الشيطان يحكم الخرطوم

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
التحالف الديمقراطي بأمريكا يقيم ندوة بعنوان آفاق التغيير ما بعد هبة يناير 2018
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-10-2018, 03:35 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف النصف الثاني للعام 2005م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
16-07-2005, 01:20 PM

منصور شاشاتي

تاريخ التسجيل: 09-02-2005
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الشيطان يحكم الخرطوم

    (1)
    سأل الشاب شيخه الداعية: . . ولكن يا شيخ لماذا تكثر الحكاية عن الكرامات في أرض الأفغان والشيشان ولا نسمع مثلها في فلسطين وجنوب لبنان والجولان ؟؟ والعدو أفجر، والمجاهدون أحوج والأعلام والصحافة أكثر، فتلعثم الشيخ ثم زجره قائلا: وما يعلم جنود ربك إلا هو . . !!

    (2)
    هل نستطيع أن نحصي عدد الزغاريد التي انطلقت عبر كل الشمال السوداني ، لتزف شهيدا تلو الشهيد إلى الحور العين الجالسة تنتظره على أحر من الجمر؟؟
    وهل نستطيع أن نعلم عدد الخطب التي صدحت في أرجاء الخرطوم وغيرها تستنزل اللعنات على شياطين النصارى والوثنيين الذين يريدون أن يطفئوا نور الله في جنوب السودان؟؟
    وهل نستطيع أن نأتي على ذكر الكم الهائل من المقالات والكتب التي سالت أحبارها، وذاعت أخبارها، عن المؤامرة الصهيونية والماسونية والصليبية ، التي يقودها أخل الجنوب وعقيدهم قرنق (الماركسي) ضد بوابة الإسلام الجنوبية؟؟
    وهل يجوز لنا اليوم أن نطالب كل أولئك الذين أقنعونا بأن الحرب الأهلية السودانية، هي حرب مقدسة، بأن يقنعونا بالطريقة الأسطورية التي استطاعوا بها (لحس) كل ما سبق، لتخرج نفس الزغاريد ، وتعلو ذات الخطب، وتصدر نفس الصحف وأكثر منها، بعكس الماضي وأقاويله ودعاويه؟ ؟
    أين ذهبت الكرامات التي سيق بنسجها الآلاف من الشباب السوداني إلى حتفه، وجلس اليوم ليحتفل من شرب دمهم منصبا ونفوذا وسلطة؟
    لم يكن قرنق إذا ماسونيا ولا صهيونيا ، بل قائدا عظيما ووطنيا، إنه اليوم فخامة النائب الأول للرئيس/ مجرد تحليل سياسي لضغط أمريكي ، ومحكمة جنايات دولية، جعلتنا نتخلى عن الحور العين، ونزعنا من الملائكة سيوفها، وتركناها (لا شغل ولا مشغلة) بل سيكون من يجرؤ على محاربة الماسوني والصهيوني والوثني / شيطانا ، وسيذهب من يقتل الشيطان إلى جهنم، بعد أن كان من يقتله وأتباعه يذهب لجنات عدن، طالما أن مبررات الجهاد المقدس قد اختفت، بدون أي سبب مقنع، إلا حجة الله الأميركية، وملفات المحاكم على الأراضي الهولندية، مجرد تغيير بسيط في وجهة الرحلة من ضيافة رضوان إلى ضيافة مالك (وليقض علينا ربك) . فلا حول ولا قوة إلا بالله ، كيف يستخف هؤلاء الساسة بالدين والشعب والقيم بلا وازع ولا ضمير.
    إنه مشهد آخر، على تجيير الدين في السياسة، على القمع، والطائفية والظلم في رداء النقاوة ، والبياض، والطهر الفردوسي المخادع، الحقيقة الوحيدة الممكن معرفتها: أن لا أحد ممن فعل المشار إليه أعلاه من دعاية وتحريض وتبشير، كان مؤمنا بما يقول ويفعل، الجنة والجهاد والحور والملائكة كلها/ كانت مجرد لعبة ووسيلة، وانشوطة سياسية جعلت في أعناق الشعب الغلبان ، فأهدرت ثروته، واغتصبت نساؤه ، وقتلت أطفاله وشيبه وشبابه، لأكثر من عشرين عاما، لكي يدرك السودان إنه ككان يقاتل لمجرد الأهواء السياسية، بل وحتى هذه لم يشار إليها، فصار القتلة أنفسهم السبب في السلام، وصار التخلي عن مطامعهم إنجازا يحسب لهم,
    مليوني سوداني (مسلم ونصراني ووصني) قتلوا في حرب مقدسة دنست كل القيم التي أنزل الله على رسله حمايتها، والذود عنها، أليس هذا كافيا لأن نراجع ما جرى وما يجري، أليس هذا مبررا كافيا ليسمح لنا أن نعيد التفكير لا في الدين والتدين ، بل في المتدينين عندما يرفعون المصحف والسيف ليقودوا حربا دنيوية باسم الإسلام والإسلام من ذلك براء. صرنا خير أمه فجرّت الناس وذبحت الناس وأبكت الناس وضيقت على الناس وأضحكت عليها الناس ، وبات من الصعب أن نكون خير أمة أخرجت للناس على هذه الشاكلة.

    طارق القزيري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de