الحب في المنبر

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 23-09-2018, 04:04 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة محمد المرتضى حامد(محمد المرتضى حامد)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
14-11-2007, 10:23 PM

خالد علي محجوب المنسي
<aخالد علي محجوب المنسي
تاريخ التسجيل: 10-04-2006
مجموع المشاركات: 15953

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: خالد علي محجوب المنسي)


    عندما تجتمع
    الكلمة واللحن والأداء تكتمل الصورة وتتألم ناس مستمعة زينا

    ظُبية المسالمة

    إهداء لك يا الراقي الجميل
    محمد المرتضى
    ليت الدكتور عاشق الحقيبة يمتعنا بالحديث عنها
    تحياتي ومودتي

    تخريمة أأسف عندما لقيت أن الفيديو الذي سوف أنزله سيكون آخر الصفحة السادسة جريت واطي وعملتَّ العملية الما كويسة دي أمسحَ لي في وشي ( مبروك الصفحة السابعة يا جميل )

    (عدل بواسطة خالد علي محجوب المنسي on 14-11-2007, 10:27 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-11-2007, 07:48 PM

Osman Musa
<aOsman Musa
تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 17306

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: خالد علي محجوب المنسي)

    الحب فى المنبر
    البوست الفاكهه لابد أن
    يكون فى العلالى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-11-2007, 08:02 PM

الطيب شيقوق
<aالطيب شيقوق
تاريخ التسجيل: 31-01-2005
مجموع المشاركات: 29043

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: Osman Musa)

    Quote: تخريمة أأسف عندما لقيت أن الفيديو الذي سوف أنزله سيكون آخر الصفحة السادسة جريت واطي وعملتَّ العملية الما كويسة دي أمسحَ لي في وشي ( مبروك الصفحة السابعة يا جميل )


    عليك الرسول يا ود المنسي انت الفديو بتنزله كيف؟ انا سجلت لى كلام كتير عن الحب في الغابة صوت وصورة لكن غلبني انزلها وريني عليك الرسول .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-11-2007, 06:39 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: خالد علي محجوب المنسي)

    ظبية المسالمه شخصيا؟
    تعرف يا خالد المامنسي ، سمعت واحده بتغني وتقول : قالوا البريد ما بنستر,
    طبعا انت عارف وانا عارف انو الزول المابريد دا ما عندو فكره عن الستره،
    الزول المابعرف الريد يا خالد زول مكشوف حال.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-11-2007, 10:40 AM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: الطيب شيقوق)

    Quote: البوست ده بذكرني تردة الرهد ابو دكنة الوزين بتلب فيها اعمى سااااااااااااى مش زى حفر مؤسسة الحفريات البيعملوها بسبب نقل التراب لعمل جوانب للترعة الكاسرة . النوع الاخير ده لما يجي الخريف بيتملئ موية لكن الوزين ما بالحيل عليهو يا المرتضى اخوى .


    والله يا الطيب المقارنة بين وصفك ووصف سلمى صبحي تبين الكثير ، ناس الخلا وناس الحضر ، لكن يا سيدي لكل نكهته الخاصة به المهم (إتحاد المعنى) واتفاق القلوب يا شيقوق.
    حقيقة يا الطيب وصفك ذكرني الوزين في (التُرَد) في كردفان ودارفور فالوزين (الإوَز) دائم الإرتياد للترد الطبيعية ولكن إذا ما نزل في حفائر صناعية أو (فولات) فذلك يكون على سبيل الهبوط الإضطراري.
    لكن عريبي وصّاف وصف..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-11-2007, 11:13 AM

الطيب شيقوق
<aالطيب شيقوق
تاريخ التسجيل: 31-01-2005
مجموع المشاركات: 29043

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد المرتضى حامد)

    Quote: الهبوط الإضطراري.


    ده حق البخات !!!!!!! مو محتاج لتدبي بالشدر ولا حتى نيشانو محتاج لصرة عين يا ود حامد اخوى

    هيييييييييييييع تخم وتدي النار سااااااااااااااى اكان فيك مروة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-11-2007, 09:47 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: الطيب شيقوق)

    سلمى صبحي

    Quote: أدام الله الحب في المنبر...


    آمييييييييييييين ،
    شكرا لك ، كواحدة من عمال النضافه، وأنت تلونين مساحات فيه بكل جميل.
    يحفظك مولاي.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-11-2007, 06:22 AM

الطيب شيقوق
<aالطيب شيقوق
تاريخ التسجيل: 31-01-2005
مجموع المشاركات: 29043

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد المرتضى حامد)

    Quote: حقيقة يا الطيب وصفك ذكرني الوزين في (التُرَد) في كردفان ودارفور فالوزين (الإوَز) دائم الإرتياد للترد الطبيعية ولكن إذا ما نزل في حفائر صناعية أو (فولات) فذلك يكون على سبيل الهبوط الإضطراري.


    انت عارف الواحد عندما يدخل المنبر العام ويقلب جاى ويقلب جاى ويجي بجاى وتقابلك بوستات هشام هباني الزى دعايات سوداني وخليك سوداني دى تتململ وتبحث ليك عن محل استراحة وما بتلقاها الا في الحب في المنبر العام ولانك لو قلبتو كويس من قولة تيييييييت وطولت نفسك حتما بتجد احلى من الحب ذاتو !!!!!!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-11-2007, 01:51 PM

محمد عثمان

تاريخ التسجيل: 10-11-2006
مجموع المشاركات: 6485

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد المرتضى حامد)

    ود المرتضى...

    قلنا نديها كوز..
    يا اخوى الموت مع الجمااعة عرس
    و شكلها.......
    اليومين دى شابكة معانا ما نسيناك
    و سيبلى دربى خلاااص كفااية...فضل لينا بس اسماعيل
    حسن و... كانت غرامى ليك...والله كلاااااام

    اها زولك تانى...



    للحفظ

    (عدل بواسطة محمد عثمان on 24-11-2007, 11:06 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-11-2007, 12:17 PM

Abdul Monim Khaleefa
<aAbdul Monim Khaleefa
تاريخ التسجيل: 28-08-2006
مجموع المشاركات: 1266

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد عثمان)

    أخي العزيز / محمد المرتضى
    تحياتي ومودتي

    حيث أنك زعيم قبائل المحبين في هذا المنبر ، والمتحدث الرسمي باسم المكتولين كمد ، ولأنك مرجع في كل ما يحيط بهذه الأمور الحيوية ( كما يقال دائما !) ، رأيت أن أطلعك على هذه المقتطفات من أقوال الإمام ابن حزم التي أخذتها من بعض المراجع التراثية ، علها تعينك في محاولات التأصيل ! ولك أن تبحث في مدى انطباقها على أصدقائك شعراء الشعب ممن ساروا خلف أحبتهم من أسكلة الخرطوم إلى الجبلين على الرجاف !

    عبد المنعم خليفة

     اعترف ابن حزم في بعض صفحات مؤلفه " طوق الحمامة " بتولعه بجارية من جواري القصر، كانت تجيد الغناء والعزف على العود، وذكر طرفاً من أخباره معها، وقص خبر غنائها لأبيات العباس بن الأحنف التي أولها:

    إني طربت إلى شمس إذا غربت كانت مغاربها جوف المقاصير

    قال: ( فلعمري لكأن المضراب إنما يقع على قلبي، وما نسيت ذلك اليوم ولا أنساه إلى يوم مفارقتي الدنيا).

     يقول الإمام ابن حزم في طوق الحمامة: "الحب -أعزك الله- أوله هزل وآخره جد، دقت معانيه لجلالها عن أن تُوصف فلا تدرك حقيقتها إلا بالمعاناة، وهو ليس بمنكر في الديانة ولا بمحظور في الشريعة؛ إذ القلوب بيد الله عز وجل."
    وقد أحب من الخلفاء المهديون والأئمة الراشدون وكثير من الصالحين والفقهاء في الدهور الماضية والأزمان القديمة .
    ويستدل الإمام ابن حزم على موقفه من الحب بما رواه بسنده في موضع آخر من كتابه طوق الحمامة من أن رجلاً قال لعمر بن الخطاب رضي الله عنه: "يا أمير المؤمنين، إني رأيت امرأة فعشقتها، فقال عمر: " ذاك مما لا يملك".

     يقول الإمام ابن حزم: "أما العلة التي توقع الحب أبدًا في أكثر الأمر على الصورة الحسنة ، فالظاهر أن النفس الحسنة تُولع بكل شيء حسن، وتميل إلى التصاوير المتقنة؛ فهي إذا رأت بعضها تثبتت فيه ،أي إذا رأت الجمال تعلقت به، فإن ميزت وراءها شيئًا من أشكالها ،أي إذا رأت وراء هذا الجمال شيئًا يتشابه مع صفاتها النفسية ، اتصلت به، وصحت المحبة الحقيقية ".
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2007, 06:08 AM

الطيب شيقوق
<aالطيب شيقوق
تاريخ التسجيل: 31-01-2005
مجموع المشاركات: 29043

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: Abdul Monim Khaleefa)

    الدكتور عبد المنعم خليفة

    تحياتي

    Quote:  يقول الإمام ابن حزم في طوق الحمامة: "الحب -أعزك الله- أوله هزل وآخره جد، دقت معانيه لجلالها عن أن تُوصف فلا تدرك حقيقتها إلا بالمعاناة، وهو ليس بمنكر في الديانة ولا بمحظور في الشريعة؛ إذ القلوب بيد الله عز وجل."


    وهل ممكن يكون مع اكثر من واحد او اكثر من واحدة؟

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2007, 10:31 AM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: الطيب شيقوق)

    Quote: وهل ممكن يكون مع اكثر من واحد او اكثر من واحدة؟


    شيقوق ، الحصل ليك شنو ؟ السؤال ده إت ماك عارف إجابتو يعني؟
    شوف يا الطيب , رغم انو سؤالك موجه لأستاذنا عبدالمنعم خليفه خوجلي إلا أنني أستسمحه
    بالرد مع عدم الإخلال بحقه في تقديم (محاضرة) للجميع ، وأنت فيهم ، في هذا الإتجاه وهو قمين بذلك.
    الحب يا شيقوق لاعلاقة له ب (واحدة أو أكثر) ولا صلة له بلغة الأرقام ، وسؤالك يشبه سؤالا طرحه
    أحد المتداخلين في بدايات هذا البوست عن الحبيب الأول والحبيب الثاني وما إلى ذلك من مقولات
    تذكرني بنتائج الفصل في الإبتدائية. الحب يا الطيب حاله دائمة في الإنسان لا علاقة لها بوجود الآخر
    ، أقول ليك شنو يعني وداللمين مش قال ( قلبي عاشق ودربي خالي من حبيب) ؟ أها يا طيب حالة
    الحب دي غريزة كامنه ولكنها تعلن عن نفسها وتتبدى على استحياء أحيانا وأحيانا أخرى بشكل سافرعند مرور (جسم) يستطيع قلبك التقاط إشاراته والجسم المعني قد يكون طفلك أو والديك أو أقاربك أو اصفياء الوريد وجيران الوتين أو واحدة من بني شيبه أو رهط من مضارب بني ربيعة ممن يعربدن في الشريان بملك حر أو بالحكر ومرات بالإيجار زي ماقال خلف الله حمد في في ناس (ترنعي تشبهي مهر السبق)، وتتحدد حالتك وفقا لطول الموجات التي يرسلها ذلك الجسم لرادارك ، طبعا في ناس راداراتم معطله وما بريدو وقلنا عنهم أعلاه إنهم مكشوفين حال ، ممكن أضرب ليك مثل بالكومبيوتر ففيه الهاردوير وفيه السوفتوير ، أها الحب ده زي السوفتوير بيكون موجود وبعد كده تبقى المسألة مسألة تطبيقات ، من ثم فالشخص المبرمج على الحب لايغير فيه تنوع ال applications ولايمكن أبدا يا الطيب زول مُجَهَّز بسوفتوير من الريده والمحبه يعمل ليك (حاجه) واحده بس ، يعني لو القصه بقت كدا تقوم تكمِّل (الكوته) بتاعت الحب في أم الأولاد وبعد داك تصُر وشَّك في خلق الله بما فيهم أولادك وأصحابك وأهلك وناس لا لا ، ولو كان هناك حب لشخص واحد في قلب البني آدم لما تزوج إنسان لأنه سيكون استنفد سلفا ( الجرعه اليتيمه) في حبه لوالديه أو وطنه أو في الشاكوش الأول.
    الطيب ، الفارق ضخم بين أن تكون محبا وبين أن تحب شخصا واحدا.
    الطيب انت مالك الليله؟ مورود؟
    الطيب ، فوقك طه ويس وهود.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-11-2007, 02:08 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد عثمان)

    Quote: قلنا نديها كوز..


    يا ابوحميد

    درءا للشبهات ، انت قاصد تديها أريج؟

    على أية حال شكرا لكل الجمال الذي ضمخت به البوست وثق أني ليك المولى الموالى.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-11-2007, 10:17 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد المرتضى حامد)

    محمد عثمان،
    لم استمع لمطرب تبنى التفاؤل رأسيا وافقيا مثل زيدان على الرغم من الليله إياها وانسداد باب الريده لكن جل اختيارات
    العندليب تنضح بالموجب القادم من طرف الحبيب.
    زيدان يا محمد كان في قمته حين بدأ جيلنا مشروع البراكين الكبرى بين الضلوع ، زمن كانت (نتملى بجمرك نهيم) تكتسح فصول
    حياتنا الثانويه العامه وكانت الدراما واللافا المندلعه تبلغ ذراها في (من بعدك انتي يعيش منو ومن تاني مين يتمنى العمر)
    فتنصهر نواصي المدارس والكراسات والكتب التي كن يموضعنها على الصدور تقديسا.. للعلم،
    جيب لينا زيدان يا حامل المسك.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-11-2007, 11:24 PM

محمد عثمان

تاريخ التسجيل: 10-11-2006
مجموع المشاركات: 6485

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد المرتضى حامد)

    Quote: محمد عثمان،
    لم استمع لمطرب تبنى التفاؤل رأسيا وافقيا مثل زيدان على الرغم من الليله إياها وانسداد باب الريده لكن جل اختيارات
    العندليب تنضح بالموجب القادم من طرف الحبيب.
    زيدان يا محمد كان في قمته حين بدأ جيلنا مشروع البراكين الكبرى بين الضلوع ، زمن كانت (نتملى بجمرك نهيم) تكتسح فصول
    حياتنا الثانويه العامه وكانت الدراما واللافا المندلعه تبلغ ذراها في (من بعدك انتي يعيش منو ومن تاني مين يتمنى العمر)
    فتنصهر نواصي المدارس والكراسات والكتب التي كن يموضعنها على الصدور تقديسا.. للعلم،
    جيب لينا زيدان يا حامل المسك.


    ود المرتضى...

    عندك الحق
    زيدان فنان استثنائى
    وسط الزهور متصور من الاغنيااات الراسخة فى الذاكرة
    و جميل ما سألناه قصة براااها..بدون تفصيل
    و اظنها من كلماات مهدى محمد سعيد
    و الحان احمد زااهر..
    غاايتو صححونى كان غير كدا...



    لينك للحفظ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-11-2007, 10:33 AM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد عثمان)

    Quote: و جميل ما سألناه قصة براااها..بدون تفصيل


    معك .. بدون تعليق.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2007, 01:26 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد المرتضى حامد)

    كم أعجبتني كتاباتها وعناوينها عن الحب.



                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-11-2007, 01:49 PM

عبدالأله زمراوي
<aعبدالأله زمراوي
تاريخ التسجيل: 22-05-2003
مجموع المشاركات: 703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد المرتضى حامد)

    الأستاذ محمد المرتضى..

    قضيت ليلة كاملة وانا أبحر في هذا الحب الذي لا يتوقف! قرأت كل المداخلات وعرجت على كل القصائد الجميلة وأرهفت السمع للأغاني الجميلة التي تحكي عن الحب. لا أدري لماذا لم أشاهد هذا الحب (البوست) من قبل. ربما كسل عاطفي!

    أهديك ومتابعي هذا البوست قصيدة كتبتها قبل فترة وأتمنى ان تعجبكم مع شكري ومودتي وحبي..
    ______________________________________________________________________________________________

    صهوة العمر الشقي

    في ليلِ القَمَرْ
    وفوقَ صَهوة العُمر الشقي
    يسُافرُ القلبُ
    الذي ما انَفَك مصلَوباً
    على الدَمعِ العِصًي!

    ياَ منْ تحُركِّه الرياَحُ
    الهُوجُ هوناً
    مِثل عصفورٍ صغَير.
    ليلي وليلُكِ أُقْحوانْ
    بدَرْي وبدرُكِ أُرْجوانْ
    بدَرْي يطُالُع
    نجَمةَ السَعدِ الوريف
    حُبي وحبْكِ
    مثَلُ غيثٍ دافقٍ
    مِثلُ الخريف!

    "الآنَ" مثلَ الأمِسِ ضُمْيِني
    خذُيني في خشوعٍ بصفاء
    ثمُ ألجْم أحْرفُي الملتاعةُ
    الثكَلَي بأسراَرِ اللقاء!
    ولكِ التفردُ حيَن تُنْصَبُ
    قامتي بعد ألتواء!
    أو دعَيني هذَه الليلةَ
    درويشاً،
    يغُازلُ فجَره
    وَيشدُ أوتَار السماءْ!

    ياَ مَنْ تساَرعَ عمُره المشدودُ
    من عَصب الرياح السَابلة!
    ياَ مَنْ تدثَّر بالفضاءاَتِ الرحيبةَِ
    والأماني الغابَرة!
    يا من تداَرك
    وقعْ أقدام الأماني الثَاكلَِة!

    الفتنةُ السمراءُ تأخَذُ
    من تلابيبي العنيَدةَ،
    ثم تَفضحُني حكَايا الأُغنياتْ!
    الرَغبةُ الهَوجاءُ تحَصْدُ
    في شَراييني المدَيدةِ،
    ثم تجلسُ في جبيني الأُمنيات!

    خدُُ أسيلْ
    والخدودُ الناعماتُ
    أخَذَنْ مني كُلَ اشعَارِى الحزينةِ،
    بعَضُ قلبي،
    و"الأماني المُسْرجات"!

    عندما كنتُ صغيراً
    مُترْعاً بالدهَشةِ الأولى
    و َمأخوذاً بسِحر الأندِهَاش!
    كنتُ أغَرقُ في
    صباَحاتي البريئةِ
    أزرعْ الأفراحَ في الأرضِ اليبَاب!


    لكنني ما كنَتُ أُدْركُ،
    كيفَ يغدو الحبُ مثَل البرَقِ
    يُجلِّي بعَضَ أحزاَنِ السحَّابْ
    ماَ كنتُ أدَركْ كَيفَ ينبوعُُ من الأحلامِ
    يَسْرِج خَيله فوقَ الضَبابْ!

    الخرطوم فبراير 2007
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-12-2007, 10:31 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: عبدالأله زمراوي)

    Quote: الآنَ" مثلَ الأمِسِ ضُمْيِني
    خذُيني في خشوعٍ بصفاء
    ثمُ ألجْم أحْرفُي الملتاعةُ
    الثكَلَي بأسراَرِ اللقاء!
    ولكِ التفردُ حيَن تُنْصَبُ
    قامتي بعد ألتواء!
    أو دعَيني هذَه الليلةَ
    درويشاً،
    يغُازلُ فجَره
    وَيشدُ أوتَار السماءْ!


    أخي زمراوي،
    يسكرني الشعر الجميل الذي يعارض العادية ويأتيك بصور كان يطاردها خيالك وخاب السعي في مسك حتى طرف الإطار.
    إن الشعراء يفصحون بما يعتمل في دواخلنا نيابة عنا فشفاهنا متلعثمة والألسن تخونها الفصاحة والقافية معا.
    ليتني كنت شاعرا لأكتب مثل هذا الكلم الجميل يا عبدالإله,
    أشكر لك زيارتك عند المغيب,
    محبتي يارجل.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-12-2007, 10:47 PM

salma subhi
<asalma subhi
تاريخ التسجيل: 29-06-2006
مجموع المشاركات: 4817

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد المرتضى حامد)

    Quote: الحب في المنبر


    هو أروع سيمفونية تسوقها الأقدار...ومن ثم تعزفها المشاعر.


    هو فرصة للجميع بأن يصبحوا أرقى وأجمل...



    تقديري دوماً استاذ محمد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-12-2007, 10:16 AM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: salma subhi)

    Quote: هو فرصة للجميع بأن يصبحوا أرقى وأجمل...


    سلمى،
    صدقيني لو ذهب الحب عن الأرض فباطنها خير من ظاهرها،
    الحب ياسلمى لخالقك وللإنسان والأوطان وكل ما يضيف إلى كيانك ووجودك.
    كل الديانات السماوية ياسلمى تدعو للمحبة والتسامح والرحمة ومكارم الأخلاق،
    أما الذين يرون غير ذلك فهذا شأنهم،
    تحياي أيتها الأديبة بنت الأديب.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-12-2007, 11:50 AM

Muna Khugali
<aMuna Khugali
تاريخ التسجيل: 27-11-2004
مجموع المشاركات: 22503

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد المرتضى حامد)

    صباح الخير أهل الحب..
    ان بدأنا يومنا بالتفكير في الحب صار انتاجنا رائعا..واقله مرضيا..
    من جعل الحب بمعانيه الساميه طريقه الحقيقي في الدنيايصير انسان متصالح مع نفسه وما مع حوله..
    ولا يجد التناقض مكان فيما يسلك في الدنيا..
    الحب طريق لتهذيب الروح..
    والروح المهذبه تهدينا ايضا للسلوك المهذب ثم للمواقف المتناسقه في انسانيتها وتهذيبها..
    .....
    .....

    شكرا مستمرا علي هذه المساحة من الجمال..وسلام خاص جدا للحب في المنبر..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-12-2007, 08:41 AM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: Muna Khugali)



    Quote: الحب طريق لتهذيب الروح..
    والروح المهذبه تهدينا ايضا للسلوك المهذب ثم للمواقف المتناسقه في انسانيتها وتهذيبها..



    منى خوجلي،
    في الصباح الباهي لك مني التحايا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-12-2007, 03:09 PM

عبدالأله زمراوي
<aعبدالأله زمراوي
تاريخ التسجيل: 22-05-2003
مجموع المشاركات: 703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد المرتضى حامد)

    أستاذي محمد المرتضى..

    فلندع هذا البوست عاليا خفاقا، يأخذ عنا قليلا من وعثاء السقر وكآبة المنظر الذي عليه هذا الوطن الأسفيري وسآتيك يقصائد تدعو للفرح والتغني به!

    stay tuned

    (عدل بواسطة عبدالأله زمراوي on 05-12-2007, 03:13 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-12-2007, 03:19 PM

عبدالأله زمراوي
<aعبدالأله زمراوي
تاريخ التسجيل: 22-05-2003
مجموع المشاركات: 703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: عبدالأله زمراوي)

    لأي نِسَاء العاَلِم أَعِلفُ خَيْلي وأُسافرْ!


    لأي نِساء العالمِ
    أعلفُ خيلي وأسافرْ..؟
    لأي نساء العالم أحملُ قوسي..
    وتَر الموتِ،
    كالطيِر أُهاجرْ؟
    أَتعلقُ بالسُحبِ
    الملأى بالأَنواءِ أُخاطر..!

    صَدْقني يا محَبوبي
    أنَ العشَقَ جنونُُ سافرْ
    "شبقُ" غجريُُ خاسرْ
    والعاشقُ مثل الرمح يُسافرْ..
    في القَشِة يتَعلقُ،
    يتَجّردُ في شِخصِ الساَحر
    يتأرجحُ معشَوقكِ
    يا محبوبي ما
    بين القدرةِ والقادر!

    تسألني...؟؟
    عن أيِ نساَء العالمَ تسألنُي
    فأجيبَكَ ياجبَل الأحزان..؟
    عن عين المَحبْوبِة تسَأُلنيُ:
    هل للمحبوبةِ عينُُ أم عينان؟
    قلبُُ أم قلبان؟
    شفةُُ أم شفتان..؟
    أم تسألني يا جبل الأحزان:
    عن سوقِ السلطان.
    دعني يا محَبوبي
    إني أخشَى بطش السلُطان!

    ما ضرك يا محبوبي "أنَي ميتُُ"
    إنَّ الموتَ ضميُر الحي
    إن الموتَ ختامُ العشق
    إن الموتىَ كالطودِ الشامخِ
    يسترقَون السَمع كما الإنسان!
    وحكيمُ الموتى يقضي ما بين العُشاق
    والشاهدُ والقُبر يجيبان عليه
    بأن ختامي يا محبوبي
    وجَدُُ وهُيام!
    يتقطَّع قلَبي صدقني
    ما بين اللَّهفِة والوجدان!

    صدقني يا محبوبي
    أني هذي الليلة "أتسكْع"
    أترنمُ حزناً "أتقَطعْ"
    بالرهبةِ مأخوذُُ كُلّي، للخَالقِ أتضرعْ
    صدقني: إني أتوهجُ هذَي الليلَة
    شيخاً درويشاً
    في غاري أتشَفْع!

    أبصق للظلمةِ والجسد المسِجي
    و أهُشُ أنيني الموجعْ
    صدقني يا محبوبي
    إني أضعفُ من تختاَرُ حبيباً
    إني أقسى من تعشق!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-12-2007, 10:12 AM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: عبدالأله زمراوي)

    Quote: ما ضرك يا محبوبي "أنَي ميتُُ"
    إنَّ الموتَ ضميُر الحي
    إن الموتَ ختامُ العشق
    إن الموتىَ كالطودِ الشامخِ
    يسترقَون السَمع كما الإنسان!
    وحكيمُ الموتى يقضي ما بين العُشاق
    والشاهدُ والقُبر يجيبان عليه
    بأن ختامي يا محبوبي
    وجَدُُ وهُيام!
    يتقطَّع قلَبي صدقني
    ما بين اللَّهفِة والوجدان!


    لا أحبذ الإقتباس من القصائد لأن ذلك قد يوحي بأن المُقتَبَس هو القصيدة ولكن هنالك
    ابيات ذات تركيب ومضمون يستحيل تجاوزها.

    شكرا يا زمراوي ،
    بالنسبة لبقاء هذا البوست عاليا كما تقول فالأخ بكري أبوبكر لايسمح بغير بوست واحد
    في الأرشفة وحيث أن لي بوست جديد (ناسنا) فمن ثم سيذهب هذا البوست للمكتبة ونشوف مسائل
    الحب في بوست آخر إذا مد الله في الآجال وليس بالضرورة أن أفترع البوست بل تهمني المشاركة
    بالجميل في أي بوست في زمن نحن فيه أحوج ما نكون للمحبة والتسامح سميا والأرض امتلأت ب (المناضلين).
    لك مودتي يا عبدالإله.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-12-2007, 11:24 AM

mamkouna
<amamkouna
تاريخ التسجيل: 05-12-2004
مجموع المشاركات: 2246

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد المرتضى حامد)



    "الحبُّ أن يتجاور اثنان لينظرا في الاتجاه نفسه
    .. لا أن يتقابلا لينظرا إلى بعضها البعض"

    عندما تُرفع طاولة الحبّ
    كم يبدو الجلوس أمامها أمراً سخيفاً
    وكم يبدو العشّاق أغبياء
    فلِمَ البقاء
    كثير علينا كل هذا الكَذب
    ارفع طاولتك أيّها الحبّ حان لهذا القلب أن ينسحب !


    - مستغانمي -


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-12-2007, 02:52 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: mamkouna)

    ممكونه العزيزة ،
    منذ زمن وانا أتجنب الإشارة إلى أحلام مستغانمي لا لشئ إلا لعدم معرفتي بالنقد الأدبي من جانب ومن جاب آخر فشلي في الإمساك بتلابيب أحلام الفكرة رغم انبهاري بمستوى اللغة العالية التي تستخدمها وبنفس طويل في رواياتها ومقالاتها القصيرة، لا اشك ابدا أنها ترسم طقوسا ومناخات استعصت على الكثيرين من المحترفين الرجال بل حاول البعض منهم الرسم على قماشها أو النسج على منوالها فاستحالوا مسخا ، لكن يا ممكونة أحلام لم تستطع الدفاع عن الفكرة الواحدة لذا غابت عنها الرؤية أحيانا ، وهذا يهم في المحصلة النهائية كإجابة عن السؤال الأزلي : لماذا نكتب؟ وتداخلت من ثم في أعمالها المرأة الجسد و المبدأ و القضية، لكن أحلاما تبقى رقما في الأدب يجلد ويبهر (عابر سرير وذاكرة الجسد) إضافة للغة الموسيقى الفاتنة التعبير بالفعل.

    أجمل ما قرأته كنقد لأحلام كان بقلم سوسن العطار التي قالت، ضمن ما قالت، مخاطبة أحلام:
    عزيزتي أحلام :
    بصدق أنا أستمتع وأنا أقرأك، وسأحاول أن أعيد قراءتك لعلى أجد فيها مخفيا بين الشخوص، عن امرأة ما أو رجل ما ، لا أريده / أريدها مثاليا ، ولكن عاديا ، يعيش لفكرة ما، لهدف ما إلى جانب غرائزه ، ولا يستخدم سحر قضاياه ورومانسية عذاباته لتجميل غرائزه وجعلها أكثر إغراءا ، الخيانة ليست فضيلة، الخيانة خيانة لوطن لزوج لصديق، فلا يتزوج او يستمر في الزواج من لا يشعر أن الآخر صديقه وزوجه ووطنه.

    وهاك كامل الكلام:

    أحلام مستغانمي وأحلام الرجال.... عابرون في خيال عابر

    سوسن العطار

    قرأت أحلام بعد فترة ليست قصيرة من صدور ثلاثيتها، استمتعت جدا جدا بقراءتها، تكتب شعرا و موسيقى، وتغلف رواياتها بالوجع الجزائري على امتداد الجرح و الهم العربي الذي لا يقل عنه وجعا وخيبات و فجائع، وتقول ما في خبايا نفوسنا كنساء، وما تتمنى " بعضنا" أن تمارس "بعضه" ولا تجرؤ ، كالعيش بنفس رجل دون خوف أو اعتبارات للعواقب ، كخيانات و تجريب بعض الرجال ، السفر والإطلال على حب قديم ، الإشراف على خيانة قديمة ، العثور على شبق جديد ، تجريب ما يصادف والعيش على وتيرة الإثارة والمغامرة بأعصاب متوترة نتيجة شبق يحاول الارتواء ويبقى عطشا مع محاولة مستميتة لإبقائه سرا...

    هذه هي أحلام مستغانمي، تحبها النساء وينام على عبق رواياتها الرجال، تنتظرها بشغف وإعجاب المثقفات المتحررات أكثر من شغف وإعجاب غيرهن، في الحقيقة فيما يتعلق بأفكار وأحلام أحلام مستغانمي لا أجد فرقا بين المعجبات بها من المثقفات وغيرهن، أراهن جواري في العقلية، هي أروت من قرأ رواياتها ولم تروني، ليس لأنني لم استمتع، ولكن عندما اقرأ واستمتع أقول ثم ماذا ؟ هذا السؤال لم اطرحه على نفسي مباشرة بعد قراءاتي الثلاث، ويبدو أن غيري لا يطرحه، لان كتابات أحلام كساندويتش لذيذ نأكله وننساه، وان تذكرناه لا نتذكر تفاصيله، بل كان لذيذا وأشبعنا قليلا في انتظار وجبة كاملة نحصل عليها من سوى أحلام.

    افهم أن تعجب كتابات أحلام الرجال فقد تحدثت بلسانهم، بمشاعرهم وغرائزهم وشبقهم اللطيف الحزين الرومانسي، وأوجدت لأجلهم امرأة منفتحة جنسيا حاضرة لإشباعه وان امتنعت نحزن على شبقهم الحزين ونتعاطف مع المخدوعين من قبل امرأة لا تعطينا فرصة لنكرهها أو نحقد عليها، بالكثير نختلف معها فيما تذهب إليه.

    ما الذي يعجب المتحررات في كتابات احلام؟ لماذا هن متيمات بها؟
    هل تعجبهن المرآة الشبقة التي هي في بحث دائم في الشارع عن رجل تهدي له أنوثتها مقابل متعة عابرة؟!
    كيف تهدي رجل لا تعرفه وتحصل على متعة منه؟!
    أم المرأة التي لا تعرف النضج أو الإخلاص على مدى سني عمرها، لا تعرف الإخلاص لزوج، لحبيب، لذكرى والد شهيد، الإخلاص لنفسها لاسمها.

    هل تعجبهن المراة التابع التي تجرؤ على الخيانة في وضح النهار وتحت أضواء الليل في داخل الوطن وخارجه، ولا تجرؤ على طلب الحرية من نصف زوج هي ليست زوجته الوحيدة ولم يضطرها للزواج منه شيء، هو في خانة والمبادئ في خانة أخرى.

    أم المرأة المتعلمة شبه المثقفة التي لا تستغل تعليمها و ثقافتها في سبيل تحررها.
    أم الأخت التي تقف موقف المتفرج من شقيقها وهو يتجه اتجاهات أيدلوجية سلبية دون محاولة إنقاذه أو التأثير عليه، وحتى دون المساعدة ومد يد العون له في الغربة، بل تستغل غربته لمصالحها الخاصة.

    هل تحب أحلام بطلتها وتحترمها، هل وقع القارئ في هواها أو كن لها احترما، هل حقد عليها أو على الأقل نفر منها، هل يحدد موقف منها،

    أحلام ليست مطالبة أن تقدم نموذج المراة القوية المتحررة المثقفة التي نريد، وليست مطالبة أيضا أن تقدم نموذج الرجل الملتزم الوفي، ولكن أن تقدم أحلام على مدى ثلاث روايات، على مدى عقد من الزمن وباسماء مثيرة تلك النماذج الرديئة، ولا جديد فبها ولا تطور ولا نضج!

    أريد أن اسأل أحلام: الم تتغير أفكارك خلال عقد ؟ ألا تشعرين انك مختلفة عما كنت من عقد ؟ ألا تعتقدين انك انضج وأكثر خبرة وممتلئة بتجارب اكبر، وانك أكثر حكمة، قد لا تكونين أقوى ولكن عليك أن تكوني مختلفة قليلا وانضج كثيرا!
    لماذا تصرين على تلك البطلة الفجة السادرة في فجاجة شبقها طوال تلك الثلاثية؟ لماذا تبقى على نفس الوتيرة لا تتغير حتى إلى الأسوأ، لماذا النساء السلبيات:
    من الزوجة الخائنة إلى الزوجة التي تدري بخيانات زوجها وتصمت كان ذلك احد حقوقه، أو الزوجة الغبية التي لا تدري أصلا بخيانات زوجها إلى الأم الأرملة التعسة الجاهلة و المطلقة المستسلمة.

    ألا يوجد في الدنيا نموذج واحد لإمرأة جيدة أو على الأقل عادية ؟!هل كل هذه النماذج السلبية لتثبت انها تكتب ادبا انسانيا وليس نسائيا ! هل نقرا احلام كما نقرأ لغيرها من الكتاب ؟ لا ، نحن نقراها ونتذكر اننا نقرأ لامراة ، هي تجبرنا على ذلك ،هي في النهاية لم تستطع الانعتاق من سمات الادب النسائي مهما تغير اسوبها عن غيرها من الكتاب النساء.

    لماذا نفس الرجال من حيث الشكل والمضمون، اليد المقطوعة تستبدل بيد مشلولة الإثنتان ترسم وتكتب، تضم تطبطب على من لا يستحق،
    يتيم الأب يستبدل بيتيم الأم وكلاهما يريق حنانه على يتامى الروح ومن لا يستحق،
    جيد ألا تنجب بطلة أحلام وجيد ألا يكون هناك مجالا لاستنساخها، يكفي العالم ما فيه من جينات رديئة الأولى أن تندثر.

    عزيزتي أحلام :
    بصدق أنا أستمتع وأنا أقرأك، وسأحاول أن أعيد قراءتك لعلى أجد فيها مخفيا بين الشخوص، عن امرأة ما أو رجل ما ، لا أريده / أريدها مثاليا ، ولكن عاديا ، يعيش لفكرة ما، لهدف ما إلى جانب غرائزه ، ولا يستخدم سحر قضاياه ورومانسية عذاباته لتجميل غرائزه وجعلها أكثر إغراءا ، الخيانة ليست فضيلة، الخيانة خيانة لوطن لزوج لصديق، فلا يتزوج او يستمر في الزواج من لا يشعر أن الآخر صديقه وزوجه ووطنه.

    الرجل الشبق كما المرأة في رواياتك و في الواقع ليس له قلب ولا يعرف الحب، وأكثر "المرهفين" شعراء أو كتاب من يدعي نصرة المراة ويدعو إلى تحررها الجنسي هو اقل من يحترمها، بل يضطهدها، لذلك لا عجب أن يوقع نزار قباني على نصوصك، من غيره ليفعل فهو كل ما سبق، هو من لا يرى المرأة أكثر من نهد وظيفته الوحيدة إطفاء لهيب الرجل و للأسف هناك نساء تشاركه الرأي.


    شكرا يا ممكونه،
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-12-2007, 09:33 PM

mamkouna
<amamkouna
تاريخ التسجيل: 05-12-2004
مجموع المشاركات: 2246

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد المرتضى حامد)



    جه في خاطري ما أحتفظ به من قصاصات مستغانمي..لما قريت إنو بوست (( الحب في المنبر )) في طريقه للأرشفة...
    لكن ما دام جبت سيرتها...خليني أتونس معاك شوية عنها...

    * ما لاحظت إنو مستغانمي بتشبه خليل فرح..في إنها تعلمت العربية على كِبَر و كان لسانها لسع معجن...لكن ما لبثت حروفه أن ضجٌن و لجٌن و سجٌن و مجٌن!؟

    * أحلام مستغانمي روائية كبيرة - حسب ما أسمع - لكني - بصراحة كدا - فشلت في تكملة رواياتها (( فوضى الحواس )) و (( عابر سرير ))....أفضل أن أقرأ قصاصات و مقالات مستغانمي المُحررة و الأديبة و الكاتبة و الشاعرة على طريقة .. ما قلٌ و دلٌ...ففيها الكثير من الفلسفة و العميق من الحكم و المواعظ.

    * أول عهدي بمستغانمي كان إبان معركتها الشهيرة مع الكاتب العراقي سعدي يوسف...الذي زعم أنه كاتب روايتها الشهيرة (( من ذاكرة الجسد )) لا لسبب إلا لأنها طلبت منه مراجعة ما كتبت...
    فصمتت هي عن مقارعته ...و إكتفت بقولها....

    (( ثمة دائماً من يحاول إستدراجك إلى معارك لا نبل فيها و لا شرف لأصحابها، حتى إن أجبتهم خرجت ملطخاً بوحل مستنقعاتهم ))!
    (( النجاح إعتداء على الآخرين، لأنّه يكشف فشلهم))...!!
    (( المبدع يردّ على كلّ فاجعة بكتاب وليس بمعارك ))!

    شُفت القلٌ و دلٌ دا كيف؟!!!!!!

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-12-2007, 09:48 PM

salma subhi
<asalma subhi
تاريخ التسجيل: 29-06-2006
مجموع المشاركات: 4817

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: mamkouna)

    يا استاذ محمد....


    هذا البوست ننتشله من أي مكان يستقر فيه...وليصفح لنا لأننا لا نمهله الراحة وعذرنا في ذلك أننا نتوق لأن نتنسم كل جميل فلا يلمنا....

    وما يطمئننا هو ان لم نجده فهو يجدنا....لأنه يتجول كما النور في طرقات المنبر...


    تقديري دوماً استاذ محمد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-12-2007, 02:10 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: salma subhi)

    سلمى صبحي،

    Quote: هذا البوست ننتشله من أي مكان يستقر فيه...وليصفح لنا لأننا لا نمهله الراحة وعذرنا في ذلك أننا نتوق لأن نتنسم كل جميل فلا يلمنا....

    وما يطمئننا هو ان لم نجده فهو يجدنا....لأنه يتجول كما النور في طرقات المنبر...


    تسلمي يا سلمى فأنت إحدى رئات المنبر في زمن التنفس تحت الماء والغبار اليتخلل تجاويف رئاتنا

    واللغو اليثقب إنسان العين و شكرا لكل عمال النظافة بالمنبر،

    مودتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-12-2007, 09:53 PM

mamkouna
<amamkouna
تاريخ التسجيل: 05-12-2004
مجموع المشاركات: 2246

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: mamkouna)


    * المزيد من الجِرَس المستغانمية...

    سأنجب منك..قبيلة!


    سيدي
    كل مافيك سيدي
    لكن ... خذلتني أنوثتي
    هذه الرجولة ..
    كيف لامرأة واحدة أن تدللها
    وكيف لقبيلة من الرجال
    أن تنتسب جميعها إلى جسدي؟

    ياولدي .. و والدي .. وأبا أولادي
    ياكبدي وكيدي ومكابدتي
    ياسيدي وسدّي وطوفان شهوتي
    ما كان لي قبلك من أحد

    يتيمة من لم تنجبها
    عاقر كل امرأة لم تنجبك
    عانس من لم تعقد قرانك عليها
    عذراء كل انثى لم تعرفك
    ثكلى الحياة من قبل أن تأتيها
    أرملة يوم تفارقها طلّتك

    تزوّجني..
    سأُنجب للنساء من قُبَلَك
    قبائل من الرجال
    وأهبك من الأطفال
    بعدد عُشب صدرك

    أنجبني...
    كي تُنادي بين الرجال باسمي
    كي أحمل جيناتك في دمي
    واسمك على جواز سفري
    وأنتسب إلى مسقط قلبك

    قل (( يا بُنيتي ))
    كي تكون لي قرابة بقدميك
    عندما تقفان طويلاً للصلاة
    فأدلكهما مساءً بشفتي
    كما كنتُ بالقُبَل أغسل قدمي أبي

    يازهو عمري .. كُن ابني
    كي أُباهي بك
    واختبر الأنوثة بوسامتك
    عسى تطاردك رائحتي
    ويحتجزك حضني
    وتخذلك النساء جميعهن
    فتعود مُنكسراً إلي

    لأكن أُمك
    كي يكون لك حق مهاتفتي
    ومرافقتي
    و واجب الاطمئنان علي
    فيتسنّى لي الموت بين يديك

    ياحسرة أحشائي
    فاتني أن أُنجبك
    فأنا وُلدتُّ لتوي من ضمّتك
    أبقني في قفصك الصدري
    ريثما يكبر فرحي بك
    ريثما يحبل منك قدري
    لا تقل
    " يا نسائي .. كنتُ سأنجب منك قبيلة"
    مادمنا في كل ليلة
    أُنجبك ..و..تُنجبني.






    (عدل بواسطة mamkouna on 07-12-2007, 09:56 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-12-2007, 07:06 AM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: mamkouna)




    (ليس في إمكان شجرة حبّ صغيرة نبتت للتوّ، أن تُواسيك بخضارها، عن غابة مُتفحِّمة لم تنطفئ نيرانها تماماً داخلك·· وتدري أنّ جذورها ممتدة فيك·........)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-12-2007, 08:46 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد المرتضى حامد)

    ممكونه الماجده:

    نعم سيذهب هذا البوست للمكتبة مع الأرشفة ولكل أجل كتاب ،
    قلتي لي مستغانمي بكايه، طيب شوفي فاديا غيبور الشاعرة الماخمج
    قالت في (الجِرسَه دي شنو)، أشكر هنا د. بيان التي قدمت هذه القطعة
    الموسيقية القصيدة في بوست الطيب شيقوق (مريا).


    (أنا لا أريدك عاشقا كالآخرين)

    وتعودُ.. تغمرُك الظّلالُ بسحرها‏
    لاشيء يستلبُ انعتاقك من حدودِ الحزنِ‏
    الدّنيا بخير...‏
    وتروحُ تحلمُ هائماً برفيفِ أجنحةِ العصافيرِ‏
    الصغيرةِ وهي ترقصُ في يديكْ‏
    وتدقُّ بابَ العيدِ‏
    تفتحُهُ أحاديثُ الأصابعِ‏
    حين تركضُ نحو ضحكتها وتهمسُ:‏

    "كلّ عامٍ والدروبُ نديّةٌ بالعاشقين"‏
    عندَمتَ أغنيةً...‏
    ورحتَ ترشها فوقَ الغيومِ‏
    فأرسلتْ مطراً... وكانَ الصّحو ينذرُ‏
    بانتشارِ القبلةِ الأولى‏
    على ثغرِ ابتسامتكِ الوضيئةِ‏
    وانتشى قمرُ الطفولة
    فوق أكتافِ المزارعِ
    فابتدّتْ رقصاتها ولهى‏
    بأغنيةٍ يردّدها صباحَ العيدِ‏
    آلافُ الأحبةِ‏

    كلّ عامٍ والحياةُ جميلةٌ‏
    لم تذبل الأشعار فوقَ بطاقةٍ‏
    أرسلتها لحبيبةٍ‏
    كانت تزورك طفلةً‏
    وتنازَعتكَ الذكرياتُ‏
    وأنت ترسمُ غابةً‏
    شجراً مديداً... يستطيلُ إلى السّماءِ‏
    يرودُ غيمَ الأمنياتِ‏
    فيرتمي مطراً‏
    وينهمرُ البهاءُ على الحدائقِ‏
    والقصيدةُ..‏
    تفتحُ اللحظاتِ للمطرِ الجميلْ‏
    فانهضْ إلى فرحِ الفصولْ‏

    واضحك‏
    أحبّكَ ضاحكاً‏
    أنا لاأريدُك عاشقاً‏
    كالآخرين‏
    هذا المدى رحبٌ‏
    ويتّسعُ الفضاءُ لضحكتينِ صغيرتين‏
    ولحزمةٍ من دفءِ صوتك‏
    إذ يسافرُ في دمي‏
    كيف ارتحلتَ إلى التناسي‏
    بعدما أدمنت فيك توحدي‏
    وتشردي.. وجعلتُ حبّك‏
    بوحَ نايٍ.. في فمي‏
    أنا لا أريدك عاشقاً كالآخرين‏
    هذا المدى رحبٌ‏
    وتتسع السماءُ لهامةٍ مرفوعةٍ‏
    ولقبضةٍ من عنفوان الأرضِ‏
    بعض شموخِها‏
    لقصيدةٍ ترتادُ آفاقَ التألقِ‏
    حينَ ترسِلُها شفاهكَ‏
    عبرَ إيراقِ البنفسجِ‏
    واقترافِ الصبوة الأولى‏
    ليومٍ... فيه يبتكرُ التذكرُ‏
    أغنياتِ الوقتِ والفرحِ القديمِ‏
    فأنثني نحو ارتيابي‏
    واعتناقي كذبةَ الصّمتِ المعبأ بالهوى‏
    متناثراً في أضلعي‏
    مطراً... نجوماً.. ياسمينْ‏
    أنا لاأريدُك عاشقاً‏
    كالآخرين‏
    فاضحكْ.. أحبّكَ ضاحكاً‏
    كالأقحوان على سرير النّهرِ‏
    يغزلُ حلمَهُ‏
    في لحظةٍ مغسولةٍ بالضّوءِ‏
    يحملُ دفأها‏
    ويمدُّها‏
    كي تستحيلَ إلى سنين‏
    لو... يبتدي زمني لأجلك أبتديهِ‏
    بوردةٍ... وبضحكةٍ جذلى‏
    تزغردُ فوقَ ثغرِ قصيدتي‏
    لو... ترجعُ النبضاتُ نحو ربيعها الأحلى‏
    رسمتُّكَ فوقَ أوراق اليفاعةِ‏
    حلمَها المجنونَ‏
    رّياها المعبأ بالعطورْ‏
    وعدوتُ نحوكَ مهرةً عربيةً‏
    لاالريحُ تجرحُ وجهها‏
    لاالعابراتُ من الهمومِ تلفّها‏
    لاغربةُ الكلماتِ تسرقُ صوتَها‏
    لكنني...‏
    لم أستطعْ غير احتواءِ الحلمِ‏
    في زمنِ المواجعِ‏
    فابتكرْ لمواجعي أثوابها‏
    أنت احتمالُ النبضةِ الأغلى‏
    تمادَت في دمي...‏
    فاكتبْ دمي‏
    ورداً خضيلا واختصرْ آهاتهِ‏
    وابدأْ صعودك في أغانيَّ الجديدةِ‏
    وانبعثْ...‏
    زمناً جديداً للصفاءْ‏
    واضحكْ.. أحبّكَ ضاحكاً‏
    أنا لاأريدك عاشقاً‏
    كالآخرين‏


    فاديا غيبور


    وسادة:
    _______

    أنا لاأريدك عاشقاً كالآخرين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-12-2007, 08:42 AM

mamkouna
<amamkouna
تاريخ التسجيل: 05-12-2004
مجموع المشاركات: 2246

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد المرتضى حامد)



    أفتقدك هذا الصباح‏ ...

    أفتقدك كلّ صباح‏ .

    على الرغم من إحتمال وجودك في دمي‏..

    بنسبة لا متناهية‏ ...

    من الشوق والحريق‏..!


    فاديا غيبور 1998
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-12-2007, 11:18 AM

نادية عثمان

تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 13808

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: mamkouna)

    Quote: ارفع طاولتك أيّها الحبّ حان لهذا القلب أن ينسحب !


    - مستغانمي -


    شكرا لكل هذا الحب والجمال والالق !!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-12-2007, 11:21 AM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: mamkouna)

    وهكذا يأتيها القمر المتعب يدق على النوافذ ، فاديا في (أحزان سفانه الطائية)

    عشب على جسد الصباح

    وخيط نار في يدي

    قمر يدق على النوافذِ

    يستغيث بصرخة امرأة

    تناور ليلها برسالة مرميةٍ

    بين الأصابع و...والشفاه الشاحبة

    أو... ترتمي حقلاً من القبلات فوق جبين طفل نائمٍ

    يرنو إلى حلم صغير نازفٍ

    بين الجراح الصاخبة

    ________

    الأدب يا ممكونه ، إنه الأدب.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-12-2007, 11:21 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد المرتضى حامد)

    Quote: شكرا لكل هذا الحب والجمال والالق !!


    ناديه عثمان..وينك؟

    عزه في هواك موسيقاها تعيد إليَّ يقيني ، وعندما يرتب هذا الأمر ملك الساكسفون الإثيوبي قيتاشو ميكوريا يعود إليَّ .. ضياعي.
    عزه .. قلبي لسواك ما شفتو مال .. يمميني شطر اليمين.. إن هذيت في الشمال


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-12-2007, 10:21 PM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد المرتضى حامد)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-12-2007, 11:12 PM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 16-05-2006
مجموع المشاركات: 37752

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد المرتضى حامد)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-12-2007, 09:04 AM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: Mustafa Mahmoud)

    أخي الدكتور مصطفى محمود،
    كل عام وأنتم والأسرة الكريمة بألف خير ونتمنى على المولى أن يحقق أمانينا جميعا،
    تحاياي للجميع بطرفكم،
    مودتي،
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-12-2007, 11:27 AM

محمد المرتضى حامد
<aمحمد المرتضى حامد
تاريخ التسجيل: 14-08-2006
مجموع المشاركات: 10372

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحب في المنبر (Re: محمد المرتضى حامد)

    لكل من مر من هنا

                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 7 „‰ 7:   <<  1 2 3 4 5 6 7  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de