أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 13-11-2018, 11:51 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة مريم احمد الحسين(مريم بنت الحسين)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
31-08-2005, 08:20 AM

Omer Abdalla
<aOmer Abdalla
تاريخ التسجيل: 02-01-2003
مجموع المشاركات: 3083

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: مريم بنت الحسين)


    الأعزاء نادر ومريم
    فرحي يا فرحي يافرحي خمرة المحبوب ملء القدح
    قم بنا نشربها صافية يانديمي واغتبق واصطبح
    عترت على هذا البوست العامر مساء الأمس ولم يطب لي أن أمر عليه مرور الكرام خاص وهو يفوح بكل ماهو جميل من طيب الكلم وراقي المشاعر وجميل اللحن .. فحضرت اليوم وفي بالي المشاركة بأحدى القصائد التي تطربني معنىً ولحنا فلما قرأت اقتراح د. ياسر بانزال قصيدة الشيخ الأكبر صادف ذلك هوى في نفسي فهي أيضا من القصائد المحببة لدي .. أكثر من ذلك فهي تصادف مناسبتها - ذكرى الإسراء والمعراج .. فأرجو أن ينفعكما الله وينفعنا جميعا بهذه الذكرى العطرة وبهذه الكلمات الطيبات ويجعل زواجكما خير معين لكليكما في طريق الرجعى الى وطن الأوطان وجنة الجنان ، ذلك الطريق الذى خطه لنا الأنبياء وبين ملامحه كبار الأولياء من أمثال الشيخ الجيلاني والشيخ بن عربي ثم جدد الدعوة اليه الأستاذ محمود بحجة ناصعة وبتطبيق فريد .. فإلى رائعة محي الدين بن عربي ..
    عمر

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-09-2005, 01:49 AM

نادر

تاريخ التسجيل: 27-11-2002
مجموع المشاركات: 3427

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: Omer Abdalla)

    الأخ العزيز عمر عبد الله
    تحياتي وعميق إمتناني على كلماتك الطيبة ... سررت بوجودك هنا وأنت تحمل لنا كل هذا الشدو العذب ...
    Quote: ويجعل زواجكما خير معين لكليكما في طريق الرجعى الى وطن الأوطان وجنة الجنان

    ولك أيضاً يا صديقي وأن يوفقك الله فيما أنت فيه ويزيدك من نعمه ... عظيم إمتناني وسرني جداً أن تكون من بين حضور هذا البوست الجميل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-09-2005, 01:59 AM

محمد السر

تاريخ التسجيل: 16-01-2005
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: مريم بنت الحسين)

    الجوز الفوقهم الملائكة

    مريم نادر

    ربنا يديم عليكم السعادة
    قبل سنوات مضت عملت مع أحد الأثرياء وكانت زوجته تتردد على المكتب من حين لآخر، وغالباً ما كنت أراها عابسة.. فأحترت إذ كنت أحسبها من أسعد الزوجات، كيف لا وزوجها يملك ملايين الدولارات وأسطول من العربات الفاخرة وفيلات بحمامات سباحة و... اتضح لي بعد ذلك بفترة قصيرة بأنها من أتعس خلق الله وذلك لعدم وجود الحب بينها وزوجها.. من ذلك الحين تناقصت ثقتي في قدرة المال على جلب السعادة، وحذفت أمنية "تغلبها بالمال" من قاموس تهنئة العريس..
    عشان كدا حا أقول لي نادر:
    تغلبها وتغلبك بالحب.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-09-2005, 02:01 AM

مريم بنت الحسين
<aمريم بنت الحسين
تاريخ التسجيل: 05-03-2003
مجموع المشاركات: 7727

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: مريم بنت الحسين)

    الاعزاء جميعاً.. أهديكم في هذه المناسبة قصيدة لوالدي، أحبها حباً شديداً... بعنوان "سيدي المختار طه"... اتمنى ان تستمتعوا بها



    سيدي المختار طه
    رسالة الى رسول الله في ليلة مولده

    سيدي المختار طه
    اه.. من شوقٍ يناجي ما تناها
    سكن العظم عميقاً يتباها
    هذه نفسي يغالبها قصورٌ
    اه من نفس يغالبها هواها
    ملأت ماعونها بالظن سؤاًً
    أنت أملأها سلاماً من علاها
    ثم أقبلني.. وضعفي
    أنت في الفضل مديدٌ لا تضاها
    يا رسول الله إني
    أبعث الشوق حروفاً وشفاها
    هذه الليلة أدعو
    ينقضي حزن اليتامى
    تنتهي هذى المتاهه
    ويجئ الصبح منكم مشرقاً
    تلتقي الأرواح أزواجا نراها
    تفتح الأبواب للقلب طريقاً
    ثم يسمو كل من ضل وتاها
    ويساق الناس للإطلاق حبا
    تبلغ النشوة أقصى منتهاها
    ويقوم القوم من حقد براة
    ينبت العشق بأرض إصطفاها
    هذه الليلة أدعو
    ليلة الألف تريني كي أراها
    سيدي المختار طه
    اه من حزنٍ ينادي
    خيم الظلم علينا…
    يتهادى في البلاد
    شدني الليلة شوق
    لك يا خير العباد
    هذه الليلة أدعوك أجبني
    رافعا حزني أيادي
    وأناديك .. أنادي
    يارسول الله إني
    عاشقٌ وجه بلادي
    لفها الحزن زماناً
    عاقرت مر السهاد
    هذه الليلة أدعو
    هذه الأرض سلامُ
    هذه أرض المعاد
    سيدي المختار طه
    اه من شوقٍ يناجي ما تناها
    سكن العظم عميقاً يتباها
    أنت في الفضل مديدٌ لا تضاها
    ****** ********************
    هذه الأيام حبلى بالوليد
    والليالي ترقب الوقت
    تغني … والنشيد
    يملأ الساحة حباً وانتظاراً ويزيد
    تشرق الشمس غروباً
    عاد من مات جميلاً وجديد
    وتلاقي كل نفسٍ نفسها
    ويضئ الكون بالنور الأكيد
    هذه الليلة أدعو
    دولة العزّ نراها..
    فرحة تمشي وعيد
    وبلادي قبلة العالم تغدو
    تنفض الحزن فينداح بعيد
    ويجئ القوم هذا يومهم
    يرجع التاريخ طورا ويعود
    ويجئ القوم هذا ركبهم
    طاهراً، يرفل في ثوبٍ جديد
    مدّني يا سيدي بالحب أحيا
    أعطني، اوي إلى ركنٍ شديد
    في بلادي موطن البعث الجديد
    سيدي المختار طه
    اه من شوقٍ يناجي .. ما تناها
    سكن العظم عميقاً يتباها
    أنت في الفضل مديدٌ
    لا …. تضاها
    سيدي المختار طه
    أيها الوجه الحبيب
    دعوة الغربة جاءت
    وهنا جاء الغريب
    هذه الليلة أدعو
    هذه النفس أراها تستجيب
    دولة الظلم أراها
    تختفي عنا تغيب
    وأرى العالم يحيا
    نفحة الوقت الغريب
    هذه الليلة أدعو
    فأجبني وأجرني يا مجيب




    للأسف لا أملك القصيده وهي منشده.. لكني أهديكم معها هذه القصيده مدحاً للنبي عليه الصلاة والسلام...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-09-2005, 03:22 AM

keiga2000
<akeiga2000
تاريخ التسجيل: 11-05-2002
مجموع المشاركات: 4105

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: مريم بنت الحسين)

    ربنا يهنيئكم ويسعدكم وبيت مال وعيال
    ابومصطفى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-09-2005, 10:48 PM

نادر

تاريخ التسجيل: 27-11-2002
مجموع المشاركات: 3427

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: keiga2000)

    عزيزي أبو مصطفى
    تسلم لمرورك الجميل والأمنيات تمتد منا لك بأن تحلّق في سماوات السعادة دائماً...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-09-2005, 06:48 AM

صديق الموج
<aصديق الموج
تاريخ التسجيل: 17-03-2004
مجموع المشاركات: 19433

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: مريم بنت الحسين)

    السيد الرئيس

    نهنئك بحكومتكم الجديدة قف له الخارجية والعمل ولكم الداخلية والمالية

    وفقكم الله قف الله من خلفكم....قف لاتفريط فى الحقائب الوزارية قف لو لم يوافق

    الاستاذ نادر على التشكيل المقترح الرجاء البحث عن الايقاد والمجتمع الدولى

    لا نامت اعين العزاب والله معكم،،،
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-09-2005, 09:21 AM

مريم بنت الحسين
<aمريم بنت الحسين
تاريخ التسجيل: 05-03-2003
مجموع المشاركات: 7727

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: صديق الموج)

    العم صديق الموج...

    أشكرك جداً على الرسالة المرحه... ولا أدري هل سيوافق رئيس حكومتنا الحالية على التشكلية الوزارية المقترحه... لكن بنحاول... ممكن نظبط ليهو عصيده بملاح نعيميه...ما قالوا اقصر طريق.. رغم اني عارفه ومتأكده انه انا واصله .. وما محتاجه أقصّر الطرق..

    تحياتي للعائلة... وعقبال ابنتك...


    بنت الحسين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-09-2005, 10:26 AM

السمندل

تاريخ التسجيل: 08-04-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: مريم بنت الحسين)

    عزيزيّ مريم ، ونادر
    يااهـ .. كان صعباً أن أتخلّف ، ثانيةً ، عن نعناع الأحبة ، وعن هذا الصباح البهيّ الذي سكبتماه هنا : غيماً في الغيم ، ودمعةَ فرحٍ تنمو بعيداً في سويداء الصحاب ، لم تجف حتى أغدقت على صحراء قلوبنا قرنفلاً وسوسنا ..
    لكما الورود والأغاني الجميلة ، وكلّ جميل يُهدى ..

    ولكَ يا نادر ، يا عروة الوردة .. نصيبك الأوفى من فرحي الجامح .. فرحي المدّخر لك ، منذ " ثقب الحكاية " تلك ، التي انفلتت في زوايا مسافات المنافي .. ومنذ ذلك الليل الـ نبتَ سهواً على أطراف الأرصفة (أقصد ليلنا الذي كنا نؤويه ونطعمه تفاح السهر فاتحةً لعشب الكلام وسيرة الأشياء والأصدقاء وحكمة الاستعارات المرتبكة من خطأ الطيور وهي تتنكّب القمح في القلب وتمضي سادرةً في الجوع) .. ومنذ ظلالنا ـ من فرط التشابه بيننا ـ وقلقنا الكامن في حطب الأسئلة ، وكل ما كان يدفع الحياة باتجاه أوردتنا التي في السماء ، والأشجار التي اختلست هيئة الغابة ، والماء الذي تقمّص وجهينا ، وتلك اللغة التي ساورتنا الغواية فأفضت بنا إلى باب الكلام دون قيافةٍ تُذكر ..
    دم بهياً يا نادر ، يا شبيهي ..
    ولمريم آلاف السنابل ، .. وشكرا جميلاً على هذه الإشراقات النورانية

    محبكم / نزار السمندل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-09-2005, 12:36 PM

HOPEFUL
<aHOPEFUL
تاريخ التسجيل: 07-09-2003
مجموع المشاركات: 3542

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: السمندل)

    مريم بت الحسين ام حالاً زين
    والنادر نادر


    من عميق محبتي اكرر تهنئتي
    وتمنياتي الصدقة لكمابحياة زوجية رافله في السعاده والنعيم

    قمت بتهنئتكما ببوست منفصل ويبدو انه لم يقع في بصركما "والعرسان عزرهم معاهم"
    وانا مكسل جدا افتشو تاني



    وتقبلا محبتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-09-2005, 11:49 PM

نادر

تاريخ التسجيل: 27-11-2002
مجموع المشاركات: 3427

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: HOPEFUL)

    الأخ العزيز هوبفل
    ممتن جداً لاهتمامك ... وأثمّن بادرتك بفرد بوست لي ومريم ... عقبالك يا جمال مع خالص أمنياتي الطيبة بحياة سعيدة ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-09-2005, 11:02 PM

نادر

تاريخ التسجيل: 27-11-2002
مجموع المشاركات: 3427

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: السمندل)

    عزيزي السمندل ... فما أسعدني أن تكون هنا بيننا وترمي عصى ترحالك عن هذا الفضاء ... فكم اشتهينا قلمك وميرفت، بالله بلغها عني كل السلام وعارم الأشواق ...
    يا نزار تاهت خطانا زمناً في صحراء الوجع ... ونهب الأماني وما بين كل يوم غربة والذي يليه ننزف كم أوجاع ونعيد في كل صباح مع - فرك أعيننا - ترتيب حزمة الأسئلة القلقة، ونربّت صبر الحقول المبتلة بعطش مزمن في دواخلنا وتمشي الأيام وتدور ... وتتجدد الحكاوي وتمتد سهول الوجع ... للمصادفة فقد عرفتكما أنت ومريم في نفس السنة ... والملامح تحمل الملامح والزمن لا يكذب ...
    أعلم أن لنا زمننا الذي يخصنا ... وأمنياتنا التي تشبه وهج التلاقي في كلينا ... وسنلتقي طالما أن عبارة كمبال التي أدهش وقعها دواخلي حاضرة فيني دائماً (رحلة الغريب إلى الغريب لن تطول) ... ولتعلم يا نزار أني ما زلت أحمل هم أن نواصل مشوار التوثيق عن أولئك الملتاعين الكبار الذين عاشوا غرباء .. وماتوا كذلك. وأقصد بهم عبد الرحيم أبو ذكرى وعلي المك وصلاح أحمد إبراهيم .. ومصطفى سيد أحمد، صدقني بين كل فترة وأخرى يبرق هذا الخاطر في دواخلي وأعلم أنك خير من يمشي في طريق الإجابة عن مخابئي الهم الذي رحل فيه هؤلاء ... أعلم أنك ستفعل.
    ولطالما المقام مقام أحباب فدعني أختم بميرفت وليلى عبد المجيد - طيّب الله ثراها تلك الراحلة الجميلة -
    حفظت منذ زمن عن ميرفت وهي تستقبلك بيننا في احتفائية ما، في زمان جميل الملامح كثير الوجع (رواكيب الريد تستظل بدفء الايام الماضية . شوارع الحب تحتمل وزر وقع الأقدام الذاهبة نحو القيد . السفر : جنازة طويلة عريضة في باطن المخ . والحبيبة مزهوة برسائل مشحونة بالوعد، كصباح قديم يتكرر .. ونهر يجتر ماءه تغزلاً في حقول تستعجل زمن الشهيق)
    أما ليلى عبد المجيد فكثيراً ما أهرب لهذه القصيدة ولا أظنني قضيت أسبوعاً دون أن أنبش الوجع الذي خطته أناملها - رحمك الله يا ليلى فقد رحلتِ قبل أن تبتل الدواخل من عذب شدوك

    الرحيل
    ليلى عبد المجيد
    إلى إبراهيم أحمد الحاج .. الفتى الطيب الذي قتله هاجس السؤال والرحيل
    (أمام العربات تردد الرجال الطيبون
    ولكن كان عليهم أن يرحلوا
    إلى الأحياء والأموات .. الذين يغادرون الآن بلادنا الشاسعة السقوط ) ..

    الرجال الطيبون ..
    يتركون البلاد وراءهم مثل نهر الرماد
    لا تنادي البيوت عليهم ،
    لا تفك النوافذ أزرارها خلفهم ،
    كي ترد لهم قبلةً في الهواء .
    يرحل الطيبون
    يجرجر وحلُ الخريف جلاليبهم وراءهم
    وتطوي خيول الرياح الطريق الطويل ،
    وتطوي الظلام القليل
    الذي لفَّ أسماءهم ..
    لقد آن أن يرحلوا
    فبالأمس أخفى الظلام مصائده في البراري ونام
    ويا ..... آهـ ، لم يكترث للشجر ، للمنازل
    كيف تهرول بين المسالك
    وكيف تبعثر قشرة طينها حولها
    ثم تبكي عليه وراء الغمام .
    وبالأمس لا شئ ..
    لا شئ غير الشوارع المعتمة
    والخرائب تنسج من صرخة البوم
    ثوباً من النوم ..
    لم يناموا قليلاً ، أولئك الطيبون
    ولم تهدأ الريح منذ المساء
    كأن نحيباً قتيلاً يميل وراء البيوت
    كأن فتىً طيباً .. لملمتْ أخته عظمه
    ثم غنَّتْ له ، فاستحال طيوراً
    تموت انتحارها وراء البيوت .
    لم يناموا ..
    لهم غابة الليل تهمس ،
    نادتْ بأسمائهم واحداً واحدا
    ثم راحت تغسل أطرافها بالغناء الحزين ولون الغسق
    ببطء الجنازات .. سار " التبلدي "
    تحت جناح الغروب الأخير
    ليقبع عند انحدار الطريق
    ومنذ قليل تفتت صوت الرعاة البعيد رويداً
    وحلّ السكون العميق ..
    لقد آن أن يرحلوا
    فالبنفسج اُفلتَ من بركة الدمع
    ودقّ فضاء المساء بقهقهة عالية
    والعذارى نسين الرسائل تحت الغبار
    والمدى في الحقول الصغيرة كان يثرثر
    والقمر يصغي .. ويبكي ،
    فقد أرهقته سنين الوقوف
    كأن الحياة انتظار .
    لقد آن أن يرحلوا ..
    فلم يبق غير العجائز في البلدة النائية
    ساحرات يجدلن شعر الظلام على شجر " النيم "
    ويقطفن بعض النجوم يقشرن أضواءها
    ويبكين في الطرقات مع الليل .. والريح .. والعربات
    ليلهم غامض ،
    ليلهم كان يسقط فوق الرصيف
    ويبكي ، وحيداً ، كطفلٍ صغير .
    لقد آن أن يرحلوا ،
    وحدهم ،
    أن يريحوا على راحة الصمت أحزانهم ،
    أن يسيروا فتسقط بعض الجراح التي
    أثقلتْ حملهم ،
    ويلقون السؤال :" لماذا؟" **
    لماذا سيبكون آباءهم وحدهم ؟
    لماذا تجف حكاياتهم في مصاطب تلك البيوت ؟
    لماذا تنام حبيباتهم خلف بابٍ أصمٍ
    يظل يرجع دقاتهم خلفهم ؟.
    يرحل الطيبون بلا أصدقاء .
    بلا عاشقاتٍ يطرزن أسماءهم في الغبار .
    يرحلون ،
    لأن الحبيبات هجرن النهار،
    ودخلن ، قسراً ، زنازين الظلام .
    لقد آن أن يرحلوا .
    لا حقائب غير القلوب ،
    بها صففوا بعض ريحانهم بين أشياءها ،
    شارعاً مقمرٌ خلسةً ،
    زهرةً في كتابٍ قديم ،
    بها أفسحوا للحقول التي جرَّحتهم مكاناً ،
    بها فسحةٌ للغياب ،
    عتابٌ بها ،
    للنساء الصغيرات حين سيهدين للعربات
    قلائد شوك النواح وقد صففته الأيادي النحيلة
    في قمرٍ أوقعته السواقي على حضنها .
    تُرى ، منْ يسير هناك ؟
    ومنْ يدخل الآن هذا الظلام وحيداً ؟
    يحاول الفتى الطيب أن
    يحرِّكَ في شفتيه غناءً حميما ..
    قصيدةَ سحرٍ ، بها بلدةٌ يابسة ***
    فوق أسوارها علّقَتْ أمهاتُ البيوت الفقيرة شمعاً ،
    لئلا يغادر مستوحشاً ،
    أشعلتْ أمه شمعة ثانية ،
    أوقدتْ قلبها ،
    أحرقتْ شمعتين ****
    تُرى ، منْ يسير هناك وحيداً ،
    ومنْ أين يأتي الغناء الحزين ؟
    لقد آن أن يرحلوا .
    ركبهم يرتعش ،
    والوجوم استراح على دربهم
    كان يصغي لأنفاسهم .
    رحلوا ،
    وهم يحلفون لوجهٍ حبيبٍ أن ترحالهم
    قد يطول .
    الوجوه الحبيبة تتبعهم مثل رمش العيون .
    بعد قليل ،
    سيقتلها شوقها للقاء قريب ،
    فتدرك أن النبات الذي يهجر الأرض
    لن يستطيع الإياب .
    25 أكتوبر 1993

    خالص الود يا نزار مني ومن العزيزة مريم

    (عدل بواسطة نادر on 03-09-2005, 11:52 PM)
    (عدل بواسطة نادر on 03-09-2005, 11:57 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-09-2005, 03:11 PM

sharnobi
<asharnobi
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 4210

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: مريم بنت الحسين)

    الابنة مريم

    انت انسانة رمز

    افتخر بك

    ولك ولنادر
    الف تهنئة قلبية
    ايتها الرائعة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-09-2005, 11:09 PM

نادر

تاريخ التسجيل: 27-11-2002
مجموع المشاركات: 3427

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: sharnobi)

    العزيز شرنوبي
    كم أفتقدناك بيننا .. أتمنى أن تزول الأسباب التي تمنعك عن المشاركة كما في سابق عهدك بالمنبر وقد كانت لك صولات وجولات ...
    لك كل ورود العالم وخالص الأمنيات والتحايا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-09-2005, 06:20 AM

Tabaldina
<aTabaldina
تاريخ التسجيل: 12-02-2002
مجموع المشاركات: 11844

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: مريم بنت الحسين)

    ..
    .
    انت يا نادر و مريم
    بتتحاوموا كدا مالكم !!؟؟
    انا البعرفو فى حاجة اسمها شهر عسل ..
    الناس بتختفي أسبوعين او شهر لمن استطاع سبيلاً
    الاكل كلو جاهز ومافى لا طبيخ لا بشمللي لاتلفونات لا انترنت..
    بس انتو حكايتكم تحير .. معاكم لاب توب ولاحاجة !؟
    ولاالجمهوريين ناس عمليين ما عندهم شهر عسل ولا كيف ؟؟

    1000الف مبروك وربنا يسعدكم وان شاء الله بالرفاء والبنين
    منتظرين حضوركم حسب نشرة الساعة كم يوم كدا ..

    دمتم مع الأمنيات والسعادة ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-09-2005, 09:33 AM

smart_ana2001
<asmart_ana2001
تاريخ التسجيل: 17-04-2002
مجموع المشاركات: 5695

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: Tabaldina)

    الغاليه جدا مريم:
    الف الف مبروك , ربنا يسعدكم و يرزكم الزريه الصالحة. و شكرا على المدحة الجميله
    نادر:
    الف الف مبروك . و ربنا يهنيكم و يديكم الصحه و العافيه و يسهل ليكم كل الامور
    انتو الاتنين:
    خلو بالكم من بعض
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-09-2005, 02:03 AM

نادر

تاريخ التسجيل: 27-11-2002
مجموع المشاركات: 3427

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: smart_ana2001)

    الأخت العزيزة smart_ana2001
    شكراً على كلماتك الرقيقة ومشاركتك أفرحنا ... دعواتي أن يوفقك الله في حياتك بنعمة السعادة والصحة والعافية مع كل من حولك من الأحباب ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-09-2005, 02:00 AM

نادر

تاريخ التسجيل: 27-11-2002
مجموع المشاركات: 3427

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: Tabaldina)

    الأخ العزيز / تبلدينا
    أسعدني وجودك هنا وكم كنت أتمنى أن تحضر عقدنا في السودان ... كل الأمنيات الطيبة لك بحياة هانئة مع كل من تحب متضرعا ًللمولى أن تتحقق أمنياتك ... شكراً على طلتك المزهرة ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-09-2005, 08:21 PM

Agab Alfaya
<aAgab Alfaya
تاريخ التسجيل: 11-02-2003
مجموع المشاركات: 5015

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: مريم بنت الحسين)

    الاحبة مريم ونادر
    اجمل التهانيء واحلي الامنيات بحياة زوجبة سعيدة ،
    والحمد لله كثير أ علي هذه النعمة ،
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-09-2005, 02:09 AM

نادر

تاريخ التسجيل: 27-11-2002
مجموع المشاركات: 3427

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: Agab Alfaya)

    أسعدني جداً مرورك واهتمامك بالمشاركة هنا وفي بوست د.أحمد الحسين ... وأن يحظي زواجنا بمباركة قامة في مثلك هذا لعمري إمتداد آخر لفرحنا الكبير بالمناسبة .. شكراً جميلاً لكلماتك المعبرة مع أصدق أمنياتي لك بكل جميل مثلك ...

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-09-2005, 03:06 AM

Sana Khalid
<aSana Khalid
تاريخ التسجيل: 01-02-2005
مجموع المشاركات: 2740

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: مريم بنت الحسين)

    Dears Mariam and Nadir,
    I couldn't say MABROOOOOK enough, I always wanted to write for you and express my happiness and best wishes, but my days are hectic recently, and my computer is not helping at all!!
    Please accept my best wishes for you and prayers that you will have a very happy life full of love, understanding and respect to each other, and also full of little (Mariams and Nadirs). My warm greetings are also to Dr.Ahmed and Madam Alawia, and both families,

    Sana
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-09-2005, 07:54 AM

مريم بنت الحسين
<aمريم بنت الحسين
تاريخ التسجيل: 05-03-2003
مجموع المشاركات: 7727

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أحمدك اللهم كثيراً- هديّة إلى زوجي النادر (Re: Sana Khalid)

    الحبيبة سناء خالد... الله يبارك فيك يارب.. واضحه سعادتك وفرحتك لينا.. شكرا ليك على الكلمات الرقيقة.. وربنا يديك العافيه ويسلمك لكل احبائك..


    ادعوك وادعو زوّار البوست إلى زيارة البوست الخاص بفيديو العقد

    مشاهد من عقد القران، وشرح -يوجد فيديو]
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 2 „‰ 2:   <<  1 2  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de