الجنيد علي عمر.... أو درس الحركة الشعبية ما بعد غياب د.جون قرنق لكل القوى السياسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 25-06-2018, 03:09 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة د.جون قرنق
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
04-08-2005, 02:54 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الجنيد علي عمر.... أو درس الحركة الشعبية ما بعد غياب د.جون قرنق لكل القوى السياسية

    روى لي صديقي العزيز قصة أتصور أنها مناسبة لتوصف الكثير من أمراض السياسة السودانية و التي تجلى قسم عظيم منها ما بعد الغياب المفاجئ و المباغت للدكتور جون قرنق ليلة الأحد الماضي الأول من أغسطس 2005. القصة أن صديقي كان يتجول في أحد شوارع الخرطوم بسيارته و إلتقى الأستاذ الجنيد علي عمر (أحد قيادات الحزب الشيوعي السوداني ما قبل يوليو 1971) فقال له الجنيد و الذي تعرف على صديقي مداعبا "الجماعة ديل لو ما رفعوا الفراش ما بيقدروا يعملو أي حاجة" و هنا الإشارات واضحة و جلية و هي أن الحزب الشيوعي السوداني و الذي ظل حبيسا لتداعيات إنقلاب 19 يوليو 1971 و حتى تأريخ كتابة هذه السطور.

    الأصوات التي تعالت بعد مصرع الدكتور جون قرنق مطالبة بالتحقيق الدولي في الحادثة و تلك التي إنصرفت محللة الحادثة المشئومة بإنها مدبرة أو غير مدبرة أعتقد انها تلقت درسا بليغا لو هي تعي فداحة عجزها و فقرها في تحسس آلام الشعب و التعامل الأس معها، تلقت درسا بليغا من الحركة الشعبية لتحرير السودان و هي تجتاز محنة هذا الفقد العظيم بشجاعة و ببراغماتية تفتقر لها معظم الحركات السياسية السودانية و منذ نشأتها. و لعل الشاهد هنا ان الحركة الشعبية لم تتردد طويلا في أن تعلن بأن الحادثة ليست أكثر من حادث طبيعي حيث ذكر ذلك القيادي نيال دينق نيال في جلسة مجلس الوزراء الني نقلتها الفضائيات حية على الهواء و ما بارح الناس هذه النقطة حتى صعقوا بسرعة الإجراء المناسب و الذي جاء سريعا بتنصيب القائد سلفا كير ميارديت خلفا للدكتور جون قرنق في كل مناصبه الدستورية و مواقعه القيادية بداخل الحركة الشعبية و الذي بدوره أيضا قدم فصلا جديدا من فصول هذا الدرس البليغ عندما أعلن من "النيو سايت" بأن الحركة الشعبية ماضية في خيار السلام و أن الفقيد سيشع لمثواه الأخير في مدينة جوبا في السادس من أغسطس الجاري و لعلني توقفت كثيرا عند قوله بشجاعة متناهية لوفد المؤتمر الوطني عندما زارهم للتعزية في النيو سايت بأن الحركة الشعبية بذلت جهدا مقدرا في المناطق التي تقع تحت سيطرتها لتهدئة النفوس الغاضبة من رحيل الدكتور جون قرنق و هو ما أكده نيال دينق نيال في المؤتمر الصحفي المشترك مع المؤتمر الوطني.

    درس الحركة الشعبية يتمثل في أنها لم تنصرف عن خيارها الإستراتيجي و هو المضي قدما في تنفيذ إتفاقية السلام الشاملة و لم تنشغل عن ذلك بالبحث في أسباب الحادثة فالحقيقة الأكثر شخوصا هي غياب الدكتور جون، و درسها أيضا يتمثل في التعامل الإيجابي مع غياب القائد المؤسس للحركة الشعبية و بهذه الصورة الدراماتيكية و الذي جاء (أي تعاملها) سريعا و هادئا إذ لم ترتفع اية أصوات بداخلها تعترض على القائد سلفا كير ميارديت و سؤالي هنا إلى كل الكيانات السياسية الشمالية لو أنها تعرضت لهذا الإمتحان العسير كيف كانت ستكون ردة فعلها و حتى يكون الدرس أكثر وضوحا يجب أخذ المشهد برمته و هو توصل الحركة السعبية لإتفاق سلام حديثا مع سلطة أدمنت التصفيات حتى لكوادرها المناوئة لها مما قد يثير أجواء للتآمر.

    أنا هنا لا أكتب كيما أثير اي من البلبلة في علاقة الحركة الشعبية بالتنظيمات السياسية الأخرى فقد سبق للحركة الشعبية أن توجهت لها بالشكر على تضامنها الذي أبدته في هذه المحنة و على لسان القيادي نيال دينق نيال و في مناسبتين الأولى عندما شارك في جلسة مجلس الوزراء و الثانية في المؤتمر الصحفي المشترك مع المؤتمر الوطني، إذا أنا أكتب هنا للإستفادة من هذه الدروس البليغة التي تقدمها الحركة الشعبية و منذ توقيعها على إتفاقية السلام لا بل منذ نشأتها فهل من مدكر؟

    يجب أن لا تغيب عنا فداحة الفقد و عظم الخسارة لشخصية الدكتور جون قرنق المحبوبة خياراتنا الإستراتيجية المتعلقة بتنفيذ إتفاقية السلام و إنجاز التحول الديمقراطي و أن نكف عن سياسة الإصطياد في الماء العكر.


    مرتضى جعفر

    (عدل بواسطة Murtada Gafar on 04-08-2005, 03:49 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de