السودان أصبح لا يطاق في عهد الكيزان بقلم الطيب محمد جاده

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 13-11-2018, 04:00 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
25-08-2018, 11:33 PM

الطيب محمد جاده
<aالطيب محمد جاده
تاريخ التسجيل: 11-03-2017
مجموع المشاركات: 220

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


السودان أصبح لا يطاق في عهد الكيزان بقلم الطيب محمد جاده

    00:33 AM August, 25 2018

    سودانيز اون لاين
    الطيب محمد جاده-فرنسا باريس
    مكتبتى
    رابط مختصر




    رغم أنو الحال بيفضح إلا كت في الحارة بصرخ يا وطن عز الشدايد ، السودان لم يعد السودان ويصعب التعايش مع بعض في ظل هذا النظام ، هذا اقل ما يمكن أن نوصف به مايحدث في الدولة السودانية في عهد الكيزان إنها اسوء أيام مرة على الشعب السوداني المغلوب في أمره ، الغلاء الطاحن يطارد الكل ورائحة الفساد تنتشر في كل الشوارع والميادين . ظروف إنسانية غاية في الصعوبة حتي وصل عدد الذين هربوا من السودان لما يقرب من عشرة ملايين سوداني اي ثلث سكان السودان وهذا هو نتاج طبيعي لسيطرة الكيزان ، وهو الثمن الذي دفعه الكيزان للسودانيين من أجل أن يستمروا في السلطة . حاول بعض أبناء الشعب السوداني الغيورين على السودان مراراً وتكراراً توحيد الصف المعارض لأسقاط كابوس الاخوان المتأسلمين لكن عقلية قادة المعارضة يلعب فيها شيطان القبلية الذي يصعب توحيدها ليصبح لدينا أكثر من ثلاثين حركة ومائة حزب الكل منها ينتمي لطائفة معينة والف قروب في مواقع التواصل الاجتماعي الكل ينتقد الآخر . أن تداعيات الصمت الشعبي على حال الدولة السودانية بدأ يلقي بظلاله على الوضع المأساوي والمعيشي ، فاليوم زيادة الاسعار وانهيار الجنيه السوداني يلقي بكل ظلاله وتجلياته المأساوية واقعا جديدا على الاقتصاد السوداني المنهار ، وفي آخر تطورات هذا الواقع رغبة السفاح البشير الترشح لفترة رئاسية جديدة ، الأهم اليوم هو إنّ ندرك إنّ هذه المرحلة وما سيتبعها من مراحل دقيقة من تداعيات ترشح البشير تستدعي صحوة ضمير من الجميع أن يقفوا وقفة حق مع ضمائرهم وأن لا يكونوا شركاء في مشروع تدمير وتمزيق ما تبقى من الدولة السودانية . أسقاط هذا النظام الفاسد يستدعي حالة من الصحوة الذهنية والتاريخية عند كلّ الشعب وشرفاء النضال ، فالمرحلة لم تعد تحتمل وجود مزيد من الانقسام والتفتيت والتمزيق ، اليوم وتزامناً مع كل هذه الاوضاع المأساوية على الارض السودانية ، عادت من جديد عدة مسارات على صعيد مواقف وخلافات مكونات التيارات المعارضة والأحزاب ، ما يجري في السودان الآن تحديداً ينبئ بمزيد من الانقسام سنرى فصوله قريباً ما يعني ايضاً ان السودان مقبل على صراع مفتوح سيكون ثمنه باهض جداً . ختاماً يمكن القول إن الوضع السوداني يزداد تعقيداً مع مرور الأيام حيث كثير من الأقنعة التي لبسها البعض كذباً ورياء وتملقاً أحياناً وأحياناً أخرى بهدف تحقيق بعض المصالح الضيقة بات ينتج ثماره المتعفنة علي أرض السودان .

    الطيب محمد جاده







                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-08-2018, 07:25 AM

شطة خضراء


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان أصبح لا يطاق في عهد الكيزان بقلم ا (Re: الطيب محمد جاده)

    شكرا جزيلا كاتب المقال،،،

    لطالما قلت و سأظل أقول و أكرر كلما سنحت لي الفرصة أن أمر إستدامة الديمقراطية و سيادة حكم القانون و ولوج عوالم الأمم المتقدمة يتوقف على شيء واحد و هو الخطوة الأولى ضمن عدة إجراءات أخرى التي يجب إتخاذها فورا إلا و هو حل الجيش السوداني بشكله الحالي المعيب جدا و الذي واضح جدا فيه عدم العدل و التكافؤ بين جهات السودان الأربع، إذ لا يعقل أن جيش رسمي لدولة يكون قرابة ٩٥% من قادته ينحدرون من جهات أثنية بعينها هم الشمل و الوسط النيلي و هم يمثلون القادة و أصحاب الأمر و النهي و العزل و الترقي في ذلك الشيء المسمى كذبا بالقوات المسلحة القومية، حتى أنك لتجد في أحيان كثيرة أن هنالك عددا من القادة و الضباط من نفس القرية أو المنطقة الواحدة و في المقابل فيمكنك أن تلاحظ بسهولة أن أكثر من ٩٠% من الجنود البائسين هم من مناطق و إثنيات بعينها هي المهمشة و هي التي تقاتل في الميدان و تتحمل وزر القتل و الإصابات و الأسر، أليس وضع ما يسمى بالجيش السوداني بشكله المعيب و الفاضح حاليا هو مدعاة لتسهيل التآمر بين كوادره الذين يتشاركون في الثقافة الواحدة و الجهوية الواحدة للإنقلاب على الديمقراطيات و الإنقضاض على دولة سيادة حكم القانون و مؤسساتها الشرعية الناشئة،،، و يوم أن يتم تغيير نظام الحكم الكيزاني و يحل السلام و تتم إعادة صياغة و تأهيل مؤسات الدولة السيادية و الخدمية و على رأسها مؤسسة القوات المسلحة القومية، و أن يكون التمثيل الجهوي أو الإثني بالعدالة الكافية و بحسب الثقل و الكثافة و الكفاءة فحينها لن نقضي نهائيا و بلا رجعة على سرطان الإنقلابات البغيض فحسب بل و سنقضي تماما على الفساد و الرشوة و المحسوبية و على كل أسباب النزاعات و عوامل التخلف عن ركب الأمم المتقدمة الأخرى، و ذلك أيضا عندما تكون لجان المعاينات للإختيار للخدمة العسكرية أو المدنية أو للسلك الدوبلماسي هي لجان فنية بحتة و محايدة حتى النخاع و تمثل كل جهات و إثنيات السودان على نحو عادل جدا درءا للمؤآمرات و التحيزات و التكتل العرقي البغيض الذي لا يقدم شبرا بل يؤخر مئآت السنين إلى الخلف و ثم التوهان في عوالم التخلف الحالكة الإظلام.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-08-2018, 01:59 PM

الطبال والقرد الرقاص !


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان أصبح لا يطاق في عهد الكيزان بقلم ا (Re: شطة خضراء)

    • الطبال ( الطيب محمد جادة ) والقرد الرقاص ( شطة خضراء ) .

    • لديهم استعراض هزلي ومضحك كالعادة في شوارع الغجر !!!

    • يحسبون أنهم في جملة البشر وهم أغبى البشر ولا يملكون قيمة أو مقام !!!

    • هذا الغبي ( شطة خضراء ) لا يفهم أن الجيوش في العالم هي من مكونات وأساسيات لا بد منها .. وأهم مكوناتها القيادة والعقل ،، ثم العدد والأسلحة ،، ثم الأجساد البشرية التي تمثل المواجهات عند الضرورة ،، تلك الأجساد البشرية الفارهة التي تفتقد العقول ،، فهي لا تفيد فائدة تذكر في مواضع القيادة والحنكة ،، مجرد خشب مسندة لا خير فيها إلا الضغط على الزناد وقتل الناس !! ،، وهم يمثلون اجهل خلق الله في قيادة الجيوش !!!! .

    • كيف تكون مكونات الجيوش في العالم من أشخاص يتربون طوال حياتهم في خانات ( المريسة والعرقي والخمور ) ؟؟ ,, وجل ما يفهمون في هذه الدنيا هو ذلك الفتك والقتل ،، مجرد طبول جوفاء فارغة تخلو من الأذهان !!,, تواجدها في مؤخرة الجيوش أفضل ألف مرة من تواجدها في قيادة الجيوش !!،، لأن أمخاخها هي تلك الزنخة والبليدة ــ أمخاخ نشأت وتربت في زرائب البغال والحمير .. وتلك الحمير والبغال قد تكون أفهم منهم في السلوكيات والتصرفات ألف مرة !!

    • هذا البليد الغبي يريد جيشاً يستوي فيه أصحاب المهارات العقلية العالية مع أصحاب الأمخاخ الغبية البليدة .. ضباط من أبناء الأصول الذين لا يهدرون الأعمار في السكر والعربدة ،، ويسهرون الليالي لمواكبة أحدث التقنيات العسكرية الحربية المتوفر حول العالم ،، في الوقت فيه هذا الغبي البليد يريد أن يساوي بينهم وبين هؤلاء الحثالة الذين يسهرون الليالي في إندايات المريسة !!!! ،، وهي أمخاخ لو تواجدت في قيادات الجيش السوداني لمرت بالبلاد والشعب السوداني بجيف الكلاب والخنازير ،، ومعاذ الله أن يرضى الشعب السوداني في يوم من الأيام بمهزلة الحثالة والمتخلفين الأغبياء الذين يفكرون كما يفكر هذا الغبي البليد !!!

    • فلينبحوا كالكلاب كالعادة المعهودة فيهم ،، وحياتهم هكذا منذ سنوات وسنوات ،، ونباحهم كالعادة لا تجد الاهتمام من عاقل بالتلبية والاستجابة ،، وهم لسنوات وسنوات يحرثون ويزرعون ويحصدون في الهواء ،، ولو كانوا يملكون مقدرة غير ذلك النباح لفعلوها منذ سنوات وسنوات ،، فإذن حروفهم مجرد نباح في نباح في نباح ( واللعنة عليهم !! ) .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-08-2018, 02:50 PM

شطة خضراء


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان أصبح لا يطاق في عهد الكيزان بقلم ا (Re: الطبال والقرد الرقاص !)

    ولو كانوا يملكون مقدرة غير ذلك النباح لفعلوها منذ سنوات وسنوات ،، فإذن حروفهم مجرد نباح في نباح في نباح ( واللعنة عليهم !! ) .

    هههههههه و الله إنت مسكين جنس مسكنة، و أنت لا تدري بأنك أصبحت تغرد خارج السرب و لا أحد يلتفت إلى ترهاتك و ضغائنك هذه، ثم إنك شخص غير منطقي و تعتقد أن الناس يحفلون بالدرابة التي تأتي لتستفرغها هنا، يا أخي إحترم عقول القراء على الأقل و رد ردا منطقيا بدل هذه الخطرفات و الهضربات التي لا تقدم و لا تؤخر، و أنا لست بحاجة إلى تذكيرك بأن من تصفهم بالأمخاخ الزنخة و البليدة هم الذين أدبو الجنجويد في سفوح الجبال و دوخوا كل معتدي رعديد و أعيوا بشيرك المجرم و لصوصه دنيئ الأصل و أبكوهم في السر و العلن و لسه الغريق قدام،،،

    هذا الوغد عديم الأصل و رديئ التربية يصرخ و يرغي و يزبد في كل تعليقاته مبدلا هويته من إسم إلى آخر محاولا إظهار أنه لا يخشى الأشاوس الثوار و لكن أعصابه دائما تخونه فيتراجف كالفتيات و بعض الفتيات أشجع، و تتراقص كلماته مرتعدة حتى نشفق عليه من التبول على نفسه رعبا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-09-2018, 09:04 PM

سودانى


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان أصبح لا يطاق في عهد الكيزان بقلم ا (Re: شطة خضراء)

    المعارضه الشايفا دى الواحد فيهم يقدر يعمل ثوره فى بيتو خليك يعمل مناضل ويقعد يملا الناس نقه
    القاعد جوه الكيزان خاتينو فى جيبم والقاعد بره منتظر الحريق يقوم فى السودان ويجى عشان يحكم باسم النضال المتوهم عشان يلقى حته فى كيكه سلطه مابعد الثوره ده لو بقى فى بلد اصلا.
    كفايه الواحد يشوف عينه العاملين ارباب المعارضه والنضالفى المنبر حقكم ده الواحد لايحترم راى ولايناقش الاخر الا بالشتايم ده غير الحهويه والعنصريه القاديننا بيها فى مقالاتهم ولا الدايراسبوع يمسك المنبر عشان يقيم ديكتاوريتو الخاصه.
    يا خى قومو لفو كلكم ضيعتو السودان بالنقه الفارغه ولو جينا بعد عشره سنه يا هو ح نلقى الكيزان فى الحكم والمناضلين زى الشيعه فى عاشورا يلطمو ويصوتو ويمارسو كل ماتعنيه الديكتاوريه بمهنى الكلمه.
    نشوفكم بعد كم سنه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    عشره ولا عشرين ولا تلاتين عشان نشوف غيرتو سجمكم دا و لا لسع
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-09-2018, 09:18 PM

شطة خضراء


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان أصبح لا يطاق في عهد الكيزان بقلم ا (Re: سودانى)

    يا سوداني أظنك تعرف من هو فاقد المنطق الذي يشتم و يسب و من هم أصحاب القضية الممسكين على الجمرة رغم مرارة النضال و لؤم العدو، و الديكتاتورية يستخدمها أهل النظام و ليست المعارضة، فالأفضل أن تسمي الأشياء بأسمائها و لا تلقي بأحكامك جزافا هكذا على الجميع.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de