مرحى بعودة مريم الصادق للوطن ! بقلم بدوى تاجو

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل معاوية التوم محمد طه فى رحمه الله
الاستاذ معاوية التوم في ذمة الله
رابطة الاعلاميين بالسعودية تحتسب الاعلامي معاوية التوم محمد طه
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 10-12-2018, 04:51 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
16-11-2018, 04:15 AM

بدوي تاجو
<aبدوي تاجو
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 167

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مرحى بعودة مريم الصادق للوطن ! بقلم بدوى تاجو

    04:15 AM November, 15 2018

    سودانيز اون لاين
    بدوي تاجو-Toronto, ON Canada
    مكتبتى
    رابط مختصر



    لظرف تاريخى معروف ومحزن فقد اضطر الامام , السيد الصادق المهدى وجزء من قيادة حزبه , وعلى هامتهم مريم الصادق , تبديل اقامته من قاهرة المعز , الى المملكة المتحدة , حيثما لم يجدوا الترحيب هنالك فى الاولى , فى الايام الاخيرة .
    انقضى وقت طويل حيث غابت هذه القيادة الوطنية المعارضة عن مقابلة عضويتها وكوادرها وجماهيرها, ولما استطاعت من ثم تحريك دفة الجمود السياسى , على اصعدة متباينة , اسفر ذلكم عن دعوة " طيبة" اولاها السيد فيصل حسن ابراهيم , فى دعواه , اثر لقاء الحلو بجوهانسبرج " بانها كسرت الجمود السياسى " سودانتربيون 3 نوفمبر واكد على دعم "مسار الرئيس سلفاكير " الساعية للتوسط بين فصيلى الحركة الشعبية , وفى هذا السياق فمقال د. واثق كمير العالم "الى قيادات الحركة الشعبية ,الم تحن ساعة الوحدة؟ فتح كوى هواء نافذ ومستبطن للروية والرشد والعقل, ظهرت نتائجه الايجابية على صحائف وتصريحات القوى المخلتفة ذات الشأن, وفى ذات الصحيفة وذات المساق اندلقت مرة ثانية من نائب رئيس حزب المؤتمر الوطنى , فيصل , على موافقته "على منح كل الضمانات للجماعات المسلحة لتمكينها من المشاركة فى وضع الدستور الدائم للبلاد, حتى وان لم يوقعوا على اتفاق سلام" , سودانتربيون 21/11/2018 , وشدد على وساطة الرئيس سلفاكير , منتظرا نتائج ايجابية لتحقيق المسيرة السلام"انتهى"
    لكن " ذريعة" الاعداد لهذاالدستورلمتفيقهى الاسلام السياسى لنظام الحكم بالسودان الممثل فى المؤتمر الوطنى ومواليه المنتفعيين من اغداق مال السحت , والانتفاع السياسى, لن يروا الامر هكذا؟! بل يتم هذا الطرح , والوطن ليس بحاجة " طوطحانية " جديدة , لشعب شغب به الزمان ردحا يطول , وطن , يصبو للخبز والطمانينة والسلام والحرية العامة!, كفى دسترة!
    1- بانت المحاذير بدءا من ان اى حوار , ماينبغى له الشمول , جبال النوبة , دارفور , النيل الازرق, فالاوليين , منبرهما , امبيكى والايقات والجلسات الماراثونية!, والثانى , الدوحة , كماحمل لؤم تصريح امين حسن عمر , بان مساعى الرئيس سلفاكير لن تجب مسار الدوحة, وان كان هذا هو القيدومة ,"من منظر المنتدى الفلسفى" ابان ايام التلمذة , فالعبرة بمايشير " الفقية" الفلسفى , لا المستنير "الادارى العاقل الميدانى, "فيصل حسن ابراهيم؟!
    2- والثانى وبموجب , بيان حزب الامة, نعلم , ان المؤتمر الوطنى وقادة الحكم , ليس لهم من عهد , سوى عهود الاباطيل , الدعوة للحوار لقوى المعارضة السلمية او القتالية , انتم ماتطرحونه , وتؤلبون ابناء الوطن المعارض للمشاركة فيه , والاوبة , وتبذلون الضمان من كافة القيادات منكم للقادميين , لكنم عند اول خطوة , تبتلعون كذبكم المداوم.
    3-كنت أخال انكم تحترمون المبادأة الطيبة "والعاقلة" من الرئيس سلفاكير لكم ," وسلفا," الان ليس وحده , بل اجتمعت " كافة قواه" , وقد يكون مخرجا لكم مماانتم فيه؟. الا ان كنتم لاتودون المخارجة, او "الاعتذار" كما ذهب الفقية الاستاذ , على عثمان محمد طه, "لااعتذار!!
    4- كيف يحق لكم , فتح اجراءات جنائية وفق مواد قانون الجناية "الانقلابى " المعمد بالمراسيم " للاعوام 1991 ؟والذى بموجبه استلبتم وافتاتم على سلطة الوطن والجمهور والعالم المتمدين؟؟!!, وعلى راسها , السيد الصادق , وبنته القائدة مريم!
    5-كيف تزمعون حل الفقر والفساد وشح النفس والخراب,فى ارم ذات العماد, ولاتطيقون حتى نزول مريم فى وطنها المفدى المصاب, !!
    6-كيف تواجه القوى الحية من ابناء الوطن وقيادته , باعمال قانون جنائى رذيل و صيغ فى ليل سوء, اشخاص وهامات من وطننا باتهامات مخبورة للمالاة السياسية ومستقاة للفبركة فى الوقت الذليل.احقيق , تودون الاتهام , لمريم العزيزة والسيد الصادق , الاتهام , تحت المواد,21و25و26و50و51و53و63و66و5و6و ,الاشتراك الجنائى , تقويض النظام الدستورى , التحريض ضد الدولة للاشعة الفتن,التجسس,نشر الخبار الكاذبة, محاربة الارهاب!! خسئتم!!
    7-خسئتم , وماكنت اخال قوش وفيصل , يصلان هذا الدرك المسئ, بل ان يبيحان استخراج هذا الاجراء فى ظل الازمة وهذا الوقت الوطنى العصيب ,
    8-المدخل العقلانى , اوقفوا هذا الارهاب والترهيب , حتى لاتغدوا, كليكما, عباس بن فرناس , عنوان للعمى عند الضحى والعشى عند المغيب
    ختما, لنرحب بالقادميين للوطن ,ولن نتوانى فى المجئ وفقما نقرر!!
    تورنتو 15 نوفمبر 2018
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de