نظل في هذا البوست نسأل المبشر ارنست دائما ان يعطينا الادلة الواضحة من كلام يسوع الناصري الموجود في كتبهم.


    نتحدى أرنست ان يذكر لنا :

    أين قال يسوع الناصري أنا الله الإبن ؟
    أين قال يسوع الناصري انا الله الكلمة؟
    أين قال يسوع الناصري أنا الله الروح القدس؟
    أين تحدث يسوع الناصري عن خطيئة أدم الاصلية؟

    (عدل بواسطة عمار يس النور on 18-07-2010, 03:42 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-07-2010, 04:04 AM

عصام الاسد

تاريخ التسجيل: 22-01-2010
مجموع المشاركات: 27

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Barakat Alsharif)

    لا زلت في انتظار رد الأخ إيرنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-07-2010, 05:28 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: عصام الاسد)

    الأستاذ والأخ عصام ..

    حلمك علىّ أخى ..

    قلت لك ، بل وأعتذرت لك للتأخير ..

    والرب يقدرنى بوضع الكلمات المناسبة :

    إقتباس
    ******
    ولكن عندما أعلم أنه لكي أستجيب لدعوتك وأكون مسيحياً لابد لي أن أكون مؤمناً بأن الله له ولد Begotten من السيدة مريم العذراء.... وبأنه أرسل "ولده الوحيد" هذا ليتعذب ويموت من أجلنا.... هنا ... تبدأ إشكالياتي مع الطرح الذي تقدمه...
    فنحن (أنا وأنت) نؤمن بأن ربنا خلق آدم من تراب... وأنه قادر على أن يقول لأي شيء كن فيكون.... فهل يحتاج إلى طرف ثالث إذا "أراد أن يتخذ ولداً"؟؟؟؟ .... عند ذلك تقول لي فطرتي أن إلاهي الذي له ملكوت السموات والأرض لابد أنه "لم يلد ولم يولد"....
    وأيضاً نحن (أنا وأنت) نعلم ان كل نواميس الأرض، منذ أن بدأ الخلق حتي القانون الإنجليزي الأخير ....تقول "ألا تزر وازة وزر أخرى"..... فكيف يستقيم أن نفترض أن "يسوع" يحمل عنا أوزارنا؟؟؟؟

    وعندما أقرأ في كلامك مثلاً: "إن ما تحمَّله وما قاساه ربنا يسوع كان لأجلنا. ومن بين كل هذه المناظر المؤلمة، لا نجد منظراً أكثر إيلاماً وتأثيراً من إكليل الشوك" ... أقول في نفسي كيف "يقاسي" الرب, وهو الكامل المتعالي، من إكليل شوك.... بدرجة تثير شفقة الكاتب؟؟؟ أليس هذا الرب هو الذي خلق الشوك وخلق الذي وضع الشوك وخلق الألم وخلق ذلك الكاتب الذي يتمزق ألماً لما حدث لربه؟؟؟ " ... أم أن هذه رمزية فقط... ؟؟؟ وإذا كان الأمر كذلك فمنذا الذي يتوقع أن أبني عقيدتي على "رمزية"؟؟؟
    """"""
    إنتهى الاقتباس

    تعرف يا أخى عصام ، لو كنتم قرأتم ما جئتُ به وما كتبته فى الصفحات السابقة ، لقطعت علىّ الطريق و أوفرت علىّ كثيراً من الوقت ..
    وقبل أن أستطرد فى الرد ، لدىّ سؤال أطرحه عليك أخى وعلى كل مسلم ..
    كيف تؤمن بأن السيد المسيح يأتى من عذراء بدون رجل .. ؟؟؟
    ولا تؤمنوا أن لله عظمت قدرته .. أن يستطيع أن يكون له إبن بدون صاحبة ... ؟؟؟؟

    أليس فى إمكانية الله .. الذى ألقى بروحه فى مريم ليكون المسيح وبدون زرع بشر ، هو القادر بذات القوة أن يكون له إبن بدون صاحبة ؟؟؟

    والموضوع عندما نقول السيد المسيح ابن الله .. أو هو الله .. لأنه الأقنوم الثانى .. هو هو كان منذ الأزل ويكون الى الأبد ..
    فموضوع الاله المتجسد .. فهو الذى تواضع ونزل الى الأرض آخذاً صورة عبدٍ لتتم عملية العدل الالهى .. فالعدل الالهى ..
    هو الحكم على آدم الأول الذى أخطأ .. نعم كان مستوجباً الموت .. لأن الله نهاه عن الأكل من الشجرة .. وقال له : " من جميع
    شجر الجنة تأكل أكلاً وأما شجرة معرفة الخير والشر فلا تأكل منها ، لأنك يوم تأكل منها موتاً تموت " (من سفر التكوين ، الأصحاح
    الثانى ) .. ولكن للأسف آدم وقع فى الخطية .. وأكل من شجرة معرفة الخير والشر .. ولابد وأن يموت .. ولكن محبة الله له ، طرده فقط
    من الجنة .. وهكذا كانت رحمة الله .. ولكن لابد وأن يتم القصاص .. فبدون سفك الدم لا تحدث المغفرة .. وهنا يجب أن يحدث الفداء ..
    ولكن .. من هو الذى الذى يكون خالياً من الخطيئة حتى يصبح فداء لآدم ..
    ومن هنا تنازل الله عن طريق ابنه المتجسد ليحدث الفداء ..

    وهذه قصة يسوع المسيح المتجسد والذى أتى الى عالمنا هذا .. ليعرفنا من هو الله .. ثم لتحدث عملية الفداء الكفارى ..

    فيا أخى ،
    فكر فى هذه الكلمات .. ويا حبذا لو كان لديك انجيل لتقرأ بنفسك .. وتفكر فى هذه الكلمات ..
    فيا أخى .. أنا لا أقدم نصائح اجتماعية كما تقول .. وإنما هذه التعاليم فهى من الكتاب المقدس .. وإن سميتها
    تعاليم إجتماعية ، فهى لخير الناس .. إن عملوا بها ، لتحسن المجتمع وتعافى من جميع الأمراض ..

    فهذه الدفعة الأولى يا أخى عصام ..
    أرجو من الله أن يكون قد وفقنى فى الكلمات التى تتفهمها .. فأنا سأصلى لك بأن يفتح قلبك ولتخبر كم
    صنع بك الرب ..
    الرب يبارك حياتك ..
    أخوك
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-07-2010, 09:31 AM

Barakat Alsharif

تاريخ التسجيل: 08-06-2010
مجموع المشاركات: 1253

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    Quote: من جميع شجر الجنة تأكل أكلاً وأما شجرة معرفة الخير والشر فلا تأكل منها ، لأنك يوم تأكل منها موتاً تموت " (من سفر التكوين ، الأصحاح
    الثانى ) .. ولكن للأسف آدم وقع فى الخطية .. وأكل من شجرة معرفة الخير والشر .. ولابد وأن يموت .. ولكن محبة الله له ، طرده فقط
    من الجنة ..



    ولكن آدم مات بعد ذلك، فلماذا القصاص والفداء؟ الجريمة هي الأكل من الشجرة والعقاب حسب الأنجيل هو الموت، وكل هذا قد حدث لآدم فهو قد أكل وهو قد طرد من الجنة ثم مات وانتهى الموضوع عند هذا الحد، لماذا يعاقب ابنائه من بعده؟ ولماذا يضحي الله بابنه ليخلص ابناء آدم من جريمة لم يرتكبوها وإنما ارتكبها ابوهم وعوقب عليها بالطرد والموت؟ هذا شئ غير مفهوم في العقائد المسيحية..يرتكب الجرم شخص ويعاقب آخرون، وفي قصة نوح يتكرر نفس التوجه، يرى حام عورة ابيه ولا يغطيها، وتأتي عقوبة على هذه المخالفة، ولكن العقوبة لا تقع على الأب حام بل أبنه كنعان، فقد عوقب كنعان على جرمية ابيه بأن يكون عبدا مدي الحياة وكذلك ابنائه من بعيد لسام واخوانه، ما هو ذنب كنعان والأبناء في جريمة ارتكبها جدهم حام؟؟

    أما كيف يؤمن المسلم بكون عيسى قد خرج للوجود من غير أب ولا يعتقد بقدرة الله على ان يكون له ولد، فلأن القرآن قد قدم خطوة (عقلية) لتفسير ذلك فقد ورد ( وَمَرْيَمَ ابْنَتَ عِمْرَانَ الَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهِ مِن رُّوحِنَا) فهنا نجد علاقة سببية مفسرة للموضوع.

    نعم أن الله قادر على كل شئ ومن ذلك القدرة على اتخاذ ابن، لكن التناقض في القول المسيحي هو ان القدرة تعني الخلق من غير اسباب بينما (أبن) تعني وجود اسباب، و وجود خطوات وتقتضي وجود (ام) ويفهم من هذا أن (زواجا ما) قد حدث بين السيدة مريم والله وهو قول لا يسنده منطق
    لذا امام المسيحيين ثلاث طرق:
    اما القول بان المسيح خلق بقدرة الله ليكون ابنا له وفي هذه الحالة لن يكون هناك وجود لأمه مريم، حيث أن لا حاجة لها وفق هذا القول
    أو القول بأنه جاء عن طريق أم وهذا يستدعي زواجا مع (الأب)
    أو الإيمان بالرواية القرانية وهي تؤكد وجود أركان العلاقة الثلاثة ابن وأم وروح نفخت، تقوم مقام الأب ولكن ليس ابا بشريا نعرفه ونشير إليه باسم محدد، فعلمه عند الله

    (عدل بواسطة Barakat Alsharif on 18-07-2010, 09:37 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-07-2010, 05:05 AM

عصام الاسد

تاريخ التسجيل: 22-01-2010
مجموع المشاركات: 27

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أخي إيرنست

    لك الشكر الجزيل على الرد ولك إعتذاري... فجملة" أنا لا زلت في إنتظار الرد" نزلت مرتين بدون قصد through inadvertence نسبة لعدم إتقاني للتكنولوجيا.

    أرد على سؤالك:
    "كيف تؤمن بأن السيد المسيح يأتى من عذراء بدون رجل .. ؟؟؟ ولا تؤمنوا أن لله عظمت قدرته .. أن يستطيع أن يكون له إبن بدون صاحبة ... ؟؟؟؟ أليس فى إمكانية الله .. الذى ألقى بروحه فى مريم ليكون المسيح وبدون زرع بشر ، هو القادر بذات القوة أن يكون له إبن بدون صاحبة ؟؟؟"

    وإجابتي هنا: أن الله يفعل ما يريد... ولك أن تضع السيناريوهات التي تراها... ولكني أنا كمسلم أؤمن بأن الله تعالى له صفات (99 إسماً) وهو يتنزه أن يكون ضدها: مثلاً: صفة "العدل"... هنا يجب عليَّ وأنا أعبد الله ألا أضع سيناريو من باب "أن الله يفعل ما يريد" حيث يكون الله في وضع ضد هذه الصفة أي "الظالم" (استغفر الله العظيم)

    أما إذا كنت أنت تؤمن بأن الله هو القادر بذات القوة أن يكون له إبن بدون صاحبة ؟؟؟ فتعليق الأخ بركات الشريف وارد هنا وهو: "وفي هذه الحالة لن يكون هناك وجود لأمه مريم، حيث أن لا حاجة لها"...

    ولدي سؤال بسيط:
    من أين جاءت الشروط أو القوانين التي أوردتها في ردك؟ وهي:

    أولاً: "فبدون سفك الدم لا تحدث المغفرة .."..

    ونحن نعلم أن هنالك حالات كثيرة كان فيها "مغفرة" "دون" أن يكون هنالك "سفك دماء"... ألم يغفر الله لسيدنا يونس (عليه السلام) عندما يئس من دعاء قومه وخالف أمر ربه وتركهم... وأبق إلى الفلك المشحون....؟؟؟... ألم يغفر الله لسيدنا نوح (عليه السلام) عندما جادل في إبنه الذي قال "سآوي إلى جبل يعصمني من الماء"...؟؟؟... ألم يغفر الله لسيدنا موسى (عليه السلام) عندما قتل المصري؟؟... بل ألا يأمرنا الله أن نغفر ونصفح دون "سفك دماء"؟؟؟

    ثانياً: القول ب "من هو الذى الذى يكون خالياً من الخطيئة حتى يصبح فداء لآدم "
    أي أن الذي يفدي آدم يجب أن يكون خالياً من الخطيئة... أليس هذا شرطاً تعجيزياً؟؟... فلو كنت أنا مثلاً خصماً في قضيةٍ ما وطالبت بالقصاص لطلبت "رقبة" الجاني...وهو الخاطئ نفسه... ولو كنت سأقبل بالفداء لتوقع القاضي أني يجب أن أقبل "برقبة" من نفس درجة الخصم... أليس كذلك؟؟؟ فلماذا كان شرط الفداء لآدم أن يكون من شخص "خالياً من الخطايا" وآدم خاطئ؟؟؟

    لك شكري واعتذاري مرة ثانية

    (عدل بواسطة عصام الاسد on 19-07-2010, 08:06 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-07-2010, 03:04 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: عصام الاسد)

    أحبائى الكرام ..

    ما هى حياتنا على الأرض .. مهما بلغنا فيها شأواً هذا مقداره .. هل نستطيع أن نطيل من قامتنا ذراعاً واحدة ؟
    هل نستطيع أن نطيل فى أعمارنا ؟؟ .. ولكن بعد هذا التأمل البسيط ، ماذا عملنا فى هذه الحياة ؟ ما هو رصيدنا
    من الخير الذى يؤهلنا الى الحياة الأبدية ؟ ما هو مقدار إيماننا ؟ وهل نحن نعبد الاله الحقيقى ؟ أم نجرى وراء
    آلهة أخرى ؟؟
    كل هذه أسئلة لابد من إجابتها قبل الانتقال من عالمنا الفانى ..
    ولابد من أن تكون ألاجابة صحيحة مائة فى المائة .. والا فقدنا حياتنا الأبدية ..
    ولكن .. هناك شرط هام .. متى تقدم الاجابة الصحيحة ؟؟
    فالاجابة لابد وأن تكون الآن وبأسرع فرصة ممكنة .. والا إن جاء صاحب الشأن ، لأخذ وديعته ،
    هل نستطيع أن نقول له تمهل علينا قليلاً حتى نتوب .. كلا يا أحبائى .. وكلا ..

    ومن هذا المنطلق أرجو قراءة هذه الكلمات ..
    والرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم العجوز
    أرنست

    إقتباس
    *****

    عُمر الإنسان

    " الوقت منذ الآن مُقصر " ( 1 كو 7 : 29 )
    + حقيقة كثير ما نتجاهلها ، وهى قصر عمر الإنسان – مهما طال فى العالم – بالرغم أنه لا ينكرها أحد ، سواء كان مؤمناً أو مُلحداً .

    + وقد أوجد لنا الوحى المقدس تشبيهات كثيرة ، توضح كم هى حياتنا قصيرة جداً ، لاسيما إذا قيست بالأبدية اللانهائية ، ويتوقف على أعمالك هنا ( على الأرض ) : شقاؤك أو سعادتك الدائمة ، فى عالم المجد .

    + ولو كانت لك أكثر من حياة فى الأرض ، لربما يمكنك أن تصرف واحدة منها ، فى اللعب واللهو والعبث ، والملذات والمسرات العالمية ، ولكن لك حياة " واحدة " فقط ، وهى محدودة الوقت جداً !! .

    · يقول الشاعر العربى : " دقات قلب المرء قائلة له : إن الحياة دقائق وثوانى "

    · ويقول آخر : " كل ابن أنثى وإن طالت سلامته يوماًعلى آلة حدباء محمول "

    · ويقول ثالث : " المرء فى الدنيا خيال يمضى وينسخه الزوال "

    + أوصاف الكتاب المقدس لحياتنا المؤقتة كما يلى :

    1 – كعشب : يجف بسرعة ، ويصبح وقوداً للنار ( مز 90 : 5 ) ، ( يع 1 : 10-11 ) .

    2 – كقصة قصيرة : تنتهى أحداثها بسرعة ( مز 90 : 9 ) ويموت البطل دائماً .

    3 – خيال عابر بسرعة : ( مز 39 : 6 ) .

    4 – مثل قشة على وجه المياه : تهبط إلى البحر ( هوشع 10 : 7 ) .

    5 – وكبخار يظهر قليلاً ثم يضمحل : ( يع 4 : 14 ) .

    6 – وكحلم : ( مز 73 : 20 ) يستيقظ بعده الخاطئ على حقائق الأبدية !! .

    7 – كرياح تهب وتذهب بلا عودة : ( أى 7 : 7 ) ، ( مز 39 : 5 ) .

    8 – وكشخص يجرى بسرعة : ( أى 9 : 25 ) ثم يختفى فوراً .

    9 – كظل مائل سُرعان ما يضيع فى الظلام : ( 1 أخ 29 : 15 ) ، ( مز 102 : 11 ) .

    10 – كسحاب يتحرك ويزول : ( أى 7 : 9 ) .

    11 – كنول النساج ( الوشيعة ) : يُسرع الإنتقال من جانب النول ، ؟إلى الآخر ( أى 7 : 6 ) ثم ينتهى الخيط الذى يحمله ( إش 38 : 12 ) .

    12 – وحياتنا تُحسب بأشبار محدودة : ( مز 39 : 5 ) .

    13 – وشهور معدودة : ( أى 14 : 5 ) .

    14 – وأيام قليلة : ( تك 47 : 9 ) ، ( مز 90 : 9 ) ، ( أى 14 : 1 ) .

    + وبذلك ( يا أخوتى / وأخواتى ) يتأكد لنا أن عمرنا محدود جداً ، ولكن سوف يتوقف عليه مصيرنا الأبدى ، فليتنا نستفيد بكل دقيقة فيه ، وأن نستثمره الآن لنحصل على عائده ، فى عالم المجد ، على ضوء طريقة استثماره .

    + وليتنا لا ننشغل بالجسد ، وكل رغباته ، بل بالروح ، وكل متطلباتها ( راجع 1 كو 7 : 29 – 31 ) ، وأين أجدادنا وآباؤنا ؟! ( إن العظام يصيرون عظاماً ) !! وأين سنذهب بعد قليل جداً ؟!

    ****
    انتهى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-07-2010, 03:34 PM

Barakat Alsharif

تاريخ التسجيل: 08-06-2010
مجموع المشاركات: 1253

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    الأستاذ أرنست
    حديثك عن الوقت وحياة الأنسان حديث جميل ولكن:

    الأسئلة المطروحة من المشاركين لازالت تنادي وتطلب من حضرتكم الإجابة، ونطلب بكل لطف معرفة رأيكم.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-07-2010, 04:12 AM

عمار يس النور
<aعمار يس النور
تاريخ التسجيل: 14-07-2006
مجموع المشاركات: 1852

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Barakat Alsharif)

    نواصل ما بدأناه عن الحوار المنقول بعنوان "أنا و إبني و رسول الإسلام" في الصفحة السابقة من هذا الخيط التبشيري الخالي من الدليل:


    Quote:

    عبد المسيح

    وهذا ما حدث لمحمد بالضبط
    .لقد انتقم منه الرب شر انتقام
    بيتر

    انتقم منه الرب !!!!!!!
    متى وكيف ؟
    عبد المسيح

    قلت انك قرأت القران كله
    بيتر

    نعم
    عبد المسيح

    اقرأ ...النص القرآني الحاقة 44-47
    بيتر

    " وَلَوْ تَقَوَّلَ عَلَيْنَا بَعْضَ الأقَاوِيلِ لأخَذْنَا مِنْهُ بِالْيَمِينِ
    ثُمَّ لَقَطَعْنَا مِنْهُ الْوَتِينَ فَمَا مِنْكُمْ مِنْ أَحَدٍ عَنْهُ حَاجِزِينَ "
    عبد المسيح

    اقرأ تفسير ذلك النص في ابن كثير
    بيتر

    يقول تعالى: {ولو تقول علينا} أي محمد صلى الله عليه
    وسلم لو كان كما يزعمون مفترياً علينا فزاد في الرسالة
    أو نقص منها, أو قال شيئاً من عنده فنسبه إلينا وليس
    كذلك لعاجلناه بالعقوبة, ولهذا قال تعالى: {لأخذنا منه باليمين}
    قيل: معناه لانتقمنا منه باليمين لأنها أشد في البطش,
    وقيل لأخذنا منه بيمينه {ثم لقطعنا منه الوتين} قال ابن
    عباس: وهو نياط القلب وهو العرق الذي القلب معلق
    فيه, وكذا قال عكرمة وسعيد بن جبير والحكم وقتادة
    والضحاك, ومسلم البطين وأبو صخر حميد بن زياد,
    وقال محمد بن كعب هو القلب ومراقه وما يليه.

    عبد المسيح

    كف ..لا أريد أكثر من ذلك
    الخلاصة ..قران محمد قال من يكذب على الرب
    . فان عقابه سيكون موته عن طريق قطع شريان القلب
    بيتر

    وما علاقة ذلك بموت محمد ؟!!
    عبد المسيح

    لا تستعجل يا بيتر أنا لم انتهي بعد من كلامي
    بيتر

    أكمل كلامك يا أبي
    عبد المسيح

    الا تعلم ان محمد قد هلك مسموماً على يد امرأة يهودية ؟
    وقد أنقطع شريان قلبه من ذلك السم
    تماماً كما جاء في كلام محمد في القرآن…!!!
    بيتر

    من أين لك بهذه المعلومة ؟
    عبد المسيح

    اليك هذا الحديث... حدثنا وهب بن بقية عن خالد عن محمد
    بن عمرو عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال : (كان رسول الله
    صلى الله عليه وسلم يقبل الهدية ولا يأكل الصدقة وثنا
    وهب بن بقية في موضع آخر عن خالد عن محمد بن عمرو
    عن أبي سلمة ولم يذكر أبا هريرة قال كان رسول الله صلى
    الله عليه وسلم يقبل الهدية ولا يأكل الصدقة زاد فأهدت له
    يهودية بخيبر شاة مصلية سمتها فأكل رسول الله صلى الله
    عليه وسلم منها وأكل القوم فقال ارفعوا أيديكم فإنها أخبرتني
    أنها مسمومة فمات بشر بن البراء بن معرور الأنصاري
    فأرسل إلى اليهودية ما حملك على الذي صنعت قالت إن
    كنت نبيا لم يضرك الذي صنعت وإن كنت ملكا أرحت
    الناس منك فأمر بها رسول الله صلى الله عليه وسلم فقتلت
    ثم قال في وجعه الذي مات فيه ما زلت أجد
    من الأكلة التي أكلت بخيبر فهذا أوان قطعت أبهري).
    بيتر

    تقصد ان محمد تقول على الرب ..لهذا انتقم منه الرب وقتله
    بالطريقة التي اخبر عنها محمد بالقران عن الرب كيف هذا ؟!!!
    كيف يكون محمداً كاذباً ..ويخبرنا بما هو صدق ؟
    هل محمد يعلم بالانتقام الذي سوف ينتقم
    به الرب منه فيدونه في القران ؟!!

    عبد المسيح

    الرب كان بالمرصاد له .. فقد اصطاده من فمه..
    وقال له : من فمك أدينك
    فأهلك بذات ما نطق به كلامه "..!
    بيتر

    وهل مات محمداً في الحال يا أبي ؟
    عبد المسيح

    لا يا بيتر... بل مات بعد هذه الواقعة بثلاثة سنوات
    بيتر

    وهل تسمي هذا انتقاماً من الرب ؟!!
    أين حتمية الموت الذي قال عنه في كتابه المقدس؟
    هل يعقل ان الرب ينتقم من محمد
    بالسم .. ولا يميته في الحال بل يتركه
    ثلاثة سنوات يكمل ما يدعو إليه ..بل
    ويستجيب له ويمن عليه بفتح مكة خلال
    هذه السنوات
    ولن أتحدث عن عظمة هذا
    الفتح بالنسبة للتاريخ الإسلامي ...يكفي ان
    أقول لك ان محمد وعد المسلمين بفتح مكة
    وكان له ذلك
    فهل كاذب يحقق الله له ما يوعد به
    عبد المسيح

    يا بيتر
    نحن نتحدث عن كذب محمد وليس عن مكة
    فما علاقة فتح مكة بالموضوع
    بيتر

    يا أبي...تقول ان الرب انتقم من محمد بقتله مسموماً
    فقطع شريان قلبه .. لأنه ادعى انه أرسله ...فكيف يكون
    هذا انتقام من الرب ويؤيده بتحقيق ما وعد به أتباعه
    كان يكفي ليكتشف الناس كذب محمدا
    ان يميته في الحال وبدون ان يفتح مكة على يديه
    ولكن ما حدث برهان على صدق محمد وتأييداً له كانت
    نتيجته دخول كثير من الناس على أثره أفواجاً في دين
    الإسلام. كان فيه إسلام أبي سفيان وعدد كبير من قادة المشركين
    عبد المسيح

    لم تجب عن سؤالي ...كيف يموت محمداً بنفس
    العقاب الذي توعد به القران محمداً إذا تقول على الرب
    بيتر

    قل لي من الذي اخبر عن موت محمد متأثراً
    بالسم ...وقطع أبهره .
    ==========
    يتبع باذن الله


    بيتر

    قل لي من الذي اخبر عن موت
    محمد متأثراً بالسم ... وقطع أبهره ؟
    عبد المسيح

    محمد
    بيتر

    ومن اخبر محمد ؟
    عبد المسيح


    ماذا تقصد ؟
    بيتر

    محمد ..تناول السم ...ولم يمت في الحال
    ولكن بعد ثلاثة سنوات مرض واخبر عن قرب أوان قطع ابهره
    وموته متأثراً بالسم ...من اعلمه بذلك؟
    من اعلمه بان ابهره ان له ان ينقطع ؟
    من منا يعلم سبب وفاته ؟!
    قد يكون الإنسان مريض بالفشل الكلوي او بالسرطان
    فيموت ويظن الجميع ان هذا المرض هو سبب الوفاة
    وقد لا يكون هو السبب فالذي يعلم السبب الحقيقي هو الله ..
    ****
    نحن هنا أمام أمرين


    الأمر الأول
    ان محمداً مات كما هو اخبر متأثرا بالسم
    فكيف علم محمد ان ابهره انقطع أو سوف ينقطع
    رغم التقدم الذي يشهده مجال الطب حاليا الا ان الطبيب
    لا يمكن ان يعلم ما حدث بداخل المريض الا إذا
    عرضه على الأشعة العادية اوالتلفزيونية
    فمن اعلمه بذلك الا الرب ..وهذا دليل على صدق نبوته ..وهدم لاتهامك
    الأمر الثاني
    ان محمداً لم يمت كما هو اخبر متأثرا بالسم
    وان كلامه كان على سبيل الظن
    وهو ما يهدم اتهامك
    ثم


    إذا كان محمد يعلم ان هذا الأمر مشين وانه سوف يشكك
    الناس فيه ويجلهم يربطون بما ذكره القران
    وبما حدث له ...ما صرح به ...وما نقله إلينا أصحابه
    **
    هذا وجهة نظري في اتهامك
    أما رد بعض علماء المسلمين فهو
    ..... : { ثم لقطعنا منه الوتين } والوتين : نياط القلب وهو
    عرق يجري في الظهر حتى يتصل بالقلب إذا انقطع بطلت
    القوى ومات صاحبه هذا قول جميع أهل اللغة وقال ابن
    قتيبة : ولم يرد أنا نقطع ذلك العرق بعينه ولكن أراد لو
    كذب علينا لأمتناه أو قتلناه فكان كمن قطع وتينه قال
    ومثله قوله : (مازالت أكلة خيبر تعاودني وهذا أوان قطعت أبهري )
    والأبهر : عرق يتصل بالقلب فإذا انقطع مات صاحبه فكأنه
    قال : فهذا أوان قتلني السم فكنت كمن انقطع أبهره
    أي ان محمد لم يقطع السم شريانه وإنما قتله متأثرا
    بالسم كمن قطع ابره
    عبد المسيح

    المهم .... كيف يموت محمداً بالسم ...رغم
    ما يقوله القران بان الله عصمه من الناس ؟
    "يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا
    بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ إِنَّ اللّهَ
    لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ (67)
    " ( المائدة)
    بيتر

    يا أبي ...أقرا النص جيداً ...وسوف لا تجد تعارض بين موت
    محمد بالسم { ان كان حدث بالفعل }
    وبين عصمة الله له من الناس
    عبد المسيح

    كيف ؟
    بيتر

    النص يتحدث عن تبليغ الدعوة والرسالة ...ولتبليغ الدعوة
    والرسالة كاملة ...لابد من الحفاظ على حياة المعهود له
    بالتبليغ حتى يتم العمل الموكول إليه ...فالله عصمه أي
    حفظ عليه طوال فترة الدعوة ..فعندما دست له السم اليهودية
    في الطعام ووصل ما وصل إلي جوفه منه لم يمت كما مات
    بشر بن البراء بن معرور الأنصاري الذي تناول نفس الطعام
    الذي تناوله محمد ...وإنما أبطل مفعول السم
    إلي ان تمت الرسالة وأعلن محمد تمام الرسالة


    ثم
    الذي جعلك تقرا واقعة دس اليهودية السم لمحمد لما
    لم تقرا عن فشل كل من حاول قتله إثناء فترة الدعوة


    عبد المسيح

    المهم .... كيف يموت محمداً بالسم ...رغم
    ما يقوله القران بان الله عصمه من الناس ؟
    "يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ
    وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ
    النَّاسِ إِنَّ اللّهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ "
    (67)" ( المائدة)
    بيتر

    يا أبي ...أقرا النص جيداً ...وسوف لا تجد
    تعارض بين موت محمد
    بالسم { ان كان حدث بالفعل } وبين
    عصمة الله له من الناس
    عبد المسيح



    كيف ؟
    بيتر

    النص يتحدث عن تبليغ الدعوة والرسالة ...ولتبليغ
    الدعوة والرسالة كاملة ...لابد من الحفاظ على
    حياة المعهود له بالتبليغ حتى يتم العمل الموكول
    إليه ...فالله عصمه أي حفظ عليه طوال فترة
    الدعوة ..فعندما دست له السم اليهودية في الطعام
    ووصل ما وصل إلي جوفه منه لم يمت كما
    مات بشر بن البراء بن معرور الأنصاري الذي تناول نفس
    الطعام الذي تناوله محمد ...وإنما أبطل مفعول
    السم إلي ان تمت الرسالة وأعلن محمد تمام الرسالة
    ثم
    الذي جعلك تقرا واقعة دس اليهودية السم لمحمد
    لما لم تقرا عن فشل كل من حاول قتله إثناء فترة الدعوة
    عبد المسيح

    وما فائدة ذلك ؟
    بيتر

    ليكون حكمك عليه واقعي
    فسمع ما قرأته عن محاولات قتل محمد وهي
    على سبيل المثال وليس على سبيل الحصر
    ..عامر بن الطفيل اتفق مع صاحب له علي
    قتل محمد..ولكنه فشل ..فسأله عن عدم تنفيذ
    الخطة التي اتفقا عليها ولماذا تجاهل إشاراته
    عندما كان يقترب من الرسول ويشغله،
    حتي يتاح له الفرصة لتدبير مؤامرته
    فقال له صاحبه:
    ­ والله ما هممت بقتل محمد الا رأيتك بيني
    وبينه أفأقتلك؟
    وفي طريق العودة أصيب عامر بالطاعون
    ، ومات
    أما صاحبه فقد أصابته صاعقة في الصحراء وقتلته
    وروى مسلم في صحيحه عندما أقسم أبو جهل
    باللات والعزى لئن رأى النبي -صلى الله
    عليه وسلم- يصلي في الكعبة ليطأن على رقبته
    الشريفة ، ثم عندما أتى النبي -صلى الله عليه
    وسلم- وهو يصلي ليطأ على رقبته فما فجأهم
    منه إلا وهو ينكص على عقبيْه، ويتقي بيده فقيل
    له: ما لك؟ ، قال: إن بيني وبينه خندقا من نار
    وهولاً وأجنحة ، فقال النبي -صلى الله عليه وسلم
    – بعد صلاته – "لو دنا مني لاختطفته الملائكة عضوًا عضوًا ".
    عبد المسيح

    وما أعلمني بصدق هذه الروايات ؟
    بيتر

    ولما تصدق رواية موت محمد بالسم


    أليس من نفس المصدر؟!!!

    عبد المسيح

    المهم تمكنت اليهودية من قتل محمد
    فكيف يكون نبيا من عند الرب ويتمكن البشر من قتله ؟
    ان كان صادقا حقا لماذا لم ينقذه الرب ؟
    بيتر

    وهل قتل النبي ينفي النبوة ؟
    عبد المسيح

    العقل والمنطق يقول ذلك
    بيتر

    يوحنا المعمدان أليس بنبي ؟
    عبد المسيح

    بلى
    وان قلنا من الناس نخاف من الشعب.لان
    يوحنا عند الجميع مثل نبي...مت 21: 26
    بيتر

    الم يقل الرب يسوع انه أعظم من أنجبت النساء؟
    عبد المسيح


    بلى
    الحق أقول لكم لم يقم بين المولودين من
    النساء اعظم من يوحنا المعمدان....... مت 11: 11
    بيتر

    الم يمت مقتولا؟
    الم تكن جريمة قتله شنيعة؟
    لقد قطعت رأسه وقُدِّمَتْ على طبق
    من ذهب هدية لعاهرة من العاهرات
    __________
    يتبع باذن الله


    عبد المسيح

    نعم هذا ما ذكره الكتاب المقدس
    "فدخلت للوقت بسرعة الى الملك وطلبت قائلة
    اريد ان تعطيني حالا راس يوحنا المعمدان على
    طبق. ...... فمضى وقطع رأسه في السجن.وأتى
    برأسه على طبق وأعطاه للصبية والصبية أعطته
    لامها" . مرقص 6 / 25: 28
    بيتر

    هل نقول ان يوحنا المعمدان نبي من الأنبياء
    الكذبة لهذا انتقم منه الرب ...وقتله بهذه
    الصورة البشعة ؟!!
    ...
    وأوجه لك نفس سؤالك السالف


    كيف يكون نبيا من عند الرب ويتمكن البشر من قتله
    ؟
    ان كان صادقا حقا لماذا لم ينقذه الرب
    ؟
    ولا تنسى ان الرب كان معه على الأرض ولم
    يفعل له شيء كل ما فعله انصرف إلي مكان
    خلاء عندما سمع بقتله
    " فتقدم تلاميذه ورفعوا الجسد ودفنوه.ثم أتوا
    واخبروا يسوع فلما سمع يسوع انصرف
    من هناك في سفينة الى موضع خلاء منفردا......."
    ...متى 14/12 :13
    ونروح بعيد ليه
    أليس تمكن اليهود من قتل الرب ؟
    عبد المسيح

    بلى
    بيتر

    الم يقتل بطريقة شنيعة ؟
    عبد المسيح

    بلى
    بيتر

    هذا بخلاف ما حدث له قبل القتل
    فقد بصقوا في وجهه ...ولكموه ...ولطموه ....######روا
    منه..
    ثم تم جلده وتسليمه للصلب ....فقام
    العسكر ...بتعريته والبسوه رداء قرمزيا ...وضفروا
    إكليلا من الشوك ووضعوهعلى راسه ...وقصبة
    في يمينه ..وكانوا يستهزئون به ...ثم نزعوا عنه الرداء ...والبسوه
    ثيابه ... وحملوا على كتفه
    الصليب الذي سوف يصلب عليه ...وتم صلبه
    معاثنين من الصوص
    عبد المسيح

    لا أنكر ذلك وهذا ما نص عليه الكتاب المقدس
    فابتدأ قوم يبصقون عليه ويغطون وجهه ويلكمونه
    ويقولون له تنبأ.وكان الخدام يلطمونه...
    مر 14: 65
    وكانوا يضربونه على راسه بقصبة ويبصقون
    عليه ثم يسجدون له جاثين على ركبهم...
    مر 15: 19


    ولكن هذا من اجل تكفير الخطية فأصبح ملعون
    من اجلنا
    "13اَلْمَسِيحُ افْتَدَانَا مِنْ لَعْنَةِ النَّامُوسِ، إِذْ صَارَ لَعْنَةً
    لأَجْلِنَا،
    لأَنَّهُ مَكْتُوبٌ: «مَلْعُونٌ كُلُّ مَنْ عُلِّقَ عَلَى خَشَبَةٍ». 14لِتَصِيرَ
    بَرَكَةُ إِبْرَاهِيمَ لِلأُمَمِ فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ،
    لِنَنَالَ بِالإِيمَانِ مَوْعِدَ الرُّوحِ"
    غلاطية/ 3
    بيتر

    الم يقل لنا الكتاب المقدس
    ولماذا تنظر القذى الذي في عين أخيك.وأما الخشبة
    التي في عينك فلا تفطن لها. مت 7: 3
    ------------
    يتبع باذن الله


    عبد المسيح



    تباً لك يا بيتر... تقصد من بهذا الكلام ؟
    بيتر



    العيب كل العيب ان نوجه النقد لمحمد وندينه
    بما ذكر بالكتاب المقدس في حق الأنبياء
    والرسل السابقين


    ثم


    إذا كان اليهود تمكنوا من قتل محمد فهذه
    شهادة له بأنه نبي من أنبياء الله
    عبد المسيح



    كيف ؟!
    بيتر

    الم يقل الكتاب المقدس
    فانتم تشهدون على أنفسكم إنكم أبناء قتلة
    الأنبياء ..مت 23: 31
    يا اورشليم يا اورشليم يا قاتلة الانبياء
    وراجمة المرسلين اليها كم مرة اردت ان
    اجمع اولادك كما تجمع الدجاجة فراخها تحت
    جناحيها ولم تريدوا.. مت 23: 37
    عبد المسيح

    ما علاقة هذا بذاك ؟!
    بيتر

    يا أبي قلت سابقا كيف يكون بنبي
    ويتمكن الناس من قتله ..وها الكتاب المقدس
    يرد عليك بان اليهود كانوا يقتلون أنبياء الله
    ثم
    الا تعلم لو كان محمداً مات مقتولا فعلاً
    بسم اليهودية يكون شهيداً وفقاً لاعتقاد المسلمين
    عبد المسيح

    شهيد!!
    بيتر

    نعم ..الشهيد عندهم هو من يقتل في سبيل
    الله من أجل الدفاع عن دينه ورد العدوان
    عن الإسلام والمسلمين لكي تكون
    كلمة الله هي العليا .فسبب قتل
    محمد ..دعوته إلي الله
    فيكون..قتله.. استشهد في سبيل الله
    الا تعلم منزلة الشهيد عندهم
    ؟

    عبد المسيح

    لا يهمني ان اعرف
    بيتر

    بل... لابد ان تعرف ..لتعلم منزلة هذا الرجل
    إذا كان مات مقتولاً فعلاً
    يقول القران
    { وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ
    أَمْوَاتاً بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ * فَرِحِينَ
    بِمَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ
    لَمْ يَلْحَقُوا بِهِم مِّنْ خَلْفِهِمْ أَلاَّ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ
    وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ * يَسْتَبْشِرُونَ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ
    وَفَضْلٍ وَأَنَّ اللَّهَ لاَ يُضِيعُ أَجْرَ المُؤْمِنِينَ }
    ( آل عمران : 169-171 )
    { وَلاَ تَقُولُوا لِمْن يُقْتَلُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتٌ بَلْ
    أَحْيَاءٌ وَلَكِن لاَّ تَشْعُرُونَ } ( البقرة : 154 ) .
    الا تعلم ان محمد كان يتمنى ان يموت شهيداً
    عبد المسيح

    محمد كان يتمنى ان يموت مقتولا !!!!!
    بيتر

    نعم ..لعلمه بمنزلة الشهيد
    ‏و حدثني ‏ ‏زهير بن حرب ‏ ‏حدثنا ‏ ‏جرير ‏ ‏
    عن ‏ ‏عمارة وهو ابن القعقاع ‏ ‏عن ‏ ‏أبي
    زرعة ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏قال ‏
    ‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏
    تضمن ‏ ‏الله لمن خرج في سبيله لا يخرجه
    إلا جهادا في سبيلي وإيمانا بي وتصديقا برسلي
    فهو علي ضامن أن أدخله الجنة أو أرجعه
    إلى مسكنه الذي خرج منه نائلا ما نال من
    أجر أو غنيمة والذي نفس ‏ ‏محمد ‏ ‏بيده ما من
    ‏ ‏كلم ‏ ‏يكلم ‏ ‏في سبيل الله إلا جاء يوم القيامة
    كهيئته حين ‏ ‏كلم ‏ ‏لونه لون دم وريحه مسك
    والذي نفس ‏ ‏محمد ‏ ‏بيده لولا أن يشق على
    المسلمين ما قعدت ‏ ‏خلاف ‏ ‏سرية ‏ ‏تغزو في
    سبيل الله أبدا ولكن لا أجد سعة فأحملهم ‏
    ‏ولا يجدون سعة ‏ ‏ويشق عليهم أن يتخلفوا
    عني والذي نفس ‏ ‏محمد ‏ ‏بيده لوددت أني ‏
    ‏أغزو في سبيل الله فأقتل ثم ‏ ‏أغزو فأقتل ثم
    ‏ ‏أغزو فأقتل ‏
    كما تسمع لا يعيب محمد ان يقتل بل فخر
    له وأمنية تمنها
    لما علم من أجر الشهيد. فقدّر الله له ان
    يجمع بين منزلة ومكانة الأنبياء ومنزلة
    ومكانة الشهداء
    عبد المسيح

    كلامك ليس كلام واحد مسيحي ابن
    مسيحي
    انك تدافع عن محمد وكأنك مسلم ابن مسلم
    وتعلم عن عقيدتهم ما لا يعلمه كثير من
    المسلمين
    بيتر

    كل ما هناك أني بحثت بكل أمانة
    حكمت عقلي وضميري
    جنبت كوني مسيحي ابن مسيحي
    كلامي معك كلام شخص محايد
    قرأ هنا وهناك ...حتى وصلت إلي قناعة
    شخصية بعظمة هذا الرجل
    وأحب أطمئنك إنني ما زلت مسيحي ابن
    مسيحي
    وتأكد عندما اصل إلي قناعة كاملة بصدق رسالة
    الإسلام لم أتوانى عن إعلان إسلامي لدنيا كلها
    عبد المسيح

    ماذا تقول تعلن إسلامك ...هذا عار
    تترك دين آباءنا وأجدادنا
    مستحيل يحدث هذا
    لا يمكن ان أتركك تلحق بنا هذا العار
    أودي وجهي فين من الناس
    لا بد ان تذهب معي الكنيسة كل يوم لتثبيت
    إيمانك بالمسيحية
    والا...لانت ابني ولا أعرفك
    بيتر


    هون عليك يا أبي ..لماذا كل هذا ؟!!
    كل ما يهمني ... الحقيقة أي كانت
    أريد ان اصل إلي اليقين المطلق
    أريد ان أتيقن بان اختياري صواب
    المهم لا نسبق الأحدث ..الموضوع كبير
    ويحتاج بحث وتروي انه مصيري
    أقنعني بان المسيحية حق وان الإسلام
    باطل ..وأنا أتمسك بمسيحيتي طول الحياة
    لكن لا تقول لي ابائنا واجدادنا
    لذا نستكمل كلامنا


    عبد المسيح

    أكمل يا بيتر
    بيتر

    بمناسبة حديثنا ان موت محمد
    اقرا معي هذا الحديث
    .. لما إشتد الوجع برسول الله (صلى الله عليه وسلم )
    عبد المسيح


    لا تقول رسول الله ولا تصلي عليه
    بيتر


    هذا هو المكتوب يا أبي
    المهم نكمل القراءة
    نزل به الموت جعل يأخذ الماء بيده
    و يجعله على وجهه و يقول :- واكرباه
    فتقول فاطمة:- واكربى على كربتك
    يا أبتى فيقول رسول الله (صلى الله عليه وسلم)
    :- لا كرب على أبيك بعد اليوم,
    فلما رأى شدة جزعها استندها
    و سارها , فبكت ثم سارها فضحكت
    فلما توفى رسول الله (صلى الله عليه وسلم)
    سالتها عائشة عن ذلك
    فقالت :- أخبرنى أبى أنه ميت فبكيت ثم
    أخبرنى أنى أول أهله لحوقا به فضحكت .
    ( و قد ماتت رضى الله عنها بعد
    ر سول الله (صلى الله عليه وسلم) بستة أشهر ).
    عبد المسيح

    ماذا تريد من هذا الحديث ؟
    بيتر

    الم تلاحظ ان محمد اخبر عن شيء
    مستقبلي وغيبي ..لا يعلمها الا الله


    لقد اخبر ابنته فاطمة إنها أول
    من سيلحق به من أهله وبالفعل
    كانت أول من يتوفى من أهله وتلحق به
    عبد المسيح


    أتريد ان تقول انه اله ؟
    بيتر


    أنا لم اقل ذلك ولا احد من
    المسلمين يقولون ذلك
    ما اقصده ..ان محمد لابد ان يكون
    علم ذلك عن طريق الرب
    والا إذا كان كاذب ...لماذا لم يظهر
    الرب كذبه ويقبض روح احد أقاربه
    بدلاً من فاطمة فيعلم من اخبرهم بهذه
    الخبر.. بأنه كاذب ؟
    =========
    يتبع باذن الله

    عبد المسيح


    بالتأكيد صدفة
    بيتر

    صدفة ....!!!
    اكرر سؤالي
    لماذا لم يظهر الرب كذبه ويقبض روح احد أقاربه
    بدلاً من فاطمة فيعلم من اخبرهم
    بهذه الخبر.. بأنه كاذب ؟
    عبد المسيح


    إيه رأيك تسيبك من هذا الموضوع ... وأقص
    عليك معجزة من معجزات البابا كيرلس السادس
    بيتر

    خلينا في موضوعنا يا أبي
    عبد المسيح

    اسمع الحكاية ...وأنا متأكد إنها سوف تغنيك عن
    هذا الحديث الذي وجعت راسي به
    ....
    قرر احد الإخوة السفر هو وأسرته وكان يخشى
    ان يسطو على شقته احد اللصوص بالأخص
    جامع القمامة الذي كان يلمح الشر في عينيه.
    فقام ووضع صورة القديس البابا كيرلس
    علي كرسي في الصالة وقال : " يا بابا كيرلس
    أنت عليك حراسة الشقة".
    وسافر ورجع بعد اسبوع وفي اليوم التالي
    لعودته جاء جامع القمامة
    وسأل : "أنتم دورتم علي زبال غيري؟" .
    فسأله :" ليه؟ ".
    فأجابها أصل أنا مجتش العمارة أديلي تماني أيام ".
    بيتر

    تريد ان تقول ان البابا ابعد جامع القمامة عن
    العمارة التي بها الشقة مدة غياب أصحابها ؟
    وبكده حماها من السرقة ؟
    عبد المسيح

    نعم ...فهذه معجزة من معجزات قداسة البابا
    وهي دليل على صدق المسيحية ...فكيف يكون
    معتقد البابا باطل ويفعل هذه المعجزة ؟!!!
    بيتر

    هههههههههههههههههه
    أتريد ان تقنعني بصدق المسيحية بهذه
    القصة الساذجة..
    ثم


    لماذا لا يكون جامع القمامة كان مريض خلال هذه المدة
    -------
    يتبع باذن الله

    عبد المسيح

    بالتأكيد الذي أمرضه هو قداسة البابا ليبعده
    عن الشقة مدة غياب أصحابها..
    بيتر

    يا أبي ...أين قداسة البابا؟
    انه ميت .إي لا حول ولا قوة له
    والرجل صاحب الشقة وضع صورته
    والتي هي من صنع الغير
    فإذا كانت الصورة لها هذه القدرة
    فمن بابا أولى ننسب هذه المعجزة
    لمن رسم هذه الصورة
    ثم
    الذي يمرض ويشفي هو الرب
    ...لماذا ننسب كل شيء إلي فلان
    وعلان وننسى الرب ...هؤلاء بشر مثلنا
    وان كان هناك حارس فهو الرب
    عبد المسيح

    نعم الرب هو الحارس ...ولكن لابد من
    وساطة هؤلاء القدسيين وصلواتهم من اجلنا
    بيتر

    كيف برب ويحتاج إلي وسيط بيني وبينه ؟!
    تعرف ما لفت انتباهي في الإسلام؟
    عبد المسيح

    ما هو؟
    بيتر

    انه ليس هناك وسيط بين الرب والعبد
    يقول القران
    "واذا سالك عبادي عني فاني قريب
    اجيب دعوه الداع اذا دعان فليستجيبوا لي
    وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون"
    البقرة (آية:186)
    ...
    ولمن يستعين بغير الله
    يقول له القران
    " ان الذين تدعون من دون الله عباد
    امثالكم فادعوهم فليستجيبوا لكم ان كنتم صادقين"
    الأعراف (آية:194)


    وهناك رد مقنع وعقلاني نجده بالقران
    على لسان نبي الإسلام
    على من يعتقد بقدرة احد البشر
    على النفع والضرر
    عبد المسيح

    تباً لك ..لقد ذكرت لك هذه المعجزة
    لأبعدك عن الحديث عن نبي الإسلام
    وقرانه ...وبرده تقول لي نبي
    الإسلام والقران!!!!!!!!!!!
    بيتر


    لقد وجدت بالقران الذي ننسبه
    إلي محمد نبي الإسلام
    رد على أسئلة كثيرة كانت تطرأ
    على ذهني ولم أجد لها رد بالمسيحية
    وبالأخص بالكتاب المقدس

    عبد المسيح

    بالتأكيد الذي أمرضه هو قداسة البابا ليبعده
    عن الشقة مدة غياب أصحابها..
    بيتر

    يا أبي ...أين قداسة البابا؟
    انه ميت .إي لا حول ولا قوة له
    والرجل صاحب الشقة وضع صورته
    والتي هي من صنع الغير
    فإذا كانت الصورة لها هذه القدرة
    فمن بابا أولى ننسب هذه المعجزة
    لمن رسم هذه الصورة
    ثم
    الذي يمرض ويشفي هو الرب
    ...لماذا ننسب كل شيء إلي فلان
    وعلان وننسى الرب ...هؤلاء بشر مثلنا
    وان كان هناك حارس فهو الرب
    عبد المسيح

    نعم الرب هو الحارس ...ولكن
    لابد من وساطة هؤلاء القدسيين
    وصلواتهم من اجلنا
    بيتر

    كيف برب ويحتاج إلي وسيط بيني وبينه ؟!
    تعرف ما لفت انتباهي في الإسلام؟
    عبد المسيح


    ما هو؟
    بيتر



    انه ليس هناك وسيط بين الرب والعبد
    يقول القران
    "واذا سالك عبادي عني فاني قريب
    اجيب دعوه الداع اذا دعان فليستجيبوا لي
    وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون"
    البقرة (آية:186)
    ...
    ولمن يستعين بغير الله
    يقول له القران
    " ان الذين تدعون من دون الله عباد
    امثالكم فادعوهم فليستجيبوا لكم ان كنتم صادقين"
    الأعراف (آية:194)
    وهناك رد مقنع وعقلاني نجده بالقران
    على لسان نبي الإسلام
    على من يعتقد بقدرة احد البشر
    على النفع والضرر
    عبد المسيح

    تباً لك ..لقد ذكرت لك هذه المعجزة
    لأبعدك عن الحديث عن نبي الإسلام
    وقرانه ...وبرده تقول لي نبي
    الإسلام والقران!!!!!!!!!!!
    بيتر

    لقد وجدت بالقران الذي ننسبه
    إلي محمد نبي الإسلام
    رد على أسئلة كثيرة كانت تطرأ
    على ذهني ولم أجد لها رد بالمسيحية
    وبالأخص بالكتاب المقدس

    عبد المسيح

    مستحيل ....سوف تجد رد لأي سؤال
    بالكتاب المقدس
    قل لي ما هو السؤال ؟
    بيتر

    كيف ببشر مثلي ومثلك لا حول له ولا
    قوة يصيبه أنوع الشر التي تصبنا.... يملك
    القدرة على دفع الشر عني وعنك
    وعن البشر ؟
    هل تجد لي رد بالكتاب المقدس؟
    عبد المسيح

    سؤال منطقي ...بالتأكيد سوف
    أجد لك رد بالكتاب المقدس
    بيتر

    أنا بحثت قبلك ولم أجد
    اسمع الرد من القران
    " قل لا املك لنفسي نفعا ولا ضرا الا ما شاء
    الله ولو كنت اعلم الغيب لاستكثرت من الخير
    وما مسني السوء ان أنا الا نذير وبشير لقوم يؤمنون"
    الأعراف (آية:188)
    بالفعل إذا كان احد البشر يملك القدرة على
    النفع والضرر لاستكثر من الخير لنفسه
    ...وما مسه الشر
    هل تذكر قصة سرقة البابا كيرلس
    عبد المسيح

    نعم اتذكرها
    بيتر

    لو سمحت قصها على
    عبد المسيح

    حدث أن داهمه اللصوص مرة
    في قلايته التي بناها بنفسه في الكنيسة
    الصغيرة داخل الطاحونة ظناً منهم أنه
    يختزن ثروة كبيرة
    واعتدوا عليه بأن ضربوه ضربة قاسية
    على رأسه، ثم فروا هاربين بعدما تحققوا
    أنه لا يملك شيئا سوى قطعة الخيش
    الخشنة التي ينام عليها وبعض الكتب
    أما القديس فأخذ يزحف على الأرض
    لأن رأسه أخذت تنزف نزفاً شديداً حتى
    وصل إلى أيقونة شفيعه مارمينا العجايبي
    وصلى أسفلها وهو في شبه غيبوبة
    وفي الحال توقف النزيف وقام معافى.
    بيتر

    هههههههههههههههههه

    عبد المسيح

    ما الذي يضحكك يا بيتر
    بيتر

    بالله عليك كيف بشخص لم يكن في
    مقدره دفع الشر عن نفسه ....يدفعه
    عن غيره ؟
    كيف بشخص يستطيع دفع
    الضرر عني .... استعان بغيره من
    البشر لدفع الضرر عن نفسه ؟
    ....
    قداسة البابا تمكن اللصوص من
    الوصول إلي مكان إقامته بالكنيسة
    والعبث بها بل ونال منهم ضرباً
    مبرحاً أدى إلي غيبوبته
    وتقول لي ان صورته تمكنت من حراسة شقة !!!!!
    عبد المسيح

    ولد
    لا تستهزأ بالقدسيين ولا بمعجزاتهم
    بيتر

    والغريب ان قداسة البابا عندما
    أصابه الضرر لم يلجأ إلي الرب
    بل لجأ إلي صورة احد القدسيين
    واخذ يصلي أسفلها
    بالفعل كما قال القران
    " والذين تدعون من دونه لا يستطيعون نصركم ولا انفسهم ينصرون"
    الأعراف (آية:197)
    فلو رجعنا إلي
    سيرة القديس مارمينا العجايبي
    الذي استعان به القديس كيرلس
    لدفع الضرر عن نفسه
    نجد انه لم يتمكن من دفع
    الضرر عن نفسه
    فقد تم تعذيبه بشتى أنواع العذاب
    إلي ان فارق الحياة
    أليس هذا ما حدث للقديس
    مارمينا العجايبي
    ؟
    عبد المسيح

    بلى
    بيتر

    بمناسبة الحديث عن الصور والأيقونات
    هل شاهدت احد المسلمين يضع
    في بيته أو في أي مكان
    صورة لمحمد نبي الإسلام
    عبد المسيح

    لا لم أشاهد
    بيتر

    لماذا؟

    يتبع
    .................
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-07-2010, 12:40 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: عمار يس النور)

    الأخ الكريم
    عصام الأسد
    شكراً لمداخلتكم :
    إقتباس:
    *****

    أرد على سؤالك:
    "كيف تؤمن بأن السيد المسيح يأتى من عذراء بدون رجل .. ؟؟؟ ولا تؤمنوا أن لله عظمت قدرته .. أن يستطيع أن يكون له إبن بدون صاحبة ... ؟؟؟؟ أليس فى إمكانية الله .. الذى ألقى بروحه فى مريم ليكون المسيح وبدون زرع بشر ، هو القادر بذات القوة أن يكون له إبن بدون صاحبة ؟؟؟"

    وإجابتي هنا: أن الله يفعل ما يريد... ولك أن تضع السيناريوهات التي تراها... ولكني أنا كمسلم أؤمن بأن الله تعالى له صفات (99 إسماً) وهو يتنزه أن يكون ضدها: مثلاً: صفة "العدل"... هنا يجب عليَّ وأنا أعبد الله ألا أضع سيناريو من باب "أن الله يفعل ما يريد" حيث يكون الله في وضع ضد هذه الصفة أي "الظالم" (استغفر الله العظيم)

    أما إذا كنت أنت تؤمن بأن الله هو القادر بذات القوة أن يكون له إبن بدون صاحبة ؟؟؟ فتعليق الأخ بركات الشريف وارد هنا وهو: "وفي هذه الحالة لن يكون هناك وجود لأمه مريم، حيث أن لا حاجة لها"...

    ولدي سؤال بسيط:
    من أين جاءت الشروط أو القوانين التي أوردتها في ردك؟ وهي:

    أولاً: "فبدون سفك الدم لا تحدث المغفرة .."..

    ونحن نعلم أن هنالك حالات كثيرة كان فيها "مغفرة" "دون" أن يكون هنالك "سفك دماء"... ألم يغفر الله لسيدنا يونس (عليه السلام) عندما يئس من دعاء قومه وخالف أمر ربه وتركهم... وأبق إلى الفلك المشحون....؟؟؟... ألم يغفر الله لسيدنا نوح (عليه السلام) عندما جادل في إبنه الذي قال "سآوي إلى جبل يعصمني من الماء"...؟؟؟... ألم يغفر الله لسيدنا موسى (عليه السلام) عندما قتل المصري؟؟... بل ألا يأمرنا الله أن نغفر ونصفح دون "سفك دماء"؟؟؟

    ثانياً: القول ب "من هو الذى الذى يكون خالياً من الخطيئة حتى يصبح فداء لآدم "
    أي أن الذي يفدي آدم يجب أن يكون خالياً من الخطيئة... أليس هذا شرطاً تعجيزياً؟؟... فلو كنت أنا مثلاً خصماً في قضيةٍ ما وطالبت بالقصاص لطلبت "رقبة" الجاني...وهو الخاطئ نفسه... ولو كنت سأقبل بالفداء لتوقع القاضي أني يجب أن أقبل "برقبة" من نفس درجة الخصم... أليس كذلك؟؟؟ فلماذا كان شرط الفداء لآدم أن يكون من شخص "خالياً من الخطايا" وآدم خاطئ؟؟؟

    لك شكري واعتذاري مرة ثانية

    *****
    انتهى الاقتباس

    نعم أخى ،
    وكما تقول " ان الله يفعل ما يريد " نعم وله حكمة خاصة ولا يمكننا أن نتدخل فيما يفعله ..
    وحكمة الله ، هى تكملة العهد القديم .. كان فى العهد القديم ، إن أخطأ إنسان كان يأتى ببهيمته
    ويضع يده على هذه البهيمة ويقر بخطيئته أمام الكاهن .. ثم كانت تذبح هذه البهيمة .. والى
    آخره من تلك الطقوس ..
    ولكن عند مجئ السيد المسيح وصلب على عود الصليب وسال دمه الكريم .. هذا الدم كان
    كفارة لخطيئة آدم الأول ولخطايانا نحن .. وبعد مجئ السيد المسيح نحن نتناول جسد
    المسيح ودمه لغفران خطايانا .. وبالطبع هذا يتأتى بعد الاعتراف بكل خطيئة ..

    ولكن تعرف يا أخى عصام ..
    أنا أشعر بأننا ندور فى حلقة مفرغة .. وأننى أعطيك مثالاً ..
    إن كان هناك طالب لا يقرأ دروسه .. أو لا يذاكر كتبه ..
    ويجئ كل يوم الى الحصة .. ويسأله الأستاذ .. يجده فى
    واد آخر ..
    هكذا نحن ..
    إن لم تقرأ الكتاب المقدس .. وتعرف أصل العقيدة المسيحية
    صعب علينا أن نكرر الكلام ..
    لأن الكتاب المقدس يوضح كل هذه الأمور ..

    وأنت أخى .. ومع الاعتذار .. قلت لى أنك لم تقرأ هذا " البوست " من أوله ..
    وكيف نتناقش .. فى أشياء مكررة ومكتوبة ..

    وأتمنى .. أتمنى أنك تقرأ على الأقل ما جاء فى هذا البوست من أوله .. لأنك
    ستجد شرحاً لبعض النقاط الغامضة للاخوة المسلمين ..

    الرب يبارك حياتك
    أخوك
    ارنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-07-2010, 03:38 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 27-04-2002
مجموع المشاركات: 8795

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عُدتُ الى المنبر هذه المرة لأبشر بالمسيحية +++ (Re: Sudany Agouz)

    أحبائى الكرام ..

    إقرأوا معى هذا الدعاء .. والذى يخرج من الأعماق ..
    وكما عودتكم دائماً .. أقوم باختيار الجميل مما يصلنى ..
    الرب قادر أن يفتح البصر والبصيرة .. آمين ..

    والرب يبارك حياتكم ..
    أخوكم وعمكم
    أرنست
    """"""""


    ربي أنت ملجأي

    ربي أنت ملجأي وبرجي الحصين

    وترسي في وقت الضيق

    اتكل عليك واضعاً ثقتي بك لأنك لن تتركني ،

    أطلبك في سلطان اسمك وفي حقي في تسديدك لاحتياجي ،

    أسبحك ، يا معين وجهي وربي .

    يا سيدي أنت ترفع المتضعين ،

    لذلك أتقوي ويتشجع قلبي

    مؤسسا نفسي علي البر والتوافق مع إرادتك ونظامك ،

    حاشا لي أن أفكر حتى في الضغوط والدمار

    لأنني لن أخاف ،

    حاشا لي أن ارتعب لأنك قريب مني .

    يا أبي إن أفكارك وخططك التي أنت متفكر ب

    ها عني هي أفكار خير وسلام ،

    عقلي ثابت فيك ،

    لأنني لن أسمح لنفسي أن اقلق أو انزعج

    أو أخاف أو أكون ########ا أو غير مستقر .

    أقاومك يا شيطان أنت وجميع أرواح المذلة

    في اسم يسوع ،

    أقاوم الخوف والإحباط ، والشفقة علي الذات والاكتئاب ،

    انطق بكلمة الحق في قوة الرب ،

    ولن أعطيك مكانا يا إبليس ..

    أنا حر من الضغوط بدم الحمل ..

    أشكرك يا أبي

    أعطيني روح القوة والحب

    والهدوء والاتزان ،

    وأنا أتمتع بالانضباط وأحكم نفسى

    ياربى انا ابنك

    محتاج حنانك

    ياربى اجعلنى ابن ليك

    قربنى كمان وكمان

    انا من غيرك انسان

    فانى على الارض انا ضعيف

    قويني

    شددني

    ارفعني


    انصرني


    ارحمني


    اقبلني


    خلصني


    فرحني


    جددني


    استمع لي


    قلبا نقيا

    اخلق فيّ يا اللة

    +++
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 10 „‰ 17:   <<  1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de