مهزلة اركو ميناوى فى الولايات المتحدة الأمريكية!!

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 24-09-2018, 05:47 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة دارفور
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
01-08-2006, 10:02 PM

أحمد عبدالحميد ابراهيم


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مهزلة اركو ميناوى فى الولايات المتحدة الأمريكية!!

    مهزلة اركو ميناوى فى الولايات المتحدة الأمريكية!!
    وسط الأجواء الملبدة بالغيوم والمشحونة بالتوتر والمعاناة وانتهاك لحقوق الانسان فى دارفور من قبل مجموعة اركو ميناوى ونظام الخرطوم من قتل ونشريد واغتصاب وابادة جماعية ,شهد الاسبوع الاخير من يوليو الجارى احداث أمنية دامية فى شمال دارفور والجزء الشمالى الغربى لمنطقة جبل مرة ولخطورة ما حدث فانه من الضرورى ايضا توضيح الصورة بكاملها وتفاصيلها:
    أقام المدعو اركو ميناوى ندوة فى العاصمة الأمريكية واشنطن بتاريخ 29/6/2006 حيث بدأت الندوة فى تمام السادسة مساء وسط حضور سودانى ضعيف كما لم يحالف الندوة الحظ من حيث الاعداد والتخطيط حيث لم يتجاوز عدد الحضور من أبناء دارفور ال9 افراد اضافة الى 26 فردا من السفارة السودانية ليصبح جملة الحضور 35 سودانيا علما بأن الوفد المرافق لميناوى كان أكبر من الذين حضروا الندوة !!
    والملاحظة الجديرة بالذكر مقاطعة ابناء دارفور للندوة وكانت هذه بمثابة صدمة وخيبة أمل لأركو وضربة موجعة للوفد المرافق له وقام بافتتاح الندوة عثمان جامع حيث قدم الدكتور التجانى بدر المستشار الاقتصادى لشلة اركو ولكنه وقع فى خطأ تاريخى حيث قال فى سرد حديثه بأن ميناوى ناضل فى عهد جعفر نميرى ولكن اركو صحح الخطأ قائلا ( يا دكتور انا ما حضرت نميرى فقد كنت فى المرحلة المتوسطة) ويبدو أن الدكتور التجانى بدر لا يعرف رئيسه جيدا ومن طرائف الندوة ايضا كان بالمنصة قائد جيش اركو المدعو ( جمعة حقار ) الذى كان مزعجا ومهرجلا ويبدو أنه كان ضعيف السمع ولربما أصيب بالاحباط والذهول وخيبة الأمل لعدم حضور ابناء دارفور للندوة بالحجم الذى توقعوه وبعدها تم تقديم اركو ميناوى الذى بدأ حديثه مرتبكا ومشتت الأفكار وغير مرتب فى سرده لقضية دارفور ولكنه تجاوز حده وصرح تصريحات خطيرة ضد أبناء دارفور حيث قال بأنه مع الحكومة فى خندق واحد وأنه على استعداد تام لضرب كل من يقف ضد اتفاقية أبوجا وتحدث ايضا عن اسباب توقيعه لاتفاقية ابوجا معللا بوصول حركة تحرير السودان لمرحلة عدم امكانية مواصلة القتال وأضاف بأن هذه الاتفاقية قد حققت مكاسب أمنية وديمقراطية واقتصادية علما بأن المكاسب الديمقراطية فى عهد الانقاذ كنز مفقود ولا وجود له اطلاقا وأما الناحية الأمنية فحدث ولا حرج فالوضع الأمنى فى دارفور أسوأ مما كان عليه فى السابق حيث لم يتم نزع اسلحة مليشيسات الجنجويد ولم يتم اعادة اللاجئين الى قراهم حيث لم يحفر بئر واحد او اعادة بناء قرية واحدة كما أنه لم يتم تعويض شخصا واحدا فى دارفور واركو نفسه أمنيا لم يستطع زيارة معسكر واحد للاجئين.!!!
    ان هذه الندوة تؤكد عدم شعبية ميناوى انما تمثل له لكمة قاسية ودليل على أن الاتفاقية غير مقبولة وسط أبناء دارفور وأن أركو منى سوف يدفع ثمن أخطائه عاجلا أم آجلا أما عزوف أبناء دارفور عن حضور الندوة دليل على أن هناك شىء يخطط لأركو ميناوى!!
    والملاحظة الآخيرة هى حضور أحد أبناء الشمال ويعمل فى السفارة السودانية والذى كان دوره فى الندوة تمجيد ونفاق اركو أما الأضحوكة المخجلة عندما تم فتح باب الاسئلة للحضور حيث كان قائد جيش اركو( جمعة حقار) متململا ومخيبا لآمال الوفد المرافق فقد ظل يرفع يده مرارا يريد لنفسه فرصة وهو فى المنصة مما وضع الوفد فى حرج شديد وكان الجمهور يلتفت يمينا وشمالا ضحكا وسخرية من قائد الجيش أما المنصة فقد دخلت فى ورطة وحرج بالغ.
    ومن الأسئلة التى وردت فى الندوة :
    أولا : يعقوب المربوع ( التحالف الفدرالى / جبهة الخلاص الوطنى ) حيث قال يا أركو ان هذه الاتفاقية ناقصة وليس لها أساس حيث لا تتوفر الثقة فى هذه الحكومة والا يا أركو يكون مصيرك كمصير الدكتور جون قرنق اللذى قتل نقضا للعهود والمواثيق وأهدر دمه ظلما وعدوانا.
    ثانيا: سؤال من حزب الأمه حيث سأل السائل قائلا ان الأخبار الواردة الينا من دارفور تؤكد أن جبهة الخلاص الوطنى قد استولت على المناطق التى كانت تحت سيطرة قواتكم ( ولكن منى تجاوز هذا السؤال )
    ثالثا: سؤالى الشخصى أنا ( التحالف الفدرالى , حركة تحرير السودان , العدالة والمساواة ) أى زبدة وخلاصة الكلام جبهة الخلاص الوطنى سؤالى لك يا أركو لماذا لم تجاوب على سؤال الأخ فى حزب الأمة والحقيقة انكم فقدتم كل المناطق التى كنتم تسيطرون عليها لصالح جبهة الخلاص الوطنى وموقفكم الآن ضعيف جدا ورهان الحكومة عليكم كان فى قوتكم قبل الاتفاقية ؟ وكان رد اركو ميناوى بأنه مازال يسيطر على كل الأراض وقال بأنه مستعد الى الذهاب الى حدود دارفور والتجول من 24 الى 72 ساعة داخل الأراضى وأضاف بأن زوبعة هذه الحركات تأتى من دعم تشاد لها وأضاف بأنه مستعد للقتال لحماية هذه الاتفاقية التى وقعها مع الحكومة !! وهذا فى حد زاته تصريح خطير بمعنى أن منى مستعد لقتال أهله وأقربائه مهما كلف الثمن وسألته للمرة الثانية ( وكان هذا خارج القاعة ) لماذا اغتالت جناحكم فى حركة التحرير الشهيد البطل السيد ابراهيم أحمد بشير جماع مدير بنك فيصل الاسلامى فرع الفاشر فى البداية أنكر منى ذلك وقال بأنه لا يعرف هذا الكلام فقلت له بأن عربته اللاندكروزر بطرفكم والشخص الذى اغتاله يعيش وسطكم ؟؟ فرد منى قائلا هذا الشخص سارق والحركة ستحاكمه !!! ان هذا لدليل قاطع بأن حركة تحرير السودان جناج مناوى هى التى اغتالت ابراهيم جماع .
    وأما الحكومة الأمريكية فقد تجاهلت أركو بعد الاجتماع به بل حثته باعادة النظر فى هذه الاتفاقية وتصحيح مسارها ثم عليه دعم وتأييد دخول القوات الدولية .
    وأخيرا تعتبر ندوة اركو مناوى فى واشنطن مكسب لجبهة الخلاص الوطنى ولكل أبناء دارفور وصدمة قاسية ومحبطة لمجموعة ميناوى واتفاق ابوجا يمكن وصفه بالاتفاقية الأمنية للمصالح الشخصية وهى قابلة للانهيار فى أى لحظة لأنها لا تخدم أهل دارفور فى أى بند منها لذلك هى غير ملزمة الا لمن وقع عليها واذا لم تحل قضية دارفور بصورة عادلة وعاجلة واذا لم يكن هناك عدالة فى تقسيم السلطة والثروة فان النضال سيستمر... ولا يضيع حق وراءه مطالب.
    أحمد عبدالحميد ابراهيم
    التحالف الفدرالى / جبهة الخلاص الوطنى
    الولايات المتحدة الامريكية
    فى 31/7/2006
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-08-2006, 00:51 AM

شدو

تاريخ التسجيل: 08-01-2003
مجموع المشاركات: 2

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مهزلة اركو ميناوى فى الولايات المتحدة الأمريكية!! (Re: أحمد عبدالحميد ابراهيم)

    المقال فى مجملة خالى من اى مصداقية وهى محاولة يائسة لخلق مادة غير موجودة اصلا

    ابتداء للتاريخ نفيد كل القراء بان المنظمات الحقوقية والانسانية طلبت اجتماع الى رئيس حركة تحرير السودان وقد اجتمعت هذه المنظات برئيس الحركة وطرحوا كل ما لديهم من اسئلة وتهم انتهاكات اعلامية موجهة الى جيش حركة تحرير السودان فقد اجاب رئيس الحركة بكل صدق وشفافية وصراحة على كل الاسئلة المطروحة مما جعل عضوية هذه المنظمات يصفق له طويلا لازالته لكثير من الالتباس والادعاءات الموجهة لجيشه

    طالما ذكرت ابناء دارفور كان ان تكون امينا وتذكر مظاهرة التسعة عشر التى رفضت المنظمات والروابط الطلابية ومنظمات حقوق الانسان وشخصيات بارزة فى الكنغرس الاشتراك بهذه المظاهرة معها لضعف الحجة والسبب التى من اجلها تقام هذه المظاهرة

    مما اضطر المتظاهرين ال 19 للذهاب الى وزارة الخارجية لتسليم المذكرة ، فقام المسؤول بالسؤال عن سبب التظاهر ، فاجابوا بان هناك انتهاكات فى دارفور

    فقال لهم المسؤول كم عددكم ؟؟

    فحسبوا انفسهم فوجدوا ان عدد 19 شخص

    فقال لهم المسؤول الامريكى بان عدد الوفد الزائر 25

    وانتم عددكم 19 رغم كثرة اعداد ابناء دارفور هنا

    لذا نحن نرى بان ال25 يمثل دارفور اكثر من ال19

    مما اضطر ال19 للذهاب الى مقر اقامة وفد حركة تحرير السودان حيث استقبلوهم احسن استقبال وضيفوهم فى ذات الفندق

    واليك هذه الكلمات البسيطة من احد افراد الوفد وعلى القارئ ان يحكم بعيدا عن التضليل والمحاولات اليائسة لتسجيل بطولات كاذبة
    Quote: الإنطباع الأول :
    لقد كان الوفد موفقا في تشكيلته و تنوعه .
    لقد كان وفدا دارفوريا بمعني الكلمة .
    كان في الوفد المسلاتي و التعايشي و الزغاوي و الرزيقي و الفوراوي و المعلاوي ....
    كان هناك من نظارة الرزيقات ... و كان هناك ملك من ملوك الزغاوة ... و كان هناك حفيد من أحفاد السلطان بحرالدين .. سلطان دار مساليت .
    المرأة الدارفورية كانت هناك .... رمز صمود أهل دارفور ... و وطأت أقدامها البيت الأبيض .... لتعلن للملأ كله: سأنهض من بين الركام و الرماد و سأحمل قضية دارفور شعلة ضواية الي كل مراكز القرار و السلطة أينما كانت حتي تنصف مقبولة و مريم و أخواتهن.
    كان هناك ممثل الطلاب .... يقف كتفا بكتف مع الخبير الإقتصادي الذي يحمل أرفع الشهادات العلمية .
    كان هناك القائد العام و رفاقه.. رمز الثورة المسلحة التي أجبرت الحكومة علي الجلوس الي طاولة المفاوضات .... و إنتزعت إحترام و دعم المجتمع الدولي .... و يكفيهم فخرا أن ما خطوه بالميدان يحاول البعض تقليده و محاكانه اليوم ضد رفاق الأمس.
    كان هناك مستشارو رئيس الحركة .... شباب يتحركون كالنحل ... بكل ثقة و معرفة و همة و نشاط .
    فقد كان هناك من لديه الرؤية الثاقبة في قراءة الأحداث و إستخلاص ركائز القرار التالي .
    فقد كان هناك من يأتي بعد إنتهاء الجدول المرهق ليبدأ في تسجيل و كتابة نشاط اليوم ليبعث به الي المواقع الإلكترونية و البريد الإلكتروني .
    كان هناك من المفاوضين كبيرهم الذي قاتل بإستماتة .... و أدرك جيدا أن المشوار لم ينتهي ... بل لم يبدأ بعد .
    و كان هناك من ساهم بماله في دفع عجلة الثورة .... فالثورة لم تصل الي ما وصلت اليه الآن مجانا .
    و كان هناك من أنشأ علاقات وطيدة في فترة وجيزة مع مفاتيح مراكز القرار بإدارة بوش و الكونقرس و المنظمات الغير حكومية .
    و كان هناك حجر الزاوية ... الأمين العام .... فلقد كان بعد الجدول المزحوم يأتي ليعقد بغرفته الإجتماع تلو الإجتماع ... و بكل رحابة صدر يجيب علي كل الأسئلة .. كيفما طرحت و عما طرحت .... سواء كانت أسئلة إستفسارية أم إستنكارية أم إنتقادية ....
    و يدير دفة الحركة و يقودها رئيسها مني أركو مناوي .... و هو مفاجأة لكل من يقابله .
    فبرغم عظم المهام ... فهو دوما يحتفظ بهدوئه و تركيزه في كل ما يقوله ... و هو مستمع جيد و متابع لمايقال له .... و لا غرو فإنه ليس من السهل لأي قائد أو زعيم أو رئيس دولة يلتقي بالمنظمات غير الحكومية التي تعمل في مجالات حقوق الإنسان و النازحين فيطرحون كل تلك الأسئلة عن الخروقات لحقوق الإنسان و تجاوزات ممارسة الديموقراطية و ... بعد سماعهم للإجابات من رئيس الحركة لم يكتفوا بها فحسب ... بل إستطاع أن ينتزع منهم تصفيقا حارا لوضوح رؤيته و تصوره لكيفية تناول معضلات دارفور و السودان .
    هذه هي نفس المنظمات التي إتصل بها بعض الأخوة من أبناء دارفور لمشاركتهم في التظاهر ضد زيارة الوفد للولايات المتحدة .
    و قد جرت العادة هنا أن قضية دارفور لما تحظي به من تعاطف و إهتمام ... فإنه من السهل جمع متعاطفين للتظاهر من أجلها .
    و قد سألت هذه المنظمات هؤلاء الأخوة : أليس هذا هو الفصيل الذي وقع إتفاقية السلام و وقف القتال بدارفور ؟ ... أجاب الأخوة : نعم .. و لكن..
    فقالوا لهم : كيف تريدوننا نخرج و نتظاهر ضد فصيل وقع إتفاقا لوقف القتل و الموت بدارفور .... لا ... لن نفعل هذا .
    و إنتهي الأمر بخروج 19 ( تسعة عشر ) من الإخوة في التظاهرة ... جلهم من دارفور .
    و قد روي أحدهم أنه خاطب مسؤولا و أبلغه أن مني أركو مناوي لا جماهير له ... فسأله المسؤول : و أين جماهيركم أنتم؟؟ الذي أعرفه أن الوفد الرسمي لمني 25 شخصا ... أي أكبر من مظاهرتكم هذه ..
    و في المساء أتي بعض الأخوان الي الفندق الذي يقيم فيه الوفد بقصد ( السلام و التحية) .
    و إستقبلهم السيد الأمين العام ... و تعشي البعض و بات البعض بالفندق ...
    و...

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-08-2006, 01:27 AM

على محمد على بشير
<aعلى محمد على بشير
تاريخ التسجيل: 07-08-2005
مجموع المشاركات: 8648

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مهزلة اركو ميناوى فى الولايات المتحدة الأمريكية!! (Re: شدو)

    Quote: سؤالى الشخصى أنا ( التحالف الفدرالى , حركة تحرير السودان , العدالة والمساواة )


    اذا عرف السبب .. بطل العجب !!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-08-2006, 10:49 AM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مهزلة اركو ميناوى فى الولايات المتحدة الأمريكية!! (Re: على محمد على بشير)


    الأخ العزيز شدو
    لك التحية و الإحترام
    لقد هممت بالرد علي الأخ كاتب المقال ...
    و لكني وجدت مقاله كله ثقوب و شروخ .
    بل وجدت في مقاله الملئ بالتناقضات ما كفاني مؤونة الرد المفند لما أورده.
    و لم أتمالك من إيراد التالي الذي كتبه:
    Quote: وأما الحكومة الأمريكية فقد تجاهلت أركو بعد الاجتماع به بل حثته باعادة النظر فى هذه الاتفاقية وتصحيح مسارها ثم عليه دعم وتأييد دخول القوات الدولية .

    لقاء رئيس الولايات المتحدة الأمريكية جورج بوش برئيس حركة تحرير السودان مني أركو مناوي كان القصد من بالضبط للجم ألسن مثل هؤلاء و إرسال رسالة واضحة الي كل العالم أن الإدارة الأمريكية مع السلام بدارفور و ضد من يحملون السلاح في الوقت الخطأ.
    أما إهتمام الحكومة الأمريكية بزيارة الوفد فقد يكفي أن السيدة جنيداي فريزر من فرط إهتمامها شخصيا بالوفد أنها طلبت تأجيل جلسة إستماع بالكونغرس لتقضي وقتا أكثر مع وفد دارفور .... و قد إستجاب لها الكونغرس متفهما .
    سينزل الأخ أبونمو وادي بالتفصيل إن شاءالله هنا بهذا الموقع تفاصيل برامج الزيارة في مختلف الأقسام و مشاركة فطاحلة السياسة الأمريكية في تدريب أعضاء الوفد و تزويدهم بكل أسلحة العمل السياسي الديموقراطي و كيفية بناء الأحزاب السياسية و فنون الإدارة و الحكم. بالطبع هذه فاتحة فقط و ستكون هناك دورات و دورات ... فالمرحلة هي مرحلة التحول من الكفاح الثوري المسلح الي الكفاح السياسي المنظم .
    و قد كان هناك سفير أمريكا بالسودان و مديرة المعونة الأمريكية بالسودان مع الوفد يتابعون برامجهم متابعة لصيقة.
    بكل الحسابات ما تفعله جبهة الخلاص هو خاسر .
    ليس من المعقول الإنزواء و الإختفاء أيام حرق القري و الإعتداء علي المدنيين العزل و هي في أوجها .... لكن عندما تكون هناك إتفاقية موقعة كتباشير سلام بدارفور و وقف القتل ..... يخرج البعض من مكان ما معلنا ميلاد جبهة خلاص لتبدأ خطواتها بخطوة خطأ ( حمرة الشيخ) ثم يفاجأ الجميع بتصويبهم لفوهات بنادقهم لصدور إخوانهم ... ثم ترويع أهلوهم .... و بسلاح قادم عبر الحدود يدعون المجتمع الدولي و مناديب الأمم المتحدة و الإتحاد الأفريقي للمجئ ليشهدوا (مناطق محررة) ... و لم يأتهم مندوب واحد بل أتتهم الحكومة المركزية و عندها سمع العالم الشكوي المتناقضة ... أن الحكومة قد خرقت وقف إطلاق النار ... ألستم جبهة الخلاص ؟؟؟ ألم تأتوا لتخلصوننا من حكومة المركز و جنجويدها ؟؟؟ هاهي الحكومة أتت اليكم بنفسها جهارا نهارا فلم لا تهزموها شر هزيمة و (تخلصوننا ) منها ... و حينئذ لن يأتيكم يان برونك و باباكنجي فقط .. بل سيأتيكم عنان و بوش نفسه .
    الحكومة و المجتمع الدولي يعرفان تماما من الذي كان يحارب بإخلاص نيابة عن أهل دارفور .
    أما عدم مجئ عدد كبير من أبناء دارفور للندوة .... لو كان أبناء دارفور في غاية ذلك النشاط لملأوا تظاهرة 30 أبريل بواشنطن .
    و هذه نقطة تحسب علينا نحن أبناء دارفور .... نجلس علي الرصيف ليؤدي غيرنا عملنا بالنيابة . نخشي الخواجة و الجلابة ... و لكننا نفلح في مصارعة من هو مننا .
    و الدليل مثل هذه العنتريات الجوفاء:
    Quote: سؤالى الشخصى أنا ( التحالف الفدرالى , حركة تحرير السودان , العدالة والمساواة )

    و ما زالت الحكومة المركزية هناك بجنجويدها يا ..... سيوبرمان.






    آه .... أرجو أن لا يستعجل الأخوة بجبهة الخلاص دخول القوات الأممية لدارفور .... لأنهم سيكونون الهدف الأول لها .... قبل الحكومة المركزية و قبل الجنجويد ... لأن بياناتهم التي تتري في الإنترنت تشير الي أن كل دارفور و بالذات شمالها و غربها و حتي مشارف الفاشر تمور بنشاطهم العسكري . و هذا النشاط العسكري أول تبعاته ... ترويع المواطنين العزل .







    ء

    (عدل بواسطة Mohamed Suleiman on 02-08-2006, 10:55 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-08-2006, 11:20 AM

ابوالقاسم ابراهيم الحاج
<aابوالقاسم ابراهيم الحاج
تاريخ التسجيل: 14-10-2005
مجموع المشاركات: 2456

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مهزلة اركو ميناوى فى الولايات المتحدة الأمريكية!! (Re: أحمد عبدالحميد ابراهيم)

    سؤال للاخ محمد سليمان وشدو

    هل انتم متحدثين باسم منى اركوي في هذا المنبر


    لماذا تحاولون تسويق هذه الاتفاقية التى رفضتها حتى النساء في المعسكرات ؟


    بالله عليكم هل انتم مقتنعون بان هذا الاتفاق يمكن ان يعيد الاستقرار الى ادارفور ؟


    الرجاء كبح المشاعر عندما نتحدث عن قضية قومية مثل قضية دارفور


    ابوالقاسم ابراهيم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-08-2006, 12:40 PM

ترهاقا

تاريخ التسجيل: 04-07-2003
مجموع المشاركات: 4985

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مهزلة اركو ميناوى فى الولايات المتحدة الأمريكية!! (Re: ابوالقاسم ابراهيم الحاج)

    هنيئا لجبهة الخلاص بمثل هذا كاتب ، ولو ده واحد من المتحدثين بما يسمى
    بجبهة الخلاص فكالهم الرماد كلام ممجوج وفطير ، فى الاول يخلصوا نفسهم
    من الفهم الضيق ،

    Quote: لقاء رئيس الولايات المتحدة الأمريكية جورج بوش برئيس حركة تحرير السودان مني أركو مناوي كان القصد من بالضبط للجم ألسن مثل هؤلاء و إرسال رسالة واضحة الي كل العالم أن الإدارة الأمريكية مع السلام بدارفور و ضد من يحملون السلاح في الوقت الخطأ.


    الاخ محمد سليمان للرسالة لعلهم يفهمون وخليهم يفكروا لمن يستقبلوا مسؤول فى البيت
    الابيض معناهو شنو، وكم مسؤول تم إستقبالهم فى البيت الابيض .

    وكتب الاخ ابو القاسم

    Quote: لماذا تحاولون تسويق هذه الاتفاقية التى رفضتها حتى النساء في المعسكرات ؟


    ولماذا حتى يا نصير النساء ؟ ومبن اللى إستغل هؤلاء البسطا باشرطة الكاسيت الملغومة
    بالتحريض وباللغة المحلية؟

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-08-2006, 04:45 PM

Mohamed Suleiman
<aMohamed Suleiman
تاريخ التسجيل: 28-11-2004
مجموع المشاركات: 19731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مهزلة اركو ميناوى فى الولايات المتحدة الأمريكية!! (Re: ترهاقا)


    الأخ العزيز أبوالقاسم إبراهيم
    لك التحية و الإحترام
    Quote:
    سؤال للاخ محمد سليمان وشدو

    هل انتم متحدثين باسم منى اركوي في هذا المنبر


    لماذا تحاولون تسويق هذه الاتفاقية التى رفضتها حتى النساء في المعسكرات ؟


    بالله عليكم هل انتم مقتنعون بان هذا الاتفاق يمكن ان يعيد الاستقرار الى ادارفور ؟


    الرجاء كبح المشاعر عندما نتحدث عن قضية قومية مثل قضية دارفور


    ابوالقاسم ابراهيم


    قضية دارفور تهمنا جميعا كأبناء دارفور في المقام الأول .
    لا أحتاج الي صفة رسمية تصرف لي لأتحدث بما أعتقد به و أؤمن به .
    ما أنادي به ليس سلعة معروضة للبيع .
    ما أنادي به هو السلام مع نيل الحقوق بما يحفظ حياة و كرامة الدارفوري .
    كنا مع القتال عندما ظنت الحكومة المركزية أنها ستنفرد بأهل دارفور و تسحلهم مستخفة بقيمتهم الإنسانية .
    و الكل يدرك الآن أن الحكومة ندمت علي اليوم الذي تلفظ رئيسها بتلك الكلمات: نحن لا نفاوض إلا من يحمل السلاح .
    هل جبهة الخلاص هي التي أجبرت الحكومة للجلوس علي طاولة المفاوضات؟؟؟؟
    هل كان رئيس تشاد كان يمد الثوار بالسلاح و العربات و العتاد بمثل هذه الأريحية التي يجود بها الآن؟؟؟
    لا ... التاريخ يوثق أن إدريس دبي و البشير وقفا كتفا بكتف في الفاشر في لقائهما المشهود ضد نمو ثورة دارفور المسلحة .
    الآن ما يحدث بدارفور هو حرب الأشقاء .
    أنا لا أحتاج لإذن من أحد ان أقول : ده غلط .
    طريق جبهة الخلاص طريق محكوم عليه بالفشل .... حتي و لو إنتصر عسكريا علي كل الأخوة المحاربين مجندا إخوة محاربين .
    لأن الحرب هي في خاتمة المطاف يجب أن تتوج بنصر سياسي مدعوما بسند المجتمع الدولي.
    ما تود جبهة الخلاص هو أن تبرهن للمجتمع الدولي أن زعزعة الأمن و إحتلال رقع أرض يمكن بها شراء تذاكر لحجز كراسي نفوذ و مناصب.
    ما لم يدركه هؤلاء القادة بأسمرا أن قراءتهم الخاطئة للخارطة السياسية ستعرض أهل دارفور لمزيد من المعاناة الإنسانية و ستوردهم هم موارد الإنتحار السياسي .
    ألم يلاحظوا أن العالم بها بؤرا مشتعلة من بؤر النزاع و أن قضية دارفور بدأت تختفي من الصفحات الأولي ؟؟؟
    ألم يلاحظوا أن كوفي عنان و الإدارة الأمريكية يعجلون بوضع حد لهذا التردي في الأمن بدارفور بإستعجال إستقدام القوات الدولية؟؟؟
    اليوم لبنان و إسرائيل ... و غدا ستقفز العراق مرة أخري في الواجهة ... و بعدها ستنبت معضلة دولية أخري .... هل تظن أن العالم سيكون لديه ذلك الصبر لإعادة إنتاج مشكلة دارفور مرة أخري ؟؟؟
    هناك سياسيون في جبهة الخلاص يدركون جيدا أن زمنهم الإفتراضي قد إنتهي .... و هناك آخرون يعلمون أن المجتمع الدولي قد أسقطهم من حساباته .... هؤلاء و ما بينهما يتصرفون كبعض رموز الحكومة المركزية .... لا سبيل لفرض أهميتهم إلا من خلال خلق الفوضي و تعميم العنف بدارفور .
    و حديث السلام بدارفور ليس حديث مشاعر فقط ... بل حديث حسابات عقلانية و واقعية أيضا .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2006, 03:51 AM

شدو

تاريخ التسجيل: 08-01-2003
مجموع المشاركات: 2

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مهزلة اركو ميناوى فى الولايات المتحدة الأمريكية!! (Re: Mohamed Suleiman)

    الاخ على البشير كيف حالك يا رجل ؟؟

    وينك ؟؟؟ لعلك عافية

    اخى محمد سليمان لك التحية والتقدير

    يبدو ان الرجل يريد خلق مادة مضادة فقط لهذا الانجاز التاريخى للحركة

    الاخ ابو القاسم لك التحية والتقدير


    Quote: سؤال للاخ محمد سليمان وشدو

    هل انتم متحدثين باسم منى اركوي في هذا المنبر


    لماذا تحاولون تسويق هذه الاتفاقية التى رفضتها حتى النساء في المعسكرات ؟


    بالله عليكم هل انتم مقتنعون بان هذا الاتفاق يمكن ان يعيد الاستقرار الى ادارفور ؟


    الرجاء كبح المشاعر عندما نتحدث عن قضية قومية مثل قضية دارفور


    ابوالقاسم ابراهيم


    انت لست مفوضا للحديث عن الذين يرفضون الاتفاق وكذلك نحن لسنا مفوضين من احد بان ندافع عن الاتفاقية لكن لكل منا موقفه ورؤيته يجب ان نتحاور عن هذه المواقف باحترام للراى المضاد ، هذا لا يعنى ان كل رافض للاتفاقية بانه يتحدث بتفويض من خليل ابراهيم او عبد الواحد او دريج او شريف او ادم على شوقار وكذلك من يؤيد الاتفاقية ويعبر عن رايه ليس بالضرورة ان يفوضه منى اركو للتعبير عن رائه

    انا ارى الاتفاق فى مجمله انجاز لاهل دارفور واهل السودان ، نعم انها خارطة طريق لتحقيق بقية المطالب العادلة .
    الاتفاق اتى بالمطالب مجزأة ، الجزء الاول وضع اللمسات الاساسية ، الثروة ، التنمية ، الاعمار وجزء من السلطة ، الامن والاستقرار عبر الامم المتحدة ، وهذا الاخير لايمكن الحديث عنه لولا الاتفاق .

    الجزء الثانى من المطالب والتى تتمثل الجزء المكمل ويتمثل فى السلطة يتم تحقيقه عبر الديمقراطية ولا يتاتى ذلك الا بوحدة اهل دارفور .

    لكن السؤال الذى يطرح نفسه ، هل يمكن تحقيق الوحدة لاهل دارفور مع استصحاب ما كان عليه فترة بداية الكفاح المسلح

    من خلافات على مستوى الميدان

    و القيادة السياسية

    ظهور المرتزقة ، الذين يعيشون على الاتجار بقضية اهلهم

    ظهور الجنجويد
    والفتن القبلية المصطنعة

    كل هذه التحديات كان عائقا للعمل المسلح ، لو كان اهل دارفور كلهم على قلب رجل واحد لبصمت الحكومة بالعشرة لمطالبكم لكن واهل دارفور على تلك الحالة تحسبهم جميعا وقلوبهم شتى ، لايمكن تحقيق اى مكسب سياسى وهم على تلك الحالة المتشرزمة ، كل يريد ان يكون له جسم سياسى او عسكرى ، كل يريد ان يصبح رئيسا دون ان يقدم شئ ،

    المطالب لا تحقق بالتمنى ، يجب ان يدفع من يطلب اغلى ما عنده

    هناك شباب فى ريعان شبابهم دفعوا الثمن غاليا دفعوا ارواحهم رخيصة من اجل دارفور ومن اجل هذه المطالب وهم قابضون على الزناد حققوا عبرها منبر ابوجا التفاوضى ، لكن فى المقابل هناك الكثير من الشباب دفن سلاحه واتجه صوب معسكرات اللاجئين ، يجب ان يكون هناك تضحيات ، لا يجب ان نعتمد فقط على الجانب الانسانى لتحقيق مكاسب سياسية ، وهذه هى احد اخطر النقاط وكان خصما على المطالب
    هناك حروب كثيرة منسية ، هناك لاجئون منسيون على مستوى العالم يحلمون بالعودة الى بلدانهم ، هناك لاجئون يريدون العودة الى قراهم ، يجب ان نضحى باشياء من اجل اشياء اخرى

    هذه الاتفاقية على قلته فهى اخى ابو القاسم قطار على القضيب يجب دفعه الى الامام وهى بمثابة بارقة امل لكل الاطراف فى دارفور

    هناك جرحى هناك اصحاب احتياجات خاصة ، هناك مكاسب يجب الحفاظ عليها للمضى قدما لتحقيق ما تبقى من مطالب . هناك اعتقالات واغيالات انتقائية لابناء دارفور يجب ان نوقف كل هذه المهازل

    اما تحقيق المطالب كاملة بخيار الحرب دون دفع ضريبة يبقى فى اطار
    التمنى

    اما خيار الحرب الذى يرفعه رافضى الاتفاقية فنحن نرفضها ، لاننا نعلم تماما بان فاتورة الحرب مكلفة للغاية ونعلم تماما بان امد الحرب مهما طال فان المكاسب من ورائها لا تساوى ما فقدناه

    ويا ريت لو كان الحرب مع الحكومة بل خيار الحرب لرافضى الاتفاقية اصبح الشقيق يقتل شقيقه ليس من اجل تحقيق ما تبقى من مطالب لكن من اجل السيطرة على اراضى الذين وقعوا الاتفاق هذا اسمه تخريب ، هذه حرب بلا أهداف ،هذه حرب من اجل القتل فقط ولا علاقة له بالقضية المقدسة

    ان الذين وقعوا حاربوا بشرف وبارادتهم ووقعوا ، اما ان تحاربوهم لانهم رفضوا الحرب وقالوا نحن نريد السلام وانتم ترغمونهم على التنازل عما وقعوا عليه فهذا ليس من الحق فى شئ ، نحن لا نحارب بالوكالة ولا نحارب من اجل الحرب نحن نعتقد بان ما تحقق مقبول بحده الادنى .

    يجب ان نعمل جميعا من اجل هذا الوطن ، يجب ان نقدم ماهو ايجابى ، سهل ان نرفض لكن ما هو البديل ؟؟؟؟

    اقنعى به وسوف اكون معك

    اما عن كبح المشاعر القومية التى تتحدث عنه لا ادرى ما ترمى اليه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2006, 08:15 AM

ابوالقاسم ابراهيم الحاج
<aابوالقاسم ابراهيم الحاج
تاريخ التسجيل: 14-10-2005
مجموع المشاركات: 2456

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مهزلة اركو ميناوى فى الولايات المتحدة الأمريكية!! (Re: أحمد عبدالحميد ابراهيم)

    [brown ]ولماذا حتى يا نصير النساء ؟ ومبن اللى إستغل هؤلاء البسطا باشرطة الكاسيت الملغومة
    بالتحريض وباللغة المحلية؟



    ترهاقا


    لا يتحقق النجاح هكذا فرض سياسة الامر الواقع لن تاتي بالسلام في دارفور

    وقصة هذا فصيل كبير وذاك صغير مرفوضة تماما سوف تساعد في اذكاء المشاعر والفتن والعدائيات وليس اكثر

    السلام اذا لم يقتنع به اهل دارفور فلن يحققه بوش وكوفي عنان حتى ولو جاءو بجيوشهم

    اما قضية الديمقراطية التى تحدث عنها الاخ محمد سليمان فلن تتحقق طالما ظلت هذه الانقاذ في السلطة صدقنى اي انتخابات سوف يكون مصيرها التزوير باي ثمن





    [/brown ]
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-08-2006, 06:52 AM

محمدين محمد اسحق
<aمحمدين محمد اسحق
تاريخ التسجيل: 12-04-2005
مجموع المشاركات: 9983

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مهزلة اركو ميناوى فى الولايات المتحدة الأمريكية!! (Re: ابوالقاسم ابراهيم الحاج)

    الاخ شدو لك التحية والتقدير ..

    Quote: هناك شباب فى ريعان شبابهم دفعوا الثمن غاليا دفعوا ارواحهم رخيصة من اجل دارفور ومن اجل هذه المطالب وهم قابضون على الزناد حققوا عبرها منبر ابوجا التفاوضى ، لكن فى المقابل هناك الكثير من الشباب دفن سلاحه واتجه صوب معسكرات اللاجئين ، يجب ان يكون هناك تضحيات ، لا يجب ان نعتمد فقط على الجانب الانسانى لتحقيق مكاسب سياسية ، وهذه هى احد اخطر النقاط وكان خصما على المطالب


    شباب النوع الاول ..هم من يجب ان يكأفؤا بالمناصب والوزارات
    اليس كذلك ..
    اما النوع الثاني فيجب ان يعود الي اكواخه ..
    و اذا ارادمنصبأ او رفع ضيم عن نفسه فعليه بالوصية
    المقدسة (البندقية) ..
    ما الفرق بين مقولة البشير الدايرا يجي يشيلها بالقوة ..
    و بين ما تقوله هنا اخي شدو ؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-08-2006, 07:38 AM

شدو

تاريخ التسجيل: 08-01-2003
مجموع المشاركات: 2

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مهزلة اركو ميناوى فى الولايات المتحدة الأمريكية!! (Re: محمدين محمد اسحق)

    Quote: شباب النوع الاول ..هم من يجب ان يكأفؤا بالمناصب والوزارات
    اليس كذلك ..
    اما النوع الثاني فيجب ان يعود الي اكواخه ..
    و اذا ارادمنصبأ او رفع ضيم عن نفسه فعليه بالوصية
    المقدسة (البندقية) ..
    ما الفرق بين مقولة البشير الدايرا يجي يشيلها بالقوة ..
    و بين ما تقوله هنا اخي شدو ؟؟؟



    اخى محمدين لايمكن ان نبنى نقاشنا على افتراضات وتخمينات

    ما اريد قوله لا لبس فيه الا اذا تريد ان تفترض وتنبى نقاشك على احتمالات واحكام مسبقة هذا شانك

    ما اريد ان اقوله بان نوع الشباب الاول بناءا على تصنيفك هم الذين يؤمنون بالقضية ويموتون من اجلها ، لا يمكن ان نقول بمن هو قابض على الزناد بانه طالب وزارة او سلطة ، طالما انه فى ميدان القتال فانه يمكن ان يموت فى اى لحظة وكثيرون هم من دفعوا ارواحهم ثمنا لهذه القضية ، هؤلاء هم الذين قالوا نحن هنا عندما قال عمر البشير باننا قضينا على التمرد ، واذا صح ماقاله لكان الكل فى المعسكرات اليوم مع النوع الثانى من الشباب ، لا قضية ولايحزنون والكل مستكين للامانى

    اما النوع الثانى من الشباب حسب تصنيفك وافتراضك ، فهم الذين اثروا البقاء فى المعسكرات مع النساء والاطفال والشيوخ ، ولو وقفوا جنبا الى جنب مع اخوانهم القابضون على الزناد لكنا على اسوار الخرطوم وبصمت الحكومة لمطالبنا بالعشرة وبدون ضياع لسنتين فى التفاوض والمهازل ولما وصلنا الى ما نحن عليه الان ، ولم اقصد او اشير الى وظائف ووزارات ومناصب ، بل ليس من اهتماماتى تلك

    وبناءا على ما تقدم ارى بان الذين اختاروا المعسكرات بدلا من ميدان القتال والتضحية من اجل القضية هم طالبى المناصب والوزارات والمتشبثون بالحياة .


    لذلك ماتفضلت به يختلف تماما عما قاله البشير اخى محمدين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de