يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 14-12-2018, 02:59 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة د.حيدر بدوي صادق( Haydar Badawi Sadig)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
21-07-2006, 08:36 AM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي


    أهدي هذا الخيط لأبي وسيدي الشهيد الأستاذ محمود محمد طه ولأخواتي الجمهوريات وإخواني الجمهوريين. ذلك لأنني سأظل مديناً، حتى آخر زفرة من عمري، لمدرسة الفكر الجمهوري العامر بحياة الفكر وحياة الشعور!!

    أسال الله أن يصرف عني داء التشوف والخيلاء الزائفة. ذلك لأني لم أرغب في الكتابة ههنا ترجمة وتشوفاً عن نفسي الأمارة. ما أردته هوأردت أن احكي قصة الإنسان في كوستي، كما عشتها، لعلها تعطي مداخل لتشقيق معانٍ جديدة أتعلمها من تجاربي الماضية. ولأنني ألتمس أن تكون لذلك فائدة عامة قررت أن أنشر تجربتي ههنا. وأقدم دعوة مخلصة لأعضاء المنبر ممن عاش في كوستي في النصف الثاني من القرن الماضي أن يدلي بدلوه وأن يجكي تجاربه دون تحفظ.

    هناك فائدة عظيمة تجنى من قراءة، وإعادة قراءة، أيامنا على ظهر هذه البسيطة، على ضوء ما استجد من رؤى وتجارب شخصية، وعلى ضوء ما استجد من أحداث في كوكبنا هذا الحزين! هذه الفائدة تتمثل في اكتساب الحكمة، وهي أن نضع الأشياء في مواضعها فلا تعيد أخطاءنا انتاج نفسها. ومن يضع كل شيٍ في موضعه يعيش حياة حرة خصبة خلاقة. ومن أوتي الحكمة فقد أوتي شيئاً عظيما!!

    هذا، وعلى الله قصد السبيل!!



    http://www.sudaneseonline.com/upload/modified/05932.jpg

    كنت يوماً يافعاً، وصبيأ

    http://www.sudanhosting.com/cgi-bin/sdbpicsec/bandwidth...e=pic&name=hayer.jpg

    ثم صرت بكم حفياً

    (عدل بواسطة Haydar Badawi Sadig on 21-07-2006, 08:42 AM)
    (عدل بواسطة Haydar Badawi Sadig on 21-07-2006, 08:42 AM)
    (عدل بواسطة Haydar Badawi Sadig on 23-07-2006, 12:40 PM)
    (عدل بواسطة Haydar Badawi Sadig on 23-07-2006, 05:06 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-07-2006, 08:44 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    ما أصدق علم الوراثة

    كأني أنظر إلى صورة إبني

    هادف حيدر بدوي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-07-2006, 08:47 AM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: عاطف عمر)

    عاطف، يا ولي الله المعظم، أنت سريع النهمة،
    لم أكد أنزل الخيط، حتي "هجمتني!"

    لك عظيم محبتي، وسنواصل المسير، ولتتابع معي منعرجاتي في الحياة. منذ ولدت في مدينة حلفا القديمة في شتاء العام في 17 يناير 1961. مثلك يعتمد عليه في تقويم الحيوات النواقص، وتصحيح مسارها. فلتكن لي مرأةً، كما كنت دوماً.

    (عدل بواسطة Haydar Badawi Sadig on 22-07-2006, 07:31 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-07-2006, 08:47 AM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: عاطف عمر)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-07-2006, 09:03 AM

عنيده
<aعنيده
تاريخ التسجيل: 19-10-2005
مجموع المشاركات: 603

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)




    حيدر بدوي صديق

    جمعتك مباركه ياوجه الخير

    تحياتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-07-2006, 09:19 AM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: عنيده)

    عنيدة، أيتها العنيدة

    فنانة أنت. لم استطع ان أنزل الصورتين كما فعلت أنت. وما زلت فاشلاً في تكبيرهما. وقد فوضت أمري للحي القيوم ولك.

    أريد أن أتعلم إنزال الصورة بطريقة أفضل مما أفعل. وقد بدأت أتعلم. فهل من مساعدة؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-07-2006, 00:11 AM

عبدالله

تاريخ التسجيل: 13-02-2002
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    [ مع خالص التحيا اخي الكريم دكتور جيدر
    والي كوستي الحنون صرة السودان التي جمعت الناس من كل اصقاع بلادنا في مجبة ووئام

    (عدل بواسطة عبدالله on 22-07-2006, 00:14 AM)
    (عدل بواسطة عبدالله on 22-07-2006, 00:15 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-07-2006, 02:00 AM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: عبدالله)

    عزيزي عبد الله،

    تحيتي ومحبتي،


    سأحكي عنك، يوم أحكي عن السكة الحديد، التي وهبتك زوجك، وعن المرابيع التي عاش فيها الأستاذ محمود محمد طه. وسأحكي عن "البلاعة،" وأركان النقاش، وعن معارضة المهووسين الشرسة للجمهوريين في كوستي، كما سأحكي عن "قراصة،" والدتكم، أطال الله عمرها، وعن أثر تلك القراصة "الروحي" على وعلى "أعدائي،" ومنهم عرمان شقيقك، الذي أصبح صديقاً عزيزاُ، بعد أن علم بأن الجمهوريين قوم خلص!!

    يعني "حأفتو كلو" على رؤوس الأشهاد!! شيل شيلتك، ياعزيزي!!

    كونوا معنا!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-07-2006, 03:10 AM

محمد عادل
<aمحمد عادل
تاريخ التسجيل: 19-07-2006
مجموع المشاركات: 14734

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    الاخ حيدر
    احى من عبرك كوستى وناس كوستى

    الحب شبك ياناس كوستى وربك ياناس
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-07-2006, 04:05 AM

عبد الحي علي موسى
<aعبد الحي علي موسى
تاريخ التسجيل: 19-07-2006
مجموع المشاركات: 2929

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    يا سلام يا د.حيدر ويا سلام يا كوستي: كيف حالكم وخبرني عن تلك المدينة -التي كانت- رايعة وإلى أين صارت بعد أن طالتها يد الا إنقاذ.
    كوستي المرابيع وكوستي حي النصر وكوستي الحلة الجديدة والدرايسة(جنب الاستاد) وكوستي سينما الوطنية وسينما منيب عبدربه إن لم تخني الذاكرة. وفوق كل ذلك كوستي القوز واستاذ الطاهر الذي كنت أنا شخصيا أخاف منه لأنه قالوا من ناس محمود محمد طه.واستاذ الفادني ومحمد الكامل وكل الكوكبة بالقوز.
    ثانيابديت ترجع بصورتك لعهدالقوز (الزمن غير شكلك والعمة الكبيرة كذلك) وايضا كنا نعرفك جيدا لأنك كنت تنتمي لناس محمود زي ما قالوا لينا وكنت حقيقة بشفق عليك لأنك منهم.
    وسأواصل عن تلك الذكريات بكوستي بعد أن أقرأ الرابط.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-07-2006, 07:02 AM

nadus2000
<anadus2000
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 4756

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: عبد الحي علي موسى)

    زميل الأيام الجميلة

    تعرف أخي حيدر بيننا مودة ومعزة خاصة، يلعب القدر فيها دور غريب، حيث أنني عرفتك، وأنت بكوستي الأهلية وكنت وقتها بكوستي الأميرية، ورغم القرب الجغرافي بين المدرستين إلا أنه ليس بذاكرتي لقاء جمعنا، وسمعت عن جمال صوتك وقدرتك التطريبية العالية، لفترة طويلة إلى أن سمعت لك إنشاد مسجل لدى أحد أقربائي الجمهورييين، وساعتها عرفت أي فتى أضاعوا الفنانين و(السميعين). ثم انتقلنا الى القوز وهناك جمعنا حوش واحد، وكنا وقتها نحبو ولم تتشكل خياراتنا الفكرية، بينما أنت كنت قد شببت وإكتمل نموك فكرياً، وغادرت القوز جمهوريا كامل الأهلية، بينما لم نتجاوز نحن مراهقتنا الفكرية، وفي القوز إلتقينا لماما، وأيضاً لا أذكر لنا جلسة مناقشة أو حديث، وذهبت أنت إلى جامعة الخرطوم، وذهبت أنا للقاهرة فرع الخرطوم، ومن ثم تفرقت بنا سبل العيش، أو هي وديان كسبه، ولحقت بي إلى الدوحة بعد حين، ولم أعلم بذلك إلى بعد أن غادرتها، إلى أن جمع بيننا هذه الوطن الإفتراضي، وبهذا صنع ما لم يستطيع صنعه الوطن الحقيقي.
    فالتحية لك يوم ولدت والتحية لك في كل يوم تعيشه والتحية لك يوم تموت والتحية يوم تبعث حياَ.

    صححت بعض الأخطاء الإملائية

    (عدل بواسطة nadus2000 on 22-07-2006, 05:06 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-07-2006, 07:22 AM

Abu Eltayeb

تاريخ التسجيل: 01-06-2003
مجموع المشاركات: 2200

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: nadus2000)

    هو نفسه ذاك الملاك !!

    هو نفسه بكل عذوبته وصفائه !!

    لك .. ولإخوتك التحيه .. ( to sir, with love )

    مامون
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-07-2006, 07:51 AM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Abu Eltayeb)

    أعزائي محمد عادل،
    وعبد الحي،
    وعبد الجليل ("نادوس،" سودان محاكياً حالنا الراهن المقلوب)
    ومأمون، (خطر لي أن أسالك إن كنت أستاذي مأمون عبد الله لطفي، أم مأمون قريب أستاذي دكتور محمد أمين صديق)،

    أطربتني مساهماتكم الكريمة، التي أفاضت من المحبة على ما أرجو أن أكون أهلا له، أميناً عليه، ووفياً له.

    أنزل الآن صورتي أمي وأبي لعلهما تحيكان عنهما في توطئة بأفضل مما سأحكي عنهما لا حقاً. ولا شك أن حكيي لن يجزلهما فضلاً بمثلما أجزلاه علي وعلى إخوتي أجمعين. حكيي سيكون أقل بلاغة من حكي وجهيهما التي تحاكي وجوه أهلنا السمحاء الطيبة بأبدع مما يحكيه من بعينه زغل التحصيل!!

    أمي أجبرت على ترك المدرسة بعد الصف الثاني الإبتدائي لكي يتم زواجها من أبي، وأبي لم يستطع أن يتجاوز الثالث، فيما أعلم بسببه يتمه من ناحيتي الأم والأب. ولكنهما كافحا، ووفرا لنا حياة كريمة. أمي كانت ربة منزل، لا تضاهيها ربة. نعم كانت ربة، بكل ما تحمل هذه الكلمة من معنى. وقد كانت حاكمية هذه الربة بالحب الصافي، الذي لا تخالطه غير دموع الفرح أو دموع الحزن، وما أكثر الحزن في حياتها، وما أكثر ما كانت، ولا زالت، تحيل الحزن إلى فرح مقيم. ذلك لأنها عرفت الحزن باكراً يوم مرض أبوها وهي بعد صغيرة، لم تتجاوز العاشرة، فيما أعلم، ثم توفي متأثراً بمرض عضال، بعد معاناة مرة. ثم عرفت أمي الحزن الباتع يوم أجبرت على ترك المدرسة، التي كانت تحبها حباً جماً (بسبب العوز، وقلة الحيلة، وكبر العائلة).
    ترجمت أمي هذه الأحزان إلى أفراح بإعادة توظيف عاطفتها الجياشة، التي ضمختها الأحزان، في إدارة شؤون بيتها. وقدأتاح لها فيه أبي الكريم حرية كافية للتحرك، في زمن لم تكن فيه معظم النساء في مستوى تأهيلها المدرسي قادرات على الحركة في المساحة التي تحركت فيها أمي. مثال واحد من تلك الترجمات لعواطفها وآلامها التي أحالتها إلى آمال كان إصرارها الشديد على متابعة دراستي منذ البدء. ذلك بإدخالي في "خلوة" مسجد حي المرابيع، حييكم الميمون، يا ود حجة ميمونة، يا خدني عبد الله. ثم صرف مبلغ "ريال" لشابة جارة لنا جميلة، لتعلمنا الحرف والرقم قبل دخول المدرسة. وقد جمعت أمي عدداً من النساء في الحي لكي نكون مجموعة من الأطفال يتم تدريسهم بواسطة عواطف عبد المجيد، جارتنا الشابة الجملية، التي درستنا حروف الهجاء، والأرقام، وكلماتنا المكتوبة الأولى. سلام على عواطف عبد المجيد أينما كانت. آخر عهدي بالمعلومات عنها أنها كانت تعمل في دبي، كسستر ( كبيرة ممرضات، أوممرضة مسجلة، أو شئ من هذا القبيل).

    أما أبي فقد كان فقد أحال أحزان اليتم إلى حب وأمل صافيين. وسأحكي لكم عنه وعن أمي المزيد، كما لم أحك من قبل. فكونوا معنا!!!

    وهذا حيدر بدوي، "هيدر آشة،" أي حيدر ودعشة، يحييكم!!

    ملحوظة: أمي تناديني "هيدر،" لأن هذا قصاراها من النطق بالعربية، ولكنها كانت مصرة على أن نجود العربية بأكثر مما جوده بها أهلنا الآخرين من المستعربين! قلت في أكثر من موضع في هذا المنبر أنني أحب نطق إسمي بهذه الطريقة، تماما كما تفعل تمادر "Tumadir" أو تماضر الحبيبة، التي اختارت أن تكتب إسمها كما كانت تنطقه جدتها. لهذا فإنني عزمت على ألا أصحح طلبتي وزملائي من أهلي الأمريكان -نعم أهلي، ألم أختر أن أتجنس بجنسيتهم- حين ينطقون إسمي بالهاء. فذلك يذكرني بأمي التي لا أنساها إلا عقوقاً، ولا يكفر العاق، الذي يذكره غيره بأمه حين يحاصره حطام الدينا، إلا بمثل ما أفعل من الكتابة عنها، أو غير ذلك من فنون البر. ذلك وإني أسال الله وإياكم أن يتكبنا في الأبرار!!

    **********

    فشل ذريع:فشلت في إنزال الصورتين، يا عبد الجليل، أو أي من المتداخلين الكرام. أرجو أن ترسل لي عنوانك الإلكتروني لكي أرسلها لك لتعينني على الإنزال، إن لم يكن لديك ما يمنع.

    (عدل بواسطة Haydar Badawi Sadig on 22-07-2006, 08:33 AM)
    (عدل بواسطة Haydar Badawi Sadig on 22-07-2006, 09:35 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-07-2006, 12:01 PM

Abu Eltayeb

تاريخ التسجيل: 01-06-2003
مجموع المشاركات: 2200

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    حيدر الغالى ..

    أنا مامون ودسكينه بت حليمه محمد صديق ..

    ود بت ( أبوى وجدى ) خال أمى .. أمين محمد صديق ..

    ألف ألف ألف تحيه لوالديك الكرام .. ووالدى أيضاً..

    ولعواطف عبدالمجيد .. وجميع الأهل الأعزاء ..

    الغريب كنت قد كتبت قبل فتره وجيزه .. موضوع عن

    أهلى البسطاء .. وقصة نضالهم الطويل الشريف فى هذه

    الحياه .. وكان بمناسبة يوم ميلاد أولادى الذين ولد

    الثلاثه الأبكار منهم بتاريخ موحد هو 6/6 ... كما

    ولدت بنتى الصغيره ( منى ) أيضاً بتاريخ 6/5 .. يعنى

    الرقم 6 برضو موجود .. البوست ده كان بمناسبة يوم

    6/6 سنة 2006 .. ..... أنا طبعاً بكتب تحت إسم أخى

    وصديقى الغالى ( أبوالطيب ) ... ممكن تجدنى الآن فى

    بوست جديد موجود بالصفحه الأولى وهو عباره عن بعض

    الملاحظات بعنوان ما بين عمر الشاعر وشعبان عبدالرحيم)..

    شوفتك لينا لابد أنها واصله .. وأكيد مُفرحه ..

    مامون ودسكينه بت حليمه



                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-07-2006, 03:46 PM

Mutwakil Mustafa

تاريخ التسجيل: 08-10-2003
مجموع المشاركات: 303

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Abu Eltayeb)

    أخي العزيز الأستاذ حيدر وأسرته المباركة،

    سلامي لك.

    أتابع مقالاتك، وخاصة مقال "نحو جمهورية سودانية..." والذي أعتقد أنه سوف يكون باباً ثابتاً في هذا المنبر، وفي غيره من المنابر. هذا الباب هو تلخيط لتجربة الصراع الديني والسياسي في السودان، وبهكيكله الذي بدأت به يمكن أن يصبح ويصير العمود الفقري لفهم وتكوين بنيان عقلي ومفهوم نظري لأسس الدولة ونظمها.

    الآن نحفل أحفل بخيطك هذا الجديد الممتع، الذي أرجو إلا يكون شاغلاً لك عن بابك الأصيل.

    سلامي للجميع،
    ولي عودة!

    متوكل مصطفى الحسين

    (عدل بواسطة Mutwakil Mustafa on 22-07-2006, 03:47 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-07-2006, 08:32 PM

Elkhawad
<aElkhawad
تاريخ التسجيل: 05-02-2002
مجموع المشاركات: 2843

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Mutwakil Mustafa)



    استاذ حيدر عاطر الود
    دي خطوات المن خلالا تقدر تضع الصورة في البورد
    وبما انك انخطيت المرحلة الصعبه ..الهي تحميل الصور في البورد

    (http://www.sudaneseonline.com/upload/modified/05932.jpg)

    في الخطوة الاولة تضغط علي اللنك الظاهر في المربع الاحمر


    حتظهر ليك نافذة كما في الصورة
    عليك انك تمسح الكلام الموجود في الجزء المظلل بالاحمر (http://)



    في الخطوة دي ختك اللنك بتاعك الفية اسم الصور كما ظاهر في الناقذة وضغط Ok


    حيظهر معاك اللنك كما في الصورة


    ملحوظه فبل اخيرة :
    بما انو الكتابع في البورد من اليمن لي الشمال مرات متيرة الخروف الانجليزية بتظهر مشقلبة
    فما عليك منها ...

    ملحوظه اخيرة :
    بعد ما تنجح التجربة .. اسمح لي امسح البوست حتي تتسلل مشاركاتك من غير خربشة

    ____________
    البوست ده جابي ليه اسم كوستي .. رغم اني ما حصل زرتها لكن بحمل ليها في جواي معزة خاصة .. ده غير انو لي فيها اهل واصدقاء ..


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-07-2006, 10:04 PM

عبدالله

تاريخ التسجيل: 13-02-2002
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Elkhawad)

    الاخ الدكتور حيدر التحية والسلام والمودة الخالصة لشخصكم الكريم

    انها لصدفة جميلة ايضا ان يتشابة اسمي عندك باسم الاخ الرائع عبدالله عثمان
    فتنفحني بكلماتك الجميلة علي اني هو
    هو اخي وقريبي ايضا
    وهو عضو بهذا البورد ايضا وان قلت مشاركاته في الفترة الاخيرة ولعل المانع خير
    ويمكن بعد اذنة ان تفت لنا لاني واثق ان كل ما يفت عن عبدالله وعرمان واهلهم درر ياخذ منها الناس العبر وتستريح بهم نفوسهم
    فعبدالله سليل مدرسة الفكرة العظيمة لهو الفتي الذي يحمل كل سمات عظم اهل الفكرة واهل العزم الغرباء حقا فطوبي لهم
    لك التحية والسلام وفي انتظار ان نسمع اشراقات وذكريات كوستي التي عشنا فيها فعلمتنا معني وان نعيش وننتصر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-07-2006, 06:19 AM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: عبدالله)

    عزيزي متوكل،

    لك شكري، أيها الحبيب. سأبذل قصارى جهدي بألا يشغنلي شأن هذا الخيط، عن شأن خيط "نحو جمهورية سودانية...،" ذلك بأن ذلك الخيط جمع من أهل الراي الحصيف من أمثالك ما جمع. ولتكن من مديري الحوار فيه كأنه خيطك، ولتبرم فيه ما شاء لك البرم، كما أحب أن أعبر.


    عزيزي الخواض،
    كم أنت كريم، أيها الحبيب. هكذا السودان يتجسد فيك إريحية ونجدة لضعيف تصرعه التطورات المذهلة في عوالم تكنولوجيا الاتصال، فيأبي إلا ينصرع. وكم هو سعيد من يهب لنجدته قوم كرام، طابت نفسوهم بالجود بالوقت والجهد في وقت عز فيه الوقت يبدد كل جهد وجهد!
    الشكر لك، والشكر لله فيك، والشكر لله منك وإليك!

    وعدتني عنيدة عبر بريدي الخاص بأنها ستقوم بمعالجة أمر الصور التي لم أفلح في تنزيلها. وهي الآن تعينني على ذلك.

    أما مداخلتك فإني أرجو ألا تمسحها. ذلك لأنها قد تكون مدخلاً لتعلم آخرين لمهارة إنزال الصور، مع مثال عملى لأهمية أن نتملك تلك المهارة. عجزي هنا يدلل على أننا يمكن أن نكون معاقين فنياً إن لم نحسن استخدام وسائل عصرنا. وهذا ما أشعر به كلما فشلت في التعامل مع تقنيات زماننا هذا المتسارع! لك شكري، مجدداً، أيها المعلم الكريم!

    وسأسمعك عن كوستي عجبا!

    عزيزي "عبد الله،" سمي خدني عبد الله،

    كلنا عبد الله، وكل أمهاتنا "ميمونات،" وكلنا عرمان، وكل إخواننا خلان، أخدان، ليس فيهم سوى الإنسان في الإنسان. هذا وإن غابت عند السطح، بعض حين، إنسانية الإنسان!
    سعيد أنا بقربك الجيني من عزيزي عبد الله، وسعيد بك صديقاً، جديداً، قديما، قدم الإنسان.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-07-2006, 06:20 AM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: عبدالله)

    عزيزي متوكل،

    لك شكري، أيها الحبيب. سأبذل قصارى جهدي بألا يشغنلي شأن هذا الخيط، عن شأن خيط "نحو جمهورية سودانية...،" ذلك بأن ذلك الخيط جمع من أهل الراي الحصيف من أمثالك ما جمع. ولتكن من مديري الحوار فيه كأنه خيطك، ولتبرم فيه ما شاء لك البرم، كما أحب أن أعبر.


    عزيزي الخواض،
    كم أنت كريم، أيها الحبيب. هكذا السودان يتجسد فيك إريحية ونجدة لضعيف تصرعه التطورات المذهلة في عوالم تكنولوجيا الاتصال، فيأبي إلا ينصرع. وكم هو سعيد من يهب لنجدته قوم كرام، طابت نفسوهم بالجود بالوقت والجهد في وقت عز فيه الوقت يبدد كل جهد وجهد!
    الشكر لك، والشكر لله فيك، والشكر لله منك وإليك!

    وعدتني عنيدة عبر بريدي الخاص بأنها ستقوم بمعالجة أمر الصور التي لم أفلح في تنزيلها. وهي الآن تعينني على ذلك.

    أما مداخلتك فإني أرجو ألا تمسحها. ذلك لأنها قد تكون مدخلاً لتعلم آخرين لمهارة إنزال الصور، مع مثال عملى لأهمية أن نتملك تلك المهارة. عجزي هنا يدلل على أننا يمكن أن نكون معاقين فنياً إن لم نحسن استخدام وسائل عصرنا. وهذا ما أشعر به كلما فشلت في التعامل مع تقنيات زماننا هذا المتسارع! لك شكري، مجدداً، أيها المعلم الكريم!

    وسأسمعك عن كوستي عجبا!

    عزيزي "عبد الله،" سمي خدني عبد الله،
    كلنا عبد الله، وكل أمهاتنا "ميمونات،" وكلنا عرمان، وكل إخواننا خلان، أخدان، ليس فيهم سوى الإنسان في الإنسان. هذا وإن غابت عند السطح، بعض حين، إنسانية الإنسان!
    سعيد أنا بقربك الجيني من عزيزي عبد الله، وسعيد بك صديقاً، جديداً، قديما، قدم الإنسان.

    كونوا معنا!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-09-2006, 03:02 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: عبد الحي علي موسى)

    Quote: وسأواصل عن تلك الذكريات بكوستي بعد أن أقرأ الرابط.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-07-2006, 12:24 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    http://www.geocities.com/aneeda_s/Al-Ustaz.jpg


    أهدي هذا الخيط لسيدي وأبي الشهيد، الأستاذ محمود محمد طه، سائلاً الله أن يصرف عني داء التشوف والخيلاء الزائفة. ذلك لأني لم أرغب في الكتابة ههنا ترجمة عن نفسي الأمارة، بل أردت أن احكي عن قصة الإنسان في كوستي، كما عشتها، لعلها تعطي مداخل لتشقيق معاني جديدة أتعلمها من تجارب الماضية بعد إعادة قرائتها على ضوء ما استجد من عصف ذهني في حياتي، وعلى ضور ما استجد من أحداث في كوكبنا الحزين من حولي!!

    هذا وعلى الله قصد السبيل!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-07-2006, 12:29 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    http://www.geocities.com/aneeda_s/Al-Ustaz.jpg


    أهدي هذا الخيط لسيدي وأبي الشهيد، الأستاذ محمود محمد طه، ولإخواتي الجمهوريات وأخواني الجمهوريين، سائلاً الله أن يصرف عني داء التشوف والخيلاء الزائفة. ذلك لأني لم أرغب في الكتابة ههنا ترجمة عن نفسي الأمارة، بل أردت أن احكي عن قصة الإنسان في كوستي، كما عشتها، لعلها تعطي مداخل لتشقيق معانٍ جديدة أتعلمها من تجاربي الماضية. ذلك، بعد إعادة قرائتها على ضوء ما استجد من عصف ذهني في حياتي، وعلى ضوء ما استجد من أحداث في كوكبنا الحزين من حولي!!

    هذا، وعلى الله قصد السبيل!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-07-2006, 06:30 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)


    كذلك أهدي هذا الخيط لسيدتي، صاحبة الجلالة، ومبدعتي في خلق جديد، زوجتي الجبيبة أسماء مجذوب فضيل فضل الله. هذه السيدة الفاضلة، تشكل وعيها في مدينة الحواته، التي تختلف كثيراً من حيث التركيبة السكانية عن كوستي. أسماء، مثلي، من أصول متواضعة من حيث التحصيل المادي والمدرسي، ولكنها غنية من حيث الثراء الأخلاقي. عركت مليكتي الحلوة هذه المصائب، مصيبة، تلو مصيبة، تلو مصيبة. ولكن كل مصيبة مان تخرجها في خلق جديد يسر النظر والبصر الحديد. كانت المصائب تعجم عودها و تعيد إبداعها لتصير من أقوى وأصلب وأطيب وأكرم وأخصب بدائع البديع في الخلق أجمعين .

    ولدت في العام 1963 لتجد والدها يغالب الأمراض المستعصية. أسلم والدها، ذلك الرجل الأبي، الروح بعد صراع طويل مع المرض، جعله طريح الفراش لسنين عددا. كانت في ذلك الوقت لم تتجاوز السادسة من العمر. ومن حسن التدبير الإلهي أن تهيأ لها أن تتربى على يد أمها برعاية من الله بين كنف كنيف إخوة أسماء مجذوب الكرام أحمد ومحمد وعبد العظيم عليه رحمة الله، وجمال، كان لهم أثر بالغ في نشأتها. كما كان أثر زهراء وخديجة ومحاسن ومنى، إخواتها المتفردات الكريمات. لم يخلو هذا الكنف الرحيم الذي ترعرت فيه، كما قلت، من مصاعب، تلو مصاعب، تلو مصاعب، ناتج عن مصائب، تلو مصائب، تلو مصائب.

    تلك المصاعب والمصائب قوتها، بحيث أصبحت شخصيتها أخاذة، منتضحة بأصايل الطبائع مثلما هي تضج بجمال حباه الله لها في ملكه من ملكوته البديع.

    ما زلت أتعلم من أسماء مجذوب، الجمهورية الأصيلة، كل يوم جديد جديداً من فنون التعامل مع الله ومع الناس. فهي معلمتي الأولى، بلا منازع، مثلما أن الأستاذ محمود محمد طه هو معلمي الأول، بلا منازع!!

    وبين الأستاذ محمود وأسمائي الحسنى كوكبة من خيرة خلق الله من العلمين قيض الله لي أن أعبر في سفنهم إلى بر الأمان!!

    من هؤلاء المعلمين أخي الحبيب محمد مجذوب فضيل شقيق حبيبتي أسماء مجذوب فضيل فضل الله!! ألا يطربكم هذا الإسم المموسق؟ وسأتحدث عن محمد مجذوب لاحقاً وعن أثره في شخصي الضعيف وعن أثر فيه. ولكن تجدر هنا الإشارة العجلي بأن علاقتي محمد كانت فريدة في كل مناحيها. فقد سبقته في الفكرة الجمهورية، فظل يحفظ لي مسافة الود والاحترام والأدب اللائق بمثل هذه العلاقة. ولكن في نفس الآن سبقني هو في مجال التحصيل الأكاديمي، إذ يكبرني بحوالي خمسة أعوام. وبسبب هذا فقد ظللت أحفظ له مسافة الأخ الأكبر الذي أتعلم منه الكثير من فنون التحصيل العلمي المادي، وكثير من فنون التعامل الراقي مع خلق الله. ومن هذه الفنون فنون الجود بالمال والوقت، فيما ينفع، مع إدراته بحذق، وحسن التصرف فيه حتى لا تهدر أي ثانية منه فيما لايفيد.

    ومن أوفق ما حدث لي في حياتي هي صداقتي مع محمد مجذوب، التي نتج عنها زواجي من أسماء، وفي هذا الأمر قصة. فحواها أنني ومحمد كنا نحب صديقتان عزيزتان من إخواتنا الجمهوريات، إنتهى هو بالزواج من حبيبته, ولم يقدر لي الله أن ارتبط بالمرأة الفاضلة، العظيمة، الخلوقة، صديقة زوجة محمد مجذوب، ذلك لأن الله كان قد رسم لي زوجاً في ملكوته، قبل بدء الخليقة. فكانت أسماء. وهنا قصص مشوقة سأحكيها في حينها، في الجزء الثاني من ذكرياتي، ربما في خيط آخر، أو في هذا الخيط حسب الانسياب الموضوعي لقراءتي لبعض أيامي في كوكبا هذا الحزين.

    أسمائي الحسنى:
    أهديك حياتي في كلماتي التالية، كما أهديتك حياتي فصنتها حينا كوديعة، وحملاً ثقيلاً تئن من وطأته الجبال حيناً آخر. كم أنت عظيمة، وكم أنا مدين لك بما صرت إليه. وإن قصرت عن أن أكون حيثما وكيفما تريدين لي أن أكون، فإني واثق بأنك ستصفحي عني وتغفري لي وتأخذي بيدي كلما أجهدني المسير، وكثيراً ما يفعل، وكثيراً ما أجدك لي وكيلة وبي كفيلة. ومن تكفله كريمة فلا خوف عليه، ولا هو بمحزون!!

    لك حبي المقيم، ولك أهدي قراءتي لبعض أيامي على ظهر هذه البسيطة، التي صرت من أعظم مواطناتها الكوكبيات. زينتك، ياحبيبتي، الفطرة السليمة، والقلب الصافي، أيتها الباذلة، الواهبة، الباذخة، البسيط!

    أحبك بعد بلا عدد، وبقلب قد وجد وإن فقد. وبالله، الصمد، الواحد الأحد، لجوئي إليك يا سيدتي، فهل من مدد؟

    مدد يا أسماء، مدد، بلا عد ولا عدد!

    رعاك الله بمحكمه "قل هو الله أحد*الله الصمد*لم يلد ولم يولد*ولم يكن له كفؤاً أحد"
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-07-2006, 06:26 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    Quote: كذلك أهدي هذا الخيط لسيدتي، صاحبة الجلالة، ومبدعتي في خلق جديد، زوجتي الجبيبة أسماء مجذوب فضيل فضل الله. هذه السيدة الفاضلة، تشكل وعيها في مدينة الحواته، التي تختلف كثيراً من حيث التركيبة السكانية عن كوستي. أسماء، مثلي، من أصول متواضعة من حيث التحصيل المادي والمدرسي، ولكنها غنية من حيث الثراء الأخلاقي. عركت مليكتي الحلوة هذه المصائب، مصيبة، تلو مصيبة، تلو مصيبة. ولكن كل مصيبة مان تخرجها في خلق جديد يسر النظر والبصر الحديد. كانت المصائب تعجم عودها و تعيد إبداعها لتصير من أقوى وأصلب وأطيب وأكرم وأخصب بدائع البديع في الخلق أجمعين .


    Quote: أسمائي الحسنى:
    أهديك حياتي في كلماتي التالية، كما أهديتك حياتي فصنتها حينا كوديعة، وحملاً ثقيلاً تئن من وطأته الجبال حيناً آخر. كم أنت عظيمة، وكم أنا مدين لك بما صرت إليه. وإن قصرت عن أن أكون حيثما وكيفما تريدين لي أن أكون، فإني واثق بأنك ستصفحي عني وتغفري لي وتأخذي بيدي كلما أجهدني المسير، وكثيراً ما يفعل، وكثيراً ما أجدك لي وكيلة وبي كفيلة. ومن تكفله كريمة فلا خوف عليه، ولا هو بمحزون!!
    لك حبي المقيم، ولك أهدي قراءتي لبعض أيامي على ظهر هذه البسيطة، التي صرت من أعظم مواطناتها الكوكبيات. زينتك، ياحبيبتي، الفطرة السليمة، والقلب الصافي، أيتها الباذلة، الواهبة، الباذخة، البسيط!
    أحبك بعد بلا عدد، وبقلب قد وجد وإن فقد. وبالله، الصمد، الواحد الأحد، لجوئي إليك يا سيدتي، فهل من مدد؟
    مدد يا أسماء، مدد، بلا عد ولا عدد!
    رعاك الله بمحكمه "قل هو الله أحد*الله الصمد*لم يلد ولم يولد*ولم يكن له كفؤاً أحد"

    الأخت الحبيبة أسماء تستحق كل هذا الحب وزيادة
    فمن عرفها مثل ما عرفناها ومن عاشرها مثل ما عاشرناها يعرف أن كلمات الحبيب حيدر فيها منقوصة العدد والمعنى .
    لكن يا حيدر مالك ( بتولع ) لينا في النيران ؟؟
    سعدية قرأت كلامك دا ( ضربت بوز ) قالت لي
    " إنت قاعد مصاقر الكمبيوتر كل الوكت مالك ما بتكتب فيني كلام زى دا ؟؟ "
    حاولت أتخارج
    " يا ستي حيدر دا زول أدبي ، والأدبيين ديل بيعرفوا يوصفوا مشاعرهم كويس ، نحن ناس حديد وخرسانات ساى تعبيرنا عن الحب بكون ( بتأسيس الهيكل ) وجعله متيناً و------ "
    قاطعتني
    " إنت زاتو ما كان تمشي أدبي ، الوداك محل الحديد والبلاوي دي شنو ؟؟ "

    يا حيدر يا أخوي

    مالك من فارقتنا عيار الحب فلت عندك وبقيت تدخلنا في زي الورطات دي ؟؟

    وبعدين إنت ( الشوت الضفاري ) دا ما بتخليهو
    هسع في داعي تقول أسماء مولودة سنة -----
    أنا سبتها فاضية عشان تتراجع وتمشي تمسح التاريخ

    و


    مواصلين لهذا العرض الحميمي البديع
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-07-2006, 06:36 AM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)


    أمي الحبيبة، الكريمة، عشيقتي الأولى



    أبي الرحيم، العظيم، حبيبي الأول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-07-2006, 06:46 AM

saif khalil
<asaif khalil
تاريخ التسجيل: 30-01-2005
مجموع المشاركات: 1479

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    الحبيب الدكتور الباهر
    حيدر بدوي
    تحياتي
    *اتابع بشغف
    *التحية لاسماء ..يالها من امرأة..امرأة يشهد لها زوجها..
    *والتحية لك علي هذا البوح الصادق..والاندلاق الاهوج..كالريح تماما..ما اعظمك من رجل..انت راق شفيف..اذ لا رجل من بني جلدتنا يقدم علي ما اقدمت عليه..أحييييييييييييييييييييك
    *سأتداخل معك كل ما سنحت سانحة

    لك ولاسماء والابناء كل ودي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-07-2006, 07:36 AM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: saif khalil)

    حبيبي عاطف،

    دائماً تدهشني، يا ولي الله، يا سريع النهمة!

    أسماء احتجت، احتجاجاً رقيقاً، يشبه طبعها، حين قرات المداخلة، بخاصة على إيراد تاريخ ميلادها فيها!!! هنا كانك كنت معنا، وإن لم تكن، وما أعظم وأنبل وأخلد معية الأوراح مع بعضها البعض وفي مشاجها مع بعضها البعض!

    ثم إن اسماء استحضرت كلمة "شربينية،" التي صككناها سوياً في منزلك العامر، الرحيب، الممتلئ بخير الأرواح الممتشجة، المشرجة في كل جناب من جنباته! قل لي بربك، من تكون من الصالحين؟

    ثم إن أسماء، لامتني على هذا الاندلاق "الشربيني" لوماً رقيقاً. فوافقتها على فحوى لومه. وكدت أسحب، أو أعدل بموجب ذلك اللوم المداخلة عن شخصها النبيل. ولكن مداخلتك المقتبسة ههنا إلا نجدة لأخيك من غضب الحليمة، أسمائي الحسنى!! يا لحاق بعيد، إني بجنابك أحتمى من غضب أسماء، يوم تغضب، غضبها الصامت، الهادئ، الصاخب، الرهيب!

    أنت تقرؤني، يا عزيزي، بمثلما لا يقرؤوني أحد ممن تشرفت بالعيش وسطهم في الإمارات العربية المتحدة!! من تكون من خلق الله، في كونه هذا المثير للحيرة، والذي يستعصم بخفاء، لا يعين على استجلائه غير قرآن الفجر، إن قرآن الفجر كان مشهود، قول أبيك الأستاذ محمود محمد طه!


    أما سعدية، أختي، حبيبتي، فهي صنوة أسماء، ويجوز في حقها، ما لا تستطع أو استطع أن أوفيه حقه. "شيلة شيلتك، وأبقى راجل، وأكتب عنها في هذا الخيط، وعن علاقتها بأسماء، وعن علاقتنا المتجددة." فإن مدينة كوستي ههنا ليست إلا رمزاً تتمدد فيه ومنه كل منابت الخير في وطني الفسيح السودان، ووطني الأفسح، هذا الكوكب المحزون. كوستي ليست إلا رمزاً لاندياح الحالة الإنسانية. فقد كنت في بيتك أعيش كوستي في اللحم والدم. وليتني كنت قادراً أن أعشها كما تستحقه من إعاشة. وليتني جسدت سعتها الرحيمية والرحمية المبدعة. كوستي التي جمعت أهل من الجنوب بأهلي من الشمال فأوعت. كوستي التي جعلت لقائي بك ممكنا، بعد أن علمتني وهياتني لدخول الجامعة التي تشرفت بلقائك فيها.

    كوستي موجودة فيك، وفي. وهي تضج بالحياة في قلوب نابضة في رفاعة، في أم درمان، في جوبا، في نمولي في كسلا، في نيالا، في مدني، في بورتسودان، في ياي، في الفاشر في حلفا، في دنقلا، في الدمازين، في الدوحة، في تندلتي، في الأبيض، في أبوظبي، في دبي، في الكويت، في مسقط، في الرياض، في بافالو، في واشنطن، في لندن، في باريس، في بانقالور، في نيويورك، في دلهي، في كاتماندو، في موسكو، في الحواتة، في بكين، في السوكي، في الحوش، في أم دكة الجعليين، في طيبة الشيخ عبد الباقي، في ود الترابي، في حلفا، في أديس أبابا، وفي أم روابة. كوستي موجودة في كل ذرة من ذراري هذا الكون الفسيح، لأنها من أعظم المدن التي جسدت أبهى تكوينات تلك الذراري.

    كوستي ياعزيزي ليست إلا رمزاَ, بح، ما شاء لكم البوح، يا عزيزي، في خيطك هذا رفاعتك المكنونة فيك وعن رفاعتك السعدية!

    كوستي، هي الحواتة، هي أنت، وهي سعدية. أسماء هي مدينتي الفاضلة المباركة، بمثلما سعدية هي مدينتك الفاضلة المباركة! بح عنها ههنا، ثم "شيل شيلتك!" إني أستحث فيك نخوتك و رجولتك، التي تحكي عنها فحولتك الفكرية، أن تبوح عن السيدة، النبيلة، الكريمة، الباهية، الجميلة، سعدية. وتهتك هنا وافتضح، قول الشاعر العرفاني، الصوفي، العظيم، عبد الغني النابلسي!

    ودن بدين الحب، أنى توجهت ركائبه، لأن الحب ديني وإيماني، قول الصوفي، سلطان العاشقين، بن الفارض!

    وتعال إلينا يا صاح فصدور القو هنا رحب، قول حبيبي وأستاذي الجمهوري، الشاعر العرفاني، العوض مصطفي. هذا الحبيب المتفرد زار كوستي مرات ومرات ومرات، فوهبته من المشاعر أرقها، دالقة فيه المعاني اندلاقا!!

    أصبح عزيزي العوض مصطفى مواطناً كوستاوياً بالانتساب. ذلك لأنه عشق ناسها، وتمثيلهم للسودان الجديد في أبهى صورة!! نعم، السودان الجديد!! وسأتحدث عن ذلك لاحقاً! وسأبوح عن عشقي لكوستي، وسأتهتك في هواها وسيفتضح لكم أمري!! وما أمرى إلا على الله، أيها الحبيب!

    Quote: الأخت الحبيبة أسماء تستحق كل هذا الحب وزيادة
    فمن عرفها مثل ما عرفناها ومن عاشرها مثل ما عاشرناها يعرف أن كلمات الحبيب حيدر فيها منقوصة العدد والمعنى .
    لكن يا حيدر مالك ( بتولع ) لينا في النيران ؟؟
    سعدية قرأت كلامك دا ( ضربت بوز ) قالت لي
    " إنت قاعد مصاقر الكمبيوتر كل الوكت مالك ما بتكتب فيني كلام زى دا ؟؟ "
    حاولت أتخارج
    " يا ستي حيدر دا زول أدبي ، والأدبيين ديل بيعرفوا يوصفوا مشاعرهم كويس ، نحن ناس حديد وخرسانات ساى تعبيرنا عن الحب بكون ( بتأسيس الهيكل ) وجعله متيناً و------ "
    قاطعتني
    " إنت زاتو ما كان تمشي أدبي ، الوداك محل الحديد والبلاوي دي شنو ؟؟ "
    يا حيدر يا أخوي
    مالك من فارقتنا عيار الحب فلت عندك وبقيت تدخلنا في زي الورطات دي ؟؟
    وبعدين إنت ( الشوت الضفاري ) دا ما بتخليهو
    هسع في داعي تقول أسماء مولودة سنة -----
    أنا سبتها فاضية عشان تتراجع وتمشي تمسح التاريخ
    مواصلين لهذا العرض الحميمي البديع
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-08-2006, 01:18 PM

عنيده
<aعنيده
تاريخ التسجيل: 19-10-2005
مجموع المشاركات: 603

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    .
    .
    .
    فقط

    سيدي الفاضل وسيدتي الجميله
    ربنا يحفظكم ويديم عليكم السعاده


    حسب الطلب

    لكم محبتي احترامي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-07-2006, 08:41 AM

Mutwakil Mustafa

تاريخ التسجيل: 08-10-2003
مجموع المشاركات: 303

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Upspring (Re: Haydar Badawi Sadig)

    Salam Dr.Hayder and family.

    Salam Ustadh Atif and family.

    وبعدين إنت ( الشوت الضفاري ) دا ما بتخليهو
    هسع في داعي تقول أسماء مولودة سنة -----
    أنا سبتها فاضية عشان تتراجع وتمشي تمسح التاريخ

    I will call you before I leave.

    Mutwakil
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-07-2006, 10:34 AM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: Upspring (Re: Mutwakil Mustafa)

    عزيزي متوكل،
    سيسعدني أن أسمع صوتك، القوي، الرخيم!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-07-2006, 10:40 AM

عبد الحميد البرنس
<aعبد الحميد البرنس
تاريخ التسجيل: 14-02-2005
مجموع المشاركات: 6891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: Upspring (Re: Haydar Badawi Sadig)

    على سبيل التحية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-07-2006, 08:33 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: Upspring (Re: عبد الحميد البرنس)

    سيفنا المسلول، وخلنا الخليل، سيف الدين جليل،
    تحيتي وعميق محبتي، يا إبن وجعتي ودفعتي،
    يشرفني حضورك أينما قيض الله لي الالتقاء بك. أما أن تزورني في داري فهذا كرم منك أصيل. ثم أن ترسل عواصف الحب "الأهوج" إرسالاً، تستحيل معه الكلمات ريحاً طيبة، فهذا ما لم آلف منك سواه. أرجو أن أكون دوماً عند حسن ظنك. وإني لسائل الله، سؤال المضطر، أن يجعلني من المحشورين في زمرة من تحب، وأن يجعلني أهلاً لما تحفني به من حب، صادق، دفين!

    لك شكري الوافر على كرمك النبيل في قولك:

    Quote: الحبيب الدكتور الباهر
    حيدر بدوي
    تحياتي
    *اتابع بشغف
    *التحية لاسماء ..يالها من امرأة..امرأة يشهد لها زوجها..
    *والتحية لك علي هذا البوح الصادق..والاندلاق الاهوج..كالريح تماما..ما اعظمك من رجل..انت راق شفيف..اذ لا رجل من بني جلدتنا يقدم علي ما اقدمت عليه..أحييييييييييييييييييييك
    *سأتداخل معك كل ما سنحت سانحة

    لك ولاسماء والابناء كل ودي


    وصلت تحياتك، الطيبات، الزاكيات، المباركات، أيها الحبيب!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-07-2006, 08:44 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: Upspring (Re: Haydar Badawi Sadig)

    العزيز "الأمير" عبد الحميد،

    زيارتك تشرفني، وإن كانت عابرة، وأنت السابق بالبر بأمنا الحنون كوستي وأهلها.
    أرجو أن تتاح لك فرصة المشاركة في المستقبل القريب. فإن مثلك تزدان به المجالس، حسية كانت أو أثيرية.

    وبهذه المناسبة فأتني، أكثر مرة، أن أعلق على أمر ظل يختلج في نفسي. صورتك مع صنوك في البروفايل تأسرني كلما رأيتها. فهي تنطق عنك وعنها نطقاً بائنا. فلو لم تدخل على أي كاتب إلا بهذه الصورة، لكفيته، ووفيته حقه، من حلو المجالسة السيابرية.

    مع ذلك، فإني أتوقع عودتك!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-07-2006, 02:29 AM

Sakotaweya
<aSakotaweya
تاريخ التسجيل: 07-06-2003
مجموع المشاركات: 539

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    الأخ العزيز د. حيدر

    ياله من سرد رائع .. تتجلي فيه معاني الحب و الوثاق الأسري الحميم ...


    يا ريت تواصل ..

    تحياتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-07-2006, 09:16 AM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Sakotaweya)

    عزيزتي، ونسيبتنا، سكوتاوية،

    شكراً لك على الزيارة.

    نعم، سأواصل!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-07-2006, 09:16 AM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Sakotaweya)

    عزيزتي، ونسيبتنا، سكوتاوية،

    شكراً لك على الزيارة.

    نعم، سأواصل!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-07-2006, 09:40 AM

Sakotaweya
<aSakotaweya
تاريخ التسجيل: 07-06-2003
مجموع المشاركات: 539

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    اخونا العزيز حيدر ..

    والله نحن في شوق لمتابعه السرد الجميل ده ..

    ربنا يخلي ليك الوالد و الوالده و الغاليه اسماء و جميع الأسره

    و انشالله يجي اليوم النتلاقي فيهو بيك و بالأسره قريب جدا

    تحياتي و احترامي ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-07-2006, 10:08 AM

Mutwakil Mustafa

تاريخ التسجيل: 08-10-2003
مجموع المشاركات: 303

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Sakotaweya)

    http://www.sudaneseonline.com/upload/modified/06169.jpg
    سماح (9)، آمنة (5)، وهادف (12)

    أحبابي حيدر وأسماء،
    هاكم هذه الصورة، التي كنتم قداهديتمونيها من قبل!

    وسوف أتحدث معكم، بكم وعنكم!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-07-2006, 10:20 AM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Mutwakil Mustafa)

    عزيزي متوكل، الحبيب، القريب،

    شكراً على إشراقاتك البديعة!

    أرتقب حديثك عن كوستي، وذكرياتك معي فيها، وفي مطاعمها يوم كنت فقيراً، وأنت الكريم تطعمني ما لذ وطاب وكنت وقتها خالي الوفاض، جيبي يباب!

    وسأحكي عن أناس ينصرفون بلا توديع، علي قول شاعرنا المجيد محمد المكي إبراهيم عن أهل كوستي النبلاء في معزوفته "قطار الغرب" في ديوانه "أمتي!"
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-07-2006, 08:59 AM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    ولد أبي، بدوي صادق، في قرية "طيبة الشيخ عبد الباقي،" لأم عركية، من نسل الشيخ يوسف أبوشرا، ولأب نوبي "حلفاوي،" ساقته الأقدار إلى طيبة للعمل وأخذ الطريقة القادرية على يد الشيخ عبد الباقي "راجل طيبة." وتربى أبي يتيماً، كما قلت من قبل. وحين توفى والداه وهو بعد لم يبلغ السابعة من العمر، جاء أهله من حلفا يطلبونه هو وأخيه وأخته، اللذان يكبرانه بأعوام.
    حين تأكدت جدة والدي "حبوبة التاية" بأنه لا مناص من مغادرة أحفادها الصغار لطيبة متوجهين إلى وادي حلفا، حزمت أمرها وقررت مرافتهم. وقالت بأنها لن تترك أولادها يتربون وسط "العجم!"

    أقامت "حبوبتي التاية،" بحلفا القديمة إلى أن بدأت بحيرة السد العالي تطمرها. ثم هاجرت مع الحلفاويين،" إلى خشم القربة. مما يعني أنها عاشت وسط "العجم،" الذين لم تتعلم لغتهم، حتى وفاتها في حوالي العام 1967. وكانت قد هاجرت إلى وادي حلفا في أوائل الأربعينات. مما يعني أنها عاشت حوالى ربع قرن في وسط لا يتحدث لغتها.

    كان لذلك أبلغ الأثر في التصاق جدتي بحفدتها، الذين كانوا يتقنون العربية، بحكم أنهم ولدوا في طيبة الشيخ عبد الباقي. وكان ذلك الالتصاف الشديد بالأحفاد بمثاية حماية لحبوبة التالية من غربتها في الأرض الغريبة التي تعيش فيها. صحيح أن جدتي لأمي "الحفاوية،" من جهتي الأب والأم، وأخواتها وإخوانها، وكل أهلنا النوبيين، أحاطوا "حبوبة التاية،" بهالة من المحبة والترحاب والسعة والكرم كانت هي بها جديرة، أيما جدارة. ولكن هذا لا يعوض، بأية حال، الشعور بالغربة في وسط لا تتقن أنت فيه لغة القوم الذين تساكنهم.

    وكان لشعور جدتي بالغربة أبلغ الأثر كذلك فينا، نحن حفدة بنتها زينب، والدة والدي. حيث التصقت جدتي بي وباختي زينب، التي تكبرني بعامين، أشد الالتصاق للمزيد من التعويض عن الغربة. وكان لهذا الالتصاق أثره البالغ في تعلمنا للقيم التي أتت بها جدتي معها من طيبة الشيخ عبد الباقي. فقد ظلت تحكي لنا عن الشيخ عبد الباقي والشيخ يوسف أبو شرا والشيخ دفع الله والشيخ حمد النيل والشيخ عبد الله العركي نفسه، وغيرهم. بل إن حبوبة التاية هي التي غيرت إسمي من "صادق،" إلى حيدر. فقد روت "حبوبة التاية،" لأهلي بأنها رأت رؤية فيها الشيخ عبد الباقي والشيخ يوسف أبوشرا والشيخ حمد النيل يقولون لها بأن أسمي يجب أن يكون "حيدراً،" وليس صادقاً. وقد كان ذلك في ليلة يوم السماية.

    وهنا لا بد من أن أقول بأن حبوبة التاية كانت "تلوليني،" قائلة"الدكتور هدو، رفض المأمور هدو!" واستمرت تفعل ذلك إلى أن وعيت به وأصبحت متكلما. ولا أدري إن كان لذلك دور في التوفيق الذي أصابني في الحصول على اللقب العلمي أم لا. ولا أدري إن كان صلفي وعنادي الفكري وتمردي، على أي سلطة جائرة، له صلة بقول حبوبة التاية "رفض المأمور هدو." ولكن ما أعرفه هو أنني نشأت أتحدث النوبية والعربية معاً. كما أنني نشأت أتحدى أي شخص ينال من حريتي، بمن في ذلك أمي وأبى، بفضل الحماية التي كانت توفرها لي حبوبة التاية، وقد كانت مهابة، مهابة كبرى، من الجميع، بحكم سمتها الديني المهيب، وسعة ماعون المحبة عندها.

    وربما كان لهذا أثره في خياراتي الفكرية والمهنية. إذ أن عنادي الشديد هيأني للصمود أمام أبي وأمي والمجتمع من حولي باسره حين التزمت الفكرة الجمهورية في السادسة عشرة من العمر. وربما كان لهذا العناد، والإيمان الصارم بأن لا كبير إلأ الله، أثره في خياراتي المهنية، إذ أننى قدم استقالات صاخبة من أربعة وظائف من مجمل خمسة بسبب صلف وتكبر رؤسائي في العمل في مؤسسات خليجية عملت بها.

    الحديث عن جدتي التاية وعن فترة النشأة الأولى في وادي حلفا، يعطي توطئة عن المنظار الكوني الذي دخلت به مدينة كوستي وأنا طفل لما يتجاوز الثانية من العمر بعد.

    نواصل!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-07-2006, 03:33 AM

عبد الحي علي موسى
<aعبد الحي علي موسى
تاريخ التسجيل: 19-07-2006
مجموع المشاركات: 2929

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    تحياتي لك الأخ د.حيدر
    لي زميل (الطريقة المكاشفية)الآن بالمدينة المنورة وهو من قرى جنوب كوستي حكى لي أن جدته كانت تبكي اسبوعا كاملا عندما تم اعدام الأستاذ. فسألها لمذا تبكي كل هذه المدة؟ فأجابت:
    يا ولدي دا كان يوميا إوزع لينا السندوتشات وكان زول مبروك خلاص.
    بهذه المناسبة الرجاء أن تحكي لينا عن حياة الأستاذ في كوستي إن كانت لديك أي معلومة من هذا النوع.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-07-2006, 11:47 AM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: عبد الحي علي موسى)

    عزيزي عبد الحي،

    يشرفني حضورك دائماً، إن يعمق ما بيننا من عرى المحبة ووشيجة رحم الدين. أرجو ألا تحرمني من روحك الخصيبة وأنت تعطر مجالسي السايبرية بعبق حبك العميق لأبينا الأستاذ محمود محمد طه. ذكرت إسمه أم لم تذكره، فإني أشم فيك شميمه.

    وإني لأرجو من الله، الكريم، الرحيم، الواهب، أن يجمعني بك في الحس، في أعذب الأوقات وأخصبها، بمثلما ظل يكرمني به من حسن الوصال الفكري والروحي الذي لا تنقضي عجائبه معك.

    نعم، يا عزيزي! سأروي ما سمعته عن سيرة الأستاذ محمود محمد طه. ولا بد أن يكون هناك أعضاء في المنبر ممن يعرفون الكثير عنا حياة الأستاذ في كوستي. أرجو من هؤلاء كذلك أن يعينوني في سرد هذه السيرة، وهي طرف من سيدة كل السير في سوداننا الحبيب!!

    وإني لأرجو أن يستحيل هذا الخيط إلى سرد سيرة كوستي في سير محبيها، سكانا فيها كانوا أو مغرمين بناسها. لهذا فإني أرجو ألا يكون هناك تقيد بسردي.

    ماحاولته هنا هو مجرد استفتاح يفضي إلى نفثات روح مدينتي التي عشقت. ولا شك عندي بأنكم ستفيضون علي بالمزيد.

    سأواصل السرد!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-07-2006, 08:34 AM

عبد الحي علي موسى
<aعبد الحي علي موسى
تاريخ التسجيل: 19-07-2006
مجموع المشاركات: 2929

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    الأخ د.(هيدر)
    وسمتني أمي حيدرا وإنت قد سميت على الكرار الذي أحبه.
    كوستي هي أول مدينة أثعرف على حياة أهلها كمتمدنين وانا قادم من حياة ريفها فقد بهرتني وما زال عشقي لها لا يدانيه عشق. زاد هذا العشق بعد علمي أن (الأنسان) المعنى والحس, قد عاش هناك وترك ما ترك من سيرة لا يضاهيه فيها إلا الأنبياء والأولياء الكمل. فحدثنا عنك وعنه ما إن وجدت لذلك سبيلا.
    الما عندو محبة ما عندو الحبة (ودبدر).
    والعندو محبة ما خل الحبة (الأستاذ).
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2006, 02:34 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: عبد الحي علي موسى)

    نعم، يا عزيزي، عبد الحي، أيها الأسد، الحيدرة. عاش الأستاذ محمود محمد طه في كوستي، وملأ أفقها، أرضاً وسماءً، بأنبل سيرة لسوداني مشى على ظهر البسيطة.

    ساحكي عنه وعن كوستي ما شاء لي الله الحكي.

    أرجو أن تحكي لنا أنت، وأن يحكي لنا أهل كوستي في هذا المنبر، ما يعيننا جميعاً على قراءة أيامنا هنا، قراءة نستهدي به لنعيش معنى أن يكون الواحد منا "إنساناً،" يسعى للإنسان! ومفهوم قراءة الأيام هذا مفهوم استخدمه الأستاذ محمود محمد طه نفسه في سرد بعض من سيرته الحياتية علينا.

    تشغلني شواغل عدة هذه الأيام. بعضها ظاهر لك وللعيان، بحكم نشاطي المكثف هذه الأيام في المنبر. وبعضها غير ظاهر( من أوجه العمل العام والمهني والمشغوليات الأسرية).

    أرجو أن تعينني وأن يعينني من يرغب في تحريك هذا الخيط بإثرائه بتجاربكم الخصيبة. وسأبني أنا علي سردكم لتجاربكم في سردي لتجاربي. ذلك لأننا تعاصرنا في الشرب من رحيق كوستي. ورحيق كوستي حلو، وهو من بعضه، ولا يهم بأى الكؤوس شربناه وفي أي جوف يصب!!

    أسقنا من خمر كوستي، يا صاحي!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-08-2006, 04:52 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    الأخت الكريمة عنيدة،

    شكراً لك على تزيين الخيط بالإنشاد العرفاني. الشريط الذي اقتبست منه القصيدة لمجموعة منشدات جمهوريات تضم الأستاذة أسماء محمود محمد طه، الأستاذة (الراحلة) إخلاص همت، الأستاذة هدى عثمان، والأستاذة محاسن محمد خير، والأستاذة رشيدة محمد فضل. وقد سجل الشريط في أوائل ثمانينات القرن الماضي بمنزل الأستاذ محمود محمد طه بالمهدية (الثورة)، الحارة الأولى.

    وللمزيد من الإستماع إلى الإنشاد أوجه عناية قرائنا لموقعنا www.alfikra.org قسم الإنشاد العرفاني.

    (عدل بواسطة Haydar Badawi Sadig on 05-08-2006, 04:55 PM)
    (عدل بواسطة Haydar Badawi Sadig on 05-08-2006, 04:56 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-08-2006, 05:14 PM

Muna Khugali
<aMuna Khugali
تاريخ التسجيل: 27-11-2004
مجموع المشاركات: 22503

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    Quote: أسمائي الحسنى:
    أهديك حياتي في كلماتي التالية، كما أهديتك حياتي فصنتها حينا كوديعة، وحملاً ثقيلاً تئن من وطأته الجبال حيناً آخر. كم أنت عظيمة، وكم أنا مدين لك بما صرت إليه. وإن قصرت عن أن أكون حيثما وكيفما تريدين لي أن أكون، فإني واثق بأنك ستصفحي عني وتغفري لي وتأخذي بيدي كلما أجهدني المسير، وكثيراً ما يفعل، وكثيراً ما أجدك لي وكيلة وبي كفيلة. ومن تكفله كريمة فلا خوف عليه، ولا هو بمحزون!!

    لك حبي المقيم، ولك أهدي قراءتي لبعض أيامي على ظهر هذه البسيطة، التي صرت من أعظم مواطناتها الكوكبيات. زينتك، ياحبيبتي، الفطرة السليمة، والقلب الصافي، أيتها الباذلة، الواهبة، الباذخة، البسيط!

    أحبك بعد بلا عدد، وبقلب قد وجد وإن فقد. وبالله، الصمد، الواحد الأحد، لجوئي إليك يا سيدتي، فهل من مدد؟

    مدد يا أسماء، مدد، بلا عد ولا عدد!



    مـودة ورحمـة كـلمات الله لا يعرفهـا الا العـابـد الصـالح

    تحيـاتي.. وحـبي.. واحـترامي الكـامل لك ..ولأسـماء والابنـاء..

    مـني
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-08-2006, 05:32 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Muna Khugali)

    عزيزتي منى،
    تحيتي وتقديري ومحبتي،

    أشكرك على تعطير هذا المقام بأنفاسك الطيبة. يقيم معي هذه الأيام الأخ الدكتورالباقر العفيف وأسرته الكريمة. وقد ذكرتك عنده وعند الأخ بشير بكار بالخير في سياق حديث لثلاثتنا عن ضرورة أن نقوم بعمل جدي، عاجل، لتوحيد القوى الجديدة كلها، بما فيها، وأهمها، الحركة الشعبية. وقد ذكرت إسمك كمرشحة في إطار عمل مشترك نعد له، بشير وشخصي، في هذا الإطار. ثم كان أن تكرمت علينا بظهورك الجميل هنا، بعد سويعات من حديثنا. شكراً لك على كلماتك الرشيقة وعلى طلتك الأنيقة.

    مشروع توحيد القوى الجديدة في طور التكوين. ولكنه يسير بخطىً ثابتة، حثيثة. وسترين ثمرته قريباً، بإذن الله. وقتها نرجو أن تكوني من الثائرات المشاركات فيه، بحكم المصداقية الكبيرة التي اكتسبتيها كمناضلة شريفة، حصيفة، تعرف ما تريد لأهلها السودانيين المقهورين، العظماء، البسطاء!

    أفتقدك في خيطي "نحو جمهورية سودانية ثانية....." أرجو أن يكون مانع تكرار الزيارة لي هناك خيراً.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-08-2006, 11:43 PM

عبد الحميد البرنس
<aعبد الحميد البرنس
تاريخ التسجيل: 14-02-2005
مجموع المشاركات: 6891

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    عزيزي حيدر:

    وددت لو أقاسمك خبز الكلام عن كوستي هنا. لكن للحياة أبواب أخرى. إذن دعنا نرهف السمع إليك ونصغي. كن بخير.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-08-2006, 05:29 AM

saif khalil
<asaif khalil
تاريخ التسجيل: 30-01-2005
مجموع المشاركات: 1479

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    الحبيب الدكتور الازهر
    حيدر او ان شئت هيدر
    *اتابع مستعذبا صمت التأمل..فلعلك لا تدري انك تناجي حبيبتي..نعم انت تفعل ذلك!!..هذه المدينة التي احببت..تسكن في دواخلي بثبات..وحقا ’’اتلصص‘‘كما يفعل المحبين في مواعيدهم الغرامية..احيانا لا اجد مبررا اقدمه لاهلي او زوجتي..فأكذب..لاكون موضوعيا في زيارتي السنوية الي كوستي..والتي لا يمليها علي الا حب اهوج لهذه المدينة ..حب لا استطيع ان اضعه في عقال..في اجازتي السنوية الماضية..زرتها مرتين..اولاهما زيارتي الراتبة..والثانية في معية اخي خليل الذي تزوج بأحدي حسان كوستي..
    *
    Quote: أشكرك على تعطير هذا المقام بأنفاسك الطيبة. يقيم معي هذه الأيام الأخ الدكتورالباقر العفيف وأسرته الكريمة


    هذا ما اخرجني عن حالة التأمل والصمت اللذيذ..الصديق الباقر العفيف بين ظهرانيكم..لا شك انك محسود..وانا اول الحاسدين..اذكرني عنده..له التحيات الصادقات..كل الاشواق والوداد..وبما انك سليل الاعراك(علي زعم الشيخ عبد الرحيم البرعي)..فأنت بموروث الاشياخ والمتصوفة عليم..اسأله لنا الدعاء والبركات..فالرجل زميلي،صديقي (وبيني وبينو كدا)هو ايضا شيخي..ولا شك ..سرو باتع..
    *انتظر حديثك..عن السكة حديد(عاكف احمد عوض،مصطفي جمعة ،ربيع رجب)..عن اساتذتنا..سعد الدين محمد سالمين،عثمان،ابراهيم عراقي،علي ابو سنينة،عبد الله عكاز..الشبيبة،الدريسة،مريخ الجيلي عبد الخير..واستاذنا عجوز..الرابطة كباكا..ولا تنسي الاحباب عبد الله علي التوم،ادريس تبيدي،احمد محمود(الشفاء)،مزمل الوسيلة،محمد سليمان (كسلا)..عبد الرحيم محمد سعيد،اب عرق..رافع،سيف الدين ضرار،محمد كدوس،الهادي مهدي فارس..الماجد هاشم محمد احمد بلول..ونطلب ’’سندة‘‘..اي وقفة تستطيل لدي الاخ الحبيب مامون محمد الحسن(ود المدينة)..نسأل الله له الشفاء والعافية..
    *سلامي لاسرتيكما..ولكم مودتي وصادق محبتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-08-2006, 02:25 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: saif khalil)

    عزيزي عبد الحميد، أيها الأمير،
    أشكرك على تشريفي، وزوجك الجميلة، بصورتيكما، مقامي هذا الذي أحاول ألا أرحل عنه. نعم، كوستي لا يرحل عنها من سكنها، وإن رحل!! ذلك لأنها تأبي أن ترجل من قلوب ساكنيها أينما حلوا!!
    آرجو أن يتيسر لك الظرف فتتحفنا بعذب حرفك، ولذيذ الكلام، الذي جاد عليك الخالق بغرفه وصبه في أوان للمعاني تكشف الأسرار، أسرار الحب لكوستي ولنبضها المقيم فينا. ربما واتاكم الزمن للنقل عن خيطك عن كوستي، الذي تشرفت في المشاركة قبل أقل من عام. نعم، يمكنك قص ولصق بعض المشاركات من هناك. كما يمنكك رفع خيطك ليصيح لخيطي هذا توأماً يعينه على الحرث عن كوستي والزرع فيها وامتلاء الضرع منها!


    معشوقتنا كوستي يتسع صدرها الناهدالكبير، وخصرها الناحل الغرير، وجسمها الماهل المثير، لكل حبيب أمير وأثير وأسير!!

    سأترقب عودنك، إن شئت أنت بالطبع، بأكثر من المتابعة والاستمتاع من على البعد!


    عزيزي سيف، يا حسام الله المسلول،

    تكرمني كثيراً حين تقول عن معشوقتي:
    اتابع مستعذبا صمت التأمل..فلعلك لا تدري انك تناجي حبيبتي..نعم انت تفعل ذلك!!..هذه المدينة التي احببت..تسكن في دواخلي بثبات..وحقا ’’اتلصص‘‘كما يفعل المحبين في مواعيدهم الغرامية..احيانا لا اجد مبررا اقدمه لاهلي او زوجتي..فأكذب..لاكون موضوعيا في زيارتي السنوية الي كوستي..والتي لا يمليها علي الا حب اهوج لهذه المدينة ..حب لا استطيع ان اضعه في عقال..في اجازتي السنوية الماضية..زرتها مرتين..اولاهما زيارتي الراتبة..والثانية في معية اخي خليل الذي تزوج بأحدي حسان كوستي..

    وتكرمني، أيما إكرام، حين ترد بصري، خاسئاً وهو حسير، وتردالذكرى إلى أصدقائي الذين شرفوا حرفك الباتع، بسبب أنني احتجت لمذكر. ولا ينسى مثل من ذكرتهم من الأخيار إلا فاجر! تذكرني بأحبة أرضعوني من أثداء كوستي التي تلاقيك أنى وليت حين تقول:
    عن السكة حديد(عاكف احمد عوض،مصطفي جمعة ،ربيع رجب)..عن اساتذتنا..سعد الدين محمد سالمين،عثمان،ابراهيم عراقي،علي ابو سنينة،عبد الله عكاز..الشبيبة،الدريسة،مريخ الجيلي عبد الخير..واستاذنا عجوز..الرابطة كباكا..ولا تنسي الاحباب عبد الله علي التوم،ادريس تبيدي،احمد محمود(الشفاء)،مزمل الوسيلة،محمد سليمان (كسلا)..عبد الرحيم محمد سعيد،اب عرق..رافع،سيف الدين ضرار،محمد كدوس،الهادي مهدي فارس..الماجد هاشم محمد احمد بلول..ونطلب ’’سندة‘‘..اي وقفة تستطيل لدي الاخ الحبيب مامون محمد الحسن(ود المدينة)..نسأل الله له الشفاء والعافية..

    أنت رجل وفي، يا سيف الله المسلول!!

    ولكن ما يبهرني ليس كونك وفي، لأن ذلك معلوم لدي ولدى من عاشروك. ما يبهرني هو هذه الذاكرة الوفية، التي حباك الله بها، وحبى بها أخي الحبيب النور محمد حمد، أستاذي وأستاذك الجليل. من أين تأتيانا بهذه القوة في التذكر للناس؟ ظني هو أن الوفاء هو مفتاح الإجابة على سؤالي. فأنتما وفيان للأحياء والأشياء التي شاطرتموها فن الوجود!

    والوفاء زينة للاحياء والأشياء، وللذكر والفكر وعقد السبح!!

    سنواصل، أيها الحبيب!


    (عدل بواسطة Haydar Badawi Sadig on 25-08-2006, 04:54 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-08-2006, 01:59 PM

saif khalil
<asaif khalil
تاريخ التسجيل: 30-01-2005
مجموع المشاركات: 1479

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    فوووووووووووووووووووووووووووق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-08-2006, 01:37 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: saif khalil)

    سأعود!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-08-2006, 04:56 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    لم تمنعني عن العودة إلى مشاغل دهر خؤون!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-08-2006, 04:56 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    لم تمنعني عن العودة إلا مشاغل دهر خؤون!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-08-2006, 10:56 PM

عبدالغني كرم الله بشير
<aعبدالغني كرم الله بشير
تاريخ التسجيل: 06-12-2005
مجموع المشاركات: 1082

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: Haydar Badawi Sadig)


    العزيز الجميل، العميق
    د. حيدر

    ها نحن نركض معك، نحو تخوم الشمس الأولى، شمس طفولتكم الحلوة المباركة، كم استمتعت بهذا الحكي، الواقعي، الظريف، الساذج، الأصيل، العميق.... نفتش عن الفطرة التي طاردتها أخلاق الآلة القاسية، نجري هناك وهنا، كمعاز فقدت الراعي والمرعى، تحدثوا تعرفوا، كم أحب (قراءة الأيام)،كما يقول أبي الأعظم ، كي نحس بالرعاية والرعاية اللطيفة الخفية، وراء وهم العقل لحادث (المغرور بجهل)، هانحن نركض خلف سيرتكم، وسريرتكم، كم حلوة وشهية، وبسيطة وغنية، بأسماء حسنى، أنها مرحلة خاصة، مرت بالبلاد والعباد والجمال، مرحلة انفتح افق الوجود على حقيقته، مرحلة حلم الإنسان بالتغير العظيم، المدخر من ألست، يالكم من جيل باهر، نقي، طفولي، نشر الوعي والمحبة في أديم الوطن، فتح كوة لجنة الذات، جلست تحت يدي رجل عظيم، معلم لا يضارع، تجلى أكبر، ونبأ أعظم، وجه طاقاتكم لأصلها، فسهرتم في طلبها، وتنفست أعبق الروائح الروحية، وفجرت أعظم ثالوث في الجسد الإنساني (عقل صاف، وقلب سليم وجسم متسق)، فكنتم في أخصب حياة تعاش على ظهر البسيطة، جرى بصركم لأفاق الكوكب، ناقشت الهجرة وخميني يوخر عقارب الساعة، ومشكلة الشرق الأوسط، ومنهاج التعليم، وتربية الطفل، والفنون في الإسلام، زرتم المقابر (الأحياء العظام)، ذهبتم لأفاق القرى كي تبشروا الناس بحقائقهم..
    أخي أطل علينا حديث الغرام، عن أهلك، وفصلك، عن النوبة والمحس، عن طيبة الطيبة، حلق بنا يا يا ابن بطوطة في أفاق الذات، اغثنا بدرر النهارات المباركة، والساعات الحبلى بنشيد الفكر والوعي، عن الجامعة، عن الجلسات، عن الطفولة الأولى، عن العقل القديم وهو يرعى ذاتكم في متقلبات الصور، عن الفنان العظيم وهو يرسم جيناتكم من اب وأم، من قبيلة وواقع، من أديم ونهر
    عن تلكم الروح الأبية، وهي تبحث عن ذاتها، واصلها، عن حقيقتها الأزلية،

    وراكم والزمن طويل، وجميل وبهي.....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-08-2006, 12:50 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 8089

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يوم كنت يافعاً وكنت صبيا: ذكرياتي عن مدينتي الحنون كوستي (Re: عبدالغني كرم الله بشير)

    عزيزي عبد الغني،

    تحيتي ووافر شوقي،
    تبهرني، لأنك ممن صدقوا. فأصبحت بذ1لك من المتقدمين على الكثيرين منا نخن، من سبقوك. ومساهمتك الأخيرة تجعل مهمتي شاقة إذ تعطي قراءتي لأيامي شأناً قد لا تستحقه. مع ذلك، فإني سأجهد نفسي لأستقي منها معانٍ تحكي قصة وطني الجغرافي معي وقصتي معه. وقد شددتني أنت للوطن القديم، الله في ملكوته، المورد والمصدر، المبدأ والمنتهي، فإنك ترسلني للإطلاق إرسالاً، حيث أنت "بدروشتك" المضيئة، الجميلة، العذبة، كثيراً ماتكون إلي حضرتهاأقرب.

    أكرر، كوستي ههنا، أيها الحبيب، ليست مدينة عشت فيها بعض أنضر سنوات العمر فحسب، بل هي رمز للوطن كله. ولذلك فإني لن أتقيد في السرد بحياتي الحسية فيها فحسب. ذلك لأنها ظلت تبيض في داخلي، وتفرخ، تنمو وتترعرع فروخها مانموت وما ترعرعت، تحزن وتفرح ماحزنت وما فرحت. أرجو أن أكون وفياً لها، وأن أظل كذلك.

    سأعود يوم يعود الراوي ليحدثني فأحدث عنه، إذ لا متكلم إلا بإذنه!

    متكلم هو وحده متكلم***هذي الحوادث كلها كلماته
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de