مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-12-2018, 10:55 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة الشهيد محمد طه محمد احمد
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
07-09-2006, 10:00 PM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 19833

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات

    محمد طه محمد احمد ضحية الفوضى الأمنية

    الإنقاذ بين القدرة على ممارسة القمع والعجز عن تحقيق الأمن


    بالأمس بلغت المأساة حدا غير محتمل باغتيال الأخ الزميل والصحفي الجريء محمد طه محمد احمد بأبشع الطرق الزرقاوية في إطار من الفوضى الأمنية الضاربة في بلادنا المغلوب على أمرها . وهو اغتيال لكل بارقة أمل على مسرح نظام الإنقاذ المأساوي الذي أفرزت مشاريعه بجدارة كل هذه الأمراض . نظام لا يزال يتوعد بمنازلة العالم بأسره في نفس الوقت الذي يسجل فيه عجزه عن حماية المواطنين وتعقب المجرمين الحقيقيين ، ونزع سلاح الخارجين على القانون داخل حرمات المنازل وتجريد مليشيات قواته الصديقة التي تزرع الفوضى في أطراف العاصمة .
    ولنا أن نتساءل عن نظام عجز عن حماية صحفي لا يملك إلا قلمه ومبادئه وزهده كيف يمكن أن يكون قادرا على حماية إقليم بأسره أو وطن ممتد عبر غربه وشرقه ؟ إلا إذا كانت الحماية تعني عنده ممارسة القمع وتشريد البسطاء من أعشاشهم
    وقراهم .
    ذهب محمد طه إلي مصيره ذبيحا كما ذهب غيره من ضحايا عهد الإنقاذ في وطن لا يقوى فيه أشداء الرجال من فرط سماحتهم وبراءتهم ورقتهم على ذبح شاة بغير حق . وطن شكلت تربته الصوفية منظومة قيم أهله في تسامحهم وتوادهم وتراحمهم وتعاطفهم وهي القيم التي تتعرض يوميا للانتهاك بقوانين القمع . كان محمد طه رمزا للزهد عصاميا جريئا في مواقفه أدرك قبل تخرجه أن الكلمة أقوى من ضجيج الرصاص ، فكانت صحيفته الجدارية أشواك في نشاط جامعة الخرطوم بطاقة ترسم ملامح شخصيته الفذة وأدرك بعد تخرجه وحياته العملية في دولة الانقاذ أن الانتماء إلي معسكر المستضعفين أكثر شرفا وأنبل موقعا من الانتماء إلي سدنة بلاط سلاطين الإنقاذ الجدد، فميز من مواقفه فكان الأكثر جرأة على التراجع كلما تبين مكمن الخطأ رغم أنه كان من أشد المدافعين عن قناعاته ، فكان عليه أن يدفع ثمن مواقفه بذات ورق الإنقاذ ووفقا للثقافة التي زرعتها وتحصد اليوم نتائجها .
    هل يكفي أن ينتحب وزيرا الدفاع والداخلية ويكفكفان أدمعهما ويمضي كل إلي حال سبيله ؟ من المسئول إذن عن حالة الفوضى والتخلف الأمني واستشراء ثقافة العنف في شوارع الوطن فيما مصفحات وهراوات وسياط الإنقاذ تلهب ظهور الرجال والنساء والأطفال الذين يطالبون بحقهم المشروع في العيش الكريم ، وفي حرية التعبير والرفض والمطالبة بمحاكمة المسئولين من قطط الإنقاذ السمان عن نهب المال العام وهي المعاني التي كان يثيرها محمد طه في معاركه اليومية .
    في تلك الساعات من نهار الأربعاء تكاملت جريمة انتهاك حقوق المواطنين الأساسية بشقيها المعلن والمستتر فمثلما انكشف المستتر منها باغتيال قلم ، فقد كشفت أساليب القمع التي طالت المحتجين في شوارع الخرطوم ان حكومة لا .تحترم دستورها الذي خطته بيدها لن تحترم مواطنيها ، وأن الديمقراطية والحريات الأساسية ليس نصوصا وانما ممارسة وسلوك أثبت النظام فشله في التعاطي مع موجباتها خوفا من كشف عجزه في ساحة الحرية والديمقراطية لذا فمثلما أغتال المجرمون حق محمد طه في الحياة إغتال النظام حق المواطنين في التعبير عن حقهم المشروع في مطالب الحياة .
    إن تظاهرات الأمس التي قادتها القوى السياسية كشفت أيضا عن ضعف النظام رغم تبجحه بضعف خصومه .
    وأبانت أن النصوص الدستورية التي تنص على الحريات الأساسية واحترام حقوق المواطنين لا تساوي ثمن الحبر الذي كتبت به .
    وأظهرت أن نظام الإنقاذ الذي يملأ الدنيا ضجيجا باسم الحفاظ على السيادة الوطنية يهدر بكل ممارساته القهرية قيم السيادة الوطنية ومصدرها وهو الشعب الذي هو مصدر السلطة وجوهرها .
    لعل وعى الشعب السوداني وسعة إدراكه أكبر من الشعارات المستهلكة والمواجهات الوهمية بسبب الحالة التي جر النظام البلاد إليها بخطأ سياساته وسوء تقديراته وانفراده باتخاذ قرارات مصيرية أكبر من قدراته ، وهو وعي يطرح العديد من الأسئلة المشروعة التي لابد من الإجابة عليها ، فهل يملك نظام الإنقاذ الشجاعة على الرد عليها ؟ لعل رد الأمس كاف للتدليل على عمق المأزق وضبابية الرؤيا . والوطن يجابه مصيره المجهول .
    محمد الحسن احمد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات بكرى ابوبكر07-09-06, 10:00 PM
  Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات بكرى ابوبكر07-09-06, 10:01 PM
    Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات بكرى ابوبكر07-09-06, 10:08 PM
      Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات بكرى ابوبكر07-09-06, 10:14 PM
        Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات بكرى ابوبكر09-09-06, 00:08 AM
          Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات بكرى ابوبكر09-09-06, 07:21 PM
            Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات بكرى ابوبكر09-09-06, 07:31 PM
              Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات بكرى ابوبكر09-09-06, 07:55 PM
                Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات بكرى ابوبكر09-09-06, 07:56 PM
                  Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات بكرى ابوبكر09-09-06, 07:57 PM
                    Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات Haydar Badawi Sadig09-09-06, 09:59 PM
                      Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات Haydar Badawi Sadig10-09-06, 10:31 AM
                        Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات بكرى ابوبكر10-09-06, 08:59 PM
                          Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات بكرى ابوبكر10-09-06, 11:10 PM
                            Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات بكرى ابوبكر11-09-06, 08:26 PM
                              Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات بكرى ابوبكر11-09-06, 09:47 PM
                                Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات بكرى ابوبكر12-09-06, 10:14 PM
                                  Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات بكرى ابوبكر12-09-06, 10:17 PM
                                    Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات بكرى ابوبكر18-09-06, 01:49 AM
                                      Re: مقالات كتبت عن محمد طه محمد احمد و استشهاده فى صفحة المقالات بكرى ابوبكر19-09-06, 10:50 PM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de