رد وتعقيب على مقال -احذروا يا حكومة من هؤلاء القتلة

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 23-09-2018, 01:19 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
15-04-2004, 04:01 AM

مصطفى موسى-القاهرة


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


رد وتعقيب على مقال -احذروا يا حكومة من هؤلاء القتلة

    رد وتعقيب على مقال بعنوان:
    (احذروا يا حكومة من هؤلاء القتلة بقلم عزة ـ المملكة العربية)

    وقعتْ كاتبة المقال في أخطاء أخلاقية فادحة ولا أظن أنها سودانية الأصل ولربما من دخلاء السودان، أو الكاتبة في حالة غثيان أو في حالة الولادة بالحبل، حيث قامت بوصف قادة ثوار دارفور بأوصاف غير أدبية وخارجة عن العرف السوداني ولربما هذه الكاتبة تربت تربية غير حميدة (تربية شوارع) لأنها أسلوبها أسلوب سخيف وعلى الحضيض وركيك… فنقول لكاتبة المقال إن الحركات المسلحة في إقليم هي لأهل دارفور خاصة وللسودان عامة، والكاتبة دخيلة على أهل دارفور وغريبة في دارفور.
    ونسيت كاتبة المقال ولم تحالفها الحظ بأنها مقيمة بالمملكة العربية وأخطأت وقالت (مجموعة حائرة من المغتربين الذين ضاقت بهم السبل في الخارج وطالت غربتهم ولم يجنوا ما كانوا يتمنونه من الأموال على أمل العودة) وسؤالي لكاتبة المقال: هل أنت مقيمة في المملكة العربية أم سفيرة السودان، ولربما أنت من استخبارات الجنجويد..، أم أنت جالسة تصفي المريسة أو فاتحة بيتا للدعارة يا ناموسة..! لأن هذا الصفة من أوصاف أسرتك التي أنتِ أصلا منها، ونحن نعرفكم الأظافر إلى آخر الشعر..!؟
    أما وصف الكاتبة للأساتذة الأجلاء المربين الأفاضل بهذه الأوصاف الدنيئة التي تليق بهم على الإطلاق فهم علماء السودان أولاً وعباقرة إقليم دارفور ثانياً، وهم من خريجي جامعات السودان العريقة وأساتذة جماعات أجنبية مرموقة…؟، وأما أن تقولي بأنهم قتلة وأنصاف مثقفين، فمن هو القاتل.!؟ نقول لك ولأمثالك: القتلة هم الذين يقومون بالتطهير العرقي العنصري على القبائل ذات الأصول الإفريقية في إقليم دارفور كما حدث في جبال النوبة والأنقسنا وجنوب السودان وأبيي وشرق السودان، وهذا ثبت للعالم أجمع بالأدلة والبراهين، وكما ثبت للعالم كله بالأدلة والحجج المختلفة، المرئية المسموعة والمقروءة عن هذا التطهير العرقي البغيض في دارفور، وأما وصفك لقادة الثوار الأجلاء بأنهم أنصاف مثقفين، فهل أنت ربع مثقف، بل أنتِ صفر على الشمال..! فاعلمي بأن المثقف هو الذي يعرف قضيته واصله وفرعه ولا يتنكر لأهله، فأنتِ من هثالة مجموعات الشاذين في السودان وخارجة عن عادات المجتمع السوداني الأصيل.! فنوعيتك هم الذين لا يعرفون إلا فتح بيوت الدعارة والخمور، وأنتِ ليست التي تحدد عدد نسبة (الزغاوة والفور والمساليت) في داخل الحركات المسلحة وعلماً بأن هذه الحركات المسلحة تضم مجموعات من كل أبناء دارفور والسودان البررة.
    فيا كاتبة المقال كان الأحرى بكِ أن تقدمي مشروع يشمل حل قضية إقليم دارفور بصفة خاصة والسودان بصفة عامة، أو تقومي بنداء وتقدمي الأسباب والحلول لقضية دارفور والسودان، أموا أن تحذري حكومة الإنقاذ فهذا شأنكِ، واعلمي يا جاهلة بأن حكومة الإنقاذ اليوم إما أن تقبل بالواقع أو تكون مصيرها كمصير الذين تعنتوا ورموا أنفسهم في مزبلة التاريخ..! وأما أن تقولي بأن حرير وخليل ومنَّاوي من (فتات الكنائس واليهود) فهذا هراء وسخافة وبكاء على الأطلال وكلام استهلاكي لا يقبله إلا من رفع عنه القلم..؟
    وأما زواج الدكتور/ خليل من بنت البحر( الأميرة الأمورة) فهذا قسمة ونصيب وإلا كان في نيتك أن يطلب الدكتور يديكِ الوسختين أم حقد أعمي وزواج الدكتور من بنت البحر هل كان جريمة يا سخيفة ونحن ندري جيدا بأنكِ تزوجتِ بعد أن شاب رأسكِ… فزواج دكتور خليل دليل علي القومية وتمازج الثقافات . فقادة الثوار هم جواهر مضيئة للحرية وكنوز غالية فأنت ما علي مستوي تقييم أن أهل دارفور يؤيدون أو لا يؤيدون الثوار فالثوار وجدوا التأييد من أهل دارفور والسودان ودخلوا الفاشر- جبل مرة –ووادي صالح – كلبس – هبيلا ومورني – وطويشة وكرنوي وكتم وطينه وديسة ومليط وختموها ببرام وثوار دارفور موجودون في شمال الأبيض وشرق السودان وجبال النوبة والأنقسنا وليس علي نطاق دارفور وهزموا النظام عشرات المعارك وأجبروا النظام للجلوس معهم للحوار والعالم يشهد علي ذلك ويكفي أن جيش الثوار في مقدرته القتالية وفنونه العسكرية التي لا يفهمها الجنجويد ولا حكومة البشير ولا البشير نفسه، نكري لأهل دارفور، ففي دارفور تطهير عرقي ليس له مثيل في العالم اليوم، وهذا بشهادة العالم مناسبة مرور عشر سنين من تطهير العرقي العنصري الذي وقع على شعوب رواندا..؟ وإلا فما حجتكِ في حرق القرى بالآلاف وقتل الأبرياء بعشرات الآلاف منذ أواخر الثمانينات من القرن الماضي إلى اليوم، فأنتِ شريرة وقاسية القلب فكان الأولى بكِ أن تديني هذه الانتهاكات السافرة، فأنتِ فعلاً اثبتِ بأنكِ من بقايا الجنجويد.. علماً بأن الجنجويد هم من المجموعات الإرهابية التي جُلِبَتْ من الخارج ومازالت تتواجد في داخل الأراضي السودانية وتمارس أعمال العنف ضد المدنيين في إقليم دارفور كما مارست في الجنوب وغيرها، وتمارس في مدريد وفرنسا والسعودية والعراق وأفغانستان وغيرها من بلدان العالم، والأدلة كثيرة، وفي إدانة الجنجويد الذين يقوم بالهجوم على الأبرياء في دارفور، وما المظاهرات التي خرجها أبناء دارفور في المملكة المتحدة ومعظم ولايات الولايات المتحدة الأمريكية وهولندا وغيرها، والمقالات والبيانات أشرطة الفيديو والصور الفوتوغرافية التي تصدرت كل الأخبار في معظم مواقع الإنترنت والصحف والقنوات الفضائية لها دلالاتها، وهي أصبحت الآن أدلة كافية، وحكومتكِ الإنقاذ التي أنتِ أصبحتِ تستنجدين بها سكتت كأنها على رأسها طير..؟
    يا هذه تحذيركِ لإنقاذكِ من هؤلاء الأشاوس أصبحت قطرة ماء في المحيط فماذا فاعلة أنتِ يا أنتِ، وإلا ما رأيكِ في الحماية الدولية لجبال النوبة التي كانت معقل الجنجويد في السابق، وما رأيك في نيفاشا، وقد تصيبين بفشلٍ كلويٍ إذا قرأتِ اتفاقيتي نيفاشا وإنجمينا.
    فنرجو من كل ابن السودان البار أن يحذروا من مثل هذه النوعية التي أصبحت جرثومة في السودان.
    عاش السودان الجديد حراً مستقلاً أبياً
    مصطفى موسى
    القاهرة في 14/4/2004
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de