هل تنهار .. نيفاشا !!

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-09-2018, 03:46 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة د.مهدى محمد خير(Dr Mahdi Mohammed Kheir)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
14-09-2006, 04:58 AM

Dr Mahdi Mohammed Kheir
<aDr Mahdi Mohammed Kheir
تاريخ التسجيل: 25-11-2004
مجموع المشاركات: 5328

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل تنهار .. نيفاشا !! (Re: Deng)


    الأخ دينق

    تحياتى الطيبة

    الحكومة الإنقلابية فى الخرطوم , حكومة غير معنية إطلاقا بسلامة هذا الوطن أو مواطنه يا عزيزى دينق , وهذا ليس كلاما يُطلق على عواهنه , وإنما حقيقة تثبتها وتؤكدها الطريقة التى تحكم بها البلاد , ومقدار الظلامات والجرائم النى أرتكبتها ضد السودان وشعبه , ولا زالت ترتكبها منذ الثلاثين من يونيو , وكله من أجل هدف واحد , وهو أن تظل حاكمة ومهيمنة على موارد وثروات البلاد .

    وهى نفس الحكومة التى عرفت كيف تستغل هذا الدين الإسلامى السمح أبشع وأسواء إستغلال , وتركبه مطية لتنفيذ أجندتها الخاصة , وتستخدمه لإرهاب المعارضين السياسين ومحاكمتهم وقمعهم والتنكيل بهم . فالحكومة الإنقلابية عرفت كيف تربط وجودها فى الحكم .. بوجود الدين الإسلامى نفسه فى السودان , وجعلت ممن يحاربها أو يعارضها , محاربا ومعارضا لله والدين . وأكثر من هذا , ألم تعترف الكثير من قيادات هذه الحكومة , وهى فى إتجاه هذا الدين منافقة وكاذبة تماما , أن من الأكرم لهم أن تطبق هذه الشريعة فى "راكوبة" من أن يظل السودان موحدا من غير شريعة ؟؟.

    فإن كان شريك الحركة الشعبية الأوحد فى إتفاقية السلام غير معنى بالدولة السودانية ولا بإنسانها فى الأساس , فهل سيكون معنيا بتطبيق بنود الإتفاقية التى يمكن لها أن تقود الى الحرية والديموقراطية والشفافية فى الحكم , الى دولة المواطنة الحقة , والتى من الممكن لها أن تؤدى فى النهاية الى وحدة حقيقية للسودان ؟؟.

    ومن الجهة الأخرى , كان من الممكن للمجتمع الدولى , وعلى أقل تقدير , أن يعوض الكثير من النقص , وبعض من الظلم , الذى خلقته ومارسته الحكومة الإنقلابية ضد إنسان الجنوب بكذبها ومرواغتها , لو فقط إلتزمت هذه الدول المانحة بتعهداتها التى قطعتها على نفسها فى تنمية الجنوب المدمر تدميرا شاملا , وذلك قبل عودة الملايين من أهله وأستقرارهم فيه.

    كان من الممكن للمجتمع الدولى , أيضا , أن بنسى مصالحه الخاص قليلا , ويضقط فى إتجاه التنفيذ الفعلى لكل بنود الإتفاقية التى تجاهلت هذا الحكومة عامدة تطبيقها , حتى تظل حاكمة ومهيمنة على الدولة ومواردها الى الأبد .

    وبالطبع , لست هنا فى حاجة للحديث عن كارثة دارفور وما تمثله من خطر وتهديد حقيقى على إتفاقية السلام "الغير شامل" , وعلى بقاء الدولة السودانية نفسها , ولست بحاجة أيضا , للحديث عن ما تمثله القنبلة الموقوتة "أبييى" للسلام وللوطن .

    أذا , ما هو الحل ؟؟؟

    فى إعتقادى , أننا وبدلا من التأكيد على أن إنهيار نيفاشا يعنى إنهيار الدولة السودانية , الممزقة فى الأساس , علينا ككيانات سياسية وعسكرية وإجتماعية واعية للدور القذر الذى تمارسه طغمة الإنقاذ الإنقلابية فى حق الوطن , أن نطرح رؤانا فى تعضيد ودعم هذه الإتفاقية دعما قويا بما يقطع أى طريق للردة عليها أو الرجوع منها , وأن نعمل عملا جادا فى إتجاه تفيعل بنود هذه الإتفاقية ونضقط فى إتجاه تطبيقها كاملة . وهذا لن يتم بالتمنى , أو بجلوسنا فرادا أو مجموعات فى مقاعد المتفرجين منتظرين لتطور الأحداث , وإنما يتم بوحدة كل القوى الوطنية الحريصة على الوطن ومواطنه , وتفعيل هذه الوحدة السياسية فى إتجاه خدمة مصالح الوطن المفصلية , نيفاشا والجنوب , أبوجا ودارفور , أرتريا والشرق , أبييى , وكافة قضايا الحرية والديموقراطية وحقوق الإنسان للشعب السودانى .

    وقد آن للحركة الشعبية , تحديدا , أن تحدد موقفها , وبلا مواربة , من كل هذه القضايا , وأن تتحد مع هذه القوى الوطنية , بدلا من تقييد نفسها وحراكها السياسى مع شريك لا يحترم وعده وتوقيعه وأقراره بتنفيذ بنود إتفاقية السلام .

    وتأكد تماما , أن ليس من مصلحة أيا من هذه القوى السياسية معارضة أو تدمير إتفاقية السلام , لا جهرا ولا سرا , ومع علمهم إنها إتفاقية تمت بين طرفين فقط من دون جميع الكيانات الأخرى فى الساحة السياسية السودانية , إلا أن التطبيق الكامل لها إنما يصب بالكامل فى مصلحة هذا الوطن , ومصلحة هذا الشعب , ومصلحة هذه الكيانات نفسها فى نهاية الأمر .



    جزيل الشكر والتقدير




    (عدل بواسطة Dr Mahdi Mohammed Kheir on 15-09-2006, 08:56 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
هل تنهار .. نيفاشا !! Dr Mahdi Mohammed Kheir13-09-06, 07:26 PM
  Re: هل تنهار .. نيفاشا !! Deng13-09-06, 07:34 PM
    Re: هل تنهار .. نيفاشا !! abdalla elshaikh13-09-06, 07:45 PM
      Re: هل تنهار .. نيفاشا !! Dr Mahdi Mohammed Kheir14-09-06, 07:02 PM
    Re: هل تنهار .. نيفاشا !! Dr Mahdi Mohammed Kheir14-09-06, 04:58 AM
  Re: هل تنهار .. نيفاشا !! Amin Elsayed14-09-06, 07:02 AM
    Re: هل تنهار .. نيفاشا !! nour tawir14-09-06, 10:54 PM
      Re: هل تنهار .. نيفاشا !! Dr Mahdi Mohammed Kheir15-09-06, 09:06 AM
    Re: هل تنهار .. نيفاشا !! Dr Mahdi Mohammed Kheir15-09-06, 07:42 AM
      Re: هل تنهار .. نيفاشا !! صلاح شعيب15-09-06, 11:20 AM
        Re: هل تنهار .. نيفاشا !! Dr Mahdi Mohammed Kheir15-09-06, 03:32 PM
  Re: هل تنهار .. نيفاشا !! Ibrahim Adlan15-09-06, 11:42 AM
    Re: هل تنهار .. نيفاشا !! Dr Mahdi Mohammed Kheir16-09-06, 02:27 AM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de