يايها (العتود) الباحث عن المديه..ما هي علاقة (الحكم الذاتي) بسجارة الزعيم مني اركو مناوي؟؟!!!

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 21-09-2018, 10:49 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
09-04-2014, 07:31 PM

احمد عبدالرحمن ويتشي
<aاحمد عبدالرحمن ويتشي
تاريخ التسجيل: 13-01-2014
مجموع المشاركات: 77

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


يايها (العتود) الباحث عن المديه..ما هي علاقة (الحكم الذاتي) بسجارة الزعيم مني اركو مناوي؟؟!!!

    بقلم: أحمد عبدالرحمن ويتشي
    [email protected]

    الاعتذار واجب اللحظة للعتود واخوانه من الخراف لانهم اغلي من لوحات (دافنشي) هذه الايام في بلاد السودان والذي اعني به العتود هو من يتطاول ويقدح في حق الشعب السوداني في مناطق الحريق وقياداته القابضين علي جمر القضية ..
    الصحفي المداهن والمتملق عبدالباقي الظافر الذي عرفته منذ زمن وظل يكتب الخزعبلات ومقالات لا تسمن و لا تغني من جوع علي حساب دماء الغلابة والمطحونين بيران اسياده اللصوص والقتلة الذين تفننوا في تعذيب الشعب السوداني .ويتم تجميلهم بالاقلام المأجورة من امثال ضياء والهندي وعثمان تيار والباز وود سيداحمد والمغربي واسحأق نفاق واخرون كثر يجيدون صناعة (الصديد) شرابا ليحتفي به موائد المشير الراقص في حضره ائمة الضلال من علماء الحيض والنفاس واصحاب فتاوي البقاشيش من داخل بيوت الله سبحانه وتعالي دون رهبه
    وللاسف الشديد جميعهم خاويين من الافكار رغما عن ذلك يتذيل قائمتهم عبدالباقي الظافر لانه(الاخمل)في قائمة ممجدي المشير الراقص ولا يجيد حتي كيفية التطبيل وينطبق عليه مقولة (صحفي الغفلة)
    اتذكر هذا العبدالباقي في ايام سبتمبر الاليمة وفي عز الدماء السايلة من خريجي جامعات (المشروع الحماري) الذين ظلوا عاطلين ومعطلين عن ممارسة دورهم في الحياة و تجرعوا مرارة الجوع بفعل الافقار الممهنج وخرجوا هاتفين بحناجرهم مطالبين بتحسين شروط عبوديتهم بتوفير حقهم في الحياة من الاكل والشرب ولم يستحملهم رئيس العصابة وواجههم بالرصاص الحي وحصد عددا بلغ ال(326) ارداهم شهداء وجرحهم ضعف الرقم واعتقل اضعاف الرقمين من الشباب والشابات وماتزال عدد منهم ينكل بهم في بيوت الاشباح البغيضة.. وفي عز هذه الماساة الاليمة خرج لنا الصحفي المتملق عبدالباقي الظافر بمقال مهمور بعنوان (ماذا عن عبدالرحمن رئيسا) في صحيفتنا الطاهرة صحيفة (الراكوبة) ومن فرط جاذبية العنوان اسرعت لقراءة المقال وفي ظني اجد عبدرحمن (حقيقي) ولكن خاب املي لان هذا العبدالرحمن (الرئيس المفترض) ماهو الا ابن ذلك الرجل الذي
    (خطس حجرنا) ورمي بنا في لج عميق بسبب فشله في قيادة دفه السلطة التي اتته مرات عديدة علي طبق من الماس وعبدالرحمن هذا هو احد ضحايا التمكين وطرد من عمله و ظل متسكعا في شوارع الخرطوم ولم يهاجر مع بقية رفاقه من ضحايا التمكين ولم يخلق لنفسه اي فرصة عمل ولم يدقش (سوق الليمون) حتي نال مبتغاه بعد صفقة (الوالد والمشير الراقص) حيث عاد الي مكان ارفع بكثير من الذي طرد منه لانه عندما طرد كان مجرد ملازم في المليشيات السودانية وعاد مستشارا لرئيس العصابة في واقعة لم يحدث لها مثيل في تاريخ البشرية جمعا ولن تحدث علي الاطلاق (من ملازم الي عقيد) حتي نبليون وبسمارك وروميل ومونتغمري وايزنهاور و نيكيتا والفيس فاسيلي لم يتمكنوا من القفز علي طريقة (عبدالرحمن) الاستطورية هذه وهولاء المذكرين هم الاجدر في تاريخ العسكرية وساهمو في ارساء دعائم وقواعد العسكرية الحالية
    ويبدو ان هذا عبدالباقي الظافر لا يريد الاكتفاء بالتملق والارتزاق وحسب ولكنه يريد (القفز والوثوب) الي اماكن اخري اعلي بكثير من (ماذا عن عبدالرحمن رئيسا) وهذه المرة بالتطاول علي احد ابرز اعمدة الثورة الدارفورية ظنا منه بانه سيتغال شخصية الزعيم الثوري (مني اركو مناوي) حيث كتب مقالا اشبه بامتحان انشاء كتبه تلميذ ابتدائي في عهد (المشروع الحماري) وللاسف مقاله خالي من اي مواعين الابداع ولم ينجح في غايته التي كان يرمي له و خط مقاله بعنوان (الانفصاليون الجدد)
    والمقال كان عبارة عن (سمك لبن تمر هندي ) عنوانه في (طينة) والذيل في (طوكر) وفي لبه ادخل فيه (السجائر والفنايل رياضية وكتب روائية ) واشياء اخري لا علاقة لها بعنوان المقال
    وقد كتب مقاله هذا بعد ان رأي تصريح الزعيم (مني اركو مناوي) الذي ادلي به في صحيفة (الشرق الاوسط اللندنية) وقال فيه بان دارفور لا يمكن ان تبقي تحت ادارة المركز الا في اطار (الحكم الذاتي) الكامل وجاء هذا التصريح بعد استئناف عمليات الابادة الجماعية في اقليم دارفور واستمرار تهجير اهالي بعض المناطق واستبدالهم بسكان اخرين من خارج السودان
    لقد كتب هذا العبدالباقي مقاله بناءا علي هذا تصريح وعلي النحو التالي(( حينما دخلنا انا ومعي الدكتور كامل ادريس الي مقر اقامة مساعد الاكبر لرئيس الجمهورية في شارع البلدية كان المكان يعج بالدخان حين خرج لنا المساعد الرئاسي مرتديا الملابس الرياضية وفي يده كتاب من ذاكرة الجسد للروائية العربية احلام مستغانمي وطيله فترة الزيارة لم تفارق فم الرجل السجارة الفاخرة وكان الرجل غاضبا جدا ولا يملك الرؤية التي تمكنه من فعل شي لان الانتخابات علي الابواب))!!! واضاف((انطبعت في ذاكرتي صورة الثائر التائه وعززها الرجل بعدد من مواقفه السياسية الغير ناضجة خلال مسيرته القصير في العمل السياسي )) واضاف ((اطلعت علي تصريح صحفي لمناوي ادلي به لصحيفة الشرق الاوسط ونقلته عدد من المواقع الاسفيرية يطالب بالحكم الذاتي لدارفور بعد ان شتت الكرة بشكل عشوائي في اكثر من اتجاه ومهاجما ملتقي ام جرس التي حضرها عدد من الحركات المسلحة واعيان من قبيلة الزغاوة التي نكن لها احترام كبير))!!! انتهي الاقتباس !!! ولنبداء بتفكيك هذه الخزعبلات والذي اعتبره شخصي مجرد (فساء) من عبدالباقي الظافر

    اولا :>اين هي كلمة الانفصال من حديث الزعيم مناوي حتي توصمه بالانفصالي ؟؟ وما هي علاقة الحكم الذاتي والانفصال بسيجارة الزعيم مني اركو مناوي ؟؟!! وكما تلاحظون من الاقتباس اعلاه بان الزعيم (مني اركو مناوي) لم يتطرق الي موضوع الانفصال لا من بعيد ولا من قريب وتحدث فقط فيما يملي عليه ضميره باعتباره هو ورفيقيه الزعيمين (عبدالواحد وجبريل) هم المسؤلون عن حماية الشعب. الدارفوري من الانقراض والحفاظ علي سلامة الارض الذي عاشوا فيه منذ ما قبل التاريخ وما قبل القرن السابع القريب التي دخل فيه البعض الي السودان و ظل الزعيم مني اركو مناوي يقاتل طوال العقد والنيف ضد حكومة المركز المدعوم من (دويلة قطر والجمهورية الايرانية الارهابية اللادينية) ولم يفكر يوما في ذكر جملة الانفصال!!! وفي يوما ما كنا في احد اللقاءات مع الزعيم مني اركو مناوي وسأله احد الصحفيين عن لماذا لا يخطو خطوة اخوتنا الجنوبيين باخذ حق تقرير ليستريح من جهنم المركز العنصري ؟؟فكان رده بانه سيعمل علي اعادة الجزء المبتور باسس جديدة اقله الاتحاد ورفض فصل اي بقعة ولو مترا واحدا من تراب الوطن الفضل وقال هذا الارض ليس ملكا لاحد حتي اقوم بتقسيمها فقط انني اطالب بحقوق الشعب الدارفوري المهضومة واطالب بطريقة جديدة لادارة البلاد بعيدا عن الانفصال!!! والسؤال هو كيف لهذا الرجل ان يكون انفصاليا ومن من سينفصل؟؟
    وهنا قد نجد العذر لعبدالباقي الظافر لانه (متلب) الي عالم الصحافة ودخله من خلال شباك (التمكين) الضيق وبالتالي تشابت له بقرة (الحكم الذاتي) بابقار ( الانفصال والفدرالية والاتحاد) لذا اطلب منه توسيع مداركه بدلا عن (لعق) روث كلاب الدكتاتور من امثال عطا وبقية الفئة الباغية الذين لا يتجاوز افكارهم البطون وما بين الافخاذ!!
    ثانيا :> السجارة الفاخرة والملابس الرياضية اليست هذه الاشياء من الخصوصيات ؟؟الست ضيفا عند الرجل في بيته؟؟ فمن الادب ان لا يتذحلق بصرك في كل شي (سجاير وكتب وكدارات) في دار انت فيه ضيف !!!! فهذه اعراض لا يحق لك عن تتحدث عنها في مكان عام ناهيك من عن تكتبه في صفحات الصحف الصفراء!! لان من عاداتنا كسودانيين اعني السودانيين وليس (الكيزان) ان نحفظ باسرار البيوت وخصوصا عندما ناتي كزوار.في منزل من المنازل وهذه شيم تميزنا بها عن بقية الشعوب !!!ومن هنا انت اثبت فشلك الكبير يايها العبدالباقي الظافر!!!تزور بيت شخص وتحل ضيفا لتاتي وتكتب كل ما رايته في الصحف !!!!

    >< اما ثالثة الاثافي فهي عدم النضج السياسي وقلة خبرة الزعيم مني اركو مناوي وكما ذكرت بان هذا العبدالباقي ضعيف القدرات ومن كبار صناع التغبيش والمتملقين الابرار عند المشير الراقص !!!
    هل يعقل ان ترشح عبدالرحمن مستشار المشير الراقص وابن الرجل (الضعيف)جدا رئيسا للسودان وتقول بان الزعيم مني اركو مناوي حديث التجربة ولا يملك الرؤية؟؟
    ماهي رؤية زعيمك المفترض وما هو انجازاته علي الصعيدين العام وحتي الخاص ؟؟!! هل ركوب الخيل في مضمار السباقات في قلب الخرطوم يعتبر انجازا؟؟!!!
    اقولها وباختصار شديد بان (السيدة مريم) اقوي بكثير من رئيسك المفترض واقوي من المشير الراقص !!!
    والزعيم مني اركو مناوي الذي دغمست كل تاريخه النبيل في (سيجارة فاخرة)!!! اقول لك
    هذا الرجل ولد ليبقي زعيما منذ ان كان في الابتدائي تشكلت شخصيته ويحكي عنه احد اساتذته بانه جاء يوما ما متاخرا الي المدرسه ومعه زميله وتم معاقبة مناوي التلميذ وقتها ووقف جانبا واثناء معاقبة زميله الذي كان يصرخ بشدة مما استفز مناوي التلميذ وقتها ليقول لاستاذه (دقيني انا بدلو )اي عاقبني بدلا عن زميلي الذي يصرخ من ضربات صوت (العنج) !!! فهذه علي صعيد الطفوله واما بعد ان كبر واصبح استاذا في مدرسة منطقة (الفوراوية) لقد راي وعرف ما معني الظلم والضيم الواقع علي اهله في دارفور واشتغل في التدريس لفترة قصيرة وترك مهنته وذهب الي نيجيريا ملتحقا بجامعة (لاغوس) في كلية العلوم السياسية وكلية اللغات (انجليذية وفرنسية وعدد من اللغات الافريقية) تخرج فيهما بدرجات الامتياز وطلب منه ان يبقي استاذا في جامعة لاغوس لكنه رفض
    وعاد ليؤسس حركة ثورية مع زميله الزعيم والمحامي المعروف عبدالواحد محمد نور وكونا جيش قوي بغلت عدده (68)الف جندي ودخل الي عدد من المدن وانتزعها من يد المليشيات المرتزقة ونالت القوات الثورية الاحترام علي الصعيد المحلي والاقيليمي والدولي وتلقت الاشادات بسبب تطبيقه للقوانين الدوليةفي مجال حقوق الانسان المتعارف عليها في السلم وفي الحرب (اسال جنود المشير الكانوا اسري عند الحركة)
    لقد تشرب وتمرس الزعيم مني اركو مناوي علي الشدائد والمؤامرات التي تعرض له طوال ميسرته التي توجها بتكوين قوي الهامش المتين بتجميعه كل اسلحة المقاومة تحت راية الجبهة الثورية السودانية وانتشرت القوات الثورية من اقاصي (وادي هور ) في غرب السودان الي مشارف الخرطوم (ام روابة)في وسط السودان و يشغل الان منصب نائب الرئيس الجبهة الثورية السودانية
    هل تريدنا ان نصدق ونقول هذا الرجل لا يملك الرؤيةولا الخبرة ؟؟!!!
    اتريدنا ان نمجد لك الفئة الباغية التي لم يخلق مثلها في التاريخ هؤلاء هم الاكثر فسادا وباعوا الوطن بارخص الاثمان هل هولاء الخونة يمتلكون الرؤية التي تدعي بان الزعيم مناوي يفتقر له ؟؟!! اذن من يملكون الروي هم الابالسه الذين ذبحوا الثور الاسود فرحا بتشطير الوطن لنصفين فاشلين ؟؟!!!
    ولا زال السؤال قائما من اين اتيتم؟؟؟!!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de