ملامح العراق الجديد

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 14-11-2018, 11:58 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة عادل عثمان(Adil Osman)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
06-04-2003, 04:37 PM

cola
<acola
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 1423

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ملامح العراق الجديد (Re: Adil Osman)




    مثلما كان العدوان الأمريكي البريطاني الصليبي الحاقد على العراق كاشفاً الأنظمة العربية التي فقدت شخصيتها واستقلالها أمام الأمريكان لدرجة أن الجميع انسحق ورفع الراية البيضاء أمام الإملاءات الأمريكية . وتسارع الزعماء العرب والمسلمون في تجميد الأموال العراقية في بنوكهم وفي طرد الدبلوماسيين العراقيين من بلادهم .. مثلما كان هذا المشهد المأساوي للأداء السياسي ، كان هناك مشهد آخر يثير التقزز والاشمئزاز .... ألا وهو موقف الإعلام العربي ، ومع تسليمنا بأن كل محطات الإذاعة والتليفزيون والفضائيات العربية تقريباً مملوكة للدول ،..وكذلك الغالبية العظمى للصحف العربية مملوكة للدول العربية أيضاً ... وأن هناك صلة وتلازم بين الموقف السياسي والموقف الإعلامي .. إلا أن الغليان والمظاهرات الكبيرة التي تشهدها العواصم والمدن العربية والمظاهرات الثقافية تؤكد أن الشارع العربي يئن ويصرخ بطريقة غير مسبوقة ، وكان يجب على وسائل الإعلام العربية أن تعكس هذه المشاعر المتأججة وأن تتفاعل معها وتجعل تغطيتها للحرب أمينة وتحترم الروح المعنوية والحالة النفسية للشعب العراقي ومعه بقية الشعوب العربية . إن غالبية وسائل الإعلام العربية تحولت إلى أبواق لترديد الدعاية الأمريكية والبريطانية الكاذبة . فكل ما يقوله الأمريكان تنقله الصحف ومحطات التلفزيون والفضائيات العربية فوراً على أنه الحق المبين ثم يثبت بعد ذلك أنه محض أكاذيب . وبعد مرور 18 يوماً على العدوان اتضح للعالم أن معظم ما يقوله الأمريكان يثبت كذبه وأن أكثر ما يقوله العراقيون يثبت صدقه . العار على الإعلام العربي الذي وضع نفسه بلا ثمن في خانة الأعداء مردداً لدعايتهم .. وجعل نفسه خنجراً يقتل الروح المعنوية للإنسان العربي عموماً والعراقي خصوصاً . إن اكبر فضائية عربية (ونقصد بها قناة الجزيرة ) تلعب لعبة في منتهى الخبث ... فهي من ناحية الشكل أفضل الفضائيات تواجداً في الساحة العراقية من حيث عدد المراسلين ،لكن الملاحظ أن مراسليها في قاعدة السيلية وفي مرافقة المارينز (عمرو الكحكي) وفي الشمال ( وضاح خنفر) يقومون بدور سلبي للغاية لإبراز وجهة النظر الأمريكية والبريطانية وفي نفس الوقت تحطيم نفسية ومعنويات الإنسان العربي والعراقي . ومن جهة أخرى فإن " الجزيرة " منحازة على المستوى النفسي للأخبار والتقارير الأمريكية وتركز عليها في تكرار مرات الإذاعة وكذلك في متابعة مؤتمرات الأمريكان والبريطانيين الصحفية واستضافة عناصرهم لتحليل مجريات العدوان . وبحسبة بسيطة يكون التدفق الإعلامي لرأي الأمريكان إلى التدفق الإعلامي لرأي العراقيين والعرب بنسبة 3 : 1 تقريباً وهذا تحيز وخبث في التغطية . كما كان الأمر مفضوحاً حينما أذاعت الجزيرة صوراً مزيفة أرسلها لهم الأمريكان وتدعي دخولهم بغداد وثبت بعد ذلك إنها صور مزيفة ولم تصور في بغداد وكذلك تأكيد كثير من المحللين العسكريين من أمثال اللواء محمد على بلال، إلا أن الجزيرة استمرت طوال ليلة أمس في إذاعتها . من أمثلة التحيز الواضح الموقف الذي تقفه صحيفة الحياة وصحيفة الشرق الأوسط اللتان تصدران في لندن .. إننا نستطيع أن نؤكد أن صحيفة "يدعوت أحرنوت" الصهيونية ربما تتفوق عليهم في التغطية أحيانا . موقف الصحيفتين يثير الغثيان ... وهو موال ومؤيد لموقف العدوان الأمريكي بطريقة مفضوحة .. فيها سب وتهكم على القيادة العراقية والإعلام العراقي ، في هذا الوقت الحساس من التاريخ العربي . الإعلام الإسلامي كان على مستوى الظن به ... وإن كانت بعض المواقع الإسلامية قد بدأت في حالة عدم اتزان - ربما لأنها راهنت على سرعة الهزيمة - لكنها عادت واستعادت توازنها وكانت على مستوى الحدث. معظم وسائل الإعلام ذات التوجه القومي العروبي كانت على مستوى الحدث أيضاً . لقد كشف وزير الإعلام العراقي محمد سعيد الصحاف اللعبة القذرة التي تشارك فيها أجهزة الإعلام العربية حينما تردد الدعاية الأمريكية الفجة بالحديث في -هذه الأوقات التي تحقق المقاومة العراقية إنجازات كبيرة عن اقتسام الغنائم في عراق ما بعد الحرب ... وطبيعة الحكم القادم ... إلخ ..والغرض منه هو سحق نفسية المقاتل العراقي ودفعه لليأس وإلى إلقاء سلاحه . إن أجهزة الإعلام العربية التي تردد هذه الدعاوى وتساند خطط الحرب النفسية الأمريكية ترتكب خيانة مؤكدة في حق أمتها . ومما يؤسف له أن أجهزة الإعلام العربية هذه ، تلعب لعبتها الخبيثة من منطلق الحياد بين الطرفين العراقي والأمريكي ... وفكرة الحياد مرفوضة تماماً طالما يتعلق الأمر بعدوان وغزو خارجي من طرف كافر مستكبر متغطرس وطرف عربي مسلم شقيق مظلوم . ولكن للأسف ليتهم كانوا على الحياد ... إنهم تورطوا في الانحياز الكامل للعدوان الأمريكي ضد العراق الشقيق بالادعاء بأن أمريكا أكبر وأقوى ولذا فهي ستنتصر، بينما العراق أصغر وأضعف لذلك فإنه سينهزم .. لكنهم نسوا أن أمريكا هى الطرف الذي يقف على الباطل وسوف تنهزم إن شاء الله ،وسينتصر العراق الذي يمثل الحق .

    ماذا نستفيد من نقلك لهذا الموضوع
    هل تريد ان تروج لى فكر معين

    تسقط كل دعاوى الانهزام بينما النساء يفجرنا انفسهن
    النصر لى امة العراق ولا والف لا للمتخازلين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
ملامح العراق الجديد Adil Osman06-04-03, 03:58 PM
  Re: ملامح العراق الجديد cola06-04-03, 04:37 PM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de