نادي الفلسفة السوداني ينظم المؤتمر السنوي الثاني بعنوان الدين والحداثة
ياسر عرمان:نحو ميلاد ثانٍ لرؤية السودان الجديد قضايا التحرر الوطنى فى عالمم اليوم
مالك عقارا:اطلاق عملية تجديد و اعادة بناء الحركة الشعبية و الجيش الشعبي لتحرير السودان
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 10-22-2017, 05:26 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة السماني مبارك ابراهيم(اساسي&رومانسي)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

انتحار فيلسوف داقس

09-10-2003, 09:30 AM

اساسي
<aاساسي
تاريخ التسجيل: 07-20-2002
مجموع المشاركات: 16523

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


انتحار فيلسوف داقس


    انتحار وميلاد فيلسوف شاعر



    يأخذ مسمار .. يغرزه في بطنه ...ينظر الى النجمات

    يصيح ... يبكي ويبكي...

    يفقد وعيه ...

    يفيق .. يتحسّس وجهه .. يتحسس يديه ..

    يبكي ...

    يقصّ من شعر لحيته ... يسمع ذلك الصوت الضائع ..

    ( شاعر فيلسوف .. شاعر فيلسوف .. شاعر فيلسوف .. هكذا يقولون عنك ..)

    يرد الشاعر : من هنا .. ما هذا .. من أنت !

    يرد عليه الصوت : أنا الحلم .. أنا الحلم .. أنا الحلم الذي تحلق فيه .. أرفع رأسك هل تراني ..!

    الشاعر : أرى السماء .. أرى النجمات .. أرى نفسي .. أرى بغلة هناك ..أرى الليل

    الصوت : هذا هو الحلم الذي تبكي منه .. هذا هو الحلم .. هلاّ شكيت له ..

    الشاعر : يالك من حلم مظلم .. يالك من حلم تائه ..

    (يضع أصبعه في عينه ويقتلعها .. يصيح .. يبكي .. يبكي .)

    الصوت :أنني البوح .. لا تبكي .. لا تبكي ..

    الشاعر : منذ أعوام .. وأنا ضائع في ظلمتك المتغطرسة .. منذ أعوام وأنا أبحث عنك ..

    أبحث عن حقيقتك .. أبحث بين زهورك وأشواكك .. بين آمالك ويأسك .. أبحث

    عن خيط حقيقة يقودوني حتى نهاية حياتي ..بعيدا عن الظلام والغموض .. بعيدا عن الخوف

    .. منذ أعوام أبحث عن تعبير .. عن مبدأ .. عن سبب .. عن عنوان .. عن أسم .. عن أي شيء

    يخبرني .. لماذا جعلتني أحلق فيك !! .. بحثت ... وبحثت .. وبحثت .. وأقنعت نفسي بالأكاذيب..

    أقنعت نفسي بأنك ذلك الحلم الرائع .. أنك لذيذ ..!! ولكنني وجدتك كاذب مخادع .. كاذب مخادع ..

    ( يضع المقص في أذنه .. يقصها .. يصيح .. يبكي .. يبكي ..)

    الصوت :أنني البوح .. لا تبكي .. لا تبكي ..

    الشاعر : أقسم عليك .. من أنت !! من أنت !!.. قالوا عنك أنك شعر .. قالوا عنك أنك جنس .. قالوا عنك أنك حب

    قالوا عنك أنك شهوه ..أقسم عليك !! .. من أنت ..

    بين الشهوة والحب .. بين الشهوة والحب ضاع الإنسان .. قتل الإنسان ..تاهت المبادئ ..

    بين الشهوة والحب .. أنبعث شعاع وظلمة .. و بقيا يتسابقان إلى اللانهائية .. وكان الإنسان هو الضحية..

    بين الشهوة والحب .. خلق ثوب الأخلاق .. ولم نعرف أبدا كيف نرتديه .. لم نعرف أبدا كيف نرتديه ..

    بين الشهوة والحب .. بني قصر من الجمال والكرامة .. أين كان الباب !! .. لا نعرف !!

    بين الشهوة والحب .. متنا وحيينا وحلمنا .. كيف ! لاندري .. لماذا! لاندري ..

    بين الشهوة والحب .. تنبت بذور التفاح كل يوم .. ونأكل منها كل يوم .. ونموت كل يوم ..

    بين الشهوة والحب .. ستبقى مدى الدهر ... مرتدي ذلك المعطف الأسود العتيق .. وتركض الى الخلف.. متلذذ بغموضك ..

    ( يأخذ سيفا .. يقطع قدميه .. يصيح ... يبكي .. يبكي )

    الصوت :أنني البوح .. لا تبكي .. لا تبكي ..

    الشاعر : هل تعلم ماهي خطيئتك !! هل تعلم ماهي ! .. أنك تتلذذ بغموضك .. أنك تفتخر أنك لغز أبله .. أنك تتعالى

    بظلمك .. خطيئتك .. انك ترتكب جرمك .. بكل حماقة !.. وتضحك .. ( يسمعه يقهقه ) .. بكل حماقة !! .. هذه

    خطيئتك ..

    (يضرب أصبعه بحطبة كانت على الأرض ..يصيح .. يبكي .. يبكي ..)

    الصوت :أنني البوح .. لا تبكي .. لا تبكي ..

    الشاعر : أمّا خطيئتي أنا ..أمّا خطيئتي .. أنني أقتنعت بك !! .. أنني أقتنعت بعقلي !! ..أنني أقتنعت بعقلي !! وجعلته سيدي ..

    وأقتنعت بذلك الحلم الخرافي الرائع .. أقنعت نفسي أنني لا بد أن انتشي لا بد أن اتمتع في هذه الحياة .. فبحثت وبحثت

    عن المتعه ..عن السحر.. عن الكمال .. ولكن لا أدري !! .. ربما انني بالغت في ذلك .. لا أدري!!

    خطيئتي يا سيدي .. أنني أطلقت العنان لروحي وقلت لها أبحثي عن الجمال.. ابحث عن الحقيقة .. فضلّت الطريق ..ضلّت الطريق ..

    لذا هيا بنا يا سيدي لنرحل علنا نجد الحقيقة .. !! .. علنا نجد الحقيقة !! .. فالحقيقة ليس لها صوت...

    ( ياخذ منشار .. يشق حلقه !! .. يختفي هو والصوت .. !! ... تستمر الحياة )
    (همس النجوم)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de