هويتنا مره آخرى ما بين د.حسن مكي وعبد الغني بريش وطالب حمدان تيه....

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
التحالف الديمقراطي بأمريكا يقيم ندوة بعنوان آفاق التغيير ما بعد هبة يناير 2018
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-10-2018, 07:44 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة تراجي مصطفى(Tragie Mustafa)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
30-05-2006, 01:01 AM

Tragie Mustafa
<aTragie Mustafa
تاريخ التسجيل: 29-03-2005
مجموع المشاركات: 49964

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: رد (Re: Tragie Mustafa)



    الفاضل احمد صالح

    شكرا لمشاركتك معنا وسعيدة انا بهذه الاقلام المهاجره وهي منفعله بقضية الهويه

    ومعا من اجل وطن مستوعب لكل مكوناته الاصليه.

    وياريتك برضه تقدم لعضوية المنبر للاخ بكري ابوبكر.

    Quote: وريث تهراقا .. قبلك إندثر الزمان
    بعدك الطوفان جاء .. عندك الساعات نامت



    هل أجرم سكان النيل الوسيط بإبراز مقدراتهم الإبداعية فى الدفوف و كرمة و مروى من معابد و مدافن و إهرامات و لغات مكتوبة كالمروية وغيرها ؟ هل جنوا على عصبيات الهامش ؟ هكذا تساءل الأستاذ حسن مكى فى مقاله عن القومية السودانية وعصبيات هامشها بشحنه العرقى و الجهوى و ذلك بصحيفة الرأى العام .

    تذكرت هنا مقولة مستشار مؤسسات الأعمال الامريكى مايكل هامر حين قال أن من الأشياء التى تظهر له أن مؤسسة ما لديها مشاكل قولها كم كنا جيدين فى الماضى . هذا ينطبق على مقال الأستاذ مكى إذ عدد المنجزات التاريخية للأمم الخالية التى سكنت ضفاف النيل الوسيط ، فى الماضى و ليس اليوم . عندما تفوق ذكريات الماضى ابداع الحاضر و احلام بناء المستقبل فذلك مؤشر بدنو النهاية . تلك رؤية تبحث عن الكرامة و الأيجابية و قيمة الذات بإجترار الماضى على حساب الحاضر. وفى كثير من الأحيان يكون ذاك االماضى غير حقيقى وإنما ماضيا ’متصورا ومجملا. إنها رؤية تركز كل خيالها على جعل الماضى أكثر جمالا مما كان عليه فتتشبث بذلك الماضى عوضا عن تخيٌل مستقبل أفضل و العمل على تحقيقه . ستحل بنا الكارثة إذا فقدنا البوصلة و تقدمنا فى إتجاه إجترار الماضى و إحتكاره . فهل يمكن الجزم بأن بعانخى ليس من أسلاف الهامش؟ و من يستطيع نكران مشاركة نوبة الجبال و غيرهم من اهل الهامش فى بناء مروى و ما قبل مروى ؟

    لا أعتقد أن الصراع بين الهامش و النيل الوسيط ، كما يشير الأستاذ مكى ، صراع بين الثقافة المروية بإهراماتها و لغاتها المكتوبة و بين ثقافة هامشية مغايرة . كان أجدر بالأستاذ مكى ، وهو المعروف بالجرأة العلمية ، أن يتساءل : لماذا تم تغييب مروى و ثقافتها ؟ ألم تحافظ أكسوم على إرثها الامهرى و هى أقرب إلى مرابط العرب منا , و اليها كانت هجرة المسلمين الاولى قبل ثمانية قرون من قيام اول دولة اسلامية على هامش النيل الوسيط < مملكة سنار > لماذا نصر أن تاريخنا تواجد بغتة بدخول الإسلام و إنتشار العربية ؟ وإذا صدقنا ذلك ، فكيف للنيل الوسيط أن يحتكر ذلك الإرث علما بأن الحضارة الإسلامية و العربية دخلت فى الاسا س عبر الهوامش شرقا و غربا ؟ ثم ألم يكن النيل الوسيط متلقيا فقط لتلك الحضارة ؟ ماذا أنتج النيل الوسيط من الفلسفة والعلوم منذ البقط إلى كررى؟ علما بأن إسهامات مناطق اخرى فى افريقية فى اثراء الحضارة الإسلامية والعربية لا تخطؤها عين ، استاذنا مكى كان شاهدا على ذلك فى تمبكتو ذاكرة الاسلام فى بلاد السودان ، اين انتاج النيل الوسيط فى علم الفلك فى الجبر فى التاريخ فى اثراء الفقة المالكى ، لا اعتقد ان بين ايدينا سوى اليتيمة طبقات الصوفى ود ضيف الله و شفاهيات من دوبيت الهمباتة . ان كان هناك وسام للنيل الوسيط فى العصر الوسيط فهو ضعف الاسهام فى الحضارة الانسانية ، ماذا قدمنا ؟ اكتشفنا النظارة ! حسنا البذرة ! تاريخنا جله تلقى و عطاؤنا قليل و يتساوى فى ذلك النيل الوسيط و الهامش ، ما بين الاهرامات و قبة المهدى قرون من الظلام توجت بخراب سوبا

    قضية الهامش و المركز فى إعتقادى ليس لها جذور فى ذلك الماضى السحيق . إنها نتاج الخيبة الوطنية فى مرحلة ما بعد الإستقلال . فهى قضية معاصرة محورها التجاذب على النفوذ بشقيه الجاه و الثروة . لا أعتقد أن البعد الثقافى فى هذا الصراع بهذا التهويل . فلا أهل الهامش يتطلعون إلى إقصاء اللغة العربية و لا أهل النيل الوسيط يستطيعون الجزم أن من لم يدخل "المدرسة" يفهم أشعار المتنبى و مقامات الحريرى و تعقيدات سيبويه و خطرفات ابى الاسود الدؤلى. "المدرسة" التى علمت صديقى الدكتور يحى فقيرى اللغة العربية و علمتنى انا ايضا التفريق بين الحاء و الخاء ، كان حرًيا بها أن تحفظ لنا التراث النوبى و الدينكاوى و البجاوى والفوراوى و اساطير الشلك وكجور الجبال إلى آخر ما نملك من تراث إنسانى رفيع بدلا من رميها فى مذبلة التاريخ .

    نعم. جنت علينا "المدرسة" ومناهجها ، صرنا ببغاوات نردد فى غفلة جماعية : شعب عربى واحد ... جيش عربى واحد . تم حجب تراثنا الوطنى الأصيل لصالح أيديولوجية تسخر من عقيدة معظمنا كما فى "طه القرشى فى المستشفى" و "حليمة بائعة اللبن". هذه التخوفات التى يثيرها أستاذنا مكى معركة فى غير معترك إلا إذا حصرنا السودانوية فى نطاق القرية التى ولدنا فيها فقط . إن السودانوية أوسع بكثير من افق النيل الوسيط و لنا العبرة فيما فعل شيخ الجعليين حين طبق مبدأ "جعلناك منا" كيف استطاع ان يجمع حوله القبائل دون النظر للفصائل بحق كان الاقدمون اكثر حكمة و اكثر مقدرة على لحم اطراف السودان بعضها البعض .

    كنت أتوقع أن تكون مخاوف استاذ مكى حول إسكات اللغات و طمس الثقافات السودانية دهرا و قهرا وما يترتب على ذلك من إحتقانات و إضطرابات . كنت أريده أن يدعوا الذين خدعونا و قهرونا إذ قالوا أننا امة صماء نسخا واحدا و فرضوا علينا لغة واحدة ، إن التنوع فينا وهو ثراء عظيم قهروه حتى أصبحت الامة دكتاتورا ، يطرزنا على نسق واحد غير زاه ، فصرنا نستوثق من لبس الجلابية فى الغابات الإستوائية وأصقاع الجليد ، فلا "سوباجو" ولا "كرنقو" و غيرهم يملكون خيارا فى لسان أو أذن ، فإن سعوا إلى الرقص الكنغولى أو المسلسل السنغالى أو نغمات على فركا تورى أو مريم ماكيبا أو الفا بلوندى أو وردى بالمحسية - و ما اروعه بها - إلا وصموا بالعنصرية . الحال عندنا كل من أراد غير ما هو كائن مهدد بأن يفقد الكينونة و الوجود . و بهذا يمكن للوطن ان يضيع من بين ايدينا و لهذا علينا جمعيا ان نعمل على تخطى الماضى و جراحاته و نسعى لبناء المستقبل ، فلنعترف بأننا مسلمون و غير مسلمين ، عرب و أفارقة ، شعوب و قبائل ، فسيفساء أزهى من قميص قرنق الافريقى . يجب أن تكسر الحواجز بيننا . فلنتسامح إن كانت هناك تجاوزات . إذ أنه بعد أن شب طوق الهامش – كما يحلو للبعض- ليس هناك مجال سوى إستقباله كنظير و البحث عن وسائل للتعايش المشترك ، اهم قواعد هذا التعايش المنشود هو الانتقال النوعى لطبيعة الشرعية التى يستند عليها قيام الدولة منذ الاستقلال .

    علينا ان نستبدل شرعية الحقيقة المطلقة التى مورست حكومات و معارضة و ما صاحبها من عنف و اقصاء جراء تجسيد الحقيقة فى الانا دون الاخر . علينا استبدال تلك بشرعية الحقيقة التعاقدية المرتكزة على مبدأ الوفاق النسبى التعددى و القائمة على التوسيع المستمر لدائرة المساهمة فى العمل السياسى و مؤسسية الهيئات و التنظيمات و قبول مبدأ السلطات المضادة و التناوب السلمى على السلطة . اذا اقترن ذلك بالحكم الراشد و العدالة و اسراع وتيرة العمل التنموى ، بكل هذا يمكن لنا ان نبنى وطنا نضاهى به الامم . التحية لاستاذى مكى و له العتبى حتى يرضى ، وتعظيم سلام سودان .


    احمد حامد صالح
    بماكو - مالى
    تلفون 002236372587
    [email protected]


    وبانتظار المزيد,شكرا لك كثيرا.

    تراجي.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
هويتنا مره آخرى ما بين د.حسن مكي وعبد الغني بريش وطالب حمدان تيه.... Tragie Mustafa29-05-06, 00:15 AM
  Re: هويتنا مره آخرى ما بين د.حسن مكي وعبد الغني بريش وطالب حمدان تيه.... Tragie Mustafa29-05-06, 00:19 AM
    Re: هويتنا مره آخرى ما بين د.حسن مكي وعبد الغني بريش وطالب حمدان تيه.... Tragie Mustafa29-05-06, 00:23 AM
    Re: هويتنا مره آخرى ما بين د.حسن مكي وعبد الغني بريش وطالب حمدان تيه.... Biraima M Adam29-05-06, 00:26 AM
  مقال حسن مكى mohmmed said ahmed29-05-06, 09:09 AM
    Re: مقال حسن مكى shahto30-05-06, 02:59 AM
  رد mohmmed said ahmed29-05-06, 09:11 AM
    Re: رد wedzayneb29-05-06, 09:35 AM
      Re: رد Tragie Mustafa30-05-06, 11:59 AM
  Re: هويتنا مره آخرى ما بين د.حسن مكي وعبد الغني بريش وطالب حمدان تيه.... عبد الله عقيد29-05-06, 09:29 AM
  رد mohmmed said ahmed29-05-06, 11:11 PM
    Re: رد Tragie Mustafa30-05-06, 00:09 AM
      Re: رد Saifeldin Gibreel30-05-06, 00:27 AM
      Re: رد Tragie Mustafa30-05-06, 00:44 AM
        Re: رد Tragie Mustafa30-05-06, 01:01 AM
          Re: رد banadieha30-05-06, 02:49 AM
  Re: هويتنا مره آخرى ما بين د.حسن مكي وعبد الغني بريش وطالب حمدان تيه.... Adrob abubakr30-05-06, 05:45 AM
    Re: هويتنا مره آخرى ما بين د.حسن مكي وعبد الغني بريش وطالب حمدان تيه.... Tragie Mustafa30-05-06, 06:39 AM
      Re: هويتنا مره آخرى ما بين د.حسن مكي وعبد الغني بريش وطالب حمدان تيه.... Tragie Mustafa30-05-06, 12:38 PM
  Re: هويتنا مره آخرى ما بين د.حسن مكي وعبد الغني بريش وطالب حمدان تيه.... Talb Tyeer30-05-06, 11:41 PM
  Re: هويتنا مره آخرى ما بين د.حسن مكي وعبد الغني بريش وطالب حمدان تيه.... Adrob abubakr31-05-06, 10:27 AM
  Re: هويتنا مره آخرى ما بين د.حسن مكي وعبد الغني بريش وطالب حمدان تيه.... Talb Tyeer06-06-06, 01:54 PM
    Re: هويتنا مره آخرى ما بين د.حسن مكي وعبد الغني بريش وطالب حمدان تيه.... Tragie Mustafa20-07-06, 11:37 PM
      Re: هويتنا مره آخرى ما بين د.حسن مكي وعبد الغني بريش وطالب حمدان تيه.... Tragie Mustafa20-07-06, 11:42 PM
        Re: هويتنا مره آخرى ما بين د.حسن مكي وعبد الغني بريش وطالب حمدان تيه.... Talb Tyeer21-07-06, 07:10 AM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de