كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 25-09-2018, 10:44 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف الربع الرابع للعام 2007م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
04-12-2007, 06:30 PM

mustafa bashar

تاريخ التسجيل: 16-10-2007
مجموع المشاركات: 1029

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه (Re: mustafa bashar)

    "ودمدني" الزمن يتوقف مبتسماً

    وتنقل بصرك في كل اتجاهات الجغرافيا كلنا في الهم شرق، لا تدري أي حنين يسوقك، والمباني في ذلك المساء مضاءة بمصابيح ضؤها خافت، وسَمَّاك ينشر شباكه على وجه المدينة، فلعله يصطاد سمكة تبيض ذهباً. وبائعو الأقمشة، ومؤجِّر العجلات للصبية يتنافسون في ركوبها والقيام بها "سَدَّاري" يصطدمون ولكن جراحات الصغار تندمل سريعاً.
    والبكاسي المغلقة "البرينسات"، واللواري وطرائف السائقين وهمومهم حيث يحنّون للبلد، وتذكارات الوحل قبل مجيء "الزلط" والحميمية بين المساعد و"الصاجات" حين تغوص اللساتك في الرمال، والكتابات على مؤخرات اللواري "يا نونو" و"من عيونك يا غزالي".. و"الدكتورة"، الأمنيات تكتب بمثل ما يجيء بها الخاطر، "قتلتها كي نكون أو عاشقين تلاقينا يوم الحساب"، قَتْل عَمْد 153.
    ووراء ظهرك تلك المعدية السلحفائية تكتنز بالقديم والجديد من حديد "اليابان" غير الخام.
    وحتى الناس في كلامهم سمرة محببة وخُدرة "دُقَاقة" كما يغني المغني، والقمر محتجبٌ عن السواح الذين يمشطون شوارع المدينة، ويمشطون شعرها المتهدل، كانت تقول لي أين سنبيت في هذا المساء؟ الليل عندي ليس كما هو عندك، الناس شعورهم وأظافرهم تطول، والدجاج يرتدي "غوايشَ" و"حلقاناً"؛ والعيون توقد جمرتها مثل كهرمان الليل؛ النيل ليس سوى ثعبان عجوز؛ يقتلنا حين يريد إغراقنا، وأرجله تلاطم موج الأزرق، حب الأزرق لا يجيئه إلا أصوات "المراكبيه"، وقتار قدورهم أو دعواتهم الوهمية داخل النيل، ورائحة الخبز من الأفران التي صارت تشبه الصيدليات بزجاجها، ونظافة بائعيها واختفاء ما يسمى بـ"الطاولجي"، بقي البائع وحده يوزّع الرغيف والابتسامات.
    في الحواري والأزقة مدينة تجيئها علي عجل وتنسى أي ميعاد، وكل المواقيت عندك سيان دينار أو جنيه.
    الزمن تعبير يخص "الحيكومات" وحدها فلكل منا زمنه الخاص، ويزيد من اغترابك "أظنك عرفتي هموم الرحيل".
    وداخل الحواري الصبايا استنفدن السمرة وأطلن لها الشعور، بالموج المموسق وحر "الجنزبيل"، تسمو ثم تصوغ الغبار في اعتساف الأسئلة، جوراً من صداك على الأفئدة، أبواباً من الأسى موصدة، هل أتاك حديث النزال، والأجوبة الكالحة السؤال؟
    بمثل حزننا على الذين يرحلون من خارطة مدينتي، نعي للحياة والناس والعصافير لذاك المغني.
    أغنيات المنافي تظل أعلق وأعمق في شجوها المحزون، على القلوب التي تحب ذاك التراب، مثل نشيد العلم وذاك الأخير.
    "صه يا كنار.. فبعض شدوك موجع، البندقية في بداد بيوتها طلعت بمجد ليس بالمتجدد، سأذود عن وطني، وأهلَك دونه يوماً يجي، فيا ملائكة فاشهدي"، كأنه كان يقول ذلك، هذه رائعة الصاغ محمود أبو بكر، كل الذي يقال يكرس لعشق التراب، ولكن من أين لي قصيدة تخصني، من أين لي ذلك الثوب لكي أتلفّع به؟ إن وجدت العباءة فأين سوق عكاظ.
    وتقول من لا تحبني كثيراً: وغداً تسافر حيثما اتّجه الأمل، مهلاً غرامك سيدي، فأنا نبذت العُرف بالتشهير في زمن الضنى، يا سيدي أحتاج نبضك مرتين، مرة للعشق في ثوب المساء، وثانية تحين مع الصلاة، مدد "يا برعــى" مدد. الجذب والفيض يطوقه بالشفافية، والشفافية كلمة استنفذت أغراضها عند الحكومة ومرادفتها بالإنجليزية Transparency.
    كل هذا والنظر يتمدَّد نحو الشرق. أم مغتربة كما يبدو مع صغارها، وأياديها تضج بالحلي، وتبدو شبعة جداً، ويدها حتى الكوع غارقة في "الشعيرية"، والشعيرية هي رمز الرفاهية لإحدى قبائل غرب السودان، وحقائب أنيقة تمتلئ بالهدايا، والصغار يستفزهم ولع أمهم بالمعدية، وهم ساهمون عنها أو يكاد الواحد منهم أن يقول لك إن ثقافته خليجية.
    هذا هو حال كل المدن، الاغتراب الطويل، والعودة بأمثال هؤلاء الصغار الرائعين، لا يفهمون كثيراً في التعب، ومعنى الجوع، وركوب العربات "ملح" مثلما يفعل أهلنا الأعراب.
    يناضلون لك في حقك، يذكرني ولعي بالسفر في إحدى اتجاهات النيل الأبيض حيث البص "ديناصور" يتبع لشركة "إنجليزية"، وهذا الباص يأتي قبل صلاة الصبح، ما يجعل جميع الركاب في عجلة من أمرهم، فلا يستحمون ويتوافدون نحو البص يحملون "مساويكهم" ليكملوا سواكهم داخل البص، والغبار يأتي إليك من كل مكان، الأغنام والضان و"السخلان" تحت المقاعد، والدجاج معلق "up side down"، أعالية أسافله، والبص ممتلئ حتى النخاع، أناس يتنفسون في وجهك، ووجهك تحت إبط أحدهم، تنتابك حالات إغماء بين فينة وأخرى، ومتى ما لفح وجهك من رائحتها، تتساقط عليك شظايا "المسواك" فتنفضها عنك، وتمد يدك خارج البص الخَرِب، في محاولة لتحريك جسمك من ضغط الكراسي الحديدية، فينقدك الدجاج المعلَّق بأعواد "القنا" على جانبي البص، فتسحب يدك إلى الداخل مرة أخرى، حالة صعبة، هذا يتم رغم أنف الألفية الثالثة والرابعة أيضاً.
    إننا نسكب شجون المدن مع بعضها، ونعمل منها عجيناً أو مزيجاً ليتحوّل إلى كسرة أو عصيدة أو لقيمات صباحية.
    ود مدني متميزة الاستدارة والاكتناز، ليت من يعرفونها يقيمون فيها مهرجاناً على ذلك الشاطئ.
    فالمدن الإفريقية من صفيح وأخشاب، والزمهرير يجتاح غرف المنازل، والصفيح يصدأ ويأخذ لوننا نحن، ورائحة تنفُّسنا. والصبية يجرون وراء كرة من قماش، يلعبون في جو "المغيرب"، حيث الشمس تميل إلى الأفول، بأرديتهم القصيرة، وأجسامهم الغضة، لا يعرفون إلا نقاء اللعبة، يتسامرون ويضحكون وتلمح أسنانهم بيضاء، ورئاتهم وردية لا تعرف لون الدخّان. لكن الفاجعة في الملاريا التي تطيح بأولئك الصغار، الذين يسافرون إلينا بحبهم، وبحبهم تطمئن قلوبنا كثيراً.
    الرائعون في بلادي مثل أسمائهم وعظمة تلك المدينة، حين يحصدنا الأسف ونظرة المحُب للمحُب، وإيقاع السفر علي ذلك الطريق القارّي، والذين يعبرون عليه سريعاً أيضاً يبقون في ذاكرتنا، وحين يودّعوننا ولا نسمع إلا أصواتهم عبر الهواتف، والرسائل القصيرة وفحوى الإهداءات، قد نكون لا نعي ماذا نهوى بالضبط، هل المدائن وحدها هي التي تشكل فينا هذا الفعل الناعس؟ والشاي لا يزيد المزاج إلا اعتلالاً وخدراً شفيفاً، به تدلق على الناس وحياتهم، والمباني التي تقف وحيدة، والذين يسكنونها، ومن نغيب عنهم ولا يذكرونا.
    فبُكاء المدن استقطاع حقيقي من مخزون العواطف، وحين يصعب علينا السداد، بالأقساط والمجادعة، والمجادعة سنفرد لها حيّزاً في مرة قادمة لتفسيرها، كانت تصاحبني إلى ذلك المطار. الصقيع والثلج يترامى على أكتافنا، الجو عابق بأطيب الروائح "ليل غربة ومطر"، "هايدي" أحبك رغم تعتيم الزجاج، وصوت المذيع الداخلي يقطر وقاراً حازماً، يلقننا بيان الهجر من كل اللغات، من أزيز الطائرات، الله من فوح الحقائب، وحالة التدقيق في وجه الوثائق، والعوينات استقرَّت في مدارك ماهيّة الأشياء، تستدعي انفصالك عن مشاهد في الحانات والليل الثقيل، والشعور مهدّلات لو تغامر، ما لهذا "الكستناء" من لون المفاتن، يرجعني زماني عوداً قبل اكتشاف الكهرباء، كنا نضيئك بـ"الرتائن"، ونستدفئ قوام الليل من طلح الكمائن، قد أحار بريقك الوضَّاء كل خلجات السفائن، تلكم هي "ود مدني" في أدب المطارات، وأدب المطارات نوع جديد من الكتابة، والنقش على أجواء المدن المعاصرة، وحين يحملنا الليل على صدغيه، يكحل عيوننا لنغدو كالقطط، وقدر الأبصار في حلكة الديجور، ولقطط المدائن اشتباه في التحول، في كل صور المطاعم، والتسلق في حيطان الليل، واللصوص ملثمون يدفنون الملح أثناء الليل، ليسرق أهل الدار النوم، وبعدها يجهزون علي حاجياتهم ويخلّوا "خشومهم" ملح ملح.
    سنعود إليها مرة أخرى، سنختبئ جوار "اللبخات" العتيقة، يطاردنا شبح العودة لأم المدائن، بالإضاءة الخافتة، بالشموع الموقدة، على كعكة هذا الليل، وعلى "ودسلفاب" أغنية الرحيل البكر من غابة "النيون"، قد ينهتك سر البهاء مجدداً، فعل الطواويس الزهو، من فعل شوقك غارباً، عصفت به شمس الورى، قد يؤوب مودعاً وملوّحاً ذاك الفتى، في سحره لغة الغناء تغرّبت، وتضاعف الأسف الوبيل لدى سماعك أغنية، وحل النزف بنسوة الأيك، واحتمت الفصول، وظل ضؤك باهراً حجبت به كفي لو تناديك الشجون.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar04-12-07, 06:16 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar04-12-07, 06:30 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar04-12-07, 06:46 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar04-12-07, 07:01 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar04-12-07, 07:21 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar04-12-07, 07:29 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar04-12-07, 07:35 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar04-12-07, 07:49 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar05-12-07, 10:08 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar05-12-07, 10:17 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar05-12-07, 10:27 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar05-12-07, 10:42 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar05-12-07, 11:03 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar05-12-07, 11:11 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar05-12-07, 11:12 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar05-12-07, 11:14 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar05-12-07, 11:28 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar05-12-07, 11:31 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar05-12-07, 11:32 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar05-12-07, 11:34 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar05-12-07, 11:35 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar06-12-07, 02:36 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar06-12-07, 02:39 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar06-12-07, 03:14 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar06-12-07, 06:52 PM
  Re: كتاب سفـر الالوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه (الريكمندوما الغطّست حجر التومه) mustafa bashar06-12-07, 07:34 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar06-12-07, 07:39 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar06-12-07, 08:20 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar06-12-07, 08:35 PM
    Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه noon06-12-07, 09:18 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar06-12-07, 08:54 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar06-12-07, 08:59 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar06-12-07, 08:59 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar06-12-07, 10:16 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar06-12-07, 10:18 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar07-12-07, 03:59 AM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar07-12-07, 03:57 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar07-12-07, 04:35 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar07-12-07, 05:07 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar07-12-07, 05:34 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar07-12-07, 06:19 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar07-12-07, 09:48 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar08-12-07, 06:59 AM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar08-12-07, 02:17 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar08-12-07, 02:47 PM
    Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه سلمى الشيخ سلامة08-12-07, 05:40 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar08-12-07, 09:26 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar08-12-07, 09:29 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar08-12-07, 09:41 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar09-12-07, 03:28 AM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar09-12-07, 04:42 AM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar09-12-07, 07:40 AM
    Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه salma subhi09-12-07, 10:20 AM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mahdy alamin09-12-07, 10:29 AM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar09-12-07, 03:18 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar09-12-07, 03:21 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar09-12-07, 03:24 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar09-12-07, 05:49 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar09-12-07, 10:35 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar10-12-07, 05:30 AM
    Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه Abdlaziz Eisa18-12-07, 06:24 AM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar10-12-07, 09:27 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar13-12-07, 01:43 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mahdy alamin15-12-07, 06:19 AM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar18-12-07, 00:45 AM
    Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه عزان سعيد18-12-07, 05:20 AM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar20-12-07, 11:28 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar20-12-07, 11:32 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar20-12-07, 11:36 PM
  Re: كتاب سفـــر الالــــــــــوان- مصطفي بشار- كتابه عن مدن سودانيه mustafa bashar20-12-07, 11:39 PM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de