سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل عبد الله بولا فى رحمه الله
يا للفجيعة ............ عبدالله بولا
رحيل زميل المنبرالفنان التشكيلي عبدالله بولا له الرحمة
رحيل الإنسان الممتاز بولا فقد عظيم للوطن
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-12-2018, 06:16 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة محمد النور كبر(Kabar)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
09-01-2011, 07:36 PM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة


    و هل في الإمكان ابدع مما كان؟

    ينشغل اهل السودان كثيرا في هذه الدقائق الأخيرة من عمر السودان الموحد ، و هم ينتظرون ما يسفر عنه استفتاء جنوب السودان في يوم الأحد التاسع من يناير 2011. و ان كانت الغالبية موقنة تماما باستقلال جنوب السودان و تكوين دولته ، فان هذه الغالبية لا تستطيع أن تفكر في المستقبل و التعامل مع الحقائق على أرض الواقع بعد الإستفتاء.. فهل يظل السودانيون و السودانيات يهزون اكتاف اللامبالاة و يمضون في حالهم لممارسة كوابيسهم الخاصة و مطاردة لقمة العيش؟ ام هل سيتوقفون امام التجربة و درسها المرير في محاولة للبحث عن العلاج الجذري لمشاكلهم و عقدهم التأريخية تجاه البناء و التحرر من كل القيم السلبية؟.. هل سيقرأ اهل السودان اللحظات الأخيرة من عمر السودان بوعي أم يلجأون للتهويمات الرومانسية و ممارسة الجعير و البكاء و العاطفية التي لن تصنع دولة محترمة؟..الإنهيار النفسي الذي يعاني منه اهل السودان الآن يشى كثيرا بأن الحال بعد استقلال جنوب السودان سوف يمضي للأسوأ..و يكون ذلك لأن الشعب السوداني لا يريد أن يمارس مسئوليته التأريخية ولا يرغب حتى في المبادرة لإحداث التغيير نحو الأفضل ، و انما الأفضل له أن يمارس جبنه الفطري ان كان ذلك يحفظ له الوجود لمزيد من القمع و التسلط ..و استغرب لو سكت الشعب السوداني بعد استقلال الجنوب.. فليس من حق احد منه بعد ذلك التمشدق بفضيلة التغيير ..و ليس من حق احد من افراده الجأر بالظلم و القمع الذي ينيبه من نظام السودان الشمالي بعد استقلال الجنوب..فاللحظات و الفرص تواتت..و لكن الشعب السوداني فضل الصمت السلبي و اللامبالاة..و استكان لكل ما يحدث..!

    و قد يقول قائل ، الشعب يعجبه استقلال الجنوب ، و يعجبه كثيرا نظام الجبهة الإسلامية ذي الأرواح السبعة التي تشبه ارواح القطة العوراء التي تحدثنا عنها المثيولوجيا الشعبية ..و قد يقول قائل ، نظام الجبهة الإسلامية على علاته يحفظ البلد من التمزق و الفوضى العارمة.. كلها افتراضات صحيحة..و لكن من يقول بها يتناسي ، و معه الشعب السوداني حقائق جوهرية على ارض الواقع ، و مثل تلك الحقائق لن تقوم معها دولة محترمة لها مكانها في المجتمع البشري العريض العريق..و لن يحميها شئ من التمزقات القادمة..!






    كبر

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-01-2011, 07:41 PM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)


    بلد صارت زقاق لعهر المخابرات الأجنبية ، لا مستقبل لها:

    اول الحقائق التي يغمض عنها أهل السودان اعينهم ، و يتساهلون في التفكر و التدبر فيها ، هي ان السودان وخلال السنوات الثلاثة الأخيرة من عمره الموحد لم تقم بادارته ثلة من ابنائه و بناته ، و انما تديره ثلة من ذئاب المخابرات الأجنيبة المتعشطة لدماء المصالح حلالها و حرامها ، فالبلد فتحتها الجبهة الإسلامية للجيوش الأجنبية ، و اصبحت تسوح فيها بلا رقيب..و البلد فتحتها الجبهة الإسلامية زقاق عهر تنهل منه جيوش المخابرات الأجنبية بلا ثمن و تعربد فيه و تمارس سكرها الخاص. و من عجب يتحدث رئيس النظام عمر البشير بأنه سيحمى البلد من المتربصين و عملاء الدول الخارجية سواء كانوا في داخل السودان أو في خارجه ، و يتناسى رئيس النظام أنه هو و نظامه اكبر العملاء على وجه الأرض ، و هم الذين يقومون و يقعون ، يقفون و يجلسون ، لو مرت بالقرب منهم نسمة مخبر صغير هائف من الدول الأجنبية ، و هم الذين يفتحون ابواب الدولة الرسمية لإستقبال جيوش المخبرين من كافة بقاع العالم..!
    البلد التي يبيع فيها اهل النظام شرف امهاتهم قبل شرف وطنهم و تأريخه ، فمثل هكذا بلد لا مستقبل فيها ، و عملاء النظام لا يهمهم ذلك كثيرا بقدر ما يهمهم اكثر أن يبيعوا و يبيعوا ما تيسر لهم من هذا الوطن حتى يضمنوا سلامتهم الشخصية ..!
    المخابرات الأجنبية ظلت تستحلب السودان ، و هي تعلم جيدا أن النظام الذي يحكم فيه هو نظام هش للغاية و ماتت فيه قيم الوطنية و انه على استعداد أن يبيع كل شئ مقابل أول تهديد ، و هذا ما حدث خلال السنوات الثلاثة الأخيرة من عمر السودان ، حتى باتت صحف الخرطوم فيه تنشر كل يوم تصريحات المخابرات الأمريكية التي تدفع الجميع دفعا ليكون الجنوب مستقلا..فالسودان في هذه السنوات كانت تديره المخابرات الأجنبية بامتياز ، و شعب السودان دي بي طينة و التانية بي عجينة ، كأنما هو الأخر اصبح يعجبه الأمر و يحلو له.
    و بعد استقلال جنوب السودان ، لن يهدأ الحال ، و انما ستكون هناك جيوش جرارة من كل مخابرات العالم ، و ستكون هناك جيوش رسمية تدخل السودان بصورة اوسع و اشرس من جيوش المستعمر الغازي قبل مئات السنين.فاي مستقبل ينتظره اهل السودان بعد استقلال الجنوب؟




    كبر


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-01-2011, 07:45 PM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)


    بلد رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة ، لا يوجد فيها مستقبل:

    ثاني الحقائق التي لا يريد اهل السودان التفكير فيها ، هي ان محيط الأيام الأخيرة من عمر السودان الموحد قد حفل بكثير من الكوميديا السوداء التي تضحك المتأمل و تجعله يستغرب لغيبوبة شعب لا يدرك ما له و ما عليه.

    الإدارة الأمريكية تستبدل ما شاءت من كوادرها لإدارة الأمر ، و كلما فتر احدهم دفعت بالإحتياطي الخالي الذهن و المتيقظ في نفس الوقت ، لأن شوط المباراة مهم للغاية فلابد من التركيز و الحضور الذهني اليقظ..و لقد مارست الإدارة الأمريكية خبث كبير على السودان و حكامه ، بأن ارخت لهم الحبل ، حتى ظن الحكام بأنهم دوخوا امريكا و جعلوها تركع..و من عجب الإدارة الأمريكية تغمض عين عن كل ذلك و سمحت له بالإستمرار لأنها ترغب في غاية اكبر و هدف اقوى.

    سافر رئيس النظام عمر البشير الى جوبا ، و لم يكن ذلك تحقيقا لرغب اهل السودان و تأريخ السودان المأزوم ، و انما كان تحقيقا لرغبة امريكا ، التي تريد أن ترشي عمر البشير بحفنة من الأشياء التي لا تسوى قيمة حين مضاهاتها بقيمة الوطن. فعاد و ذهب الى بورتسودان ليعلن اطلاق السودان لأول طائرة بلا طيار..و كأنما ذلك هو اخر الدنيا ، و ما درى البشير أن من صنعوا الطيارات بلا طيارين لم يدفعوا مقابل ذلك عهر و يجعلوا اوطانهم مستباحة للمخابرات الأجنبية ..!

    الإدارة الأمريكية ظلت توعد نظام الجبهة الإسلامية بتنفيذ مطالبه ، و التي لم تكن لها علاقة بأهل السودان و مصالحهم ، و انما لها علاقة باهل النظام و مصالحهم التي لا تتجاوز الأمن الشخصي و السلامة لقيادات النظام. وعدت الإدارة الأمريكية بتقديم الحوافز الإقتصادية و رفع العقوبات الإقتصادية و اجبار اصدقاء امريكا التعامل مع سودان الجبهة الإسلامية كبلد سوي مثله و مثل بقية بلدان العالم ، و لكنها لم تنفذ أي شئ من تلك الوعود ، و استعاضت عنها بتقديم خدمة صغيرة لا تؤثر كثيرا في موقفها فاهدت رئيس النظام طائرة صغيرة بلا طيار ، و تركته يمارس تهويماته الخاصة في غش شعب السودان..!



    كبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-01-2011, 07:48 PM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)



    كبش فداء: دارفور و حركاتها و قضيتها:

    ثالث الحقائق ، ذهاب عمر البشير الى جوبا ، كان بارادة الإدارة الأمريكية ، و ذلك لتحقيق التطمين المتبادل ، فنظام عمر البشير قدم فروض الطاعة للمرة الألف ، و كانت حجته أن تخرج الإدارة الأمريكية من قضية دارفور مثلما خرجت في سنواتها الأولى ، و هو مستعد أن يتخلى عن الجنوب و يسمح باستقلاله . و لأن الإدارة الأمريكية تعمل بمبدأ التدرج في قضم الأشياء ، فلقد وعدت بأنها ستغض الطرف تجاه قضية دارفور . و لتأكيد ذلك قامت الإدارة الأمريكية بعملية رمزية لا تقل بخسا عن الطيارة بلا طيار ، و امرت اهل جوبا بان يعلنوا طردهم للحركات المسلحة الدارفورية من جوبا و من كافة جنوب السودان ، ولازم كل ذلك انسحاب وفد الحكومة المفاوض من الدوحة عاصمة قطر ، و اخذ اهل النظام يروجون لإستراتيجية حل قضية دارفور من الداخل ، و تناسوا أن هذا الداخل كان موجود قبل أن تنطلق شرارة الرصاص في دارفور قبل سنوات بعيدة..!

    و عمالة نظام الجبهة الإسلامية في هذه الناحية ، كما غيرها من المؤمرات ، سيكتشفها اهل السودان بعد ثلاثة سنوات من تأريخ اليوم ..، فالموت الذي حدث في دارفور و يحدث في مستقبل الأيام لا يهم شعب السودان كثيرا ..مهما تنطع المتنطعون من اهل السودان بان موت اهل دارفور يعنيهم ، فكل ذلك كذب للإستهلاك العابر.. سيدخل النظام في دورة ابادة عرقية جديدة تجاه اهالي دارفور ، و سيدخل في دورة تدمير لا يعلم مداها الإ الله ، لأن النظام اخذ الضوء الأخضر من الإدارة الأمريكية و سيستمر في جنونه.. فهل يعي أهل السودان مثل هذه الحقائق؟ اشك في ذلك كثيرا..!



    كبر

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-01-2011, 07:54 PM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)



    دولة الإستعلاء العرقي و المظالم المتجددة، لا يوجد فيها مستقبل:

    رابع الحقائق ، أن نظام الجبهة الإسلامية يحلم الآن بأن الرعية التي كان يقارب تعدادها الأربعين مليون نسمة ، سوف تتناقص و تصبح قليلة العدد ، و هذا عدد يكفى لمحاولة اعادة انتاج الأزمة و تطبيق نموذج الدولة التي ظل يحلم به مستعلواتية الجبهة الإسلامية. فالتنوع الثقافي و العرقي هي ثيمة كان المقصود بها اهل الجنوب و كان ذلك في محاولة استرضاء خابت كثيرا . بعد تصريح عمر البشير في القضارف ، اخذ اهل القرار من الجبهة الإسلامية في نظام الخرطوم يدافعون عن موقف البشير ، للحد الذي جعل الدكتور ابراهيم احمد عمر يجزم بأن اللغة العربية هي لغة عالمية قبل اربعة عشر قرنا و انها لغة اهل السودان الشمالي كله . فان كان عمر البشير اهوج ، فان الدكتور ابراهيم احمد عمر مارس استعلاء عرقيا غير مبرر ، و تجاهل حقائق السودان بعد استقلال جنوبه ، و هو السودان الذي سوف يستمر فيه اهل جبال النوبة و البجا و دافور و الأنقسنا و نوبة اقصى الشمال ، و هؤلاء و ان تحدثوا العربية ، فقول الدكتور و رئيسه يذهب الى انهم فئات لم يحسن استعرابها و ينبغي تعريبها اكثر و اكثر..!

    الجبهة الإسلامية في هذا المنعطف ، اصبح اهلها يهزون بجنون ، و اخذت جوقتهم تردد بانتظام ملهاة الغيبوبة الكبرى التي تتوقع من اهل السودان الإستجابة لها و الخنوع لتفاصيلها. تناست الجبهة الإسلامية و اهلها ، أن تفاصيل اليوم لا يهمها اقامة شريعة السحل و القمع و القتل و الصلب ، و انما هناك سياط اكثر الهابا و ابعد اثرا من السياط المادية . فالدولة الجديدة في شمال السودان ستكون هي دولة الفقر و اللعنة ، و هي الدولة التي سوف تنتج انتاجها و لن تجد من يشتري ذلك الإنتاج لأنها ستكون دولة مرفوضة من كل العالم. و الدولة الجديدة ستكون دولة خالية من الموارد ، لأن حفنة النقود التي تيسرت في السنوات السابقة ، كانت عبارة عن مال سائب استغلته الدولة في ارضاء اهلها و مواليها ، و كل ذلك لم تكن له علاقة ببنيات اساسية تدعم منعة الإقتصادي الوطني و تقوي شوكته . فالفساد المالي و الإداري و الأخلاقي ، هو ديدن تلك الدولة سنواتها الخمس الماضية ، و سيستمر مثل هذه الفساد في مقبل الأيام ، لأن من يقومون بادارة الأمور هناك لا يفهمون في المصالح الوطنية الكبرى بقدر ما يفهمون في مصالحهم الذاتية..و ان اختار شعب السودان الصمت على ذلك ، فلن يحق له الجأر بالشكوى في المستقبل ، و لن يحق له الحديث عن الوطنية ، لأن مثل هذه القيم لم تكن ذات عمق في وجدان شعب السودان.
    الدولة التي يتوعد اهل الحكم فيها بقمع الأقليات و اعادة تخليقهم ، هي قطع شك دولة لا يوجد فيها مستقبل..!!



    كبر


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-01-2011, 08:15 PM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)



    و هل ستسقط العقوبات؟

    يتكالب اهل الجبهة الإسلامية في السودان على اقدام الإدارة الأمريكية و يمارسون الركوع و السجود في حضرتها لحد التبتل و الخشوع ، و كل ذلك في سبيل أن تزيل الإدارة الأمريكية اسم السودان من قائمة دول الأرهاب. و لقد نبهنا من قبل ان الإدارة الأمريكية في ذات نفسها تضحك على هذه النكتة ، فهي تعلم جيدا أنها فكرة جاءت من لدنها بأن تخدع بعض الدول و تدمغها بصفة راعية للأرهاب حتى يتم تركيعها ، و لقد نجحت في ذلك كثيرا. و الحقيقة التي لا يعلمها اهل السودان ، ان الإدارة الأمريكية ، بعد الفراغ من استقلال جنوب السودان ، سوف تستمر في فرض عقوباتها الإقتصادية الأخرى و هي اشد ايلاما من كون وضع اسم السودان في قائمة الدول الراعية للإرهاب. و سوف تجيش الولايات الأمريكية كل جيوش اصدقاءها في المحيط الأفريقي و العربي و الأوربي و الأسيوى لفرض مزيد من الحصار تجاه دويلة شمال السودان.

    لن تسقط ادعاءات المحكمة الجنائية الدولية ، و انما تستمر الى أن يقدم رئيس النظام الى المحاكمة..
    لن تقبل الأقليات السودانية في الشمال بأن تعيش تحت جزمة عمر البشير..
    لن تحل قضية دارفور ، و ستظل متقدة حتى يتحقق استقلال اقليم اخر..

    هذا هو سودان ما بعد الإستفتاء..و خير لأهله جميعا أن يعيدوا التفكير كثيرا حتى يستوعبوا ما يحدث في وظنهم..و ان ارادوا ممارسة البكاء و الجعير دون فعل ، فان المستقبل سيوفر لهم هذه الخصلة..و بعد سنوات قليلة من الآن سيكون هناك عزاء اخر في وداع اقليم اخر..!



    كبر


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-01-2011, 08:58 PM

Haitham Elsiddiq

تاريخ التسجيل: 11-02-2007
مجموع المشاركات: 766

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)

    الأخ كبر....

    أصبتني بكثير من الحزن وأنت تصيب كبد الحقيقة....

    الحقيقة المرة هي أننا شعب ########...لايهتم بمن يغتصب حريتة وكرامتة وثرواتة...بل إنسانيتة....

    لقد نجح الإنقاذيون قرآءة الشعب السوداني...وعروا ضعفة وجبنة وهوانة علي الناس....

    لقد فقدت الأمل في السودان بلدا وشعبا....منذ أمد بعيد يا صديق...والحديث ن السودان صار مؤلم جدا....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-01-2011, 07:57 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Haitham Elsiddiq)

    هيثم..حبابك يا صديق

    كتر خيرك على المرور ..

    و سيظل الشعب السوداني يستمرئ دفن الرؤوس في الرمال..و يرفض أن يسمع النصيحة..!!

    كبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-01-2011, 08:51 AM

قلقو
<aقلقو
تاريخ التسجيل: 13-05-2003
مجموع المشاركات: 4296

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)

    Quote: فالموت الذي حدث في دارفور و يحدث في مستقبل الأيام لا يهم شعب السودان كثيرا ..مهما تنطع المتنطعون من اهل السودان بان موت اهل دارفور يعنيهم ، فكل ذلك كذب للإستهلاك العابر..

    الأخ كبر,
    مع عظيم احترامى لوجهة نظرك, لكنى لاأتفق معك فى هذه الجزئية.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-01-2011, 09:27 AM

أيمن الطيب
<aأيمن الطيب
تاريخ التسجيل: 19-09-2003
مجموع المشاركات: 5845

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)

    سلام يا كبر,,,

    اوقفتنى مقولتك أن هنالك من يقولون أن هذا النظام على سوءه قد يحفظ البلاد من التمزق!!!
    والحقيقة ان التمزق لم يعرف لنا دربا مثل دروبه التى فتحها الآن...
    فألجنوب قد حسم أمره ومثله سيطالب اى صاحب حق بحقه طالما أن الظلم قد عشعش والسلاح والقهر
    والقتل هو اللغة التى يعرفها ولاة الأمر,,,
    هذا النظام هو أس بلائنا وأصل مصائبنا مهما تعامينا ومهما إدعينا الغباء ,, كل الحسابات
    تقود فى النهاية إلى أن مخططاته قد أفلتت من أيديه وصار يسير بقوة دفع خارجية وهو لا يعلم,,

    يدعون الوطنية وهي منهم براء,,
    يدعون الإسلام وأفعالهم وفسادهم
    أصبح واقعا معاشا تراه الأعين
    وتسمعه الأذن وتلمسه الأيدى,,
    مهما تعالت أصواتهم بتحكيم شرع
    الله ونصرته,,

    باعوا الوطن بأثمان بخسة ومستعدون أن يبيعوا
    ما تبقى منه بمقابل أن يظلوا حكاما ولا يهم,,
    أفقروا البلاد والعباد وحطموا كل ما يمكنهم تحطيمه..

    على إستحياء يسألون المصريين أين حلايبنا ليس
    وطنية منهم وإنما فقط للمزايدة السياسية يا للعار,,
    أريتريا وأثيوبيا لم يجرؤوا حتى على سؤالهم وهم
    يعلمون تماما كيف سيكون الرد!!!

    ما يحيرنى هو محاولات تبسيط الأمر وتفريق اللوم على الجميع
    والتعامل كأنما خيار إخوتنا الجنوبيين جاء بعد أن قاموا هم
    بما عليهم من إستحقاقات وكأنهم قاموا بما هو مطلوب منهم وحتى
    الأمس نسمع أصواتا عالية تنادى بالجهاد !!!ومن يشبههم بالسرطان
    ومن يتحدث عن إختلاف سحنتهم ودينهم وأخلاقهم وبعدها يصف حديثه بأنه
    حديث سلم وعدل وبعدها يتعجبون كيف سيحكمون دولتهم!!!!!

    هنيئا لهم حريتهم وهم يستحقونها بعد كل ما قاسوه من قتل وتدمير
    وتهميش وسرقة ثروات,,

    وسنرى ما تحمله لنا الأيام جزاء دفن رؤوسنا فى الرمال,,

    تحياتى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-01-2011, 11:45 AM

مدثر صديق
<aمدثر صديق
تاريخ التسجيل: 30-04-2010
مجموع المشاركات: 3164

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: أيمن الطيب)

    سلام يا كبر
    Quote: ..و يكون ذلك لأن الشعب السوداني لا يريد أن يمارس مسئوليته التأريخية ولا يرغب حتى في المبادرة لإحداث التغيير نحو الأفضل ، و انما الأفضل له أن يمارس جبنه الفطري


    ؟؟؟؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-01-2011, 12:07 PM

مدثر صديق
<aمدثر صديق
تاريخ التسجيل: 30-04-2010
مجموع المشاركات: 3164

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: مدثر صديق)

    Quote: قد يقول قائل ، الشعب يعجبه استقلال الجنوب ، و يعجبه كثيرا نظام الجبهة الإسلامية ذي الأرواح السبعة التي تشبه ارواح القطة العوراء التي تحدثنا عنها المثيولوجيا الشعبية ..و قد يقول قائل ، نظام الجبهة الإسلامية على علاته يحفظ البلد من التمزق و الفوضى العارمة.. كلها افتراضات صحيحة..و لكن من يقول بها يتناسي ، و معه الشعب السوداني حقائق جوهرية على ارض الواقع ، و مثل تلك الحقائق لن تقوم معها دولة محترمة لها مكانها في المجتمع البشري العريض العريق..و لن يحميها شئ من التمزقات القادمة..!
    اول الحقائق التي يغمض عنها أهل السودان اعينهم ، و يتساهلون في التفكر و التدبر فيها ، هي ان السودان وخلال السنوات الثلاثة الأخيرة من عمره الموحد لم تقم بادارته ثلة من ابنائه و بناته ، و انما تديره ثلة من ذئاب المخابرات الأجنيبة المتعشطة لدماء المصالح حلالها و حرامها


    قلت : و مثل تلك الحقائق لن تقوم معها دولة محترمة لها مكانها في المجتمع البشري العريض العريق
    و قلت : انما تديره ثلة من ذئاب المخابرات الأجنيبة المتعشطة لدماء المصالح حلالها و حرامها

    هل الدول المحترمة ترسل ذئاب مخابراتها المتعطشة للدماء ..........
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-01-2011, 01:21 PM

مدثر صديق
<aمدثر صديق
تاريخ التسجيل: 30-04-2010
مجموع المشاركات: 3164

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: مدثر صديق)

    Quote: فالدولة الجديدة في شمال السودان ستكون هي دولة الفقر و اللعنة ، و هي الدولة التي سوف تنتج انتاجها و لن تجد من يشتري ذلك الإنتاج لأنها ستكون دولة مرفوضة من كل العالم. و الدولة الجديدة ستكون دولة خالية من الموارد

    كيف سيكون شمال السودان خالى من الموارد ...اين سيذهب النيل (الابيض , الازرق , الرئيسي ) الاراضي الزراعية .. و شئ من ذهب و اسمنت و سكر و بترول ....؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-01-2011, 03:14 PM

مازن عادل النور
<aمازن عادل النور
تاريخ التسجيل: 07-07-2010
مجموع المشاركات: 710

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: مدثر صديق)


    ول ابا كبر
    سلامى الحار لك و لاسرتك العزيزة ..نأسف للانقطاع عنكم و عن سؤالنا عن احوالكم و لكننا متابعين متابعة لصيقة لكتاباتكم الواعية فى زمن اللاوعى

    اعجبنى تحليلكم , ارائكم او حتى تنبؤاتكم .. كما نقول فى الاحزان الفقد واحد او فى العامية " المرحوم غلطان "
    اقيس على كلامى هذا مقولة الرئيس ان البلد قبل ان يأتوا كانت "جنازة بحر "
    الان صارت جنازة مبتورة و قبيحة الرائحة
    سؤالى هو ما هى اسوأ الفروض و لماذا كل هذا ؟
    ان كان شق السؤال الثانى قد يكون واضحا ولا يتحاج لاجابة ولكن هل نقف على نصفين ام تظل دويلة الشمال فى تناقص حتى تصبح لوحة مكتوب عليها .....

    عفوا كانت هنا دولة تسمى ..........؟

    بصفتى جزء من الشعب ...اتغطى بحلم واهن ممزوج بفاءل لقمة عيش يوم غد و ابكى فى صمت متحسرا على بلد وعلى حال !!!!!

    سلامى يا كبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-01-2011, 04:13 PM

الفاتح ميرغني
<aالفاتح ميرغني
تاريخ التسجيل: 01-03-2007
مجموع المشاركات: 7488

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: مازن عادل النور)

    Quote: ..و بعد سنوات قليلة من الآن سيكون هناك عزاء اخر في وداع اقليم اخر..!

    سلام يا صديقي
    " الظلم مؤذن بفساد العمران"
    إبن خلدون.
    كتبت من قبل أنه "عندما بدأت إرهاصات إنفصال باكستان تلوح في الافق، طلب المهاتما غاندي من قادة حزب المؤتمر أن يتم تنصيب محمد على جناح رئيسا للوزراء ، درءا لفتنة رأها وقال قولته المشهورة" أن المناصب زائلة بينما الاوطان باقية". ولكن بعض اقطاب حزب المؤتمر بمن فيهم جواهرلال نهرو قد عارضوا ذلك وكانت لهم رؤية مختلفة فوقع الإنفصال بتداعياته المعروفة.
    لسوء الحظ نحن في السودان قيل( نهوى اوطانا)، لم يمن الله علينا بقادة في قامة المهاتما غاندي وإيمانه بالوطن، وإبتلانا بقادة لا يهمهم سوى ترسيخ حكمهم ولو على حساب أشلاء الوطن. أتفهم تماما دعوة الجنوبيون للإنفصال، واتفق معك أن إنفصال الجنوب - وفقا لنظرية احجار الدومينو - سيؤدي إلى دعوات إنفصال مماثلة في جبال النوبة وكذلك في دارفور .
    إذا حدث مثل هذا السيناريو – وهو ليس مستبعدا - ، فإن الذين يفركون اياديهم فرحا بإنفصال الجنوب ساعتها سوف لن يتبقى لهم من السودان الوطن القارة شيئا سوى " مثلث حمدي!".
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-01-2011, 04:38 PM

البحيراوي
<aالبحيراوي
تاريخ التسجيل: 17-08-2002
مجموع المشاركات: 5763

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: الفاتح ميرغني)

    الصديق كبر والأعزاء

    تحياتي - شكراً كبر علي نهش ما تبقى من ذاكرتنا المأزومة . فإلي وقت قريب كانت كافة وسائل إعلام تنظيم الجبهة القومية الإسلامية يحذرنا أيما حذر من التدخل الأجنبي بل ونخرج المسيرات الهادرة محذرين من مغبة التدخل الأجنبي من أي طرف من قوى السودان التي كانت في الواجهة . وربما يكون عدد من أعضاء المنبر قد اصابهم شى من الجراح المادية في يوم من الأيام في إحدى تلك المسيرات.
    وتقادمت السنوات فإذا بنا نغرق في بحر التدخل الأجنبي من كل جانب . لكن لا أحد يهتز له رمش خجلاً من قبل من كان يعتبر مجرد التواصل مع الآخر كفر صريح وخيانة وطنية . ولم يعد التدخل الأجنبي سبة يخجل منها من أوردنا هذا الواقع الأليم.

    بحيراوي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-01-2011, 02:29 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: البحيراوي)

    Thanks to all friends
    I'll be back


    kabar
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-01-2011, 04:08 AM

محمد مصطفي مجذوب
<aمحمد مصطفي مجذوب
تاريخ التسجيل: 22-09-2010
مجموع المشاركات: 1298

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)

    الاخ كبر
    تحياتي وتقديري
    كتبت فنكأت جرحا ينزف
    لا شك إن مايجري حاليا هو اول قطر
    واهل الانقاذ أول كافر به وعندهم فيه من العلم ما ليس عند غيرهم
    قلت اخي كبر فاعملت مبضعا نخر حتي العظم
    وقديما قالت العرب قَطَعَتْ جَهِيْزَةُ قَوْلَ كُلِّ خَطِيْبٍ

    اخي كبر
    سبق ان قدمنا فروض عزاء للجميع فبكينا وابكينا وما اسمعنا وجيع

    احسن الله عزاء الجميع

    كان يتمدد هناك
    وطن فسيح
    وكان جدي وليا صالحا
    وله فيه ضريح
    وكنت اصلي عنده
    كي أستريح
    ******
    وكان لحد جدي مقاما يزار
    يتضرع بخشوع عنده
    نساء ورجال
    لاطفال مابين
    مريض وجريح
    ******
    ذُبحوهم كشاة وتشهدوا
    بترديد الشعار
    هالت امي عليها
    تراب ارض طاهره
    وكان ليلهاابي قائما
    ليصلي شعائره
    فغم عليه
    نواح وفحيح
    فمات و دارت
    علي الوطن الدائره
    ******
    ببراءة اطفال كنا
    منذ قديم الزمان
    نفرح بحجم قارة
    اسمها السودان
    فاستباحت المدا فع ارضنا
    وما سكت اللسان
    ******
    حمِلت اخواتنا سِفاحا
    من فيضان النجاسه
    فعُصبناهن و جُلبناهن للنخاسه
    فشمر عن ساعده القبيح
    من قبض فسادا
    ثمنا لخطل راي و سياسه

    http://poetrypoem.com/cgi-bin/index.pl?poemnumber=1065070&sitename=almagzoub&po...aypoem=t&item=poetry
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-01-2011, 08:33 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: محمد مصطفي مجذوب)

    Quote: الأخ كبر,
    مع عظيم احترامى لوجهة نظرك, لكنى لاأتفق معك فى هذه الجزئية.



    قلقو..حبابك يا صديق
    كتر خيرك على المرور..
    شكرا على احترام وجهة نظري و الإختلاف معها..و لكن..!

    الصفقة يا صديقي كانت كالآتي:
    ينحني نظام المؤتمر الوطني في وجه المطالب الأمريكية المتكالبة ( و امريكا هي من هندست نيفاشا و برتوكولات المناطق الثلاثة..و هي تعمل بمبدأ المال تلتو ولا كتلتو.. فهي ترغب في ان تضحي بجبال النوبة و النيل الأزرق في سبيل أن يستقل الجنوب حتى تتمكن من احراز نقطة في صراعها مع الصين)..في مقابل ذلك الإنحناء.. ان تسمح الإدارة الأمريكية لنظام المؤتمر في ادارة ازمة دارفور .. يعني يطلقوا ليهم ايديهم في دارفور..و الشواهد تؤكد ذلك..
    هذه الوضعية الشعب السوداني لا يريد أن يواجهها باي طريقة كانت..كل الفصائل السياسية و منظمات العمل المدني و الشعب السوداني الباقي صمت تماما حينما سحبت الحكومة وفد المفاوضات من الدوحة..و صمتت تماما تجاه المعارك و القتل المستمر في دارفور بعد انسحاب وفد الحكومة..يبقى كيف الناس شغالة بقضية دارفور و انو قضية دارفور بتهم اهل السوداني الباقي..هل يعني ذلك أن الشعب السوداني فوض المؤتمر الوطني ليحل المشكل (و الحل العسكري هو الذي بدأ الآن عمليا) بالطريقة التي تعجبه دون التدخل؟..

    مثلما عاني شعب الجنوب سنينا طويلة.. فان الإبدال حصل بالفعل..و سيكون شعب دارفور و بقية شعوب غرب السودان هي مواطني الدرجة الثانية و امرهم لا يهم اهل السودان من بعيد أو من قريب..!

    كتر خيرك يا صديقي..و نشوفك
    كبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-01-2011, 09:03 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)



    أيمن.. حبابك يا صديق
    كتر خيرك على المرور من هنا..


    Quote: اوقفتنى مقولتك أن هنالك من يقولون أن هذا النظام على سوءه قد يحفظ البلاد من التمزق!!!
    والحقيقة ان التمزق لم يعرف لنا دربا مثل دروبه التى فتحها الآن..


    بالطبع ، يا صديقي ، المقولة لا اتبناها و ليس لي زعم بان الجبهة الإسلامية هي الأقدر على حفظ ما تبقى من السودان من التمزق ، بالعكس الجبهة الإسلامية هي التي سوف تمحو عن الوجود حاجة اسمها السودان لو قررت الإستمرار.. ذكرت المقولة و هي صغية افتراضية ..و للأسف يا ايمن لازال بعض من اهل السودان يؤمن بها ..و كان الغرض من ذكرها مدخل للإجابات التي حوتها سلسلة السرد فيما بعد..

    Quote: .
    فألجنوب قد حسم أمره ومثله سيطالب اى صاحب حق بحقه طالما أن الظلم قد عشعش والسلاح والقهر
    والقتل هو اللغة التى يعرفها ولاة الأمر,,,


    الجبهة الإسلامية حينما استولت على حكم السودان في سنة 1989 كانت فكرتها أن قضية الجنوب سوف تحسم بالحل العسكري و كانت تمنى نفسها الإنتصار بعون الله..و لكنها مؤخرا جدا اكتشفت أن السلاح لن يحسم مشكلة الجنوب فكانت المفاوضات..و نفس الشئ سوف يحدث مع الأخرين في المستقبل.. سوف تذهب الجبهة الإسلامية في الخيار العسكري..و سوف تذعن في النهاية للمفاوضات التي تذهب بجزء اخر من السودان.. فهل يعي شعب السودان مثل هذه الحقائق؟..فان كانت الإجابة نعم.. عليه بحسم الجبهة الإسلامية فورا..و ان كانت الإجابة بلا.. فلا مجال للنقاش مع شعب لا يدري ما له و ما عليه..!

    Quote: هذا النظام هو أس بلائنا وأصل مصائبنا مهما تعامينا ومهما إدعينا الغباء ,, كل الحسابات
    تقود فى النهاية إلى أن مخططاته قد أفلتت من أيديه وصار يسير بقوة دفع خارجية وهو لا يعلم,,


    نعم النظام هو اس المشاكل..و كل نظام يسبب مشاكل في الوطن و مواطنيه ، هناك طرق معروفة لحسم الأمر..و الشعب السوداني كان يتباهى بانه مسقط الديكتاتوريات و مرسلها الى مذابل التأريخ.. لكن هذه الديكتاتورية الشعب السوداني عجز تماما في حسمها .. او لا يرغب في حسمها..
    اختلف معك في فكرة أن قوة الدفع الخارجية النظام لا يعلم عنها شئ.. بالعكس النظام يعلمها بأدق التفاصيل..و لكنه قرر في سبيل بقائه أن يجاري اللعبة..حتى لو ادى ذلك الى محو السودان عن الوجود.. فهل يدرك الشعب السوداني هذه الحقيقة؟.. اشك في ذلك كثيرا..!

    Quote: ما يحيرنى هو محاولات تبسيط الأمر وتفريق اللوم على الجميع
    والتعامل كأنما خيار إخوتنا الجنوبيين جاء بعد أن قاموا هم
    بما عليهم من إستحقاقات وكأنهم قاموا بما هو مطلوب منهم وحتى
    الأمس نسمع أصواتا عالية تنادى بالجهاد !!!ومن يشبههم بالسرطان
    ومن يتحدث عن إختلاف سحنتهم ودينهم وأخلاقهم وبعدها يصف حديثه بأنه
    حديث سلم وعدل وبعدها يتعجبون كيف سيحكمون دولتهم!!!!!


    اللوم يا صديقي يقع على مؤسسة النازية في السودان (شرحنا ذلك في خيطنا غرب السودان من الإستغلال الى الإستقلال)..و هذه المؤسسة لو حسبتها كويس ح تلقاها جبهة عريضة تشمل العديدين و العديدات..!
    اهل الجنوب دفعوا استحقاقات كثيرة يا ايمن..تخلف الإقليم تنمويا و لسنوات طويلة .. معاملة اهل الجنوب كمواطنين من الدرجة الثانية و لدهور من الزمان..و الضحايا في حرب استمر قرابة ربع القرن.. فهل هناك استحقاقات اكثر من هذه؟..و هل كل انظمة المؤسسة النازية في السودان المتعاقبة.. دفعت عشر ما دفعه اهل الجنوب ، حتى تدعي ديمومة حقها الإلهي في حكم السودان؟..


    Quote: هنيئا لهم حريتهم وهم يستحقونها بعد كل ما قاسوه من قتل وتدمير
    وتهميش وسرقة ثروات,,


    نعم ، معك نهنئ اهل جنوب السودان بالتحرر و الإنعتاق..و نتمنى لهم كل خير في استقلالهم..

    Quote: وسنرى ما تحمله لنا الأيام جزاء دفن رؤوسنا فى الرمال,,


    الأيام حبلى بالكثير الكثير يا صديقي.. نظام المؤتمر الوطني اليوم يساوم اهله بأن اهل السودان لم يعترضوا على زيادات الأسعار..و من خوفه كان النظام يعتقد أن الشعب سوف يثور في هذه الزيادات..!
    المأساة يا صديقي أن اهل السياسة في السودان يعتقدون بان الخرطوم هي طريق التغيير..و ان اهل الخرطوم اذا ثاروا على الحكومة فانها سوف تسقط..و هذا تغيير فوقي و سطحي ولا اظنه يلزم احد في المستقبل..
    ماحدث و يحدث في جنوب السودان ، هو طريق للتغيير دون العبور بالخرطوم..فالتغيير القادم لن تمر دروبه بالخرطوم ايضا..!

    كتر خيرك يا ايمن ..و نشوفك
    كبر

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-01-2011, 09:22 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)

    مدثر.زحبابك يا صديق
    كتر خيرك على المرور من هنا..

    Quote: قلت : و مثل تلك الحقائق لن تقوم معها دولة محترمة لها مكانها في المجتمع البشري العريض العريق
    و قلت : انما تديره ثلة من ذئاب المخابرات الأجنيبة المتعشطة لدماء المصالح حلالها و حرامها

    هل الدول المحترمة ترسل ذئاب مخابراتها المتعطشة للدماء ..........


    لم افهم بالضبط ما اردت ان تقوله.. معليش.. نحن بنكتب يا اخوي عين مغمضة و عين مفتحة من الجري و الطيران في سبيل لقمة العيش.. المهم..!

    الحقائق التي عنيتها ، كل عنوان جانبي من العناوين اعلاها يشكل حقيقة..و الإستمرار فيها بهذه الطريقة لن يؤدي الى قيام دولة محترمة لها كرامتها و عزتها..!

    الدول التي ارسلت مخابراتها المتعطشة للسودان ، لم تبهدل شعوبها.. مافي شعب بات فيه زول ولا زولة شبعان بالغلب و الظلم و الإضطهادمثلما يحدث في السودان..و تدخل مخابراتها بيتم باجازة الشعوب نفسها عبر مؤسساتها و بيكون تبرير ذلك حماية للمصالح العليا..و السودان يوم واحد ما ارسل ليهو ناس عشان تهدد مصالح اسرائيل بدعوى حماية مصلحة وطنية عليا ( فلنسميها الدفاع عن موارد النيل)..لكن في نفس الوكت ممكن يجرد التجريدات العسكرية الجبارة عشان يطلعوا حفلة ابادة جماعية في حق شعب من شعوب السودان..ولا الكلام ده ما سمعت بيهو يا مدثر؟..

    بالنسبة لمصادر الثروات التي ذكرتها فهنيئا لك و لأهل الجبهة الإسلامية.. لكن حقو تتذكر يا مدثر انو السودان الباقي ما ح يكون نيل ابيص و ازرق و مقرن النيليين و النيل.. السودان الباقي فيهو كردفان و دارفور و البجا و الأنقسنا و جبال النوبة.. و ديل لا بتجمعهم اسباب مثل تطبيق الشريعة الإسلامية ..او فرض اللغة العربية لغة واحدة..و لا الإنتماء للجبهة الإسلامية و غيرها من احزاب المؤسسة النازية في السودان..و كلها مناطق غنية بالثروات..و ممكن عادي تنط ليك النيليين و النيل ذاتو.. اها ح نعمل معاهم شنو؟..

    الثروات التي تذهب لرفاهية الجبهة الإسلامية و اهلها ليست هي ثروات يمكن أن تقيم وطن محترم..!
    كتر خيرك على المرور..
    البترول البيمرق في كردفان و يمشي حقو لناس مرتاحة في الخرطوم..ابارو ح تتحرق زي الماحاصل شي.. لأنو الظلم عمرو ما بيبني دولة..و انما العدل هو ما يبني الدولة..!

    كبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-01-2011, 10:58 AM

مدثر صديق
<aمدثر صديق
تاريخ التسجيل: 30-04-2010
مجموع المشاركات: 3164

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)

    الاخ كبر سلام مرة اخرى ...
    Quote: بالنسبة لمصادر الثروات التي ذكرتها فهنيئا لك و لأهل الجبهة الإسلامية.. لكن حقو تتذكر يا مدثر انو السودان الباقي ما ح يكون نيل ابيص و ازرق و مقرن النيليين و النيل.. السودان الباقي فيهو كردفان و دارفور و البجا و الأنقسنا و جبال النوبة..

    مصادر الثروة دي ما اظنها خاصة بي او بي اهل الجبهة الاسلامية فهي ثروة لكل الناس ...النيل ده ممكن يجرو منوا انبوب لى بورتسودان و للابيض و لى كل مناطق السودان ....
    Quote: و ديل لا بتجمعهم اسباب مثل تطبيق الشريعة الإسلامية ..او فرض اللغة العربية لغة واحدة..و لا الإنتماء للجبهة الإسلامية و غيرها من احزاب المؤسسة النازية في السودان.

    ما اظنك بتختلف معاي انو الاغلبية في السودان مسلمين ...و انو الاحزاب الكبيرة (حسب انتخابات 86 ) برنامجها يعتمد على الدين الاسلامي ..مع الاحتفاظ لحق كثير من السودانيين في عدم رغبتهم في الاسلام السياسي ...
    اما اللغة العربية فكما اعتقد انها الان لغة التخاطب لغالبية شعوب السودان ...فما شائف انا مشكلة انها تكون لغة اجبارية في النظام التعليمي ...او تكون لغة الموسسات الحكومية او غيرها ...
    Quote: البترول البيمرق في كردفان و يمشي حقو لناس مرتاحة في الخرطوم..ابارو ح تتحرق زي الماحاصل شي.. لأنو الظلم عمرو ما بيبني دولة..و انما العدل هو ما يبني الدولة..!

    والله يا اخ كبر ما اظن انا بتفق مع في الكلام ده نهائي ....لانو انا ساكن في السودان و ما حصل هاجرت منو و عارف انو بلدنا دي ما فيها افضل مع الحلول التفاوضية ...انظر لى قضية الجنوب كم و خمسين سنة حرب ما وقفت الحرب الا بالاتفاق ...حرق الابار و العمل المسلح الضرر الاكبر منو بقع على الضعفاء اولا و ضررو الاكبر على الاجيال الجاية....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-01-2011, 08:16 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: مدثر صديق)


    ول ابا مازن.. حبابك يا صديقي
    لينا طولة يا مازن..
    كتر خيرك على السلام..و المرور من هنا..


    Quote: سؤالى هو ما هى اسوأ الفروض و لماذا كل هذا ؟


    اسوأ الفروض يا مازن يتكون من شقين:

    الشق الأول: ان يستمر نظام الجبهة الإسلامية خلال العشر سنوات القادمات..و فيها سيحرص على الإستمرار في القهر و الحل العسكري خصوصا تجاه دارفور و جبال النوبة و الأنقسنا و البجا.. لأنه لازال يحلم بان الحلول العسكرية قد تحسم قضية التنوع في السودان و بالتالي فرض هوية واحدة هي الهوية العربية الإسلامية..

    الشق الثاني: أن يحدث تغيير جزئي فوقي .. مثلا أن تسقط حكومة الجبهة الإسلامية في الخرطوم..و خطورة هذا الشق أن البديل القادم ستهيمن عليه مؤسسة النازية السودانية..و تواصل نفس نهج الجبهة الإسلامية و لكن بصورة مخففة قليلا.. فاحزاب مثل الإتحادي الديموقراطي لازال يراودها حلم الجمهورية الرئاسية الإسلامية..و احزاب مثل الأمة.. لازال يراودها نموذج دولة المدينة الإسلامية.. اما اليسار فكل منظوماته عاجزة تماما و لن يكون لها دور كبير..و حتى و لو تسـنى لها قيادة الأمور.. فالمنظومة البعثية و القومية العربية هي جبهة اسلامية باللفة.. و سوف تكرر نفس السناريو بحذافيره..المنظومات التي تنطلق من ارضية ماركسية..فهي بؤر انظمة شمولية لا تؤمن بالآخر..و انما تؤمن بمشروعها الذاتي و في هذا تتساوى مع الجبهة الإسلامية..!

    اما لماذا حدث و يحدث كل ذلك ، لأن الهيمنة في السودان هي هيمنة المؤسسة النازية و هذه بالرغم من تنويعاتها الكثيرة الإ انها لا تعترف بالآخر الثقافي و الإثني و الإجتماعي و الديني ..و انما همها ان تكون في مقالد الأمور..و هذه حقيقة يحتاج شعب السودان (خصوصا ناس الأقاليم الطرفية) حقبة ليستوعبها..!

    و لكن بالرغم من قتامة الصورة الإ ان هناك بصيص امل.. قد لا يقبله الناس اليوم و لكنه سيكون واقعا غدا..و هو أن يكون التغيير القادم من خارج الخرطوم تماما..و مثل هذا التغيير له ادواته الجاهزة الآن..و يمكنه أن يحدث الفرق و فرض شروط جديدة للتعايش و الوجود المشترك.. أو التفكيك النهائي للسودان.. على طريقة المثل .. كل قرد يطلع شدرتو..!

    كتر خيرك يا مازن و نشوفك طوالي يا صديقي..

    كبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-01-2011, 08:29 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)

    صديقي الفاتح..حبابك
    هبي نيو اٍير..و كل سنة و انت طيب..
    كتر خيرك على المرور من هنا..


    Quote: لسوء الحظ نحن في السودان قيل( نهوى اوطانا)، لم يمن الله علينا بقادة في قامة المهاتما غاندي وإيمانه بالوطن، وإبتلانا بقادة لا يهمهم سوى ترسيخ حكمهم ولو على حساب أشلاء الوطن. أتفهم تماما دعوة الجنوبيون للإنفصال، واتفق معك أن إنفصال الجنوب - وفقا لنظرية احجار الدومينو - سيؤدي إلى دعوات إنفصال مماثلة في جبال النوبة وكذلك في دارفور .
    إذا حدث مثل هذا السيناريو – وهو ليس مستبعدا - ، فإن الذين يفركون اياديهم فرحا بإنفصال الجنوب ساعتها سوف لن يتبقى لهم من السودان الوطن القارة شيئا سوى " مثلث حمدي!".


    ابدا يا صديقي ما حدث و يحدث في السودان ليس هو تدبير اقدار و قوى غيبية لا يستطيع الإنسان مجابهتها، و انما هو من تدبير البشر السوداني ..و فالمؤسسة النازية في السودان ، كمؤسسة تهوي الهيمنة المستمرة ليست هي نتاج صدفة قدرية..و انما هي نتاج تدبير ذكي و تخطيط.. يرجع الى فكرة البعض بحقهم الطبيعي في وراثة المستعمر و ادارة الدولة بعد خروجه..مثل هكذا مؤسسة كانت تعمل و تستغل كل امكانيات الدولة في السودان لتمرر وجودها وهو بطبعه وجود الهيمنة المستمر..فان قالها عمر البشير بداية هذا العام بأنه سيفرض اللغة العربية و الشريعة الإسلامية.. فلقد سبقه من صاغوا وجدان الشعب السوداني اغنيات يفرض سماعها على الكافة من شاكلة (و الى العرب تنسب الفطن..كما غناها العطبراوي)و غيرها من النماذج التي ظلت طوال السبعين سنة الماضية تكرس لأن يكون السودان طريق لإتجاه واحد..!

    الدعوات لإستقلال اقاليم اخرى..لها مبرراتها ..و للأسف الواقع السوداني كل صبج جديد يكرس لهذه المبررات..و يعجل بها ..فهي نظرة قاصرة للأمور لو اصر البعض أن التنوع الإثني و الثقافي في السودان سيذهب بذهاب الجنوب..و هي نظرة قاصرة لو اصر البعض على ان حل قضايا السودان الباقي سيكون عبر التسويات الفوقية و الترضيات و المساومات العابرة..!

    استقلال الجنوب هو درس لكل اهل السودان ..و هو تحدي كبير للغاية.. يا اما ان يكونوا شعوبا لها كرامتها و عزتها..و يا اما ان يكونوا شعوبا تستهوي الذلة و المرمطة..و حينها لا داعي للتباكي على اي جرح قادم..!!

    كتر خيرك يا الفاتح..و نشوفك طوالي..

    كبر

    (عدل بواسطة Kabar on 12-01-2011, 10:05 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-01-2011, 08:42 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)

    صديقي العزيز البحيراوي..حبابك
    كل سنة و انت طيب يا صديقي..
    كتر خيرك على المرور من هنا..


    Quote: تحياتي - شكراً كبر علي نهش ما تبقى من ذاكرتنا المأزومة . فإلي وقت قريب كانت كافة وسائل إعلام تنظيم الجبهة القومية الإسلامية يحذرنا أيما حذر من التدخل الأجنبي بل ونخرج المسيرات الهادرة محذرين من مغبة التدخل الأجنبي من أي طرف من قوى السودان التي كانت في الواجهة . وربما يكون عدد من أعضاء المنبر قد اصابهم شى من الجراح المادية في يوم من الأيام في إحدى تلك المسيرات.وتقادمت السنوات فإذا بنا نغرق في بحر التدخل الأجنبي من كل جانب . لكن لا أحد يهتز له رمش خجلاً من قبل من كان يعتبر مجرد التواصل مع الآخر كفر صريح وخيانة وطنية . ولم يعد التدخل الأجنبي سبة يخجل منها من أوردنا هذا الواقع الأليم.



    انا ازعم يا صديقي أن بقاء الجبهة الإسلامية ولأمد طويل في الحكم.. ليس بكونها بنت نظام قمعي قوي للغاية و يستأسد على شعوبه، و انما بقائها أننا لم نحسن قراءتها حتى نستوعب طريقة تفكيرها و بالتالي مواجهتها..!

    شفت البراغماتية يا البحيراوي.. يمين بالله ناسها النجروها في ذات انفسهم ما ح يقدروا يستوعبوا المدى الذي وصلت اليه الجبهة الإسلامية..!

    انه فقه التقية يا صديقي ..و المدارة وقت الضعف..و المفاصحة وقت الشدة..و الكر و الفر المتواصل..
    و ما يثير الشكوك.. أن الشعب السوداني اليوم عن بكرة ابيه ممكن يقول ليك البتسوي فيهو الجبهة الإسلامية لا اسلام ولا صلة له بالإسلام..و ممكن يقول ليك فعائلها لا اخلاق ولا صلة لها بالأخلاق..و ممكن يقول ليك ده شغل مجانين رسمي محتاجين العلاج.. لكن كل ذلك مجرد خواطر و قولات لا يصحبها فعل ناجز..!

    اليومين ديل المؤتمر الوطني يجابه باسئلة داخلية شرسة من شاكلة اولادنا المساكين الماتوا في الجنوب ماتوا في سبيل شنو؟..و فقه الحور العين ..و امريكا دنا عذابها..و غيرها من الإكليشهيات كلها اصبحت مدار اسئلة شرسة..!

    و ما تستبعد بكرة ممكن يقولوا ليك والله الحور العين سوقهن فتح في دارفور..!
    لأنهم عارفين حقيقة واحدة أن الشعب السوداني يفكر بقلبه اكثر من التفكير بعقله.. عشان كده هم لسع عندهم القدرة على اللعب..و لكنه لن يكون لزمن طويل..!

    اي تغيير قادم لا يبدأ من خارج الخرطوم.. فلن يكتب له النجاح و انما سيكون اعادة انتاج للأزمة..
    كتر خيرك يا البحيراوي..و نشوفك تاني..

    كبر

    (عدل بواسطة Kabar on 12-01-2011, 10:08 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-01-2011, 08:55 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)

    محمد مصطفى مجذوب..حبابك يا صديق
    كتر خيرك على المرور من هنا..



    Quote: الاخ كبر
    تحياتي وتقديري
    كتبت فنكأت جرحا ينزف
    لا شك إن مايجري حاليا هو اول قطر
    واهل الانقاذ أول كافر به وعندهم فيه من العلم ما ليس عند غيرهم
    قلت اخي كبر فاعملت مبضعا نخر حتي العظم
    وقديما قالت العرب قَطَعَتْ جَهِيْزَةُ قَوْلَ كُلِّ خَطِيْبٍ

    اخي كبر
    سبق ان قدمنا فروض عزاء للجميع فبكينا وابكينا وما اسمعنا وجيع



    اهل الإنقاذ يا صديقي بيلعبوا سياسة صاح..و عارفين انهم حكموا شعب هامل..كلمة كلمتين ممكن الشعب عن بكرة ابيه ينتحب من الجزع..عشان كده يا اخوي هم عارفين البيهم و العليهم..
    اليوم لا يوجد حرص من المؤتمر الوطني على ما يسمى بالمصلحة الوطنية..و انما يوجد حرص على المصلحة الذاتية..و هذه عندهم.. ان يبقوا في الحكم.. لأن ذهابهم يعني محاسبتهم و سحلهم و تقطيع اوصالهم و جر جثثهم في الطرقات..!

    بالنسبة لفروض العزاء.. هي جميلة يا صديقي..و لكن للأسف هي ما تحتاجه الجبهة الإسلامية مما يحتاجه اهل السودان.. فطالما الأمر بكاء و سرد للمواجع.. مش مهم..و صدقني الجبهة الإسلامية الليلة ممكن توفر مليون منفذ للشعب السوداني عشان يبكي.. لكن يبكي بس..و ما يشغل عقلو .. لأنو تشغيل العقل هو البجيب ليهم الهوا البارد.. عشان كده..كلما نحن ، كشعب بكينا، هم ممكن يجوا يجاملونا..و يباهونا ببكية دكتور نافع على نافع اياها.. يعني ما ياهو زول زي نافع بكى و جعر معاكم تاني دايرين شنو..و هكذا..!


    في اعتقادي من اولويات الشعب السوداني الآن ليس البكاء على الجنوب .. فالجنوب امره محسوم..و لكن ماذا عن ما تبقى من وطن؟.. هل نحن ، كشعب سوداني ، مؤهلين أن نشارك فيه و نصنع قراره و ننتمى اليه ، ام نترك كل تلك الأسئلة المالحة للجبهة الإسلامية لكي تجيب عليها وفق هواها؟..هذا هو المحك..!

    كتر خيرك يا مصطفى على القصيدة الجميلة..و نشوفك طوالي..


    كبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-01-2011, 08:56 AM

Mahir Mohammed Salih

تاريخ التسجيل: 08-02-2008
مجموع المشاركات: 1450

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)

    أخى كبر ،، تحليل عميق جداَ لمجمل ما يحدث وما سيحدث فى وطنى ،، شكرا َ لك .

    ولكن لدى تحفظ فى هذه الجزيئية :
    Quote: البلد التي يبيع فيها اهل النظام شرف امهاتهم قبل شرف وطنهم و تأريخه ، فمثل هكذا بلد لا مستقبل فيها ، و عملاء النظام لا يهمهم ذلك كثيرا بقدر ما يهمهم اكثر أن يبيعوا و يبيعوا ما تيسر لهم من هذا الوطن حتى يضمنوا سلامتهم الشخصية ..!
    المخابرات


    لك التحية ،،

    ماهر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-01-2011, 09:43 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Mahir Mohammed Salih)

    مدثر..حبابك يا صديق
    كتر خيرك على المرور و المثابرة..

    ولو غلطنا عليك في حاجة كلمنا عشان نعتذر..و جميل جدا أن نختلف باحترام..

    و بعد..

    Quote: مصادر الثروة دي ما اظنها خاصة بي او بي اهل الجبهة الاسلامية فهي ثروة لكل الناس ...النيل ده ممكن يجرو منوا انبوب لى بورتسودان و للابيض و لى كل مناطق السودان ....


    نعم قد تكون مصادر الثروة ليس خاصتك لوحدك..و لكنها خاصة باهل الجبهة الإسلامية..و عشان تتأكد من كلامي ده.. اليك الحقائق التالية:
    اولا : صناعة البترول في جنوب كردفان قامت على اغتصاب اراضي بعض الأهالي هناك من غير تعويض ولا حتى بدائل توطين كما حدث لأهلنا ناس حلفا دغيم..ولا اهلنا المناصير ناس سد مروي..و يبقى ان تمرق النصيحة ليه اراضي بعض السودانيين بيتم انتزاعها منهم بدعوى المصلحة العامة..و البعض بيتم تعويضه و البعض لأ؟

    ثانيا: في الدستور الإنتقالي.. هناك بند بيقول بحق جنوب كردفان و المسيرية و الدينكا نقوك..و لغاية اليوم النسبة دي لم تدفع..احتمال يكون دفعوها للمسيرية الغشامى الطرش ( بالمناسبة انا مسيري يا مدثر) في شكل اسلحة عشان يدمروا بيها ذاتهم اكثر من تدمير الأخرين..و اسألك مشروع الجزيرة ده كان بيشكل العمود الفقري لإقتصاد السودان لعشرات السنين.. حصل حكومة سلحت اهلنا الحلاويين و اللحويين العركيين باسلحة عشان يمحو بيها ذاتهم؟..

    اما حلمك عن انبوب النيل.. و الله حلم جميل يا مدثر..و زمان كنت مشغول بتأريخ الحركات ( الإنقلابات) التي قامت في عهد جعفر نميري..و اغلبيتها مشاركين فيها ناس من غرب السودان..اها كلما يحصل انقلاب.. بعد اسبوع نميري يكون حفر ليهو كم حفير في كردفان و دارفور لأنو مفتكر الموضوع موضوع عطش.. اها مرة عندي عمي انقلابي..قلت ليهو انا لو من النميري.. احفر ترعة من النيل الأبيض لغاية حدود تشاد.. عشان تشربوا و تسقوا بهائكم و تاني ما في زول ح يقول احم.. ضحك عمي..و قال لي هو نميري لو كان بيفكر كده قال ليك كنا عملنا الجعجعة دي..!

    النيل مش موية بس يا مدثر النيل مصدر اساسي للتنمية ..و قدامك مصر دي.. بالنيل بس سوت ليها سمعة مع العالم..لكن..!
    النيل ما عاد سوداني يا صديقي..و بكرة دولة الجنوب ح تعمل ارضي باعتبارها دولة جوار للمنبع..و الأمريكان يشيلو الموية من قدمانا و يسقوا بيها مشاريع الإستصلاح الزراعي في اسرائيل.. باقي ليك فضل لينا حاجة؟.. لا اظن..!


    Quote: ما اظنك بتختلف معاي انو الاغلبية في السودان مسلمين ...و انو الاحزاب الكبيرة (حسب انتخابات 86 ) برنامجها يعتمد على الدين الاسلامي ..مع الاحتفاظ لحق كثير من السودانيين في عدم رغبتهم في الاسلام السياسي ...
    اما اللغة العربية فكما اعتقد انها الان لغة التخاطب لغالبية شعوب السودان ...فما شائف انا مشكلة انها تكون لغة اجبارية في النظام التعليمي ...او تكون لغة الموسسات الحكومية او غيرها ...



    نعم الأغلبية مسلمين يا مدثر.. لكن الدولة حادثة بشرية عابرة و هي شخصية اعتبارية..يعني باقي ليك نحن نبقى مسلمين و بقرنا مسلمات و دولتنا اسلامية عشان الغالبية مسلمة؟..السودان بعد استقلال الجنوب سيظل ارض التنوع..و لأن الإسلام في السودان درجات ( مسلمين درجة اولى من حقهم الرفاهية..و مسلمين درجة تانية من حقهم اللعنة و الإبادة الجماعية و اغتصاب بناتهم..) فحقو نكون واقعيين.. مسلمي السودان ليسوا في طهر و تجرد مسلمي العهد الأول عشان يقيموا دولة العدل و المساواة..كلهم منافقين ساكت.. عشان كده حقو نبعد الدين عن الدولة تماما..!

    الأحزاب الكبيرة هي تنويعات على الإسلام السياسي الذي ترفضه ضمنا..و في جوهرها هي منظومة نازية سودانية لا تؤمن الإ بذاتها.. عشان كده بتسعى للهيمنة و الإستعلاء..فهي ان طارت او ركت ياها جبهة اسلامية باللفة..و دي السقطت حجرنا و غطستنا في الدرك السحيق..!

    اما سيادة اللغة العربية..ليه تكون اجبارية؟ هل ، لأنو في شوية ناس عندها حنين لجذورها العربية و دايرة تفرض رؤيتها..؟.. اديك مثل بسيط دولة الهند..و لو قدرت تتحصل على عملتها الروبية شوفها و اقراها أو خلي زول يفسر ليك الكلام المكتوب فيها.. فالعملة ممكن تجد فيها لغات اقاليم كتيرة في الهند..و مافي فرض لغة واحدة أو تفوق لغة على لغة..و السياسة التعلمية هناك..مسئولية الأقااليم و المقاطعات.. يعني مدراس المحس تدرس بالمحسي لغاية الثانوي العالي..و مدارس البجا تدرس بالبجاوي..و النوبة في الجبال تدرس بلغة النوبة هناك..و الفور و الأنقسنايعلموا اطفالهم بلغاتهم..و المسيرية يدرسوا بلهجة قضاعة بن يكرب قدس الله سره..و هكذا.. فهل هناك مشكلة؟.. التنوع الموجود في الهند لم يقعدها بان تكون سادس دولة تمتلك قنبلة ذرية..و لم يقعدها ان تطلق اقمار صناعية.. فالتنوع يحتاج الإحترام مش الرفض و الإصرار على اعادة الصياغة وفق قالب واحد..!


    Quote: والله يا اخ كبر ما اظن انا بتفق مع في الكلام ده نهائي ....لانو انا ساكن في السودان و ما حصل هاجرت منو و عارف انو بلدنا دي ما فيها افضل مع الحلول التفاوضية ...انظر لى قضية الجنوب كم و خمسين سنة حرب ما وقفت الحرب الا بالاتفاق ...حرق الابار و العمل المسلح الضرر الاكبر منو بقع على الضعفاء اولا و ضررو الاكبر على الاجيال الجاية....


    لا اعتقد أن في الهجرة عيب..و لو كان فيها عيب ما كان الرسول الكريم صلى الله عليه و سلم امر صحبه بالهجرة الى الحبشة..فلا اعتقد أن الهجرة عن السودان هي مسبة..ولا قصدك نحن المهاجرين نجيب لينا رسول تاني و نقول ليكم اهو امرنا بالهجرة؟.. بالعكس الهجرة بتفتح مداركك و بتخليك بتفكر بذهنية مفتوحة و بتخلق فيك قدرة على التسامح.. اما البقاء في السودان فهو بالجد مشكلة في ناحية الخبرات و بناء المدارك.. لأنو ممكن تكون عايش في حلة صغيرة جنب الخرطوم..و عمرك ما شفت آفات الإبادة الجماعية و جرائم الحرب و الجرائم ضد الإنسانية..و لمن يقولوا ليك حصلت ح تقعد تغالط بانها ما حصلت لأنو في تجربتك غير موجودة..!

    قبل تلاتة يوم لو سمعت يا مدثر في قبيلة في السودان اسمها المسيرية خاضت حرب مع قبيلة تانية اسمها الدينكانقوك..و الناس الماتت من الطرفين هم اهلي دم و لحم..و لم يحدث موت بين القبيلتين طيلة وجودهما المشترك بقدر الموت الذي حدث بعد حدوث صناعة البترول..و يبقى السؤال الناس البتموت هناك دي ماها بشر ولا شنو يعني؟..و هل حصل قامت مجموعات من الشعب السوداني و مشت ظاهرت سلميا و قعدت في التراب بين الطرفين عشان يحموهم من الموت؟..

    الموت الحاصل هناك بسبب صناعة البترول..و لو الشعب السوداني صحيح شعب غير منافق و جادي.. اليمشي هناك و يوقف الموت بين الطرفين..اما اذا الشعب السوداني ما قادر يضحى و يتحمل المشاق.. فلا داعي لوجود صناعة البترول..و تدمير صناعة البترول سيحفظ وجود القبائل في المنطقة..!
    خلاصة الأمر.. صناعة البترول بتهم المؤتمر الوطني و الحركة الشعبية..و الإتنين ما شغالين بالبسطاء هناك..فكرة انو نحن نموت هناك سمبلا عشان البترول يستمر في التدفق و يكسب منو نفر نفرين في البعيد البعيد( في الخرطوم أو في جوبا ..ما فارقة تب).. فكرة ذي دي ما ما بتنفع معانا..!

    البندقية التي يوجهها غشيم من غشماء المسيرية في صدر واحد من دينكا نقوك.. اولى بها أن تتجه نحو صناعة البترول..و منها سوف يجبر الجميع على التفاوض العادل..!

    كتر خيرك يا مدثر..و نشوفك تاني..

    كبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-01-2011, 09:48 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)

    ماهر..حبابك يا صديق
    كتر خيرك على المرور من هنا..

    Quote: ولكن لدى تحفظ فى هذه الجزيئية :


    التحفظ محفوظ يا صديق..



    و دمت..

    كبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-01-2011, 10:00 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)



    الخاتمة:
    و كيف يبدو الحل؟

    استقلال الجنوب درس لكل اهل السودان ، و امامهم بعض السبل لتلافي الصدمة و استيعاب الدرس بصورة ايجابية ..

    اولا: تفكيك السودان تماما و السماح باستقلال الأقاليم الأخرى التي لا ترغب العيش تحت مظلة سودان الجبهة الإسلامية ، و هو سودان الإستعلاء في حق المواطن ، و الإنبطاح تحت حذاء المخابرات الأجنبية.

    ثانيا: اذا لم يرى اهل السودان المتبقى القدرة على تفكيك الدويلة الى أجزاء ، فعليهم أن يعملوا بوعي لتنقية البيئة المحيطة بالسودان الآن ، و طرد الجيوش و جيوش المخابرات التي تعربد فيه يمينا و يسارا ، و ان يعيدوا للسودان استقلاله الحقيقي الذي يمكنه من الإمساك بادارة اموره الخاصة و تسوية كل المظالم داخليا.

    ثالثا: ان كان اهل السودان فعلا يؤمنون بقيم الوطن و الوطنية ، فهذه هي اللحظات التي تتجلى فيها ضرورة نفض الغبار عن تلك القيم. و ان وعى اهل السودان ان وطنهم اصبح نهب للمصالح الأجنبية عن طريق العملاء المحليين ( الجبهة الإسلامية مثلا) ، فهنا ليس امام اهل السودان الإ استخدام الية العنف الخلاق ، و بالتالي ضرب تلك المصالح و اهلها. و ذلك سيكلف الكثير و لكنه لن يكون اكثر مما ضاع.




    و دمتم..


    كبر

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-01-2011, 07:22 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)


    اهدي هذه الخواطر.. الى العم عبد الرحيم مهدي الهادي ( شقيق مصطفى مهدي الهادي)..و انا اذكرحينما كنت اعمل بمكتب استاذنا الجليل توفيق عبد المجيد سليمان ( لورد)..دارت بيينا بعض الخواطر عن السودان..و كنت مهموما بالخروج عن السودان.. فذهبنا ذات مرة نتجول تحت عمارة ابو العلا ( و كان فيها مكتبنا) و شربنا الشاي و اشترينا الفول المدمس ، فقال لي عم عبد الرحيم هذا .. انظر حولك .ز ماذا ترى ؟ .. قلت أرى أن الخرطوم ، و هي صرة السودان ، تديرها بشر لا علاقة لها بالسودان ( هذا القول سنة 1998 و منشور الفتح المبين الذي جلبه صديقنا كوستاي سنة 2011)..استغرب عمنا عبد الرحيم .زو قال المهم..امشي بره السودان و تعال بعد خمسين سنة .. ح تلقى نفس الجنوبي قاعد يبيع البنطالين تحت العمارات..و نفس ست الفول المدمس قاعدة تبيع الفول و التسالي..!!
    و قلت حينها، التغيير سنة الحياة.. فهل صدقت..؟

    و الى عمنا صلاح عبد العال مبروك..و الذي جمعتني به ظروف العمل..و انا اتهيب أن اكون وكيل لسوداني كان عضو في مجلس قيادة مايو 1969..و كان الرجل ينشئ تنظيما لتدشين الطريق الى عودة جعفر نميري..و بالرغم أن صلاح هذا قد تجرد من صناعة القرار السوداني ، الإ ان السنوات اكسبته حبا لوطن اسمه السودان ( طبعا الكثيرون و الكثيرات عندهم رأي في الرائد صلاح عبد العال مبروك..و انا ذاتي عندي رأي فيه بصفته مشارك في صنع القرار ذات يوما ما في ما يسمى بالسودان)..و هكذا هي حال السودانيين و السودانيات.. حينما يكون في مكان صناعة القرار هم شئ..و حينما يكونون خارج الدائرة هم شيئا اخر تماما..!!




    كبر



                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-01-2011, 07:25 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)




    مخالب القط و ما اكثرها:



    بعض الشخصيات اتاحت لها ظروف السودان ان تلعب دورا اكبر من احجامها الطبيعية ، و سوف يتجاهل الشعب السوداني اليوم الدور المشبوه الذي ظلت تلعبه بعض الشخصيات الأجنبية باخلاص ما بعده اخلاص..و حينما يفيق السودانييون و السودانيات من جدلية المراثي اياها ، وقتها لن يجدوا هناك وطن ينتظرهم لكي يعودوا و يتجابدوا فيه.. بالعكس سيجدون هناك صفوف الأجانب و التي كل منها يسوق الإنبطاح له و السماح بتمرير اجندته وفقا مصالحه الخاصة..

    كنت و لزمن طويل اتساءل لماذا يتكالب الرئيس السابق لجنوب افريقيا، ثاو امبيكي ، بصورة مرعبة تجاه التدخل في امور السودان ، حتى باتت صحف الخرطوم تحرص على نشر تعليقاته و تعليقات اسكوت جوناثان قريشن ، اكثر من حرصها على نشر تصريحات اهل الحكم في الدولة السودانية؟.. هل لأن الرجل مفوض من قبل الإتحاد الأفريقي؟.. هل لأن الرجل يروج لضرورة الوحدة الأفريقية و الحفاظ على الأقطار الأفريقية بحدودها التي تركها المستعمر؟.. ام هل الرجل قابض من سلطة الإنقاذ؟..

    كبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-01-2011, 07:27 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)


    جنوب افريقيا ننظر لها ، كأفارقة ، باكبار و انها دولة تجاوزت ماضيها البشع و دخلت في مرحلة البناء و التعمير..و هي تسعى أن تنال لها موطئ قدم بين دول العالم كافة.. و كل ذلك مشروع و مقدر ، و لكن الذي يثير التساؤل أن جنوب افريقيا رضيت عنها القوى الدولية العظمى و باتت تخلق لها الأدوار من عدم ، و قد يكون كل ذلك سلوك من بعض القوى الدولية العظمى ، خصوصا دول الغرب ، للتكفير عن السيئات التي حدثت ابان حقبة الأبارتيد في جنوب افريقيا في الزمن السابق.. فالدولة الآن بقدرة قادر ادخلت في زمرة نادي الكبار من شاكلة مجموعة العشرين ، وهي مجموعة لمن لا يعرفها تسعى لتكريس هيمنة الغرب الإقتصادية و اعادة الإستعمار بصورة حديثة للغاية ..و جنوب افريقيا نالت شرف اول دولة منظمة لمنافسات كأس العالم في القارة الأفريقية المكلومة، و غيرها من الأشياء التي قد لا تعني اهل السودان كثيرا..!

    صارت جنوب افريقيا قوة اقتصادية عظيمة ، و لأن هذا العالم اصبح لا يؤمن بمجانية الأشياء ، فان العطايا التي منحت لجنوب افريقيا كدولة ، لم تكن مجانية و انما كانت لها اثمانها ، و من ضمن تلك الأثمان أن تلعب الدولة دورا قذرا في القارة الأفريقية ، و ذلك تمريرا لأجندة الكبار في المجتمع الدولي..!


    كبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-01-2011, 07:30 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)




    كثيرون و كثيرات من اهل السودان سيسألون انفسهم لماذا تكالب جنوب افريقيا و رئيسها السابق ثاو امبيكي و الإنغماس في الشأن السوداني بصورة مزعجة للغاية..؟؟

    دخلت جنوب افريقيا ، و رئيسها السابق امبيكي في الشأن السودان ليس من اجل مصالح السودان ، و انما من اجل المصالح الذاتية لتلك الدولة و اهلها..!

    دخلت جنوب افريقيا في علاقة مع السودان في سنة 1994 ، و هي لم تكمل عشر سنوات منذ اعلانها كدولة افريقية مستقلة ، و اذا كان اهل السودان لا يرغبون في اعادة ذلك التأريخ و تأمله ، فانهم حتما سيدفعون الى ذلك دفعا حينما يعلمون أن المخالب من وقت مبكر بدأت تنهش لحم السودان و تسعى لهلاكه و تقسيمه .. فجنوب افريقيا دخلت السودان بفهم محدد بأنه الدولة الوحيدة التي يمكن لها أن تسحب البساط من تحت اقدامها و تسلبها الكثير الكثير..و في نفس الوقت.. جنوب افريقيا دخلت السودان في وقت كانت فيه الولايات المتحدة الأمريكية تسكب دموع الحسرة عن ذهاب مصالحها في السودان ، و انها فقدت أيتها مدخل الى السودان ، و بالطبع ازعجها كثيرا توجه السودان الى الصين و الإستعانة بها..!

    و دخول جنوب افريقية الى السودان ، للحد الذي جعل رئيسها السابق يتكالب بصورة محمومة تجاه السودان ، لم يكن هو دخول مجاني من اجل سواد عيون الأخوة الأفريقية و ما شاكلها من الكلشيهات ..و انما كان بغرض توطيد اقدامها ، و هذا يعني فتح السكة للولايات المتحدة الأمريكية لتلعب دور في السودان و الذي اتى اكله في اتفاقية نيفاشا 2005 و الذي بدوره يقود الى التقسيم الأول للسودان ( لأن هناك تقسيمات قادمة)..!

    كبر


    (عدل بواسطة Kabar on 14-01-2011, 07:30 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-01-2011, 07:35 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)



    قبل سنتين أو ثلاثة ، ارسلت جنوب افريقيا بعثة اسمها ( ارسالية الإستثمار في السودان)..و هذه البعثة جاءت بعد أن وطنت جنوب افريقيا موطن لأقدامها و قامت بتهيئة مسرح الأحداث لأداء ادوارها المشبوهة.. تلك الأرسالية كانت باشراف الدولة في جنوب افريقيا ، و كان قوامها العشرون شركة من شركات القطاعين العام و الخاص .. و شملت مجالات مثل الزراعة ، التعدين ، الطاقة ، البنيات التحتية ، التنمية و الإدارة ، المعلومات و التكنولوجيا ، الإتصالات ، تنقية المياه و امدادها ، الغابات ، و الإستشارات / الخدمات المالية..و جوانب اخرى مخفية عن عيون العامة من امثالنا ، بعضها يصل لدرجة استراتيجيا المعلوماتية و غيرها من الأنشطة الإستخبارية ..ولأن اهل السودان كانوا مشغولون بحروب دارفور وغيرها من المشاغل الكثيرة فلم يفكر احد في القط الذي اوغل مخالبه في جسد المصالح السودانية ..

    تلك الأرسالية كانت تركز كثيرا في جنوب السودان ، و اهلها كانوا يدركون جيدا أن جنوب السودان سوف يذهب في يوم ما امام اعين اهل السودان و لن يستطيع أن يقول احد منهم بغم ..!

    بيد أن الأمر ، امر ارسالية جنوب افريقيا للإستثمار ، لم يكتفى فقط بالجنوب مكان المستقبل الواعد لمصالحها ، و انما امتد لكل بقاع السودان..!!
    و اليوم شركات الإتصالات في السودان ثلاثة .. سوداني السودانية ، و زين الكويتية ، و ام تي اٍن و هي من جنوب افريقيا..!


    فان كان الطيبون و الطيبات من اهل السودان يعتقدون جيدا في براءة دور جنوب افريقيا ، فعليهم أن يعيدوا التفكير اكثر من مرة..و هذه واحدة من مخالب القط التي اختطفت سودان السنوات الأخيرة..و ان كان اهل السودان يشكون من ان الجبهة الإسلامية قد اذاقتهم الويل في حياتهم اليومية ، فعليهم أن يعيدوا تعريف الويل ، ليشمل العمالة التي بصمت و تبصم كل يوم في عملية اختطاف السودان ، مفصلا أو موحدا..!



    كبر

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-01-2011, 07:43 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)



    نواصل لاحقا.. تحت العناوين التالية:

    و فرنسا ، هل اخرجت اثقالها؟:

    مصر المؤمنة: نؤوم الضحأ اياها:


    و دمتم جميعا،

    ليس المشكل ان نبكي على وطن قسمناه باخطائنا التأريخية المتلاحقة ، و لكن هل لنا القدرة على تحرير ما تبقى من وطن من البراثن المتلمظة للدماء السائبة؟

    تعالوا نطرد الأجانب ، و نقسم ما تبقى من وطن بارادتنا، كسودانيين و سودانيات..!!


    كبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-01-2011, 08:24 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)

    سنكتب ، و سوف نغطي الجرح بمزيد من الملح..!!


    بعد ابتدار هذا الخيط.. قررت حكومة الجبهة الإسلامية ، استئناف المفاوضات بخصوص دارفور..و عودة وفدها الى الدوحة العاصمة القطرية..و اعلنت الإدارة الأمريكية ابداء نية المصلحة في التدخل في احداث سلام فيما يخص دارفور..و صحب كل ذلك مماطلات من الإدارة الأمريكية بان امر اعفاء ديون السودان و سحب اسمه من قائمة الدول الراعية للأرهاب و ازلة العقوبات الإقتصادية في حق السودان.. سياخذ سنوات عديدة..!
    و الجبهة الإسلامية في السودان تدعي البراءة من الدم المهراق..!!
    و كل ذلك لا يعنينا كثيرا..و انما يعنينا اكثر منه أن تتحرك شعوب السودان لتحرير نفسها من ربقة البغي و الهيمنة..و من هنا نحي ثورة الأقليم الأوسط .. التي قام شبابها بحرق خمسة الف فدان من مزارع القصب في ولاية سنار..و الذين وصفهم والي سنار الفاتي بانهم قلة من الأولاد المتنطعين..!!


    فأن كان والي سنار يراهم كذلك ، فهو ذو خيال قاصر .. لآ يستوعب قيمة ان تنهض شعوب ضد الإستغلال و الهمينة..و ان كان لازال يظن ان الله معه ، فاننا نقولها له صريحة ، الله لا يقف في صف الظالمين..و انما امريكا تقف في صف الظالمين..و لن يجدي وقوفها..!!


    و يا والي سنار ، فاتية زمانه ، تنطع ما شئت من التنطع ، و لكن سيشرب الشعب من دمك و من دماء رئيسك .. فما عدنا نؤمن بقيمة التسامح..و المحاسبة..!


    ولا نريد ان يذهب البشير الى المحكمة الجنائية الدولية ، قبل أ ن يمر بمحكمة شعب اسمه الشعب السوداني..!!!

    تمتعوا قليلا ، فان موعدكم العذاب..!!!



    كبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-01-2011, 08:13 PM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)


    و فرنسا ، هل اخرجت اثقالها؟:

    و ان كانت الولايات المتحدة قد استعانت بالأفارقة القذرين لتمرير اجندتها ، مثلما تفعل جنوب افريقيا و رئيسها السابق امبيكي ، فان هذا الوضع اغرى فرنسا أن تلعب دور خفي في السودان ، و ايضا استعانت بالإخوة الأفارقة لتمرير دورها..و قد يستغرب اهل السودان عن خبث فرنسا و قد ينكره المنكرون ، و لكن السنوات القادمات كفيلة بأن تخبر اهل السودان عن الدور الفرنسي في سودان السنوات الأخيرة..

    انتدبت الأمم المتحدة الجنرال جبريل باسولي ، و هو من بوركينا فاسو ، و خلقت له وظيفة كبير مفاوضي الأمم المتحدة في الشأن الدارفوري ، و لو كانت الأمم المتحدة مؤسسة تحترم نفسها و تحفظ تقاليدها لكان فصلت باسولي منذ سنوات و سلمته اخر صرفية .. لأن الأصول تقول أن من يندب للتصدي لمهمة معينة يجب أن يتصدى لها و ينجزها في وقت معين.. و لأن مهمة باسولي كانت احداث سلام نهائي شامل و عادل في قضية دارفور ، فانه فشل في تلك المهمة..و لم تفصله الأمم المتحدة أو تقول له قد فشلت في مهمتك فترجل و افتح الطريق لمن يؤدي المهمة بصورة افضل و يحقق نتائج..و ان جاز لنا أن نستخدم العبارة الدراجية في السودان ، فاننا نقول أن جبرائيل باسولي ليهو وساطة واصلة و قوية لذلك لازال مستمر في وظيفته ( كبير مفاوضي الأمم المتحدة للشان الدارفوري)..!

    كبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-01-2011, 08:16 PM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)

    مهمة باسولي الأساسية أن يبقى في الموقع و يحفظ الوضع بالطريقة التي كان عليها و أن لا يسعى الى اي تغيير جذري يؤدي الى حل قضية دارفور ..و هذا الأمر فيه مصلحة فرنسية كبيرة .. ففرنسا ، هي الأخرى مثلها و مثل الولايات المتحدة الأمريكية ، لا يعجبها كثيرا الدور الذي تلعبه الصين في السودان ، و ستسعى بكل الوسائل لتحجيم هذا الدور و الحد من تمدد الصين في المستعمرات الفرنسية القديمة ( فرنسا لازالت تؤمن بان مستعمراتها القديمة هي فئ حلال عليها ولا يجوز للأخرين التمتع به)..و استراتيجية فرنسا في المنطقة ، أنها تود الإحتفاظ بقضية دارفور مشتعلة ، فاذا قرر الجنوب الإستقلال ، فان الدفعة الثانية هي ان تطالب دارفور بحق تقرير مصيرها حتى لو ادى ذلك الى استقلالها و تكون دولة جديدة ، في المستقبل يمكن أن تخلق كونفدرالية مع جمهورية تشاد ( و تشاد في جيب فرنسا كما هو معلوم)..!

    صديقي في موقع العمل الأستاذ الحاج صـو ( من السنغال) يجأر دوما من الشكوى من سلوك الإخوة الأفارقة الناطقين بالفرنسية ، و يستغرب لشخصي حينما اقول في الإستعمار الإنجليزي مالم يقله مالك في الخمر ، فيقول لي ( الأخوة – يقصد الأفارقة – الفرنكفونيين عندهم عقدة انهم فرنسيين اكثر من اهل باريس)..!
    تذكرت هذا القول و انا اقرأ وجود جبريل باسولي.. فالرجل يعمل لمصالح فرنسا .. حتى يكتب عند الفرنسيين فرنسيا..!

    قد يكون اختيار باسولي ليس بيد الجبهة الإسلامية و اهل حكمها في السودان ، و قد يكون الأمر قد فرض عليهم فرضا في حالة الوهن التي يعاني منها نظام البشير ، و لكن النظام يتحمل المسئولية الكاملة ..و ان كان الشعب السوداني لديه الرغبة في محاسبة نظام الجبهة الإسلامية في التفريط في الجنوب و تقسيم السودان ، فان الأولى محاسبته على العمالة التي جعلت من السودان جثة لا يرغب احد في دفنها ، حتى اهلها..و قول الشريف زين العابدين الهندي.. فقد جعلوا من السودان جثة لو شالها كــلب مافي زول بيقول ليهو جر ( و معلوم كيف كانت خواتيم الهندي هذا)..!

    كبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-01-2011, 07:36 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)


    مصر المؤمنة: نؤوم الضحى اياها:

    و مصر ، بالرغم من انها استضافتني ايام مسغبة مضت ، الإ ان الحديث عن الأوطان يجب أن يفرق بين مصالح الأفراد و مصالح الأوطان.. فهي مكان اكن له الإحترام للدور الذي قام به في حياتي الشخصية ..و هي من اكثر البلاد التي احس تجاهها باحترام خفي..و لكن..!

    قرأت في موقع الراكوبة أن المشير معاش سوار الدهب يحن الى التاج المصري ..و انه يستطيب الوحدة مع مصر..و بعده قرأت معارك بعض النواب في البرلمان المصري و هم يتحدثون عن ضرورة انشاء كونفيدرالية مع السودن بعد استقلال الجنوب حماية للمصالح الإقتصادية المشتركة..و كل ذلك جيد..و لكن يجب أن يكون من مبدأ الند للند..و ليس من مبدأ حنين السيد لإستعباد معتوقه مرة اخرى..!

    و قرأت مؤخرا أن الأستاذ عمار السجاد يطالب بان يعود السودان لعهد التركية السابقة ، و ان يكون تحت الإنتداب التركي..!!

    و كسوداني ، اذكر جيدا أن مصر هي التي اتاحت للإستعمار التركي الدخول في السودان..و ان كان لذلك الإستعمار فائدة لكان ذكرها التأريخ السوداني و اهله.. فتركيا كانت دولة مسلمة..و دخلت السودان بغرض البحث عن تحقيق مصالح ساذجة مثل البحث عن الذهب و جلب العبيد ليكونوا عماد لقواتها العسكرية..و لقد استبدت بالسودان بصورة يستغرب فيها من الإسلام و اهله.. فكيف لنا أن ندعو باستقدامها للمرة الثانية؟..هو الضعف وحده و الوهن الذي يؤدي الى خراب الأمم..و السودان ليس باستثناء..!

    مصر كانت و منذ سنوات تبحث لها عن موطئ قدم في الشئون السودانية ، و كانت ربيبة الولايات المتحدة التي تتعلم منها كيف يؤكل الكتف.. !


    كبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-01-2011, 07:42 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)

    في سنة 1996 تورط نظام الجبهة الإسلامية في عملية محاول اغتيال الرئيس المصري حسني مبارك في اديس ابابا..و لم تنسى مصر تلك الواقعة ، مثلها و مثل امريكا التي تحاول أن تثأر لكرامتها الشخصية من نظام الجبهة الإسلامية ، و لكنها اضمرتها ليوم كريهة.. فهي قد اقتطعت مثلث حلايب ..و لم يقل سوداني أو سودانية بغم..و لكنها لم تكتفى بذلك..!

    و استضافت ما يسمى بالمعارضة السودانية ( التجمع الوطني+ الحركة الشعبية ) في ارضها و هي تملي الشروط تلو الشروط ( سيد الميرغني و سيدي الصادق المهدي ذاتهم كانوا اظرط من ناس الجبهة الإسلامية في الإنبطاح.. ما تغركم النقة الماجيبة حقها)..و كان زبانية الأمن فيها يحركون المعارضة السودانية ..و قد يذكر اهلنا في مصر في حقبة نهاية التسعينات من القرن المنصرم .. قفشات السيد عمر سليمان.. الذي كلما هدأ الأمر.. ياتي لأهل المعارضة و يقول ليهم.. اٍيه يا جماعة.. فين حسكو؟..
    و كانت مصر تحتضن المعارضة و تساوم بذلك نظام الجبهة الإسلامية.. حتى اوصلته للدرجة التي يصمت فيها تجاه اغتصاب مثلث حلايب..!

    و حينما تم توقيع اتفاقية السلام في عام 2005 ، و التي بموجبها سمح للأمم المتحدة بارسال جيوشها بدعوى مراقبة اتفاقية السلام ، فمصر اغتنمتها فرصة ذهبية و ارسلت جيوشها الى السودان الشقيق..!

    اختارت الكتيبة المصرية موقع خطر و استراتيجي ..و فضلت العمل في جنوب كردفان.. و ذلك يتيح لها القرب من مواقع البترول ..و اكثر من ذلك تدجين العمل المسلح في جنوب كردفان.. فاهل جنوب كردفان كانوا عماد جيش الحركة الشعبية..و يرجع لهم الفضل في انهم وحدهم من حافظ على وجود الحركة الشعبية بعد انقسام الناصر الشهير في سنة 1993..و الخدعة التي انطلت على الجبهة الإسلامية في السودان ، ان حضور الكتيبة المصرية في جنوب كردفان سيمنع استقلال الجنوب..!!

    و اليوم قد يستغرب الإنسان السوداني ، حينما يقرا في الصحف أن والي ولاية جنوب كردفان ، اخونا احمد هارون ( مطلوب لدي المحكمة الجنائية الدولية ) يسافر الى منطقة ابيي و يستغل طائرات تابعة للكتيبة المصرية في اليوناميد..و بعدها تقوم الأمم المتحدة بالفنجطة و تطالب بمحاسبة الكتيبة المصرية لأنها ، كقوات تابعة للأمم المتحدة ، تجاوزت السلطات الممنوحة لها و سماحها لمسئول سوداني باستغلال الياتها..!!

    و مثلما عمر البشير خدعتهة الإدارة الأمريكية بلعبة الطائرة من غير قائد انساني ، فان مصر خدعت والي جنوب كردفان و وفرت له فسحة في طائرة يفرتض فيها تابعة للأمم المتحدة..!

    و مصر مثلها و مثل الأخرين ، لا تفعل الأشياء لله و مجانا ، و انما ذلك لحماية مصالح كبرى.. منها أن تغض حكومة الجبهة الإسلامية الطرف عن قضية حلايب..و أن تسمح لها حكومة الجبهة الإسلامية بتكملة دورها في السودان.. فمصر التي يطالبنا السيد عبد الرحمن سوار الدهب بان نكون تحت تاج سلطانها ، هي التي خربت مصالح السودان العليا ، و هي التي تغازل الحركة الشعبية بأن يحفظ لها حقها في مياه النيل..!!


    و هكذا..


    كبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-01-2011, 10:21 AM

مهيرة
<aمهيرة
تاريخ التسجيل: 28-04-2002
مجموع المشاركات: 464

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: Kabar)

    Quote: ليس المشكل ان نبكي على وطن قسمناه باخطائنا التأريخية المتلاحقة ، و لكن هل لنا القدرة على تحرير ما تبقى من وطن من البراثن المتلمظة للدماء السائبة؟

    تعالوا نطرد الأجانب ، و نقسم ما تبقى من وطن بارادتنا، كسودانيين و سودانيات..!!


    كبر


    شكرا لك أستاذ كبر على التبصير والتحذير

    أرجو أن يكون هنالك من يسمع ويحذر من المتطلعين الى السلطة ،فالقابضين عليها أيامهم قربت باذن الله تعالى

    تحياتى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-01-2011, 04:58 AM

Kabar
<aKabar
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 16565

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: سودان الأيام الأخيرة : دولة تلعب بها المخابرات الأجنبية ، و رئيسها يخدع بلعبة طائرة صغيرة (Re: مهيرة)

    up
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de