تأسيسا لحوارا بناء وايجابي حول الفكرة الجمهورية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 12-11-2018, 06:33 PM الصفحة الرئيسية


    مكتبة الاستاذ محمود محمد طه
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
08-05-2003, 02:42 PM

degna
<adegna
تاريخ التسجيل: 04-06-2002
مجموع المشاركات: 2981

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


تأسيسا لحوارا بناء وايجابي حول الفكرة الجمهورية

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    تأسيسا لحوارا بناء وايجابي حول الفكرة الجمهورية والجمهورين عموما وشهيد الفكر والحرية محمود محمد طه
    اريد فقط ان اسئل الذين دائما يرددون هذه العبارة
    '' مع اختلافنا مع افكار محمود محمد طه الا اننا نحترمه
    ونقف معه ضد اعداء الفكر''. سؤالي هو ماهو اختلافكم
    معه ,في فكره واجتهاده الديني اما في السياسة
    اما عني فأني احترمه شخصيا كرجلا مفكرا حرا لا يداهن الحكام واحترم كل اجتهاداته الدينية والفكرية مع انني
    لم استوعبها كاملا الا انني اقرء كتبه حتي افهمها واستوعبها كاملا ,,,,,,,,

    دقنه السودانوي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-05-2003, 08:02 PM

خضر حسين

تاريخ التسجيل: 31-03-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تأسيسا لحوارا بناء وايجابي حول الفكرة الجمهورية (Re: degna)

    الصقر يعلو وحده متسنما أعلى القمم
    متفردا عن سربه وتلوذ بالسرب الرخم



    الأخ المحترم .. دقنة السودانوى
    لك كل الود والتقدير .. الحق أن الموضوع جدير بالنقاش، وقد كنت وما زلت مهتما غاية الأهتمام بالفكرة الجمهورية والتى أعتقد أنها ووجهت بحرب ضروس من قبل السلفيين، الذين استغلوا تمسحهم ببلاط الحكام فى تفصيفة خصوماتهم مع الجمهوريين للحد الذى أودى بحياة المفكر الفذ الأستاذ محمود محمد طه والتنكيل بكل من خالفهم الرأى. بل لم يتورعوا من أن يسئيوا الى الجمهوريين الى حد اشانة السمعة والتكفير
    مستغلين كل أجهزة الدولة فى تنفيذ مؤامراتهم. ساعدهم على ذلك بساطة غاليبة أفراد الشعب السودانى، وعدم محاولة الغالبية منهم فى البحث عن الحق، اضافة الى اعتماد قطاعات كبيرة منهم على تلقى المعلومات سماعيا ـ فيما اصطلح على تسميته ثقافة السمع ـ من أناس مخادعين، حاد بهم تطرفهم عن الصراط المستقيم

    أستميحك عذرا يا أخ دقنة فى سرد موقف حدث فى جامعة الجزيرة كنت أحد أطرافه، فقد كنت أحد الحاضرين لركن نقاش للأتجاه الأسلامى، وقد كان الركن مخصصا للحديث عن الفكرة الجمهورية والأستاذ محمود محمد طه، وقد ذكر المتحدث أن محمود محمد طه كافر ومرتد، وأنه قد ذكر فى كتابه ( الرسالة الثانية )
    أنه قد رفعت عنه الصلاة وأنه لا يصلى لأنه لا يأتى بفحشاء أو منكر .. الى بقية ما ذكر فى حيثيات محكمة الردة، وقد قام المتحدث بذكر أرقام صفحات من كتاب الرسالة الثانية، ليوهم الحضور بصحة ما ادعاه، ومن محاسن الصدف أننى كنت قد استلفت الكتاب وقمت بقرائته أكثر من ثلاثة مرات ثم قمت بتسليفه لأحدى زميلات الدراسة، وقد تصادف أيضا أنها قامت بارجاعه لى قبل بدء الركن بدقائق قليلات. وعندما تم فتح باب النقاش وحصولى على فرصة للنقاش والتعقيب .. بادرت الأخ المتحدث بالسؤال الآتى:ـ
    ممكن تذكر لينا أرقام الصفحات القلت انو محمود محمد طه ذكر فيها انو رفعت عنو الصلاة؟ . فقام بذكر أرقام
    بعض الصفحات. سألته للمرة الثانية .. انت قريت الكتاب دا؟ فأجاب : نعم .. قريتو. سألته: اذا جبنا الكتاب هنا وما لقينا الكلام اللى انت ذكرتو دا حا يكون موقفك شنو؟. فقال لى : يا شيخنا أنا متأكد من الكلام دا. سألته: اذا طلع كلامك ما صاح موقفك حا يكون شنو؟ . فأجاب ببعض الأرتباك: اذا طلع الكلام دا ما صاح تكون دعوتنا باطلة.
    قمت باخراج الكتاب وأعطيته لأحد الحاضرين وطلبت منه فتح الصفحات المذكورة وتلاوة ما تحتويه على الحضور، ولدهشة الجميع أنها لم تكن تحتوى على ما ادعاه المتحدث .. ولا تمت بصلة لموضوع النقاش بصلة، وانفض الحضور قبل اكمال بقية الركن، وما يزال صاحبنا وفيا ومخلصا لدعوته الباطلة.
    من كل ما ذكر أعلاه أحببت أن أؤكد .. أن كل ما يعرفه غالبية الشعب السودانى عن الفكرة الجمهورية عبارة عن معلومات سماعية من ألد خصوم الجمهوريين ليس أكثر. وفى اعتقادى أن الوقت قد حان للنقاش الجاد حول الفكرة الجهورية، وليكن النقاش علميا بقدر الأمكان.
    ولى الكثير من التساؤلات

    ولك الكثير من الود يا أخ دقنة




    هنا الخيال سيد النهار
    فضاء مفتوح حيث الحياة
    تفور إلى الأبد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2003, 05:27 AM

degna
<adegna
تاريخ التسجيل: 04-06-2002
مجموع المشاركات: 2981

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تأسيسا لحوارا بناء وايجابي حول الفكرة الجمهورية (Re: خضر حسين)

    الاخ المحترم خضر حسين
    تحياتي...
    للاسف نحن شعب ثقافته تلقي المعلومات سماعيا فقط
    ولا نبحث ان كانت صحيحة او غير صحيحة
    ولكن اعتقد ان الزمن تغير وهناك جيلا واعيا متسلحا بالعلم ومعرفة الحقائق من مصادرها وليس من احاديث الونسة والتي قد تدخل فيها الفربكة والغرض والذيادة
    السودانية المعروفة
    علينا الانتقال للاسلوب العلمي الصحيح وتوخي اقصي درجات الامانة العلمية والصدق وعدم الكذب فمن كذب ليس
    منا ومااكثر الكذابين في هذا الزمن الردئ
    لك وافر الاحترام والتقدير
    دقنه السودانوي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2003, 10:09 AM

sultan
<asultan
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 1404

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تأسيسا لحوارا بناء وايجابي حول الفكرة الجمهورية (Re: degna)

    Degna,

    I sense by the way you phrased your question you expect an either or stance on the issue!

    For me it means they don’t subscribe to the Fikra. However, I also don’t approve of the notion that men of ideas (even when I don’t subscribe to them) should be humiliated and murdered for no other reason than espousing a different and peaceful agenda to that of a dictatorial regime!

    The statement, for me, does not mean I subscribe to the ideas of his opponents in the Islamist movement!



    ==
    Sudan for all the Sudanese ..السودان لكل السودانيين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-05-2003, 07:24 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 09-12-2002
مجموع المشاركات: 27250

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تأسيسا لحوارا بناء وايجابي حول الفكرة الجمهورية (Re: degna)

    سلام دقنة وخضر وسلطان


    لقد افتتحت منبرا حرا للحوار حول الفكرة الجمهورية وقضايا السودان وقضايا الساعة هنا

    http://www.alfikra.org/forum/

    والمنبر مفتوح للقراءة لمن يريد، وكذلك كراسة الزوار مفتوحة للكتابة والتعليق أو السؤال والاستفسار..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-05-2003, 00:38 AM

degna
<adegna
تاريخ التسجيل: 04-06-2002
مجموع المشاركات: 2981

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تأسيسا لحوارا بناء وايجابي حول الفكرة الجمهورية (Re: Yasir Elsharif)

    الاخ العزيز سلطان

    لك كل الود والاحترام

    نعم كما ذكرة الاعجاب والدفاع عن فكر معين لا يعني ان تكون او يلزمك ان تكون ضمن اعضاء هذه الفكرة والعمل
    سؤالي ماهي نقاط اختلافك معها?
    ولك كل الود والاحترام
    الاستاذ العم ياسر الشريف

    لك جزيل الشكر والاحترام ....

    دقنه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-05-2003, 06:52 AM

degna
<adegna
تاريخ التسجيل: 04-06-2002
مجموع المشاركات: 2981

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تأسيسا لحوارا بناء وايجابي حول الفكرة الجمهورية (Re: degna)

    good edea is to dicues it with each other,,,

    degna
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-06-2003, 00:50 AM

degna
<adegna
تاريخ التسجيل: 04-06-2002
مجموع المشاركات: 2981

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تأسيسا لحوارا بناء وايجابي حول الفكرة الجمهورية (Re: degna)

    i think we need this tupic again ,

    degna
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-06-2003, 00:52 AM

degna
<adegna
تاريخ التسجيل: 04-06-2002
مجموع المشاركات: 2981

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تأسيسا لحوارا بناء وايجابي حول الفكرة الجمهورية (Re: degna)

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    وبعد
    من خلال قراءتي لبعض الكتب او المقالات لبعض الاخوة الجمهورين اعتقد او اظن انكم تعتقدون بأن المسيح عليه
    السلام قد قتل علي يد اليهود وهذا التفكير ان صح يعتبر
    مخالفا لما موجود في القران المقدس فهل تكرمتم بالتوضيح
    اللازم لكي تبدد شكوكي او ظنوني
    ولكم فائق الاحترام والتقدير
    degna
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-06-2003, 04:43 AM

Ro3ah
<aRo3ah
تاريخ التسجيل: 10-05-2002
مجموع المشاركات: 716

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تأسيسا لحوارا بناء وايجابي حول الفكرة الجمهورية (Re: degna)

    الاختلاف قلبا وقالبا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-06-2003, 04:57 AM

degna
<adegna
تاريخ التسجيل: 04-06-2002
مجموع المشاركات: 2981

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تأسيسا لحوارا بناء وايجابي حول الفكرة الجمهورية (Re: Ro3ah)

    الاخت العزيزة روعه تحياتي

    هل وضحت اكثر
    ali adab
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-06-2003, 06:28 AM

degna
<adegna
تاريخ التسجيل: 04-06-2002
مجموع المشاركات: 2981

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تأسيسا لحوارا بناء وايجابي حول الفكرة الجمهورية (Re: degna)

    i am still wating for anwser ,,???
    degna
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-06-2003, 09:03 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 09-12-2002
مجموع المشاركات: 27250

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تأسيسا لحوارا بناء وايجابي حول الفكرة الجمهورية (Re: degna)


    العزيز دقنة

    لم أعثر على سؤالك حول المسيح في هذا البورد إلا الآن.. هناك كتابة من عمر هواري في إيراد المصادر التي ورد فيها ذلك القول الذي تسأل عنه..

    أحيلك وأحيل القراء إلى منبر الفكرة الحر هنا حيث جاءت إجابات على هذا السؤال من مصادر الجمهوريين..

    http://www.alfikra.org/forum/viewtopic.php?t=51


    عيسى الإسرائيلي عليه السلام ، قتل أم رفع ؟؟

    إن الذي جعل المسلمين يعتقدون في أن المسيح المنتظر إنما هو عيسى الإسرائيلي اعتقادهم في كونه لم يمت وهو اعتقاد انبنى على الآية: (وقولهم إنّا قتلنا المسيح عيسى بن مريم ، رسول الله ، وما قتلوه ، وما صلبوه ، ولكن شبّه لهم .. وإن الذين اختلفوا فيه لفي شك منه ، ما لهم به من علم ، إلا اتباع الظن ، وما قتلوه يقينا * بل رفعه الله إليه وكان الله عزيزا حكيما) ..

    وواضح أن الآية لا تعطي هذا الفهم .. خاصة إذا أخذنا في الحسبان قوله تعالى: (إني متوفيك ورافعك إلي) وقوله تعالى أيضا: (والسلام عليّ يوم ولدت ويوم أموت ويوم أبعث حيا) .. فالقرآن لا يناقض بعضه بطبيعة الحال ، فعبارة (متوفيك) إنما تعني أنه سيموت ، وحسب سنّة الله الجارية في خلقه بعد العمر المألوف .. وعبارة (ويوم أموت) كذلك في نفس الاتجاه ولذلك فإن الفهم المستقيم إنما يكون في أن المسيح قتل ، ثم رفع ، وهذا ما يشير إليه قوله تعالى: (وما قتلوه يقينا) وهي تعني ، دون أدنى شك ، أنهم قتلوه ، فيما يظهر لهم ، ولكنهم (ما قتلوه يقينا) ، وهي هي نفسها عبارة (ولكن شبّه لهم) .. وهذا المعنى وارد في القرآن في مواضع أخرى كقوله تعالى: (وما رميت ، إذ رميت ، ولكن الله رمى) وكقوله: (فلم تقتلوهم ، ولكن الله قتلهم) .. ومعنى هذه الآية: إنكم لم تقتلوهم ، إذ قتلتموهم ، ولكن الله قتلهم .. ولذلك فقوله تعالى: (وإن الذين اختلفوا فيه لفي شك منه ما لهم به من علم إلا اتباع الظن ، وما قتلوه يقينا) .. إنما يشير إلى مبلغ الاضطراب في فهم هذه القضية ، وإلى ما ينشأ فيه من خلاف .. ولكن جلية الأمر فيها أن الآيات التي تتحدث عن المسيح إنما تتحدث عن المسيح الإسرائيلي وعن المسيح المحمدي في نفس الوقت .. فالمسيح المحمدي هو الذي سيرفع .. فالذي يتحدث عن المسيح الإسرائيلي معتقدا أنه لم يقتل مخطئ ، دون أدنى ريب .. إن أمر الرفع سيصح في أمر المسيح المحمدي .. فإنه هو الذي سيرفع حيا .. وهذا هو كمال الإسلام على المسيحية الذي يوشك أن يضيعه المسلمون بالاضطراب في الفهم ، أو قول (باتباع الظن) كما أشارت إلى ذلك الآية الكريمة ..


    (عدل بواسطة Yasir Elsharif on 30-06-2003, 09:15 AM)
    (عدل بواسطة Yasir Elsharif on 30-06-2003, 09:17 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-06-2003, 09:20 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 09-12-2002
مجموع المشاركات: 27250

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تأسيسا لحوارا بناء وايجابي حول الفكرة الجمهورية (Re: degna)

    الأخ دقنة

    سلامي واحترامي

    أرجو أن أحيلك وأحيل القراء إلى بوست آخر في منبر الفكرة الحر وفيها تداول مع محاور مصري إسمه النفري أرجو متابعته.

    http://www.alfikra.org/forum/viewtopic.php?t=17
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-06-2003, 09:40 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 09-12-2002
مجموع المشاركات: 27250

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تأسيسا لحوارا بناء وايجابي حول الفكرة الجمهورية (Re: Yasir Elsharif)


    لقد قلت عن قتل الأنبياء والصالحين هناك ما يلي:

    وأريد أن أقول له بأن القتل كان سنة من سنن الله التي تعرض لها كثير من أنبيائه وعباده الصالحين.. وقد وبخ الله تعالى اليهود الذين قتلوا بعضا من أنبياء الله، قال تعالى في سورة البقرة:
    وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ وَقَفَّيْنَا مِن بَعْدِهِ بِالرُّسُلِ وَآتَيْنَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ الْبَيِّنَاتِ وَأَيَّدْنَاهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ أَفَكُلَّمَا جَاءكُمْ رَسُولٌ بِمَا لاَ تَهْوَى أَنفُسُكُمُ اسْتَكْبَرْتُمْ فَفَرِيقاً كَذَّبْتُمْ وَفَرِيقاً تَقْتُلُونَ (87)
    فتأمل!! وقد وعد الله من يقتل في سبيل الله الانتصار على الموت بالحياة عنده، فقال تعالى في سورة آل عمران:
    وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاء عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ (169)
    أما هذه الحياة التي يهبها الله للشهيد الذي يقتل في سبيل الله فهي تقع خارج إدراك وشعور الناس، ولذا نهى ربنا سبحانه وتعالى أن نصف الشهداء بالأموات فقال:
    وَلاَ تَقُولُواْ لِمَنْ يُقْتَلُ فِي سَبيلِ اللّهِ أَمْوَاتٌ بَلْ أَحْيَاء وَلَكِن لاَّ تَشْعُرُونَ (154)
    ونحن نحسب أن الأستاذ محمود قد بلغ درجة الشهادة التي قال عنها النبي عليه السلام: "سيد الشهداء حمزة بن عبد المطلب ورجل قام إلى إمام جائر فأمره ونهاه فقتله"
    وهناك شهيد آخر، وهو سيدنا الحسين رضي الله عنه، سبط رسول الله صلى الله عليه وسلم.. وكلنا يعلم أن قاتليه لم يكتفوا بقتله فحسب، وإنما فصلوا رأسه الشريف عن جسده وحملوه إلى يزيد الذي أخذ ينخر فيه بقضيب من نحاس..

                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de