متهم بإنتهاك كرامة البشر.. وتدعون بكري ضمه للمنبر!؟

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 14-11-2018, 08:40 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة عدلان أحمد عبدالعزيز( عدلان أحمد عبدالعزيز)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
23-09-2006, 04:19 AM

معاوية كرفس
<aمعاوية كرفس
تاريخ التسجيل: 18-03-2004
مجموع المشاركات: 1340

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: متهم بإنتهاك كرامة البشر.. وتدعون بكري ضمه للمنبر!؟ (Re: عدلان أحمد عبدالعزيز)

    .


    حسبو


    عجبتني مجادعتكم إنتا و استاذنا عدلان


    يا سيدي


    كلامك صاااااااااااااااح كلو


    لكن بس علي المستوي النظري


    معليش ما تستعجل ويراودك اي خاطر


    بإني اتجرأت واستخفيت بيهو


    لأنو أصلاً ما بقدر ولا بعرف .


    يا حسبو أنا دي قناعاتي برضو


    لكن بالجد وأكون صريح معاك وقبلك مع نفسي


    ما قادر ألايق قناعاتي دي باحساسي


    ياخي انا مظلوم وعندي غبينة تجاه


    ناس محددين استغلوا سلطتم وسلبوني


    كمية من الحقوق واكتر كمان عذبوني


    اشد انواع التعذيب .


    تفتكر انا العندي الإحساس دا يا حسبو


    بكون تاني في أي مجال عشان افكر في حقوق


    الزول العمل فيني العمايل دي .


    حقيقي مشكلة.


    Quote: تألمت كثيرا لما عانوه من جراء اعتقالى ..خاصة والدتى(فقد مرت الاسرة بتجربة اغتيال الشهيد :ابوبكر راسخ ..قبل عامين فقط من حادثة اعتقالى)..



    تفتكر اسرة زي دي يا حسبو


    البعوضة شنو خليك من منو


    وطبعاً انت عارف انو دا مجرد نموزج.



    لا ...لن ننسى التعذيب وبيوت الاشباح ...معا لمحاكمة القصر والمنشيه !




    (عدل بواسطة معاوية كرفس on 23-09-2006, 05:11 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-09-2006, 08:39 AM

bayan
<abayan
تاريخ التسجيل: 13-06-2003
مجموع المشاركات: 15417

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: متهم بإنتهاك كرامة البشر.. وتدعون بكري ضمه للمنبر!؟ (Re: معاوية كرفس)

    ..

    Quote: وانت تدافعين عن النظام القذر وتشككيين في روايات الضحايا من خارج السودان ..
    Quote: من اسميتهم بمناضلي ال كي بورد هم عندنا اشرف منك ومن امثالك لوقوفهم في صف الشعب
    ..
    Quote: سالتك اكثر من مره ان تديني مثل هذه الممارسات واستحلفتك باسم الله والامومه .. ولا حياه لمن تنادي
    ..

    Quote: وماذا تريدين .. ان يتحدث الشخص الذي تعرض للتعذيب مباشره ؟؟؟؟


    Quote: بالله اي مرض هذا الذي الم بك .. لكي راي في الذي يطرح الموضوع فماذا لو تحدث صاحب الموضوع مباشره حينها سينطلق معك قومك الفاجرون في اتهام صاحب الموضوع بالكذب والبحث عن الشهره والنضال الخ .. اوصافكم الجاهزه والمريضه ..ومن الذي قال لك امام كل ضحيه في هذا السودان الواسع كي بورد و خدمه انترنت وكهرباء هذا اذا كان البعض قد سمع بها من الاساس .. ولكنك بعيده بعد الحكومه عن الشعب . فحتي حق الاستفاده من منجزات الحضاره الانسانيه الفكريه والماديه تحرميها علينا كوسيله لطرح قضايا الناس؟ ..

    .. ..





    عبد المنعم سليمان
    انا اتهمك بانك رجل كذاب..
    كل ما ذكرته هنا كذب وافك..
    عليك بالذهاب الى ارشيفي
    وابحث اذا وجدت اي دفاع عن الانقاذ
    اجلبه هنا لان ترديد الاكاذيب لا يجعلها حقيقة
    اذهب الى اي بوست
    به ذكر لضحايا التعذيب
    ستجد ادانتي الواضحة .. واذهب الى تاريخي الشخصي
    ستجد انني كنت مستقلة سياسيا. وكنت في اتحاد المستقلين..

    انت جديد في المنبر.. واجزم انك لم تقرا لي الا ما يشيع عني مناضلي الكيبورد
    وفلول اليسار آكلي الولفير ...
    اتحداك ان تجلب اي رابط به استخفاف بتعذيب او تشجيع
    انت تسالني هل انا ام
    انا اسالك هل انت انسان؟
    كيف بالله تاتى لك ان تكتب كل هذه الاكاذيب امام
    عدد كبير من الناس يعرفون الحقيقة دون ان يطرف لك جفن...
    انت ايها الافاك تظن ان في المنبر يمكنك ان تكذب هكذا دون
    ان تساءل..

    اتحداك امام هؤلاء ان تاتي ما يدعم اكاذيبك هذه من كل كتاباتي..

    لا تظن ان فرقعة البوستات واستخدام البهار والابهار سيجعلك
    بطلا لا..لآن لو في ناس قلبها مغطى في ناس عارفة..
    الان هناك عدد ضخم عرف ما انت الا كذاب اشر آخر.
    رجل فاقد المصداقية..
    امرأة لوط وشنو هل تظن يا سيد انك ستحرجني
    انك تعري نفسك باكاذيبك لقد ذكرت مرة
    انني درست في مدرسة اولاد ودخلت حمامتهم ورايت
    كثير من الكلمات البذيئة مكتوبة بفحمة او مخلفات بشرية
    ما تفتكر انك حتخوفني ولا تحرجني..
    لانه الاثنين ديل ما قاعدات يحصلن لي..
    امام هذا الحشد اطالبك بان تثبت ما ادعيته..
    والا لن اخاطبك الا بالكذاب الاشر..
    اثبت ما قلته يا رجل...
    واقولها لكل من تعرض للتعذيب في السودان
    ابعدوا من امثال عبد المنعم هذا بعادكم عن الاجرب لانه سيفسد قضيتكم العادلة..
    لان الناس ما عادت تثق في مناضلي الوهم الكذبة..


    تنشيبة
    لماذا فقط ظهرت اني كوزة بعد فشل المظاهرات المزعومة؟

    الشعب عرف نومتكم وكذبكم باسمه ولذلك لن يخرج لاجل تحريض منكم
    لانه يعرف انه لا فرق بينكم وبين الانقاذ. شعب ذكي يعرف تمام ما يريد
    ورفضكم ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-09-2006, 03:56 PM

عدلان أحمد عبدالعزيز

تاريخ التسجيل: 02-02-2004
مجموع المشاركات: 2225

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: متهم بإنتهاك كرامة البشر.. وتدعون بكري ضمه للمنبر!؟ (Re: عدلان أحمد عبدالعزيز)

    الأعزاء، خالد العبيد، عبد المنعم سليمان، محجوب علي، راشد الحاج، زياد جعفر عبدالله، الصادق اسماعيل، Khalid Kodi، خالد الأيوبي، صلاح شعيب، حمد المسافر، فاروق حامد محمد، فتحي الصديق، kofi، ahmed haneen، هاجر سيد احمد، Yousif AHMED، محمد علي المشرف مختار، عمر ادريس محمد، دينق، Yassir Tayfour، عصام أحمد، محى الدين ابكر سليمان، المشاء أسامة الخواض، شول اشوانق دينق، إسماعيل التاج، علاء الدين حيموره، معاوية كرفس، kamalabas، أبو ساندرا، Marouf Sanad، esam gabralla، wadalzain، و فيصل محمد خليل..

    التحيات الزاكيات والتقدير،

    أرجو قبولكم إعتذاري عن تأخري في الكتابة والمواصلة معكم بما جرى عليه غالب عادة أهل البورد..، أقرأ مداخلاتكم بتمعن وتقدير، وأسجل الملاحظات في محاولة لنقاش تفصيلي متكامل حول الموضوع، يحاول مزج التجارب الشخصية الواقعية المعاشة، مع القيم والمفاهيم العامة.. كما أحمد فيكم روح النقاش المتسمة بالجد والبعيدة عن الشخصنة، وصولاً لصيغة متماسكة في مواجهة قوى الشر، ونشراً لثقافة ترفض وتدين العنف في الحياة الإجتماعية والسياسية، تصون الحقوق وتقيم أركان العدل. وعندما نتحدث عن حقوق الإنسان، لا بد لنا من ربطها بقيم العدل، فالحقوق لن تخرج من حيز كونها مفاهيم في الفضاء، مالم تتم حراستها وصونها بتحقيق العدالة. مداخلاتكم أغنت فكرتي التي أنا في صددها ولا شك. شكراً لكم كثيراً مع وافر الإمتنان والتقدير.

    عن السؤال الإستنكاري: محمد حامد تبيدي، متهم بإنتهاك كرامة البشر.. وتدعون بكري ضمه للمنبر!؟ تراوحت الإجابات بين الخيار..

    1) لمًّ لا..
    - ف "الحرية لنا ولسوانا".
    - فرصة ايضا ليتم تعريته وكشف كل الجرائم والتعذيب. و"دعنا نسمع من جلادكم"!

    الشق الأول من الحجة يرتدي شعار عظيم أطلقه شهيد الفكر الأستاذ محمود محمد طه، ويردده البعض هنا دون تمعن في دلالاته ودون عناية بشرح مضمون الحرية التي يعنيها الأستاذ، والتي هي مقيدة عنده بحدود المسؤولية، وبحدود حرية الآخرين، وهي ليست طريق ذو إتجاه واحد، بل هي فعل مشترك.. إذاً أين ضاعت مسؤولية المتهم بإرتكاب جرائم ضد الإنسانية، بل أين الحرية ل سواه؟ وهو.. هو الذي في موقع وظيفي مهمته الأساسية فرض الرقابة على حرية الرأي المنشور، ومصادرة مالا يتفق وهوى السلطان، وعلى ذلك يقبض الثمنَ دنانيراً!

    الشق الثاني، يبدو وكأنه غير جاد..، أو لا يدرك أن لا سلطان له على المتهم، يجبره به على "كشف كل الجرائم والتعذيب"! ثم..، ولكأنني أرى منصة القضاء تنتصب هنا، فيصطف المتهمون، والإدعاء، والدفاع، ويطرق القاضي المتوشح روبه، الطاولة ويصيح.. "دعنا نسمع من جلادكم".. نعم، ذلكم حق تكفله المحاكم لا ريب فيه.. ولكن طرحه كحجة لقبول متهم بإرتكاب جرائم ضد الإنسانية، في مقام ساحات الحوار ومنابر الرأي، لا يعدو كونه رغبة في "الشمارات" وتزجية وقت الفراغ، غير أن المتهمون بإرتكاب جرائم ضد الإنسان، يذوبون وجداً لمثل تلك الدعوة، فهي فرصة تعيد تسويقهم وقبولهم في المجتمع، وكأن شيئاً لم يكن، ولن يعدموا من يجد المبررات لهم، فيما إقترفت يداهم.

    أو الخيار..
    2) لا..
    - يجب مراعاة شعور الضحايا.
    - لو كان مرتكب كل تلك الفظائع فما الحوجة لحواره؟ غير مرحب بكل من تلوثت يداه بدماء الابرياء وكل من انتهك وعذب واعتقل ابناء السودان.

    الشق الأول، هنا، يصاب المرء بالحيرة.. فإذا كان سبب ال "لا" هو "مراعاة شعور الضحايا" وتجنب حرج وجود الجلادين معهم في نفس المكان، فهل سيزول الحرج من قبول الجلادين في المنبر، إذا زال الضحايا عن خشبة المسرح.. وأدونا عرض أكتافهم؟ ماذا لو واصل الجلادين مهتهم حتى نفي الضحايا من على مسرح الحياة ذاتها، وكان ختامه مسك أنفاس الضحايا.. هل يزول الحرج بزوال أصحاب الشعور الذي نجهد في مراعاته؟ وماذا عن شعور الملايين الذين لم يروا جهازاً يعمل بالكهرباء –ناهيك عن الإنترنت- وهم قد فقدوا الأب، أو الأم، أو الإبن، أو القريب، أو الصديق، في غارات الأنتينوف، والطرق الملغمة، أو جوعاً، أو مرضاً.. ويشترك في التجني عليهم أمثال ذلك التبيدي؟.. هؤلاء الذين نريد مراعاة شعورهم، بتجنب جمعهم والجلاد في مكان واحد.. لا يستنكفون من الوقوف وجهاً لوجه، مرفوعي الرأس، في مكان واحد مع الجلادين، بل يتوقون لمثل ذلك اليوم، في ذلك المكان، والذي هو قاعة المحكمة العادلة، عندها نثق بأنهم –الضحايا- وفي سموّهم، سيراعون مشاعر الجلادين، فلن يهينوهم، بل سيمنحون الفرصة لجلاديهم للتطهر والتوبة وإسترداد ما قد يكون بقي لهم –الجلادين- من إنسانية. من قالوا بمراعاة "شعور الضحايا" إنطلقوا من نوايا طيبة، ولكن ربما خانهم التعبير والحجة، فآثروا مخاطبة الجانب العاطفي، فلم يوفقوا.. لكن لا شك في أن رفضهم للتعايش مع المتهمين في جرائم ضد الإنسانية، موقف أصيل نقدره.

    الشق الثاني من الخيار الثاني، في تقديري هو الموقف السليم، وقد شرح مبرراته في حذاقة مهنية عالية ووجدان سليم، الأستاذ إسماعيل التاج، وأيضاً الأستاذ ود الزين في مساهمته القانونية الرفيعة:

    Quote: فى البدء دعنى استعرض المواد المتعلقه بحرية التعبير الوارده فى العهد الدولى الخاص بالحقوق المدنيه والسياسيه : -

    الماده 19

    1-لكل إنسان حق في اعتناق آراء دون مضايقة.
    2-لكل انسان حق في حرية التعبير . ويشمل هذا الحق حريته في التماس مختلف ضروب المعلومات والافكار وتلقيها ونقلها إلى الآخرين دونما اعتبار للحدود، سواء على شكل مكتوب أومطبوع أو في قالب فنى أو بأية وسيلة أخرى يختارها.
    3-تستتبع ممارسة الحقوق المنصوص عليها في الفقرة 2 من المادة واجبات ومسؤوليات خاصة . وعلى ذلك يجوز اخضاعها لبعض القيود ولكن شريطة أن تكون محددة بنص القانون وأن تكون ضرورية:
    (أ) لاحترام حقوق الآخرين أو سمعتهم.
    ( ب)لحماية الأمن القومى أو النظام العام أو الصحة العامة أو الآداب العامة.
    المادة 20
    1- تحظر بالقانون أية دعاية للحرب.
    2- تحظر بالقانون أية دعوة إلى الكراهية القومية أو العنصرية أو الدينية تشكل تحريضا على التمييز أو العداوة أو العنف.

    اعترف المجتمع الدولى فى هذا العهد بأن هناك قيود على حرية التعبير منها احترام حقوق الآخرين وسمعتهم وحماية الامن القومى والنظام العام والصحة العامه والاداب العامه كما انه يحظر الدعاية للحرب ويحظر الدعوة للكراهيه القوميه او العنصريه او الدينيه كما ان الماده 19 الخاصه بحرية التعبير اوضحت ان هناك واجبات ومسئوليات على حرية التعبير .
    اعتقد ان ماسبق مفهوم لديك ، والسؤال الذى يثور هل يسمح لقاتل وارهابى ومنتهك لكرامة البشر بالتعذيب والاهانه ان يكتب وان ينشر قاذوراته للناس هنا او فى غيره ؟
    اغلب الدساتير والقوانين للبلدان المسئوله تحرم الشخص الذى ادين فى جنايه من ممارسة بعض الحقوق المكفوله للمواطنين الاسوياء
    فى قوانين العقوبات هناك عقوبات اصليه وعقوبات فرعيه ( اما تبعيه او تكيليه )
    العقوبات الاصليه على مرتكب الجريمه هى (أ) الاعدام (ب) الحبس المؤبد (ج) الحبس المؤقت (د) الغرامه
    اما العقوبات الفرعيه ، منها - الحرمان من مزاولة المهنه - العزل من الوظائف العامه - اغلاق المكان او المحل العام - الوضع تحت مراقبة الشرطه - المصادره
    وتجد دائما نص فى بعض القوانين يقول الآتى : -
    كل حكم بعقوبه جناية يستوجب حتما وبقوة القانون حرمان المحكوم عليه من كل او الحقوق والمزايا الآتيه : - تولى الوظائف العامه او العمل كمتعهد للدوله - تولى عضوية المجالس التشريعيه والاستشاريه والبلديه - ومجالس ادارة الهيئات والمؤسسات العامه والشركات المساهمه والجمعيات والمؤسسات الخاصه والجمعيات التعاونيه - تولى الوصايه والقوامه او الوكاله عن القصر ومن فى حكمهم - حمل الاوسمه والانواط والميداليات وطنيه كانت ام اجنبيه - حمل الاسلحه

    كذلك يا سيدى تجد كثيرا من شروط الاعلان عن بعض الوظائف او الترشح لمنصب سياسى مثلا عضو برلمان ان يحمل الاعلان هذا البند ( بشرط الا يكون قد ادين فى جريمه مخله بالامانه والشرف )

    انا مقتنع جدا ان هذا الحمرى او التبيدى مجرم قد انتهك كرامة البشر واصدق هذا الشخص الكريم الذى ادلى بافادته هنا بانه شخصيا قد عذبه ولو كان هناك نظام ديمقراطى يحترم الانسان ويقدره ولو كان هناك نظام قضائى وعدلى مستقل ونظام قانونى لا يعطى لافراد الامن حصانه من المساءله لكان قد ادين هذا المجرم واودع السجن لمدة طويله ولطولب بتعويض عن ماسببه من آلام للناس .
    فهل انت تحتاج لادانه او مساءله لهذا الشخص من النظام القضائى السودانى والنظام القانونى والعدلى ؟

    اذن نصل لنتيجه ان النظام الديمقراطى الليبرالى نفسه يطبق مبدأ العزل على المجرمين وان العهد الدولى العالمى يدعم ذلك لذلك جاء قولك ( انا ضد منع اى شخص من الكتابه او التعبير ( قاتلا ) او ( امنجيا ) او ( عنصريا ) او ( ارهابيا ) ( حتى عمن ثبتت ممارسته ) او ( انتماؤه لهذه البلاوى ) هذا القول مع الاحترام لك لا يتسق مع اى نظام كان

    هناك مهن محدده تحرم عضويتها على المجرمين الذين يرتكبون جرائم تخالف عرف وتقاليد المهنه مثل الاطباء والمحامين بل وتسحب منهم الرخص الى الابد لاضرارهم بالبشر ولتخوف المجتمع منهم باعتبارهم غير جديرين بخدمة الناس وغير مؤتمنين على اخلاق واعراض الناس واسرارهم وكذلك ان الشخص الامنجى الذى خالف اعراف وتقاليد وظيفةالامن المعروفه فى حماية الناس فبدلا من ذلك قام بترويعهم وتهديدهم وعزلهم وتعذيبهم واكراههم ليدلوا بافادة مخالفه لما يعتقدون وقام بالتأثير عليهم بدنيا ومعنويا ليدلوا له بمعلومات ضد هذا الشخص وضد زملائه ، هذا الشخص غير مؤتمن بأن يكون فى منصب او مكان بحيث ان يكتب ليوجه الرأى العام او يفيده .
    كذلك ان الشخص الامنجى الذى يمارس بالقوه الحجر على حرية التعبير ويضيق على الصحفيين ويكمم الافواه لانه يملك ترسانة السلاح فى يده غير جدير بن يكون فى موقع كتابه ليوجه الرأى العام وينور الناس فى الفضيله والاخلاق والسيالسه لانه غير مؤتمن اصلا .

    هناك مقاله مهمه للبروفيسور عبدالله النعيم عنوانها :

    the contingent universality of human rights
    تحدث فيها عن حقوق التعبير وجاء بنماذج عالميه وذكر كيف ان بريطانيا قد ضاقت ذرعا بمحمد المسعرى ورحلته فى يناير 1996 لاعتبارات اقتصاديه والمصلحه العامه للبلد

    ان مصلحة شعبنا ان لا يسمح لهذه الكائنات المشوهه والمريضه والمجرمه ان تنثر اجرامها وافكارها على الشعب .
    هذا الكلام لا يفهم منه مثلا منع كل اعضاء المؤتمر الوطنى او الشعبى من ممارسة حقوقهم كمواطنين حقوقهم السياسيه والدستوريه ولكن مثل هذا الشخص الحمرى او التبيدى الذى قدم انسان مسؤول افادته عنه هنا بأنه عذبه واهانه وروعه واسرته غير جدير بأى حق دستورى او قانونى او سياسى وذلك بحكم القانون والدستور وبحكم كل وازع انسانى اواخلاقى .

    ولأن الحديث عن الحقوق لا يستقيم بدون مفاهيم عدلية، أود أن أضيف قليلاً، بما يعزز العلاقة بين حقوق الإنسان ومفاهيم العدل..

    كتب الأستاذ محمد حسبو: "أنا اعتقد أن كل مؤيد للإنقاذ هو مجرم، و بحسب معرفتي لطبيعة تنظيم الجبهة الإسلامية، فإن كل أعضاءه هم جزء من الجهاز الأمني للحزب" وهو قول خطير، قد لا يترك سوى طريقين، كلاهما يقود إلى هاوية، ويعصف بالعدل.. الطريق الأول، يفرق دم الضحايا على القبائل، بحيث تضيع المحاسبة أو تتعذر.. والطريق الثاني يقود إلى العقاب الجماعي، ويسود المبدأ العسكري، الشر يعُـم!

    الديمقراطية وحقوق الإنسان وفي قلبها حق "حرية التعبير" لا يمكن جزها وحزمها بعيداً عن قيم العدل، وآليات تحقيق العدالة.. العدل مهمته المطلقة، حفظ الحقوق، بما فيها حق "حرية التعبير".. فإن عجزنا عن تقصي العدل، لن يعدو حديثنا عن الحقوق، أن يكون مجرد زي باهي، أو موضة طاغية لا نريد أن نتخلف عنها.. إذا عجزنا عن تقصي العدل، لا معنى لحديثنا عن الحقوق -وضمنها حق حرية التعبير- ، .. إذا عجزنا عن تقصي العدل، لن يعد هناك ما يخولنا التحدث عن الحقوق متدثرين في ثياب المدافعين عنها، .. لن تصان حقوق بدون إرساء قيم العدل، ومقتضيات العدالة، تقر، أول ما تقر، ألا تزر وازرة وزر أخرى، وأن كل شاةً معلقة من عصبتا.. وأن الحساب فردي، وأن العقاب فردي.. الحقوق تضيع.. عندما تغيب العدالة. توفر العدل يصون الحقوق، يضفي إلى عليائها المعنوي، قيمتها المادية، فلا خوف يعيق الإنسان، ولا وجل..

    الحديث عن حقوق الإنسان مع إغفال تحقيق أركان العدالة لا يعدو كونه قصيدة، أو موضوع إنشاء.. كما أن تطبيع العلاقات مع المتهمين بإرتكاب جرائم ضد الإنسانية، يمهد لتطبيع فعل الجرائم نفسها، ويدعو المجتمع لقبولها كأمر عادي، غير مستنكر، وفاعلها لا بأس من الجلوس معه، وتبادل عبارات من شاكلة "يا رايع" و "قطعت مصاريني بالضحك، دي عملتها كيف" و"الله يجازي محنك" و.. و.. وفي ذلك قد أتفق مع محمد حسبو، في لا جدوى الحوار مع من يسعى لإخفاء جرائم النظام ومن لا يدين ممارسات التعذيب والتصفية، وممارسيها.. وإن كنت لا أتفق معه في جمع كل مؤيدي الإنقاذ في سلة واحدة ودمغهم بجريرة واحدة.. هناك مجرمين مارسوا إنتهاكات فظيعة ضد الإنسان السوداني، طيلة العشرة أعوام الأولى من عمر الإنقاذ، الآن هم ليسوا من مؤيدي الإنقاذ، لن ندع جرائمهم تسقط، أو يحاسب غيرهم، عليها.

    مرة أخرى، لكم جميعاً، عامر الود.. وفي إنتظار تكملة إفادة عاصم كتة، وربما آخرين في بوستات أخرى.. ودعتكم الله.

    عدلان.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-09-2006, 09:00 PM

bayan
<abayan
تاريخ التسجيل: 13-06-2003
مجموع المشاركات: 15417

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: متهم بإنتهاك كرامة البشر.. وتدعون بكري ضمه للمنبر!؟ (Re: عدلان أحمد عبدالعزيز)

    العدل لا يتجزأ


    ةالحرية لا تتجزا
    و الحق لا يتجزأ

    عبدالمنعم سليمان لفت نظري حديثك عن نضالك من الداخل...

    فهل في البلاد الان ديمقراطية وحرية تعبير؟
    لان ما تكتبه هنا يشي بذلك.. لآنه اي زول ممكن يقول اذا كانت حكومة الانقاذ
    باطشة وتعذب فها انت تتحدث عن واحد من قمم جهاز الامن
    وكاتب اسمك هل هذا نيك نيم ام اسمك؟
    الايام دي عندي احساس قوي
    ان عدد كبير ممن يكتبون هجوما على حكومة الخرطوم انما هم
    اعضاء فيها يعلمون غواصات..
    يكتبون عن قضايا التعذيب لتفشيلها..او ليجمعوا حولهم الضحايا..
    ولذلك انصح الضحايا بأن لا يقعوا في الشرك
    هناك جهات محلية وعالمية لا تحتاج لانترنت..
    يمكن ان تخبرهم بقصتك وستسجل كا هو حادث
    في مركز القاهرة..ثم تجد طريقها هنا للنشر..
    وان الهجوم على كل الناس كوز امنجي ما هي الا ستارة
    والاكثر هجوما هو الاكثر ترجيحا يعملون في هذه الاجهزة
    يهاجموا الاخرين مدعين انهم في المعارضة
    يستخدمون الفاظ نابية وحجج ضعيفة واثارة وابهار
    لتظهر المعارضة بصورة مشوهة..
    ومثل الانقاذ..
    وجه اخر من عملة رديئة..
    هؤلاء يدخلون المنبر ويبدأون في توزيع الشتائم
    والتهم الجزاف على الاخرين. فيضموا الى السرب..
    منذ اعوام لدنيا حروب مع المستنيرين
    لم نر ما نراه الان.. لم اتهم بالكوزنة والامن
    الا بعد دخول الفوج الاخير
    لماذا؟؟ لان بين المستنيرين مندسين
    وهم مع حكومة الانقاذ التى تعرف من معها ومن ضدها حقيقة..
    يتهمني احدهم باني مستفيدة من الانقاذ
    انا التى لا تعمل ولم تعمل ابدا في السودان..
    فتخيلوا ان تجد الانقاذ كادر مثلي
    فهل ستجمده بهذه الصورة..
    يا ايهاالضحايا انتبهوا لهؤلاء اليهوذات
    الذين يقبلونكم لا حبا بل لتعرفوا وتميزوا ويسهل صلبكم...
    وانا خارجة من هذا البوست
    تيمنا بقول سيدنا عيسي عليه السلام..
    "وان مدينة دخلتموها ولم يقبلوكم فاخرجوا الى شوارعها
    وقولوا حتى الغبار الذي لصق بنا من مدينتكم ننفضه"

    اللهم هل بلغت فاشهد..
    مع الادانة الكاملة لكل من يثبت انه مد يده على مواطن سوداني..
    وكل تعاطفي مع الضحايا.
    وقد ثبت هذا الموقف في كل بوستات التعذيب منذ اشتراكي
    في هذا المنبر وحتى بوست عمر النجيب..
    يمكن لاي شخص يذهب الى مكتبة التعذيب سيجد هذا
    وهناك قصة كتبت سنة 2001 اسمها اطياف البنفسج تحكي عن التعذيب
    كتبتها انا محاولة مني لوضع الضحايا في قالب ابداعي وانساني,,
    توجد في ارشيفي..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-09-2006, 08:00 PM

bayan
<abayan
تاريخ التسجيل: 13-06-2003
مجموع المشاركات: 15417

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: متهم بإنتهاك كرامة البشر.. وتدعون بكري ضمه للمنبر!؟ (Re: عدلان أحمد عبدالعزيز)

    فووووووووووووووووووووووق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-09-2006, 05:31 AM

زياد جعفر عبدالله
<aزياد جعفر عبدالله
تاريخ التسجيل: 15-11-2005
مجموع المشاركات: 2348

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: متهم بإنتهاك كرامة البشر.. وتدعون بكري ضمه للمنبر!؟ (Re: عدلان أحمد عبدالعزيز)

    *
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-09-2006, 10:31 PM

عاصم محمد شريف

تاريخ التسجيل: 16-10-2005
مجموع المشاركات: 51

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: متهم بإنتهاك كرامة البشر.. وتدعون بكري ضمه للمنبر!؟ (Re: زياد جعفر عبدالله)

    الاعزاء المتداخلون ..

    اكرر اسفى على عدم توفر الوقت لاكمال ما بدأناه من توثيق..(لعن الله قراية الكبر)


    عموما لم يتبقى الكثير ..على الاقل حينها..


    وقفت عند : قضية التمام (الحضور لمكاتب الامن ثلاث مرات يوميا)

    انتهج جهاز الامن هذه الوسيلة حتى يضفى (شرعية) على ما يقوم به , فقد لجأ الى خيار الاعتقال الذى يقود الى الفصل الاكاديمى)..

    فبعد اطلاق سراحى : امرت ان (اتمم) ثلاث مرات يوميا .. واستمر هذا الاستدعاء لمدة (شهر ونصف) ..حتى اقبلت نهاية السمستر ..تقدمت بطلب للجهاز بايقاف عملية (التمام) ..لحين انتهائى من الامتحانات..فرفضوا على الفور..


    فابلغتهم ..باننى لا استطيع التحصيل الاكاديمى ضمن هذه الظروف ..وقدمت اليهم اقتراحين : الاول : ان تتوقف عملية التمام لحين فراغى من الامتحانات ..والثانى : ان يبقوا على معتقلا فى مكاتبهم ؟

    اخبرنى الضابط المناوب حينها (مصباح) : هو انت قايلو على كيفك؟ ..

    تملكنى الغيظ : قلت له : اها انا من هنا ما ماشى ..يا تخلونى اقرأ للامتحان ..يا امسكونى هسة؟

    قال لى : نحن البنحدد..ما انت!

    قلت ليه : خلاص ..من هسه ابقى عارف ..بكرة انا ماجى الا بعد الامتحان ..

    قال لى : كدى ابقى راجل وجرب..

    وبالفعل ..لم اذهب الى التمام صبيحة ذلك اليوم (لانو كان عندى امتحانين فى نفس اليوم)..

    امتحنت الامتحان الاول ..وانا طالع من القاعة ..لقيت فى انتظارى احد افراد الامن ..اسمه الصادق (اظن انه اسمه الحركى)..

    واقتادنى الى مكتب الامن ..حيث تم احتجازى ..حتى مواعيد انتهاء الجلسة الثانية لللامتحان....بعدها اطلقوا سراحى..


    على ان اعود صبيحة اليوم المقبل لا ستئناف عملية التمام..(لم اتعرض لاي تعذيب او مضايقات(يبدو انهم اكتفوا بمسالة الفصل الاكاديمى)..


    ذهبت منذ الصباح الباكر الى مكتب عميد الطلاب ..للتوصل معه الى معالجة غيابى عن الامتحان الثانى..سالنى:

    ماهو سبب عدم حضورك للجلسة؟

    اخبرته : بانه تم استدعائى لمكاتب الامن ..من داخل الحرم الجامعى!


    قال لى : لائحة الجامعة بتقول : انه العذر الوحيد للغياب ..هو الاورنيك المرضى ..ده عندك ولا ..لا؟

    قلت ليه : طبعا ده ما عندى ..لكن ..

    قاطعنى : مافى اى لكن...انت ما عندك حل غير تمتحنوا ملحق..واتفضل لو سمحت..

    لى حسن حظى انو استاذ المادة (كان من الاساتذة الوطنيين..) لانه لو كان واحد منهم كان وصوه (بانه يسقطنى..وطبعا السقوط فى الملحق ..يعقبه الفصل)


    وهذا بالفعل ..ما تعرض له ..كل من تبقي معتقلا (من الطلاب) ..الفصل الاكاديمى


    امتدت ..فترة اعتقال بعض الزملاء الى ستة اشهر ..كانت حافلة بالتعذيب ..والفصل والتشريد ..كانا فى انتظارهم..

    لهم التحية والتجلة


    اتمنى ان يعذرنى الاصدقاء المتداخلون ..كم كنت اود ان ارد عليهم فى الحين ..(لكن باقى على ..الجرى والطيران..فى وقت واحد..)

    ولكنى اعدكم بالعودة _مفصلا _ على مداخلاتكم ..


    وشكرا مجددا ..للصديق عدلان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-09-2006, 01:43 PM

عاصم محمد شريف

تاريخ التسجيل: 16-10-2005
مجموع المشاركات: 51

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: متهم بإنتهاك كرامة البشر.. وتدعون بكري ضمه للمنبر!؟ (Re: عاصم محمد شريف)

    *
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-09-2006, 05:54 PM

عبدالله شمس الدين مصطفى
<aعبدالله شمس الدين مصطفى
تاريخ التسجيل: 14-09-2006
مجموع المشاركات: 3252

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: متهم بإنتهاك كرامة البشر.. وتدعون بكري ضمه للمنبر!؟ (Re: عدلان أحمد عبدالعزيز) (Re: عدلان أحمد عبدالعزيز)

    يا للغثيان,,,
    القضية ليست فى أن يكتب أو لا يكتب,
    القضية فى- ماذا سيكتب مثل هذا؟؟ و من سيقرأ له دون أن يتمثّل له ذلك المشهد المخزى؟؟؟!!
    أرموا به بعيداً لعل كلباً ما يترفق به و يأخذه إلى أى جحيم ما,
    حسبى الله و نعم الوكيل.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-10-2006, 08:23 PM

زياد جعفر عبدالله
<aزياد جعفر عبدالله
تاريخ التسجيل: 15-11-2005
مجموع المشاركات: 2348

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: متهم بإنتهاك كرامة البشر.. وتدعون بكري ضمه للمنبر!؟ (Re: عدلان أحمد عبدالعزيز)

    *
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-10-2006, 09:39 AM

عدلان أحمد عبدالعزيز

تاريخ التسجيل: 02-02-2004
مجموع المشاركات: 2225

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: متهم بإنتهاك كرامة البشر.. وتدعون بكري ضمه للمنبر!؟ (Re: عدلان أحمد عبدالعزيز)

    للإرتباط، أحببت أن أن أنقل لكم جزء من مقال الحاج وراق المنشور في: http://www.alsahafa.info/index.php?type=6&issue_id=1084&col_id=5

    Quote: ابتداء، لابد من الاقرار بحدوث جرائم حرب في دارفور، تشهد عليها حرائق الآف القرى، وقصص النازحين في المعسكرات التي تخز ضمير كل شريف - من انتهاك للحرمات والحقوق، ومن قصف للمدنيين، وقذف للاطفال في النيران المشتعلة، واغتصاب للنساء أمام أزواجهن وأقربائهن!!
    وتطرح هذه الجرائم قضايا معقدة وشائكة ، ترتبط بعلاقة السلام والعدالة، فمن ناحية ، هناك ضرورة محاسبة المسؤولين عن هذه الجرائم، من حيث في القصاص حياة، فالعدالة ليست مهمة في ذاتها وحسب، وانما ضمانة لعدم تكرار الجرائم، أي لاستدامة السلام!
    ولكن، ومن الزاوية الاخرى، فان المسؤولين عن هذه الجرائم، من بينهم من هم في مراكز أساسية في السلطة، كأنما اختطفوا البلاد ويستطيعون بالتالي استخدامها كرهينة لمقايضة سلامتهم الشخصية! وغض النظر عن امكان نجاح هذه المقايضة، وهذا ما سأتعرض له لاحقاً، فمن هذه الزاوية فإن احقاق العدالة يتناقض، على الاقل في المدى القصير، مع تحقيق السلام، مما يطرح عدة اسئلة أخلاقية وسياسية، لابد لأي حوار حقيقي من محاولة الاجابة عليها، كمثل: لأيهما الاولوية، للسلام أم للعدالة؟ وهل يمكن استدامة السلام بلا عدالة؟ وهل تملك القوى السياسية والاجتماعية في البلاد القدرات العملية لتحقيق العدالة؟ واذا لم تكن تملك هذه القدرات، فهل يمكن الزعم بأن تنازلها عن العدالة عفو؟ أليس العفو عند المقدرة؟ واذا لم يكن عفواً ألا يمكن اعتباره خضوعاً لابتزاز القوة؟! والأهم، من يملك سلطة العفو، وما هي شروط صحته؟!
    * وربما ترجح غالبية اهل السودان في الاجابة على مثل هذه الاسئلة خياراً شبيهاً بما حدث في جنوب افريقيا، أي خيار الاعتراف بما حدث، وحق الضحايا في الافصاح والشكوى، وفي التعويض المادي والمعنوي، ومن ثم العفو ، كحزمة لمعافاة البلاد ولشراء المستقبل

    (عدل بواسطة عدلان أحمد عبدالعزيز on 13-10-2006, 09:43 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-10-2006, 02:01 AM

wadalzain
<awadalzain
تاريخ التسجيل: 16-06-2002
مجموع المشاركات: 4195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: متهم بإنتهاك كرامة البشر.. وتدعون بكري ضمه للمنبر!؟ (Re: عدلان أحمد عبدالعزيز)

    ادناه موقع لجنة الحقيقه والمصالحه الجنوب افريقى لدراسة التجربه وفيه كلام عن السبب الاخلاقى والقانونى لكشف الحقيقه واهمية رد الاعتبار للضحايا واعادة كرامتهم لهم والتدابير لعدم تكرار الانتهاكات الانسانيه والاخلاقيه .



    http://www.doj.gov.za/trc/trccom.htm
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-10-2006, 02:46 AM

wadalzain
<awadalzain
تاريخ التسجيل: 16-06-2002
مجموع المشاركات: 4195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: متهم بإنتهاك كرامة البشر.. وتدعون بكري ضمه للمنبر!؟ (Re: wadalzain)

    أمام لجنة الحقيقه والمصالحه بجنوب افريقيا وقفت امرأه تتحدث

    وراء اللجنه توجد رايه كتب عليها HEALING THROUGH TRUTH


    a Black woman speaks of her first-born son who resisted the apartheid regime in the uprising of 1985. She describes his birth and how he was named and speaks proudly of his performance at school. Then she tells of the night the security police smashed down the door and dragged him away and about how an anonymous policeman sent for her some days later to come to the mortuary. In horrifying detail, she describes the bruised and almost unrecognizable corpse, riddled with 19 bullet wounds, that had been her son.
    The remembrance overwhelms her and affects both panel and audience. Some weep quietly while she struggles with her grief. "I do not know if I can forgive," she says. "I must know who did this to my son. When I see the face of the one who killed him, and he tells me why, then perhaps I can forgive


    فى مواجهة اللجنه وقفت هذه المرأة السوداء تتحدث عن اول اولادها الذى قاوم سياسة الفصل العنصرى فى انتفاضة 1985 ، سردت ووصفت للجنه لحظة ولادته وكيف اختاروا له الاسم وتحدثت بفخر واعتزاز عن اداؤه فى المدرسه ، بعد ذلك تحدثت عن الليله التى اقتحمت فيها قوات الامن باب المنزل وجرجروا ابنها بعيدا عنها وذكرت كيف انه بعد ايام قليله جاءها رجل شرطه نكره مجهول الهويه وطلب منها الحضور للمشرحه ... وبتفاصيل مرعبه ومفجعه وصفت الجثه المليئه بالكدمات والخدوش والتى تكاد تكون غير واضحة المعالم وهناك اثر لتسعة عشر طلقه فى الجسم ... هذا ولدها ... تملكتها الذكرى وجللتها واثرت على كل الحضور السامعين والمشاهدين .. البعض منهم انتحب بصمت عندما كانت تصارع حزنها .
    قالت : لا أعرف كيف أعفو
    قالت : يجب على ان اعرف من الذى فعل هذا بابنى ،عندما ارى وجه قاتل ابنى ويقول لى لماذا ، عندها ربما اعفو .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-10-2006, 06:43 PM

زياد جعفر عبدالله
<aزياد جعفر عبدالله
تاريخ التسجيل: 15-11-2005
مجموع المشاركات: 2348

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: متهم بإنتهاك كرامة البشر.. وتدعون بكري ضمه للمنبر!؟ (Re: عدلان أحمد عبدالعزيز)

    up
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-11-2006, 11:40 PM

عاصم محمد شريف

تاريخ التسجيل: 16-10-2005
مجموع المشاركات: 51

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: متهم بإنتهاك كرامة البشر.. وتدعون بكري ضمه للمنبر!؟ (Re: زياد جعفر عبدالله)

    .......................
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-11-2006, 01:42 AM

Mohamed Elgadi

تاريخ التسجيل: 16-08-2004
مجموع المشاركات: 2861

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


لى حسن حظى انو استاذ المادة كان من الاساتذة الوطنيين...... (Re: عدلان أحمد عبدالعزيز)

    Asim Kitta wrote
    Quote: ذهبت منذ الصباح الباكر الى مكتب عميد الطلاب ..للتوصل معه الى معالجة غيابى عن الامتحان الثانى..سالنى:
    ماهو سبب عدم حضورك للجلسة؟
    اخبرته : بانه تم استدعائى لمكاتب الامن ..من داخل الحرم الجامعى!
    قال لى : لائحة الجامعة بتقول : انه العذر الوحيد للغياب ..هو الاورنيك المرضى ..ده عندك ولا ..لا؟
    قلت ليه : طبعا ده ما عندى ..لكن ..
    قاطعنى : مافى اى لكن...انت ما عندك حل غير تمتحنوا ملحق..واتفضل لو سمحت..

    لى حسن حظى انو استاذ المادة (كان من الاساتذة الوطنيين..) لانه لو كان واحد منهم كان وصوه (بانه يسقطنى..وطبعا السقوط فى الملحق ..يعقبه الفصل)

    وهذا بالفعل ..ما تعرض له ..كل من تبقي معتقلا (من الطلاب) ..الفصل الاكاديمى

    امتدت ..فترة اعتقال بعض الزملاء الى ستة اشهر ..كانت حافلة بالتعذيب ..والفصل والتشريد ..كانا فى انتظارهم..

    لهم التحية والتجلة


    Shokran Ya Asim for this powerful documentation...
    The day will come soon when we publicly recognize many of these heros and heroines in Sudan who defended
    the rights of others without fear of what might happen to them...

    A similar story like your happened to me in 1991 during my Master exams at the U of K. The Security Thugs visted my house twice in one week after midnight looking for me...and I knew they will be waiting for me at the Exam room .

    The next day I went early to that noble professor and explained the situation. With no hesitation, he suggested I take the exam in his office.
    He gave me the exam sheet and answer booklet, locked me inside his office and then left to the classroom and gave the test to the other 15 students.
    after 3 hrs he came back and told me that I should leave using a differnt way to the main enterance.
    As expected, the scumbags were waiting for me by the Exam Classroom. Apparently they had left happily thinking I flunked that class.
    To that noble professor I bow in respect...


    mohamed elgadi
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-11-2006, 03:58 AM

محمد حسبو
<aمحمد حسبو
تاريخ التسجيل: 10-10-2005
مجموع المشاركات: 365

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


محاكمة صدام (Re: عدلان أحمد عبدالعزيز)

    التحية للمشاركين في البوست

    كنت قد أوضحت لعدلان وجهة نظري في عدم مواصلة البوست لكونه يعطي المدعو تبيدي حجما لا يستحقه، و يجعله مدخلا و مخرجا لنقاش فضلت و اقترحت لعدلان أن يكون في مستواه النظري و بعيدا عن اجترار سيرة هذا العنصر الأمني بعينه، رغم ما في تلك الوجهة من تجاوز لا يرضيني لبعض اسئلة و محاورات الأخوة زياد و ود الزين و عدلان نفسه

    على كل، هاهو البوست يرتفع، و لم تسنح فرصة بديلة لنقاش أعم، وددت التعليق على زياد و سؤاله/ استعجابه

    Quote: ما هي الفائدة (What is the point) اذا كنت تدعو لاشراك شخص على الا يحاوره احد!!!..


    و أقول: الفائدة هي ممارسته "حقه"
    لا يعقل ألا يترشح أحدهم للبرلمان، بدعوى ألا أحد سيصوِّت، ثم، من قال لا أحد سيحاوره يا زياد؟ ناسه موجودين، و ناسنا المسطحين برضو، الله يحلنا منهم ياخ

    و على ود الزين، المشكور على ثناءه، ألفت انتباهه إلى أنه وقع في بعض الثقوب كما يلي:

    - ما نصّت المواثيق التي أشرت إليها بكونه يُحظر بالقانون، يعني يحظر بالقانون، أين القانون هنا؟
    - القانون لا يُطبق استباقا، و على النوايا، دعه يكتب هنا ما يمكنك أخذه للقانون لمحاسبته، دعه يكتب أنه تلذّذ بتعذيب عاصم كتة و يطري على التعذيب، خذ إفادته للقانون
    - تم تمزج يا عزيزي ود الزين، بينك و بين القانون، لأنك مقتنع (مثلما أنا بالمناسبة) بارتكابه للجرم، لكن قناعتنا أنا و أنت يا ود الزين، و معانا عاصم نفسه، لا تخولنا حق القول إنه مدان بهذا الجرم، تحريا للموضوعية
    - البورد دة، ما زي سودانفوراول مثلا، ما حدد استثناءات من شاكلة من تثبت صلته بجهاز الأمن لا يحق له العضوية، و أنا شايف أنو دي حاجة كويسة رغم أنها سمحت لمن ليست لهم صلة بالمعارضة، كمشروع مقابل مشروع، سمحت لهم باختطاف قضية المعارضة، وفق الكثرة تغلب الشجاعة

    و عدلان عبد العزيز، قال واصفا قولي إن كل مؤيد للإنقاذ هو مجرم:

    Quote: وهو قول خطير، قد لا يترك سوى طريقين، كلاهما يقود إلى هاوية، ويعصف بالعدل.. الطريق الأول، يفرق دم الضحايا على القبائل، بحيث تضيع المحاسبة أو تتعذر.. والطريق الثاني يقود إلى العقاب الجماعي، ويسود المبدأ العسكري، الشر يعُـم!


    طيب يا عدلان، زي ما شرحت ليك، دة موضوع مبدئي و ليس تكتيكي، لأن الشيوعيين مغرمين بالتكتيك، و عندي هسة بهناك أخونا عبد العزيز بيتكتك في الاتصال بالترابي، ما عارفينو أشطن منهم، المهم، أنا بقول ليك بعرف الكيزان ديل بي جوة مبرمجين كيف، أي كوز، هو مجرم، و جزء من جهاز الأمن، و مؤيد و متغاضي بالأقل، عن تثبيت السلطة بشتى الوسائل، المحاسبة الجنائية فردية طبعا، دي ما فيها شك، لكن الخطاب السياسي يجب أن يدين كل عضوية و مؤيدي السيستم، من أرشد و من قتل و من برّر، و ياخ خليهم يقيفوا في صف واحد و يتوحدوا، هسة دة ياهو ذكائنا السياسي؟ نقول ليهم الما عذّب ممكن يجي بي جاي، و ليهو جائزة؟

    أتمني ألا أعود للحوار في إطار تبيدي دة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 2 „‰ 2:   <<  1 2  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de