رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟!

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 15-11-2018, 03:31 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة عدلان أحمد عبدالعزيز( عدلان أحمد عبدالعزيز)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
04-08-2004, 02:32 AM

esam gabralla

تاريخ التسجيل: 03-05-2003
مجموع المشاركات: 6116

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! (Re: عدلان أحمد عبدالعزيز)

    وجهة نظر اخرى، اسف للغياب القسري رغم اهمية الموضوع


    Quote:

    الذاكرة المثقوبة ومحددات الصراع فى السودان

    احمد محمود/كاليفورنيا
    [email protected]
    عندما طرح الدكتور حيدر ابراهيم أطروحة العودة للسودان عبر تسعينيات القرن المنصرم، ضجّ البعض وسط المعارضة اعتراضا لهكذا تصور. وكان حيدر يشير فى ذلك الطرح لمعنى المعارضة الداخلية ودورها فى اسقاط النظام كأختبار مجرّب عبر التاريخ السودانى الحديث. الرؤية المقابلة آنذاك تمثلت فى تصورات قوى التجمع الوطنى الديمقراطى والتى تماهت مع طرح المواجهة المسلحة مرتبطا ذلك بمفهوم أقتلاع النظام من جذوره ، وبالتالى فأن العودة ستكون جماعية مسبوقة بالنصر. وقد كانت الرؤى التى تحكم رؤى المعارضة آنذاك تتصل بالماهية التى سيطرت فيها الجبهة الأسلامية على الحكم والممارسات التى أتبعتها ضد الشعب السودانى وضرورة قطع الطريق أمام قوى الضد التاريخى ومن ثم تحقيق الديمقراطية والشعارات الأخرى المطروحة عبر تلك المرحلة. ومعادلة اقتلاع النظام من جذوره ترتبط فى تقديرى بضرورة معالجة الظروف التى تنتج وعى التخلف والخرافة ومن ثم تجفيف منابع تيار الأسلام السياسى و ذلك بالامساك بوعى التقدم والأنفتاح على مجريات التحديث والتطور. وان كان التجمع الوطنى الوطنى الديمقراطى كقوى وتركيبة تحتمل الكثير من التناقضات ومن ثم عدم القدرة على تحقيق مفاعيل المعادلة السابقة، الا أنه يحمد له ذلك التمسك بالخيارات الصعبة والرفض المؤكد لمصالحة النظام الحاكم عبر تلك المرحلة الدقيقة. والمراقب لما يحدث فى التطورات الأخيرة للعلاقات التبادلية بين النظام من جهة وبعض القوى السياسية من جهة أخرى مرتبطا ذلك بعلاقات ومقابلات مع الجناح المنشق من نظام الجبهة مع بعض قوى التجمع، سيلحظ ضبابية الأوضاع فى السودان ومن ثم تلاشى محددات الصراع فيه. فالتجمع الوطنى الديمقراطى أبدى استعداده للدخول مع النظام فى مفاوضات دون ما شروط، هكذا، والمؤتمر الشعبى بقيادة الترابى يلتقى الحزب الشيوعى فى أسمرا ويلتقى السيد محمد الميرغنى وغيرهم والحركة توقّع ااتفاقيات سلام مع النظام والبعض يدعو للعودة للداخل وغيرها من المواقف التى لا تحصى. دعونا نلتقط جزءا من جولة المؤتمر الشعبى فى اسمرا لنقيس أين يقف السودان و كيف يمكن أن نفهم هذه الطبيعة السياسية فى اطاراتها الغائمة حقا حد الظلامية.
    يقول وفد المؤتمر الشعبى عبر زيارته لأسمرا فى الفترة من 12 -24 يوليو 2004 انه التقى الحركة الشعبية ومن بعد ذلك التقى الحزب الشيوعى ومن ثم السيد/عثمان الميرغنى وآخرين. وسأتوقف هنا مع لقاء وفد المؤتمر الشعبى بقيادة على الحاج مع الحزب الشيوعى ومن ثم نقرأ التداخل المجانى فى مجرى السياسة السودانية. وساقتطف جزءا يسيرا من هذا اللقاء على حسب وروده فى سودانايل وعلى لسان وفد المؤتمر الشعبى ، هكذا يصف الوفد اجتماعه مع التجانى الطيب وآخرين من حزبه(وأكدنا ان النقد الذاتى لا يتم فى غياب الحرية و الديمقراطية مؤكدين اننا لسنا مع مبدأ ( عفا الله عما سلف) بمعنى السكوت وغض الطرف عما جرى ولكنا مع مبدأ ( ولا تكتموا الشهادة) ومع مبدأ ( وكونوا شهداء بالقسط ولو على أنفسكم أو الوالدين او الأقربين). كان وفد الحزب الشيوعى دقيقا حين اكد ان التناقض الأساسى الاّن مع المؤتمر الوطنى وليس مع الشعبى باعتبار تبلور ووضوح المواقف الراهنة. ولقد تكررت فى المداولات كلمة (مرارات) ولكن الأستاذ التجانى الطيب وضع حدا اذ قال ان كلمة مرارات ليست صحيحة لأنها توحى بالعداء الشخصى والبغضاء والشحناء وهذه ليست واردة وذلك موقف نبيل نثبته للكافة) انتهى حديث وفد المؤتمر الشعبى. هذا اللقاء ليس بين الحزب الشيوعى وحركة حق، لكنه بينه و(الأخوان المسلمون)، ذات الحزب الذى عمل على طرد الحزب الشيوعى من البرلمان عبر الديمقراطية الثانية وشرّد اعضاء الحزب الشيوعى ومعهم كافة أبناء الشعب السودانى وتاّمر على الديمقراطية ليأتى وأمام الحزب الشيوعى ليتحدث عن النقد الذاتى فى اطار الحرية والديمقراطية ويؤكد الاستاذ التجانى الطيب وبمجانية غير مطلوبة عن تجاوز المرارات. ونحن نسأل هنا من الذى ادخل هذه المرارات فى النفسية السودانية ومن حوّل هذه الشخصية المتسامحة من مجالها الانسانى نحو الشحناء والبغضاء على حسب مفردات الأستاذ التجانى الطيب؟؟ اسئلة لا تحتاج الى اجابات منزلة كما يتنزل وفد الشعبى بتلك الآيات والتى هى هنا خارج سياقاتها التاريخية من حيث الأستخدام والتذرع. فالحزب الشيوعى رفض فى السابق اعطاء حركة حق شرف المشاركة فى التجمع الوطنى الديمقراطى والآن ينوى اعطاء جناح الترابى شرف المعارضة وذلك بالتمييز بين مؤتمر شعبى ومؤتمر وطنى. هذا مثال نورده ضمن الأمثلة العديدة فى ابهامات الحالة السودانية. وتأكيد الحزب الشيوعى بأن الصراع الراهن مع المؤتمر الوطنى توصيف تنقصه الدقة وذلك بعد اغرار التجمع الوطنى الديمقراطى قبوله الدخول فى مفاوضات غير مشروطة مع النظام. اذن كيف نستقرأ الحالة الراهنة فى مسارات الأزمة السودانية وماذا يرشّح هذا الواقع الذى تضيع فيه معالم الصراع تأسيس الأزمة وأزمة المحددات:

    غنيا عن القول أن الجبهة الأسلامية القومية قد أدخلت السودان فى أزمة لم يشهد مثيلها منذ تأسيس الدولة الوطنية. وهذه الأزمة لم تعد فى السياسة فحسب،بل فى كينونة الدولة ذاتها منفتحا ذلك على كافة الاحتمالات والتى يتهدد فيها السودان كجغرافيا وتاريخ. فهل يمكننا هنا التمييز بين الجبهة الأسلامية القومية كسلطة والجبهة كأمتداد خارج السلطة فيما يمثله الترابى؟؟ وهل خروج الترابى بجناحه عن السلطة يعطى اليقين بأن هنالك تحولات جوهرية قد حدثت على مستوى التفكير والرؤية؟؟. هذه اسئلة من الضرورى الاجابة عليها قبل أن نطلق عنان الحورات وافتراض حسن النية الذى يرتبه وعى الضرورة. والأزمة الأكثر خطورة ان القوى السياسية أو لنقل بعضها تحاور الطرفين جناح الترابى والبشير فى نهايات تصب حتما لصالح الجبهة ان سارت الأمور بهذه الكيفيات. أذن نحن أمام أزمة أوجدتها الجبهة الأسلامية وتديرها بكفاءة من حيث الأستقطاب المتواتر لقوى اقتلاع النظام من جذوره. فالصراع فى السودان وعلى حسب منظور كاتب هذا المقال وعلى الأقل ضمن الحد الأدنى يرتبط جوهريا بالمعادل الديمقراطى ضد العقل الميتافيزيقى أى بقوى القبول بالآخر ضد المنظور الآحادى. ويرتبط المعادل الديمقراطى قطعا بالجانب الحداثوى العامل على فصل الدين عن السياسة ومن ثم تأسيس المفاهيم الوطنية بناءا على دور الفرد كمواطن أولا وكفاعل فى البناء ثانيا.ولهذا فان اية تجريبات تصب خارج هذه المعادلة السابقة تعد تضييعا لمعالم الصراع وبالتالى موضعة الجبهة الأسلامية فى خاصرة المسيرة السياسية لتواصل الهدم التاريخى الذى اشتهرت به. لقد تحمل الشعب السودانى عبر الأعوام المنصرمة كل آثام الجبهة الأسلامية، فليس أحقاقا أن تكون الحلول بهذه الترقيعية السائدة. وقد يبرر البعض هذه الحالة فى العلاقة النامية بين بعض القوى السياسية والجبهة بجناحيها بالحرص على الوطن وان الدولة تتمزق. هذه اليقينية اللا متسائلة هى التى أدخلت السودان فى أزمته الراهنة وأقامت شريعة التنازلات تحت مفاهيم وقف الانهيار.فالشعب السودانى بعد الذى تعرض له عبر الفترة التى حكمت فيها الجبهة الأسلامية لن يقبل بالجرعات التسكينية قطعا. فاذا عجزت بعض القوى السياسية فى مواجهة هذا النظام وعن تقديم تضحيات أكثر، فلتتنحى عن المواجهة حقا ولتترك أمر النظام لفعل التناقضات هذا اذا سلمنا بعدم جدوى الفعل الشعبى كما يعتقد البعض. فالذى يحدث فى دار فور ينسف أية مصداقية لأية حوارات أو اتفاقيات تجريها أية قوى مع هذا النظام. ولهذا فالمطلوب حقا نسف هذه الذاكرة المثقوبة والتى تفتح المجال أمام المغامرين ولا تعترف بالتاريخ كمتحرك ديناميكى ومن ثم تعطيل السيرورات التاريخية ذاتها، وهو ما نرصده راهنا فى معادلات بعض القوى السياسية. هذه الذاكرة تريد ان ينسى الشعب السودانى كل ما قامت به الجبهة منذ استيلاءها على السلطة وهى ذات الذاكرة التى تمهد لكل المتطلعين الى السلطة مستقبلا أن يصعدوا دون وجل العقاب.أذن كيف نبنى وطنا يتساوى فيه البرىء والجلاد والقامع والمقموع.فالراجح أن السودان يمر الآن بأنتكاسة حقيقة وهى فقدان معالم الطريق وتداخل المعايير بمستوى يؤدى الى الانتكاسة التاريخية وهى على الابواب حقا. المطلوب حقا تحديد طبيعة الصراع للخروج من هذه التداخلات والتدخلات لتجنيب هذا القطر الانزواء التاريخى والذى صار منه قاب قوسين أو أبعد وذلك على حسب الحراك الذى تنتجه قوى التغيير.فالسياسة فى حالتنا السودانية ليست فن الممكن بل المستحيل الممكن والذى هو اخراج الجبهة من المعادلة السياسية برمتهاواتباع خط نضالى صحيح من أجل تأسيس ثقافة البناء الوطنى وعيا وفعلا.

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! عدلان أحمد عبدالعزيز18-07-04, 09:16 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! عدلان أحمد عبدالعزيز18-07-04, 09:29 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! محمد اشرف18-07-04, 11:40 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! عدلان أحمد عبدالعزيز18-07-04, 12:25 PM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! abdelrahim abayazid18-07-04, 02:27 PM
      Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Abdelaziz18-07-04, 06:22 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! عدلان أحمد عبدالعزيز18-07-04, 07:31 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! عدلان أحمد عبدالعزيز19-07-04, 05:57 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! عدلان أحمد عبدالعزيز19-07-04, 03:08 PM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! mohamed Hasabo20-07-04, 03:59 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! عدلان أحمد عبدالعزيز20-07-04, 09:48 AM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! abdelrahim abayazid20-07-04, 10:08 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Amjed20-07-04, 01:05 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Khatim20-07-04, 01:28 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Elbagir Osman20-07-04, 08:46 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! esam gabralla21-07-04, 07:11 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! TahaElham21-07-04, 08:47 AM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! TahaElham21-07-04, 09:15 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! اسامة الخاتم21-07-04, 10:18 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! أبو ساندرا21-07-04, 11:51 PM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! abdelrahim abayazid22-07-04, 01:42 PM
      Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! محمد اشرف22-07-04, 05:09 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! TahaElham22-07-04, 09:08 PM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Abdelaziz23-07-04, 08:12 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Amjed23-07-04, 11:15 AM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Kostawi23-07-04, 11:32 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Amjed23-07-04, 12:13 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! sharnobi23-07-04, 12:47 PM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! مراويد23-07-04, 12:51 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! sharnobi23-07-04, 01:46 PM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Sidgi Kaballo23-07-04, 03:58 PM
      Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Sidgi Kaballo23-07-04, 05:06 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! sharnobi23-07-04, 06:32 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Raja24-07-04, 07:19 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! عدلان أحمد عبدالعزيز24-07-04, 07:35 AM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! elsharief24-07-04, 09:15 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! TahaElham24-07-04, 10:04 AM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! مريم الطيب24-07-04, 11:26 AM
      Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! elsharief24-07-04, 11:45 AM
        Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! sharnobi24-07-04, 12:37 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! اسامة الخاتم24-07-04, 11:15 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! sharnobi24-07-04, 12:09 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! sharnobi24-07-04, 12:46 PM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! mohamed Hasabo25-07-04, 02:17 AM
      Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! mohamed Hasabo25-07-04, 04:25 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Khalid Eltayeb25-07-04, 04:19 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Amjed25-07-04, 05:11 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Khalid Eltayeb25-07-04, 06:36 AM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! sharnobi25-07-04, 07:35 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Adil Osman25-07-04, 07:19 AM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Sidgi Kaballo25-07-04, 03:17 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! اسامة الخاتم25-07-04, 07:48 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! عدلان أحمد عبدالعزيز25-07-04, 11:30 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! عدلان أحمد عبدالعزيز25-07-04, 11:54 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! sharnobi25-07-04, 12:18 PM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! abdelrahim abayazid25-07-04, 01:52 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! عدلان أحمد عبدالعزيز25-07-04, 06:31 PM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! sultan25-07-04, 11:01 PM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! sultan25-07-04, 11:02 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Khatim25-07-04, 10:18 PM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Bushra Elfadil26-07-04, 01:37 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! عدلان أحمد عبدالعزيز26-07-04, 07:39 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! عدلان أحمد عبدالعزيز26-07-04, 12:24 PM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Sidgi Kaballo26-07-04, 05:55 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! عدلان أحمد عبدالعزيز26-07-04, 08:00 PM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Abdelaziz27-07-04, 04:12 AM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! abdelrahim abayazid27-07-04, 05:28 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! sharnobi27-07-04, 01:02 PM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Adil Ali27-07-04, 01:57 PM
      Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Sidgi Kaballo27-07-04, 04:54 PM
        Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! salwa elsaeed07-08-04, 07:39 AM
  Re: هل هو حاجز جديد بين الجماهير و الحزب ؟؟! TahaElham27-07-04, 11:51 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Khalid Eltayeb28-07-04, 05:39 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! اسامة الخاتم28-07-04, 10:12 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Khatim29-07-04, 00:36 AM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! elmahasy30-07-04, 07:39 AM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! TahaElham30-07-04, 08:51 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! TahaElham30-07-04, 08:17 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! TahaElham31-07-04, 07:36 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! اسامة الخاتم01-08-04, 09:20 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! عدلان أحمد عبدالعزيز01-08-04, 06:32 PM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! فرح02-08-04, 05:53 AM
      Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! فرح02-08-04, 06:01 AM
        Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Kostawi02-08-04, 12:32 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! esam gabralla04-08-04, 02:32 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Amjad ibrahim04-08-04, 05:15 AM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! elmahasy04-08-04, 07:03 AM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Adil Ali04-08-04, 01:24 PM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! Amjad ibrahim04-08-04, 07:54 AM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! فرح07-08-04, 06:05 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! عدلان أحمد عبدالعزيز07-08-04, 12:38 PM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! salwa elsaeed18-08-04, 02:48 AM
  Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! عدلان أحمد عبدالعزيز18-08-04, 12:45 PM
    Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! salwa elsaeed19-08-04, 03:51 AM
      Re: رسالة مفتوحه إلى سلم*.. ماجدوى الحزب.. ؟؟! salwa elsaeed26-08-04, 00:17 AM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de